Table of content

Al-Kufa University Journal for Biology

مجلة جامعة الكوفة لعلوم الحياة

ISSN: 20738854 23116544
Publisher: University of Kufa
Faculty: Science
Language: English

This journal is Open Access

About

A quarterly magazine published by the Court of the Faculty of Science University of Kufa, specializes in life sciences and all topics related to the subject of life sciences, such as environmental science, pollution, veterinary medicine and other, got the international number 2073-8854 was released in 2009 .. in both Arabic and English lanq. magazine have three sites on the Internet are:
http://iasj.net/iasj?func=issues&jId=129&uiLanguage=en
http://www.drji.org/JournalProfile.aspx?jid=2073-8854
http://www.uokufa.edu.iq/journals/index.php/ajb/index
and E.mail: biomgzn.sci@uokufa.edu.iq

Loading...
Contact info

E_mail : mahdi.alammar@uokufa.edu.iq
phone number : 07802424739
E_mail : waleedd.shamkhi@uokufa.edu.iq
phone number : 07802424957
E.mail: biomgzn.sci@uokufa.edu.iq

Table of content: 2013 volume:5 issue:2

Article
Investigation of the Composition and amount of Waste Produced by a Household
بحث ودراسة تركيب وكمية النفايات الناتجة من منزل اسرة معينة

Loading...
Loading...
Abstract

In this investigation a scientific approach was adopted to study the composition of waste and to estimate its amount generated by a household of two people over a period of four weeks. It has been found that in each society composition of household waste is different depending on the society’s way of life. It also has been found that the best way to minimise the household waste is to recycle any recyclable material and also composting, and in these ways environment is protected and natural resources is saved and eventually sustainability is fulfilled. في هذه الدراسة تم اتباع اسلوب علمي لغرض تقدير كمية وتركيب النفايات المتولدة من اسرة معينة ولمدة اربعة اسابيع كفترة زمنية تم اختيارها لتقدير وحساب كمية وتركيب النفايات المطروحة.كما تم التوصل الى انه من الافضل اعادة تدوير النفايات المنزلية ما امكن وذلك لتقليل كميتها وبالتالي تقليل تأثيرها على البيئة سواء بالطمر الصحي أو بالحرق وفي كلا الطريقتين تأثير بالغ على البيئة. كما وان اعادة التدوير له مردود ايجابي على حماية البيئة وكذلك الحفاظ على الموارد الطبيعية وبذلك تتحقق التنمية المستدامة.


Article
Changes in cellular membrane tolerance due to heat stress during Triticum sativum L. seeds germination
التغيرات في تحمل الاغشية الخلوية بسبب الاجهاد الحراري خلال أنبات بذور الحنطة Triticum sativum L.

Loading...
Loading...
Abstract

Heat stress due to increased temperature is an agricultural problem in many areas in the world. The objective of this study was to examine changes in seed germination characters, cell membrane stability, lipid peroxidation level and electrolyte leakage in germinated seeds exposed to heat stress. Seed germination, co-efficient of germination and germination vigor index asignificant decreased (due to high temperature) is compared to control (untreated seeds). The MDA a signficant increased, whereas the protein content asignficant decreased due to high temprature. Heat stress a signficant increased proline content. Electrolytes level (as indicator on perturbation of membrane permeability) a signficant increased with exposure period increase to high temperature. يعد الاجهاد الحراري بسبب زيادة درجة الحرارة مشكلة كبيرة في العديد من الاراضي في العالم. كان موضوع الدراسة فحص التغيرات في انبات البذور، ثباتية الاغشية، عملية أكسدة الدهون وفقدان الالكتروليتات في البذور النابتة والمعرضة للاجهاد الحراري. أنخفضت نسبة الانبات ومعامل سرعته معنوياً بسبب الحرارة العالية مقارنة بمجموعة السيطرة. أزداد محتوى المالونداي ألديهايد معنوياً، في حين أنخفض محتوى البروتين معنوياً. يسبب الاجهاد الحراري زيادة معنوية في محتوى البرولين. وأزداد مستوى الالكتروليتات (كمؤشر على الاضطراب الحاصل في نفاذية الاغشية الخلوية) بشكل معنوي مع زيادة فترة التعرض للحرارة العالية.


Article
Humoral immunity response against Gardnerella vaginalis in rabbit
استجابة المناعة الخلطية ضد الغاردنريلة المهبلية في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

Three groups of rabbits were used to study the immunization with killed ,live bacteria and cell free culture of Gardnerella vaginalis by using direct agglutination and passive haemagglutination.We found that these antigens stimulate local and systemic specific humoral immune response.Delayed type hypersensitivity was also studied and found it stimulate Tcells استخدمت ثلاثة مجاميع من الارانب لدراسة التمنيع بمستضدات بكتريا Gardnerella vaginalis (البكتريا المقتولة , البكتريا الحية والراشح الحر للخلايا ) باستخدام طريقتي التلازن المباشر والتلازن الدموي المنفعل ووجد ان هذه المستضدات تعمل على حث الاستجابة المناعية الخلطية الموضعية والجهازية ودرس تأثيرها على فرط الحساسية المتأخر ووجد انها تحفز الخلايا التائية .


Article
Some aspects of immune response to lipopolysaccharides of Providencia rettgeri
بعض أوجه الاستجابة المناعية لعديد السكريد ألشحمي لبكتريا Providencia rettgeri

Loading...
Loading...
Abstract

LPS of P.rettgeri was extracted and purified in our previous study, the present study found that the injection of 150μg/ Kg of LPS (intramuscularly and subcutaneously) was able to stimulate humoral immune response at both systemic and mucosal levels which was detected by passive haemmaglutination test and the mean values of systemic antibody titer (6826.6) was higher than the mucosal (at appendix) antibody titer (512). Some cytokines concentrations such as IL-2 ,IL-4,IL-6 and IL-1ß were detected using ELISA kits. The study was observed that, the concentrations of IL-2 (3.21 pg/ml ) , IL-4(5.84 pg/ml ) and IL-6 (4831 pg/ml) were increased significantly in LPS immunized animals group compared with control group which were 2.05 , 2.34 and 3121.06 pg/ml for IL-2,IL-4 and IL-6 respectively, while the concentration of IL-1ß (115.7 pg/ml ) was decreased significantly in LPS immunized animal group than control group which was 177.24 pg/ml. تم في دراستنا السابقة استخلاص وتنقية عديد السكريد ألشحمي من عزلة لبكتريا Providencia rettgeri ,وجد من خلال هذه الدراسة أن عديد السكريد ألشحمي عند حقنه في الأرانب بالجرعة 150 مايكروغرام/كغم في العضلة وتحت الجلد قد حفز الاستجابة المناعية الخلطية على المستويين ألجهازي والموضعي والتي تم حسابها باستخدام اختبار التراص الدموي المنفعل ,وكان معدل عيار الأضداد جهازيا (6 ,6826 ) أعلى معنويا من عيار الضد الموضعي (في الزائدة الدودية ) (512) . وتم قياس تركيز بعض السايتوكينات مثل IL-2 و IL-4 و IL-6 و IL-1ßباستخدام تقنية ELISA. وجد من خلال هذه الدراسة إن تراكيز كل من السايتوكينات IL-2و IL-4 و IL-6 قد ارتفعت معنويا في الحيوانات الممنعة بعديد السكريد ألشحمي وكانت (3.21 و 5.84 و(4831 بيكوغرام /مل على التوالي, مقارنة بتراكيزها في حيوانات السيطرة والتي كانت 2.05 و2.34 و 3121.06 بيكوغرام/مل لكل من السايتوكاين-2 والسليتوكاين-4 والسايتوكاين-6على التوالي.في حين أن تركيز السايتوكاين IL-1ß قد انخفض معنويا في الحيوانات الممنعة بعديد السكريد ألشحمي ليصل إلى 115.7 بيكوغرام /مل مقارنة بتركيزه في مجموعة السيطرة والذي كان 177.24 بيكوغرام /مل.


Article
Occurrence and Detection of Carbapenemase-Producing Klebsiella pneumoniae Clinical Isolates in Najaf Hospitals
حدوث والكشف عن Carbapenemase المنتجة للالكلبسيلة الرئوية عزلات السريرية في مستشفيات النجف

Loading...
Loading...
Abstract

Resistance to carbapenems is emerging, and it is a great problem to therapeutics. Carbapenemase producing Klebsiella pneumoniae have been reported to be important cause of nosocomial infections. There is no information available on carbapenemase producing K. pneumoniae from Najaf. The purpose of this study was undertaken to determine the occurrence of carbapenmase including metallo β-lactamases (MBLS), Klebsiella pnuemoniae carbapenemase (KPC) and GES-β-lactamase producing K. pneumoniae. A total of 770 clinical samples were collected from April to July, 2010. The K. pneumoniae isolates were identified according to API 20E system. Phenotypic detection of carbapenemase was performed by using the imipenem-EDTA disk method and confirmed by the modified Hodg test. KPC was detected on KPC CHROMagar medium. The isolates were subjected to polymerase chain reaction (PCR) assays with specific primers for blaIMP, blaVIM blaKPC. blaCTX-M and blaAmpC. Only 108 (14.%) K. pneumoniae isolates were recovered from clinical infections. only 95 (88%) isolates were β-lactam resistant (resistant to both ampicillin and amoxicillin). Of the β-lactam resistant isolates, 4/95 (4.2%) were found to be carbapenem disk resistant, of which,2 (50%) gave positive result with the imipenem-EDTA test, 4 (100%) gave positive result with modefied Hodg test and all isolates (100%) gave heavy growth on KPC CHROMagar. In PCR experiments using specific primers for blaIMP, blaVIM and blaKPC genes, the results were negative among all isolates. All isolate were harbored blaCTX-M and blaAmpC genes. The present findings suggest that the spread of carbapenemases in isolates is high in Najaf. تعتبر مقاومة مضادات الكاربابنيم من المشاكل التي تواجه العلاجات الدوائية حاليا. والذي يتوسطه في كثير من الأحيان إنتاج إنزيمات الكاربابنيميز الذي تنتجه بكتريا الكلبسيلا الرئوية والمسببة لعدوى المستشفيات المكتسب. ولعدم وجود أي معلومات تفيد عن انتشار البكتريا المنتجة لهذا الانزيم والمقاومة لمضادات الكاربابنيم في مستشفيات النجف, جاء هدف هذه الدراسة لتحديد انتشار هذه البكتريا في محافظة النجف. جمعت 770 عينة سريرية من مستشفبات النجف للفترة بين نيسان وتموز لعام 2010. استخدمت الاختبارات المظهرية التأكيدية لإنزيمات الكاربابنيميز والتي أكدت باستخدام تقنية تفاعلات البلمرة PCR للتحري عن الجينات المنتجة لهذا الإنزيم. تم تشخيص 108)14.0%) عزلة تابعة لبكتريا الكليبسيلا الرئوية. وجد إن 95 (88%) منها كانت مقاومة لمضادات البيتالاكتام بشكل عام . أربعة عزلات (4.2%) فقط أبدت مقاومة مظهرية لمضادات الكاربابنيم بطريقة انتشار القرص لكيربي-باور, منها عزلتان (50%) أعطت فحصا موجبا لاختبار imipenem-EDTA test. كما ان جميع العزلات المقاومة للكالربابنيم كانت موجبة لاختباري modefied Hodg test و KPC CHROMagar. كانت نتيجة PCR سلبية لجميع جينات الكاربابنيميز blaIMP, blaVIM blaKPC قيد الدراسة. في حين أعطت هذه العزلات نتيجة ايجابية للجينات المنتجة لإنزيمات البيتالاكتانيز واسعة الطيف CTX-M وجين AmpC.


Article
SERUM COPPER AND ZINC IN TREATED PATIENTS WITH END STAGE RENAL DISEASE
النحاس في الدم والزنك في التعامل مع المرضى الكلوي نهاية المرحلة مرض

Loading...
Loading...
Abstract

Uremia is a state manifested by impaired kidney function with the consequences of accumulation of harmful toxins and waste products. In end-stage renal disease, atherosclerosis cardiovascular disease is a major cause of morbidity and mortality. In the present studies included the measurement of serum trace elements Zinc (Zn), Cupper (Cu) in (78) patients aged 16-77 year. They were classified into two main groups according to the type of treatment 1- End-stage renal disease patients on hemodialysis treatment (n=52, age range 16-76 years). A) Hemodialysis patients with diabetes mellitus (n=20, age range 23-75 years). B) Hemodialysis patients without diabetes mellitus (n=32, age range 16-67 years). 2- End-stage renal disease patients on conservative treatment (n=26, age range 20-77 years). The result was compared with those of 25 healthy control groups (age range 16-70 years).The result showed that serum Cu was significantly deceased in patients on hemodialysis treatment but there was a significant increase in patients on conservative treatment. Serum Zn was significantly reduced in all patients studied, however, Cu/Zn ratio was reduced in all chronic renal failure patients on different treatment modalities ;indicating the influence of renal failure and its treatment on Cu/Zn status. In conclusion; chronic renal failure patients on different modalities of treatment experienced altered Cu, Zn status. The different mechanisms underlying these changes are mentioned. هو حالة تتجلى في اختلال وظائف الكلى مع عواقب تراكم السموم الضارة والنفايات والمنتجات . في نهاية مرحلة المرض الكلوي ، وتصلب الشرايين مرض القلب والأوعية الدموية هي السبب الرئيسي للمراضة والوفيات. في الوقت الحاضر دراسات شملت قياس مصل العناصر النزرة الزنك ( الخارصين ) ، كابار ( النحاس) في ( 78 ) من المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 16-77 سنة . تم تصنيفها إلى مجموعتين رئيسيتين طبقا لنوع من العلاج 1 - نهاية مرحلة مرضى الفشل الكلوي على علاج غسيل الكلى (ن = 52 ، الفئة العمرية 16-76 سنة). A) مرضى الغسيل الكلوي يعانون من داء السكري (ن = 20، الفئة العمرية 23-75 سنة). ب ) مريض الغسيل الكلوي دون داء السكري (ن = 32، الفئة العمرية 16-67 سنة). 2 - نهاية مرحلة مرضى الفشل الكلوي على العلاج المحافظ (ن = 26، الفئة العمرية 20-77 سنة). تمت مقارنة النتيجة مع تلك الجماعات من 25 مراقبة صحية ( الفئة العمرية 16-70 سنة). وأظهرت النتيجة أن النحاس في المصل كان المتوفى بشكل ملحوظ في المرضى على العلاج غسيل الكلى ولكن كان هناك زيادة كبيرة في المرضى على العلاج المحافظ . تم تخفيض مصل الزنك بشكل كبير في جميع المرضى الخاضعين للدراسة ، ومع ذلك ، تم تخفيض نسبة النحاس / الزنك في جميع مرضى الفشل الكلوي المزمن على طرق العلاج المختلفة ؛ مما يدل على تأثير الفشل الكلوي وعلاجه على الوضع النحاس / الزنك . في الختام ؛ شهدت مرضى الفشل الكلوي المزمن على طرائق مختلفة من العلاج تغير الوضع النحاس والزنك . و ذكرت الآليات المختلفة الكامنة وراء هذه التغييرات.


Article
Dissmination of TEM and SHV Extended-Spectrum Beta-Lactamases in Clinical Isolates of Escherichia coli.
انتشار إنزيمات البيتالاكتاميز واسعة الطيف نوع TEM و SHV في العزلات ألسريريه لبكتريا Escherichia coli

Loading...
Loading...
Abstract

Purpose: To examine the dissemination of blaTEM and blaSHV genes in Escherichia coli isolate from patients with significant bacteriuria. Methods: During the study period, antibiotic susceptibility patterns were studied in a total of 38 isolates of E. coli. The isolates were also examined to determining the presence of blaTEM and blaSHV genes by PCR assay. Conjugation experiments were performed by using rifampicin resistance E. coli MM294 as the recipient. Results: All isolates were resistance to at least five of the antibiotics tested (multidrug resistance, MDR) and sensitive to imipenem. PCR assay revealed that 57.1% and 14.3% of the isolates carried blaTEM and blaSHV genes, respectively, additionally 9.5% of the isolates harbored both genes. Conjugation experiments and PCR trials confirmed that the blaTEM positive E. coli isolates tested were able to transfer thisgene in transconjugants. Conclusions: There was a high occurrence of MDR isolates in patients with significant bacteriuria and the blaTEM gene was common among isolatesهدف الدراسة: التحري عن مدى انتشار جينات blaSHV و blaTEM بين عزلات E. coli المعزولة من المرضىالمصابين بالبيله البوليه. طرائق العمل: تم دراسة أنماط حساسية 81 عزلة E. coli للمضادات الحيوية المختبرة. وقد اجري التحري عن وجود جينات blaSHV و blaTEM باستعمال تقنيه PCR كما تم اختبار اقتران البكتريا باستخدام العزلة E. coli MM294 المقاومة للرفامبسين كمستلم للمورثتين blaTEM و blaSHV . النتائج: وجد أن كل عزلات E. coli كانت مقاومه إلى ما لا يقل عن خمسه أنواع من المضادات الحيوية )متعددة المقاومة ( إلا أنها كانت حساسة للمضاد Imipenem . اظهر استعمال تقنيه PCR أن 51.8 % و %8 من العزلات تحمل المورثين ..8 blaTEM و blaSHV على التوالي، فضلا عن ان 5.5 % من هذه العزلات كانت تحمل المورثتين blaTEM و blaSHV معا. أكد اختبار الاقتران وتقنيه PCR أن عزلات E. coli التي تحمل المورثة blaTEM قادرة على نقلها الى البكتريا المقترنة. الاستنتااات: توجد نسبه عاليه من العزلات متعددة المقاومة للمضادات الحيوية بين المرضى الذين لديهم بيلا بولية. يعد blaTEM المورث السائد بين هذه العزلات.


Article
Molecular Study on Distrbution of Sul-1 and Sul-2 genes among Salmonella enterica causing Enteric Fever
دراسة جزيئية على Distrbution من سول-1-2 وسول الجينات بين السالمونيلا الملهبة للتسبب الحمى المعوية

Loading...
Loading...
Abstract

This study comprised 200 blood samples taken from patients visited some of Al-Najaf province. The most prevalent species was Salmonella Typhi, where 20 isolates had been identified. Serological typing was done by using both poly and monovalent antisera, which revealed that all isolated Salmonella was belong to serovar Typhi. DNA was extracted from all Salmonella Typhi isolates. Extracted DNA was used in Polymerase Chain Reaction technique. Three pairs of primers was used to detect the presence of targeted genes (two for sul-1 gene, and one for sul-2) . Data showed the occurrence of sul-1 gene the first sequence in 15% of total , while second sequence gave no positive result. Sul-2 gene on the other hand , showed 50% positivity.تتألف هذه الدراسة 200 عينة الدم المأخوذة من المرضى زار بعض من محافظة النجف. وكان أكثر الأنواع انتشارا السالمونيلا التيفية، حيث تم تحديد 20 العزلات. وقد تم كتابة المصلية باستخدام كل بولي وأمصال مضادة الأحادي التكافؤ، والتي كشفت أن جميع السالمونيلا المعزولة كانت تنتمي إلى ضرب مصلي التيفية. تم استخراج الحمض النووي من جميع السالمونيلا التيفية يعزل. تم استخدام الحمض النووي المستخرج في البلمرة تقنية سلسلة من ردود الفعل. تم استخدام ثلاثة أزواج من الاشعال للكشف عن وجود الجينات المستهدفة (اثنان لسول-1 الجين، واحدة لسول-2). وأظهرت البيانات حدوث سول-1 تسلسل الجين الأول في 15٪ من المجموع، بينما أعطى تسلسل الثاني أي نتيجة إيجابية. سول 2 الجينات من ناحية أخرى، أظهر 50٪ إيجابية.


Article
SYNTHESIS AND CHARACTERIZATION OF SOME METAL COMPLEXES WITH SOME FURANOSE RINGS AND STUDY THEIR BIOLOGICAL ACTIVITY
تحضير وتوصيف بعض المجمعات METAL بعض الحلقات فورانوز ودراسة نشاطهم البيولوجي

Loading...
Loading...
Abstract

1,2:5,6-Di-O-isopropylidene (2) as starting material have been synthesized by the reaction of D-glucose with dry acetone in presence of Zncl2/H3Po3.3-ullos derived (3) was prepared by oxidation of (2) with DMSO/Ac2O. Hydrolysis of (2) and (3) by 60% Ac2O gave the corresponding derivateivies 1,2-O- isopropytidene –α – D -glucofuranose (L1) and 1,2-isoproplyene-α-D-ribohexafuranose-3-ulos(LΠ). Coordination chemistry of L1and LΠ with Co(Π), Cu(Π), Ni(Π), Pd(Π) and Pt(ІV) ions were studied. The two ligands were characterized depending upon CHN analyses, Ή NMR and FTIR. Structure of metal complexes were proposed depending on atomic absorption, CHN, Thermal analyses (TG & DTG), FTIR spectra, uv-vis and chloride contents, magnetic moments (meft) as well as conductivity measurements. From the spectral measurements, monomer structures for the complexes were proposed. The newly metal complexes were subjected to in vitro testing agains pathogenic microorganisms.1،2:5،6-دي-O-ايزوبروبيلدين (2) في بدء المواد تم توليفها من خلال تفاعل مد الجلوكوز مع الأسيتون الجاف في وجود Zncl2/H3Po3.3-ullos المشتقة (3) عن طريق الأكسدة وأعدت (2) مع DMSO/Ac2O. التحلل من (2) و (3) بنسبة 60٪ وأعطى Ac2O derivateivies المقابلة 1،2-O-isopropytidene-α - D-غلوكوفورانور (L1) و1،2-isoproplyene-α-D-ribohexafuranose-3-ulos (LΠ). الكيمياء تنسيق L1and LΠ مع شركة (Π)، النحاس (Π)، ني (Π)، وقد درس المشتريات (Π) وحزب العمال (ІV) الأيونات. تميزت بروابط اثنين تبعا CHN التحليلات، Ή NMR وFTIR. واقترح هيكل المجمعات المعادن اعتمادا على الامتصاص الذري، CHN، تحليلات الحرارية (TG وDTG)، FTIR الأطياف والأشعة فوق البنفسجية وتجاه محتويات كلوريد، لحظات المغناطيسي (meft)، وكذلك القياسات الموصلية. من القياسات الطيفية، واقترحت هياكل مونومر للمجمعات. وتعرض المجمعات المعادن حديثا في المختبر لاختبار الكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض امام نظيره


