جدول المحتويات

آداب البصرة

ISSN: 18148212
الجامعة: جامعة البصرة
الكلية: الاداب
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة علمية فصلية محكمة تصدر عن عمادة كلية الاداب - جامعة البصرة . تعنى بنشر البحوث الانسانية فقط لمختلف الباحثين العراقيين و غير العراقيين. و تم اصدار اول عدد في عام 1968 و يتم حاليا اصدار اربعة اعداد سنويا.

Loading...
معلومات الاتصال

Web Site : http://www.basrahadab.com/ar/home
/
Email:adabalbasrah.journal@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2012 المجلد: العدد: 61

Article
DELETION IS A KORANIC SURAVIC SURVEYING
الحذف رؤية قرآنيّة

المؤلفون: Ahmed Resin Sahn احمد رسن صحن
الصفحات: 1-25
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper surveys the cause of deletion in expounding the Koran by expounders. So,it is divided on the basis of the classical deletion which follows the grammatical model : and the one which is based on the context. The latter follows an objective Koranic approach depending on conceptual steps that are determined by linguistic constitution , the methods of its specification ‚and the problem of the methodology in understanding it : and then an objective surveying . In has become clear that the linguistic surveying was the cause for leading to the manifestation of the deletion phenomenon in expounding the Koran. Thus ‚it has given an artificial understanding to the Koranic text which is different in its images because of the expounders ” disagreement in their discretion of the deletions. The paper has pointed out the failure of the methodologies related to the determining of the fates. This has created a difficulty in Koranic understanding because of the definitive relation to the Koran regarding the linguistic rule and meaning . So, the way to solve this difficulty was to comprehend the context of the deletion in the light of the Koran itself on the basis of the objective unity which is the measure for evaluating the deletions. عرض البحث قضية الحذف في تفسير القرآن الكريم عند المفسرين , فقسّمه على قسمين :الحذف القياسي القائم على القاعدة والتفسيري المعتمد على السياق,منتهجا نهجا موضوعيا قرآنيا يتحرك بخطوات مفاهيمية حدّدت ﺒ : التأسيس اللغوي للحذف , وآليات تحدّيده, والأشكالية المنهجية في فهمه , ثم الرؤية الموضوعية, واتضح أن الرؤية اللغوية هي التي أدّت الى بروز ظاهرة الحذف في التفسير ,فأعطت فهما سطحيا للنص القرآني مختلفا في صوره عندهم بسبب اختلافهم في تقدير المحذوفات 0 وبيّن البحث قصور الآليات المعتبرة في التعيين فضلا عن تخلي بعض المفسرين عنها في عملية التفسير ما خلق اشكالية فهم قرآني بسبب الربط الحتمي للقرآن بالقاعدة والدلالة اللغوية 0 وكان السبيل لحلّ الأشكالية هو فهم سياق الحذف في ضوء القرآن نفسه على أساس الوحدة الموضوعية القرآنية ,فهي المقياس في تقدير المحذوف ومن ألفاظ القرآن ,أو رفض التقدير نظرا الى كمال الدلالة من غير الحذف 0


Article
Euphemism in Arabic : Typology and Formation
تلطيف الالفاظ في اللغة العربية : الانواع والاشكال

المؤلفون: Adil Malik Khanfar عادل مالك
الصفحات: 1-34
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study starts with a theoretical review of euphemism in language in general . It presents definition , etymology and purpose of euphemism . It also sheds light on the linguistic and cultural relation of euphemism to other linguistic phenomena such as taboo, double speak and dysphemism. Formation and Classification of euphemism are also highlighted . In the practical side of the study , some selected related examples of Arabic (standard and colloquial of Iraq and some other Arab countries ) are analyzed . The researher, finally , summarizes, in 12 points, his conclusions about euphemism in Arabic as revealed by the results of the anaylysis . يعرض هذا البحث دراسة نظرية لظاهرة تلطيف الالفاظ غير المستساغة في اللغة بصورة عامة من حيث تعريفها ونشأتها واغراضها وارتباطها لغويا" وحضاريا" بظواهر لغوية اخرى معروفة هي الالفاظ المحظورة والمحرمة (taboo) والخداع بأستخدام اللغة (double speak ) والاساءة باستخدام اللغة ( Dysphemism ) . يتم ايضا" في الجانب النظري القاء الضوء على تشكيل وانواع الفاظ التلطيف . في الجانب العملي ، يتم تحليل مجموعة من الامثلة ذات الصلة بالموضوع في اللغة العربية ( الفصحى والعامية من العراق وبعض الدول الاخرى ) . في اثني عشر نقطة ، يختصر الباحث استنتاجاته حول ظاهرة تلطيف الالفاظ في اللغة العربية طبقا" لنتائج التحليل.


Article
MODERNIZED FORMATION OF ARABIC RENAISSANCE CRITICAL THOUGHT : FORM TRADITIONAL RHETORIC TO MODERN CRITICISM
التشكيل الحداثوي لنهضة الفكر النقدي العربي من موروث البلاغة الى حداثة النقد الادبي

المؤلفون: Mekdad Mahmoud Abbas مِقداد محمود عبَّاس
الصفحات: 26-78
Loading...
Loading...
الخلاصة

Being impressed by the western Iiterary ,critical , and philosophical trends ,several Arabic scholars suffered from a critical situation immediately after the Arab renaissance in the second half of the 19th century . It was the issue of proving the Arabic identity . That is why , thpse men rejected what they called the sterile tradition and turned to a new approach that might satisfy all the needs of their audience at that time . As a result , this body of Arab scholars and critics introduced genres of a western nature as alternatives of the old – fashioned Arabic rhetoric . Of course , those alternatives were almost a copy of the European approaches which stemmed from a completely different world. This paper tackles the efforts of the innovators who hurriedly accused the Arabic rhetoric of being sterile and called for an alternative that should replace the well – established Arabic rhetoric instead of modernizing or improving it . Among the scholars in question are Jabr Dhomitt form Lebanon and Abdul- Aziz Al- Bishri and Ahmed Ameen from Egypt . إن التفكير النقدي الأدبي والبلاغي العربي , يعد مشروع النهضة العربية في النصف الثاني من القرن 19 المنبهر بالتيارات الفكرية والفلسفية الغربية , مر بازمة خانقة توخت تحقيق هويته ، دفعته بداية الى تخطي ظاهرة الاجترار للفكر النقدي والبلاغي السالف واستبداله بفكر نافع يلامس شغاف قلوب المتلقين . فكان من اثر هذا التوجه استحداث بعض المفكرين والنقاد العرب بدائل للبلاغة العربية – كل تبع ثقافته – هي اقرب ما تكون لمناهج النقد الأدبي الأوربية المتولدة من ثقافة تلك البيئات الفكرية تحديدا" . وقف البحث على جهود بعضهم – معرجا" على عجالة البعض منهم في فهم البلاغة العربية الذي ادى الى اتهامها بالعقم وضرورة الاستبدال التام بدلا" من المعالجة او التحديث دون الإضرار بثوابت البلاغة العربية : كان منهم الأستاذ اللبناني جبر ضومط ، والمصريين عبد العزيز البشري و احمد أمين .


Article
Composition Assessment
تقويم النص الانشائي

المؤلفون: Abdul Sahib Al-Sheikh عبد الصاحب الشيخ
الصفحات: 35-74
Loading...
Loading...
الخلاصة

