Table of content

Euphrates Journal of Agriculture Science

مجلة الفرات للعلوم الزراعية

ISSN: 38752072
Publisher: Al-kasim University
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The magazine accepts and disseminates authentic scientific research with outstanding level of agricultural sciences and other sciences associated with them.The journal publishes research in both Arabic and English, with summaries in both per search.
Date of the first issuance of 2009
Publications in year 4 numbers for each folder
Number of issues during the period of 2009-2012 is 14

Loading...
Contact info

alfuratagriculture@yahoo.com

Table of content: 2012 volume:4 issue:4

Article
THE ROLE OF LEVELS IRRIGATION AND DDFICIT IRRIGATION TREATMENTS ON CONSUMPTIVE WATER USE, GROWTH AND YIELD OF Vicia faba L.
دور مستويات الري ومعاملات الري غير الكامل في حساب الاستهلاك المائي ونمو وحاصل الباقلاء Vicia faba L.

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Field studies were conducted for scheduling full and deficit irrigation of Vicia faba L. under water tension in autumn season 2010-2011 at field experiment in Agricultural Research Station of Abu-Graib- Baghdad, Iraq , 20 km west of Baghdad ( the location lies on longitude 33 22 north and latitude 44 24 and 34 m above sea level). The objective of the study was to estimate the crop water requirements and water use efficiency. The experimental design was split plot in RCBD with three replications. The main plots were for water tension and sub- plot for full and deficit irrigation treatment (control S0, and deficit irrigation included omitting one irrigation at branching S1, flowering S2, beginning pod S3 and beginning seed stage S4). Faba bean cultivars were in main plots planted in 10th October 2010 and harvested in 10th April 2011 irrigation was imposed at 50% depletion of available water. Amount of required irrigation water use to estimated actual evapotranspiration depending on water balance equation, reference evapotranspiration from modified Penman Montieth equation, and evaporation from class-A-pan. Results show the deficit irrigation caused significant differences in actual evapotranspiration between the full irrigation and deficit irrigation treatments. Actual evapotranspiration (ETa) for the full irrigation treatments significantly increased by 4.3, 6.5, 9.2, 9.2 and 7.4, 11.6, 11.6, 14.7 and 4.7, 5.9, 5.9, 8.2% of S1, S2, S3, S4 respectively in 100%, 75% and 60% depletion of field capacity. The water tension reduced of actual evapotranspiration by 21.6, 29% in 75% and 60% compared 100% treatment. The value of reference evapotranspiration (ET0) was calculated using Penman-Montieth modified equation and pan-A recorded 561, 860 mm, respectively, while the actual evapotranspiration recorder 525, 433 and 405 mm in 100%, 75% and 60% depletion of field capacity. The highest water use efficiency was obtained from 75% treatment 1.59 kg/m3. Water stress caused reduction in plant height, No. of branches/plant, biological yield and seed yield values by 5and 15; 10 and 31; 8 and 15; 25 and 48; 3 and 19% 75% and 60% depletion of field capacity, respectively. الخلاصة : نفذت تجربة حقلية بجدولة الري الكامل وغير الكامل (الري الناقص Deficit Irrigation) لمحصول الباقلاء Vicia faba L. وتحت شدود مائية في حقل تجارب قسم البستنة - كلية الزراعة - جامعة بغداد في أبي غريب (20 كم غرب بغداد) (على خط عرض 22 33 شمالاً وخط طول24 44 شرقاً وارتفاع 34.1 م فوق مستوى سطح البحر) خلال الموسم الخريقي 2010 - 2011 في تربة مزيجة طينية ((Clay loam تصنف Typic torrifluvent. تهدف الدراسة لتحديد الاحتياجات المائية للمحصول وكفاءة استعمال المياه عند جدولة الري الكامل والناقص وتحت معاملات الشد المائي للباقلاء. أستخدم تصميم الالواح المنشقة Split – Plot Design بتوزيع القطاعات العشوائية الكاملة (Randomized Complete Block Design) وبثلاثة مكررات. أحتلت مستويات الري (الشد المائي) العامل الرئيسي Main-plot ومعاملات الري الكامل والناقص العامل الثانوي Sub-plot إذ أن معاملة ري كامل (مقارنة) (S0) ومعاملة ري ناقص (قطع رية) عند كل من مراحل التفرعات (S1) والتزهير (S2) وتكوين القرنات (S3) وتكوين البذور (S4)، يكون الري عند استنفاذ 50% من الماء الجاهز في التربة. زرعت بذور الباقلاء (Vicia faba L.) صنف أسباني بتاريخ 10/10/2010 وحصدت 10/ 4/ 2011. أستعملت كميات المياه المضافة في حساب قيم الأستهلاك المائي الفعلي (ETa) (التبخر نتح الفعلي) من خلال معادلة الموازنة المائية، إذ تم تقدير المحتوى الرطوبي في مقد التربة بعد الري وكذلك قبل الرية التالية مباشرة خلال موسم النمو، وحسب التبخر نتح المرجعي حسب معادلة بنمان مونتيث المعدلة وحوض التبخر. بينت نتائج الدراسة أن قطع معاملات الري الناقص (قطع رية واحدة خلال مراحل النمو المختلفة) أثرت معنويا"في كمية التبخر نتح الفعلي، إذ ازداد مقدار التبخرنتح لمعاملة المقارنة (S0) بنسبة 4.3 و6.5 و9.2 و9.2 ، 7.4 و11.6 و11.6 و14.7 ، 4.7 و5.9 و5.9 و8.2% مقارنة مع معاملات قطع الري S1 و S2 و S3 و S4، على التوالي عند معاملة 100% و75% و50% من السعة الحقلية. قللت معاملات الشد المائي من قيم الاستهلاك المائي الفعلي، وقد بلغت نسبة الانخفاض 21.6 و29% عند معاملات 75% و60% مقارنة بمعاملة 100%. بلغت قيم التبخر – نتح المرجعي 860 و561 مم لكل من حوض التبخر ومعادلة بنمان – مونتيث المعدلة، على التوالي. فيما كانت قيم التبخر – نتح الفعلي 525 و433 و405 مم عند معاملة 100% و75% و50% من السعة الحقلية. سجلت معاملة استنفاذ 75% من السعة الحقلية أعلى كفاءة مياه 1.59 كغم/م3. أن معاملات الشد المائي أثرت معنوياً في خفض ارتفاع النبات وعدد التفرعات لكل نبات وعدد القرنات لكل نبات والحاصل البايولوجي والحاصل الكلي وفي متوسطهما وبلغت نسبة الانخفاض5 و15 ، 10 و31 ، 8 و15 ، 25 و48 ، 3 و19% في معاملتي 75 و60%، على التوالي.


Article
Effect of water stress on carbohydrate metabolism during Pisum sativum seedlings growth
تأثير الاجهاد المائي في أيض الكاربوهيدرات خلال نمو بادرات البزاليا Pisum sativum L.

Authors: Evan Ibrahim Al-Jebory
Pages: 1-12
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In this research, we studied the effect of water stress on dry weight, water content, total, α and β-amylases, soluble sugars, protein content and proline content in seedlings of Pisum sativum seeds. The water stress was generated using by PEG-4000 in several concentrations (0.1, 1, 5, 10, 20 and 30 %). Increase in PEG concentration decreased water content as compared with control, whereas dry weight increased with increasing the concentration of PEG. Total, α and β-amylases decreased progessively with increasing of water stress level, whereas high concentrations of PEG decreased soluble sugars as compared with control. The content of protein decreased with increasing of PEG concentrations, whereas proline content increased with increasing of PEG concentrations. الخلاصة: في هذا البحث تم دراسة تاُثير الاجهاد المائي على الوزن الجاف والمحتوى المائي وفعالية أنزيم الاميليز والسكريات الذائبة ومحتوى البروتين والبرولين في البادرات خلال أنبات بذور البزاليا. تم تطبيق الاجهاد المائي بإستخدام تراكيز مختلفة (0.1، 1، 5، 10، 20 و30) % من مركب بولي أثيلين كلايكول. ان الزيادة في تركيز بولي اثيلين كلايكول يؤدي الى أنخفاض المحتوى المائي مقارنة بالسيطرة، بينما يزداد الوزن الجاف بزيادة تركيز PEG . تنخفض فعالية انزيم الاميليز تدريجياً بزيادة تركيز PEG. ان التراكيز العالية من PEG يقلل محتوى السكريات الذائبة مقارنة بالسيطرة. ينخفض محتوى البروتين بزيادة تركيز PEG، في حين يزداد محتوى البرولين بزيادة تركيز PEG.

Keywords


Article
Effect of treatment of Kinetin to Reduce the Salinity Damage by Drainage Water Irrigation on the Growth, and Nitrate Accumulation in the Leaves of Spinach, Spenacia oleracea L.
تأثير المعاملة بالـ Kinetinفي التقليل من اثر ملوحة مياه البزل في بعض صفات النمو وتراكم النترات للسبانخ Spenacia oleracea L.

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted on a private farm at Babylon Governorate on fifteen of October 2010 until 15- Feb- 2011 & fifteen of October 2011 until 15- Feb- 2012 as two seasons respectively , to study effect of treatment of Kinetin with three concentrations (0.00, 20, 40 mg/liter) and the quality of irrigation water as well as the interaction between them. Spinach seeds soaked in the Kinetin concentrations for three hours& sowed, the experiment included about 9 treatments with three replications. Results showed that the Kinetin increased the plant tolerance of salt water stress significantly in the average of leaf area, total chlorophyll in the leaves, nitrate content of leaves, nitrate reductase of leaves, praline content & total amino acids of leaves. The results showed that reduction in all of studied parameters whenever increased the salinity of irrigation water. الخلاصة: أجريت التجربة في أحد المزارع الأهلية في محاافظة بابل للفترة من 15/10/ 2010 ولغاية 15/ 2/ 2011 ، ومن 15/ 10/2011 الى 15/ 2/ 2012 لموسمين على التوالي لدراسة تأثير المعاملة بالـ Kinetin (0.00 ،20 و 40 ملغم / لتر) ونوعية مياه الري على نبات السبانخ بأستخدام مياه بزل بالأضافة لمياه النهر كمعاملة سيطرة، تم نقع البذور بالتراكيز المذكورة لمدة 3 ساعات وزرعت بالالواح المخصصة لها بعد أعدادها للزراعة ،وصممت التجربة كونها عامليه بعاملين هما تراكيز Kinetin ونوعية مياه الري بثلاث مستويات ( 1.2 dSm-1 ،5 dSm-1، 10 dSm-1) والتداخل بينهما وزعت المعاملات عشوائياً حسب تصميم القطع المنشقةSplit plot design تضمنت 9 معاملات كررت كل معاملة 3 مرات. أظهرت النتائج بعد انتهاء التجربة إلى وجود تأثيرات معنوية للمعاملات التي عوملت بالـ Kinetin في زيادة تحمل الشتلات المعرضة للشد الملحي بسبب مياه الري المالحة وزيادة في معدل المساحة الورقية، نسبة الكلوروفيل الكلي بالأوراق ، معدل فعالية أنزيم النترات Nitrate reductase و معدل الأحماض الأمينية الكلية ولوحظ أيضا نقصان واضح بالمعدلات المذكورة عند الري باستخدام المياه المالحة ( مياه بزل ) وتزداد معدلات النقص كلما ازدادت ملوحة مياه الري وأظهر التداخل إن هنالك فروقاً معنوية قد حصلت في جميع الموشرات المدروسة.

Keywords


Article
Study the effect of seasonal months on buck semen using modified Tris solution for sperm motility following cryostorage
دراسة تأثير الأشهر الموسمية على السائل المنوي لذكور الماعز باستخدام محلول الترس المحور في حركة النطف بعد الحفظ

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : To investigate the effect of months on some characteristics of semen and the effect of cryostorage for several days on individual sperm motility of the semen treated with modified Tris solution, this study was conducted. The research was done in the farm and the laboratory of Department of Surgery and Obstetrics -College of Veterinary Medicine –University of Baghdad. Eight mature indigenous bucks aged 2-3 years old, were used for 6 months from 1-10-2005 to 31-3-2006. Semen was collected once a week from each male using artificial vagina. The study was included two experiments. Experiment No.1: study the effect of seasonal months on some characteristics of semen(ejaculate volume, seminal Hydrogen ions concentration {pH}, color ,mass and individual motility ,sperm concentration X 109/ml, vitality and dead sperm percentage and morphologically abnormal sperm. Experiment No.2 study the efficiency of modified Tris solution (MTS) (Tris 3.03gm+fructose 1.25gm+ citric acid 1.67gm+egg yolk) on individual sperm motility that collected from studied buck in experiment No1 and preserved in the refrigerator at 4-5°C. There was a significant (P<0.05) positive effect of October month on some semen characteristics (volume,pH , mass motility, individual motility, and lower percentage of dead and morphologically abnormal sperms, ) of bucks compared with other months . The results showed no significant (P>0.05) changes in sperm motility after 24 to 72 hrs of cryostorage. However there was a significant (p<0.05) decrease in percentage of individual motility after 96 hrs of cryostorage. It is concluded that October was more effective month on improving certain semen characters than other months in addition; cryostorage with MTS was suitable to preserve semen of local bucks in the refrigerator at 4-5 °C for 72 hours. الخلاصة : لمعرفة تأثير الأشهر على بعض صفات السائل المنوي و أحتماليةحفظه لعدة أيام بـأستخدام محلول الترس المحور لأكتشاف تاثيره على الحركة الفردية للنطفة تم اجراء هذه الدراسة. تم إجراء البحث في حقل ومختبر فرع الجراحة و التوليد في كلية الطب البيطري –جامعة بغداد. تم استعمال ثمانية ذكور ماعز محلية بالغة (2-3) لمدة ستة أشهر للفترة من 1-10-2005 و لغاية 31-3-2006. تم جمع السائل المنوي مرة أسبوعيا من كل ذكر باستخدام المهبل الاصطناعي.الدراسة تضمنت تجربتين.التجربة رقم 1 هي لمعرفة تأثير الأشهر الموسمية في بعض الصفات السائل المتوي(حجم القذفة الأس الهيدروجيني للسائل المنوي, اللون,الحركة الجماعية و الفردية,تركيز النطف X109/مللتر ,نسبة النطف الحيوية والميتة والنطف المشوهة,).التجربة رقم 2 كانت لدراسة فعالية محلول الترس المحور (الترس 3.03 غم + الفركتوز 1.25 غم + حامض الستريك 1.67 غم+صفار البيض) على الحركة الفردية و التي تم جمعها من ذكور الماعز في التجربة الأولى وبعد ذلك حفظه في الثلاجة (4-5)°م. اظهرت الدراسة بوجود تأثير معنوي (P<0.05) إيجابي لشهر تشرين الأول على بعض صفات السائل المنوي لذكور الماعز (حجم القذفة,الحركة الجماعية و الفردية, , أنخفاض نسبة النطف المشوهة , تركيز النطف (X 109/ مللتر) مقارنة بباقي للأشهر.2-بينت النتائج عدم وجود تغيير معنوي(P>0.05) في حركة النطف بعد 24 ولغاية 72 ساعة من الحفظ. في حين كان هنالك فرق معنوي (P<0.05) في أنخفاض الحركة الفردية بعد 96 ساعة من الحفظ. استنتجت الدراسة الحالية ان شهر تشرين الأول كان الاكثر تأثير في تحسين صفات السائل المنوي مقارنة بشهور اخرى اضافة لذلك يعد محلول الترس المحور هو الأفضل لحفظ السائل المنوي لذكور الماعز المحلية في الثلاجة (4-5)°م لغاية 72 ساعة.

Keywords


Article
Effect of Seaweed and Drainage Water on Germination and Seedling Growth of Tomato (Lycopersicon spp.)
تأثير المخصب العشبي Seaweed ومياه البزل على إستنبات ونمو البادرات لنبت الطماطة Lycopersicon spp.

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT : The study was conducted to evaluate the effect of seaweed, salt water and drainage water on germination percentage, rate and seedling growth of tomato (Lycopersicum spp.). Seeds were germinated in sterile distilled water as control 0 dsm-1, salt water (2.5, 5 dsm-1) and drainage water (2.7 dsm-1) in Petri dishes with 3 levels of seaweed (0.2%, 0.1%, 0.05%) in addition to the combination between them. In general results showed that most percentage and rate of germination, plumule and radicle length, fresh and dry seedling weight varied with control treatment. Salt water and drainage water having varying effects on germination percentage and rates. Besides, seedlings growth was more sensitive than germination in tomato. Seaweed treatments have no effects, while mixed with salt water and drainage water was improved germination and seedlings growth تأثير المخصب العشبي Seaweed ومياه البزل على إستنبات ونمو البادرات لنبت الطماطة Lycopersicon spp. الخلاصة : أجريت الدراسة لتقييم تأثير مخصب العشب البحري Seaweed مع الماء المالح ومياه البزل على معدل ونسبة إستنبات البذور ونمو البادرات لنبات الطماطة, حيث نُميت البذور في ماء مقطر معقم كعينة سيطرة (0 dsm-1) وكذلك بالماء المالح (2.5, 5 dsm-1) ومياه البزل (2.7 dsm-1)في أطباق بتري كلاَ على حده مع ثلاث مستويات من المخصب S.W. وهي (0.2%, 0.1%, 0.05%), بالإضافة لمعاملات المزج بين الS.W. ومياه السقي. بينت نتائج معاملات الماء المالح ومياه البزل بأن النسبة المئوية للإنبات ومعدل سرعة الإنبات يتفاوت مع عينة المقارنة (السيطرة) وكذلك الحال في طول كل من الجذير والرويشه, الوزن الرطب و الجاف للبادرات, أما معاملات المخصب وحده فلم تظهر تباين واضح, وكان نمو البادرات أكثر حساسية مما هو عليه في إستنبات البذور مع تحسن جميع المؤشرات المذكورة أعلاه فيما يخص معاملات المزج.

Keywords


Article
EFFECT OF FERTILIYZATION BY CHELATED IRON (Fe-EDTA)AND DATE OF APPLICAHION ON GROWTH OF MANGO SEEDLING c.v. Mahally
تأثير التسميد بالحديد المخلبي (Fe-EDTA) وموعد إضافته في نمو شتلات المانجوMangifera indica L. صنف المحلي

Authors: رواء هاشم حسون
Pages: 25-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This experiment was conducted to study the effect of three levels of Fe-EDTA (0 , 100 , 200) mg/seedling , and two times application of chelated iron and on some growth characteristics' of mango seedling. The results indicated that adding different levels of (Fe-EDTA) had significant effect in increasing of studied properties. The (100 mg Fe-EDTA/ seedling) treatment gave higher average highest of plant 134.40cm , number of branches 21.15 , length of branch 114.8cm number of leaves 133.65 , leaf area 22.92cm2 , leaves content of chlorophyll 0.1720% and leaves content of carbohydrate 2.397%. Statistical analytical results showed that a significant differences obtain between the time of Fe-EDTA application, the second time of application was significantly increased studied properties compared with first time of application. So the interactions between average of Fe-EDTA and time of application had significantly increased the studied properties and (100 mg Fe-EDTA/ seedling second time) treatment gave higher average of studied properties compared with other treatments. الخلاصة : نفذت التجربة لدراسة تأثير ثلاث مستويات من الحديد المخلبي (0 و100 و200) ملغم/ شتلة وموعد إضافته في بعض الصفات النمو الخضري لشتلات المانجو صنف المحلي. بينت نتائج الدراسة أن لإضافة الحديد المخلبي (Fe-EDTA) تأثيراً معنوياً في زيادة معدل الصفات قيد الدراسة فقد حققت المعاملة (100 ملغم حديد مخلبي/شتلة) أعلى معدلات لارتفاع النبات 134.40 سم ، لعدد الأفرع 21.15 ، لطول الفرع 114.80 سم ، لعدد الأوراق 133.65 ، لمساحة الورقة 22.915 سم2 ، محتوى الأوراق من الكلوروفيل 0.1720 % ومحتوى الأوراق من الكربوهيدرات 2.397 %. أما بالنسبة لتأثير موعد التسميد فقد أوضحت الدراسة تفوق الموعد الثاني منتصف آذار على موعد الإضافة الأول منتصف شباط معنوياً في زيادة معدلات الصفات قيد الدراسة. وقد أظهرت النتائج أن التداخل بين مستويات الحديد المخلبي وموعدي الإضافة تأثيراً معنوياً في زيادة معدلات الصفات قيد الدراسة، مقارنة بتأثير الحديد المخلبي لوحده أو موعدي التسميد لوحدهما. وقد حققت المعاملة 100 ملغم حديد مخلبي/ شتلة/ موعد الإضافة الثاني أعلى زيادة معنوية في بعض الصفات قيد الدراسة وبواقع 140.50 سم لارتفاع النبات، 23.80 لعدد الأفرع ، 130.10 سم لطول الفرع ، 140.50 للعدد الأوراق ، 24.85 سم2 لمساحة الورقة ، 0.1750 % لمحتوى الأوراق من الكلوروفيل و2.395 % لمحتوى الأوراق من الكربوهيدرات مقارنةً بالمعاملات الأخرى .

Keywords


Article
Differences of some Tomato varieties in quality and quantity
مقارنة بعض اصناف الطماطة في الصفات النوعية والكمية للحاصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This research has been applied for the seasons of 2007 and 2008 to study 14 imported tomato varieties in the Hawija – Kirkuk province to compare the production (quantity and quality of the product) in order to choose the suitable variety for the said area. Results showed that varieties vary considerably in planting span to Flowering and from planting to fruit maturity. Shahad variety required 116.37 and 120.91 days for Flowering while Marwa variety needed 60.65 and 64.16 days for the two studied seasons respectively. Number of tomato fruit per cluster has varied as well. Master heat variety recorded the highest average of production reached 9.3 and 8.83 fruit/cluster, while Saria variety was the lowest production average namely 262 and 3.01 fruit/cluster. The varieties expressed different in sizes, weights and production which recorded 16.68 and 15.93 ton/donum for Heat Master, while Shahad variety the gave 2.25 and 3.01 ton/donum. Ratios of dissolved Solid Substances, Acidity, C-Vitamin, Caroten pigment and Lycobin pigment varied as well. الخلاصة : نفذ البحث خلال الموسمين 2007 و 2008 بزراعة 14 صنف من الطماطة المستوردة في قضاء الحويجة محافظة كركوك , بهدف مقارنتها من حيث الانتاج وصفاتها الكمية والنوعية وتحديد افضل الاصناف ملائمة للمنطقة وقد بينت النتائج اختلاف الاصناف قيد الدراسة في التبكير بالازهار والنضج, فقد تطلب الصنف shahad 116.37 و 91 . 120 يوما للازهار فيما ازهر الصنف marwa بعد الزراعة 60.65 و 64.16 يوما للموسمين بالتتابع . كما اختلف عدد الثمار / عنقود اذ تفوق الصنفheat master باعطائه اعلى معدل للنتائج بلغ 9.34 و 8.83 ثمرة / عنقود فيما اظهر الصنف saria اقل معدل 2.62 و 3.01 ثمرة /عنقود , كما واظهرت الاصناف اختلافا في وزن وحجم الثمرة وكمية الحاصل الذي بلغ 16.68 و 15,93 طن/دونم مع الصنف heat master مقابل 2.25 و3.01 طن/ دونم للصنف shahad كذلك الحال مع نسبة المواد الصلبة الذائبة والحموضة وفيتامينc وصبغة الكاروتين وصبغة اللايكوبين اذ اختلفت معنويا باختلاف الاصناف .

Keywords


Article
Ecological Risk Assessment of some Heavy Metal in Surfacial Sediments of Shatt Al-Hilla River, Iraq
تقدير الخطر البيئي لبعض العناصر الثقيلة في الرواسب السطحية لشط الحلة- العراق

Authors: Hazim Aziz Hamza AL-Robai
Pages: 40-49
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Fourteen surfacial sediment composite samples were collected from two banks of seven main sampling sites at Shatt Al-Hilla to study the ecological risk assessment of Pb,Ni,Fe and Cu in order to assess their toxicity by using different pollution indices. The total concentrations of Pb range from 11.70 to 30.55 ppm , Ni from 106.70 to157.80 ppm, from 335.0 to 1250.3 ppm for Fe and from 4.28 to 24.87 ppm for Cu . The concentrations of Pb, and Cu in all studied sites were less than threshold effect level (TEL) and toxic effect threshold (TET) values, while Ni concentrations were almost greater than (TEL) and (TET) values. Pollution levels according to Igeo for Pb ,Fe and Cu metals in all sites are non (unpolluted) with the exception for Ni in all sites, which falls in non to moderate pollution level due to the accumulation of this metal from various anthropogenic sources. الخلاصة : اربعة عشر عينة مركبة لرواسب سطحية جمعت من ضفتي شط الحلة من سبعة مواقع رئيسة لتقييم الخطر البيئي لعناصر الرصاص والنيكل والحديد والنحاس من اجل تقييم سميتها باستخدام ادلة تلوث مختلفة.تراوحت تراكيز الرصاص الكلية (11.7-30.55) والنيكل(106.70-157.80 والحديد (335.0-1250.3) و النحاس (4.28-24.87) جزء من مليون. كانت تراكيز عنصري الرصاص والنحاس في جمع المواقع المدروسة اقل من قيم مستوى تأثير العتبة (TEL) وعتبة التأثير السامة(TET) ،بينما كانت جميع تراكيز عنصر النيكل اكبر من قيم (TEL) و(TET). ان مستويات التلوث طبقا لدليل التراكم الارضي( Igeo) لتراكيز عناصر الرصاص والحديد والنحاس في جميع المواقع المدروسة كانت ضمن المستوى غير الملوث باستثناء عنصر النيكل الذي كان ضمن المستوى غير الملوث الى المستوى المتوسط بسبب تراكم هذا العنصر من مصادر بشرية متنوعة

Keywords


Article
EFFECT OF HUMIC ACID AND STRESS RELIEF ON SUMCHARACTERISTICS OF JAPANESE PLUM SEEDLING Prunus salicina L. EXPOSED TO WATER STRESS
تاثير حامض الهيومك والسترس رليف في بعض الصفات لشتلات الاجاص الياباني Prunus salicina L. المعرضة للاجهاد المائي

Authors: احمد طالب جودي
Pages: 43-51
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This experiment was conducted in the lanth house of Horticulture Department-College of Agriculture-Baghdad university during the growing season of 2011 To study the effect of water stress on growth of plum seedling cv.Bathenjany budded on apricot rootstock and redused the injury by spray humic acid and Stress relief(Sr) . treatments were included three levels of water stress when using up 25% (control) 50 and 75 of available water , two concentration of Humic acid 0 , 2 ml.L-1 and two concentration of( Sr) 0 , 3 ml.L-1 . nested design at three replicates was conducted, L.S.D at 5% for means compare .The Results obtained showed that water stress treatments increased water potential and proline on the leaf and reduced RWC , Stomatal area and chlorophyll content in the leaf , on the other hand Humic acid and Sr reduced water potential and proline and increased RWC and chlorophyll . الخلاصة : اجري البحث في الظلة الخشبية التابعة لقسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة / جامعة بغداد على شتلات الاجاص صنف الباذنجاني بعمر سنتين والمطعمة على اصل المشمش البذري خلال موسم النمو 2011 وهدف لدراسة تاثير الشد المائي في بعض صفات النبات وامكانية التقليل من الضرر الناتج عنه باستعمال حامض الهيومك عالي البوتاسيوم والـStress relief (Sr)، استعملت ثلاث مستويات من الشد المائي شملت الري عند استنزاف 25% (معاملة القياس) و 50 و75%من الماء الجاهز والرش بمستويين من الهيومك اسد 0 و 2 مل. لتر-1 والرش بمستويين من الـ Sr 0 و 3 مل.لتر-1 ،صممت تجربة عاملية بثلاث عوامل وثلاث مكررات وفق التصميم المعشش واختبرت الفروق بين المعاملات حسب اختبار اقل فرق معنوي تحت مستوى احتمال 5% وبينت النتائج ان زيادة الشد المائي في التربة قد زاد من الجهد المائي والبرولين في الاوراق وقلل من مساحة الثغور ومحتوى الاوراق من الكلوروفيل ومحتوى الماء النسبي في حين قلل حامض الهيومك والـSr من الجهد المائي والبرولين وزاد من محتوى الاوراق من الكلوروفيل ومحتوى الماء النسبي .

Keywords


Article
Effect of NaOH treatment on the characteristics of raisins produced from drying two local grape varieties Vitis vinifera L.
تأثير المعاملة بهيدروكسيد الصوديوم NaOH في صفات الزبيب الناتج عن تجفيف صنفين من العنب المحلي Vitis vinifera L.

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The experiment was conducted at horticultural postharvest lab. , Hort. Dept., Agric. Coll., Baghdad Univ., during 2002 growth season on Buhrizi and Halwani local grape var. obtained from private orchard at Al-bassam, Abu-Graib The fruit were harvested at maturity stage to study the effect of NaOH treatment with three concentration ( 0 , 1 , 2 gm/L ) and its interaction with var. on characteristics of raisins. The results showed that Buhrizi var.was superior significantly as compared with Halawani var. in increasing TSS, reducing sugars, weight ratio, and decrease of total acidity. The same results were obtained when the high concentration of NaOH (C2) was used. The better interaction treatment was (C2V1) , which was supervised in high rate of TSS , reducing sugar, weight ratio, which reached 34.14 , 38.09 , 19.50 respectively, and Low rate of total acidity (0.30%). This treatment was supervised in better quality of raisins in color, taste and texture. الخلاصة : نفذت التجربة في مختبر فسلجة الحاصلات البستانية التابع لقسم البستنة – كلية الزراعة / جامعة بغداد للموسم 2002 على صنفي العنب المحلي بهرزي وحلواني المزروعة في أحد البساتين الخاصة في منطقة البصام – أبو غريب . تم جني الصنفين في مرحلة النضج , لدراسة تاثير المعاملة بهيدروكسيد الصوديوم NaOH بثلاثة تراكيز هي (2,1,0 غم / لتر) وتداخلها مع الصنفبن في صفات الزبيب الناتج . أظهرت النتائج تفوق الصنف بهرزي معنويا على الصنف حلواني بزيادة معدلات نسبة المواد الصلبة الذائبة الكلية TSS, السكريات المختزلة ونسبة التصافي مع انخفاض النسبة المئوية للحموضة الكلية , وقد تم الحصول على النتيجة ذاتها عند استخدام التركيز العالي C2 من هيدروكسيد الصوديوم . وكانت افضل معاملة للتداخل بين الصنف بهرزي والتركيزC2 اذ تميزت بأعلى معدل من TSS , السكريات المختزلة , نسبة التصافي اذ بلغت 43.14% , 38.09% , 19.50 بالتتابع , واقل معدل من الحموضة الكلية بلغ 0.30% , كما تميزت تلك المعاملة بأفضل نوعية للزبيب من حيث اللون والطعم والقوام.

Keywords


Article
Evaluation of Effect of garlic and punica granutum peels extract on productive performance of broiler chickens experimentally infected with Eimeria tenella
تقييم فعالية مستخلص الثوم و قشور الرمان في الاداء الانتاجي لفروج اللحم المخمج تجريبياً بطفيلي الايميريا تنيلا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The research was conducted to investigate the effect of Garlic and Punica granutum peels extract on mean body weights, weight gains, feed consumption and feed conversion rate in chickens experimentally infected with Eimeria tenella. Atotal of 320 (Rose 308) , one day old broiler chicks, were used in the research. chickens were randomly allocated on eight treatments, and each treatment was included 40 chicks, with two replicates of twenty chicks for each in any treatment. Chickens were drenched with the challenge dose of E. tenella Oocysts (50000 Oocyst/ chicks) in seven treatments, where as, one of the treatment was left with out infection, and it was regarded as a control treatment . chickens were fed a basal diet containing feed addatives represented by garlic and punica granutum peels extract, and treatments were arranged as follow: T1: it contained non infected chickens and ¬fed on a basal diet with out anticoccidial and it was considered as a control group. T2: it contained infected chickens and ¬fed on a basal diet containing punica granutum peels extract 2kg/ton feed as prevention, three days before infection and continued for seven successive days. T3: infected group ¬fed on diet containing punica granutum peels extract 2kg/ton feed with garlic extract 2kg/ton feed, 3 days before infection as prevention and it was continued for 7 days. T4: it contained non treated infected chickens and fed on a diet with out anticoccials. T5: infected group given punica granutum peels extract 0.7 gm/kg body weight via drinking water post infection. T6: infected group given punica granutum peels extract 0.7gm/kg with garlic extract 0.5 gm/kg body weight via drinking water 2 days post infection. T8: infected group given anticoccidial drug via drinking water 1 gm/2 liter for 5 days post infection. Chickens of all treatments were exposed to infection with E. tenella except that of the first treatment during the second day of the fourth week of age. Mean body weights of chickens, feed consumption and feed conversion rate were recorded weekly. Results indicated a high significant increase (p<0.01) of mean body weights of chickens in the second and third treatment, as well as the fifth treatment which were treated by punica granutum peels extract, in addition, it was noticed a high significant increase (p<0.01) of mean weight gains of chickens in the second and third treatment due to their diet which contained garlic and P. granutum peels extracts as prevention. Results also showed a high significant increase (p<0.01) of feed consumption and feed conversion rate of the third treatment as compared with other treatments. It was concluded that P. granutum and garlic extract played an important role in improving productive performance of broiler chickens infected with E. tenella. الخلاصة : اجري البحث بهدف معرفة تأثير مستخلصي الثوم و قشور الرمان في معدلات الاوزان الجسمية والزيادات الوزنية الاسبوعية والعلف المستهلك ومعامل التحويل الغذائي لفروج اللحم المخمج تجريبياً بطفيلي الاميريا تنيلا. استخدم في البحث 320 فرخاً من أفراخ اللحم بعمر يوم واحد من سلالة Ross 308 ، وزعت الأفراخ بشكل عشوائي على ثمان معاملات كل معاملة احتوت على 40 فرخاً وكل معاملة احتوت على مكررين وكل مكرر احتوى على 20 فرخ . جرعت الافراخ في سبعة معاملات بجرعة التحدي لاكياس البيض الناضجة لطفيلي الايميريا تنيلا بجرعة قدرها 50000 كيس بيض لكل فرخ واعتبرت هذه المجاميع السبعة كمجاميع اصابة بالطفيلي في حين تركت معاملة واحدة بدون اصابة وغذيت على عليقة خالية من مضادات الكوكسيديا .أما معاملات الأصابة بالطفيلي فشملت باقي المعاملات من الثانية الى المعاملة الثامنة . غذيت الأفراخ في المعاملة الثانية على علف يحوي على مسحوق قشور الرمان بجرعة 2 كغم/طن علف كوقاية قبل الاصابة بثلاثة ايام واستمر لمدة سبعة أيام اخرى وغذيت الأفراخ في المعاملة الثالثة على علف يحتوي على مسحوق قشور الرمان بجرعة قدرها 2 كغم/طن علف مع مسحوق الثوم بجرعة 2كغم/طن علف كوقاية من الاصابة بالطفيلي قبل الاصابة بثلاثة ايام و استمر لمدة سبعة ايام اخرى . أما أفراخ لمعاملة الرابعة فقد اعطيت علف خالي من مضادات الكوكسيديا وتركت بدون علاج كما أعطيت الأفراخ في المعاملة علفا يحتوي على مستخلص قشور الرمان بجرعة قدرها 7.0 غم/كغم من وزن الجسم مع ماء الشرب بعد ظهور الاصابة لمدة ثلاثة ايام . وغذيت الأفراخ في المعاملة السادسة على عليقة أحتوت على مستخلص قشور الرمان بجرعة 7.0 غم/كغم من وزن الجسم مع مستخلص الثوم بجرعة 0.5غم/كغم من وزن الجسم مع ماء الشرب بعد ظهور الاصابة ولمدة يومين . أما الافراخ في المعاملة فقد اعطيت مستخلص الثوم بجرعة 0.5غم/كغم من وزن الجسم مع ماء الشرب بعد ظهور الاصابة ولمدة اربعة ايام وغذيت على عليقة خالية من مضادات الكوكسيديا و الأضافات العلفية .أما المعاملة الثامنة فقد غذيت على عليقة أحتوت على عقارمضاد الكوكسيديا بعد ظهور الاصابة مع ماء الشرب بجرعة قدرها 1غم /2 لتر ماء ولمدة خمسة ايام عند الاصابة. عرضت الافراخ في جميع المعاملات ماعدا المعاملة الاولى بجرعة التحدي لاكياس لبيض الناضجة لطفيلي الايميريا تنيلا في اليوم الثاني من الاسبوع الرابع للعمر. وزنت الافراخ اسبوعياً وحسبت كميات العلف المستهلك وحسبت كفاءة التحويل الغذائي اسبوعياً منذ الاسبوع الخامس لغاية الاسبوع الثامن من عمر الافراخ . اشارت نتائج البحث الى ارتفاع عالي المعنوية (0.01>p) في معدلات وزن الجسم للافراخ لدى المعاملتين الثانية والثالثة و المعاملة الخامسة المعالجة بمستخلص قشور الرمان كما لوحظ بمستخلص الثوم وقشور الرمان .كما لوحظ ارتفاعاً عالي المعنوية (0.01>p) في معدلات الزيادة الوزنية للمعاملتين الثانية و الثالثة لاحتواء علائقها على الاضافات العلفية المتمثلة بمسحوق قشور الرمان والثوم كوقاية بالعلف.

Keywords


Article
EFFECT OF LEPTESTHERIIDAE CRUSTACEA ON FEEDING AND SURVIVAL OF FISH COMMON CARP (CYPRINUS CARIO) FRY
دراسة تأثير قشريات LEPTESTHERIIDAE في تغذية وبقاء صغار اسماك الكارب الاعتيادي Cyprinus carpio

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The aim of present study is investigate of the effect of Leptestheriidae Crustacea on fish Common Carp (Cyprinus carpio) fry (at 16days age) ponds , the trail divided to two parts laboratory and field (in Furat Fish Co.) which is lasted 4months (from 25/3/2011 to 20/7/2011), The result show that common carp fry are prey upon the Leptestheriidae crustacea and left the empty Carapace , High decrease was occurred in Rotifer number in fish water pond when the Leptestheriidae found in large number (more than 85 animals/100L) And we also reported that occurrence of this Crustacean was increased the water turbidity in earthen ponds , and high survival rate of common carp fry was recorded when the high density of Leptestheriidae was present because it is inner in food chain of this fish at age 16 days. الخلاصة : هدف البحث الى دراسة تأثير تواجد قشريات Leptestheriidae في احواض صغار الكارب الاعتيادي Cyprinus carpio بعمر 16 يوم وقسم البحث الى جزئيين ، جزء مختبرى بأستخدام احواض زجاجية وجزء حقلي بواسطة احواض ترابية تابعة لشركة اسماك الفرات واستمرت التجربة من 25/3/2011 لغاية 20/7/2011. بينت النتائج قيام اسماك الكارب الاعتيادي بأفتراس قشري ال Leptestheriidae المتواجد بداخل الصدفة وترك الصدفة فارغة ، وحصول نقصان شديد في اعداد الدولابيات عند تواجد ال Leptestheriidae بأعداد اكثر من 85 حيوان لكل 100 لتر ماء اذ وجد هنالك ارتباط سالب (بمستوى P < 0.01) بين الدولابيات وقشريات ال Leptestheriidae بلغ -0.36، كما وجد ان هذه القشريات (Leptestheriidae) تعمل على صنع عكارة غرينية في الاحواض الترابية ، بالاضافة الى ارتفاع نسبة بقاء اسماك الكارب الاعتيادي عند تواجد هذه القشريات لدخولها ضمن السلسلة الغذائية لهذه الاسماك عند عمر 16 يوم .

Keywords


Article
INTERACTIVE EFFECT OF WATER STRESS , POTASSIUM AND RHIZOBACTEREN ON CELLS NUMBER OF BACTERIA IN RHIZOSPHERE OF WHEAT ROOT
التأثير المتداخل للاجهاد المائي والبوتاسيوم والرايزوبكترين في اعداد الخلايا البكتيرية في رايزوسفير نبات الحنطة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Pots experiment was conducted in green house – Soil Science – College of Agriculture – University of Baghdad , at winter season 2010 , to study the interactive effect of three water stresses (50 , 70 and 90%) of the available water , potassium fertilizer addition and without potassium, inoculation seed with Rhizobacteren and without inoculation on cells number of bacteria at rhizosphere of wheat root , at vegetative and tellaring stages of plant growth . Randomized complete block design (RCBD) was used with three replicates . The results showed that : The lower water stress increased bacterial cells number of Rhizobacter significantly at percent of 43.2 and 58.9% at vegetative and tellaring stages of plant growth respectively. While the same stress increased significantly number cells of Azospirillum at percentage of 31.5 and 25.6% at the same stages of plant growth respectively compared with high stress. Potassium fertilizer addition significantly increased cells number of both bacterial genus at the same stages . There were no cells observed (not detectable cells) without inoculation seed by Rhizobacterene. الخلاصة : نفذت تجربة اصص في البيت الزجاجي في قسم علوم التربة – كلية الزراعة – جامعة بغداد في الموسم الشتوي 2010 لدراسة تأثير ثلاثة اجهادات مائية هي عندما يستنزف (50 و 70 و 90%) من الماء الجاهز واضافة البوتاسيوم وعدم اضافته والتلقيح ببكتريا الرايزوبكترين وعدم التلقيح في اعداد الخلايا البكتيرية في رايزوسفير جذور الحنطة في مرحلتي النمو الخضري والتفرعات. استعمل تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات ، عقمت التربة ببروميد المثيل . اظهرت النتائج : ان الاجهاد المائي المنخفض اثر معنوياً في زيادة اعداد الخلايا البكتيرية لبكتريا الازوتوباكتر بنسب قدرها 43.2 و 58.9% في مرحلتي النمو الخضري والتفرعات على التوالي ، بينما ادى الاجهاد المائي المنخفض الى زيادة اعداد الخلايا البكتيرية معنوياً للازوسبيرلم بنسب قدرها 31.5 و 25.6% في المراحل ذاتها قياساً بالاجهاد المائي العالي وازدادت اعداد الخلايا باضافة البوتاسيوم معنوياً لكلا الجنسين في كلا المرحلتين ، وان عدم التلقيح لم يؤد الى زيادة محسوسة في اعداد الخلايا.

Keywords


Article
STUDYING YIELD POTENTIAL AND GENOTYPE – ENVIRONMENT INTERACTION ANALYSIS OF GRAIN YIELD FOR DIFFERENT DURUM (Triticum turgidum var durum) Cultivars*
دراسة القدرة الإنتاجية وتحليل التداخل الوراثي- البيئي لحاصل الحبوب لأصناف مختلفة من الحنطة القاسية Triticum turgidum var durum *

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Forty–nine durum wheat cultivars from the International Maize and Wheat Improvement Center (CIMMYT) presented the international nursery IDYT 29, in addition to the locally cultivated Gerardo cultivar were grown in randomized complete block design with three replications at Al-Tuwaitha (15km, south of Baghdad) and Al-Latifyia (40km, north of Babylon) for three successive seasons ( 2004 / 2005 – 2006 / 2007 ) . The objectives of this study were to evaluate the agronomic performance and yield potential including the genotype-environment interaction of the 50 cultivars. Genotype by environment interactions was analyzed using AMMI analyses, to asses which cultivars are suitable for release and/or to introduce in further breeding program. Grain yield was generally higher at Al-Tuwaitha than Al-Latifyia, whereas, 1000 kernel weight was the higher at Al-Latifyia. No significant differences between locations for days to heading and plant height were observed. It is obvious that variation for traits under investigation affected by cultivars and its interactions. This may be due to the difference in genetic and environmental effects, which is considered to be a major factor affecting grain yield. AMMI analysis showed that principal component analysis (PCA) interpreted about 94% of genotype-environment interaction that was covered by the first four principal components. PCA1 covered 37.67% of total interaction variance, which is in agreement with ANOVA results. Cultivars presented cultivar No. 32 and 13 (MINMUS/COMP DUCK 2//CHAM3 CD98225-A-3Y-040M=040YRC-6M-0Y and SN TURK MI83-84 375/NIGRIS _5//TANTLO _1CD94483-A-3Y-040M-030Y-2PAP-0Y), respectively showed the good stability performance, while the cultivar No. 10 (THB/CEP7780//2*MUSK_4 CD93683-7Y-040M-030Y-2PAP-0Y) gave the highest grain yield across environments. Twenty-six of durum wheat cultivars out yielded about 5002-5721 kg/ha of grain yield. الخلاصة: طبقت تجارب مقارنة 49 صنف تجريبي من الحنطة القاسية Triticum turgidum var durumمدخل من المركز الدولي لتحسين الذرة والقمح في المكسيك CIMMYT، والممثلة للمشتل العالمي IDYT 29 مع صنف المقارنة جيراردو المزروع محلياً في موقعي التويثة واللطيفية لثلاث مواسم شتوية 2004 / 2005 – 2006/ 2007 وفق تصميم القطاعات تامة التعشية بثلاثة مكررات. إن الهدف من الدراسة هو لتقييم الأداء الإنتاجي والوراثي، ودراسة التداخل الوراثي – البيئي وفق تحليل التأثيرات الإضافية الرئيسة والتداخلات المتعددة ( AMMI) لأصناف مدخلة من المركز الدولي لتحسين الذرة والقمح ( CIMMYT ) للوقوف على أفضلها سواءً كان لاعتمادها أو إدخالها في برامج التربية اللاحقة. أوضحت النتائج تفوق موقع التويثة على اللطيفية في حاصل الحبوب، بينما تفوق موقع اللطيفية على التويثة في وزن ألف حبة، ولم يلاحظ فرق معنوي بين الموقعين في عدد الأيام للتسنبل وارتفاع النبات. يلاحظ إن الأصناف وتداخلاتها المختلفة مع المواقع أو السنين أو كليهما قد أثرت معنويا في عدد الأيام للتسنبل وارتفاع النبات ووزن الحبة وحاصل الحبوب، وذلك بسبب اختلاف التأثيرات الوراثية والبيئية، مما اشر وجوب دراسة الاستقرار الوراثي لحاصل الحبوب. أوضح تحليل التأثيرات الإضافية الرئيسة والتداخلات المتعددة ( AMMI ) إمكانية تجزئة التباين إلى أربعة مكونات، والتي فسرت حوالي 94% من تباين التداخل. فسر المكون الرئيسي الأول (PCA1) 37.67% من تقدير تباين التداخل. كانت الأصناف 32 (MINMUS/COMP DUCK 2//CHAM3 CD98225-A-3Y-040M=040YRC-6M-0Y) و13 (SNTURKMI83-84375/NIGRIS_5//TANTLO_1 CD94483-A-3Y-040M-030Y-2PAP-0Y) الأكثر استقرارا عبر البيئات الست وأعطى الصنف10( THB/CEP7780//2*MUSK_4CD93683-7Y-040M-030Y-2PAP-0Y) أعلى حاصلاً حبوبياً فيها. أعطى 26 صنفا حاصلاً تراوح بين 5002 و 5721 كغم/ هكتار.


Article
Effect of heating treatment on dibbis properties which product from dates
تأثير المعاملات الحرارية على مواصفات الدبس المنتج محليا من التمر

Authors: سعدي حمزة حسين
Pages: 98-102
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT: This study was conducted on dibbis (dates juice concentrate) which produced from the dates (c.v. Zahdi) in some of civil factories in Babylon Government / Iraq. The objectives of this study were to find out the effect of heating temperature on some of chemical properties and the degree of coloration of dibbis which produced with different temperature (60,80,100 or 120 C°). Randomized complete design (C.R.D) was used with (5) replicates in each treatment has been used 20 Kg of dibbis distributed in cans (1Kg/can) considered each can as replicate during the period 12-18/12/2009 . The results indicated the following:- Using the heating temperature (100 or 120 C°) caused increased the total soluble solids, total sugars and dibbis density but also caused brown or dark brown discoloration of the dibbis. Using the heating temperature (60 or 80 c°) caused good results like light brown color of the dibbis and decreased in density of the dibbis, but also caused decreased in the total soluble solid and total sugars. الخلاصة : تمت دراسة بعض الصفات الكيماوية و درجة التلون للدبس المنتج من ثمار نخيل التمر (صنف الزهدي) في عدد من المعامل الأهلية بمحافظة بابل حيث تم أخذ 20 عينة عشوائية بوزن 1 كغم لكل عينة من الدبس المصنع بدرجات حرارية مختلفة (60 , 80 , 100 أو 120 درجة مئوية ) خلال الفترة من 12 – 18/12/2009 لغرض معرفة تأثير هذه الدرجات الحرارية على نوعية الدبس المنتج . استخدم التصميم العشوائي الكامل (C.R.D ) بخمسة مكررات لكل معاملة . أظهرت النتائج ما يلي : زيادة درجة حرارة التسخين إلى 100 أو 120 درجة مئوية سببت زيادة في نسبة المواد الصلبة الذائبة الكلية و السكريات وزيادة في كثافة الدبس المنتج يرافق ذلك تلون الدبس باللون البني أو البني الداكن . استخدام درجة حرارة 60 أو 80 درجة مئوية أعطى نتائج أفضل من حيث درجة التلون (بني فاتح) وزيادة في كمية الدبس المنتج بسبب نقصان كثافته يرافق ذلك نقصان في نسبتي المواد الصلبة الذائبة الكلية و السكريات.

Keywords


Article
Use species of genus Trichoderma as seeds treatment to control damping –off diseases Rhizoctonia solani Kuhn on tomato plants .
استخدام أنواع من الجنس Trichoderma كمعاملة للبذور لمقاومة مرض سقوط البادرات Rhizoctonia solani Kuhn على نبات الطماطة

Authors: احمد فاضل عبد
Pages: 103-113
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : An experiment carried out to test the efficacy of biological control by cover of tomato seeds with fungal T. virens, T.hamatum and .. harzianum T and T.viride and test their ability against damping-off diseases on tomato seedling R. solani. Tests in media culture showed that all species of Trichoderma when they exist with R. solani in Dual culture ( PDA) had a significant effect in inhibiting the growth of R. solani compared with the treatment comparison, the most influential T.harzianum at 48 hours (55.55%) As at 72 hours was (66.66%), the least inhibition T.hamatum + R. solani. At 48 hours (50.33%) either at 72 hours was (33.22%), Observed also that all species of Trichoderma did not lead to increase the germination percentage of seeds (in absence of pathogen) and was the most influential T.harzianum where the germination percentage of seeds 78.9 % compared with the treatment comparison, 87% and the least T.hamatum where germination percentage of 78.3%. The results also show that the addition of all species of Trichoderma spp. was useful in reducing the incidence of pathogenic fungi Rhizoctonia solani. Where it was noted that the cover of all seeds by species of Trichoderma spp. Had a significant impact in increasing the germination of seeds (with pathogen), especially T.harzianum which led to the germination percentage increased to 85.5% compared with the treatment comparison of 50%. As well as the add of all species of Trichoderma spp. was useful in reducing the incidence of pathogenic fungi Rhizoctonia solani. was most influential T.harzianum where total plant height 51.4 cm and weight of shoot fresh 78.46 g, dry 5.7 g and weight of the total root fresh 6.61 g, dry 5.7 g compared with the treatment of comparing in presence of the pathogen fungi was respectively 35.5 cm, 57.69 g, 3.00 g, 4.00 gm, 0.22 gm. الخلاصة : نُفّذتْ التجربة في المعهد التقني كوفة لاختبار كفاءةِ المعاملةِ الحيوية بتغطية بذور الطماطة بالفطريات T. virens ، T.hamatum .. harzianum T , T.viride واختبار قابليتهم ضدّ المسبب المرضي لعدوى سقوط البادرات على الطماطة R. solani. الاختبارات في الوسط الغذائي بينت أن جميع أنواع الفطر Trichoderma عند وجودها مع الفطر R. solani في الزرع المزدوج( الوسط الغذائي PDA ) كان لها تأثير معنوي في تثبيط نمو المسبب المرضي R. solani مقارنة مع معاملة المقارنة , وكان أكثرها تأثيرا الفطر T.harzianum عند 48ساعة (55.55%) أما عند 72 ساعة فكان ( 66.66%) وكان اقلها تثبيطا T.hamatum+ R. solani . عند 48 ساعة (50.33%) أما عند 72 ساعة فكان (33.22%) , لوحظ أبضا أن جميع أنواع الجنس Trichoderma لا تؤدي الى زيادة نسبة الإنبات للبذور(عند عدم وجود المسبب المرضي) وكان أكثرها تأثيرا الفطر T.harzianum حيث بلغت نسبة الإنبات للبذور 78.9% مقارنة مع معاملة المقارنة 87% واقلها T.hamatum حيث بلغت نسبة الإنبات 78.3% .كما بينت النتائج أن إضافة جميع أنواع الجنس Trichoderma spp. كان مفيدا في خفض نسبة الإصابة بالفطر الممرض Rhizoctonia solani .حيث لوحظ أن تغطية البذور بجميع أنواع الجنس Trichoderma spp. كان له الأثر الكبير في زيادة نسبة الإنبات للبذور(بوجود المسبب المرضي) وخاصة الفطر T.harzianum الذي أدى الى زيادة نسبة الإنبات الى 85.5% مقارنة مع معاملة المقارنة 50% .كذلك أن إضافة جميع أنواع الجنس Trichoderma spp. كان مفيدا في خفض نسبة الإصابة بالفطر الممرض Rhizoctonia solani . فكان أكثرها تأثيرا الفطر T.harzianum حيث بلغ طول النبات 51.4سم ووزن المجموع الخضري الطري78.46غم والجاف5.7غم ووزن المجموع الجذري الطري 6.61غم والجاف 5.7غم مقارنة مع معاملة المقارنة بوجود الفطر الممرض فكانت على التوالي 35.5سم ,57.69غم , 3.00غم , 4.00غم , 0.22غم .

Keywords


Article
EFFECT OF BLCAK SEED WATER AND ETHANOL EXTRACT IN CONTROLLING VARROA MITE ON HONEY BEES.
تأثير المستخلص المائي والكحولي للحبة السوداء في مكافحة حلم الفاروا Varroa destructor (Anderson and Trueman) على نحل العسل Apis mellifera (L.)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Laboratory experiment was carried out in order to test the effect of black seed water and ethanol extract on honey bees. Result show indicated that black seed extract water had showed minar effect on varroa mite in bee hives. Was rate (17.82%) when using the concentration (0.1, 0.2, 0.5 m//L). While the oil of black seed showed high a significant mortality rates of varoa (62.14 , 84.22 and 93.15%) when using the concentration (0.1 , 0.2 , 0.5 m/L) respectively with no signification effect on honey bees was observed mortality rates (1.19, 1.82, 1.86%) when using the same concentration. الخلاصة : نفذت تجربة مختبرية لأختيار تأثير المستخلص المائي والكحولي للحبة السوداء في مكافحة حلم الفاروا Varroa destructor على نحل العسل Apis mellifera . أظهرت النتائج أن المستخلص المائي للحبة السوداء له تأثير ضعيف على حلم الفاروا الذي يصيب نحل العسل إذ بلغ معدل نسبة الهلاك %17.82 عند أستخدام التراكيز (0.5 , 0.2 , 0.1 مل/لتر) . ولم يظهر أي تأثير على أفراد النحل . بينما أظهر زيت الحبة السوداء تأثيراً عالياً على الحلم إذ بلغت نسبة الهلاك ( % 93.15 , 84,22 , 62,14) عند أستخدام التراكيز (0.5 , 0.2 , 0.1 مل/لتر) على التوالي مع تأثير بسيط على النحل إذ بلغت نسب الهلاك (%1.86 , 1.82 , 1.19) عند أستخدام نفس التراكيز.

Keywords


Article
A STUDY OF BACTERIAL CANKER AND WILT DISEASE ON TOMATO PLANTS IN SOME REGIONS OF KERBALA AND BABYLON PROVINCES
دراسة مرض التقرح والذبول البكتيري على الطماطة في بعض مناطق محافظتي كربلاء وبابل

Authors: رجاء غازي الجنابي
Pages: 119-129
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT: the persent study was conducted to determine the occurrence and spread of bacterial Canker and wilt disease on tomato plants in some fields of Kerbala and Babylon provinces in addition to isolating the pathogenic agent and studying its identification , pathogenic ability and control .The results showed that the disease was spreading on the plants grown in all plastic houses involved in this survey. The microscopic examination revaeld that the pathogenic agent is abacterium which accompanied all infected plants at all their stages of growth . The highest mean of infection rate in 2008-2009 growing season was 12% in the plastic houses in Babylon province (Al-Hamah district)while it reached its lowest level (5%) in Al-Mahaweel district belonging to the same province . The mean in the same style of farming in kerbala province was 5%.There was no infection at all in open – field farming in both provinces . The pathogenic ability of the bacterial isolates was examined and confirmed by applying the test of hypersensitivity on tobacco leaves (var.xanthi). The bacterium was identified based on the microscopic, morphological, and biochemical characteristics in addition to the growth of the bacterium in some of the selective and differentiative mediums and also to its ability to consume some organic acids and alcohols. all these characteristics proved that this bacterium is Clavibacter michiganense michiganense . the bacterial filtrate of Bacillus subtilis, the bactericide Beltanol and the antibiotic Agromycin showed to be effective against Cmm compared with the control treatment in both of laboratory and plastic house conditions . الخلاصة : هدفت الدراسة تحديد وجود وانتشار مرض التقرح والذبول البكتيري على الطماطة في بعض حقول محافظتي كربلاء وبابل للموسم الزراعي 2009-2008،بالاضافة الى عزل المسبب المرضي وتشخيصه واختبار قدرته الامراضية ومكافحته كيميائيا واحيائيا.اظهرت النتائج انتشار المرض في جميع المزارع المحمية التي شملتها الدراسة،واكد الفحص المجهري ان المسبب المرضي بكتيري،اذ لوحظ مرافقة البكتريا لجميع النباتات المصابة وفي كافة اطوار نموها.وكان اعلى معدل لنسبة الاصابة12% واقل معدل لنسبة الاصابة%5على التوالي في منطقتي الحامية والمحاويل في محافظة بابل وكان معدل نسبة الاصابة 5% في منطقة الصحراوية في محافظة كربلاء ،وبلغ معدل نسبة الاصابة في الزراعة المكشوفة في كلا المحافظتين0%.تم تأكيد القدرة الامراضية لعزلات البكتريا بأستخدام اختبار فرط الحساسية على اوراق نبات التبغ صنف Xanthi .شخصت البكتريا Clavibacter michiganense michiganense المسببة للمرض اعتمادا"على الصفات المجهرية والمظهرية والبايوكيمياوية وقدرتها على النمو في بعض الاوساط الانتخابية والتفريقية وقدرتها على استهلاك بعض الحوامض العضوية والكحولات Clavibacter michiganense michiganense(Cmm) .وأظهرراشح البكتريا Bacillus subtilis والمبيد الكيمياويBeltanol والمضاد الاحيائي Agromycin فاعلية في مكافحة البكترياCmm مختبريا" وتحت ظروف البيت البلاستيكي قياسا" بمعاملة المقارنة .

Keywords


Article
Alternative Hosts of South American Tomato Moth Tuta absoluta (Gelechiidae: Lipedopetra) in Some Tomato Farms of Najaf Province
العوائل البديلة لعثة الطماطة الامريكية الجنوبية Tuta absoluta (Gelechiidae: Lepidoptera) في بعض مزارع الطماطة في محافظة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This study was conducted in five tomato's farms in desert region in Najaf province to find the alternative hosts of South American tomato moth Tuta absoluta in addition to study the relation between this insect and other arthropods that infected tomato plants and effect on parasitism of insect. Results showed that broad bean, cowpea and wild radish were new alternative hosts of T.absoluta that recorded to the first time in Iraq and World, in addition to eggplants and tomato. The highest percent of infection was recorded in favorite host (tomato plants). The study also showed that there was significant relation between the infection of white flies and T.absoluta and recorded that the increasing of tomato infection with white fly leaded to decreased the infestation with T.absoluta. The same case happened with infection of tomato plant with dust mites. الخلاصة : اجريت هذه الدراسة في خمسة مزارع للطماطة في المنطقة الصحراوية في محافظة النجف لمعرفة العوائل البديلة لحشرة عثة الطماطة الامريكية الجنوبية Tuta absoluta فضلاً عن دراسة العلاقة بين هذه الحشرة والحشرات ومفصليات الارجل الاخرى التي تصيب نبات الطماطة وتؤثر على تطفلها. اشارت النتائج الى وجود عدد من العوائل البديلة لحشرة T.absoluta والتي تسجل لاول مرة في العراق والعالم وهي نباتي الباقلاء واللوبيا ودغل الفجيلة بالاضافة الى نباتات الباذنجان والطماطة التي تعد العائل المفضل لهذه الحشرة وقد وجد ان اعلى نسبة لاصابة الحشرة تحصل على نبات الطماطة. كما اوضحت الدراسة ان هناك علاقة معنوية مؤثرة بين اصابة حشرة الذبابة البيضاء ونقلها لفايروس TYCLV في نسبة اصابة نبات الطماطة بحشرة T.absoluta اذ لوحظ انه عند زيادة نسبة الاصابة بفايروس TYCLV الذي تنقله حشرة الذبابة البيضاء فان نسبة الاصابة بحشرة T.absoluta ستنخفض وبشكل ملحوظ ، ونفس الحال حصل عند اصابة نباتات الطماطة بحلم الغبار.

Keywords


Article
Studying of main out fall water by using thermodynamic criteria
المعايير الثيرموديناميكية واستخدامها في دراسة مياه المصب العام

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Provide massive amount of main out fall water that increase salinity little or a lot about the permissible limits requires finding techniques by which the use of this water with less deterioration as possible to the chemical and physiochemical characteristics of the soil through the expense of same thermodynamic criteria such as activity, ion pairs and free ions and the express actual concentrations more accurately than analytical concentration. In order to peruse the objective, Seven location were selection, (Mahmodia, Al-Swaria, Al-Mamra, Al-Shomaly, Trance control, Al-Dalmage channel, Al-Shalala) the research has been done in order to study-The sequence of ion pairs in Main Out Fall Water was found as follows: (MgSO4)o>(CaSO4)o>(NaSO4)->(MgHCO3)+ (CaHCO3)+>(KSO4)- And the concentration of the free ions was in the following order: Na+>SO4-2Mg+2>Ca+2>HCO3->K+ But the ionic activity was in the following Order Na+>SO-2>Mg+2>HCO3->Ca+2>K+ correction of ion pair and ionic activity increased adsorption ratio (SAR) values in the rate (3.43-13.24) and the values (SARi), (SARa) between (3.9-15.4), (4.5-18.7) respectively. - Correction of ion pairs and ionic activity increased the adjusted adsorption ratio (Adj.RNa) values in the rate of (3.63-14.6) and the values (Adj.RNa*), (Adj.RNa**) between (4.05-16.70), (4.51-18.7) respectively. الخلاصة : ان توفر الكميات الهائلة من مياه المصب العام والتي تزيد ملوحتها قليلاً او كثيراً عن الحدود المسموح بها يتطلب ايجاد تقنيات يمكن من خلالها استخدام هذه المياه مع اقل تدهور ممكن لخصائص التربة الكيميائية والفيزيوكيميائية وذلك من خلال حساب بعض المعايير الثيرموديناميكية كالفعالية والايونات المزدوجة والايونات الحرة والتي تعبر عن التركيز الحقيقي للأيونات بشكل ادق من التركيز التحليلي ولغرض تحقيق اهداف الدراسة اختيرت سبع مواقع على امتداد مسار المصب العام وهي ( المحمودية ، الصويرة، المعامرة، الشوملي، ناظم التحويل، قناة تصريف الدلمج والشلالة لتكون مواقع جمع عينات المياه وبشكل دوري وعلى مدار سنة كاملة,اذ ان ترتيب الايونات المزدوجة في مياه المصب العام هوكالاتي:- (KSO4)-<(CaHCO3)+< (MgHCO3)+< (NaSO4)-< (CaSO4)0< (MgSO4)0. اما تركيز الايونات الحرة فقد كانت السيادة لايونات وفقا للترتيب الاتي:- K+

Keywords


Article
ظاهرة الكلورة وأسباب حدوثها في الترب الكستنائية لشمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In the present research had been study of Alsulaimanya soil properties, because its chestnut soil which effects chloritizition phenomenon. Therefore the samples had been taken with form pedon(1,2) in Benjwen town, and described according to Soil Survey Staff(2006). Also preparation all requires for completing evaluation tests. The some horizons of soil in pedon(1) shown rising specific surface area and decreasing CEC, addition to increasing enexchange magnesium quantity, evidence occurrence of chloritization phenomenon in extension clay minerals (2:1). The results of x-ray diffraction enhanced presence of swelling chlorite clay which formed at position, because of precipitation hydroxy-Mg interlayered montmorillonite due to organic matter and its acids which formed humic complex with magnesium ions. Thereby brucite layer was formed. الخلاصة : تم خلال البحث دراسة خواص تربة السليمانية لكونها تعد من الترب الكستنائية التي يمكن أن تتأثر بظاهرة الكلورة. إذ تعمل هذه الظاهرة على تحول معدن المونتموريلونايت باتجاه معدن الكلورايت الضعيف التبلور(المنتفخ)، نتيجة لترسيب طبقة البروسايت بين طبقاته الداخلية، مما تسبب خفض الخواص التبادلية للتربة. ولأجل ذلك تم اختيار موقعان في مدينة بنجوين على هيئة بيدون رقم(1،2)، لتؤخذ من آفاقهما نماذج تربة بعد أن وصفت مورفولوجيا على وفق دليل مسح التربة الأمريكي. بعدها هيئت كافة المتطلبات اللازمة لغرض إجراء الفحوص التقييمية للعينات قيد الدراسة. أبدت بعض آفاق تربة البيدون رقم(1) ارتفاع في المساحة السطحية وانخفاض في السعة التبادلية للأيونات الموجبة، وكذلك زيادة كمية المغنيسيوم غير المتبادل، ربما تعزى الأسباب إلى حدوث ظاهرة الكلورة في معادنها الطينية(1:2) المتمددة. وهذا ما أكدته نتائج الأشعة السينية الحائدة XRD وجود معدن الكلورايت المنتفخ الذي يتكون موقعيا من معدن المونتموريلونايت بسبب ترسيب طبقة هيدروكسيد المغنيسيوم الداخلية(البروسايت)، قد تسهم المادة العضوية وأحماضها في تكوين معقدات هيوميكية مع أيونات المغنيسيوم بين الطبقات الداخلية لمعدن المونتموريلونايت مشكلة تلك الطبقة الداخلية.

Keywords


Article
STUDY THE EFFECTS OF PLOWING DEAPTHS AND DIFFERENT SPEEDS ON SOME PERFORMANCE INDICATORS OF THE MACHINE UNIT
دراسة تأثير أعماق حراثة وسرع مختلفة في بعض مؤشرات الأداء للوحدة الميكنية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Research has included to study the effects of plowing deapths and different speeds on some performance indicators of the machine unit under two levels of deep tillage (15 - 20) cm and (25 - 30) cm and three levels of practical speed of the machine unit (2.81, 4.47 and 6.32) km/h with three replications. LSD test under 0.05 levels was used to compare the treatment means. The studied parameters were: Slippage percentage, coefficient of speed exploitation, effect field capacity, Field efficiency, soil volume disturbs and fuel consumption per area. The results showed: that the depth 15 – 20 cm is superior in different effects to the depth 25 – 30 cm on all study parameters except soil volume distribution 419.2 m3/h . and also the results showed that the speed 6.32 Km/h is superior in different effects to the other speed on all study parameters except slippage percentage 13.86 % . Mean while the interaction between the first depth 15 – 20 cm with the third speed 6.32 Km/h are superior in different effect to the all treatment recorded the highest value of the effected field capacity 0.331 ha/h by the less value of the fuel consumption 19.65 L/ha. الخلاصة : تضمن البحث دراسة تأثير أعماق حراثة وسرع مختلفة في بعض مؤشرات الاداء للوحدة الميكنية تحت مستويين من أعماق الحراثة (15 – 20)سم و (25 – 30)سم وبثلاث مستويات لسرع عملية للوحدة الميكنية (2.81 ، 4.47 و6.32 )كم/ساعة وبثلاثة مكررات. استخدم اختيار أقل فرق معنوي تحت مستوى احتمال 0.05 للمقارنة بين متوسطات المعاملات أما الصفات المدروسة فكانت النسبة المئوية للانزلاق، معامل استغلال السرعة ، الإنتاجية العملية ، الكفاءة الحقلية ، حجم التربة المثار، واستهلاك النوعي للوقود لوحدة المساحة . واظهرت النتائج إلى تفوق العمق 15 – 20 سم معنويا على العمق 25 – 30 سم في جميع الصفات المدروسة عدا صفة حجم التربة المثار بلغت 419.2 م3/ساعة. وكذلك أظهرت النتائج إلى تفوق السرعة 6.32 كم/ساعة معنويا على السرع الأخرى في جميع الصفات المدروسة عدا صفة النسبة المئوية للانزلاق بلغت 13.86 % . في حين تفوق التداخل بين العمق الأول 15 – 20 سم مع السرعة الثالثة 6.32 كم/ساعة على بقية المعاملات مسجلا أعلى قيمة للإنتاجية العملية بلغت 0.331 هكتار/ساعة وبأقل استهلاك نوعي للوقود بلغ 19.65 لتر/هكتار.

Keywords


Article
Study some technical qualities for hammer mill effect of sieve holes diameter and types of grain
دراسة بعض الصفات الفنية للمجرشة المطرقية بتأثير قطر فتحات الغربال ونوع الحبوب

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The impact of sieve holes diameter included 1.5 and 3.5 mm of hammer mill FZ102 which is Chinese made and three types of important grain for feed processing included wheat, barley and maize on mill finesse and hammer mill productivity were studied in this experiment , productivity power consumption and temperature rise of ground grins were measured in this study . The works include also the study of the size characteristics of ground grins like geometric mean diameter and fineness modulus. The factorial experiment has been conducted under completely randomized design with four replications and the results were as follows, using 3.5 mm sieve type increased of the productivity and decreased the power consumption and temperature rise. While the sieve 1.5 mm increased of the fineness modulus and geometric mean diameter. Also the corn gave higher grain productivity and highest power consumption and the temperature rise. Wheat increased and gave less in the power consumption and temperature rise. Barley increasing of the fineness of the ground materials and geometric mean diameter and decreased productive. الخلاصة : تضمن البحث دراسة تأثير أقطار فتحات الغربال للمجرشة المطرقية FZ102ذات المنشأ الصيني باستخدام ثلاثة أنواع من الحبوب المهمة في تصنيع العلف وهي الحنطة والشعير والذرة في بعض الصفات الفنية للمجرشة المطرقية وتم استخدام نوعين من الغرابيل الأول فتحاته بقطر 1,5 ملم والأخرفتحاته بقطر3,5 ملم وكانت المؤشرات المدروسة هي الإنتاجية والقدرة المستهلكة وارتفاع درجة حرارة المادة المجروشة وتم أيضا دراسة بعض الصفات الحجمية للحبوب المجروشة وشملت معيار النعومة ومتوسط القطر الهندسي . وكانت النتائج كما يلي , تفوق نوع الغربال 3,5 ملم في صفة الإنتاجية وأستهلك اقل قدرة وكانت درجة حرارة المواد المجروشة اقل . بينما تفوق الغربال 1,5 ملم في صفات النعومة ومتوسط القطر الهندسي.كما تفوقت الذرة على باقي الحبوب في صفة الإنتاجية بينما أعطت أعلى قدرة مستهلكة وأعلى درجة حرارة للمواد المجروشة .في حين تفوقت الحنطة وأعطت اقل قدرة مستهلكة وأقل درجة حرارة للمواد المجروشة في حين تفوق الشعير في صفة النعومة ومتوسط القطر الهندسي ولكنه أعطى اقل إنتاجية .كما أعطى الغربال 3,5 ملم مع الذرة أعلى إنتاجية ولكن القدرة المستهلكة كانت هي الاعلى من باقي التوليفات بينما كان استخدام الحنطة مع الغربال 3,5 ملم الأفضل في القدرة المستهلكة ودرجة حرارة الحبوب المجروشة ولكنه أعطى اقل نعومة في حين كان استخدام الشعير مع غربال 1,5 ملم ألأقل إنتاجية ولكنه الأفضل من حيث النعومة .

Keywords


Article
دراسة تأثير نوع آلة التنعيم والسرعة العملية للوحدة الميكنية ومسافات الزراعة في بعض مؤشرات الأداء وصفات التربة الفيزيائية وحاصل القطن

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The Experiment was conducted to study (tractor + Tooth harrow and Rotovators ) under three cultural distances (25,35,45)cm and three tractor speed (3.208 , 5.893)km/hr in some performance parameters , soil physical properties and cotton Field , The results showed that the tooth harrow was significantly superior to the rotovatars in all studied properties .The results showed that the cultural distance 25cm was significantly superior to the cultural distance 35 and 45cm in slippage percentage ,fuel consumption , and cultural distance 45cm was significantly superior to the 25 , 35cm in soil penetration resistance ,soil total porosity and all yield properties . increase in tractor speeds from 3.208 to 4.781 and 5.893 km/hr caused an increase in slippage ,soil penetration resistance , and decrease fuel consumption and all yield properties الخلاصــــــــــــــة : تضمن البحث دراسة تأثير الوحدة المكنية ( الساحبة + آلة التنعيم ) تحت ثلاثة مستويات من مسافة الزراعة (45,35,25) سم وثلاث سرع للوحدة المكنية (5.893 , 4.781 , 3.208) كم/ساعة في بعض مؤشرات الأداء وصفات التربة الفيزيائية وحاصل القطن . أشارت النتائج إلى تفوق آلة التنعيم بالأمشاط المسننة معنويا ً على آلة التنعيم بالعازقة الدورانية في جميع الصفات المدروسة . وتبين انه تفوق مسافة الزراعة 25سم معنويا ً على مسافتي الزراعة 35 و 45 في كل من النسبة المئوية للانزلاق واستهلاك الوقود بينما تفوقت مسافة الزراعة 45سم معنويا ً على مسافتي الزراعة 25و35 سم المسامية الكلية للتربة خلال موسم النمو وجميع صفات النمو وحاصل القطن . ان زيادة السرعة العملية للوحدة المكنية أدت إلى زيادة في كل من النسبة المئوية للانزلاق ومقاومة التربة للاختراق والمسامية الكلية للتربة خلال موسم النمو بينما انخفض بزيادة السرعة العملية للوحدة المكنية كل من استهلاك الوقود وجميع صفات النمو وحاصل القطن .

Keywords


Article
THE BENEFIT OF THE RURAL WOMEN FROM THE EXTENSION T.V. PROGRAMS AND DESTINATION OF THEIR OPINION ABOUT THE PROGRAM THEIR OWN.
أستفادة النساء الريفيات من البرامج التلفزيونية الإرشادية التي تعدها الهيئة العامة للإرشاد والتعاون الزراعي ووجهة نظرهن حول برنامج أرشادي خاص بهن

Authors: جمانة قيس توفيق
Pages: 194-204
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT : The research aimed to determine the Level of the rural women benefit from Extension T.V. Programs ,and also aimed to determine the Extent over their need to the Extension T.V. Program their own. The need was measured according to four standard weights limited the weight 3,2,1,0. And determine the relationship between this need and each of the variables,(age, Level of education, Marital status). The data was collected by a questioner. The Population of the research included the the rural women into the work of the Division of Agriculture AL- Rashidiya. The results showed that the percentage of women benefit from these program was few,in addition to the high extent of Their need to a program their own,and the variety in the styles and the subjects that introduced through it.And asignificant relationship between their need with all variables.The researcher recommended that attention should be thrusting concered to provide such aprogram. الخلاصة : أستهدف البحث تحديد مستوى استفادة النساء الريفيات من البرامج التلفزيونية الإرشادية التي تعدها الهيئة العامة للإرشاد والتعاون الزراعي كما أستهدف البحث تحديد مدى حاجتهن إلى برنامج تلفزيوني إرشادي خاص بهن، وقد تم قياس الحاجة إلى هذا البرنامج وفق مقياس رباعي وحددت الأوزان التالية0,1,2,3 بالتتابع، إضافة إلى التعرف على آرائهن ببعض الجوانب المتعلقة بإعداده وتقديمه وتحديد العلاقة بين هذه الحاجة وكل من العوامل المستقلة: (العمر، المستوى التعليمي ، الحالة الزوجية)، وقد جمعت المعلومات من خلال استمارة استبيان وقد شمل مجتمع البحث النساء الريفيات الموجودات ضمن عمل شعبة زراعة الراشدية ، ثم اختيرت عينة بيوت بنسبة (20% ) من كل قرية مختارة وتم اختيار امرأة من كل بيت لتبلغ عينة البحث (64) امرأة وقد أظهرت النتائج إن نسبة متابعة واستفادة النساء المبحوثات من البرامج التلفزيونية الإرشادية كانت قليلة ،إضافة إلى ارتفاع مدى حاجتهن إلى برنامج تلفزيوني إرشادي خاص بهن وتفضيلهن تقديمه مساءاً والتنويع في أساليب تقديمه والموضوعات المقدمة من خلاله ، كما وجد إن هناك علاقة معنوية بين حاجتهن لهذا البرنامج وكل من (العمر والمستوى التعليمي والحالة الزوجية) ، وعليه توصي الباحثة بضرورة اهتمام الجهة المعنية بتقديم مثل هذا البرنامج، وضرورة الأخذ بنظر الاعتبار النتائج التي عكست آراء المبحوثات عند إعداده وتقديمه.

Keywords

Table of content: volume:4 issue:4