Fulltext

رجاء ابن حيوة ومكانته في العصر الأموي

غزوة شهاب احمد

Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى
ISSN: 18136798 Year: 2008 Volume: 4 Issue: 11 Pages: 103-118
Publisher: university of samarra جامعة سامراء

Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وخاتم النبيين محمد  واله أصحابه أجمعين.أمتاز العصر الأموي بأنه من العصور الإسلامية المميزة، والذي كان امتداد لعصر الرسالة، وما تبعه من ازدهار للحياة العامة للعرب في كافة الأصعدة، وكان من إطلالات هذا العصر أيضاً هو امتداد حياة الشخصيات المرموقة سواء أكانت من الصحابة أو غيرهم(رضي الله عنهم) ودورهم الكبير في التاريخ الإسلامي، لذا فقد شغل رغبتي في البحث فيهِ وفي رجالاتهِ، فرحت أفتش عنهم، ومن تلك الشخصيات شخصية التابعي الجليل (رجاء بن حيوة) الذي يعد من أبرز التابعين الذين رافقوا خلفاء بني أمية، فقد نشأ في طاعة الله منذ نعومة أظفارهِ، كان مستشاراً لعدد من خلفاء بن أمية منهم الخليفة عبد الملك بن مروان وولديه الوليد بن عبد الملك وسليمان بن عبد الملك، ثم صحب الخليفة عمر بن عبد العزيز، إذ كان مجلسه يعج بالعلماء والفقهاء، فكان الناس يفردونه بالأسئلة لمكانته العلمية، وتحرى مخابئ العلم لينهل من ذلك المعين الذي أهتدى بهِ الصحابة والتابعين.يتألف البحث من ثلاثة مباحث:-الأول: حياتهِ الشخصية.الثاني: سيرته العلمية.الثالث: علاقته بخلفاء بني أمية ونصحهِ لهم

Keywords

تاريخ اسلامي