Evaluating composition is different from evaluating any other subject or any other activity not in the field of writing. Evaluating scientific subjects, for instance, is more objective than subjective; whereas evaluating composition is subjective. That is why two evaluators differ in the grade they give to one piece of writing. This is due to the difference in their moods, education, and the criteria they adopt in their evaluation. This has made composition teachers try to make the assessment of any text as objective as possible. They, therefore, tried, and still trying, to analyze what their students write into a number of components which they evaluate individually. Still, the process of evaluating any of these components is subjective and not objective. But the final result is less subjective than when the composition is evaluated as a whole. The researcher tries in this study to review the attempts made by educators to analyze the writing material into its components and the systems used by them to grade the material. Also, the researcher makes some suggestions to improve students' level in writing English, what the department can offer, and what the students should do in this respect. At the end of this study, the researcher presents a number of correction charts with symbols representing students' written language errors, and suggests an appropriate chart covering almost all the common writing pitfalls. ان تقويم النص الانشائي يختلف عن تقويم أية مادة دراسية أخرى ، أو أي نشاط في غير مجال الكتابة . إذ أن تقويم المواد العلمية وما شابهها يكاد يكون موضوعيا ، بينما تقويم مادة الانشاء هو عملية ذاتية . وهذا ما يسبب تفاوتا ملحوظا في التقويم بين مقوم وآخر بسبب الاختلا ف بينهما في المزاج والثقافة والمعايير التي يعتمدها كل منهما . لذا حاول ويحاول المعنيون بشؤون تعليم مادة الانشاء ، كما يستعرضه الباحث في هذه الدراسة ، أن يجعلوا تقويم ما يكتبه الطلبة أقرب الى الموضوعية منه الى الذاتية . فقاموا بتحليل الكتابة الى عدد من المكونات ثم قاموا بتقويم كل مكون على انفراد . ومع ذلك فان تقويم أي مكون من هذه المكونات لا يخلو من تأثير الجانب الذاتي تماما . ولكن المحصلة النهائية هي أقرب الى الموضوعية من تقويم النص الانشائي ككل . يقدم الباحث في هذه الدراسة عدد من المقترحات التي تتناول أساليب تحسين أداء الطلبة في قسم اللغة الانكليزية في كتابة الانشاء . ويتناول أيضا ما يجب على القسم تقديمه ، وما على الطلبة اتباعه من أجل تحسين أدائهم الكتابي . في نهاية الدراسة يقترح الباحث جدولا بالرموز التي تمثل الاخطاء اللغوية الشائعة والتي يتم بموجبها تأشير هذه الاخطاء من قبل المدرس ، وكيفية استخدام هذه الرموز من قبل الطلبة في تحديد ماهية هذه الاخطاء وأسبابها ومن ثم قيامهم بتصحيحها بأنفسهم .

الكلمات الدلالية

Composition Assessment --- تقويم النص الانشائي


Article
Hearing , Seeing and Acting: A Peircean- Semiotic Perspective, on Samuel Beckett's Acts Without Words I

المؤلفون: Fatima Hussien Aziz فاطمة حسين عزيز
الصفحات: 75-98
Loading...
Loading...
الخلاصة

Samuel Beckett’s, Act Without Words ( henceforth, AWWI), is one of the few slighted works in the Beckett canon. Often ignored, the play generally did not fare well even with those critics who do treat it. Ruby Cohn(1962:247 ) dismisses the work as ‘almost too explicit,’ and Ihab Hassan(1967:192 ) notes that the play seems ‘a little too obvious and pat.’ John Fletcher and John Spurling (1972:118 ) concur: ''compared to Godot, ‘Act Without Words I is . . . over-explicit, over-emphasized and even, unless redeemed by its performer, so unparticularized as to verge on the banal.'' Then, AWWI's directness (signs , e.g. cubes, rope, scissors , carafe, man, hands, sun , desert, dazzling light, whistle etc. ) is almost a source of embarrassment for critics and has prompted some forced interpretation. Martin Esslin( 1964:38 ) argues that the protagonist is ‘drawn to the pursuit of illusory objectives . . .." Ruby Cohn ( 1962:247) echoes the view, suggesting that the ‘sustenance and tools are man’s own invention, and his frustration the result of the impossibility of ever being able to reach what may be a mirage." But the objects certainly seem substantial. The protagonist stands on the cubes and engages in a tug-of-war with a force outside himself, presumably the same force which threw him on stage . The scissors and rope may be man’s own inventions, but they are nonetheless real; if they were not, the exterior force would have little reason to confiscate them.


Article
Expatriation Features in contemporary Yemeni Poetry ( Expatriate from Yemen Divan )
ملامح الغربة في الشعر المعاصر ( ديوان غريب من اليمن )

المؤلفون: Jassim Ghali Romy جاسم غالي رومي
الصفحات: 79-101
Loading...
Loading...
الخلاصة

Expatriation Conception in Poetry defined as psychological and Spatial factors, and Social Conditions that affects the human Societies and make from these Conditions a special and a unique Case which is characterized by more than one poet in this area , and this is result of poets beginnings of a community turns to a conflict rages between the poet and the internal Values of Society which may be hindrance to their aspirations and this is what happened to the poet Abdul Rahman AL umani. يتحدد مفهوم الغربة في الشعر بأنه نتيجة للعوامل النفسية والمكانية والظروف الاجتماعية الخاصة التي تعصف بالشعراء في المجتمعات الإنسانية القديمة والحديثة فتجعل هذه الظروف منهم حالة خاصة ومتميزة يتفرد بها أكثر من شاعر في هذا المضمار من ألوان الشعر والأدب بصورة عامة وهذا ناتج عن تجليات أو ارهاصات الشاعر في مجتمع ما . ويكون هذا على شكل صراع يحتدم بين الشاعر وقيم مجتمعه الداخلية التي قد تكون عائقاً أمام تطلعاته ، وهذا ماحدث لشاعرنا عبدالرحمن محمد العمراني الذي اصطدم بظروف واقعة في بلاده.


Article
The effect of Yemen revolution 1962 on the Egypt and Sudia Arabia relations
أثر ثورة اليمن عام 1962 في مسار العلاقات السعودية - المصرية

Loading...
Loading...
الخلاصة

The political Situations of Egypt and Saudia Arabia about Yemen especially after its revolution in 1962 and the Falling of Emam regime and then the declairation of the republic as a political system , were different because of their different attitudes and idiologies . As a result of that , their relations reached to the level of tenfion and anxiety or some time the level of Falling.تباينت المواقف التي تركتها انباء الثورة التي قامت في اليمن 26 آيلول 1962 وسقوط نظام الامامة واعلان الجمهورية نظاما ً سياسيا ً فيها ، في كل من مصر والسعودية وكان السبب وراء ذلك اختلاف الرؤيا الخاصة لكل من النظامين السياسيين . تأزمت العلاقات السعودية – المصرية ووصلت الى حد الانهيار بعد تدخل مصر عسكريا ً لحماية الثورة اليمنية .


Article
كتاب دول الإسلام للذهبي ت748 هـ مصدرا عن الجوانب المالية في الدولة العربية الإسلامية (1-746 هـ)

المؤلفون: Sahar Mahdi Ahmed سحر مهدي احمد
الصفحات: 134-185
Loading...
Loading...
الخلاصة

This study deals with Al_ Thahabi's book entitled State of Islam (746 A.D.), a source for the financial aspects in the Islamic Arabic State (1 _ 746 A.D.).The study includes several topics that have been stated chronologically according to their significance by Al_ Thahabi . However ,the first topic studies the booty and its effect on the economics of the Islamic Arab State. The second topic deals with the confiscations and their reasons and kind. The third topic treats the estates and the annual income of the State high standing men and the differentiation between the two kinds as well as its relation with the living standard of the State. The fourth topic tackles the charities, donations, and presents with defining each one of them separately and how and what they were to agree upon. The fifth topic deals with the living standard which is divided into these types: the welfare, the high living standard, high prices, and low standard living . The sixth topic studies the army according to the historical epoch. The last topic, which is set in a separate column, deals with miscellaneous items found in different places in Al_ Thahabi's book which may have an effect, if being put in a separate topic, so as to let the reader know them well . يتناول البحث كتاب دول الإسلام للذهبي (ت 748 هـ) مصدرا عن الجوانب المالية في الدولة العربية الإسلامية (1 – 746 هـ) وقد تضمن مواضيع عدة وضعتها حسب الأهمية في تسلسل زمني كما أوردها الذهبي فقد تناول الموضوع الأول الغنائم وأثرها على اقتصاد الدولة العربية الإسلامية ثم الموضوع الأخر المصادرات وأسبابها وأنواعها والموضوع الأخر التركات والدخل السنوي لكبار رجالات الدولة والتفرقة بين النوعين وعلاقتها بالمستوى ألمعاشي للدولة . ثم الموضوع الأخر الصدقات والعطايا والصلات وتعريف كل مصطلح على حدا وكيف كانت تنفق وعلى من ثم الموضوع الأخر الحالة المعاشية وقسم إلى نوعين الرفاهية وارتفاع المستوى ألمعاشي والغلاء وتدني المستوى ألمعاشي ثم الموضوع الأخر الإنفاق على الجيش حسب الحقبة التاريخية ثم الموضوع الأخر الصلح والضرائب وقد عرفت المصطلحين كلا على حدا وأسبابه والموضوع الأخير والذي وضعته في حقل مستقل هو أمور متفرقة إذ وجدت هذه الأمور كانت منفردة في كتاب الذهبي فأثرت أن أضعها في موضوع مستقل ليتسنى للقارئ معرفتها وحدها .


