Table of content

The Medical Journal of Tikrit

مجلة تكريت الطبية

ISSN: 16831813
Publisher: Tikrit University
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Scientific journal issued by the Faculty of Medicine / University of Tikrit, and all quarterly SSH months and shall be published in Alankelsah

Loading...
Contact info

Web site: http://tikrit-medicine.tripod.com/ id10.html
جامعة تكريت / كلية الطب مجلة تكريت الطبية / ص.ب: (19) E-mail: tmj_tucom@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:1 issue:151

Article
Acute myeloid leukemia: clinical features and follow-up of 115 Iraqi patients admitted to Baghdad Teaching Hospital
سرطان الدم النخاعي الحاد: المظاهر السريرية والمتابعة من 115 المرضى العراقيين المقبولين في المستشفى التعليمي في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Acute myelogenous leukemia (AML) is a clonal disorder of the bone marrow that is characterized by abnormal proliferation of immature myeloid cells. Patients may have pallor, fatigue, and shortness of breath secondary to anemia; bleeding, bruising, and ecchymosis secondary to thrombocytopenia / coagulation defects; and infections secondary to neutropenia. The treatment of newly diagnosed AML is divided into phases. Induction phase and post-remission chemotherapy. The aim of the study was to determine the clinical and hematological characteristics of patients with de novo AML and to determine the 3 years overall survival. This study was conducted at Baghdad Teaching Hospital/hematology unit from January 2006 till January 2008 inclusive. It included 115 patients with de novo AML. The diagnosis of AML was established in the Teaching Laboratories according to the cytomorphology and criteria of the French-American-British (FAB) classification system. There were 63 males and 52 females with median age of 35 years. Pallor was found in 95 patients (83%), and easy fatigability in 81 patients (70%), while bleeding tendency was present in 84 patients (73%). Splenomegaly was present in 26 patients (23%) and hepatomegaly was found in just 20 patients (17%), while lymphadenopathy at presentation was detected in only 9 patients (8%). The median haemoglobin level, WBC count, platelets and blasts percent were 9 gm/dL, 10 x 109 /L, 75 x 109 /L, and 35% respectively. One hundred eleven patients were given induction chemotherapy, 81 patients (70%) achieved CR, and there was no significant difference between those patients on Midac or 2+5 regimens. The median overall survival was 7 monthsابيضاض الدم النقوي الحاد (AML) هو اضطراب نسيلي من النخاع العظمي التي تتميز تكاثر غير طبيعي للخلايا الدم النخاعي غير ناضج. قد المرضى الذين لديهم شحوب، والتعب، وضيق في التنفس الثانوي إلى فقر الدم، والنزيف، والكدمات، وكدمة الثانوية لنقص الصفيحات / تجلط الدم العيوب، والالتهابات الثانوية لالعدلات. ينقسم علاج لمكافحة غسل الأموال تم تشخيصها حديثا إلى مراحل. مرحلة الاستقراء والعلاج الكيميائي بعد مغفرة. كان الهدف من هذه الدراسة لتحديد الخصائص السريرية والدم من المرضى الذين يعانون من جديد لمكافحة غسل الأموال وتحديد 3 سنوات البقاء على قيد الحياة بشكل عام. وقد أجريت هذه الدراسة في وحدة مستشفى بغداد / أمراض الدم التدريس خلال الفترة من يناير 2006 وحتى يناير 2008 ضمنا. وشملت 115 مريض مع دي نوفو لمكافحة غسل الأموال. وقد تم تأسيسها في تشخيص مكافحة غسل الأموال في مختبرات التدريس وفقا لالمورفولوجيا الخلوية ومعايير النظام الفرنسي الأمريكي البريطاني تصنيف (FAB). كان هناك 63 من الذكور والإناث 52 مع متوسط ​​عمر 35 عاما. تم العثور على شحوب في 95 مريضا (83٪)، وتعب من السهل في 81 مريضا (70٪)، بينما ميل النزيف كان حاضرا في 84 مريضا (73٪). وكان تضخم الطحال الحالي في 26 مريضا (23٪) وتضخم الكبد وعثر في فقط 20 مريضا (17٪)، في حين تم الكشف عن تضخم العقد اللمفية في عرض فقط في 9 مرضى (8٪). مستوى الهيموغلوبين وسيطة، WBC العد، وكانت الصفائح الدموية والتفجيرات في المئة 9 جم / دل، و 10 × 109 / لتر، و 75 × 109 / لتر، و 35٪ على التوالي. حققت 81 مريضا (70٪) وقدمت مئة 11 مريضا العلاج الكيميائي، والسجل التجاري، وليس هناك فرق كبير بين هؤلاء المرضى على Midac أو 2 نظم +5. وكان متوسط ​​البقاء الإجمالي 7 أشهر


Article
Serum iron status in beta-thalassemic patients with clinical signs of iron overload
مصل في حالة الحديد بيتا thalassemic المرضى الذين يعانون من العلامات السريرية من الحديد الزائد

Loading...
Loading...
Abstract

Iron overload is the main complication of beta-thalassemia. This study was conducted to evaluate iron status in thalassemic patients with clinical signs of iron overload. The study was done in thalassemic centre at Ibn Al-Atheer Pediatric Teaching Hospital in Mosul, Iraq. Two groups of ten thalassemic patients for each group were included in this study. The first group included patients without clinical signs of iron overload their ages ranged between 4-13 years (mean ±SD: 7.3±3.7 years), while the second group included patients with clinical signs of iron overload, their ages ranged between 8-20 years (mean ± SD: 15.3±3.4 years). Serum iron, ferritin and percentage saturation of total iron binding capacity (TIBC) were significantly higher (P<0.001) in the thalassemic patients with clinical signs in comparison with the other group. However, serum transfirrin and TIBC were significantly lower (P<0.05) in the clinical signs patients compared with the other group. All values of serum iron status were within the normal range except the percentage saturation of TIBC in the clinical signs patients. The mean age of the clinical signs patients were significantly higher (P<0.001) than the mean age of the other group. In conclusion patients with thalassemia major in Iraq are poorly managed though iron chelator is used. Percentage saturation of TIBC is recommended to estimate iron overloadالحديد الزائد هي المضاعفات الرئيسية للبيتا ثلاسيميا. وقد أجريت هذه الدراسة لتقييم حالة الحديد في المرضى الذين يعانون thalassemic مع وجود علامات سريرية من الحديد الزائد. ان الدراسة اجريت في مركز thalassemic في الأثير ابن مستشفى الأطفال في مدينة الموصل، العراق. شملت مجموعتين من عشرة مرضى thalassemic لكل مجموعة في هذه الدراسة. وتراوحت أعمارهم، في حين أن المجموعة الثانية وشملت المرضى الذين يعانون من العلامات السريرية من الحديد الزائد، ما بين 8-20: المجموعة الأولى وشملت المرضى دون علامات سريرية من الحديد الزائد تراوحت أعمارهم بين 4-13 سنوات (7.3 ± 3.7 سنة يعني ± SD) سنة (يعني ± SD: 15.3 ± 3.4 سنة). وكان المصل الحديد، فيريتين والتشبع النسبة المئوية للقدرة الحديد مجموع ملزم (المؤسسة المصرفية العالمية) أعلى بكثير (P <0.001) في المرضى الذين يعانون thalassemic مع العلامات السريرية في مقارنة مع المجموعة الأخرى. ومع ذلك، كانت المصل transfirrin والمؤسسة المصرفية العالمية أقل من ذلك بكثير (P <0.05) في المرضى الذين يعانون العلامات السريرية مقارنة مع المجموعة الأخرى. وكانت جميع القيم من حالة الحديد في الدم ضمن المعدل الطبيعي إلا تشبع نسبة مئوية من المؤسسة المصرفية العالمية في المرضى علامات سريرية. وكان متوسط ​​عمر المرضى علامات سريرية أعلى بكثير (P <0.001) من متوسط ​​العمر من المجموعة الأخرى. في الختام وسوء إدارة المرضى الذين يعانون من مرض الثلاسيميا الكبرى في العراق على الرغم من يستخدم خالب الحديد. ويوصى نسبة التشبع المؤسسة المصرفية العالمية لتقدير الحديد الزائد


Article
Estimation of serum zinc, sodium and potassium in normotensive and hypertensive primigravida pregnant women
تقدير من الزنك في الدم، والصوديوم والبوتاسيوم في النساء normotensive خروس وارتفاع ضغط الدم الحامل

Loading...
Loading...
Abstract

Pregnancy induced hypertension (PIH) occurs at about 20 weeks in 6% to 10% of pregnancies. PIH is a form of high blood pressure in pregnancy also called toxemia of pregnancy. It is more common in twin pregnancy or in women who had PIH in a previous pregnancy. The exact cause of PIH is not known. A cross sectional study was done in Tikrit teaching hospital from the beginning of September 2007 to the end of may 2008. 46 primigravida pregnant women were participated in this study (16 normotensive & 30 hypertensive women). Serum sodium, potassium & zinc were measured by a flame photometer. There are no significant differences between hypertensive pregnant women & normotensive pregnant regarding age, body weight, height, & BMI. The mean value of hemoglobin for hypertensive pregnant was 11.6 ± 0.11 gm/dl. While the heamoglobin value for normotensive pregnant women was 10.77 ± 0.49. There is no significant difference between hypertensive pregnant women & normotensive pregnant regarding blood hemoglobin. There is significant difference at p value of less than 0.01 between hypertensive pregnant women & normotensive pregnant regarding serum sodium level, which is higher in hypertensive group. Moreover, there is significant difference at p value of less than 0.05 between hypertensive pregnant women & normotensive pregnant regarding serum potassium level. However, there is no significant difference between hypertensive pregnant women & normotensive pregnant regarding serum zinc levelالحمل التي يسببها ارتفاع ضغط الدم (PIH) ويحدث في حوالي 20 أسبوعا في 6٪ إلى 10٪ من حالات الحمل. PIH هو شكل من ارتفاع ضغط الدم في فترة الحمل وتسمى أيضا تسمم الحمل. وهو أكثر شيوعا في الحمل التوأم أو في النساء اللواتي كان PIH في حمل سابق. ولا يعرف السبب الدقيق للPIH. وأجريت دراسة مقطعية في مستشفى تكريت التعليمي من بداية سبتمبر 2007 وحتى نهاية مايو 2008. وقد شاركت 46 امرأة حامل خروس في هذه الدراسة (16 النساء وارتفاع ضغط الدم normotensive 30). وتم قياس الصوديوم في الدم، والبوتاسيوم والزنك من قبل مضواء لهب. لا توجد فروق كبيرة بين النساء الحوامل وارتفاع ضغط الدم normotensive حامل سن فيما يتعلق، وزن الجسم، وارتفاع، ومؤشر كتلة الجسم. كان متوسط ​​نسبة الهيموغلوبين لحامل ارتفاع ضغط الدم 11.6 ± 0.11 جم / دل. في حين بلغت قيمة heamoglobin للنساء الحوامل normotensive 10.77 ± 0.49. ليس هناك فرق كبير بين النساء الحوامل وارتفاع ضغط الدم الهيموغلوبين في الدم normotensive حامل المتعلقة. هناك فرق كبير في قيمة ف من أقل من 0.01 بين النساء الحوامل وارتفاع ضغط الدم حامل normotensive بشأن مستوى الصوديوم في الدم، وهي نسبة أعلى في مجموعة ضغط الدم. وعلاوة على ذلك، هناك فرق كبير في قيمة ف من أقل من 0.05 بين النساء الحوامل وارتفاع ضغط الدم حامل normotensive بشأن المصل مستوى البوتاسيوم. ومع ذلك، ليس هناك فرق كبير بين النساء الحوامل وارتفاع ضغط الدم حامل normotensive بشأن مستوى الزنك في مصل الدم


