Table of content

AL Rafdain Engineering Journal

مجلة هندسة الرافدين

ISSN: 18130526
Publisher: Mosul University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al Rafidain Engineering Journal
Abstract

The first issue of Al Rafidain Engineering Journal published in 1993 by the college of engineering – University of Mosul. The journal is publishing at a rate of six issues in the year (Bi-Monthly).
The journal publishes the referred original and valuable engineering research papers.
Al Rafidain engineering journal includes the following titles:

• Architectural Engineering
• Civil Engineering
• Computer Engineering
• Electrical Engineering
• Environmental Engineering
• Mechanical Engineering
• Megatronic Engineering
• Water Resources Engineering
The aim of publishing the journal is to develop the knowledge in the fields of applied engineering science.

• irrigation and drainage engineering
• Computer Engineering
Target domain and
Rivers Engineering magazine aims to develop knowledge in the field of engineering and science related to it. Should contribute to the article submitted for publication in the development of engineering sciences in various fields will be considered in the dissemination of innovative and distinctive articles in these areas. Articles which are referred to the magazine for the purpose of evaluating the arbitrators with the reputation and extensive experience in the field of jurisdiction has been accepted for publication or apologize. And will be re-papers not accepted for publication to their owners.

Loading...
Contact info

ealrafidain@yahoo.com

Table of content: 2011 volume:19 issue:5

Article
Design Chart of Concrete Containing Recycled Coarse Aggregate
مخطط تصميمي للخرسانة الحاوية على ركام خشن معاد استخدامه

Loading...
Loading...
Abstract

The re-use of the demolished parts of buildings is considered as an important factor of conserving natural sources and minimizing its consumption, this may be taken as a good development pattern, which leads to compatibility between economical savings and an environmental and social consideration. Development in this sense not only aims at improving production but also takes into account the abiding by the production rules in considering the available sources, its cost, and its overall effect on environmental and social values. To carry out this research work a number of concrete mixes were prepared using different ratios the specimen then tested the outcome of the crushed concrete specimens were then used as coarse aggregate to constitute new concrete mixes of similar ratios for studying the mechanical properties of those new mixes and comparing then with the original mixes. The results indicated clearly the possibilities of using recycled destroyed concrete as aggregates also the results showed a reduction in the compressive strength and an increase in tensile strength. Finally a mix design procedure is given foe the future design of any mix using crushed recycled concrete as an aggregate. الخلاصة إن أعادة استخدام مخلفات البناء ثانية يعتبر من النقاط المهمة من اجل الحفاظ على المصادر الطبيعية والتقليل من استنزافها وهذا نمط من انماط التنمية المستدامة والتي تعرف على انها نمط جديد من التنمية يسعى الى التوفيق بين النجاعة أو المردود الاقتصادي من جهة والاعتبارات الاجتماعية والبيئية من جهة ثانية فالتنمية في هذا الإطار لا تهدف فقط إلى رفع الإنتاج بل تعمل على مراعاة شروط هذا الإنتاج من حيث قيمة وآهمية الموارد المستعملة فيه وما تخلفه هذه التنمية من انعكاسات على البيئة، وذلك من حيث القيمة الاجتماعية في مجال القطاعات التنموية. مما تقدم ,ولاجراء الدراسة ذات العلاقة تم صب عدة خلطات خرسانية وبنسب مختلفة لايجاد بعض الخواص الميكانيكية لها وبعد فحص نماذجها يتم استخدامها كركام خشن في تكوين خلطة خرسانية جديدة وبنفس نسب المواد ودراسة خواصها الميكانيكية ومقارنتها مع نتائج الخلطة الأولية. من نتائج الفحوصات تبين انه يمكن استخدام الخرسانة المهشمة والمدمرة مرة اخرى كركام خشن في عملية البناء وصب خلطات جديدة، كما تبين ان مقاومة الخرسانة الجديدة للأنضغاط أقل مقارنة بالخلطات الاصلية لكن مقاومتها للشد اعلى، وبالاستفادة من النتائج التي تم الحصول عليها تم عمل مخطط يمكن من خلاله تصميم اي خلطة خرسانية حاوية على خرسانة مهشمة كركام خشن وبمقاس أقصى(25mm).


Article
The Effect of Plastomers Polymer Type and Concentration on Asphalt and Moisture Damage of SMA Mixtures
تأثير نوع وتركيز اللدائن البلاستوميرية على الإسفلت وتأثيرات الماء للخلطات الإسفلتية نوع SMA

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT In this investigation, two plastomers polymer types namely: polyethylene (PE) and polypropylene (PP) were used to modify asphalt cement. Nine different blends including conventional mixture were subjected to binder testing such as rheological tests before and after aging, as well as to some other tests related to the uniformity of the system. Marshall stability, Marshall Quotient, static tensile strength, tensile strength ratio, static compressive strength and index of retained strength were carried out on the stone mastic asphalt (SMA) mixtures. Research results indicate that the addition of these polymers enhance the unaged and aged rheological properties of base binder. The results also indicated that the modified binders are complying with the ASTM D491 specifications for asphalt used in waterproofing applications. As well as, the SMA mixtures containing such binders can satisfy the performance requirement of high-temperature and much rain zone. الخلاصة في هذه الدراسة, تم استخدام نوعين من اللدائن البلاستوميرية وهما البولي أثلين و البولي بروبلين لتطوير الإسفلت. تم مزج تسعة نسب من هذه اللدائن بضمنها الإسفلت غير المطور في تحضير النماذج الإسفلتية الجديدة.أجريت بعد ذلك الفحوصات الريولوجية قبل وبعد إجراء فحص التقادم إضافة إلى إجراء فحص التجانس. كما أجريت فحوصات المارشال, صلادة المارشال, مقاومة الشد غير المباشر, نسبة الفقدان في مقاومة الشد, مقاومة الانضغاط ودليل الرجوع في مقاومة الانضغاط على الخلطات الاسقلتية المطورة. أوضحت النتائج بأن إضافة مثل هذه اللدائن يحسن من الخصائص الريولوجية للإسفلت المطور قبل وبعد إجراء فحص التقادم. كما عكست النتائج بأن النماذج الاسقلتية المطورة تطابق المواصفة الأمريكية D-491 والخاصة بالإسفلت المستخدم لأغراض قطع النضوح وأعمال التسطيح, إضافة إلى ذلك أبدت الخلطات الإسفلتية المطورة بهذه اللدائن مقاومتها لتأثيرات الحرارة العالية والرطوبة.


Article
Performance Study of the Single and Double Stages Anaerobic Biological Filters in Treating Domestic Greywater
دراسة كفاءة المرشح البيولوجي اللاهوائي ذو المرحلة الواحدة وذو المرحلتين في معالجة المياه الرمادية المنزلية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this paper, a laboratory plant was constructed and operated in order to assess the effect of stages; detention times and depth of filter on the performance of the upflow anaerobic biological filter that treating domestic grey water. The experimental plant was consisted of two upflow anaerobic filters; the first one operates with a single stage, while the second one was with two stages. Crushed gravels were used as a medium for growing the biological organisms. The two filters were worked simultaneously in continuous flow regime at hydraulic detention times of 12, 18 and 24 hours using greywater samples with COD concentration between 190-350 mg/l. The results showed that the two stages filter was more efficient than the single stage filter. The COD and BOD removals were (55.5, 62.7, 75.3)% and (57.2, 67.4, 78.2)% for the detention times of (12, 18 and 24) hours respectively. While the COD and BOD removals were (67.7, 54.8, 39.1)% and (73.2, 60.5, 44.8)% for the first filter and at the same detention times respectively. The two filters were also efficient in removing the suspended solids. Increasing depth of filter has a little influence on the performance efficiency. Depth of (0.3) m was considered the most effective height by which the quickest COD removal is performed. الملخص تم في هذا البحث إنشاء وتشغيل محطة مختبريه لغرض دراسة تأثير مراحل الترشيح، وقت المكوث الهيدروليكي وعمق المرشح على سلوك وكفاءة المرشحات البيولوجية اللاهوائية ذات الجريان نحو الأعلى في معالجة المياه الرمادية المنزلية. اشتملت المحطة الاختبارية على مرشحين بيولوجيين الأول ذو مرحلـة واحـدة والثاني ذو المرحلتين حيث استخدم الـحصى المكسر كوسط لنمو الأحياء المجهرية. تم تشغيل المرشحين وفقاً لنظام التغذية المستمرة باستخدام نماذج مياه رمادية منزلية ذات تراكيز COD تراوحت ما بين (190-350) ملغم/لتر وبأوقات مكوث هيدروليكية قدرها 24 و18 و12 ساعة. أظهرت النتائج تفوق المرشح البيولوجي اللاهوائي ذو المرحلتين خصوصا عند زيادة الحمل الهيدروليكي والعضوي المسلط. إذ بلغت نسبة إزالة كل من COD و BOD في المرشح البيولوجي ذو المرحلتين (75.3 ، 62.7 ، 55.5)% و (78.2 ، 67.4 ، 57.2)% عند أوقات مكوث (24 و18 و12) ساعة على التوالي. في حين كانت نسبة إزالة الـ COD والـ BOD في المرشح البيولوجي اللاهوائي الأول (67.7 ، 54.8 ، 39.1)% و (73.2 ، 60.5 ، 44.8)% وعند نفس أوقات المكوث وعلى التوالي. كذلك أظهرت النتائج كفاءة هذه المرشحات في إزالة المواد الصلبة العالقة. كما أثبتت النتائج أن ارتفاع المرشح البيولوجي لا يعد عاملا مؤثرا حيث لوحظ بان أسرع إزالة COD تحدث عند ارتفاع (0.3) متر.