Article
The industrial structure of the large-scale industries in province of Muthanna
التركيب الصناعي للصناعات الكبيرة في محافظة المثنى

المؤلفون:  Fares Mahdi Mohammed فارس مهدي محمد
الصفحات: 186-216
Loading...
Loading...
الخلاصة

Out of the previous presentation , We notice that the industrial structure in Al- muthana governorate is composed of five main sectors ( big industries) that involved (10) factories employing (1828) workers out of (220) factories and ( 17711) workers in the whole country. This makes (11%) of the factories and ( 10.32%) of workers in the whole country . The number of factories is equal in brick and asphalt industries, Where there are (3) factories for each industry out of (94) brick factories and (39) as phalt factories in the whole country . This makes (3.19%) of brick factories and ( 7.69%) of asphalt factories. Grains grinding industry involved (2) factories out of (75) in the whole country. This means that the governorate achieved (2.66%). Salt extraction industry involved one factory of two factories in the country. This makes 50% of the whole country. Cement industry involved one factory out of ten in the whole country, Which makes (10%) of the total number of factories. Number of factories for both mixed and private sectors was equal with (5) factories for each sector in the governorate out of (55) of mixed sector and (166) of private sector. These numbers represent (9.09%) of the mixed sector and ( 3.03%) of the private sector. Man- power in the mixed sector was ( 1653) workers out of ( 7743) in the whole country which makes ( 34.21%) While in the private sector , it was (175) workers out of ( 9966) in the whole century. This makes (1.75%). whole country and it has an active impact on the industrial activity in the country. من خلال بحثنا للتركيب الصناعي في محافظة المثنى لاحظنا انه مكون من خمسة قطاعات رئيسة ( صناعات كبيرة ) شكلت بمجموعها (10) معامل بواقع ( 1828) عاملا من مجموع (220) معملا في عموم القطر وبواقع (17711) عاملاً وبنسبة (11%) للمعامل من مجموع القطر و ( 10.32%) للعمال من عموم القطر. جاءت فيها صناعتا الطابوق والاسفلت باعداد متساوية وهي (3) معامل لكل صناعة منها من مجموع (94) معملا للطابوق في عموم القطر و (39) للاسفلت أي بنسبة (3.19%) للطابوق و (7.69%) المحافظة للقطر . وشكلت صناعة طحن الحبوب (2) معمل من مجموع (75) معملا في عموم القطر وشكلت نسبة المحافظة منها ( 2.66%) . وشكلت صناعة استخراج الملح معملا واحدا من مجموع معملين في عموم القطر وبنسبة (50%) للمحافظة من القطر. وكذا الاسمنت شكل معملا واحدا من مجموع (10) معامل لعموم القطر وبنسبة (10%) للمحافظة من القطر . في حين تفاوتت الايدي العاملة بين قطاعات الصناعة فكانت اعلى عدد لها في صناعة الاسمنت (1556) من مجموع (7028) من عموم القطر وبنسبة ( 22.14%) المحافظة للقطر، جاءت بعدها صناعة طحن الحبوب بواقع (93) عاملا من مجموع ( 2234) عاملا في عموم القطر وبنسبة للمحافظة من القطر ( 4.16%) ، جاءت بعدها صناعة الطابوق بواقع (82) عاملا من مجموع (7701) في عموم القطر وبنسبة للمحافظة من القطر (1.06%) ، تلتها صناعة استخراج الملح بواقع (58) عاملا من مجموع (91) عاملا في عموم القطر وبنسبة المحافظة للقطر ( 63.73%) وجاءت في المؤخرة صناعة الاسفلت بواقع (39) عاملا من مجموع (657) عاملا في عموم القطر وبنسبة للمحافظة (5.93%). اما بالنسبة لاعداد المعامل للقطاعين الاشتراكي والخاص فقد تطابقت اعداد المعامل فيهما بواقع (5) معامل لكل قطاع في المحافظة من مجموع (55) معملا للقطاع الاشتراكي في عموم القطر و (166) معملا للقطاع الخاص لعموم القطر وبنسبة للمحافظة من القطر ( 9.09%) للقطاع الاشتراكي ونسبة (3.03%) للقطاع الخاص. وبلغت الايدي العاملة في القطاع الاشتراكي (1653) عاملا في عموم المحافظة من مجموع ( 7745) عاملا في عموم القطر وبنسبة للمحافظة من القطر (34.21%) وبلغت في القطاع الخاص (175) عاملاً في عموم المحافظة من مجموع (9966) عاملا في عموم القطر وبنسبة للمحافظة من القطر (1.75%). اما القيمة المضافة فكانت اعلى نسبة لها ( 24938064) للمحافظة و (41393366) في القطر جاءت بعدها قيمة الانتاج فكانت (21269114) في عموم المحافظة و ( 38759391) في عموم القطر جاءت في المؤخرة قيمة مستلزمات الانتاج فكانت للمحافظة ( 16248047) وللقطر (31999391) في عمومه . وبذلك يكون للتركيب الصناعي في المحافظة نسبة جيدة من عموم القطر وله اثر فاعل في النشاط الصناعي للقطر . فالتركيب الصناعي في المحافظة يشكل نسبة جيدة من عموم القطر وله اثر فعال في النشاط الصناعي .


Article
A Study of the Most Important Pollutants In Some Streams of the River Shat – Al-Arab In Basra City
دراسة أهم الملوثات في بعض جداول مجرى شط العرب في مدينة البصرة

المؤلفون: Sorour Abdul Amir Hamza سرور عبد الأمير حمزة
الصفحات: 217-259
Loading...
Loading...
الخلاصة

This research includes a physical , chemical and biological study of the most important pollutants in some streams of the river Shat – al – Arab in the city of Basra . Regarding the physical side , the physical variables : The electric conductivity and the dissolved solid have been measured . As for the chemical variables , they included total nitrogen , phosphate and petroleum hydrocarbon . The biological variables included the biological requirement of oxygen . All of the variables proved to be beyond the permissible level of the drinking water except for tatal nitrogen and phosphate which were within the permissible level of the drinking water . The study has proved that there is obvious biological pollution caused by the existence of bacteria . This shoes that the water Shat – al – Arab is polluted and indrinkable at present , and there is a danger threatening the villages and areas lying on the banks of the river and whose people use its water for drinking .تضمن البحث دراسة فيزيائية ، كيميائية وبايولوجية لأهم الملوثات في بعض جداول مجرى شط العرب في محافظة البصرة . ففي الجانب الفيزيائي ، تم قياس المتغيرات الفيزيائية ، التوصيلية الكهربائية ، المواد الصلبة الذائبة والمتغيرات الكيميائية فقد شملت النيتروجين الكلي، الفوسفات ، والهيدروكاربونات النفطية اما المتغيرات البايولوجية فقد شملت المتطلب الحيوي للاوكسجين والمتطلب الكيمياوي للاوكسجين ، وكانت جميع المتغيرات خارج الحد المسموح به لمياه الشرب عدا النيتروجين الكلي والفوسفات فقد كانت خارج الحد المسموح به لمياه الشرب. واثبتت الدراسة ان هناك تلوثا ً بايلوجيا ً واضحا ً نتيجة تواجد البكتريا . ومن ذلك يتبين ان مياه نهر شط العرب ملوثة وغير صالحة للشرب في الوقت الحاضر وان هناك خطرا ً يهدد القرى والمناطق التي تقع على جانبي النهر والتي تستعمل مياهه في الشرب .


Article
The Markers of the Qualitative-Age structure in the Saudi Arabia Kingdom on the Censuses of 1992-2004.
مؤشرات التركيب العمري-النوعي في المملكة العربية السعودي حسب تعدادي 1992-2004م

المؤلفون: Huda Dawood Najjm Al-Saad هدى داود نجم السعد
الصفحات: 260-291
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study of qualitative –age structure of the people of the Saudi Arabia kingdom is of great importance because it shows the demographic features of the population community in the kingdom : the males and females according to the two sections of the society: the Saudis and non-Saudis .the present research is not but an attempt to show some of the features and changes that occurred in that demographic structure of the Saudi and non-Saudi people on the level of the whole kingdom according to the two censuses of 1992-2004 py studying the population pyramid and its markers. The research starts with an introduction. Then ,it moves to the first section , which analyzes the age groups of people of the kingdom ,the Saudis and the non-Saudis .the second section studies the population pyramids for all the kingdom and the Saudis and non-Saudis ,the third section focuses on showing the markers of the population pyramid in the context of aging , average age and the ratio of family sponsorship. تعد دراسة التركيب العمري- النوعي لسكان المملكة العربية السعودية على قدر كبير من الاهمية وذلك لانها توضح الملامح الديموغرافية للمجتمع السكاني في المملكة , ذكورا و اناثا ً وحسب شريحتي المجتمع من سعوديين و غير سعوديين,وهذا البحث ما هو الا محاولة للتعرف على بعض الخصائص و التغيرات التي حدثت في هذا التركيب السكاني على مستوى المملكة وللسكان السعوديين و غير السعوديين حسب تعدادي 1992-2004م بدراسة الهرم السكاني و مؤشراتة. يبدأ البحث بمقدمة, ثم ينتقل الى المبحث الاول الذي يحلل فئات السن لسكان المملكة ككل و السعوديين و غير السعوديين كلا على حدا في حين يقوم المبحث الثاني بدراسة الاهرام السكانية وتباينها الزماني للمملكة ككل و للسعوديين و غير السعوديين, اما المبحث الثالث فقد ركز على بيان مؤشرات الهرم السكاني من قرينة الكبر و العمر الوسيط و نسبة الاعالة.


Article
Electronic Library and the role of information specialist
المكتبة الالكترونية ودور اختصاصي المعلومات


Article
The role of teaching aids in the teaching of geography for fifth grade students
دور الوسائل التعليمية في تدريس الجغرافية لتلامذة الصف الخامس الابتدائي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present study aims at investigating the active role of educational means in geography lessons at 5th class of primary school education is considered to be the main ground of educational at different levels . Modern societies cannot develop and progress in all its materialistic , technological and cultural fields without developing their human resources . Students are considered to be one of the most important sources , so it is supposed that geography teachers should not leave student's mind empty of real images of things that they teach and they should ask the students to imagine those images by using the educational means . The more active these means are , the more active and understand , of surrounding environment these students will be . This is of course due to the fact that students will be the youngs of tomorrow and they should be able to serve their societies and country.The results show that geography science is one of the sciences that depends heavily on the practical side ( educational means field study) and that the visual aids , together with other senses , support and deep root the material in students minds more than the theoretical side , so by this teachers of geography can تهدف الدراسة الحالية إلى معرفة الدور الفعال للوسائل التعليمية في دروس الجغرافية للصف الخامس الابتدائي ، اذ يعد التعليم الابتدائي القاعدة الواسعة لمرحلة التعليم المختلفة كافة ، والمجتمع الحديث لا يمكنه ان يتقدم ويتطور في كل المجالات المادية والتكنولوجية والحضارية دون تنمية وتطوير موارده البشرية ويعد (التلاميذ) أهم هذه الموارد لذا يفترض بمعلم الجغرافية ان لا يترك أذهان الطلبة فارغة من الصور الحقيقية للأشياء التي يدرسها لهم ويطلب منهم تخيلها وذلك باستعمال الوسائل التعليمية وكلما كانت أكثر فاعلية زادت من نشاط التلاميذ ووعيهم بالبيئة التي يعيشون فيها لانهم شباب الغد ، وإعدادهم لخدمة مجتمعهم ووطنهم وقد أشارت النتائج إلى ان علم الجغرافية من العلوم التي تعتمد اعتمادا كبيراً على الجانب العملي وان المشاهدة البصرية إضافة إلى بقية الحواس تدعم وترسخ المادة في ذهن التلميذ أكثر من الجوانب النظرية وبهذا تحقق الأهداف التي يسعى معلمو الجغرافية تحقيقها .

جدول المحتويات السنة: 2012 المجلد: العدد: 61