Table of content

tikrit university journal for sientific asslmic

مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية

ISSN: 11592073
Publisher: Tikrit University
Faculty: Sharia
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Loading...
Contact info

phon: 07705142022
eamail: iqshara@yahoo.com

Table of content: 2011 volume: issue:6

Article
الفرق بين الرواية والشهادة عند الإمام الشافعي في كتاب الرسالة

Loading...
Loading...
Abstract

الخاتمة بعد هذه الجولة مع الإمام الشافعي في تقصي آرائه ومذهبه في التفريق بين الشهادة والرواية ، نرى من المنسب أن نسجل هنا أبرز النتاشج التي خرجنا بها ويمكن إجمالها فيما يأتي : • إنَّ الخلاف بين العلماء في التفريق بين الرواية والشهادة أو التسوية بينهما قديم جدا يعود الى القرن الثاني الهجري. • إنَّ أبرز من ظهر عنده التفريق بينهما جليا ، هو الإممام الشافعي رحمه الله ، وخاصة في كتابه الرسالة. • إنَّ من ينعم النظر في شروط الرواية وشروط الشهادة ، وما اختص به كل واحد منهما يجد أن الحق مع مذهب الإمام الشافعي ، وأنَّ من سوّى بينهمامن العلماء لم يسعفْه الدليل. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


Article
اثر الاراء التفسيرية للامام ابن هشام في توجيه معاني الادوات على خالفيه من المفسيرين

Authors: صالح ابراهيم حسين
Pages: 46-92
Loading...
Loading...
Abstract

لا يخفى على الباحثين والدارسين في كتب تفسير، ومعاني، وإعراب القران الكريم خصوصا،و دارسي العلوم الشرعية عموما؛ ما لابن هشام الأنصاري من مكانة علمية سامية ،وكيف لا يكون متبؤا هذه المكانة وهو الذي درس علوم وقته على يد كبار أئمة الصنعة كلا حسب اختصاصه من علماء العربية ،والقراءات ،والفقه ،و الأصول ،وغيرها من العلوم، مع فرط ذكاء ،وحضور ذهن ،ودقة فهم ،وسعة اطلاع ،شهد له بذلك العلماء الأفذاذ( ) ،ومع انصرافه إلى علوم العربية وتركه الأثر الواضح في الدرس النحوي، والصرفي، واللغوي، والبياني في خالفيه ،كان له الأثر الواضح أيضا في علماء التفسيرلمافي كتبه النحوية من فائدة علمية؛ ولاسيما كتابه(مغني اللبيب عن كتب الاعاريب) الذي أصبح كالجامع لنكت إعراب، ومعاني،و تفسير القران بدليل قوله:(...وضعت الكتاب لإفادة متعاطي العربية والتفسير جميعا)( ) وقوله هذا جاء بعد فترة طويلة من توليه درس التفسير في القبة المنصورية( ) ،بعد وفاة أبي حيان الأندلسي عام (745 ﻫ) ؛ حيث انه أكمل تأليف كتابه المغني ،و الإضافة إليه قبل وفاته بثلاث سنوات ،حيث كانت سنة انتهائه من تأليفه عام (759 ﻫ) و وفاته كانت عام(761 ﻫ) ( ) ،مع طول معاناة لعلوم العربية دراسة، وتدريسا،وتأليفا؛ فكان أن صاغ ذلك عقلية ابن هشام صياغة صرفته عن التنظير والبحث المجرد في علوم العربية، إلى توظيف النحو واللغة في خدمة النص القرآني؛للوصول إلى المعنى الذي يحتويه النص من طريق العبارة أو الإشارة ( ). وبحثي هذا يتكلم على ناحية من نواحي تأثير ابن هشام على خالفيه من المفسرين،وهو: توجيه معاني الأدوات النحوية في النصوص القرآنية التي فسرها من جاء من بعده من علماء التفسير في تفاسيرهم، ولذلك قسمت بحثي على ثلاثة مطالب ،كل مطلب يتكلم على اثر ابن هشام في مفسر خلفه ،وتأثر المفسر به ،وكل مطلب يتفرع عنه أكثر من موضوع فرعي بحسب المقام ثم ختمته بخاتمة ذكرت فيها أهم النتائج التي توصلت إليها من خلال بحثي هذا.

Keywords


Article
الإبراء في ضمان المتلفات

Loading...
Loading...
Abstract

اتفق الفقهاء على أنَّ الإتلاف سبب للضمان، وربط الضمان بالإتلاف من باب ربط الأحكام بأسبابها، وهو مقتضى العدل، الذي لا تتم المصلحة إلا به، ولا يُعْتَمَد التكليف بغيره، فيضمن الصبي والمجنون والنائم يضمن وليُّه أو من ينوب عنه، ما أتلفوه من الأموال، وهذا من الشرائع العامة التي لا تتم مصالح الأمة إلا بها، فلو لم يضمنوا جنايات أيديهم، لأتلف بعضهم أموال بعض، وادعى الخطأ، وعدم القصد، وقد ذكر الفقهاء صوراً عديدة للإتلاف الموجب للضمان، وقد اخترت ثلاث مسائل في هذا المجال على سبيل المثال لتوضيح الأمر، وهي ضمان الأجير المشترك، وضمان الرهن، وضمان العاريّة.
وبما أنَّ الإبراء من المواضيع المهمَّة في الدِّيْن الإسلامي؛ لما فيه من التيسير، وتفريج كربة المُعسر، إذا وقع بشكل صحيح، مستوفياً أركانه وشروطه، فهو يشمل الإبراء الدُّيون، كما يشمل الحقوق، ويشمل الإبراء من ضمان المتلفات.
فقام الباحث بتعريف الإبراء، والضمان، ودراسة هذه الصور، وبيان حكم ضمانها، وكيفية الإبراء من هذا الضمان.








Keywords


Article
الآيات التي حمل معناها على اللف والنشر دراسة تفسيرية

Authors: عادل محمود محمد
Pages: 139-182
Loading...
Loading...
Abstract

فإن تدبر آيات القرآن الكريم ، والوقوف عند لطائفه من أجل النعم وأعظمها ، وقد أوجب الله تعالى علينا إمعان النظر في آيات القرآن ، وتدبر آياته ، بقوله تعالى : {أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا} ( ).
وقد بذل علماء التفسير الجهود الكبيرة لكشف معاني الآيات ، والوقوف على دقائقها ولطائفها ، وهم يدركون أن باب التفسير لا يغلق على مدى الدهور والعصور.
وليس غريبا أن تتعدد آراء المفسرين في بيان معنى الآية الواحدة ، نظرا لما يعتمده المفسر من ترجيحات تكونت لديه.
ولما كان علم البلاغة ـ وما اشتمل من فنون ـ من أهم العلوم التي يعتمد عليها المفسرون للوصول إلى المعنى التفسيري الأدق ، فمن الطبيعي أن يحمل مفسر معنى الآية على فن بلاغي يترجح لديه ، دون مفسر آخر.
واللف والنشر واحد من هذه الفنون البلاغية التي حمل عليه المفسرون الكثير من معاني الآيات القرآنية ، أو تنازعوا في حملها عليه ، فكان لذلك أثر واضح على معنى الآية الواحدة أو الآيات.
فكان من الضروري أن أفرد أولا للف والنشر مبحثا مستقلا ، أتناول فيه التعريف به عند البلاغيين ، وبيان حدوده وأقسامه ؛ وهو بمثابة المدخل للدراسة التفسيرية التي هي أصل هذا البحث وأساسه.

Keywords


Article
الإسناد النازل وأسباب روايته

Loading...
Loading...
Abstract

فإن الوقوف على صنيع علماء الحديث له من المنافع الجمة الأثر الكبير، وله من الفوائد العظيمة القدر الكبير يتحصل عليها كل باحث ومتابع لشأن السنة على وجه العموم ولعلم الرواية على وجه الخصوص،إذ ان علم الرواية فيه أنواعٌ كثيرة من العلوم وأصنافٌ عديدة من الفنون من الواحب على كل دارس لعلم الحديث أن يقف عليها ،ولقد كان من بين تلك المسائل المهمة التي يحتاج إلى معرفتها والوقوف عندها هي مسألة الإسناد العالي والإسناد النازل .
فقد تناول العلماء هذه المسألة بالذكر وبينوا انه يعدل أحيانا عن الإسناد العالي إلى الإسناد النازل لسبب ما مع ان الأصل العام في مثل هذه المسائل هو ان يؤخذ بالحديث الأقل رجالا وذلك للقرب من رسول الله.
فوجدنا ان هذا الأمر يحتاج إلى إبرازه في بحث مستقل وبيان ما يتعلق به من أمور تنفع الباحث والقاريء على حد سواء، هذا من جانب ومن جانب اخر فأن العدول من الإسناد العالي إلى الإسناد النازل قد يثير إشكالا عند من قل اطلاعه فيقدم ما حقه التأخير أو يؤخر ما حقه التقديم ومن اجل ذلك اخترنا دراسة الموضوع بشكل مفصَل وإظهاره في بحث مستقل ليعم نفعه وفائدته بإذن الله تعالى
إلا انه كان هناك إشكال واحد وهو اننا لم نجد كلاما كثيرا ومفصلا عن الحديث النازل وخصوصا مسألة أسباب روايته وإنما ذكرت بعضها هنا وهنا فبذلنا جهدنا في جمع كل ما يتعلق بالموضوع ولمً إطرافه من كل نواحيه ليخرج بصورة مقبولة – بإذن الله تعالى –

وقد تضمن البحث بعد هذه المقدمة ثلاثة مباحث كالآتي:

المبحث الأول: المبحث التمهيدي وفيه ثلاثة مطالب

المطلب الأول: التعريف اللغوي والاصطلاحي
المطلب الثاني: قيمة الإسناد عند العلماء
المطلب الثالث: موقف العلماء من الإسناد النازل

المبحث الثاني: أقسام النزول
المبحث الثالث: أسباب رواية النازل وفيه مطلبان

المطلب الأول: أسباب وقوع النازل
المطلب الثاني: أسباب رواية النازل


ثم الخاتمة ثم المصادر والمراجع، وقد اعتمدنا في ذلك على أهم المراجع العلمية في مصطلح الحديث وكتب الحديث النبوي ومعاجم اللغة مما له علاقة بالموضوع ليخرج في أحسن صورة ممكنة0

Keywords


Article
الحجامة وأثرها في العبادات

Authors: احمد عواد اسماعيل
Pages: 210-245
Loading...
Loading...
Abstract

فان العبادة تعد الغاية التي من اجلها خلق الله سبحانه وتعالى الجن والإنس ، قال تعالى (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ) ( ) ، فهي حق الله تعالى على العباد يعبرون عن إقرارهم بالعبودية والربوبية ، وهي معيار التفاضل عند الله تعالى ، فبقدر ما يلتزم الإنسان بعبادة الله وتقواه تكون درجته عند الله عز وجل ، قال تعالى (إنَّ أكرَمَكّمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) ( ) .
ومن هنا أكدت الشريعة الإسلامية على العبادة لأنها غاية الخضوع والتذلل والطاعة لله تعالى ، ففيها إتعاب للنفس وإنفاق للمال في سبيل ذلك ، والإسلام دين يسر ، ورفع الحرج والمشقة سمة من سماته ، قال تعالى : (وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ) ( ) .
ورسول الله r أرسله الله تعالى رحمة للعالمين ، وطبيباً للقلوب والأبدان ، اخرج الناس بدعوته من بحر الظلمات إلى نور الإيمان ، فعالج القلوب بحكمته وبصيرته ، وعالج الأبدان بهديه وسنته ، ومن ذلك سنته الشريفة في الحجامة وتوصيته أمته بها في أحاديث كثيرة ، إلا أن الحجامة قد تؤثر على بعض العبادات أثناء إجرائها في وقت هذه العبادات ، وبالتالي تؤدي الى إحباط هذه العبادة ، كنقص الوضوء ، أو إفطار الصائم ، أو يترتب عليه فدية ، إذا أدت الحجامة الى قطع الشعر ، وهذا في أوقات الإحرام للحج والعمرة .