Article
Some Engineering Characteristics of Lime-Treated Soil of Semeel Region With Emphasis on Compaction Delay
تأثير تأخير الرص على بعض الخصائص الهندسية لتربة سميل المثبتة بالنوره

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT This research presents a laboratory study on the influence of different compactive efforts, curing and soaking periods at no-delayed and up to 4-hrs compaction delay periods on compaction, strength and swelling characteristics of untreated and 3%, 5% and 8% by dry weight of lime-treated Semeel soil. The results of the tests without and with compaction delay of lime-treated soil show that for both of standard and modified compactive efforts, as the lime content % increases the Maximum Dry Density (MDD) decreases while the Optimum Moisture Content (OMC) increases. The decrease in MDD is occurred due to alteration of the material's gradation as a result of the flocculation and agglomeration of the soil particles upon lime addition. Whereas the increase in OMC is mainly referred to the more water required for the hydration of lime and cation exchange. It has been found that as the compaction delay period increases, the strength properties of lime-treated soil decrease for unsoaked and soaked conditions. This loss in strength therefore needs to be considered in design and construction and the durability of the UCS specimens should be assessed by evaluating their resistance to strength loss after 7-days curing followed by 4-days soaking. The swelling characteristics measured on remolded soil samples at no compaction delay show that Semeel soil is classified as highly expansive soil. While, at small lime contents %, as the compaction delay increases, swell percent and swelling pressure values are slightly increased from that at no compaction delay. الخلاصـة هذه الدراسة تضمنت عمل مختبري حول تأثير كل من طاقات الرص القياسية والمطورة, فترة الانضاج وفترة الغمر بالماء على خصائص الرص، مقاومة التربة للقص وضغط ونسبة الانتفاخ للتربة الطينية في منطقة سميل بحالتيها الطبيعية والمثبتة بالنورة بنسب مختلفة 3% ، 5% و8 % من الوزن الجاف للتربة الطبيعية في حالتي رص خليط التربة والنورة والماء مباشرة (بدون تأخير) إضافة الى تأخير عملية الرص لفترات زمنية مختلفة تصل الى 4 ساعات. أظهرت نتائج تجارب الرص القياسي أو المعدل في حالتي عدم تأخير أو تأخير الرص للتربة المثبتة بالنورة والمرصوصة انه كلما إزدادت نسبة النورة تقل قيمة الكثافة الجافة العظمى بينما تزداد قيمة الرطوبة المثلى. إن النقصان في قيمة الكثافة الجافة العظمى يعزى الى تغير حجم حبيبات التربة نتيجة التكتل والتزغب بسب إضافة النورة بينما زيادة المحتوى الرطوبي المثلى يعود الى الحاجة لكمية أكبر من الماء لاتمام عمليتي إماهة النورة (Hydration) وتبادل الشحنات الموجبة. لقد وجد أن خصائص مقاومة القص للتربة المثبتة بالنورة تقل مع زيادة فترة تأخير عملية الرص في الحالتين الجافة والمغمورة بالماء. هذا النقصان في مقاومة التربة للقص يجب أن يوخذ بنظر الإعتبار في مرحلتي التصميم والتنفيذ باعتماد فحص ديمومة نماذج التربة من خلال إيجاد النقصان في مقاومتها للقص بعد إنضاحها لمدة 7 أيام في المختبر إضافة الى غمرها بالماء لمدة 4 أيام قبل الفحص. كذلك أظهرت نتائج خصائص الإنتفاخ والمقاسة على نماذج التربة المشوهه في حالة عدم تأخير عملية الرص أن تربة سميل ذات قابلية إنتفاخ عالية. ولكن عند نسب النورة القليلة وإزدياد فترة تأخيرعملية الرص كانت الزيادة في كل من نسبة وضغط الإنتفاخ ليست كبيرة مقارنة مع رص التربة بدون تأخير.


Article
Water Distribution Uniformity In The root Zone
تناسق توزيع الماء في المنطقة الجذرية

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The performance of irrigation systems can be evaluated by criteria which show the efficient use of on-farm water distribution. The different distribution of infiltration depths in the soil may give the same value of application uniformity coefficient; therefore the present study considered the distribution uniformity coefficient of the useful infiltration depths in the root zone as part of the evaluation criteria. The considered criteria was expressed as a function of both application adequacy and the application uniformity of infiltration depths. The derived function is applicable for linear and natural distribution of infiltration depths.المستخلص إن أداء منظومة الري يتم تقييمه بمعايير توضح استغلال مياه الري في الحقل وهي كفاءة الإرواء وكفاية الإرواء وتناسق توزيع أعماق الارتشاح، وبسبب إمكانية اختلاف توزيع أعماق الارتشاح ضمن المنطقة الجذرية لنفس قيمة معامل تناسق الإرواء المعتمد لأعماق الارتشاح داخل التربة، لذا تم التعبير عن معامل تناسق للعمق المفيد في مياه الري المخزون ضمن المنطقة الجذرية كمعيار تقييم، وتم إيجاده كدالة لكل من كفاية الإرواء ومعامل التناسق لأعماق الارتشاح وذلك لكل من حالتي التوزيع الخطي والتوزيع الطبيعي لأعماق الارتشاح.


Article
Post Occupancy Evaluation of Day lighting in Lecture Halls at the New Buildings in the University Of Mosul (College Of Electronic Engineering as a Case Study)
تقويم ما بعد الإشغال للإضاءة الطبيعية في قاعات الدراسة لأبنية جامعة الموصل الحديثة ( كلية هندسة الالكترونيات كحالة دراسة)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The University of Mosul has recently witnessed a construction of several departments, administrative buildings and lecture halls which may suffer after occupation some environmental or functional problems that require deep studies and researches to diagnose those problems, Hence comes the importance of post occupancy evaluation studies of those buildings as an integral part of the planning , design and construction processes to explore what is positive and negative in the design process , and get benefit from such researches to adopt the positives to enrich the design process and stand on the negatives and their causes to find an appropriate solutions and avoid repeating them in the design of future buildings. The problems stemming from the indoor environmental quality in the lecture halls comes at the front of these negatives and in particular the daylight and the use of it to enriches the indoor environment and it is supportive impact on students and lecturers performance and psychological health on one hand and the rational consumption of energy expended on artificial lighting on the other. This study focuses on the post occupancy evaluation of daylighting in the lecture halls at the new buildings of the University of Mosul, and the college of Electronic Engineering has been chosen as a case study because the adoption of one typical design to all of its four departments and replicated in other locations. The study reveals a deficiency of utilization of daylight as a design factor to provide visual comfort for the occupants of these buildings through the cognitive and realistic measurements adopted for this study. شهدت جامعة الموصل في الآونة الأخيرة بناء العديد من الأقسام والأبنية الإدارية والقاعات الحديثة والتي قد تعاني بعد إشغالها ظهور بعض المشاكل الوظيفية أو البيئية , مما يتطلب إجراء دراسات وبحوث معمقة لتشخيص تلك المشاكل . ومن هنا تبرز أهمية دراسات تقويم ما بعد الإشغال لهذه الأبنية كجزء متمم لعملية التخطيط والتصميم والتنفيذ لبلورة ما هو ايجابي وسلبي في عملية التصميم وبالتالي الإفادة من تلك البحوث لتبني الايجابيات في إثراء العملية التصميمية, والوقوف على السلبيات وأسبابها وإيجاد الحلول المناسبة لها, وتجنب تكرارها في تصاميم الأبنية المستقبلية. وتأتي المشاكل النابعة من نوعية البيئة الداخلية في قاعات الدراسة في مقدمة هذه السلبيات ومنها على وجه الخصوص الإضاءة الطبيعية وتوظيفها في اغناء البيئة الداخلية ومالها من ابلغ الأثر على الأداء والصحة النفسية والفيزيائية للطلبة والتدريسيين من جهة والترشيد في استهلاك الطاقة المصروفة على الإضاءة من جهة أخرى . هذه الدراسة تبحث في تقويم ما بعد الإشغال للإضاءة الطبيعية في قاعات الدراسة لأبنية جامعة الموصل الحديثة وقد اختيرت مباني كلية هندسة الالكترونيات كحالة دراسة بسبب اعتماد نموذج تصميمي واحد منمط لكافة أبنيتها البالغة أربعة أقسام وتكرارها في مواقع أخرى . أظهرت الدراسة بالنتيجة قصور في استغلال الإضاءة الطبيعية كمحدد تصميمي لتوفير الراحة البصرية لشاغلي هذه الأبنية من خلال المقاييس الإدراكية والواقعية المعتمدة لهذه الدراسة. الكلمات الدالة: الإضاءة الطبيعية, تقويم ما بعد الإشغال, القاعات الدراسية


Article
Depth Buffer DDA Based on FPGA
المحلل التفاضلي الرقمي لذاكرة العمق باعتماد البوابات القابلة للبرمجة حقليا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Digital Differential Analyzer (DDA) is normally used to efficiently compute the pixels (picture elements) for a straight line segment which can be used to represent it in a frame buffer or image memory. The calculated integer values of x and y for each pixel are used to address the memory while the color or intensity of the line segment presents the data to memory. The pixels in the frame buffer can then be read in a synchronized manner, while scanning the screen, and displayed on the computer monitor to show the straight line. This paper presents a new Digital Differential Analyzer as a three dimension (3D) version of the traditional (2D) one. There is a need to the 3D-DDA for the solution of the hidden surface problem in the image space when using depth or Z buffer method in the field of 3D computer graphics. A hardware implementation of the 3D-DDA is accomplished for the real time applications. ألخلاصة المحلل الرقمي التفاضلي يستخدم عادة لحساب النقاط الصورية لقطعة خط مستقيم وخزنها في ذاكرة الصورة حيث تستخدم القيمة المطلقة المحسوبة للاحداثي السيني و القيمة المطلقة المحسوبة للاحداثي الصادي لعنونة الذاكرة بينما يستخدم لون المستقيم كبيانات لها. هذه النقاط الصورية تقرأ من الذاكرة باسلوب متزامن اثناء عملية مسح الشاشة وتعرض عليها لتبيان صورة المستقيم. يقدم هذا البحث محللا تفاضليا رقميا جديدا ثلاثي الابعاد كتطوير للمحلل الرقمي التفاضلي التقليدي ثنائي الابعاد لجعل أدائه ثلاثي الأبعاد للاستفادة منه في حل مشكلة الأوجه المخفية باستخدام أسلوب ذاكرة العمق وذلك في تطبيقات توليد الصور للأجسام الثلاثية الأبعاد كما تم تنفيذ ذلك مباشرة بالكيان المادي لأغراض تحقيق الأداء في الزمن الحقيقي.


Article
Artificial Intelligentt Method for Tuning the Output Scaling Factor of a Fuzzy Controller
استخدام طريقة الذكاء الاصطناعي لتنغيم معامل تقييس إخراج المسيطر المُضبّب

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Scaling factor tuning is one of the most used method to enhance the performance of a fuzzy controller. This paper presents two intelligent tuning strategies to tune this factor. In the first strategy, a supervisor fuzzy controller SFC was designed to continuously adjust, on line, the scaling factor of the basic fuzzy controller BFC based on the error and change of error signals. In the second strategy, a neural network NN is used to do this task. Performance of the tuning strategies are compared with corresponding conventional fuzzy controller in terms of several performance measures such as steady state error, settling time, rising time, and peak overshoot. Simulation results show that SFC performance is better. The system implementation and tests are carried out using LabVIEW (V 8.2). الخلاصة إن عملية تنغيم معامل تقييس الإخراج تعتبر واحدة من أكثر الطرائق استخداماَ لتحسين أداء المسيطر المُضبّب. حيث يقدم هذا البحث آلية استخدام إستراتيجيتين من استراتيجيات الذكاء الاصطناعي في تنغيم هذا المعامل. تضمنت الإستراتيجية الأولى تصميم مسيطر مُضبّب مشرف لتعديل معامل تقييس الإخراج باستمرار أثناء العمل للمسيطر المُضبّب الرئيس بالاعتماد على إشارتي الخطأ والتغير في الخطأ. أما الإستراتيجية الثانية فتضمنت استخدام خوارزمية الشبكة العصبية للقيام بهذا الغرض. قُورن أداء استراتيجيات التوليف مع أداء المسيطر المُضبّب التقليدي أي عندما تكون قيمة معامل التقييس ثابتة وبالاعتماد على العديد من مقاييس الأداء مثل خطأ حالة الثبوت, زمن الارتفاع, زمن الاستقرار, النسبة المئوية لتجاوز الحد. إذ أثبتت نتائج المحاكاة أن استخدام المسيطر المُضبّب المشرف في عملية التنغيم يكون أفضل. إن تنفيذ تصاميم النظام واختباره نم في بيئة LabVIEW ذي الإصدار 8.2.


Article
The Employment of Geometry in Creating Architectural Ideas in Twenties Revivalism Trend of the 20th Century
توظيف الهندسية في توليد الافكار المعمارية في التوجه الاحيائي لعشرينات القرن العشرين

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Geometry is presented as one of the concepts which has been employed as a design tool for creating architectural ideas in the design process throughout architectural history, as well as providing order and creating form intentionly. The importance of geometry has emerged, because it is considered the single most common determinant or characteristic in buildings. The paper discusses the importance of this concept and its employment as a formative idea during architectural history. Thus the objectives of the paper and its problem have been formed by building theoretical framework consisting of one main item of detailed theoretical field as the following: (procedures of creating architectural ideas by employing geometry which is, in term connected by two primary generators; geometric planes and solids with geometric fields or grids), which specifies procedures of employing geometry in creating architectural ideas in different architectural trends, firstly, then the application of this item on the products of three architects: Meier , Eisenman and Graves from the twenties Revivalism trend of the 20th century, secondly, Finally, concluding procedures and paradigms, which had been employed by architects of this trend in creating ideas, thirdly. Conclusions have been declared, concentration on the concept known as dynamic geometry which is based on a geometric order depending on the combination of both planes and solids with geometric fields, and the employment of both regular and unique free forms, throughout design systemization in making architecture, based on the dynamism of traditional geometric order, depending on selected design relations of formal elisions in the form of dynamic modifications and of grid compositions. Thus, dynamism or movement can be added as a primary principle to the different architecture design principles. الملخص تمثل الهندسية احد المفاهيم التي تم توظيفها كأداة تصميمية عبر التاريخ المعماري لتوليد افكار النتاجات المعمارية خلال العملية التصميمية، فضلاً عن توفير النظام وتوليد الشكل بطريقة مقصودة. وتأتي اهمية الهندسية في كونها المحدد او الخاصية الاكثر شيوعا في المباني. يناقش البحث اهمية هذا المفهوم وكيفية توظيفه في العمارة عبر التاريخ المعماري. وافرز تقويم عدد من الدراسات المعمارية عن تحديد عدم الوضوح في كيفية توظيفه في توليد افكار النتاجات المعمارية، وبذلك تبلورت مشكلة البحث وتحدد هدفه ومنهجه ببناء اطار نظري يضم مفردة اساسية واحدة (تمثلت بآليات توليد الافكار المعمارية باستخدام الهندسية وقد ارتبطت بمولدين اساسيين هما: المستويات والاشكال المصمتة الهندسية مع الحقول او الشبكات الهندسية) والتي بدورها تحدد كيفية توظيف الهندسية في توليد افكار نتاجات توجهات معمارية مختلفة، اولا، ثم تطبيق هذه المفردة على نتاجات ثلاثة من معمارييي التوجه الاحيائي لعشرينات القرن العشرين وهم (ايزنمان وماير وكريفز) المعروفين بتوظيف الهندسية في توليد افكار نتاجاتهم، ثانيا، ثم استخلاص الاليات والصيغ المرتبطة بالهندسية، التي اعتمدها معماريو هذا التوجه، ثالثا. وقد اقترنت الاستنتاجات بتركيز هؤلاء المعماريين على مفهوم الهندسية الديناميكية او الحركية Dynamic Geometry المستندة على نظام هندسي يعتمد الدمج ما بين المستويات والاشكال المصمتة الهندسية مع الحقول او الشبكات الهندسية وبتوظيف كل من الاشكال المنتظمة والحرة، من خلال منهج تصميمي متسلسل في صناعة العمارة، اساسه مبدأ تحريك النظام الهندسي التقليدي , باعتماد علاقات تصميمية ذات تحولات شكلية على شكل تحريفات حركية ,وذات تكوينات شبكية. وعلى هذا الاساس، يصبح بالامكان اضافة مبدأ الحركة او التحريك Dynamism كمبدأ اساسي الى مبادئ التصميم المعماري


