Fulltext

المسؤولية الاجتماعية للقطاع الخاص في العراق ودورها في تأطير حماية المستهلك

د.ستار جبار خليل البياتي

AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية
ISSN: 2070898X Year: 2010 Issue: 32 Pages: 31-49
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Abstract

تزايد الاهتمام بالمسؤولية الاجتماعية في معظم البلدان، وأصبح لها الأولوية في النشاط الاقتصادي والاجتماعي لشركات القطاع الخاص، لتتحول الى شريك أساسي في التنمية المستدامة ( الاقتصادية والبشرية )، حيث يدعم هذا التوجه بعض المنظمات الدولية ذات العلاقة مثل البرنامج الانمائي للأمم المتحدة UNDP .
في العراق انحصرت الدراسات والمناقشات عن أهمية القطاع الخاص في الجانب الاقتصادي ، وحتى في مرحلة مابعد التغيير عام 2003 ، ظل الجدل متمحوراً حول دور القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي وكيفية تفعيله ، ترجمة لأول ستراتيجية للتنمية الوطنية صدرت عن وزارة التخطيط والتعاون الانمائي في تشرين الأول من عام 2004 ، التي أكدت في حينها على أن القطاع الخاص سيلعب دوراً أساسياً في اعمار العراق والعملية التنموية المستدامة، الأمر الذي يقتضي من الحكومة لأن تعمل على تقوية مركزه التنافسي، باعتباره المحرك الأول لتنويع الاقتصاد العراقي. وعلى اعتبار أن دوره هذا كان مغيباً لعدة عقود مضت جراء السياسات الاقتصادية الخاطئة وتغليب أهمية القطاع العام على القطاع الخاص .
ونعتقد ان غياب الدور الاجتماعي للقطاع الخاص انما يعزى لهذا السبب ، أي هيمنة القطاع العام على مجمل النشاط الاقتصادي وتحجيم دور القطاع الخاص ، علاوة على ان القطاع الخاص نفسه كان قد ضيق دوره وحصره في النشاط الاقتصادي دون الاجتماعي ، انطلاقاً من أن عوائد الأول الأكثر ضماناً وأرباحه تكون مباشرة ، بمعنى سرعة تحققها بعد الانتاج مباشرة، على خلاف الجانب الاجتماعي الذي تنعكس فوائده ومنافعه الاجتماعية في الأمد الطويل .

Keywords

تزايد :الاهتمام : بالمسؤولية