Table of content

AL GHAREE for Economics and Administration Sciences

مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية

ISSN: 1940794
Publisher: University of Kufa
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Magazine ALgare for Economic and Administrative Sciences: The first issue of the magazine in 2004, the magazine has been approved for scientific pueposes. Research published by the magazine is an economic research and mangemant and accountability, also published a summary of the important books and offers modern. Magazine won the award for best magazine in Iraq in 2009 and 2010.

Loading...
Contact info

algharee.mang@uokufa.edu.iq
مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية

Table of content: 2018 volume:15 issue:4-2

Article
مسار الائتمان المحلي وأثره في المتغيرات الكلية في الاقتصاد العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Local credit is one of the most important issues in economic life in general and banking in particular by providing the necessary financing to customers and providing the liquidity required by the requirements of economic development. The study is based on the issue of financing, which plays an important role in achieving a high economic growth rate in the national economy as commercial banks provide credit facilities to both domestic and foreign investors. The importance of the study within the banking industry is to secure a credit climate capable of moving the economy to the stage of economic stability and accelerating integration into the global financial and banking system, which could contribute to the growth rate of the national economy. The problem of the study focuses on the weakness of the banking industry in general and local credit in particular in the Eastern economy and its failure to keep pace with the developments in the global financial and banking systems. The study aims to determine the role of local credit in the national economy and the functions it performs, while explaining the local and external factors affecting the effectiveness and development of local credit, using a number of macro variables and indicating the extent of their impact, as well as clarifying the possibility of developing it and increasing its contribution to the economic development process. In accordance with the hypothesis assumed by the school, which confirms the existence of a positive relationship between local credit and some macro variables. The study found that domestic credit effectively affects the macro-economic study as it provides the necessary funding to perform its role in economic activity, leading to higher performance in the eastern economy if it had the opportunity to prove it. المقدمة المستخلص تعد موضوعة الائتمان المحلي من الموضوعات البالغة الأهمية في الحياة الاقتصادية بشكل عام والحياة المصرفية بشكل خاص من خلال تقديمه التمويلات اللازمة للعملاء وتوفير السيولة التي تقتضيها متطلبات التنمية الاقتصادية. تستند الدراسة إلى مسألة التمويل الذي يلعب دو ار مهما في تحقيق معدل نمو اقتصادي وعالٍ في الاقتصاد الوطني وذلك في ظل تقديم البنوك التجارية للتسهيلات الائتمانية للمستثمرين المحليين والأجانب على حدٍ سواء. تكمن أهمية الدراسة في إطار الصناعة المصرفية في تأمين مناخ ائتماني قادر على نقل الاقتصاد إلى مرحلة الاستقرار الاقتصادي، وتسريع الاندماج في النظام المالي والمصرفي العالمي والذي من الممكن أن يسهم في زيادة معدل النمو في الاقتصاد الوطني. في حين تتمحور مشكلة الدراسة حول ضعف الصناعة المصرفية بشكلٍ عام والائتمان المحلي بشكلٍ خاص في الاقتصاد الع ارقي وعدم مواكبته للتطورات الحاصلة في الأنظمة المالية والمصرفية العالمية . وتهدف الدراسة إلى تحديد دور الائتمان المحلي في الاقتصاد الوطني والوظائف التي يؤديها مع بيان العوامل المحلية والخارجية المؤثرة في فاعلية وتطوير الائتمان المحلي، وذلك باستخدام عدد من المتغيرات الكلية وبيان مدى تأثيرها فيه، فضلاً عن توضيح مدى إمكانية تطويره ورفع مساهمته في عملية التنمية الاقتصادية، وذلك وفقاً للفرضية التي افترضتها الد ارسة والتي تؤكد على وجود العلاقة الطردية ما بين الائتمان المحلي وبعض المتغيرات الكلية. وقد توصلت الدراسة إلى إن الائتمان المحلي يؤثر وبشكلٍ فاعل في الدراسة الاقتصاد الكلي وذلك في ظل تقديمه التمويل اللازم لها لأداء دورها في النشاط الاقتصادي وبشكلٍ يفضي إلى رفع مستوى الأداء في الاقتصاد الع ارقي فيما لو أتيحت له الفرصة المناسبة لإثبات ذلك.

Keywords


Article
قدرة الاندماج المصرفي في الحد من الفشل المالي دراسة تطبيقية لعينة من المصارف التجارية الخاصة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The banking mergers is one of the strategies adopted to restructure the banking sector in recent years. As it works to increase the size of the banks, and then increase its capital, to improve shareholder value through the expansion of banking activities and development. This study is an attempt to analyze shareholder value and competitiveness, in light of the banking merger option, stay away from financial failure, and then increase the financial capabilities to meet the obligations, towards depositors and lenders, and to meet investors' needs, and then gain the confidence of the supervisory authorities. So this research deals with the ability of the banking merger in the reduction of financial failure, has been included along with my view of the main points of its researchers on research variables, in addition to the practical side, which included composed a sample of six banks of the Iraqi private sector, he has tried to search the answer to several questions from including. What is the contribution of the banking merger in the reduction of financial failure? Iraqi banks over the preparations for the merger of banking? And hypotheses of the study, is that the banking merger one of the important options, which can be private Iraqi banks, relied upon to limit the financial failure, and prevent it, either the most prominent targets sought by research consisted appreciated the analysis of synergies in the banking mergers to determine the successful options, and estimate analysis cost both parts monetary and exchange shares, to determine the value of the merger of banks research sample, estimating model (Sherrod) to predict the financial failure of banks research sample. The research has come to a set of conclusions in the forefront, it is the integration and one of the strategies used by the banks to increase their resources and enjoy the maximum benefits and then stay away from financial failure, and there are legal requirements, economic and social in the Iraqi environment, help the banking merger in Iraq. The research took a series of recommendations, the most important, the need for the central bank, and other financial institutions, to urge banks to banking mergers, take advantage of economies of scale, and that the government is working on granting incentives and support to encourage banks to merge them put tax breaks, counseling, facilitating procedures, to speed up the merger, the service of the national economy المستخلص ان عمليات الاندماج المصرفي هي احدى استراتيجيات المعتمدة لإعادة هيكلة القطاع المصرفي في السنوات الأخيرة. حيث تعمل على زيادة حجم المصارف, ومن ثم زيادة رأسمالها, لتحسين قيمة المساهمين من خلال التوسع في النشاطات المصرفية وتطويرها . وتعد هذه الدراسة محاولة لتحليل قيمة حقوق المساهمين,و قدرتها على المنافسة, في ظل خيار الاندماج المصرفي, والابتعاد عن الفشل المالي, ومن ثم زيادة الامكانات المالية للوفاء بالالتزامات, تجاه المودعين والمقرضين, وتلبية حاجات المستثمرين, ومن ثم كسب ثقة السلطات الرقابية . لذا يتناول هذا البحث قدرة الاندماج المصرفي في الحد من الفشل المالي, وقد تضمن جانب نظري لاهم ما جاء به الباحثين حول متغيرات البحث, بالإضافة الى الجانب التطبيقي الذي تضمن عينة متكونة من ستة مصارف من القطاع الخاص العراقي,وقد حاول البحث الاجابة على عدة تساؤلات من ضمنها . ماهي مساهمة الاندماج المصرفي في الحد من الفشل المالي ؟ مدى استعدادات المصارف العراقية للاندماج المصرفي ؟ ومن فرضيات الدراسة, هو ان الاندماج المصرفي احد الخيارات المهمة, التي يمكن للمصارف الخاصة العراقية, الاعتماد عليها للحد من فشلها المالي, ومنع وقوعها فيه, اما ابرز الاهداف التي سعى اليها البحث تمثلت بتقدير تحليل التداؤب في الاندماج المصرفي لتحديد الخيارات الناجحة,و تقدير تحليل التكلفة بقسميه النقدي والتبادل بالأسهم, لتحديد قيمة الاندماج للمصارف عينة البحث, وتقدير نموذج (Sherrod) للتنبؤ بالفشل المالي للمصارف عينة البحث . وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات في مقدمتها, يعد الاندماج واحدة من الاستراتيجيات التي تتبعها المصارف لزيادة مواردها والتمتع بأقصى قدر من المنافع ومن ثم الابتعاد عن الفشل المالي, وهناك متطلبات قانونية واقتصادية واجتماعية في البيئة العراقية, تساعد على الاندماج المصرفي في العراق . وقد خرج البحث بمجموعة من التوصيات اهمها, ضرورة قيام البنك المركزي, والمؤسسات المالية الاخرى, على حث المصارف على الاندماج المصرفي, والاستفادة من وفورات الحجم, وان تعمل الحكومة على منح الحوافز وتقديم الدعم لتشجيع المصارف على الاندماج منها وضع الاعفاءات الضريبية, وتقديم المشورة, وتسهيل الاجراءات, للاسراع في عمليات الاندماج, خدمة للاقتصاد الوطني .

Keywords


Article
دراسة جدوى اولية لامكانات تطبيق نظام الحساب الفرعي للسياحة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims at evaluating the reality of the potentialities needed in apply the TSA in Iraq through preparing preliminary profit study concerning ( the administrative, institutional, technical , statistical,financial , marketing, profitable, economic, and social) aspects. The problem of the study is that the practical reality of the accounts of the tourist activities within the national accounts in Iraq doesn’t give a real picture of its contribution in the national economics for it is limited to calculating the accounts of the activities of hotels and restaurants without taking in consideration the other activities of the tourist sector. Hence appears the importance of the study in emphasizing the application of TSA for it contributes in collecting all the accounts of the tourist activities of the tourist sector within an independent framework. The study ends with a set of conclusions the important of which is the availability of the potentialities necessary for applying the TSA in Iraq, in addition to some recommendations such as the necessity to establish a TSA unit within the formations of the Ministry of Tourism and Antiquities to supervise the application of the system. المستخلص تسعى الدراسة الى تقييم واقع الامكانات المطلوب توافرها لتطبيق نظام الحساب الفرعي للسياحة TSA في العراق ، من خلال اعداد دراسة جدوى اولية تتعلق بالجوانب( الادارية والمؤسسية ، الفنية والاحصائية، التمويلية ، السوقية ، الربحية الاقتصادية والاجتماعية . وتتلخص مشكلة الدراسة في ان الواقع العملي لحسابات النشاط السياحي ضمن الحسابات القومية في العراق لا يعطي الصورة الحقيقية لمساهمتها في الاقتصاد الوطني ، كونها اقتصرت على تقدير حسابات نشاط الفنادق والمطاعم دون الاخذ بنظر الاعتبار الانشطة الاخرى التي تكون القطاع السياحي . من هنا تبرز اهمية الدراسة في ضرورة تطبيق نظام tsa كونه يسهم في تجميع كافة حسابات الانشطة السياحية التي تكون القطاع السياحي ضمن اطار مستقل . وخلصت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات واهمها توافر الامكانات المطلوبة لتطبيق نظام tsa في العراق ، فضلا عن مجموعة من التوصيات واهمها ضرورة تشكيل وحدة الحساب الفرعي للسياحة ضمن تشكيلات وزارة السياحة والاثار وتكون مسؤلة عن الاشراف على تطبيق النظام .

Keywords


Article
دراسة مقارنة لتجارب تطبيق النظام الدولي للحساب الفرعي للسياحة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aim at investigating the international Tourism Satellite Accounts System in tourism which appeared due to the increasing international attention in tourism industry in a noticeable way for it is considered a developing economic activity whose speciality depends on its impact on the performance and the structure of the national economics through enlarging the economics output , And because of the interference of this activity with the other economic activities it because clear that the absence of the scientific standards adopted in estimating this activity . When making the national census , and consequently this resets in creating a problem of not collecting the accounts of the economic activity in a precise way . applying the ( TSA) system is considered the best type to measure the added value of the tourists activity and calculating its importance in the national economics , which many countries started to apply in accordance with the recommendations of the international organizations such as the united nations / department of statistics, ( OCED ) , (WTO ) and ( WTTC ) , the results of these efforts come with establishing tourism ( TSA ) system . the countriesthem start to adopt it to measure the size and importance of the tourism sector within , besides its national efforts in adopting curriculum that suit its circumstances when applying this system in a way that achieves a better exclusion for the formally adopted international tables of the (TSA) . the number of the countries that applied till 2011 was 60 countries . The importance of the study is to define the concepts and the structure of the (TSA ) as a international system that allows a comparison between the countries to define the importance of the tourist activity on both international and local level . the study adopts a analytical scientific methodology making a comparison between the methods and the methodologies followed by the statistical system in advanced , developed and growing an equal grounds through the classification of the methods of application three kinds : institutional structure method ( Denmark, south Africa, Egypt) , profit study method and work difference ( Canada , Netherlands , Saudi Arabia ) and the method of preparing the statistical surveys ( Australia , Malaysia ) in order todefine the importance tools and methodology of the procedure followed in applying the system . The study ends with putting the methodological basics of applying the systemin Iraq through subsequent steps based on studying and analyzing these experiments. المستخلص تسعى الدراسة الى تقصي مبررات ونتائج تطبيق النظام الدولي للحساب الفرعي للسياحة الذي ظهر بعد تزايد الاهتمام العالمي في صناعة السياحة بشكل واضحبأعتباهانشاط اقتصادي متنامي تستمد خصوصيتها من تأثيرها على اداء وبنيان الاقتصاد الوطني من خلال تعظيم العائد والمردود الاقتصادي ، ونظرا لتداخل هذا النشاط مع الانشطة الاقتصادية الاخرى أتضح غياب المعايير العلمية التي يمكن اعتمادها لاجراء تقديرات هذا النشاط عند اعداد الحسابات القومية، وبالتالي يسبب مشكلة في عدم تجميع حسابات النشاط السياحي بشكل دقيق.ان تطبيق نظام TSA)Tourism Satellite Account) ، يعد النموذج الامثل لحساب القيمة المضافة للنشاط السياحيوتقدير اهميته في الاقتصاد الوطني ، والتي استطاعت كثير من الدول تطبيقهوفقا لتوصيات العديد من المنظمات الدولية من بينها الامم المتحدة /قسم الاحصاء ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD)) ، ومنظمة السياحة العالميةً (WTO) ، والمجلس العالمي للسياحة والسفر (WTTC ) ، وجاءت نتيجة هذه الجهود في استحداث نظام محاسبي جديد للسياحة (TSA) ، ومنذ ذلك الحين بدأت الدول بتبني هذه الحسابات لاستخلاص حجم واهمية القطاع السياحي ضمن الاقتصاد الوطني ، اضافة الى جهودها في تبني مناهج تناسب ظروفها عند تطبيق النظام وبما يحقق أفضل تنفيذ للجداول الدولية المقرة رسميا للحساب الفرعي للسياحة ، حيث وصل عدد الدول التي قامت بتطبيقه في نهاية عام (2011 ) الى حوالي( 60 ) دولة. تتجسد اهمية الدراسة في التعرف على مفاهيم وهيكل نظام الحساب الفرعي للسياحة بوصفه نظاما دوليا موحدا يتيح امكانات اجراء المقارنة بين الدول لتحديد اهمية النشاط السياحي فيها على المستويين المحلي والدولي. واعتمدت الدراسة منهجا علميا لتحليل واجراء مقارنة بين الطرق والمنهجيات المتبعة من قبل الاجهزة الاحصائية لمجموعة دول متقدمة ونامية وناشئة على السواءعبر تصنيف مناهج التطبيق الى انواع ثلاث :منهج البناء المؤسسي : تجربة ( الدنمارك ، جنوب افريقيا ، مصر ), و منهج دراسة الجدوى وتشكيل فرق عمل ( كندا ، هولندا ، المملكة العربية السعودية ) , ومنهج اعداد المسوحات الاحصائية (استراليا ،ماليزيا) للوقوف على اهم ادوات وآليات النهج التي اتبعتها في تطبيق النظام . وخلصت الدراسة الى وضع اسس منهجية لتطبيق النظام في العراق على شكل خطوات متسلسلة بالاعتماد على دراسة وتحليل تلك التجارب .

Keywords


Article
تشخيص واقع الاتصالات التسويقية المتكاملة في المنظمات الخدمية دراسة أستطلاعية لآراء عينة من العاملين في شركة كورك للاتصالات

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study take up the Integrated Marketing Communication and the Integrated Marketing Communication tools , and aimed to in service organization were selected Korek Company samples to study for aside field where the sample included (33 ) in above Company . The researcher depended on the questionnaire from after making sure of the sincerity and stability as main instrument to collect data field side. This data was transmitting using distribution repeatability and percentages mathematical circles, standard deviation. The researcher reached asset of conclusion and recommendation which resulted in problem of study. المستخلص هدف البحث إلى تشخيص واقع الاتصالات التسويقية المتكاملة وأدواتها في المنظمات الخدمية وتم أختيار شركة كورك للاتصالات في– العراق كمجال لأجراء الجانب الميداني حيث وقد شملت عينة البحث ( 33 ) مديرا ورئيس قسما في الشركة. وأعتمد البحث استمارة الأستبانة بعد التأكد من صدقها وثباتها كأداة رئيسية لجمع بيانات الجانب الميداني وتم تحليل هذه البيانات باستخدام البرمجية الإحصائية ( SPSS) وقد تم استخدام عدد من الأدوات الإحصائية لاختبار الفرضيات كالتوزيعات التكرارية والنسب المئوية والأوساط الحسابية والأنحرافات المعيارية.وقد توصل البحث إلى عدد من الاستنتاجات والمقترحات لعل أهمها ضرورةالاستمراربعملالبحوث والدراسات التسويقية لدراسةسلوكالمشتركينودوافعهمورغباتهموتوظيف هذه البيانات والمعلوماتلتشكيلالإستراتيجيةالاتصالية المتكاملة للشركة معالمستفيد ضمن مفهوم الاتصالات التسويقية المتكاملة .

