Table of content

TANMIAT AL-RAFIDAIN

تنمية الرافدين

ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X
Publisher: Mosul University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Tanmyat Al-Rafidain is a journal interested in publishing researches in economics, administrative and informatics aspects, the papers are subject to review and proofread by experts in the fields of specialty before issue. The papers are accepted for Iraqis and non-Iraqis in both English and Arabic. The magazine was founded in 1979, The magazine issued prepared on a quarterly basis by four numbers per year, The magazine has issued 113 number to so far

Loading...
Contact info

دورية تنمية الرافدين ص.ب 78
كلية الادارة والاقتصاد / جامعة الموصل
موبايل: 07707488885
فاكس وطني: 060814433
e-mail: tanmiatal-rafidain@uomosul.edu.iq
website:tanmiyat.mosuljournals.com

Table of content: 2012 volume:34 issue:109 following

Article
The Requirements of Total Production Maintenance and Role of Achieving the Competitive Priorities: A Application Study on Hammam al Alil cement Factory in Mosul
متطلبات إقامة الصيانة المنتجة الشاملة ودورها في تحقيق الأسبقيات التنافسية

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at determining the role of establishing total productive maintenance system on the dimensions of competitive Priority (field study on Hamam al Ali Cement Factory in Mosul). Dimension of competitive priority was represented by cost, quality, delivery, flexibility, and innovation. It is one of the competitive weapons used by the company in the local and international markets. Production facilities, represented by machinery and equipment, have an important role in these successful dimensions. The maintenance of machinery and equipment make them work with high reliability. Also, the best use of such machinery makes the maximum economic profit results from adopting a maintenance system and covers the requirements of these machinery and equipment in a way to ensure the continuity of production with low cost, high quality, delivery speed and reliability. The study sample consists of one company and four factories as study field. Questionnaire is used by the researcher as the main tool for data collection. Hypothetical model is drawn to achieve the study aims and hypothesis. The model illustrates the relation between dependant and independent study variables. According to the description and identification of study, variables, testing correlation and effect relations, conclusions were made, and suggestions were also drawn, in addition to proposing future studies to resume the recent study . المستخلص يتناول البحث تحديد دور متطلبات الصيانة المنتجة الشاملة في تحقيق الأسبقيات التنافسية المتمثلة بالكلفة والجودة والتسليم والمرونة والإبداع في معمل أسمنت حمام العليل. إذ تلعب التسهيلات الإنتاجية بما فيها المكائن والمعدات والآلات الأخرى دوراً حاسماً في تحقيق هذه المزايا بنجاح, وذلك بجعل هذه التسهيلات ذات جاهزية و معولية عالية يؤمن الاستخدام الأفضل لها تحقيق أعلى مردود اقتصادي والاستثمار الأمثل للطاقات الإنتاجية بما يمكن المعمل من تلبية حاجات الزبائن, ويضمن استمرارية العمليات الإنتاجية من دون توقفات وبخصائص تحقق قدر الإمكان تكاليف منخفضة وجودة عالية وسرعة واعتمادية التسليم وقد اختير معمل أأسمنت حمام العليل ليكون مجالاً للتطبيق الميداني للدراسة وأعتمد الباحثان على أسلوب الاستبانة أداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات في الجانب العملي للدراسة فضلاً عن الأدوات الفرعية مثل المقابلات الشخصية وملاحظة سير العمل. ومن أجل تحقيق أهداف الدراسة وفرضياتها تم وضع أنموذج افتراضي يوضح طبيعة العلاقة بين المتغيرات المستقلة والمعتمدة للدراسة. وبناءً على وصف وتشخيص متغيرات الدراسة واختبار علاقات الارتباط والتأثير تم التوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات، من أهمها وجود تباين في المعمل عينة الدراسة في ترتيب أبعاد الأسبقيات التنافسية تبعاً للتركيز على متطلبات إقامة نظام الصيانة المنتجة الشاملة، وكذلك وجود علاقة ارتباط معنوية موجبة بين متطلبات الصيانة المنتجة الشاملة وأبعاد الأسبقيات التنافسية، وأيضاً تأثير متطلبات إقامة نظام الصيانة المنتجة الشاملة في أبعاد الأسبقيات التنافسية. ومن ثم وضع مجموعة من الاقتراحات المنسجمة مع الاستنتاجات المؤشرة.


Article
The Use of Financial and Cost Information in Specifying the Productive Constraints in Constraints Theory
إستخدام المعلومات المالية والتكاليفية في تحديد القيود الإنتاجية من منظور نظرية القيود

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The management of most industrial organization try to achieve profit and increasing it by using what is allowed of them of usage sources which achieve their aims under so complex environment which they surround it more speed in the technological development which makes the management of these organization under to depend compactly on experience logic and intuition in the process of making their decisions and running or managing the organization toward the wonted aims, which imposes on them methodizing a group scientific ways which ensures achieving all that. As result of what is mentioned previously many of researchers and writers tend to find a new way and different procedure for achieving the aim of increasing the profit and the result for the making efforts, the theory of constraint of registers appeared a modern philosophy relatively in the productive industries scale which calls for magnifying the throughput constricting the product circle and determine the productive ideal mixture under specifying the source and total footnote of restricted contribution of the product during specific duration them, the increasing of profit takes us in to consideration the obstades and restrictions which face the an organization in achieving throughputs increasing and the extent of effectiveness of the policies and administrative decision on throughput and the extent of affecting the quantity of these throughput with the constraints and the abstades for performance facility. المستخلص تسعى إدارات المنظمات الصناعية إلى تحقيق الإرباح وزيادتها من خلال استخدام ما متاح لديها من موارد الاستخدام الذي يحقق أهدافها في ظل بيئة شديدة التعقيد يكتنفها سرعة في التطور التكنولوجي مما جعل إدارات هذه المنظمات غير قادر على الاعتماد بصورة كاملة على الخبرة والمنطق والحدس في عملية اتخاذ قراراتها وتسيير المنظمة باتجاه الأهداف المرجو تحقيقها، مما حتم عليها انتهاج مجموعة من الأساليب العلمية التي تضمن لها تحقيق ذلك. ونتيجة لذلك اتجه العديد من الباحثين والكتاب إلى إيجاد أسلوب جديد ومنهج مختلف لتحقيق هدف زيادة الربحية للجهود المبذولة ظهرت نظرية القيود كفلسفة حديثة نسبياً في مجال التنظيمات الصناعية تنادي إلى تعظيم المخرجات من خلال تقليص دورة المنتج وتحديد المزيج الإنتاجي الأمثل في ظل تخصيص الموارد وإلغاء الوقت الضائع والتي بدورها تعمل على زيادة إجمالي هامش المساهمة الحدية للمنتج خلال فترة زمنية معينة وبالتالي زيادة الربحية أخذتا بنظر الاعتبار العوائق والمحددات التي تواجه المنظمة في تحقيق زيادة المخرجات ومدى تأثير السياسات والقرارات الإدارية على المخرجات ومدى تأثير كمية هذه المخرجات بالقيود والاختناقات المعوقة لأنسابية الأداء.


Article
Correlation And The Impact Relations Between The Organizational Climate Dimensions And Applying Stages Of Quality Circles: Analytical Study For The Managers Opinions In Al-Mosul Factory For Textiles Weaving
علاقات الارتباط والتأثير بين أبعاد المناخ التنظيمي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research aimed at identifying the correlation and this impact relations between the organizational climate dimensions and applying stages of quality circles analytical study for the managers opinions in Al-Mosul Factory for Textiles weaving its well known that each organization has its own organizational climate this climate has basic dimension and it is different from an organization to another. The quality circles approach is considered one of the active approaches of management via participation. This approach is based on the idea of management from the down to the top and the principle of employees involvement in doing their task by the means of holding regular periodic sessions in order to investigate the problem relevant to quality and production within the organization. As the studies tackle relations of correlation and the impact between the organizational climate And the stages of applying quality in the Iraqi environment (within the limits of the researchers knowledge), the researchers heptads to include these two variables in their research within in an effort to study the correlation and the impact between them. The study resulted in several conclusions most important of which are: 1. Validation of a significant correlation between the organization climate dimensions and the stages of applying quality circles on the level of the factory under research. 2. Validation of a significant impact of the organizational dimensions in the stages of applying quality circles on the level of the organizations under research. المستخلص سعى هذا البحث إلى تحديد علاقات الارتباط والتأثير بين أبعاد المناخ التنظيمي و مراحل تطبيق حلقات الجودة دراسة تحليلية لأراء المدراء في مصنع الغزل والنسيج/ الموصل. فمن المعلوم أن لكل منظمة مناخ تنظيمي، وهذا المناخ يختلف من منظمة لأخرى ويحتوي على أبعاد أساسية. ويُعدً أسلوب حلقات الجودة أحد الأساليب الفعالة لنمط الإدارة بالمشاركة ويقوم على فلسفة أسلوب الإدارة من الأسفل إلى الأعلى، ويستند على مبدأ مشاركة العاملين في أداء المهام عن طريق عقد جلسات دورية منتظمة لغرض الكشف وتحري المشكلات المتعلقة بالجودة والإنتاج داخل المنظمة. ونظراً لقلة الدراسات التي تناولت علاقات الارتباط والتأثير بين أبعاد المناخ التنظيمي ومراحل تطبيق حلقات الجودة في البيئة العراقية في حدود اطلاع الباحثان، فقد سعيا إلى تضمين هذا البحث هذين المتغيرين في محاولة لدراسة علاقات الارتباط والتأثير بينهما.وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها: 1. تحقق وجود علاقة ارتباط معنوية بين أبعاد المناخ التنظيمي ومراحل تطبيق حلقات الجودة على مستوى المصنع قيد البحث. 2. تحقق وجود تأثير معنوي لأبعاد المناخ التنظيمي في مراحل تطبيق حلقات الجودة على مستوى المصنع قيد البحث. واعتماداً على الاستنتاجات التي توصل إليها البحث فقد قدمت عدد من المقترحات المنسجمة مع هذه الاستنتاجات.


Article
The Impact of the Accounting Treatment for Borrowing Costs to the Informational Content of Financial Statements in Accordance with International Accounting Standard (23): Case Study of the Palestinian Telecommunications Company
أثر المعالجة المحاسبية لتكاليف الاقتراض على المحتوى المعلوماتي للقوائم المالية وفقاً لمعيار المحاسبة الدولي (23)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research aims to investigate the International Accounting Standard the Twenty three (23) of Borrowing cost, according to the foundation of accounting treatment of the Borrowing cost to see the effect of changing the accounting treatment for borrowing costs to the informational content of financial statements. The study sought the impact of the transformation of the company to follow the treatment fundamental accounting benefits as and revenue expenditure, to the allowed alternative treatment as a capital expenditure. The results of the research revealed that the policy of capitalization, leading to a clear improvement in all financial statements during the construction period of the asset self-qualified, an increase number net profit and retained earnings and equity and total assets compared to an expense policy that interest revenue expenditure, backs and led to substantial differences with statistical significance between the financial statements resulting from the implementation of the policy revenue expenditure as an expense on the policy of holding interest allowance capitalist, for the benefit of that interest allowance capitalist, in turn, affect the decision-maker. The research recommended that the implementation of the policy of the company capitalized cost of borrowing, because of their good results to show financial statements to better and more objective, and the company in case of the policy of capitalization of borrowing costs, the necessity to establish clear conditions for the adoption of this policy, and full disclosure of all the details of the policy of capitalization. المستخلص هدف البحث إلى تبيان أثر تغير المعالجة المحاسبية لتكاليف الاقتراض Borrowing Costs على المحتوى المعلوماتي للقوائم المالية وفقاَ لمعيار المحاسبة الدولي (23)، وذلك بالتطبيق على القوائم المالية لشركة الاتصالات الفلسطينية من خلال استخراج بعض المؤشرات والنسب المالية المهمة من عام 1998 إلى 2007. وبينت نتائج البحث، أن سياسة الرسملة تؤدي إلى تحسن في المؤشرات والنسب المالية، وذلك بارتفاع رقم صافي الربح، ونسب الربحية، وانخفاض في نسب المديونية مقارنةً بسياسة اعتبار الفوائد مصروفاً إيرادياً، وبدورها تؤثر على متخذ القرار. ومن أهم توصيات البحث ما الآتي: يجب على الشركة تطبيق سياسة رسملة تكلفة الاقتراض، لما لها من نتائج جيدة بإظهار القوائم المالية بصورة أفضل وأكثر موضوعية، وعلى الشركة عند إتباعها لسياسة رسملة تكاليف الاقتراض، ضرورة الإفصاح الكامل عن كافة التفاصيل لسياسة الرسملة في الملاحظات المرفقة بالقوائم المالية.


Article
Risks Arising from the Public-Private Partnership Contracts:
المخاطر الناشئة عن عقود الشراكة بين منظمات القطاع العام والقطاع الخاص- دراسة استطلاعية في مديرية الطرق والجسور في محافظة نينوى

Loading...
Loading...
Abstract

This research is targeted to stand on the situation of risks by public-private partnership contracts, and determine the perceptual level of risk by liable individuals in the field of research, then determine the span of variance in risk levels of these contracts. To achieve these objectives, the researchers tended to design questionnaire designed to test the validity of research hypotheses. The questionnaire was distributed to the employees in the Directorate of Roads and Bridges in Nineveh Province. When data collected, statistical tools of data analysis were used by researchers to access to the results then formulate number of conclusions. The main one is that there is a weakness in the perceptions of company risks, and the variance in the risk appearance. Furthermore, there is a weakness in the company capability in the risk management and weakness in the risk methods. المستخلص استهدف البحث الوقوف على واقع المخاطر الناشئة عن عقود الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص، فضلاً عن مستوى إدراك تلك المخاطر من قبل القائمين في الميدان بفعل عقود الشراكة، ومن ثمّ تحديد مدى التباين في مستويات الأخطار المترتبة على تلك العقود. ومن أجل الوصول إلى ذلك لجأ الباحثان إلى اعتماد استمارة استبانة صممت لاختبار صحة فرضيات البحث، إذ تمّ توزيعها على العاملين في مديرية طرق وجسور نينوى، وبعد تحصيل البيانات اعتمد الباحثان بعض الأساليب الإحصائية في تحليلها، وقد توصل الباحثان إلى مجموعة من النتائج التي اعتمدت في صياغة عدد من الاستنتاجات كان أبرزها ضعف إدراك مخاطر الشراكة وتفاوت ظهور المخاطر، وكذلك ضعف قدرة المنظمة المبحوثة على إدارة الخطر والضعف في تطبيق أساليبه.


Article
Market Orientation and its Role in the Application of Integrated Program in Managing Marketing Crises
التوجه نحو السوق وإسهامه في تطبيق المنهج المتكامل لإدارة الأزمات التسويقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The aim of this research is to recognize the conformity relationship and the nominal discrepancy between the two dimensions of research. This is represented by market orientation as an explaining dimension which is the most important source in dealing with the application of the integrated program for managing marketing crisis as a responding dimension. The two researchers endeavored to include these two dimensions in their research. To attain the aims of this research, The State Company for Drug Industry and Medical Appliances in Ninevah – Iraq has been selected as the research community. In order to execute this research, a questionnaire form has been designed, which was composed of (13) measurements to measure the two dimensions of the research. The allotment was (7) for measuring the dimension for market orientation and (6) measurements for the dimension of integrated program for managing marketing crisis. A total of (83) questionnaire forms were distributed to staff under research represented as follows: (general manager, managers of departments and sections, experts, and marketing employees). The research has supposed two hypotheses and was tested with Chi - square and Runs tests taken from the data collected from the questionnaire and the research has reached to some conclusions upon which suggestions of the research were presented. المستخلص هدف البحث إلى التعرف على العلاقة التوافقية والتفاوت المعنوي بين بعدي البحث المتمثلين بالتوجه نحو السوق كبعد مفسر، وهو المورد الأكثر أهمية في التعامل مع تطبيق المنهج المتكامل لإدارة الأزمة التسويقية كبعد مستجيب، لذا سعت الباحثتان إلى تضمين بحثهما الحالي هذين البعدين .ولتحقيق أهداف البحث تم اختيار الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية في محافظة نينوى مجتمعاً للبحث، ولتنفيذ هذا البحث، تم تصميم استمارة استبيان تكونت من (13) مقياس لقياس بعدي البحث خصص (7) مقاييس لبعد التوجه نحو السوق، و(6) مقياساً لبعد المنهج المتكامل لإدارة الأزمة التسويقية، ووزعت (83) استمارة استبيان على الأفراد المبحوثين المتمثلين بــــ (مدير عام، مدراء الأقسام والشعب والخبراء وموظفي التسويق). وافترض البحث فرضيتين واختبرتا بـ chi square واختبار Runs من البيانات المجمعة من خلال الاستبانة، وتوصل البحث إلى عدد من الإستنتاجات وعلى أساسها تم وضع مقترحات البحث.


Article
The Role Of Macro-Economic Policies Affecting The Economic Stability In Turkey For The Period 1985-2010
دور السياسات الاقتصادية الكلية المؤثرة في تحقيق الاستقرار الاقتصادي في تركيا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The states of environment are essential in achieving efficiency in the economy, increase of Economic Growth and Economic Welfare and the issue of stability that can be split into three economic targets specific: the growth of real output, full employment and prices stability. Perhaps these goals are interrelated and interdependent without full employment. The potential output in the economy will not be fully achieved also result in price fluctuations to the control of uncertainty and hinder economic growth. This study aims to clarify the relationship between some macroeconomic variables, in particular fiscal and monetary policies on the one hand the aim of achieving economic stability away from the external shocks that affect both aggregate supply and aggregate demand on the other for Turkish Economy for the period (1985-2010) and the stabilization policies are in, to control both inflation and unemployment to a certain extent to achieve the goal of reducing the inflation rate on an ongoing basis and to reduce the unemployment rate to normalize and minimize the effects of shocks caused by economic cycles. المستخلص تعد البيئة المستقرة من الأمور المهمة في تحقيق الكفاءة في اقتصاد ما، وزيادة معدلات النمو ومن ثم تحقيق الرفاهية الاقتصادية، وموضوع الاستقرار هذا يمكن تجزئته إلى ثلاثة أهداف اقتصادية محددة وهي: نمو الناتج الحقيقي،العمالة الكاملة واستقرار الأسعار. ولعل هذه الأهداف متداخلة ومترابطة فمن دون العمالة الكاملة فإن الناتج المحتمل في اقتصاد ما لن يتحقق كاملاً، كما وتؤدي تقلبات الأسعار إلى عدم التأكد وعرقلة النمو الاقتصادي. تهدف هذه الدراسة إلى توضيح العلاقة بين بعض متغيرات الاقتصاد الكلي ولاسيما السياسات المالية والنقدية من جهة بهدف تحقيق الاستقرار الاقتصادي بعيداً عن الصدمات الخارجية التي تؤثر في كل من العرض الكلي والطلب الكلي من جهة أخرى لتركيا وللمدة (1985-2010) وسياسات الاستقرار تتمثل في، السيطرة على كل من التضخم والبطالة إلى حدود معينة لتحقيق هدف تخفيض معدل التضخم بشكل مستمر وتخفيض معدل البطالة إلى المعدل الطبيعي وتدنية تأثيرات الصدمات التي تسبب الدورات الاقتصادية.


Article
Effect of Discretionary Accruals in the Cost of Capital: An application in a Sample of Registered Business Organizations in
أثر المستحقات التخمينية في كلفة رأس المال

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research involved a sample of (19) business organizations that are registered in Qatar Financial Markets. Healy model was employed to measure the discretionary accruals. Cost of capital was measured by the cost of equity and cost of debt. Capital Asset Pricing Model (CAPM) was used to measure the cost of equity and the ratio of the average interest to the average loans. These interests are paid in measuring the cost of the debt. Multiple regression analysis was used to identify the direct and indirect effects amongst the variables of the research. The research concluded that the discretionary accruals have a significant effect on the cost of capital of the sample, and that the investor takes the risk that is reflected on the average return that he endeavors to obtain into consideration. The discretionary accruals are directly related to the cost of equity and the cost of debt. Therefore, the recommendations are that the discretionary accruals are of a great importance for earnings management process approach. The research recommends that there must be new accounting standards that increase the disclosure of the financial reports and reduces cheating and manipulation with the accounting numbers and that consequently will results in achieving economic benefits represented by reducing the cost of capital. المستخلص لقد شمل البحث عينة مكونة من (19) منظمة أعمال مسجلة في سوق قطر للأوراق المالية. وتم استخدام أنموذج Healy لقياس المستحقات التخمينية. أما كلفة رأس المال فقد تم قياسها من خلال قياس كلفة حق الملكية وقياس كلفة الاقتراض، إذ تم استخدام أنموذج تسعير الموجود الرأسمالي Capital Asset Pricing Model في قياس كلفة حق الملكية، ونسبة معدل الفائدة إلى متوسط الديون التي يدفع عنها فوائد في قياس كلفة الإقتراض . كما استخدم البحث تحليل الإنحدار المتعدد لمعرفة التأثيرات المباشرة وغير المباشرة بين متغيرات البحث. وخلص البحث إلى أن للمستحقات التخمينية تأثيراً معنوياً في كلفة رأس المال لمنظمات الأعمال عينة البحث، وأن المستثمر يأخذ الخطر بعين الاعتبار والذي ينعكس على معدل العائد الذي يطمح الحصول عليه، وترتبط المستحقات التخمينية بعلاقة طردية مع كل من كلفة حق الملكية وكلفة الإقتراض. وكانت أبرز التوصيات، إن المستحقات التخمينية ذات أهمية بوصفها المدخل لعملية إدارة العوائد، لذا يوصي البحث بإيجاد معايير محاسبية جديدة تزيد في الإفصاح عن التقارير المالية وتقلل الغش والتلاعب بالأرقام المحاسبية، والتي قد تؤدي إلى تحقيق منافع اقتصادية تتمثل في تخفيض كلفة رأس المال.


Article
Elements of Zakat and its Fundamentals of Assessment According to Accounting Viewpoint
عناصر الوعاء الزكوي وأسس تقييمها من وجهة نظر محاسبية*

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Almsgiving is one of the five principles of Islam and is considered the financial part of worship cared upon by Islam from its beginning. It has been mentioned in the Glorious Qur'ān in more than one Aya and was detailed in more than one Prophetic Hadith. Almsgiving in Islam is characterized by supreme rules and many issues whose images and events greatly vary with the alteration of financial transactions, as well as the developments of the materialistic life; something which calls for concern in seeking the recent developments of this magnificent religious duty and manifesting its provisions. Almsgiving is the only principle among the five principles of Islam that can be developable and extensible and is opened for jurisprudence. That was the case among the scholars, the jurists and the Imams of doctrines which has gained its significance at the present time due to variation of finances and wealth, the disturbance of Muslims' issues and the breakdown or the suspension of the almsgiving totally or partially in certain countries. This has opened the doors widely for the scholars and the jurists to observe recent contemporary juristic issues in almsgiving and many of them have expressed المستخلص تمتاز الزكاة بأحكام جليلة، ومسائل كثيرة، تتجدد صورها، وتتنوع وقائعها، مع تغير المعاملات المالية، وتطورات الحياة المادية، مما يستدعي العناية ببحث مستجدات هذه الفريضة العظيمة، وبيان أحكامها، وهي من بين أركان الإسلام الخمسة الركن الوحيد القابل للتطور والتوسع، وتكمن أهمية البحث في ارتباطه بركن عظيم من أركان الإسلام وهو الزكاة، أما مشكلة البحث فهي الاختلاف في طرائق تحديد عناصر الوعاء الزكوي، وكذلك آلية القياس والإفصاح عن الأسس المتبعة، وماهي أصح الطرائق للتقويم من اجل تقدير مبلغ الزكاة المستحق؟ أما فرضية البحث فهي الاعتماد على التكلفة الجارية في تقويم الموجودات الخاضعة للزكاة يؤدي إلى التحديد الصحيح لوعاء الزكاة. أما أهم الاستنتاجات والتوصيات هي ضرورة التفاعل المثمر بين الفكر المحاسبي وتطبيقات الزكاة بالشكل الذي يسهم في ردم الفجوة والتقريب بين الإثنين عن طريق تطور القوائم المالية وعرض المعلومات بطريقة تتناسب وحاجة إدارة الزكاة للمعلومات المالية، وإعادة النظر بمبادئ وقواعد المحاسبة التقليدية التي تتلاءم مع قواعد وأحكام الزكاة، وذلك لإيجاد تطبيق محاسبي إسلامي يتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية عند حساب الزكاة


Article
The Role of Businesses Processes Reengineering in Enhancing some of Production and Operations Decisions
دور إعادة هندسة عمليات الأعمال في تعزيز بعض قرارات الإنتاج والعمليات - دراسة ميدانية في معامل الشركة العامة لصناعة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The current research represents an attempt to determine the relationships and effects among the businesses processes reengineering dimensions, production and operations decisions. In this study, these were considered in General Company Factories for Ready Clothes Industry in Ninevah through two frames; the theoretical frame included a literature about this subject, while the second frame included studying the current status of researched company's factories, generally the current study tries to answer the following questions: - To what extent do the researched company's factories depend on businesses processes reengineering dimensions and how they can be arranged according to the importance and readiness? Which decisions of production and operations applied by the current study taken the priority in that factories? - What is the nature of the relationship and the effect between the businesses processes reengineering dimensions and some of production and operations decisions in the researched company's factories? To answer these questions, a hypothetic schedule were drawn to reflect the nature of relationships and effects between study's variables in the researched company's factories, a number of main and sub hypotheses were considered and tested using statistical data collected through a questionnaire, according to the description of study's variables, diagnosing them and testing the relationships among them, and according to its schedule a number of recommendations were made المستخلص يمثل البحث الحالي محاولة لتحديد العلاقة والتأثير بين أبعاد إعادة هندسة عمليات الأعمال وقرارات الإنتاج والعمليات المعتمدة في البحث الحالي في معامل الشركة العامة لصناعة الألبسة الجاهزة في نينوى، ومن خلال جانبين الأول نظري تضمن عرضاً لما أوردته الأدبيات حول موضوعه، أما الثاني فتجسد بدراسة الواقع الحالي لمعامل الشركة المبحوثة، ويحاول البحث عموماً الإجابة عن التساؤلات الآتية:- - ما مدى اعتماد معامل الشركة المبحوثة لأبعاد إعادة هندسة عمليات الأعمال وكيف يمكن ترتيبها بحسب الأهمية والاستعداد؟ وأي من قرارات الإنتاج والعمليات التي اعتمدها البحث الحالي تحتل الأولوية في تلك المعامل؟ - ما طبيعة العلاقة والأثر بين أبعاد إعادة هندسة عمليات الأعمال وبعض قرارات الإنتاج والعمليات في معامل الشركة المبحوثة؟ وللإجابة عن هذه التساؤلات فقد بني مخطط افتراضي يعكس طبيعة العلاقة والتأثير بين متغيرات البحث في معامل الشركة المبحوثة، وتم اعتماد مجموعة من الفرضيات الرئيسة والفرعية التي اختبرت باستخدام وسائل إحصائية للبيانات المجمعة في استمارة الإستبانة عن طريق الأفراد المبحوثين، وبناءً على وصف متغيرات البحث وتشخيصها واختبار العلاقات فيما بينها، وعلى وفق ما أفضى إليه مخططه فقد أشير إلى مجموعة من الإستنتاجات والتي على أثرها قدمت التوصيات.

Table of content: volume:34 issue:109 following