Table of content

Iraqi Journal of Agricultural Science

مجلة العلوم الزراعية العراقية

ISSN: 00750530/24100862
Publisher: Baghdad University
Faculty: Agriculture
Language: English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Agricultural Science (TIJAS) was established in 1966 in the college of Agriculture – University of Baghdad. It was published with two issues each volume. In 2000, TIJAS started with six issues each volume till now. This year the volume number of TIJAS is (47). TIJAS covers papers in plant & animal sciences, besides, Agricultural Economics, Agricultural Extension, Agricultural Mechanization and basic sciences, such as Chemistry and Physics Related to light, heat, water, and winds. Each volume includes around 75 articles, about 20-25 articles/issues depending on a reliable accepted paper for publication.

Loading...
Contact info

tijasub@yahoo.com
tel :
009647804541817
009647512748875
address:
college of Agric. / Univ. of Baghdad
Al Jadreah, Baghdad, Iraq

Table of content: 2007 volume:38 issue:3

Article
KNOWLEGDE NEEDS OF IRAQI AGRICULTURAL EXTENSION STAFF OF THE MINSITRY OF AGRICUL TORE IN EXTENSION COMMUNICATION
الحاجة المعرفية للملاكات الوظيفية الإرشادية الزراعية في وزارة الزراعة العراقية في موضوع الاتصال الإرشادي

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study was to identify the knowledge needs of Iraqi agricultural extension staff in extension communication subject. To achieve the research goal, knowledge needs scale was prepared. including: 7 axes consisted of 56 items, which are, basic knowledge & principles, resource, receiver, message, methods, evaluation, and new technologies Data was collected from sample; of 115 extension employers by questionnaire. The results showed that the degrees of extension staff knowledge needs with this subject was ranging between "5¬168 "degree, with an average of 127.3 points out of 168 points on the knowledge needs scale. The average of knowledge needs degree in subject axes: basic knowledge & principles, resource, receiver, message, methods, evaluation, and new technologies have been reached to 15.5,9.8,13.9, II.!, 58.1, 6.7,12.6 degrees on sequence and on Knowledge scales reached 21, 12, 18, 15, 78, 9, 15 point respectively. With lower limit of (zero) the research indicated that the knowledge needs of Iraqi agricultural extension staff in extension communication was large and needs to be met by training, moreover the addition of extension communication in curriculum of Agricultural Colleges and the establishment of extension department in thegbvc college of agricultural, university of Basra. المستخلص .
أستهدف البحث تحديد الحاجات المعرفية للملاكات الوظيفية الإرشادية الزراعية في وزارة الزراعة العراقية بموضوع الاتصال الإرشادي . تحقيقاً لهدف البحث أعد مقياس للحاجة المعرفية أشتمل على 56 فقرة تتوزع على 7 محاور في موضوع الاتصال هي : 1. المعارف والمبادئ الأساسية 2. المتصل 3. المستقبل 4. الرسالة الإرشادية 5. طرائق الاتصال 6. التقويم 7. التقنيات الجديدة ، ومقدار درجتيه الدنيا والعليا 0 – 160 درجة ، جمعت البيانات من عينة عشوائية من تلك الملاكات بلغ مقدارها 115 موظفاً بوساطة أستبانة . أظهرت نتائج البحث أن درجات الحاجة الحاجة المعرفية لتلك الملاكات تبلغ ما بين 5 – 168 درجة بمتوسط مقداره 127.3 درجة ، وإن 73 % منهم بلغت درجات حاجتهم المعرفية بين 113 – 168 درجة بمتوسط مقداره 127.3 درجة ، وإن 73 % منهم بلغت درجات المعرفية بين 113 – 168 درجة وهي تقع ضمن مستوى الحاجة الكثيرة ، فيما بلغت متوسطات درجات حاجتهم المعرفية في محاور الموضوع ، 15.5 درجة في محور المعلومات والمبادئ الأساسية و 9.8 درجة في محور المتصل و 13.9 درجة في محور المستهدف و 11.1 درجة في محور الرسالة و 58.1 درجة في محور الطرائق و 6.7 درجة في محور التقويم و 12.6 درجة في محور التقنيات الحديثة ، وعلي مقاييس حاجة في مواضيع تلك المحاور تبلغ درجاتها العليا : 21 و 12 و 18 و 15 و 78 و 9 و 15 بالتتابع ، وتبلغ درجاتها الدنيا صفراً . خلص البحث إلى وجود حاجة معرفية كبيرة لتلك الملاكات بموضوع الاتصال الإرشادي وفي جميع محاوره والتي ينبغي تلبيتها من خلال تنفيذ البرامج التدريبية اللازمة لهم ، والتوصية بإضافة مادة الاتصال الإرشادي في المناهج الدراسية لكليات الزراعة في القطر ، واستحداث قسم الإرشاد الزراعي في كلية الزراعة – جامعة البصرة .

Keywords


Article
RESPONSE OF MAIZE TO ORGANIC AND BIO FERTILIZATIOl T II. Emergence seed vigour index and some phvro hormones
استجابة الذرة الصفراء للتسميد العضوي والحيوي 2. البزوغ ونمو وتراكيز بعض الهورمونات وأثرهما في أعداد الخلايا البكترية ونسبة إصابة الجذور

Loading...
Loading...
Abstract

Field expcrtmcut was conducted under central poviet irrigation system at Krkok governor. Stcrilized seed of maize were inoculated with Ainspirillurn brasitlenses and Gtomus ntosseae in single and combiucd application under three levels of organic fertilizer. The result showed that thc percentage or seeds germantion, seeds vigour index and the concentration of IAi. ere markcdlv increased with combined inoculation of G. TI1I1SSeae and A. brasilicnscs, The ccnccntrarlon of IAA 186.3 ng. g. fwt" in thc treatment of combined inoculation and thc highcst level of organic ferrilizcr. Thc conccntratiou of AllA varies within leaves and the value 179 ng, g. fwr' compering with conccntrat lon of iAA a n d was reached 286. ng. g, fwrl at both treatments of combincd in ocu lation and the highcst level of organic fertilizer. The pcrccntane of root infection increased 1'1'011115°1., without adding organic fcrtilizcr to 46%, 69%, 10(]'10 highest level of organic fcrtilizer. A. brasilieuscs, G. mosses and A. brasilienscs + G. mosses respectively. Also the distribution of arbuselllcrs and vesicles are increased with adding org:lTlic fertilizer batleria and fungi. المستخلص .
نفذت تجربة حقلية تحت المرشات المحورية في محافظة التأميم . لقحت بذور الذرة الصفراء (Zea maysL.) صنف آباء 5012 بفطر Glomus mosseae وبكتريا Azopirillum brasilienses بصورة منفردة أو مجتمعة وتحت ثلاث مستويات من السماد العضوي . أظهرت النتائج إن نسبة البزوغ ومعامل حيوية البذور وتراكيز IAA قد إزدادت معنوياً في حالة التلقيح المزدوج من فطر Glomus mosseae وبكتريا Azopirillum brasilienses بلغ متوسط تركيز الكاربوهيدرات الكلية 26.5 ملغم . غم-1 في الأوراق عند أعلى مستوى تركيز من IAA والبالغ 286.3 ناتوغرام وزن رطب-1 في معاملة التلقيح المزدوج وذلك عند أعلى مستوى من السماد العضوي المضاف . وأختلف تركيز ABA في الأوراق وبلغ 179 نوغرام . غرام وزن رطب-1 مقارنة بتركيز IAA الذي بلغ 286.3 ناتوغرام وزن رطب-1 وكذلك للتسميد الحيوي المزدوج وأعلى مستوى من السماد العضوي . أزدادت نسبة الإصابة بالمايكورايزا من 23 % بدون إضافة السماد العضوي بمستوى 2 طن إلى 46 ، 91 ، 100 % عند إضافة بكتريا الأزوسبريلم وفطر المايكورايزا وخليط البكتريا بالتتابع . كذلك حدثت زيادة معنوية لتوزيع الشجيرات Arbuseulers والحويصلات vesieles عند إضافة البكتريا والفطر وعند إضافة السماد العضوي .

Keywords


Article
CELLULASES PRODUCTION FROM LOCAL ASPERGILLUS SP .. ISOLATE AND ASSESING SOME OF THEIR PROPERTIES AND APPLiCATION 1- ISOLATION OF SOME CELLULASES PRODUCTION FUNGI
إنتاج السليوليزات من Aspergillus sp. المعزول محلياً ودراسة بعض خصائصها واستعمالاتها التطبيقية1 – عزل بعض الأعفان المنتجة للسليوليزات

Loading...
Loading...
Abstract

Twenty three cellulolytic isolates of fungi were isolated f'rum different local SOUI"ces include soil from different locations, maize cobs, wheat straw, wheat bran and some fruits, by using Czapek-Dox media with cellulose as a carbon source instead of glucose at 30 and 45°C. .. spore suspension of each isolate was prepared then it was filtered through a filtration unit (with cotton) and then by filter paper What man 1�.1, the spore count was calculated by hacmocytomctcr and it was insure of their purity. The isolations were identified according to references. The isolates were screened for their cellulolytic efficiency, fin isolates were choosed (A, D, A9, AI~' A1s) which were screened to choose one efficient isolate. It was found that the isolate (Alg) was the highest cellulases producer, it was identified as Aspergillus ,ljJ." Cellulose as a carbon source in the production media, was the selective pressure which we used to induce ccllulases, The aim of this research is to isolate cellulolytic molds and choose one efficient isolate to study the properties of their ccllulascs and the purification of them in further- studies. Using of natural cellulosic sources was a basic step to isolate and select the cellulascs production microorganisms successfully. المستخلص .
لأجل إيجاد بعض الأعفان المنتجة للسليوليزات والمعزولة من مصادر طبيعية وانتخاب عزلة واحدة كفوءة تم عزل 23 عزلة محلية من الأعفان المنتجة للسليوليزات من مصادر مختلفة شملت التربة من مواقع مختلفة وعينات من قوالح وعرانيص الذرة الصفراء وقش ونخالة الحنطة وبعض الفاكهة ، ذلك باستخدام الوسط الغذائي Czapek – Dox المحور باستبدال المصدر الكاربوني السكروز بالسليلوز كمصدر وحيد للكاربون . نقلت العزلات إلى وسط صلب يحتوي نفس المصدر الكاربوني للتأكد من نموها وبدرجتي حرارة 30 و 45 مْ . حضر معلق الأبواغ من كل عزلة وجرى الترشيح من خلال وحدة ترشيح معقمة (باستخدام القطن) وأعيد الترشيح باستعمال وحدة ترشيح أخرى معقمة ولكن هذه المرة باستعمال ورق الترشيح Whatman No. 1 ، تم حساب عدد الأبواغ في العالق باستخدام (Haemocytometer) وتم التأكد من نقاوتها . جرى تشخيص العزلات على أساس الجنس وفقاً للمفاتيح التصنيفية الواردة في المراجع العلمية . أخضعت هذه العزلات للغربلة النوعية والكمية بهدف انتخاب العزلة الأكفأ في إنتاج السليوليزات واختيرت خمس عزلات هي A و D و A9 و A14 و A18 ، أجريت لها الغربلة الكمية الثانية لاختيار عزلة واحدة كفوءة . تفوقت العزلة (A18) التي جرى تشخيصها وفقاً للمراجع العلمية المتخصصة وكانت تعود إلى جنس Aspergillus . تم استخدام الضغط الانتخابي المتمثل بالسليلوز كمصدر كاربوني وحيد في وسط الإنتاج لكون السليوليزات من الأنزيمات المستحثة وتهدف هذه التجربة انتخاب العزلة الكفوءة في إنتاج السليوليزات لغرض دراسة خصائص الأنزيمات الناتجة وتنقيتها واستخدامها في بعض تطبيقات الصناعية في بحوث لاحقة . أن استخدام مصادر سليلوزية طبيعية لعزل الأحياء المجهرية منها يعد خطوة أساسية لنجاح عملية عزل وانتخاب الكائن المجهري المنتج للسليوليزات .

Keywords


Article
CELLULASES PRODUCTION FROM LOCAL ASPERGILLUS SP. ISOLATE AND ASSESING SOME OF THEIR PROPERTIES AND APPLICATION 2- STUDYING OPTIMUM CONDITIONS FOR CELLULASES PRODUCTION FROM ASPERGILLUS SP. AI8
إنتاج السليوليزات من Aspergillus sp. المعزول محلياً ودراسة بعض خصائصها واستعمالاتها التطبيقية2 – دراسة الظروف المثلى لإنتاج السليوليزات من العزلة Aspergillus sp. A18

Loading...
Loading...
Abstract

A series of experiments were conducted to explore the optimal conditions for cellulases production including carbon sources, nitrogen sources, initial inoculum size, initial pH and temperature. Maize car cobs, wheat straw, rice hulls, date peels, filter paper, cotton, molasses, date syrup and cellulose were used as carbon sources, some of them were treated with alkaline peroxide solution. Analyzed heated yeast, ammonium sulphate, peptone, sodium nitrate, ammonium chloride, yeast extract and corn steap liquor were used as nitrogen sources. Different inoculum sizes were used (102,103,10 lOS, 106, 107) spore/gm., also different pH were used (3,5,5.5,6,6.8,7,8) and different degrees of temp. Were used (25, 30, 35, 40, 45, 50)°C. It was found that the highest activity was achieved by using a medium containing: 1 % of treated wheat straw by alkaline peroxide, in addition to, 0.1 % molasses, 0.3% NH4C1, 0.05% MgS04.5H20, 0.05% KCI, 0.01% FeS04.7HzO and 0.1 % K2HP04 with initial pH of 8.0. The preferred size of inoculum was 1 xl05 spore/gm with a fermentation temp of 30°C. In conclusion, we can use natural sources and industrial wastes as carbon sources for cellulases production to get the target to save the environment from pollution. المستخلص .
درست الظروف المثلى لإنتاج السليوليز من عزلة محلية من (A18) Aspergillus sp. والتي شملت نوع المصدر الكاربوني والمصدر النتروجيني وحجم اللقاح الابتدائي وتأثير كل من الأس الهيدروجيني ودرجة حرارة . استخدمت كل من قوالح الذرة الصفراء وقش الحنطة وسبوس الرز وقشور التمر وورق الترشيح والقطن والسليلوز والمولاس وعصير التمر كمصادر وحيدة للكاربون في وسط الإنتاج مع أجراء بعض المعاملات مثل استخدام بيروكسيد الهيدروجين القاعدي لكل من قوالح الذرة الصفراء وقش الحنطة وسبوس الرز . استخدام كذلك كل من متحلل الخميرة الحراري وكبريتات الأمونيوم والببتون ونترات الصوديوم وكلوريد الأمونيوم وخلاصة الخميرة وشراب نقيع الذرة الصفراء كمصادر للنتروجين . استخدمت مستويات لقاح (102 و 103 و 104 و 105 و 106 و 107) بوغ/غم . أما بالنسبة للأس الهيدروجيني فكان (3 و 5 و 5.5 و 6 و 6.8 و 7 و 8) . تم اختيار درجات حرارية مختلفة هي (25 و 30 و 35 و 40 و 45 و 50) ْم . أظهرت النتائج أن أفضل ظروف لإنتاج السليوليز من هذه العزلة هي استخدام الوسط الغذائي المتكون من 1 % قش الحنطة المعامل بالبيروكسيد القاعدي مضافاً إليه 0.1 % مولاس و 0.3 % كلوريد الأمونيوم و 0.05% كبريتات المغنسيوم و 0.05 % كلوريد البوتاسيوم و 0.01 % كبريتات الحديدوز و 0.1 % فوسفات البوتاسيوم أحادية الهيدروجين وبأس هيدروجيني ابتدائي 8.0 ودرجة حرارة تخمر 30 ْم وحجم لقاح 10 5 بوغ / غم . يتبين من هذه النتائج أنه يمكن اعتماد المصادر الطبيعية والمخلفات الصناعية لاستخدامها في وسط التخمر كمصادر كاربونية لإنتاج السليوليزات ، إذ أن استخدام هذه المصادر يحقق أحد أهداف هذا البحث والمتمثل في تخليص البيئة من التلوث الذي قد تسببه هذه المصادر الطبيعية نتيجة تراكمها .

Keywords


Article
CELLULASES PRODUCTiON FROlVI LOCAL ASPERGILLUS SP. ISOLATE AND ASSESING SOME OF THEIR PROPERTIES AND APPLICATIOS 2-PURIFICATION OF CELLULASES AND CELLOBIASE FRO;VI ASPERGILLUS SP. AI8
إنتاج السليوليزات من Aspergillus sp. المعزول محلياً ودراسة بعض خصائصها واستعمالاتها التطبيقية3 – تنقية أنزيمي السليوليز والسلوباييز من العزلة (A18)

Loading...
Loading...
Abstract

The cellulytic enzymes produced by Aspergillus .ljJ.A,s by solid state fermentation were purified by four steps iuclllding precipitation with 40% ammonium sulphate followed by gel filtration cnromatogrnphy (Sephade x G-200) (6o.d.5 ern), it was eluted by phcsphate buffer (0.2 ~I) pH=8.0 with NaCI (0.05 ~I). Two proteins were found .- and B each one had two enzymes (cellulase and cellubiasej.Thc protein 13 (which contained cellulase Bel and cellubiase Bcb) was choused for further purification to homogeneity by dialysis against phosphate buffer (0.0 I M) and ion exchanger chromatogr-aphy (DEAE - Scphad ex .-50) (8x2.2 ern), the enzymes obtained were unconjugarcd ccllubiase BCb I and conjugated cellubinsc BCb2 and just one conjugated cellulase BCI. BCI and BCb2 had been choosed for further studying. their purification fold were 41.2-1 for BCI and 32.83 for BCb2, their yield were 65.25% and 35.09°;', respectively, the specific activity for them were 129.5 lJ/rng and 157.54 U/rng, respectively. In conclusion, we can say that cellulases arc enzymatic system eontaining many enzymes that may had the same molecular weight with diff'ercnt net charge, we can separate them by using above techniques in order to distinguish between them if it is exoglucanase or enrloglucnnasc. المستخلص
أجريت تنقية الأنزيم الخام المحللة للسليلوز المنتجة من (A18) Aspergillus sp. بطريقة تخمرات الحالة الصلبة إلى حد التجانس باستخدام الترسيب بكبريتات الأمونيوم بنسبة إشباع 40% ثم الترشيح الهلامي (200 – G Sephadex) بإبعاد العمود (60 × 1.5سم) . تم الاستيراد بمحلول دارئ الفوسفات (0.2 مولاري) وبأس هيدروجيني 8.0 والحاوي على كلوريد الصوديوم (0.05 مولاري) . أظهرت النتائج وجود قمتين بروتينتين A و B تحتوي كل منهما على فعالية أنزيم السليوليز والسلوباييز باستخدام مادتي التفاعل السليلوز والسليبايوز على الترتيب . انتخبت القمة B لكونها تمثل الحصيلة الأكبر والحاوية على أنزيمي السليوليز BCI والسلوباييز BCb . بعد ذلك أجريت عملية الديلزة للقمة B مقابل محلول دارئ الفوسفات (0.01 مولاري) لتهيئة العينة للتنقية بواسطة كروماتوكرافيا التبادل الأيوني باستخدام المبادل الأيوني DEAE – Sephadex A50 بأبعاد العمود (8 × 2.2 سم) . أمكن الحصول على صورتين من أنزيم السلوباييز أحدهما غير مرتبط BCb1 والثاني مرتبط BCb2 وصورة واحدة لأنزيم السليوليز المرتبط BCI . تم انتخاب أنزيم السلوباييز الثاني المرتبط لدراسته فضلاً عن أنزيم السليوليز . بلغ عدد مرات التنقية للسليوليز (BCI) 41.24 والسلوباييز (Bcb2) 32.83 وبحصيلة أنزيمية بلغت 65.25% و 35.09% على الترتيب وبفعالية نوعية 129.5 وحدة / ملغم و 157.59 وحدة / ملغم على الترتيب . نستنتج أن السليوليزات هي عبارة عن نظام أنزيمي يحتوي على مجموعة من الأنزيمات المتداخلة قد تكون متساوية في وزنها الجزيئي ولكنها تختلف في صافي شحنتها ويمكن الفصل بينها باستخدام التقنيات المشار إليها . والحصول على قمم منفصلة (إنزيمات منفصلة) وإمكانية دراسة كل منها على حدة لمعرفة نوعيتها وطريقة تحليلها بينها باستخدام التقنيات المشار إليها ، والحصول على قمم منفصلة (إنزيمات منفصلة) وإمكانية دراسة كل منها على حدة لمعرفة نوعيتها وطريقة تحليلها للسليلوز فيما أذا كانت من النوع الخارجي Exoglucanase أو الداخلي Endoglucanase .

Keywords


Article
STUDYING THE EFFECT OF GINGER ROOTS EXTRACTS ON lVIICROORGANISiVIS
دراسة تأثير مستخلصات جذور الزنجبيل على الأحياء المجهرية

Loading...
Loading...
Abstract

Many extracts were achieved from ginger roots included water extract, alcoholic extract, water extract with ccllulascs produced by .sPC!•gi!!l!S, :md water extract by reflux 'extraction method. Their effects agrtin't some microorganisms such as Salmonella typltinutriunt, E. coli, Bacillus cereus, Stapliyllococcus aureus, Pseudomonas aeruginosa and Candida albicans were studied. Antimicrobial activity was estimated by Disc diffusion assay. Results were showed that the water extraction of ginger' had an antimicrobial effects against E.coli and Stuphylococus aureus at concentration 100 mglml. The average diameter for inhibition zones were 7.5 and 6.0 mm. respectively, also it was shown an antimicrobial effects against Puterugiuosa and Candida albicuns at concentrations 25,50 and 100 rug Iml . The highest effect was found against C. albicuns, which the average diameter for inhibition zone was 9 mm. On the other hand S. typhimurinm and B. cereus were not effected by this extract. The alcoholic extract had the highest antimicrobial effect against Staph. anrcus with average diameter 10.5mm, beside its effect against Piaerugins, C. albicans, S. typhimurlum and E. coli, but there was no effect against Bcereus. Using cellulases for rapture the ceI! walls cause the extraction of more antimicrobial compounds and the reflex condense extract had an antimicrobial activity against all the microorganisms tested in this study except E. coli. In conclusion, using of cellulases in extraction supports increasing the extracted compound especially antimicrobial compounds from plants because of their cellulolytic effect on plant cells, so we can use ginger extraction as an antimicrobial agent to keep food from spoilage and deterioration. المستخلص .
جرى تحضير عدة مستخلصات من جذور الزنجبيل شملت المستخلص المائي والمستخلص الكحولي والمستخلص المائي مع استخدام السليوليزات المنتجة من عفن Aspergillus . والمستخلص المعاكس . درس تأثير هذه المستخلصات تجاه بعض الأحياء المجهرية Salmonella typhimurium و E. coli و Bacillus cereus و Staphylococcus aureus و Pseudomonas aeruginosa و Candida albicans . قدرت الفعالية المضادة للأحياء المجهرية بطريقة Dise diffusion assay . أظهرت النتائج أن المستخلص المائي للزنجبيل قد أظهر تأثيرا تثبيطياً تجاه بكتريا E. coli و Staphylococcus aureus بتركيز 100 ملغم / مل وبمعدل قطر تثبيط النمو 7.5 و 6.0 ملم على الترتيب . وكذلك أظهر هذا المستخلص تأثيراً تثبيطياً تجاه P.aeruginosa و Candida albicans وبتراكيز 25 و 50 و 100 ملغم / مل ، وكان أعلى تأثير هو تجاه C. albicans حيث بلغ معدل التثبيط 9 ملم ، ولم يؤثر المستخلص المائي في بكتريا Salmonella typhimurium و Bacillus cereus . أما استخدام السليوليزات فقد أدى إلى استخلاص مركبات مثبطة لجميع الأحياء المجهرية الأختبارية قيد البحث ، أظهر المستخلص النباتي الناتج من الاستخلاص المعاكس فعالية مضادة تجاه جميع الأحياء المجهرية قيد البحث عدا بكتريا E. coli فلم يعط أي تأثير تثبيطي . نستنتج من ذلك أن استخدام السليوليزات في عملية الاستخلاص يساعد في زيادة المركبات المستخلصة من النباتات لأنها تقوم بتفكيك الخلايا النباتية السليلوزية نتيجة لتحليل السليلوز مما يساعد على خروج واستخلاص مركبات أكثر من داخل الخلايا خصوصاً تلك المثبطة للأحياء المجهرية ويمكن استخدام مستخلص الزنجبيل كمضاد للأحياء المجهرية لحفظ الأغذية من التلف والفساد بهذه الأحياء .