Article
Pattern of infant feeding and common diseases in Mukalla maternity child hospital / Mukalla city
نمط تغذية الرضع والأمراض الشائعة في الأطفال الأمومة المكلا مستشفى / مدينة المكلا

Loading...
Loading...
Abstract

Infant feeding is very important for growth & development. Spite the only natural way of feeding infant is the breast feeding so the diseases that is common in this period is due to error in the patterns of feeding. This cross sectional descriptive observational study was carried out in out- patient clinic Maternity and Child Hospital (MCH) in Mukalla city. One Hundred eighty mothers were interviewed for the patterns of infant feeding and its relation with common disease in infants less than two years I age. The most common type of infant feeding is mixed feeding (87.22), while e pure breast feeding constitutes (8.33%) & artificial feeding (4.45%). The majority of mothers start breast feeding at the 1St day after birth (76.16%) & others in the 2n day (12.21%) & in 3rdd day (11.053%). All mothers start artificial feeding before 2ndmonths of life. (60%) of breast fed infants are vaccinated, while (7 %) vaccinated in artificial. Breast feeding is common in rural areas (80%), while artificial feeding is common in urban (100%). Infection was found in all patterns of infant feeding, especially gastroenteritis & bronchial pneumonia. As a conclusion; the patterns of feeding especially breast feeding needs re-evaluation, efficiency & explanation of it is importance to mothers and their babies. تغذية الرضع مهم جدا للنمو والتنمية. رغم الطريقة الوحيدة الطبيعية لتغذية الرضع هي الرضاعة الطبيعية حتى الأمراض التي أمر شائع في هذه الفترة يرجع إلى خطأ في أنماط التغذية. وأجري هذا المقطع الوصفي عبر دراسة وصفية في الأمومة عيادة المرضى الخارجيين، ومستشفى الأطفال (صحة الأم والطفل) في مدينة المكلا. وأجريت مقابلات مع مائة وثمانين الأمهات عن أنماط تغذية الرضع وعلاقتها مع مرض شائع لدى الرضع أقل من عامين أنا عمر. النوع الاكثر شيوعا من تغذية الرضع هي التغذية المختلطة (87.22)، في حين ه الرضاعة الطبيعية النقية يشكل (8.33٪) والتغذية الصناعية (4.45٪). غالبية الأمهات بدء الرضاعة الطبيعية في اليوم 1ST بعد الولادة (76.16٪) وغيرها في يوم 2N (12.21٪) و في يوم 3rdd (11.053٪). جميع الأمهات بدء الرضاعة الصناعية قبل 2ndmonths الحياة. يتم تطعيم (60٪) من الرضع الذين يتغذون الثدي، في حين أن (7٪) في تلقيح اصطناعي. الرضاعة الطبيعية هو أمر شائع في المناطق الريفية (80٪)، في حين أن الرضاعة الصناعية هو شائع في المناطق الحضرية (100٪). تم العثور على العدوى في جميع أنماط تغذية الرضع، والالتهاب الرئوي والتهاب المعدة والأمعاء وخصوصا الشعب الهوائية. وختاما، وأنماط التغذية التغذية وخصوصا سرطان الثدي يحتاج إلى إعادة تقييم، والكفاءة وشرح أنه من الأهمية على الأمهات وأطفالهن.


Article
Prevalence of malaria among children in Wadi Hajar – Hadhramout, ¬Yemen
انتشار الملاريا بين الأطفال في وادي حجر - حضرموت، ¬ اليمن

Loading...
Loading...
Abstract

Malaria remains one of the most serious public health problems in many parts of the world,it is the major public health problem in Yemen. A cross-sectional study. The study was conducted in AI_Mukilla child and Maternity Health hospital, all children presented from Wadi Hajer, Hadhramout Yemen since January 2005 to June 2006 were included in the study, after filling the examination Questioner including Temperature and spleen check up, Thick and thin blood film were done to check for malaria and Hb was estimated. Results: During the study period 163 children were malaria positive for Plasmodium falciparum. More than 40% of investigated children had Slide positive rate (SPR),SPR is differed significantly by age group and was highest (67.5%) in less than 5 year-olds and 10% of them was aged below one month of age, and their mothers had malaria. However, there was no significant difference in SPR between males and females. This is the first epidemiological study done in this endemic area of malria; we found that it is endemic by Plasmodium falciparum species. The presenting manifestations include male predominance mostly below 5 years of age. With fever, anaemia and hepatosplenomegalyالملاريا لا تزال واحدة من مشاكل الصحة العامة الأكثر خطورة في أجزاء كثيرة من العالم، هو مشكلة صحية عامة رئيسية في اليمن. دراسة مستعرضة. وقد أجريت الدراسة في AI_Mukilla الطفل والأمومة مستشفى الصحة، وشملت جميع الأطفال قدمت من وادي هاجر، حضرموت اليمن منذ يناير 2005 وحتى يونيو 2006 في الدراسة، وبعد ملء السائل بما في ذلك فحص درجة الحرارة والطحال فحص، السراء والضراء فيلم دم تم القيام به للتحقق من والملاريا وقدرت الهيموغلوبين. النتائج: خلال فترة الدراسة 163 طفلا كانوا ملاريا إيجابية لالمنجلية. أكثر من 40٪ من الأطفال التحقيق كان معدل الشرائح الايجابية (SPR)، وتختلف بشكل كبير SPR حسب الفئة العمرية، وكان أعلى (67.5٪) في والذين تتراوح أعمارهم بين أقل من 5 سنوات من العمر و 10٪ منهم أقل من شهر واحد من العمر، و وكان أمهاتهم الملاريا. ومع ذلك، لم يكن هناك اختلاف كبير في SPR بين الذكور والإناث. هذه هي اول دراسة وبائية عمله في هذا المجال من المستوطنة malria، وجدنا أنه من المستوطنة حسب الأنواع المنجلية. المظاهر تشمل تقديم هيمنة الذكور في الغالب أقل من 5 سنوات من العمر. مع فقر الدم والحمى وضخامة الكبد و الطحال


Article
Hospital based study of epistaxis in Tikrit city
دراسة مستشفى القائم من رعاف في مدينة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Epistaxis has been referred to as the albatross of otolaryngology. It is considered a significant and common problem. The aim of this study is to describe the demographic characteristics of epistaxis in Tikrit city. A prospective study was conducted in otolaryngological department during 12 months period from September 2007 to September 2008. Age, sex, cause of bleeding, treatment and result were noted. During the study period 85 patients were managed in otolaryngological department. Out of 85 patients, 44 male (51.7%) and 41 female (48.2%). The most common cause of epistaxis was idiopathic (44.7%) followed by trauma (31.7%). Hypertension was found as the first systemic cause followed by hematological disorder. Seventy patients (82.3%) had anterior bleeding and three patients (3.5%) had posterior bleeding. Chemical cautary is the most common type of treatment followed by medical treatment. Epistaxis is commonest ear nose throat emergency; affect all ages groups and both sexes. The most common cause is idiopathic followed by trauma. Anterior bleeding is more common than posterior bleeding. All cases responded to conservative measuresوقد أشار إلى أنه رعاف طيور القطرس من أنف وأذن. فهو يعتبر مشكلة كبيرة ومشتركة. والهدف من هذه الدراسة هو وصف الخصائص الديموغرافية للرعاف في مدينة تكريت. وأجريت دراسة استطلاعية في قسم otolaryngological خلال فترة الأشهر ال 12 من سبتمبر 2007 وسبتمبر 2008. وأشار العمر والجنس والسبب في العلاج، والنزف والنتيجة. خلال فترة الدراسة كانت تدار 85 مريضا في قسم otolaryngological. من أصل 85 مريضا، و 44 من الذكور (51.7٪) و 41 أنثى (48.2٪). وكان السبب الأكثر شيوعا من رعاف مجهول السبب (44.7٪)، يليه صدمة (31.7٪). تم العثور على ارتفاع ضغط الدم مثل قضية منهجية أولى تليها اضطرابات دموية. وكان المرضى والسبعين (82.3٪) النزف الأمامي وثلاثة مرضى (3.5٪) وكان النزيف الخلفي. الكيميائية cautary هو النوع الاكثر شيوعا من العلاج يليها العلاج الطبي. رعاف الأنف الحنجرة أكثر شيوعا في حالات الطوارئ الأذن، تؤثر على جميع فئات الأعمار وكلا الجنسين. السبب الأكثر شيوعا هو مجهول السبب تليها صدمة. النزيف الأمامي هو أكثر شيوعا من النزيف الخلفي. وردت جميع الحالات إلى تدابير المحافظة


Article
Health status and levels of physical activity among married women during childbearing age in Mosul
الحالة الصحية ومستويات النشاط البدني بين النساء المتزوجات في سن الانجاب في الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Physical activity of women through various domestic, occupational works transportation, or leisure-time activities differs according to their age, education, pregnancy status, and general health status. Life style pattern plays an important role in women's health such as smoking, dietary habit and physical activity. Physical activity may help to reduce the risk of chronic diseases of adulthood. The aim of this study to determine the levels of the physical activities of women and prevalence of the diseases and disorders among married women during childbearing age in Mosul. The present research used cross sectional study design and was conducted on randomly selected primary health care centers in Mosul. These centers were Al-Sukar center, Al-Sharqi center, A- Hadbaa center, and Al-Mansoor center, which included 1200 married women who were in the childbearing age (15-49) years for six month duration. The collected data focused on four main aspects. These are demographic aspect, levels of physical activity, main complaints among women, types of diseases and disorders among women. The study revealed that 55.0% of women are having moderate physical activity and 14.0% had heavy activities. Sedentary work women found to form 18.0% of study sample. Generalized tiredness was a common among women, and 44.0% of the women in general were having at least one type of disease at the time of this study. Although the study revealed that married women in the childbearing age in Mosul city were having acceptable levels of physical activity, but musculoskeletal disease was more prevalent among women with heavy activity. Gastrointestinal diseases were detected in women with moderate and mild activities, while psychiatric disorders were frequently present among sedentary women. Special attention will be required to improve general health of women in the childbearing age in Mosulالنشاط البدني للمرأة من خلال وسائل النقل المحلية، والأعمال المهنية المختلفة، أو أنشطة أوقات الفراغ يختلف وفقا لسنهم، والتعليم، ووضع الحمل، والحالة الصحية العامة. نمط الحياة نمط يلعب دورا هاما في صحة المرأة مثل العادة، والتدخين في النظام الغذائي والنشاط البدني. النشاط البدني قد يساعد على الحد من مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة في مرحلة البلوغ. والهدف من هذه الدراسة لتحديد مستويات الأنشطة البدنية للنساء وانتشار الأمراض والاضطرابات بين النساء المتزوجات في سن الإنجاب في مدينة الموصل. يستخدم هذا البحث عبر تصميم الدراسة المقطعية وأجريت تم اختيارها عشوائيا في مراكز الرعاية الصحية الأولية في مدينة الموصل. وكانت هذه المراكز آل سكر مركز، مركز الشرقي، A-الحدباء المركز، ومركز المنصور، والتي شملت 1200 امرأة متزوجة الذين كانوا في سن الإنجاب (15-49) سنة لمدة ستة أشهر. البيانات التي تم جمعها تركز على أربعة جوانب رئيسية. وهذه هي الناحية الديموغرافية، ومستويات النشاط البدني، والشكاوى الرئيسية بين النساء، وأنواع الأمراض والاضطرابات في صفوف النساء. وكشفت الدراسة أن 55.0٪ من النساء تعاني من النشاط البدني المعتدل و 14.0٪ لديها أنشطة الثقيلة. العثور على عمل المرأة المستقرة لتشكل 18.0٪ من عينة الدراسة. كان التعب المعمم مشتركة بين النساء، و 44.0٪ من النساء بشكل عام وجود ما لا يقل عن نوع واحد من مرض في ذلك الوقت من هذه الدراسة. على الرغم من أن كشفت الدراسة أن النساء المتزوجات في سن الإنجاب في مدينة الموصل وجود مستويات مقبولة من النشاط البدني، ولكن مرض العضلات والعظام وكان أكثر انتشارا بين النساء مع نشاط كثيف. تم الكشف عن أمراض الجهاز الهضمي لدى النساء مع الأنشطة المعتدلة ومعتدل، في حين أن الاضطرابات النفسية كانت موجودة في كثير من الأحيان بين النساء المستقرة. وسوف تحتاج الى اهتمام خاص لتحسين الصحة العامة للنساء في سن الانجاب في الموصل


