Table of content

journal of Economics And Administrative Sciences

مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية

ISSN: 2227 703X / 2518 5764
Publisher: Baghdad University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the Journal of Economic and Administrative Sciences
journal, dealing with economic and administrative studies, accounting and statistical.

DATE OF FIRST ISSUE (1973).
NO. OF ISSUE YEAR(6).
No. of issue published between 1973-2018 (108)

Loading...
Contact info

لمزيد من المعلومات الاتصال على الرقم 07702500648 متوفر بخدمة واتس اب وفايبر
web:jeasiq.uobaghdad.edu.iq
Email:jeas@coadec.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2011 volume:17 issue:63

Article
Interactive Effects of Status Judgments and Individualism -Collectivism Orientation on Organizational Identification
التأثيرات التفاعلية بين الاحتكام للمكانة والتوجه للفردية-الجماعية وانعكاساتها في الدمج التنظيمي

Loading...
Loading...
Abstract

يهدف البحث الحالي الى استكشاف علاقات التفاعل والتاثير بين الاحتكام للمكانة والتوجه للفردية– الجماعية والدمج التنظيمي مستنداً على مزج اختلاف القيم الشخصية مع افكار نظرية الهوية الاجتماعية لبلورة نموذج البحث. وفي ضوء هذا تم صياغة عدد من الفرضيات التي توضح علاقات التفاعل ما بين ابعاد الاحتكام للمكانة والتوجه للفردية– الجماعية للتنبؤ بوجود الدمج التنظيمي. جمعت البيانات باستخدام استمارة الاستبيان ووزعت على الكادر التدريسي والوظيفي في كلية الادارة والاقتصاد/ جامعة كربلاء شملت 112 فرد. وقد اشارت ابرز النتائج الى ان الافراد الذين يتصفون بالجماعية يزداد اندماجهم بالمنظمة عندما يدركون المكانة الخارجية، في حين ان الافراد الذين يتصفون بالفردية يزداد اندماجهم عندما يشعرون بالاحترام الداخلي. وبالاعتماد على هذه النتائج صيغت عدد من الاستنتاجات والتوصيات التي تهدف الى تعزيز الدمج التنظيمي لدى الافراد عينة البحث من خلال تعزيز هويتهم الشخصية والاجتماعية على ضوء الاختلاف في قيمهم الشخصية.


Article
feedback in 360
التغذية العكسية من360 درجة / دراسة تحليلية مقارنة لعيّنة من مدراء ورؤساء الأقسام في دائرة كهرباء الوسطوالمديرية العامة للماء والمجاري

Loading...
Loading...
Abstract

Thes Research to find interest in one of the important functions in human resources management، namely، performance evaluation، which faces an array of criticism and negative opinions، as appeared on Anna recent new paradigm cannot exceed those negatives، however، a model of feedback from multiple sources of 360 degrees and tried to employ this concept in the two public organizations in Iraq the (Department of Electricity center) of the Ministry of Electricity and (Department of Water and Sewerage) of the Ministry of Municipalities، which it believes this model post multiple parties in the calendar (Senior Director، in charge of direct، peer، self)، information was collected through questionnaire distributed to a sample of the two organizations researched totaling (60)، and the main findings of the research and an interest in and acceptance of the application of this model، both at the level of the concept or the parties that may participate in the evaluation process and the resulting outcome with no significant differences between the two organizations in these results، the researchers recommended the need to be applied in these two organizations as a first stage with overcoming the obstacles that may accompany such an application and provide the psychological climate positive towards him with the possibility of linking the system of incentives applied with the results of the applicationيسعى البحث إلى الاهتمام بإحدى الوظائف المهمة في إدارة الموارد البشرية وهي تقويم الأداء التي تواجه مجموعة من الانتقادات والآراء السلبية، اذ ظهر في الأّونة الأخيرة أنموذج جديد يمكن إن يتجاوز تلك السلبيات وهو أنموذج التغذية العكسية المتعدد المصادر درجة .وقد حاول الباحثان توظيف هذا المفهوم في اثنتين من المنظمات العامة العراقية هما (دائرة كهرباء الوسط) التابعة لوزارة الكهرباء
و (دائرة الماء والمجاري) التابعة لوزارة البلديات، اذ يؤمن هذا الأنموذج مشاركة إطراف متعددة في التقويم (المدير الأعلى، المسؤول المباشر، الزملاء، الذات)، وتم جمع المعلومات من خلال استبانه وزعت على عينة من المنظمتين المبحوثتين بلغ مجموعهما (60)، ومن ابرز النتائج التي توصل إليها البحث وجود اهتمام وقبول لتطبيق هذا الأنموذج سواء على مستوى المفهوم أم على الإطراف التي يمكن إن تشارك في عملية التقويم وما يتمخض عنه من نتائج مع عدم وجود فروقا معنوية بين المنظمتين من خلال هذه النتائج، وقد أوصى الباحثان بضرورة تطبيقه في هاتين المنظمتين كمرحلة أولى مع تذليل المعوقات التي قد تصاحب مثل هذا التطبيق وتوفير الأجواء النفسية الايجابية مع إمكانية ربط نظام الحوافز المتبع بنتائج التطبيق.


