Table of content

political issues

قضايا سياسية

ISSN: 20709250
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Political Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The political issues is a political scientific journal published quarterly by the college of political science al-nahrain university.all reserved number part of this publication may be reproduced without apermission of the editor in chief.
The submitted must be include and the information required therein is title of work for a book place of publication publisher year and page reference authors name title of articile journal title issue volume and number year and page reference correspondence and annual subscription :college of political science>

Loading...
Contact info

nahrainpol@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:17 issue:1

Article
اتفاقية الجزائر 1975 والشراكة الاستراتيجية بيـن العراق والولايات المتحدة(قراءة في حتميات التلازم والتغير)

Authors: منعم صاحي العمار
Pages: 1-30
Loading...
Loading...
Abstract

Among the concepts that preoccupied the world, countries and peoples, the concept of security, not the novelty of its prevalence relative, but because pregnancy and still holds the overall goals that you wish to nations and peoples to achieve including Tktatra of resources and flowing in the minds of leaders of the programs and plans hopes can achieve the aspirationshim. The biggest dilemma is included by the concept of security, it represents initially, motivation and catalyst for the countries and peoples and perhaps the individual to see the same or see, to occupy the crowd as the necessary steps to get to the picture which they aspire. Until an integrated vision Chronicles, see grab the security has turned to have as complete a picture. If not, the carrier has been obsessed with security that feed its lifetime in various forms, whether through environmental variables produced by, or in anticipation of the ambitions of other powers and perhaps as a result of lack of capability and resources and others. Because complete security and reassure a community-based process visualization, construction and performance shorten the existence of the state and vital role and status. Any imbalance in this process will Balambeshr on the strategic nature of the performance and the successive setbacks may become inspecting a compass to guide some basic goals that exist for the high politics of the state. من بين المفاهيم التي انشغل بها العالم، دول وشعوب، مفهوم الأمن، ليس لحداثة شيوعه النسبية، بل لأنه حمل وما زال يحمل مجمل الأهداف التي تتمنى الدول والشعوب تحقيقها بما تكتتره من موارد وما يتدفق في أذهان قادتها من برامج وخطط تأمل من خلالها تحقيق ما تصبو إليه. والإشكالية الأكبر التي يضمها مفهوم الأمن، إنه يمثل بداءة، الدافع والمحفز للدول والشعوب وربما الفرد لكي ترى أو يرى ذاته، لتشغل الجموع بوصف الخطوات اللازمة للوصول إلى الصورة التي تطمح بها. ولحين رؤيتها ناصعة متكاملة، تراها تقبض على أمنها وقد استوى لديها في أكمل صورة. وإن لم تستطع ذلك، ظلت حاملة لهاجس الأمن الذي تتغذى ديمومته بشتى الصور سواء عبر المتغيرات التي تفرزها البيئة، أو تحسباً من طموحات القوى الأخرى وربما نتيجة قصور الإمكانية والموارد وغيرها. ذلك لأن إتمام الأمن وطمأنته يمثل عملية مجتمعية التصور والبناء والأداء تختصر وجود الدولة وحيوية دورها ومكانتها. وأي خلل في هذه العملية سينعكس بالمباشر على طبيعة الأداء الاستراتيجي وربما يصاب بانتكاسات متوالية تفقده بوصلة الهداية نحو الغايات الأساسية التي وجدت من أجلها السياسة العليا للدولة .


Article
الارهاب والسلوك الارهابي (المدخلات والعلاج)

Authors: فكرت نامق العاني
Pages: 31-44
Loading...
Loading...
Abstract

The phenomenon of terrorism of the most dangerous phenomena facing the international community today, and clear the danger of this phenomenon in the number of victims of terrorism and material losses it caused. And Aigtasralarhab today for acts committed by an individual or group of individuals motivated to get the benefits of physical or political, but it also includes extensive campaigns waged by states to suppress the national liberation movements, or to impose policies or internal or external trends on other countries. Thus terrorism turns into an instrument of foreign policy implementation and means of intervention in the internal affairs of other countries. There is no doubt that this leads to the worsening of relations between them may ultimately paid to rupture or devastating armed conflicts. These risk involved in terrorism, prompted us to look at this problem. تعد ظاهرة الارهاب من أخطر الظواهر التي تواجه المجتمع الدولي اليوم، وتتضح خطورة هذه الظاهرة في عدد ضحايا الارهاب وفي الخسائر المادية الناجمة عنه. ولايقتصرالارهاب اليوم على افعال يرتكبها فرد او مجموعة افراد بدافع الحصول على منافع مادية أو سياسية، بل انه يشمل ايضاً الحملات الواسعة التي تشنها الدول لقمع حركات تحررية وطنية أو لفرض سياسات أو اتجاهات داخلية أو خارجية على دول اخرى. وهكذا يتحول الارهاب الى أداة من أدوات تنفيذ السياسة الخارجية والى وسيلة من وسائل التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخرى. ولا شك ان هذا يؤدي الى تأزم العلاقات بينها قد يدفعها في النهاية الى قطيعة او نزاعات مسلحة مدمرة. ان هذه الخطورة التي ينطوي عليها الارهاب، هي التي دفعتنا الى البحث في هذه المشكلة.


Article
عنف الدولة في هدر الإمكانية وسوء تخصيص الموارد في العراق

Authors: عبد علي كاظم
Pages: 45-58
Loading...
Loading...
Abstract

When tracing the history of the practice economic development in Iraq has since the emergence of the Iraqi state to now, evident that the record of this practice was tainted by a lot of disdain for the deliberate economic resources available, especially rents oil supplier, with total absence of understanding of the philosophy of the existence of this resource grant granted us God out,without the slightest effort in existence, but was being handled in a non-rational and far from Alrashadh and responsibility even in the aspects of ethical, to ensure the right of society and generations midwife, and Astmri politicians provide returns this resource on the tables looters and corrupt at home and abroad, and they went beyond that, to count falls under their responsibility is due to them, on the basis of (God I Khalifa earth, what I took it to me, and I give it ment to me).عند تتبع تأريخ الممارسة الاقتصادية في العراق مذ نشوء الدولة العراقية الى الآن، يتضح جلياً أن سجل هذه الممارسة كان يشوبه الكثير من الاستهتار المتعمد بالموارد الاقتصادية المتاحة، لاسيما ريع المورد النفطي، مع الغياب التام لفهم فلسفة وجود هذا المورد كمنحة حبانا الله سبحانه وتعالى بها، من دون أدنى جهد في وجودها، بل جرى ويجري التعامل معها بطريقة غير عقلانية وبعيدة عن الرشادة والمسؤولية حتى في جوانبها الأخلاقية، في ضمان حق المجتمع وأجياله القابلة، واستمرئ الساسة تقديم عوائد هذا المورد على موائد النهابين والمفسدين في الداخل والخارج، وذهبوا الى ابعد من ذلك، الى عد ما يقع تحت مسؤوليتهم هي استحقاق لهم، على قاعدة (إنا خليفة الله فالأرض، فما أخذته فهو لي، وما أعطيه فهو منة مني).

Table of content: volume: issue: