Table of content

JOURNAL OF SPORT SCIENCES

مجلة علوم الرياضة

ISSN: 20746032
Publisher: Diyala University
Faculty: Athletic Eduction
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Journal of scientific journal specialized in the areas of sports science different supervised by the editorial board of faculty members from different specialties in the field of physical education, and draw advisory panel with titles advanced scientific terms of reference of the magazine and from different faculties of Physical Education in Iraqi universities, magazine aims to spread the culture and awareness of mathematical sciences through scientific research that are subject to rigorous scientific and rational evaluation by experts before publication.

Loading...
Contact info

E- mail: sienan2004@yahoo.com
Phone Number: 07901836425

Table of content: 2013 volume:5 issue:3

Article
Impact of the proposed curriculum in the education of the technical performance for the event of the discus throwing
أثر منهج تعليمي مقترح في تطوير الأداء الفني لفعالية رمي القرص

Loading...
Loading...
Abstract

The event of the discus throwing is from the ancient events that have entered the Olympics , The evolution of the level of performance and achievement in this event in recent years significantly was developed . Several factors have helped in this development, including the use of means and methods of learning and training, and through scientific and technical development in the field of methods of teaching physical education, the teacher began to look for technical means with audio visual effects for optimal results in learning which offers the right model and segmentation movement stages to facilitate the process of learning and improving for the better. The researcher noted that there was a lack of technical performance effectively throw the first stage students in the School of Physical Education University Ckramaan which created an incentive to study how to develop or improve the technical performance better through the development of one curriculum that contains a stable frequencies and the use of one method of teaching is the traditional way ( the order ) تعد فعالية رمي القرص من الفعاليات القديمة التي دخلت إلى الألعاب الأولمبية, وقد تطورَ مستوى الأداء والإنجاز في هذه الفعالية خلال السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ وقد ساعدت عوامل عديدة في هذا التطور منها استخدام وسائل وطرائق التعلم والتدريب ومن خلال التطور العلمي والتقني في مجال طرائق تدريس التربية الرياضية بدأ المدرس يبحث عن الوسائل التقنية ذات المؤثرات السمعية البصرية للوصول لأفضل النتائج في التعلم والتي تقدم الأنموذج الصحيح وتجزئة الحركة إلى مراحل لتسهيل عملية التعلم والارتقاء نحو الأفضل . لاحظ الباحث أن هناك ضعفاً في الأداء الفني بفعالية رمي القرص لدى طلاب المرحلة الأولى في سكول التربية الرياضية جامعة كرميان مما ولد دافعاً للدراسة في كيفية تعلم أو تحسين الأداء الفني بشكل أفضل من خلال وضع منهج تعليمي واحد يحتوي على تكرارات ثابتة واستخدام طريقة واحدة في التدريس هي الطريقة التقليدية (الأمري).


Article
The impact of a proposed educational tool in the development of some of the physical abilities and learn Aljmanasticah skills for the primary stage
تأثير أداة تعليمية مقترحة في تطوير بعض القدرات البدنية وتعلم المهارات الجمناستيكية للمرحله الأبتدائية

Loading...
Loading...
Abstract

Express school sports one of the most important episodes of the curriculum of study and so why it carries a genuine interest in the revitalization of the vital functions of the pupil through impart physical fitness and motor skills that help to fulfill his duties life without speed feeling tired, plus they outlet for excitement and fun and an outlet for discharging energies student mobility. Featuring alternative tools cheap price and ease of use and meet the needs of students, pupils and exciting joy to have and contribute significantly upgrading their abilities physical and kinetic Tksabhm a lot of motor skills essential Kalrkd, throwing, jumping, attachment, partridge, musk and others, and thus make it easier for students to gain experience in learning any skill As long as the kinetics locomotor pattern exists and has acquired, as it helps the teacher to note the differences between students. The third stage of primary pupils and age (9 years) have the capabilities of a great willingness to learn motor, but this is the responsibility of the physical education teacher is responsible for developing and enhancing their ability physical and kinetic and equip them with basic motor skills. However, the lack of hardware and tools directly affect the application of the prescribed curriculum vocabulary for study leading to a decline in physical activity for students, and then the teacher Alyy the inability to meet the needs of pupils and the implementation of their desires. تعبر الرياضة المدرسية أحدى أهم حلقات المنهاج الدراسية وذلك لما تحمله من أهتمام حقيقي بتنشيط الوظائف الحيوية للتلميذ من خلال أكسابه اللياقة البدنية والقدرات الحركية التي تساعد على القيام بواجباته الحياتية دون سرعة الشعور بالتعب، بالأضافة إلى أنها منفذاً للحصول على الأثارة والمتعة ومتنفسا لتفريغ طاقات التلميذ الحركية. وتتميز الأدوات البديلة برخص ثمنها وسهولة أستخدامها وتلبي حاجات الطلبة التلاميذ وأثارة البهجة لديهم وتساهم بقدر كبير بالأرتقاء بقدراتهم البدنية والحركية وتكسبهم الكثير من المهارات الحركية الأساسية كالركض، الرمي، القفز،التعلق، الحجل والمسك وغيرها، وبالتالي فهي تسهل على التلاميذ أكتساب الخبره في تعلم أي مهارة حركية طالما أن النمط الحركي موجود ومكتسب لديه، كما أنها تساعد المعلم في ملاحظة الفروق بين التلاميذ. إن تلاميذ مرحلة الثالث الأبتدائي وبعمر (9) سنوات يمتلكون قابليات أستعداد كبيرة للتعلم الحركي، ولهذا يقع على عاتق معلم التربية الرياضية مسؤولية تطوير وتعزيز قابليتهم البدنية والحركية وأكسابهم المهارات الحركية الاساسية. إلا أن قلة الأجهزة والأدوات تؤثر بشكل مباشر على تطبيق مفردات المنهج المقرر للدرس مما يؤدي إلى أنحسار النشاط الحركي للتلاميذ، ومن ثم عدم قدرة المعلم علىى تلبية حاجات التلاميذ وتنفيذ رغباتهم


Article
The effect of entrance (implication) for female gymnasts got high situation - embarrassment to gain the hand stand skill then the forward tuck roll on the floor exercise mat in the artistic gymnastic
تأثير الإدخال (التضمين) لذوات الحرج الموقفي العالي في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الأمامية المكورة على بساط الحركات الأرضية في الجمناستك الفني

