Table of content

Journal of International studies

مجلة دراسات دولية / تصدر عن مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية

ISSN: 19929250
Publisher: Baghdad University
Faculty: center for strategic and international studies
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Journal of international studies is a specialized quarterly, and acknowledged Journal published by center for international studies which is concerned by the international and strategic affairs , as it published researches about international and strategic relationship for Asia,Africa,Europe and America .
The Journal publishes the researches that depend on the scientific techniques in writing documentation ,objectivity and accuracy according to the followed scientific and academic rules.
Its also published the reviews of books and thesis as it covers the scientific seminars and conference

Loading...
Contact info

جمهورية العراق- بغداد- الجادرية - مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية - جامعـة بغداد
p.o.B 47018

jour.cis@cis.uobaghdad.edu.iq
j.inters@cis.uobaghdad.edu.iq
0096417784204

Table of content: 2013 volume: issue:55

Article
Employing for civil society organizations
التوظيف الأمريكي لمنظمات المجتمع المدني

Loading...
Loading...
Abstract

After the events of September 11, 2001 and the war in Afghanistan and Iraq, the qualitative change in U.S. strategic thinking has been changed , especially change the dictatorial regimes by using military force and the continuation of the global war on terrorism, which led to an increase in U.S. military spending. Also, the United States of America used new approach by using soft power in dealing with social challenges, as religious extremist and the spread of the phenomenon of international terrorism, through the employment of civil society organizations in some developing countries. To study this subject, the research was divided into four sections. The first section, the theoretical entrance, the second focused on the motives and goals of employing American civil society organizations. Third, browse recruitment methods, and the fourth study Egypt model, in addition to the conclusion and findings. . بعد أحداث 11 أيلول 2001 وحرب أفغانستان والعراق، حصل تغيير نوعي في التفكير الاستراتيجي الأمريكي، وخاصة التعامل مع الأنظمة الديكتاتورية باستخدام القوة الصلبة، واستمرار الحرب العالمية على الإرهاب ، مما ادى إلى زيادة الانفاق العسكري الأمريكي. وبهدف تقليله استخدمت الولايات المتحدة الأمريكية أسلوبا جديداً اعتمد القوة الناعمة في التعامل مع التحديات الاجتماعية ، كالتطرف الديني وانتشار ظاهرة الإرهاب الدولي، وذلك من خلال توظيف منظمات المجتمع المدني في بعض الدول النامية . لدراسة هذا الموضوع ، تم تقسيم البحث إلى أربعة أقسام . القسم الأول ، المدخل النظري، والثاني ركز على الدوافع والأهداف الأمريكية من توظيف منظمات المجتمع المدني. والثالث، استعرض أساليب التوظيف، والرابع دراسة مصر أنموذجا، فضلاً عن الخاتمة والاستنتاجات.


Article
French- Libyan relations: historical background and future vision
العلاقات الفرنسية-الليبية

Loading...
Loading...
Abstract

The Relations between France and Libya are distinguished to be unstable and witnessed many crisis reached to the military confrontations and War in Chad in the eighties of the last century. But after 2003 the relations started to improve between the two states especially after the improvement of Libya's relations with the western countries generally. This research deals with the nature of the relations after the outbreak of Libyans Revolution in 17 February 2011 when France gone aggressive toward Mua'amar al-Qadhafi regime to the extent that France participated in the military intervention with NATO to end the regime, and beginning the new phase of relations between France and Libya based on alliance and cooperation in the Future تميزت العلاقات الفرنسية-الليبية بحالة من عدم الاستقرار وعرفت الكثير من الأزمات وصلت إلى المواجهات العسكرية والحرب التي دارت على ارض دولة تشاد في ثمانينيات القرن العشرين،ثم حصل نوع من التطبيع في هذه العلاقات بعد عام 2003 مع التحسن في العلاقات الليبية-الغربية عامة والتي انعكست على تطورها مع فرنسا خاصة.ولكنها شهدت موقفا فرنسيا متشددا من حكم الزعيم معمر القذافي بعد اندلاع الثورة الليبية في 17شباط2011 وصلت إلى حد التدخل العسكري الفرنسي إلى جانب حلف الناتو من اجل الإطاحة بالنظام، والذي تم بالفعل في تشرين الأول 2011 وبدء مرحلة جديدة من التعاون والتحالف بين ليبيا وفرنسا،نسعى إلى تبيان الرؤى المستقبلية له في هذا البحث


Article
The American strategic role in replacing
الدور الاستراتيجي الامريكي في احلال النظم الديمقراطية

