جدول المحتويات

مجلة الآداب

ISSN: 1994473X
الجامعة: جامعة بغداد
الكلية: الاداب
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

اضاءات عن مجلة الاداب
مجلة الاداب مجلة علمية محكمة تصدر عن كلة الاداب جامعة بغداد بشكل منتظم وضمن توارخ محددة بواقع أربعة اعداد في كل عام ، موزعة على اشهر اذار وحزران وايلول وكانون الاول .
وقد صدر العدد الاول من المجلة في حزران عام 1956 ، وحمل اسم (مجلة كلية الاداب والعلوم) لانها حينذلك كانت تصدر عن كلية الاداب والعلوم ، قبل انشطارها الى كليتي الاداب والعلوم ، واستمر اصدار المجلة بهذا الاسم في كل عام 1957 والعدد الثالث في حزيران عام 1958 وحين اصبحت كلية الاداب مستقلة بعد انفصال العلوم عنها صدر العدد الاول من المجلة عام 1959 حمل اسم مجلة الاداب ، وبقيت المجلة تواصل ظهورها ونشاطها الى ان اضظرتهاه ظروف قاهرة الى التوقف لمدة خسة اعوام ، بسبب الحصار الجائر الذ كان مفروضا على العراق ، وبعد هذا الانقطاع الاضطراري ، عاودت الصدور عام 1995 لتواصل مهمتها ف احتضان المنجز العلمي والفكري للباحثين والدارسين والمفكرين وتجدر الاشارة الى ان مجلة الاداب يمتد افق عملها الى باحثين ودارسين من خارج كلية الاداب في مؤسسات علمية اخرى ، فضلا عن باحثين من خارج العراق ، اذ تسعى هيئة تحرير المجلة لادامة التفاعل والتواصل مع الباحثين وتعمين اواصر التلاحم الثقافي والفكري والمعرفي .
والمجلة متخصصة بنشر الابحاث المتعلقة بالدراسات الانسانية في مجالات اللغة والاداب والنقد والتارخ والجغرافية والاجتماع وعلم النفس والفلسفة والاثار ، وتخضع الابحاث المعدة للنشر فيها الى اجراءات التقويم العلمي واللغوي بارسالها الى خبراء متخصصين لبيان صلاحيتها للنشر على وفق ضوابط محددة هدفها التحقق من رصانة البحث ومتانة محتواه ليكون مستحقا للنشر في هذه المجلة التي وضع الباحثون ثقفتهم بها ، فجعلوا النشر فيها خيارهم المفضل لما تشغله من موقع ريادي مميز في حركة الثقافة العراقية لاقترانها بكلية اداب - جامعة بغداد المعروفة بعراقتها وبغنى ارثها الابداعي المقترن برموزها الخالدين من اساتذة افذاد وعلماء اعلام ومفكرين اجلاء مما منح المجلة وسام التألق والتميز لتصبح منبرا ثقافيا وفكريا ومعرفيا وتبقى وعاء يحتضن مزيدا من باقات الابداع الفكري والمنجز العلمي والتواصل المعرفي ضمن افق انساني حضاري تتفاعل فيه الافكار والثقافات عبر رؤية معرفية نقدية يأنس اصحابها بمحاورة الاراء ومناقشة طروحات الاخرين ليكون ذلك منطلقا لترسيخ مقومات الابداع والاجادة في شتى ميادين المعرفة .

Loading...
معلومات الاتصال

University Of Baghdad – college of Arts
Web Site: http://aladabj.uobaghdad.edu.iq/
E-Mail: aladabjournalbag@coart.uobaghdad.edu.iq
Mobile: +9647713939291

جدول المحتويات السنة: 2008 المجلد: العدد: 85

Article
"The Spy Who Came in from the Cold" by Johnle Carré: the Ironic Story of the Spy Who is Crushedby "The Rolling Stone" of his own British Agency

المؤلفون: Munthir A Sabi
الصفحات: 1-37
Loading...
Loading...
الخلاصة

On the 3rd of October, 1977, Time magazine published in its issue a feature by Stefan Kanfer, containing a biographical background of David Cornell, alias John le Carré, his work, and its aesthetics, entitled: "Master of the Spy Story: John le Carré Strikes Again". The new strike by le Carré was the publication of his new "spy story", The Honourable Schoolboy.
Prior to this, he published his memorable "spy story", The Spy Who Came in from the Cold, described by a fellow-novelist, Graham Greene, as the "best novel I have ever read." This novel is analysed briefly in the light of this interview and biographical background by Kanfer in his article, to underscore le Carré's care and use of the essential elements of the novel: consummate characterization, intricate but logically flowing plot, enchanting description of nature including human nature, and realistic observation of the life of spies abroad.
The theme of this novel is a tragedy, not only because the protagonist dies miserably with his girl-friend by the Wall of Berlin, but for being treacherously used by his own agency as a dispensable tool for the execution of "The Rolling Stone" project, under which he is brutally mangled.

الكلمات الدلالية


Article
أثر أنموذجين من نماذج التعلم التعاوني في تحصيل تلاميذ الصف السادس الابتدائي في مادة التاريخ

Loading...
Loading...
الخلاصة

هدف البحث الى معرفة أثر التعلم التعاوني ممثلاً بأنموذج (Jigsaw) و( أنموذج التعلم الجمعي ) مقارنة بالطريقةالاعتيادية في تحصيل تلاميذ الصف السادس الابتدائي في مادة التاريخ . وقد أظهرت نتائج البحث عدم تفوق المجموعتين التجريبيتين على المجموعة الضابطة وتفوق المجموعة التجريبية الأولى على المجموعة التجريبية الثانية .ومن توصيات البحث ضرورة اهتمام معلمي التاريخ بالتعليم وفقاً لأنموذج ( Jigsaw ) وأنموذج ( التعلم الجمعي ) لما لهما من دور في تفعيل العملية التعليمية .

الكلمات الدلالية


Article
أثر برنامج إرشادي نفسي في الأداء الدراسي لطلبة الجامعة

المؤلفون: علي كاظم عجه الشمري
الصفحات: 325-358
Loading...
Loading...
الخلاصة

يرى الباحثون إن هناك ضعفاً واضحاً في وجود الإرشاد يعانيه نظام التربية والتعليم في العراق، ومن ذلك التعليم العالي على الخصوص. ويتضح ذلك من خلال مؤشرات عدة أهمها: تدني مستوى الأداء الدراسي في الوسط الجامعي، زيادة حجم المشكلات المعرفية في المحيط الجامعي كالغش، ضعف الالتزام في الدخول للمحاضرات، ضعف المشاركة داخل الصف، إهمال أو تدني مستوى البحوث المقدمة من قبل الطلبة؛ كذلك المشكلات النفسية والاجتماعية كالشعور بصعوبة التفاعل وإقامة علاقات مع الزملاء، صعوبة في التوافق مع الأساتذة المباشرين، والشعور بالفرق الطبقي، والعدوان باللفظ أو العراك بسبب الإثارات الموقفية والعاطفية التي تنتج من الاختلاط. وغير ذلك من المشكلات التي أصبحت تلاحظ اليوم من قبل المختصين في المحيط الجامعي مع غياب واضح للإرشاد في هذا المحيط، الأمر الذي قد يفاقم المشكلة وكل ذلك بالنتيجة ينعكس بالسلب على المستوى العلمي، ومشكلات منها ما قد يستقر لدى الفرد وتترتب عليه آثار نفسية واجتماعية قد تطول إلى ما بعد التخرج وأكثر. لذا جاء البحث الحالي بهدف التعرف فيما إذا كان هناك أثرّ للإرشاد التربوي والنفسي في مستوى أداء الطلبة في دراستهم الجامعية ؟
لذا تم اختيار عينة عشوائية بلغت (100) فرد،(ذ،ث)، من مجتمع البحث الذي شمل جميع طلبة كلية الآداب- جامعة بغداد. تم توزيعهم عشوائياً أيضاً على مجموعتين واحدة مثلت (مجموعة تجريبية)، والأخرى (مجموعة ضابطة) .
كما تمَّ بناء برنامج إرشاد تألف من خمسة مجالات كانت: التدريب على كفاءة الذات والثقة بالذات ،تعليم المهارات الفنية في التعامل مع المادة، القدرة على إدارة العلاقات مع الأساتذة والزملاء ،كيفية مراقبة الأداء وتقييمه ذاتياً ،الدافعية للإنجاز . أما الأداء الدراسي، فقد قام الباحث ببناء اختبار تحصيلي لمادة علم النفس العام . كذلك تم التحقق من صدق المقياسين وثباتهما .

الكلمات الدلالية


Article
الاغتراب الاجتماعي وعلاقته بالحاجة الى الحبلدى شرائح اجتماعية مختلفة من العراقيين المقيمين في بعض الدول العربية

المؤلفون: بشرى عناد مبارك
الصفحات: 359-398
Loading...
Loading...
الخلاصة

يهدف هذا البحث الى دراسة الاغتراب الاجتماعي والحاجة الى الحب لدى شرائح اجتماعية مختلفة من العراقيين المقيمين في بعض الدول العربية، وقد تطلب تحقيق اهداف البحث بناء مقياسيين احداهما لقياس الاغتراب الاجتماعي والاخر لقياس الحاجة الى الحب ، وبعد تطبيق هذين المقياسين على عينة بلغت (300) مستجيب ومستجيبة توصل البحث الى النتائج الاتية :
1- ان افراد عينة البحث لديها مستوى عال ٍ من الاغتراب الاجتماعي وهي تسلك سلوكياته
2- ان افراد عينة هذا البحث لديها حاجة قوية الى الحب .
3- هناك فروقا ً بين الذكور والاناث في الاغتراب الاجتماعي ، وان الاناث اكثر شعور بالاغتراب من الذكور ، كما ان هناك فروقا ً في مدة الاقامة، فكلما ازدادت مدة الاقامة كلما ازداد مستويات الشعور بالاغتراب، وبالنسبة لمتغير الحالة الاجتماعية لم تسجل هناك فروقا ً بين المتزوجين والعزاب .
4- لم تسجل هناك فروقا ً في الحاجة الى الحب بين الذكور والاناث ، اما بالنسبة لمتغير الحالة الاجتماعية فالفروق كانت لصالح العزاب فهم اكثر حاجة الى الحب من المتزوجين ، وبالنسبة لمدة الاقامة كانت الفروق لصالح الافراد الذين ازدادت مدة اقامتهم عن (10) سنوات فهم اكثر حاجة للحب من الافراد الذين تقل مدة اقامتهم عن (5) سنوات .
5- هناك علاقة قوية وطردية بين الاغتراب الاجتماعي والحاجة الى الحب .

الكلمات الدلالية

جدول المحتويات السنة: 2008 المجلد: العدد: 85