Loading...
Loading...
Abstract

تكمن اهمية البحث إذ تم التطرق في الباب الاول إلى العلاقة بين الحرج الموقفي العالي واستخدام الأساليب التدريسية وأهميتها ومتطلباتها والأساليب التدريسية المستخدمة لغرض تعلم مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة على بساط الحركات الأرضية في الجمناستك الفني. أما اهداف البحث فكانت كالاتي: 1-التعرف على تاثير الإدخال(التضمين)لذوات الحرج الموقفي العالي في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة على بساط الحركات الارضية فـي الجمناستك الفني . 2-التعرف على نسب التطور فـي الاختبار البعدي للمجموعتين التجريبية والضابطة(لذات الحرج الموقفي العالي)في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة على بساط الحركات الارضية في الجمناستك الفني . اما فروض البحث فكانت كالاتي: 1- هناك فروق ذات دلالة احصائية بين الاختبارات القبلية والبعدية للمجموعتين التجريبية والضابطة(ذات الحرج الموقفي العالي) في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة على بساط الحركات الارضية في الجمناستك الفني. 2- هناك اختلافات فـي نسبة التطور فـي الاختبارات البعدية للمجموعتين التجريبية و الضابطة(لذات الحرج الموقفي العالي) في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة على بساط الحركات الارضية في الجمناستك الفني . اما الباب الثاني: فتضمن الدراسات النظرية والمشابهة ذات الصلة والعلاقة بموضع البحث. اما الباب الثالث: تكونت عينة البحث من طالبات كلية التربية الرياضية المرحلة الثانية وبعد توزيع مقياس الحرج عليهم واستخراج ذوات الحرج الموقفي العالي بلغ عددهن(22)للمجموعة التجريبية و(17)طالبة للمجموعة الضابطة خضعوا للاختبار القبلي والبعدي لمهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة. وقد تم تنفيذ التجربة الرئيسية من7/3/2012ولغاية15/3/2012ونفذ الاختبار بطريقة تتبعيه للعينة. واستخدمت الباحثة الوسط الحسابي والانحراف المعياري واختبار( (tللعينات الغير مرتبطة ونسبة التطور. اما اهم الاستنتاجات التي توصلت اليها الباحثة: يعد اسلوب الادخال افضل الاساليب في اكتساب مهارة الوقوف على اليدين ثم الدحرجة الامامية المكورة في الجمناستك الفني اذ يقلل اسلوب الادخال الفروق الفردية , وذلك لأنه يقسم المهارة الى ثلاث مستويات تعليمية. وقد اوصت الباحثة بما يأتي: ضرورة اعتماد المستويات المقترحة بأسلوب الادخال لتأثيرها في المهارات وخصوصا الصعبة منها على بساط الحركات الارضية وذلك من خلال التدرج من السهل الى الصعب.


Article
Impact exercises style (hard - variable) to learn strike front and rear strike in the sport of tennis
تأثير تمرينات بأسلوب (الثابت - المتغير) في تعلم مهارتي الضربة الأمامية والضربة الخلفية في رياضة التنس الأرضي

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of this research to determine the impact of some of these exercises, which used a particular method of scheduling exercise (hard - variable) after researcher found that method routine is rewarding, where there is a problem in learning some of the skills Sports tennis, especially since the sample has not exercised suchsport before. Where the researcher used the experimental approach to a sample of (75) students were divided into three groups, two experimental and one control group and the rate of (20) students. Was applied exercise style (hard - variable) on the two experimental groups and after a pre-test and concluded researcher impact of these exercises in learning my skills strike the front and rear on the two experimental groups, where the researcher recommended the application of this exercise style (hard - variable) for the development of the rest of the other skills in the sport of tennis. جاءت أهمية هذا البحث لمعرفة تأثير بعض هذه التمرينات والتي استخدم فيها أسلوب معين من جدولة التمرين ( الثابت - المتغير ) بعد ان وجد الباحث ان الأسلوب الاعتيادي غير مجزي حيث ان هناك مشكلة في تعلم بعض من مهارات رياضة التنس الأرضي وخصوصا ان العينة لم تمارس مثل هذه الرياضة من قبل . حيث استخدم الباحث المنهج التجريبي على عينة مكونة من ( 75) طالب قسمت الى ثلاث مجاميع ,اثنين منها تجريبية وواحدة ضابطة وبواقع (20) طالبا. وتم تطبيق التمرينات بأسلوب (الثابت - المتغير) على المجموعتين التجريبيتين وبعد إجراء الاختبار القبلي واستنتج الباحث تأثير هذه التمرينات في تعلم مهارتي الضربة الأمامية والخلفية على المجموعتين التجريبيتين حيث أوصى الباحث بتطبيق هذه التمرينات بأسلوب (الثابت - المتغير) لتطوير باقي المهارات الأخرى في رياضة التنس .


Article
The impact of special physical exercises using technology in the development of sport achievement ran the 400 meters freestyle for disabled class B13...
تأثير تمرينات بدنية خاصة باستخدام تكنولوجيا الرياضة في تطور إنجاز ركض 400م حرة للمعاقين فئة B13

Loading...
Loading...
Abstract

Chapter One: Consisted this section provided that dealt with technology sports play an important role in the development and achievement of achievement in sports, including events arena and in the field, so it is requiring the adoption of the scientific foundations built on the basis of calendar flour, and rely on the tests, which is the right way to reach the highest levels of sports to achieve our to determine the capabilities of the players with disabilities, according to the type of game and the great development in the activities of athletics, including the effectiveness of the 400 meters for the Blind and is characterized by the effectiveness of the special specifications elements of fitness to get to adapt physiologic of the organs of the body to perform the effort during the race and carry it to achieve the best time possible. The importance of this research lies in knowing the impact of physical exercises, especially in achievement in the 400 meters ran to help trainers programming their work fit with the module and evaluate the functional status of the athletes and their impact on the development of digital achievement for athletes. الباب الاول : أحتوى هذا الباب على المقدمة التي تناولت للتكنولوجيا الرياضية دور مهم في تطوير وتحقيق الانجاز في الألعاب الرياضية ومنها فعاليات الساحة والميدان ، لذا فذلك يستلزم اعتماد الأسس العلمية المبنية على أساس التقويم الدقيق، والاعتماد على الاختبارات التي تعد الطريق الصحيح للوصول الى أعلى المستويات الرياضية لما تحققه لنا من تحديد لقدرات اللاعبين المعاقين وفقاً لنوع اللعبة والتطور الكبير في فعاليات العاب القوى ومنها فعالية 400 متر للمكفوفين وما تتميز به هذه الفعالية من مواصفات خاصة بعناصر اللياقة البدنية للوصول الى التكيف فسلجي للأجهزة الجسم لاداء الجهد أثناء السباق وتحمله لتحقيق أفضل زمن ممكن. وتكمن أهمية البحث في معرفة تأثير تمرينات بدنية خاصة في إنجاز في ركض 400 متر لمساعدة المدربين على برمجة عملهم بصورة تتلائم مع الوحدة التدريبية وتقويم الحالة الوظيفية للرياضيين وما لها من تأثير على تطوير الإنجاز الرقمي للرياضيين .


Article
تأثير تمرينات مقترحة باستخدام الألوان لتنمية الإدراك الحسي بالمسافة لدى حراس المرمى بكرة اليد لأعمار (9 ـ 12) سنة

Authors: محمد مهدي صالح
Pages: 122-142
Loading...
Loading...
Abstract

Centre goalkeeper is particularly important in a game of handball and specifically with the younger age groups, all make the researcher interested in the development of the mental aspects of the goalkeepers ages (912 years) through the study of the effect of exercises using the colors on the development of cognition distance. The sample of research (3) goalkeepers, and the researcher used the approach empirical research with the same group of pretest and posttest after preparing a set of exercises using colors and applied within the unit training was conducted pretest and posttest for the sample search and extract the differences before and after the application of exercise by statistical means appropriate. The researcher concluded that the use of the colors in the exercise helped to sense and attention to the guard and was the cause of increased perception of distance, so the researcher recommended using the colors and all that raises the guard to recognize the distance or place or direction must be included in the process of the preparation of training exercises. لمركز حارس المرمى أهمية خاصة في لعبة كرة اليد وبالتحديد مع الفئات العمرية الصغيرة , كل ذلك جعل الباحث يهتم بتنمية الجوانب العقلية لحراس المرمى بأعمار (9ـ12) سنة من خلال دراسة تأثير تمرينات باستخدام الألوان على تنمية الإدراك بالمسافة . وتكونت عينة البحث من (3) حراس مرمى , واستخدم الباحث منهج البحث التجريبي ذو المجموعة الواحدة ذات الاختبار القبلي والبعدي بعد إعداده مجموعة من التمرينات باستخدام الألوان وطبقت ضمن الوحدة التدريبية وتم إجراء الاختبار القبلي والبعدي لعينة البحث واستخراج الفروق قبل وبعد تطبيق التمرينات بالوسائل الإحصائية المناسبة . وقد استنتج الباحث إن استخدام الألوان في التمرينات ساعد على الإحساس والانتباه للحارس وكان سببا في زيادة الإدراك للمسافة , لذا أوصى الباحث باستخدام الألوان وكل ما يثير الحارس في إدراك مسافة أو مكان أو اتجاه يجب أن يدخل ضمن عملية إعداد التمرينات التدريبية.


Article
The Effect of a Suggested Training Method in Developing Some Standing Grips in Roman Wrestling for Wrestlers Aged (16-17) Years Weight (58) kg
تأثير منهج تدريبي مقترح لتطوير بعض مسكات الوقوف في المصارعة الرومانية للمصارعين أعمار ( 16 - 17 ) سنة وزن ( 58 ) كغم

Loading...
Loading...
Abstract

The paper compromises five sections: Section One: Introduction Wrestling is considered one of the individualistic games which is characterized by the great number of catches and basic motion skills in attack and defense. It depends on the wrestler’s physical, technical planning and psychological abilities to achieve the best results for scientifically based training, is regarded as the basic factor in reaching the main sporting skills with high precision. Therefore, the study attempts at setting a suggested training method to develop some standing grips in Roman wrestling to heighten the technical level of wrestlers aged (16-17) years, weight (58) kg. اشتمل البحث على خمسة أبواب الباب الاول : التعريف بالبحث تعد لعبة المصارعة واحدة من الألعاب الفردية التي تتميز بكثرة مسكاتها ومهاراتها الحركية الأساسية والمتنوعة الدفاعية والهجومية , وتعتمد على ما يمتلكه المصارع من قدرات بدنية ومهارية وخططية ونفسية لتحقيق أفضل النتائج إذ يعد التدريب العلمي الصحيح العامل الأساسي في الوصول إلى أداء المهارات الرياضية الأساسية بدقة عالية . من هنا تكمن أهمية البحث من خلال وضع منهج تدريبي مقترح لتطوير بعض مسكات الوقوف في المصارعة الرومانية للارتقاء بالمستوى الفني للمصارعين أعمار ( 16 - 17 ) سنة . مشكلة البحث من خلال خبرة الباحث كونه احد أبطال المصارعة السابقين ومدرب سابق ورئيس اتحاد المصارعة في محافظة ديالى حاليا ومتابعته للبطولات المحلية لاحظ قلة استخدام المسكات التي تؤدى من وضع الوقوف رغم أهميتها في نزالات المصارعة وحصول مؤديها على ( 3 ) ثلاثة نقاط , لذا ارتاء الباحث دراسة هذه المشكلة من خلال وضع منهج تدريبي مقترح لتطوير بعض مسكات الوقوف في المصارعة الرومانية والارتقاء بالمستوى المهاري للمصارعين أعمار ( 16 - 17 ) سنة وزن ( 58 ) كغم . هدفا البحث 1. إعداد منهج تدريبي مقترح لتطوير بعض مسكات الوقوف في المصارعة الرومانية للمصارعين أعمار ( 16 - 17 ) سنة . 2. التعرف على مدى تأثير المنهج التدريبي المقترح لتطوير بعض مسكات الوقوف في المصارعة الرومانية للمصارعين أعمار ( 16 - 17 ) سنة . 1 - 4 فرضيتا البحث 1. هناك فروق ذات دلالة معنوية بين الاختبارين القبلي والبعدي للمجموعتين التجريبية والضابطة ولصالح الاختبار البعدي . 2. هناك فروق ذات دلالة معنوية بين الاختبارين البعديين للمجموعتين التجريبية والضابطة ولصالح المجموعة التجريبية . 1 - 5 مجالات البحث 1 – 5 – 1 المجال البشري : عينة من منتخب محافظة ديالى للمصارعة الرومانية أعمار (16- 17) سنة وزن (58) كغم 1 – 5 – 2 المجال الزماني : الفترة من 18 / 12 / 2011 ولغاية 15 / 3 / 2012. 1 – 5 – 3 المجال المكاني : قاعة المصارعة الخاصة في بعقوبة . الباب الثاني : الدراسات النظرية والمشابهة وتضمن ما يلي : ماهية المصارعة , الأداء الفني ( المسكات ) في لعبة المصارعة , أهمية مسكات الوقوف في لعبة المصارعة . الباب الثالث : منهجية البحث إجراءات الميدانية تم استخدام المنهج التجريبي لحل مشكلة البحث, واختيرت عينة البحث بالطريقة العمدية وبأسلوب القرعة تم تقسيمهم إلى مجموعتين تجريبية وضابطة وبواقع (12) مصارع (6) مصارعين لكل مجموعة فضلاً عن تحديد الوسائل والأدوات والأجهزة لاستخدامها في البحث, كذلك تحديد الاختبارات وأجريت لها تجربة استطلاعية ثم إجراء الاختبارات القبلية لمعرفة مستوى العينة , وبعد ذلك تم تطبيق المنهج التدريبي المقترح, ثم إجراء الاختبارات البعدية وبنفس الظروف التي أجريت بها الاختبارات القبلية . الباب الرابع : عرض النتائج وتحليلها ومناقشتها تم تحقيق الهدف الأول والذي يتضمن وضع منهج تدريبي مقترح من خلال الباب الثالث , إما الهدف الثاني فقد تم التعرف عليه من خلال تحقيق فرضيتا البحث , حيث تحققت الفرضيتان من خلال العمليات الإحصائية حيث ظهرت فروق ذات دلالة معنوية ولصالح الاختبار البعدي بالنسبة للفرضية الأولى وفروق ذات دلالة معنوية ولصالح المجموعة التجريبية نتيجة للمنهج التدريبي المقترح والتمارين المستخدمة فيه واعتماده على الأسس العلمية الدقيقة . الباب الخامس : الاستنتاجات والتوصيات 5 - 1 الاستنتاجات في ضوء النتائج التي تم الحصول عليها من خلال تطبيق التجربة الميدانية واستخدام بعض الوسائل الإحصائية تم استخلاص النتائج الآتية : 1 ـ أن استخدام المنهج التدريبي المقترح أثبت هناك تطوراً واضحاً للمجموعة التجريبية في الاختبارات المهارية أما المجموعة الضابطة فتميزت بوجود فروق معنوية بسيطة للاختبارين القبلي والبعدي في الاختبارات المهارية مقارنة مع المجموعة التجريبية . 2 ـ تميزت المجموعتان التجريبية والضابطة بفروق معنوية بين نتائج الاختبارين البعديين ولصالح المجموعة التجريبية في الاختبارات المهارية المستخدمة في البحث. 5 - 2 التوصيات في ضوء النتائج التي تم التوصل إليها يوصي الباحث بما يلي : 1 ـ استخدام المنهج التدريبي المقترح على مصارعي الرومانية في المنتخبات الوطنية أعمار ( 16 - 17 ) سنة وزن ( 58 ) . 2 ـ استخدام الاختبارات المهارية المستخدمة في البحث لغرض القياس والتدريب في المجال الميداني للعبة المصارعة الرومانية . 3 ـ إجراء دراسات وبحوث مشابهة ولفئات عمرية مختلفة وذلك لتطوير المستوى المهاري لمصارعي الرومانية . 4 ـ وضع مناهج تدريبية مقترحة أخرى على بقية الأوزان ولفئات عمرية مختلفة وفي مراحل الإعداد المختلفة .