Keywords


Article
EVALUATION OF PARTIAL AND COMPLETE REPLACEMENT OF SOYBEAN MEAL BY FERMENTEED BROAD BEAN IN THE DIET OX THE PRODI ICTIVR PERFORMANCE OF BROILERS
تقييم الإحلال الجزئي والكلي للباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا في العليقة وتأثيره في الأداء الإنتاجي لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted at the poulin farm of the Animal Resources Dept. . College of Agriculture. Universi;;. of Baghdad, for the period from May 23. 2004 to Jul) 2.1,2004 . to study the effect of partially or completely substitution cf soybean meal (S.B.M.) by fermented broad beans (Vicia /aba I.. Major) on productive performance of broilers . at 15-56 ci s of age. A number of 360 day old Luhman broilers ehieks were used in this study. The chicks reared as one group during ".he first two weeks of age. and then they were distributed randomly into 6 treatment groups (3 replicates / treatment), the treatment groups were as follows : Control group= 100% S.B.M. + 0.0% fermented broad beans. Tj = 80% S.B.M. + Z/'o fermented broad beans. T: = 60% S.B..M.+ 40% fermented broad beans. T3 = 40% S.B.M. + 60% fermented broad beans. 7- = 20% S.B.M. + 80% fermented broad beans and T5 = 0.0% S.B.M. + 100% fermented broad beans. The results of the sv..d) indicated that: no significant differences between control group and other treatment groups in live body weight. bod w.e:g~.". gain, feed consumption, feed conversion efficiency, and mortality rate. However highly significant differences (p<0.01 :r. carcass weight. Whereas dressing percentage (with or without giblets) and percentage of main carcass cuts at 8 weeks of age have not been affected significantly by the replacement of soybean meal by the fcrrncn.cd broad bean in the diets. Significar.: differences in the percentage of abdominal fat to live body weight have been noticed between Ti . T* and control group Results of this experiment refer to the possibility of substitution of soybean meal by the fermented broad beans in brcl.'er diets. أجريت هذه التجربة في حقل الطيور الداجنة التابع لقسم الثروة الحيوانية / كلية الزراعة - جامعة بغداد خلال المدة من 23 / 5 / 2004 ولغاية 23 / 7 / 2004 لدراسة تأثير الإحلال الجزئي والكلي للباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا في الأداء الإنتاجي لفروج اللحم من عمر 15 يوماً ولغاية 56 يوماً ، استخدمت في التجربة أفراخ لحم (Luhman) بعمر يوم واحد غير مجنسة . كان عدد الأفراخ المستعملة في التجربة 360 فرخاً . عوملت الأفراخ كمجموعة واحدة خلال الأسبوعين الأولين من عمرها ، حيث تغذت على عليقة بادئ موحدة وعند عمر 15 يوماً وزعت عشوائياً على 6 معاملات بواقع ثلاثة مكررات للمعاملة الواحدة وكانت معاملات التجربة : معاملة القياس = 100 % كسبة فول الصويا + 0.0 % باقلاء مخمرة و T1 = 80 % كسبة فول الصويا – 20 % باقلاء مخمرة و T2 = 60 % كسبة فول الصويا + 40 % باقلاء مخمرة و T3 = 40 % كسبة فول الصويا + 60 % باقلاء مخمرة و T4 = 20 % كسبة فول الصويا + 80 % باقلاء مخمرة و T5 = 0.0 % كسبة فول الصويا + 100 % باقلاء مخمرة . أشارت نتائج التجربة إلى عدم وجود فروق معنوية بين معاملة القياس ومعاملات الإحلال جميعها في كل من وزن الجسم الحي والزيادة الوزنية والعلف المستهلك ومعامل التحويل الغذائي ونسبة الهلاكات ، في حين كانت الفروق عالية المعنوية (P < 0.01) في وزن الذبيحة المنظفة . لم تتأثر معنوياً نسبة التصافي والنسب المئوية لقطيعات الذبيحة عند عمر 8 أسابيع ولجميع المعاملات التجريبية من جانب آخر أظهرت المعاملتان T3 و T4 تفوقاً معنوياً على معاملة القياس في النسبة المئوية لدهن البطن إلى الوزن الحي . إن نتائج هذه التجربة تشير إلى إمكانية إحلال الباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا في علائق فروج اللحم .

Keywords


Article
EFFECT OF PARTIAL AND COMPLETE REPLACEMENT OF SOYBEAN MEAL BY FERMENTED BROAD BEAN IN THE DIET ON SOME BLOOD TRAITS OF BROILERS
تأثير الإحلال الجزئي والكلي للباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا في العليقة في بعض صفات الدم لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

أجريت هذه التجربة في حقل الطيور الداجنة التابع لقسم الثروة الحيوانية / كلية الزراعة – جامعة بغداد خلال المدة من 23 / 5 / 2004 ولغاية 23 / 7 / 2004 لدراسة تأثير الإحلال الجزئي والكلي للباقلاء المخمرة (على أساس نسبة البروتين) محل كسبة فول الصويا في بعض صفات الدم لفروج اللحم من عمر 15 يوم ولغاية 56 يوماً . استخدمت في التجربة أفراخ لحم (Luhman) بعمر يوم واحد غير مجنسة . كان عدد الأفرخ المستعملة في التجربة 360 فرخاً . عوملت الأفراخ كمجموعة واحدة خلال الأسبوعين الأولين من عمرها حيث غذيت على عليقة بادئ موحدة وعند عمر 17 يوماً وزعت عشوائياً على 6 معاملات بواقع ثلاثة مكررات للمعاملة الواحدة (20 فرخاً / مكرر) وكانت المعاملات هي : معاملة القياس (C) = 100 % كسبة فول الصويا + 0.0 % باقلاء مخمرة و T1 = 80 % كسبة فول الصويا + 20 % باقلاء مخمرة و T2 = 60 % كسبة فول الصويا + 40 % باقلاء مخمرة و T3 = 40 % كسبة + 60 % باقلاء مخمرة و T4 = 20 % كسبة فول الصويا + 80 % باقلاء مخمرة و T5 = 0.0 % كسبة فول الصويا + 100 % باقلاء مخمرة . أشارت نتائج التجربة إلى تفوق T5 (100 % باقلاء مخمرة) معنوياً (P<0.01) في قيم كل من حجم خلايا الدم المرصوصة وأعداد خلايا الدم الحمر مقارنة بمعاملة القياس . كما أظهرت كل من المعاملتين T4 و T5 زيادة معنوية في تركيز الهيموكلوبين مقارنة بمعاملة القياس عند عمر خمسة أسابيع ، في حين لم تكن هنالك فروق معنوية في أعداد خلايا الدم البيض ونسبة خلايا الهيتروفيل إلى الخلايا اللمفية بين المعاملات عند نفس العمر . أما عند عمر ثمانية أسابيع فلم تتأثر قيم كل ن حجم خلايا الدم المرصوصة وأعداد خلايا الدم الحمر وخلايا الدم البيض وتركيز هيموكلوبين الدم كنتيجة للإحلال الجزئي والكلي للباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا . كما لم تختلف معاملة القياس عن المعاملات T5 – T1 في نسبة خلايا الهيتروفيل إلى الخلايا اللمفية في نهاية التجربة (8 أسبوع) . من جانب آخر فإن فروقاً معنوية (P<0.01) في كل من مستوى كولسترول وكلوكوز وبروتين مصل الدم قد سجلت عن الأسبوع الخامس من العمر ، أعطت T4 أعلى مستوى للكلوكوز وتفوقت T5 معنوياً في مستوى البروتين في مصل الدم ، في حين لم يتأثر مستوى الكولسترول في الدم بين المعاملات المختلفة عند عمر ثمانية أسابيع ، تشير نتائج هذه التجربة إلى إمكانية إحلال الباقلاء المخمرة محل كسبة فول الصويا في علائق فروج اللحم دون أن يؤثر هذا الإحلال على أداء الطير .This experiment was carried out at the Poultry Farm of the Dept. of Animal Resources ,College of Agriculture, University of Baghdad, during May 23 to July 23 / 2004. .The objective of the study was to investigate the effect of partially or completely substitution of soybean meal (S.B.M.) by fermented broad beans (F.B.B.) (Vicia faba L Major) on some blood traits of broilers, from 15-56 days of age. A total of 360 days old Luhman broilers chicks were used in this study. The chicks have been treated as one group during the first two weeks of their age, then they were distributed randomly into six treatment groups with three replicates each. The treatments (T) were as follows : control treatment C =100% S.B.M. + 0.0% F.BB., T, = 80% S.B.M.+ 20% F.B.B., T2 = 60% S.B.M. + 40% F.B.B., T3 = 40% S.B.M. + 60% F.B.B., Tj = 20% S.B.M. + S0% F.B.B. and T5 = 0.0% S.B.M. + 100% fermented broad beans. The results indicated that T5 (100%F.B.B.) showed highly significant differences (p<0.01) in packed cell volume (PCV) and red blood cells (RBCS) as compared with control group (C) at five weeks of age. Whereas Tj and T£ showed significant differences (p<0.05) in hemoglobin (Hb) in this comparison. However the number of white blood cells (YVBCS) and heterophil: lymphocyte ratio (H/L) had no significant differences at the same age. At eight weeks of age, no significant differences in PCV, RBCs, VVBC's or Hb were shown among treatments. Furthermore no significant differences in H/L ratio at 8 weeks of age when compared to control group with other treatments (Tj-Ts). There were significant differences (p<0.05) in levels of blood cholesterol, blood plasma, glucose and blood plasma protein between the different treatments at 5 weeks of age. The control group (C) showed the highest level of blood cholesterol, whereas T3 gave the highest level of blood plasma glucose and T3 showed the highest level of blood plasma protein at the same age. Significant differences in blood plasma glucose and blood plasma protein were shown at 8 weeks of age. However, the blood cholesterol level did not differ significantly between the different treatments. Results of this experiment refer to the possibility of substituting soybean meal by the fermented broad beans in broiler diets.

Keywords


Article
تسريع إنضاج الجبن الشبيه بالأوشاري المدعم باللايبيز

Loading...
Loading...
Abstract

استهدفت التجربة الحالية تقييم دور الملاط المدعم باللايبيز في تسريع إنضاج الجبن الشبيه بالأوشاري . تمت إضافة الملاط إلى خثرة الجبن بثلاثة مستويات 6 % و 9 % و 12 % وجرت متابعة متغيرات الإنضاج مثل تحلل البروتين والدهن والكربوهيدرات في الجبن خلال وفي نهاية مدة الإنضاج البالغة 16 أسبوعا . أشارت نتائج اختبارات الملاط إلى عدم حدوث تغييرات محسوسة في المكونات الرئيسة للملاط المنضج مدة أربعة أيام في 30 مْ ، في حين حصلت زيادة في مستوى النتروجين الذائب من 0.63 % إلى 1.09 % ودرجة حموضة الدهن (ADV) من 2.3 إلى 12.9 ملي مكافئ قاعدة / 100 غم دهن والعدد الكلي للبكتريا من 2.9 × 10 4 إلى 1.7 × 10 8 وحدة تكوين مستعمرة / غم ملاط في حين أنخفض الرقم الهيدروجيني من 5.20 إلى 4.95 . أما بخصوص الجبن الشبيه بالأوشاري المعامل بالملاط فقد أظهر تغييرات محسوسة في نسبة الرطوبة والعدد الكلي للبكتريا والدهن والبروتين فضلاً عن درجة حموضة الدهن والنتروجين الكلي الذائب ومتابعة التحلل البروتيني بطريقة الهجرة في المجال الكهربائي قد أظهر أن للملاط دوراً في إسراع تحلل البروتينات والدهون والكاربوهيدرات . ظهرت نكهة الجبن الشبيه بالأوشاري بوضوح في أجبان المعاملات كافة عند الأسبوع الثامن من الإنضاج ووجد أن الأجبان الحاوية 6 % ملاط قد أظهرت نكهة جبن الأوشاري المميزة ونسجة وقوام جيدين ومرارة غير محسوسة . تفوقت درجة التقويم الحسي لأجبان هذه المعاملة على درجة التقويم الحسي لأجبان المقارنة بعمر 16 أسبوعاً . أن ذلك يشير إلى إمكانية استخدام الملاط المدعم باللايبيز بنسبة 6 % لتسريع إنضاج الجبن الشبيه بالأوشاري وتقليل مدة الإنضاج إلى النصف .