Article
Investigation of distance effect on Gaussian Mixture Models in Speaker Identification
دراسة تأثير المسافة على موديلات الخليط الكاوسي في تمييز هوية المتكلم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper investigate the effect of distance on the Gaussian Mixture Models (GMM) for text dependent speaker identification. Three stages are used for three different distances from the microphone (1m, 2m, and 3m). The set of feature extraction used here include Mel frequency cepstral coefficient (MFCC), Bark frequency cepstral coefficient (BFCC) and linear predictive cepstral coefficient (LPCC). These features are obtained from 20 speakers (10 adults and 10 children) ;all spoke five Arabic words in 5 seconds. The set of classification includes two types GMM and multilayer perceptron neural network (MLP). Total results show that MFCC has the best performance in feature extraction, and GMM has better recognition than MLP as total recognition in GMM is 93.15% and recognition in MLP is 88.06%.The results show also that the recognition rate decreases from 93.15% to 80.82% as the distance is increased from 1m to 3m. الخلاصة يتناول هذا البحث دراسة تأثير المسافة على موديلات الخليط الكاوسي (GMM) لتمييز هوية المتكلم، استخدمت ثلاث مراحل ولثلاث مسافات مختلفة البعد عن المايكروفون (1 مترو 2 مترو3 متر)، أنواع استخلاص الصفات هي معاملات التردد الميلي (MFCC)و معاملات التردد الباركي (BFCC) ومعاملات التنبؤ الخطي (LPCC) وهذه الطرائق استخلصت من 20 متكلم (10 بالغين، 10 أطفال) وكل متكلم نطق خمس كلمات عربية ولمدة خمسة ثوان .إن طرائق التمييز المستخدمة تتضمن نوعان: الأول موديلات الخليط الكاوسي (GMM)، والثاني الشبكة العصبية متعددة الطبقات (MLP) وأثبتت النتائج إن استخدام طريقة معاملات التردد الميلي هي الأحسن في استخلاص الصفات وطريقة (GMM) هي الأحسن في التمييز، حيث كانت نسبه التمييز في (GMM) %93.15 وفي الشبكة العصبية %88.06. كما بينت النتائج أن نسبة التمييز تقل من%93.1 إلى %80.82 كلما زيدت المسا فه من 1متر إلى 3متر.


Article
DSP Based Adjustable Closed-Loop DC Motor Speed Control System
استخدام معالج الاشارة الرقمي في التحكم بمنظومة الحلقة المغلقة لسرعة محرك التيار المستمر

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper deals with real time DC motor speed control, using the low-cost new generation TMS320LF2812 digital signal processor (DSP). An optimal control algorithm which can be realized through event manager (EV) module of the DSP is proposed. According to the error signal DSP processor will change the duty cycle of the PWM (which can be named mark-space ratio). The comparison between two signals (reference and actual speed) in addition to the PWM technique are included in a C++ language program. Code composer studio (CCS) is used to load and run the program to achieve real time control. Theoretically Matlab/Simulink software was used for simulation the proposed circuit before implementation. A PID controller is designed using MATLAB to generate a set of coefficients associated with the desired controller characteristics. الخـلاصـة يتعلق هذا البحث بالسيطرة على سرعة محرك التيار المستمر بالزمن الحقيقي باستخدام معالج الاشارة الرقمي TMS320F2812 . تم اقتراح خوارزمية سيطرة مثالية من خلال استخدام وحدة Event manager (EV) في معالج الاشارة الرقمي. طبقا لاشارة الخطأ فان معالج الاشارة الرقمي يقوم بتغيير عامل الخدمة في اشارة تضمين عرض النبضة. عملية المقارنة بين الاشارتين المرجعية والحقيقية قد بنيت باستخدام برنامج بلغة C++. استخدم بيئة CCS لتحميل وتنفيذ هذا البرنامج للوصول الى منظومة سيطرة تعمل بالزمن الحقيقي. نظرياً تم استخدام برنامج MATLAB/SIMULINK لمحاكاة الدائرة المقترحة قبل التطبيق حيث تم تصميم المسيطر التفاضلي التكاملي لتوليد مجموعة المعاملات المرتبطة بخصائص السيطرة المطلوبة.