Article
The impact of the proposed training curriculum according some Bio-Kinematic variables to develop accurate correction of jumping handball
تأثير منهج تدريبي مقترح وفق بعض المتغيرات البايوكينماتيكية لتطوير دقة التصويب من القفز بكرة اليد

Loading...
Loading...
Abstract

The Bio-Kinematic with it’s two parts (Kinematic & Kinetic) considered of the basic sciences that works on developing sporting activities, either through analysis or evaluation for being a world leader in the development of performance skills, especially if the building training programs process grown according to the bio-kinematic standards. The researcher so noted that basic skills is a correction skill because all skills become useless if the team members are not professional with this skill. Through the researcher’s field awareness for being a former player and teacher for the time being, he found that research works to build a training program according to bio-kinematic variables were few, therefore the researcher saw a necessity to develop accurate correction of jumping with handball by placing a proposed training program so that with this skill we can reach a correct combination and stability stages, , and this is confirmed by the bio-kinematic through the studying the player’s dynamic skill transformation process, and cruise in the movement of the player and putting appropriate solutions. The aim of the research is to prepare a training curriculum proposal according to some bio-kinematic variables to develop accurate correction of jumping with handball, and being aware about the impact of the proposed approach according to some bio-kinematic variables to develop accurate correction of jumping handball. While the null thesis stated the existence of significant l differences statically previously and in advance for the research sample and the experimental group benefit. The spatial domain in outer handball stadium in the College of Sports Education / University of Diyala and the temporal domain since 23/1/2011 until 14/2/2011 , the students sample were from the fourth stage of the academic year 2011 – 2012, after implementing research field procedures and methodology by the researcher and conducting the statistical treatments he concluded several points as follows: 1 – For the proposed training program which was implemented a significant effect on the accuracy of scoring and time of foot contact with the ground. 2 - All results achieved notable development although it was not a significant difference. يعد البايوميكانيك بتقسيمه (الكينماتيك.الكينيتك) من العلوم الأساسية التي تعمل على تطوير الفعاليات الرياضية سواء عن طريق تحليلها أو تقييمها كونه العالم الرائد في تطوير الأداء المهاري وخاصة إذا نمت عملية بناء المناهج التدريبية وفق المعايير البايوكينماتيكية. لذا لاحظ الباحث أن المهارات الأساسية مهارة التصويب كون جميع المهارات تصبح عديمة الفائدة إذا لم يجيد أعضاء الفريق هذه المهارة.ومن خلال اطلاع الباحث الميدانية كونه لاعب سابق وتدريسي حاليا وجد قلة البحوث التي تعمل على بناء منهاج تدريبي وفق المتغيرات البايوكينماتيكية لذا ارتأى الباحث ضرورة تطوير دقة التصويب من القفز بكرة اليد عن طريق وضع منهج تدريبي مقترح حتى نستطيع الوصول بهذه مهارة إلى مرحلة التوافق الدقيق ومرحلة الثبات وهذا ما يؤكدة على البايوكينماتيكية من خلال دراسة عملية النقل الحركي والانسيابية في حركة اللاعب ووضع الحلول المناسبة لها. إما هدف البحث هو وضع منهج تدريبي مقترح وفق بعض المتغيرات البايوكينماتيكية لتطوير دقة التصويب من القفز بكرة اليد.والتعرف على تأثير المنهج المقترح وفق بعض المتغيرات البايوكينماتيكية لتطوير دقة التصويب من القفز بكرة اليد. بينما كان الفرض وجود فروق ذات دلالة إحصائية القبلي والبعدي لعينة البحث ولصالح المجموعة التجريبية. إما المجال المكاني في الملعب الخارجي لكرة اليد في كلية التربية الرياضي/جامعة ديالى والمجال ألزماني من 23/1/2011 ولغاية 14/2/2011 وإما عينة البحث طلبة من المرحلة الرابعة للعام الدراسي 2011 – 2012 وبعد إجراء الباحث منهج البحث وإجراءاته الميدانية والمعالجات الإحصائية استنتج عدة استنتاجات ومنها. 1- للمنهج التدريبي المقترح وامنفذ تأثيرا معنويا على دقة التهديف وزمن تماس القدم مع الأرض. 2- حققت جميع النتائج تطور نسبي ملحوظ وان لم يشكل فارق معنوي.


Article
The Effectiveness of Program by Mastery Learning to Learn the Snatch Lifting to Beginner (12- 14 ) Year
تأثير منهج تعليمي بأسلوب التعلم الاتقاني في تعلم رفعة الخطف لفئة الاشبال 12- 14سنة

Authors: عبد المنعم حسين صبر
Pages: 187-204
Loading...
Loading...
Abstract

This work consists of five parts . 1st part – Includes the introduction , problem , aims of the work .Then in the 2st part the Theoretical Studies included the following sides , _ The beginner competition in weightlifting . _ The conception of the Mastery Learning 3st part – procedures The Reseacher used the experimental method to applaying the program by Mastery Learning with the sample of the research thear number (16)that divided in to two equel groups . Then applaying the program ,and used the statistical . 4st Displaying ,analysis and discussing the results . 5st part – Conclusion and Recommendations . الباب الاول : ----------- التعريف بالبحث ، وتضمن الاهتمام بفئة الاشبال والناشئين من قبل بلدنا العراق وهو احد البلدان الرائدة الراعية بهذه الفئة ، وخير دليل على ذلك هو حصول الرباع العراقي (كرار محمد جواد ) من محافظة واسط على ثلاث ميداليات مختلفة ، وفوزه بالمركز الاول في وزن (62كغم) في بطولة العالم برفع الاثقال للناشئين التي جرت في حزيران 2011 في مدينة ليما – دولة البيرو . وتحددت مشكلة البحث في قلة استخدام التعلم الاتقاني في تدريبات رفع الاثقال مع الاشبال والمبتدئين ، واهداف البحث تضمنت بناء منهج تعليمي بأستخدام بأسلوب التعلم الاتقاني في تعلم رفعة الخطف ، وكذلك معرفة مدى تأثير المنهج للتعلم الاتقاني في تعلم المراحل الفنية لتكنيك رفعة الخطف لفئة الاشبال . اما في الباب الثاني فقد اشتمل على المحاور التالية -آلية تنفيذ مسابقات رفع الاثقال لفئة الاشبال ، - ومفهوم التعلم الاتقاني والمتطلبات الخاصة للتعلم الاتقاني . وكذلك الاستفادة من الدراسات السابقة . وفي الباب الثالث (اجراءات البحث )فقد تضمن على منهج البحث ، وعينة البحث وعددهم والادوات والاجهزة المستخدمة ، ثم اجراءات البحث الميدانية مثل الاختبارات القبلية والوسطية والاختبار البعدي ، ثم خطوات تنفيذ المنهج التعليمي ثم البدء في تنفيذ المنهج من الناحية العملية خلال الوحدات التدريبية اليومية ، وقياس المراحل الفنية برفعة الخطف ،والوسائل الاحصائية. وفي الباب الرابع تم عرض النتائج وتحليلها ومناقشتها وتضمن جدولين للمجموعة الضابطةفي الاختبارين القبلي والبعدي ، وجدول للمجموعة التجريبية في الاختبارين القبلي والبعدي . وفي الباب الخامس – الاستنتاجات والتوصيات ، فقد توصل الباحث الى بعض الاستنتاجات منها ، ان لاستخدام الاسلوب الاتقاني في التعلم اثر ايجابي في ممارسة الرياضة ، وان اسلوب التعلم الاتقاني هو افضل الاساليب في تعلم المهارات ، وان للتعلم الاتقاني اثر واضح في تطوير الاداء الحركي الفني للمراحل الفنية لتكنيك رفعة الخطف . واستنتج الباحث من الاهمية اعتماد الاسلوب الاتقاني في تعلم المهارات الحركية والمراحل الفنية لرفعة الخطف، وضرورة تطبيق خطوات الاسلوب التعليمي بالشكل الكامل والدقيق وخصوصا عند المبتدئين والاشبال.


Article
Arab participation in the summer Paralympic games since the 1972 Heidelberg until Sydney in 2000
تاريخ المشاركة العربية في الدورات البارالمبية الصيفية منذ دورة هايدلبرغ عام 1972م لغاية دورة سدني عام 2000م

Loading...
Loading...
Abstract

A search on the Five chapters, which included the first chapter Introduction Search and importance which has been touched by the history of the evolution of competitions sport disabled at various levels, whether local, regional or international, leading to the establishment of a special session handicapped are parallel, or in the wake of the Olympics on the level continental allocated to sports for the disabled in all parts of the world, and held the Olympic Games for the disabled in the wake of the Summer Olympic Games, in the same host country for the session which is similar to the Olympic Games, but are reserved for people with disabilities, and named former Olympic parallel, held its first session Olympic special handicapped in Rome1960. The Paralympic games second largest sports event in the world, and includes six sets of classes disabilities are entitled to compete in the Paralympics (who have injuries or weakness in the spine on wheelchairs and who are blind or have poor vision Blind and who have learning difficulties and Amputee parties and with cerebral palsy cerebral Palsy and quadriplegia Paraplegics and who are classified under the category autres like dwarfs. Lies the importance of research in the scarcity of historical studies in the field of sports in general and sports for the disabled in particular, but that the participation of Arabs and their achievements at the level of Paralympic games not dealt with historical studies documentation and analysis to the knowledge of the researcher, which prompted the researcher to conduct this study to try to document the history of Arab participation in Paralympic games since Heidelberg in 1972 until Sydney in 2000, and to identify the advanced centers and medals obtained by athletes with disabilities in these Paralympics, in an attempt to give these groups what they deserve honor save bloodline sports which would help individuals with disabilities to increase their confidence themselves and develop their self-concept is positive, as well as encouraging bodies, educational institutions and sports to provide moral and material support and opportunities for all who wish to exercise physical activity, whether at the recreational level and qualifying or competitive. The second chapter handled Historical Paralympic games in terms of residence and years established and states winning advanced centers and the most important events, while included third chapter on the evolution of participation of Arab countries in the Paralympic games since Heidelberg in 1972 until Sydney in 2000 and medals they obtain states Arab participation in different sports and competitions. The fourth chapters deals View and discuss the results of analysis Arab participation and the participation of Iraq in the Paralympics sessions. The fifth chapter included a conclusion and recommendations and most important recommendations were as follows:- 1- Sports organizations should be encouraged to make available to disabled persons more opportunities to participate in sports activities. 2 - States should support the participation of persons with disabilities in national and international events, and courses Paralympic morally and financially provide all possibilities, especially equipment for the Games individual and the difference as you need to finance the material considerably, and that by strengthening and supporting committees Paralympics, federations and its subcommittees. 3- The need to conduct research and similar studies of Arab participation In the subsequent sessions Paralympic sports and documenting achievements for being a history of the States and the heritage of disabled athletes. اشتمل البحث على خمسة فصول، تضمن الفصل الأول مقدمة البحث وأهميته والتي تم التطرق فيها إلى تاريخ تطور المسابقات الخاصة برياضة المعاقين على مختلف المستويات سواء كانت محلية أو إقليمية أو دولية، وصولا إلى إقامة دورة خاصة بالمعاقين تكون موازية، أو في أعقاب الدورات الاولمبية على المستوى القاري تخصص لرياضة المعاقين في كافة أرجاء العالم، وتقام دورة الالعاب الاولمبية للمعاقين في أعقاب الالعاب الاولمبية الصيفية، في نفس البلد المضيف للدورة وهي مشابهة لدورة الالعاب الاولمبية، ولكنها مخصصة للمعاقين، وسميت سابقا دورة الالعاب الاولمبية الموازية، أقيمت أول دورة اولمبية خاصة بالمعاقين في روما عام 1960م. وتمثل الدورات البارالمبية ثاني اكبر تظاهرة رياضية على مستوى العالم، وتضم ست مجموعات من فئات المعاقين يحق لها التنافس في دورة الالعاب البارالمبية (الذين لديهم إصابات أو ضعف في العمود الفقري على الكراسي المتحركة والمكفوفين أو الذين لديهم ضعف في البصر Blind والذين لديهم صعوبات في التعلم ومبتوري الأطراف Amputee والمصابين بالشلل الدماغي Cerebral Palsy والشلل الرباعي Paraplegics والذين يصنفون ضمن فئة autres مثل الأقزام). تكمن أهمية البحث في ندرة الدراسات التاريخية في المجال الرياضي بشكل عام ورياضة المعاقين بشكل خاص، بل أن مشاركة العرب وانجازاتهم على مستوى الدورات البارالمبية لم تتناولها الدراسات التاريخية بالتوثيق والتحليل على حد علم الباحثة، الأمر الذي دفع الباحثة إلى إجراء هذه الدراسة لمحاولة توثيق تاريخ المشاركة العربية في الدورات البارالمبية منذ دورة هايدلبرغ عام 1972م ولغاية دورة سدني عام 2000م، والتعرف على المراكز المتقدمة والميداليات التي حصل عليها الرياضيون المعاقون في هذه الدورات، في محاولة لإعطاء هذه الفئات ما يستحقونه من تكريم بحفظ ارثهم الرياضي الأمر الذي من شانه مساعدة الأفراد المعاقين على زيادة ثقتهم بأنفسهم وتطوير مفهوم الذات لديهم إيجابياً، فضلا عن تشجيع الهيئات والمؤسسات التربوية والرياضية لتوفير الدعم المعنوي والمادي وإتاحة الفرص لكل الراغبين بممارسة النشاط الرياضي سواء كان على المستوى الترويحي والتاهيلي أو التنافسي. أما الفصل الثاني فتناول نبذة تاريخية عن الدورات البارالمبية من حيث مكان إقامتها وسنوات إقامتها والدول الحاصلة على المراكز المتقدمة واهم أحداثها، في حين اشتمل الفصل الثالث على تطور مشاركة الدول العربية في الدورات البارالمبية منذ دورة هايدلبرغ عام 1972م ولغاية دورة سدني عام 2000م والميداليات الحاصلة عليها الدول العربية المشاركة في رياضات ومنافسات مختلفة. اما الفصل الرابع فتناول عرض وتحليل مناقشة نتائج المشاركة العربية ومشاركة العراق في الدورات البارالمبية. أما الفصل الخامس فاشتمل على الخاتمة والتوصيات وجاءت أهم التوصيات كالآتي:- 1- ينبغي تشجيع المنظمات الرياضية على أن تتيح للمعوقين مزيدا من فرص المشاركة في الأنشطة الرياضية. 2- ينبغي للدول أن تدعم مشاركة المعاقين في المباريات الوطنية والدولية، والدورات البارالمبية معنويا وماديا بتوفير كافة الإمكانيات وخاصة التجهيزات الخاصة بالألعاب الفردية منها والفرقية، إذ تحتاج لتمويل مادي كبير وذلك من خلال تقوية ودعم اللجان البارالمبية واتحاداتها ولجانها الفرعية. 3- ضرورة إجراء بحوث ودراسات مشابهة للمشاركة العربية في الدورات البارالمبية اللاحقة وتوثيق الانجازات الرياضية لكونها تاريخا للدول وتراثا للرياضيين المعاقين.


Article
Relationship of visual acuity accurately transmission performance landslide in Volleyball
حدة البصر وعلاقته بدقة أداء الإرسال الساحق بالكرة الطائرة

Loading...
Loading...
Abstract

Contains research on the five-door as eating a researcher at the door first presented and the importance of research importance of visual acuity and their relationship to accurately perform transmitter successful and the importance and role in resolving a match as explained researcher importance volleyball game, which is one of the group games that have basic principles and her skill various skills include offensive and skills and defense skills offensive defensive and also contains the first door on the research problem that focused on research in one of the factors or influences internal affecting effectively in the accuracy of the transmission performance when players and various levels which is the visual acuity player and the relevance of the accuracy of the transmitter and lie research problem to know the impact of Visual acuity and focus for the player in the performance skills of volleyball and private transmitter landslide The second section has included theoretical studies have addressed researcher clarify what the visual acuity and anatomy Alaenotrkebha and Accessories and the basic principles of vision and how Alabesaaro physiological function, and also to deal with this door concept transmitter and the overwhelming role in Volleyball Part III of the research contained research methodology and field procedures and a description of the research sample and the number of students who have been conducting the test for them (40) students from College of Basic Education at the University of Diyala Phase II Department of Physical Education to study the morning and the proportion of the sample to the original community of (80% ), and also to research variables were identified and the most important tests used, and also statistical means either Title IV has included the presentation researcher's findings from the results and discussed based on the piece to a range of scientific sources either Title V included conclusions and recommend at احتوى البحث على خمسة ابواب اذ تناولة الباحثة في الباب الاول المقدمة واهمية البحث اهمية حدة الابصار وعلاقته بدقة اداء الارسال الناجح واهمية ودوره في حسم المبارات كما وضحت الباحثة اهمية لعبة الكرة الطائرة والتي تعد واحدة من الألعاب الجماعية التي لها مبادئها الأساسية ولها مهارتها المختلفة وتشمل المهارات الهجومية والمهارات الدفاعية ومهارات هجومية دفاعية وكذالك احتوى الباب الاول على مشكلة البحث التي تمحورت حول البحث في احد العوامل او المؤثرات الداخلية التي تؤثر بشكل فعال في دقة أداء الارسال عند اللاعبين ولمختلف مستوياتهم والذي هو حدة البصر اللاعب ومدى علاقتها في دقة الارسال وتكمن مشكلة البحث في معرفة علاقة حدة البصر بالنسبة للاعب في اداء مهارات الكرة الطائرة وخاصة الارسال الساحق اما الباب الثاني فقد تضمن الدراسات النظرية وقد تناولت الباحثة توضيح ماهية حدة الابصار وتشريح العين وتركيبها وملحقاتها و المبادىء الأساسية للإبصار و كيفية الإبصارو وكذالك تناول هذا الباب مفهوم الارسال الساحق ودوره بالكرة الطائرة الباب الثالث من البحث احتوى على منهجية البحث والاجراءات الميدانية ووصف لعينة البحث وبلغ عدد الطلاب الذين تم اجراء الاختبار لهم ( 40 ) طالب من طلاب كلية التربية الأساسية في جامعة ديالى المرحلة الثانية قسم التربية الرياضية للدراسة الصباحية وكانت نسبة العينة الى المجتمع الاصلي تبلغ ( 80 % ) وكذالك تم تحديد متغيرات البحث واهم الاختبارات المستخدمة وكذالك الوسائل الاحصائية اما الباب الرابع فقد اشتمل على عرض ما توصلت اليه الباحثة من نتائج ومناقشتها مستندا في ذالك الى مجموعة من المصادر العلمية اما الباب الخامس شمل الاستنتاجات والتوصيات .


Article
دراسة أسباب قلة الاهتمام بدرس التربية الرياضية في المدارس الابتدائية لمركز بعقوبة من وجهة نظر معلمي ومعلمات التربية الرياضية

Authors: محمد إسماعيل مهدي
Pages: 268-296
Loading...
Loading...
Abstract

هدف البحث إلى: 1- تحديد الأسباب التي أدت الى اهمال درس التربية الرياضية في المدارس الابتدائية لمركز بعقوبة. 2- التعرف على أسباب ومعوقات إهمال درس التربية الرياضية في المدارس الابتدائية لمركز بعقوبة من وفق متغير الجنس والمؤهل العلمي وجنس المدرسة وعدد المدارس الشاغلة للمدرسة. 3- التعرف على أهم المعالجات العلمية الصحيحة و الملائمة لتفعيل درس التربية الرياضية وتحقيق الأهداف التي وضع من اجلها. استخدم الباحث المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي وتكونت عينة البحث من (40) معلماً ومعلمة من معلمي ومعلمات التربية الرياضية في المدراس الابتدائية بمركز بعقوبة، اختيرت بالطريقة العشوائية المنتظمة. واستخدم الباحث الحقيبة الإحصائية SPSS لمعالجة البيانات التي حصل عليها وتوصل إلى الاستنتاجات التالي: 1- هناك رغبة عالية من قبل المدرسين للقيام بواجبهم في تنفيذ درس التربية الرياضية وكذلك رغبة كبيرة من قبل التلاميذ في المشاركة في الدروس. 2- قلة المدارس التي تتوفر فيها الملاعب والساحات الرياضية لتنفيذ درس التربية الرياضية افتقار اغلب المدارس إلى الامكانات والأدوات والأجهزة التي يمكن أن تساعد في تنفيذ دروس التربية الرياضية. 3- موقع درس التربية الرياضية في نهاية الجدول اليومي واستغلاله لاكمال منهج الدروس الباقية سبب في اهماله


Article
Studying comparing in the daily bio rhythm styles for the blood pressure indicator of the motive retarded athletes in basketball & volleyball
دراسة مقارنة في انماط الايقاع الحيوي اليومي لمؤشر الضغط الدموي للاعبين المعاقين حركياً في كرة السلة والكرة الطائرة

Loading...
Loading...
Abstract

This research includes five chapters, represented as following: Chapter one : Identification of research include of introduction and research importance that it touch on to the daily biorhythm styles and its influence in to blood pressure of the retarded athlete ,the potential importance for the research was the identification of the different between the daily biorhythm styles via blood pressure indicator for some teams games , as well as its exploiting ability via programming the training times in to form which relating with them styles to reaching with the retarded athletes to high levels, the research problem was the shortage in the studies that involves the daily biorhythm styles and associated it to blood pressure of the retarded athletes . And the research aim to:- 1- Recognition of daily biorhythm style for the motive retarded athletes in basketball & volleyball. 2- Recognition the differences between the daily biorhythm style for the blood pressure indicator of the motive retarded athletes in basketball & volleyball. Regarding chapter two, including of the two studies, theoretical and comparable, which they had relationship with the research subject. Regarding chapter three, including of research methodic and field procedures, that the researcher used the descriptive procedure in form of exchanged relation (comparison) for its adequate and the nature of the research problem. And the sample consist of ten players represent a percent of (50%) from the research society which they were twenty athletes represent the teams games in diyala province . after executing the statistical treatment for the results , it's had been displayed , analyzed , and discussed ,in the chapter four. Regarding the chapter five, the researcher reached to the following: - The percent of the morning style athletes was highest from the irregular style athletes. - It's appeared that the morning athlete's style, characterized as high blood pressure indicator, in the two times, the 1st and the 3rd, which were represent the two activity peaks as for the morning style. The researcher recommends to considerate the daily biorhythm synchronizes, with the training periods to ensure the level that the physiology efficiency reached on to the highest levels. اشتمل البحث على خمسة ابواب تمثلت بالاتي : الباب الاول: التعريف بالبحث تضمن المقدمة واهمية البحث اذ تم التطرق الى انماط الايقاع الحيوي اليومي وتأثيره على الضغط الدموي للرياضيين الخواص وتكمن اهمية البحث في معرفة الفروق بين انماط الإيقاع الحيوي اليومي في مؤشر ضغط الدم لبعض الألعاب الفرقية وإمكانية استغلالهم عن طريق برمجة اوقات تدريبهم بشكل يتناسب مع انماطهم للوصول بالرياضيين الخواص الى اعلى المستويات , وكانت مشكلة البحث دراسة انماط الايقاع الحيوي اليومي المختلفة للضغط الدموي ومحاولة الافادة من ذلك لوضع الاوقات المناسبة للتدريب لغرض رفع مستوى الانجاز للمعاقين حركياً اثناء التدريب والمنافسة وقد هدف البحث الى :ـ 1 ـ التعرف على انماط الايقاع الحيوي اليومي للاعبين المعاقين حركياً في كرة السلة وكرة الطائرة 2 ـ التعرف على الفروق بين انماط الايقاع الحيوي اليومي لمؤشر الضغط الدموي للاعبين المعاقين حركياً في كرة السلة والكرة الطائرة . اما البابا لثاني فتضمن الدراسات النظرية والمشابهة ذات الصلة والعلاقة بموضع البحث. وكان الباب الثالث قد احتوى على منهجية البحث واجراءاته الميدانية اذ استخدم الباحث المنهج الوصفي باسلوب العلاقات المتبادلة (المقارنة ) لملامته و طبيعة المشكلة البحثية.وكانت العينة تتألف من عشرة لاعبين تمثل نسبة (50%) من مجتمع البحث البالغ عددهم عشرون رياضي يمثلون الالعاب الفرقية في محافظة ديالى . وبعد ان تم معالجة النتائج احصائياً، تم عرضها وتحليلها ومناقشتها في الباب الرابع اما في الباب الخامس فقد توصل الباحث الى : ـ ان نسبة اصحاب النمط الصباحي اعلى من نسبة اصحاب النمط الغير منتظم . ـ ظهر ان اصحاب النمط الصباحي يتميزون بارتفاع مؤشر الضغط الدموي في الوقتين الاول والثالث والذي يمثل قمتي النشاط بالنسب للنمط الصباحي . وقد اوصى الباحث بـ ـ مراعاة تزامن الايقاع الحيوي اليومي مع اوقات التدريب لضمان المستوى التي تصل فيه الكفاءة الفسيولوجية الى اعلى المستويات .


Article
A comparative study of the types of weapons defenses Blinds of Diyala clubs players category applicants
دراسة مقارنة لأنواع الدفاعات الخاصة بسلاح الشيش للاعبي أندية ديالى فئة المتقدمين

Loading...
Loading...
Abstract

This research includes five chapters, represented as the following: The chapter one was identification of research , that it touch on to the planning in the training within field of fencing game cognizance & the importance of defensive skills , regarding the research problem ,was the represented as the interesting and focus of some of the trainers in to some of the defensive types without the others ,and the aim of the research was identification of the defenses types for the diyala clubs player in foil weapon. Regarding the chapter two , included of the studies which have relationship to the research subject. as well as this chapter containing the research program and its procedures in the courtyard ,that its used the descriptive procedure by the comparing method ,and the sample contained of (6) progressive players. After handling the results as statistically ,its complete displayed and analyzed as well as discussed in the chapter four .the researcher reached to conclusions which resulted in recommendations concerned in the research subject اشتمل البحث على خمسة ابواب تمثلت بالاتي : الباب الاول : التعريف بالبحث إذ تم التطرق للتخطيط في التدريب ضمن مجال اختصاص لعبة المبارزة واهمية المهارات الدفاعية ،اما المشكلة تمثلت بأهتمام بعض المدربين الى بعض من انواع الدفاع والتركيز دون الآخر، وكان هدف البحث التعرف على مقارنة انواع الدفاعات للاعبي اندية ديالى بسلاح الشيش . اما الباب الثاني فتضمن الدراسات ذات الصلة بموضوع البحث . وكان الباب الثالث قد احتوى على منهج البحث واجراءاته الميدانية إذ استخدم المنهج الوصفي بطريقة المقارنة وتألفت العينة من (6)لاعبين متقدمين . وبعد أن تم معالجة النتائج أحصائياً، تم عرضها وتحليلها ومناقشتها في الباب الرابع . ولقد توصل الباحث الى استنتاجات خرج من خلالها بتوصيات خاصة بموضوع البحث .


