Table of content

Journal of College of Education for Women

مجلة كلية التربية للبنات

ISSN: Print ISSN 16808738 /E ISSN: 2663547X
Publisher: Baghdad University
Faculty: Education for Women
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Date of first Issue: 1990
Journal goals:
1. Publish either academic papers that help in developing scientific research.
2. Provide copies for each issued journal in the form of regular Credits to designated destinations.
3. Define the activities carried out in departments of the College of Education for Women like scientific conferences, seminars, exhibitions, by publishing them at the beginning of the issued journal.
4. Address teachers, academics and scientific specialists via journal e-mail to participate in and follow-up researches.
Scope of distribution: Local (all governorates of Iraq) and global (Arab and foreign countries).
Arbitration scientific Method (evaluation of researches): 3 experts; two scientific experts and one linguistic expert.
Sources of funding: Self-financing.

Loading...
Contact info

E-Mail: jour@coeduw.uobaghdad.edu.iq
Phone No.: 07715243925

http://jcoeduw.uobaghdad.edu.iq/index.php/journal

Table of content: 2013 volume:24 issue:1

Article
The Impact of Arabic Poetry and Proverbs in Teaching English to Non-Native Speakers
غرس الذوق العربي بالأشعار والأمثال العربية عند الناطقين بغيرها

Loading...
Loading...
Abstract

Knowledge of literature is an integral part of learning any spoken language. Learning literature expands the learner’s ability to understand the language studied. The field of literature is wide and cannot be limited to poems. It includes the etiquettes of a language and its environment, customs, and traditions etc. The Arabic language is among the languages with a centuries old history. It has achieved remarkable record accomplishments since the pre-Islamic era through to the present. This development is clear evidence of the great importance of literature in the revival of the Arabic language through different eras. As such, in Malaysia and other non-Arabic speaking countries, literature is taught in most schools, institutions and universities that offer Arabic language programs as a means to achieve many goals including developing a literary taste for the Arabic language particularly in its native environment.إنّ الإلمام بالأدب جزء لا يتجزأ من تعلّم أية لغة من اللغات المنطوقة في العالم، فبتعلّم الأدب تتوسّع قدرة المتعلّم على فهم تلك اللغة المدروسة. إنّ مجال الأدب واسع ولا نستطيع أنّ نحصره بالأشعار والقصائد فحسب، فهو يشمل آداب أبناء اللغة وبيئتهم، وعاداتهم، وتقاليدهم وغير ذلك؛ واللغة العربية من اللغات المنطوقة التي يمتد تاريخها إلى قرون عدّة، ولها في مجال الأدب سجل رائع منذ العصر الجاهليّ وهو العصر الذي سبق مجيء الإسلام إلى عصرنا الحاضر. وهذا التطوّر دليل واضح يشير إلى الأهمية العظيمة للأدب في إحياء اللغة العربية عبر العصور المختلفة، لذلك نرى في بلدنا ماليزيا والبلدان الأخرى غير الناطقة بالعربية أنّ المادة الأدبية التي تدرس في معظم المدارس والمؤسّسات والجامعات تقدّم برنامج تعليم اللغة العربية بشكل يحقق أهدافا كثيرة منها غرس الذوق الأدبيّ في تعلّم اللغة العربية ولا سيما في غير بيئتها الأصلية.

Keywords


Article
Baghdad Political Literature in Ninteenth Century (A Contrastive Study)
الأدب السياسي البغدادي في القرن التاسع عشر (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

Literature historians and researchers almost agree that literature is a product of the environment and it is the product of interaction of events and it affected by the direction of that environment and then the literature affects the its environment and the modern science confirms this fact until make the environment competes hereditary factor in its effect because that each environment has its characteristics which affect the literature and leaves its effect on it and even when a writer exaggerate in its monopolize and tyranny of selfin its literature, he cannot be away from affection by including around of literature because the literature is the mirror that reflects aspects of the environment. In other words, literature is expression of aspects of the life inside the writer and influential circumstances and the English pundit Taine (1828-1893) directed to remove individualism in literature and stated that its causes is sex, environment and epoch. Through our study to literature of Iraqi cities in nineteenth century we found that the literature was affected by the nature of life and the type of the environment in these cities and we found that each city was distinguished by a type of literature or by type of poetry differs from that on another city according to its political, social and cultural circumstances. To clarify, we find the political literature and its size particularly in Baghdad more than in the other Iraqi cities that well known by poetry and its abundance and maturity the cities are Najaf, Hila and Mosel because these cities was the main source of Iraqi poetry in nineteenth century.يكاد يجمع مؤرخو الادب والباحثون على ان الادب هو ابن البيئة (1) وهو نتاج تفاعل الاحداث معها فهو يصطبغ بالوانها ويتاثر باتجاهاتها ومن ثم يؤثر فيها ويؤكد العلم الحديث هذه الحقيقة حتى يجعل البيئة تنازع عامل الوراثة في اثره لان لكل بيئة مزاياها وخصائصها التي تطبع الادب بطابعها وتترك عليه بصماتها فمهما اشتط الاديب في فرديته وطغيان ذاته عليه في ادبه فلن يكون بمنجى عن التاثر بما حوله بشكل من الاشكال لان الادب هو مراة تنعكس عليها مظاهر البيئة او بمعنى اخر ان الادب تعبير او افصاح عما تثيره ظاهرات الحياة العامة في نفس الاديب ومع الظروف المؤثرة فيها حتى ذهب الناقد الانكليزي (تين taine) (1828-1893م) الى اسقاط اثر النزعة الفردية في الادب اسقاطا تاما وارجعها الى قوانين ثلاثة هي (الجنس والبيئة والزمان) (2).... ومن دراستنا لادب المدن العراقية في القرن التاسع عشر وجدنا ان الادب فيها قد تاثر بطيبعة الحياة القائمة ونوع البيئة التي عاش فيها حتى تميزت كل واحدة منها بنوع من الادب او بغرض من الشعر اجادت فيه يختلف عن الاغراض التي اجادت فيها المدن الاخرى وذلك تبعا لظروفها السياسية والاجتماعية والثقافية وتبعا لبيئتها التي تركت بصماتها واضحة على وجه الشعر فيها فطبعته بطابعها واملت عليه شؤونها وشجونها ولغرض ان تكون الفكرة واضحة نحاول ان نجد موقع الادب السياسي وحجمه في بغداد على نحو خاص عما وجدنا مثله من الادب السياسي في مدن عراقية اخرى اشتهرت بالاجادة بالشعر وكثرته ونضجه فيها وهي النجف والحلة والموصل لان هذه المدن كانت هي المنابع الرئيسة للشعر العراقي في القرن التاسع عشر ووجد له ثقلا فيها .. وقبل ان نبدا بدراسة ادب بغداد السياسي نود ان نلقي نظرة سريعة موجزة على ملامح المجتمع العراقي في هذه الحقبة لنرى دوافع شعراء العراق في الاجادة وموقع كل مدينة من مرتبة بغداد بالادب السياسي ...

Keywords


Article
History of political parties in Namibia until independence
تاريخ الأحزاب السياسية في ناميبيا حتى الاستقلال

Loading...
Loading...
Abstract

The study found placed in the "History of political parties in Namibia until independence" to a number of important conclusions in this regard, namely: 1. was the emergence of political parties and organizations in Namibia has been linked to resistance movements spontaneous first in that region and found justification for carrying through a variety of causes , the first: it was colonialism, which entered the region since the Berlin Conference( 1884 1885 ) and possibly earlier as well, and exploitation in which he was under natural and mineral wealth which has, as well as the factors which entered the national consciousness of thousands of the continent 2. has not been possible to continue the national resistance in Namibia means spontaneous first and in light of the factors of national awareness of the new has taken sweeping the continent during the interwar period in the thirties and forties of the last century, marked by the return of a lot of educated Africans who have received their education in the countries of Western Europe, where traders who look to a life of freedom enjoyed by the people of Waldo.. As well as awareness of labor represented by the working class and the work of strikes and mass anti-exploitation, which was subjected to factor in the region in wages and lack of guarantees of health and social, has played its role is clear in the pressure on the colonial authorities after being taken later political dimensions and clear. 3. Has become my organization (Suaneo) and (SWAPO) of the leading political organizations formed in Namibia at the end of the fifties of the last century, where led the struggle of the people of Namibia during that period. Expanded the Organization (SWAPO) system of the United States, a so-called war by proxy. Department of backing against aid was received by South Africa's apartheid struggle the national inside and outside the country, through the rules created in Angola taking advantage of the support of the socialist camp have led the former Soviet Union during that period, by the Republic of Cuba, which has been providing support and Thus, the struggle of the people of Namibia reverse a clear picture of pictures of the cold war that existed between the two superpowers during that era. 4.And finally, it has succeeded Organization (SWAPO) in to be the sole legitimate representative of the struggle of the people of Namibia in the delivery of his voice to the international community in various organizations, regional and international, through conferences in a number of Arab capitals and African such as conferences in Casablanca and Cairo in order to support the struggle of the Namibian people to independence, and ending with the Organization of the United Nations until succeeded the Organization (SWAPO) in pushing international community to pressure the South African regime and led him to recognize the independence of Namibia on 21 / March / 1990.لقد توصّلت الدراسة في موضوعة " تاريخ الأحزاب السياسية في ناميبيا حتى الاستقلال " لجملة من الاستنتاجات المهمة بهذا الخصوص ، وهي: 1ـ ان نشوء الاحزاب او التنظيمات السياسية ارتبط بحركات المقاومة العفوية الاولى في الاقليم والتي وجدت مبررات قيامها من خلال ، الاستعمار الذي دخل الى الاقليم منذ مؤتمر برلين 1884 ـ 1885 وربما قبله أيضاً ، والاستغلال الذي تعرض له ذلك الاقليم في ظل الثروات الطبيعية والمعدنية التي يتمتّع به ، فضلاً عن عوامل الوعي الوطني التي دخلت القارة بطرقٍ متنوعة خلال الحرب العالمية الاولى. 2ـ لم يكن بالإمكان استمرار المقاومة الوطنية للمستعمر في ناميبيا بالطرقٍ العفوية الاولى التي بدأت بها في ظل عوامل الوعي الوطني التي اخذت تجتاح القارة خلال فترة ما بين الحربين في ثلاثينيات واربعينيات القرن الماضي ، والتي تمثّلت بعودة الكثير من الافارقة المثقفين الذين تلقوا تعليمهم في دول اوروبا والذي اطلعوا على حياة الحرية التي يتمتّع بها شعوب الدول المستعمرة لهم، إذ بدأ اؤلئك المثقفين الافارقة يحاولون تطبيق ما شاهدوا ودرسوا في الغرب ، كما ان مشاركة بعض الافارقة الى جانب الحلفاء في العمليات العسكرية منحهم الخبرة في اعتماد اساليب جديدة للنضال الوطني بشكله المسلح. فضلاً عن وعي الطبقة العمالية وما قامت به من اضرابات واسعة ضد الاستغلال الذي كان يتعرض له العامل في الاقليم في الاجور وانعدام الضمانات الصحية والاجتماعية ، قد لعبت دورها الواضح في الضغط على السلطات الاستعمارية بعد ان اتخذت فيما بعد أبعادا سياسية واضحة. 3ـ كانت ابرز التنظيمات السياسية التي تشكّلت نهاية خمسينيات القرن الماضي هي منظمتا (سوانيو) و (سوابو) اللتان قادتا نضال شعب ناميبيا خلال تلك المرحلة ، وقد استمرت منظمة (سوابو) تناضل في داخل ناميبيا وكذلك خارجها ، من خلال القواعد التي أوجدتها في انجولا مستفيدة من دعم المعسكر الاشتراكي لها ـ خلال تلك الفترة ـ عن طريق جمهورية كوبا ، التي كانت تقدّم المساعدات لها ، ضد المساعدات التي كان يتلقاها نظام جنوب افريقيا العنصري من الولايات المتحدة الامريكية. وبذلك فقد عَكَسَ نضال شعب ناميبيا في سبيل الاستقلال صورة واضحة من صور الحرب الباردة التي كانت قائمة بين القوتين العظميين خلال تلك الحقبة. 4ـ نجحت منظمة (سوابو) في ان تكون الممثل الشرعي الوحيد لنضال شعب ناميبيا في إيصال صوته للمجتمع الدولي بمختلف منظماته الإقليمية والدولية ، من خلال المؤتمرات التي عقدتها في عدد من العواصم العربية والإفريقية مثل مؤتمري الدار البيضاء والقاهرة من اجل دعم نضال الشعب الناميبي في الاستقلال ، وإنتهاءاً بمنظمة الأمم المتحدة حتى نجحت منظمة (سوابو) في دفع المجتمع الدولي بالضغط على نظام جنوب افريقيا ودفعته بالاعتراف باستقلال ناميبيا في 21/آذار/1990.