Keywords


Article
تقدير بقايا البرولاكتين وبعض الهرمونات الأستيرويدية في لحوم الدجاج المحلي والمستورد

Loading...
Loading...
Abstract

أظهرت دراسة تقدير بقايا بعض الهرمونات الأستيرويدية والبرولاكتين في المستخلص المائي ومستخلص الكلوروفورم : الميثانول لنماذج لحوم الدجاج المستورد المتوفر تجاريا في الأسواق المحلية في بغداد ، عن وجود فروقات معنوية (P<0.05) في بقايا هذه الهرمونات مقارنة بنماذج لحوم الدجاج المحلي . تبين أن بقايا الهرمونات الأسترويدية كانت أعلى في مستخلصات الدجاج المستوردة مقارنة بنماذج لحوم الدجاج المحلي . بلغت مستويات بقايا البروجستيرون و التيستيستيرون والكورتيزل والأستيرادايول في المستخلص المائي للحوم الدجاج المستورد 0.187 مايكروغرام / كغم و 0.296 مكغم / كغم و 0.193 نانوغرام / كغم و 0.317 مكغم / كغم على التوالي ، في حين كانت بقايا هذه الهرمونات في المستخلص المائي للحوم الدجاج المحلي 0.053 مكغم / كغم و 0.098 مكغم / كغم و 0.255 مكغم / كغم و 0.084 مكغم / كغم وعلى الترتيب السابق نفسه . أن بقايا الهورمونات الأستيرويدية في مستخلص الكلوروفورم : الميثانول للحوم الدجاج المستورد كانت أعلى مما هو عليه مقارنة بنماذج لحوم الدجاج المحلي وبلغت 0.398 مكغم / كغم و 0.471 مكغم / كغم و 0.399 ننغم / كغم و 0.481 مكغم / كغم للبروجستيرون والتيستيستيرون والكورتيزول والأسترادايول على التوالي وبلغت في نماذج لحوم الدجاج المحلي 0.147 مكغم / كغم و 0.177 مكغم / كغم و 0.269 ننغم / كغم و 0.128 مكغم / كغم وعلى الترتيب نفسه . وبخصوص هورمون البرولاكتين فقد لوحظ العكس إذ أن بقاياه في المستخلص المائي ومستخلص الكلوروفورم : الميثانول كان أعلى في الدجاج المحلي مقارنة بنماذج لحوم الدجاج المستورد ، وبلغت 0.412 و 0.389 مكغم وحدة دولية / كغم في المستخلص المائي لنماذج لحوم الدجاج المحلي و المستورد على التوالي وفي مستخلص الكلوروفوم : الميثانول 0.338 و 0.199 مكغم وحدة دولية / كغم وعلى الترتيب نفسه . أوضحت النتائج أن عمليات الطبخ التقليدية مثل السلق مع الجلد أو الشي في القرن تساهم في خفض مستويات البقايا الهورمونية وكان تأثير السلق أكثر وضوحاً

Keywords


Article
تأثير الأنبوبة المطاطية الطويلة وأسلوب إدخال الهواء على مستوى الضغط المتخلخل في مكائن الحلب

Authors: جبار محمد رضا سعيد
Pages: 91-96
Loading...
Loading...
Abstract

تمت دراسة تقييم الضغط المتخلخل في حجر الضغط المتخلخل الدائم (Under Teat Chamber) للكؤوس الحلمية باستخدام شدة جريان مختلف للحليب في ماكينة الحلب الآلي باستخدام أطوال مختلفة للأنابيب المطاطية الحليبية الطويلة ذات قياس (3500mm - 1750) وبوسائل مختلفة لإدخال الهواء للمجمع (من حول قاعدة صمام المجمع ، وبصمام راجع يعمل بشكل متناوب) . لقد بينت النتائج ، التي تم الحصول عليها عند زيادة شدة جريان الحليب فإن الضغط المتخلخل المقاس أنخفض في حجرة الضغط المتخلخل الدائم . ومن التحليل الإحصائي تأكدت الفروق المعنوية في انخفاض الضغط المتخلخل بين شدة جريان الحليب والأنابيب المطاطية الطويلة المختلفة الأطوال والمتباينة في أسلوب إدخال الهواء إلى المجمع . إن أقصى انخفاض في مستوى الضغط المتخلخل كان في ماكينة الحلب ذات الأنبوبة المطاطية التي بلغ طولها 3500 مليمتر وكان إدخال الهواء يتم فيها من حول صمام المجمع ، أما أقل الانخفاضات فقد سجلت في ماكنة الحلب ذات الأنبوبة المطاطية التي كان طولها 1750 مليمتر والتي يدخلها الهواء من حول الصمام أيضاً (45.969 ± 3.144 kpa) . وأكبر انخفاض لضغط المتخلخل الذي تم قياسه كان عند طول 3500 mm وبإدخال الهواء من حول قاعدة الصمام 12.82 kpa عند شدة جريان قيمته 3.001 / min و 18.68 kpa عند شدة جريان قيمته 5.531 / min .

Keywords

Table of content: volume:38 issue:3