Loading...
Loading...
Abstract

Role Theory has been built on a behavioral hypothesis associated with the individual, society, the state,and the features that play an important role in making a decision. The idea of the theory stems also from the roles that are associated with the social situations which frequently are changeable, so the role changes according to that changes. Therefore, the theory focuses on two types of analysis; the first one specialized in political systems and the role of the individuals, society and their impact on the internal building for the state as for analyzing roles and distributing them. While the second level analyzes the roles of the influential individuals on the global politics, as it is not necessary the individuals should be presidents. The conceptual role considers foreign policy is an opened system which expresses social developments built on the facts of the past and the developments of the future. لا مناص عند الحديث عن التحولات الديمقراطية وخاصة(الثورات) في الوطن العربي من القول انها امتداد لبيئة دولية متحولة . شواهد التحول فيها شديدة الوضوح على المستوى السياسي الدولي في الاقل، يتمظهر الوضوح ليس في فرية الديمقراطية وحقوق الانسان والتدوال السلمي للسلطة كما ترى الانظمة الديكتاتورية التي لا تقيم وزناً للتحولات الكونية . بل من واقعية تلك المطالب العالمية وضروراتها الانسانية،اذ لا مجال للحديث عن تكافل دولي مستقبلي لمواجهة التحديات المصيرية الا بخلق بيئة سياسية تتفق في المشتركات العامة ،ثم تتفق كذلك على سوية الانسان في حقوقه العامة في الاقل، والتي اصبحت من مستحقات عالم نهاية التاريخ بوصف فوكوياما. الوطن العربي ولسنوت خلت تكالبت عليه قوى عالمية ومحلية متعددة فاستبدت بانسانه ،ونهبت ثرواته واهانت كرامته. فتحول هذا الوطن في بعض اجزائه ،الى حواضن مرضية عابرة للحدود الوطنية ،اذ لم تسلم من شرور تلك الحواضن اكثر الدول تقدماً وحذراً وتحوطاً،وتوالدت على مر العقود الماضية فلسفات فكرية متقاطعة وضاربة في الكراهية الانسانية، القاعدة مثلاً وصراع الحضارات مثلاً آخر، وتحولت حدود الاسلام في التوصيفات الفكرية الى دموية ،وحين اتسعت مساحات االفعل وتأثيراته الجدية ، وبان ضعف الحيلة في وأده،اصبح التغيير ليس ضرورة محلية بل انسانية وعالمية في حين واحد. في بعدها الانساني تتجلى الضرورات في المظلوميات الاجتماعية والسياسية هدراً وسحقاً للحقوق الطبيعية ، واكسيراً يغذي التطرف البشري في بعده العالمي، ومن ثم لا بد من خلق ظروف محلية وبمساندة دولية للتخلص من النتائج الكارثية للكراهية الانسانية ومحاولة خلق بيئة تسامح عالمية . من هنا يمكن النظر بواقعية في ( الثورات) العربية على انها ضرورة قومية نهضوية ،ومن هنا ايضاً نستطيع ان نتيقن ان الادوار الضارة بالمسيرة العربية الاقليمية والدولية ينبغي ان تتغير ، هذا التغير في الدور الدولي بشكل عام والامريكي بشكل خاص هو المساهمة الجادة مع العالم العربي لمعاودة النهوض ونفض غبار الماضي والبدء بمسيرة جديدة لحاقاً بركب الامم المتمدنة وهي الخطوة السليمة في مجال المصالحة مع العالم العربي والاسلامي على حد سواء .


Article
Challenges facing Iraqi women assume leadership positions
التحديات التي تواجه تبوء المرأة العراقية للمواقع القيادية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the challenges facing Iraqi women who assume leadership positions from the perspective of policy-makers, through a prospective study of men representatives in parliament. The study consisted of 47 men in state's institutions, and the questionnaire is used as a tool to collect data and information to achieve the objectives of the research, as it used a number of reliable and valid statistical tools, to reach the following significant results: 1- Half of the men of the study agree that 40% of Iraqi women are excellent in domestic affairs, 38% in the economic field, and 21% in the social field. 2- 57% of men of the study are not convinced by the representation of women in parliament which reached to 25%, while 21% supported this percentage. 3- 68% of cultural traditions are considered the most important challenges facing women in leadership positions, then 51% of security situation challenges, then community incentive 44%, and the incentive household 42%. يهدف البحث الى التعرف على التحديات التي تواجه تبوء المرأة العراقية في المواقع القيادية من وجهة نظر أصحاب القرار السياسي ، من خلال استطلاع أراء عينة من القيادات الرجالية في مجلس النواب، تكونت عينة الدراسة من 47 رجلاً قيادياً في مؤسسات الدولة، وقد استخدمت الاستبانة كاداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات من العينة المبحوثة ولتحقيق أهداف البحث تم استخدام عدد من الادوات الاحصائية بعد التاكد من صدقها وثباتها، وقد استخدمت التكرارات والنسب المئوية وتوصل البحث الى اهم النتائج الاتية : 1.تتفق مايقارب نصف عينة الدراسة على إن المجال الذي ابدعت فيه المرأه العراقية هو المجال الاسري بنسبة 40% والمجال الاقتصادي بنسبة 38% والمجال الاجتماعي بنسبة 21%. 2.بلغت إجابات 57% من العينة المبحوثة بانهم غير مقتنعين بنسبة تمثيل المرأة في البرلمان والبالغة 25% ، بينما أيد 21% من العينة هذه النسبة. 3.شكلت ثقافة المجتمع بنسبة 68% أهم التحديات التي تواجه تبوء المرأة في المواقع القيادية ثم تحدي الوضع الأمني بنسبة 51% والحافز المجتمعي 44% ثم الحافز الأسري بنسبة 42%.


Article
Arabian Movements of change and their impact on the security of the Gulf Cooperation Council
حركات التغيير العربية وانعكاسها على امن دول مجلس التعاون الخليجي

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the security of GCC after the changes happened in the region which bring down several Arab regimes and the impact of these changes on the security of the GCC. The threats they face are not due only to the changes of the region, but extended to include security threats directly from the inside of the GCC. The research shows the most prominent strength and weakness points in the security equation for the GCC and particularly in terms of internal threat regarding the regional threat to the security and stability of the Gulf. The research also shows the attitudes of international and regional countries from the movements in GCC, which took in consideration there strategic interests under the increasing role of some regional powers that seem to be cautious about the regional changes and the movements in countries of the Gulf Cooperation Council. يتناول البحث أمن دول مجلس التعاون الخليجي بعد التحولات التي شهدتها المنطقة بسبب حركات التغيير التي أطاحت بالعديد من الأنظمة العربية ومدى انعكاس ذلك على امن دول المجلس فالتهديدات لم تعد تقتصر على تهديدات بسبب الحراك الذي شهدته العديد من الدول، بل امتدت لتشمل تهديدات أمنية مباشرة تنبع أساسا من الداخل تتمثل في تصاعد موجة الحراك داخل دول المجلس . ويستعرض البحث الحديث عن ظاهره الحراك السياسي الذي شهدته العديد من الدول العربية والتطرق عن الأسباب سواء الداخلية أو الخارجية التي كانت وراء تفجير ظاهرة الحراك السياسي في المنطقة. كما كشفت مباحث الدراسة عن ابرز نقاط القوة والضعف في المعادلة الأمنية لدول مجلس التعاون الخليجي وخصوصا لجهة أولوية التهديد الداخلي مقابل التهديد الإقليمي لأمن واستقرار الخليج . فضلا عن ذلك مثل صعود دول مجلس التعاون الخليجي بوصفه ابرز مستجد إقليمي في المنطقة والتوظيف الخليجي لحركات التغيير بجعل نفسه حلقة وصل بين مفاصل حركات التغيير في المنطقة عبر سلسلة من المبادرات في المنطقة وتوظيف الدبلوماسية والعسكرية الخليجية في أكثر دول المنطقة التي شهدت حركة تغيير لأنظمتها.


Article
international law and the American domination
إصلاح الأمم المتحدة بين القانون الدولي

Loading...
Loading...
Abstract

United Nations reform isan important, and multifaceted topic, becausethe reform processin the light ofinternational changessometimes seemsnot feasible as the mistakes ofthis organization andbeing marginalized make reformis complex.Despite beingurgent and necessary, butthere appeared weakn essandim balance in the Charterof the United Nations bypractice. The other problem faced by the organizationis the lack ofspecific definitionsin the Charterof what can beconsidered one of theprocedural mattersthat oftenenable many countries to interfere in theaffairs of the organizationand its institutions.Therefore, it is clear that the reform processwould not beradicalin the foreseeable future, and will not restorefor theinternational legitimacy its principles that are announcedin the Chartertowards theinfluenceand effect of the international powers. إصلاح الأمم المتحدة يعد موضوعاً مهماً وشائكاً ومتعدد الجوانب، فضلاً عن أن عملية الإصلاح في ضوء المتغيرات الدولية يبدو أحياناً غير مجدً لما له من سلبيات ، حيث أن أخطاء المنظمة وكثرة تهميشها جعل الإصلاح أمراً معقداً رغم كونه ملحاً وضرورياً وذلك لمرور فترة طويلة على أبرام الميثاق ولوجود مواقع كثيرة للضعف والخلل في هذا الميثاق ظهرت عيوبه من خلال الممارسات العملية. والمشكلة الأخرى التي تواجهها المنظمة هو عدم وجود تعريفات محددة في الميثاق لما يمكن أن يعد من الأمور الإجرائية التي تسهل في كثير من الأحيان تدخل الكثير من الدول في شؤون المنظمة ومؤسساتها، ويتضح من البحث أن الإصلاح لن يكون جذرياً في المستقبل المنظور، ولن يعيد للشرعية الدولية مبادئها وقواعدها المثبتة في الميثاق تجاه نفوذ ومفعول موازين القوى الدولية


Article
The future of energy in Africa: the chances and the challenges
مستقبل الطاقة في افريقيا الفرص والتحديات)

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the African continent resources and investment opportunities which make it a source of competition for the power countries to secure those interests, as well as its strategic location which overlooks the ocean and seas that facilitates the transfer of energy sources smoothly and with minimal costs to the major powers. But these interests faced both natural and anthropogenic challenges. The research is divided into two sections. The first section deals with the economic importance of Africa and resources of energy like oil, gas, and coal. While the second section deals with the international challenges towards Africa which represented in the inner conflicts and military revolutions and political disturbance. ان هذه الدراسة عالجت موضوعاً حيوياً ذا بعد دولي وحساس يتعلق بالطاقة التي تعد عصب الحياة الاقتصادية التي تسير الاقتصاد العالمي، وجاءت أهمية الدراسة من كونها ركزت على القارة الأفريقية التي ينتظر منها أن تقدم فرصاً استثمارية واعدة لانها ارض خصبة وغنية بمصادر الطاقة والثروات الطبيعية، الأمر جعلها محط أنظار وتسابق واهتمام الدول الكبرى للاستحواذ على تلك الفرص والامتيازات في حال التغلب على المعوقات والتحديات التي تحيط بها فضلا عن موقعها الاستراتيجي المميز الذي يطل على المحيطات والبحار الذي يسهل عملية نقل مصادر الطاقة بانسيابية وبأقل الكلف الى الدول الكبرى، لكن هذه الفرص قد اصطدمت بتحديات طبيعية وبشرية، فالتحديات الطبيعية تمثلت بالبيئة الأفريقية إذ بسبب الترسبات الطينية الكثيفة لم يتم الكشف عن اغلب المناطق الأفريقية ومسحها جيولوجيا وبسبب المناخ الحار والجاف صيفاَ والغزير الأمطار شتاء، أما التحديات البشرية فتكمن في الأوضاع الأمنية غير المستقرة المتمثلة بكثرة الحروب وتغير الأنظمة السياسية وتبدلها عن طريق الانقلابات العسكرية فضلا عن مشاكل الحدود السياسية ومشاكل الدول القارية والصغيرة التي تلقي بظلالها على الأوضاع الأمنية. كما ان موضوع الدراسة واجه إشكاليات تمثلت في صعوبة فهم وإدراك الدول الأفريقية لحقيقة التنمية وحول ماهية الوسائل الممكنة التي ترفع من قدرة الاقتصاد الأفريقي باتجاه التطوير والتحديث في حال استثمار مصادر الطاقة، وهذه الإشكالية ناتجة عن طبيعة الأنظمة السياسية التي تحكم الدول الأفريقية التي تتسم بالدكتاتورية والعنصرية وتغليب المصلحة الخاصة على المصالح العامة للدولة، وهذا قد لا يمنع بل يؤدي الى صعوبة العمل والاستثمار في القارة الأفريقية مستقبلاً. وأخيرا قسمت هذه الدراسة إلى مطلبين، اذ ضم المطلب الأول الأهمية الاقتصادية للقارة في مجال الطاقة وتم التركيز فيه على: اولاً النفط ، ثانياً الغاز ، ثالثاً الفحم، اما المطلب الثاني، فقد تناول تحديات التوجه الدولي حيال أفريقيا، وتمثل بـ أولاً مشكلات الحدود والدول المغلقة، ثانياً المحاولات الانفصالية والكيانات العنصرية، ثالثاً الانقلابات العسكرية والاضطرابات السياسية، انتهاء بالخاتمة.

Table of content: volume: issue:55