Article
Experimental study of thermal performance for evaporative cooling tower by using two different packing
دراسة عملية للأداء الحراري لبرج تبريد تبخيري باستخدام حشوتين مختلفتين

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents an experimental investigation of the thermal performances of a forced draft counter flow wet cooling tower by using two filled , the first one is made locally from the galvanized packing have a cross-sectional area of (0.3m * 0.3m) with a height of 0.5m and consists of six galvanized sheets having a zigzag form disposed by metallic vertical grids in parallel with a sectional test. The second is made from corrugated plastic with the same cross-sectional area . In present work the effect of each of the air and water flow rates on the cooling water section as well as the tower characteristic, heat rejected and the Cooling range for different inlet water temperatures were studied . From the experimental readings obtained we found that the temperature of inlet hot water to the cooling tower effected in the tower performance concerning amount of heat rejected and the Cooling range . In addition , the experimental result showed that the tower Characteristic increases by using packing made from galvanized about 15% comparing with plastic packing at the same operation conditions . الخلاصة يهدف البحث الحالي إلى دراسة عملية للأداء الحراري لأبراج التبريد الرطبة ذات الجريان المتعاكس والتي تعمل بالحمل ألقسري وذلك باستخدام حشوتين مختلفتين الأولى مصنوعة من الحديد المغلون تم تصنيعها محلياً ذات مساحة مقطع عرضي (0.3م × 0.3م) وبارتفاع 0.5م مؤلفة من ستة مقاطع متعرجة (Zigzag) يتخللها مقاطع عمودية موازية لمساحة مقطع الاختبار ، والثانية من البلاستك المتعرج ولها نفس المساحة والمقطع . في العمل الحالي تم القيام بدراسة تأثير كل من معدل تدفق الماء إلى الهواء على مقطع برج التبريد بالإضافة إلى خصائص برج التبريد (Tower Characteristic) ، كمية الحرارة المطرودة ومدى التبريد (R) وذلك عن طريق تغيير درجة حرارة الماء الداخل إلى البرج . من خلال القراءات العملية التي تم الحصول عليها وجد أن درجة حرارة الماء الحار الداخل إلى برج التبريد تؤثر بشكل كبير على أداء البرج من حيث كمية الحرارة المطرودة ومدى التبريد ، كذلك بينت النتائج العملية أن معامل أداء برج التبريد يزداد باستخدام الحشوة المصنوعة من الحديد المغلون وبنسبة 15% مقارنة باستخدام الحشوة البلاستيكية عند نفس الظروف التشغيلية .


Article
Design of Wideband Radio Direction Finder Based On Amplitude Comparison
تصميم موجدة اتجاه راديوية واسعة النطاق بالأعتماد على مقارنة السعة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The design of the present radio direction finder is based on amplitude comparison to find the angle of arrival (AOA) of the received signal by eight antennas circularly distributed. The characteristics of the signal are specified to provide the identification of the source in addition to the direction. The equation of (AOA) was derived by taking the ratio of signal amplitudes between each two adjacent antennas due to their associated AOA over (360) direction .The database for source identification is included also. A simple design by using detectors to detect the pulse and digital signals was used. A personal computer is used to satisfy the principle of operation. This facility make the system operate on a wide band of frequency about (2-18) GHz. This system is suitable for detection of radar signals and digital transmitter signals such as base stations and mobile stations. الخلاصة ان طريقة تصميم منظومة إيجاد الأتجاه في هذا البحث تعتمد على أسلوب مقارنة السعة للإشارة المستلمة بين ثمانية هوائيات موزعة بشكل دائري. يتم تحديد صفات الإشارة المستلمة لأيجاد نوع المصدر بالإضافة إلى الأتجاه. تم اشتقاق معادلة زاوية وصول الإشارة باستخدام النسبة بين سعات الاشارات المستلمة لكل هوائيين متجاورين مع الاخذ بنظر الاعتبار زاوية وصول الاشارة على مدى اتجاه (360) درجة. بالإضافة إلى وضع جدول بيانات يحتوي على صفات الإشارات العاملة ومصادرها لتحديد نوع المصدر. لقد تم اعتماد تصميم بسيط لهذه المنظومة باستخدام كواشف الإشارة بالإضافة إلى الحاسبة الشخصية لغرض حساب زاوية الوصول. ان استخدام هذه الكواشف يساعد النظام على العمل ضمن حدود تردد واسعة (2-18) كيكاهرتز. تقوم هذه المنظومة بكشف إشارات الرادار والإشارات الصادرة من المرسلات الرقمية المستخدمة في منظومات الاتصالات الرقمية الحديثة الثابتة والمتنقلة.


Article
Crest Shape Effect on the Performance of Rectangular Side Weirs
تاثير شكل القمة على اداء الهدارات الجانبية المستطيلة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract To study the effect of crest shape on the performance of rectangular side weirs, one hundred and four side weir models were tested, eight of them were for sharp crest and ninety six for rounded crest. For each set of rounded crest models, the radius of crest was changed four times and for each radius, the height of the side weir was varied four times. A total of nine hundred thirty four tests were conducted on these models. For all models of different crest shapes, it was found that the average energy difference between two ends of the side weir is very small and less than one percent which can be ignored. The variation of discharge coefficient (CM) with upstream Froude number (Fr1) was found to be linear. The correlation between (CM) and ratio of upstream water depth to weir height ( h1/p ) was found to be linear. The variation of (CM) with the ratio of upstream head above crest to crest radius (h1/r) was also found linear. A simple power empirical expression was obtained for the combined effect of (Fr1) and (h1/p) on (CM) for free flow over sharp crest side weirs with high correlation coefficient. Three simple power empirical expressions were obtained for the variation of (CM) with (Fr1), (h1/p) and (h1/r) for the free flow over inside semicircular, outside semicircular and circular crest shapes with high correlation coefficients. From the hydraulic performance, it was found that small weir heights gave higher performance for all crest shapes. The highest performance of inside semicircular crest was found for crest radius (r) =3.15cm, the highest performance of outside semicircular crest was found for (r) =3.75cm, while, the highest performance of circular crest was found for (r) =2.5cm and (r/p) =0.25. لدراسة تاثير شكل القمة على اداء الهدارات الجانبية المستطيلة لقد تم اختبار مائة و اربع نماذج لهدارات جانبية ثمانية منها ذوات قمة حادة و الستة و التسعون الاخرى ذوات قمة مستديرة لكل مجموعة من هذه النماذج تم تغير نصف قطر القمة اربع مرات و لكل نصف قطر تم تغير الارتفاع اربع مرات. اجريت تسعمائة و اربع و ثلاثون تجربة على هذه النماذج. لجميع النماذج المختلفة الاشكال ظهر بان معدل فقدان الطاقة على نهايتي الهدار الجانبي صغير جدا واقل من واحد في المائة ويمكن اهماله .تغير معامل التصريف (CM) مع رقم فرود المقدم (Fr1) اتضح بانه تغير خطي و لقد اتضح بان العلاقة بين (CM) و نسبة عمق الماء المقدم فوق الهدار الى ارتفاع الهدار(h1/p) هي علاقة خطية و ان العلاقة بين (CM) و نسبة عمق الماء المقدم فوق الهدار الى نصف قطر القمة(h1/r) هي علاقة خطية كذلك. تم الحصول على علاقة وضعية اسية للتاثير المشترك ﻟ (Fr1) و(h1/p) على (CM) للجريان الحر فوق الهدارات الجانبية ذوات الحافة الحادة و بعامل ارتباط عال. كما وتم الحصول على ثلاث علاقات وضعية اسية لتغير (CM)مع (Fr1) و(h1/p) و(h1/r) للجريان الحر فوق الهدارات الجانبية ذوات القمة نصف الدائرية الداخلية و نصف الدائرية الخارجية و الدائرية و بمعاملات ارتباط عالية. من الاداء الهيدروليكي ظهر بان الهدارات ذوات الارتفاعات الواطئة تعطي اداءا افضل لكل اشكال القمة. وافضل اداء لهدارات القمة نصف الدائرية الداخلية كان عند نصف قطر القمة (r) = 3.15 سم واعلى اداء لهدارات القمة نصف الدائرية الخارجية كان عند (r) =3.75 سم بينما اعلى اداء لهدارات القمة الدائرية ظهر عند (r) =2.5 سم و(r/p) =0.25.


Article
Heat Transfer in a Square Porous Cavity With Partial Heating and Cooling for Opposite Vertical Walls
انتقال الحرارةِ في حيز مسامي مربعِ بتسخين وتبريد جزئيِ للجدران العموديةِ المعاكسةِ

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Numerical study has been conducted to investigate natural convection heat transfer in a square porous cavity with partial active vertical walls. The left vertical side wall is partially heated and the right side wall is partially cooled. Depending on the positions of the hot and cold parts, nine cases have been considered in this investigation. Flow and heat transfer characteristics for all cases have been studied for range of Rayleigh number 50 ≤ Ram ≤ 500. The governing equations are solved numerically with aid of the finite difference technique and Gauss – Siedel method. Numerical results showed that there are significant changes in the flow and temperature fields and the rate of heat transfer due to the change of the positions of hot-cold parts. Also, they showed that the maximum heat transfer occurs for the Lower-Upper arrangement, while the minimum heat transfer occurs for the Upper-Lower arrangement. A correlation between and Ram proposed for each one of the nine cases. الخلاصة أجريت دراسة عددية لتحري انتقال الحرارة بالحمل الطبيعي في حيز مربع مملوء بوسط مسامي حيث يكون الجدار العمودي الأيسر للحيز مسخن جزئيا بينما الجدار العمودي الأيمن مبرد جزئيا. تم حل المعادلات الحاكمة عدديا باستخدام تقنية الفروق المحددة وطريقة كاوس- سايدل. درست خصائص الجريان و انتقال الحرارة لتسع حالات( حسب مواقع التسخين و التبريد الجزئي ) لمدى عدد رالي المطور 50 ≤ Ram ≤ 500 .أوضحت الدراسة العددية بان هنالك تغير ملحوظ بمجال الجريان ومجال توزيع درجة الحرارة وكذلك معدل انتقال الحرارة اعتمادا على مواقع الأجزاء المسخنة والمبردة. كما بينت النتائج بان أقصى انتقال للحرارة يحدث عندما يكون الجزء الساخن أسفل الجدار الأيسر والجزء البارد يكون أعلى الجدار الأيمن بينما يحدث أدنى انتقال للحرارة عندما يكون الجزء الساخن أعلى الجدار الأيسر و الجزء البارد يكون أسفل الجدار الأيمن. وقد اقترحت معادلة ارتباط بين و Ram لكل حالة من الحالات التسع.

Table of content: volume:19 issue:5