Fulltext

Study the Role of Novolak Composite in Repress of light Charged Particles and Make it Neutral

دراسة دور متراكبات النوفولاك في ولوج الجسيمات المشحونة الخفيفة وجعلها عديمة التأثير

رولا عبد الخضر عباس

Journal of Engineering مجلة الهندسة
ISSN: 17264073 25203339 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 4 Pages: 177-191
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Abstract

It is well known, that each benefit can be derived for the rights of the use of ionizing radiation or exposure to be held in the light of the damage caused by the human race, which pays to take a negative attitude of all nuclear applications and even peaceful, he can study the results of extensive nuclear testing to minimize the damage to tie with damage resulting from any process of technological or other industry. There are many of the party for control of external exposure to radiation and reduction of the minimum particularly the method of packaging or armor because it actually levels the Secretary to meet the requirement to contain the permissible limits of pollutants. This has been in the study and enter the light charged particles (beta) emitted by the radioactive source (90Y / 90Sr) in the protective barriers are made of different phenolic composite material consisting of advanced developer novolak factors improve the quality and short glass fiber reinforced (fiber Short) time and fiber asbestos (fiber Asbestos) again. The possible use of hybrid composite materials in curbing such ionizing radiation consisting of reinforced material novolak (30% glass fiber + 30% asbestos fiber) in addition to the preparation of polymeric complexes of other Epoxy reinforced glass fiber in order to short the comparison with complexes novolak to achieve a higher extent safety of these packages, please curb beta minutes to become neutral. Note that all materials prepared overlapped supported the strengthening of materials fracture and weight (60%).In general, is on the decline in the intensity of light when the particles penetrate the target in the subject to read the prepared reagent detector in the light of the results obtained can be measured both types of linear attenuation coefficients and mass taking into account the measurement of largest thickness of material processed can be for a few particle a house that you walk into it (XB) and appointment of (XB) measured R(Rang) particle in the prepared composite. And that these measurements are the most appropriate metrics that can be used to estimate the efficiency of materials prepared for beta particles attenuation. I have discerned from the results that Epoxy with braking radiation on the viability of particulate matter under study than it is in the article novolak reference to the low value (XB) in epoxy is accompanied by lower beta particles range also asked in the article novolak The situation is generally low when you consolidate these materials, glass fiber, causing a significant increase in linear attenuation coefficients and mass. Since the most important characteristic of the epoxy material novolak usability of high thermal endurance, which helps to improve the characteristics of protective packaging manufacturer, including and especially composite Reinforced and the role of the most important and greater than in the case of epoxy despite its superiority in the process of attenuation. As evidenced by the results of this study that supported novolak composite Reinforced asbestos fibers causing a decrease in the thickness of the layer braking particles beta significantly and, therefore, the manufacturer of protective packaging machinery, consisting of hybridization novolak article, which includes asbestos, glass fibers with each other at the same time help the emergence of properties unique. And, finally, to increase the focus (HMTA) between (10% - 14%) - the concept of organic chemicals industry - means that the intensity of cross link density, which causes high efficiency of the process of attenuation of these materials.

من المتعارف عليه, أن كل منفعة يمكن أن تعود على الإنسان من جراء استخدام الأشعة المؤينة أو التعرض لها تقام على ضوء الضرر الذي ينتج عنها مما تدفع بالجنس البشري إلى اتخاذ موقف سلبي من جميع التطبيقات النووية وحتى السلمية منها إلا أنه يستطيع بدراسة مكثفة لنتائج التجارب النووية أن يقلل من هذه الإضرار بحيث تتساوى مع الإضرار الناتجة عن أية عملية تكنولوجية أو صناعية أخرى. فهناك العديد من الطرق للسيطرة على التعرض الخارجي للإشعاع وتقليله للحد الأدنى ولا سيما طريقة الأغلفة أو الدروع الواقية لكونها تؤدي فعلاً إلى مستويات عملية أمينة مستوفية شرط احتواءها على الحدود المسموح بها من الملوثات.تم في هذه الدراسة ولوج جسيمات مشحونة خفيفة (دقائق بيتا) المنبعثة من المصدر المشع (90Y / 90Sr) في حواجز واقية مختلفة مصنعة من مواد متراكبة فينولية مطورة مكونة من مادة النوفولاك المطور بعوامل تحسين النوعية والمدعم بألياف الزجاج القصيرة (fiber Short) مرة وبألياف الاسبست (fiber Asbestos) مرة أخرى. كما أمكن استعمال مواد متراكبة هجينة في كبح هذه الأشعة المؤينة مكونة من مادة النوفولاك المقواة ﺒ (%30 ألياف زجاج + %30 ألياف اسبست) بالإضافة إلى تحضير متراكبات بوليمرية أخرى من مادة الايبوكسي المقواة بألياف الزجاج القصير بغية المقارنة مع متراكبات النوفولاك للتوصل إلى رفع مدى الأمان المرجو من هذه الأغلفة بكبح دقائق بيتا إلى أن تصبح عديمة التأثير. علماً بأن جميع المواد المتراكبة المحضرة دعمت بمواد تقوية بكسر وزني (%60).عموماً, يعبر عن التناقص في شدة هذه الجسيمات الخفيفة عندما تلج في مادة الهدف المحضرة بقراءة الكاشف الوميضي وفي ضوء النتائج التي حصل عليها أمكن قياس معاملات التوهين بنوعيها الخطية والكتلية مع الأخذ بنظر الاعتبار قياس اكبر سمك من المواد المحضرة يمكن لدقائق بيتا أن تخترقه (xB) وبتعيين(xB) قيست R (Range) مدى الدقائق في المتراكبات المحضرة. وأن هذه القياسات هي انسب المقاييس التي يمكن استعمالها في تقدير كفاءة المواد المحضرة لتوهين دقائق بيتا. ولقد اتضح من النتائج أن مادة الايبوكسي ذات قابلية على كبح الأشعة الجسيمية قيد الدراسة أكبر مما هو عليه في مادة النوفولاك إشارة لانخفاض قيمة (xB) في مادة الايبوكسي الذي يرافقه انخفاض مدى دقائق بيتا أيضا عما عليه في مادة النوفولاك وتزداد الحالة بصفة عامة بالانخفاض عند تدعيم هذه المواد بالألياف الزجاجية مسببة ارتفاع ملحوظ في معاملات التوهين الخطية والكتلية. ولما كان أهم ما يميز مادة النوفولاك عن الايبوكسي قابليتها العالية على التحمل الحراري, ما يساعد في تحسين خواص الأغلفة الواقية المصنعة منها وخصوصاً متراكباتها المدعمة بالألياف وبدور أهم و أكبر منه في حالة الايبوكسي رغم تفوقها في عملية التوهين.كما يتضح من نتائج هذه الدراسة أن متراكبات النوفولاك المدعمة بألياف الاسبست تسبب في انخفاض سمك الطبقة التي تلجها دقائق بيتا بدرجة كبيرة, ولذا فأن الأغلفة الواقية المصنعة بآلية التهجين المكونة من مادة النوفولاك التي تضم ألياف الاسبست والزجاج مع بعضها البعض في نفس الوقت تساعد على ظهور خواص فريدة.وأخيراً أن زيادة تركيز الهيكسامثليين تترأأمين مابين (10%-14%) - في مفهوم الصناعة الكيميائية العضوية – يعني زيادة كثافة الترابط التشابكي, مما يتسبب بارتفاع كفاءة عملية التوهين لهذه المواد.