Article
risk analysis in Iraqi cars
تحليل اخطار السيارات في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

يهدف البحث الى تحليل اخطار السيارات باربعة اتجاهات في ذات الوقت: الاول في تحديد انواع اخطار السيارات والاهمية النسبية لكل منها، حيث تبين انها تتوزع بحسب اهميتها النسبية بين الاصطدام والدهس والانقلاب اضافة الى الاخطار الاخرى كالاحتراق والسقوط، والثاني في تحديد الاسباب الرئيسة والفرعية والثانوية لهذه الاخطار والاهمية النسبية لكل منها وفيه ظهر ان السائق يحتل السبب الاول من الاسباب المؤدية الى حصول الخطر وهو يمثل نسبة 84 % وقد تبين انها نتجت عن ثلاثة اسباب فرعية هي نقص المعرفة ونقص في التركيز ونقص في الوعي والاخير هو الاكثر اهمية، والثالث في تحديد الخسائر البشرية والمادية المتحققة من هذه الاخطار وتبين انها كانت بمتوسط سنوي مقداره (4259) قتيلا و (22727) جريحا اضافة الى خسائر مادية بمتوسط سنوي مقداره (9785539) دينار، واخيرا فان الاتجاه الرابع هو في تحديد اساليب مواجهة هذه الاخطار من خلال التصدي لأسبابها، وهو ماعرض في توصيات البحث.


Article
ethical leadership & transformational leadership
أخلاقيات القيادة والقيادة التحويلية لتطوير مدركات دعم العمل التنظيميدراسة استطلاعية لعينة من موظفي ديوان وزارة الموارد المائية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of organizational contemporary is development man power active, in spit-of there are littlie resources. But in the Iraqi environment there are too much resources with performance inhabiting. specially in the ministry of water resources (sample of this research), about dryness and lower levels of rivers. There for this study have some important variable, it is ethical leadership & transformational leadership as (independent variable), and Perceived organizational support(dependent variable). Over here to invest with authority on the problem of research, is weakness harmony between employed perception and the pattern of leadership. We find decline in of reaction of organ compound between the variable to weaken high performance and equally. The commendation are necessary strengthening concept & use of true leadership with new methods, cutting between rights & distinction, some time distinction will be commitment specific employee needs to achieve high organizational performance. تهدف المنظمات المعاصرة إلى إنضاج قوة عمل فاعلة، رغم قلة وانحسار الموارد المتاحة وبإشكالها. لكن في البيئة العراقية وجد هناك توافر مادي وبشري كبير مع تزايد التلكؤ في الأداء، وتحديدا في وزارة الموارد المائية (عينة البحث)، من حيث الجفاف وانخفاض مستوى الأنهار وغيرها. مما استدعى التركيز على متغيرات مهمة أخرى وذات علاقة، وهي أخلاقيات القيادة والقيادة التحويلية (كمتغيرين مستقلين)، ومدركات دعم العمل التنظيمي (كمتغير معتمد)، منها سلط الضوء على مشكلة البحث وهي ضعف التناغم ما بين مدركات العاملين وأسلوب القيادة المعتمد، إذ وجد هناك انحسار للمركب العضوي المتفاعل ما بين المتغيرات ليقلل من مستوى نضوج الأداء العالي والمتوازن. فخرج البحث بضرورة تعزيز مفهوم واستخدامات القيادة الصحيحة بأساليبها الحديثة، مع إيجاد فصل ما بين الحقوق والامتيازات التي قد تتحول تلك الامتيازات إلى التزامات، وحقيقة احتياجات المرؤوسين، من اجل تحقيق أداء منظمي عالي.


Article
to empirically investigate the relationship between market orientation, employee commitment and performance of Jordanian Royal Airways
أثر التوجه السوقي والتزام العاملين على الأداء

Loading...
Loading...
Abstract

Purpose of this study is to empirically investigate the relationship between market orientation, employee commitment and performance of Jordanian Royal Airways. A measurement scales with acceptable reliability and validity is developed to capture the dimensions of study variables . Statistical package SPSS was used for data analysis. Analysis of data confirm high level of customerorientation, a moderate level of competitor orientation and employee commitment, and low level of interfunctional coordination . The study also indecate no corporate performance excellence relative to competitors . Results of regression analysis show that market orientation, is significant in explaining the variation in employee commitment and performance,namly: market share and profitability. In turn, analysis of data shows that employee commitment is positively and significantly associated with market share, and profitability. The findings contribute to understanding the relationships between different dimensions of market orientation, employee commitment and performance provide critical implications for corporate managers.أستهدفت الدراسة اختبار أثر التوجه السوقي والتزام العاملين على أداء المنظمة المسوقة لخدمات النقل الجوي. حيث تم اختيار شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية كمجال تطبيقي.وقد اعتمدت الدراسة في قياس المتغيرات على مقاييس مختبرة وقد تأكد صحتها وثباتها لقياس المتغيرات في البيئة الحالية. وقد بينت نتائج التحليل الإحصائي الذي استخدمت فيه أساليب إحصائية مختلفة بالاستعانة ببرنامج SPSS)) نتائج مهمة، وفي مقدمتها ارتفاع مستوى التوجه بالزبائن، وجود توجه ملحوظ للشركة بالمنافسين، اهتمام غير كافي لأدارة الشركة في تحقيق التنسيق والتكامل بين الأقسام المختلفة للشركة، وجود التزام مقبول نسبيا للعاملين تجاه الشركة، وان الشركة لم تحقق تفوق عالي في اداءها قياسا بالمنافسين. وقد أكدت نتائج الدراسة أيضا وجود أثر موجب دال إحصائيا للتوجه السوقي على التزام العاملين وأداء الشركة ولكل من الحصة السوقية والربحية اضافة الى تأكيد الدراسة ايضا وجود أثر موجب ذو دلالة احصائية لألتزام العاملين على اداء الشركة والمتمثل بكل من الربحية والحصة السوقية. وقد خلصت الدراسة إلي بعض الاستنتاجات والتوصيات لإدارة الشركة لتطوير ادائها.


Article
"The relationship between organizational justice and empowerment, and their impact on the achievement of organizational commitment" A field studies in the office of Labour and Vocational Training
العلاقة بين العدالة التنظيمية والتمكين واثرهما في تحقيق الالتزام التنظيمي (دراسة ميدانية في دائرة العمل والتدريب المهني)

Authors: هديل كاظم سعيد
Pages: 121-150
Loading...
Loading...
Abstract

The research has deal with the relationship between organizational justice and empowerment and their impact on the achievement of organizational commitment in the office of Labour and Vocational Training. To study the research problem which is represented a sense that employees with low levels of organizational justice and empowerment and the reflection on the organizational commitment of the employees, so that Has been collecting data and information relating to research by designing a questionnaire, were distributed to a sample of (50) people in the office mentioned, and the results of the study to confirm the research hypotheses. and the key results of the research was the presence of correlation relationships and the effect of the research variables, either the most important proposals was the need for the attention of officials in the organization discussed in the achievement levels of organizational justice associated with the empowerment of employees and which are reflected on the organizational commitment يتناول البحث دراسة العلاقة بين العدالة التظيمية والتمكين واثرهما في تحقيق الالتزام التنظيمي في دائرة العمل والتدريب المهني، لدراسة مشكلة البحث التي تمثلت بشعور العاملين بانخفاض مستويات العدالة التنظيمية والتمكين وانعكاس ذلك على الالتزام التنظيمي للعاملين، وقد تم جمع البيانات والمعلومات المتعلقة بالبحث من خلال تصميم استمارة استبانه، تم توزيعها على عينه ضمت (50) من العاملين في الدائرة المذكورة، وجاءت نتائج الدراسة لتؤكد صحة فرضيات البحث، وكانت ابرز النتائج التي توصل اليها البحث تمثلت بوجود علاقات ارتباط و تاثير بين متغيرات البحث، اما اهم المقترحات تمثلت في ضرورة اهتمام المسؤلين في المنظمة المبحوثه في تحقيق مستويات من العدالة التنظيمية المقترنة بتمكين العاملين والتي تنعكس على الالتزام التنظيمي.


Article
Political Thinking and Strategic Analysis in the financial ministry
اثر التفكير السياسي لصانع القرار في تحليل البيئة الاستراتيجية للدولة (دراسة تطبيقية في وزارة المالية العراقية)

Authors: ايناس ضياء مهدي
Pages: 151-165
Loading...
Loading...
Abstract

The Political Thinking Regarded as an important element for the formulation of the stat, weather in its formation, the structure of it s entity, its political system and it s governmental instruments .The political thinking can not act without determined strategy, So they intend to work hard to formulate a railed strategy that make them able to determine its directions to general issues. The Study aimed to solve the problem through the following question: 1- What are the levels of Political Thinking and Strategic Analysis in the financial ministry? 2- What are the relation ship between the dimensions of Political Thinking and the stages of Strategic Analysis ? 3- what is the influence of the dimensions of Political Thinking and Strategic Analysis in the financial ministry? 4- What are the differences among the financial ministry partiers in the dimensions of Political Thinking and Strategic Analysis? The executive managers of the financial ministry regarded as a sample for the research .The questionnaire used to collect the necessary data the research needs. That data has been analyzed by statistical methods , and proved the rightful of the supposed model. تعد القيادات السياسية في وزارة المالية احد المكونات الاساسية المؤثرة في تحليل البيئة الاستراتيجية العامة في الدولة,حيث تتفاعل الخصائص الشخصية والانماط السلوكية والعوامل الموقفية للقادة السياسيين والماليين مع عنصر قوة وضعف للمؤسسة المالية التي يقودونها ومن خلال عملية التأثير والتأثر تحصل العلاقة التفاعلية التي تحدد الاتجاه المالي العام للدولة. يهدف هذا البحث الى حل المشكلة التي مفادها التساؤلات الاتية:
1. ماهي مستويات وجود متغيري البحث الرئيسين (التفكير السياسي وتحليل البيئة الاستراتيجية) في مؤسسات الوزارة؟
2. ما هي العلاقة بين بين ابعاد التفكير السياسي وتحليل البيئة الاستراتيجية؟
3. ماهو اثر ابعاد التفكير السياسي في مراحل التحليل الاستراتيجي ؟
4. هل توجد فروق معنوية بين ابعاد التفكير السياسي ومراحل تحليل البيئة الاستراتيجية في وزارة المالية؟
لقد بني البحث على افترض علمي مفاده (وجود اثر لابعاد التفكير السياسي في تحليل البيئة الستراتيجية) ولاجل اختبار هذه الفرضية تم اعتماد الاسلوب النظري من خلال لمراجع العلمية التي تطرقت الى موضوع التفكير السياسي. اما الاسلوب التطبيقي فتم استخدام الاستبانة كأداة لجمع المعلومات من عينة البحث التي تشكلت من المدراء العامين في وزارة المالية العراقية.


Article
the impact of workers values on their performance which is reflected on increasing productivity and improving its quality as well as the organization's progress and success
تأثير القيم الشخصية للعاملين في اداء فرق العمل

Authors: عالية جواد محمد علي
Pages: 166-189
Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to know the impact of workers values on their performance which is reflected on increasing productivity and improving its quality as well as the organization's progress and success. Application of this research took place in the General Company Of Electrical Industries; it contained four main pillars; the first involved research methodology، regarding the problem، importance، aim، basic theory، and method of data collection، the second is dedicated to the theoretical framework related to the research basic variables (values and workgroups) the third is assigned to analyze the actual data by using number of statistical methods، such as mathematical medium and standard deviation and also spearman ranking to identify the degree of coloration between the research's variables and the last is the simple linear regression to know the measure of impact workers' values on their performance within the workgroups، then the fourth pillar dealt with several Conclusions and Recommendations، the most important is the company's adoption to personal، organizational and religious criteria of individuals to promote workers' performance and increasing their productivity; therefore this research focused on developing the team work spirit to achieve involvement and loyalty to organization، with a focus on forming working groups out of distinguished and qualified workers who have high personal values، to achieve both individual and organizational goals. يهدف البحث معرفة مدى تأثير قيم الافراد العاملين ضمن فرق العمل في ادائهم ما ينعكس على زيادة الانتاجية وتحسين نوعيتها فضلا عن تطور المنظمة ونجاحها، لقد جرى تطبيق البحث في الشركة العامة للصناعات الكهربائية اذ تضمن اربعة محاور رئيسة يشتمل الاول منهجية البحث من حيث المشكلة والاهمية والهدف والفرضيات الاساسية واساليب جمع البيانات، وكُّرس الثاني للاطار النظري الذي يتعلق بتوضيح متغيرات البحث الاساسية (القيم، وفرق العمل) بينما خُصص الثالث لتحليل البيانات الفعلية باستخدام عدد من الاساليب الاحصائية اهمها الوسط الحسابي، والانحراف المعياري كذلك معامل الارتباط لتحديد درجة الارتباط بين متغيرات البحث والانحراف الخطي البسيط لمعرفة مدى تاثير القيم الشخصية في اداء العاملين في فرق العمل، ثم تناول المحور الرابع عدد من الاستنتاجات والتوصيات اهمها اعتماد الشركة المعايير الشخصية والتنظيمية والدينية لدى الافراد لتعزيز اداء العاملين وزيادة انتاجيتهم لذا اكدت الدراسة تنمية روح العمل الجماعي لتحقيق الانتماء والولاء للمنظمة مع التركيز على تشكيل فرق عمل من العمال المتميزين والكفوئين ممن يتمتعون بالقيم الشخصية العالية لتحقيق اهداف الافراد والمنظمة على حد سواء.


Article
examines the dynamic relationship between stock market and economic activity in the United States to verify the possibility of using financial indicators to monitor the turning points in the expected path of future economic activity.
تحليل العلاقة بين تقلبات سوق الأسهم والنشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية

Loading...
Loading...
Abstract

This study examines the dynamic relationship between stock market and economic activity in the United States to verify the possibility of using financial indicators to monitor the turning points in the expected path of future economic activity. Has been used methodology (Johansen - Juselius) for the Co-integration and causal (Granger) to test the relationship between the (S & P 500 , DJ) index and gross domestic product (GDP) in the United States for the period (1960-2009). The results of the analysis revealed the existence of a causal relationship duplex (two-way) between the variables mentioned. which means the possibility of the use stock market indicators to predict of fluctuations in economic activity. تبحث هذه الدراسة العلاقة الديناميكية بين سوق الأسهم والنشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية للتحقق من إمكانية استخدام المؤشرات المالية لرصد نقاط التحول المتوقعة في مسار النشاط الاقتصادي في المستقبل. وقد تمت الاستعانة بمنهجية (جوهانسن- جسليوس) للتكامل المشترك وسببية (جرانجر) لاختبار العلاقة بين مؤشـر ( S&P500 ) ومؤشر (DJ) الصناعي والنـاتج المحلي الإجـمالي (GDP) في الولايات المتحدة الأمـريكية للمدة (1960-2009).
نتائج التحليل أفصحت عن وجود علاقة سببية مزدوجة (باتجاهين) بين المتغيرات المذكورة. مع ذلك، أكدت المعنوية الإحصائية لاختبار جرانجر للسببية أسبقية التغير في سوق الأسهم على النشاط الاقتصادي مما يعني إمكانية استخدام مؤشرات سوق الأسهم في التنبؤ بتقلبات النشاط الاقتصادي


Article
Determination Of The Efficient Production Plans For Al-Shaheed Public Company By Using Tatget Motad Model Under Risk And Uncertainty .
قياس وتحديد خطط الإنتاج الكفوءة لشركة الشهيد العامة باستخدام إنموذج الموتاد المستهدف (Target MOTAD)في ظل ظروف المخاطرة واللايقين

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to derive the efficient industrial plans for Al – shaheed public company under risk by using Target MOTAD as a linear alternative model for the quadratic programming models. The results showed that there had been a sort of (trade- off) between risk and the expected gross margins. And if the studied company strives to get high gross margin, it should tolerate risk and vice versa. So the management of Al- Shaheed Company to be invited to apply the suitable procedures in the production process, in order to get efficient plans that improves it's performance . تتجسد أهداف البحث في اشتقاق خطط الإنتاج الكفوءة لشركة الشهيد العامة باستخدام إنموذج الموتاد المستهدف (Target MOTAD ) كانموذج خطي بديل عن نماذج البرمجة التربيعية (Quadratic Programming ) لقياس المخاطرة. وفي تحديد وتوضيح حساسية أنموذج (Target MOTAD ) لبعض مقاييس الانحرافات كمؤشر لهامش المخاطرة وكذلك في إطار البرمجة المعلمية .


Article
مؤشرات قياس العمق المالي/ دراسة تحليلية في عينة من الدول المختارة للمدة 1980 – 2008مؤشرات قياس العمق المالي/ دراسة تحليلية في عينة من الدول المختارة للمدة 1980 – 2008مؤشرات قياس العمق المالي/ دراسة تحليلية في عينة من الدول المختارة للمدة 1980 – 2008

Authors: صبحي حسون السعدي
Pages: 217-238
Loading...
Loading...
Abstract

يتناول هذا البحث أهم المؤشرات المستخدمة لقياس ظاهرة العمق المالي، بما يتجاوز المؤشرات التقليدية، التي تدعى بالمؤشرات الكمية، التي ظهر إنها قاصرة عن إظهار الحقائق بدقة، بل إنها قد تأتي بنتائج مغايرة للواقع، برغم الاعتماد عليها في الدراسات الاقتصادية القياسية المنجزة في هذا المضمار.
ولذلك، فقد سعى هذا البحث إلى طرح مؤشرات بديلة، تتمثل في المؤشرات الهيكلية، والأسعار المالية، ومدى توفر الأدوات المالية، وكلف المعاملات المبرمة، من اجل قياس ظاهرة العمق المالي.
وبعد استخدام وتحليل البيانات المحصلة عن دول عينة البحث، التي تضمنت اليابان والصين والعراق، والتي تم اختيارها بعناية لإظهار دول متباينة في مستوى العمق المالي، بغرض إعطاء نتائج تحليلية متنوعة تشرح كل الواقع السائد، للمدة الزمنية 1980-2008، كمتوسطات، وُجد بان هذه المقاييس البديلة هي أفضل أو اقرب إلى إبراز الحقيقة، حيث تبين إن اليابان تتربع على قمة دول عينة البحث المختارة من حيث العمق المالي السائد، تليها الصين فالعراق في النهاية.
وهذا الاستنتاج الأساسي للبحث يتفق مع فرضية البحث، التي أكدت على أهمية المقاييس البديلة في إبراز ظاهرة العمق المالي بشكل أكثر دقة وواقعية.

Keywords


Article
projects provide many services that maintain the natural continuity of the projects so as to avoid failure and collapse. Business incubator is the focus of deep interest for the advanced and developing countries, including Iraq.
فرص إقامة حاضنات الأعمال في العراقلدعم المشروعات الصغيرة

Loading...
Loading...
Abstract

Business incubator is a new effective mechanism in developing small projects through its introductions of a new integral system of services. It aims at supporting and developing making new projects. Hence, there is a big number of factors that are interrelated in the processes of preparation for those projects. Those factors are: organizing the incubator and the market available for the projects attached to them and the work programs which will have to be implemented. Those small projects represent more than 98% of the total work institutions in the world. Also it has become responsible for a ration reaching half of the national output of those countries. These projects have created between 40 to 80% of job opportunities available. In light of their importance, these projects faced numerous challenges resultant of freeing markets due to globalization. Accordingly, there was a need to bring about a work system whose function is to develop and update the concept of supporting new projects. Business incubator is regarded as one of the best mechanisms ever invented in the last 20 years that support small projects. Such projects provide many services that maintain the natural continuity of the projects so as to avoid failure and collapse. Business incubator is the focus of deep interest for the advanced and developing countries, including Iraq. تعد حاضنات الاعمال آلية جديدة فاعلة للارتقاء بالمشروعات الصغيرة من خلال تقديمها منظومة متكاملة من الخدمات، إذ تهدف إلى دعم وتنمية إقامة مشروعات جديدة، لذا هنالك عدد كبير من العوامل التي تتشابك وتتداخل في عمليات التحضير لاقامة هذه المشروعات وهذه العوامل هي تنظيم الحاضنة، والسوق المتاح للمشروعات الملتحقة بها، وبرامج العمل التي سوف يتم الالتزام بتنفيذها، إذ تمثل المشروعات الصغيرة أكثر من 98% من مجموع المؤسسات العاملة في معظم دول العالم، كما أصبحت مسؤولة عن نسبة تصل إلى نصف الناتج القومي لهذه الدول، وقد وفرت هذه المشروعات ما
بين 40-80% من مجموع فرص العمل. وفي ضوء الاهمية واجهت المشروعات الصغيرة العديد من التحديات الناجمة عن تحرير الاسواق بفعل العولمة وعليه فكانت هناك حاجة لاستحداث منظومة عمل تضطلع بتطوير وتحديث مفهوم دعم ورعاية المشروعات الصغيرة إذ يعد اسلوب حاضنات الاعمال من أكثر المنظومات التي يتم ابتكارها في العشرين سنة الأخيرة لدعم المشروعات الصغيرة. حيث تعمل على تقديم العديد من الخدمات التي تؤمن المسيرة الطبيعية للمشروعات من أجل الابتعاد عن الفشل والانهيار. إذ تحظى حاضنات الاعمال اهتمام كبير من قبل الدول المتقدمة والنامية ومنها العراق.


Article
برهان أساس للفترة ] 1,1-[ لمعامل الارتباطبرهان أساس للفترة ] 1,1-[ لمعامل الارتباط

Loading...
Loading...
Abstract

مفهوم معامل الارتباط كمقياس يربط بين متغيرين هذا يجلب انتباهنا إلى موضوع الإحصاء في كل المستويات. أكثر من ذلك هناك ثلاث نقاط خاصة هي اعتيادياً نشدد عليها كما يأتي:-
(1 معامل الارتباط هو الدليل المعياري والذي قيمته لا تعتمد على قياسات
المتغيرات الأصلية.
(2قيمته تقع في المدى] 1,1-[ .
(3أن مربع قيمته نصف نسبة تقليل في أحد المتغيرات بينما الآخر يبقى ثابتاً.
ولو أن هذه الخواص هي على نحو مستقيم ولو أن فئات رياضية من الطلاب ]أنظر: Mendenhall et.al.1981, chap-5 [هم غالباً يعتقدون كحقيقة
في مقدمة كثير من المواضيع خصوصاً تلك التي توجه الى الحقول التي أحصائياً هي التي تطبق.
نسبة إلى تلك الخلفية، الغرض في هذا البند هو اشتراط أساسي لبرهان أن معامل الارتباط يقع في الفقرة ] 1,1-[ بواسطة العمل مع تباينات جمع وفرق متغيرين عشوائين معيارين.
هكذا مناقشة تشترط طريقة توصل الخواص المشتركة لمعامل الارتباط
لغرض المستمعين من الطلاب.
بعض الدلالة لأجل انحدار خطى يتم إحضاره كوصف قانون معامل الارتباط لمقياس لإنقاص نسبة أمكانية التحويل.

Keywords


Article
analysis for some indicators and it's classifications that related with the teaching process and the scientific level for graduate studies in the university by using analysis of variance for ranked data for repeated measurements instead of the ordinary analysis of variance
تحليل مؤشرات سير العملية التدريسية والمستوى العلميباستخدام تحليل التباين للبيانات المرتبة في القياسات المكررة

Loading...
Loading...
Abstract

In this research want to make analysis for some indicators and it's classifications that related with the teaching process and the scientific level for graduate studies in the university by using analysis of variance for ranked data for repeated measurements instead of the ordinary analysis of variance . We reach many conclusions for the important classifications for each indicator that has affected on the teaching process. في هذا البحث أردنا إجراء تحليل بعض المؤشرات والتصنيفات العائدة لها والتي تخص سير العملية التدريسية والمستوى العلمي في الدراسة الجامعية باستخدام تحليل التباين للبيانات المرتبة في القياسات المكررة بدلا من تحليل التباين الاعتيادي ، وقد تم التوصل إلى استنتاجات عديدة للتصنيفات المهمة لكل مؤشر والتي لها اثر في سير العملية التدريسية والمستوى العلمي.