Keywords


Article
Status of Kindergarten Libraries in Baghdad from the Perspective of Teachers and the Methods of Developing Them
واقع تصاميم المكتبات المستخدمة في رياض اطفال مدينة بغداد من وجهة نظر المعلمات وسبل تطويرها

Loading...
Loading...
Abstract

The research targets exploring the designs of the kindergartens’ libraries in Baghdad for the perspective of the teachers as well as possible methods of improvements, considering the importance of this type of furniture for the child and its vital role in getting the child into the habit of reading and browsing, since the kindergarten library is the first of its kind that the child encounters in his life, if the relationship between the child and the library is of a positive type the experience with both printed and non-printed materials will be joyful and this type of relationship continues and strengthen with all other types of libraries over time. To achieve the goals of the research, the researcher prepared a focused survey sheet that incorporates a set of questions designed for kindergarten teachers to first identify the current status of the libraries then to understand their perspective of the best methods to improve such libraries and make them more exciting and suitable for a kindergarten child. After validating the survey tool by a number of design experts and child psychology specialists, the survey has been distributed to the kindergarten teachers (research sample) of a total of (20) teacher that have been sampled from (5) public kindergartens distributed over both Karkh and Risafa boroughs of Baghdad. After collecting the survey data and using the percentage as statistical mean to calculate the results, the results showed that most of the kindergartens do not have a library for the kindergarten child and if they do these libraries and not designed to be suitable for this age and mostly designed in shapes and colors and sizes that are traditional for ages older than those of a kindergarten children ages, as for the teachers’ suggestions of what would be suitable designs for such libraries the all agreed that they need to be of sizes, shapes, colors, and internal partitions that are more suitable for a child and more capable of exciting and catching the attention of the child towards the library in addition to the ease of use by all children. The child towards the library in addition to the ease of use by all children.يهدف البحث الى التعرف على واقع تصاميم المكتبات المستخدمة في رياض اطفال مدينة بغداد من وجهة نظر المعلمات وسبل تطويرها، نظرا لما يشكله هذا النوع من الاثاث من اهمية بالنسبة للطفل في هذه المرحلة العمرية وما يؤديه من دور مهم وفعال في رفع مستوى قدراته العقلية وتعويده على عادة القراءة والمطالعة، حيث ان المكتبة في رياض الاطفال هي اول مكتبة تصادف الطفل في حياته، فان كانت علاقته بالمكتبة علاقة ايجابية كانت تجربته مع المواد المطبوعة وغير المطبوعة سارة وممتعة واستمرت هذه العلاقة وتوطدت مع انواع المكتبات جميعها. ولتحقيق هدف البحث اعدت الباحثة استمارة استبيان مقننة تضمنت عددا من الاسئلة الموجهة الى معلمات الرياض للتعرف على واقع المكتبات اولا ومن ثم التعرف على وجهات نظرهن حول افضل السبل لتطوير تلك المكتبات لتكون اكثر تشويقا واكثر ملاءمة لطفل الروضة، وبعد التأكد من صدق الاداة من خلال عرضها على عدد من الخبراء المختصين بمجال التصميم وعلم نفس الطفل، تم توزيعها على معلمات رياض الاطفال (عينة البحث) واللاتي بلغ عددهن(20) معلمة تم اختيارهن من(5)رياض حكومية موزعة على جانبي الكرخ والرصافة في مدينة بغداد، وبعد تفريغ الاستبيان وباستخدام النسبة المئوية كوسيلة حسابية لاستخراج النتائج، أظهرت تلك النتائج ان معظم الرياض لا تمتلك مكتبة مخصصة لطفل الروضة وان امتلكت فان هذه المكتبة غير مصممة اصلا لتناسب هذه المرحلة العمرية فهي غالبا ما تكون ذات اشكال والوان واحجام تقليدية تناسب المراحل العمرية الاكبر من طفل الروضة، اما فيما يتعلق بمقترحات المعلمات حول التصميم المناسب لتلك المكتبات فقد اتفقت جميعها على ان تكون ذات احجام واشكال والوان وتقسيمات داخلية تجعلها اكثر ملاءمة للطفل واكثر قدرة على تشويقه وشد انتباهه نحو المكتبة فضلا عن كونها اسهل استخداما من قبل جميع الاطفال.

Keywords


Article
Building Measure Time Management Faculty Members At The University of Baghdad
بناء مقياس إدارة الوقت لدى أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Current research aims at building a scale for the time management for the faculty members at the University of Baghdad. To achieve this goal, the researcher formulates (45) paragraphs by using verbal expressions. In front of each expression, five alternatives have been placed reflecting the extent of the emergence of this behavior (always, often, sometimes, rarely, never). For the purpose of verifying the validity of the paragraphs of the scale; the researcher has consulted a group of experts who revised these paragraphs and show their remarks. In the light of these remarks, the researcher excludes two paragraphs, and thus the number of the scale's paragraphs becomes (43). These paragraphs have been applied by the researcher on an exploratory sample consisting of (40) university teachers selected from the College of Education for Women and College of Science for Women by means of the ratified random sampling. The answers were on the same scale paper. It was obvious that the paragraphs of the scale and its instructions were clear to respondents while answering them. Then the paragraphs of the scale have been analyzed statistically after applying them to a sample of (300) university teachers in the same way used previously. By using the T-test to find out significant differences between the two controlling groups according to the interior procedure represented by the total degree, the discriminatory power was extracted and the validity of each paragraph of the scale which in the light of their results, two paragraphs have been excluded as they are undistinguishable as well as it is statistically not significant. Thus the final number of the paragraphs of the scale become (41) paragraphs. Then, psychometric properties of the scale represented by scale validity have been verified. Depending on the arbitration experts' revision of the scale, the researcher has verified the face validity of the scale. The construct validity was ratified through the discrimination factors and its validity and choosing paragraphs that got discrimination factors and validity statistically significant. Then, the researcher has calculated the stability of the scale through the application of paragraphs on a sample of (120) university teachers. The value of reliability coefficient becomes (0.83) by means of re-testing and (0.81) by using Gronbach Alpha Method. The standard error of the coefficient re-test reliability, and Gronbach Alpha reaches (2.35, 2.84), respectively. Based on the results of current research, the researcher has reached number of recommendations and suggestions. One of them is that the scale may be used widely as means for evaluating college staff members as well as the building of a scale for time management of faculty members in order to standardized it and to extract certain criteria for such scale.استهدف البحث الحالي بناء مقياس ادارة الوقت لدى اعضاء الهيئة التدريسية في جامعة بغداد. ولتحقيق هذا الهدف صاغت الباحثة (45) فقرة باسلوب العبارات اللفظية وضعت امامها خمسة بدائل تعبر عن مدى ظهور ذلك السلوك متدرجة وهي (دائماً، غالباً، احياناً، نادراً، ابداً). ولغرض التحقق من صلاحية فقرات المقياس، فقد عرضتها الباحثة على مجموعة من الخبراء الذين ابدوا ملاحظاتهم والتي في ضوئها استبعدت الباحثة فقرتين وبذلك اصبح عدد فقرات المقياس (43) فقرة طبقتها الباحثة على عينة استطلاعية مؤلفة من (40) تدريسياً وتدريسية تم اختيارهم بالاسلوب الطبقي العشوائي من كليتي التربية للبنات والعلوم للبنات في جامعة بغداد بعد ان اعدت له التعليمات الخاصة، علماً بأن الاجابات كانت على ورقة المقياس نفسها. ومن خلال التطبيق اتضح بأن فقرات المقياس وتعليماته واضحة لدى المجيبين عليها. ثم حللت فقرات المقياس احصائياً بعد تطبيقها على عينة مؤلفة من (300) تدريسي وتدريسية بنفس الاسلوب السابق. وباستخدام الاختبار التائي لدلالة الفروق بين المجموعتين المحكمتين استناداً الى المحك الداخلي المتمثل بالدرجة الكلية. فقد تم استخراج القوة التميزية وصدق الفقرة لكل من فقرات المقياس التي في ضوء نتائجها استبعدت فقرتين لضعف تمييزهما فضلاً عن انهما غير دالتين احصائياً. وبذلك اصبح عدد فقرات المقياس بصيغته النهائية (41) فقرة بعد ذلك تم التحقق من الخصائص السيكومترية للمقياس والمتمثلة بصدق المقياس فمن خلال تحكيم الخبراء لفقرات المقياس تكون الباحثة قد تحققت من الصدق الظاهري. أما صدق البناء فكان من خلال حساب معاملي تمييز الفقرة وصدقها واختيار الفقرات التي حصلت على معاملات تمييز وصدق ذات دلالة احصائية. ثم حسبت الباحثة ثبات المقياس من خلال تطبيق فقراته على عينة مكونة من (120) تدريسياً وتدريسية فكانت قيمة معامل الثبات (0.83) بطريقة اعادة الاختبار و(0.81) بطريقة الفاكرونباخ وقد بلغ الخطأ المعياري من معامل الثبات باعادة الاختبار، والفاكرونباخ (2.35، 2.84) على التوالي. وبناءً على نتائج البحث الحالي فقد خرجت الباحثة بعدد من التوصيات والمقترحات منها استخدامه كأحد معايير تقييم اعضاء الهيئة التدريسية فضلاً عن بناء مقياس ادارة الوقت لدى اعضاء الهيئة التدريسية على نطاق واسع بهدف تقنينه واستخراج معايير له.

Keywords


Article
The Influence of Universal Economic Crisis in United State of America's Foreign Police
اثر الأزمة الاقتصادية العالمية في سياسة الولايات المتحدة الأمريكية الخارجية 1929- 1933

Loading...
Loading...
Abstract

I've dealt with marked (after the global economic crisis in the policy of the United States from 1929 to 1933) a set of facts and historical events that contributed to the shaping of American foreign policy during the economic crisis or Miaraf historic recession that hit the big capitalist world Thelatnaat the beginning of the last century, where Our research included three main areas in which we tried to stabilize the political decision-making in the corridors of diplomacy, U.S. State Department has set off in this research study in three axes: the first included a knowledge of U.S. foreign policy with the countries of Central and South America in light of the global economic crisis 1929–1933. While the second axis included on an extrapolation of U.S. foreign policy with the countries of Europe in light of the global economic crisis. The third axis of the model takes a certain limit myself to my country, Japan and China on the continent, yellow and realities of U.S. foreign policy in particular has shown Tgahmha Japanese invasion of Manchuria, aregion of China. The study relied on a critical mass of resources, books, documentaries and foreign Arabic and translated to the number of messages and Alatarih university as well as the newspapers and scientific journals and periodicals was to benefit both of them within the historical period 1929 -1933 placed the search. The researcher reached at the end of his studies for the above set of results after examining the impact of the Great Depression on foreign policy skyrocket, as follow: • The global economic crisis has affected the policy of the United States of America State 1929 - 1933 directly, the general trend of Siirt, the State Department about international relations by virtue of discharge the global economic crisis left him with all aspects of life on the overall economic, social and political in the United States of America. • United States of America deliberately and seriously to settle their disputes by economic and political relations with countries of Central and South America, trying to win markets to overcome the economic crisis, which has achieved significant results in this light. . • as well as the economic crisis prompted the United States of America asking European countries to pay reparations and debts of the First World War because of the economic situation the U.S. confused. Where the United States during the years of economic crisis in urgent need of such compensation and debt, to address the mounting economic problem. • wanted the United States and through its involvement and presence of a number of international conferences and Alatagafaat weight and maintain the economic and political weight and become the undisputed mistress of the world. • represented the 1929-1933 global economic crisis has taken several dimensions aspects of political, economic and social influenced directly and arthralgia in the American political decision-making at the level of international relations.لقد تناول بحثنا الموسوم بـ(اثر الأزمة الاقتصادية العالمية في سياسة الولايات المتحدة الأمريكية 1929-1933 جملة من الوقائع والحوادث التاريخية التي ساهمت في رسم معالم السياسة الخارجية الأمريكية خلال الأزمة الاقتصادية أو مايعرف تأريخيا بالكساد الكبير الذي ضرب العالم الرأسمالي مطلع ثلاثنيات القرن الماضي، حيث شمل بحثنا ثلاثة محاور اساسية حاولنا من خلالها استقراء صنع القرار السياسي في أروقة الدبلوماسية الخارجية الأمريكية وقد انطلقنا في هذه الدراسة البحثية في ثلاثة محاور: الأول اشتمل على معرفة السياسة الخارجية الأمريكية مع دول أمريكا الوسطى والجنوبية في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية 1929-1933. في حين اشتمل المحور الثاني على أستقراء السياسة الخارجية الأمريكية مع دول أوربا في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية . وجاء المحور الثالث ليأخذ نموذجا معينا أقتصر على دولتي اليابان والصين في القارة الصفراء ووقائع السياسة الخارجية الأمريكية تجاهمها وبالذات أبان الغزو الياباني لأقليم منشوريا الصيني . أعتمدت الدراسة على مجموعة مهمة من المصادر والكتب الوثائقية الاجنبية والعربية والمترجمة الى جانب عددا من الرسائل والاطاريح الجامعية فضلا على صحف ومجلات علمية ودوريات جرى الاستفادة كلا منها ضمن الفترة التاريخية 1929 -1933 موضوعة البحث . وقد توصل الباحث في نهاية دراسته اعلاه لجملة من النتائج المتحققة بعد بحث أثر الكساد الاقتصادي الكبير على السياسة الخارجية الأمركية وكما يلي : • أثرت الأزمة الاقتصادية العالمية في سياسة الولايات المتحدة الأمريكية الخارجية 1929 – 1933 بشكل مباشر، فقد سيرت التوجه العام للخارجية الأمريكية إزاء العلاقات الدولية بحكم إفرازات الأزمة الاقتصادية العالمية بكل ما تركته على مجمل نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية في الولايات المتحدة الأمريكية . • عمدت الولايات المتحدة الأمريكية وبصورة جدية إلى تسوية نزاعاتها الاقتصادية والسياسية مع دول أمريكا الوسطى والجنوبية، محاولة لكسبها أسواقا للتغلب على الأزمة الاقتصادية الخانقة، حيث حققت نتائج مهمة في ضوء ذلك . • كذلك دفعت الأزمة الاقتصادية الولايات المتحدة الأمريكية بمطالبة الدول الأوربية بدفع التعويضات وديون الحرب العالمية الأولى نظرا للوضع الاقتصادي الأمريكي المرتبك . حيث أصبحت الولايات المتحدة أبان سنوات الأزمة الاقتصادية بحاجة ماسة إلى هذه التعويضات والديون، لمعالجة مشاكلها الاقتصادية المتصاعدة . • أرادت الولايات المتحدة الأمريكية ومن خلال اشتراكها وحضورها لجملة من المؤتمرات والاتقافيات الدولية المحافظة على ثقلها ووزنها الاقتصادي والسياسي وان تصبح سيدة العالم بلا منازع . • مثلت الأزمة الاقتصادية العالمية 1929-1933 عدة مظاهر اتخذت أبعادا سياسية واقتصادية واجتماعية أثرت بشكل مباشر ومفصلي في صنع القرار السياسي الأمريكي على مستوى العلاقات الدولية .

Keywords


Article
Potential of available water in the valleys of the Western Plateau (Water harvesting)
الإمكانات المائية المتاحة في أودية الهضبة الغربية (حصاد المياه)

Loading...
Loading...
Abstract

Developed the study idea to harvest torrential rains from the plateau of Western style economic cost little help to get the amount of water may exceed 2 billion m 3 per year (depending on the amount of rainfall in that year) has been exploited for agricultural projects or add water to the lakes and rivers. Adopted at the product issued by the oil company, the center (Daura Filtered) reduces the ability of soil to absorb and filter rain water to as much as possible and raise the proportion of surface runoff in addition to this that the product environment-friendly fades and evaporates within 3 years and recognized him in the states was used Successfully.وضعت هذه الدراسة فكرة لحصاد سيول الأمطار من الهضبة الغربية بأسلوب اقتصادي ذات تكلفة قليلة تساعد على حصول كمية من المياه قد تتجاوز 2 مليار م3 سنوياً ( حسب كمية الأمطار في تلك السنة ) قد تستغل لمشاريع زراعية أو إضافة مائية للبحيرات والأنهار. اعتمد في ذلك على منتوج ( شمع البارفين) صادر من شركة نفط الوسط ( مصفى الدورة النفطي ) يقلل من قابلية التربة من امتصاص وترشيح مياه الامطار الى اكبر قدر ممكن ورفع نسبة الجريان السطحي بالاضافة الى ذلك ان المنتوج صديق للبيئة يتلاشى ويتبخر خلال 3 سنوات ومشهود له في دول تم استخدامه بنجاح.

Keywords


Article
AL Amer Faker AlDeen ALMani and his role in modern history of Lebanon (1590-1635)
الامير فخر الدين المعني الثاني ودوره في تاريخ لبنان الحديث (1590-1635)

Loading...
Loading...
Abstract

This research seeks to give an objective, neutral and all-embracing examination of the prince ((Faker al Deen Almani)) as historical study , the prince regard as an important person for his active role in the Lebanese political system from 1590 till 1697. This research include three aspects , chapter 1 deals with historical inheritance of Lebanon before Amaaniya Amart and a rise of Amaanya Amart from (1516-1697). Chapter 2 devoted to the study of personality of Alamer Faker al Deen Al-Mani and his internal policy , Chapter 3 studies the foreign policy of the prince in Lebanon and his end , Finally in the conclusion , certain findings clearly summarized.يعد الامير فخرالدين المعني الثاني من الامراء الذين حكموا لبنان ووضعوا اسس الدولة اللبنانية الحديثة ، اذ تمتع جبل لبنان في عهده بقدر من الاستقلال الذاتي داخل الدولة العثمانية وتاريخ الامارة هو بالدرجة الاولى تأريخ انضواء جبل لبنان كله تحت لواء السلطة العثمانية على الرغم من استقلاله الذاتي ، وقد قام الامير فخرالدين المعني الثاني بعدة انجازات سياسية واجتماعية واقتصادية فقد كان من اهم انجازاته هو تحقيق وحدة جبل لبنان السياسية والجغرافية والحفاظ عليها ، واتسم الجبل بنوع من الاستقرار السياسي وغلبة الطابع العلماني على المؤسسات السياسية في لبنان ، فقد امتاز عهد الامير فخرالدين المعني الثاني بكونه قائماً على اساس الارتباط السياسي لا الديني ، وقد رسخ الامير مبدأ الحرية الدينية والملكية الشخصية هذا على الصعيد الداخلي ، اما على الصعيد الخارجي فقد امتاز عهد الامير فخرالدين الثاني باقامة علاقات خارجية مع الدول الاوربية وتحالف معها ضد الدولة العثمانية. لقد كانت شخصية الامير فخرالدين المعني شخصية سياسية وقيادية فذة تركت بصمة واضحة في تاريخ لبنان الحديث على الرغم من ان تلك المرحلة شهدت صراعات داخلية وخارجية وحدّ من تدخلات والي طرابلس يوسف سيفا ومصطفى باشا والي دمشق ، واستطاع بالتحالف الذي اقامه الامير فخرالدين المعني مع والي حلب علي جنبلاط ان يهزم والي دمشق عام 1606 . يتألف البحث من مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة ، تطرق الفصل الاول الى الارث التاريخي للبنان قبل وصول الاسرة المعنية الى الحكم وبعدها وقد تضمن المبحث الاول الاطار التاريخي للتطورات السياسية في جبل لبنان قبل وصول المعنيين . اما المبحث الثاني فقد تناول ظهور الامارة المعنية (1516 – 1697) . اما الفصل الثاني فقد سلط الضوء على الامير فخرالدين المعني الثاني (نسبه وشخصيته وسياسته الداخلية). ركز المبحث الاول على نسب الامير فخرالدين المعني الثاني ، اما المبحث الثاني فقد تناول شخصية الامير فخرالدين المعني وجاء المبحث الثالث ليوضح سياسة الامير فخرالدين المعني الثاني الداخلية. وتناول الفصل الثالث السياسة الخارجية للامير فخرالدين المعني الثاني . واخيراً لابد لي من أن اعترف بأن جهدي المتواضع هذا لا يؤلف سوى خطوة لتحقيق نوع من المعرفة الاكاديمية لمرحلة مهمة وحقبة من تاريخ لبنان الحديث ومن الله التوفيق .

Keywords


Article
Suicide Imagination and Its Relation with Hope loss within Students of the University
تصور الانتحار وعلاقته بفقدان الأمل لدى طالبات الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

Revealing the relation between suicide and the degrees of hope loss at student of the university. In order to achieve the objective of this research , researcher erected measurement for suicide imagination and adopting Alinizi Measurement -2004 of hope loss for the university students .Researcher made adaptation for university students after assuring sincerity , steadiness and distinguishing abilities for the items of both mentioned measurements according to the sample ( 320 university students) were chosen randomly from six departments in the amount of three colleges in college of sciences for girls and three colleges in college of education for girls for two stages ( first & fourth ) . After treating the data statistically by using suitable statistical tools, research reached the following results ;- There is positive relationship between suicide imagination and hope loss.يهدف البحث الحالي الى الكشف عن العلاقة بين درجات تصور الانتحار ودرجات فقدان الامل لدى طالبات الجامعة . وتحقيقاً لاهداف هذا البحث قامت الباحثة ببناء مقياس تصور الانتحار وتبني مقياس العنزي (2004) لفقدان الامل لطلبة الجامعة وقامت الباحثة بتكيفه لطالبات الجامعة، بعد التأكد من صدق وثبات والقوة التمييزية لفقرات المقياسين المذكورين طبقا على عينة بلغت (320) طالبة جامعية تم اختيارهن بطريقة عشوائية من ستة اقسام موزعة بواقع ثلاث كليات في كلية العلوم للبنات وثلاث كليات في كلية التربية للبنات للصفين (الاول والرابع)، وبعد معالجة البيانات احصائياً باستخدام الوسائل الاحصائية المناسبة توصل البحث الى وجود علاقة ايجابية بين تصور الانتحار وفقدان الامل .

Keywords


Article
Detectives Contemporary Epistemologigical MICHEL SERVES
مباحث أبستمولوجية معاصرة "ميشال سير أنموذجا"

Authors: Seham Sheet سهام شيت حميد
Pages: 145-153
Loading...
Loading...
Abstract

The (Michel Server) (1930) one of the most famous contemporary philosophers of the present time, the most famous philosophers of france, whois also well-Known philosophers at Stanford University in the U.S. now. He focused attention basically since the beginning of his live on the study of mathematics, and earned a doctorate in the subject (mathematics when leibniz) after these studies is on track intellectual, and turn attention to scientific studies and epistemological, that attention on studies concerning the philosophy of knowledge and the history of science, philosophy structural contemporary and serious, then I care what he calls (science of anthropology) and the human science, believes, michel functioning firmly believe that it is essential to open the doors of science for poetry, literature and art, and this is a feature Michel conduct that distinguish it from the rest of the philosophers contempories, he thinks the survival of science and vitality in particular depend on degree openness to other poetic, science continues to walk only if received supply and (feeding of the vein) from a source, he think the pulse poetic is the blood of life, in relation to the natural science, poetry is the way routing of traveler open to the unexpected and ready always to establish unexpected links between places and things. The writing course is a challenge to the themes of traditional philosophy static, interest philosophical new focused on reading of the new concepts and scientific themes and philosophical like the system and the noise and confusion the knowledge parasite says: noise is the system any confusion is the system, as well as see that noise is knowledge, noise is joker which mean (necessary of the system), that there is the most likelihood, any chaos and chance and real exception is not rational, and so distinguish michel conduct new methodology to study the concepts not previously entered in philosophical research.يعد (ميشال سير) (1930) من أشهر الفلاسفة المعاصرين من من الوقت الحاضر، ومن أشهر فلاسفة فرنسا، وهو أيضاً من الفلاسفة المعروفين في جامعة ستانفورد الامريكية حالياً. أنصب اهتمامه الاساسي منذ بداية حياته على دراسة الالرياضيات، وحصل على شهادة الدكتوراه في موضوع (الرياضيات عند لايبنتز) وبعد هذه الدراسات غير مساره الفكري، وأنتقل الى الاهتمام بالدراسات غير مساره الفكري، وأنتقل الى الاهتمام الدراسات العلمي والابستمولوجية، فأنصب أهتمامه على الدراسات التي تتعلق بفلسفة المعرفة وتاريخ العلم، والفلسفة البنيوية المعاصرة والجادة، ثم أهتم بما يسميه (انثروبولوجيا العلوم) والعلوم الانسانية، ويعتقد "ميشال سير" اعتقاداً جازماً بأنه من الضروري جدا فتح ابواب العلم للشعر، والادب والفن، وهذه هي ميزة "ميشال سير" التي تميزه عن باقي الفلاسفة المعاصرين، أنه يرى ان بقاء العلم وحيويته بالذات يعتمدان على درجة انفتاحه على الاخر الشعري، فالعلم يستمر من المسير فقط اذا تلقى أمداداً و (تغذية من الوريد) من مصدر ما، أنه يرى ان النبض الشعري هو دم الحياة، بالنسبة الى العلم الطبيعي، الشعر هو السبيل الذي يسلكه المسافر المنفتح لما هو غير متوقع والمستعد على الدوام لأقامة روابط غير متوقعة بين الاماكن والاشياء. ان كتابة سير تعتبر تحدياً لموضوعات الفلسفة التقليدية الساكنة، اهتمامه الفلسفي الجديد أنصب على قراءته لمفاهيم جديدة وموضوعات علمية وفلسفية مثل النظام والضوضاء والتشويش، اللامعرفة، الطفيلي، فيقول: Noise is the system أي "التشويش هو النظام" وكذلك يرى ان "الضوضاء هي الامعرفة"، الضوضاء هي الجوكر (الضروري للنظام)، ان ما يوجد هو الاكثر احتمالية، اي الفوضى والصدفة والاستثناء الحقيقي ليس عقلانيا وهكذا تميز ميشال سير بالمنهجية الجديدة لدراسة مفاهيم لم تدخل سابقاً في البحث الفلسفي.

