Table of content

Al-Qadisiyah Medical Journal

مجلة القادسية الطبية

ISSN: 18170153
Publisher: Al-Qadisiyah University
Faculty: Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

• Medical journal published by the Faculty of Medicine / University of Qadisiyah every six months, dealing with all medical specialties (basic and clinical), the Journal accepts original research and reports on important medical cases.
• Language version of the Journal is English
• The first number of the Journal of Qadisiyah medical issued in February of 2005.
• The medical Journal of Qadisiyah ISSN-winning private journals
• All researches submitted for publication sent to the scientific evaluation with Specialty to decide on the validity of published and scientific contents as it is or modify them or not fit for publication by reviewers opinions
• Research published in the medical Journal Qadisiyah is taken out a system upgrade scientific researcher
• Researches numbers issued posted on the Iraqi academic scientific journals
• Self-finance Journal

Loading...
Contact info

Mobile:07801202382-07812575858
E-mail :joumed@qu.edu.iq

Table of content: 2012 volume:8 issue:14

Article
Tumor necrosis factor-, Interleukin-10, and oxidant/ antioxidant status in patients with pulmonary tuberculosis: Effect therapy, a follow up study

Authors: Imad A-J Thanoon
Pages: 1-14
Loading...
Loading...
Abstract

To evaluate the oxidant / antioxidant status (represented by serum malondialdehyde"MDA"and total antioxidant status "TAS") at diagnosis and then at two-weeks intervals during the first two months intensive therapy, with the levels of tumors necrosis factor- (TNF-) and interleukin-10 (IL-10) before starting therapy and by the end of the 2 months therapy in newly diagnosed patients with pulmonary tuberculosis (PTB) in comparison to healthy controls. Out of 52 patients interviewed and examined, only 46 patients with active PTB consented to participate in this study. Initially blood sample was taken and assay of serum MDA, TAS, TNF- and IL-10 was done. Then patients were put on intensive 2 months therapy as 4 tablets of Rimstar ® ( a fixed dose tablets containing isoniazid, rifampicin , pyrazinamide and ethambutol) daily. During therapy and at 2 weeks intervals, blood samples were taken and assay of serum MDA and TAS were done till the end of suggested period of the study, where assay of TNF- and IL-10 also have been done. Included in this study also 46 healthy, non-smoker, age and sex-matched volunteers as a control group for the initial laboratory results of MDA, TAS, TNF- and IL-10. For both patients and controls, calculation of the body mass index (BMI) was done using especial equation. There was a significant increase in the serum levels of MDA, TNF- and IL-10, with a significant decrease in the TAS in patients with PTB in the pre-therapy stage in comparison to healthy controls. During therapy, there was a gradual increase in TAS and a gradual decrease in MDA at the 2 weeks intervals till the end of the intensive 2-months therapy. By the end of suggested period of the study, there was a significant reduction in the serum level of MDA, TNF- and IL-10 with a significant increase in TAS levels, in comparison to the pre-therapy stage. Acute PTB was associated with an oxidative stress and changes in some cytokines levels and the initial 2 months intensive therapy was associated with a reduction in oxidative stress (as reflected by reduction in MDA and an increase in TAS levels) and reverse the changes in TNF- and IL-10 levels induced by the disease.لتقييم حالة الاكسدة / مضادات الاكسدة (ممثلا بالمالونديليهايد وحالة مضادات الاكسدة الكليه) عند التشخيص وخلال فترة اسبوعين على مدى الشهرين الاولين من العلاج مع قياس مستوى عامل النخر الورمي-الفا , والانترليوكين-10قبل بدء العلاج ومع نهاية فترة العلاج المركز للشهرين الاوليين في مرضى التدرن الرئوي المشخصين حديثا بالمقارنة مع مجموعة الضبط من الاصحاء. من بين 52 مريضا تمت مقابلتهم وفحصهم فقط 46 مريضا شاركوا في هذه الدراسة. في البداية تم سحب عينة دم ممن المرضى وتم قياس مستوى المالونديليهايد, مضادات الاكسدة الكلية، عامل النخرالورمي-الفا والانترليوكين -10، بعدها تم وضع المرضى على العلاج المركز لمدة شهرين مكون من 4 حبات من دواء رايمستار (حبة بجرعة ثابتةمن الايزونيزايد ،الريفامبسين، البيرازين امايد والايثانبيوتول) يوميا وخلال فترة العلاج وبفترات اسبوعين تم سحب عينات دم من المرضى لتحديد مستوى المالونديلهايد ومضادات الاكسدة الكلية وبنهاية الفترة المحددة والمقترحة للدراسة تم قياس مستوى المالونديلهايد ومضادات الاكسدة الكلية مع مستوى عامل النخر الورمي-الفا والانترليوكين-10 . ادخل الى هذه الدراسة ايضا 46 من الاشخاص الاصحاء، غير المدخنين من اعمار واجناس مقاربة لمجموعة المرضى اتخذوا كمجموعة ضبط بالنسبة للفحوص المختبرية الاولية للمالونديلهايد، مضادات الاكسدة الكلية، مستوى عامل النحرالورمي-الفا والانترليوكين-10 . بالنسبة لمجموعتي المرضى والضبط تم حساب معدل كتلة الجسم باستخدام معادلة خاصة. كانت هناك زيادة معنوية في مستويات المالونديلهايد، مستوى عامل النخرالورمي-الفا والانترليوكين -10 مع انخفاض معنوي في مستوى مضادات الاكسدة الكلية في مرضى التدرن الرئوي في مرحلة ماقبل العلاج بالمقارنة مع مجموعة الضبط من الاصحاء. خلال العلاج كان هناك ارتفاعات تدريجية في مستوى مضادات الاكسدة الكلي وانخفاضا تدريجيا في مستوى المالونديلهايد كل اسبوعين خلال فترة العلاج الاولي المركز في الشهرين الاوليين. في نهاية الفترة المقترحة في هذه الدراسة كان هناك انخفاضا معنويا في مستويات المالونديلهايد عامل النخرالورمي -الفا والانترليوكين -10، مع زيادة معنوية في مستوى مضادات الاكسدة الكلية بالمقارنة مع النتائج قبل بدء العلاج. التدرن الرئوي الحاد يكون مصحوبا بارتفاع في جهد الاكسدة مع تغيير في مستوى بعض السايتوكاينز وان العلاج الاولي المركز لفترة شهرين كان مصحوبا بتقليل جهد الاكسدة (منعكسا بانخفاض المالونديلهايد وارتفاع مستوى مضادات الاكسدة الكلية) وانعكاس التغيرات الحاصلة في مستويات عامل النخرالورمي -الفا والانترليوكين -10، من مجموعة السايتوكاينز الحادثة بسبب المرض.

Keywords

Pulmonary TB --- MDA --- TAS --- TNF- --- Il-10


Article
Test of efficacy of capsular polysaccharide antigen of Klebsiella pneumonia in stimulation of immune response in albino mice

Authors: Mayada F. Darwesh
Pages: 15-25
Loading...
Loading...
Abstract

The study was designed to assess in vivo the effects of capsular polysaccharide (CPS) antigen of K. pneumonia on some immunological parameters in albino mice. CPS antigen from K.pneumonia was prepared, then series concetration of wild type of bathogenic bacteria and from CPS antigen were prepared depending on LD50 value which was;1×103 cfu /ml of wilde type and 1×105 cfu/ ml of CPS antigens ,these concentration injected in 0.1 ml intraperetonial in mice . Immune response in mice evaluated by using the following assay: (phagocytosis , Arthus reaction , delayed hypersensitivity and plaque forming cells ) by use two concentration LD50 and 0.1 LD50 which was( 1×105 , 1×106) cfu/ ml in 0.1 ml from CPS antigens« to evaluate the best concentration in stimulate immune response» and bacterial suspention in 3 mice to each test in addition to control group injected by normal saline . The results of this study confirmed that , the CPS antigen in1×106 cfu/ ml concentration after 14 days from injection is the best efficient and gave highest mean in phagocytosis , delayed hypersansativity and arthus reaction , specific immunity in term of plaque forming cells was significantly increase in 1×106 cfu/ ml .It is concluded that efficient immune response can be obtained by CPS from K. pneumoniae صممت الدراسة الحالية لتقييم كفاءة مستضد عديد السكرايد المحفظي المعزول من بكتريا Klebsilla Pneumonia في تحفيز الاستجابة المناعية من خلال قياس عدد من المعايير المناعية في الفأر الابيض . حضر مستضد عديد السكرايد المحفظي من بكتريا Klebsilla Pneumoniae ، ثم حضرت سلسلة من التراكيز المخففة لكل من العالق البكتيري والمستضد بالاعتماد على قيمة الجرعة القاتلة النصفية لكل منهما والتي كانت 1×103 cfu /ml للعالق البكتيري و 1×105 cfu/ ml لمستضد عديد السكرايد المحفظي ، ثم حقنت في 0.1 ml داخل غشاء البريتون للفئران . قيمت الاستجابة المناعية بأستخدام الاختبارات الاتية : ( معامل البلعمة ، تفاعل آرثس ، فرط الحساسية الآجل و معدل الخلايا المكونة للـويحات بأستخدام قيمة LD50 للعالق البكتيري و قيمة LD50 , 0.1 LD50 للمستضد ‹ لتقييم التركيز الاكفأ في تحفيز الاستجابة المناعية › في ثلاث حيوانات لكل اختبار بالأضافة الى مجموعة سيطرة والتي حقنت بالمحلول الملحي المتعادل . اكدت نتائج الدراسة الحالية ان مستضد عديد السكرايد المحفظي بتركيز 1×106 cfu/ ml هو الاكفاء حيث اعطى اعلى معدل لمعامل البلعمة ، تفاعل آرثس ، و فرط الحساسية الآجل اما بالنسبة للمناعة النوعية والتي قيست من خلال معدل الخلايا المكونة للـويحات فقد كانت الزيادة عالية المعنوية لنفس التركيز . من ذلك نستنتج ان مستضد عديد السكرايد المحفظي بتركيز 1×106 cfu/ ml هو الأكفاء والافضل في حث الاستجابة المناعية .

Keywords


Article
Amblyopia Therapy in Older Children

Authors: Furkaan Majied Hamied
Pages: 26-31
Loading...
Loading...
Abstract

Amblyopia (lazy eye) is a common problem affecting 1-5% of children, it is a unilateral or bilateral reduction of best corrected visual acuity that cannot be attributed directly to any structural abnormality of the eye or the posterior visual pathway. A prospective study of tow years done on thirty child all of them older than seven years age presented with uni or bilateral amlyopia; visual acuity, ocular motility, Hurshberg taste, slit lump biomicroscopy, fundoscopy, and cycloplegic refraction, treatment with correction of the refractive error, full time occlusion, part time occlusion, and penalization according to the severity. Most of children gets an improvement in there visual acuity Most of new studies in amblyopia in agreement with our results, while the old opinion limiting the critical period at 6-7 years old. So we should try for treatment of amblyopia in older children while giving a full explanation to the child's family about the poorer results of treatment, for medico legal purposes. العين الكسوله أو الخاملة هي مشكله شائعة تصيب 1-5% من الأطفال, أنها ضعف البصر بالرغم من تصحيح الأخطاء الأنكساريه في عين واحده أو في كلتا العنين الذي لا يمكن نسبه بصوره مباشره الى أي مشكله عضويه في العين أو المسار البصري الخلفي. دراسه مستقبليه أجريت على ثلاثون طفل يعانون من مشكلة العين الكسولة أعمارهم تتراوح بين السبعة والعشرةسنوات,.أجري لهم الفحص المجهري وفحص قاع العينين والذي نتج عنه عدم وجود أي خطأ عضوي يذكر, في حين نتج عن قياس الأخطاء الأنكساريه فوجد أنهم يعانون من بعد البصر, قصر البصر مع أو بدون حول؛ بعد العلاج بتصحيح الخطأ الأنكساري بالعوينات مع غلق كامل, غلق جزئي, أو تشويش الرؤيا في العين السائدة مع المتابعة لسنتين فوجد أن معظم الأطفال تحسنت درجة رؤياهم. بالتوافق مع نتائج معظم البحوث المجراة على العين الكسولة تبين أنه يمكن علاج الأطفال الأكبر عمراً, عكس الرأي القديم؛ أن نهاية الفترة الحرجة هي 6-7سنوات. لذلك لا بد من محاولة علاج الأطفال الأكبر سنا بعد التوضيح لذويهم عن ضعف النتائج وذلك للأغراض الطبية الشرعية.


Article
Using mesh hernioplasty to patient with inguinal Hernia

Authors: Fadhil A. Mohialdeen
Pages: 32-43
Loading...
Loading...
Abstract

To clinically evaluate the outcome of Inguinal Hernioplasty in terms of haematoma, wound infection and recurrence, with special reference to surgery done by trainee surgeons. A total of 50 patients with inguinal hernia were operated during the study period. The result of the present study concluded that using mesh for surgical operation of hernia is much better than the ordinal operation of hernia because this technique reduces the recurrence of the disease, while the classical operation is related to recurrence of the disease. Also Mesh can reduce the appearing of hematomas, Wound infections after the operation, while the classical operation is related to appearing of the hematomas and Wound infections after the operation. Further more there is no significant difference between the two methods regarding appearing of seromas after the operation however, its appear among those patients which did a classical operation more than those which using mesh for operation. So In our set-up Mesh Hernioplasty has proven to be effective with low complication and recurrence rates.يهتم البحث في تقييم النتائج السريرية لعمليات ترقيع الفتق الأربي من حيث التجمع الدموي ,خمج الجروح، وامكانية تكرارالفتق مجددا، مع إشارة خاصة إلى العمليات الجراحية التي يتم اجرائها من قبل الجراحين المتدربين. لقدتم اجراء ما مجموعه خمسون عملية للمرضى الذين كانو يعانون من فتق أربي خلال فترة الدراسة. واستخلص نتيجة لهذه الدراسة أن استخدام الشبكة(mesh) في عملية ترقيع الفتق هو أفضل بكثير من العملية التقليدية و يقلل من تكرار لهذا المرض، في حين ترتبط هذه العملية الكلاسيكية إلى تكرار لهذا المرض. أيضا يمكن أن تقلل من ظهور القيلة ،و خمج الجروح، في حين ترتبط العملية الكلاسيكية إلى ظهور التجمعات الدموية والتهابات الجروح ما بعد العملية. ليس هناك فرق كبير بين الطريقتين فيما يتعلق بظهور المصول seromas) ).


Article
Determination of guanase activity in patients with prolonged treatment with simvastatin

Authors: Sawsan Hassan kathem
Pages: 44-49
Loading...
Loading...
Abstract

In this study, 28 patients suffering from hyperlipidemia who were on simvastatin ,were included for determination serum guanase activity. Guanase activity was observed at high level in those patients (n = 16) who were on prolonged treatment with simvastatin (more than 30 days) but its activity remained within normal when simvastation was administrated at interrupted intervals . The results were compared with two control groups the first (n=10) with hyperlipidemia but with no simvastatin and the second (n=10) was normal individuals with no history of hyperlipidemia. However, guanase activity was found to be normal in both control groups . Besides, this study was found that alkaline phosphatase was also increased in some patients , However , guanase activity was observed earlier than alkaline phosphatase which have suggested that simvastatine could cause liver injuries when used for a long time. This study is the first study conducted to predict liver injuries as a result of simvastatin through guanase elevation . هذه الدراسة شملت 28 مريض يعانون من زيادة في معدل الدهون والذين هم تحت العلاج بعقار السنفستاتين وقد تم تحديد فعالية انزيم الكوانيز في مصول المرضى . اظهرت النتائج زيادة واضحة في مستوى هذا الانزيم عند الذين يتعاطون العقار بشكل مستمر وبفترة اكثر من ثلاثين يوما والذي قد يرافقه زيادة في انزيم الفوسفاتيز القاعدي في حين بقيت فعالية الانزيم بشكل طبيعي عند المرضى الذين يتعاطون الانزيم بشكل متقطع . قورنت النتائج بمجموعتين من السيطرة (عشرة لكل مجموعة). المجموعة الاولى التي تعاني من زيادة في الدهون والذين لم يأخذوا العقار ، اما المجموعة الثانية فهم من الاصحاء الذين لا يعانون من زيادة في الدهون في مصولهم ، وقد اظهرت النتائج ان فعالية انزيم الكوانيز طبيعية في كلتا المجموعتين . كما اظهرت الدراسة ان انزيم الفوسفاتيز القاعدي قد ازداد في مصول بعض المرضى مما يدل ان ظهور مستوى عالي من انزيم الكوانيز يكون مبكرا اذا ما قورن بانزيم الفوسفاتيز القاعدي . ان هذه الدراسة هي الاولى التي تؤكد اهمية الكوانيز ودوره السريري عندما يكون هناك ضرر نسبي في الكبد .

Keywords

guanase --- Simvastatine


Article
Biological activity of 5-benzylidene thiobarbituric acid derivative against some bacteria isolated from burns infections

Loading...
Loading...
Abstract

A total of fifty (50) samples were collected from burn infections from AL-Sader Medical City in Alnajaf Alashraf during the period from the 24th of January to the 4th of April . Different percentages of different bacteria were noted as follows , Pseudomonas aeruginosa was the highest percentage about 33% followed by Ps. florescence 8( 16 %) , both E.coli & Klebsiella Sp comprised 6 (12%) ,and Aeromonas sp was the lowest ratio comprising 2% . The most bacteria appeared resistance to antibiotics, Pseudomonas aeruginosa was found to be resistant to most of the therapeutic agents. In this paper a synthesis of 5-benzylidene thiobarbituric acid derivative have been described. The route of preparation involved the uses of thiobarbituric acid as starting material and treated with 4-dimethylaminobenzaldehyde compound to give required derivative this compound have been identified by a spectroscopic method like H-NMR, IR and CHNS analysis and also by measuring its melting point.A simple synthetic route for 5-(4-dimethylaminobenzylidene)thiobarbituric acid by the condensation reaction of 4-dimethylaminobenzaldehyde with thiobarbituric acid in water without catalyst is described. The results revealed that proteus sp. was affected by chemical model more than the other bacteria , increasing the concentration of the compound increases the inhibition zone .also bacteria Klebseilla sp. Pseudomonas aeruginosa. affected by compound model ,but bacteria Staphylococcus arueus was not affected by any concentration of compound. The aim of of this study was to determine the model of chemical compounds effect on the growth of some bacteria isolated from buruns in vitro. تم جمع 50 عينه من التهابات الحروق من مدينه الصدر الطبيه في محافظه النجف الاشرف خلال الفتره من (24/1/2010 الى 4/4/2011 ) ,اظهرت نتائج التشخيص انواع بكتيريه مختلفه تضمنت pseudomonas aeurginosa 33% , وكانت بكتيريا pseudomonas fluorescense16% , وشكلت كل من E.coli و .Klebseilla spp. 12% و Aerumonas spp. شكلت 2% وهي النسبه الاوطئ . اظهرت بكتيريا pseudomonas aeurginosa المقاومه الاعلى للمضادات الحياتيه . تم تحضير 5-benzylidene thiobarbituric acid derivative باستخدام thiobarbituric acid كماده بادئه وتمت معاملتها بـ 4-dimethylaminobenzaldehyde لكي تعطي المركب المطلوب . تم تشخيص هذا المركب باستخدام احدى طرق spectroscopic method مثل H-NMR, IR CHNS وكذلك بواسطه قياس نقطه الذوبان Melting point . طريقه التحضير البسيطه لـ 5-(4-dimethylaminobenzylidene)thiobarbituric acid تمت باستخدام تفاعل التكثيف condensation reaction لـ4-dimethylaminobenzaldehyde مع thiobarbituric acid في الماء . توصلت النتائج بأن بكتيريا Proteus spp. تتاثر بالمعامله الكيميائيه لهذا المركب اكثر من الانواع البكتيريا الاخرى , لوحظ من خلال النتائج ان منطقه التثبيط تزاداد بزيادة تركيز الماده الكيميائيه. كذلك بكتيريا Klebseilla spp, Pseudomonas.aeurginosa ايضا اظهرت حساسيه اتجاه هذا المركب في حين بكتيريا Staphylococcus auerus لم تظهر اي حساسيه تجاه هذا المركب وعند اي تركيز من التراكيز المستخدمه

Keywords


Article
Perifollicular vascularity as a potential variable affecting outcome in stimulated intrauterine insemination treatment cycles: by using transvaginal power Doppler

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of study was to asses any potential relationship between perifollicular vascularity and fetal outcome in an invivo environment following ovarian stimulation and intrauterine insemination. A total of 75 unselected consecutive patients undergoing stimulated intrauterine insemination cycles (with clomid) was recruited where the perifollicular vascularity of the follicles ≥16 mm was studied using subjective grading system by transvaginal power Doppler ultrasonography 24 h after HCG administration. 36 hours after H.C.G administration we did intrauterine insemination and two weeks later we did pregnancy test for our patients. A total 75 mature follicles ( > 16 mm ) was studied. According to the result of Doppler study we found that we had 54.6% of follicles having grade III perfollicular vascularity , 32% having grade II , and 13.3% grade I. The follicles of high grade vascularity were associated with higher pregnancy rate (grade 3= 19.5%) than cycles with low grade vascularity (grade2 =12.5%), with no pregnancy occur in grade 1 vascularity group. Early pregnancy loss rate was significantly higher in grade2 follicular vascularity (33.3%) than grade 3 (12.5%) . The mean age and duration of subfertility were significantly higher (P<0.05), with low follicular vascularity grades compared with grade II, III. These data would suggest that perfollicular vascularity and PI (pulsatility index ) of uterine artery has an important role to play in the outcome of IUI cycles. And that the power Doppler has the potential to refine the management of assisted reproduction treatment cycles.اجريت هذه الدراسة لمعرفة العلاقة بين نسبة سريان الدم في البيضة الناضجة واحتمالية حدوث الحمل بعد عملية تنشيط البيضة و التلقيح الاصطناعي. خمسة و سبعون مريضة تم تنشيط بيوضهن باخذ مادة الكلومفين ستريت 100 مل غم من ثاني يوم الدورة ولمدة خمسة ايام و تمت متابعة تنشيط البويضات بواسطة السونار المهبلي وبعد ان تصبح البيضة ناضجة يتم زرق المريضة بعقار ا ل اج . سي . جي , بعدها باربع و عشرين ساعة نقوم بعمل الدوبلر التراساوند المهبلي لقياس نسبة جريان الدم في البيضة الناضجة وبعد ستة و ثلاثون ساعة من تاريخ زرق عقار ا ل اج سي جي ونقوم بعملية التلقيح الاصطناعي للمريضة وبعد ذلك باسبوعين نقوم بعمل تحليل الحمل ومعرفة النتائج. تم دراسة نسبة جريان الدم لخمسة و سبعون بيضة ناضجة وتم تقسيم الحالات حسب نسبة الجريان الى ثلاث مستويات : المستوى الاول تكون فيه نسبة جريان الدم منخفضة ( 13.3 %), المستوى الثاني تكون فيه نسبة جريان الدم متوسطة ( 32 % ) و المستوى الثالث تكون فيه نسبة جريان الدم عالية (54.6 % ). في هذه الدراسة وجدنا ان بسبة حدوث الحمل اكثر في المستوى الثالث الذي تكون فيه نسبة جريان الدم عالية ( 19.5 % ) مقارنة بالمستوى الثاني (12.5% ) و المستوى الاول ( صفر %) . بالاضافة الى ذلك وجدنا ان نسبة فقدان الحمل في مراحله الاولى تكون اقل كلما كان مستوى جريان الدم عال (12.5 للمستوى الثالث و 33.3% للمستوى الثاني لجريان الدم). كما اننا وجدنا ان نسبة جريان الدم تقل مع زيادة العمر والفترة الزمنية لعدم او تاخر الانجاب . نستنتج من هذه الدراسة اننا يمكننا الاستعانة بالدوبلر التراساوند المهبلي في تشخيص و متابعة حالات العقم و تاخر الحمل

Keywords


Article
Utilizing of gray scale &unenhanced power Doppler ultrasound in differentiation of malignant & begin palpable breast lesions :Does vascularity in power Doppler correlate with lymph node status?

Authors: Amjaad Majeed Hameed
Pages: 83-97
Loading...
Loading...
Abstract

US (ultrasound) is currently one of the main diagnosing breast disease .In gay scale US there are typical characteristic features of benign & malignant mass. Used of power Doppler has also been exploited in aiding the benign & malignant differentiation of solid masses. 1.The purpose of this study was to investigate sensitivity of gray scale US features in differentiating benign from malignant solid breast masses . 2.To evaluate the role of power Doppler imaging to differentiate benign & malignant solid breast masse & how power Doppler findings correlate with lymph node involvement . The study involved 55 female present with breast lesion , in Department of Diagnostic radiology in AL Dewanyia teaching hospital refered from breast centre in period July 2008 – January 2010 , the inclusion criteria was the presence of breast lesion, undergo surgery , exclusion criteria female with breast lesion & refused surgery. Tempt was made to categories lesions as benign , malignant by using US criteria & power Doppler correlate this findings with pathological results . A total of 55 female patients with solid breast mass. Mean age was (44year ) . Size of breast lesion range from 1-6cm , most common sit of the tumor was upper lateral quadrant in both malignant & benign breast mass. Comparison of US & histological findings was made , this enable to calculate sensitivity (90%) of gray scale ultrasound , sensitivity of power Doppler was 70% & majority of malignant tumors (78%) that demonstrate vascularity in power Doppler showed axillary lymph node invasion . Power Doppler sonography should be considered together with the established criteria in gray scale ultrasound. Further study is indicated by using more advanced procedures like enhanced power Doppler US(using levovist) to increase sensitivity of US. تعتبر الأمواج فوق ألصوتيه في الوقت الحالي من وسائل التشخيص الرئيسة في أمراض الثدي وهناك صفات تشخيصية للأورام الحميدة والخبيثة .استخدام البور دوبلر في تشخيص الاورام الحميدة الصلبة من الاورام الخبيثة الصلبة. تهدف الدراسة : 1.الغرض من الدراسة هو لمعرفة حساسية الامواج فوق الصوتية في تشخيص اورام الثدي الخبيثه من اورام الثدي الحميدة .2.تقيم دور الامواج فوق الصوتية باستخدام الدوبلر للتفريق بين اورام الثدي الحميدة والخبيثة وكيفية علاقتة مع انتشار المرض الى الغدد اللمفاويه . هذة الدراسة هي دراسة وصفية تضمنت 55مريضة لديها عقدة في الثدي في شعبة الاشعة التشخيصية في مستشفى الديوانية التعليمي احيلوا من مركز فحص الثدي للفترة من حزيران 2008-كانون الثاني 2010جميعهن لديهن اورام في الثدي وخضعن للتداخل الجراحي ,المريضات المستثنات من الدراسه من كانت لهن اورام ثدي ورفضت التداخل الجراحي ,صنفت اورام الثدي حسب ايجادات الامواج فوق الصوتيه والبور دوبلر الى اورام حميدة وخبيثة وقورنت النتائج مع الفحص النسيجي . تضمنت النتائج 55 مريضة بمعدل عمر 44سنة ,معدل حجم الاورام من 1-6سم,معظمها في الربع الوحشي العلوي .جرت مقارنت ايجادات الامواج فوق الصوتيه مع الفحص النسيجي للحصول على حساسيه المواج فوق الصوتية 90% وحساسيه البور دوبلر70% ,معظم الورام الخبيثه )78% التي كانت لها نتائج ايجابيه في البور دوبلر وجد فيها انتشار المرض الى العقد اللمفاوية الابطية . البور دوبلر يجب ان ياخذ بنظر الاعتبار مع فحص الامواج فوق الصوتية في تشخيص اورام الثدي . تحتاج فحص الثدي الى دراسة اخرى اكثر تطورا باستخدام بور دوبلر مع الصبغة لزيادة حساسية الامواج فوق الصوتية .


Article
Ultrastructural Changes In Human Gall Bladder Epithelium In Cholelithiasis

Authors: Khalida I. Shaya --- Muna Zuhair --- Modhar S. Al-Omary
Pages: 98-110
Loading...
Loading...
Abstract

Cholelithiasis is defined as the presence of stones within the lumen of the gall bladder or in the extrahepatic biliary tree. The goal of this study was to identify the ultrastructural ultrations of gall bladder epithelium in cholelithiesis. Gallbladder specimens were collected from patients who underwent cholectstectomy. Minute specimens were also fixed and processed to evaluate the fine structures of the gall bladder epithelium. The histological changes in semithin sections of methylene blue stain showed disruption of gall bladder epithelium and discontinuity of this epithelium with appearance of Rokitansky-Aschoff sinuses, there is hyperplasia of epithelial cells, all these changes associated with mucous gland metaplasia in the lamina properia of cholecystitic gall bladder. At the ultrastructural level, abraded and altered microvilli accompanied by mitochondrial damages, dilitation of intercellular spaces was revealed by thin-section electron microscopy associated with intracellular vacuoles and irregularity and herniation of cell outlines. The epithelial cells contain mucous droplet, some of these droplets shedded to the exterior of the cells. Gallstones are accompanied by major changes in the gallbladder epithelium, as shown by both light and electron microscopy. تكوين الحصوات الصفراوية يعرف على انه وجود حصى ضمن تجويف اكياس المرارة او في الشجيرات الصفراوية الخارج كبدية. الهدف من هذه الدراسة هو التعرف على التغييرات النسيجية الدقيقة في النسيج الطلائي لاكياس المرارة في حالة تكوين الحصوات الصفراوية. نماذج اكياس المرارة جمعت من مرضى اجريت لهم عملية استئصال اكياس المرارة. النماذج الدقيقة حضرت و عوملت لدراسة التركيب النسيجي الدقيق للنسيج الطلائي لاكياس المرارة. التغييرات النسيجية الظاهرة في المقاطع الشبه رقيقة لصبغة المثيل الازرق اظهرت وجود تمزقات مع عدم تماسك في النسيج الطلائي للمرارة مترافقا مع ظهور تجاويف روكتانسكي اشوف مع وجود تضخم وعدم انتظام التناسق في الخلايا الطلائية مع حؤول في الغدد المخاطية في الصفيحة الرقيقة لاكياس المرارة. فحص التركيب النسيجي الدقيق اظهر وجود سحج في الزغيبات الدقيقة مع تحطم لبيوت الطاقة و توسع في الفراغات بين الخلوية متزامنا مع ظهور الفجوات في داخل الخلايا الطلائية مع وجود عدم انتظام و انفتاق في محيط الخلايا. الخلايا الطلائية احتوت على قطيرات مخاطية, شوهد بعضها مفرزا الى خارج الخلية. حصى المرارة يرافقها تغييرات نسيجية اساسية في الانسجة الطلائية كما ظهرت في المجهرين الضوئي و الالكتروني

Keywords


Article
The Value of Routine Scrotal Color Doppler Ultrasonography in the infertile male

Loading...
Loading...
Abstract

Clinical assessment of scrotal contents in patients with infertility has relied mainly on physical examination.Color Doppler ultrasonography (US) is generally not performed as a routine examination. However, physical examination might miss many abnormalities readily detected by US, including testicular tumor and testicular microlithiasis (TM). We assessed the value of scrotal color Doppler ultrasonography as a routine examination in infertile men compared with findings by physical examination. Scrotal Color Doppler ultrasonography was performed in 314 infertile men with a mean age of (25±5.4) years to detect intrascrotal abnormalities. Findings were compared with those of physical examination. Intrascrotal abnormalities were detected by ultrasonography in 86.6% of patients. Of 374 abnormalities, 31% were undetected by physical examination. Left varicocele was found in 234 patients (74%); testicular microlithiasis in 10 (3.1%);epididymal cyst in 23 (7.3%); right varicocele in 7(2.2%); and testicular cysts in 2 (0.6%). One occurrence (0.3%) was found for testicular tumor, hypoechoic small testicles in 11(3.2%), and hydrocele in 45(14.3%).Compared to ultrasonography, sensitivity in detecting left varicocele by physical examination was 77%. Sensitivity of physical examination in detecting left varicocele compared with to US was decreased as grade of left varicocele decreased. The routine Color Doppler ultrasonography is valuable for diagnosing scrotal abnormalities in infertile men,frequently detecting non-palpable lesions that were missed by physical examination. التقييم السريري لمحتويات كيس الصفن لدى مرضى العقم غالبا ما تعتمد على الفحص السريري حيث ان فحص الدوبلر الملون بالموجات فوق الصوتية لا يجرى بشكل روتيني لهم مما قد يؤدي الى عدم تشخيص الكثير من الحالات المرضية و التي تكون سببا مباشرا للعقم الذي يعانون منه. في بحثنا هذا قمنا بتقييم دور الفحص بالموجات فوق الصوتية لكيس الصفن و محتوياته كفحص روتيني لجميع المرضى الذين يعانون من العقم مقارنين النتائج بتلك التي نحصل عليها بواسطة الفحص السريري التقليدي. لقد شمل البحث 314 شخصا مصابا بالعقم حيث تم كشف حوالي 374 مشكلة مرضية لديهم بواسطة فحص الموجات فوق الصوتية في حين ان 31% من هذة المشاكل لم يتم كشفها بواسطة الفحص السريري و التي هي غالبا ما تكون دوالي الخصية من الدرجة البسيطة ,قيلة مائية,اكياس البربخ ,اورام الخصية الصغيرة اضافة الى ان الفحص السريري لا يمكنه التنبؤ بطبيعة نسيج الخصية. الفحص الروتيني بواسطة الامواج فوق الصوتية لكيس الخصية لدى مرضى العقم هو ذو قيمة عالية في تحديد الكثير من الامراض التي لا يمكن للفحص السريري الكشف عنها.


Article
Appendectomy in pediatrics: the value of peritoneal Fluid Smear and its bacteriological Profile

Authors: Manal Mohammed Kadhim
Pages: 123-136
Loading...
Loading...
Abstract

Acute appendicitis is the most common cause of abdominal pain requiring surgery in children. In most instances the infecting organisms are normal inhabitants of the lumen of appendix . Surgery allows easy microbiological sampling. Aspiration of fluid or pus in a syringe is preferred. Swabs are less suitable and only to be used when sampling with a syringe is not feasible. Antimicrobial susceptibility testing of the isolated bacteria and particularly of the anaerobes can be important to adjust therapy in case of the presence of multi resistant bacteria. The aim of the study was to determine the bacteriological profile of acute appendicitis in children. Study design is a prospective descriptive study including children hospitalized for acute appendicitis. Tissue samples(a specimen of the appendix), peritoneal fluid swab from the appendicial fossa and the peritoneal exudates (if exists) obtained at surgery from 54 children with suspected acute appendicitis operated at the pediatric surgery unit at the Maternity and Child Teaching Hospital in Al-Diwaniyah province from the period 1st of June 2007 to the end of May 2011, were examined histologically and by culture for aerobic and anaerobic bacteria. Out of these, 39 boys (72.2%) and 15 ( 27.7% girls). Their age ranged between (1.8-13) years, with a mean of 6.9 years. Of the all patients studied 34 presented with suppurative and phlegmnous appendicitis, 8 with gangrenous appendicitis, 6 with septic complications of appendicitis and 6 had normal appendices. Only 80 of the 108 swabs taken yielded a positive culture (74.07%). Bacteroides species and E.coli were the predominant organisms in most normal and acutely inflamed appendices. Aerobic bacteria were highly sensible to imipenem, amikacin, ceftriaxone and clindamicyn, but it was absolutely resistance to ampicillin. For anaerobic bacteria, sensitivity rates from high to low were chloramphenicol, carbenicillin, metronidazole and clindamycin. Although in our study no antibiotic regime was changed on the basis of a positive culture swab and the peritoneal culture swabs do not improve immediate postoperative therapy based on surgical impression and rapid histological reporting, however, the routine use of peritoneal culture swabs may be of value in identifying patients requiring outpatient follow-up. أجريت دراسة استطلاعية على 54 طفل من اللذين يعانون من التهاب الزائدة الدودية واللذين أجريت لهم تداخلات جراحية لاستئصال الزائدة الدودية للفترة من الأول من حزيران 2007 م إلى نهاية مايس 2011 م في وحدة جراحة الأطفال/ مستشفى النسائية والأطفال التعليمي في الديوانية. تم اخذ مسحات من السائل البريتوني والإفرازات البريتونية ان وجدت مع عينات نسيجية من الزائدة الدودية بعد استئصالها وتم زرع عينات السائل البريتوني والإفرازات البريتونية والعينات النسيجية في الأوساط البكتيرية للكشف عن البكتريا الهوائية واللاهوائية. وجد بينهم 39 (72.2%) من الذكور و 15 (27.7%) من الاناث تراوحت أعمارهم بين (1،8-13) سنة ، بمتوسط عمر قدره 6.9 سنوات .اعتمادا على التحليل النسيجي , وجد آن 34 من الأطفال مصابين بالتهاب الزائدة الدودية القيحي و8 منهم مصابين بالتهاب الزائدة الدودية مع الغرغرينا, و6 منهم مصابين بمضاعفات التهاب الزائدة الدودية ألعفني و6 كانت عينة الزائدة الدودية غير مصابة. وجد أن من بين 108 من العينات التي أخذت لغرض الكشف البكتيري 80 (74.07%) ذات نتيجة موجبة . البكتريا اللاهوائية Bacteroides والهوائية E.coliمن اكثر الانواع التي تم عزلها . وكانت البكتيريا الهوائية ذات حساسية عالية لكل من الامبنيم وسيفترياكسون، والأميكاسين والكلندماسين، ولكنها كانت مقاومة تماما للأمبيسلين.اما البكتيريا اللاهوائية فكانت اعلى حساسية لكل من الكلورامفينيكول و كربنيسيلين وميترونيدازول واقلها للكليندامايسين.

Keywords


Article
Clinical and Laboratory investigation of Impetigo Contagious cases in Al-Diawynia Province

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty four cases of Impetigo Contagious collected at period1/11/2008 to 1/6 /2009 with Female: Male ratio of (18:16) with ages (1- 30) The results was found that 26 patients (76.4 %) revealed staphylococcus aureus in laboratory examination . four patients (11.76 %) have shown streptococcus pyogenes , while the remaining (11.76 %) were found to have combined bacteria. This work revealed the interesting similar results of causative agent : staphylococcus aureus is the main pathogen , almost consistent with western literatures.جمعت 34 حالة من الحصف المعدي من المرضى المراجعين الاستشارية الجلدية في مستشفى الديوانية التعليمي خلال الفترة1/11/2008 إلى 1/6 /2009 من كلا الجنسين وكانت نسبة الاناث الى الذكور (18:16 ) والذين تراوحت أعمارهم ما بين 1-30 سنة. أظهرت النتائج ان التشخيص المختبري كشف عن وجود Staphylococcus aureus في 26 مريض (76.4 %) , Streptococcus pyogenes في 4 مرضى(11.76 %) , بينما مرضى البقية 4 (11.76 %) تبيّن بأنهم مصابين بكلا الجنسين من بكتريا S.aureus و . S. pyogenes كَشفَ هذا العملِ نَتائِجَ مماثلة للعامل المسببِ الرئيسي لمرض الحصف المعدي وهي بكتريا staphylococcus aureus .

Keywords


Article
Effect of date extracts on the lymphocyte and monocyte cells

Authors: Jihan F. Ashraf --- Ayat Monem
Pages: 145-150
Loading...
Loading...
Abstract

The effect of dates extracts were determined in human peripheral lymphocyte and monocyte cells using different concentrations of the extracts for three days- there term assay (MTT) was employed. There was no cytotoxic effect of the date extracts on human lymphocyte and monocyte cells. The results showed that the ideal concentrations of different date extracts have a protective effects of tamer (Barhi, Zahdi and Khistawy) to the lymphocyte and monocyte cells and may be that because these date extracts contain antioxidants in various type of dates. قدر تاثير مستخلصات التمر على الخلايا اللمفاوية وخلايا أحادية النواة البشرية باستخدام تراكيز مختلفة من المستخلصات ولمدة ثلاثة أيام بواسطة طريقة ((MTT . وأظهرت الدراسة انه لايوجد تأثير سام للمستخلصات من أنواع التمر المختلفة على الخلايا اللمفاوية وخلايا وحيدة النواة البشرية. وقد أظهرت النتائج إن التراكيز المختلفة من المستخلصات لها تأثير حماية وهذا ربما يعود إلى إن المستخلصات تحتوي على مواد مضادة لأكسدة في الأنواع المختلفة من التمور.

Keywords


Article
Cytotoxic effect of crab shell extracts on different tumor cell lines

Loading...
Loading...
Abstract

Crab, a kind of marine animal that has a unique status in evolution, has many bioactive substances with special functions. In the present study, we investigated the antitumor effects of four different extracts derived from crab shell (aqueous and methanolic extracts of burned and normal crab shell powder). Aqueous and methanolic extracts of burned crab shell powder were shown to be cytotoxic and inhibit the in vitro proliferation of human laryngeal carcinoma tumor cell lines (Hep-2) and human Rhabdomyosarcoma cell line (RD) and one murine mammary adenocarcinoma tumor cell line (AMN3), in dose and time dependant manner. These results suggest that the burned crab shell powder have an antitumor effect that needs more investigations.السرطان هو حيوان بحري يمتلك خصائص فريدة في سلم التطور ويمتلك العديد من المواد الفعاله ذات الوضائف الخاصة. في دراستنا الحالية تحققنا من الفعل المضاد للسرطان لاربعة مستخلصات مختلفه مشتقه من قشرة السرطان (المائية والكحولية للقشرة المحروقة والقشرة غير المحروقة). اضهرت المستخلصات المائية والكحولية لمسحوق القشرة المحروقه انها تمتلك سمية خلويه عاليه تجاه الخلايا السرطانية وانها تثبط من تكاثرها ولجميع الخطوط المختبرة (خط سرطان الحنجرة وسرطان الخلية العضلية البشريان وسرطانة الغدة اللبينية الفئري) وان هذا التاثير هو تاثير معتمد على مقدار الجرعه والوقت. هذه النتائج تقترح ان لمستخلصات القشرة المحروقه فعلا مضاد للاورام وهي تحتاج الى المزيد من الدراسات.


