Table of content

Journal of university of Anbar for Pure science

مجلة جامعة الانبار للعلوم الصرفة

ISSN: ISSN: 19918941
Publisher: University of Anbar
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of University of Anbar for Pure Science: (JUAPS) is dedicated to publish research papers from all disciplines of pure science. Subject areas cover, but not limited to, physics, chemistry, biology, environmental sciences, Earth sciences, biotechnology, nanotechnology, mathematics and computer science. This is a quality controlled, peer-reviewed journal. The first issue was published on 2007. Journal of University of Anbar for Pure Science (JUAPS) has 3 issues per year. The Journal welcomes the submission of manuscripts that meet the general criteria of significance and scientific excellence. Papers will be published shortly after acceptance. This journal is issued by the college of science, university of Anbar.

Loading...
Contact info

Mobile : 07825842504
Mobile :07723161875

E-mail:juaps@uoanbar.edu.iq

Viber:+9647723161875

Table of content: 2019 volume:13 issue:1

Article
Isolation and Identification of Klebsiella pneumoniae from Infants with Necrotizing Enterocolitis
عزل وتشخيص بكتريا Klebsiella pneumoniae المسببة لالتهاب الامعاء التنخري عند الاطفال الرضع

Loading...
Loading...
Abstract

Sixty four clinical isolates were collected from children with Necrotizing Enterocolitis admitted to the Children's Protection Hospital at the Medical City in Baghdad. These isolates included (41) stool samples, (14) blood samples and (9) urine samples for the period from 29/1/2018 to 4/4/2018. All the samples were cultured on MacConkey agar and Blood agar for diagnosis. All isolates were identified depending on macroscopic, microscopic, and biochemical tests, with Vitek-2 compact system. Forty three isolates were obtained from all samples; (26) isolates as Klebsiella pneumoniae (60.46%), 8 isolates as Escherichia coli (18.60 %), 4 isolates as Pseudomonas aeruginosa (9.30%), 2 isolates as Klebsiella oxytoca (4.65%), 2 isolates as Enterobacter cloacae (4.65%) and 1 isolate as Proteus hauseri (2.32%). The results showed that K. pneumoniae was the predominant in the samples taken from infants infected with Necrotizing Enterocolitis . جمعت (64 ) عينة سريرية من مستشفى حماية الأطفال بمدينة الطب ببغداد لأطفال مصابين بالتهاب الأمعاء التنخري تضمنت (41) عينة من الخروج Stool و (14) عينة من الدم Blood و 9 عينات من البول Urine للفترة من 29/1/2018 إلى4/4/2018 . زرعت جميع العينات على وسط أكار الماكونكي MacConkey agar ووسط أكار الدم Blood agar . شخصت العزلات بالفحوصات المجهرية والمزرعية والكيموحيوية ، فضلاً عن التشخيص باستعمال جهاز Vitek-2 إذ أمكن الحصول على (43) عزلة, ومن خلال التشخيص بنظام الفايتك تبين إن ( 26) عزلة تعود لبكتريا Klebsiella pneumoniae بنسبة 60.46% و(8) عزلات Escherichia coli بنسبة 18.60% و (4) عزلات Pseudomonas aeruginosa بنسبة 9.30% وعزلتين Klebsiella oxytoca بنسبة 4.65% و عزلتين Enterobacter cloacae بنسبة 4.65% وعزلة واحدة لبكتريا Proteus hauseri بنسبة 2.32% . ومن خلال النتائج أظهرت بكتريا K. pneumoniae هي النوع السائد في العينات المأخوذة من الأطفال الرضع المصابين بالتهاب الأمعاء التنخري ، وكانت عدد عزلات بكتريا K.pneumoniae المعزولة من عينات الخروج (23) عزلة بنسبة 88.46% وعزلتين بنسبة 7.69% من الدم وعزلة واحدة من البول بنسبة 3.84% .


Article
Effect of plant growth regulator, gibberellic acid( GA3) and antibiotic, pencillin in the multiplication of tomato mosaic virus (ToMV)
تأثير منظم النمو حامض الجبريليك GA3 والمضاد الحيوي البنسلين Penicillin في تضاعف فايروس موزائيك الطماطة Tomato Mosaic Virus

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted in Biology Department, Science College, University of Al- Anbar in 2018 season, to test the inhibition activity of gibberillic acid and antibiotic, pencillin against tomato mosaic virus.Two compounds were used to investigate resistance induction in tomato plants against the tomato mosaic virus (ToMV). In this study 50 ppm and 100 ppm of gibberillic acid and pencillin respectively were used to identify the activity in the inhibition of virus replicating or inducing the resistance in tomato plants against this virus. The results showed that the concentration 100 ppm of gibberillic acid is the best in the inhibition ratio ( in the experiment of mixture tomato mosaic virus inoculum and gibberillic acid or pencillin). It gave inhibition ratio 67.44 % (lesions number, 0.8133 lesion.cm-2), while the concentration 50 ppm gave inhibition ratio 54.92 % ( lesions number 1.126 lesion.cm-2), Moreover, the concentration 100 ppm of pencillin gave inhibition ratio 79 % ( lesions number, 0.580 lesion.cm-2) in comparison with the concentration 50 ppm which gave 74 % ( lesions number 0.712 lesion.cm-2). The results also showed, when treating tomato plants with the concentration 100 ppm of gibberillic acid by spray on plant, gave inhibition ratio 56.44 % compared with the concentration 50 ppm which give inhibition ratio 33.85 %. Also, the pencillin treatment gave better activity in the concentration 100 ppm which give inhibition ratio 70.494 % , while the concentration 50 ppm gave inhibition ratio 20.038 %. Based on the results of the experiment of immersion tomato roots with gibberellic acid at the concentration 100 ppm was the best, giving inhibition ratio 52.03 % while the 50 ppm of gibberellic acid gave inhibition ratio 26.89 %. Furthermore, when treating the tomato plant with pencillin the resistance against virus was higher at the concentration 100 ppm than at the concentration 50 ppm, which resulted in the inhibition ratios 63.60 % , 41.59 % respectively. The experiment of immersion Datura roots with gibberellic acid and pencillin showed no differences between the concentration 50 ppm of gibberellic acid and control. However, the 100 ppm of gibberellic acid gave inhibition ratio 53.76 %. This experiment did not identify any differences between the antibiotic pencillin concentrations, where the concentration 100 ppm of pencillin gave the highest resistance in plant against the virus with the lowest local lesions on Datura plant (inhibition ratio, 66.267% ) compared with the concentration 50 ppm which gave inhibition ratio, 21.881% and control. اجريت هذه الدراسة في قسم علوم الحياة، كلية العلوم، جامعة الانبار لمعرفة الفعالية التثبيطية لمنظم النمو حامض الجبريليك والمضاد الحيوي البنسلين ضد فايروس موزائيك الطماطة Tomato Mosaic Virus وكذلك دراسة امكانية استخدام هذين المركبين في تحفيز المقاومة في نباتات الطماطة ضد الاصابة بهذا الفايروس، اذ استخدم التركيزين 50 ppm و 100 ppm ولكل من منظم النمو حامض الجبريليك والمضاد الحيوي البنسلين لمعرفة دورهما في تثبيط تضاعف الفايروس او تحفيز المقاومة في النباتات ضد الاصابة بالفايروس، بينت النتائج بان التركيز 100 ppm من حامض الجبريليك كان الاكفأ في نسبة التثبيط (في تجربة خلط اللقاح الفايروسي مع حامض الجبريليك او البنسلين) اذ اعطى نسبة تثبيط بلغت 67.44 % (عدد نخرات 0.8133 نخرة / سم2) مقارنة مع التركيز 50 ppm الذي اعطى نسبة تثبيط بلغت 54.92 % (عدد نخرات 1.126نخرة/ سم2). وكذلك الحال لمعاملة التركيز 100 ppm من البنسلين الذي اعطى نسبة تثبيط بلغت 79 % (عدد نخرات .5800 نخرة/ سم2) مقارنة بالتركيز 50 ppm الذي اعطى نسبة تثبيط بلغت 74 % (عدد نخرات 0.712 نخرة / سم2). واظهرت النتائج بان نسبة التثبيط الناتجة من معاملة نباتات الطماطة بحامض الجبريليك رشاً على النباتات كانت الاعلى وبتركيز 100 ppm اذ اعطت نسبة تثبيط بلغت 56.44 % مقارنة مع معاملة التركيز 50 ppm التي اعطت نسبة تثبيط بلغت 33.85 % وبفارق معنوي بين المعاملات، كذلك الحال بالنسبة لمعاملة المضاد الحيوي البنسلين الذي اعطى اعلى فاعلية في التركيز 100، الذي اعطى نسبة تثبيط بلغت 70.494 % ثم تلاه التركيز 50 ppm الذي اعطى نسبة تثبيط بلغت 20.038 %. وكانت نسبة التثبيط في تجربة غمر جذور نباتات الطماطة بحامض الجبريليك الاكفأ فيما يخص معاملة التركيز 100 ppm اذ اعطت نسبة تثبيط بلغت 52.03 % تلتها معاملة 50 ppm من حامض الجبريليك التي اعطت نسبة تثبيط بلغت 26.89 % والتي كانت بفارق معنوي مع معاملة السيطرة، وكذلك الحال لمعاملة غمر جذور نباتات الطماطة بالبنسلين التي اعطت لنباتات الطماطة اعلى مقاومة ضد الفايروس وبتركيز 100 تلتها معاملة التركيز 50 ppm وبنسبة تثبيط بلغت 63.60 % و 41.59 % على التوالي. اما في تجربة غمر جذور نباتات الداتورة بحامض الجبريليك والبنسلين فيتضح عدم وجود فرق معنوي بين معاملة التركيز 50 ppm من حامض الجبريليك ومعاملة السيطرة في حين كان للتركيز 100 ppm من حامض الجبريليك نسبة تثبيط بلغت 53.76 % ، ويتضح من التجربة نفسها بان هناك فروقات معنوية بين تراكيز المضاد الحيوي البنسلين اذ اعطى التركيز 100 ppm من البنسلين اعلى نسبة مقاومة في النباتات ضد الفايروس متمثلة بقلة عدد النخرات الناتجة على نباتات الداتورة وبنسبة تثبيط بلغت 66.267% مقارنة بمعاملة التركيز 50 ppm التي اعطت نسبة تثبيط بلغت 21.881 % ومعاملة السيطرة.


Article
Spectrophotometric determination of bismuth (III) via pyrocatecol violet dye as chromogenic reagent
لتقدير الطيفي للبزموث باستخدام صبغة البايروكاتيكول البنفسجية بوصفها كاشف كروموجيني

Loading...
Loading...
Abstract

Direct, rapid, simple, precise and an accurate spectrophotometric method for the estimation of bismuth (III) ion was proposed. The reaction of bismuth (III) ion with pyrocatecol violet in aqueous solution in the presence of cetyl trimethyl ammonium bromide) CTAB)to form at pH 3.4 a colored complex which was showing maximum absorption at 648 nm. The linearity of the proposed method was obeyed Beer's law over the concentration range of 5-200 µg /25 ml i.e (0.2-8.0) ppm. The molar absorptivity factor found to be 1.72×104 l/mol.cm and, Sandall's sensitivity index was 0.01215 µg/cm. The proposed method was successfully applied for the determination of bismuth (III) in water and pharmaceutical preperation (Tablet).تم اقتراح طريقة طيفية بسيطة وسريعة ومباشرة لتحديد البزموت (III). تعتمد الطريقة على تفاعل البزموت (III) مع البايركاتيكول البنفسجي في محلول مائي وبوجود سيتايل ثلاثي مثيل امونيوم برومايد CTAB عند الدالة الحامضية 3.4 لتكوين معقد ملون له أقصى امتصاص عند الطول الموجي 648 نانومتر. كانت حدود قانون بير ضمن مدى التراكيز (5-200) مايكروغرام / 25 مل أي (0.2-8.0) جزء لكل مليون جزء ومعامل الامتصاص المولاري (1.27×410) لتر.مول-1.سم-1 ودلالة حساسية ساندال (0.01215) مايكروغرام.سم-2. طبقت الطريقة لتقدير البزموث بنجاح في نماذج مائية مختلفة وفي المستحضر الصيدلاني(الاقراص الدوائية).


Article
Estimation of Selected Essential Metals in Ginger (Zingiber officinale) and Roselle (Hibiscus sabdariffa)
تقدير العناصر الأساسية المختارة في الزنجبيل والكركديه

Loading...
Loading...
Abstract

Zingiber officinale and Hibiscus sabdariffa are common medical plants used in traditional medicine. The mineral elements (Se, Zn, Cu, Fe, Ca,K, Mg and Na) have played a major part in the health and battling sicknesses in the human body. The aim of this study is to estimate the mineral composing, Zingier officinal, Zingier officinal and Hibiscus sabdariffa which would be an important promotion vantage in human health, despite the fact that the characterization of the components is somewhat difficult. The analysis of mineral composition of these plants is carried out by using inductively Coupled Plasma- Mass spectrometry. The finding of this study shows that the level of the elements in, Zingier officinal are 345.7, 7012.7, 2444.7, 685, 8283, 67722, 12260 and 2520 μgkg for Se, Z, Cu, Fe, Ca, K, Mg and Na, respectively. The level of Se, Zn, Cu, Fe, Ca, K, Mg and Nain Hibisus sabdariffa are 55.7, 3052, 2288, 120, 112071, 88690, 27822 and 2229 μgkg, respectively. Moreover, the results of this study suggest that Ginger and Roselle could be utilized as enhancement nourishment or diet improvement particularly in the lower protein diets.الزنجبيل والكوجرات من النباتات الطبية الشائعة الاستعمال في الطب التقليدي. وتعرف هذه النباتات بعدة خواص علمية. تلعب العناصر المعدنية (السيلنيوم، الخارصين، النحاس، الحديد، الكالسيوم، البوتاسيوم، المغنيسيوم والصوديوم( دورًا رئيسيا في الصحة ومكافحة الأمراض في جسم الأنسان . يهدف هذا العمل الى تقدير التركيب المعدني لنباتات الزنجبيل والكوجرات والتي من شأنها أن تكون ميزة تعزيز هامة في صحة الإنسان على الرغم من حقيقة أن توصيف المكونات صعبة بعض الشيء. اتم اجراء تحليل التركيب المعدني لهذه النباتات باستخدام تقنية بلازما الحث المقترن- طيف الكتلة. أظهرت نتائج التحليل أن تراكيز عناصر السيلنيوم، الخارصين، النحاس، الحديد، الكالسيوم، البوتاسيوم، المغنيسيوم والصوديوم في نبات الزنجبيل كانت (345.7, 7012.7, 2444.7, 685, 8283, 67722, 12260 و 2520مايكرو غرام/كيلوغرام) على التوالي. في حين كانت تراكيز السيلنيوم، الخارصين، النحاس، الحديد، الكالسيوم، البوتاسيوم، المغنيسيوم والصوديوم في نبات الكوجرات (55.7،3052 ،2288 ، 120،112071 ،88690 ،27822 و2229 مايكرو غرام/ كيلوغرام) على التوالي. بينت نتائج هذه الدراسة امكانية استخدام نبات الزنجبيل والكوجرات كمكملات غذائية أو للحمية الغذائية في نظام الحمية ذات البروتين المنخفض.


Article
Microfacies Analysis the Lower-middle Miocene Succession, Kirkuk area
التحليل السحني لتتابع المايوسين الاسفل- الاوسط , منطقة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

The Lower-Middle Miocene succession in kirkuk area include the Serikagni, Euphrates, Dhiben, Jeribe and Fatha formations in addition to Govanda and Ghar formation. The Euphrates, Dhiban, and Jeribe formations for study in Ja-26 and Hr-41 wells at Kirkuk area have similar facies and difficult recognized in order to Dhiban Formation separated with them. Therefore Euphrates ,Dhiban, and Jeribe formations are favored one group where to be similar in paleoenvironment depositonal and facies analyses. Which most them are formed from restricted marine and shallow open marine environments that consisting of lime mud stone, wakestone and packstone which consist skeletal grains of fossils especially milolid and nonskeletal grains of pellits and peloids in addition to dolomite and dolomitic mud and wackestone. The sabkha environment is recognized to Dhiban Formation and at the Jeribe Formation there are fixed occurrence of blue marl facies which represent the deep marine environment and fossilifrous peloidal packestone-grainestone facies represent shoal environments. The Fatha Formation and Serikagni Formation are considered resigning formations where Serikagni Formation is recognized by planiktonic deep marine environment while Fatha Formation is recognized dependence on location of sequence stratigraphy that is characterized high thick of salt, gypsum, anhydrate rocks in addition thin interbeded carbonates rocks. يتضمن تتابع المايوسين الاسفل –الاوسط كل من تكوين السركاكني ، تكوين الفرات ، تكوين الذيبان ، تكوين الجريبي، تكوين الفتحة اضافة تكوين الغار وتكوين كوفاندة. من خلال دراسة التتابع في منطقة كركوك عند بئر 26- جمبور وبئر حمرين-41 تم التعرف على تكوين الفرات وتكوين الذيبان وتكوين الجريبي حيث تم ملاحظة التشابهة السحني لهذة التكاوين الثلاثة حيث هنالك صعوبة للتميز بين تكوين الفرات وتكوين الجريبي بالرغم من وجود تكوين الذبان بينهما لذا يفضل ان تكون هذه التكاوين مجموعة واحد حيث التشابهة في بيئة الترسيب والتي تقع ضمن البيئة البحرية المحصورة والبيئة البحرية المفتوحة. ان سحنات هذه التكاوين الثلاث تتضمن سحنة الحجر الجيري الطيني و الواكي والمرصوص الحامل للحبيبات الهيكلية وخصوصا متحجرات المليولد والحبيبات الغير هيكلية من البليت البليوليد اضافة الى الدولومايت. ان بيئة تكوين الذبان تمثل بيئة السبخة بينما بيئة الجريبي والفرات حيث وجود حجر المارل الازرق الذي يمثل البيئة البحرية العميقة اضافة الى البيئة الضحلة المتمثلة بسحنة الحجر الجيري الحبيبي والمرصوص الحاملة الحبيبات الهيكلية والبليوليد. تكوين الفتحة وتكوين سركاكني يعتبران تكوينان مستقلان حيث تكوين السركاكني يمثل البيئة البحرية المتمثلة بسحنة الحجر الجيري الحملة للمتحجرات الطافية بينما تكوين الفتحة الذي تم تميزه اعتمادا على موقعه في التتابع حيث السمك العالي من الصخور الملحية والجبسم والانهيدرايت والتي يتخللها صخور الحجر الجيري الرقيقة. الكلمات المفتاحية: سحنة دقيقة ، تكوين ، عصر المايوسين، بيئة ، ترسيب ، تتابع.


Article
Some new types connectedness in topological space
بعض الأنواع الجديدة للإتصال في الفضاءات التبولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

The main purpose of this paper is to introduce new definitions of separation, connectedness in topological spaces namely ( S^* g-separation , (S^* g-α)separation , S^* g-connected , (S^* g-α)connected ) by using the definitions S^* g-(S^* g-α)- open sets and study the relations among them . Also we study hereditary, topological property and show that S^* g-(S^* g-α)connectedness is not - hereditary property but topological property.أن الغرض الرئيسي من هذا البحث هو تقديم تعاريف جديدة للاتصال والتفريق التي اسميناها (S^* g-separation, ( S^* g-α) separation , S^* g-connected, (S^* g-α)connected ) باستخدام المجموعات المفتوحة من نمط S^* g-(S^* g-α) ودرسنا العلاقة بينهم. كذلك درسنا الصفات الوراثية و التبولوجية وبرهنا أن الاتصال هو ليس صفة وراثية ولكنه صفة تبولوجية .


Article
Apriori Method of Mining Secure Data in Social Media
طريقة Apriori لتعدين البيانات الأمنة في التواصل الأجتماعي

Loading...
Loading...
Abstract

As can be seen all around us, social media sites such as Facebook, Twitter, YouTube and Flickr and other became more importance grow rapidly in the last few years. This growth in social media sites has led to increase of information generated and circulated between individuals, this information significance in the companies and institutions works and also for individuals, for this it is important to analyze and classify data by determining keywords and main sentences which lead companies to manage their works more better with present and possibly clients. However, social media data may be contain various types of unwanted and maleficent spammer or hacker actions. So, there is a critical need in the social media network and society, industry for social media security. In this paper, we choose Apriori method for mining and classifying social media data and take a Facebook to be a case study for social media data then after classifying and mining data applying RSA algorithm which is most popular and easer to implement secure data and use it usefully in the company’s work. كما نرى من حولنا فأن مواقع التواصل الأجتماعي المتمثلة بFacebook Youtube, ,Twitter, Flicker وغيرها اصبحت تشكل اهمية كبيرة في حياتنا وازدادت بالنمو خلال السنوات الأخيرة . ان هذا النمو في مواقع التواصل الاجتماعي ادى الى زيادة كمية المعلومات والبيانات المتولدة والمتداولة بين الافراد , هذه المعلومات مهمه في اعمال الشركات والمؤسسات وحتى الأفراد, لذلك من الضروري تحليل البيانات وتصنيفها وتحديد الكلمات المفتاحية والجمل المعبرة مما يؤدي بالشركات الى ادارة اعمالها بشكل افضل مع الزبائن الحاليين والمحتمليين. وفي نفس الوقت فان بيانات التواصل الاجتماعي قد تحتوي على انواع عديدة من القرصنة والبرامج الخبيثة والاعمال الغير مرغوبة. لذا فان شبكات التواصل الاجتماعي والمجتمع والصناعة والاعمال بحاجة ماسة الى استخدام بيانات تواصل اجتماعي امنة. وفي هذا البحث قد اختيرت طريقة الApriori لتعدين وتصنيف بيانات التواصل الاجتماعي وقد اخذت Facebook كحالة لدراسة بيانات التواصل الاجتماعي بعد تصنيف البيانات وتعدينها تطبيق خوارزمية RSA الشائعة والسهلة الاستخدام لتأمين البيانات المصنفة واستخدامها بصورة مفيدة في اعمالهم.


Article
A Technique for Discovering Similarities between Texts Based on Extracting Features from the Text
تقنية لاكتشاف التشابه بين النصوص المستندة على استخراج الميزات من النص

Loading...
Loading...
Abstract

The discovery of the similarity between two texts is very important and useful in many applications. The similarity between texts is the core research area of dataset, data warehouse, and data mining. This paper provides a framework that gives a similarity between two input texts based on pattern recognition and the use of approximate string matching; there is a weight that affects the proportion of similarity. The search compares the similarity of two texts without adherence to the grammar or the use of synonyms or meanings of words. Preliminary results showed the benefit of extracting some of the features in the discovery of the similarity between the texts.إن اكتشاف التشابه بين نصين مهم جدا ومفيد في العديد من التطبيقات. التشابه بين النصوص هو مجال البحث الأساسي في مجموعة البيانات ومستودع البيانات والتنقيب عن البيانات. توفر هذه الورقة إطارًا يعطي تشابهًا بين نصين مدخلين استنادًا إلى التعرف على الأنماط واستخدام مطابقة تقريبية للنص، هناك وزن يؤثر على نسبة التشابه. يقارن البحث التشابه بين نصين دون التقيد بالقواعد اللغوية أو استخدام المرادفات أو معاني الكلمات. اظهرت النتائج الاولية فائدة استخلاص بعض الميزات في اكتشاف التشابه بين النصوص.

Table of content: volume:13 issue:1