Table of content

Journal Of Babylon Center for Humanities Studies

مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية

ISSN: 22272895 23130059
Publisher: Babylon University
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal Of Babylon Center for Humanities Studies is a official Journal issued by the Babylon Center for cultural and historical studies at the University of Babylon, and specializes in the deployment of research and academic articles in the fields of humanities and historical and cultural, Journal is published Quarterly, four times each year which it been edited by a panel scientific works on research Assessment sent where each search is sent to the management of the Journal is working on at least two experts in the evaluation of every aspect of it, and according to form designed for this purpose and we do not publish any articles or research without authorize of the deployment by our experts.
university of babylon
Release year 2011
Total issues 28 issue
quarterly Journal

Loading...
Contact info

phone:030 223080
2026
1389
Dr. Firas/07801650309
website /www.bcchj.com
/ bchc.uobabylon.edu.iq

E:mail /admin@bcchj.com
info@bcchj.com
bchc@uobabylon.edu.iq
st.hesto@yahoo.com

Table of content: 2019 volume:9 issue:4

Article
Picture of death in Western philosophical thought Jean-Paul Sartre flies play model An analytical study
صورة الموت في الفكر الفلسفي الغربي مسرحية الذباب لجان بول سارتر أنموذجا "دراسة تحليلية"

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of death has become a major part of the thinking of philosophers and thinkers, as well as the search for the source of this creation, and philosophies have raised many questions about its origin and source. Philosophical currents and intellectual creations have emerged throughout the long ages of man. This form of death is an important source of philosophy and literature. Each one imagines death from its own perspective, and is primarily intended to interpret this ambiguous existing, trying to unravel the mystery of death and overcome the awe that it poses. شغلت مشكلة الموت حيزا كبيرا من تفكير الفلاسفة والمفكرين، وكذا الباحثين عن مصدر هذا الخلق، وظلت الفلسفات تطرح عدة تساؤلات حول ماهيته ومصدره، فظهرت تيارات فلسفية واجتهادات فكرية مختلفة على مر العصور الطويلة للإنسان وبهذا شكل الموت مصدرا هاما للفلسفة والأدب، فبرزت حركات فلسفية وتيارات أدبية تصور كل واحدة منها الموت من منظورها الخاص، وتهدف في الأساس إلى تفسير هذا الموجود المبهم، وتحاول فك لغز الموت وتجاوز الرهبة التي يشكلها. جان بول سارتر من عمالقة الكتاب الفرنسيين الذين اهتموا بوجود الإنسان وحريته وقد انشغل بفكرة الموت الذي يبطل الإنسان ويلغي كل قيمة في الوجود. تهدف هذه الدراسة من خلال المنهج الوصفي التحليلي إلى دراسة صورة الموت وتجلياته في مسرحية الذباب لجان بول سارتر.


Article
Resources of Imam Al-Aini in Volume II From his book "Akd Al-Juman in the History of Ahl al-Zaman " Concerning the companions of the period and the Prophet's biography
موارد الإمام العيني في المجلد الثاني من كتابه "عقد الجمان في تاريخ أهل الزمان" المتعلق بأصحاب الفترة والسِّيرة النبوية

Loading...
Loading...
Abstract

Throughout the ages, scholars have contested authorship in the history and the prophetic biography, Leaving a huge legacy of works, attracting a number of researchers to provide studies on the resources of scientists and their sources in their works. Among these works the Book of Imam Badr Al-Din Al-Aini (855 AH), ""Akd Al-Juman in the History of Ahl al-Zaman ", the largest of history books.Where his manuscript is in sixty-nine volumes, from the beginning of creation, until the year 850 AH I will try to answer:1- The position of Imam Al-Aini and his most important works.2 - The resources of Imam Al-Aini in the second volume of his book "Akd Al-Joman Fe Tareekh Ahl Alzaman" which related to the owners of the period and the Prophet's biography. Through the following elements: First: a brief translation of the author. Second: Introducing the book "Akd Al- Juman", and its resources in the section on the owners of the period and the Prophet's biography, and includes two topics: A - The definition of the book ""Akd Al- Juman "". B - Resources of Imam Al-Aini in the section on the owners of the period and the Prophet's biography. تنافس العُلماء عبر العصور على التأليف في التاريخ والسِّيرة النبوية، فتركوا لنا تراثًا ضخمًا من المصنفات، استقطبت عددًا من الباحثين لتقديم دراسات حول موارد العُلماء ومصادرهم في مصنفاتهم. ومن هذه المصنفات كتاب الإمام العيني (ت 855هـ) "عقد الجمان في تاريخ أهل الزمان"، أضخم كُتب التاريخ، حيث تقع مخطوطته في تسعة وستين مجلداً، من بدء الخليقة، حتى عام 850هـ. وسأحاول الإجابة عن: 1- مكانة الإمام العيني وأهم مصنفاته. 2- موارد الإمام العيني في الجزء المتعلق. من خلال العناصر الآتية: أولًا: ترجمة موجزة للمؤلف. ثانيًا: التَّعريف بكتاب "عقد الجمان في تاريخ أهل الزمان"، وموارده في القسم المتعلق بأصحاب الفترة والسِّيرة النبوية، ويشمل على مبحثين: أ- التَّعريف بكتاب "عقد الجمان". ب- موارد الإمام العيني في القسم المتعلق بأصحاب الفترة والسِّيرة.


Article
The Isnad and its Urgency in the Fiqh Knowledge
الإسناد وأهميته فى علم الفقه

Loading...
Loading...
Abstract

One of the Muslims privileges is isnad (chain of transmitter), as nickname is a privilege to Arabs. Its function is to keep and safe the religion from replacement or alteration. The Muslims have noticed this isnad from the Sahaba period, after Sahaba period Tabi'in came and generations after them, all have concerned with isnad and cling to him firmly. We read the many of scholars, whom wrote isnads in every tradition that they receive, and also the perfect evidences (tsabt) on each book to be read, even every knowledge they have learned. In the fiqh knowledge, Imam al-Nawawi (d. 676 AH) stated, that the chain of fiqh learning for followers Shafi’ite school with Imam al-Shafi'i himself than to the Prophet is very important obligation and highly valued, that should be known by a faqih and fiqh student, the unfamiliarity with him is infamy. Indeed, teachers in every knowledge is a father in the religion that connecting with God of Universe. Based on these explanations, no excuses and arguments except stipulate that the isnads are important matters of the Shari'a knowledge, especially the fiqh knowledge. Thus, the teachers and students should care for him other than informations itself.إن خصائص الأمة الإسلامية الإسناد، كما أن الكني خصائص العربية. وإنّ له فوائدا كثيرة في حفظ الدين وسلامته من كل تبديل أو تغيير. وقد اهتم المسلمون بالإسناد منذ عهد الصحابة، وجاء بعد الصحابة التابعون ومن بعدهم، وكلهم حرصوا على الإسناد، وعضوا عليه بالنواجذ. قرأنا كثيرا من العلماء الذين كتبوا أسانيدهم المتصلة وأثباتهم المتقنة من كل حديث سمعوه وكل كتاب قرأوه وكل علم تعلموه. وفي علم الفقه – كما قال الإمام النووي (ت 676 هـ) – فإن سلسلة التفقه لأصحاب الشافعي رحمة الله عليه منهم إلى الشافعي رحمه الله، ثم إلى رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من المطلوبات المهمات، والنفائس الجليلات، التي ينبغي للمتفقه والفقيه معرفتها، وتقبح به جهالتها، فإن شيوخه فى العلم آباء فى الدين، وصلة بينه وبين رب العالمين. مستدلّا بهذه البيانات، لا مفر لنا ولا دليل لنا إلّا الإثبات بأنّ الإسناد أمر مهم في العلوم الشرعية عامة وفي علم الفقه خاصا، لابد أن يهتم به المعلم والمتعلم ما عدا المعلومات.


Article
The impact of the educational program in the development of social and linguistic skills and cognitive sense in the sample of autistic children in the center of the province of Babylon
اثر البرنامج التعليمي في تنمية المهارات الاجتماعية واللغوية والحس المعرفي لدى عينة الاطفال المتوحدين في مركز محافظة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Autism is considered one of the most difficult growing disturbances for the child , his parents and the family members who live with him . This disturbance seems ambiguous and strange in behavoural types accompanied it . Some of its behavoural aspects interfere with some symptoms of defect and other disturbances . The first research work has started in field of autism by publishing two scientific papers in separated years 1943 , 1944 . It had been done by two doctors . The first has been done by Leokanner and the second by Hans Asperger . Both of them were born and brought up in Vienna but Kanns went to USA and he wrote his historical paper in English but the work presented by Asperger had stayed unknown for many years . It is probably that he had published his research in Germany during the Second World War. It is important to say as Bleuer ( 1916-1951) that both Kanns and Asperger had used the term ( autistic ) to indicate those children who could see at that time , so the term of ( autism ) was formed earlier in twentieth century . Autism is considered one of special categories that started to take care of it and gave a great importance in the last period as a result of child's suffering from this point from general growing defect which affects the different growth aspects for the child and leads to be alone and isolated with himself or herself . Autism is considered one of the most difficult growing defects for the child . The problem of the research had come up from educational philosophy that take care of disable persons based on ( each child of special needs ( disable ) has the ability of teaching and progressing ). The current research attempts to reach the following target :- -To know the difference of statistic indications in pre-test and following test for lonely children. The study has reached through specifying the lonely children of this study whose number is ( 10 ) male and female children dividing in ( 5 ) male children and ( 5 ) female children . The research has reached that there are differences of statistic indications for the following test on pre-test . This indicates that there is a very effective effect for educational programme for the sample of lonely children and that enable him to depend on themselves and their independence in their daily life and to live with society. يعد اضطراب التوحد(الاوتيزم ) من اكثر الاضطرابات النمائية صعوبة بالنسبة للطفل نفسه , و والديه , وافراد اسرة الذين يعشون معه , ويعود ذلك الى انه اضطراب يتميز بالغموض وبغرابة انماط السلوك المصاحبة له , ويتداخل بعض مظاهره السلوكية مع بعض اعراض اعاقة واضطرابات اخرى. وبدا العمل البحثي الاولي في مجال اضطراب التوحد بنشر ورقتين علميتين تم نشزهما في عامين منفصلين هما 1943 ,1944 اجراهما طبيبين حيث اجرى الاولي ليوكانر (Leokanner ) بينما اجرى الثانية هانز اسبرجر (Hans Asperger ) ,ومع ان كليهما ولد وتربى في فينا فان كانز ذهب الى الولايات المتحدة وكتب ورقته التاريخية باللغة الانجليزية بينما ظل العمل الذي قدمه اسبرجر مجهولا او غير معروف لسنوات عديدة , وربما يرجع ذلك الى انه قد نشر بحثه بالألمانية خلال فترة الحرب العالمية الثانية . ومن الجدير بالذكر كما يرى بلولير (Bleuer 1916- 1951 ) كلا من كانز واسبرجر قد استخدم مصطلح توحدي (autistic ) للإشارة الى اولئك الاطفال الذين كانوا يلاحظونهم آنذاك، مما جعل مصطلح اضطراب التوحد يصاغ في وقت مبكر من القرن العشرين ويعتبر التوحد من الفئات الخاصة التي بدأ الاهتمام والعناية بها بشكل ملحوظ في الآونة الاخيرة, وذلك لما يعانيه الطفل في هذه الفئه من اعاقه نمائية عامه تؤثر على مظاهر النمو المتعددة للطفل وتؤدي الى انسحابه وانغلاقه على نفسة, كما ان التوحد يعتبر من اكثر الاعاقات النمائية صعوبة بالنسبة للطفل. وقد انبثقت مشكلة البحث من الفلسفة التربوية التي تعني بذوي الاحتياجات الخاصة والمرتكزة على (ان كل طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة قابل للتعلم والتقدم ) ، ويسعى البحث الحالي لبلوغ الهدف التالي : التعرف على الفروق ذات الدلالة الاحصائية في الاختبارين القبلي والبعدي لدى الاطفال المتوحدين . وتوصلت الدراسة من خلال تشخيص الاطفال المتوحدين على مقياس الدراسة والبالغ عددهم (10) طفل وطفلة بواقع (5)طفل و(5)طفلة ,حيث توصل البحث الى وجد فروق ذات دلالة احصائية لصالح الاختبار البعدي على حساب الاختبار القبلي ، ويفسر ذلك الى وجود اثر فعال جدا للبرنامج التعليمي لدى عينة الاطفال المتوحدين مما يساعده في الاعتماد على انفسهم ، والاستقلال في حياتهم اليومية ، و على التعايش مع المجتمع .


Article
The Effectiveness Of Technical Diversity In The Design Of Fabrics
فاعلية التنوع التقني في الإظهار التصميمي للأقمشة

Loading...
Loading...
Abstract

Diversity is an important necessity to find the optimal design and enjoy the final appearance qualities. Multiple technologies show the achievement of aesthetic values that have the effect of achieving the desired popularity of fabrics. The interaction between technical diversity and design show comes in order to reach design goals. Based on the foregoing, the problem of research is formulated in question. How effective is the technical diversity in the design display of fabrics? In order to reach the desired results, the objective of the research is to determine the effectiveness of technical diversity in the design of the fabric. The importance of the research is that it may contribute to the development of awareness among specialists in the field of textiles, and identified the study to study the effectiveness of technical diversity in the display designs of women's fabrics of Chinese and Turkish origin, for the period 2010-2012. The researcher then defined the relevant terms including: effectiveness, diversity, technology, fabric design, design display of fabrics. Then the second chapter, theoretical framework and previous studies were the most prominent axes of effectiveness and diversity, technical and demonstration and then the researcher presented a set of indicators that resulted from the theoretical framework, including that the quality of raw materials and techniques of printing and chemically and mechanically processed such as (bleaching, dyeing, printing, cutting, etc.), reflected In the final display of the cloth and the appearance of qualities, exploring the various technical and technical methods implemented on the surface of the cloth and increase the experience, drives to think and create distinctive work of a creative nature helps to develop the design idea. And then the third chapter of the research procedures, where the researcher adopted the descriptive approach, the research community consists of designs of modern women's fabrics available in local markets in Iraq of Chinese and Turkish origin, for the period from 2010-2012 and represent the research community with (100) models. (8) samples were chosen intentionally and the researcher set the requirement of technical diversity as a criterion in the selection of the research sample and to reach the achievement of the research objectives, a questionnaire has been designed to contribute to achieving its objectives. Honesty has had a fundamental effect in confirming sample analysis. And then the fourth chapter, which presented the results of the research, including that the technical effects of the printing used on the aesthetic of the design in terms of accuracy in details and multicolor, most of the printing methods with mechanical technology has a characteristic, as Attempts to use more than one technique have appeared on a single canvas, giving better results on the final display of the cloth aesthetically and mechanically. After the completion of the results show the researcher recommended the need to pay attention to the adoption of modern techniques contribute to the achievement of aesthetic design values of the ideas put forward, including the new computer software or executive techniques, and activate a mechanism for the selection of technical diversity and link it to the apparent qualities of fabrics, including color and texture, and after the completion of the results show and determine Recommendations The researcher proposed to study (the technical diversity of printing on fabrics and its impact on the establishment of a special method for designer fabrics), and the research is attached to a list of Arab and foreign sources and appendices. يعد التنوع من الضروريات المهمة لإيجاد التصميم الامثل والمتمتع بالصفات المظهرية النهائية فتظهر التقنيات المتعددة تحقيقا للقيم الجمالية ذات الاثر في تحقيق الرواج المطلوب للأقمشة فالتفاعل بين التنوع التقني والاظهار التصميمي انما يأتي من اجل الوصول الى غايات تصميمية .وبناءاً على ما تقدم فان مشكلة البحث تصاغ في التساؤل الأتي : ما مدى فاعلية التنوع التقني في الإظهار التصميمي للأقمشة. وللوصول الى ما يرجى من نتائج وضع هدف البحث وهو تعرف مدى فاعلية التنوع التقني في الإظهار التصميمي للأقمشة. وتكمن أهمية البحث في كونه قد يساهم في تنمية الوعي لدى المختصين في مجال الأقمشة، وتحدد البحث بدراسة فاعلـية التــنوع التـقـني في إظـهار تصـاميم الأقـمـشـة النسائية ذات المنشأ الصيني والتركي، للفترة بين عامي 2010- 2012 . ومن ثم عرف الباحث المصطلحات ذات العلاقة ومنها: فَاعِليَّة, التنوع, التقنية, تصميم الأقمشة, الإظهار التصميمي للأقمشة. ومن ثم الفصل الثاني, الإطار النظري وابرز محاوره الفاعلية والتنوع, التقنية والإظهار ومن ثم عرض الباحث مجموعة من المؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري ومنها ان نوعية الخامة وتقنيات طباعتها وطرق معالجتها كيمياويا وميكانيكيا مثل (التبييض والصباغة و الطباعة والقص وغيرها), ينعكس في الإظهار النهائي للقماش والصفات المظهرية, كما ان استكشاف الأساليب التقنية والفنية المتنوعة والمنفذة على سطح القماش وزيادة الخبرة , يدفع إلى التفكير وابتكار إعمال متميزة ذات طابع إبداعي يساعد على تطوير الفكرة التصميمية . ومن ثم الفصل الثالث الخاص باجراءات البحث حيث اعتمد الباحث المنهج الوصفي اما مجتمع البحث فتكون من تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة المتوفرة في الأسواق المحلية في العراق ذات المنشأ الصيني والتركي, للفترة من عام 2010- 2012 وتمثل مجتمع البحث بـ(100) أنموذجاً. وتم اختيار (8) عينات قصديه ووضع الباحث شرط التنوع التقني معياراً في اختيار عينة البحث وللوصول إلى تحقيق أهداف البحث تم تصميم استمارة (لمحاور التحليل) ، وتسـاهم في تحـقيق أهـدافه . وكان للصدق اثر اساسي في تثبيت تحليل العينة . ومن ثم الفصل الرابع الذي قدم نتائج البحث ومنها ان ظهرت التأثيرات التقنية للطباعة المستخدمة على جمالية التصميم من ناحية الدقة في التفاصيل وتعدد الالوان, ,مما يعني ان اغلب الطرق الطباعية ذات التقنية الالية تتمتع بمواصفات, كما ظهرت محاولات استخدام اكثر من تقنية على قماش واحد, مما يعطي نتائج افضل على الاظهار النهائي للقماش جماليا وميكانيكيا . وبعد الانتهاء من إظهار النتائج اوصى الباحث بضرورة الاهتمام باعتماد تقنيات حديثة تساهم في تحقيق قيم جمالية تصميمية للأفكار المطروحة ومن ذلك ما استجد من برمجيات الحاسوب أو التقنيات التنفيذية , وتفعيل الية لاختيار التنوع التقني وربطه بالصفات المظهرية للأقمشة ومنها اللون والملمس, واقترح الباحث القيام بدراسة (التنوع التقني للطباعة على الأقمشة وأثره في تأسيس أسلوب خاص لمصمم الأقمشة ), وارفق البحث بقائمة من المصادر العربية والاجنبية والملاحق.


Article
Education in the countries of Morocco and Andalusia through fatwa books (Fatawa Ibn Rushd and Barzali model)
التعليم في بلاد المغرب والأندلس من خلال كتب الفتاوى (فتاوى ابن رشد والبرزلي أنموذجاً)

Loading...
Loading...
Abstract

Education is the basis of the development and prosperity of society over the ages, as one of the manifestations of civilizational progress in various aspects of life, especially intellectual, as he called Islam since its inception to science and education, stressing its importance and virtues, and the need to achieve all kinds and types. The educational centers that appeared in the countries of Morocco and Andalusia (Alkatibip - mosques - and the emergence of schools later) contributed to raise the level of education and knowledge of students who were receiving education in these centers. The fatwas wrote to the great interest in the education of boys, they pointed out, for example, the method of beatings, which was considered by some to be successful to discipline boys in education, and was among the conditions laid down by scholars can not be infringed upon. يعد التعليم أساس تطور وازدهار المجتمع على مر العصور، ، بوصفه أحد مظاهر التقدم الحضاري في جوانب الحياة المختلقة ولاسيما الفكرية، إذ دعا الإسلام منذ بداياته إلى العلم والتعليم، مؤكداً على أهميته وفضله، وضرورة تحصيله بشتى أصنافه وأنواعه. إذ أسهمت المراكز التعليمية التي ظهرت في بلاد المغرب والاندلس (الكتاتيب- المساجد- ثم ظهور المدارس فيما بعد) برفع مستوى التعليمي والمعرفي للطلاب الذي كانوا يتلقون التعليم في هذه المراكز. وقد أشارت كتب الفتاوى إلى الاهتمام الكبير بتربية الصبيان فأشاروا مثلاً إلى اسلوب الضرب الذي كان يعتبره البعض ناجحاً لتأديب الصبيان في التعليم، وكان من ضمن شروط وضعها الفقهاء لا يمكن التعدي عليها.


Article
Women in the poetry Sepideh Kashani
المرأة في شعر سپیده کاشانی

Loading...
Loading...
Abstract

‘Women’ is the one of the subjects that poets and writers have been, since ancient times, most interested in. Old poets addressed the topic of ‘women’ in their poets mostly as ‘the beloved’. Women’s role was often used to be negative, and become, with the pass of time, more negative. In contemporary Persian poetry that witness considerable changes and development, especially the social poetry, women’s role changed accordingly, as they could break their confining frameworks and began to take a different role. In this study, the researcher considered the position of women in the works of the Iranian poetess Sabeeda Kashani. The features and characteristics of women, be they outer or inner, were discussed with praise or criticism, besides the different roles of women in poetry, the biography of the poetess as a woman, Muslim women and legendary women مـن المواضيع المهمة التي كانت مثار اهتمام الشعراء والكتاب منذ القدم وحتى الان هو موضوع المرأة، فقد تناول الشعراء القدماء المرأة في اغلب اشعارهم بدور المعشوقة وكان دورها سلبيا في الغالب وتزايد سلبيه مع مرور الوقت في الشعر الفارسي المعاصر حيث شهد هذا الشعر تغييرات وتطورات ملحوظه وخاصه الشعر الاحتماعي،تغير دور المرأة ايضا وخرجت مـט اطارها المحدد لها وبدأت تاخذ دورا مختلفا في هذا البحث تناولت الباحثة دراسة مكانه المرأه في شعر الشاعرة الإيرانية سبيده كاشانى،وتمت فيه دراسه خصائص المرأه ومميزاتها سواء كانت ظاهريه او باطنيه بالمدح او بالذم وكذلك ادوار المرأة المختلفة في الشعر،حياة الشاعرة بإعتبارها امرأه النساء المسلمات ونساء الاساطير.


Article
Time Structure in the Abdul Ameer Al-Mager's Collection What is not Left for Oblivion
بنية الزمن في قصص ( مالايتبـقى للنسيـــان ) لـ (عبد الامير المجر)

Loading...
Loading...
Abstract

1- Time has dual retroactive structure changing from resent to past by using dreams and irony. 2- This structural element controls the character in the collection. Semantically, this reflects the theme of reality mirroring the writer's pessimistic view as his stories echoing the absurdity of life. 3- The emotions of the writer are connected psychologically to the time by the emotions of fear, anxiety, dismay, sadness, and pain which are reflected in the collection by using the words (sunset, winter, darkness, night, and withdrawal). Such words are used heavily in the collection. يكشف هذا البحث عن بنية الزمن في قصص ما لا يتبقى للنسيان للقاص عبد الأمير الجر وقد تبين أنها بنية ثنائية إرتدادية قائمة على التحول من الحاضر الى الماضي، يبرز فيها توظيف تقنية الحلم والمفارقة الممزوجة بالاسترجاع. وان هيمنة هذا العنصر البنائي على فاعلية الشخصية الحكائية في المجموعة القصصية صار مفتاحا دلاليا ذو بعد نسقي يكشف عن ثيمة الواقع المهيمن على وجهة نظر الراوي وهي رؤية ذات نزعة سوداوية متشائمة من ضير الحياة وضبابيتها المستمرة على مختلف الازمنة. ولقد ارتبط احساس الراوي بالزمن ارتباطاً نفسياً ممزوجاً بمشاعر الخوف والقلق والرعب والحزن والالم ويبرز ذلك عن طريق دلالة المفردات الموظفة في النصوص القصصية وتشمل : الغروب، الشتاء، الظلام ،الليل ، الذبول، فهذه الدوال قد توافرت وهيمنت على نسيج كل المجموعة لتبث دلالتها المعنوية الايحائية. في مضمون النصوص القصصية.


Article
The impact of inverted thinking strategies and directed imagination in achievement of students in the fifth grade scientific, literature and texts
أثر استراتيجيتي التفكير بالمقلوب والتخيل الموجه في تحصيل طالبات الصف الخامس العلمي في مادة الأدب والنصوص

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to find out: (Effect of inverted thinking strategies and imagination guided in group of students fifth scientific in the literature and texts). To achieve the current research objectives, the researcher formulated the following hypotheses: - There is no statistically significant difference at (0.05) between the average score of students of the first experimental group who study literature and texts with the strategy of inverted thinking and the average score of students of the control group who study literature and texts in the traditional way of achievement. There was no statistically significant difference at (0.05) between the average score of the students of the second experimental group who study literature and texts with the guided visualization, and the average score of the students of the control group who study it in the traditional method of achievement. There is no statistically significant difference at (0.05) among the average scores of the first group students who study literature and texts with the strategy of inverted thinking and the average scores of the students of the second experimental group, which they study in the strategy of guided visualization in achievement. This research was limited to students of the fifth grade scientific in the secondary and secondary schools of Babil province for the academic year 2016-2017. During the period of the experiment, the researcher studied the following topics: Ibn Zaidoun, Hamdouna Bint Ziad, and Ibn Shakil Andalusi, literature in later times, poetry and prose, Religion ornaments, son of Maatouk Musawi). The researcher adopted a experimental design with partial control of three groups (two experimental groups) and a third accurate. She chose Tulatula preparatory school for girls from among the middle and secondary schools affiliated to the Directorate of Education of Babil Governorate. The number of students in the fifth grade was 136 students, the first experimental group consisted of (46) forty-six students studied in reverse thinking. The second experimental group (43) included forty-three students who studied the guided visualization, while the third accurate group was consist of (47) forty-seven students studied in the traditional way. The researcher balanced between the three research groups in variables: the age of the female students calculated in months, the grades of the Arabic language in the first semester test (half year) for the previous academic year 2016_2017, and the academic achievement of the parents. It also prepared teaching plans for the subjects of literature and texts in the content of the book and the behavioral goals formulated. The experiment began on Wednesday, 7/3/2017 and ended on Thursday, 27/4/2017. The test was applied to the three research groups (the experimental groups) and the control group The researcher had already tested another group of the same students of the research community of the Madiha al-Bairmani preparatory test on Monday, 3/4/2017 to correct the answers to the test after it was confirmed its validity and stability. The researcher used the following statistical methods to analyze the data and to extract the results: the analysis of the mono-variance, the coefficient of the stability of the cider of the decider, the Spearman-Brown equation, the kai square (Ka 2), the equation of difficulty, the equation of the coefficient of discrimination, the equation of the effectiveness of the alternatives, The study yielded the following results: - There was no statistically significant difference between the average scores of the first experimental group of students who studied literature and texts with guided exploration, the average scores of the students of the second experimental group studied by semi-directed exploration, and the average scores of the students of the third experimental group who studied them freely in the test of written expression. - There was a statistically significant difference between the average score of the first experimental group (who studied literature and texts in reverse thinking) and the average score of students of the second experimental group (studied by guided visualization) for the second experimental group in the achievement test. - There is a statistically significant difference between the average score of the students of the first experimental group (who studied literature and texts in reverse thinking) and the average score of the students of the control group (who studied them in the traditional way) for the first experimental group in the achievement test. - There was a statistically significant difference between the average score of the second experimental group (who studied the literature and the texts with the guided visualization) and the average score of the students of the control group (who studied it in the traditional way) for the second experimental group in the achievement test. In crux of the results of the current research, the researcher recommended the need for teachers to use the types of thinking and imagination in teaching, for the effectiveness of each of them to draw the attention of students to the lesson and their integration with the material, as well as to throw the curriculum in the preparatory stage to the development of thought and creativity, and teaching the student how to think and not how to save from During the course of the lesson, and the need to hold training courses for teachers and update them on all new in the field of modern teaching methods and urged them to use to expand students' mental perception and encourage them to think, and to complete this research suggested similar research For the current search in other variables, such as reading or expression. يرمي البحث الحالي الى معرفة: ( أثر استراتيجيتي التفكير بالمقلوب والتخيل الموجه في تحصيل الصف طالبات الخامس العلمي في مادة الأدب والنصوص ). ولتحقيق اهداف البحث الحالي صاغت الباحثة فرضيات البحث الآتية : - لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الاولى اللواتي يدرسن موضوعات محددة من مادة الأدب والنصوص باستراتيجية التفكير بالمقلوب ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة اللواتي يدرسن المادة نفسها بالطريقة التقليدية في التحصيل. - لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الثانية اللواتي يدرسن موضوعات محددة من مادة الأدب والنصوص بالتخيل الموجَّه، ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة اللواتي يدرسن المادة نفسها بالطريقة التقليدية في التحصيل. -لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة الاولى اللواتي يدرسن موضوعات محددة من مادة الادب والنصوص باستراتيجية التفكير بالمقلوب وبين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الثانية اللواتي يدرسن المادة نفسها باستراتيجية التخيل الموجه في التحصيل. اقتصر هذا البحث على طالبات الصف الخامس العلمي في اعداديات و ثانويات مركز محافظة بابل، للعام الدراسي2016-2017، ودرّست الباحثة خلال مدة التجربة الموضوعات الآتية:( ابن زيدون، حمدونة بنت زياد ،ابن شكيل الأندلسي ، الأدب في العصور المتأخرة ، الشعر والنثر ، صفي الدين الحلي ،ابن معتوق الموسوي). اعتمدت الباحثة تصميمًا تجريبيًا ذا ضبط جزئي لثلاث مجموعات (مجموعتين تجريبيتين) وثالثة ضابطة ، واختارت قصديًا اعدادية طليطلة للبنات من بين المدارس الإعدادية والثانوية التابعة لمديرية تربية مركز محافظة بابل، وبلغ عدد طالبات الصف الخامس العلمي لعينة البحث (136)مئة وستاً وثلاثون طالبة موزعة بشكل عشوائي على ثلاث مجموعات مجموعتين تجريبيتين وثالثة ضابطة، المجموعة التجريبية الاولى تضم (46) ستاً وأربعون طالبةً درست موضوعات محددة من مادة الأدب والنصوص بالتفكير بالمقلوب، وتضم المجموعة التجريبية الثانية (43) ثلاثاً وأربعين طالبة درست المادة نفسها بالتخيل الموجَّه، أمّا المجموعة الثالثة الضابطة فضمت (47) سبعاً وأربعون طالبة درست المادة نفسها بالطريقة التقليدية. كافأت الباحثة بين طالبات مجموعات البحث الثلاث في متغيرات: العمر الزمني محسوبًا بالشهور ، ودرجات مادة اللغة العربية في اختبار الفصل الاول(نصف السنة) للعام الدراسي السابق 2016_2017، والتحصيل الدراسي للأبوين. كما أعدّت خططًا تدريسية لموضوعات الأدب والنصوص في ضوء محتوى الكتاب والاهداف السلوكية المصوغة، وكانت الباحثة قد سبق ان اختبرت مجموعة استطلاعية اخرى من نفس طالبات مجتمع البحث من اعدادية مديحة البيرماني إختباراً تحصيلياً في يوم الاثنين الموافق 3/4/2017 لتصحيح اجابات الاختبار بعد ان تأكدت من صدقه وثباته ، وبدأت بتطبيق التجربة يوم الأربعاء الموافق 7/3/2017 وانتهت يوم الخميس الموافق 27/4/2017، بتطبيق الاختبار التحصيلي على مجموعات البحث الثلاث المجموعتين التجريبيتين والمجموعة الضابطة بعد ان تأكدت من صدقه وثباته . استعملت الباحثة في معالجة البيانات واستخراج النتائج الوسائل الاحصائية الاتية : تحليل التباين الاحادي، ومربع كا2 ،ومعامل ارتباط بيرسون ، ومعادلة سبيرمان _براون التصحيحية ، ومعامل ثبات كيودر ريتشار دسون ، سبيرمان– بروان ، ومعادلة معامل الصعوبة ، ومعادلة معامل التمييز ، ومعادلة فاعلية البدائل، وبعد استعمال تحليل التباين الاحادي ، واختبار شيفيه ، اسفرت الدراسة عن النتائج الآتية: - يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الاولى (اللواتي درسن موضوعات محددة من مادة الأدب والنصوص بالتفكير بالمقلوب) ومتوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الثانية (اللواتي درسنها بالتخيل الموجه) لصالح المجموعة التجريبية الثانية في الاختبار التحصيلي. - يوجد فرق ذو دلالة احصائية بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الاولى(اللواتي درسن موضوعات محددة من مادة الأدب والنصوص بالتفكير بالمقلوب) ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة(اللواتي درسنها بالطريقة التقليدية) لصالح المجموعة التجريبية الاولى في الاختبار التحصيلي. -يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الثانية(اللواتي درسن موضوعات محددة من مادة الادب والنصوص بالتخيل الموجه) ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة(اللواتي درسنها بالطريقة التقليدية) لصالح المجموعة التجريبية الثانية في الاختبار التحصيلي. وفي ضوء نتائج البحث الحالي اوصت الباحثة بالآتي :- 1.بضرورة استعمال المُدرسين لأنواع التفكير والتخيل في التدريس ، لفاعلية كل منهما في شدّ انتباه الطالبات الى الدرس واندماجهن مع المادة . 2.ترمي مناهج الدراسة في المرحلة الاعدادية الى تنمية الفكر والابداع ، وتعليم الطالب كيف يفكر وليس كيف يحفظ من خلال نماذج ابداعية تفكيرية في أثناء الدرس. 3.ضرورة عقد دورات تدريبية للمدرسين واطلاعهم على كل جديد في مجال الطرائق التدريسية الحديثة وحثهم على استعمالها لتوسيع مدارك الطلبة العقلية وتشجيعهم على التفكير. واستكمالاً لهذا البحث اقترحت الباحثة اجراء بحوث مماثلة للبحث الحالي في متغيرات أُخر ، كالمطالعة أو التعبير.


Article
The position of scholars of Hilla from Quranic readings and differentiation between them
موقف علماء الحلة من القراءات القرآنية والمفاضلة بينها

Loading...
Loading...
Abstract

The Quran is not limited to the dialect of a particular tribe, or to a geographical spot. It is a universal message that exceeds the accuracy of its meanings and the quality of its dialects. The words of this verse are many in the Holy Quran, and it is easy to monitor those who know the dialects of the Arabs and the linguistic uses of the Arab tribes. The Qur'anic verses differed according to the different dialects of the Arabs and the different narrators. The Holy Quran came down with one letter on one prophet But the readers traded with him letters resulted from different narrators and dialects. The scholars of Hilla stopped the readings.We will highlight in this research the position of the scholars of Hilla from the Quranic readings, in addition to their position on the differentiation between the Koranic readings considered. Their attention will be evident to the reader after the idea of a lack of interest in Hilla scientists in this field is welcome.النص القرآني أفصح نص عرفته العربية وأبلغها، ولم يقتصر القرآن الكريم على لهجة قبيلة بعينها، أو على بقعة جغرافية ما، بل هو رسالة عالمية، فاق في دقة معانيه، وجودة سبكه اللهجات كلها، ومصاديق هذا الكلام كثيرة في القرآن الكريم، يسهل رصدها على من يمتلك دراية بلهجات العرب والاستعمالات اللغوية للقبائل العربية. وقد اختلفت ألفاظ القراءات القرآنية تبعًا لاختلاف لهجات العرب واختلاف الرواة. فالقرآن الكريم نزل بحرف واحد على نبي واحد، ولكن القراء تداولوا معه حروفًا نتجت عن اختلاف الرواة واللهجات. وقد وقف علماء الحلة من القراءات القرآنية وقفة المتدبر المتأني الذي يمحص ويفتش قبل بيان رأيه وموقفه، وسنسلط الضوء في هذا البحث على موقف علماء الحلة من القراءات القرآنية، زيادة على موقفهم من المفاضلة بين القراءات القرآنية المعتبرة. وستتجلى عنايتهم ههنا جلية أمام القارئ بعد أن ظهرت فكرة قلة اهتمام علماء الحلة بهذا الميدان الرحب.


Article
The effect of using cognitive modeling in the achievement of sixth graders in social subjects
أثر استعمال النمذجة المعرفية في تحصيل تلاميذ الصف السادس الابتدائي في مادة الاجتماعيات

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed at finding out the effect of the cognitive modeling strategy in the collection of social subjects in the sixth grade pupils. To verify the research objective and hypothesis, a sample of sixth grade pupils was selected in the Makassed Boys School of the General Directorate for the Education of Babel. Two divisions of the sixth grade were selected, Officer. The study sample was 46 (23) students in the experimental group and (23) students in the control group. The researcher conducted equivalence in the variables (age, calculated by months, intelligence, and previous year) The Kai-square, the Pearson correlation coefficient, the difficulty factor of the substantive paragraphs, and the strength coefficient of the paragraph). At the end of the experiment, the researcher found that there is a statistically significant difference at the level of (0,05) between the average score of the students of the experimental group which was studied using the cognitive modeling strategy to teach the social subjects for the sixth grade of the primary and the average grades of the students of the control group, And for the benefit of the experimental group. رمت الدراسة الى معرفة اثر استراتيجية النمذجة المعرفية في تحصيل مادة الاجتماعيات لدى تلاميذ الصف السادس الابتدائي وللتحقق من هدف البحث وفرضيته تم اختيار عينة من تلاميذ الصف السادس الابتدائي في مدرسة المقاصد للبنين التابعة للمديرية العامة لتربية بابل , وجرى اختيار شعبتين من الصف السادس الابتدائي احداهن تجريبية والاخرى ضابطة . بلغت عينة البحث (46) بواقع (23) تلميذا في المجموعة التجريبية و (23) تلميذا في المجموعة الضابطة , واجرت الباحثة تكافؤا في متغيرات (العمر الزمني محسوبا بالأشهر , الذكاء ,ودرجات السنة السابقة ), واستعملت الباحثة الوسائل الاحصائية كل ( الاختبار التائي لعينتين مترابطتين ومستقلتين, ومربع كاي , ومعامل ارتباط بيرسون ومعامل صعوبة الفقرات الموضوعية ومعامل قوة تميز الفقرة). وفي نهاية التجربة توصلت الباحثة ان هناك فرق ذو دلالة احصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات تلاميذ المجموعة التجريبية التي درست باستخدام استراتيجية النمذجة المعرفية لتدريس مادة الاجتماعيات للصف السادس الابتدائي وبين متوسط درجات تلاميذ المجموعة الضابطة التي درست بالطريقة الاعتيادية في الاختبار التحصيلي البعدي والمعد لذلك ولصالح المجموعة التجريبية .


Article
Colonies Spain in Latin America
الاستيطان الاسباني في أمريكا اللاتينية (1492-1600)

Loading...
Loading...
Abstract

The declared purpose of the geographical revelations was, as is well known to find ways to reach the Far East, especially India, for the purpose of trade directly without going through the Mediterranean to avoid the monopoly of Venetian merchants and the control of the Turks. The second objective was adopted by the religious institution is to spread the Christian religion and to stop the spread of Islam has been stated by Columbus on his return from the first flight, and noted that the Spaniards were given the right to themselves to expand and control over all the land discovered and declared Spanish land as Columbus did fly the flag of Castile on the first land and the brunt of his feet. This research paper is an attempt to study the early stages of the control of the Spaniards in the New World and the establishment of the Spanish crown colonies in large areas of the Latin continent and to know their true goals and their dealings with the indigenous population is known lack of historical studies in this vital area in the continent of Latin America. كان هناك هدفان معلنان لرحلات الكشوف الجغرافية كما هو معروف ، تمثل الاول بإيجاد طرق للوصول الى الشرق الأقصى لاسيما الهند لغرض التبادل التجاري مباشرة دون المرور بحوض البحر المتوسط تجنباً لاحتكار تجار البندقية وسيطرة الأتراك ، والهدف الثاني تبنته المؤسسة الدينية هو نشر الدين المسيحي ووقف أنتشار الاسلام وقد صرح بذلك علانية كولومبس عند عودته من الرحلة الاولى ، والملاحظ أن الاسبان منحوا الحق لأنفسهم بالتوسع والسيطرة على كل أرض يكتشفوها وإعلانها أرض إسبانية كما فعل كولومبس برفع علم قشتالة على أول أرض وطأتها قدماه. أكتشف الإسبان الأرض التي تعرف اليوم بقارة أمريكا اللاتينية ، والتي شهدت فيما بعد تنافس ونزاع بين الدول الاوربية من أجل السيطرة ومد النفوذ واستغلال الموارد الطبيعية وأدى ذلك الى القضاء على أعداد كبيرة من السكان الاصليين بعد معاملتهم بكل أنواع الظلم والقسوة واستغلالهم أشد استغلال في المناجم والمزارع . هذه الورقة البحثية محاولة في دراسة المراحل الأولى لسيطرة الاسبان في قارة أمريكا اللاتينية وتأسيس مستعمرات تابعة للتاج الاسباني في مناطق واسعة من القارة اللاتينية ومعرفة أهدافهم الحقيقية وتعاملهم مع السكان الأصليين ومن المعلوم قلة الدراسات التاريخية في هذا المجال الحيوي في قارة أمريكا اللاتينية.


Article
The linguistic Standard and its levels and its impact in the statement of Quranic miracles
الضابط اللغوي ومستوياته وأثره في بيان الإعجاز القرآني

Loading...
Loading...
Abstract

As each work has an end, and each scientific effort concludes, the research ultimately wishes to recall its most important findings: 1- Detect of the research that one of the miracles of the Holy Quran carried the verbal joint on all meanings unless there is a presumption that prevents one of its meanings, as it addresses all ages and various aspects of miracle. 2- One of the most important standards in the statement of the miracle of the Holy Quran is the grammatical standard, it reveals the miracles of the book of God Almighty. 3- That one of the most important distinguishing features of the Holy Quran in its miracles is its words that suit its semantic development. The word in the Holy Quran is placed in a place suitable for all times and places. 4- After taking an example of each type of Eloquence, we find that Eloquence Standards and their study are important in discovering the miracle of the Holy Quran and understanding its precious signs. الحمد لله رب العالمين، الذي أنزل كتابه المبين هدى وبشرى للمؤمنين، وتحدى به الخلق أن يأتوا بمثله مجتمعين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله الطاهرين. وبعد ... لعل من دواعي كثرة الدراسات القرآنية أن هذا الكتاب قد بهر الناس قديماً وحديثاً، وجعلهم عاجزين عن مجاراته، بل الإتيان بآية من آياته، مما دفع العلماء إلى البحث عن أسباب إعجازه. ولأهمية الإعجاز القرآني ، ترسم الباحث دراسة موضوع الضابط اللغوي ومستوياته وأثره في بيان إعجاز القرآن رغبةً منه في دراسة كتاب الله الكريم والكشف عما يحمله من أوجه إعجازية . ولا شك في أن للغة حضورها الكبير في فهم النص القرآني ، إذ لا يمكن فهم النص ، إلاّ من خلال الإلمام بحلته اللغوية ، ودرسنا في هذا البحث عدد من الضوابط اللغوية مقسمةً على خمسة مطالب يسبقها تمهيد يبين المدلول اللغوي والاصطلاحي للضابط ، وهذه الضوابط هي اللغوية والنحوية والدلالية والبلاغية والاسلوبية. وأخيراً يرجو الباحث من الله تعالى أن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم .


Article
The Circulation of the proper over figurative speech in some verses of Juz’ ‘Amma a pragmatic study
دوران الحقيقة على المجاز في الوظيفة التداولية عوارض الدلالة في آي جزء عم

Loading...
Loading...
Abstract

The paper discusses the semantic relation between using the proper meaning and the figurative meaning in Juz’ ‘Amma. Through the pragmatic perspective, the paper analyses some verses of this part explaining that sometimes, the two main kinds of figurative speech (Synecdoche and mental trope) convey proper meanings. The analytical examples show that this Qur’anic stylistic technique represents a promotion of the semantic function and the rhetoric values.لعل من أكثر الأمور إثارة على مستوى التفكير الدلالي عند البلاغيين ولاسيما لدى بعض العلماء الأفذاذ منهم ، إن فكرة الحقيقة والمجاز في الوظيفة التداولية هي افتراض مسبق الغرض منها تقنين التحولات الدلالية التي تعتور بنية السياق في تمثل التحولات الأدائية لدى المتكلم والمخاطب ومن ثم السعي إلى إقامة نوع من العلاقة في التناوب الدلالي بين الحقيقة والوجه المتطور منها ما أعنيه المجاز ، بحثنا ( دوران المجاز على الحقيقة في الوظيف التداولية ) يقر أن هناك ثم أثرا تداوليا وظيفيا يقيم أود الترابط بين بنيتيهما الدلالية من حيث الوقوع والتحقق والاستعمال، ولا بد من الاعتراف هنا بأن البحث يؤمن بأن هناك عمرا فلكيا(زمنيا) معينا ينبغي للفظة أن تلتزمه قبل تحولها من منظورها اللغوي المعياري والمحسوس والحقيقي إلى المجاز بوصفه رؤيا فيها كثير من الاشراق والخيال والتوثب أو التجديد الذي لا يتمظهر إلا في استعمال جديد فيه شيء كثير من الذاتية والشخصنة. ولا يغيب عن بالنا أبدا أن الاقتضاء التداولي الذي هو نظير فاعل لفكرة الاستلزام الحواري هو المسؤول عن تشكل البنية المعنوية المفترضة في المجاز بفعل الاستعمال الخطابي الحاكم وهو عندنا قانون تداولي مهم لا يتحقق إلا على ضوئه المعنى المجازي المسبوك من مرحلة أخرى متطورة عن المعنى الذهني المؤسس لفكرة المجاز ولكن هذا المعنى لا يكون فاعلا إلا بعد أن يشد أزره استعمال دلالي وسياقي كان عندنا قرآنيا خاصا شكلت وجهته الاستعلامية ( آي جزء عم ) .


Article
The Influence of Imam al-Ridha (peace be upon him) on the languages of his era
أثر الإمام الرضا(عليه السلام) في اللغات

Loading...
Loading...
Abstract

The influence of Imam al_Ridha(peace be upon him) on the languages of his era: . 1- Imam Ali bin Musa al_ Ridha(peace be upon him) left excellent effects on a number of languages, especially in the Arabic literature. He had a very lofty sence in poetry, he said poetry once and senced it again, and wrote poetry as well. 2- Prose was not far from the Imam al_ Ridha(peace be upon him), but it was present in most of his sermons and arguments in which he surpassed all his antagonists during arguments. 3- Imam al_Ridha(peace be upon him) left an impact on the speakers of the languages such Roman, Persian, Sindhi, and others, where he spoke to them in these languages, proving to them his high ability and removing doubts about his Imamate after his father Imam al_ Kadhum(peace be upon him). 1- ترك الإمام الرضا(عليه السلام) أثرًا في عدد من اللغات في عصره، فقد ترك أثرًا ممتازًا في اللغة العربية وخصوصًا في الأدب العربي، فقد كانت له ذائقة شعرية جيدة جدًا، فقال الشعر مرة وتذوقه أُخرى ونظمه ثالثةً. 2- لم يكن النثر بعيدًا عن الإمام الرضا(عليه السلام)، بل كان حاضرًا في معظم خطبه ومحاجاته التي تفوق فيها على جميع من ناظره. 3- تَرَكَ الإمام الرضا(عليه السلام) أثرًا في نفوس الناطقين بعدد من اللغات (كالرومية، والفارسية، والسندية، وغيرها) فَتَكَلُّمَه بتلك اللغات أثبت لهم حجيته عليهم، وأزال الشكوك حول إمامته بعد أبيه الكاظم(عليه السلام).

Table of content: volume:9 issue:4