Table of content

AL GHAREE for Economics and Administration Sciences

مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية

ISSN: 1940794
Publisher: University of Kufa
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Magazine ALgare for Economic and Administrative Sciences: The first issue of the magazine in 2004, the magazine has been approved for scientific pueposes. Research published by the magazine is an economic research and mangemant and accountability, also published a summary of the important books and offers modern. Magazine won the award for best magazine in Iraq in 2009 and 2010.

Loading...
Contact info

algharee.mang@uokufa.edu.iq
مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية

Table of content: 2011 volume:7 issue:21

Article
أزمة اليورو 2011 : تحليل للسيناريو العالمي وآثاره المتوقعة على بلدان الخليج

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The basis of the study concerned with the development of the idea of a major, this idea is that the mortgage crisis in the United States moved into the sovereign debt crisis in Europe. Specifically in the euro area. It is an attempt to understand the mechanism of this transition in the crisis. Although the debt crisis in the real estate has not been completed so far. In an important question for any areas have the largest impact of the crisis than others? The study put the answer and its causes. Is the Persian Gulf region. In particular, we find effects of stretching in the real sector and financial sector. The study includes a full breakdown of these factors. And accurately identify all vehicles that transport crisis تمهيد أعادت أزمة أوروبا التفكير الجدي في الصراع الأيديولوجي الاقتصادي الذي هيمن في مرحلة قد قضيت بما عرف بسباق التسلح والحرب الباردة. ولعل ما استجد في ازمتي الرهن العقاري والدين السيادي (•) هو إنهما، وعلى النقيض من أزمات نهاية القرن المنصرم، قد طالتا مرتكز المنظومة الرأسمالية وأصابت سوقا من أوسع أسواقها، وهو سوق الائتمان، فانتشرتا فيه انتشار النار في الهشيم. ولا ريب أن نلتمس في ذلك، الاستثناء الذي قل نظيره في تاريخ أوروبا الحديث. فالكتلة التي شيع عنها بالقوة باتت تتراجع أمام ما نظَّرَ إليه الاشتراكيون في غضون عقود مضّينَ. أما محاولات الحل فقد بهتت وفقدت بريقها وأضحت مدعاة للتشكيك في ممكنات الحل. لقد جاء إصدار اليورو في عام 1999 على انه البديل المأمول لقيادة العملات دوليا، وانه المنافس الأقوى في التجارة العالمية، وخاصة عندما اصدر بسعر صرف كان بحدود 1.18 دولار لليورو. الا أنه لم يرق الى مستوى التوقعات. إذ كان استخدامه خجولا، فحجم تجارة الولايات المتحدة ونصيبها المهم في التجارة العالمية كان أحد اهم مسوغات تراخي الطلب العالمي على العملة الأوروبية، كما أنه الأوربيين أنفسهم عندما لم يثقوا ولم يتفقوا بشكل فعلي بعملتهم فلا ريب أن لا يتولد لديهم، ومن ثم لدى غيرهم، الوازع الحقيقي في موثوقية اعتماده في التداول الدولي. ومع هنّ وهن، بقيت جملة المتغيرات التي هي من دواعي رفع الثقة باليورو على حساب الدولار، ومنها؛ النتائج السياسية التي قبعت في مرحلة دشنتها الظروف السياسية التي رافقت القطبية الواحدة وعدم رغبة الكثير من البلدان وخاصة في تكتل الآسيان وأفريقيا الشمالية في اعتماد الدولار الأمريكي، إضافة الى زيادة عدد أعضاء منطقة اليورو من خارج الاتحاد الأوروبي وتنامي السوق الأوروبية، هذه ربما كانت هي من استقطب الثقة في التجارة العالمية ليصل الى نحو 1.6 دولار لكل يورو، فيصبح العملة العالمية الثانية من حيث التداول في التجارة والتحويلات والاستخدام في العالم. ان محصلة القوة الاقتصادية لمنطقة اليورو كانت بحق غطاء لضعف انسجام اقتصاداته. وبالرغم من الاشتراطات التي فرضتها منطقة اليورو وفق اتفاقياتها وبنودها الا أن انعدام التنسيق على المستوى الفعلي وعدم تبني اليورو من قبل أهم البلدان الأوروبية في تعاملاتها الداخلية، كما في بريطانيا، كان قد رفع الغطاء فأبان العلل في التكامل الاقتصادي للمنطقة. لذا كانت الأزمة التي باتت تنتشر في آثارها في بلدان اليورو اثباتا على ان شروط العضوية واللوائح - التي لا تنم عن قناعات حقيقية بالعمل الاقتصادي والمالي المشترك- هي لا تكفي لضمان إستقرار الوحدة النقدية فقد تم التحايل على تلك الشروط ، ليصبح إنقاذ عصر قد يعلن إفلاسه مشروع رغم القواعد المالية وللحفاظ على وحدة نقدية قد تكون بلا شك باهظة التكلفة للاقتصاديات الكبرى في منطقة اليورو. ومن اجل تحديد الخطوط العامة لسلامة التكتل الاقتصادي الأوروبي، تولدت لدى الأوروبيين رؤية مشتركة من الصناديق السيادية، قامت على ثلاثة عوامل أساسية؛ أولها اعتماد قواعد الإفصاح والشفافية التي بموجبها يمكن تحديد الانحرافات الحاصلة وتصويبها في إطار المسؤولية أمام البنك المركزي الأوروبي، أما العامل الثاني فينصب في تحديد مسارات الإنفاق المرغوبة لأموال الصناديق وخاصة في دعم رؤوس الأموال المخاطرة في الداخل ذات الأهداف المتوسطة والبعيدة الأجل وإعطاء الحرية للمستثمر الأجنبي، في حين كان العامل الثالث يتمحور في ضرورة عدم تقاطع أوجه الإنفاق لهذه الصناديق من التعديلات المطلوبة في حالة حصول الأزمات.

Keywords


Article
Administrative Corruption And Emportant Economical Effect In Iraq
الفساد الإداري والمالي واهم أثاره الاقتصادية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص الفساد الإداريAdministrative Corruption ظاهرة عالمية وإقليمية ومحلية ومجتمعية وإنسانية وجماعية وفردية نراه في شبكات الحياة وكل مجاريها, خلفها دوافع كثيرة وخصوصاً عندما تفسد عقيدة الأمة أو تشوه ملامحها أو تتداخل مع غيرها بشكل يفقدها هويتها, واتفقت الشرائع السماوية والقوانين الوضعية على تجريم هذا السلوك مهما كانت أسبابه واشكاله ومسمياته لان تأثيراته لا ينجو منها احد فهو غير منحسر بجغرافية ولا مجال ولا وطن ولا ذات لهذا فقد هبت لعلاجه كل عناصر المجتمع الإنساني ومنظماته ومؤسساته الحكومية والمدنية وكل من له شأن ومسؤولية وحيث إن التنمية ضرورة إنسانية وان الإصلاح الإداري أداة من أدوات التنمية والارتقاء نجد إن الفساد المالي والإداري يمثل عائقاً ضبابياً ومانعاً أخلاقياً وعقبة كأداء أمام تطوير المؤسسات ومنظمات المجتمع بكل أنواعه ,وسوف نحاول في هذه البحث إن نلقي الضوء على هذه الظاهرة من حيث المفهوم والأنواع والأسباب. والآثار إذ تم تقسيم البحث إلى أربعة مباحث تناول المبحث الأول مفهوم ومظاهر وأسباب الفساد الإداري والمالي,فيما تناول المبحث الثاني ظاهرة الفساد الإداري والمالي في العراق والثار الاقتصادية لتلك الظاهرة عليه, وتناول المحث الثالث مؤشرات الفساد الإداري والمالي للعراق, أما أهم الأساليب التي تحاول ان تعالج هذه المشكلة فقد تناولها المبحث الرابع,كما توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات واقترح مجموعة من التوصيات التي نراها ضرورية لمعالجة هذه الظاهرة.

Keywords


Article
Analysis of the knowledge abilites of the finacial intermediory: A comparison Explorative Study to the opinions Of a sample of financial analysts. In the Iraqi market for securities and some Iraqi banks.
تحليل القدرات المعرفية للوسيط المالي دراسة استطلاعية مقارنة لأراء عينة من المحللين الماليين في سوق العراق للأوراق المالية وبعض المصارف العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Researchers and business managers recognized what the important role of knowledge abilites in business process ,particulary in the area to take their decisions investment ,which requires expertise and experience and skill as well as knowledge about a lot of circumstances and things around them , as these requirement are not necessarily available to them to pay them to resort to finacial analysts , those who supposedly objected to carring ability of knowledge that quelifies them to assist in making investment decisions, this study has adopted an approach to examine the analysts recognize the importance of a range of knowledge abilites and its level of asample of (70) of them .المستخلص يدرك الباحثون والمدراء ورجال الأعمال ما للقدرات المعرفية من دور مهم في عمليات الأعمال سيما في مجال اتخاذ قراراتهم الإستثمارية الذي يتطلب دراية وخبرة ومهارة ومعرفة حول الكثير من الظروف المحيطة بهم، أذ أن هذه المتطلبات ليست بالضرورة متوافرة لديهم دفع بهم للجوء إلى المحللين الماليين الذين يفترض أنهم حاملين لهذه القدرات المعرفية التي تؤهلهم للمساعدة في اتخاذ القرارات الإستثمارية وقد تبنت هذه الدراسة منهجا لفحص مدى إدراك أولائك المحللين لأهمية مجموعة من القدرات المعرفية البدنية والذهنية ومستواها لعينة منهم بحجم (70) فرد دراسة" مقارنة في كل من سوق العراق للأوراق المالية وبعض المصارف العراقية، وقد توصلت الدراسة إلى إدراك فوق المتوسط لعينة البحث لأهمية القدرات الذهنية وإدراك عالي نسبيا لأهمية القدرات البدنية ، ومستوى فوق المتوسط لهاتين القدرتين لدى عينة البحث، كما توصلت الدراسة الى عدم وجود فروق معنوية بين عينة المصارف وعينة سوق العراق الا في مستوى القدرات الذهنية تضمن البحث محاور أربعة انصرف الأول لمنهجيتها و الثاني للتاطير النظري والثالث لعرض النتائج وأختبار الفرضيات فيما خصص محورها الرابع للأستنتاجات والتوصيات.

Keywords


Article
(أثر مكونات تكنولوجيا التصنيع الفعال في أداء العمليات) دراسة استطلاعية في معمل خياطة ألبسة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study focused on the fundamental idea that the constantly changing needs and desires of diverse customers leading to increased bidding among business organizations, which leads to the need for organizations adopting modern techniques and systems in manufacturing aimed at strengthening their competitive position and thereby increase their profits The apparent objective of the study offer a conceptual framework for the subject of manufacturing technology and knowledge of agile components and stop the application in an environment that the Iraqi industrial organizations hired a researcher for which is available in the literature of the subject of our study as an application based on hypotheses president and other sub-address part of them diagnosed association relationships between the components of agile technology manufacturing processes and performance Indicators, like the other part diagnosing the impact relations between the components of agile manufacturing technology and processes and performance indicators were selected garment factory sewing men's Najaf is the site. To undertake the study and used in the study multiple statistical analysis tools and data processing using statistical belts (spss-10) They could study the existence of ties between the association and the impact of variables. And occupies a changing information technology ranked first in the relations between the association and influence in the performance of operations compared to other variables, which indicates the great importance of information technology in manufacturing processes agile. The study resulted in recommendations for adopting agile manufacturing technology at the plant in accordance with proper scientific Guidelines need to keep abreast of technological developments in order to increase the performance level of operations in the lab as well as recommendations and other proposals. المستخلص ترتكز هذه الدراسة على فكرة أساسية مفادها إن التغير المستمر في حاجات ورغبات الزبائن المتنوعة يؤدي إلى زيادة شدة المنافسة بين منظمات الأعمال، الأمر الذي يقود المنظمات إلى ضرورة تبني تقنيات ونظم حديثة في التصنيع بهدف تعزيز مركزها التنافسي وبالتالي زيادة أرباحها. يتجلى هدف الدراسة بعرض إطار نظري لموضوع تكنولوجيا التصنيع الفعال ومعرفة مكوناته ومستلزمات تطبيقه في بيئة المنظمات الصناعية العراقية، استعان الباحث لأجله بالمتوفر في أدبيات الموضوع كما تضمنت الدراسة جانباً تطبيقياً استند على فرضيات رئيسة وأخرى فرعية تناول قسم منها تشخيص علاقات الارتباط بين مكونات تكنولوجيا التصنيع الفعال وأداء العمليات بمؤشراته، واهتم القسم الآخر بتشخيص علاقات الأثر بين مكونات تكنولوجيا التصنيع الفعال ومؤشرات أداء العمليات وتم اختيار معمل خياطة الألبسة الرجالية في النجف موقعاً لإجراء الدراسة واستخدمت في الدراسة أدوات إحصائية متعددة لتحليل ومعالجة البيانات باستخدام الحزمة الإحصائية (SPSS-10) وتوصلت الدراسة إلى وجود علاقات ارتباط وتأثير بين متغيراتها. احتل متغير تقانة المعلومات المرتبة الأولى في علاقات الارتباط والتأثير في أداء العمليات قياساً بالمتغيرات الأخرى مما يشير إلى الأهمية الكبيرة لتقانة المعلومات في عمليات التصنيع الفعال. تمخضت الدراسة عن توصيات لتبني تكنولوجيا التصنيع الفعال في المعمل وفق المبادئ العلمية الصحيحة مع ضرورة الإحاطة بكل التطورات التكنولوجية من اجل زيادة مستوى أداء العمليات في المعمل، فضلا" عن التوصيات والمقترحات الأخرى.

Keywords


Article
The relationship between the ethical behavior of the leadership and organizational commitment Experimental study in the Faculty of Management and Economics
العلاقة بين السلوك الأخلاقي للقيادة والالتزام التنظيمي دراسة اختبارية في كلية الإدارة والاقتصاد

Loading...
Loading...
Abstract

This Research targets to identify the relationship or impact between the dimensions of leadership behavior moral of the three (the availability of ethical conduct, practices, ethical conduct, and promote ethical behavior) and organizational commitment to a sample of the teaching Faculty of Management and Economics at the University of Qadisiyah, launched from the premise that ((there is a relationship and the impact of the dimensions of driving behavior ethical organizational commitment)). The questionnaire was distributed to (34) teaching to form a ratio (50%) of the teaching faculty. After analyzing the data to answer the research sample, and hypothesis testing using a number of methods and statistical tools of Downtown arithmetic mean, standard deviation, and correlation and regression was verified by the premise of research, has been a set of recommendations that focus essentially on the need to focus on moral values and consolidate apolitical as a foundation for the survival of the organization and success.الملخص يستهدف البحث التعرف على العلاقة أو الأثر بين أبعاد سلوك القيادة الأخلاقي الثلاث (توافر السلوك الأخلاقي، ممارسات السلوك الأخلاقي، وتعزيز السلوك الأخلاقي) والالتزام التنظيمي لعينة من تدريسي كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة القادسية، منطلقاً من فرضية مفادها ((توجد علاقة واثر لأبعاد سلوك القيادة الأخلاقي على الالتزام التنظيمي)). وقد تم توزيع الاستبانة على (34) تدريسي لتشكل نسبة (50%) من تدريسي الكلية. وبعد تحليل البيانات لإجابات عينة البحث، واختبار الفرضيات بالاستعانة بعدد من الوسائل والأدوات الإحصائية المتمثلة بالوسط الحسابي، والانحراف المعياري، ومعامل الارتباط والانحدار تم التحقق من صحة الفرضية التي أنطلق منها البحث، وقد تم وضع مجموعة من التوصيات التي تركز جوهرها على ضرورة الاهتمام بالقيم الأخلاقية وترسيخها باعتبارها ركيزة أسياسية لبقاء المنظمة ونجاحها.

Keywords


Article
تأثير أخلاقيات الأعمال في تحقيق الميزة التنافسية أنموذج إسلامي مقترح للمنظمات المحلية المعاصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The current paper deals the subject of business ethics as one of the contemporary issues in the worldwide. The subject may demonstrate a global efficacy and range to the affairs of the local and international markets. The organizations in general seek to realize the target basis of survival and continuity. This target per se is patterned via achieving the competitive criterion that has an ethical trend either towards the clients and workers or any sector of stakeholders. The principles of quietness, faithfulness, mutual interest, the legitimating of the various administrative behaviors for business organizations, as well as the ethical standards of workers, leaderships, structures and other ethical systems perform their effect on the abilities of the organization to meet the client needs. This can be said to be the theoretical basis to set out an idealized model of connecting the trends and horizons of the ethical organization on the one hand and the competitive criterion on the other. In order to elucidate this model, several justifications for the questions have been represented to specify the facets of Arab organizations in the process of manipulating the business ethics. The paper concluded a group of results to shedlight on the theoretical formulaic and the applicable trends of the supposed model of the business ethics. الملخص يتطرق البحث إلى موضوع أخلاقيات الأعمال بوصفه من الموضوعات المعاصرة التي تكتسب أهميتها ومداها من واقع حال الأسواق المحلية والعالمية التي تسعى فيها المنظمات إلى البقاء والاستمرار من خلال امتلاك الميزات التنافسية ذات البعد الأخلاقي سواء تجاه الزبائن أو العاملين أو أية جهة من المشاركون. إن الهدوء والإيمان والمنفعة المتبادلة وشرعنة التصرفات الإدارية المختلفة واعتماد مبادئ المسؤولية الاجتماعية يمكن أن تصبح مداخل للتوجهات الأخلاقية لمنظمات الأعمال، كما أن أخلاقيات العاملون والقيادة والهياكل والأنظمة الأخلاقية تؤثر في امتلاك المنظمة لقدرات ومزايا الإيفاء بمتطلبات زبائنها وهو ما يعدّ الأساس النظري لتقديم أنموذج للربط بين أبعاد المنظمة الأخلاقية والمزايا التنافسية . ولتقديم ذلك الأنموذج طرح البحث عدد من المبررات والتساؤلات التي تحدد أوجه تعامل المنظمات المحلية مع موضوع أخلاقيات الأعمال ، وانتهى البحث باستنتاجات وتوصيات حاولت تسليط الضوء على الأطر النظرية للموضوع والأبعاد التطبيقية للأنموذج المقترح .

Keywords


Article
دور إدارة المعرفة في استثمار رأس المال البشري لتحقيق الأداء الإستراتيجي ((دراسة تطبيقية في معمل سمنت الكوفة))

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The given showed the nineties of the last millennium surge of interest associated with the knowledge and concepts such as human capital, learning organizations and the information society information society, intellectual assets and knowledge assets, knowledge-based economy and knowledge economy, essential to business organizations, as the survival of the company the forefront of the possession of which requires competitors to manage the so-called knowledge or mental force which contribute significantly to the investment of human capital in organizations, contemporary works, and works in each to absorb all the changes that surround the business organizations of any inquiry, known as the strategic performance. A result, the current study aims to identify the role of knowledge management in the investment of human capital and their impact on the achievement of strategic performance ((applied study in the Kufa Cement Plant)), and the study on a set of assumptions is that the president of knowledge management operations of the Chairperson: (to generate knowledge, stored knowledge, the distribution of knowledge, application of knowledge) related to activity of human capital chairperson: (polarization, development, maintenance), each linked to the achievement of strategic performance, and achieve the goal of this study was built virtual model shows the relationship between variables, and the study in the completion of the items on the theoretical framework of reference sources, and literature and Arab and foreign countries relevant to the subject of the study, as well as the use of the Internet. While the application has been completed depending on the methods and tools, the following: (interviews, direct observation,-resolution). With the data were analyzed using a set of statistical indicators and with the help of statistical program (SPSS V.15), and finally found this study to a group of field theory and the conclusions which were drawn on to provide a set of recommendations consistent with these conclusions المستخلص أظهرت معطيات عقد التسعينات من الألفية الماضية تصاعد الاهتمام بالمعرفة والمفاهيم المرتبطة بها مثل رأس المال البشري human capital، ومنظمات التعلم learning organization, ومجتمع المعلومات information society, والأصول المعرفية knowledge assets, واقتصاد المعرفة knowledge economy, ضرورة أساسية لمنظمات الأعمال, إذ أصبح بقاء الشركة في طليعة المنافسين يتطلب منها امتلاك لإدارة المعرفة أو ما يسمي بالقوة العقلية التي تساهم بشكل كبير في استثمار رأس المال البشري في منظمات الأعمال المعاصرة, ويعمل كل منهما في استيعاب مجمل التغيرات التي تحيط بمنظمات الأعمال أي تحقيق ما يعرف بالأداء الاستراتيجي. نتيجة لذلك تهدف الدراسة الحالية إلى التعرف على دور إدارة المعرفة في استثمار رأس المال البشري وأثرهما في تحقيق الأداء الإستراتيجي ((دراسة تطبيقية في معمل سمنت الكوفة)), وتقوم الدراسة على مجموعة من الافتراضات الرئيسة تتمثل في إن عمليات إدارة المعرفة بعملياتها الرئيسة: (توليد المعرفة، خزن المعرفة، توزيع المعرفة، تطبيق المعرفة) لها علاقة بفعاليات رأس المال البشري الرئيسة: (الاستقطاب، التطوير، المحافظة)، وكل منهما له علاقة بتحقيق الأداء الاستراتيجي، ولتحقيق الهدف من هذه الدراسة تم بناء نموذج افتراضي يوضح العلاقة بين متغيراتها، ولقد اعتمدت الدراسة في إتمام مفردات الإطار النظري على المصادر والمراجع والأدبيات العربية والأجنبية ذات الصلة بموضوع الدراسة، فضلاً عن استخدام شبكة الانترنت. بينما تم أنجاز الجانب التطبيقي بالاعتماد على الأساليب والأدوات الآتية: (المقابلات الشخصية، الملاحظة المباشرة، الإستبانة). فيما تم تحليل البيانات بالاستعانة بمجموعة من المؤشرات الإحصائية وبمساعدة البرنامج الإحصائي ( SPSS V.15 )، وأخيراً توصلت هذه الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات النظرية والميدانية والتي تم الاستناد عليها لتقديم مجموعة من التوصيات المنسجمة مع هذه الاستنتاجات.

Keywords


Article
العدالة التنظيمية والدمج التنظيمي ودورهما في تقليل سلوك العمل المنحرف دراسة تطبيقية في معمل سمنت المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The current research aims to test the relationship between dimensions of organizational justice (distributive, procedural and interactional) and counterproductive work behavior by mediator role of organizational identification. With data was collected from sample of employees in AL-Muthanna cement factory consisted of (108) individuals, the author tested research's hypotheses which regard direct and indirect effecting relationships among research's variables. The author utilized set of statistical tools for testing validity of research's measures and testing research's hypotheses as structural equation modeling, regression analysis and Sobel's test. The findings proved validity of most of hypotheses. Following study's recommendations offered. المستخلص يهدف البحث الحالي الى اختبار العلاقة بين ابعاد العدالة التنظيمية (التوزيعية ، والاجرائية والتعاملات) وسلوك العمل المنحرف من خلال الدور الوسيط لمتغير الدمج التنظيمي. ومع بيانات جمعت من عينة من العاملين في معمل سمنت المثنى ضمت (108) فرد اختبر الباحث فرضيات البحث والتي تدور حول علاقات التاثير المباشر وغير المباشر بين متغيرات البحث. واستخدم الباحث عدد من الادوات الاحصائية لاختبار ملائمة مقاييس البحث واختبار الفرضيات كنمذجة المعادلة الهيكلية وتحليل الانحدار واختبار (Sobel). وقد اثبتت نتائج البحث صحة اغلب الفرضيات والتي صيغ بصددها جملة من التوصيات التي التي تفيد واقع العمل التنظيمي في بلدنا العزيز.

Keywords


Article
استخدام أسلوب الإدارة البديلة أو إدارة الظل في مواجهة الأزمة التسويقية بحث تطبيقي في شركة أمنية لتسويق أجهزة الاتصالات الثابتة والمحمولة

Loading...
Loading...
Abstract

Focused research problem in the lack of marketing in the company in question to the competent human resources and effective as the ideas and theses managers successive individuals and those working below the level of ambition, as well as the absence of clear signals predicted the existence of an integrated marketing plan that can elevate the company to refineries competitors despite provide a budget to be good for this device, and stems the importance of research by the desire to know the points of the crisis and which have prevented the Company access to the space of free competition and work on finding appropriate solutions, as well as the ability to configure your marketing to a new on achieving compatibility and coherence between him and the management of contemporary or the prevailing "shadow management", As for the objectives of the research was the adoption of the concept of modern management concepts in the face of contemporary crises faced by Organization (Department of shade) and highlight the strategic role of marketing and in particular from both sides: o Distribution (product, service) and the right way. o promotion and advertising using various promotional methods such as information, pictures, posters and more. The study found a range of positive results was the recommendations are as follows: 1) the use of alternative governance or management of companies in the shadows in crisis marketing sharp and characterized by a partial delegation of authority and decentralized management and marketing management fully independent for the management of the center. 2) focus on the distributional and promotional policy as another option to get out of the crisis faced by companies and rely on expanding the geographic reach of point of sale and provide ongoing support and appropriate for the main selling points and secondary schools. 3) correct use of alternative governance institutions in the non-for-profit organization as a means of achieving non-material, and is also valid to use this method in the institutions-for-profit, but the crisis of low-impact marketing. 4) the need to understand the sources and reasons for the crisis facing the companies as the correct scientific and diagnostic variables before proceeding with development of the marketing plan well in advance. الخلاصة تركزت مشكلة البحث في افتقار قسم التسويق في الشركة قيد البحث إلى الموارد البشرية الكفوءة والفاعلة إذ كانت أفكار و أطروحات المدراء المتعاقبين والأفراد العاملين منهم دون مستوى الطموح, كذلك عدم وجود إشارات واضحة تنبأ بوجود خطة تسويقية متكاملة تستطيع أن ترتقي بالشركة إلى مصافي الشركات المنافسة بالرغم من توفر ميزانية لا باس بها لهذا الجهاز, وتنبع أهمية البحث من خلال الرغبة في معرفة مكامن الأزمة والتي حالت دون وصول الشركة إلى فضاء المنافسة الحرة والعمل على إيجاد الحلول المناسبة لها, كذلك القدرة على تكوين جهاز تسويقي جديد يعمل على تحقيق التوافق والترابط بينه وبين الإدارة المعاصرة أو السائدة "إدارة الظل", أما بالنسبة لأهداف البحث فكانت تبني مفهوم حديث من مفاهيم الإدارة المعاصرة في مواجهة الأزمات التي تعاني منها منضمات الأعمال وهو (إدارة الظل ) و إبراز الدور الاستراتيجي للتسويق وبالخصوص من جانبي:  التوزيع (المنتج ،الخدمة)و بالشكل الصحيح.  الترويج والدعاية باستخدام مختلف الوسائل الترويجية مثل الإعلام والصور و البوسترات وغيرها. وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج الايجابية وقد كانت التوصيات كما يلي: 1) استخدام أسلوب الإدارة البديلة أو إدارة الظل في الشركات التي تعاني من أزمات تسويقية حادة والتي تمتاز بتفويض جزئي للصلاحيات والإدارة اللامركزية وإدارة تسويق مستقلة بشكل كامل عن إدارة المركز. 2) التركيز على السياسة التوزيعية والترويجية كخيار آخر للخروج من الأزمة التي تواجه الشركات والاعتماد على توسيع الرقعة الجغرافية لنقاط البيع وتوفير الدعم المستمر والملائم لنقاط البيع الرئيسة والثانوية. 3) يصح استخدام أسلوب الإدارة البديلة في المؤسسات الغير هادفة للربحية كأحد وسائل تحقيق الأهداف الغير مادية, ويصح أيضا استخدام هذا الأسلوب في المؤسسات الهادفة للربحية ولكن ذات أزمة تسويقية منخفضة التأثير. 4) ضرورة فهم مصادر وحيثيات الأزمة التي تواجه الشركات بالشكل العلمي الصحيح وتشخيص متغيراتها قبل الشروع بوضع الخطة التسويقية بوقت كاف.

Keywords


Article
Analytical Method by Clustering Data Mining for Performance Evaluation
طريقه تحليلية بعنقدة تنقيب البيانات لتقويم الاداء

Authors: المدرس غازي جوني
Pages: 211-221
Loading...
Loading...
Abstract

Data mining deals with the discovery of hidden knowledge, unexpected patterns and new rules from large database, Basically it is concerned with the analysis of data and the use of software techniques for finding patterns in sets of data, one of its main terms is the clustering, which is mean, the process of dividing a database into mutually exclusive groups such that the members of each group are as close as possible to one another , and different groups are as far as possible from one another , where distance is measured with respect to all available variables. Clustering is perhaps the most frequently used data mining algorithm, being useful in its own right as an exploratory technique, and also as a subroutine in more complex data mining algorithms such as rule discovery, indexing, summarization, anomaly detection, and classification, In the last decade the educational institutions began to apply the standards of quality and accreditation, one of the most important standards is the( Planning and Evaluation) therefore; all the educational institutions activities must be evaluate according to logical and scientific methods, clustering methods have been applied in this research for a real cases concerned with Foundation Technical Institutes (FTE) to have fairly evaluation of performance among FTE branches in giving educational courses to the society(year 2006-2009 ),Complete Linkage method gives perfect and meaningful structure to have analytical method for fairly evaluation of performance to be identical with the standards of quality and accreditation, while the traditional evaluation depends only on the number of courses. الخلاصة تنقيب البيانات يتعاملَ مع إكتشافِ المعرفةِ المخفيةِ، أنماط غير متوقّعة وقوانين(قواعد) جديدة مِنْ قاعدةِ البيانات الكبيرةِ، أساساً هو مُهتمّ بتحليلِ البياناتِ وإستعمالِ تقنياتِ البرامجِ لإيجاد الأنماطِ في مجموعاتِ البياناتِ، إحدى تقنياته الرئيسيةِ( العنقده)، والذي يعني عملية تَقسيم قاعدة بيانات إلى مجموعاتِ خاصه مشتركه(بخواص) تتقارب بالتشابه وتتباعد بالاختلاف بقدر الإمكان مِنْ أحدهما الآخر، حيث أنَّ المسافة تقاس حسب المتغيّرات المتوفرة. تعتبر العنقده الاكثر استخداما في خوارزميات التنقيب عن البيانات ومفيده كتقنيه استطلاعيه وكروتين ثانوي للبحث عن اكثر البيانات تعقيدا وفي كثير من المجالات كاكتشاف القواعد ,الفهارس, التصنيف, الاختصار واكتشاف بعض الشاذ من البيانات ، في العقد الأخير بَدأتْ المؤسساتُ التربوية بتَطبيق معاييرِ الجوده والاعتماد، إحدى أهم المعاييرِ هوالتخطيط والتقويمُ، لذا كُلّ نشاطات المؤسساتِ التربويةِ يجب أنْ تُقومَ طبقاً لطرق علميه و منطقيه ، طرق العنقده طبقت في هذا البحث على حالات حقيقيه تتعلق بهيئه التعليم التقني لايجاد تقويم اداء منصف بين فروعها للعامين (2006-2009) للدورات التعيلميه المقدمه للمجتمع. طريقه الارتباط الكامل اعطت تركيبه مثاليه و ذات معنى لطريقه تحليليه لتقويم اداء منصف يطابق معايير الجوده والاعتماد, بينما يَعتمدُ التقويمَ التقليديَ فقط على عددِ الدوراتِ.

Keywords

Table of content: volume:7 issue:21