Article
Assessment of Iron Status and the End- Product of Lipid Peoxidation in Ischemic Heart Disease in Male Patients
دراسة حالة الحديد ونواتج فوق أكسدة الدهون في أمراض نقص التروية القلبية عند الرجال الخلاصة

Loading...
Loading...
Abstract

Objective:In the present study, an attempt is carried out to estimate the degree of iron overload in IHD patients in addition to the measurement of lipid peroxidation end product, malondialdehyde (MDA). The level of these compounds will indicate the risk of tissue damage caused by oxidative stress and iron overload. Methodes: Sixty eight patients with ischemic heart diseases including stable angina (AS), unstable angina (UA) and myocardial infarction (MI) (aged 40-60 years) were involved in the present study during their admission to Al- Sader Teaching Hospital / Al- Najaf Al- Ashraf. Age matched twenty two healthy men were included as control group. All blood samples were taken early morning from fasting subjects. Serum levels of iron and total Iron Binding Capacity (TIBC) were measured spectrophotometrically while unsaturated iron-binding capacity (UIBC), estimated total iron body stores (ETIBS), transferrrin saturation percentage (TS%) and transferrin concentration were calculated mathematically. Serum ferritin and MDA were measured using ELISA technique. Results: Results of the present study in general revealed that there is a mild state of iron overload in IHD patients in comparing with healthy control. The results of iron status showed significant increase (P<0.05) in all iron indices of IHD patients in comparing with healthy control group except TIBC and UIBC, which decrease significantly (P<0.05) in those patients in comparing with control group. Moreover, a significant (P<0.05) increase in serum ferritin and ETIBS was found in IHD patients compared with control group. Serum MDA is increased significantly in IHD patients as compared with control group. Conclusions: From the present study, it can be concluded that, iron status parameters showed be uses as a useful routine measures in IHD patients and iron stores in patients reveal a possible role of iron overload in the development of coronary atherosclerosis. MDA elevation in IHD patients indicating a possible role of oxidative stress processes in the pathophysiology of the heart diseases. Smoking has adverse effects on MDA and iron status leading, among many other known causes, to increase IHD risk. الهدف: في هذه الدراسة أجريت محاولة لتحديد درجة زيادة الحديد في أجسام مرضى نقص التروية القلبية بالإضافة إلى قياس تركيز النواتج النهائية لأكسدة الدهون (مالون ثنائي الديهايد (MDA . حيث أن مستوى هذه المواد يؤشر إلى احتمالية التعرض لتلف الأنسجة الذي ينتج عن ارتفاع تركيز الحديد أو من الشدة التاكسدية. طرق العمل: تمت في هذه الدراسة متابعة تراكيز المواد المذكورة أعلاه عند مرضى القلب كوسيلة لمتابعة وحتى التنبؤ والتشخيص لامراض القلب. اشترك في هذه الدراسة 68 مريضا بامراض القلب المختلفة وتراوحت اعمارهم بين 40-60 سنة وكالاتي: الجلطة القلبية و الذبحة الصدرية المستقرة و الذبحة الصدرية غير المستقرة من الداخلين في مستشفى الصدر التعليمي. كما اشترك 22 شخصا سليما كمجموعة سيطرة حيث تم سحب عينات الدم في الصباح وقبل الفطور ( في حالة الصيام). تم قياس تركيز الحديد وسعة الارتباط بالحديد الكلية(TIBC) باستخدام الطرق الطيفية اللونية بينما تم حساب كل من الدوال الآتية رياضيا: سعة الارتباط بالحديد غير المشبع (UIBC), مخزون الحديد الكلي المخمن (ETIBS), نسبة تشبع الترانسفرين(TS%) , وتركيز الترانسفرين. تم قياس تراكيز الفرتين وMDA في المصل بتقنية الايلايزا. النتائج: أظهرت النتائج بصورة عامة حالة متوسطة من حالات فرط الحديد عند مرضى القلب مقارنة بالأصحاء, كانت هناك زيادة ملحوظة في كل متغيرات الحديد عند المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة عدا TIBC و UIBCواللذان اظهرا انخفاضا معنويا عند المرضى مقارنة بالاصحاء, كما كان هناك ارتفاع في تركيز الفرتين وخزين الحديد الكلي عند مرضى القلب مقارنة بمجموعة السيطرة مما يؤكد حالة فرط الحديد الموجودة عند مرضى القلب. بالنسبة للمعايير الأخرى فقد لوحظ ارتفاع في تركيز MDA عند المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة. الاستنتاجات: يستنتج من هذه الدراسة ان قياس متغيرات الحديد يعتبر وسيلة مهمة لمتابعة حالة فرط الحديد في دم وأنسجة المرضى والتي بزيادتها تزداد احتمالية تطور تصلب الشرايين وامراض القلب. ان ارتفاع المالوندايالديهايد في مرضى القلب يؤكد حالة الشدة التاكسدية كمؤثر في عملية الاصابة بهذه الامراض. ظهرت نتائج التدخين انها ذو تأثير سلبي على المالوندايلديهايد وحالة الحديد عند مرضى القلب.


Article
Study of Activin A and Inhibin A Hormones levels in Polycystic Ovarian Syndrome and their Correlation with Other Biochemical Parameters
دراسة مستوى الهرمونين اكتيفين أ و انهيبين أ في متلازمة المبيض متعدد الأكياس وعلاقته بعوامل كيموحياتية أخرى

Loading...
Loading...
Abstract

Polycystic ovary syndrome (PCOS) is very common endocrinological disorder in premenapusal women. Activin and inhibin are two closely related protein complexes that have almost directly opposite biological effects. Activin enhances FSH biosynthesis and secretion, and participates in the regulation of the menstrual cycle. Many other functions have been found to be exerted by activin, including roles in cell proliferation, differentiation, apoptosis (8)metabolism, homeostasis, immune response, wound repair and endocrinefunction. Activin and Inhibin are produced in the gonads, pituitary gland, placenta, and other organs. The results of the present study showed that serum Inhibin A level is low in PCOS, while no difference in the level of serum Activin A in PCOS patients in comparing with control group. The results of the present study showed that serum Inhibin A was negatively correlated with age,and Directly correlated with serum Testosterone and E2. Activin A level in PCOS women showed a significant Positive correlation with LH and LH/FSH ratio تعد متلازمة المبيض المتعدد الأكياس(PCOS)من أكثر الاضطرابات الهرمونية شيوعا لدى النساء في سن الخصوبة. في الدراسة الحالية تمت دراسة ومقارنة مستوى هرمون( Activin A) و(Inhibin A) مع العديد من العوامل الوصفية (العمر ومعامل كتلة الجسم ( (BMI ونسبة الخصر الى الورك ( (WHR والهرمونات التالية (LH و الاستروجين E2 والهرمون المحفز للجريبات FSH والتستوستيرون والكورتيزول والبروجستيرون في مرضى متلازمة المبيض المتعدد الاكياس(عدد المريضات=60) ومجموعة السيطرة (الاصحاء وعددهن=30). أظهرت نتائج الدراسة الحالية بأن الهرمون (Inhibin A) يكون مستواه واطئا في مرضى متلازمة المبيض بشكل معنوي احصائيا (p<0.05) بينما لا يتغيرمستوى هرمونActivin A بصوره مهمه في كلا المجموعتين . يكون الكورتيزول والتستوستيرون بمستوى عال في مرضى متلازمة المبيض المتعدد الأكياس مقارنة بمجموعة السيطرة بينما لوحظ وجود انخفاض معنوي في E2 والبروجستيرون في مجموعة المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة. يستنتج من نتائج هذه الدراسة ان مستوى inhibin A عند مريضات المبيض متعدد الاكياس هو اقل من النساء الطبيعيات وان مستوى الهرمون اظهر علاقة عكسية مع عمر المريض وعلاقة طردية مع تراكيز هرموني E2 والتستوستيرون. . سلطت نتائج هذه الدراسة الضوء على دور هرمون الكورتيزول وبالتالي دور الغدة الكظرية في هذا المرض.


Article
The relationship between environmental variables and Bacterial community of Al-Kufa River sediments
علاقة المتغيرات البيئية و المجتمع البكتيري في رواسب شط الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

There is no any study about the sediment quality and bacterial composition in Al-Kufa River, so this study comes to investigation the correlation between the sediment quality and bacterial composition. Four stations were chosen to sediments collection, for Jun, Aug (Summer 2011), Oct, and Dec (winter 2011). Profiles of bacterial communities were generated using different culture media, and the results were interpreted with multivariate statistical analysis. Findings suggested that microbial communities varied with sample collection sites and seasons. The samples collected from the same sample sites at the same time had more similar microbial communities except the samples of station 3 and 4, which also had unique sediment quality. Canonical correspondence analysis (CCA) revealed that the organic carbon concentration of the sediments accounted for a significant amount of the variability in the bacterial community composition. لا توجد اي دراسات سابقة حول مواصفات رواسب شط الكوفة او التركيبة المجتمعية للبكتريا في الرواسب ، لذلك جاءت هذه الدراسة لتوضيح العلاقة ما بين مواصفات الرواسب و التركيبة المجتمعة للبكتريا في الرواسب. لتحقيق الهف من الدراسة اختيرت اربع محطات تمثل الاولى محطة السيطرة والمحطات الثلاث الاخرى تمثل التدرج في كميات الملوثات التي تنزل الى النهر من مدينتي النجف والكوفة، استمرت الدراسة لمدة اربعة اشهر (حزيران و اب و تشرين الاول و كانون الاول ) من عام 2011 والتي تمثل فصلي الشتاء والصيف. تم تشخيص البكتريا وعزلها حسب الاوساط المخصصة لكل نوع , اما مواصفات الرواسب الفيزيائية والكيميائية فقد حللت حسب ما ورد في المصادر العالمية المعتمدة. وقد عوملت النتائج احصائياً لمعرفة مدى تاثير محافظة النجف الاشرف على رواسب الشط ومدى العلاقة ما بين المتغيرات المختلفة. اوضحت النتائج ان هناك تاثير واضح للمخلفات والنشاطات المختلفة على التنوع البكتيري وعلى تراكيز المواد العضوية مواصفات الرواسب الاخرى عند المقارنة مع المحطة المرجعية، فقد وجد ان هناك اختلافات في خواص الرواسب والتركيبة المجتمعية للبكتريا في المحطتين 3 و 4 واثبت التحليل الاحصائي لمعامل الارتباط ان هناك معامل ارتباط معنوي قوي ما بين الكاربون العضوي و التغايرات في التركيبة المجتمعة للبكتريا.


Article
The Effect of Iron Overload on the Function of Some Endocrine Glands in β-Thalassemia Major Patients.
تأثير تراكم الحديد على وظائف بعض الغدد الصم عند مرضى فقر دم البحر الابيض المتوسط نوع بيتا.علاقة خاصة للهبسيدين

Loading...
Loading...
Abstract

Thalassemia is a term that refers to a group of genetic disorders characterized by a defect in the synthesis of hemoglobin. It is sometimes called Mediterranean anemia. Many biochemical changes in the blood accompany this disease. In this research, some biochemical parameters were measured in thalassemic patients and compared with healthy control group. These parameters include Serum iron, TIBC, were measured Spectrophotometrically. Serum ferritin, Iisulin, GH, Testosterone, T3, T4, TSH, Cortisol, & Prolactine were measured by ELISA technique. The results have revealed a moderate state of iron overload in the thalassemia patients. Furthermore, there is a decrease in the level of serum cortisol, T4, prolactine and pancreatic beta cell function percentage (HOMA%B) in thalassemic while serum TSH level is higher in thalassemic patients in comparing with control group. The changes in the hormone levels in addition to serum insulin, insulin/glucose ratio, and HOMA%B are correlated well with the degree of iron store in the body, concluded mainly from high ferritin level.Insulin resistance parameters showed a significant negative relation with Insulin sensitivity index. There are significant increases in PCV, Hb, T3, and testosterone in male patients in comparing with female thalassemic patients. From the results of the present study, it can be concluded that iron overload state affects some endocrine glands secretions and there is a difference in the effects between male and females in prepubertal thalassemic patients. Therefore, it is important to estimate the endocrine function activity of thalassemia patients and treat the disorders if present as soon as possible. يطلق مصطلح الثالاسيميا على مجموعة من الاضطرابات الوراثية التي تؤثر في عملية تصنيع الهيموكلوبين ويسمى هذا المرض أحيانا بفقر دم البحر الأبيض المتوسط. يرافق هذا المرض الكثير من التغيرات الكيموحياتية في الدم. درست في هذا البحث تم قياس بعض المتغيرات الكيموحياتية المهمة في المرضى وقورنت نتائجهم بمجموعة السيطرة. شملت القياسات العملية المتغيرات التالية: تركيز الحديد الكلي و TIBC بالطريقة الفوتومترية. كما تم قياس الفرتين والانسولين وهرمون النمو والشحمون الخصوي والثايروكسين ثلاثي الجزيئة والثايروكسين والهرمون المحفز للدرقية و الكورتزول والبرولاكتين بتقنية الاليزا . وأظهرت النتائج حالة متوسطة من حالة تراكم الحديد في الجسم لد ى مرضى الثلاسيميا. وعلاوة على ذلك، هناك انخفاض في مستوى هرمون الكورتيزول , الثايروكسين و البرولاكتين في الدم والنسبة المئوية لوظائف خلايا بيتا في البنكرياس(٪HOMA B) في الثلاسيميا, بينما مستوى مصل الهرمون المحفز للدرقية TSH أعلى لدى المرضى الذين يعانون الثلاسيميا مقارنة مع مجموعة الاصحاء. أظهرت النتائج ارتباط التغيرات في مستويات الهرمونات بالإضافة إلى الأنسولين , ونسبة الانسولين / الجلوكوز و(٪HOMA B) مع درجة تراكم الحديد في الجسم، والذي تم الحصول عليه واستنتاجه من الارتفاع في مستوى الفيريتين. أظهرت عوامل مقاومة الانسولين وجود علاقة سلبية مع مؤشر حساسية الانسولين. وهناك زيادات معنوية في حجم كريات الدم الحمرPCV, خضاب الدم Hb, هرمون الثايروكسين ثلاثي الجزيئة T3 وهرمون الشحمون الخصوي لدى المرضى الذكور مقارنة مع مرضى الثلاسيميا الإناث. ومن نتائج هذه الدراسة، يمكن الاستنتاج بأن حالة تراكم الحديد تؤثر على بعض افرازات الغدد الصماء، وهناك فرق في التأثيرات بين المرضى الذكور والإناث الذين يعانون الثلاسيميا ماقبل البلوغ. ولذلك فمن المهم تقدير فعالية وظائف الغدد الصماء لمرضى الثلاسيميا وعلاج الاضطرابات إذا كانت موجودة في أسرع وقت ممكن.


Article
PCR detection of rmpA gene among Klebsiella isolated from wound and burn infections
كشف PCR من الجينات rmpA بين الكلبسيلة المعزولة عن جرح وحرق الإصابات

Loading...
Loading...
Abstract

One hundred and twenty five Gram-negative-lactose fermented bacteria grown on MacConkey agar were collected from burn and, wound infections, in Al- sadar Medical City in Al- Najaf province. The bacterial isolates were identified according to cultural characteristics ,the results revealed that 40(32%) isolates were identified as Klebsiella spp, all of them 40(100%) isolates were belong to K. pneumonia subsp. pneumonia .The capsule of klebsiella isolates were tested .the result revealed all Klebsiella isolates40(100%) were capsulated ,the gene coding capsule in isolates gave positive results. Genotypically were studied carefully using PCR technique , the results pointed out that 35 (87.5%) of bacterial isolated have rmpA gene coding for producing polysaccharide capsule . تم عزل مائة وخمسة وعشرون من البكتيريا السالبة لصبغة جرام المخمرة للاكتوز المزروعة على أجار ماكونكي والمعزولة من إصابات الحروق والجروح من مدينة الصدر الطبية في محافظة النجف، خلال 10/9/2010-10/12/2010. تم التعرف على العزلات البكتيرية وفقا لخصائص الصفات الزرعية والكيمياء الحيوية بالإضافة إلى استخدام عدةApi 20E .وقد كشفت النتائج إن 40 (32٪) البكتيريا المعزولة هيklebsiella spp. وان هذه العزلات40 (100٪) تنتمي إلى. K .pneumonia subsp pneumonia وقد أجريت اختبارات لتشخيص عوامل الضراوة في عزلات Klebsiella، وذلك باستخدام أساليب مختلفة. وأظهرت النتائج أن جميع عزلات Klebsiella 40(%100)تحتوي على كبسولوراثيا، تمت دراسة جينات العزلات التي أعطت نتائج إيجابية باستخدام اختبار تفاعل البلمرة التسلسلي تقنية (PCR). وأشارت النتائج(%87,5) من البكتريا المعزولة لها rmpA الجينات المسؤولة عن إنتاج كبسولة السكاريد.


Article
Preparation new ligands containing nitrogen and spectrophotometric study with Rhenium complexes.
إعداد بروابط جديدة تحتوي على النيتروجين ودراسة طيفية مع المجمعات الرينيوم.

Loading...
Loading...
Abstract

The preparation of two new ligands containing nitrogen atoms as chelates from Mannich reaction was described in this work. Using formyl aminophenols as the compound containing the active proton center, glycine as the amine, and paraformaldehyde as the aldehyde performed the reaction. The method was successful and was very promising to design ligand of various molecular structures. These ligands were capable to coordinate to rhenium metal by ligands exchange methods. These compounds were studied spectrophotometrically,so as their complexes with rhenium by using infrared and U.V-vis absorption spectroscopy,as well as the other classical techniques such as microanalysis and molecular weight determination by depression of freezing point. The following chemical structure for preparation ligands. وقد وصفت إعداد اثنين بروابط جديدة تحتوي على ذرات النيتروجين كما يخلب من رد فعل مانيش في هذا العمل. باستخدام aminophenols فورميل كما المجمع يحتوي على مركز بروتون نشطة، الجلايسين باسم أمين، وامتصاص العرق كما أجرى ألدهيد رد الفعل. كانت الطريقة ناجحة وكان واعدا جدا لتصميم يجند من الهياكل الجزيئية المختلفة. كانت هذه بروابط قادرة على تنسيق لالرنيوم المعادن عن طريق وسائل الصرف بروابط.      تمت دراسة هذه المركبات طيفيا، وذلك المجمعات مع الرنيوم باستخدام الأشعة تحت الحمراء والأشعة فوق البنفسجية في مواجهة طيف الامتصاص، وكذلك التقنيات الكلاسيكية الأخرى مثل التحليل المجهري الجزيئي وتحديد الوزن عن طريق الاكتئاب من درجة التجمد. التركيبة الكيميائية التالية للبروابط التحضير.

Keywords

LIGAND --- RHENIUM COPLEXE


Article
Preparation and Characterization of complexes VO(IV) and Cu(II) with the new ligand (1,2-diphenylethane-1,2-diylidene-bis(hydrazine-2,1-iylidene))bis (methan-1-yl-1-ylidene)diphenol (DEDHIMD) and study biological activaty
إعداد وتوصيف المجمعات VO (IV) والنحاس (II) مع يجند الجديدة (1،2-diphenylethane-1،2-diylidene مكرر (الهيدرازين-2،1-iylidene)) مكررا (methan-1-YL-1-ylidene) diphenol (DEDHIMD) ودراسة activaty البيولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

The new ligand of (1,2-diphenylethane-1,2-diylidene-bis(hydrazine-2,1-iylidene))bis (methan-1-yl-1-ylidene)diphenol (DEDHIMD)، has been prepared by reacting Salicyladehyde with Benzil dihydrazone (prepared from benzil with hydrazine in ethanol) in ethanol. This Ligand has been Identified by Using 1HNMR، UV-Vis.& FTIR Spectra. We have also prepared chelate complex by reacting this ligand with metal ions VO(IV) and Cu(II).The preparation has been conducted after fixing the optimum conditions of concentration. U.V-Vis. spectra of the complexes solution of the above metal ions with the ligand (DEDHIMD) have been studied for a range of concentrations which obey Lampert-Beers Law. The structure of complex are deduced according to mole ratio method which was obtained from the spectroscopic studies of the complex solution. The ratio of metal: ligand obtained is (1:1) to the complexes ions. The (UV -Vis) absorption spectrum of complex in ethanol solution showed chromic shift، as compared with that of free ligand. The infrared spectra of the chelating complex have been studied، they were also compared with the ligand spectrum، they showed obvious changes in the band positions، some of them has been disappeared while others are shifted، this may indicate that a coordination between the metal ions and our ligand takes place. The conductivity measurements of our complexes have not shown that ionic character. Depending on these results، in addition to the measurements of magnetic susceptibility of our complexes it seems of these complexes are paramagnetic. We can conclude that the proposed geometrical structures of the complexes of VO(IV) and Cu(II) ions are octahedral. The determination of the biological activity of complexes were carried out on Pseudomonas averuginose, Serratia fonticola and Staphylococcus aureus bacteria. الليكاند الجديد (1,2- ثنائي فنيل ايثان-1,2- دايلدين –ثنائي (هايدرازين 2,1-يلدين) ثنائي مثيل 1-يل-1- يلدين)ثنائي فينول(DEDHIMD) ,يمكن تحضيره من خلال تفاعل سلسلديهايد مع بنزل داي هايدرازون (حضر من بنزل مع الهايدرازين في الايثانول) في الايثانول, شخص الليكاند من خلال اطياف HNMR, FTIR و UV-Vis. وتم تحضير معقدين من خلال مفاعلة الليكاند مع VO(IV) و Cu(II) بعد توفير الظروف المناسبة وضمن تراكيز خاضعة الى قانون بير –لامبيرت, وكانت النسبة المولية هي (1:1) (لكياند:ايون فلزي), واستخدم الايثانول كمذيب لليكاند والمعقدات عند قياس طيف UV-Vis. وقد حصلت ازاحة للقمم. طيف FTIR للمعقدات الكليتية تم مقارنتها مع طيف الليكاند لمعرف حدوث التناسق بين الايون الفلزي والليكاند , وتم قياس التوصيلية المولارية للمعقدات وكانت عديمة التوصيلية مما يعني انها متعادلة , وكانت الخصائص المغناطيسية لها بارا مغناطيسية للمعقدين VO(IV) و Cu(II) , وتم اقتراح الشكل الهندسي بالاستناد لهذة النتائج وكان الشكل هو ثماني السطوح. كما تم تحديد الفعالية البايولوجية مع ثلاث انواع من البكتريا.


