Table of content

political issues

قضايا سياسية

ISSN: 20709250
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Political Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The political issues is a political scientific journal published quarterly by the college of political science al-nahrain university.all reserved number part of this publication may be reproduced without apermission of the editor in chief.
The submitted must be include and the information required therein is title of work for a book place of publication publisher year and page reference authors name title of articile journal title issue volume and number year and page reference correspondence and annual subscription :college of political science>

Loading...
Contact info

nahrainpol@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:16 issue:1

Article
الاستراتيجية والديمقراطية وتناوب قوى الجذب بينهما (الولايات المتحدة الأمريكية إنموذجاً)

Authors: منعم صاحي العمار
Pages: 1-39
Loading...
Loading...
Abstract

Since the mid-eighties of the last century, dominated the world, countries and peoples, wave to prove subjectivity Cderb emergency landing to evade the laws of influence returned and routines that surrounded the world as a result of liquidity that hit the structural performance polar international system prevailing at the time.And become all SI units all legacy Alanjaza national institutional, regional or international, both political, anticipation under expanse stability idle produced by Peace horror International, in its presence and performance after what damaged structural and moral from rehabilitation programs for their role and status, and development for their peoples,and procedural elements of the interaction between them.منذ أواسط ثمانينات القرن المنصرم، سادت العالم، دولاً وشعوباً، موجة عارمة لإثبات ذاتيته كدرب اضطراري للتملص من نواميس التأثير المعادة والروتينية التي حاصرت العالم من جراء سيولة الأداء التي أصابت الهيكلية القطبية للنظام الدولي السائدة آنذاك. وغدت جميع وحدات النظام الدولي بكل أرثها الإنجازي على الصعيد الوطني المؤسساتي أو الإقليمي أو الدولي بشقيه السياسي والمنظماتي، ترتقب في ظل فسحة الاستقرار الموهوم التي أنتجتها سلام الرعب الدولي، انفراطاً في وجودها وأدائها بعد ما أصابها الضرر البنيوي والقيمي من جراء خطل البرامج التأهيلية لدورها ومكانتها، والتنموية لشعوبها، والإجرائية لمقومات التفاعل بينها.


Article
لعلاقات الروسية- الأمريكية من الشراكة الإستراتيجية إلى المنافسة الجيوسياسية

Loading...
Loading...
Abstract

Has turned American partnership - Russian to fight terrorism so-called: (strategic partnership), which was held the day after the events of atheist th of September the year 2001, to compete with geopolitical, tries each and every one of them enhance the capacity of influence relative to the former Soviet republics. U.S. policy towardRussia in the post-cold War policy is fixed is to work to impede the re-emergence of Russia as a regional hegemon diplomatically and strategically, or as a comprehensive competition or end them, the recent conflict in the (Caucasus) explains that after evolved Russian foreign policy, asMoscow is seeking to emerge as a regional power diplomatically and strategically, and thus the conflict last in the (Caucasus) between Russia and Georgia are two sides: When attacked South Ossetia, contributed to Georgian President (Mikhail Saakashvili) surrounded by U.S. advisers in strategy marginalize Russia followed by NATO since1991, but through rapid reaction force, the Kremlin wanted to clarify that the era of leniency are gone for good, but this conflict is taking shape in the long run, a long cycle of history. لقد تحولت الشراكة الأمريكية- الروسية لمحاربة الإرهاب المسماة بـ:(الشراكة الإستراتيجية) والتي عقدت غداة أحداث الحادي عشر من أيلول العام 2001م، إلى منافسة جيوسياسية ،يحاول فيها كل واحد منهما تعزيز قدرات نفوذه النسبية على جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق.سياسة الولايات المتحدة الأمريكية تجاه روسيا الاتحادية في مرحلة ما بعد الحرب الباردة هي سياسة ثابتة تتمثل في العمل على أعاقة أعادة ظهور روسيا الاتحادية كقوة إقليمية مهيمنة دبلوماسياً واستراتيجياً، أو كقوة شاملة منافسة أو ندّ لها، فإنّ النزاع الأخير في (القوقاز) يفسّر ذلك بعدما تطورت السياسة الخارجية الروسية، إذ تسعى موسكو من اجل الظهور كقوة إقليمية دبلوماسياً واستراتيجياً، وهكذا فإنّ للنزاع الأخير في (القوقاز) بين روسيا الاتحادية وجورجيا وجهان : فعندما هاجم اوسيتيا الجنوبية، أسهم الرئيس الجورجي (ميخائيل ساكاشفيلي) المحاط بمستشارين أمريكيين في استراتيجية تهميش روسيا الاتحادية التي اتبعها الحلف الأطلسي منذ العام 1991م، ولكن من خلال سرعة وقوة الرد، فإن (الكريملين) أراد إيضاح أن حقبة التساهل قد ولت نهائياً، إلاّ أن هذا النزاع يرتسم على الأمد البعيد، وهو أمد دوامة التاريخ .


Article
معادلة التفوق في العلاقات الإيرانية - الخليجية ( توازن أم أختلال)

Loading...
Loading...
Abstract

Express relationships between two or more for a wide range of overlapping exchanges that affect and are affected by the relevant decision-making status of peace or war. Thus, the goal of the study of these relationships is to seek a general knowledge about the behavior of States Parties to this relationship, and to contribute to the understanding of the events and emerging issues, including through the means and methods of analysis assumptions and political realities. Consistent with this, it becomes to talk about balance in the equation of relations these, leading to clarify lines of excellence for this party to the other party, I mean basically the simplest sense, identify foundations that balance according to data the real equation, which constitute the power component, the President, as there is in the context of any relationship between two or more given force, which is the general framework of the potential and the power and influence. تعبر العلاقات بين دولتين أو أكثر عن نطاق واسع من المبادلات المتداخلة التي تؤثر وتتأثر بصنع القرارات ذات العلاقة بوضع السلم أو حالة الحرب. وعليه، فأن هدف دراسة هذه العلاقات هو السعي للحصول على معرفة عامة حول سلوك الدول الأطراف في هذه العلاقة، والأسهام في فهم الأحداث والقضايا الناشئة بينها عن طريق وسائل وطرق تحليل الأفتراضات والوقائع السياسية. وأتساقاً مع ذلك، يصبح الكلام عن التوازن في معادلة العلاقات هذه، وبما يؤدي إلى توضيح خطوط التفوق لهذا الطرف على الطرف الآخر، يعني في أساسه وأبسط معانيه، تحديد مرتكزات هذا التوازن وفق المعطيات الحقيقية للمعادلة والتي تشكل القوة مكونها الرئيس، إذ يوجد في إطار أي علاقة بين دولتين أو أكثر معطى القوة الذي يُـعدّ الأطار العام للأمكانات والقدرة والتأثير.

Table of content: volume: issue: