Table of content

Regional Studies

دراسات اقليمية

ISSN: 18134610
Publisher: Mosul University
Faculty: President of University or centers
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Regional Studies:is a scientific,quarterly,academic and refereed journal; issued by Regional Studies Center. The first issue of it was in 2004; it publishes 4 issues yearly; it aims at publishing Studies concerning affairs and relations of Iraq and neighboring states in political, economic,historical , cultural, geographical and law aspects.

Loading...
Contact info

Email:regionalstudies2003@yahoo.com
Phone Number:07481705878

Table of content: 2012 volume: issue:28

Article
أثر العامل الإقليمي في العلاقات العربية - الكردية

Loading...
Loading...
Abstract

إن تاريخ الشرق الأوسط والعراق في قلبه ما هو إلا تاريخ الصراع بين الشرق والغرب. إن العـراق بشكل خاص كـان وسيظـل ساحة للصراع.. كان ساحة للصراع بين البيزنطيين والساسانيين وبين العثمانيين والصفويين وظل الناس في العراق وقودا لتلك الصراعات، وللأسف لم تكن لهم فيها ناقة ولأجمل. لقد استنزفت تلك الصراعات إمكانات العراق الاقتصادية والاجتماعية والفكرية وانعكس ذلك سلبا على الناس. ولسنا –في هذه الدراسة - بصدد الدخول في متاهات أيام الصراع تلك وملابساتها وانعكاساتها ولكن لابد من تقرير حقيقة ثابتة وهي أن تلك الصراعات وما كان ينجم عنها من تدخلات كانت تزداد عندما يكون العراق ضعيفا وتقل عندما يقوى العراق. نحن لا ننكر في أن يكون لتركيا نفوذ في العـراق ولا لإيران ولا للعرب ولكن لابد أن تؤخذ سيادة العراق ووحدة العراق بنظر الاعتبار.لإيران أجندات ومصالح وامتدادات بشريـة وثقافية وأمنيـة في العراق ولتركيا كذلك وللعرب وعلى العراقيين أن يعوا هذه الحقائق على أن َيظهروا موحدين وأقوياء وقادرين على المحافظة على بلدهم.


Article
Iran and Arab – Israeli Conflict 1979 – 2009
إيران والصراع العربي – الإسرائيلي 1979 – 2009

Loading...
Loading...
Abstract

The question of the Arab-Israeli conflict has received the attention of the regional states according to the interests of these states in regard to that conflict; thus, this research sheds light on the Iranian attitude toward the Arab – Israeli conflict since the outbreak of the Iranian revolution in 1979 until 2009 and the variables of this question at the time of this research, also the nature of Iran's attitudes toward this conflict and their reflection upon it.نالت قضية الصراع العربي- الإسرائيلي من اهتمام الدول الإقليمية وفق ما تقتضيه مصلحة تلك الدول من الصراع، ومن هذا المنطلق يسلط هذا البحث الضوء على موقف إيران من الصراع العربي - الإسرائيلي منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979 وحتى عام 2009، وما شهدته هذه القضية من متغيرات أبان مدة البحث، وطبيعة المواقف الإيرانية من مسالة الصراع وانعكاساته عليه.


Article
The Turkish Mediation in Syria_Israel Negotiations (2004-2009)
الوساطة التركية في المفاوضات السورية- الإسرائيلية 2004- 2009

Loading...
Loading...
Abstract

This study tackles the Turkish role in the negotiation between Syria &Israel (2004- 2009) ،which the U.S used to play since 1991. As a result of progress in bilateral relations between Turkey and Syria due to the foreign attitudes of the Developme nt & Justice Party in Turkey since the advent of 2003, Turkey tries to push the ceased peaceful efforts between Syria Isrel through the Turkish interactive role in the Middle East and its obvious international & regional rising as apivotal state with strategic importance.توضح هذه الدراسة دور تركيا في المفاوضات التي جرت بين سوريا وإسرائيل خلال السنوات 2004-2009 بعد أن كانت تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية منذ سنة 1991 بهدف دفع جهود السلام المتعثرة بين سوريا وإسرائيل، اثر التحسين الذي طرا على علاقات تركيا مع سوريا، بسبب التوجهات الخارجية حكومة حزب العدالة والتنمية في تركيا منذ أوائل سنة 2003 من حيث دور تركيا التفاعلي في منطقة الشرق الأوسط وصعودها الإقليمي والدولي بشكل واضح كدولة محورية ذات أهمية إستراتيجية.


Article
Assessing the Role of Arab Tourism in the Economic and Human Development Comparative Study on Global Level
تقدير دور السياحة العربية في التنمية الاقتصادية والبشرية دراسة مقارنة على الصعيد العالمي

Loading...
Loading...
Abstract

Study aims to “assess the role of Arab tourism in economic and human development as a group alone and together with the global, in a similar comparative estimates”. The focus of the analysis will be on determining the difference between both groups in performance and directions. Also with their interior performance and with the other global aggregates. The work has supposed that “concrete contribution of the Arab tourism sector in developing most economies is modest, owing that to the state failure in developing the tourism sector itself and to a lack of investment for individuals in.” The study tried: to address the relationship of tourism development and economic development; to find how regionally to develop it, besides the competitiveness indicators of Arabic travel and tourism; to estimate the impact of tourism on economic and human development; to estimate tourism movement with economic performance and human development; and to estimate the global relations between tourism performance with economic and human development. The results have confirmed the importance of the tourism sector at the Arab economies, for both economic development and human development, but hadn't positive impact to contribute economic growth before an improvement of per capita GDP by 1.17%, and before somewhat improve in the human development indicators by 2.17%. While the international reality is best, uncertain statistical significance of many effects were so important on the economic performance and human development. These effects refer to: the importance of tourism competitiveness, human capital (education scale); and the gap of performance - human development. In fact, their interactions and estimates were completely settled in the simple and multiple relations. The Arab economies, in general, and particular in many, as Jordan, Lebanon, Saudi Arabia and Egypt have the opportunity for tourism industry and to support it as an important source for growth and progress. Cases with the education a much better. تهدف الدراسة إلى "تقدير دور السياحة العربية في التنمية الاقتصادية والبشرية فيها مع تقدير مماثل مقارن على الصعيد العالمي لتحديد وجه الاختلاف ووجهته بين أدائها مجموعة لحالها وبين أدائها مع المجاميع العالمية الأخرى"، وتـرى " تواضع الإسهام الملموس للقطاع السياحي لمعظم الاقتصادات العربيـة وأن مـرد ذلك هو قصور تطوير هذا القطاع من قبل الدولة وقصور استثمار الأفراد فيه". تتناول الدراسة بالتحليل التنمية السياحية والتنمية الاقتصادية؛ وتنميتها عربيا ومؤشرات تنافسية السياحة والسفر العربية؛ وتقدير آثار السياحة على التنمية الاقتصادية والبشرية؛ وتقديرات السياحة والأداء الاقتصادي والتنمية البشرية عربياً؛ وتقديرات السياحة والأداء الاقتصادي والتنمية البشرية عالمياً. تؤكد تقديرات الدراسة أهمية قطاع السياحة لكل من التنمية الاقتصادية والتنمية البشرية في البلدان العربية ولكن تأثيرها لا يسهم ايجاباً في النمو الاقتصادي إلا بعد تحسن الناتج الإجمالي المحلي للفرد 1.17% وتحسن مؤشرات التنميـة البشرية 2.17% بينما الصورة دوليا أفضل، مؤآدة الأهميـة الاحصائية لتأثيـرات كل من: التنافسية السياحية؛ ورأس المال البشري (مقياس التعليم)؛ وفجـوة الأداء-التنمية البشرية وكانت تفاعلاتها مهمة جداً على الأداء الاقتصادي وعلـى التنمية البشرية وبتقديرات محسومة تماماً في العلاقات البسيطة والمتعددة. والاقتصـادات العربية بعامة، وفي الأردن ولبنان والعربية السعودية ومصر بخاصـة أمام فرصة لصناعة السياحة ودعمها قطاعاً ومصدراً للنمو وللتقدم، والحالات مع التعليم أفضل بكثير.


Article
Algeria and the Arab movements for change 2011
الجزائر وحركات التغيير العربية 2011

Loading...
Loading...
Abstract

The events of October / October 1988, made Algeria locked in a unique experience in the face of opposition, armed or unarmed, and gave the authority of the Algerian special force in the face of any emergency situation, and given the experience the ability to know whether the situation is appropriate to make some concessions, or is it allowed to take stance. And live the Algerian government is currently at a crossroads, especially in light of the great transformations that take place in the Arab world. Either verify that the demands of the Algerian people and succeed in the implementation of Five-Year Plan (2010-2014) and thus ensuring the survival. Or fail to meet the demands of the people and then to leave it in a peaceful way or the other way. إن أحداث تشرين الأول/ أكتوبر عام 1988 جعلت الجزائر تخوض تجربة فريدة في مواجهة المعارضة، مسلحة أم غير مسلحة، وأعطت للسلطة الجزائرية قوة خاصة في مواجهة أي وضع طارئ، كما أعطتها التجربة القدرة على معرفة هل أن الوضع ملائم لتقديم بعض التنازلات أم أنه يسمح باتخاذ موقف صلب. وتعيش الحكومة الجزائرية حاليا على مفترق طرق، وخصوصا في ظل التحولات الكبيرة التي تجري في العالم العربي. فأما أن تحقق مطالب الشعب الجزائري وتنجح في تنفيذ الخطة الخمسية (2010-2014) وتضمن بذلك البقاء. أو تفشل في تحقيق مطالب الشعب وعليه آنذاك أن يرحل أما بطريقة سلمية أو بطريقة أخرى.


Article
Turkish – Isreal Relations After Davos 2009
العلاقات التركية – الإسرائيلية بعد مؤتمر دافوس 2009

Loading...
Loading...
Abstract

The Turkish – Isreal relations, espically after the military Isreali-Turkish agreement in 1996, raised many questions by the researchers and specialists; and this alliance was against whom? The research is composed of an introduction, two subjects, and conclusion. The First subject is about the Turkish - Isreal relations(historical preamble), and indicated to the historical stages of these relations. While the second subject treated with Turkish-Isreal relations during the period of the AKP; and covered first the Turkish - Isreal relations before Davos and second talked about the conference of Davos and tensions in relations between Turkey and Isreali; and then got to a conclusion that explains the mutual interests and strong relations between Turkey and Isreal. أثارت العلاقات التركية - الإسرائيلية خاصة بعد الاتفاق العسكري الإسرائيلي التركي 1996 العديد من التساؤلات من قبل الباحثين والمختصين وان هذا التحالف موجه ضد من؟ تكون البحث من مقدمة ومحورين وخاتمة تناول المحور الأول العلاقات التركية الإسرائيلية (تمهيد تاريخي) وأشار إلى المراحل التاريخية التي مرت بها العلاقات. أما المحور الثاني فقد تناول العلاقات التركية الإسرائيلية في عهد حزب العدالة والتنمية. وتطرق أولا إلى العلاقات التركية الإسرائيلية قبل مؤتمر دافوس وثانيا تحدث عن مؤتمر دافوس وتوتر العلاقات التركية الإسرائيلية ثم خرج البحث باستنتاجات أهمها المصالح المشتركة والعلاقات القوية بين تركيا وإسرائيل.


Article
Relations, Iraq - Jordan after a U.S. withdrawal from Iraq, Present data and future prospects
العلاقات العراقية – الأردنية بعد الانسحاب الأمريكي من العراق معطيات الحاضر وآفاق المستقبل

Loading...
Loading...
Abstract

Relations have witnessed Iraqi-Jordanian period of U.S. occupation of Iraq, a remarkable development, contributed to the development of many of the political facts, prompting observers and political analysts to watch Mastúl to those relationships in light of fears of files are political took to emerge with the end of U.S. occupation of Iraq, and these files, security file, which took haunts decision-makers in both countries who seek to transit their relationship towards the further development and cooperation to maintain security and stability, which therefore constitutes a strategic depth for Iraq and Jordan alikeشهدت العلاقات العراقية الأردنية فترة الاحتلال الأمريكي للعراق تطورا ملحوظا، أسهم في تطورها العديد من المعطيات السياسية، الأمر الذي دفع بالمراقبين والمحللين السياسيين إلى ترقب ماستؤول إليه تلك العلاقات في ظل مخاوف من وجود ملفات سياسية أخذت بالبروز مع انتهاء الاحتلال الأمريكي للعراق، ومن هذه الملفات، الملف الأمني الذي اخذ يؤرق صناع القرار في كلا البلدين اللذان يسعيان إلى العبور بعلاقاتهما نحو مزيد من التطور والتعاون للمحافظة على الأمن والاستقرار مما يشكل بالتالي عمقا استراتيجيا للعراق والأردن على حد سواء.


Article
Jordanian Election Laws and their Impact on Political* Reform (1989 - 2010)
قوانين الانتخابات النيابية الأردنية وأثرها في الإصلاح* السياسي (1989-2010)

Loading...
Loading...
Abstract

This paper is meant to shed light on the Jordanian election laws and their impact on the political reformation process from 1989 up to the present time. By so doing, an attempt has been made to thoroughly review the most salient election laws issued during this period with special emphasis on their positive as well as negative aspects which, in turn, have affected the political reformation process in Jordan. Results show that the seven laws issued during this phase included numerous positive aspects, which participated in the fulfillment of a real political reformation process. Among others, such positive aspects include the increase of the number of representatives (from 80-120), increase of the number of women quota seats, and decrease the age of the voters to 18 (instead of 19 years old), the reliance on the ID cards issued by the Civil Status Department instead of the election cards previously used. It has been apparent that the decrease of the elector’s age enabled more young people to participate in the election process. Furthermore, the use of the ID card has also made it easy for voters to participate in the election processes. Results have also shown a number of negative aspects, which can be summarized as follows. First, the one-man-one-vote system, which is still in effect, replaced the broad national choices by narrow regional, tribal and sects’ loyalties. Second, the seats of the Lower House are distributed based on governorates and geographical areas instead of the number of population, a feature that has consistently led to an apparent imbalance in the real representation of the population. A number of recommendations have been proposed by the researchers emphasizing the constitutionality, legality and legitimacy of the election laws, which, in turn, have led to the systemization and development of the political reformation process in Jordan. يتناول هذا البحث قوانين الانتخابات النيابية في الأردن وأثرها في الإصلاح السياسي منذ العودة للديمقراطية عام 1989 والى 2010 من خلال استعراض أهم القوانين التي صدرت خلال هذه الفترة، وأبرز الإيجابيات والسلبيات التي تضمنتها هذه القوانين التي أثرت فيما بعد على الإصلاح السياسي في الأردن بشكل عام. وتوصلت الدراسة إلى أن القوانين السبعة التي صدرت خلال هذه الفترة، تضمنت العديد من الإيجابيات التي أسهمت في إحداث إصلاح سياسي حقيقي مثل: زيادة عدد مقاعد مجلس النواب من 80 إلى 120 مقعداً، ورفع عدد مقاعد الكوتا النسائية من ستة إلى اثنتي عشرة مقعداً، وخفض سن الناخب من (19) عاماً إلى (18)، الذي مكن عدداً أكبر من الشباب للمشاركة في العملية الانتخابية، بالإضافة إلى اعتماد البطاقة الشخصية الصادرة عن دائرة الأحوال المدنية بدلاً من البطاقة الانتخابية في عملية الاقتراع، مما سهل على المواطنين المشاركة في الانتخابات النيابية، كما تبين أن هناك عدداً من السلبيات يمكن إيجازها كالآتي: الإبقاء على نظام الصوت الواحد غير المتحول، الذي شجع على الولاءات الضيقة كالعشائرية والعائلية والطائفية والإقليمية على حساب الخيارات الوطنية الأوسع، وعدم توزيع مقاعد مجلس النواب على المحافظات والمناطق بحسب عدد السكان، مما أحدث خللاً في تمثيل سكان المحافظات والمناطق تمثيلاً عادلاً في مجلس النواب.


Article
Activation of cognitive intelligence and trends in e-Learning for selected countries
تفعيل الذكاء المعرفي واتجاهات التعليم الالكتروني لدول مختارة

Loading...
Loading...
Abstract

The global trend towards knowledge economies that depend on the basis of modern technologies and best use of economic resources led to a focus on knowledge investment to raise the level of welfare, as these technologies became a means of survival and a tool cannot be dispensed with under the open world depends on the competitiveness ability. The research aims to identify the contents of the Cognitive Intelligence and the most important trends in e-learning in the countries of the sample, and will adopt descriptive analysis approach for the style of trends in the Arab and international experiences from their original sources, as well as research articles, and Arabic and foreign books, which will be a set of conclusions and proposals.إن التوجه العالمي نحو اقتصاديات المعرفة التي تعتمد بشكل أساس على التقنيات الحديثة، والاستخدام الأمثل للموارد الاقتصادية أدى إلى التركيز على الاستثمار المعرفي لرفع مستوى الرفاه، إذ أصبحت تلك التقنيات وسيلة بقاء وأداة لا يمكن الاستغناء عنها في ظل عالم مفتوح يعتمد على القدرة التنافسية، ويهدف البحث الى التعرف على مضامين الذكاء المعرفي، واهم اتجاهات التعليم الالكتروني في دول العينة، وسيعتمد منهج التحليل الوصفي لاتجاهات التجارب العالمية والعربية من مصادرها الأصلية، فضلا عن البحوث والمقالات والكتب العربية والأجنبية، وتم التوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات والمقترحات.


Article
Political Decision Making In Bahrain Kingdom
صناعة القرار السياسي في مملكة البحرين

Loading...
Loading...
Abstract

In front of the Arabian Gulf States Bahrain Kingdom is different, characterized political instability, Although there are No so many changes had taken place on the structure of political system in Bahrain, there are no any changes had done on the mechanism of political-Decision making Since the independence of Bahrain Kingdom on 1971. the power is concentrated in the hand of Amair till Sheikh Hamad Bin Salman Al-Khalifa had taken this power in1999 in which the state had witnessed so many reform. Specially after change the political regime from Emara to kingdom according to new constitution 2002, This has been reflected on all aspects of state. Specially the citizen in Bahrain had the good income. This is support the ability of the political decision maker to do the best, and reduce the political errors ,especially at the foreign policy.على العكس من باقي دول الخليج العربي فإن مملكة البحرين تعاني من عدم استقرار سياسي، بالرغم من ذلك لم يجري الكثير من التغيرات على بنية النظام السياسي في البحرين وبقيت صناعة القرار على حالها منذ إعلان استقلالها عام 1971، وقد بقيت السلطة تتركز بيد الأمير حتى بعد تولي الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة السلطة عام 1999 وفي عهده حصلت بعض الإصلاحات خاصة بعد تحول الإمارة الى مملكة وفق الدستور الجديد لعام 2002، وقد أتعكس هذا التحول على كل مفاصل الدولة، ولاسيما ان المواطن في البحرين يمتلك دخلا جيدا. وقد عزز ذلك من قدرة صانع القرار السياسي في اتخاذ أفضل البدائل، وقلل أو غطى على الأخطاء السياسية للمملكة، ولاسيما على صعيد السياسة الخارجية.


Article
Saudi-Iranian competition in the republics of Central Asia, the Islamic
التنافس السعودي/الإيراني في جمهوريات اسيا الوسطى الإسلامية

Loading...
Loading...
Abstract

The disintegration of the Soviet Union leave , a political vacuum and security in the region of Central Asia, at a time when the Islamic republics of the newly independent unprepared for independence, did not have the structures and experiences essential to enable them to shoulder the burdens of the modern state, making it vulnerable to competing countries, a global, regional, sought to attract more or less for influence on its future political and the pattern of international relations, and these competitions implicit competition between Saudi Arabia and the Islamic Republic of Iran, which Tstkhaddman the religious factor to attract these republics in Central Asia. Being the vying for the leadership of the Muslim world. And took the Saudi-Iranian rivalry towards the republics of Central Asia, methods, and many activities are focused in working to promote religious and cultural relations as well as economic and political support of these republics.ترك تفكك الاتحاد السوفيتي، فراغا سياسيا وامنيا في منطقة اسيا الوسطى، في وقت كانت الجمهوريات الإسلامية المستقلة حديثا غير مهيأة للاستقلال، ولم تكن تمتلك هياكل وخبرات أساسية تمكنها من النهوض بأعباء الدولة الحديثة، مما جعلها عرضة لتنافس دول عالمية وإقليمية سعت لاجتذابها بشكل أو بأخر للحصول على النفوذ بمستقبلها السياسي ونمط علاقاتها الدولية، ومن هذه المنافسات التنافس الضمني بين المملكة العربية السعودية وجمهورية إيران الإسلامية،اللتان تستخدمان العامل الديني لاجتذاب تلك الجمهوريات في أسيا الوسطى. كونهما يتنافسان على زعامة العالم الإسلامي. واتخذ التنافس السعودي الإيراني تجاه جمهوريات أسيا الوسطى أساليب وأنشطة عديدة تنصب في العمل على تعزيز العلاقات الدينية والثقافية فضلا عن تقديم الدعم الاقتصادي والسياسي لهذه الجمهوريات.

Table of content: volume: issue:28