Article
acceptance sampling plans for generalized exponential distribution, when life time experiment is truncated at a pre-determined time are provided in this article.
استخدام طريقتي المربعات الصغرى الاعتيادية والمربعات الصغرى الموزونة في تقدير معلمات وتصميم خطط عينات قبولللتوزيع الأسي العام

Authors: سهيل نجم عبود
Pages: 293-302
Loading...
Loading...
Abstract

The acceptance sampling plans for generalized exponential distribution, when life time experiment is truncated at a pre-determined time are provided in this article. The two parameters (α, λ), (Scale parameters and Shape parameters) are estimated by LSE, WLSE and the Best Estimator’s for various samples sizes are used to find the ratio of true mean time to a pre-determined, and are used to find the smallest possible sample size required to ensure the producer’s risks, with a pre-fixed probability (1 - P*). The result of estimations and of sampling plans is provided in tables.تعتمد خطط عينات القبول في فحص الانتاج بواسطة العينات، بدلاً من الفحص الشامل. وعندما يكون الزمن المستغرق في الفحص لحين حصول فشل في الوحدات المفحوصة، هو متغير عشوائي له توزيع احتمالي مثل كامـا او ويبـل او توزيع اسي عام . وفي بحثنا هذا، افترضنا ان هذا التوزيع هو توزيع اسي عام ، وقد استخدمت المحاكاة في تقدير المعلمات بطريقتي المربعات الصغرى LS، والمربعات الصغرى الموزونة WLS. ثم اعتمد مقدر في تحديد نسب البتر ( ) عند خمسة قيم معلومة الى α، واستخراج اصغر حجم عينة ضروري لفحص المنتوج، واتخاذ قرار قبول او رفض الدفعة، وهذا الحجم يضمن تحقق مخاطرة المنتج (وهي احتمال رفض منتوج جيد)، ولخصت الجداول التي تتضمن مقدر α عندما λ معلومة، ومقدر λ عندما α معلومة، باعتماد طريقتي المربعات الصغرى والمربعات الصغرى الموزونة. كذلك لخصت نتائج خطة المعاينة (n, c) المناظرة لمستويات البتر المختلفة، وباحتمالات قبول عالية من وجهة نظر المستهلك والقيم هي (P*=0.80, 0.90, 0.95, 0.99)، ويمكن من الجدول رقم (3) قراءة حجم العينة n المناظرة لكل قيمة من قيم c (عدد القبول)، ومستويات بتر زمن الفحص هي ( )، واحتمال قبول المنتوج P* .


Article
A comparison between bayesian and other method for estimation of scale parameter of Weibull distribution by using simulation
مقارنة طرائق بيز مع طرائق أخرى لتقدير معلمة القياس لتوزيع ويبل باستخدام المحاكاة

Authors: جاسم حسن لازم
Pages: 303-322
Loading...
Loading...
Abstract

Weibull distribution is considered as one of the most widely distribution applied in real life, Its similar to normal distribution in the way of applications, it's also considered as one of the distributions that can applied in many fields such as industrial engineering to represent replaced and manufacturing time ,weather forecasting, and other scientific uses in reliability studies and survival function in medical and communication engineering fields. In this paper, The scale parameter has been estimated for weibull distribution using Bayesian method based on Jeffery prior information as a first method , then enhanced by improving Jeffery prior information and then used as a second method ,moreover another Bayesian method has been suggested based on Jeffery's method also, then a comparison between Bayesian methods with other methods (Maximum likelihood estimator, Moment ,least squares) has been made and then applied using supposed shape parameters, scale parameter , and constant c ,sample sizes (10,20,30,50,100) Finally the results showed the superiority of Maximum likelihood ,While the second best estimation method bounced between the first and second Bayes method and Moments method. يعد توزيع ويبل من التوزيعات الواسعة التطبيق في الحياة العملية إذ يقترب من التوزيع الطبيعي من حيث الانتشار في التطبيق، كما يعتبر من التوزيعات التي يمكن تطبيقها في مجالات عدة منها استخدامه في الهندسة الصناعية لتمثيل أوقات التسليم والتصنيع كما يستخدم للتنبؤ في الطقس كما إن له استخدامات علمية أخرى منها دراسات المعولية ودوال البقاء في المجال الطبي وهندسة الاتصالات[1],[7] .
وفي هذا البحث تم تقدير معلمة القياس (scale parameter) لتوزيع ويبل إذ تم استخدام طريقة بيز المعتمدة على معلومات جفري المسبقة Jeffrey prior information كطريقة أولى وتم توسيع طريقة بيز وذلك بتوسيع معلومـات جفري المسبقة واسُتخدمت هذه الطريقة كطريقة ثانية كما تم اقتراح طريقة بيزية أخرى بالاعتماد أيضا على معلومات جفري المسبقة وتم مقارنة الطرائق البيزية مع الطرائق الأخرى (الإمكان الأعظم، العـزوم , المربعـات الصغـرى) وتطبيقها بقيم افتراضية لمعلمة الشكل(shape parameter ) ومعلمة القياس(scale parameter ) والثابت c واستُخدم لهذا الغرض حجوم العينات (100,50,30,20,10) إذ أظهرت النتائج تفوق طريقة الإمكان الأعظم وتراوحت ثاني أفضل طريقة تقدير بين طريقة بيز الأولى وطريقة بيز الثانية وطريقة العزوم.


Article
". Corporate Governance
أثر حوكمة الشركات على تضييق فجوة التوقعات في بيئة العمل التدقيقي (دراسة ميدانية)

Loading...
Loading...
Abstract

The different crises and financial collapses place in many companies, particularly in developed countries as a result of administrative and financial corruption return aspects of the task to the role of the company and the external auditor, both in their emphasis on honesty and fairness of financial statements and the Provisions of accounting information and on the contrary to the truth, you may have to the loss of the rights of stakeholders, particularly existing investors, and the loss of confidence of prospective investors in the accounting information contained in the financial statements of these companies, which led to a crisis of confidence and credibility in the profession of accounting and auditing where the wonder of many potential investors and shareholders who have suffered damage from landslides are the reasons that led to landslides and is responsible for the failure Is regulators internal or external auditor, or the two together and taken to expand degree led to reduce the confidence of users of financial statements financial statements and their dependence on the opinion of the external auditor, and this so-called gap forecast, and the attempts that have emerged to strengthen the confidence of the beneficiaries of financial statements and the opinion of the external auditor called Zarma manner the exercise of good governance or what is called for short "corporate governance". Corporate Governance "in an attempt to reduce this gap to the maximum extent possible. إن الأزمات والانهيارات المالية المختلفة التي حدثت في كثير من الشركات ولاسيما في الدول المتقدمة نتيجة للفساد الإداري والمالي الذي تعود جوانبه المهمة إلى دور الشركة والمدقق الخارجي على حد سواء في تأكيدهم على صدق وعدالة القوائم المالية وما تتضمنه من معلومات محاسبية وذلك على خلاف الحقيقة، قد أدت إلى ضياع حقوق أصحاب المصالح ولاسيما المستثمرين الحاليين، وفقدان ثقة المستثمرين المرتقبين في المعلومات المحاسبية التي تتضمنها القوائم المالية لهذه الشركات، مما أدى الى أزمة ثقة ومصداقية في مهنة المحاسبة والتدقيق حيث يتساءل العديد من المستثمرين المحتملين والمساهمين الذين اصابهم الضرر من تلك الانهيارات عن الاسباب التي ادت الى تلك الانهيارات ومن هي الجهة المسؤولة عن التقصير هل هي الجهات الرقابية الداخلية ام المدقق الخارجي، ام اثنين معاً والتي أخذت بالتوسع بدرجة أدت الى تقليل ثقة مستخدمي القوائم المالية بالقوائم المالية واعتمادهم على رأي المدقق الخارجي وهذا ما اطلق عليه فجوة التوقع، ومن المحاولات التي ظهرت لتعزيز ثقة المستفيدين بالقوائم المالية وبرأي المدقق الخارجي ظهرما يسمى بأسلوب ممارسة سلطات الادارة الرشيدة أو ما اصطلح على تسميته اختصارا"حوكمة الشركات". Corporate Governance" وذلك في محاولة لتقليص هذه الفجوة الى اقصى حد ممكن.


Article
Target costing is one of the modern techniques in strategic Management accounting
التكلفة المستهدفة أداة لتحقيق الميزة التنافسية

Authors: سعاد جاسم محمد
Pages: 350-363
Loading...
Loading...
Abstract

Target costing is one of the modern techniques in strategic Management accounting, Is has shown active adoption to changes in current business environments, In addition, is has seen a growth in strategic approach, The goal of using target costing is to build and strengthen competition abilities of economic units through introducing appropriate ways to decrease cost values while maintaining and improving quality of product, So this study is aim to show how can economic units use target costing to achieve competitive advantages . تُعد تقنية التكلفة المستهدفة من بين أهم التقنيات الحديثة للمحاسبة الإدارية الستراتيجية التي ظهرت استجابة لمتغيرات بيئة الأعمال المعاصرة فضلاً عن نمو المدخل الستراتيجي في الإدارة، إذ إن الهدف منها تعزيز القدرة التنافسية للوحدات الاقتصادية المحلية عن طريق إيجاد السبل المناسبة لتخفيض تكاليف منتجاتها وتحسين نوعيتها أو المحافظة عليها.
ولأجل تحقيق هدف البحث الذي تمثل ببيان مدى إمكانية تحقيق الميزة التنافسية باستعمال تقنية التكلفة المستهدفة، فقد تم تقسيمه إلى:
أولاً: منهجية البحث.
ثانياً: تحديد التكلفة المستهدفة.
ثالثاً: الميزة التنافسية –مدخل نظري.
رابعاً: انعكاس تقنية التكلفة المستهدفة في تحقيق الميزة التنافسية.

Table of content: volume:17 issue:63