Keywords


Article
العفة والإدتعفاف في المنظور الإدلامي

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله، نحمده ونستعينو ونستغفره ونتوب إليو ونعوذ بالله مف شرور أنفسنا ومف سيئات أعمالنا مف ييده الله فلا مضؿ لو ومف يضمؿ فلا ىادي لو، وأشيد ألا إلو إلا الله وحده لا شريؾ لو وأشيد أف محمداً عبده ورسولو  ، أما بعد : 55   ٙ 7 العفة والإدتعفاف في المنظور الإدلامي م . م خالد طه ربد الرزاق الرفاري مجلة العلوم الإسلامية العدد السادس ) 3413 ه( لقد أدرؾ أعداء الإسلا أنو لا مجاؿ للانتصار عمى ىذه الأمة والقضاء عمييا إلا بسمخيا عف ديف الله  ،وأدرؾ أولئؾ جميعاً أف الشباب ى الأمة وليست الأمة إلا شباب وليسوا عدة الأمة وأمميا فحسب بؿ عمى أكتافي وسواعدى تقو - - المجتمعات، وى في المستقبؿ القادة، وى الرجاؿ الذيف يوجيوف المجتمعات والأم عمى أساس ما نشأوا عميو في شبابي وفتوتي، وبناءًا عمى ما أدركو أولئؾ الأعداء مف قيمة ىؤلاء الشباب وخطر شأني في الأمة، سعوا لإضلالي وفتنتي وصدى عف ديف الله سبحانو وتعالى،ولكف الشباب المسم يستطيع إذا عرؼ وفي قي العفة أف يدحر كؿ مخططات أعداء الإسلا ولكي نعرؼ ونقي العفة وفي ىذا الحديث الذي أخرجو الإما أحمد )رحمو الله( في مسنده والحاك في مستدركو وأبو داود وغيرى بإسناد صحيح عف سيدنا أبي ىريرة رضي الله عنو عف النبي  أنو قاؿ: ))لما خمؽ الله الجنة والنار أرسؿ جبريؿ إلى الجنة فقاؿ: انظر إلييا قاؿ: فرجع فقاؿ: وعزتؾ لا يسمع بيا أحد إلا دخميا.. فحُفت بالمكاره قاؿ: ارجع فانظر إلييا. قاؿ فرجع فقاؿ: وعزتؾ لقد خفت ألا يدخميا أحد. ث قاؿ: اذىب إلى النار فانظر إلييا. فرجع فقاؿ: وعزتؾ لا يسمع بيا أحد فيدخميا فحُفت بالشيوات قاؿ: ارجع فانظر إلييا فقا


Article
الفتح المبين

Loading...
Loading...
Abstract

الحديث الذي قامت الد ا رسة حولو ، لنم تنورده تنب السننة المعتبنرة اعنني - بينا الصنحيحين والسننن علنى منا فيينا اعنني السننن شني منن الفنعيف - والشناذ والمن نر وذىنب ابنن الجنوزي ابعند منن ىننذا فنادعى ان فييننا شنيئاً يسي ا رً من الموفوع . -ٕ لا يعتد بح م ) الحا م النيسابوري ( علنى سينر الاحادينث بالصنحة او انينا علنى شنرط الشنيخين ل نيمننا لنم يخرجاىننا ، وىنذا يحتناج النى وقفنة تأمنل وق ا ر ة متفحصة ل تابة المستدرك. -ٖ اختلاف نظ ا رت النقاد في الح م علنى ىنذا الحنديث بنين الصنحة أو الحسنن أو الفعف أو الوف ، وقد بان أمره أنو للوف أقرب . -ٗ اخنتلاف اللفنظ النوارد فني الحننديث اذ ورد ) بننو أمينة ( تنارة ، ) بننو ابني فننلان ( تنارة ، ) وبننو الح ننم ( تنارة ، ) بننو ابني العنناص ( تنارة اخنرى ، و نذلك العندد اذ ورد ) اربعنين ( تنارة ، ) سلاسنين ( تنارة اخنرى فني رواينات البييقني ، منن جينة والرواينات الاخنرى منن جينة اخنرى ممنا ي نون مندعى للريبة والش وك . -٘ صنرف الحنديث النى )البينت المروانني ( علنى لسنان معاوينة  تجنو ا زً - - وشنمولو بمنطوقنو بنني امينة لينم لا فنرق بنين السنفيانيين والمنروانيين يسينر للش وك ذلك واستحالة صدوره عنو  مسنل ىنذا التنناقض واخبناره بخنلاف ما ىو عليو والحاق الشين بشريعتو الغ ا ر حاشاه منو . - - ٙ- لم تقف م ائد الاعادي ودسنائس المبطلنين لينذه الامنة ودينينا الحنق عنند - حد بل سول الشيطان ليم ووصل الامر بيم الى المصدر التشنريعي السناني ، ولننم سنلمنا بصنحة مسنل ىننذه الاحادينث لفتحنننا البناب علنى مصن ا رعيو أماميم فلا بد من موقف حنازم يح نم بنو علنى مسنل ىنذه الاحادينث بالوفن


Article
دور البحرية العربية الاسلامية في فتح الاندلس

Loading...
Loading...
Abstract

كنا نستعرض في الصفحات السابقة موضوعا تاريخيا لطالما شغل المؤرخين والباحثين والمهتمين , دار حول اثر البحرية العربية الاسلامية وفعاليتها في فتح الاندلس , ذلك الدور الاساس والحيوي والفعال الذي ادته البحرية في هذه العملية الخالدة , واصلت لنوع مبتكر من الفتوح .. وقد تبين ان جغرافية المكان وطبيعة تضاريسه حتمت استخدام الاسطول البحري للعبور من جهة الشمال الافريقي في المغرب الاقصى الى الجهة المقابلة على الجانب الاوربي في الاندلس , وكان عبور طارق بن زياد وجنده بسفن عربية اسلامية انتجتها دور صناعة السفن في الامصار العربية الاسلامية المختلفة , ولا سيما دار الصناعة في تونس , وهو ما اكد عليه البحث اعتمادا على الروايات التاريخية , وواقعية الاحداث وسيرها التي تؤكد ذلك . ثم ان عملية العبور ذاتها لم تكن عملا ارتجاليا او فكرة طارئة او عملا مفاجئ جاء بتاثير خارجي من حاكم سبته القوطي او غيره مطلقا , بل ان فكرة الفتح وتنفيذها عربية اسلامية اولا واخيرا , وانها كانت محطة تفكير وتدبير القائد موسى بن نصير ومباركة الخلافة العربية الاسلامية في دمشق التي اعطت ارشادها وملاحظاتها عندما اكد الخليفة الوليد بن عبد الملك على ضرورة دراسة الموضوع بصورة متانية قبل الشروع في العبور والفتح . ووضع البحث تصورا وافيا على ضعف رواية احراق السفن , وبين البحث مواطن الخلل والضعف في تلك الحادثة ارتكازا على اسباب عقائدية وجهادية واخرى عسكرية وسوقية فرضت نفسها واقعا دون سواها من الفرضيات والمزاعم , واستنادا الى تحليلات المؤرخين المحدثين في عدم التسليم او الركون لتلك الحادثة لتنافيها مع المنطق الايماني النقلي والعسكري العقلي . ولم تكتمل صورة البحث الا ببيان قدرة وفعالية البحرية العربية الاسلامية في عبور موسى بن نصير الى الاندلس حين استخدم سفنا عربية اسلامية ليواصل الجهاد بمعية طارق بن زياد ليواصلا جهادهما العظيم في شبه الجزيرة الايبيرية ( الاندلس ) مسجلين ملحمة خالدة في سجل التاريخ العربي الاسلامي كانت غاية من الاهمية القصوى .


Article
مرويات عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده بين الوجادة والسماع

Authors: م . م أديب محمد حسن
Pages: 348-380
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله في البدء والمنتهى، ثم الصلاة على النبي المجتبى واله وصحبه ومن اقتفى، وبعد : هذه خلاصة ما انتهيت اليه من نتائج في مطاف هذا البحث البسيط وهي كالاتي : 1- ان معنى الوجادة لغة، هي مصدر لوجد يجد ، واصطلاحا، ما أُخذ من العلم من صحيفة او كتاب من غير سماع ولا اجازة ولا مناولة . 2- واما حكم العمل بها ، فقد اختلف العلماء فيه الى مذهبين ، ذهب بعضهم الى عدم جواز العمل بها ، وذهب آخرون الى وجوب العمل بها عند حصول الثقة ، وقد احتج بها غير واحد من المتقدمين ولكن اشترطوا ان لايصرح الراوي بالتحديث فيها ، بل يقول وجدت بخط فلان او في كتاب فلان . 3- عمرو بن شعيب هو ابن شعيب بن محمد بن عبدالله بن العاص ، قال فيه ابن حجر صدوق ، واما ابوه فهو تابعي ثقة . 4- لقد اختلف المحدثون في روايات عمرو وابيه ، بانها وجادات من صحيفة وجداها ، ولكن الاكثر من المحدثين كما قال ابن الصلاح احتجوا بحديث عمرو حملا له أي لجده في الاطلاق على الجد الاكبر الاعلى وهو الصحابي دون ابنه محمد والد شعيب ، لما ظهر لهم من اطلاقه ذلك ، وقد قيل ان محمدا والد شعيب مات في حياة ابيه فرباه جده . 5- مخرمة بن بكير ، هو ابن بكير بن عبدالله بن الاشج من اتباع التابعين ، قال فيه احمد بن حنبل هو ثقة ، وقال في ابيه ثقة صالح وهو من التابعين ، وقد ثبت سماع بكير من عمرو وروى عنه احاديث ، ولكن جرى الخلاف في روايات مخرمة عن ابيه ، فقد ذهبت طائفة الى انه لم يسمع من ابيه شيئا انما هو كتاب لابيه كان يروي منه ، وذهبت اخرى الى انه سمع من ابيه بعضا منها والباقي وجادات من كتاب ابيه وهو الراجح ، وقد توفرت في وجاداته عن ابيه شروط الصحة لذا خرّج له مسلم عن ابيه عدة احاديث .


Article
التحولات الفكرية في حياة الإمام أبي حامد الغزالي

Authors: طيب صالح علاوي
Pages: 382-415
Loading...
Loading...
Abstract

يعد الإمام أبي حامد الغزالي (450 - 505هـ/ 1058 - 1111م) مدرسة قائمة بذاتها، تمكنت من التأثير في حياة الأمة الإسلامية، الفكرية والعقدية والأخلاقية. فقد وعى علوم الدنيا والدين حتى صار حجة الإسلام وإمام المسلمين، وطبقت شهرته الآفاق.
فالغزالي فقيه وأصولي ومتصوف وأخلاقي ومتكلم وفيلسوف الإسلام. خاض غمار العلوم والمعارف، باحثاً ومنقباً، مؤلفاً وشارحاً، ناقداً وموجهاً ومفسراً.
لذلك ترك الإمام الغزالي في بنية الفكر الديني الإسلامي أثراً كبيراً، استمر حتى اليوم، وذلك بما عرف عنه من أسلوب راقٍ، ينم عن إمكانات خطيب مفوه، وعالم نفسٍ ضليع وصوفي زاهد.
إلاَّ أَنَّ هذه الصورة الناصعة، شابتها تناقضات في حياته الفكرية والروحية، بدءاً من بواكير حياته الأولى وظروف نشأته وتناقضات معيشته، وما رافق ذلك من تحولات فكرية أضفت على حياة الإمام الغزالي، نوعاً من التشويق وجعلت منها محوراً للعديد من الدراسات والبحوث قديماً وحديثاً.
وهذا البحث محاولة للوقوف على تلك التناقضات والتحولات في حياة الغزالي الفكرية والروحية، ومن ثم تعليلها قدر الإمكان.

Keywords

Table of content: volume: issue:6