Article
Determination of the prevalence of viral aetiology of diarrhea in children less than 5 years of age in Baghdad province

Authors: Basim M. Hussan
Pages: 163-176
Loading...
Loading...
Abstract

Determination the prevalence of viral, parasitic and bacterial etiology of gastroenteritis in children less than 5 years of age with diarrhea in various hospitals of Baghdad province. A total of 250 stool samples were collected from various hospitals of Baghdad province .Samples were investigated for bacterial and parasitic enteropathogens using microscopic examination. Bacterial culture of stool samples was done in different culture media including MacConkey, XLD, DCA, TCBS and campylobacter media, TCBS and selenite F broth and bacterial growth was examined by analytical profile index (Api20E) system , commercial antisera and colonies characteristics. Enzyme immunoassays were used to identify Group A rotavirus ,Astrovirus and enteric adenovirus Out of 250, 106 children (42.4%) were diagnosed as viral infection of which Rotavirus was found in the majority of cases 91 (36.4%), Adenovirus was detected in 15(6%) patients. bacterial causes were 63 (25.2%) of which 36 (14.4%) were Escherichia coli (ETEC), 12 (4.8%) were Shigella flexneri , 6(2.4%) were Campylobacter jejunii and 9(3.6) were Salmonella enteritidis . Entamoeba histolytica 22 (8.8%) and Giardia lamblia 22 (8.8%) were the most frequent parasite which isolated from all diarrheal stool specimens. Also from total of 250 samples, 40 samples (16%) were dysenteric stool specimens (bloody diarrhea) and the most common pathogens isolated from dysenteric stool specimens were E.histolytica 22(8.8%), Shigella flexneri 12(4.8%) and Campylobacter jejunii 6 (2.4%). The current study revealed a high prevalence of rotavirus as most common cause of diarrhoea in children less than 5 years of age.اجريت الدراسة تحديد مدى انتشار المسببات المرضية الفيروسية والطفيلية والجرثومية المؤدية إلى التهاب المعدة والأمعاء في الأطفال بعمر أقل من 5 سنوات مع أعراض الإسهال في محافظة بغداد من مستشفيات مختلفة . تم جمع ما مجموعه 250 عينة براز من الأطفال من مستشفيات مختلفة من محافظة بغداد تم التحري عن الممرضات المعوية enteropathogens البكتيرية والطفيلية باستخدام الفحص ألمجهري. وقد تم زرع عينات البراز على مختلف الأوساط الزرعية MacConkey, XLD, DCA, TCBS and campylobacter media, TCBS and selenite F broth وتمت تشخيص البكتيريا بواسطة المقايسة المعتمدة على (Api20E) والأمصال المضادة بالإضافة إلى خصائص المستعمرات البكتيرية. واستخدمت طريقة فحص مقايسة ألماز المناعي للأنزيم المرتبط ELISA لتحري فيروس الروتا Rotavirus ، Astrovirus و adenovirus المعوية. تم فحص ما مجموعه 250 عينة براز الإسهال من الأطفال دون سن 5 سنوات من العمر و من هؤلاء تم تشخيص 106 طفلا (42.4٪) كانت لديهم المسببات الفيروسية وان فيروس الروتا سجل معظم الحالات 91 (36.4٪)، ويأتي بعده adenovirus المعوية في 15 (6٪) من المرضى. وكان 63 (25.2٪) مسببات بكتيرية منها 36 (14.4٪) كانت القولونية (ETEC) و 12 (4.8٪) كانت الشيغيلا الفلكسنرية، 6 (2.4٪) كانت Campylobacter jejunii و 9 (3.6) كانت السالمونيلا الملهبة. وكانت المتحولة الحالة للنسج 22 (8.8٪)، والجياردية اللمبلية 22 (8.8٪) الطفيليات الأكثر شيوعا التي تم عزلها من عينات البراز أيضا من اجمالي 250 عينة كانت 40 عينة (16٪) عينات البراز زحاري (الإسهال الدموي) ومسببات الأمراض الأكثر شيوعا المعزولة من عينات البراز الزحاري كانت المتحولة الحالة للنسج 22 (8.8٪) و12 (4.8٪) كانت الشيغيلا الفلكسنرية و 6 (2.4٪) كانت Campylobacter jejunii كشفت الدراسة الحالية إلى ارتفاع معدل انتشار فيروس الروتا وكان السبب الأكثر شيوعا للإسهال في المستشفيات العراقية في الأطفال بعمر أقل من 5 سنوات .

Keywords


Article
Effect of gentamicin on the histology of renal tubules in different doses, Experimental study

Loading...
Loading...
Abstract

The present study showed that the gentamicin cause a mild effect to the proximal convoluted tubules at dose of 5 mg/kg for 14 days represented by loss of brush border. Vacuoles of various sizes appeared with flattening and dilatation of the tubules, condensation of nuclear chromatin was observed, with partial detachment of the cells from the basement membrane. In comparison the more clear effect of gentamicin appears at 10 mg/kg dose that included loss of apical surface and detachment of cells from the basement membrane, with nearly complete loss of brush border and increase in number & size of the cytoplasmic vacuoles. Many nuclei with condensed chromatin and nuclear fragmented cells (apoptosis) were located in tubular lumen. The study concluded that gentamicin has adverse effect on the kidney and renal tubules histology especially in the high dose administration, comparison with low dose that reveal to mild damage. بينت الدراسة الحالية ان الجنتامايسين يسبب تأثير طفيف على النبيبات الكلوية القريبة بجرعة 5 ملغم كغم لمدة 14 يوم، تمثلت هذه التغيرات بفقدان للحافة الفرشاتية . ظهور فجوات مختلفة الاحجام مع تسطح و توسع النبيبات، كما لوحظ تكثف الكروماتينات النووية مع انفصال جزئي للخلايا من الغشاء القاعدي. بالمقارنة، لوحظ التاثير الكبير الواضح للجنتامايسين بجرعة 10 ملغمكغم والتي اظهرت فقدان للسطح القمي وانسلاخ الخلايا من الغشاء القاعدي، وكذلك الفقدان شبه الكامل للحافة الفرشاتية وزيادة في عدد وحجم الفجوات السايتوبلازمية. الكثير من النوى ذات الكروماتين المكثف والخلايا ذات النوى المتشدفة لوحظت تتموضع في تجويف النبيبات. ان للجنتامايسين تأثير سلبي على انسجة الكلية والنبيبات الكلوية خصوصا في الجرعات العالية ، مقارنة بالجرعات المنخفضة التي اظهرت اضرارا طفيفة.

Keywords


Article
The Effect of Inhalation Treatment on Oxidative Stress in Asthmatic Patients

Authors: Ferdous A. Jabir --- Ali N . Fijer
Pages: 186-204
Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to verify the oxidative stress status in asthma patients . To achieve this aim, ninty asthmatic patients, and thirty healthy subjects (control group) were subjected to the study the sample were obatained from Babylon Asthma and Allergy Center in Hilla City .. showed The results of this study in asthmatic patients (men and menopause women ) with steroid inhalation treatment group when compared with control group showed a significant increase of Malondialdehyde (MDA) ,amd a significant decrease of super oxidase dismutase (SOD) and creatine kinase(CK) levels (P < 0.05 ) , wherease there was non significant increase in glutathione-S-transferase (GST), levels( P < 0.05) . The results of this study for asthmatic patients (men and menopause women ) with steroid inhalation treatment group when compared with asthmatic patients without treatment indicated a significant increasing levels of super oxidase dismutase (SOD) (SOD) , glutathione-S-transferase (GST) of men (P < 0.05) , whereas there was a non significant increase in levels of creatine kinase(CK), glutathione-S-transferase (GST) of menopause women(P<0.05) but there was significant decrease in malondialdehyde (MDA) levels. In asthmatic patients (men and menopause women ) without treatment group when compared with those of control group estimated significant decrease of super oxidase dismutase (SOD) (SOD) and creatine kinase(CK) level ( P < 0.05) , wherease there was a non significant increase in GST but there was a significant increase in malondialdehyde (MDA) levels ,( P < 0.05) . The correlation analysis indicated a non significant negative correlation in period of treatment with superoxide dismutase (SOD) and creatine kinase(CK) , as well as a non significant positive correlation for glutathione-S-transferase (GST) and malondialdehyde (MDA) . في الدراسة الحالية تم جمع ( 90 ) نموذج من مرضى الربو 30 نموذج من اصحاء (مجموعة قياسية ) تم جمع هذه النماذج من مركز الربو والحساسية في مدينة الحلة . بينت النتائج بشكل عام عند مقارنة مرضى الربو المستخدمين علاج البخاخ الستيرويدي مع الاصحاء (بوصفهم مجموعة قياسية ) ان هنالك زيادة معنوية بالمالون داي ألديهايد و انخفاض معنوي في مستوى فعالية سوبر اوكسيد دزميوتيز و كرياتين كاينيز( P ≤0.05 ) بينما هنالك زيادة غير معنوية في مستوى فعالية كلوتوثايون اس ترانسفريز ( P ≤0.05 ) أوضحت النتائج عند مقارنة مرضى الربو المستخدمين لعلاج البخاخ الستيرويدي مع المرضى غير المستخدمين للعلاج ان هنالك زيادة معنوية في مستوى فعالية سوبر اوكسيد دزميوتيز و كلوتوثايون اس ترانسفريز عند الرجال ( P ≤0.05 ) بينما هنالك زيادة غير معنوية في مستوى كرياتين كاينيز و كلوتوثايون اس ترانسفريز ( P ≤0.05 ) في نساء في سن اليأس و انخفاض معنوي في مستوى المالون داي ألديهايد ( P ≤0.05 ) ) و عند مقارنة مرضى الربو غير المستخدمين العلاج (رجال و نساء في سن ليأس) مع الاصحاء وجد ان هنالك انخفاض معنوي في مستوى فعالية سوبر سوبر اوكسيد دزميوتيز و كرياتين كاينيز ( P ≤0.05 ) و هنالك زيادة غير معنوية في مستوى فعالية كلوتوثايون اس ترانسفري ( P ≤0.05 ) بينما هنالك زيادة معنوية بالمالون داي ألديهايد , كذلك عدم وجود ارتباط معنوي بين فترة استخدام العلاج ولسوبر اوكسيد دزميوتيز و لكلوتوثايون اس ترانسفريز و لكرياتين كاينيز والمالون داي ألديهايد في مرضى الربو.


Article
The validity of ultrasonography (US) and magnetic resonance imaging (MRI) in characterizing adnexal masses( prospective study )

Authors: Kassim A. Hadi Taj-Aldean
Pages: 205-220
Loading...
Loading...
Abstract

To determine whether ultrasonography and MRI images on the basis of their morphologic features and enhancement patterns. could help accurately distinguish benign adnexal masses from malignant . Between January 2009and December 2011, prospectively studied 80 women (mean age 30 years, range 17 to 70 years) with clinically suspected adnexal masses. A single experienced sonographer performed transabdominal and transvaginal greyscale spectral and colour Doppler examinations. MRI was carried out on a 1.5T system using T1, T2 and fat-suppressed T1-weighted sequences before and after intravenous injection of gadolinium. The adnexal lesions were examined for several features including size, shape, character (solid–cystic), signal intensity, and enhancement. Secondary signs such as ascites, peritoneal disease, and lymphadenopathy were noted. We compared the imaging features with the surgical and pathologic findings. All MR imaging features were categorized as benign or malignant without knowledge of clinical details, according to the imaging features which were compared with the surgical and pathological findings. . Sixty four (80%) cases of benign and 16(20%) cases of malignant on histopathology .Mean age (30 year ),size of mass range from 1-14 cm .Both MRI and US correctly diagnosed 11 cases with malignant and false negative diagnosis 1 case with malignant lesion , MRI correctly diagnosed 4 cases with malignant lesions, which on US were thought to be benign ., both MRI and US correctly diagnosed 45 cases with benign lesions . MRI correctly diagnosed 18cases with benign lesion(s), which on US were thought to be malignant. For characterizing lesions as malignant, the sensitivity of MRI were 93.75 %, and of US were 68.75 % , the US features were suggestive of malignancy (large masses and solid-cystic lesions with nodules). MRI is more sensitive than US for differentiation benign and malignant adnexal masses. اجريت دراسة مقطعيه لثمانين مريضا للفترة من كانون الثاني 2009-كانون الاول 2011 يشتبه بإصابتهم بتكتل الحوض الجنبي ,تم فحصهم بالسونار لتشخيص كون التكتل كيسي أم صلب وحجم الكيس , تم اجراء الرنين المعناطيسي لحالات التكتل الصلبوالكيسي قبل العملية ,حيث اعتبرت المعاير الاتيه اساس في التميز كون التكتل حميد أم خبيث (نوعية ودرجة اخذ التكتل الصلب للصبغه ,فابليته على تكوين الاوعيه الدمويه ,وقياس درجة التكلس ) اظهرت هذه الدراسه ان التكتل الذي يحتوي على الخراج بعد اجراء الرنين المغناطيسي له يمكن تشخيصه بان له قابليه على اخذ الجدار فقط للصبغه بينما الورم الخبيث له قابليه مختلفة لأخذ ألصبغه بالاضافه إلى ذالك ,الورم الخبيث له قابليه عاليه على تكوين الاوعيه الدمويه ,بينما الورم الحميد له درجه متوسطه على اخذ ألصبغه نستنتج من هذه الدراسه هناك بعض الفحوصات ودرجة اخذ الورم التكتلي للصبغه بامكانها أن تميز كون التكتل حميد او خبيث .

Keywords


Article
Clinical Outcomes improvement of refractory Obsessive compulsive disorder by use Olanazapine

Authors: Hafidh Mohammed Farhan
Pages: 221-229
Loading...
Loading...
Abstract

More than half of the patients with obsessive- compulsive disorder (OCD) remain unimproved by Serotonin-Reuptake inhibitors(SSRI). objective of this study was to examine whether addition of atypical antipsychotic (olanzapine ) to Sertraline is useful for patients with OCD who do not respond to SSRI monotherapy. 1. According to (DSM IV-TR criteria) , 20 patients are diagnosed as OCD and did not responded to Sertraline at dose 100-150mg/day 2. Olanazapine was additional treatment , start 2.5mg/day at first month then 5 mg/day for last two months of study . 3. Treatment response was assessed using the Yale-Brown Obsessive-Compulsive Scale (YBOCS) at end of each months of study 16 of 20 patients respond to the olanzapine augmented sertraline therapy . The mean baseline YBOCS score of 32.75 dropped to a mean of 21.75 at endpoint for male with reduction 12.81% from baseline. While in female, the mean baseline YBOCS score of 33.83 dropped to a mean of 21.67 at endpoint with reduction 17.06% from baseline. Treatment-refractory OCD Patients may benefit from addition of olanzapine to ongoing SSRI therapy.أكثر من نصف المرضى الذين يعانون من الوسواس القهري لا تتحسن حالتهم الصحية بالاستخدام مثبطات أعادة الامتصاص مادة السيروتونين . أن الهدف من هذه الدراسة هو فحص مادة اولانزيبم كمادة إضافية إلى مادة الاسيرتالين في معالجة الوسواس القهري الذي لا يستجيب إلى مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين وتمت الدراسة بطريقة: 1. عشرون مريض تم تشخيصهم بمرض الوسواس القهري وفق (DSM-IV-TR) حيث أنهم لم يستجيبوا إلى العلاج بمادة الاسيرتالين بجرعة 100-150 ملغم يوميا. 2. تستخدم مادة اولانزيبم كمادة تضاف لعلاج السابق بجرعة 2.5 ملغم خلال العلاج ولمدة شهر ثم تزداد الجرعة إلى 5 ملغم لشهرين المتبقية من الدراسة. 3. يتم تقيم الاستجابة لعلاج باستخدام معيار (Yale-Brown Obsessive-Compulsive Scale (YBOCS)) . كانت النتائج هي ستة عشر مريض من مجموع عشرون تم إخضاعهم لدراسة اظهروا استجابة لعلاج اولانزيبم كمادة تزيد من فعالية الاسيرتالين في معالجة الوسواس القهري حيث يظهر نزول معدل الخط الأساسي لمعيار (YBOCS) لدى الذكور من(32,75 ) إلي (21,75) أي بنسبة 12,81% . بينما يبدأ نزول معدل الخط الأساسي من (33,83) الي (21,67) لدى الإناث أي بنسبة 17,06%. استنتج ان هنالك فائدة من إضافة مادة اولانزيبم إلي مادة الاسيرتالين في معالجة الوسواس القهري المتعنت لعلاج.

Keywords

OCD --- Olanazapine --- Sertraline --- YBOCS


Article
Three Dimensional Study of the Architecture of the Hepatocytes of The Normal Rat Liver by Scanning Electron Microscope

Authors: Shehab Ahmad Faris
Pages: 230-238
Loading...
Loading...
Abstract

The three dimensional study of the liver was an aim in the past to unraveling their complex functional mysteries . This scanning electron microscope study showed hepatocytes were polyhedral, multi faced, formed distinct plates of one cell thick. Three distinct facets of hepatocyte surfaces were clearly seen, canalicular surface, intercellular surface and sinusoidal surface. Livers fractured by fingers showed the three dimensions of hepatocytes clearly which were measured about 13µm and 11µm for length and width respectively. This result is on the contrary of the hepatocyte size that mentioned by the famous text books of histology and confirms the recent in vivo studies by the confocal electron microscope. تعتبر دراسة الكبد بالأبعاد ألثلاثيه من الأهداف ألمهمة في الماضي لحل الغموض الذي يحيط بوظائف الكبد ألمعقده . أجريت هذه ألدراسة بالمجهر ألألكتروني الماسح لخلايا الكبد وأظهرت بأن خلايا الكبد متعددة الوجوه تشكل صفائح من خليه واحده تتفرع و تلتقي وتحتوي كل خليه على ثلاثة وجيهات على الأقل . الأولى وجيهة ألقنيوات ألصفراويه و ألثانيه وجيهة الجيوب ألشعرية ألدموية وألثالثه وجيهة الخلايا ألكبديه ألملاصقه . عند كسر نموذج الكبد بالأصابع ظهرت خلايا الكبد واضحة بالأبعاد ألثلاثبة فكان طول الخليه الكبديه 13 مايكرومتر تقريبا وعرضها 11 مايكرومتر تقريبا و هذه ألنتيجة مخالفه لما معروف في الكتب المنهجية للأنسجة و مطابقة للدراسات الحديثة لأنسجة الكبد الحية بواسطة المجهر ألألكتروني متحد ألبؤرة

Keywords


Article
Evaluation of lipid profile & BMI in smokers& non-smokers individuals

Authors: Saeed Hilal Khudhair
Pages: 239-250
Loading...
Loading...
Abstract

This work was done to evaluate lipid profile (total cholesterol, HDL-cholestrol, LDL-cholestrol) in plasma of healthy smokers /non-smokers and determined the effect of body mass index (BMI ) on these two groups. Serum levels of evaluate lipid profile (total cholesterol, HDL-cholestrol, LDL-cholestrol) were measured in (105) smokers subjects grouped in three types (normal weight, over weight and obese ) and ( 55) non-smoker subjects grouped in the same way. Lipid profile were estimated by using the enzymatic colorimetric methods for serum in both smoker and non-smoker subjects. The result revealed that BMI for smoker subjects show significant differences(P<0.01) for three groups (normal weight, over weight and obese ) in the total cholesterol levels in serum and LDL-cholestrol were increased significantly in smoker obese subjects more than in smoker over weight subjects and as compared with smokers normal weight; while the serum levels of HDL-cholestrol were decreased significantly in smoker obese subjects more than in smoker over weight subjects as compared with smokers normal weight, also the results showed that there were significant differences between smokers and non- smoker subjects (P<0.01) in these three types of groups.اجريت الدراسة الحالية لتقييم مستويات الدهون والتي تتضمن(المستوى الكلي للكوليستول ومستوى الكوليسترول عالي الكثافة ومستوى الكوليسترول واطئ الكثافة في بلازما الدم المأخوذ من الأشخاص الأصحاء المدخنين وغير المدخنين لتحديد تأثير التدخين على مقياس كتلة الجسم (الوزن). اجريت الدراسة على (105) شخص مدخن و قسموا حسب الوزن إلى ثلاثة مجاميع وهي(وزن طبيعي و وزن فوق الطبيعي ومفرطي السمنه) و (55) شخص غير مدخنين قسموا بنفس الطريقة. استخدمت عدة تشخيصية كاملة لقياس مستوى الدهون. أوضحت نتائج الدراسة وجود فرق معنوي (P<0.01) حسب مقياس كتلة الجسم للمدخنين بين المجاميع الوزنية الثلاث ، حيث أظهرت النتائج وجود ارتفاع معنوي في مستوى الكلي للكوليسترول ومستوى الكوليسترول منخفض الكثافة للأشخاص الذين لديهم سمنة مفرطة أكثر من الأشخاص الذين لديهم زيادة في الوزن مقارنتاً بالأشخاص طبيعي الوزن بينما بينت النتائج وجود انخفاض معنوي في مستوى الكوليسترول عالي الكثافة للأشخاص الذين لديهم سمنة مفرطة أكثر من الأشخاص الذين لديهم زيادة في الوزن مقارنتاً بالأشخاص طبيعي الوزن. كما أظهرت النتائج وجود فروقات معنوية (P<0.01) بين الأشخاص المدخنين وغير المدخنين .

Keywords


Article
Sera levels of Interleukin -6 in psoriatic patients in najaf city

Authors: Radhia hussain fadel
Pages: 251-262
Loading...
Loading...
Abstract

This work was done to evaluate IL-6 level , Total white blood cells count , Neutrophils and Eosinophils. Study group included (80) subjects were classified to two groups according to the severity of the psoriasis , mild which include 32 patients, their ages ranged between (9-40) years and sever group which include 48 patients , their ages ranged between (17-75 years) . The control group consist of (30) healthy volunteers , their ages ranged between (9-75) years no symptoms and with no history of psoriasis. Il-6 were estimated by kit The Biosoure Il-6 (EASIA) using a solid phase enzyme amplified sensitivity immunoassay (EASIA) performed on microtiterplate for serum in both mild and sever subjects. The result revealed that The mean of IL-6 concentration was higher in sever psoriatic group (39.24 pg/ml) than mild psoriatic patients (20.98 pg /ml) with higher significantly at p<0.01 , while the levels of IL-6 in mild psoriatic group showed no significant differences as comparing with healthy control group (p>0.05); while Total white blood cells count of studied group were a significantly increased number of leukocyte in inflammatory skin and psoriasis patients, Neutrophils percentage of studied groups , the current study are similar to those of a significantly increased number of leukocytes in inflammatory skin and psoriasis patients , The mean value levels of patients were significantly higher than those of control s(32.0) pg/ml and (12.64) pg/ml respectively at (p<0.01). اجريت الدراسة الحالية لتقييم مستوى IL-6 ، العد الكلي لخلايا الدم البيضاء ، والعدلات والحمضات. شملت الدراسة مجموعة من (80) مريض صنفوا الى مجموعتين وفقا لشدة المرض ، الحالة الخفيفة والتي شملت 32 مريض تراوحت اعمارهم بين (9-40) عاما ، والحالة الشديدة والتي شملت 48 مريضا تراوحت أعمارهم ما بين (17-75) عاما اما مجموعة السيطرة تتكون من (30) متطوعين أصحاء تراوحت أعمارهم ما بين (9-75) سنة لم يشتكوا من أي أعراض وليس لهم تاريخ مرضي.وتم استخدام عدة Biosoure (EASIA)) التي أجريت على المصل . اظهرت الدراسة أن متوسط تركيز IL-6 كان أعلى في مجموعة الحاله المرضية الشديدة (39.24 جزء من الغرام / مل) من مرضى الحاله المرضية الخفيفة (20.98 جزء من الغرام / مل) مع ارتفاع معنوي في حين أن مستويات IL-6 في الحاله المرضية الخفيفة لم تظهر فرق معنوي مقارنة مع مجموعة السيطرة تحت مستوى معنوية 5%. في حين مجموع خلايا الدم البيضاء كانت في مستوى معنوية عالي في الجلد التهابات ومرضى ألصدفية نسبة العدلات في المجموعات ألمدروسة . وكانت مستويات القيمة المتوسطة من المرضى الدراسة الحالية هي مماثلة لتلك التي لعدد متزايد من الكريات البيض في الجلد والتهابات مرضى ألصدفية أعلى بكثير من مجموعة السيطرة (32.0) جزء من الغرام / مل و (12.64) جزء من الغرام / مل على التوالي عند مستوى المعنوية (P <0.01).

Keywords

Table of content: volume:8 issue:14