Article
The corner of ball shooting and its relation with the straight sending accuracy in tennis of the lraqi national team
زاوية انطلاق الكرة وعلاقتها بمؤشر دقة الارسال المستقيم للاعبي المنتخب الوطني العراقي في التنس الارضي

Authors: Azad Ali Hassan ازاد علي حسن
Pages: 342-373
Loading...
Loading...
Abstract

The Brief of the Research: - The first sector : The definition of the research contained the introduction and the research import one of the game of tennis is clarified , which is one of the games that got a premiered deve lament by the using of correct scientific appli cation ,especially in the morning line and the body corners . Though the essential skills doing such as the (srraight) sending . The importance of the research is focusing in the identifying of the lraqi national team level in teamis straight skillful doing, specially in ball shooting corner through doing sending . for the sake of specifying at the points of strength and weakness of the lraqi national team in this skill, as well as the identifying of the more important modern waysto correct the technique of sending to raise the level of the lraqi tennis team in spite of the enjoy ment of many of the local players by a suitable appear iance , the motive doing and high ability of body . the researcher noticed there are differences such as the ball corner shooting by the qualified watching to the doing . they don’t give high ability mark to a best sending all times . the important aims are: - The identifying of the relation of ball shooting corner with the straight sending accuracy mark of the national team . the fields of research included human fields of the lraqi national team. The placing field is tennis courts in at Shaba intewnational stadium. The time field is from 07/03/2012 to 16/03/2012. Also, the definition of the terms suchas: Accrcy marker: is the ideal doing (the degree) of doing time .the idial doing is measured from the result of doing (in degree) as the resultis high, the accuracy is high. The sec0nd sector: is contains the theoretical and similar studies thathave realtion of the research subject. The third sector: lt contains the programme of research and field processes. The researcher used the desc riptive programme. The sample consisted of five players from the national teame who are in higher level. The researcher used the test to ensure the res ults accuracy . the tests did to the changes of the research on a research sample on Friday 16/03/2012 in al shaab stadium on the tennis courts after treating the results statis tically ,it was shown and analyzed in sector four. In sector five the researcher coneluded and found strong joining prompt between the ball shoothng corner and the straight sendhng accuracy marker of the sample members . the most important was :. The emphasizing on the national team coaches and others on changes of ball shoots corner and ball height level for the sending skills because they are the most important specification of accuracy marker at doing. The importance of the coaches depending on the correct scientific principles in training programme building and taking the modern style to reach the goals in a short capable time اشتمل البحث على خمسة ابواب تمثلت بالاتي: الباب الاول: التعريف بالبحث تضمن المقدمة واهمية البحث وتم استعراض لعبة التنس الأرضي وهي واحدة من الألعاب الرياضية التي شهدت تطورا ملحوظا باستخدام التطبيق العلمي الصحيح وخاصة في عملية المسار الحركي وزوايا الجسم وأداة في المهارات الأساسية ومنها الإرسال)المستقيم) . وتكمن أهمية البحث في التعرف على مستوى دقة الارسال لدى اللاعبين المنتخب الوطني العراقي و خاصاً زاوية الانطلاق الكرة اثناء اداء الارسال ومن اجل الوقوف على نقاط القوة والضعف لديهم في هذه المهارة فضلاً عن التعرف على أهم التوجهات الحديثة لتصحيح تكنيك في دقة لإرسال للارتقاء بمستوى أداء لاعبي المنتخب الوطني العراقي بالتنس الأرضي. اذ تتجلى مشكلة البحث بالرغم من تمتع الكثير من اللاعبين المحليين بالمظهر البدني الملائم والأداء الحركي والقدرات البدنية العالية فقد لاحظ الباحث ان هناك فروق من حيث مقدار زاوية انطلاق الكرة من خلال المتابعة النوعية للأداء حيث لا تعطي مؤشرات القدرات البدنية العالية على أداء امثل للإرسال في كل الأحيان وكانت اهم الاهداف هي1 - التعرف على علاقة زاوية انطلاق الكرة بمؤشر دقة الارسال المستقيم للاعبي المنتخب الوطني .اما المجالات البحـــــــــث فقد تضمنت المجال البشري لاعبي المنتخب الوطني العراقي .اما المجال المكاني ملاعب التنس في ملعب الشعب الدولي. والمجال ألزماني للفترة من 7/ 3 / 2012 ولغاية 16/ 3 / 2012. وكذلك تعريف المصطلحات منها مؤشر الدقة: هو الاداء المثالي(الدرجة) على زمن الاداء اذ ان الاداء المثالي يقاس من ناتج الاداء(بالدرجة) وكلما كانت النتيجة كبيرة دلت على دقة عالية. اما الباب الثاني : فتضمن الدراسات النظرية والمشابهة ذات الصلة والعلاقة بموضع البحث. وكان الباب الثالث قد احتوى على منهجية البحث واجراءاته الميدانية اذ استخدم الباحث المنهج الوصفي وكانت العينة تتألف من خمسة لاعبين من لاعبي المنتخب الوطني الاعلى تصنيفأ .واستخدم الباحث الاختبارات المقننة لضمان دقة النتائج، وقد أجريت الاختبارات لمتغيرات البحث على عينة البحث في يوم الجمعة الموافق 16/3/ 2012، على ملعب الشعب الدولي ساحات خاصة للتنس الارضي وبعد ان تم معالجة النتائج احصائياً، تم عرضها وتحليلها ومناقشتها في الباب الرابع اما في الباب الخامس فاستنتج الباحث وجود دلالة ارتباط معنوية بين زاوية انطلاق الكرة ومؤشر الدقة الارسال المستقيم لافراد عينة البحث. وكانت اهم التوصيات التأكيد على مدربي المنتخبات الوطنية على متغيرات زاوية انطلاق الكرة ومستوى ارتفاع الكرة لمهارة الارسال كونها من اهم محددات مؤشرالدقة عند الاداء. وضرورة اعتماد المدربين على وضع الاسس العلمية الصحيحة عند بناء المناهج التدريبية واتباع الاساليب الحديثة كافة من اجل الارتقاء والوصول الى الهدف بأقصر طريق ممكن .

Table of content: volume:5 issue:3