Article
Effect of propolis in diet supplementation on the histopathological changes in some organs and challenge tests against Newcastle disease in broiler chicks.
تأثير دنج في النظام الغذائي مكملات على التغيرات التشريحية المرضية في بعض الأجهزة واختبارات التحدي ضد مرض النيوكاسل في الدجاج اللاحم.

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to evaluate the effect of dietary supplementation with propolis on histopathological changes of some tissue and challenge tests against Newcastle disease virus at 21 and 42 day old chicks . One hundred and eighty Ross broiler chicks were used in day - old they were divided randomly to six groups (30 birds/group), feed and drinking water offered ad libitum and experimental groups were treated as follows : The first four groups received (0.5 , 1 , 2 ,3 ) g propolis/kg in feed respectively, the five group served as positive control received basal diet without propolis but vaccinated and group six served as negative control received basal diet without propolis and non vaccinated. Histopathological changes in bursa of Fabricius showed normal histology with mild condense proliferation of lymphocyte in the cortex at the G4 as compared with other groups which did not show any pathological lesions. Histopathological changes in the liver of G 4 showed mono nuclear cell aggregation in liver pranchyma and promenance of kupffer's cells as compared with other groups (G1,G2,G3,G5 and G6)which showed normal tissue. The microscopical examination of the spleen , kidney and thymus showed no histopathological alteration in all the groups.The challenge test showed that the total mortality was zero in group 4 and 3 and low in groups 1 and 2 as compared with groups 5 and 6. وقد أجريت هذه الدراسة لتقييم تأثير مكملات الغذائية مع دنج على التغيرات التشريحية المرضية بعض الأنسجة و التحدي اختبارات فيروس مرض نيوكاسل ضد في 21 و 42 الكتاكيت عمر يوم .    واستخدمت مائة وثمانين روس الدجاج اللاحم في اليوم - القديمة التي قسمت عشوائيا إلى ست مجموعات ( 30 طائر / المجموعة) والعلف و مياه الشرب بالمال وبالشهرة أيضا الإعلانية المقدمة ، ويعاملون المجموعات التجريبية على النحو التالي :    المجموعات الأربع الأولى تلقت ( 0.5، 1، 2، 3 ) ز دنج / كغ في تغذية التوالي ، خدم مجموعة خمسة السيطرة الإيجابية كما وردت دون اتباع نظام غذائي القاعدية دنج لكن تطعيم وخدم مجموعة الست السيطرة السلبية كما وردت دون اتباع نظام غذائي القاعدية دنج وغير تطعيم .      أظهرت التغيرات التشريحية المرضية في جراب فبريسوس الأنسجة الطبيعية مع انتشار تتكثف خفيف من اللمفاويات في القشرة في G4 بالمقارنة مع المجموعات الأخرى التي لم تظهر أي الآفات المرضية. أظهرت التغيرات التشريحية المرضية في الكبد من 4 G أحادية الخلية التجميع النووية في pranchyma الكبد و الخلايا promenance كوبفر بالمقارنة مع المجموعات الأخرى ( G1 ، G2 ، G3، G5 G6 و ) التي أظهرت الأنسجة الطبيعية. وأظهر الفحص المجهري الطحال والكلى و الغدة الصعترية لا تغيير التشريحية المرضية في كل اختبار التحدي groups.The أظهرت أن مجموع الوفيات كانت صفر في المجموعة 4 و 3 وانخفاض في المجموعات 1 و 2 مقارنة مع مجموعات 5 و 6.


Article
Molecular study of some virulence factors encoding genes of Enterobacter spp. Isolated from different clinical specimens
الدراسة الجزيئية لبعض العوامل الفوعة ترميز جينات الأمعائية النيابة. المعزولة من عينات سريرية مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to isolation and identification of Enterobacter spp. from different clinical infections ,as well as virulence factors encoding gene were detected by PCR.The clinical specimens (100) were collected from patients suffering from different infectious from various hospitals of Najaf during the period from February 2011 to June 2012. Enterobacter isolates which were diagnosed according cultural and biochemical tests as well as API 20E . Eighty four isolates of Enterobacter were collected, from different samples which distributed in two species of Enterobacter , E.cloacae (89.3%) and E.sakazakii (10.7 %) . The results showed that all isolates were produced of siderophore , and most isolates were capsule formation , but give negative result for haemolysin and protease . Also, 80 (95%) of Enterobacter has the CFA / III and 15(18 %) of isolates are bacteriocin production. The results showed that 26 (31%) of isolates were had rpoS gene , and these isolates were more resistance to stress conditions which lack the gene . The resistance was high in stationary phase than that in log phase. The result showed that all isolates were contained nitroreductase gene, but not had shiga like toxin gene. و هدفت الدراسة إلى العزلة و تحديد الأمعائية النيابة. من التهابات سريرية مختلفة ، وكذلك تم الكشف عن عوامل الفوعة ترميز الجين بواسطة PCR.The العينات السريرية ( 100 ) جمعت من المرضى الذين يعانون من مختلف المعدية من مستشفيات مختلفة من النجف خلال الفترة من فبراير 2011 إلى يونيو 2012. الأمعائية يعزل التي تم تشخيص وحسبما ذكر في الاختبارات البيوكيميائية و الثقافية فضلا عن API 20E .        تم جمع أربعة وثمانون عزلة من الأمعائية ، من العينات المختلفة التي وزعت في نوعين من الأمعائية ، E.cloacae ( 89.3 ٪ ) و E.sakazakii ( 10.7 ٪ ) . أظهرت النتائج التي تم إنتاجها من جميع العزلات حاملة الحديد ، و كانت معظم العزلات تشكيل الكبسولة ، ولكن تعطي نتيجة سلبية ل haemolysin و البروتيني . أيضا ، 80 ( 95 ٪ ) من الأمعائية ديه CFA / الثالث و 15 ( 18 ٪ ) من العزلات هي إنتاج مبيد جرثومي .        أظهرت النتائج أن 26 ( 31 ٪ ) من العزلات تم زيارتها rpoS الجينات، و كانت هذه العزلات أكثر مقاومة ل ظروف نؤكد التي تفتقر إلى الجين. كانت المقاومة عالية في مرحلة ثابتة من ذلك في مرحلة السجل. وأظهرت النتيجة أن جميع العزلات وردت nitroreductase الجينات ، ولكن لم تتح شيجا توكسين مثل الجينات.


Article
PCR Based identification of Culex pipiens complex (Diptera: Culicidae) collected in Al-Najaf governorate
التشخيص المعتمد على تقنية التفاعل التضاعفي لسلسلة الدنا PCRلمعقد بعوض الكيولكس(Diptera: Culicidae) في محافظة النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Total genomic DNA was extracted from the whole mosquitoes according to the manufacturer’s modified insect DNA extraction protocol. The amplification of the acetylcholinesterase-2 (ace-2) locus by specific primer in a Polymerase Chain Reaction (PCR) and the flanking region of the CQ11 microsatellite methods were successfully employed to detect the genetic variation between Cx. pipiens complex mosquitoes, PCR technique was applied on 200 individually adults Cx. pipiens complex mosquitoes collected from underground and aboveground of breeding sites from Najaf governorate using diagnostic primer sets for Cx. quinquefasciatus, Cx. pipiens and Cx. molestus. The Agarose gel Electrophoresis results of PCR assay were revealed that Cx. quinquefasciatus species was distributed at percentage reached 68% followed by Cx. molestus at percentage 24% and 1.33 % for Cx. pipiens. Hybrids between Cx. quinquefasciatus and Cx. pipiens were 5.33% whereas hybrids between Cx. pipiens and Cx. molestus were limited. One of the important results of the present study was that the molecular analysis and by this technique can be detected levels the degree of hybridization between close related species for Cx. pipiens complex. The results based on PCR revealed that Cx. molestus species was most abundant than Cx. pipiens and specimens of Cx. molestus were obtained commonly from underground and rarely from aboveground. تم الحصول على كميات كافية من المادة الوراثية ( DNA ) المستخلصة من كامل جسم البعوضة باتباع الطريقة القياسية للاستخلاص وحسب تعليمات الشركة المجهزة. و باستخدام بادئات متخصصة لأنواع معقد بعوض الكيولكس Cx. pipiens complex المستخدمة في تجارب التفاعل التضاعفي لسلسلة الدنا PCR تم تكبير مناطق جينية كالموقع المسؤول عن انتاج انزيم كولين استريز acetylcholinesterase-2 (ace-2) والموقع المحيط بالتوابع الدقيقة microsatellite حيث استخدمت بنجاح لأظهار مناطق التغاير الوراثي بين معقد بعوض الكيولكس Cx. pipiens complex, حيث طبقت تقنية PCR على 200 بالغة معزولة جمعت من مواقع سطحية وتحت سطحية من محافظة النجف وباستخدام بادئات تشخصية للأنواع الثلاث Cx. quinquefasciatus, Cx. pipiens و. Cx. molestus اظهرت نتائج الترحيل الكهربائي على هلام الاكروز لنواتج تجربة PCR ان نسبة وجود النوع Cx. quinquefasciatus بلغت 68 % تبعه النوع Cx. molestus بنسبة 24 % ثم النوع Cx. pipiens بنسبة 1.33% . وكانت نسبة التهجين بين نوعي Cx. quinquefasciatus و Cx. pipiens حوالي 5.33 % في حين كانت نسبة التهجين بين نوعي Cx. molestusو Cx. pipiens محدودة. ان اهم ما يميز هذه الدراسة هو استخدام التحليل الجزييئ على مستوى الدنا في تصنيف هذه الحشرة ذات التصنيف المعقد اذ بواسطة تقنية PCR تم الكشف عن مستوى التهجين بين الانواع القريبة الصلة لمعقد البعوض الكيولكس Cx. pipiens complex .أظهرت نتائج تقنية PCR ان النوع Cx. molestusكان اكثر تواجدا من النوع Cx. pipiens حيث كان يستوطن المواقع تحت السطحية بنسبة اعلى من المواقع السطحية.


Article
Total Iron Binding Capacity (TIBC), free Iron , Ceruloplasmin,Transferrin and ferritin concentration, in pregnant women with pre-eclampsia
مجموع سعة الحديد المرتبط ، الحديد الحر ، سيرولوبلازمين ، تركيز الترانسفيرين , الفيريتين، في حالات تسمم الحمل

Loading...
Loading...
Abstract

Preeclampsia is one of the most important complications of pregnancy that is associated with increased morbidity and mortality. The evidence of increased oxidative stress due to endothelial dysfunction in preeclampsia has been well established. The increased oxidative stress is catalyzed in the presence of free transitional metals. Therefore, the relationship of iron status with preeclampsia was under investigation. The objective of the study was to compare Total Iron Binding Capacity (TIBC), Iron ,ceruloplasmin,Transferrin and ferritin concentration, in pre-eclamptic and healthy pregnant women, and to investigation the relation between these factors and preeclampsia. Method:Blood samples were collected from 40 pregnant women diagnosed as preeclampsia and 30 normal pregnant females at the hospital of Obstetrics and Gynecology between February 2012 and January 2013. We recorded TIBC count, Iron concentration, serumceruloplasmin, ferritinand Transferrin levels in both groups. Result: Mean serum iron in preeclamptic group was 97.0 ± 7.83, while 94.35± 11.81in normal group (p≤0.01). Similarly, mean serum TIBC concentration in normal pregnant and preeclamptic women were 319.65± 32.35 and 292.3 ±30.86, respectively (p≤0.01). The mean serum ferritin was 0.33± 0.056 in preeclamptic women and in normal pregnant women was0.29±0.039,significant differences were found among ceruloplasminconcentration in both groups, while the mean Transferrin in preeclamptic and in normal pregnant women were 204.61 ± 21.60584 and 223.75 ± 22.64877, respectively. In conclusion, ischemic placental tissue may be a primary source of potentially toxic iron in preeclampsia and the released iron species may contribute to the etiology and endothelial cell injury, which may be abated by antioxidant supplementation. خلفية: تسمم الحمل او كما يعرف بالضغط الحملي هو واحد من أهم مضاعفات الحمل مقترن بزيادة المرضى والوفيات ، والدليل على زيادة الاكسدة بسبب ضعف البطانية في حالات ارتفاع الضغط. يتم تحفيز زيادة في الاجهاد التأكسدي في وجود المعادن الانتقالية الحرة. ولذلك، فإن العلاقة بين حالة الحديد مع ارتفاع الضغط كانت تحت الهدف .الهدف من هذه الدراسة هو مقارنة معدل TIBC والحديد، ceruloplasmin، والتركيز Transferrine ومعدل Ferritin، في حالات ارتفاع ضغط النساء الحوامل بالمقارنة مع المجموعة الضابطة.والتحقيق العلاقة بين هذه العوامل وارتفاع ضغط الحمل الطريقة: تم جمع عينات الدم من 40 الإناث الحوامل تشخيص تسمم الحمل و 30 من الإناث الحوامل الطبيعي في مستشفى التوليد وأمراض النساء بين شباط 2012 و كانون الثاني 2013. سجلنا تركيز TIBC و تركيز الحديد، ceruloplasmin المصل، ومستويات الفيريتين Transferrine في مجموعات على حد سواء.وكان متوسط الحديد في مصل الدم في الحوامل المصابة بارتفاع ضغط الدم ( 97،0 ± 7،83)، في حين (94،35 ± 11.81)مجموعة الاصحاء p) 0.01): نتيجة. وبالمثل، يعني تركيز TIBCفي مصل الاصحاء و الحوامل ذات الضغظ المرتفع كانت( 319،65 ± 32،35 ) (30.86 ± 292،3 )، على التوالي (p 0.01). يعني مصل الفيريتين كان 0،33 ± 0،056. في المرضى وعند النساء الحوامل الطبيعية كانت (0.29 ± 0،039) تم العثور على ، فروق ذات دلالة إحصائية بين تركيز ceruloplasmin في المجموعات على حد سواء، في حين أن متوسط Transferrine في المرضى وعند النساء الحوامل الطبيعية كانت (204،61± 21،60584) (223،75 ± 22،64877) وعلى التوالي.في الختام، قد يكون نقص تروية الأنسجة المشيمة المصدر الرئيسي للحديد في حالات ارتفاع ضغط الم الحملي وأنواع الحديد التي يمكن يمكن أن تسهم في المسببات المرضية وإصابة الخلية البطانية، والتي يمكن ان ينقص تاثيرها من خلال مضادات الأكسدة التكميلية.


Article
The relation-ship between some liver functions and blood parameter in the some coronary heart diseases
العلاقة ما بين وظائف الكبد ومعايير الدم في بعض امراض القلب التاجية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was carried out on thirty women and males patients with coronary heart diseases at age (35-70) year old , in the Al-Sader medical city / Al Najaf . the present study was involved blood parameter such as ( Erythrocytes Sedimentation Rate ) and hemoglobin beside the biochemical analysis was done such as cholesterol and triglycerides measurement, also the liver enzymes (GPT and GOT ) level was estimated. Our result was revealed , the increasing in (E.S.R) of males patients (33.3% when compared with (E.S.R) in females which decline into (23.3%),while percent of the (Hb) decrease in female patients more than in the males patients ,were (36.3% , 33.3%) at respectively . the biochemical analysis was appeared elevation of the triglycerides percent in woman patients with cardiac diseases when compared with men patients , the percent was (43.4% , 36.6%) at respectively . from other hand the percentage of cholesterol in some patients men with cardiac disease was (10%) ,while the cholesterol percent in some women patient not significant differences. The present study was noticed increasing in the liver enzymes (GPT) of patients women when compared with patient men were (20%. 13.3%) at respectively. the aim of study to determine relation _ship between some heart diseases and liver functions. اجريت الدراسة على (30) مريض من الرجال والنساء يعانون من امراض القلب التاجية تراوحت اعمارهم ما بين ( 35-70 ) سنة . انتخب (15) مريض من الرجال و (15) مريض من النساء المرضى اللذين راجعو استشارية امراض القلب في مدينة الصدر الطبية في النجف عام 2011-2012 شملت نتائج الدراسة تنفيذ العديد من معايير الدم مثل قياس خصاب الدم Hb))Hemoglobin , ونسبة ترسب خلايا الدم (erythrocytes sedimentation rate) ( E. S. R) علاوة على اجراء بعض الاختبارات المتعلقة بقياس الدهون الثلاثية Triglyceride ومستوى الكولسترول cholesterol ومستوى انزيمات الكبد (GPT, GOT ). تبين من الدراسة ان نسبة (ESR) لدى المرضى الذكور (33.3%) قياسا مع الاناث (23.3%). في حين انخفض خصاب الدم عند الاناث مقارنة مع المرضى الذكور فكان ( 33.3% 36.3% ) على التوالي . وظهر ارتفاع مستوى نسبة الدهون الثلاثية عند المرضى من الاناث فكانت (36.3%و34.66%) على التوالي. وارتفعت النسبة المئوية للكولسترول لدى مرضى الرجال بنسبة (15%) في حين لن يظهر اي ارتفاع مستوى نسبة الكولسترول جدير بالذكر في المريضات من النساء .اوضحت الدراسة الحالية ارتفاع انزيم الكبد(GPT) عند المريضات مقارنة بالمرضى من الرجال فكان ( 13.3%,20%) على التوالي. الغرض من ذلك للوصول الى علاقة ما بين امراض القلب وبعض وظائف الكبد.


Article
Effect of hyperlipidemia in the atherosclerotic patients on sex hormones
تأثير الدهون في مرضى تصلب الشرايين على الهرمونات الجنسية

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was designed to explain the relationship of testosterone and estradiol levels with the serum lipid profile alteration . It has included the measurement of serum testosterone and estradiol levels in healthy subjects (40 males and 43 post – menopausal females) , atherosclerotics male (40) and post – menopausal (41) atherosclerotic females . Serum triglyceride , cholesterol , HDL- cholesterol , LDL- cholesterol and VLDL- cholesterol were also estimated in those individuals . The results revealed significant (p < 0.05) elevation of serum estradiol level in atheroselerotic males when compared with those of the control group,Estradiol also was found decreased significantly (p <0.05) when testosterone levels indicated a significant (p < 0.05) in atherosclerotic post-menopausal female when compared with control group . The results identified the details of serum lipid profile changes in conditions of different levels of sex steroids . وقد تم تصميم الدراسة الحالية لشرح العلاقة بين مستويات التستوستيرون والاستراديول مع تغيير صورة الدهون في الدم. وقد شمل ذلك قياس هرمون التستوستيرون في الدم ومستويات استراديول في مواضيع صحية (40 ذكور و 43 آخر - الإناث بعد انقطاع الطمث)، atherosclerotics الذكور (40) وآخر - انقطاع الطمث (41) إناث تصلب الشرايين. وقدرت مصل الدهون الثلاثية، الكولسترول، الكولسترول HDL-، الكولسترول الضار والكولسترول VLDL أيضا في أولئك الأفراد. كشفت نتائج هامة (ع <0.05) ارتفاع مستوى استراديول المصل في الذكور atheroselerotic بالمقارنة مع تلك المجموعة الضابطة، استراديول كما تم العثور انخفضت بشكل ملحوظ (ع <0.05) عندما أشارت مستويات هرمون تستوستيرون ومعنوية (p <0.05) في تصلب الشرايين الإناث بعد انقطاع الطمث مقارنة مع مجموعة التحكم. حددت نتائج تفاصيل التغييرات الشخصي الدهون في الدم في ظروف مستويات مختلفة من المنشطات الجنسية.


Article
Serum calcium level and some physiological markers during Pre-eclampsia and normal pregnancy in Babylon province women
مستوى مصل الكالسيوم وبعض علامات الفسيولوجية خلال   تسمم الحمل والحمل الطبيعي في محافظة بابل النساء

Loading...
Loading...
Abstract

Background: preeclampsia (PE)is a pregnancy – related hypertensive disorder occurring in the second half of the pregnancy. The calcium mineral has been proposed to play important role in the pathogenesis of preeclampsia. Subjects and methods: The data was collected from 50 normal pregnant women,35 mild preeclamptic women and 30 severe preeclamptic women who were admitted in the Babylon maternity and pediatric teaching hospital between February 2012 and December 2012.The blood samples were collected and analyzed for serum total calcium, serum ionized calcium, serum albumin, The data on body mass index (BMI),a maternal and gestational ages, blood pressure (BP) values were collected and the data were analyzed using analysis of variances (ANOVA). Results: The (BMI) and (BP) values in the preeclamptic women were significantly higher than those of individuals with normal pregnancy(p<0.001),the serum total calcium(Ca) and serum albumin(Alb) levels were highly significant lower in hypertensive pregnant in comparison with healthy ones(p<0.001),while ionized calcium levels had no significant difference between mild preeclamptic women(p>0.05) as comparison with normal pregnancy, but were significant lower(p<0.05) in the severe preeclamptic women as compared with control and mild preeclamptic groups. Conclusion: single estimation of total and ionized calcium, and serum albumin levels late in the second and third trimesters of pregnancy have a little value in the prediction of preeclampsia when the disease process was usually manifest, our study is recommended to properly performed not just these biochemical markers, additionally we must investigated the related vitamins that may be contribute in this disorder, and these tests must be early analyzed in pregnancy for prediction of the subsequent development of preeclampsia. خلفية : تسمم الحمل ( PE) هو الحمل - المرتبطة اضطراب ارتفاع ضغط الدم تحدث في النصف الثاني من الحمل. وقد اقترح المعدنية الكالسيوم ل تلعب دورا هاما في التسبب في تسمم الحمل . المواضيع و الأساليب: تم جمع البيانات من 50 امرأة حاملا العادي ، 35 امرأة مقدمات الارتعاج خفيفة و 30 امرأة مقدمات الارتعاج الشديد الذين تم قبولهم في بابل الأمومة و مستشفى تعليمي للأطفال بين فبراير 2012 و عينات الدم ديسمبر 2012.The تم جمعها و تحليلها ل مصل مجموع الكالسيوم و مصل الكالسيوم المتأينة ، الزلال في الدم، و بيانات عن مؤشر كتلة الجسم ( BMI) ، وهو الأعمار الأمهات و الحمل وضغط الدم وجمعت (BP ) القيم و حللت البيانات باستخدام تحليل التباين ( ANOVA ) . النتائج : إن (BMI ) و ( BP ) القيم في النساء مقدمات الارتعاج كانت أعلى بكثير من تلك الأفراد مع الحمل الطبيعي (ع < 0.001 ) ، و مجموع مصل الكالسيوم ( كا ) و ألبومين المصل ( الرداء ) مستويات كبيرة للغاية في انخفاض ارتفاع ضغط الدم في الحمل مقارنة مع الأصحاء ( P < 0.001 ) ، في حين كانت مستويات الكالسيوم المتأينة لا يوجد فرق كبير بين النساء مقدمات الارتعاج خفيفة (ع > 0.05) كما بالمقارنة مع الحمل الطبيعي ، ولكن كانت كبيرة أقل (ع < 0.05) في النساء مقدمات الارتعاج الشديدة بالمقارنة مع سيطرة خفيفة والجماعات مقدمات الارتعاج . الاستنتاج : تقدير واحد من الكل و المتأينة الكالسيوم ، و ألبومين المصل المستويات في وقت متأخر من الثلث الثاني و الثالث من الحمل يكون لها قيمة تذكر في التنبؤ دورية نيو انجلاند الطبية عندما كان عملية المرض عادة واضح، فمن المستحسن دراستنا ل أدائها على الوجه الصحيح ليس فقط هذه علامات البيوكيميائية ، بالإضافة إلى ذلك يجب علينا أن التحقيق في الفيتامينات ذات الصلة التي يمكن أن تساهم في هذا الاضطراب ، و هذه الاختبارات يجب تحليل في وقت مبكر من الحمل للتنبؤ التطور اللاحق لل تسمم الحمل .


Article
Effect of spraying Grofalcs and Wilt– Pruf on quality characters of fruits local trees pomegranate
تأثير الرش بال Grofalcs وال Wilt – Pruf في الصفات النوعية لثمار الرمان( Punica granatum L. ) المحلي

Loading...
Loading...
Abstract

The experiment was conducted on private orchard at AL-Kfel /Babylon on 30/6/2011 on local trees pomegranate 9 years old to investigate the effect of two concentration of Grofalcs (200 and 300) mg/L and Wilt – Pruf (2 and 4)% and combination treatment between them on quality characters of fruits in the stage of maturation .The result indicated that Grofalcs produced increasing significant in the moisture peels , pulp, juice percentage and reducing the cracking, T.S.S, acidity, anthocyanine and vitamin C in juice during fruits ripening. Castor oil was more effective than Grofalcs in that respect but the combination of Grofalcs and Wilt – Pruf were more active compared than single treatments, the treatment (Grofalcs 300 mg/L+ Wilt – Pruf 4%) gave the best results from others. تم اجراء هذه التجربة في 30 / 6 / 2011 على أشجار الرمان المحلي بعمر 9 سنوات في بستان خاص في ناحية الكفل محافظة بابل بهدف دراسة تأثير الرش بالـ Grofalcs تركيز ( 200 و 300 ) ملغم/ لتر والمادة الشمعية Wilt – Pruf تركيز ( 2 و 4 )% والمعاملات المشتركة بينهما في تحسين الصفات النوعية للثمار عند النضج لموسم الدراسة. وقد أشارت النتائج ان ال Grofalcs أدى إلى زيادة معنوية في رطوبة قشور ولب الثمار ونسبة العصير وتقليل نسبة التشقق والـ T.S. S والحموضة وصبغة الانثوسيانين وفيتامين ج عند نضج الثمار ولكن بدرجة أقل من المادة الشمعية وكانت المعاملات المشتركة أكثر فعالية في هذه الصفات مقارنة بالمعاملات المفردة وتميزت المعـاملة ( 4% Wilt-Pruf+300 mg/L (Grofalcs بحصولها على أفضل النتائج .


Article
Study the Effect of Ascorbic Acid on Inhibition of Aspergillus flavus fungus on wheat crop
دراسة تأثير حامض الاسكوربيك في تثبيط نمو الفطر Aspergillus flavus في محصول الحنطة المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

تضمنت هذه الدراسة تقييم كفاءة حامض الإسكوربيك في حماية محصول الحنطة من الإصابة بالفطر Aspergillus flavus المعزول من عدة عينات من الحنطة ، حيث تضمنت الدراسة تجربتين الأولى إستخدام الوسط الزرعي بخلطه مع حامض الاسكوربيك بعدة تراكيز كلاً على حدة ومعاملتها بالفطر لمعرفة نسبة تثبيط الفطر بحامض الإسكوربيك . بينما تضمنت التجربة الثانية ثلاث مجاميع(المجموعة الاولى تضمنت معاملة بذور الحنطة بحامض الاسكوربيك فقط ،اما المجموعة الثانية فتم معاملة البذور بالفطر مع حامض الاسكوربيك والمجموعة الاخيرة تم معاملة البذور بالفطر فقط). وأشارت النتائج إلى أن 0.5 غم / لتر من حامض الاسكوربيك الممزوج مع الوسط الزرعي بطريقة )الخلط مع الوسط ) أعطى نسبة تثبيط للفطر المذكور أعلاه بلغت 100 % في حين وصلت نسبة التثبيط عند التركيز 0.01 غم / لتر إلى 74% في الوسط الزرعي ، حيث أن إستخدام التراكيز العالية المستخدمة من حامض الاسكوربيك أعطت اعلى نسبة تثبيط. وبينت نتائج التجربة الخزنية لمحصول الحنطة أن البذور الخالية من الأضرار والمعاملة بحامض الإسكوربيك مع لقاح الفطر بلغت نسبة الإصابة 24 % مقارنة مع البذور الملوثة بلقاح الفطر A. flavus فبلغت نسبة الإصابة 89% .وقد انخفضت نسبة الإصابة الى %20 عند إستخدام حامض الإسكوربيك لوحده، وهذا يدل على إن إستخدام حامض الإسكوربيك وفر حماية لمحصول الحنطة من الإصابة بالفطر وبنسبة عالية . This study have been included the evaluation of Ascorbic acid efficiency in the protection of wheat Crops from the infected by Aspergillus flavus which is isolated from different samples of wheat . This study includes two experiments : first was included the use of cultural media by mixing with Ascorbic acid with different concentrations separately followed by A. flavus treatments to exam its inhibition by Ascorbic acid, while second experiment involved the treatment of wheat seeds by Ascorbic acid then treated it by both A. flavus and Ascorbic acid secondly finally treated by A.flavus only. Outcome results indicated that the concentration value 0.5 g/L of Ascorbic acid which is mixed with culture media by (mixing with media) method has a complete growth inhibition ,while growth inhibition ratio had been dropped to 74% at the Ascorbic acid concentration value of 0.01 g/L. Indicating that the using of high concentration of Ascorbic acid gave higher growth Inhibition ratio. Results of storage experiment of wheat crops were showed the unaffected seeds which is treated with Ascorbic acid and A.flavus the infected ratio has been reached value of 24% as compare with contaminated seeds by A.flavus which is reached 89%. This indicate that the use of Ascorbic acid set apart of protection to wheat crops form the infected by fungus with high ratio.


Article
Evaluate the effectiveness of some derivatives of 4 - amino Ante Baiaran azo as anti-life on some types of Pathogenic bacteria
تقييم فعالية بعض مشتقات 4 - أمينو أنتي بايرين آزو كمضادات حياتية على بعض انواع البكتريا المرضية

Loading...
Loading...
Abstract

This study involved the preparation of some compounds 4 - Amino Ante Baiaran Lazo and to test their ability as anti life against some types of bacteria, these compounds prepared included 4 - Amino Ante Baiaran Lazo resorcinol and 4 - Amino Ante Baiaran Lazo hydroquinone and 4 - Amino Ante Baiaran Lazo 2 - Bromovanol has been test the efficacy of these compounds against Staphylococcus aureus bacteria isolated from skin infections and Ecoli bacteria isolated from urinary tract infections and bacteria Pseudomonas aeroginosa isolated from burns.         The study results showed that the compound 4 - Amino Ante Baiaran Lazo resorcinol gave the highest effectiveness against bacteria of Pseudomonas aeroginosa The bacteria Ecoli were less sensitive to the compound , while not affected by the bacteria Staphylococcus aureus boat at all , but for the compound the other 4 - Amino Ante Baiaran Lazo hydroquinone has been given the highest impact bacteria Pseudomonas aeroginosa while the bacteria Staphylococcus aureus and bacteria Ecoli were less sensitive to the compound , while for compound III 4 - Amino Ante Baiaran Lazo 2 - Bromovanol , the results showed that the bacterium Staphylococcus aureus were more sensitivity to the compound while the types Baktirin other (Pseudomonas aeroginosa and Ecoli ) were less sensitivity to the compound . تضمنت هذه الدراسة تحضير بعض مركبات 4 – امينو انتي بايرين ازو و لآختبار قدرتها كمضادات حياتية ضد بعض انواع البكتريا وهذه المركبات المحضرة تضمنت4- امينو انتي بايرين ازو ريزورسينول و 4- امينو انتي بايرين ازو هيدروكينون و4- امينو انتي بايرين ازو 2- بروموفينول وقد تم اختبار فعالية هذه المركبات ضد بكتريا Staphylococcus aureus المعزوله من الاصابات الجلدية وبكتريا Ecoli المعزوله من اصابات المجاري البولية وبكتريا Pseudomonas aeroginosa المعزولة من الحروق. اظهرت نتائج الدراسة أن مركب4- امينو انتي بايرين ازو ريزورسينول اعطى اعلى فعالية ضد بكتريا اPseudomonas aeroginosa أما بكترياEcoli فقد كانت اقل تحسسا للمركب في حين لم تتأثر بكتريا Staphylococcus aureus بالمركب اطلاقا,أما بالنسبة للمركب الاخر 4- امينو انتي بايرين ازو هيدروكينون فقد اعطى اعلى تاثير على بكتريا Pseudomonas aeroginosa في حين ان بكتريا Staphylococcus aureus وبكترياEcoli كانتا اقل تحسسا للمركب ,أما بالنسبة للمركب الثالث 4- امينو انتي بايرين ازو 2- بروموفينول فقد أظهرت النتائج ان بكتريا Staphylococcus aureus كانت اكثر تحسس للمركب في حين ان النوعين البكتيرين الاخرين (Pseudomonas aeroginosa وEcoli ) كانا اقل تحسس للمركب


Article
Molecular study compared the gene aflR between the three types of fungi Aspergillus flavus and A.parasiticus and A.niger isolated from samples of dry food in local markets for the province of Najaf
دراسة جزيئية مقارنة لجين الـaflR بين انواع الفطريات الثلاثة Aspergillus flavus وA.parasiticus وA.niger المعزولة من عينات الاغذية الجافة الموجودة في الاسواق المحلية لمحافظة النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

