Table of content

Journal of Al_Anbar University for Language and Literature

مجلة جامعة الانبار للغات والاداب

ISSN: 20736614
Publisher: University of Anbar
Faculty: Arts
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A Refereed academic journal specialized in modern languages.

Loading...
Contact info

aujll@uoanbar.edu.iq

Table of content: 2012 volume: issue:7

Article
Intertextuality in the Poetry of Al-Russafi of Valencia
التناص في شعر الرُّصافي البلنسي (ت 572 هـ)

Loading...
Loading...
Abstract

The goals of this research paper are: 1 ) to examine the various sources of knowledge available to Al- Russafi of Valencia which found expression in his poetry;2) to gauge the extent to which these sources were utilized artisitically; 3) to outline Al-Russafi's literary erudition and his connections with Arabic culture. The paper will start with an examination of the religious canon he drew on such as the holy Quran, hadith collections, and other sources of religious lexica. After that, it will move on to examine issues of intertextudality ( both in terms of content and from). Finally, the paper will talk about the poet's knowledge of history and geography (as evidenced by his condensed references to historical personages and geographical locales يهدف البحث إلى رصد روافد النص الشعري التي اعتمدها الرصافي في شعره في التعبير عن تجربته الشعرية ، ومدى الإفادة من توظيف ذلك في الشعر فنياً ، وبيان سعة خزينة الرصافي البلنسي الأدبية ، وعلاقته بالثقافة العربيّة . سيكون البحث متناولاً المرجعية الدينيَّة للرصافي من قرآن ، وحديث ، وألفاظ دينية أخرى ، والكشف عن تعالق النصوص بعضها مع بعض ، ثم البحث في التوظيف الأدبي في شعره ، ومدى استفادته مما سبق إليه وتناص معه من شعر ونثر. كما يضيف البحث الحديث عن المعارضة كتناص شكلي , وربما كانت شكليةً ومضمونية ، ثم ينتقل البحث للحديث عن ثقافة الشاعر التاريخية والجغرافية ، من حيث الشخصيات والأماكن من خلال الإشارة الواردة الموجزة المكثفة .


Article
Morphological Change to the Subjunctive in the Holy Quran
التحوّل الصرفيّ إلى اسم الفاعل في القرآن الكريم بين التفسير الاعتباطيّ والإعجاز القرآنيّ

Loading...
Loading...
Abstract

This paper is a serious attempt to nullify the common current interpretation of the phenomenon of morphological change in the Holy Quran. Morphological change or agency happens when one morphological form substitutes another expressing the same meaning. It is usually given a speculative interpretation , ignoring the actual meaning. Thus the meaning of the Quranic utterance can never be the deep one. It should be the surface one. هذا البحث محاولة جادة في نقض التفسير الشائع لظاهرة التحول الصرفي لا سيما في ألفاظ القرآن الكريم . فلما كان المراد بالتحول الصرفي أو النيابة الصرفية هو أن تنوب صيغة صرفية عن صيغة أخرى تؤدّي معناها وتظفر بموقعها في السياق ، فهو بهذا المعنى ضرب من الافتراضات الذاتية التي أدّت إلى تشويه معنى اللفظ الظاهر ، وتحريف الكلم عن مواضعه . ولا يتحقق الإعجاز القرآني بالمعنى العميق الذي اقترحه المفسر أو اللغوي بل بمعنى اللفظ الظاهر كما هو في المصحف .


Article
Stratification and Text Linguistics
الــرصــف وعلم لغة النص

Loading...
Loading...
Abstract

This research defines Collocation in language and linguistics then suggests a general definition for it. It defines some main textual concepts and explains most important concepts of collocation in textual studies and their toolsيعرِّف هذا البحث بمفهوم الرصف لغةً واصطلاحًا ثم يقترح له مفهومًا اصطلاحيًّا شاملًا مع زيادة معلَّلة ويعرِّف اصطلاحيًّا بمفاهيم نصية رئيسة في علم لغة النص. هي: النص والخطاب وعلم اللغة النصي، ويجلو الصلة بين علم النص والتقبلية، وبين النص ورصف الأصوات .. وبين أهم المفاهيم الرصفية في علم لغة النص، ويشرح أدواتها


Article
The Manipulation of Semantic Context in the Quranic Rhetoric: The Human Aspect as an Example
(توظيف الحقل الدلالي في البيان القرآني) الوجه الإنساني أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt with the words may converge in the sense, or may share the word in more than one meaning and that makes us go beyond this problem in the study of semantic fields as Amdna to him by the definition of the words, and limited to words whose meaning is clear and evident, words when Otrguena her hearing took us the beauty of Spkha, and the depth of their impact, and the sweetness of pronunciation and is the face - the subject of the application - the fastest means by which movement of meaning from the sender to the future and vice versa, which is about the signs and changes that occur to the face, and the individuals to communicate through which to express their feelings and the feelings of a certain, such as smile and laugh; to express of joy and gloom; to express sadness, anger and other expressions that show the position of vulnerability or being exposed to a particular circumstance of the individual.مما لا شك معه أن الألفاظ قد تتقارب في معانيها، أو قد تشترك اللفظة في أكثر من معنى والذي يجعلنا نتجاوز هذا المشكل في دراسة الحقول الدلالية ما عمدنا إليه من تحديد للألفاظ، واقتصار على الألفاظ ذات المعنى الواضح والجليّ، ألفاظ متى أطرقنا لها السمع أخذتنا بجمال سبكها، وعمق أثرها، وعذوبة نطقها ويعد الوجه - موضع التطبيق- أسرع الوسائل التي تنقل المعاني من المرسل إلى المستقبل وبالعكس، وهي عبارة عن الإشارات والتغيرات التي تحدث للوجه، ويقوم الأفراد بالتواصل من خلالها للتعبير عن أحاسيس ومشاعر معينة، مثل: الابتسامة والضحك؛ للتعبير عن الفرح، والعبوس؛ للتعبير عن الحزن والغضب وغيرها من التعبيرات التي تظهر مدى التأثر بموقف أو ظرف معين يتعرض له الفرد.

Keywords

Semantics --- Rhetorics --- holy Quran


Article
The Indefinite Source between Present and Source with Al-Mubarrid
المَصْدَرُ المُنَكَّرُ بينَ الحالِيَّةِ والمَصْدَرِيَّةِ عندَ المُبرِّدِ

Loading...
Loading...
Abstract

After a descriptive analysis and scrutiny in what Al-Mubarrid has said and as comparing it with what Sibawayh said, we found that Sibawayh had preceded Al-Mubarrid in what he said about the present of the indefinite source; although, they differ in its measuring. Therefore, Sibawayh’s saying about the present is considered as absolute while Al-Mubarrid has considered it as one of its memberships, i.e. the difference in the measuring of its present and it is not. Accordingly, if the difference between Sibawayh’s and Al-Mubarrid’s sayings within the source and actuality based on what preceded, it couldn’t be called a difference. Consequently, Sibawayh indicated not to measure with source while Alumbarrid indicated to measure if it was a member of the source بعد التحليل والتدقيق فيما قاله المبرد تحليلا وصفيا مقارنا بين ما قاله سيبويه والمبرد وجدنا أن ما قاله المبرد هو ماقاله وسبقه اليه سيبويه فيه من القول بالحالية في وقوع المصدر المنكّر حالا، وإن اختلفا في القياس عليه، فيكون قول سيبويه بعدم القياس مطلقا، وقول المبرد بالقياس فيما كان نوعا من عامله دون مالم يكن كذلك خلافا بينهما في مجموع ذلك كله، أي: الخلاف في قياس وقوعه حالا، وعدمه؛ لأنه لو صح مانسب الى المبرد من القول بالمصدرية لأدى إلى الخلاف بينهما في القول بالحالية والمصدرية دون الخلاف من عدمه، وهذا لا يسمى خلافا؛ اذ ينصرف عدم القياس إلى قول سيبويه بالحالية، وينصرف القياس فيما كان نوعا من عامله إلى قول المبرد بالمصدرية، والمراد الخلاف في المجموع كله.


Article
Linguistic Features of Newspaper Headlines
الخصائص اللغوية لعناوين الجرائد

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims at investigating the linguistic features of headlines . It is an attempt to shed light on the morphology , semantics and syntax of headlines and to find out the differences between the language of headlines and the ordinary language . Headlines represent the most important part of news since they summarize the whole article or news story and they are the vital element through which the reader decides whether to read or leave the article . Due to pressure on page , the study postulates that the language of headlines deviates much from the ordinary language in terms of vocabulary and structure .There are some typical features in newspaper headlines that aim at getting the attention of readers .These features like the choice of words and grammatical structure are manipulated by headline writers to achieve impact and influence the readers to go on reading the report . تهدف الدراسة الحالية إلى تقصي الخصائص اللغوية لعناوين الصحف وهي محاولة لتسليط الضوء على صرف ودلالة ونحو العناوين ولإيجاد الفرق بين لغة العناوين و اللغة الاعتيادية . تمثل العناوين الجزء الأهم من الأخبار كونها تلخص مجمل المقالة أو الخبر وهي العنصر الأساسي الذي بموجبه يقرر القارئ أن يقرأ أو أن يترك قراءة المقال . بسبب قلة المساحة على صفحة الصحيفة تفترض الدراسة بان لغة العناوين تختلف عن اللغة الاعتيادية فيما يتعلق بالمفردات والتركيب .هناك بعض الخصائص المميزة لعناوين الصحف ترمي إلى جلب انتباه القراء . يستخدم كتاب العناوين هذه الخصائص مثل اختيار المفردة والتركيب النحوي لتحفيز وإثارة القارئ للاستمرار في قراءة التقرير .


Article
The Revolutionary Spirit In LeRoi Jones ' Dutchman
الروح الثورية في مسرحية الرجل الهولندي للكاتب ليروي جونز

Loading...
Loading...
Abstract

Literature is a revolution in the sense that it motivates people to think, see and then speak. That is the aim of literature which is to stimulate people to revolt against what is corrupted and wrong in society. LeRoi Jones ( Imamu Amiri Barka ) (1934) is one of black writers who employs his literary talent to defend his nationality. Throughout his works, he tries to show the racial discrimination towards black people in a society which values white ethics as superior over black inferiority. الأدب هو ثورة بمعنى أنه يحفز الناس على الثورة ثم الرؤية ومن ثم الكلام. وهذا هو هدف الأدب الذي يستميل الناس إلى الثورة والتمرد ضد كل ما هو فاسد وخطا بالمجتمع. لي روي جونز المسمى امامو أميري بركة هو احد الكتاب السود الذي وظف موهبته الأدبية للدفاع عن جنسيته . من خلال أعماله حاول بيان التميز العنصري الذي يكنه المجتمع ضد السود ذلك المجتمع الذي يقيم أخلاقيات البيض كقيمة عليا على دونية السود.


Article
Meaning: From literalism to Contextualism
المعنى بين الحرفية والسياقية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study is devoted to deal with the two types of meaning: the literal meaning and the non-literal meaning. The literal meaning is the conventional meaning or the dictionary meaning of words and sentences independent from context(Recanati,2004: 79-80) . Concerning the contextual meaning or the non-literal meaning, it refers to the type of meaning that doesn't deal with the dictionary meaning, it accounts for the contextual factors which may be physical, linguistic or social. The interpretation of the sentence regardless of the context causes so many problems in conveying the exact intended speaker's meaning. The aim of this paper is to study the difference between the literal and non-literal meaning, How some words and sentences can be interpreted literally and others are interpreted in terms of context. As a result, there are some sentences that can be interpreted literally independent from context. Other sentences require a departure from its literal meaning. كرست الدراسة الحالية لنوعين من أنواع المعنى : المعنى الحرفي والمعنى غير الحرفي (السياقي). يعرف المعنى الحرفي بالمعنى التقليدي أو القاموسي للكلمات والجمل بمعزل عن السياق. أما فيما يخص معنى السياق فأنه يشير إلى نوع المعنى الذي لا يتعامل مع المعنى القاموسي وإنما يأخذ بنظر الاعتبار عناصر السياق التي قد تكون مادية, لغوية أو اجتماعية. تكمن مشكلة البحث في أن تفسير الجملة بمعزل عن السياق يسبب عدة مشاكل في نقل معنى المتكلم المقصود الدقيق. تهدف الدراسة إلى ترسيخ الفرق بين المعنى الحرفي و غير الحرفي وكيفية تفسير بعض الجمل والكلمات حرفيا وأخرى بموجب السياق. بالنتيجة نجد ان بعض الجمل يمكن أن تفسر حرفيا بمعزل عن السياق , بينما تتطلب جمل أخرى أن تعزل عن معناها الحرفي


Article
THE CRITICAL THEORY: ITS NATURE AND APPLICATION IN LITERATURE
النظرية النقديه ماهيتها ومدى تطبيقها في الادب

Loading...
Loading...
Abstract

The critical theory and its practice have often been regarded as a difficult areas in the field of literature for many scholars and researchers. This paper attempts to explain some reasons behind such attitude. It also attempts to explain the nature and meaning of the theory, its tasks, its basic tenets and its application in literature. Moreover, English literature syllabuses urge students to show a personal response, critical sense and independent judgment through understanding of a text. Nevertheless, some have the sense of fear of that under the pressure of replication the received words or analysis of their teachers. The aim of this paper is also to clear doubts of difficulty of the theory and its application in literature to be easily approached. Moreover, it may create interest for some scholars and readers for further readings in the same field. تعتبر النظريه النقديه مجال تخصصي صعب في ميدان الادب لكثير من الباحثين والمهتمين بهذا الاختصاص. سنحاول في بحثنا هذا ان نوضح الاسباب وراء ذلك وكذلك سنتطرق لماهية ومعنى النظريه ،مهامها وتطبيقها في مجال الادب. يهدف البحث لتبديد الشكوك حول صعوبة فهم النظريه النقديه وتطبيقها على أي نص ادبي بغية التحليل والتقييم. ومن ناحية اخرى سيوفر البحث فرصة لاثارة القراء والباحثين للاهتمام بهكذا مواضيع لحيويتها واهميتها ضمن اختصاص الادب الانكليزي المعاصر.

Table of content: volume: issue:7