Keywords


Article
Manifestations Dependency Behavior in Children and its Relation Ship With Some Variables
مظاهر السلوك الاتكالي لدى الاطفال وعلاقتها ببعض المتغيرات

Loading...
Loading...
Abstract

In children "dependency" appears during the pre-school age ,Assoon as the child begins to distinguish people surrounding him, he tends to be aware of certain people and tries purposefully to draw their attention . This dependency develops and is reinforced as the child s family shows her tendency to help the child in all what he does any task .Therefore as it seems that the extent to which a child becomes dependent or independent relies on a number of interrelated variables which are usually put together in one formation . The two researchers have chosen three variables used in studying comparing and measuring the aspects of dependent behavior . These chosen variables are (1) The child s sex (2) The child s ordinal position in the family and (3) The mothers job Here emerges the importance of the problem discussed at this research and to what extent it was vital to know the "aspects of dependent behavior "and the relation that bounds these aspects to the variables mentioned above . Such research paper is mainly needed for establishing the way by which we can treat the aspects of dependent behavior in children . This precise research aims at recognizing the aspects of dependent behavior and their relation to some variables . This was to be achieved by examining three zero – assumption . The sample included (81) children in the kindergartens age who are chosen frome a number of special nursery schools (kindergartens) in Baghdad frome AL-Rusafa and AL-Karkh . The average of their ages ranged between (4 – 5) years old . The instrument chosen to measuring the aspects of dependent behavior related to children was given to parents .It contained four major skills and each skill was underlined by a number of related items . When reaching the step of using statistical analysis , the analysis of variance , the – test formula and the person s correlation were used . The results showed that there are certain statistically significant differences in the aspects of dependent behavior between males and females and that the dependent behavior is more apparent in females than in males . The results have also shown that males tend to become more independent as they grow older , because they will no more consult their mothers as they used to do during the earlier stage of their childhood . Father , males tend to discover their environment by their own independently of their parents . We can expect at the furthermost that in future , there might happen a wider change in the behavior of the coming generations of males and females in term of their dependency and independency . As the results have shown , in respect to the child s ordinal position in his family , that this has no influence in showing the dependent behavior whether he is the first second or third in the family . The third variable , that s the mother s job and as the results have shown has statistically significant differences in showing the aspects of dependent behavior between the working mother s children and the children of an unemployed mother ; ie ; a housewife . This illustrates that the work of a mother outside the house makes it more possible for here child to depend on his own self, in other word, it will develop his independency.يظهر الاتكال عند الطفل خلال مرحلة ما قبل المدرسة وحالما يبدأ الطفل بالتمييز بين الاشخاص فإنه سرعان ما يتعلق بشخص او باشخاص معينين فهو ينتبه لهم ويحاول الحصول على انتباههم ، وتتطور الاتكالية وتتدعم نتيجة ميل الاهل الى مساعدة الطفل في كل ما يفعله او لدى مواجهته اية صعوبة في عمل شيء ما . يبدو اذن ان مدى اتكال الطفل او استقلاله يعتمد على جملة متغيرات متفاعلة نجملها عادة ضمن صيغة واحدة ، ولقد اختارت الباحثتان ثلاثة متغيرات تستخدم في دراسة ومقارنة وقياس مظاهر السلوك الاتكالي وهي جنس الطفل وترتيب ولادة الطفل في الاسرة وعمل الام، ومن هنا تبلورت مشكلة البحث في التعرف على مظاهر السلوك الاتكالي وعلاقتها ببعض المتغيرات وتظهر اهمية البحث والحاجة اليه في كيفية معالجة مظاهر السلوك الاتكالي لدى الطفل. واستهدف البحث الحالي التعرف على مظاهر السلوك الاتكالي وعلاقتها ببعض المتغيرات من خلال اختبار ثلاث فرضيات صفرية، واشتملت عينة البحث (81) طفلا من رياض الاطفال الاهلية في مركز محافظة بغداد في جانبي الرصافة والكرخ تراوحت اعمارهم بين (4 – 5) سنوات وتم اعداد اداة لقياس مظاهر السلوك الاتكالي خاصة بالطفل ثم توزيعها على الاباء تضمنت اربع مهارات وبضمنها فقرات خاصة بكل مهارة. وفي المعالجات الاحصائية استخدم تحليل التباين الاحادي ومعادلة الاختبار التائي ومعامل ارتباط بيرسون . وقد اظهرت النتائج ان هناك فروقا ذات دلالة احصائية في مظاهر السلوك الاتكالي بين الذكور والاناث وان السلوك الاتكالي نجده عند الاناث اكثر منه عند الذكور وان الذكور يصبحون اكثر استقلالا فهم لايستشيرون امهاتهم كما كانوا يفعلون في صغرهم . كما يستكشفون البيئة باستقلال عن والديهم ويمكن ان نتوقع على المدى البعيد أي في المستقبل حصول تغير واسع في سلوك الاجيال المقبلة من الذكور والاناث من حيث الاستقلال والاتكال . كما اشارت النتائج الى ان موقع الطفل داخل الاسرة لم يكن له تاثير في ظهور السلوك الاتكالي لدى الطفل سواء كان ترتيبه الاول او الثاني او الثالث . واشارت النتائج ايضا الى ان هناك فروقا ذات دلالة احصائية في مظاهر السلوك الاتكالي بين اطفال الامهات (الموظفات ) واطفال الامهات (ربات البيوت ) وان الفرق لصالح اطفال الامهات (ربات البيوت ) وهذا يبين ان عمل الام يساعد الطفل في الاعتماد على نفسه.

Keywords


Article
Attachment Oltjunba and its relationship to self-esteem in children Riyadh
التعلق التجنبي وعلاقته بالثقة بالنفس لدى أطفال الرياض

Loading...
Loading...
Abstract

The problem with search in multiple positions that shows where kids behavior Talaa resulting in an imbalance in the balance of the child's personality and future results on his being psychological and that stand in front of achieving individual to itself and to confirm his self-confidence so many of the parents overlook behaviors their children have Aergon to reasons The real behind it, including the form of attachment shown by children to their parents and their reaction towards him and for that researchers resorted to Search attachment Altjunba and its relationship to self-esteem. The research aims verification of goals: 1 - dangling the Altjunba the children Riyadh. 2- significant differences between males and females and kindergarten and preschool variable depending on dangling Altjunba. And on the foregoing we can put the following assumptions: A - There are significant differences between males and females. - There are significant differences between the kindergarten and preschool children in dangling Altjunba variable. 3 - self-confidence in children. 4 - Relationship between attachment Altjunba and self-confidence. Sample: Sample Stability 40 or mothers of children Riyadh. Sample discrimination 250 or mothers of children Riyadh. Sample application 250 or mothers of children Riyadh. Adata: The researchers collect answers and arrange paragraphs scale n (35) paragraph of the comment Altjunba and put alternatives apply to him always, sometimes, does not apply and never measure self-esteem consists of (26) paragraph and put alternatives apply to him (always, sometimes, does not apply at all). The researchers distributed questionnaires to the experts and found that divides truth and a plant that is () Then correct scores (3-2-1) and was the highest score (105) and a lower (35) was applied to a sample of (40) or mothers of Riyadh. The findings researchers are: 1 - a measure of the attached the Altjunba the children Riyadh. 2 - There are significant differences between males and females in dangling Altjunba variable. 3 - There are significant differences between the kindergarten and preschool children in dangling Altjunba variable. 4 - measure the self-confidence of children Riyadh. 5 - Know the relationship between attachment Altjunba and self-confidence of children Riyadh. تكمن مشكلة البحث في تعدد المواقف التي يظهر فيها الاطفال سلوكا اتكاليا مما ينتج عنه حدوث خلل في اتزان شخصية الطفل وفي النتائج المستقبلية على كيانه النفسي والتي تقف عائقا امام تحقيق الفرد لذاته وتأكيد ثقته بنفسه لذا فكثير من اولياء الامور يغفلون عن سلوكيات ابنائهم وقد لايرجعون الى الاسباب الحقيقية وراء ذلك ومنها شكل التعلق الذي يظهره الابناء لابائهم وردود افعالهم تجاهه ومن اجل ذلك لجأ الباحثان الى البحث في التعلق التجنبي وعلاقته بالثقة بالنفس . ويهدف البحث التحقق من الاهداف : ١-التعلق التجنبي لدى اطفال الرياض . ٢-دلالة الفروق بين الذكور والاناث ومرحلة الروضة والتمهيدي تبعا لمتغير التعلق التجنبي . وعلى ماتقدم يمكننا وضع الفرضيات الاتية : أ-لايوجد فروق ذات دلالة احصائية بين الذكور والاناث . ب-لايوجد فروق ذات دلالة احصائية بين اطفال الروضة والتمهيدي في متغير التعلق التجنبي . ٣-الثقة بالنفس لدى الاطفال . ٤-العلاقة بين التعلق التجنبي والثقة بالنفس .

Keywords


Article
Ibn Fadlan and perspective of the value of the tribute
ابن فضلان ومنظوره لقيمة الجزية ( 568ــــ631 هـ) / (1172ــــ 1234م)

Loading...
Loading...
Abstract

Varied conditions of dhimmi in Baghdad during the Abbasid era, which created a situation of conflicting views, misunderstanding and differences in the analysis of most historians and orientalists in the center of that the research tries to look up to explore the kind of relationship between the Abbasid Caliphate as the highest religious authority and secular in the Arab Islamic state and dhimmi through the character of Ibn Fadlan world Muslim jurist familiar with the mysteries of many of the reality of life in Baghdad by his accession to the post injury and headed to the top of the pyramid of the judiciary stint as elimination of judges (Chief Judge) and his term of office (Jawala) twice and presented un economic study reqested for it raising the value of the tribute imposed on the dhimmi based on "to the height of the living situation of dhimmi with support legitimate for that .The Caliph Nasser al-Din Allah sought to increase the resources of the State Finance. but those proposals rejected by the succession in that was the evidence of good treatment of the Arab Islamic nationals from the dhimmi with the research found a set of results relevant subsidiary.تباينت احوال اهل الذمة في بغداد خلال العصر العباسي مما أوجد حالة من تضارب الاراء وسوء الفهم واختلاف في التحليل لدى اغلب المؤرخين والمستشرقين المختصيين0وسط ذلك يحاول البحث استكشاف نوع العلاقة التي تربط الخلافة العباسية كأعلى سلطة دينية ودنيوية في الدولة العربية الاسلامية وبين اهل الذمة من خلال شخصية ابن فضلان العالم المسلم الفقيه المطلع على خبايا الكثير من الواقع الفعلي للحياة في بغداد جراء تسنمه لمنصب المحتسب وترأسه لقمة هرم السلطة القضائية بتوليه منصب قضاء القضاة (قاضي القضاة ) وتوليه لديوان (الجوالي) مرتين قدم خلالها دراسة اقتصادية طالب فيها رفع قيمة الجزية المفروضة على اهل الذمة مستندا" الى ارتفاع الحالة المعيشية لاهل الذمة مع وجود التأييد الشرعي لذلك وسعي الخليفة الناصر لدين الله لزيادة موارد الدولة المالية. لكن تلك المقترحات رفضت من قبل الخلافة وفي ذلك دليل على حسن معاملة الدولة العربية الاسلامية لرعايها من اهل الذمة مع توصل البحث الى مجموعة من النتائج الفرعية ذات الصله .

Keywords


Article
Human Resources Management and the Challenges of globalization
ادارة الموارد البشرية وتحديات العولمة

Loading...
Loading...
Abstract

The research of human resources management in the context of globalization and aim to identify the challenges of globalization and their impact on human resources management, were the most important problems facing human resources management in the context of globalization, as well as highlighting the impact of phenomena associated with globalization on human resources Search found several results, including: human resources management in organizations face many challenges in a globalized world as cognitive and technical challenges and regulatory and legislative challenges as a result of the globalization and its mechanisms of change in scope of work, skills, and abilities required for human resources. Search provided a series of recommendations including: To keep up with the developments of globalization and its mechanisms which require substantive and technical skills and advanced management to review the scientific and training curricula through cooperation with relevant organizations to meet the needs of the labour market. Work on updating the regulations and laws related to resources and keep pace with modern developments in the areas of global business and keep up-to-date.تناول البحث موضوع إدارة الموارد البشرية في ظل العولمة وهدف الى تحديد التحديات التي أفرزتها العولمة ومدى تأثيرها على إدارة الموارد البشرية ، تم التطرق على أهم المشاكل التي تتعرض لها إدارة الموارد البشرية في ظل العولمة، كما تم تسليط الضوء على مدى تأثير الظواهر المرافقة للعولمة على الموارد البشرية . توصل البحث الى عدة نتائج أهمها: ان ادارة الموارد البشرية في المنظمات تواجه العديد من التحديات في ظل العولمة كالتحديات المعرفية والتقنية وتحديات تنظيمية وتشريعية وذلك من جرّاء ما أحدثته العولمة وآلياتها من تغيير في نطاق الاعمال والمهارات والقدرات المطلوبة للموارد البشرية. وقدم البحث مجموعة من التوصيات منها: لمواكبة التطورات والمستجدات التي افرزتها العولمة والياتها والتي تتطلب توفر مهارات فنيه وتقنيه وإدارة متطورة لابد من اعادة النظر في المناهج العلميه والتدريبية من خلال التعاون مع المنظمات ذات العلاقة لمواجهة احتياجات سوق العمل. العمل على تحديث الانظمة والقوانين ذات العلاقة بالموارد ومواكبتها للتطورات الحديثه في مجالات الاعمال ومواكبة المستجدات العالمية.

Keywords


Article
Kant’s A Esthetic Theory
النظرية الجمالية عند كانت

Loading...
Loading...
Abstract

Kant defines the science of beauty as the criticism of taste judgments, and critical judgments of the beauty can not be classified under the mental principles. Also the rules that are provided do not have any advantage to any science. And the taste judgments can not be directed as rules, which mean. They belong to sensory epitomology. Taste can not be only under the subjective principle, which means that to imagine the subject through this principle and we can conclude that this subject is beautiful, if we do this, we would made the judgment a science, and here it will become a taste judgment. thus, according to Kant the taste judgments are related to beauty, and every thing which leads it. It is clear from his early study of the science of beauty, in writing about the feeling of the graceful and the beauty Kant considered the graceful and the beauty are contradictory. The graceful is connected with fear, and have tension while the beauty’s pleasure as a result of feeling in love and salisfaction and relaxation.عرف كانت علم الجمال بأنه نقد أحكام الذوق، والحكم النقدي على الجميل لايمكن تصنيفه تحت المبادئ العقلية، كما أن القواعد التي يقدمها لا تفيد أي علم ولايمكن أن تتجه اليها الاحكام الذوقية بصفتها قوانين أي نقصرها على نظرية المعرفة الحسية. والذوق لا ينضوي تحت مبدأ موضوعي أي نتصور الموضوع من خلال هذا المبدأ ثم نستنتج أن هذا الموضوع جميل لاننا بذلك نجعل الحكم علماً وهنا يصبح الحكم ذوقياً. اذاً بالنسبة لكانت الاحكام الذوقية هي المتعلقة بالجمال وكل مايؤدي الى الرضا الجمالي. تطورت فلسفة الجمال عند كانت، وهذا واضح من دراسته الاولى لعلم الجمال في كتابه ملاحظات عن الشعور بالسامي والجميل وقد اعتبر كانت ان السامي والجميل مقولتين متناقضتين، فالسامي لذته مرتبطة بشعور الخوف وتنبه الاعصاب، أما الجميل فلذته نتيجة الشعور بالحب والرضا وهدوء الاعصاب.

Keywords


Article
Reasons for delay in completion of the procedures / routine In the Ministry of Education From the perspective of managers, heads of departments & sub department
أسباب تأخر انجاز المعاملات/ الروتين في وزارة التربية من وجهة نظر مديري الأقسام ورؤساء الشعب

Loading...
Loading...
Abstract

Focused research problem that every work of any kind or size has signs indicating it and reveal the nature of either positive aims to achieve the objectives of the organization or a negative intersects with and contrasts with the context and style is the of work, as much as we care to fulfill the positive initiatives and seek to activate it and it to expect of them development of work and approach of the target by most direct route, we should take care also and just the sane, if not larger by indicators and negative actions because it is the way and means to detect imbalances cases that prevent achieving the desired objectives, or cause waste of money, effort, time, and therefore dispersion energies, efforts and wasted resources without result, so good management and successful should seek permanently to assess the reality of the organization in terms of the existence of cases of delayed completion of the procedures (routine) to be addressed first off to prevent escalation and limit their spread through indicators and evidences, which reflects it is the concept on the truth of the Organization under the influence of This phenomenon, which can be summarized as follows: 1 - What is routine? And how it changed to a phenomenon inherent to the government departments in general and the Iraqi Ministry of Education in particular? 2 - What causes the phenomenon of delayed completion of the procedures (red tape) in the departments of the Ministry of Education? 3 - What the proposed solutions to the problems caused by delay in completing the transaction (routine) to overcome these problems? Derived from the importance of research the following: 1-Classify Ministry of Education service ministries vital us one of, that serve a large segment of Iraqi society, includes teachers who form large staff in the Iraqi state, as well as they serve a group greater than and portion of them and equal with them in importance and vitalize or more, and that is a segment of students who are the nucleus of Iraqi or more society and builders of the future. And serve the primary responsibility which rests with the ministry. 2 - Consider routine phenomenon most prevalent in the Ministry of Education, and this phenomenon is not determined by a certain level, but include all job levels in the hierarchy. 3 - The weakness of Ministry of Education in provision services and in a suits level of decent citizens, as there are many obstacles and difficulties in the way of completion of transactions of the citizens before them. One was The objectives of the research including the following: 1-Identify the phenomenon of routine and to clarify the causes and dimensions and factors associated with them. 2-Provide solutions and remedies to the phenomenon of red tape to senior management and subordinates in the Ministry of Education. Consists of the research community the total of the managers of departments and heads of the sub department in the Directorates General for Education in the province of Baghdad (Karkh, Rusafa), as well as the province of Nineveh, and Basra, the number of department managers in those districts (165) while the number of heads of the people (701) in the provinces (Baghdad, Basra, Nineveh) in (2010), Random sample was selected from the department managers numbered (165) Director representing the percentage (100%) of the indigenous community, either the heads of the people bringing the number (240) Head of Division, representing the percentage (57%) of the indigenous community used the resolution of open and closed tool to collect data Lovers Find reasons for delay in completion of transactions are as follows: 1-Technological reasons. 2-Administrative reasons. 3-Legal reasons. 4-Personal reasons. The most important conclusions of the research: 1 - The ambiguity of some legislation and laws, it is still a lot of concepts and principles of law is not precisely defined sense, descriptive or procedural, putting these laws to the many explanations harm or hinder the completion of transactions of the citizens. 2 - The ignorance of most of the staff regulations and rules and regulations of administrative and financial officer, making the cause of routine or involved in it. 3 - Low professional capacity of workers, and low technical skills of some workers, due to a lack of training courses and the weakness of the scientific content of these training courses. 4 - Weakness and limitation systems of work force, where they are doing business in the various departments of state government application (work systems) obsolete and backward in terms of structural and functional The main recommendations were as follows: 1 - Review of the administrative system current for the various components by adopting a new philosophy of management focus on strategic planning and quality of output and efficiency of resource use and reduce the size of the routine work of the Executive and the focus on efficiency and excellence in performance, and restructuring the administrative system and attention to the ways and tools of the administrative work effectively. -2 Insertion of e-government and modern programming that contribute significantly to resolve many of a series of revisions, and that due to the presence of all information at one side, and thus do not need to go and return from an employee to another, and reduces the e-government opportunities for corruption (such as bribery, nepotism , clientelism) and to reduce citizen contact with the staff, as well as reduce the number of papers required of the citizen, but only to submit the application. 3 - Building a functioning system of administrative control and performance evaluation methods and techniques appropriate and effective and to identify standards and performance planning and making the target efficiency, quality, productivity, and good use of resources and capabilities, and preservation of the basic criteria for evaluating performance. 4 - Simplification of procedures, so that citizens pass by one employee in order to complete their application one employee, that employee has a legal and administrative procedures necessary to accomplish the task.تتمحور مشكلة البحث بأن لكل عمل مهما كان نوعه أو حجمه أثاراً تدل عليه وتكشف عن طبيعته سواء كان ايجابيا يهدف إلى تحقيق أهداف المنظمة آو سلبيا يتقاطع معها ويتعارض مع سياقات وأسلوب العمل الصحيح، وبقدر ما نهتم بالإعمال والمبادرات الايجابية ونسعى إلى تنشيطها وتفعيلها لما نتوقعه منها من تطوير العمل والاقتراب من الهدف بأقصر الطرق، ينبغي أن نهتم أيضا وبالقدر نفسه إن لم يكن بشكل اكبر بالمؤشرات والإعمال السلبية لأنها الطريق والوسيلة إلى كشف حالات الخلل التي تقف حائلا دون تحقيق الأهداف المنشودة، آو تتسبب في هدر المال والجهد والوقت وبالتالي تشتت الطاقات والجهود وضياع الموارد دون نتيجة، لذلك فأن الإدارة الجيدة والناجحة ينبغي أن تسعى بشكل دائم إلى تقويم واقع المنظمة من حيث وجود حالات من تأخر انجاز المعاملات (الروتين) لمعالجتها أولا بأول لمنع تفاقمها والحد من انتشارها من خلال التعرف على المؤشرات والمظاهر التي يعكس وجودها حقيقة وقوع المنظمة تحت تأثير هذه الظاهرة والتي يمكن تلخيصها بما يأتي: 1-ما الروتين؟ وكيف تحول إلى ظاهرة ملازمة لدوائر الدولة العراقية عموما ووزارة التربية خصوصا؟ 2-ما أسباب ظاهرة تأخر انجاز المعاملات (الروتين) في دوائر وزارة التربية؟ 3-ما الحلول المقترحة للمشاكل الناجمة عن التأخر في انجاز المعاملات (الروتين) للتغلب على هذه المشاكل؟ تتأتى أهمية البحث مما يأتي: 1- تعد وزارة التربية من الوزارات الخدمية الحيوية التي تخدم شريحة واسعة من المجتمع العراقي تضم هذه الشريحة المدرسين والمعلمين وهم من الشرائح الوظيفية الكبيرة في الدولة العراقية، فضلا عن خدمة شريحة اكبر منها لا تقل عنها أهمية وحيوية أن لم تزد عليها، ألا وهي شريحة الطلبة وهم نواة المجتمع العراقي وبناة مستقبله. وخدمتهم مسؤولية أساسية تقع على عاتق الوزارة. 2- تعد ظاهرة الروتين الأكثر انتشارا في وزارة التربية، وهذه الظاهرة لا تتحدد بمستوى معين، وإنما تشمل جميع المستويات الوظيفية في الهرم الوظيفي. 3- ضعف وزارة التربية في تقديم خدماتها وبالمستوى اللائق بالمواطن، إذ هناك العديد من العراقيل والصعوبات في طريقة انجاز معاملات المواطنين من قبلها. اما اهداف البحث فتمثلت بما يأتي: 1- تحديد ظاهرة الروتين وتوضيح أسبابها وأبعادها والعوامل المرتبطة بها. 2- تقديم الحلول والمعالجات اللازمة لظاهرة الروتين إلى الإدارة العليا والمرؤوسين في وزارة التربية. يتكون مجتمع البحث الكلي من مديري الأقسام ورؤساء الشعب في المديريات العامة للتربية في محافظة بغداد (الكرخ، الرصافة)، فضلا عن محافظة نينوى والبصرة، بلغ عدد مدراء الأقسام في تلك المديريات (165) في حين بلغ عدد رؤساء الشعب (701) في محافظات (بغداد، البصرة، نينوى) في عام (2010)، تم اختيار عينة عشوائية من مديري الأقسام بلغ عددهم (165) مدير قسم يمثلون نسبة (100 %) من المجتمع الأصلي، أما رؤساء الشعب فبلغ عددهم (240) رئيس شعبة، ويمثلون نسبة (57 %) من المجتمع الأصلي استخدمت الاستبانة المفتوحة والمغلقة اداة لجمع البيانات افرز البحث أسباب تأخر انجاز المعاملات وهي كالأتي: 1- الأسباب التكنولوجية. 2- الأسباب الإدارية. 3- الأسباب القانونية. 4- الأسباب الشخصية. أما أهم الاستنتاجات التي توصل إليها البحث: 1-غموض بعض التشريعات والقوانين، إذ لا تزال الكثير من المفاهيم والمبادئ القانونية غير معرفة تعريفا دقيقا لا بالمعنى الوصفي ولا الإجرائي، مما يضع هذه القوانين أمام تفسيرات كثيرة تضر أو تعرقل انجاز معاملات المواطنين. 2-جهل أغلب الموظفين بالأنظمة والتعليمات والقوانين الإدارية والمالية مما يجعل الموظف سببا في الروتين أو متورطا فيه. 3-انخفاض القدرات المهنية للعاملين، وتدني المهارات الفنية لبعض العاملين، نتيجة قلة الدورات التدريبية وضعف المحتوى العلمي لهذه الدورات التدريبية. 4-ضعف وتقادم أنظمة العمل المعمول بها، حيث يتم تنفيذ الإعمال في مختلف دوائر الدولة الحكومية بتطبيق (أنظمة عمل) متقادمة ومتخلفة من الناحية الهيكلية والوظيفية اما أهم التوصيات فقد كانت كما يأتي: 1-إعادة النظر بالنظام الإداري الراهن لمختلف مكوناته عن طريق تبني فلسفة جديدة للإدارة تركز على التخطيط الإستراتيجي وجودة المخرجات وكفاءة استخدام الموارد والتقليل من حجم الإعمال الروتينية التنفيذية والتركيز على الكفاءة والتميز في الأداء، وإعادة هيكلة الجهاز الإداري والاهتمام بسبل وأدوات العمل الإداري الفعالة. -2 إدخال الحكومة الالكترونية والبرمجة الحديثة التي تسهم بشكل كبير في حل عدد كبير من سلسلة المراجعات، وذلك لوجود المعلومات كافة لدى جهة واحدة، وبهذا لا نحتاج إلى الذهاب والرجوع من موظف إلى أخر، كما تقلل الحكومة الالكترونية من فرص الفساد الإداري مثل (الرشوة، المحسوبية، المنسوبية) وذلك لقلة احتكاك المواطن مع الموظفين، فضلا عن تقليل عدد الأوراق المطلوبة من المواطن والاكتفاء فقط بتقديم الطلب. 3-بناء نظام فاعل للرقابة الإدارية وتقويم الأداء بالطرق والأساليب المناسبة والفاعلة وتحديد معاييرها وتخطيط الأداء المستهدف وجعل الفاعلية، والجودة، والإنتاجية، وحسن استخدام الموارد والإمكانات، والحفاظ عليها معايير أساسية لتقويم الأداء. 4-تبسيط الإجراءات وذلك بجعل انجاز معاملة المواطن تتم عن طريق موظف واحد، هذا الموظف يمتلك الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة لانجاز المهمة.

Keywords


Article
Predictability of School Environment in the Tendency to Aggressive Behavior Among high Primary School Students
القدرة التنبؤية لعوامل البيئة المدرسية في الميل للسلوك العدواني لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا

Loading...
Loading...
Abstract

Predictability of School Environment in the tendency to aggressive behavior among high primary school students. This study aimed at exploring the Family and school environment predictability of the tendency to aggressive behavior among high primary school students in Irbid Second Directorate of Education. The study sample consisted of 784 male and female students in the high-primary schools of Irbid Second Directorate of Education, chosen as on random cluster sampling method. Three aspects of school environment had the predictability of the tendency to aggressive behavior. The academic orientation of students explained 9.9% of the total variation in the dependant variable while the relationships between peers explained 1.6% and the teacher-student relationship explained 0.6% of the variation. The study concluded with many recommendations including the necessity of further studies in the field of family and school environment effects on aggressive behavior among schoolchildren.هدفت الدراسة إلى الكشف عن القدرة التنبؤية لعوامل البيئة المدرسية في الميل للسلوك العدواني لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا. تكونت عينة الدراسة من (784) طالباً وطالبةً من طلبة المرحلة الأساسية العليا، في مدارس مديرية تربية اربد الثانية، تم اختيارهم بالطريقة العشوائية العنقودية.أظهرت النتائج وجود ثلاثة مجالات من مجالات البيئة المدرسية لها قدرة تنبؤية في الميل للسلوك العدواني حيث فسر مجال التوجه الأكاديمي للطلبة ما نسبته (9.9%)، كما فسر مجال العلاقات بين الأقران من الطلبة ما نسبته (1.6%)، في حين فسر مجال علاقة المعلم- الطالب ما نسبته (0.6%) من التباين المفسر الكلي للمتغير التابع الميل للسلوك العدواني.


Article
Diagnosing the Factors and the Reasons Leading To School Dropout of Student in Primary School in Baghdad
تسرب طلاب المدرسة الابتدائية في بغداد الاشكاليات والفرص

Loading...
Loading...
Abstract

Waste is the most common phenomenon in the educational systems. Such a waste should reduce its efficiency and weaken its productivity which is best represented by failing and dropouts .thus resources meant to develop the educational institutions quality and quantity –wise would be wasted .in other words the return of the investments allotted to develop the educational system would fall short of the aims . The consequences would worst in the primary learning field. The research has three chapters: The first chapter is about significance of the research and its aims in addition to a review of literature. The second chapter is about the concept of dropping out of schools in the primary learning sector plus a history of the phenomenon .Third chapter is a field survey conducted by the researcher in six schools in Baghdad .Teachers (male and female) were interviewed for their views on the problem of dropping out from primary schoolsيُعد الاهدار من اكثر الافات التي تصيب الانظمه التربويه وتقلل من كفائتها وتضعف من انتاجيتها و المتمثله بالرسوب و التسرب . وبذا فهي لها اثار و اضرار جسيمه في مجمل النظام التعليمي , فمن الوجه الاقتصادي تؤدي الى تبديد الاموال الموضوعه لتطوير كفاية النظام كما و نوعا فتزيد من كلفه الطالب المتخرج وهذا استثمار يعد خاسرا لأن المردود المتوقع لايتناسب ومقدار الاموال المرصده له , ويزداد الامر سوءا اذا حصل الاهدار في مرحله التعليم الابتدائي لكبر حجم هذه المرحله . وقد تضمن البحث ثلاثة فصول , الفصل الاول تضمن اهميه البحث والهدف من البحث والدراسات السابقه . وتضمن الفصل الثاني , مفهوم التسرب والتحديات و المشاكل التي يواجهها قطاع التعليم الابتدائي وكذلك التطور التاريخي للتسرب في التعليم الابتدائي . اخيرا الجانب الميداني من البحث الذي تضمن رأي المعلمين و المعلمات في سته مدارس من محافظه بغداد حول التسرب في التعليم الابتدائي

Keywords


Article
Key Exchange Management by using Neural Network Synchronization
ادارة تبادل مفاتيح التشفير بأستخدام الشبكة العصبية

Loading...
Loading...
Abstract

The paper presents a neural synchronization into intensive study in order to address challenges preventing from adopting it as an alternative key exchange algorithm. The results obtained from the implementation of neural synchronization with this proposed system address two challenges: namely the verification of establishing the synchronization between the two neural networks, and the public initiation of the input vector for each party. Solutions are presented and mathematical model is developed and presented, and as this proposed system focuses on stream cipher; a system of LFSRs (linear feedback shift registers) has been used with a balanced memory to generate the key. The initializations of these LFSRs are neural weights after achieving the synchronization. يقدم هذا البحث تصميم وتنفيذ نظام لتبادل المفتاح إعتماداً على قابلية الشبكة العصبية على التزامن مع شبكة عصبية اخرى ،علاوة على ذلك فإن الشبكات العصبية تستطيع أن تتزامن بواسطة ِبدء عملية تهيئة إبتدائية عشوائية لأوزانها. اُستخدم التزامن العصبي كجزء أساسي من طبقة إدارة تبادل المفتاح لكي يوفر قناة آمنة عبر وسط عام أقل موثوقية. إن النتائج المستحصلة من تنفيذ التزامن العصبي أشرت تحديين :هما التأكد من تحقيق التزامن بين الشبكتين العصبيتين والتحدي الأخر هوعملية التهيئة الإبتدائية لمتجهات الإدخال لكل طرف بصورة معلنة . وبما أن النظام المقترح ركَز على التشفير الإنسيابي فقد أُستخدم نظام متكون من مسجلات إزاحة خطية إسترجاعية التغذية وأُستخدمت تلك المسجلات مع ذاكرة متوازنة لتوليد المفتاح كي تكون الأوزان العصبية للشبكتين بعد تحقيق التزامن بينهما هي القيم الأولية لتلك المسجلات.


Article
The Turn-Taking System in American Presidential Debates
تبادل الأدوار الكلامية في المناظرات الرئاسية الأمريكية

Loading...
Loading...
Abstract

The organization and coordination of any communication is based on the system of turn-taking which refers to the process by which a participant in a conversation takes the role of speaker. The progression of any conversation is achieved by the change of roles between speaker and hearer which, in its turn, represents the heart of the turn-taking system. The turn-taking system is not a random process but it is a highly organized process governed by a set of rules. Thus, this system has certain features and rules which exist in any English communicative process. These rules, if applied by speakers, help to achieve successful exchange of turns in any conversation. This paper attempts to present full exposition of the concepts of conversation, conversation analysis and institutional talk. This is the subject-matter of section one. In the second section, a comprehensive theoretical background of turn-taking system has been presented. The paper mainly aims at making detailed analysis of the Turn-taking system in the American Presidential Debates. The analysis is done in the third section by investigating and examining the corpus which consists of three American Presidential Debates chosen randomly. These debates are: 1. Republican presidential candidate debate in Simi Valley, California January 30, 2008. 2. Republican presidential candidate debate in Washington, DC November 22, 2011. 3. Republican presidential candidate debate in Des Moines December 10, 2011. The three debates have been downloaded from the internet from the website http://www.presidency.ucsb.edu/debates.php. In each debate, there are a number of presidential candidates who have different political orientations. The analysis is presented through certain points supported by statistics and examples which are in the form of quoted extracts chosen from the three debates analyzed. Section four is devoted for presenting the conclusions arrived at throughout conducting the analysis of the three debates.تعتمد عملية التنظيم والتنسيق في اي محادثة على نظام تبادل الأدوار. ان هذا النظام هو عبارة عن عملية تمكن المشتركين في محادثةٍ ما من اخذ ادوارهم في الكلام كما يتحقق تطور المحادثة واستمرارها من خلال تبادل الأدوار بين المتحدث والمتلقي . ان نظام تبادل الأدوار ليس بالعملية الأعتباطية وأنما هو عبارة عن عملية عالية التنظيم تعمل في أطار مجموعة من القوانين التي تنظم سيرها. تعمل هذه القوانين على مساعدة المتحدث على انجاز عملية تبادل الأدوار بنجاح في أي محادثة. يعمل البحث الحالي في جزئه الأول على تقديم عرض شامل لمبدأ المحادثة وكيفية تحليلها وعلاقتها بالحديث المؤسساتي. كما يقدم البحث عرضاً شاملاً لنظام تبادل الأدوارفي المحادثة وذلك في القسم الثاني منه. غير ان البحث يسعى بالدرجة الأساس الى تقديم تحليل مفصل لعملية تبادل الأدوار في المناظرات الرئاسية الأمريكية وذلك عن طريق تقصي وتفحص مادة التحليل المؤلفة من ثلاث مناظرات رئاسية أمريكية اختيرت عشوائيا ً. قُدمت نتائج البحث في القسم الثالث منه عن طريق مجموعة من النتائج تدعمها الأحصائات و الأمثلة التي هي عبارة عن مقتطفات من المنظرات التي تم تحليلها.

Keywords


Article
Shadow Removal Using Segmentation Method
ازالة الظل باستخدام عملية التقطيع الصوري

Loading...
Loading...
Abstract

Shadow detection and removal is an important task when dealing with color outdoor images. Shadows are generated by a local and relative absence of light. Shadows are, first of all, a local decrease in the amount of light that reaches a surface. Secondly, they are a local change in the amount of light rejected by a surface toward the observer. Most shadow detection and segmentation methods are based on image analysis. However, some factors will affect the detection result due to the complexity of the circumstances. In this paper a method of segmentation test present to detect shadows from an image and a function concept is used to remove the shadow from an image.يُعدٌ الكشف عن الظل وازالته من العمليات المهمة عندما تلتقط صور في الهواء الطلق. يتولد الظل عند غياب الضوء على منطقة معينة في الصورة، وهو اولاً نقصان في نسبة الضوء الساقط على سطح معين، ثانياً هو تغير في نسبة الضوء المنعكس عن السطح. معظم عمليات الكشف عن الظل وعمليات التقطيع الصوري تعتمد على تحليل الصور، وهناك عوامل تؤثر على نتائج الكشف عن الظل مثل الماء وتغير في نسبة كثافة منطقة معينة. في هذا البحث تم اختبار التقطيع الصوري للكشف عن الظل وازالته من الصور وقد استعملت تقنية حد العتبة التفاعلية المعدلة كطريقة للتقطيع الصوري للحصول على نتائج فعالة.

Keywords


Article
Total Quality Management In Efl Education
ادارة الجودة الشاملة فى تعليم اللغة الانجليزية بصفتها لغة اجنبية

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study is to identify the extent of the EFL teachers’ implementation of total quality management (TQM) principles through teaching English as a foreign language in Iraqi secondary schools. A total of 180 EFL teachers from secondary schools in Baghdad during the academic year 2010/ 2011 participated in the study. Data was collected using a scale to identify the extent of implementation of total quality management principles by 140 EFL teachers in their classroom. To support the data collected from the scale, 40 teachers were observed by EFL educational supervisors during their lessons. The collected data was analyzed using frequency, means and standard deviation to identify the extent of implementation of (TQM) principles. The weighted means and percentage weights were used to identify the perceptions of EFL educational supervisors. The results showed that the implementation of TQM principles by EFL teachers was moderate overall. The results also showed that the most implemented TQM principles by EFL teachers was (teacher quality) principle. According to observation results the percentage of TQM principles which represents the (high) actual application was (60%), while the (low) actual application was (40%). Thus, the study revealed that EFL teachers need a comprehensive training to implement TQM principles in the secondary schools in Iraq. In the light of the results of the study, the researcher presented conclusions, implications, and suggestions for further study.الغرض من هذه الدراسة هو تحديد مدى ممارسة مدرسي اللغة الإنجليزية بصفتها لغة أجنبية لمبادئ ادارة الجودة الشاملة (TQM) من خلال تدريس اللغة الإنجليزية بصفتها لغة أجنبية في المدارس الثانوية العراقية. وقد شارك ما مجموعه 180 من مدرسى اللغة الإنجليزية بصفتها لغة أجنبية في المدارس الثانوية في بغداد خلال العام الدراسي 2010/2011 في هذه الدراسة. وقد تم جمع البيانات باستخدام مقياس لتحديد مدى ممارسة لمبادئ ادارة الجودة الشاملة من قبل 140 من مدرسى اللغة الانجليزية بصفتها لغة اجنبية في صفوفهم. لدعم البيانات التي تم جمعها من المقياس، قد لوحظ 40 مدرسا من قبل المشرفين التربويين لمدرسى اللغة الانجليزية بصفتها لغة اجنبية خلال دروسهم. وقد تم تحليل البيانات التي تم جمعها باستخدام التكرارت والوسط الحسابى والانحراف المعياري لتحديد مدى ممارسة مبادئ اداة الجودة الشاملة . وقد استخدم الوسط المرجح والوزن المئوى لتحديد تصورات المشرفين التربويين لمدرسى اللغة الإنجليزية بصفتها لغة أجنبية. أظهرت النتائج أن ممارسة مبادئ إدارة الجودة الشاملة من مدرسى اللغة الإنجليزية بصفتها لغة أجنبية كانت معتدلة عموما، وكان مبادئ (جودة المعلم )إلأكثر ممارسة. وفقا لنتائج الملاحظة كانت النسبة المئوية للمبادئ إدارة الجودة الشاملة والتي تمثل التطبيق (الاعلى) الفعلي (60٪)، في حين أن التطبيق (الأقل) الفعلي كان (40٪). وبالتالي، كشفت الدراسة أن مدرسى اللغة الانجليزية بصفتها لغة اجنبية في حاجة الى تدريب شامل لتنفيذ مبادئ إدارة الجودة الشاملة في المدارس الثانوية في العراق. في ضوء نتائج الدراسة، قدم الباحث الاستنتاجات، والاقتراحات لدراسات المستقبلية.

Table of content: volume:24 issue:1