Table of content

AL-AMEED JOURNAL

مجلة العميد

ISSN: 22270345 23119152
Publisher: Shiite Endowment
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Quarterly Adjudicated Journal, for Humanist and Research Studies, Issued by : Al-Abass Holy Shrine, Licensed by Ministry of Higher Education and Scientific Research, Republic of Iraq, Reliable for Scientific Promotion, the first issue has been published in 2012

Loading...
Contact info

Mob :+9647719487257
mob :+9647602355555
http://alameedcenter.iq
Email: alameed@alameedcenter.iq

Table of content: 2012 volume:1 issue:1-2

Article
PROMISE AND THREAT IN ENGLISH AND ARABIC RELIGIOUS TEXTS: A PRAGMATIC TUDY

Loading...
Loading...
Abstract

1- The analysis shows that the SAs of promising and threatening in both English and Arabic can be applied to religious texts by analyzing their FCs. This means that religious texts can be regarded as acts of communication. 2- It has been found that in most cases of English texts, the performative verbs of promising are expressed implicitly by the modal verbs ‘will’ and ‘shall’ as well as the conditional form; while in Arabic texts promising is expressed explicitly as well as implicitly by different lexical, semantic, and pragmatic forms. Thus one can conclude that the SA of promising is performed more explicitly in Arabic texts than in English. 3- The study shows also that the SA of promising in Arabic culture does not always imply a commitment to do something to the H, as in English culture. Thus it can be used for the purpose of terminating the conversation between the participants, and to satisfy cultural expectations or to save face. 4- As for the performative verb of threatening, the analysis shows that in both languages threat is mainly expressed implicitly by different syntactic and semantic forms. This fact reveals that both languages have a similar point of view as to the implicit nature of the A of threatening. 5- The study finds out also that threat in both English and Arabic cannot only be determined by the declarative form since it can be expressed in more than one structure such as imperative, prohibitive, and interrogative. 6- Concerning the tense of the performative verbs of promising and threatening, English and Arabic are different in using the performative verbs. The study reveals that English performative verbs of these two acts can be expressed only by using the present tense; while Arabic tends to use the present or/and the past tense. Moreover, Arabic can use some past verbs to express a promise or a threat in given contexts. 7- The study has arrived at a significant conclusion that both acts of promising and threatening have been found to be closely related in both languages since the A of threatening is derived from the same illocution, i.e., promising. It is also concluded that both acts can share some FCs and some syntactic forms. The differences between the two languages behind using the formula ‘I promise you’ to express a threat can be attributed to the following points: a-English tends to avoid using the formula ‘I threaten you’ by a euphemistic formula ‘I promise you’ owing to the fact that this formula of threatening is rarely accepted as a performative and has a pragmatic restriction or an offensive meaning in English culture. b-Arabic tends to use the performative verb ‘ وعد ’ (promise) to express a threat since it has the strongest degree of commitment of the S, and to emphasize the degree of punishment in a metaphorical way.

Keywords


Article
علامات الوجوه في المشهد الاخروي في القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذه القراءة السيميائية للعلامات اللغوية الدالة على علامات الوجوه في المشهد الأخروي، كان لا بد لي من خاتمة أذكر فيها نتائج البحث وتوصياته. ظهرت علامات الوجوه في المشهد الأخروي في القرآن الكريم في ستة عشر موضعاً، وقد انقسمت هذه المواضع على قسمين متساويين، إذ أشارت ثمانية مواضع إلى علامات الوجوه المنعمة، في حين أشارت المواضع الثمانية الأخرى إلى علامات الوجوه المعذّبة، وتبعاً لتمظهرات الوحدات السيميائية التي أشارت إلى النوعين من الوجوه، فقد انقسم البحث على قسمين رئيسين هما: 1. الوحدات السيميائية الدالة على الوجوه المنعّمة امتازت هذه الوحدات بأ اّهن حكت علامات النعيم التي ظهرت على وجوه المؤمنين، ومن هذه العلامات بياض الوجوه ونضارتها وإسفارها وضحكها واستبشارها، وأنها ناعمة ولسعيها راضية، وبعدم معاناتها من أي سوء أو ذلّة وهي علامات تظهر الراحة النفسية والاطمئنان الروحي الذي يحسّ به أصحاب هذه الوجوه، وهم المؤمنون الصالحون. 2. الوحدات السيميائية الدالة على الوجوه المعذّبة أظهرت هذه الوحدات علامات الخوف والقلق والحزن، والغضب والندم والخسران التي بانت على وجوه الكافرين، ومن هذه العلامات اسوداد الوجوه وتعبها، وكلوحها، وبأ اّهن باسرة وخاشعة وعاملة وناصبة، وهي علامات تحكي التعب النفسي والقلق الروحي والخوف والندم الذي اعتمل في نفسيات الكافرين، ثم ظهر في وجوههم. كان السواد من أكثر العلامات التي ظهرت على وجوه الكافرين المعذّبة؛ وذلك لأنّ اللون الأسود يشير سيميائياً إلى الحزن والقلق والكآبة والرفض والسوداوية والصمت والموت، والمصير المأساوي الفاجع، والعاقبة السيئة، وهذه كلّها إشارات ظهرت في الوجوه المعذّبة، أحال إليها اللون الأسود بقدرته الإيحائية التي يتمتع بها. يوصي البحث بانتهاج المناهج النقدية الحديثة في تحليل النصوص ولاسيّما المنهج الأسلوبي والمنهج السيميائي، وتطبيق آلياتهما المتّسمة بالدقة والشمولية والسعة، في تحليل النصّ القرآني، وتطبيقها تطبيقاً واعياً يتماشى مع طبيعة هذا النص المعجز، ويحافظ على قداسته. ويوصي البحث بعملية التلاقح بين العلوم في دراسة النص القرآني، ولاسيما العلوم الإنسانيّة، ومنها علم النفس وعلم الاجتماع، فهذان العلمان لهما حضور واسع في القرآن الكريم، ولهما تجليات كثيرة في آياته البينات، وقد منحنا المنهج السيميائي القدرة على دراسة النصوص دراسة لغوية نفسية عبر المسار السيكو ن ،ّيص ودراستها دراسة لغوية اجتماعية عبر المسار السوسيو نصي، فالأول يرصد آليات توليد الدلالة النفسية داخل النصوص، والثاني يرصد آليات توليد الدلالة الاجتماعية داخل النصوص. وهكذا سوف نتمكن من دراسة النصّ القرآني من وجهة نظر أكثر من علم.


Article
التفسير الموضوعي للقرآن الكريم بين الظاهرة الموضوعية والبنيان النصي

Authors: Abbas Amir
Pages: 55-90
Loading...
Loading...
Abstract

أولا: لا بد من الاتفاق ابتداء على أن الموضوع القرآني لا يكشف عن مضامينه كما يكشف غيره من الموضوعات، وذلك لأن هذا الموضوع، أصالة، ذو مظهر بياني معجز، ومن هنا تتضح فردية الموضوع القرآني وتنكشف خصوصيته المائزة التي تستلزم مراعاتها قبل أي قصد آخر، بما في ذلك، قصد انكشاف المعنى القرآني. ثانيا: ويترتّب على النقطة السابقة، أن المظهر البياني للموضوع القرآني، ليس مظهرا غُفلا، ولا محايدا، ككل المظاهر الأخرى التي للموضوعات الأخرى، وإنما هو مدخل منهاجي صارم ودقيق، يختصر للباحث الكثير من العناء، ويجنّبه غير قليل من الزلَل والزلْق الذي يتهدّده وهو يأمل بمزيد من انكشاف المعنى، هذا من جهة، ومن جهة ثانية، يسهم الانضباط المنهجي بمظهر الموضوع القرآني في جَوْز المماسّة السطحية والبسيطة لمضمون الموضوع إلى حيث تحقيق المزيد من الكشف لجوانب المضمون، وأيضا إلى حيث الاطّلاع على ما استُودع عليه ذلك الموضوع أو ما يكتنز به من المعاني، ما يسهم في ترسيم الكثير من المعالم والملامح التي يتولى البيان القرآني الإبانة عنها. ثالثا: لاشك أن القرآن الكريم، متماسك تماسك بنيان مرصوص لحمةً وسدىً، ويترتّب على تماسكه البديهي هذا، أنّ طلب تحقّق العلم بوساطته بوصفه شرعة ومنهاجا، يوجب على الطالب أن يلتزم بمنهاجيته، وأن يخضع لمنطقه، أقصد منطق البنيان المرصوص. ولعل من أساسيات ذينك الالتزام والإخلاص، عدم جعل القرآن عِضِين، أي عدم تقطيع أوصاله البيانية، طمعا بالحصول على بعض علم من طريق موضوعاته، خاصة حينما يستلزم ذلك العلم المطلوب بوساطة الموضوع المنقطع من سداه، عدم النظر إلى الموضوع في ضمن سياقه القرآني، ومن ثم عدم مراعاة المناخ البياني للموضوع الذي يرد ببيان ما في سورة، ويرد ببيان آخر في سورة أخرى أو سورتين أو أكثر، وهذا ما يدعونا إلى التلبّث مرات ومرات قبل الخوض في التفسير الموضوعي للقرآن دونما أخذ بنظر الاعتبار، الطبيعة النصيّة لورود الموضوع في أكثر من موضع من مواضع التبيان القرآني الكريم. رابعا: لعلنا لا نجانب الصواب حينما نقول إن الضابط المنهجي للتفسير الموضوعي للقرآن يكمن في: . أإجراء علاقات رابطة بين الآية والآية، تعمل على صناعة أزواج مرتّبة، غايتها استظهار المحمول المعنويّ وليد الملاقاة بين الآيات موضوعيا، تسنّنا بقوله ،) تعالى: ﴿وَمِنْ كُلِّ ءَيشٍْ خَلَقْنَا زَوْجَ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ﴾ )الذاريات: 49 وانسجاما مع التسمية الرئيسة للنص الكريم؛ )القرآن( التي تستند أصالة إلى معنى الجمع والضمّ. .بإجراء النشاط الذهني في النص الكريم، على وفق حركة ذات بعدين متراتبين،عبر الترتيب المكاني للنص، ممثلا بترتيب المصحف، ثم عبر الترتيب الزماني له، ممثلا بترتيب النزول، مع مراعاة الشروع بتلك الحركة، بما يحقق الصيرورة التاريخية والذهنية للفهم البشري، وهي تتشكّل، على التوالي؛ بسيطة ثم مركبة، وانفصالية ثم ترابطية، ومعنية بالحامل اللفظي للموضوع، ثم معنية بالمحمول الموضوعيّ، ومندهشة أولا ثم متدبرة ومتأملة ثانيا. وكل ذلك، انسجاما مع البنية التطورية لظهور الموضوع، بلحاظ الترتيبين؛ الزماني والمكاني للنص. . جمراعاة التلازم العلمي بين طريقة ملاحظة النص الكريم والطبيعة النصية للنص، تلك القائمة على أساس الجمع بين المتباعدات وتوحيدها، عضويا مرة، وموضوعيا مرة أخرى، فيترتّب على تلك المراعاة، لزوم تح المف بالطبيعة الترابطية في الفهم والتفهّم. . داتباع إرادة القرآن الكريم، خاصة تلك المتمثلة بطبيعته البيانية وبنيانه النصيّ، وأجوائه المعنوية الخاصة بالموضوع نفسه في هذه السورة أو سواها، وإلا فإن أي تهاون أو تغاض عن هذه الحقيقة، يعني أن السعي إلى العلم والتعلّم بوساطة النص سعي قاصر وغير مؤتٍ أُكُلَهُ. . هلزوم أن يكون البحث عن المضامين الموضوعية للقرآن، ملتزما مدخل الصدق المتمثل هذه المرة، بأن لا يُصار إلى إسقاط مفاهيم ومضامين غير قرآنية على الموضوعات القرآنية، فإن كان ولا بد، فيجب عرض تلك المضامين على الموضوع القرآني لا إسقاطها عليه، ولا يحقق هذا الغرض حق تحقيقه إلا بأن لا يشرع التفسير الموضوعي بعمله دونما دخول إلى الموضوع القرآني من مدخله، مدخل الصدق، أقصد بيانه الموضوعي، وهذا ما يسهل تحقيقه حينما يصير عمل الساعين إلى هذا النوع من التفسير عملا جماعيا يلتقي فيه أصحاب الاختصاص الدقيق بالموضوع مع رجل اللغة والبلاغة والتلاوة، وبحيث يكون عمل أصحاب البيان مشرفا ومهيمنا على عمل أصحاب الاختصاص الدقيق وليس العكس. . 1ابستمولوجيا المعنى والوجود: نقد التطورية، سامي أدهم: 37 )1 .267/ 2المعجم الفلسفي، الدكتور جميل صليبا: 1 )2 .712/ 3ظ: نفسه: 1 )3 4ظ: المعجم المفهرس لألفاظ القرآن الكريم، محمد فؤاد عبد الباقي ؛ مادة )قرأ(: 539 )4 540- ، والمعنى القرآني بين التفسير والتأويل: دراسة تحليلية معرفية في النص القرآني، . عباس أمير: 233 5لسان العرب، ابن منظور: مادة )سما(. )5 6نفسه: مادة )قرأ( ومادة )قرن(، وظ: مفردات ألفاظ القرآن الكريم، الراغب الأصفهاني: )6 349 ، ومباحث في علوم -347/ 668 ، والبرهان في علوم القرآن، الزركشي: 1 -667 19 . والإعجاز القرآني: التبيان – التكوّن – – القرآن، الدكتور صبحي الصالح: 17 القراءة، عباس أمير: 80 وما بعدها. . 7ظ: الإعجاز القرآني: 264 )7 .467/ 192 ، و ظ: الإتقان في علوم القرآن، السيوطي: 4 / 8البرهان في علوم القرآن: 2 )8 . 9مباحث في علوم القرآن: 299 )9 1010 قراءات معاصرة في النص القرآني، مجموعة من الباحثين: 155 ، و ظ: التفسير الموضوعي بين النظرية والتطبيق، الدكتور صلاح عبد الفتاح الخالدي: ص 32 وما بعدها، ودراسات 171 وما بعدها. / في تفسير النص القرآني، مجموعة من الباحثين: 1 168 ، والتفسير الموضوعي بين النظرية - 1111 ظ: دراسات في تفسير النص القرآني: 167 والتطبيق: 46 وما بعدها. . 1212 ظ: قراءات معاصرة في النص القرآني: 154 1313 فهم القرآن الكريم: التفسير الواضح حسب ترتيب النزول، الدكتور محمد عابد . 9، و ظ: النص القرآني أمام إشكالية البنية والقراءة، د. طيب تيزيني: 116 / الجابري: 1 .168/ 1414 ظ: دراسات في تفسير النص القرآني: 1 1515 ظ: مباحث في التفسير الموضوعي ؛ الدكتور مصطفى مسلم: 16 ، والتفسير الموضوعي بين النظرية والتطبيق: 49 ، ودراسات في تفسير النص القرآني: 169 ، وقراءات معاصرة في . النص القرآني: 152 17 ، والتفسير الموضوعي بين النظرية ، 1616 ظ: المدرسة القرآنية، محمد باقر الصدر: 12 . والتطبيق: 4 1717 ظ: التفسير الموضوعي بين النظرية والتطبيق: 60 وما بعدها. . 1818 ظ: الفكر العلمي الجديد، باشلار: 123 .88/ 1919 الإمتاع والمؤانسة، أبو حيان التوحيدي: 1 .89/ 2020 نفسه: 1 .180/ 2121 ظ: البرهان في علوم القرآن: 2 . 2222 بلاغة النور: جماليات النص القرآني، نفيد كرماني: 202 2323 انظر؛ نحو منهجية معرفية قرآنية: محاولات في بيان قواعد المنهج التوحيدي للمعرفة، د. طه . جابر العلواني: 108 . 2424 الله والإنسان في القرآن: علم دلالة الرؤية القرآنية للعالم، توشيهيكو إيزوتسو: 50 .57/ 2525 ظ: البرهان في علوم القرآن: 2 2626 لمزيد من تبيان هذه العلاقة النصيّة بين ترتيب النزول وترتيب المصحف، انظر كتابنا ؛ المعنى القرآني بين التفسير والتأويل: 193 وما بعدها، و 309 وما بعدها. وانظر في تبني ترتيب النزول وما يترتب على ذلك من آثار، فهم القرآن الحكيم ؛ التفسير الواضح حسب ترتيب 12 وما بعدها، وانظر، في الدفاع عن المصحف واستبعاد ترتيب النزول، كتاب؛ / النزول: 1 الشُبه الاستشراقية في كتاب مدخل إلى القرآن الكريم للدكتور محمد عابد الجابري، رؤية نقدية، عبد السلام البكاري، والصديق بو علام: 42 وما بعدها. 61 وما بعدها. / 2727 ظ: البرهان في علوم القرآن: 1 . 2828 النبأ العظيم: نظرات جديدة في القرآن، د. محمد عبد الله دراز: 155 .63/ 2929 البرهان في علوم القرآن: 1

Keywords

النص


Article
الفاظ النصر والهزيمة في القرآن الكريم دراسة دلالية

Loading...
Loading...
Abstract

توصل البحث إلى نتائج مثمرة منها: 1 .1 كشف البحث عن طائفة من الألفاظ التي استعملها القرآن الكريم، للدلالة على النصر في ساحة المعركة، وهي: )الأخذ، والأمر، والبشرى، والغلبة، والفتح، والنصر(. وطائفة أخرى استعملت للدلالة على الهزيمة في القتال، وهي )الأذى، والتشريد، والتولية، والذل، والغيظ(. 2 .2 حاول البحث التفريق بين معاني بعض من المفردات الدالة على النصر أو الهزيمة ومقابلاتها من المفردات اللغوية، اعتماداً على سياق الآيات التي وردت فيها الألفاظ، مثل الفرق بين )الثقف والوجدان(، وبين )الذل والخزي( وبين، )الغيظ والغضب(. 3 .3 استعمل التنزيل العزيز )التضعيف(، للدلالة على المبالغة في حصول الفعل وليكتسب اللفظ معنى قوياً، لا يكون من دون تضعيف، كما في قوله تعالى: .) ﴿فَ دَرشِّْ مِهبِْ مَنْ خَلْفَهُمْ﴾ )الأنفال 57 4 .4 انماز التعبير القرآني برقة التخاطب الموجه إلى المسلمين، وشدته على الكافرين، ففي قوله تعالى: ﴿وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُو مِهبِْ﴾ )التوبة 15 (، وجه الخطاب إلى المسلمين والغيظ فيه مقصور على قلوب المؤمنين دون أجسادهم كلها، وفي هذا دلالة على أن هذا الغيظ طارئ غير متمكن منهم، أما في قوله تعالى: ﴿وَرَدَّ اللهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ﴾ )الأحزاب 25 (؛ فإسناد )الغيظ( إلى الضمير )هم( فيه الدلالة على أنه غيظ كبير قد أتى على كيانهم كله، وتمكّن في نفوسهم، فلم يقتصر أثره على القلب وحده، بل قرّ قراره فيهم فلا خلاص لهم منه. ................................................. 68 )ابن فارس، أحمد بن زكريا ت 395 ه، تح عبد السلام محمد / 1ينظر: مقاييس اللغة 1 )1 559 )الجوهرى، إسماعيل بن / هارون، دار الفكر، بيروت، 1979 م(. وينظر: الصحاح 2 حماد، ت في حدود 400 ه، تح أحمد عبد الغفور عطار، دار الكتاب العربي،مصر(. 2ينظر: المعجم المفهرس لألفاظ القرآن الكريم)أخذ(، )محمد فؤاد عبد الباقي، مطبعة دار )2 الكتب المصرية، القاهرة، 1945 م(. 3ينظر: الأشباه والنظائر في القرآن الكريم 250 )مقاتل بن سليمان، ت 150 ه، تح عبد الله )3 محمود شحاته، الهيأة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، 1975 م(. وينظر: الوجوه والنظائر في القرآن الكريم 264 )هارون بن موسى، ت 170 ه، تح د. حاتم صالح الضامن، دار الحرية للطباعة، بغداد، 1989 م(. 561 )الزمخشري، محمود بن عمر، ت 538 ه،دار الكتاب العربي، / 4ينظر: الكشاف 3 )4 بيروت(. 314 )البطليوسي، عبد الله بن محمد،ت 521 ه، تح د. صلاح الفرطوسي، -312/ 5المثلث 1 )5 دار الحرية، بغداد، 1982 م(. 127 )ابن منظور، محمد بن مكرم، ت 711 ه، دار صادر، / 6ينظر: لسان العرب 1 )6 بيروت، 1968 م(. .195 - 7ينظر: الأشباه والنظائر 192 )7 .194/ 8ينظر: الكشاف 2 )8 26 )محمد الطاهر بن عاشور، الدار التونسية للنشر(. / 9ينظر: التحرير والتنوير 4 )9 1950 م(. ، 1010 من بلاغة القرآن 164 )د. أحمد بدوي، مطبعة نهضة مصر، القاهرة، ط 3 .252-251/ 1111 مقاييس اللغة 1 48 )الراغب الأصفهاني، الحسين بن محمد، ت 502 ه، تح - 1212 المفردات في غريب القرآن محمد سيد كيلاني، دار المعرفة للطباعة، بيروت(. .104/ 1313 الكشاف 1 1414 ينظر: المعجم المفهرس )بشر(. 170 ، )الغرناطي، أحمد بن الزبير، تح محمود فاضل أحمد، دار / 1515 ينظر: ملاك التأويل 1 النهضة العربية، بيروت، 1985 م(. وينظر: التعبير القرآني 68 )د. فاضل صالح السامرائي، 1967 م(. - جامعة بغداد، بيت الحكمة 1986 . 288 ، والمفردات 363 / 1616 ينظر: مقاييس اللغة 4 1717 ينظر: المعجم المفهرس )غلب(. 126 )النسفي، عبد الله بن أحمد، / 1818 ينظر: تفسير النسفي )مدارك التنزيل وحقائق التأويل( 1 ت 710 ه، دار الكتاب العربي، بيروت، 1978 م(. 319 )الفراء، يحيى بن زياد ت 207 ه، تح محمد علي النجار / 1919 ينظر: معاني القرآن للفراء 2 1972 م(. - وإسماعيل شلبي وعلي النجدي، القاهرة، 1955 2020 صفوة البيان لمعاني القرآن 508 )الشيخ حسنين محمد مخلوف، دار الفكر، 1981 م(. 265 )القرطبي، محمد بن أحمد، ت 671 ه، دار إحياء / 2121 ينظر: الجامع لأحكام القرآن 4 الكتب العربية، بيروت، 1988 م(. .389/ 469 ، والصحاح 1 / 2222 ينظر: مقاييس اللغة 4 2323 ينظر: المعجم المفهرس )فتح(. .332/ 2424 الكشاف 4 .404/ 2525 ينظر: تفسير النسفي 1 . 2626 ينظر: صفوة البيان 298 .524/ 508 ، ولسان العرب 11 / 2727 ينظر: مقاييس اللغة 4 2828 ينظر: المعجم المفهرس)نصر(. .251- 241 ، والوجوه والنظائر 250 - 2929 ينظر: الأشباه والنظائر 239 . 3030 ينظر: التعبير القرآني 155 178 )أبو حيان، محمد بن يوسف، ت 745 ه،مطابع النصر الحديثة، / 3131 البحر المحيط 7 الرياض(. .126/ 78 ، والصحاح 6 / 3232 ينظر: مقاييس اللغة 1 3333 ينظر: المعجم المفهرس)أذى(. .401/ 3434 ينظر: الكشاف 1 .237-236/ 49 ، ولسان العرب 3 / 3535 ينظر: الصحاح 1 3636 ينظر: تفسير غريب القرآن 179 )ابن قتيبة عبد الله بن مسلم، ت 276 ه، تح السيد أحمد صقر، دار الكتب العلمية، بيروت، 1978 م(. 3737 ينظر: الأصول دراسة أبستمولوجية للفكر اللغوي عند العرب 90 )د. تمام حسان، عالم الكتب، القاهرة، 2004 م(. .50 / 231 ، والتحرير والتنوير 10 / 3838 ينظر: الكشاف 2 3939 ينظر: الأصوات اللغوية 48 )د. إبراهيم أنيس مكتبة الأنجلو المصرية، ط 7،1984 م(. وينظر: المدارس الصوتية عند العرب ا 4)د. علاء جبر، دار الكتب العلمية، بيروت، 2006 م(. .41/ 4040 ينظر: مقاييس اللغة 6 4141 ينظر: المعجم المفهرس )ولي(. . 4242 ينظر: المفردات 533 .455/ 4343 الكشاف 1 380 )د. فاضل السامرائي، مطابع دار الحكمة،بغداد، 1991 م(. / 4444 ينظر معاني النحو 3 .155/ 4545 ينظر: التحرير والتنوير 1 4)ابن هشام، عبد الله بن هشام، ت 761 ه، -3/ 4646 ينظر: أوضح المسالك إلى ألفية ابن مالك 3 .)1974 ، دار الفكر للطباعة، ط 6 .1701/ 345 ، والصحاح 4 / 4747 ينظر: مقاييس اللغة 2 4848 الفروق اللغوية 207 )أبو هلال العسكري، الحسن بن عبد الله، ت 395 ه، تح حسام الدين القدسي، دار الكتب العلمية، بيروت، 1981 م(. . 4949 المصدر نفسه 208 5050 ينظر: المعجم المفهرس )ذلل(. . 5151 التعبير القرآني 171 102 )الفخر الرازي، محمد / 145 ، والتفسير الكبير )مفاتيح الغيب( 3 / 5252 ينظر: الكشاف 1 بن عمر، ت 606 ه، المطبعة البهية المصرية، 1938 م(. .411/ 5353 ينظر: الكشاف 1 .56/ 5454 ينظر: مقاييس اللغة 3 .1176/ 5555 الصحاح 3 . 5656 ينظر: المفردات 368 . 5757 الفروق اللغوية 106 5858 المعجم المفهرس )غيظ(. .310/ 5959 ينظر: تفسير النسفي 3 .252/ 6060 ينظر: الكشاف


Article
من اشكاليات المصطلح النحوي

Authors: Saeed Jassim Al-Zubaidi
Pages: 119-162
Loading...
Loading...
Abstract

توصل البحث إلى نتائج مثمرة منها: 1 .1 كشف البحث عن طائفة من الألفاظ التي استعملها القرآن الكريم، للدلالة على النصر في ساحة المعركة، وهي: )الأخذ، والأمر، والبشرى، والغلبة، والفتح، والنصر(. وطائفة أخرى استعملت للدلالة على الهزيمة في القتال، وهي )الأذى، والتشريد، والتولية، والذل، والغيظ(. 2 .2 حاول البحث التفريق بين معاني بعض من المفردات الدالة على النصر أو الهزيمة ومقابلاتها من المفردات اللغوية، اعتماداً على سياق الآيات التي وردت فيها الألفاظ، مثل الفرق بين )الثقف والوجدان(، وبين )الذل والخزي( وبين، )الغيظ والغضب(. 3 .3 استعمل التنزيل العزيز )التضعيف(، للدلالة على المبالغة في حصول الفعل وليكتسب اللفظ معنى قوياً، لا يكون من دون تضعيف، كما في قوله تعالى: .) ﴿فَ دَرشِّْ مِهبِْ مَنْ خَلْفَهُمْ﴾ )الأنفال 57 4 .4 انماز التعبير القرآني برقة التخاطب الموجه إلى المسلمين، وشدته على الكافرين، ففي قوله تعالى: ﴿وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُو مِهبِْ﴾ )التوبة 15 (، وجه الخطاب إلى المسلمين والغيظ فيه مقصور على قلوب المؤمنين دون أجسادهم كلها، وفي هذا دلالة على أن هذا الغيظ طارئ غير متمكن منهم، أما في قوله تعالى: ﴿وَرَدَّ اللهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ﴾ )الأحزاب 25 (؛ فإسناد )الغيظ( إلى الضمير )هم( فيه الدلالة على أنه غيظ كبير قد أتى على كيانهم كله، وتمكّن في نفوسهم، فلم يقتصر أثره على القلب وحده، بل قرّ قراره فيهم فلا خلاص لهم منه. ................................................. 68 )ابن فارس، أحمد بن زكريا ت 395 ه، تح عبد السلام محمد / 1ينظر: مقاييس اللغة 1 )1 559 )الجوهرى، إسماعيل بن / هارون، دار الفكر، بيروت، 1979 م(. وينظر: الصحاح 2 حماد، ت في حدود 400 ه، تح أحمد عبد الغفور عطار، دار الكتاب العربي،مصر(. 2ينظر: المعجم المفهرس لألفاظ القرآن الكريم)أخذ(، )محمد فؤاد عبد الباقي، مطبعة دار )2 الكتب المصرية، القاهرة، 1945 م(. 3ينظر: الأشباه والنظائر في القرآن الكريم 250 )مقاتل بن سليمان، ت 150 ه، تح عبد الله )3 محمود شحاته، الهيأة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، 1975 م(. وينظر: الوجوه والنظائر في القرآن الكريم 264 )هارون بن موسى، ت 170 ه، تح د. حاتم صالح الضامن، دار الحرية للطباعة، بغداد، 1989 م(. 561 )الزمخشري، محمود بن عمر، ت 538 ه،دار الكتاب العربي، / 4ينظر: الكشاف 3 )4 بيروت(. 314 )البطليوسي، عبد الله بن محمد،ت 521 ه، تح د. صلاح الفرطوسي، -312/ 5المثلث 1 )5 دار الحرية، بغداد، 1982 م(. 127 )ابن منظور، محمد بن مكرم، ت 711 ه، دار صادر، / 6ينظر: لسان العرب 1 )6 بيروت، 1968 م(. .195 - 7ينظر: الأشباه والنظائر 192 )7 .194/ 8ينظر: الكشاف 2 )8 26 )محمد الطاهر بن عاشور، الدار التونسية للنشر(. / 9ينظر: التحرير والتنوير 4 )9 1950 م(. ، 1010 من بلاغة القرآن 164 )د. أحمد بدوي، مطبعة نهضة مصر، القاهرة، ط 3 .252-251/ 1111 مقاييس اللغة 1 48 )الراغب الأصفهاني، الحسين بن محمد، ت 502 ه، تح - 1212 المفردات في غريب القرآن محمد سيد كيلاني، دار المعرفة للطباعة، بيروت(. .104/ 1313 الكشاف 1 1414 ينظر: المعجم المفهرس )بشر(. 170 ، )الغرناطي، أحمد بن الزبير، تح محمود فاضل أحمد، دار / 1515 ينظر: ملاك التأويل 1 النهضة العربية، بيروت، 1985 م(. وينظر: التعبير القرآني 68 )د. فاضل صالح السامرائي، 1967 م(. - جامعة بغداد، بيت الحكمة 1986 . 288 ، والمفردات 363 / 1616 ينظر: مقاييس اللغة 4 1717 ينظر: المعجم المفهرس )غلب(. 126 )النسفي، عبد الله بن أحمد، / 1818 ينظر: تفسير النسفي )مدارك التنزيل وحقائق التأويل( 1 ت 710 ه، دار الكتاب العربي، بيروت، 1978 م(. 319 )الفراء، يحيى بن زياد ت 207 ه، تح محمد علي النجار / 1919 ينظر: معاني القرآن للفراء 2 1972 م(. - وإسماعيل شلبي وعلي النجدي، القاهرة، 1955 2020 صفوة البيان لمعاني القرآن 508 )الشيخ حسنين محمد مخلوف، دار الفكر، 1981 م(. 265 )القرطبي، محمد بن أحمد، ت 671 ه، دار إحياء / 2121 ينظر: الجامع لأحكام القرآن 4 الكتب العربية، بيروت، 1988 م(. .389/ 469 ، والصحاح 1 / 2222 ينظر: مقاييس اللغة 4 2323 ينظر: المعجم المفهرس )فتح(. .332/ 2424 الكشاف 4 .404/ 2525 ينظر: تفسير النسفي 1 . 2626 ينظر: صفوة البيان 298 .524/ 508 ، ولسان العرب 11 / 2727 ينظر: مقاييس اللغة 4 2828 ينظر: المعجم المفهرس)نصر(. .251- 241 ، والوجوه والنظائر 250 - 2929 ينظر: الأشباه والنظائر 239 . 3030 ينظر: التعبير القرآني 155 178 )أبو حيان، محمد بن يوسف، ت 745 ه،مطابع النصر الحديثة، / 3131 البحر المحيط 7 الرياض(. .126/ 78 ، والصحاح 6 / 3232 ينظر: مقاييس اللغة 1 3333 ينظر: المعجم المفهرس)أذى(. .401/ 3434 ينظر: الكشاف 1 .237-236/ 49 ، ولسان العرب 3 / 3535 ينظر: الصحاح 1 3636 ينظر: تفسير غريب القرآن 179 )ابن قتيبة عبد الله بن مسلم، ت 276 ه، تح السيد أحمد صقر، دار الكتب العلمية، بيروت، 1978 م(. 3737 ينظر: الأصول دراسة أبستمولوجية للفكر اللغوي عند العرب 90 )د. تمام حسان، عالم الكتب، القاهرة، 2004 م(. .50 / 231 ، والتحرير والتنوير 10 / 3838 ينظر: الكشاف 2 3939 ينظر: الأصوات اللغوية 48 )د. إبراهيم أنيس مكتبة الأنجلو المصرية، ط 7،1984 م(. وينظر: المدارس الصوتية عند العرب ا 4)د. علاء جبر، دار الكتب العلمية، بيروت، 2006 م(. .41/ 4040 ينظر: مقاييس اللغة 6 4141 ينظر: المعجم المفهرس )ولي(. . 4242 ينظر: المفردات 533 .455/ 4343 الكشاف 1 380 )د. فاضل السامرائي، مطابع دار الحكمة،بغداد، 1991 م(. / 4444 ينظر معاني النحو 3 .155/ 4545 ينظر: التحرير والتنوير 1 4)ابن هشام، عبد الله بن هشام، ت 761 ه، -3/ 4646 ينظر: أوضح المسالك إلى ألفية ابن مالك 3 .)1974 ، دار الفكر للطباعة، ط 6 .1701/ 345 ، والصحاح 4 / 4747 ينظر: مقاييس اللغة 2 4848 الفروق اللغوية 207 )أبو هلال العسكري، الحسن بن عبد الله، ت 395 ه، تح حسام الدين القدسي، دار الكتب العلمية، بيروت، 1981 م(. . 4949 المصدر نفسه 208 5050 ينظر: المعجم المفهرس )ذلل(. . 5151 التعبير القرآني 171 102 )الفخر الرازي، محمد / 145 ، والتفسير الكبير )مفاتيح الغيب( 3 / 5252 ينظر: الكشاف 1 بن عمر، ت 606 ه، المطبعة البهية المصرية، 1938 م(. .411/ 5353 ينظر: الكشاف 1 .56/ 5454 ينظر: مقاييس اللغة 3 .1176/ 5555 الصحاح 3 . 5656 ينظر: المفردات 368 . 5757 الفروق اللغوية 106 5858 المعجم المفهرس )غيظ(. .310/ 5959 ينظر: تفسير النسفي 3 .252/ 6060 ينظر: الكشاف


Article
في بواعث التأويل وآلياته

Authors: Rehman Grkan رحمان غركان
Pages: 163-208
Loading...
Loading...
Abstract

يدع التأويل النص يقول معنى ما، بالصدور عن مكونات بنائه، وليس عن قصد مسبق عند المؤول ؛ غير أن التحاور بين الذات المؤولة وتلك المكونات يفتح للتأويل نافذة الفهم عبر المشترك بينهما وبين مَنْ سيتوجه إليه الخطاب أو كان قد توجه له، وهنا يكون المعنى كشفا عن فهم الذات للمضمر في المكونات و استدعاء غير مباشر للمتلقي بعد ذلك، ليكون لاستقباله أثر في الموافقة أو في الاختلاف ؛ ولو تحدد النص لوقف، ولو لم يتعدد المتلقي لمات النص. الكلام يؤول الحقيقة في تعبيريته، ويُعنى بترميز الواقع عند تصويره، ومن هنا فإن تأويله يصبح شأناً بديهياً للتوافق على المعنى - لأن الرموز تتيح للفهم أن يتعدد أحيانا، كما أن التأويل يتضمن الحقيقة في أكثر من صورة وعبر أكثر من منحى تعبيري، لأن الكلام إذ يفتح القصد للمتكلم فإنه يفتح التأويل للمتلقي، حتى كانت اللغة سياقات عالم، والكلام اتجاهات ذات، والتأويل قراءات في معان. إن التعدد في فهم الرمز، والتأمل في كيفية تعبيره عن الحقيقة، بوصفه لغة، هو أجلى معاني التعبير عن الذات في اشتغالها على فك الرموز. لأنها بصدد التعبير عن الواقع، فالكلام رمز والواقع وجود والذات تأويل، وإن إيحاء الرمز في التعبير عن الواقع، شكل من أشكال الإيجاد لأن النص الفني خلق جمالي يكتشف كاتبه نفسه فيه، وهو يحاول اكتشاف الواقع الذي يعبر عنه، في اللحظة نفسها، ومن هنا يأتي التأويل عند التلقي تعبيرا عن كشف المعنى الصادر عن تلك )العلاقة اللحظية( بين الذات والواقع، وهو متصل بالتأويل لا بالواقع، وبالنزعة الفنية لا بالحقيقة.


Article
الرواية والتناقص

Loading...
Loading...
Abstract

إن للرواية القدرة على تشرب الأجناس الأدبية واللا أدبية ففضاء الجنس الروائي فضاء تنتعش فوق أرضيته كل الأجناس ومختلف الحقول المعرفية – الفكرية. وقد جسدت الرواية لعبة التناص بأعلى درجاتها، فهي تنبثق من امتزاج كل الأجناس التي سبقتها بل هي النوع الذي توج النثر والذي يتوافر على خصوصية تناصية. وليس هناك ملفوظ روائي مجرد من البعد التناصي، ذلك أن الخطاب الحاضر يلتقي مع خطاب الغير في كل الاتجاهات التي تتجه نحو موضوعه، ولا يستطيع إلا أن يدخل معه في تفاعلية حية وقوية مما يؤدي إلى تفاعلية حوارية بين الخطابات كيفما كانت خصائصها اللسانية. تناول البحث التناص في المقاربات النقدية الحديثة على يد أبرز دارسيه مقسماً على: التناص الخارجي واستدعاء النصوص المختلفة إلى داخل النص الروائي عبر الأشكال المتداولة من الأجناس التعبيرية كالرسائل والاعترافات والسيرة الذاتية والشعارات والنصوص الموازية للأدب. وتناول البحث التناص الداخلي من خلال التأثرية وعلاقة السخرية ووعي الآخر عبر إدماج كلامه وتعرف الذات المتلفظة والدفاع عن وعيها. وقد مال البحث إلى منحى تطبيقي موجز دار حول روايات جبرا إبراهيم جبرا الثلاث )البحث عن وليد مسعود( و)السفينة( و)صيادون في شارع ضيق(.


Article
مجلة العلم للسيدة هبة الدين الشهرستاني دراسة وصفية لنصوصها الادبية

Loading...
Loading...
Abstract

مجلة )العلم( للسيد هبة الدين الشهرستاني: دراسة وصفية لنصوصها الأدبيَّة. جاء هذا البحث ليسلط الضوء على مجلة العلم ودورها في تعهَّد الشعراء والأدباء بالعناية والرعاية، ونشر نتاجهم الأدبي بما خدم واقع النهضة العلمية العراقيَّة والإسلامية بوجه عام. وعمد البحث إلى استقراء النتاجات الأدبية المتوزعة في أعداد المجلة وعرضها ودراستها. وتوزعت خطة البحث تبعاً لذلك إلى توطئة، تناولنا فيها الظروف السياسية والثقافية التي صدرت فيها المجلة، وفصلين، جاء الفصل الأول في مبحثين، ضمَّ المبحث الأول التعريف بالمجلة، وفي المبحث الثاني التعريف بمنشئها السيد هبة الدين الشهرستاني. أما الفصل الثاني، فقسم على مبحثين، تضمن المبحث الأول دراسة النتاجات الشعريَّة التي تضمنتها المجلة. وأما المبحث الثاني فقد كان دراسة للنتاجات النثرية المتنوعة كالمقالات والخطب والروايات، وختمت هذه الدراسة بخاتمة أبرزت النتائج التي توصل لها البحث.


Article
التجربة الشعورية في الشعر الاندلسي غربة ابن حمد يس الصقلي أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

سلّط هذا البحث الضوء على تجربة شعورية مهمة لدى شاعر أندلسي هو ابن حمديس الصقلي الذي وضحت في شعره ظاهرة الغربة الشعورية، فرصدها الباحث جاعلاً لها خطةً قوامها تمهيد، ومبحث أساس، وخاتمة، تو التمهيد عرض المفهوم النظري لمصطلح )التجربة الشعورية( كما تناوله النقاد المعاصرون، ومن ثم علاقته بالنص الشعري وأثره الفني، أما المبحث الأساس فضم دراسة للغربة لدى ابن حمديس الصقلي تجربةً شعوريةً عبر محورين متلازمين: تناول الأول حقيقة الغربة لدى الشاعر الأندلسي خطاً واقعياً، في حين تو الثاني درس التجربة الشعورية متجسدةً في شعره بتنوعاته الحضورية ومحفزاتها وأثرها الفني، وجاءت الخاتمة لبيان النتائج التي توصّل اليها البحث..


Article
وعي الكتابة مقاربة نقدية في الخطاب السردي لزيد الشهيد

Authors: Khalid Ali Yas خالد علي ياس
Pages: 351-380
Loading...
Loading...
Abstract

يسعى هذا البحث إلى رصد أبعاد الوعي المعرفي المُنتَج للكتابة الأدبية عند القاص والروائي العراقي )زيد الشهيد(، وهو وعي يجمع بين الفضاء الثقافي والإنجاز السردي له، لأن الكتابة لديه لم تتولد من فراغ معرفي وثقافي بل ثمة عوامل تفاعلت مع بعضها لتدفع بهذا الإنجاز، منها ما هو ذاتي ومنها ما هو موضوعي. لذلك كان حراك الواقع الثقافي المتمثل نصيّا في أعمال الشهيد بمثابة محرك مهم يتناوب مع هم الإنتاج الفني انبثاقا من رؤية خاصة للعالم، هي في حقيقتها تجربة الانفتاح على الذات؛ الذات التي تعمق النسق الكتابي وترسخه في الوعي من خلال التأمل الدقيق. وبهذا اندرجت لديه ضروب كتابية مختلفة تحت مفهوم )وعي الكتابة(، انبثقت من فهمه وبنيته المعرفية للعالم، وقد تحددت هذه الضروب )بالكتابة المنهزمة( التي تأملت الواقع كثيراً، و)الكتابة المحايدة( التي اختطت لنفسها مكاناً بعيداً عن الأيديولوجية والواقع، فكانت بحق كتابة بيضاء لا تتفاعل إلا مع ذات المؤلف ووعيه الخاص.


Article
شعر البطين الحمصي

Loading...
Loading...
Abstract

حاول هذا البحث استقصاء ما وصل إلينا من شعر البطين الحمصي، ذلك الشاعر المقل الذي كان معاصراً لأبي نواس، وتوفي في أوائل القرن الثالث الهجري. فعرَّف البحث بالشاعر، ثم بين أهم ما يمتاز به ما وصلنا من شعره. ثم تضمن ما جمعناه من شعره معززاً بتخريجه من المصادر، مبيناً اختلاف الرواية من مصدر إلى آخر.


Article
أجور العاملين في مصر بين الواقع والمأمول

Loading...
Loading...
Abstract

فى ضوء الإطار النظرى للدراسة، الذى يستند إلى مفهوم المجال العام، وكذلك أهداف الدراسة وتساؤلاتها نخلص إلى الآتى: 1 .1 أن واقع سياسات الأجور فى مصر يتمثل فى تصاعد معدل الأجور. فمثلا فى عام 1971 كان الحد الأدنى للأجور ) 9( جنيهات شهرياً، وفى عام 1978 ارتفع إلى ) 16 ( جنيها، ثم فى عام 1981 أصبح ) 20 ( جنيها، وفى عام 1984 أصبح 35 ( جنيها، وبداية من عام 2003 أصبح يعاد النظر فى الدخل بصفة دورية ( لا تتجاوز ثلاث سنوات على الأكثر، وإزاء فشل تلك السياسة لجأ بعضهم إلى المحاكم المختلفة للمطالبة بتحديد الحد الأدنى والأقصى للأجور، مما دفع ذلك بالحكومة فى مارس 2012 إلى تحديد الحد الأدنى والأقصى للأجور. 2 .2 كثر الحديث عن امكانية تطبيق الحد الأدنى والأقصى للأجور خاصة بعد ثورة 25 يناير بوصفها محاولة لتحقيق العدالة الاجتماعية )أحد أهداف الثورة( حيث يوجد تفاوت كبير فى الأجور بين الأفراد الذين يعملون فى المجال نفسه على سبيل المثال قطاع مصلحة الضرائب والبنوك وغيرها من القطاعات. 3 .3 أما التفاوت بين الأجور الأساسية والمكافآت والبدالات والحوافز، فذلك يعد باباً أساسياً للفساد فى المجتمع، ويؤدي غياب العدالة والمساواة حيث نجد تفاوتاً فى الأجور داخل القطاعات المختلفة للدولة. فمثلاً فى وزارة الأوقاف 235 جنيهاً، ووزارة القوى العاملة 408 ، وفى المجلس القومى للمرأة 5283 ، قطاع الأعمال 7156 ، وفى الجامعات 916 ، وفى مؤسسات البحث العلمى 930 . مما سبق نلاحظ التفاوت الكبير بشأن الحد الأدنى فى القطاعات المختلفة. 4 .4 أكا وعي أفراد المجتمع بمبادئ ومعايير العدالة الاجتماعية المتمثلة فى مبدأ )المساواة – الاستحقاق – تعظيم الرفاهية – الالتزام الأخلاقى – العدالة الناجزة والعقاب الناجز - الإرادة العامة للأمة(. ونتيجة لهذا الوعى المرتبط بالثورة ظهرت العديد من الوقفات الاحتجاجية والمطالب الفئوية التى تطالب بزيادة الأجور وكانت عشوائية فى أغلبها، أوقفت الطرق وعطلت مصالح المواطنين، وكان من الممكن أن تقوم النقابات بهذا الدور بأسلوب حضارى ويحقق الكثير من الحقوق.


Article
الحوار العربي الاسلامي مع شرق اوربا وتأثيراته من خلال رحلة أبي حامد الغرناطي

Loading...
Loading...
Abstract

أوضح البحث أثر بلاد البلغار الواقعة على نهر الفولجا في نشر الإسلام والحضارة العربية الإسلامية، وكان للرحلات العربية الإسلامية أثرها المتميز في نقل المؤثرات العربية الإسلامية إلى تلك الأصقاع النائية، فضلاً عن دور التجار العرب والمسلمين. وتعد رحلة ابن فضلان التي قام بها سنة 309 ه إلى بلاد البلغار رسولاً من قبل الخليفة العباسي المقتدر بالله، مرجعاً لا نظير له في الأهمية ألقت أضواءً على المرحلة التي زار فيها تلك البلاد، استجابة لطلب ملك البلغار، وكان إسلام البلغار الذي سبق هذه الرحلة حدثاً عظيماً في تاريخ المنطقة، لأن حوض الفولجا الأوسط تحول إلى قطر إسلامي بعدها. انتشر الإسلام في بلاد البلغار على المذهب الحنفي، وهو مذهب الخلافة العباسية ومذهب معظم أتراك آسيا الوسطى، ودخلت دولة البلغار في حوزة الحضارة العربية الإسلامية مطلع القرن الرابع الهجري. ولما كان الإسلام يحمل نظماً حضارية راقية، فإن اعتناق البلغار له جعل منهم أكثر شعوب أوربا الشرقية حضارة، مما أدى إلى زيادة الصِلات بين البلغار والعالم الإسلامي في شتى المجالات، وصارت بلغار ممثلة للإسلام في شرق أوربا، فأُنْشِئت المساجد وأسس القضاء وانتشرت الأسماء والكلمات العربية انتشاراً واسعاً. وبعد أكثر من قرنين على رحلة ابن فضلان زار شرق أوربا ومنها بلاد البلغار، الرحالة العربي أبو حامد الغرناطي منطلقاً من بغداد، ووصل إلى بلغار سنة 530 ه، وكان دوره متميزاً في تعميق مبادئ الإسلام، وتصحيح كثير من الأمور المتعلقة بالدين خلال رحلته التي شملت بلاد الخزر والصقالبة )الروس( والباشغرد، والتقى بآلاف العرب المسلمين في تلك الأصقاع من أبناء المغاربة وأهل بغداد ومكة، فكان يُعلمهم أصول الدين والشرائع والمواريث، وبذلك استمرت الصِلات بين بلاد البلغار والدولة العربية الإسلامية، وأدى ذلك إلى امتداد الإسلام في مناطق نائية ونقل الكثير من المؤثرات العربية الإسلامية إليها في القرون المتأخرة. وهكذا نستنتج الدور الكبير والمتميز لمدينة بغداد بصورة خاصة والعراق بصورة عامة في المجال الحضاري والرقي العلمي والفكري، وذلك يعكس هيبة الخلافة العباسية وقوتها في الخارج، فالتطور الحضاري الهائل للمجتمع العراقي تمثَلَ في بعثة ابن فضلان ومن تبعه، في حين كانت المجتمعات التي زارها أدنى درجة في التطور والرقي، وبذلك نجحت محاولات العراقيين في تلك البلدان في إيصال معالم الفكر والتربية العربية الإسلامية إليها، والتي هذَّبت وغ تّري الكثير من الطبائع والتقاليد البالية السائدة في تلك المجتمعات، وحلَّت محلها قيم ومبادئ العرب والمسلمين الحضارية، مما كان لها تأثيراتها وبَصماتها الواضحة على تلك المجتمعات في المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والحضارية، المتمثلة بتأسيس المساجد والكتاتيب والحصون ونظام القضاء وسك العملة وانتشار الأسماء العربية الإسلامية بين السكان اعتزازاً بالدين الإسلامي الحنيف.


Article
فخر المحققين محمد بن الحسن بن يوسف الحلي

Loading...
Loading...
Abstract

إن الآثار المعنوية والمادية المتبقية من العظماء والشخصيات الكبيرة لها الأثر البالغ في إحياء الشخصيات والحقائق في النفوس والأذهان وبقاء فكرهم وأهدافهم، وهذا ما دأب عليه العقلاء والأمم، هو الاهتمام بالآثار القديمة والشخصيات العلمية والدينية. 1 .1 نشأ فخر المحققين في أسرة علمية ذات جذور عريقة أسهمت في رفد الحياة الفكرية في الحلة بعلماء عديدين وبنتاج فكري ثرّ، وبالإضافة إلى الدور الفكري .# كان لهذه الأسرة دورٌ سياسيٌ أبان اجتياح المغول لبغداد سنة 656 2 .2 تبين من خلال الدراسة أن لفخر المحققين ووالده العلامة الحلي الدور الكبير في رفد الحركة الفكرية في مدينة الحلة خلال القرن الثامن الهجري. 3 .3 تزعم فخر المحققين الطائفة الإمامية بعد وفاة والده العلامة الحلي، حتى أصبح مقصدا لطلاب العلم من مختلف مدن العالم الإسلامي. 4 .4 عمل فخر المحققين على إكمال مصنفات والده التي لم تكتمل في حياته فأوصى لولده بان يكمل ذلك، وربما كان ذلك سببا في قلة مؤلفات فخر المحققين إذا ما قورنت بمؤلفات والده، لأنه انشغل بإكمال مؤلفات والده. .5 تتلمذ على فخر المحققين عددٌ من الفقهاء الذين أجازهم على كتب عديدة لعل أغلبها مؤلفات والده العلامة الحلي، بالإضافة لمصنفات علماء آخرين. 6 .6 كان لفخر المحققين رحلات علمية إلى مدن عديدة بعضها برفقة أبيه الذي اصطحبه معه ابان رحلته برفقة السلطان المغولي محمد خدا بندة عند تأسيس المدرسة السيارة، ورحلات أخرى بعد وفاة أبيه تردد بين مدن العالم الإسلامي والحلة. 7 .7 كانت له مصنفات عديدة شملت علوماً مختلفة كالفقه والأصول وعلم الكلام وغيرها من المجالات الأخرى ناهيك عما أكمله من مصنفات والده العلامة الحلي. 8 .8 كان له الفضل الكبير في تطوير مناهج الفقه والأصول الإمامي، وتجديد صياغة عملية الإجتهاد وتنظيم أبواب الفقه. وأخيرا الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وأسأله سبحانه أن يوفقنا لما يحب ويرضى وما كان من توفيق في هذا البحث فمن الله وحده وما كان من خطأ فمن نفسي ومن الشيطان وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين. أحمد الحسيني، مكتبة المرعشي، )قم 1403 / الجنات في أحوال العلماء والسادات، الدار الإسلامية، )بيروت 1411 ه/ 1991 م(، 6 330 برقم 591 ؛ البغدادي، إسماعيل باشا، إيضاح المكنون في الذيل على كشف الظنون ،180 ،139 / عن أسامي الكتب والفنون، دار إحياء التراث العربي، )بيروت د.ت(، 2 322 ؛ هدية العارفين أسماء المؤلفين وآثار المصنفين، دار إحياء التراث العربي، ،258 204 ؛ البروجردي، علي أصغر الجابلقي، طرائف المقال، ،165 / )بيروت 1951 م(، 2 106 برقم /3 ،)# تحقيق: السيد مهدي الرجائي، ط 2، مطبعة بهمن، )قم 1410 10581 ؛ القمي،الشيخ عباس، فوائد الرضوية في أحوال علماء المذهب الجعفري، مطبعة 486 ؛ الكنى والألقاب، مؤسسة النشر الإسلامي، )قم ،)# مركزي، )طهران 1357 16 ؛ الطهراني، اغا بزرك، الذريعة إلى تصانيف الشيعة، ط 3، دار الأضواء، / 1425 ه، 3 496 برقم 1950 ؛ الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، تحقيق: علي /2 ،)# )بيروت 1403 158 ؛ الخوئي، السيد ابو القاسم / نقي منزوي، ط 2، مطبعة اسماعيليان، )قم 1972 م(، 3 الموسوي، معجم رجال الحديث وتفصيل طبقات الرواة، تحقيق: لجنة المحققين، )النجف 253 برقم 10515 ؛ كحالة، عمر رضا، معجم المؤلفين )تراجم مصنفي /15 ،)#1413 .228 / الكتب العربية(، دار إحياء التراث العربي، )بيروت د.ت(، 9 2ياقوت الحموي، أبو عبد الله شهاب الدين )ت: 626 #(، معجم البلدان، ط 2، دار صادر، )2 .294/ )بيروت 1995 م(، 2 3صدقة بن منصور: أبو الحسن صدقة بن منصور الأسدي، جليل القدر، جميل الذكر، )3 كان يلجأ اليه الجاني العظيم الشأن، على الخليفة والسلطان، فلا تطرقه طوارق الحدثان، ،)# شديد المحافظة على من يستجيره. العماد الاصبهاني، محمد بن محمد بن حامد)ت: 597 خريدة القصر وجريدة العصر )قسم العراق(، تحقيق: محمد بهجه الأثري، المجمع العلمي 164 ؛ للزيادة في الاطلاع راجع: -163/ العراقي، وزارة الإعلام، )بغداد د.ت(، 4 الذهبي، شمس الدين محمد بن أحمد بن عثمان )ت: 748 #(، سِ أعلام النبلاء، تحقيق: ،)# شعيب الارنؤوط ومحمد نعيم العرقسوسي، ط 9، مؤسسة الرسالة، )بيروت 1413 613 ؛ ناجي، عبد الجبار، الإمارة المزيدية في الحلة 387 558 ه، دار ،407 ،218 /19 .128- الطباعة الحديثة، )البصرة 1970 م(، 96 4خليل، عماد الدين، ملاحظات في خطط الحلة حتى الحكم الجلائري، مجلة كلية آداب )4 . الرافدين، جامعة الموصل، العدد/ 4، )الموصل 1972 م(، 36 5العلامة الحلي، الحسن بن يوسف بن علي بن المطهر )ت: 726 #(، العدد القوية لدفع المخاوف )5 قم 1408 م(، 259 ( ، اليومية، تحقيق: السيد مهدي الرجائي، مطبعة سيد الشهداء .260 – الجامعين: حلة بني مزيد التي بأرض بابل على الفرات بين بغداد والكوفة، وهي مدينة )6 .96/ كبيرة. ياقوت الحموي، معجم البلدان، 2 7النيل: بكسر أوله، في سواد الكوفة قرب حلة بني مزيد. ياقوت الحموي، معجم البلدان، )7 334/5 ؛ للتفاصيل يراجع: حميد، عامر عجاج، النيل ومنطقتها دراسة في الأحوال الجغرافية والإدارية والفكرية حتى نهاية القرن السابع الهجري، رسالة ماجستير مقدمة إلى .28 – مجلس كلية التربية، جامعة بابل، 2004 م، 8 ،)# 8شيخ الربوة، شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أبي طالب الأنصاري الدمشقي)ت: 727 )8 . نخبة الدهر في عجائب البر والبحر، دار إحياء التراث العربي، )بيروت د.ت(، 250 9ياقوت الحموي، ياقوت بن عبد الله )ت: 626 #(، المشترك وضعاً والمفترق صقعا، نشره )9 وستنفلد، )جوتنجن 1846 م(، 143 ؛ للتفاصيل عن التسمية راجع: ياقوت الحموي، 293 ؛ ابن منظور، جمال الدين محمد بن مكرم )ت: 711 #(، لسان / معجم البلدان، 2 .706/1 ،)# العرب، دار إحياء التراث العربي، )قم 1405 292 ؛ البستاني، الشيخ عبد الله، المطبعة الاميركانية، / 1010 ياقوت الحموي، معجم البلدان، 2 .573/ )بيروت 1972 م(، 1 1111 الموضع الأول هو الحلة التي بناها سيف الدولة غربي الفرات في الجامعين، والثاني الحلة التي قرب الحويزة بناها دبيس بن عفيف، والثالث حلة بني قيلة بشارع ميسان بين واسط والبصرة، والرابعة حلة بني المراق بالقرب من الموصل وهي لقوم من التركمان يسمون بهذا الاسم. ياقوت الحموي، المشترك وضعا، 143 ؛ ابن عبد الحق، صفي الدين عبد المؤمن البغدادي، مراصد الاطلاع على أسماء الأمكنة والبقاع، تحقيق: علي محمد البجاوي، دار 419 ؛ الفيروز آبادي، محمد بن يعقوب / إحياء الكتب العربية، )القاهرة 1954 م(، 1 الشيرازي )ت: 814 #(، القاموس المحيط، دار العلم للملايين، )بيروت د.ت(، .359/3 .294/ 1212 ياقوت الحموي، معجم البلدان، 2 1313 أبو البقاء الحلي، هبة الله بن نما )ت: 656 #(، المناقب المزيدية في الملوك الأسدية، تحقيق: صالح موسى درادكة ومحمد عبد القادر خريسات، مطبعة الشروق، )عمان 1984 م(، .362/1 1414 ابن جبير، محمد بن أحمد الكتاني )ت: 614 #(، رحلة ابن جبير، دار الكتب اللبناني، )بيروت . د.ت(، 154 .260 – 1515 العلامة الحلي، العدد القوية، 259 1616 قبيلة خفاجة: من القبائل العراقية القديمة، وهم من بني عقيل يرجعون إلى القبائل العدنانية ظهر شأنهم أيام الدولة العباسية، تفرقت منها جماعات كثيرة بين النجف والحلة وكربلاء وبغداد. العزاوي، عباس، تاريخ العراق بين احتلالين، مطبعة بغداد الحديثة، )بغداد 65 . وتسكن هذه القبيلة في ناحيتي الكفل والقاسم على - 64/ 1145 ه/ 1936 م(، 3 الجانب الأيمن من شط الحلة، وفي نهر الشاه )المجرية(. كحالة، عمر رضا، معجم قبائل .350/1 ،)# العرب القديمة والحديثة، ط 2، دار العلم للملايين، )بيروت 1388 1717 قبيلة عبادة: من العشائر القديمة السكنى في العراق، التي انتشرت في أماكن عديدة منه وتنازعت السلطة مع عشائر عبودة وخفاجة وربيعة. العزاوي، عباس، عشائر العراق، 52 . لمعرفة دورهم في العراق راجع: /4 ،)# المكتبة الحيدرية، مطبغة شريعت، )قم 1425 .46 – ناجي، الإمارة المزيدية، 42 1818 قبيلة ربيعة: من القبائل التي سكنت العراق قديماً، منازلهم من البطائح والسيب إلى الكوفة وماتزال ربيعة تسكن العراق، بين لواء الكوت وصدر العراق. العزاوي، تأريخ العراق، 65/3 . ونطاقها مابين الحلة والبرس وأنحاء عديدة. العزاوي، عباس، عشائر العراق، – 216/ 162/4 . وللتفاصيل عن هذه القبيلة راجع: كحالة، معجم قبائل العرب، 2 .226 545 ه، – 1919 العصور التاريخية التي مرت بها مدينة الحلة هي: عصر الإمارة المزيدية، 495 656 ه، لمعرفة تاريخ هذه المدة راجع: كركوش، – الحلة في آخر ايام الدولة العباسية، 545 يوسف، تاريخ الحلة، منشورات الشريف الرضي، المكتبة الحيدرية، )النجف 1385 ه 736 ه، العصر الجلائري، – 66 ، العصر المغولي الايلخاني، 656 - 22 / 1965 م(، 1 / 813 ه، راجع: الغياثي، عبد الله بن فتح الله البغدادي )ت: 907 #(، التاريخ – 736 الغياثي)الفصل الخامس من سنة 656 891 ه / 1258 1486 م(، دراسة وتحقيق: .136 – طارق نافع الحمداني، مطبعة اسعد، )بغداد 1975 م(، 81 ،263 ،209 ،195/ 2020 للتفصيل، راجع: العماد الأصفهاني، خريدة القصر )قسم العراق(، 4 .279 2121 حسون، د.محمد ضايع، الأمير صدقة بن منصور المز يدي مؤسس الحلة، مجلة جامعة بابل . للعلوم الإنسانية، المجلد الأول/ العدد/ 1، )بابل 1996 م(، 66 .166/ 2222 العماد الاصفهاني، خريدة القصر)قسم العراق(، 4 2323 الشيخ المفيد: محمد بن النعمان يكنى بأبي عبد الله، ويلقب بالمفيد، من أجَلِّ مشايخ الشيعة ورئيسهم، له قرابة مائتي مؤلف، توفي سنة 413 ه/ 1022 م. العلامة الحلي، ترتيب خلاصة الأقوال في معرفة علم الرجال، تحقيق: قسم الحديث في مجمع البحوث الإسلامية، .398 ،)# مطبعة مجمع البحوث، )مشهد 1 2424 حول هذه المدرسة، راجع: الفضلي، د. عبد الهادي، تاريخ التشريع الإسلامي، مطبعة .337 – ستارة، )قم 1427 ه/ 2006 م(، 333 2525 العلامة الحلي، منتهى المطلب، تحقيق: قسم الفقه في مجمع البحوث الإسلامية، )مشهد 15 ، مقدمة المحقق. -14/3 ،)#1413 2626 مؤلف مجهول، كتاب الحوادث، المسمى وهماً بالحوادث الجامعة والتجارب النافعة، المنسوب لابن الفوطي، تحقيق: د. بشار عواد معروف وعماد عبد السلام رؤؤف، دار .75/ الغرب الاسلامي، )بيروت 1997 م(، 331 ؛ كركوش، تأريخ الحلة، 1 - 2727 محمود غازان بن اراغون بن هولاكو بن طلو جنكيزخان تولى الحكم خلال المدة ) 694 1303 م(، اعتنق الإسلام على المذهب الإمامي. أبو الفدا، عماد الدين - 703 ه/ 1294 إسماعيل بن محمد بن عمر )ت: 732 #(، المختصر في أخبار البشر، المطبعة الحسينية المصرية، 50 ؛ المستوفي القزويني، حمد الله بن ابي بكر )ت: 750 ه/ 1349 م(، / )القاهرة د.ت(، 4 .602 ،)# تاريخ كزيدة، باهتمام: عبد الحسن نوائي، )طهران 1336 2828 محمد خدا بنده: ابن أسفها بن اراغون وسمي ب: أُليجايتو أو خربندا تولى الحكم خلال المدة 1316 م(، حيث خلف محمود غازان، اعتنق المذهب الحنفي لمدة - 716-703 ه/ 1303 ( 81 ؛ ابن / سنة واحدة ثم اعتنق المذهب الإمامي. أبو الفدا، المختصر في أخبار البشر، 4 العماد الحنبلي، أبو الفلاح عبد الحي )ت: 1089 #(، شذرات الذهب في أخبار من ذهب، .40/ دار إحياء التراث العربي، )بيروت د.ت(، 6 2929 ذكر أن سبب اعتناقه المذهب الإمامي على أثر مسألة حضرها العلامة الحلي بطلب من السلطان نفسه، وتمكن العلامة الحلي من إلقاء الحجة على العلماء الموجودين من المذاهب الأخرى فاعتنق السلطان محمد خدابندة المذهب الإمامي، حيث أهدى العلامة الحلي البياضي، علي بن يوسف العاملي .» كشف الحق ونهج الصدق « : للسلطان المغولي كتاب )ت: 877 #(، الصراط المستقيم إلى مستحقي التقديم، تحقيق: عبد الباقر البهبوذي، المكتبة 122 ؛ الحسن، عبد الله، /3 ،)# المرتضوية لإحياء التراث، المطبعة الحيدرية، )قم 1384 .331 ،)# مناظرات في الإمامة، عبد الله محسن، مطبعة مهر، )قم 1415 3030 العلامة الحلي: جمال الدين أبو الحسن بن يوسف بن علي بن المطهر الحلي، فاضل عالم فقيه، له كتب عديدة تربو على مائة مصنّف منها كتاب منتهى المطلب، توفى سنة 726 ه. الزنوري، الميرزا محمد حسن الحسيني )ت: 1218 #(، رياض الجنة، ج 3، تحقيق: علي رفيعي، مطبعة .599-597/3 ،)# ستارة، )قم 1412 3131 المحقق الحلي: نجم الدين أبو القاسم جعفر بن يحيى بن الحسن بن سعيد الهذلي الحلي، وهو من أعاظم أعلام الفقه الإمامي، أوحد عصره، كان ألْسن أهل زمانه، توفي في شهر ربيع الأخر سنة 676 ه، وله تصانيف حسنة محققة أهمها كتاب شرائع الإسلام وغيرها. المحقق الكركي، الشيخ علي بن الحسين )ت: 940 #(، رسائل المحقق الكركي، تحقيق: .45/3 ،)# محمد الحسون، مؤسسة النشر الإسلامي، )قم 1412 3232 علي بن طاووس: أبو الحسن علي بن سعد الدين أبي إبراهيم موسى بن جعفر بن محمد بن أحمد بن حمد بن أحمد بن محمد الملقب بطاووس. الأفندي، عبد الله الأصفهاني، )ت: 1230 #(، رياض العلماء وحياض الفضلاء، تحقيق: احمد الحسيني، مكتبة المرعشي، 109 . توفى سنة 664 ه/ 1265 م، و لُمحَِ إلى النجف ودفن عند قبر /4 ،)# )قم 1403 ،118 - الطهراني، الأنوار الساطعة في المائة السابعة، 116 . جده علي بن أبي طالب واليوم في الحلة يوجد قبر في باب المشهد، قرب السجن القديم تزوره الناس وتتبرك به، على أساس أنه قبر السيد علي بن طاووس. 3333 لمعرفة أبرز الشخصيات العلمية التي أنجبتها الأسر المذكورة، راجع: كركوش، تاريخ الحلة، 46 ؛ وناس، إيمان عبيد، الصلات الثقافية بين الحلة ومدن الشرق الإسلامي من – 13/2 خلال الرحلات العلمية من القرن السابع حتى نهاية القرن التاسع الهجري، منشورات .44- مركز وثائق ودراسات الحلة، دار الصادق، )الحلة د.ت(، 24 3434 ذكر أنه في أثناء حصار بغداد أتى نفر من وجهاء الحلة وعلمائها فالتمسوا أمانا من هولاكو فأرسل إليهم وكيله ليمتحن إخلاص أهل الحلة والكوفة له، وعندما أمن جانبهم رحل .205/ الوكيل. العزاوي، تاريخ العراق بين احتلالين، 1 .13/1 ،)# 3535 الحر العاملي، محمد بن الحسن، الدروس، دار الكتب العلمية، )قم 1404 .395/ 3636 الأفندي، رياض العلماء، 5 .350/ 3737 أمل الآمل، 2 3838 محمد باقر الموسوي الأصبهاني)ت: 1313 #(، روضات الجنات في أحوال العلماء .200/ والسادات، الدار الإسلامية، )بيروت 1411 ه/ 1991 م(، 8 3939 المغول: جنس من الأتراك سكنوا جبال طغماج في الصين. ابن الأثير، عز الدين علي بن أبي الكرم الشيباني )ت: 630 #(، الكامل في التاريخ، ط 2، دار الكتاب العربي، )بيروت 330 ؛ الغساني، الأشرف إسماعيل بن العباس )ت: 803 #(، العسجد / 1967 م(، 9 المسبوك والجوهر المحكوك في طبقات الخلفاء والملوك، تحقيق: شاكر محمود عبد المنعم، دار 370 . وأطلق على جميع القبائل المغولية / إحياء التراث الإسلامي، )بيروت 1975 م(، 2 . تسمية: )التتار(. العريني، ألباز، المغول، دار النهضة، )بيروت 1967 م(، 34 4040 ابن العلقمي: علم الدين أبو جعفر أحمد بن محمد بن علي بن المحسن الحاجب المعروف 332 . للتعرف على / والده بالعلقمي الحاجب. ابن الفوطي، تلخيص مجمع الآداب، 4 تفاصيل أكثر، راجع: الساعدي، محمد الشيخ حسين، مؤيد الدين بن العلقمي وأسرار .35 – سقوط الدولة العباسية، مطبعة النعمان، )النجف الاشرف 1972 م(، 11 4141 عن محاولات ابن العلقمي لتخليص الخلافة من الغزو المغولي، راجع: ابن الطقطقى، الفخري في الآداب السلطانية؛ القمّي، عباس، تتمة المنتهى في تاريخ الخلفا، ترجمة: نادر التقي، ط 2، مطبعة السرور، )قم 1427 ه/ 2006 م(؛ الساعدي، ابن العلقمي، 86 .94 – .373 / 333 ؛ الغساني، العسجد المسبوك، 2 / 4242 ابن الأثير، الكامل في التاريخ، 9 4343 العلامة الحلي، كشف اليقين في فضائل أمير المؤمنين، دار الكتب التجارية، )النجف د.ت(، 28 ؛ العزاوي، رنا سليم شاكر، الحلة في العصر المغولي الاليخاني، 656 736 ه/ 1258 . 1335 م، رسالة ماجستير مقدمة إلى مجلس كلية التربية، جامعة بابل، 2005 م، 35 4444 ترأس الوفد المذكور السيد مجد الدين محمد بن طاووس الحسني )ت: 656 #(، حيث عينه هولاكو بعد أن أعطاه الأمان للحلة والنجف وكربلاء نقيباً للبلاد الفراتية. ابن عنبة، جمال الدين أحمد بن علي الحسيني )ت: 828 #(، عمدة الطالب في أنساب آل أبي طالب، تحقيق: محمد حسن الطالقاني، ط 3، المطبعة الحيدرية، )النجف 1380 ه/ 1961 م(، .191–190 4545 ابن العبري، غريغورس الملطي )ت: 685 #(، تاريخ مختصر الدول، المطبعة الكاثوليكية، . )بيروت 1958 م(، 272 .81 – 4646 كشف اليقين، 80 4747 لمعرفة نص خطبة الزوراء، راجع: ابن أبي الحديد، شرح نهج البلاغة، تحقيق: محمد أبو .216 – 215/ الفضل إبراهيم، دار إحياء الكتب العربية، )بيروت 1960 م(، 8 .200/ 4848 الخوانساري، روضات الجنات، 8 . 4949 الطهراني، الأنوار الساطعة في المائة السابعة، 206 395 ؛ اللجنة العلمية في مدرسة الإمام الصادق)ع(، موسوعة / 5050 الأفندي، رياض العلماء، 5 طبقات الفقهاء، إشراف: جعفر السبحاني، دار الأضواء، )بيروت 1420 ه/ 2000 م(، .314 ،83 /7 5151 الإحسائي، ابن أبي جمهور ) 898 #(، غوالي اللئالي العزيزية في الأحاديث الدينية، تحقيق: السيد المرعشي ومجتبى العراقي، مطبعة سيد الشهداء، )قم - 1403 ه/ 1983 م(، .21/1 .314 ،41 / 5252 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء 5353 الطهراني، الأنوار الساطعة في المائة السابعة، 117 .200/ 5454 الخوانساري، روضات الجنات، 8 5555 المجلسي، محمد باقر )ت: 1111 #(، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، دار .225 ،223 / إحياء التراث العربي،)بيروت د.ت(، 104 .250/ 5656 أمل الآمل، 2 .165/ 295 ؛ اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 / 5757 الافندي، رياض العلماء، 4 5858 العلامة الحلي، ترتيب خلاصة الأقوال في معرفة علم الرجال، تحقيق: قسم الحديث في مجمع .158 – 155 ،)# البحوث الإسلامية، نشر مجمع البحوث الإسلامية، )مشهد - 1423 .397 – 396/ 5959 الافندي، رياض العلماء، 5 6060 البروجردي، السيد علي أصغر الجابلقي) 1313 #(، طرائف المقال، تحقيق: السيد مهدي .434/2 ،)# الرجائي، مطبعة بهمن، )قم - 1410 6161 يعد العلامة الحلي أول من تلقب ب: آية الله، فخر المحققين، محمد بن الحسن بن يوسف: 8 ،)# إيضاح الفوائد، تحقيق: الكرماني وآخرون، ج 1، المطبعة العلمية، )قم- 1378 مقدمة المحقق. 6262 البحراني، يوسف بن أحمد، لؤلؤة البحرين في الإجازات وتراجم رجال الحديث، تحقيق: . محمد صادق بحر العلوم، )النجف - د.ت(، 192 44 مقدمة المحقق؛ اللجنة العلمية في مدرسة الإمام / 6363 الكركي، رسائل المحقق الكركي، 3 معجم طبقات المتكلمين، إشراف: جعفر السبحاني، دار الأضواء، )بيروت ، الصادق .141/ 1420 ه / 2000 م(، 3 - . 6464 البحراني، لؤلؤة لبحرين، 192 لإحياء التراث،  6565 التفريشي، مصطفى حسين، نقد الرجال، تحقيق: مؤسسة آل البيت .302 ،)# لإحياء التراث، )قم- 1376  مطبعة آل البيت 6666 خورشيد، إبراهيم زكي وآخرون: دائرة المعارف الإسلامية، مج 7، مراجعة: محمد مهدي . علام، 408 6767 نجم الدين مهنا بن سنان بن عبد الوهاب الحسيني المدني، فقيه فاضل حسيب نسيب، وصف بمفخرة السادة، إجازه العلامة الحلي في شهر ذي الحجة سنة 719 ه/ 1319 م، له . 328 ؛ البحراني، لؤلؤة البحرين، 208 / كتاب المعجزات، الحر العاملي، أمل الآمل، 2 6868 الطهراني، محمد محسن. المعروف ب: آغا بزرك، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، تحقيق: علي . نقي منزوي، ط 2، مطبعة اسماعيليان، )قم - 1972 م(، 18 6969 المرجع نفسه، 185 7070 فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 11 مقدمة المحقق. .143/ 7171 المجلسي، بحار الأنوار، 104 7272 ابن كثير، ابو الفداء عماد الدين إسماعيل بن عمر، البداية والنهاية، )بيروت - 1984 م(، .123 /13 7373 إعجاز حسين، النيسابوري الكنتوري، كشف الحجب والأستار في أسماء الكتب والأسفار، .417 ،)# ط 2، مطبعة بهمن، )قم - 1409 7474 الشهيد الثاني، زين الدين الجبعي العاملي، شرح اللمعة الدمشقية، مطبعة أمير، )قم - .731 ،)#1410 7575 العلامة الحلي، مبادىء الوصول إلى علم الأصول، تحقيق: عبد الحسين محمد علي البقال، 14 مقدمة المحقق؛ الخوانساري، ،)# مطبعة مكتب الإعلام الإسلامي، )قم - 1404 .221/ روضات الجنات، 6 .408/ 123 ؛ خورشيد، دائرة المعارف الإسلامية، 7 / 7676 ابن كثير، البداية والنهاية، 13 . 7777 البحراني، لؤلؤة البحرين، 191 .408/ 7878 خورشيد، دائرة المعارف الإسلامية، 4 .188/ 7979 المجلسي، بحار الأنوار، 104 ،)# 8080 الطهراني، آغا بزرك، الذريعه إلى تصانيف الشيعة، دار الأضواء، )بيروت - 1403 .252/22 . 8181 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 169 162 ؛ كحالة، / 8282 إعجاز حسين، كشف الحجب والأستار، 476 ؛ الطهراني، الذريعة، 18 ، عمر رضا، معجم المؤلفين، تراجم مصنفي الكتب العربية، دار إحياء التراث العربي، ج 4 .176 / )بيروت - د.ت(، 6 8383 ابن الفوطي، كمال الدين أبو الفضل عبد الرزاق البغدادي )ت: 723 #(، تلخيص مجمع الآداب في معجم الألقاب، تحقيق: د.مصطفى جواد، المطبعة الهاشمية، )دمشق - .318/ 1967 م(، 4 . 8484 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 196 145 ؛ الطهراني، آغا بزرك، مصفى المقال في /5 ،295/ 8585 الأفندي، رياض العلماء، 4 .401 ،)# مصنفي علم الرجال، ط 2، دار العلوم، )بيروت – 1408 8686 القمي، عباس، هدية الأحباب في ذكر المعروفين بالكنى والألقاب والأنساب، مؤسسة 10 مقدمة / 283 ؛ فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 1 ،)# النشر الإسلامية، )قم 1420 المحقق. .141/ 77 ؛ اللجنة العلمية، معجم طبقات المتكلمين، 3 / 8787 الافندي، رياض العلماء 5 8888 الكرمي، ناصر، البدر الزاهر في تراجم أعلام كتاب الجواهر، ط 1، مطبعة محمد، )قم- .277 ،)#1424 .36/ 260 ؛ كركوش، تاريخ الحلة، 1 / 8989 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 .104/ 9090 الافندي، رياض العلماء، 5 499 ؛ الحداد، سعد، موسوعة أعلام الحلة )منذ التأسيس / 9191 القمي، الكنى والألقاب، 2 . حتى نهاية 2000 (، دار الكتب والوثائق، ج 1، )بغداد - 2001 م(، 58 . 9292 الكرمي، البدر الزاهر، 276 .261/ 9393 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 . 9494 الطهراني: الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 185 9595 التبريزي، علي بن موسى بن محمد بن شفيع، مرآة الكتب، تحقيق محمد علي الحائري، مطبعة 277 ؛ آل ياسين، محمد مفيد، الحركة الفكرية في الحلة خلال القرن ،)# صدر، )قم- 1414 .46 ،)# السابع الهجري، )بغداد 1425 .142/ 9696 اللجنة العلمية، معجم طبقات المتكلمين، 3 . 9797 آل ياسين، الحركة الفكرية بالحلة، 50 مكتبة ، 9898 الحسن بن يوسف بن المطهر، الألفين في إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب .22 ،) الألفين، )الكويت 1405 ه/ 1985 318 /4/ 9999 تلخيص مجمع الآداب، 4 . 96 ؛ يراجع أيضا: التفريشي، نقد الرجال، 352 / 10100 جامع الرواة، 2 .260 / 10101 أمل الآمل، 2 .222 / 10102 بحار الأنوار، 1 . 10103 لؤلؤة البحرين، 191 .330/ 10104 روضات الجنات، 6 459/ 10105 مستدرك الوسائل، 3 . 10106 هدية الأحباب، التفريشي، نقد الرجال، 302 . 10108 الكرمي، البدر الزاهر، 278 .373/ 10109 النوري، خاتمة المستدرك، 2 . 11110 آل ياسين، الحركة الفكرية بالحلة، 50 .294/ 11111 الافندي، رياض العلماء، 4 8؛ المجلسي، ،)# 11112 العلامة الحلي، خلاصة الأقوال، ط 2، المطبعة الحيدرية، )النجف 1381 محمد باقر )ت: 1111 #(، إجازات الحديث، تحقيق: أحمد الحسيني، مطبعة الخيام، )قم - .141 ،)#1410 .186/ 11113 الخوانساري، روضات الجنات، 2 .165/ 11114 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 7 .211/ 11115 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 10 ؛ الميرزا النوري، خاتمة المستدرك، /106 ،176/ 11116 المجلسي، بحار الأنوار، 104 .400/2 . 11117 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 154 232 ؛ آل ياسين، د.محمد / 300 ؛ الطهراني، الذريعة، 15 / 11118 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 مفيد، متابعات تاريخية لحركة الفكر في الحلة منذ تأسيسها ولأربعة قرون، المكتبة العصرية، . )بغداد - 1425 ه/ 2004 م(، 44 . 11119 الفياض، الإجازات العلمية، 21 .455/ 170 ؛ الطريحي، مجمع البحرين، 2 / 12120 الفيروزآبادي، القاموس المحيط، 2 .871/ 12121 الجوهري، الصحاح، 3 .21/ 12122 تاج العروس، 4 .6 - 12123 الإجازة الكبيرة، 5 . 12124 المرجع نفسه، 5 .264/ 167 ؛ الطهراني، الذريعة، 1 –166/ 12125 المجلسي، بحار الأنوار، 102 . 12126 الشريف الرضي، المجازات النبوية، 12 .7 - 6/ 12127 خاتمة المستدرك، 2 . 12128 عيسى، الدراسة في النجف، 109 .408/ 12129 سنن الترمذي، 5 .434/ 13130 المصنّف، 5 .104/ 13131 الحر العاملي، وسائل الشيعة، )آل البيت(، 18 .435/ 13132 الصدوق، من لا يحضره الفقيه، 4 .51/ 13133 الكليني، الكافي، 1 .264/ 13134 الطهراني، الذريعة، 1 .264/ 13135 الأنصاري، الموسوعة الفقهية الميسرة، 1 .131/ 166 ؛ الطهراني، الذريعة، 1 / 13136 المجلسي، بحار الأنوار، 102 13137 الخطيب البغدادي، الكفاية في علم الدراية، 363 ؛ ابن الصلاح، مقدمة ابن الصلاح، .106 . 13138 الفياض، الإجازات العلمية، 30 .) 13139 الحائري، محقق كتاب الإجازة الكبيرة للتستري، 7 هامش ) 1 142 ؛ الفياض، تأريخ التربية عند الإمامية، 238 ؛ الحجاج، / 14140 النووي، روضة الطالبين، 8 . الإجازة الكبيرة، 53 . 14141 الفياض، تأريخ التربية، 239 14142 لمعرفة تفاصيل الإجازة وأقسامها وأنواعها في مدينة الحلة يراجع: الشمري، الحياة الفكرية .171- في مدينة الحلة، 157 14143 آمُلُ: بضم الميم واللام: اسم أكبر مدينة بطبرستان في السهل، وهي في الإقليم الرابع. .57/ ياقوت الحموي، معجم البلدان، 1 .13 / 14144 الافندي، رياض العلماء، 1 14145 البحراني، الشيخ يوسف بن إبراهيم بن أحمد )ت: 1186 #(، الكشكول، منشورات .288/ الشريف الرضي، مطبعة أمير، )قم 1374 م(، 1 .270/ 14146 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 . 14147 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 208 14148 مدينة السلطانية: وتسمى تنغرلان، مدينة بناها السلطان أُلجايتو محمد خدابندة، تقع بين أبهر وزنجان وهي من قواعد أذربيجان اتخذت حاضرة للمغول أيام حكم السلطان محمد خدابندة. القلقشندي، أبو العباس أحمد بن علي) 821 #(، صبح الأعشى في صناعة الإنشا، 58 ؛ لسترنج، كي، بلدان الخلافة الشرقية، / نسخة مصورة عن الطبعة الأميرية، د.ت، ترجمة: بشير فرنسيس وكوركيس عواد، مطبعة الرابطة، )بغداد 1954 م(، 257 .176/ 14149 الافندي، رياض العلماء، 1 لإحياء التراث،  15150 الطباطبائي، السيد عبد العزيز، مكتبة العلامة الحلي، مؤسسة آل البيت .35/2 ،)# مطبعة ستارة، )قم 1416 .35/ 15151 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 .20/ 15152 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 .214/ 176 ؛ الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 / 15153 الطهراني، الذريعة، 1 . 15154 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 208 214 ،169 – 168/ 176 ؛ الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 / 15155 الطهراني، الذريعة، 1 .215 – . 15156 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 5 .79/ 15157 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 .79/ 15158 المرجع نفسه، 2 .176/ 15159 رياض العلماء، 1 .235/ 16160 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 65 ؛ الذريعة، 1 .87/ 16161 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 .199/ 16162 الافندي، رياض العلماء، 2 16163 للتعرف على مصنفات العلامة الحلي راجع: العلامة الحلي، ترتيب خلاصة الأقوال، 155 .219 – 159 ؛ البحراني، لؤلؤة البحرين، 210 – .87/ 199 ؛ اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 / 16164 الافندي، رياض العلماء، 2 . 16165 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 65 .88/ 74 ؛ اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 / 16166 الطهراني، الذريعة، 2 .200/ 16167 رياض العلماء، 2 16168 الأعرج: نسبة ل: عبيد الله الأعرج بن الحسين الأصغر بن زين العابدين بن الحسين السبط .242/ الافندي، رياض العلماء، 3 . ابن علي بن أبي طالب .240/ 16169 الافندي، رياض العلماء، 3 .164/ 17170 أمل الآمل الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 124 .240/ 17172 الافندي، رياض العلماء، 3 . 17173 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 124 .66/ 17174 الحر العاملي، امل الامل، 1 . 17175 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 45 .303/ 17176 رياض العلماء، 1 .285/ 17177 الافندي، رياض العلماء، 3 .164/ 17178 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 .260/ 17179 الأفندي، رياض العلماء، 3 .119/ 18180 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 .161/ 18181 الافندي، رياض العلماء، 3 .343/ 18182 النوري، خاتمة المستدرك، 2 .244-243/ 18183 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 .393/ 18184 الافندي، رياض العلماء، 3 .36/ 18185 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 18186 القطع غير مقروء بالنسخة المخطوطة بحسب ماذكر، الطهراني في الحقائق الراهنة في المائة . الثامنة، 192 . 18187 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 192 .84/ 18188 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 18189 السرابشنوي: بضم السين المهملة وفتح الراء المهملة ثم الألف الساكنة وفتح الباء وسكون الشين المعجمة وفتح النون وآخرها واو، نسبة إلى سرابشنو من قرى العراق. الافندي، 399 . لم نجد لها تعريفا في كتب البلدانيات. / رياض العلماء، 3 .10/ 19190 الأحسائي، غوالي اللئالي، 1 .399 ،397/ 19191 الافندي، رياض العلماء، 3 .398/ 19192 حول الإجازة راجع: الافندي، رياض العلماء، 3 .170 / 19193 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 .170 / 19194 المرجع نفسه، 2 .300/ 19195 الحر العاملي، امل الآمل، 2 .269/ 19196 اللجنة العلمية، 8 .300/ 19197 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 . 19198 عمدة الطالب، 170 .75/ 19199 الشهيد الثاني، شرح اللمعة، 1 .92/ 20200 الافندي، رياض العلماء، 4 20201 الخوئي، السيد أبو القاسم الموسوي، معجم رجال الحديث وتفصيل طبقات الرواة، تحقيق: .70/12 ،)# لجنة المحققين، )النجف - 1413 .377/ 20202 الخوانساري، روضات الجنات، 2 20203 كحالة، معجم المؤلفين، 91 ؛ الزركلي، خير الدين، الأعلام، قاموس تراجم، ط 5، دار .290/ العلم للملايين، )بيروت 1980 م(، 2 .36/ 20204 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 .73/ 20205 الطهراني، الذريعة، 2 .42/ 20206 المرجع نفسه، 1 . 20207 الكرمي، البدر الزاهر، 283 20208 النمازي، علي الشاهرودي، مستدرك سفينة البحار، تحقيق: حسن بن علي الن زّامي، مؤسسة .87/6 ،)# النشر الإسلامي، )قم - 1419 .42 ،40 ،38 ،37 ، 20209 الشهيد الأول، الأربعون حديثاً، 21 21210 الشهيد الاول، محمد بن مكي العاملي)ت: 786 #(، القواعد والفوائد، تحقيق: د. عبد .61 – الهادي الحكيم، مكتبة المفيد، )قم - د.ت(، 60 . 21211 الشهيد الأول، الأربعون حديثاً، 49 .236/ 21212 الطهراني، الذريعة، 1 .97/ 21213 المجلسي، بحار الأنوار، 105 .98/ 21214 المحلسي، بحار الأنوار، 105 . 21215 القمي، الكنى والألقاب، 499 . 21216 الكرمي، المصدر السابق، 76 .252/ 21217 النمازي، مستدرك سفينة البحار، ؛ الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة. / 21218 الحر العاملي، أمل الآمل، 2 21219 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة،. 22220 ابن جماعة، أبو إسحاق إبراهيم )ت: 733 #(، تذكرة السامع والمتكلم في آداب العالم .87 ،)# والمتعلم، دائرة المعارف العثمانية، )استانبول - 1353 22221 ابن الصلاح، أبو عمرو عثمان بن عبد الرحمن)ت: 623 #(، مقدمة ابن الصلاح في علوم الحديث، تحقيق: أبو عبد الرحمن صلاح بن عويضة، دار الكتب العلمية، )بيروت . 1416 م(، 97 . 22222 فياض، الإجازات العلمية، 105 22223 حول غيبة الإمام الثاني عشر راجع: النعماني، محمد بن إبراهيم، ) 380 #(، الغيبة، تحقيق: 322 ؛ المفيد، محمد بن محمد - علي اكبر الغفاري، مكتبة الصدوف، )طهران - 0 د.ت(، 18 النعمان، )ت: 413 #(، الرسائل في الغيبة، تحقيق: علاء آل جعفر، دار المفيد، ط 2، )بيروت .16-11/4 ،16-11/ 1993 م(، 1 22224 البغدادي، أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت)ت: 463 #(، الرحلة في طلب الحديث، تحقيق: .82 ،75 ،72 ،)# نور الدين عتر، دار الكتب العلمية، )بيروت 1395 .215 / 22225 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 . 22226 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 5 .270/ 22227 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 . 22228 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 208 .154 ، 22229 المرجع نفسه، 5 . 23230 آل ياسين، الحياة الفكرية في الحلة، 46 . 23231 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 5 .88/ 23232 اللجنة العلمية، موسوعة طبقات الفقهاء، 8 .372/ 23233 الافندي، رياض العلماء، 5 . 23234 القمي، هدية الأحباب، 283 .55/ 23235 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 . 23236 الطهراني، الحقائق الراهنة في المائة الثامنة، 5 .55/ 23237 الطباطبائي، مكتبة العلامة الحلي، 2 23238 الهندي، الفاضل بهاء الدين محمد بن الحسن، كشف اللثام، تحقيق: لجنة التحقيق بمؤسسة مقدمة المحقق. /1 ،)# النشر الإسلامي، جامعة المدرسين، )قم - 1416 .10/ 23239 فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 1 . 24240 الكنى والألقاب، 499 .139 ،67/5 ،296/ 24241 الطهراني، الذريعة، 2 24242 فخر المحققين، محمد بن الحسن بن يوسف الحلي، إيضاح الفوائد، تحقيق، السيد حسين 17 مقدمة الحقق. – 16 ،) الموسوي الكرماني، وآخرون، المطبعة العلمية، )قم - 1387 .236 / 17 . مقدمة المحقق؛ الطهراني، الذريعة، 1 - 24243 فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 16 17 مقدمة الحقق. – 24244 فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 16 17 مقدمة الحقق. – 24245 المصدر نفسه، 16 24246 الطباطبائي، السيد علي) 1231 #(، رياض المسائل، مؤسسة النشر الإسلامي، )قم - 88 ؛ إعجاز حسين، كشف الحجب والاستار، 397 ؛ البغدادي، إيضاح /2 ،)#1412 .160 / 180 ؛ هدية العارفين، 2 / المكنون، 2 24247 النراقي، أحمد محمد مهدي)ت: 1254 #(، مستند الشيعة في أحكام الشريعة، مؤسسة آل .366 /14 ،)# لإحياء التراث، )قم - 1415  البيت ،67/ 420 ؛ الطهراني، الذريعة، 5 ، 24248 إعجاز حسين، كشف الحجب والأستار، 397 .58/ 245/20 ؛ الحداد، موسوعة أعلام الحلة، 1 ،63/14 .495 / 24249 الطباطبائي، رياض المسائل، 3 .10/ 25250 فخر المحققين، إيضاح الفوائد، 1 . 25251 القمي، هدية الأحباب، 283 . 25252 المصدر نفسه، 284 . 25253 الكرمي، المصدر السابق، 279 . 25254 هدية الأحباب، 283 ................................................. 1للتفاصيل راجع: الشوشتري، نور الله، مجالس المؤمنين، مطبعة كتابقروشي الإسلامية، )1 576 ؛ الاردبيلي، محمد بن علي الغروي الحائري، جامع الرواة، / )طهران 1365 ش(، 1 96 ؛ الحر الاملي، محمد بن الحسن، أمل الآمل في علماء /2 ،)# مكتبة المرعشي، )قم 1403 /2 ،)# جبل عامل، الجزء الأول، تحقيق: أحمد الحسيني، مطبعة الآداب، )النجف 1385 260 برقم 768 ؛ الافندي، عبد الله الاصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاء، تحقيق:

Keywords

الحلي


Article
حصن الاخيضر دراسة في ضوء التحريات والتنقيبات والصيانة الاثرية

Loading...
Loading...
Abstract

يعتبر حصن الأخيضر من المواقع الأثرية الشاخصة ضمن الحدود الإدارية لمحافظة كربلاء المقدسة التي تحظى باهتمام عالمي كبير ولوقوعه وسط البادية أهمية تاريخية كبيرة، إذ إنه ملتقى الكثير من الطرق التجارية، فالطريق الذي يربط جنوب العراق بأعالي الفرات وسوريا يمر فيه وهو يقع على الطريق الذي يربط بين الكوفة وسوريا، وهو مركز على طريق البحر الأبيض المتوسط - حلب - البصرة من جهة والبحر العربي من جهة أخرى فلموقعه الفريد وشخوص معالمه العمارية وبروزها الأثر العظيم في إقبال الزوار والسياح عليه من داخل القطر وخارجه. أجريت عليه صيانات متعاقبة قامت بها فرق أوفدتها مؤسسة الآثار العراقية 1986 م ورغم كل هذه الصيانات لا يزال موقع – والتي امتدت للمدة من 1934 )حصن الأخيضر( يعاني من الإهمال ويحتاج إلى صيانة إنقاذية مستعجلة ومشروع كبير برعاية وزارة الآثار العراقية والهيأة العامة للآثار والتراث وذلك للمحافظة على معالم القصر للحيلولة دون تأثرها بسبب الظروف الجوية التي بدت آثارها بالظهور في معظم أجزاء القصر وخصوصاً الكتابات على جدران القصر وأسواره. وذهب الباحثون في تاريخه وتسميته مذاهب كبيرة ذلك أن مصادرنا القديمة لم تشر إليه إشارة واضحة فبعضهم ذهب إلى أن لفظة الأخيضر محرفة عن )الأكيدر( وهو اسم أحد أمراء كندة، أسلم في صدر الإسلام ولكن الأكيدر بن عبد الملك منع فضرب خالد بن الوليد عنقه.  الجزية بعد وفاة الرسول وبناء على نتائج فحص الإشعاع الذري للكاربون 14 لقطع خشبية كانت تستعمل كرباطات داخل الجدران وذلك لمعرفة العمر ومنه يمكن الاستدلال والإفادة بتحديد تاريخ إنشاء القصر وبموجب الفحص يتحدد بعام 580 ميلادي مضافاً إليه أو مطروحاً منه 90 عاماً لذلك فإن دراسة عصر بناء قصر الأخيضر تتطلب فترة زمنية مقدارها 180 عاماً تبدأ من عام 490 م ولغاية 670 م وإن هذه المدة تتحدد قبل الفتح الإسلامي للعراق بأكثر من 140 عاماً وتمتد إلى العهد الأموي أي أن أقرب تاريخ يتحدد به قصر الأخيضر هو العهد الأموي واستناداً لذلك يستبعد أن يكون قصر الأخيضر ضمن العهد العباسي )القرن الثاني الهجري(. خلال أعمال الصيانة الأثرية تم العثور على نقوش كتابية تعود إلى ألف باء الصفائية التي تحدد تاريخ العرب القاطنين بتلك المنطقة إلى ما قبل الإسلام وتعود النصوص الصفائية إلى القرن الأول قبل الميلاد وقد استمر النص الصفائي حتى القرن الثالث بعد الميلاد ومن المحتمل استمرار استعمال النصوص الصفائية حتى القرن الخامس والسادس للميلاد ولكن بنطاق ضيق. وأخيراً يرى الآثاريون أنه لا بد من إجراء المزيد من الحفائر في هذه المنطقة للبت في تاريخ القصر على الوجهة الدقيقة.

Table of content: volume:1 issue:1-2