Keywords


Article
العلاقة بين روحانية مكان العمل و العقد النفسي للعاملين دراسة إستطلاعية لأراء عينة من العاملين في مستشفى الكفيل التخصصي*

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Purpose of the study: This study aims to investigate relationship between the workplace Spirituality and the psychological contract of the workers due to the data collected among workers in Alkafeel Super Specialized Hospital.Kerbala. According to the worker’s nationality, three types of workers were used in this study: Local, Arabian and Foreigner workers. Experimental Design: Non - proportional stratified random sampling method was used in this study. Two-hundred eighty questionnaires were given to the workers in the hospital and only 244 ones were answered with the percentage of response being (%87.2). Out of 244 ones, there were only 222 (91%) valid questionnaires that were analyzed. Importance of the study: Due to the paucity of the studies related to the nature of relationship among the variables: workplace Spirituality, psychological contract of workers. this study was carried out in Alkafeel Super Specialized Hospital/Kerbala with aiming to fill the gap of the theoretical aspects. The study presented here is considered the first one addressing these issues. Empirical results: The results indicate that a relationship of direct influence (significant and positive) workplace Spirituality on psychological contract of workers (connected psychological contract). Conclusions: This study concludes that the hospital used here provides a good workplace Spirituality promotes the psychological contract of workers (connected psychological contract). المستخلص الغرض: تهدف الدراسة الحالية الى التحقق من العلاقة السببية بين روحانية مكان العمل والعقد النفسي للعاملين وفق آراء عينة من العاملين في مستشفى الكفيل التخصصي في محافظة كربلاء المقدسة وقد اشتملت العينة على عاملين (محليين, عرب, أجانب) بصفة عقد مؤقت. المنهجية: بإستخدام طريقة العينة العشوائية الطبقية غير التناسبية,تم توزيع (280) إستبانة على عدد من العاملين في مستشفى الكفيل التخصصي في كربلاء المقدسة, وتم إسترجاع (244) إستبانة بمعدل إستجابة بلغ (87.2 %) وكانت عدد الإستبانات الصالحة للتحليل الإحصائي بلغت (222) وبمعدل إستجابة (91%). أهمية الدراسة: نتيجة لندرة الدراسات التي تتعلق بتحليل طبيعة العلاقة بين متغيرات (روحانية مكان العمل, العقد النفسي للعاملين) جاءت الدراسة الحالية والتي تم اٍجرؤها في مستشفى الكفيل التخصصي في محافظة كربلاء المقدسة بوصفها محاولة لردم الفجوة المعرفية في متغيرات الدراسة وإمكانية تقديم اٍنموذج للمنظمات العراقية. النتائج العملية: أظهرت الدراسة الحالية وجود علاقتي تأثير مباشرة (موجبة ومعنوية) لروحانية مكان العمل على العقد النفسي للعاملين (العقد النفسي العلائقي). أهم الإستنتاجات: حيث تم التوصل إلى إن (هناك توافر لروحانية مكان العمل في مستشفى الكفيل التخصصي في محافظة كربلاء المقدسة بشكل يعزز تشكل طبيعة العقد النفسي العلائقي للعاملين).

Keywords


Article
أثر قرار الاستثمارعلى الأداء المالي دراسة تحليلية لعينة من المصارف التجارية العراقية للمدة من 2006-2015

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study has dealt with a very important topic, in the modern financial thought, which is the basis of the modern financial management field that represented by the impact of the investment decision on financial performance, The study aimed to derive and measure the ratios of investment decision and analyze it as well as to measure financial performance indicators and analyze it for a sample of commercial banks listed in the Iraqi market for Stock Exchange to know the role of investment decision in financial performance with it and also it aims to show the correlation between the variables of the study and the impact of the investment decision in financial performance and embodied the problem of study in the following question: - What is the extent and Intellectual connection reflected by the investment decisions in achieving acceptable levels of financial performance contribute effectively to achieve the objectives set in the banks sample study? The sample of the study was selected from the Iraqi commercial banks that listed in the Iraqi Stock Exchange of ten Iraqi commercial banks that have studied for ten years from 2006 to 2015. The rate of current assets to total assets was used to measure the independent variable (X),The mean rate of return on the available funds was used to measure the Y variable. A number of statistical methods were used to measure the relationships between the study variables: arithmetic mean, simple correlation coefficient (r), T test, simple regression coefficient (b) and F (R2). The most important findings of the study are the existence of a correlation relationship of statistical significance and moral relationship and the impact of significant statistical and moral decision to invest in financial performance and this supports the presuppositions of the study. المستخلص تناولت الدراسة موضوعاً في غایة الأهمیة , في الفكر المالي المعاصر, وهو أساس حقل الإدارة المالية المعاصرة والمتمثل فياثر قرار الاستثمار على الاداء المالي ، إذ هدفت الدراسة الى اشتقاق و قیاس نسبقرار الاستثمار وتحلیلها فضلا عن قياس مؤشرات الاداء المالي وتحليلها لعینة من المصارف التجارية المدرجة في سوق العراقللأوراق المالیة لمعرفة دور قرار الاستثمار في الاداء المالي فیها وتهدف أیضا إلى بیان علاقة الارتباط بین متغيرات الدراسة ودرجة تأثیر قرار الاستثمار في الاداء المالي وتجسدت مشكلة الدراسة في التساؤل الآتي : - ماهوالمدىوالارتباطالفكريالذيتعكسهقراراتالاستثمارفيتحقيقمستوياتمقبولةمنالاداءالمالييسهمبشكلفعالفيتحقيقالاهدافالمرسومةفيالمصارفعينةالدراسة؟ وقدتماختيارعينةالدراسةمنالمصارفالتجاریةالعراقيةالمدرجةفيسوقالعراقللاوراقالمالیةالمتمثلةبعشرةمصارفتجاریةعراقیةتمدراستهالمدةعشرسنواتمن 2006 - 2015وقدتماستخدامنسبة الموجودات المتداولة الى مجموع الموجودات لقياس المتغیرالمستقل(X)،واستخدممعدل العائد على الاموال المتاحة لقياس المتغير التابع(Y), وتماستخدامعددمنالأسالیبالإحصائیةلقیاسالعلاقاتبینمتغيراتالدراسةوهي : الوسطالحسابي , ومعاملالارتباطالبسيط ( r) واختبار (T) ومعاملالانحدارالبسيط ( b) واختبار (F) فضلاعنمعاملالتحديد (R2 ). اما اهم النتائج التي توصلت اليها الدراسة هي وجود علاقة ارتباط ذات دلالة احصائية ومعنوية وعلاقة اثر ذات دلالة احصائية ومعنوية لقرار الاستثمار في الاداء المالي وهذا ما يؤيد فرضيات الوجودللدراسة .

Keywords


Article
تقييم الأداء الجامعي وفقاً لبطاقة العلامات الموزونة (دراسة تطبيقية في جامعة القادسية)*

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research aims to evaluate the performance of governmental universities by using one of the modern techniques of performance evaluation Balanced Scorecard, These cards have been applied in the university through six perspectives (Financial Perspective, Customer Perspective, Internal Processes, Learning and Growth, Social Environment, and Risks). This study has reached several conclusions, Possibility of using the balanced scorecard in six perspectives for performance evaluation of university to identify strengths and weaknesses in their performance and work to enhance its strengths and weaknesses processing , In addition, Balanced Scorecard represents modern technique for tracking progress towards the achievement of the strategic objectives, it focuses on the factors of change to achieve long term success factors. In light of this, the study provided some recommendations or suggestions that would develop a process of performance evaluation of governmental universities in Iraq. المستخلص يهدف هذا البحث إلى تقويم أداء الجامعات الحكومية باستخدام احد التقنيات الحديثة لتقويم الأداء وهي بطاقة الأداء المتوازن, وقد تم تطبيق هذه البطاقة على الجامعة من خلال ستة مناظير (المنظور المالي, ومنظور الزبائن, والعمليات الداخلية, والتعلم والنمو, والبيئة المجتمعية والمخاطر). وقد توصلت هذه الدراسة إلى عدة استنتاجات أهمها إمكانية استخدام بطاقة الأداء المتوازن بمناظيرها الستة في تقويم أداء الجامعة من اجل تحديد نقاط القوة والضعف في أدائها والعمل على تعزيز قوتها ومعالجة ضعفها إن وجد, وكذلك تمثل بطاقة الأداء المتوازن تقنية حديثة لمتابعة التقدم المحرز نحو بلوغ الأهداف الإستراتيجية, فهي تركز على عوامل التغيير لتحقيق عوامل النجاح طويل المدى. وفي ضوء هذه الاستنتاجات تم تقديم بعض التوصيات أو المقترحات التي من شانها تطوير عملية تقويم أداء الجامعات الحكومية في العراق.

Keywords


Article
قياس أثر رأس المال الفكري محاسبياً في تنمية القدرات لدى طلبة الجامعات البحث الميداني في جامعة بوكان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Intellectual capital aspects such as human capital, structural capital and customer capital are important variables of the whole intellectual capital management programmed, which forms part of the knowledge management initiatives of institutes of higher learning. The skills and expertise of university staff as part of its human capital are discussed. Structural capital will encompass aspects such as the role of innovation and intellectual property rights. Customer capital of the university and the knowledge of stakeholders in the field of tertiary education are becoming more important. The results of a study done at a University of Human Development are used to indicate which of these aspects needs to be measured and a new framework for measurement Intellectual capital. Skills, creativity, values and culture are among affecting factors which are a great consensus on the importance of intangible assets as a source of economic competition for educational institutions. However, it was not possible to develop reliable measures to measure these assets, but the intellectual capital of the institution and its management becomes a competitive advantage for enterprises that requires new talent to measure these intangible assets. المستخلص إن جوانب رأس المال الفكري مثل رأس المال البشري ورأس المال الهيكلي ورأس مال العملاء هي متغيرات هامة من برنامج إدارة رأس المال الفكري، والذي يشكل جزءا من مبادرات إدارة المعرفة في معاهد التعليم العالي. وتناقش مهارات وخبرات موظفي الجامعة كجزء من رأس مالها البشري. وسيشمل رأس المال الهيكلي جوانب مثل دور الابتكار وحقوق الملكية الفكرية. وأصبح رأس مال العملاء في الجامعة ومعرفة أصحاب المصلحة في مجال التعليم العالي أكثر أهمية. وتستخدم نتائج البحث أجريت في جامعة بوكان للإشارة إلى أي من هذه الجوانب تحتاج إلى قياس وإطار جديد للقياس رأس المال الفكري. المهارات والإبداع والقيم والثقافة من بين أمورالتي تعتبرعوامل المؤثرةوهناك توافقا كبيرا في الآراء بشأن أهمية الأصول غير الملموسة كمصدر للمنافسة الاقتصادية للمؤسسات التعليمية. ومع ذلك، لم يكن من الممكن وضع مقاييس موثوقة لقياس هذه الأصول لكن رأس المال الفكري للمؤسسة وإدارته يتحول إلى ميزة تنافسية للمؤسسات يتطلب مواهب جديدة لقياس هذه الأصول غير الملموسة .

Keywords


Article
تقييم واقع مرتكزات إدارة الوقت في مديرية مرور كركوك (دراسة استطلاعية تحليلية لأراء عينة من العاملين)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The main concern and the perseverance about time and the way how not to waste it ,use it or invest it efficiently imply that life has a true meaning and true value. So if you want to give your life a real meaning then you shall give your special time a true meaning because there is no extra time we can use it, buy it or save it .In the light of that, the main objective of the study is to designate the capabilities that we can adopt the basis of time management in Kirkuk traffic directorate through analytical survey . Regarding the study, and owing to the limitations of the sources and researches in the Iraqi society , the researcher has tried to include it in his study according to its framework through the forms of questionnaire as a basic device to collect data and information ,and the way of analyzing (SPSS ) software package ready based on the results of the analysis of the current study. As a result the current study has concluded the following findings, there is a close relationship between high degree internal coherence among the study dimensions (Analyzing, planning, organizing, directing, applying and controlling the time management), and on the basis these conclusions, the study has reached to some important suggestions, mainly the importance of time as a unique , valuable and costly source which is considered as a main challenge that faces any administration. Finally ,promoting the perception about time management in order to make it essential part of organizational and administrative culture المستخلص ان الاهتمام بالوقت والحرص على عدم إهداره وتوظيفه واستثماره بشكل كفوء وفعال يدل على ان للحياة معنى وقيمة،وإذا اردت ان تجعل لحياتك معنى, فاجعل لوقتك معنى، فلا يوجد وقت اضافي يمكن اللجوء إليه,وأوقات يمكن شراؤها او تخزينها، وفي ضوء ذلك تمثل الهدف الاساسي للدراسة إلى تحديد مدى امكانية تبني مرتكزات ادارة الوقت في مديرية مرور كركوك من خلال دراسة استطلاعية تحليلية، ونظراً لمحدودية الدراسات والبحوث التي تناولت هذا الموضوع في البيئة العراقية فقد سعى الباحثون إلى تناول الموضوع ضمن إطار شمولي من خلال اعتماده على الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات، وتحليلها بواسطة الحزمة البرمجية الجاهزة (SPSS)، وبناءً على نتائج التحليل توصلت البحث الحالية الى مجموعة استنتاجات أهمها وجود درجة اتساق داخلي عالية بين أبعاد البحث ( تحليل، تخطيط، تنظيم، توجيه، تنفيذ ومتابعة إدارة الوقت)، وعلى أساس تلك الاستنتاجات فقد توصلت البحث الى جملة من المقترحات كان منأهمها, ضرورة العملعلىإبرازأهميةالوقتكموردنادروثمينومكلف،باعتبارهالتحديالأساسيالذي يواجهأيةإدارة،وزيادةالوعيبمفهومإدارةالوقتليصبحجزءامنالثقافةالإدارية والتنظيمية.

Keywords


Article
القيادة المدمرة ودورها في تنمية الرهاب لدى الافراد العاملين دراسة حالة لعيّنة من العاملين في معمل اسمنت الكوفة في محافظة النجف الأشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The current research seeks to know the nature of the relationship between destructive leadership and phobia in the Kufa Cement Factory. It is important to deal with two variables that are very sensitive to the business environment and, more importantly, the size of the challenge facing the researcher in introducing the destructive variable of the data collection. As well as establishing the right and appropriate foundations to address a real problem that directly affects the work environment in one of the most importantIraqi industrial enterprises. Therefore, the researcher used random sample method and distributed 168 questionnaire to a number of employees and employees And female staff in the Factory.The number of questionnaires retrieved was 148, and Valid for statistical analysis (145) and 87% of the retrieved responses . It was analyzed by the AMOS v.20 Advanced Statistical Program as well as the Statistical Program SPSS v1.8.The theoretical results showed a knowledge gap to explain the nature of the relationship between destructive leadership and phobia in organizations in general and in industrial Factories in particular. The results showed that there is a significant and significant impact of destructive leadership in phobia. المستخلص إن البحث الحالي يسعى إلى معرفة طبيعة العلاقة بين القيادة المدمرة والرهاب في معمل اسمنت الكوفة, اذ تتمثل أهميته في تناوله لمتغيرين حساسين جداً في بيئة الاعمال والأهم من ذلك هو حجم التحدي الذي واجهه الباحث في طرحه لمتغير القيادة المدمرة عند جمعه للبيانات، فضلاً عن وضع الأسس الصحيحة والمناسبة لمعالجة مشكلة واقعية تؤثر بصورة مباشرة على بيئة العمل في أحد أهم المؤسسات الصناعية العراقية ، لذا قام الباحث بإستخدام طريقة العينة العشوائية وتوزيع 168 استبانة على عدد من الموظفين والموظفات في المعمل المذكور. وكان عدد الاستبانات المسترجعة 148 إستبانة، أما الصالحة للتحليل الإحصائي فقد بلغ عددها (145) استبانة وبمعدل (87%) من الاستبانات المسترجعة، وتم تحليلها بوساطة البرنامج الإحصائي المتقدم AMOS v.20 فضلاً عن البرنامج الاحصائي SPSS v.18. وأظهرت النتائج النظرية وجود فجوة معرفية لتفسير طبيعة العلاقة بين القيادة المدمرة والرهاب في المنظمات بشكل عام وفي المعامل الصناعية بشكل خاص, كما أظهرت النتائج التطبيقية وجود تأثير معنوي وموجب للقيادة المدمرة في الرهاب.

Keywords


Article
تاثير تطوير القدرات الاستراتيجية المستدامة في تحقيق التوازن التنظيمي دراسة تحليليه في عينه من المصارف الأهلية في محافظة النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study under the title (Effect of developing sustainable strategic capabilities in achieving organizational Equilibrium) to stay and adapt to rapid work environment changes to achieve balance in the labor market. The study sought to measure and analyze the correlation and impact relationships between the development of sustainable strategic capacities as an independent variable and the resulting variables (leadership, knowledge, issue, institutional arrangements) and regulatory capacity as a dependent variable The objective of the study was manifested in two dimensions, the first theoretical, and the presentation of an intellectual framework for the subject of the study, and the second field or applied, the study and determine the impactDeveloping sustainable strategic capabilities in achieving organizational Equilibrium for a sample of private banks in Najaf Governorate The study aimed to answer the questions, then crystallize the theoretical framework in the light of these questions, and formulate hypotheses that tested the relationship in an effective and influential mannerThe data were collected from (50) as director and a framework in complex Saidal, dependingon the resolution as a tool for measuring, and using a number of statistical methods The arithmeticsuch as: mean, and the standard deviation, and regression (R2), and percentages, and thecorrelation coefficient for (Spearman) to test the hypotheses of correlation, and the value of (F) forsimple regression models to test hypotheses impact. Data were processed statically by using theStatistical Package of Social Sciences (SPSS). المستخلص جاءتالدراسةتحتعنوان) تأثير تطوير القدرات الاستراتيجيةالمستدامة في تحقيق التوازن التنظيمي)للبقاءوالتكيفمعتغييراتبيئةالعملالسريعةلتحقيقالتوازن فيسوق العمل . وقدسعتالدراسةإلىقياسوتحليلعلاقاتالارتباطوالأثربينتطوير القدرات الاستراتيجيةالمستدامة بوصفهمتغيرمستقل والمتغيرات المنبثقةعنهوالمتمثلةب ( القيادة ، المعرفة ، المسألة، الترتيبات المؤسسية) والتوان التنظيمي بوصفه متغيرا تابعا. وتجلىهدفالدراسةببعدين،أولهمانظري،وتمثلبتقديمإطارفكريلموضوعالدراسة،وثانيهماميدانيأوتطبيقي،تمثلفيدراسةوتحديدتأثير ) تطوير القدرات الاستراتيجيةالمستدامة في تحقيق التوازن التنظيمي) لعينه من المصارف الأهلية في محافظة النجف الاشرف واستهدفتالدراسةالإجابةعنالتساؤلات،ثمبلورةالإطارالنظريفيضوءهذهالتساؤلات،وصياغةفرضياتاختبرتالعلاقاتارتباطاوتأثيرا . وقدتمجمعالبياناتمن 50 مديرا في عينه من المصارف الأهلية ،بالاعتمادعلىالاستبانةبوصفهاأداةللقياس،وباستخدامعددمن الأساليبالإحصائيةكالمتوسطالحسابي،والانحرافالمعياري،ومعاملالتحديد ،(R) والنسبالمئوية،ومعاملالارتباطل ((Spearmanلاختبارفرضياتالارتباط،وقيمة ((Fلنماذجالانحدارالبسيطوالمتعددلاختبارفرضياتالتأثير. وتمتالمعالجةالإحصائيةبتحليلالبياناتباستخدامبرنامج (SPSS) .

Keywords


Article
درجة ممارسة أنماط التفكير الاستراتيجي لدى القيادة التعليمية في جامعة تكريت دراسة مقارنة بين الكليات العلمية والانسانية

Authors: مروان خلف علي
Pages: 661-680
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present research aimed to identify the extent of the practice of academic leaders, heads of scientific departments to patterns of strategic thinking (a comprehensive thinking, abstract thinking, diagnostic reasoning, thinking diagram) Are there differences in the views of academic leaders about the strategic thinking in colleges humanitarian and scientific researchsample patterns? Tikrit University was chosen field of research and testing of hypotheses were used questionnaire form a key tool in the collection of data relating to the field side of the study and the total sample size (30) head of science department. After data analysis of the answers of the study sample, and test hypotheses using a number of methods and statistical tools and using Ready program (SPSS) The researchfound a set of conclusions the most important, there is interest by the heads of academic departments in colleges surveyed cultural norms of thinking, and that the research sample colleges (humanitarian and scientific ) do not differ substantially in terms of the extent of the practice patterns of thinking, but low rates Jadda.vdila to provide a set of recommendations T-focus essentially on the importance of the cultivation of strategic thinking in the educational organizations المستخلص يهدف البحث الحاليإلى التعرف على مدىممارسةالقادةالأكاديميين من رؤساء الاقسام العلمية لانماطالتفكيرالاستراتيجي(تفكيرشامل،تفكيرتجريدي،تفكيرتشخيصي،تفكيرتخطيطي)، وهل هناك فروقفيوجهاتنظرالقياداتالاكاديمية إزاءأنماط التفكير الاستراتيجي في الكليات الانسانية والعلمية عينة البحث ؟ واختيرت جامعة تكريت ميدانياً للبحث واختبار فروضها ، وتم استخدام استمارة الاستبانة كأداة رئيسية في جمع البيانات المتعلقة بالجانب الميداني من البحث وبلغ حجم العينة (30) رئيس قسم علمي . وبعدتحليلالبياناتلإجاباتعينةالبحث، واختبارالفرضياتبالاستعانةبعددمنالوسائلوالأدوات الإحصائية وباستخدام البرنامج الجاهز(SPSS) وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات اهمها ،هناك اهتمام من قبل رؤساء الاقسام الأكاديمية في الكليات المبحوثةبانماط التفكير ، و إن الكليات عينة البحث ( الانسانية والعلمية ) لا تختلف جوهرياً من حيث مدى ممارسة انماط التفكير إلا بنسب منخفضة جداً.فضلا عن تقديم مجموعة من التوصيات ليتركزجوهرها على أهمية استزراع التفكير الاستراتيجي في المنظمات التعليمية

Keywords


Article
أمكانية أنضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية الاشكالية والنتائج

Authors: ميادة حسن رحيم
Pages: 681-700
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract There is no doubt that opening up to the outside world and interact with one of the necessities and inevitable for the development of the economies of countries through trade and exchange of experiences and skills, among others, The World Trade Organization pole president of the poles of globalization and responsible for all business operations in goods and services and intellectual property in all parts of the world which is seeking to attract all the nations of the world to this world organization, including Iraq to be a global competition in the aforementioned sectors, And now going through the world, especially developing ones in the conflict between acceptances and to comply with the terms of the organization, And the willingness of Iraq to join the World Trade Organization in particular, and he moved from the central planned economy to economic freedom and open trade and import door of all countries of the world in light of the economic imbalances that the country which is suffering according to macroeconomic indicators and represented in unemployment and inflation and economic activity and trade balance of the country المستخلص مما لاشك فيه ان الانفتاح على العالم الخارجي والتفاعل معه يعد لمن الضروريات لتطوير اقتصادات الدول من خلال التجارة وتبادل الخبرات والمهارات وغيرها, وتمثل منظمة التجارة العالمية القطب الرئيسي من اقطاب العولمة والمسؤولة عن كافة العمليات التجارية في السلع والخدمات والملكية الفكرية في كافة انحاء العالم وهي تسعى لأن تجذب جميع دول العالم للانضمام اليها ومنها العراق لتكون منافسة عالمية في القطاعات سابقة الذكر , وتمر الآن دول العالم خصوصاً النامية منها في صراع بين القبول والانصياع لشروط المنظمة و الانعزال عن العالم الخارجي التي ستفرضها عليه المنظمة , ويتناول بحثنا أثر العولمة على الاقتصاد العراقي واستعداد العراق للانضمام لمنظمة التجارة العالمية خصوصاً وأنه أنتقل من الاقتصاد المخطط المركزي الى الحرية الاقتصادية وفتح باب التجارة والاستيراد من كافة دول العالم في ظل الاختلالات الاقتصادية التي يعاني البلد منها وفق مؤشرات الاقتصاد الكلي والتي تتمثل في البطالة والتضخم واالنشاط الاقتصادي والميزان التجاري للبلد

Keywords


Article
تحقيق المسؤولية الاجتماعية للمنظمات الصحية باعتماد تطبيقات الموارد البشرية الخضراء: دراسة حالة في مستشفى اليرموك التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research aims to clarify the nature of the relationship and influence between applications Green Human Resources Management and the achievement of social responsibility of the organization, as the form of human resources management the most important departments in the organizations since it deals with the most precious resources owned by the Organization illusion of human resources, has been growing interest in the topic of social responsibility after Organizations have become an integral part of the community. Field research problem was referring to a clear lack of lack of interest in the administration researched the applications of green human resources management in the achievement of social responsibility organizations and this is what touched researchers. Questionnaire was adopted as a tool to collect research and data that are set up based on the number of ready-made standards. The researchers adopted the style (checklist) in data collection through to meet a number of board certified in Yarmouk Hospital 732 educational students and chosen as a field of research. And to introduce and analyze research data, use statistical program Ready (SPSS), and the most important statistical tools used in the analysis are: "the percentage of the agreement, and the arithmetic mean, standard deviation, and coefficient of variation, and the correlation coefficient of Spearman, and linear regression simple", has spawned these tools a number of Results confirmed most of an association and the impact of the relationship of significance between HRM green and social responsibility applications and it has been accepted hypothesis president for research, and therefore recommended that research on the need for increased attention researched the organization applications Green human resources management in the achievement of social responsibility towards the environment that works including through access to the experiences of developed countries in this field, as well as hiring and Almsttharin of experienced and knowledgeable in this area.المستخلص يهدف هذا البحث الى توضيح طبيعة العلاقة والتاثير بين تطبيقات ادارة الموارد البشرية الخض ا رء وتحقيق المسؤولية الاجتماعية للمنظمة ، اذ تشكل ادارة الموارد البشرية اهم الادا ا رت في المنظمات على اعتبار انها تتعامل مع اثمن الموارد التي تمتلكها المنظمة وهم الموارد البشرية ، وقد ت ا زيد الاهتمام بموضوع المسؤولية الاجتماعية بعد ان اصبحت المنظمات جزء لا يتجزء من المجتمع . وقد اشارة مشكلة البحث الميدانية الى وجود قصور واضح في قلة اهتمام الادارة في المنظمات المبحوثة بتطبيقات ادارة الموارد البشرية الخض ا رء في تحقيق المسؤولية الاجتماعية وهذا ما لمس الباثاان . وتم اعتماد الاتتبان ااداة لجمع بيانات البحث والتي تم اعدادها بالاتتناد الى عدد من المقاييس الجاهزة . واعتمد الباثاان اتلوب في جمع البيانات من خلال الالتقاء بعدد من طلبة البورد في مستشفى اليرموك التعليمية )checklist( والتي اختيرت اميدان للبحث . ولادخال وتحليل بيانات البحث اتتخدم البرنامج الاثصائي الجاهز ومن اهم الادوات الاثصائية المستخدمة في التحليل هي : " النسبة المئوية للاتفاق ، والوتط ، )SPSS( الحسابي ، والانح ا رف المعياري ، ومعامل الاختلاف ، ومعامل الارتباط لسبيرمان ، والانحدار الخطي البسيط " ، وقد افرزت هذه الادوات عدد من النتائج اكدت معظمها على وجود علاقة ارتباط وتاثير ذات دلال معنوية بين تطبيقات ادارة الموارد البشرية الخض ا رء والمسؤولية الاجتماعية وعلي تم قبول الفرضية الرئيسة للبحث ، وبناءً على ذلك اوصى البحث على ضرورة زيادة اهتمام المنظمة المبحوثة بتطبيقات ادارة الموارد البشرية الخض ا رء في تحقيق المسؤولية الاجتماعية اتجاه البيئة التي تعمل ضمنها وذلك من خلال الاطلاع على تجارب الدول المتقدمة في هذا المجال ، فضلاً عن الاتتعان بالخب ا رء والمستاارين من ذوي الخبرة والمعرفة في هذا المجال

Keywords

Table of content: volume:15 issue:4-2