Article
Mosul's Nursing Student knowledge and attitudes towards smoking
لموصل معرفة الطالب التمريض والمواقف تجاه التدخين

Loading...
Loading...
Abstract

Inadequate undergraduate education about tobacco treatment has been reported. To assess student nurses’ knowledge, attitudes of the impact of smoking on health, and their attitudes towards smokers and smoking, a cross-sectional survey of the total population of baccalaureate nursing students in College of Nursing- University of Mosul was applied in present study. A questionnaire was developed by the researcher based on the previous studies. It contains 114 closed and open items in four sections: sociodemographic (4 items), attitudes to smoking (40 items), knowledge of smoking (38items) and practice (32 items). Attitudinal questions use a five-point Likert scale with ‘strongly agree' scored as 1 through to ‘strongly disagree’ scored as 5. The study finding shows respondents’ knowledge of the health effects of smoking. The mean score for general knowledge was 7.7 (out of eight) and for specialized knowledge 17.9 (out of 29), with an overall mean knowledge score of 27.1 (out of 37). Respondents who had ceased smoking had a significantly higher mean specialized knowledge score than those who still smoked and those who had never smoked (P > 0.042), but the differences in mean general and overall knowledge scores were not significant. As a conclusion; respondents generally had favorable attitudes towards these factors. Factor 2, which focused on the rights of non-smokers and smokers, could be interpreted as a personal values perspective about smoking. In this instance, respondents had mixed opinions about these rightsتم الإبلاغ عن التعليم الجامعي عن عدم كفاية معالجة التبغ. لتقييم المعرفة الممرضات الطالب، والمواقف من تأثير التدخين على الصحة، ومواقفهم تجاه المدخنين وغير المدخنين، مسحا شاملا للقطاعات من مجموع السكان من طلاب التمريض البكالوريا في كلية التمريض، جامعة الموصل تم تطبيقها في الدراسة الحالية . وتم وضع الاستبيان من قبل الباحث استنادا إلى الدراسات السابقة. كان يحتوي على 114 وحدات مغلقة ومفتوحة في أربعة أقسام هي: الاجتماعية والديموغرافية (4 بنود)، والمواقف من التدخين (40 سلعة)، والمعرفة من التدخين (38items) والممارسة (32 سلعة). الأسئلة في المواقف استخدام مقياس ليكرت من خمس نقاط مع "أوافق بشدة" وسجل ك 1 من خلال إلى "أوافق بشدة" كما وسجل 5. دراسة تظهر الحقائق معارف المجيبين من الآثار الصحية للتدخين. وكانت النتيجة سيلة لمعرفة عامة 7.7 (من أصل ثمانية)، والمعرفة المتخصصة 17،9 (من أصل 29)، مع وجود درجة معرفة متوسط ​​إجمالي من 27.1 (من أصل 37). وكان الاستطلاع الذي كان قد توقف عن التدخين بشكل كبير ارتفاع متوسط ​​درجة المعرفة المتخصصة من أولئك الذين لا يزال يدخن، وأولئك الذين لم يدخنوا في حياتهم (P> 0.042)، ولكن الاختلافات في درجات يعني المعرفة العامة والشاملة ليست كبيرة. وختاما، كان المجيبين عموما المواقف الايجابية تجاه هذه العوامل. ويمكن تفسير عامل 2، والتي ركزت على حقوق غير المدخنين والمدخنين، ومنظور القيم الشخصية عن التدخين. في هذه الحالة، وكان الاستطلاع آراء متضاربة حول هذه الحقوق


Article
Cesarean section rate in Mosul city during 2006
القيصرية معدل قسم في مدينة الموصل خلال عام 2006

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the cesarean rate in Mosul City and to examine the related indications for Cesarean Section in comparison with international rates. A retrospective study was conducted in all maternity teaching hospital in Mosul City .data were obtained by reviewing the medical recodes for the period of 1st January to 31 December, 2006 in these hospitals. Form (99137) deliveries (12.5%) of them were Cesarean Section. Special formats were prepared by the investigators to collect the study information. These formats included of demographic characteristics of women such as (maternal age, parity, gestational age and the indication of Cesarean Section. The results were analyzed by using descriptive statistical methods. From (99137) deliveries (12.5%) of them were done by cesarean section. the mean maternal age was (34.8± 5.1) years, the mean parity was (4.4±2.1) and the mean gestational age was (38.1±0.1) weeks. In relation to the previous cesarean section, the showed was shows that the majority of Women (56.9%) had previous Cesarean Section. Also the study revealed that the main indications of cesarean section were repeated Cesarean Section and fetal abnormal presentation which constituted (28.8%) and (27.2%) respectively. As a conclusions and recommendations; The cesarean rate in Mosul City is acceptable when compared with others international rate .Policies, such as: active management of labor, maintenance of the skills required to supervise vaginal delivery when there is a breech presentation and better definition of deliveries in which fetal monitoring will be useful in the diagnosis of fetal distress; all will achieve acceptable cesarean section operation rate وقد أجريت هذه الدراسة لتحديد معدل ولادة قيصرية في مدينة الموصل ودراسة المؤشرات ذات الصلة لعملية قيصرية بالمقارنة مع المعدلات العالمية. وقد أجريت دراسة استعادية في جميع أمومة المستشفى التعليمي في مدينة الموصل. تم الحصول على بيانات عن طريق مراجعة recodes الطبية للفترة من 1 يناير إلى 31 كانون الأول 2006، في هذه المستشفيات. وكان النموذج (99137) الولادات (12.5٪) منهم قيصرية. وأعدت نماذج خاصة من المحققين لجمع معلومات الدراسة. وشملت هذه الأشكال من الخصائص الديموغرافية للمرأة مثل (عمر الأم، والمساواة، عمر الحمل، ويدل على العملية القيصرية. وقد تم تحليل النتائج باستخدام الأساليب الإحصائية الوصفية. من (99137) تم القيام به الولادات (12.5٪) منهم من قبل ولادة قيصرية وكان التعادل يعني القسم. متوسط ​​عمر الأمهات (34.8 ± 5.1) سنة، (4.4 ± 2.1) ومتوسط ​​العمر الحملي وكان (38.1 ± 0.1) أسابيع. وفيما يتعلق العملية القيصرية السابقة، وأظهرت العروض هو أن وكان غالبية النساء (56.9٪) السابقة بعملية قيصرية أيضا كشفت الدراسة التي ترددت المؤشرات الرئيسية لعملية قيصرية عملية قيصرية والعرض غير طبيعي الجنين الذي يشكل (28.8٪) و (27.2٪) على التوالي نتيجة لاستنتاجات وتوصيات..؛ معدل القيصرية في مدينة الموصل بشكل مقبول عند مقارنة مع المعدل العالمي آخرون السياسات، مثل: إدارة الفعالة للصيانة، والعمل من المهارات المطلوبة للإشراف على الولادة المهبلية عندما يكون هناك المجيء المقعدي وأفضل تعريف من الولادات في مراقبة الجنين الذي سوف أن تكون مفيدة في تشخيص الضائقة الجنينية؛ جميع ستحقق معدل مقبول تشغيل قسم القيصريةالتراجع عن التعديلات


Article
Evaluation of Ponseti method in the treatment of club foot
تقييم طريقة بونسيتي في علاج القدم الحنفاء

Loading...
Loading...
Abstract

Idiopathic clubfoot is the most common congenital deformity of the foot. Various nonoperative treatment regimens have been proposed. Ponseti method is the most recent nonoperative technique in club foot but the results of this method is widely variable in different studies. The aim of our study is to find out the success of Ponseti method in correction of club foot. Between February 2006 to July 2008. 42 patients with club foot were selected, with their age ranging from 1 week to 6 months, but eventually only 35 were included in the study because of poor patients or parents compliance of 7 cases. The study showed that Ponseti method was successful in 85.7% of the cases. The results were better if treatment started earlier. The experience factor plays a role in the success of treatment. The study recommends the use of Ponseti method in the treatment of club footحنف القدم مجهول السبب هو التشوه الخلقي الأكثر شيوعا في القدم. وقد اقترحت مختلف نظم العلاج اللاجراحي. بونسيتي الأسلوب هو الأسلوب الأخير اللاجراحي القدم في النادي ولكن نتائج هذا الأسلوب هو متغير على نطاق واسع في دراسات مختلفة. والهدف من دراستنا هو لمعرفة مدى نجاح أسلوب بونسيتي في تصحيح القدم الحنفاء. بين فبراير 2006 إلى يوليو 2008. وقد تم اختيار 42 مريضا مع النادي قدم، مع التقدم في السن والتي تتراوح من 1 أسبوع إلى 6 أشهر، ولكن في النهاية تم إدراج 35 فقط في الدراسة بسبب المرضى الفقراء والديه أو امتثال 7 حالات. وأظهرت الدراسة أن طريقة بونسيتي كان ناجحا في 85.7٪ من الحالات. كانت النتائج أفضل علاج إذا بدأت في وقت سابق. عامل الخبرة يلعب دورا في نجاح العلاج. وتوصي الدراسة باستخدام طريقة بونسيتي في علاج القدم الحنفاء


Article
Generalized anxiety disorder in type 2 diabetes mellitus In Suleimaniya city
اضطراب القلق العام في مرض السكري من النوع 2 في مدينة السليمانية

Loading...
Loading...
Abstract

To determine the frequency of generalized anxiety disorder (GAD) among type 2 diabetes mellitus (Types 2 DM); to study the possible relationship of these symptoms and socio- demographic characteristic. Also to compare the results of the studied group patients with other studies in different cultures. Two hundred patients with type 2 DM (which are diagnosed by senior physician) were selected from attendants of out-patient clinic of Sulaymania General Teaching Hospital during the period from 1st March 2007 to 1st September 2007. The presence of GAD was diagnosed by using a semi-structural interview based on (ICD-10) criteria and GHQ-30. The studied group was matched for age, sex, occupation and marital state with (200) healthy control for comparison. Showed that the rate of GAD in patients with type 2 DM was (40%) which highly significant compared (18%) control (i.e P-valueƒ¬ 0.001). (38.3%) of our cases of type 2 DM with GAD were in the age group (50-59) years. The rate of GAD is higher among female (42.8%) than male (36.3%) P-valueƒ¬ 0.05. The rate of GAD is higher among housewives (50%) versus (17%) control P-valueƒ¬ 0.05 and higher GAD among divorces (63.5%) widows (61.1%) compare to the control. The study revealed that high rate of GAD in type 2 diabetes mellitus, the result of the study are similar to some western studyلتحديد وتيرة اضطراب القلق العام (GAD) بين داء السكري من النوع 2 (2 أنواع مارك ألماني)، لدراسة العلاقة المحتملة من هذه الأعراض، والخصائص الاجتماعية والديموغرافية. أيضا لمقارنة النتائج للمرضى مجموعة الدراسة مع دراسات أخرى في مختلف الثقافات. وقد تم اختيار مائتي المرضى الذين يعانون من النوع 2 مارك ألماني (والتي يتم تشخيصها من قبل الطبيب كبار) من الحاضرين من خارج عيادة المريض من مستشفى السليمانية التعليمي العام خلال الفترة من 1 مارس 2007 إلى 1 سبتمبر 2007. تم تشخيص وجود إدماج المرأة في التنمية باستخدام مقابلة شبه الهيكلية على أساس (ICD-10) المعايير والقيادة العامة 30. ويقابل فريق لدرس العمر والجنس والمهنة والدولة في إطار الزواج مع (200) مراقبة صحية للمقارنة. وأظهرت أن نسبة إدماج المرأة في التنمية في المرضى الذين يعانون من النوع 2 وكان مارك (40٪) التي هامة للغاية مقارنة (18٪) السيطرة (أي ف valueƒ ¬ 0.001). (38.3٪) من الحالات لدينا من النوع 2 وكانت بلدية دبي مع إدماج المرأة في التنمية في الفئة العمرية (50-59) سنة. معدل GAD أعلى بين الإناث (42.8٪) من الذكور (36.3٪) ف valueƒ 0.05 ¬. معدل إدماج المرأة في التنمية هو أعلى بين ربات البيوت (50٪) مقابل سيطرة (17٪) ف valueƒ ¬ 0،05 وارتفاع حالات الطلاق بين إدماج المرأة في التنمية (63.5٪) الأرامل (61.1٪) مقارنة مع مجموعة التحكم. وكشفت الدراسة أن نسبة عالية من إدماج المرأة في التنمية في مرض السكري من النوع 2، ونتيجة لهذه الدراسة مشابهة لبعض الدراسات الغربية


Article
Clinical manifestations, complications, and hospitalizations of measles in children in Tikrit teaching hospital
المظاهر السريرية، والمضاعفات، والاستشفاء من مرض الحصبة في الأطفال في مستشفى تكريت التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Measles is an acute, highly communicable viral illness usually transmitted via exposure to infected respiratory secretions. There is a prodromal phase of 2–4 days with fever, conjunctivitis, coryza and Kopliks spots on the buccal mucosa. The characteristic maculopapular rash appears on the third to seventh day, spreads over three to four days from the head over the trunk to the extremities and lasts for up to one week. Most of the patients feel unwell during the first day or two after the appearance of the rash. The aim of the study is to clarify the clinical presentations, complications and hospitalizations of measles in children. A cross sectional study of 160 cases of measles who admitted to Tikrit teaching hospital in Tikrit city in period between first of February and the end of July 2008 .In this study, the diagnosis of measles is based on clinical manifestations. For each of these hospitalizations, the following data were obtained: clinical manifestations, complications, length of stay in hospital, discharge status (i.e. death, ordinary or voluntary discharge, transferred to other hospital), and main discharge diagnosis. The ages of 160 patients with measles ranged from 11daysto17years. The severity of the disease was correlated with the younger age groups. Pneumonia was the common complication (63.32%) and cause of 3 deaths (2%) in measles in infancy , young age patients were more liable to complications(91.87%) and staying in the hospital(median 4.74 days). As a conclusions; Measles was occurred mainly in infancy because of suboptimal vaccine coverage, pneumonia is the most frequent complications of measles and cause of mortality in measles in infancy, hospitalization is common in infancy rather than other age groups in measles due to development of complications.الحصبة هي الحادة، والأمراض الفيروسية المعدية التي تنتقل عادة عن طريق غاية التعرض لل إصابة افرازات الجهاز التنفسي. هناك مرحلة البادري من 2-4 أيام مع التهاب الملتحمة، والحمى، زكام وKopliks البقع على مخاطية الشدق. وطفح جلدي مميز حطاطية يظهر على وثالثة ليوم السابع، ينتشر أكثر من ثلاثة أو أربعة أيام من الرأس على الجذع إلى الحدود القصوى، ويستمر لمدة تصل إلى أسبوع واحد. معظم المرضى يشعرون بتوعك خلال اليوم الأول أو 2 بعد ظهور الطفح الجلدي. والهدف من هذه الدراسة هو توضيح هذه العروض السريرية، المضاعفات والاستشفاء من مرض الحصبة في الأطفال. دراسة مقطعية من 160 حالة من الحصبة الذي اعترف تكريت المستشفى التعليمي في مدينة تكريت في الفترة بين الأول من فبراير وحتى نهاية يوليو 2008. في هذه الدراسة، ويستند تشخيص الحصبة على سريري مظاهره. لكل من هذه المستشفيات، وقد تم الحصول على البيانات التالية: سريري مظاهره، والمضاعفات، وطول مدة البقاء في المستشفى، حالة التفريغ (أي الموت، أو العادي طوعي التفريغ، ونقل إلى مستشفى أخرى)، والتشخيص الرئيسي التفريغ. الذين تتراوح أعمارهم من 160 وتراوحت المرضى الذين يعانون من مرض الحصبة من 11daysto17years. ارتبط في شدة المرض مع الفئات العمرية الأصغر سنا. وكان الالتهاب الرئوي والمضاعفات الشائعة (63.32٪)، وسبب من 3 وفاة (2٪) في الحصبة في مهدها، وكان المرضى سن مبكرة أكثر عرضة لمضاعفات (91.87٪) والبقاء في المستشفى (متوسط ​​4،74 يوما). ك الاستنتاجات، وقد وقعت الحصبة بشكل رئيسي في الطفولة بسبب تغطية لقاح دون المستوى الأمثل، والالتهاب الرئوي هو الأكثر شيوعا من المضاعفات والحصبة، والسبب الرئيسي للوفيات في الحصبة في مهدها، والاستشفاء هو شائع في سن الطفولة وليس من الفئات العمرية الأخرى في الحصبة نظرا لتطور المضاعفات.


Article
The efficiency of Mytrus comminis and Peganum harmala plant extracts on pro and axenic amastigote stages of Leishmania donovani
كفاءة comminis Mytrus ومستخلصات نبات الحرمل Peganum على مراحل يشمانة المؤيدة وممحوضة من الليشمانيا الدونوفانية

Authors: Al-Dulimy, S.K --- Al-Bashir,N.M --- Al-Tae A.A
Pages: 93-99
Loading...
Loading...
Abstract

The effect of aqueous extracts from leaves of Mytrus comminis(Mytraceae) and seeds of Peganum harmala (Zygophyllacea) were studied against the in vitro activity and growth of both Promastigote and axenic a mastigote stages of Leishmania donovani which was isolated from Iraqi patient infected with visceral leishmaniasis. The results of the study showed variation between the effect of the aqueous extract of these two plants on the inhibiting activity of the growth of this parasite in both promastigote and axenic amastigote stages. The values of the median effective dose (ED50) had shown that the promastigotes are more resistance to high concertrations of plant extract, while the axenic amastigote were more sensitive to the lower concentrations of the plant extract mentioned above and this was provided by the statistical analysis that showed significant differences at (P < 0.01) between Promastigote and axenic amastigote for the different strains and different plant extracts.وتمت دراسة تأثير مستخلص المائي من أوراق comminis Mytrus (Mytraceae) وبذور الحرمل Peganum (Zygophyllacea) ضد النشاط في المختبر، ونمو كل من المشيقة وممحوضة 1 مراحل mastigote من الدونوفانية الليشمانيا التي تم عزلها من المريض العراقي المصابين الحشوية داء الليشمانيات. وأظهرت نتائج الدراسة اختلاف بين تأثير المستخلص المائي لهذه النباتات اثنين على تثبيط نشاط لنمو هذا الطفيل في كل من المشيقة ومراحل يشمانة ممحوضة. وقد قيم الجرعة الفعالة وسيطة (ED50) أظهرت أن promastigotes هي أكثر مقاومة للconcertrations عالية من مستخلصات نباتية، في حين أن يشمانة ممحوضة كانت أكثر حساسية لتركيز أقل من مستخلصات نباتية المذكورة أعلاه، وقدمت عن طريق التحليل الإحصائي وأظهرت أن اختلافات كبيرة في (P <0.01) بين المشيقة ويشمانة ممحوضة لمختلف السلالات وخلاصات نباتية مختلفة.


Article
Isolation and identification of the bacteria causing acute tonsillitis
عزل وتحديد البكتيريا المسببة للالتهاب اللوزتين الحاد

Loading...
Loading...
Abstract

Acute infection of the pharynx tonsil, has received a lot of attention and large number of papers dealing with different aspects of problem appear in literatures. A couple of tonsils swabs was taken from the following groups sixty five patients suffering from attack of acute tonsillitis , twenty tonsillectomized and thirty with normal tonsils (were subjected to the same study and served as control group) for aerobic and anaerobic inoculation study. The isolation rate of Streptococcus pyogenes was highest among acute tonsillitis (81.53 %) than among either the tonsillectomized patients (10 %) or those with normal tonsils (13.33 %) followed by Haemophilus influenzae was much higher among AT (60 %) than among and Staphylococcus aureus (44.6 %) which was higher in the patients with acute tonsillitis as compared with tonsillectomized patients (5 %) or control groups which was (3.33 %). Remarkably high tonsillar swabs isolation rates of group A Streptococci, Haemophilus influenzae and Staphylococcus aureus among patient with acute tonsillitis as compared with both normal tonsils and tonsillectomized the study conclude these three types of pathogens ply role in the acute tonsillitis infection in lower ratio of patients who underwent tonsillectomy. The aim of the study is to compare the type of different microorganisms between three groups (normal tonsil , tonsillectomized and acute tonsillitisوقد تلقت العدوى الحادة للوزة البلعوم، الكثير من الاهتمام، وعدد كبير من الأوراق التي تتناول الجوانب المختلفة لمشكلة تظهر في الآداب. اتخذ زوجان من مسحات اللوزتين من المجموعات التالية 65 مريضا يعانون من التهاب اللوزتين الحاد هجوم، 20 tonsillectomized و 30 مع اللوزتين العادي (تعرضوا لنفس الدراسة، وكانت بمثابة المجموعة الضابطة) لدراسة تلقيح الهوائية واللاهوائية. وكان معدل عزل العقدية المقيحة أعلى نسبة بين التهاب اللوزتين الحاد (81.53٪) من بين المرضى الذين يعانون إما tonsillectomized (10٪) أو الذين لديهم اللوزتين العادي (13.33٪)، يليه المستدمية النزلية كانت أعلى بكثير بين AT (60٪) من بين و المكورات العنقودية الذهبية (44.6٪) والتي كانت أعلى في المرضى الذين يعانون من التهاب اللوزتين الحاد بالمقارنة مع المرضى tonsillectomized (5٪) أو مجموعات المراقبة التي كانت (3.33٪). ارتفاع ملحوظ على أسعار اللوزية العزلة مسحات من العقديات ألف، المجموعة المستدمية النزلية والمكورات العنقودية الذهبية بين المريض مع التهاب اللوزتين الحاد بالمقارنة مع كل من اللوزتين طبيعية وtonsillectomized الدراسة تختتم هذه الأنواع الثلاثة من دور الممرضة رقائق في عدوى التهاب اللوزتين الحاد في أدنى نسبة من المرضى الذين خضع لاستئصال اللوزتين. والهدف من هذه الدراسة هو مقارنة نوع من الكائنات الحية الدقيقة المختلفة بين ثلاث مجموعات (لوزة العادي، التهاب اللوزتين الحاد وtonsillectomized


Article
Liver tumors diagnosis by ultrasound or CT scan guided FNA
أورام الكبد التشخيص بواسطة الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية FNA الموجهة

Loading...
Loading...
Abstract

Tumors of the liver are relatively uncommon but are increasingly recognized. It is either benign or malignant (Primary or metastatic). Malignant hepatic tumors are a leading cause of death throughout the world. Routine Laboratory studies usually reflect abnormalities associated with the underlying chronic liver disease. Imaging techniques that aid in the diagnosis include ultrasound, CT and MRI. Percutaneous fine – needle biopsy may be needed to confirm the diagnosis. To investigate the value of ultrasound with FNA and or CT scan with contrast with FNA in the diagnosis of liver tumors. The study include 58 patients ( Males and females) suspected to have liver tumors depending on the history, clinical examination and risk factors for developing hepatic tumors were examined in Tikrit teaching hospital by both ultrasound and CT- Scan with contrast followed by FNA of the mass under either ultrasound or CT- Scan. Both ultrasound and CT-Scan can detect hepatic lesions especially if good circumstances are available such as good technique, operator and contrast agent however in CT-scan the slices might be smaller in size and the homogeneity play a small role in the diagnosis of this technique. Fine needle cytology may help in the diagnosis and define the nature of the mass and help to decide about the nature of the treatment by a relatively simple and safe procedureأورام الكبد غير شائعة نسبيا لكن يتم التعرف على نحو متزايد. هو إما حميد أو خبيث (الابتدائي أو المتنقل). أورام الكبد الخبيثة هي السبب الرئيسي للوفاة في جميع أنحاء العالم. الدراسات المخبرية الروتينية تعكس عادة التشوهات المرتبطة أمراض الكبد المزمنة الكامنة. تقنيات التصوير التي تساعد في التشخيص وتشمل الموجات فوق الصوتية والمقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي. قد تكون هناك حاجة إبرة الخزعة لتأكيد التشخيص - عن طريق الجلد غرامة. للتحقيق في قيمة من الموجات فوق الصوتية مع الفحص وFNA أو المقطعية مع النقيض مع FNA في تشخيص أورام الكبد. وهذه الدراسة تشمل 58 مريضا (ذكور واناث) يشتبه في أن لها أورام الكبد اعتمادا على التاريخ، ودرست الفحص السريري وعوامل الخطر لتطوير أورام الكبد في مستشفى تكريت التعليمي من قبل كل من الموجات فوق الصوتية والأشعة المقطعية، مع تباين تليها FNA من كتلة تحت إما الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية. كل الموجات فوق الصوتية والأشعة المقطعية، ويمكن الكشف عن آفات الكبد وخاصة إذا ظروف جيدة وتتوفر مثل تقنية جيدة، والمشغل وكيل النقيض لكن في مسح CT-قد تكون شرائح أصغر في الحجم وتجانس لعب دور صغير في تشخيص هذه التقنية . قد علم الخلايا غرامة إبرة تساعد في التشخيص، وتحديد طبيعة الشامل وتساعد على اتخاذ قرار حول طبيعة العلاج بواسطة إجراء بسيط نسبيا وآمنة


Article
The evaluation of nipple discharge from the breast diseases
تقييم إفرازات الحلمة من امراض الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Nipple discharge is a symptomatic problem that causes many women both discomfort &anxiety and may be a first complain of the patient and lead to a serious problem. The main age affected with an abnormal nipple discharge was from 30-50 years. The common type of nipple discharge was bloody and this type is the most serious one because of there is a strong relationship with malignancy. The bloody and purulent nipple discharge is the most common types associated with breast masses. The unilateral nipple discharge is more common than bilateral and the left breast is more commonly affectedالحلمة التفريغ مشكلة الأعراض التي تسبب الكثير من النساء على حد سواء وعدم الارتياح والقلق قد تكون الأولى من نوعها ويشكو المريض ويؤدي إلى مشكلة خطيرة. وكان سن الرئيسية المتضررة مع إفرازات الحلمة غير طبيعي من 30-50 سنة. كان نوع شائع من إفرازات الحلمة الدموية وهذا النوع هو الأكثر خطورة بسبب وجود علاقة قوية مع الورم الخبيث. وإفرازات الحلمة الدموية وصديدي هو الأنواع الأكثر شيوعا المرتبطة الجماهير الثدي. وإفرازات الحلمة من جانب واحد هو أكثر شيوعا من الثنائية وأكثر شيوعا في الثدي الأيسر


Article
Pregnancy in uterus didelphys with abortion through anterior vaginal wall: A case report
الحمل في الرحم didelphys مع الإجهاض من خلال جدار المهبل الأمامي: تقرير حالة

Authors: Ahmed S. Tawfiq --- Enas M. Yasseen
Pages: 113-117
Loading...
Loading...
Abstract

Mullerian duct anomalies are disorders of gynecology which cause many gynecological and obstetrical problems. Here, we report an unusual presentation of fusion abnormalities of mullerian duct (uterus didelphys). The lady in this report was (Gravida)G2,(Para) P1 , her first delivery was preterm labor at 30 weeks gestation . She referred to us as pregnant women at 16 weeks gestation with abdominal pain and vaginal bleeding with mass bulging through anterior vaginal wall below urethra. After observation in the labor ward, she was aborted a dead fetus with its placenta completely through anterior vaginal wall which tore spontaneously. After the management of patient we did an ultrasound which showed two uterine horns and also MRI was done to her who showed two uterine cavities and two cervicesمولر الشذوذ القناة هي الاضطرابات التي تتسبب في أمراض النساء من العديد من المشاكل الصحية النسائية والتوليد. هنا، ونحن التقرير عرضا غير عادي من شذوذ الانصهار من قناة مولر (didelphys الرحم). وكانت ولادتها لأول مرة سيدة في هذا التقرير هو (حامل؛ حبلى) G2، (الفقرة) P1، الولادة المبكرة في الحمل أسابيع 30. وأشارت إلى لنا والنساء الحوامل في 16 أسبوعا من الحمل مع آلام في البطن والنزيف المهبلي مع كتلة مورم من خلال جدار المهبل الأمامي أقل من مجرى البول. بعد المراقبة في جناح العمل، تم إحباط انها الجنين الميت مع المشيمة لها تماما من خلال جدار المهبل الأمامي الذي مزق من تلقاء أنفسهم. بعد إدارة المريض فعلنا الموجات فوق الصوتية التي أظهرت قرنان الرحم وأيضا تم التصوير بالرنين المغناطيسي لها الذي ظهر اثنان من تجاويف الرحم وأعناق 2


Article
Pulmonary changes findings in patients with systemic sclerosis by high resolution computed tomography
رئوي التغييرات في نتائج مرضى التصلب الجهازي بواسطة التصوير المقطعي ارتفاع القرار

Loading...
Loading...
Abstract

This study was done to assess the ability of high resolution computed tomography (HRCT) in detecting the early signs of pulmonary involvement in patients with systemic sclerosis (SSc). The chest in ten patients with established diagnosis of SSc according to American College of Rheumatology criteria for classification of systemic sclerosis-1980 were examined by conventional chest x-ray (CXR) at Tikrit teaching hospital,(2007-2008) . After that, each patient was subjected to chest HRCT. The finding in HRCT imaging seen in nine patients (90%), while only five patients (50%) showed an abnormality on conventional CXR suggestive of an interstitial lung disease and/or chronic pulmonary fibrosis. The HCRT findings were distributed among the reticular and nodular structures (70%), decreased opacity (70%) and other accompanying lesions seen in (60%) of patients. No one of the examined group showed a sign of increased opacity which include the sign of ground glass appearance. HRCT scanner considered a worthfull imaging modality in all patients with SSc, especially at an early stage of the disease as the management of the pulmonary complication in such patients is more effective when applied earlyThis study was done to assess the ability of high resolution computed tomography (HRCT) in detecting the early signs of pulmonary involvement in patients with systemic sclerosis (SSc). The chest in ten patients with established diagnosis of SSc according to American College of Rheumatology criteria for classification of systemic sclerosis-1980 were examined by conventional chest x-ray (CXR) at Tikrit teaching hospital,(2007-2008) . After that, each patient was subjected to chest HRCT. The finding in HRCT imaging seen in nine patients (90%), while only five patients (50%) showed an abnormality on conventional CXR suggestive of an interstitial lung disease and/or chronic pulmonary fibrosis. The HCRT findings were distributed among the reticular and nodular structures (70%), decreased opacity (70%) and other accompanying lesions seen in (60%) of patients. No one of the examined group showed a sign of increased opacity which include the sign of ground glass appearance. HRCT scanner considered a worthfull imaging modality in all patients with SSc, especially at an early stage of the disease as the management of the pulmonary complication in such patients is more effective when applied early


Article
Long term results of early and late excisions of comminuted radial head fractures
فترة طويلة من نتائج الختان المبكرة والمتأخرة من كسور المفتتة رئيس شعاعي

Loading...
Loading...
Abstract

The proper management of fractures of the radial head is difficult and controversial. This study performed to evaluate the long-term results of early and late excision of comminuted fractures of the radial head (Mason type III). During period from December 2005 to May 2008. Forty patients with Mason type III comminuted fractures of the radial head where underwent excision of the radial head at orthopaedic department. Twenty patients had early excision within 1 week and 20 patients had delayed excision within 6-8 weeks. The average age of the patients for early excision was 42 years and for delayed excision was 38 years. All of patients were evaluated for pain, range of movement, strength, stability and were assessed by functional rating index modified from Ann and Morrey through personal interview and clinical examination. In this study 93.8% of patients had excellent results after early excision and 80.38% of patients had good result after delayed excision according to the score system. Postoperatively, 95% of patients had good to excellent result after early excision, and 75% of patients had good to excellent result after delayed excision were not complaining of pain. Also the average loss of movement after early excision was flexion (6o), extension (4o), supination (6o), pronation (5o), and after delayed excision was flexion (22o), extension (6o), supination (22o) and pronation (22o). In addition, we found a mild loss of strength of about 20% after early and delayed excision, and a mild loss of stability of the elbow joint was 5% after early excision and 15% after delayed excision, both had no major effect on the elbow joint function. A measurable proximal migration of radius of more than 1mm was found in 3 patients after early excision and 1 patient after delayed excision but no harmful effect of this was found. The results of study has indicated that excision of Mason type III comminuted fracture of the head radius are better if carried out earlier as far as pain and range of movement than delayed excisionالإدارة السليمة لكسور في الرأس شعاعي صعبة ومثيرة للجدل. أجريت هذه الدراسة لتقييم نتائج على المدى الطويل من الختان المبكرة والمتأخرة لكسور المفتتة للرئيس شعاعي (ماسون النوع الثالث). خلال الفترة من ديسمبر 2005 إلى مايو 2008. مفتت أربعين المرضى الذين يعانون من ميسون النوع الثالث من كسور في الرأس شعاعي حيث خضع لاستئصال رأس شعاعي في قسم العظام. وكان عشرون مريضا الختان في وقت مبكر في حدود 1 في الاسبوع و 20 مريضا قد تأخر الختان في غضون 6-8 أسابيع. وكان متوسط ​​عمر المرضى للختان في وقت مبكر 42 سنة وتأخر عن الختان كان 38 عاما. وجرى تقييم جميع المرضى لمجموعة، من ألم، وحركة الاستقرار والقوة وقيمت من قبل مؤشر تصنيف وظيفي تعديلها من آن وMorrey من خلال المقابلة الشخصية والفحص السريري. في هذه الدراسة وكان 93،8٪ من المرضى نتائج ممتازة بعد الاستئصال المبكر و80،38٪ من المرضى لديهم نتيجة جيدة بعد استئصال تأخير وفقا لنظام النقاط. بعد العمل الجراحي، وكان 95٪ من المرضى جيدة لنتيجة ممتازة بعد الختان في وقت مبكر، و 75٪ من المرضى لديهم جيدة لنتيجة ممتازة بعد تأخر الختان لم تكن تشكو من ألم. كما كان متوسط ​​الخسارة من الحركة بعد الختان في وقت مبكر انثناء (6o)، ملحق (4O)، البسط (6o)، كب (5O)، وبعد تأخر الختان كان انثناء (22o)، ملحق (6o)، البسط (22o) و كب (22o). وبالإضافة إلى ذلك، وجدنا فقدان معتدل للقوة من نحو 20٪ بعد الاستئصال المبكر والمتأخر، وفقدان معتدل من الاستقرار في مفصل الكوع وكانت 5٪ بعد الاستئصال المبكر و 15٪ بعد الاستئصال تأخر، على حد سواء لم يكن لها تأثير كبير على وظيفة الكوع مشتركة. وعثر على الهجرة للقياس القريبة من دائرة نصف قطرها أكثر من 1MM في 3 مرضى بعد الاستئصال المبكر والمريض 1 بعد الختان المتأخر لكن تم العثور على أي أثر ضار على ذلك. وأشارت نتائج الدراسة إلى أن الختان من النوع الثالث ميسون كسر مفتت من رئيس دائرة نصف قطرها هي أفضل إذا ما تم تنفيذه في وقت سابق بقدر الألم ومجموعة من الحركة من الختان المتأخر


Article
Incidence of heparin induced thrombocytopenia in hospitalized patients treated with unfractionated heparin in the Azady general hospital
حالات نقص الصفيحات الناجم عن الهيبارين في المرضى في المستشفيات تعامل مع الهيبارين غير المجزأ في المستشفى العام Azady

Loading...
Loading...
Abstract

Heparin induced thrombocytopenia (HIT) is a drug induced immune-mediated syndrome characterized by thrombocytopenia and thrombotic events that may be life-or limb threatening. HIT occurs in up to 5% of patients receiving unfractionated heparin (UFH), and less than 1% of patients receiving LMWH. The Aims of the study is to determine the Incidence of heparin induced thrombocytopenia in hospitalized Patients treated with unfractionated heparin in the Azady general hospital. This study was carried out on 40 patients treated with UFH addimited to the Azady general hospital. Each patient underwent a full clinical evaluation including; disease history, and a physical exam. Blood samples were taken for laboratory tests at base line and every day up to patients discharge, including:- EDTA blood for platelet count and blood film, and Serum was obtained from clotted samples for renal and liver function tests. There was mild reduction in platelet count (<30% of base line value) in 27.5% of the patients included in this study. A small proportion 7.5% of the patients showed significant reduction in platelet count (³30% of base line value) and only one of them (2.5%) progressed to more severe reduction in platelet count (³50% of base line value) at the 6th day which was labeled as HIT. Stoppage of heparin use in those with significant reduction in platelet count lead to elevation in platelet count within hours up to three days after stopping heparin. All the patients who showed significant reduction in platelet count including the patient with HIT were on IV heparin infusion and none of them were on subcutaneous injection, which is statistically not significant. The cumulative incidence of HIT over all samples was 7% in the first 6 days and even whole follow up periodالهيبارين التي يسببها نقص الصفيحات (HIT) هي المخدرات التي يسببها جهاز المناعة بوساطة متلازمة تتميز أحداث الصفيحات والجلطات التي قد تكون حياة أو طرف يهدد. HIT يحدث في ما يصل الى 5٪ من المرضى الذين يتلقون الهيبارين غير المجزأ (UFH)، وأقل من 1٪ من المرضى الذين يتلقون LMWH. أهداف الدراسة هو تحديد نسبة حدوث نقص الصفيحات الناجم عن الهيبارين في مرضى المستشفى تعامل مع الهيبارين غير المجزأ في المستشفى العام Azady. وقد أجريت هذه الدراسة على 40 مريضا عولجوا addimited UFH الى المستشفى العام Azady. وخضع كل مريض لتقييم السريري الكامل بما في ذلك؛ تاريخ المرض، واختبار بدني. وتم أخذ عينات الدم للفحوص المخبرية في خط الأساس وكل يوم ما يصل إلى أداء المرضى، بما في ذلك: - دم EDTA لعدد الصفائح الدموية وفيلم الدم، وتم الحصول عليها من عينات مصل متخدر لاختبارات وظائف الكلى والكبد. كان هناك انخفاض طفيف في عدد الصفائح الدموية (<30٪ من قيمة خط الأساس) في 27.5٪ من المرضى المدرجة في هذه الدراسة. وهناك نسبة صغيرة وأظهرت 7.5٪ من المرضى الذين يعانون انخفاض كبير في عدد الصفائح الدموية (³ 30٪ من قيمة خط الأساس) واحدا منها فقط (2.5٪) تقدما في الحد من أشد في عدد الصفائح الدموية (³ 50٪ من قيمة خط الأساس) في 6 اليوم الذي وصفها بأنها هيت. المحتسب بدل الضائع من استخدام الهيبارين في تلك مع انخفاض كبير في عدد الصفائح الدموية يؤدي إلى ارتفاع في عدد الصفائح الدموية في غضون ساعات تصل إلى ثلاثة أيام بعد توقف الهيبارين. وكان جميع المرضى الذين أظهرت انخفاض كبير في عدد الصفائح الدموية بما في ذلك المريض مع هيت على تسريب الهيبارين الرابع واحدا منهم كانوا على حقن تحت الجلد، والذي هو ليس إحصائيا هامة. وكان وقوع تراكمي بلغت أكثر من جميع العينات 7٪ في 6 أيام الأولى وكامل حتى فترة المتابعة


Article
Complications and mortality in hospitalized patients with acute inferior myocardial infarction with or without right ventricular involvement
المضاعفات والوفيات في المرضى في المستشفى مع ذبحة قلبية حادة السفلي مع أو من دون تدخل البطين الأيمن

Authors: Omar S. Sallman عمر سمير
Pages: 140-146
Loading...
Loading...
Abstract

Assessment of complications, mortality and prognostic impact of Right Ventricular (RV) myocardial involvement in patients with inferior MI. Eighty five patients who were admitted to cardiac care unit (CCU) of Yarmook teaching hospital with the diagnosis of first inferior MI with (group 1) or without simultaneous involvement of RV (group 2) from 2006 to 2007, Patients who had simultaneous Anterior wall MI, previous MI, patients with chronic lung diseases, and those with renal impairment (creatinine >2 mg/dl), any active bleeding or trauma , The presence of ECG findings including presence of STSEs of <1mm in the inferior leads, STSEs in the leads other than the inferior leads, left ventricular hypertrophy (LVH), left bundle branch block (LBBB) were excluded. Fifty percent of patients in group 1 developed complete heart block which was significantly higher than group 2 (P< 0.001), cardiogenic shock incidence in group 1 was significantly higher than group 2 (P < 0.05), Mortality was higher in the patients with inferior infarction extended to the RV (16.66% vs. 4.65%. P= 0.0001). There was no a meaningful difference in incidence of LBBB and RBBB between group 1 and 2, There is no significant differences in incidences of arrhythmias; Sinus tachycardia, Sinus bradycardia, Atrial premature contraction, Atrial fibrillation, Ventricular tachycardia Ventricular fibrillation, 1st degree heart block 2nd degree heart block. Conclusion: because of high incidence of complications and high mortality rate of patients with inferior myocardial infarction with right ventricular infarction, early diagnosis of RV infarction is mandatory to choose the correct management which differs from that of left ventricular infarctionsتقدير معدل وفيات، ومضاعفات وتأثير النذير من البطين الأيمن (RV) تورط عضلة القلب في المرضى الذين يعانون من MI أدنى. خمسة وثمانين المرضى الذين نقلوا الى وحدة العناية القلبية (CCU) من مستشفى اليرموك التعليمي في تشخيص MI السفلي الأول مع (المجموعة 1) في وقت واحد أو من دون تدخل من RV (المجموعة 2) من 2006 إلى 2007، والمرضى الذين كان الجدار الأمامي في وقت واحد MI، MI السابقة، والمرضى الذين يعانون من أمراض الرئة المزمنة، والذين يعانون من القصور الكلوي (الكرياتينين> 2 ملغ / دل)، أي نزيف نشط أو الصدمة، وجود نتائج تخطيط القلب بما في ذلك وجود STSEs من 1MM <في أدنى يؤدي، في STSEs ويؤدي استبعدت بخلاف يؤدي أدنى، وتضخم البطين الأيسر (تضخم البطين الأيسر)، كتلة اليسار فرع باقة (LBBB). وكان حدوث صدمة قلبية في المجموعة 1 خمسون في المئة من المرضى في المجموعة 1 وضعت كامل كتلة القلب التي كانت أعلى بكثير من المجموعة 2 (P <0.001)، وهي نسبة أعلى بكثير من المجموعة 2 (P <0.05)، الوفيات كان أعلى في المرضى الذين يعانون من تدني مدد احتشاء إلى RV (16،66٪ مقابل 4،65٪. P = 0.0001). لم يكن هناك أي تغيير ذي مغزى في حالات LBBB وRBBB بين مجموعة 1 و 2، وليس هناك اختلافات كبيرة في حالات عدم انتظام ضربات القلب، عدم انتظام دقات القلب الجيب، الجيب بطء القلب، تقلص من السابق لأوانه الأذينية، الرجفان الأذيني، عدم انتظام دقات القلب البطيني الرجفان البطيني، 1 قلب الكتلة درجة 2 كتلة درجة في القلب. والخلاصة: بسبب ارتفاع نسبة المضاعفات وارتفاع معدل وفيات المرضى الذين يعانون من احتشاء عضلة القلب السفلي مع احتشاء البطين الأيمن، والتشخيص المبكر من احتشاء RV إلزامي لاختيار إدارة الصحيح الذي يختلف من احتشاء البطين الأيسر


Article
Study of hand syndromes in diabetic patients attending Al Kadhemiya teaching hospital, Baghdad
دراسة متلازمات اليد في مرضى السكري الذين حضروا آل الكاظمية مستشفى تعليمي، بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

To assess the prevalence rates of hand syndromes among diabetic patients compared to non diabetic patients. A 96 diabetic patients & 100 non diabetic patients as a control group were comprised in the study . All patients underwent complete rheumatic examination to assess the hand syndromes like diabetic cheiroarthropathy Dupuytren’contracture , flexor tenosynovitis, carpal tunnel syndrome & reflex sympathetic dystrophy. Other diseases rather than D.M were excluded clinically & by routine investigations. Prevalence amongst two groups was subjected to statistical analysis using T test & ‘z’ test. In diabetics are more frequent; Dupuytren’s contracture (p<0.001), diabetic cheiroarthropathy, flexor tenosynovitis and carpal tunnel syndrome (p<0.05). on conclusion : The prevalence rates of hand syndromes among diabetic patients are statistically significant than in non diabetic patientsلتقييم معدلات انتشار متلازمة اليد لدى مرضى السكري مقارنة مع مرضى السكري غير. وكان عبارة عن مرضى السكري 96 و 100 من مرضى السكري غير كمجموعة تحكم في الدراسة. وخضع جميع المرضى الذين يعانون الروماتيزم فحص كامل لتقييم أعراض مثل يد Dupuytren'contracture cheiroarthropathy السكري، والتهاب غمد الوتر المثنية، متلازمة النفق الرسغي والحثل الودي الانعكاسي. تم استبعاد الأمراض الأخرى بدلا من DM سريريا وبواسطة تحقيقات روتينية. تعرض انتشار بين مجموعتين على التحليل الإحصائي باستخدام اختبار T & 'ى' اختبار. في مرضى السكري من اكثر تواترا؛ انكماش دوبوترين (P <0.001)، cheiroarthropathy السكري، والتهاب غمد الوتر المثنية ومتلازمة النفق الرسغي (P <0.05). في الختام: ونسبة انتشار المتلازمات اليد بين مرضى السكري ذات دلالة إحصائية في مرضى السكري من غير


Article
Prevalence of some psychiatric disorder in Tikrit Teaching Hospital during 2007
انتشار بعض اضطراب نفسي في المستشفى التعليمي في تكريت أثناء

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to determine the prevalence of psychiatric disorders in the outpatient clinic of Tikrit Teaching Hospital {TTH}, during the year 2007. The study was done on patients who attend the Out Patient Clinic of [TTH] in that year excluding Children before school age, mentally retarded, epileptics, and Organic Psychiatric Disorders. It was mainly concentrated on those patients attending the Out Patient Clinic [OPC] who complain of Schizophrenia, mania, depression, hysteria, anxiety, obsessive compulsive neurosis. The diagnosis of these diseases based on DSM-4-TR of the American Psychiatric Association [APA]وكان الهدف من هذه الدراسة لتحديد مدى انتشار الاضطرابات النفسية في العيادة الخارجية للمستشفى تكريت التعليمي {TTH}، خلال العام 2007. ان الدراسة اجريت على المرضى الذين يحضرون العيادات الخارجية من [TTH] في تلك السنة ما عدا الأطفال قبل سن المدرسة، والمتخلفين عقليا، الصرع، والاضطرابات النفسية العضوية. وتركزت أساسا على أولئك المرضى الذين يحضرون العيادات الخارجية [OPC] الذين يشكون من والفصام الهوس والاكتئاب والهستيريا عصاب القلق، الوسواس القهري. تشخيص هذه الأمراض على أساس DSM-TR-4 للرابطة الأمريكية للطب النفسي [APA


Article
Inguinal hernioplasty by darning versus prosthetic mesh
رأب الفتق الإربي بواسطة الترتيق مقابل عيون اصطناعية

Authors: Ayoub M Zedan ايوب محمد
Pages: 158-162
Loading...
Loading...
Abstract

To compare two tension free techniques, darning versus mesh repair in cases of inguinal hernia. Prospective study was done in Tikrit Teaching Hospital. Ninety-six patients with non-obstructive unilateral reducible and primary inguinal hernia 48 patients operate with mesh and other 48 patients operate with darn repair. The two techniques where compared with respect to effectiveness, post-operative complications, and recurrence rate. Over all post operative complications were 27.1%, 31.3% in darn group and mesh group respectively. In darn group, wound infection occurs in 8.3%, scrotal haematoma in 12.5%, urine retention in 4.2%, and nerve pareses 2.1%. In mesh group, wound infection occurs in 22.9%, scrotal haematoma 8.3%, no recurrence observed in both study groups in one year follow up. As a conclusion; Darn repair is equally effective and much less costly treatment for inguinal hernia than mesh repair which had more risk of infectionللمقارنة بين تقنيات التوتر 2 مجانا، رتقه مقابل تصليح شبكة في حالات الفتق الإربي. وقد تم دراسة استطلاعية في مستشفى تكريت. ست وتسعون المرضى الذين يعانون من عدم العرقلة من جانب واحد، واختزال الفتق الإربي الابتدائية 48 مريضا تعمل مع المرضى وغيرها من 48 شبكة تعمل مع إصلاح الرتق. الطريقتين حيث مقارنة فيما يتعلق فعالية، ومضاعفات ما بعد الجراحة، ومعدل تكرار. أكثر من المضاعفات بعد العملية وكانت جميع 27.1٪، 31.3٪ في مجموعة الرتق، ومجموعة عيون على التوالي. في مجموعة الرتق، عدوى الجرح يحدث في 8.3٪، ورم دموي صفني في 12.5٪، واحتباس البول في 4.2٪، وعصب pareses 2.1٪. في مجموعة شبكة، عدوى الجرح يحدث في 22.9٪، ورم دموي صفني 8.3٪، أي تكرار لوحظ في كل من مجموعات الدراسة في عام واحد متابعة. وختاما، إصلاح الرتق هو نفس القدر من الفعالية ومكلفة أقل بكثير لعلاج الفتق الإربي من إصلاح شبكة الذي كان أكثر عرضة للإصابة


Article
Anemia status of the pregnant and lactating women In Mosul city
حالة فقر الدم للنساء الحوامل والمرضعات في مدينة الموصل

Authors: Salwa H Al Mukhtar سلوى هاشم
Pages: 163-167
Loading...
Loading...
Abstract

The objective of the present study was to assess anemia status of sample pregnant and lactating women In Mosul City and to compare this with previous studies. A cross sectional study of the prevalence of anemia in pregnant and lactating women was carried out in Mosul city for the period of 1st of February through out 31 July, 2007. A random sample of women who came to primary health care centers for antenatal care was screened for anemia, which was defined as a hemoglobin concentration < 105 g/L. Of the (652) women screened, (229) were pregnant women and (423) were lactating women, (256) were from urban and (396) were rural. None of the (652) women enrolled in this study had clinical signs or symptoms suggestive of other serious medical or surgical conditions other than anemia. The study shows that there was no difference between the mean Hb values of rural and urban pregnant women. There was a non significant difference in the mean Hb levels of lactating women in urban and rural areas. As a recommendation: The government and Ministry of Health is aware of the problem of anemia in the country and should implement programs for its control. These programs include fortification of foodstuffs with iron, distribution of iron at antenatal and child health clinics, and nutrition education programsوكان الهدف من هذه الدراسة لتقييم حالة فقر الدم من الحوامل والنساء المرضعات عينة في مدينة الموصل، ومقارنة ذلك مع دراسات سابقة. وأجريت دراسة مقطعية من انتشار فقر الدم في النساء الحوامل والمرضعات في مدينة الموصل للفترة من 1 فبراير من خلال الخروج 31 يوليو 2007. تم عرض عينة عشوائية من النساء الذين جاءوا لمراكز الرعاية الصحية الأولية للحصول على الرعاية السابقة للولادة لعلاج فقر الدم، الذي تم تعريفه على أنه تركيز الهيموغلوبين <105 غرام / لتر. من النساء (652) فحص، (229) من النساء الحوامل و(423) والمرضعات، و(256) وكانت من المناطق الحضرية و(396) كانت في المناطق الريفية. لم يكن أي من النساء (652) مسجلين في هذه الدراسة علامات سريرية أو أعراض توحي ظروف خطيرة أخرى طبية أو جراحية أخرى من فقر الدم. وتشير الدراسة إلى أنه لا يوجد أي فرق بين القيم الهيموغلوبين يعني من النساء الحوامل في المناطق الريفية والحضرية. كان هناك اختلاف غير ملحوظ في مستويات الهيموغلوبين متوسط ​​المرضعات في المناطق الحضرية والريفية. كتوصية: إن الحكومة ووزارة الصحة مدركة للمشكلة فقر الدم في البلاد، وينبغي تنفيذ برامج لسيطرتها. وتشمل هذه البرامج إغناء المواد الغذائية بالحديد، وتوزيع الحديد في العيادات الصحية قبل الولادة والأطفال، وبرامج التعليم والتغذية


Article
Ruptured asymptomatic and undetected pelviureteric junction obstruction after trivial abdominal trauma: A case report
تمزق أعراض لم يتم كشفها وإعاقة تقاطع pelviureteric بعد الصدمة في منطقة البطن تافهة: تقرير حالة

Loading...
Loading...
Abstract

Since the routine use of antenatal ultrasonography, congenital pelviureteric junction (PUJ) obstruction rarely presents as an incidental diagnosis following renal trauma. Acute sever abdominal pain following seemingly trivial trauma should arouse the suspicion of a pre-existing abnormality. Eight year-old boys with previously asymptomatic and undetected PUJ obstruction who first presented with acute abdomen following a trivial trauma from his little brother. During abdominal exploration every thing was normal other than ruptured cystic lesion found in the lesser sac, the provisional diagnosis was as ruptured mesenteric cyst. The drain that we put in the sac start to drain clear fluid as the same as that of urinary catheter. Contrast enhanced spiral CT scan confirm the diagnosis of bilateral PUJ obstruction with rupture of the right side, the drain was shown inside the right pelvis. The renal CT scan confirmed good cortical thickness and good renal function, and the improved general condition, a delayed Anderson-Hynes’ pyeloplasty was performedمنذ الاستخدام الروتيني للموجات فوق الصوتية قبل الولادة، وتقاطع pelviureteric الخلقية (PUJ) إعاقة تقدم نادرا ما تشخيص عرضية بعد الصدمة كلوي. وينبغي أن ألم حاد في البطن سيفر بعد الصدمة تافهة على ما يبدو يثير الريبة من شذوذ موجودة من قبل. ثمانية عمرهما مع إعاقة PUJ أعراض سابقا والتي لم يتم كشفها الذي قدم لأول مرة مع البطن الحاد بعد الصدمة تافهة من أخيه الصغير. وخلال التنقيب في منطقة البطن كل شيء كان طبيعيا بخلاف آفة الكيسي تمزق وجدت في الكيس الصغير، كما تمزق التشخيص المؤقت كيس المساريقي. هجرة أن نضع في كيس تبدأ هجرة السوائل واضحة كما هي نفسها التي من القسطرة البولية. وعلى النقيض المعززة لولبية الاشعة المقطعية تأكيد التشخيص من إعاقة PUJ الثنائية مع تمزق في الجانب الأيمن، كما هو موضح نزيف داخل الحوض حق. أكد مسح CT كلوي سماكة القشرية جيدة وظيفة الكلى جيدة، وتحسين حالة عامة، تم إجراء تأخر أندرسون، هاينز "رأب الحويضة


Article
Effect of blood storage on certain hematological parameters
تأثير تخزين الدم في الدم بعض المعلمات

Loading...
Loading...
Abstract

When blood was stored outside the body some hematological and biochemical changes will takes place resulting in reduced red blood cells survival which is important drawback when transfused into the circulation of a recipient. This study was done to determine certain hematochemical effects on blood when stored during different periods of time (at 7 storage periods (from zero time up to 35 days) in both sexes using CPDA1 solution as preservative. Fifty blood donors (25 males and 25 females) who were attending the Central Blood Bank, Al-Zahrawi Hospital, Mosul (IRAQ) during the period from 1st October 2002 to 31st March 2003. A blood sample consisted of 50 ml was taken from each blood bag and this was divided into 7 portions, each contained about 7 ml of blood added into plain tubes. Blood in one of these tubes was analyzed immediately. The other six tubes were analyzed later on at intervals of 3 days, 1, 2, 3, 4, and 5 weeks. The blood samples were analyzed for hemoglobin (Hb), plasma (Hb), packed cell volume percentage (PCV %), methemoglobin and sulfhemoglobin. The results of this study showed that there was a significant decrease (P<0.05) in Hb, packed cell volume, methemoglobin and sulfhemoglobin while there was a significant increase (P<0.05) in plasma Hb. Moreover, when the Hematochemical parameters of donor blood samples of males is compared with that of female donors' blood sample at the same periods of storage no significant differences were noted between them. The possible effects of stored blood that it may undergoes unavoidable hematochemical changes that lead to decrease active desirable substances such as hemoglobin and viable red blood cells. So blood transfusion is preferable during less than 7 days of storage Moreover the Hematochemical parameters of donor blood samples of males was compared with that of female donors blood sample at the same periods of storage and no significant differences was noted between themعندما تم تخزينها في الدم خارج الجسم بعض التغيرات الدموية والبيوكيميائية سوف يحدث مما أدى إلى انخفاض خلايا الدم الحمراء البقاء على قيد الحياة الذي هو العائق المهم عند نقله إلى الدورة الدموية للمستلم. أجريت هذه الدراسة لتحديد تأثيرات معينة على hematochemical الدم عند تخزينها خلال فترات زمنية مختلفة (في فترات تخزين 7 (صفر من الزمن تصل إلى 35 يوما) في كلا الجنسين باستخدام CPDA1 حل مثل المواد الحافظة. المتبرعين بالدم والخمسون (25 ذكرا و 25 أنثى ) الذين كانوا يحضرون بنك الدم المركزي، مستشفى الزهراوي، والموصل (العراق) خلال الفترة من 1 أكتوبر 2002 إلى 31 مارس 2003. عينة من الدم وتألفت من 50 مل واتخذ من كل كيس من الدم، وقسمت هذه إلى 7 أجزاء ، وأضاف كل الواردة حوالي 7 مل من الدم في أنابيب عادي. لقد تم تحليل الدم في واحدة من هذه الأنابيب على الفور. وقد تم تحليل الستة الأخرى الأنابيب في وقت لاحق على فترات من 3 أيام، 1، 2، 3، 4، و 5 أسابيع. و وقد تم تحليل عينات من الدم للهيموغلوبين (HB)، والبلازما (HB)، حجم الخلية معبأة نسبة (PCV٪)، وميتهيموغلوبين سلفهيموغلوبين. نتائج هذه الدراسة أظهرت أن هناك انخفاضا كبيرا (P <0.05) في الهيموغلوبين، خلية معبأة حجم، وميتهيموغلوبين سلفهيموغلوبين في حين كانت هناك زيادة معنوية (P <0.05) في الهيموغلوبين البلازما. وعلاوة على ذلك، عندما تتم مقارنة المعلمات Hematochemical من عينات الدم من الجهات المانحة من الذكور مع أن من عينة دم المتبرعين من الإناث في نفس الفترات من تخزين كبيرة لا ولوحظت الخلافات بينهما. الآثار المحتملة لتخزين دم أنه قد يخضع لتغيرات hematochemical لا مفر منه أن يؤدي إلى خفض المواد مرغوب فيه نشط مثل الهيموجلوبين وقابلة للحياة خلايا الدم الحمراء، لذلك نقل الدم هو الأفضل خلال أقل من 7 أيام من التخزين وعلاوة على ذلك hematochemical وبالمقارنة مع معلمات من عينات الدم من الجهات المانحة من الذكور مع الإناث من أن عينة دم المتبرعين في نفس الفترات من التخزين، ولوحظ عدم وجود فروق كبيرة بينهما


Article
The role of district team problems solving approach in supporting the health management in Iraq
دور المشاكل فريق حي نهج حل في دعم إدارة الصحة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

District team problem –solving , is a process through which team learn a "bottom line" approach with aim of achieving a better health status of the population by optimal use of resources and proper data collection about any health problem. Iraq adapting DTPS from 1996 with WHO collaboration & because of embargo that Iraq subjected to many health problems which affected its population so need emerge to solve these problems locally by adapting this technique through enhancing decentralization policy that is why this study was carried in order to achieve certain objectives like the study the role of this technique in improving health management at all level of health facilities in Iraq and finally to advice for future plane to strength management capabilities at district level This study carried out through the period of 6 months from first of February till 30 of June 2002 to evaluate the impact of District Team Problem Solving Approach (DTPS) on improving the managerial skills of health workers who were attending workshops of this approach , by direct interview by applying certain form designed for this purposes include items about knowledge ,skills related to data collection ,data analysis ,design plane to solve problem that occurring in their community through solutions that not require additional resources and by improving intersectoral collaboration , the answers weighted according scores , the sample size was 250 health workers from different health facilities services in 15 governorates including Baghdad. 120 health workers who trained in planning and evaluating workshops to solved health problems in comparison with 130 health workers who not trained on this approach matching in job description and duration of employment, the results of this study revealed that there was a significant difference between both groups regarding the differences in knowledge and skills in dealing with health information and management at the level of district. So adaptation of decentralization approach in health management through applying District Team Problem Solving Approach is the best solution for health management improvement in our countryحي الفريق وحل المشكلات، هو عملية من خلال الفريق الذي تعلم "أسفل السطر" النهج مع الهدف المتمثل في تحقيق حالة صحية أفضل للسكان عن طريق الاستخدام الأمثل للموارد ومناسبة لجمع البيانات حول أي مشكلة صحية. العراق تكييف DTPS من عام 1996 بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وبسبب الحظر المفروض على العراق الذي تعرض لكثير من المشاكل الصحية التي تؤثر على سكانها لذلك تحتاج إلى الخروج من أجل حل هذه المشاكل محليا عن طريق تكييف هذه التقنية من خلال سياسة تعزيز اللامركزية وهذا هو السبب وأجريت هذه الدراسة من أجل تحقيق أهداف معينة مثل دراسة دور هذه التقنية في تحسين الإدارة الصحية على جميع المستويات من المرافق الصحية في العراق، وأخيرا لتقديم المشورة لطائرة المستقبل لقدرات إدارة قوة على مستوى المنطقة وهذه الدراسة التي أجريت خلال الفترة من 6 أشهر من الأول من فبراير حتى 30 حزيران 2002 لتقييم أثر مشكلة فريق منطقة نهج حل (DTPS) على تحسين المهارات الإدارية للعاملين الصحيين الذين يحضرون ورش العمل لهذا النهج، من خلال مقابلة مباشرة من خلال تطبيق نموذج معين مصممة لهذا الغرض تتضمن بنودا حول المعرفة، المهارات المتعلقة بجمع البيانات وتحليل البيانات، وتصميم الطائرة من أجل حل المشكلة التي تحدث في مجتمعهم من خلال الحلول التي لا تتطلب موارد إضافية، وتحسين التعاون بين القطاعات، على الأجوبة المرجح وفقا العشرات، وحجم العينة والعاملين في مجال الصحة 250 من مختلف مرافق الخدمات الصحية في 15 محافظة بما في ذلك بغداد. العاملين في مجال الصحة 120 الذي تدرب في تخطيط وتقييم ورش العمل على حل المشاكل الصحية في مقارنة مع العاملين في مجال الصحة 130 الذين لم يتدربوا على هذا النهج في مطابقة الوصف الوظيفي ومدة العمل، وكشفت نتائج هذه الدراسة أن هناك فرق كبير بين المجموعتين وعن الاختلافات في والمعارف والمهارات في التعامل مع المعلومات الصحية وإدارة على مستوى المقاطعة. حتى تكيف من نهج اللامركزية في الإدارة الصحية من خلال تطبيق منطقة فريق نهج حل المشكلات هو الحل الأفضل لتحسين إدارة الصحة في بلادنا


Article
Dermatofibrosarcoma protuberans in the anterior abdominal wall: A case report
protuberans ساركومة ليفية جلدية في جدار البطن الأمامي: تقرير حالة

Loading...
Loading...
Abstract

Dermatofibrosarcoma protuberans is a rare intermediate grade sarcoma related to the group of fibrohistiocytic tumors that occur predominantly in the dermis. It can occur at any site and characterized by its latency in its early detection, result in large size at time of diagnosis in some cases, as in this case that present in the anterior abdominal wall of a 65 years female which is a rare site of this lesionprotuberans ساركومة ليفية جلدية هو نادر ساركومة درجة وسيطة تتعلق مجموعة من الأورام fibrohistiocytic أن تحدث في الغالب في الأدمة. يمكن أن تحدث في أي موقع وتميزت الكمون في الكشف عنها في وقت مبكر، في نتيجة الحجم الكبير في وقت التشخيص في بعض الحالات، كما في هذه الحالة أن الحاضر في جدار البطن الأمامي من الإناث 65 سنة وهو موقع نادر هذه الآفة

Table of content: volume:1 issue:151