This study had demonstrated that the five isolates of A.flavus are carrying the regulatory gene for Aflatoxins biosynthesis ,also ,the A.parasiticus isolate is also a carrier for this gene,whilst the A.niger four isolates had shown the regulatory gene lightly. بينت هذه الدراسة ان العزلات التابعة للفطر A.flavus والتي عددها 5 عزلات حاملة للجين المنظم لانتاج الافلاتوكسينات aflR كما ان عزلة الفطر A.parasiticus هي الاخرى حاملة لهذا الجين ,اما عزلات الفطر A.niger والبالغة اربعة عزلات ظهر الجين المنظم فيها ولكن بصورة خفيفة


Article
Effect of some plant extracts on the larvae of aquatic insects fly home (Musca domestica) (Diptera: Muscidae)
تأثير بعض المستخلصات النباتية المائية في يرقات حشرة الذبابة المنزلية ( Musca domestica) ( Diptera: Muscidae )

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to evaluate the efficiency of aqueous extracts of the Sidr Ziziphus spp and Nerium oleander Nerium spp and Elias Myrthus commuis and olive Olea sp on the larvae of Musca domestica The study showed that there are significant differences for the destruction of the larvae, where the proportion of mortality after 48 hours have scored plant oleander highest when the focus was 5 %% where 76% extract Elias scored the lowest with 50.77% followed by the lotus plant to plant olive and 66.11 by 69.44%. As at 24 hours was the plant oleander highest impact rate of 71.55 while the plant Elias lower rate ranged from 45.88%, followed by plant lotus by 58.77% and plant olive 62.44% as more than the aqueous extract of Defla in the events of the highest rate of mortality where the ratio was at over 42 hours 61.77% and the least 25.88% by Elias at the passage of 48 hours oleander scored the highest percentage range and the least 70.88% 42.33% by Elias أجريت الدراسة لتقييم كفاءة المستخلصات المائية للسدر Ziziphus spinacrisit والدفلة Nerium spp والياس Myrthus commuis والزيتون Olea sp على يرقات الذبابة المنزلية وقد أظهرت الدراسة أن هناك فروق معنوية بالنسبة لهلاك اليرقات حيث زادت نسبة الهلاكات بعد مرور 48 ساعة فلقد سجل نبات الدفلة أعلى نسبة عندما كان التركيز 5% % حيث كانت 76 %وسجل مستخلص الياس اقل نسبة حيث كانت 50.77% يليها نبات السدر ب66.11 ثم نبات الزيتون بنسبة 69.44% . أما عند مرور 24 ساعة فكان نبات الدفلة سجل أعلى تأثير بنسبة 71.55 بينما سجل نبات الياس اقل نسبة تراوحت 45.88% يليه نبات السدر بنسبة 58.77% ثم نبات الزيتون 62.44% كما تفوق المستخلص المائي للدفلة في أحداث أكبر معدل للهلاكات حيث كانت النسبة عند مرور 42 ساعة 61.77% واقلها الياس بنسبة 25.88% أما عند مرور 48 ساعة فسجل الدفلة أعلى نسبة تتراوح 70.88% واقلها الياس بنسبة 42.33% .


Article
Comparative Histological Study of Lung Chicken and Lung Sheep
دراسة نسيجية مقارنة لرئة الدجاج مع رئة الأغنام

Authors: Nuha SH. Ali نهى شاكر علي
Pages: 249-253
Loading...
Loading...
Abstract

The histology Study explaining to lung of birds which differs completely about the lung of sheep that consider as a once of animals mammalian , thus no showed tree – like of terminalies air ducts in alveoli , But observed in birds lung especially chicken , which formation from relatively small tube branching . In each Lung of bird inter primary bronchus called mesobronchus , which It's branching into multigroup of smaller tubes of parabronchi , and the Later opening into smaller cavity called Atria due to small duct a known as infundibulla . Atria the place of gases exchanges occurs between network of air capillaries and anastomsing with blood capillaries supply . أوضحت الدراسة النسيجية لرئات الطيور أنها مختلفة تماما عن الرئة في الأغنام والتي هي واحدة من الحيوانات اللبونة ، حيث لم تلاحظ التفرعات الشبيه بالتفرع الشجري no tree – like للقنوات الهوائية المنتهية في الاسناح alveoli. لوحظ في الطيور كل رئة تدخلها قصبة أولية Primary bronchi أو (mesbronchi) تتفرع الى مجموعة من القصبات الثانوية Second bronchi أو ما تسمى بـ (Parabronchi) ، وتفتح القصبات النظيره بفتحات تؤدي الى تجاويف صغيرة تدعى بالأذينات Atrium والتي بدورها تفتح بقنوات اصغر قطراً تسمى بالاقماع infundibulia ، حيث يحدث التبادل الغازي لوجود شبكة الأوعية الهوائية المتفاغرة مع شبكة الأوعية الدموية المجهزة .


Article
Using Dry Aggregate Stability as Indicator to The Desertification In Batah Region, Thi-Qar Province
استعمال ثباتية تجمعات التربة الجافة كمؤشر للتصحر في منطقة البطحاء / محافظة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

this research was conducted through three stations affected by different degrees of desertification. for the period Nov., 2007 to Sep.,2008, The aim of this research was to develop simple and accurate method for assessment the status of desertification in arid zone of lower Mesopotamian plain , to develop simple and accurate method for assessment the status of desertification in arid zone of lower Mesopotamian plain , including monthly measurements of dry aggregate stability (AS) expressing by geometric mean diameter (GMD) and weight mean diameter (MWD), The results showed the light desertified was significantly superior with values of geometric mean diameter (GMD) equal to (0.779)mm. The highest value of geometric mean diameter (0.802) mm was found in February, while the lowest values of geometric mean diameter was found in July (0.500) mm . Similarly, the weight mean diameter was significant difference among these sites . The geometric mean diameter was positively correlated with Organic matter content (0.84), weight mean diameter (0.95), total porosity (0.97), Dry Aggregate of Soil greater than 1mm (0.79) and soil moisture (0.89) ,whereas the geometric mean diameter was negatively correlated with dry bulk density (─ 0.89) and rate of soil loss (─ 0.78). In generally, The results showed the effect of soil structure on different degrees of desertification is more related of (GMD) than (MWD), أجريت الدراسة في ثلاثة مواقع متأثرة بالتصحر بدرجات مختلفة (تربة زراعية ، تربة متأثرة بالتعرية الريحية ، وتربة تنتشر فوقها الكثبان الرملية ) تقع ضمن منطقة البطحاء في محافظة ذي قار، خلال المدة من شهر تشرين الثاني 2007 ولغاية شهر أيلول 2008. لغرض تطوير طريقة مبسطة ودقيقة لتقييم حالة التصحر في منطقة السهل الرسوبي الأسفل في جنوب العراق من خلال القياسات الشهرية لثباتية تجمعات التربة الجافة Aggregate Stability (AS) المعبر عنها بدلالة كل من معدل القطر الهندسي Geometric Mean Diameter (GMD) ومعدل القطر الموزون ((MWD Mean Weight Diameter . بينت النتائج تفوق للتربة خفيفة التصحر بتسجيلها أعلى متوسط سنوي بلغ 0.799 ملم مع تسجيلها لأقصى متوسط شهري خلال شهر شباط بلغ 0.802 ملم بالقابل سجل شهر تموز أدنى متوسط شهري بلغ 0.500 ملم . كما بينت النتائج وجود اختلافات معنوية في ثباتية التجمعات الجافة المحسوبة على أساس معدل القطر الموزون بين المواقع الثلاثة وبطريقة مماثلة لمعدل القطر الهندسي .وأظهرت دراسة عامل الارتباط وجود علاقة معنوية ايجابية لمعدل القطر الهندسي مع كل من محتوى المادة العضوية(0.84) ومعدل القطر الموزون (0.95) وتجمعات التربة الجافة الأكبر من واحد مليمتر(0.79) ورطوبة التربة (0.89) ، في حين كان هنالك ارتباط معنوي سالب مع كل من الكثافة الظاهرية (─ 0.89)ومعدل التربة المفقودة بالتعرية(─ 0.78) .وبينت النتائج بشكل عام إن هنالك أفضلية في استعمال معدل القطر الهندسي بالمقارنة مع معدل القطر الموزون لبيان تأثير بناء التربة على درجات التصحر المختلفة .


Article
Effect of Ethyl Acetate extract of Eruca Sativa seeds plant in the reproductive system of males albino mice
تأثير مستخلص خلات الاثيل لبذور نبات الجرجير Eruca Sativa في الجهاز التناسلي لذكور الفئران البيض

Loading...
Loading...
Abstract

The study was performed knowing the effect of effect of Ethyl acetate extract of seeds of (Eruca sativa) plant on the Fertility of male Albino mice . used swiss albino mice (Balb/c). and the males were divided to three groups and it was 10 animals to each group . the first group it’s the control. The second ,third groups Administrated with two of eruca sativa extract doses (o.25 and o.5 ml/kg) respectively three times/ week (day after day) for 6 weeks. The treatment with the extract of eruca sativa in the Normal Males Led to : A significant increase in the total body weight And a significant increase were happened in weight of reproductive organs (testis and epidydimus) for all Extract Concentrations. and the (0.5) ml/kg concentration was more Significant than the other concentration . significant increase in the total Sperms count, Asignificont increases in the number of (Spermatogonia , Spermatocytes, Spermatids, Spermatozoa). تضمنت الدراسة معرفة تاثير مستخلص خلات الاثيل لبذور نبات الجرجير في فعالية الجهاز التناسلي لذكور الفئران البيض اذ استعملت فئران سويسرية بيض mus muscles من سلالة balb/c قسمت إلى ثلاثة مجاميع و كانت بواقع 10 حيواناتِ لكل مجموعة .المجموعة الأولى مثلت السيطرة. المجموعات الثانية والثالثة تم تجريعها اثنان مِنْ جُرَعِ مستخلص بذور الجرجير. (0 . 25 و0 . 5 مليلترِ / كيلوغرام) ثلاث مراتِ أسبوعيا بين يوم واخر ولمدة ستة أسابيعِ. وادت المعاملة بمستخلص بذور نبات الجرجير في الذكور السوية الى ما يأتي :- زيادة معنوية في وزن الجسم الكلي (غم) اذ بلغت (32.03 , 35.70 ) للجرعتين على التوالي ومجموعة السيطرة (26.13) ,كما حدثت زيادة معنوية في اوزان الاعضاء التناسلية (الخصى ,البرابخ ) ولجميع الجرع اذ بلغت للخصى (290,330) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (234) اما البرابخ فقد بلغت (128.33,142)للجرعتين على التوالي مقارنة مع مجموعة السيطرة (63.9) وكان اعلاها معنوية في التركيز( . 5 0 مليلترِ / كيلوغرام) وكانت هناك زيادة معنوية في اعداد النطف الكلي اذ بلغت (578030.33,520102.67) للجرعتين على التوالي والسيطرة (54838) وزيادة معنوية(P< 0.05) في النسبة المئوية للنطف الحية والسوية اذ بلغت (87.467,91.633) للجرعتين على التوالي اما السيطرة فقد كانت (71.033).

Table of content: volume: issue: