Table of content

Journal of Baghdad College of Economic sciences University

مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة

ISSN: 2072778X
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A scientific and evaluated journal published by Baghdad college of economic sciences university.
Bi- annual scientific journal concerned with Economic, Administrative, and computer Studies.
First issue published at April 2000

Loading...
Contact info

Website : http:baghdadcollege.edu.iq
Email: baghdad_college1996@yahoo.com
magazine.college@baghdadcollege.edu.iq

Table of content: 2014 volume: issue:39

Article
مشكلات تسويق التمويل المصرفي القطاعي للأسر المنتجة - دراسة حالة على مصرف المزارع التجاري السوداني

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at highlighting the importance of the bank finance of productive families and to be familiar with the most significant problems facing the process of bank finance of productive families as to render them capable to fulfill their obligations in offering their products at the proper time, place and competitive price. To this end; the research replied on statue study methodology and the analytical descriptive methodologies as it benefited much from researches, studies and reports associated with concerned financial institutions transactions. Should this research attain its aspired goals it adopted an arbitrary specimen of a( sixty)of productive families in Al_ Khartoum province. This research reached many conclusions and recommendations the most important among which is that activing and energizing the sectorial bank finance represents the safety valve in achieving balanced development plans for all the domestic economy sector. The finance programs provided for the productive families are actually very simple and limited ones and do not match with the volume and quality of intended goals to such extent that they can contribute to the improvement of living standards and eliminate poverty. Notwithstanding, these projects confront real obstacles and problems the most significant among which are the technical, marketing, financing problems and others. This research also reached many conclusions among which the most important is the necessity to increase the volume of bank loans provided to projects of productive families and facilitating the raise of bank loans to establish required development projects in addition to enrolling families willing to participate in such projects in intensive training courses in the fields of economic feasibility studies, management and leadership practices. تهدف الدراسة تسليط الضوء على اهمية تسويق التمويل المصرفي للأسر المنتجة وكذلك التعرف على اهم المشكلات التي تواجة عملية التمويل المصرفي للأسر المنتجة بما يجعلها قادرة على الوفاء بألتزاماتها في تقديم المنتجات في الزمان والمكان وبأسعار تنافسية , وقد اعتمدت الدراسة لهذا الغرض على منهج دراسة الحالة والمنهج الوصفي التحليلي وأستفادت من البحوث والدراسات والتقارير ذات الصلة بعمل المنظمات المصرفية المعنية, ولغرض وصول الدراسة لاهدافها المطلوبة فقد اعتمدت على عينة عشوائية قدرها (60) من الأسر المنتجة في ولاية الخرطوم . توصلت الدراسة الى العديد من الاستنتاجات والتوصيات من أبرزها ان تفعيل وتنشيط التمويل المصرفي القطاعي يمثل صمام الامان في تحقيق برامج التنمية المتوازنة لجميع قطاعات الاقتصاد الوطني وكذلك فان حجم التمويل المقدم للأسر المنتجة هي مبالغ بسيطة ومحدودة جدا ولاتتناسب مع حجم ونوعية الاهداف المرسومة لها للأسهام في تحسين مستويات المعيشة والقضاء على الفقر وأن تلك المشاريع تواجة مشكلات جدية أبرزها المكشلات الفنية والمشكلات التسويقية والمشكلات التمويلية وغيرها من المشكلات , كما وتوصلت الدراسة الى العديد من التوصيات ،من أبرزها ضرورة زيادة حجم التمويل المصرفي المقدم لمشروعات الأسر المنتجة وكذلك تسهيل الحصول على القروض المصرفية لاقامة المشاريع التنموية المطلوبة الى جانب ادخال الأسر الراغبة في الدخول بمثل هذه المشروعات بدورات تدريبية مكثفة في مجالات دراسات الجدوى الاقتصادية واسلوب الادارة والقيادة .

Keywords


Article
أهمية نظام CAMELS في تقييم أداء المصارف في العراق - دراسة حالة على المصرف الوطني الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

The Banking sector is the most sensitive sector towards the public changes and the core of the economic and social life. On the other hand this sector reflects the government policy in recruiting the access money from the society, and orients it to the sectors in need of it. The Banking sector will have to be under control in aim to preserve the rights of the share holders and to protect the monetary position of the banks. The main target of banking control system is to establish a sound banking system in accordance with the prevailing laws and regulations. In order to reach the accomplishment of this target, each banking unit must be able to control and manage its assets and liberties efficiently maintain a good mediator position to be able to face the requirements of the capital , and to reach an adequate liquidity level with as low working risks as possible . القطاع المصرفي محور كل القطاعات الاقتصادية والاجتماعية ، وهو بحق بؤرة الحركة في أي مجتمع في العالم .. هذا القطاع يتحمل مسؤولية جذب الأموال الفائضة الموجودة لدى الأفراد والشركات والمؤسسات ثم توجيهها الى القطاعات الاقتصادية الأكثر حاجة للتمويل إضافة الى تقديمه الخدمات المصرفية على أختلاف أنواعها الداخلية والخارجية ، وهذه الالتزامات المصرفية تؤكد الحاجة الى إخضاع هذا القطاع الى عملية الرقابة بغية ضمان سلامة المراكز المالية للمصارف حفاظاً على حقوق المودعين والمساهمين ، وكذلك لابد من التأكد المستمر من سلامة توجهات المصارف وحُسن أستخدامها للأموال ودقة تنفيذها للسياسة النقدية بالشكل المناسب والسليم . إذن تهدف الرقابة الى تحقيق هذه الغايات من أجل الوصول الى تلبية إحتياجات التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، وحتى يمكن الوصول الى هذا الهدف وتلك الغايات لابد من تحقيق مبدأ السلامة المصرفية والتي تتطلب أن تتمتع كل وحدة من وحدات النظام المصرفي بموقف مالي سليم وتكون لديها القدرة والكفاءة الإدارية على إدارة مطلوباتها وموجوداتها والقيام بدور الوسيط المالي وفي ذات الوقت تدرأ الأخطار عن رأس المال وتحقق متطلبات كفايته ، إضافة الى الحفاظ على مستوى جيد من السيولة وخفض مخاطر التشغيل الى أدنى حد ممكن .

Keywords


Article
أثر الذكاء الاقتصادي في تحقيق متطلبات تنمية المشاريع الصغيرة - دراسة قياسية لعينة من المشاريع الصناعية الصغيرة في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Intelligence Economic Represents area cognitively newly is still the center of many studies and researches an including this study, which deals with the impact of IQ's economic achievement requirements small enterprise Development. The study of the dilemma of intellectual arising from the growing interest in the application of system intelligence economic under tremendous advancements in the field of technology information and give information distinct role in the small and considered strategic resource . The study aims to deepen understanding of intelligence economic dimensions different requirements for achieving development of small enterprises to reach a framework scientifically that combines more dimensions and concepts and try to enter these modern concepts in an environment of small study sample. The achieves these objectives study identify three tested hypotheses statistical tools (impact factor - the correlation coefficient - the arithmetic mean - simple linear regression analysis ( The study appeals set of conclusions and recommendations identified features of the relations and the nature and effect between the main variables of the study and will enhance the health of the correlation and impact between the application intelligence system and meet the requirements of economic development of small enterprises. يمثل (الذكاء الاقتصادي - ( Intelligence Economic مجالاً معرفياً حديثاً كان وما يزال محور العديد من الدراسات والأبحاث ومنها هذه الدراسة والتي تناولت تأثير الذكاء الاقتصادي في تحقيق متطلبات تنمية المشروعات الصغيرة , وانطلقت هذه الدراسة من معضلة فكرية ناجمة عن الاهتمام المتزايد بتطبيق نظام الذكاء الاقتصادي في ظل التطورات الهائلة في مجال تكنولوجيا المعلومات وإعطاء المعلومة دوراً متميزاً في المشروعات الصغيرة واعتبارها المورد الاستراتيجي الأكثر أهمية , وتهدف الدراسة الى تعميق الفهم بموضوع الذكاء الاقتصادي بأبعاده المختلفة وبمتطلبات تحقيق تنمية المشروعات الصغيرة للوصول الى إطاراً علمياً يجمع أكثر الأبعاد والمفاهيم ومحاولة إدخال هذه المفاهيم الحديثة في بيئة المشروعات الصغيرة عينة الدراسة , ومن اجل تحقيق هذه الأهداف حددت الدراسة فرضيات ثلاث تم اختبارها بأدوات إحصائية منها ( معامل التأثير – معامل الارتباط - الوسط الحسابي – تحليل الانحدار الخطي البسيط ). وقد توصلت الدراسة بمجموعة من الاستنتاجات والتوصيات حددت ملامح العلاقات وطبيعتها والتأثير بين المتغيرات الرئيسة للدراسة وبما يعزز صحة علاقة الارتباط والتأثير بين تطبيق نظام الذكاء الاقتصادي وتحقيق متطلبات تنمية المشروعات الصغيرة .

Keywords


Article
محاولة تحليلية لأزمة اليونان المالية

Loading...
Loading...
Abstract

Greece has the highbred civilization that connected with the Greeks were Christ and followed capitalist economical system, and it is a poor country compared with the biggest capitalist countries and European countries especially. The financial crisis in 2008 influenced on Greece and try the resistance to use the fail of general budget and religion but the decrease of incomes the world depression and other things that continuation resistance of crisis so they asked help from European countries in 2010 but European hesitate but give it loans facing difficult conditions and Greece accept them to prevent out of euro and that is important subject. Problem of research: the crisis of Greece is epitomized fail of General budget and biggest debts can't pay them. Hypothesis of research: The research is studying and anlyising the debts and fail. Methodology of research: Dependent on the descriptive methodology for studying crisis of Greece. Structure of research: Research is studying two aspects . the first aspect the fail of general budget and the volume of total local production and , the second aspect is studying the debts of Greece and value of inflation. So we know that the debts is resulted in reasons are Greece 's victim. اليونان صاحبة الارث الحضاري العريق المتصل بالديمقراطية و المدنية و الفلسفة و الفكر , و اليونانيون يدينون بالمسيحية و نظام افتصادي شبه رأسمالي , وهو بلد فقير قياسا بالدول الرأسمالية الكبرى و الاوربية بشكل خاص.وجد اليونان انه أستدرج الى طاحونة الازمة العالمية 2008 فحاول المقاومة بأستخدام العجز في الموازنة العامة و الدين لكنه امام نقص الايرادات و موجات الكساد العالمي و امور اخرى عجز عن مواصلة مقاومة الازمة فطلب المساعده من اوربا مع بداية نيسان 2010 فترددت اوربا ولكنها منحت اليونان قروض مقابل شروط صعبة جدا (قبلتها اليونان) لمنع خروجها من منطقة اليورو ومن هنا تأتي اهمية هذا الموضوع.

Keywords


Article
اهمية تكنولوجيا المعلومات في تنمية القطاع السياحي - دراسة نظرية و مقترحات مستقبلية على المستوى العربي و المحلي

Loading...
Loading...
Abstract

The advanced countries have taken in their consideration the importance of the information which they have to manage their institution in planning ,organizing and monitoring also in taking decision so they have developed their information system and using modern information technology so that influenced on the philosophy and management system to be with the fast changes in every thing around , in which technology has been developed and the markets have been grown and the boundaries decreased and the competitors who are coming from different areas and culture with different ways have been increased at the same time the knowledge of the economic Which based on technological information with the huge development For the global information net and the world of the communication , all these things forced the business administration to realized about the way of managing their business and marketing their products . The tourist system which considered as an open dynamic system make it influence by the fast developed technological environment in the field of exchange information in order to be with the needs of the global tourist development and to face the challenges of hard competition in the global tourist marketing and Arabic tourist business sector so that they will have more interested in technological information system because it is one of the main element for tourist planning to achieve the tourist growth if they want to continue and success in hard competition environment. لقد تنبهت الدول المتقدمة الى أهمية المعلومات المتاحة لادارة مؤسساتها خصوصا" في التخطيط والتنظيم والرقابة واتخاذ القرار فقامت بتطوير نظم معلوماتها واستخدام التكنولوجية الحديثة للمعلومات والتي أثرت على فلسفة ونظام الادارة وعملياتها ولمواكبة التغير السريع في كل شيء ، حيث التكنولوجيا تتطور والاسواق تتنامى والحدود تتضاءل والمنافسون الذين يأتون من كل البيئات والثقافات وبأساليب مختلفة يتكاثرون، ومع تنامي إقتصاد المعرفة المرتكز على تكنولوجيا المعلومات المترافقة مع التطور الهائل لشبكة المعلومات الدولية وعلم الاتصالات كل ذلك يلزم ادارة قطاع الاعمال إعادة التفكير في الكيفية التي تدار بها اعمالها وتسويق منتجاتها المختلفة. والنظام السياحي كونه نظام ديناميكي مفتوح يتأثر بالتطور التكنولوجي السريع في مجال توفر ونقل وتبادل المعلومات ليواكب متطلبات النمو السياحي العالمي ولمواجهة تحديات المنافسة الشديدة في السوق السياحي العالمي مما يفرض تحديات على قطاع الاعمال السياحي للاهتمام بتكنولوجيا ونظم المعلومات كونه من العناصر الرئيسية في التخطيط السياحي وتحقيق التنمية السياحية المنشودة ، اذا أرادات الاستمرار والنجاح في بيئة تنافسية حادة

Keywords


Article
الواقع التخزيني لمادة الحبوب في الشركة العامة لتجارة الحبوب

Loading...
Loading...
Abstract

Touched on the current issue of insurance food with respect to material grain of the importance of this material to members of Iraqi society and its appearance in the ration card items, so facing the General Company for Grain Trade the problem of ensuring the presence and flow of material grain quality, quantity and time required as one of the activities of the company to achieve the goal of self-sufficiency of the material grain of Iraqi society As one of the institutions of the state service. Current research aims to identify the reality of this storage material in the company's research sample for a study before the gentlemen in the company officials to take effective decisions to solve problems facing the process of storage and the development of the strengths of the work Almkhozna. Therefore sought the search to know the reality shelf through the views of workers in the complexes, storage and through the available information that was obtained showed the result set was most important that the local production of grain is a ¢ actual need and the rest is imported from outside Iraq and Mnascie multiple, which confirmed the importance of attention as one of the side shelf guarantees required for the success of the work. The research has also shown the buildings and equipment storage and palaces to meet the goal of the company Bkhozan enough to ensure the safety of the presence and flow of the material. The results of research on the importance of attention to planning, inventory control and re-introduction of stockpiling reserves of grain material as a means to cope with emergency conditions. تناول البحث الحالي موضوع التأمين الغذائي فيما يخص مادة الحبوب لأهمية هذه المادة لافراد المجتمع العراقي وظهورها ضمن مفردات البطاقة التموينية لذا تواجه الشركة العامة لتجارة الحبوب مشكلة ضمان تواجد وتدفق مادة الحبوب بالنوعية والكمية والوقت المطلوب كأحد أنشطة هذه الشركة لتحقيق هدف الاكتفاء الذاتي من مادة الحبوب للمجتمع العراقي باعتبارها إحدى مؤسسات الدولة الخدمية. يهدف البحث الحالي إلى التعرف على الواقع التخزيني لهذه المادة في الشركة عينة البحث لوضع دراسة امام السادة المسؤولين في الشركة لاتخاذ القرارات الناجعة لحل المشاكل التي تواجه العملية التخزينية وتطوير نقاط القوة في العمل المخزني. لذا سعى البحث إلى معرفة الواقع التخزيني من خلال معرفة وجهات نظر العاملين في المجمعات التخزينية ومن خلال المعلومات المتوفرة التي تم الحصول عليها فقد أظهرت مجموعة نتائج كان من اهمها أن الانتاج المحلي من الحبوب يمثل الحاجة الفعلية والباقي يستورد من خارج العراق ومن مناشيء متعددة مما اكد اهمية الاهتمام بالجانب التخزيني كأحد الضمانات المطلوبة لإنجاح العمل .كما أظهر البحث قدم الأبنية والمعدات التخزينية وقصورها عن تلبية هدف الشركة بخزين كافي يضمن سلامة تواجد وتدفق المادة . وأكدت نتائج البحث على أهمية الاهتمام بالتخطيط والرقابة المخزنية وإعادة العمل بنظام الخزين الاحتياطي من مادة الحبوب كوسيلة لمواجهة الظروف الطارئة .

Keywords


Article
اثر تطبيق اليات مكافحة غسيل الاموال في الجهاز المصرفي في العراق في تقليص انتشار هذه الظاهرة - دراسة ميدانية في عينة من المصارف الاهلية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to shed light on the money laundering operations by standing on the most important stages and their causes and then effects to the body economic in general and the banking system in particular and knowledge of the sources feeding this phenomenon, where is the phenomenon of money laundering of the most dangerous phenomena and the challenges faced by the economies of the countries in general and Creation of legislative and relevant international legal combat it with an increase in the spread of this phenomenon is due to increased growth and effectiveness of the global financial markets and banks in light of the phenomenon of globalization, which facilitated the movement of capital across borders between countries, as well as to exploit the money launderers of technological developments in the field of systems Information and Communication in money laundering operations. And of the most important findings of the study is that the banks considered one of the important channels through which passes the money launderers of illegal money and then returned to the economic cycle, as if the money coming from a legitimate source and that the spread of the financial and administrative corruption and weak oversight institutions Banking and Financial and weak control on the border between Iraq and neighboring countries and the spread of political conflicts and ethnic considered one of the main reasons that led to the spread of money laundering operations in Iraq, and that the application of financial institutions and banking in Iraq to the law against money laundering that has been developed from before the Iraqi legislative authorities contributed to the reduction of the money laundering operations in Iraq. The most important recommendations recommended by the study is the control of the border crossings and to prevent smuggling in all its forms, especially drugs and all illegal activities that constitute a source of illicit money and the need for prompt reporting of suspicious transactions and documents, enhanced documentation and evidence that support the suspicion in these transactions by financial institutions and banking to the office of anti-money laundering at the Central Bank as well as to develop mechanisms of control by the competent authorities to financial institutions and banking to make sure that the application of laws and regulations to combat money laundering and control of capital within and outside of the country and make sure the source accurately. يهدف البحث الى تسليط الضوء على عمليات غسيل الاموال من خلال الوقوف على أهم مراحلها و اسبابهـا ومن ثم آثـارها التي تصيب الجسم الاقتصادي بشكل عام والجهـاز المصرفي بشكل خاص ومعرفـة المصـادر المغذية لتلك الظاهرة حيث تعد ظاهرة غسيل الاموال من اخطر الظواهر و التحديات التي تواجهها اقتصاديات الدول بصورة عامة و الهئيات التشريعية و القانونية الدولية المعنية بمكافحتها حيث زاد انتشار هذه الظاهرة بسبب زيادة نمو و فاعلية اسواق المال العالمية و المصارف في ظل ظاهرة العولمة ، مما سهل عملية انتقال رؤوس الاموال عبر الحدود بين الدول ، بالاضافة الى استغلال غاسلي الاموال للتطورات التكنولوجية في مجال نظم المعلومات و الاتصالات في عمليات غسيل الاموال . و من اهم النتائج التي توصل اليها البحث هي ان المصارف تعتبر من القنوات المهمة التي يمرر من خلالها غاسلو الاموال اموالهم غير المشروعة و من ثم اعادتها الى الدورة الاقتصادية و كانها اموال قادمة من مصدر مشروع و ان انتشار الفساد المالي و الاداري و ضعف الرقابة على المؤسسات المالية و المصرفية و ضعف الرقابة على الحدود بين العراق و الدول المجاورة و انتشار الصراعات السياسية و العرقية تعتبر من ابرز الاسباب التي ادت الى انتشار عمليات غسيل الاموال في العراق ، كما ان تطبيق المؤسسات المالية و المصرفية في العراق لقانون مكافحة غسيل الاموال الذي تم وضعه من قبل السلطات التشريعية العراقية ساهم في الحد من عمليات غسيل الاموال في العراق . اما اهم التوصيات التي يوصي بها البحث هي احكام السيطرة على المنافذ الحدودية و منع التهريب بكل اشكاله و خاصة المخدرات و كل النشاطات غير القانونية التي تشكل مصدراً من مصادر الاموال غير المشروعة و ضرورة الابلاغ السريع عن المعاملات المشبوهة معززاً بالوثائق و المستندات و الادلة التي تدعم الاشتباه في هذه المعاملات من قبل المؤسسات المالية و المصرفية الى مكتب مكافحة غسيل الاموال لدى البنك المركزي بالاضافة الى تطوير اليات الرقابة من قبل الجهات المختصة على المؤسسات المالية و المصرفية للتأكد من تطبيق القوانين و الأنظمة الخاصة بمكافحة غسيل الاموال و مراقبة رؤوس الاموال الداخلة و الخارجة من البلد والتاكد من مصدرها بشكل دقيق .

Keywords


Article
أهمية الائتمان الايجاري في تفعيل النشاط المؤسسي

Loading...
Loading...
Abstract

This research dealt with the formula of leasing credit, which initialize on financial institutions that Buys production requirements and then re-lease them to projects in need to those supplies and have no extra or enough money to buy. These projects will pay premiums that include interest, in order to identify the possibility of applying this idea on Iraq .institutions were selected (Bank of the Middle East) as a financial institution , buying INPUTS (Leaser) and Neuroscience Hospital as a tenant for those supplies, and to achieve this goal it was necessary to study the size of the liquidity available in the bank as well as the growth rate of its deposits, in addition to the financial potential of the Hospital in paying premiums . It was obvious through analysis that the Bank deposits grow steadily during the years of research as well as bank liquidity could be exploited in part to purchase production supplies and renting them for the benefit of the project also we did know that the Hospital has a surplus which will help in paying equipments premiums if leased from the Bank. Finally the researcher find that credit leasing is an effective way to bridge the shortfall in production requirements related to Iraqi institutions, especially after the damage occurred as a result of continuous wars and riots during the events of 2003 . these events hindered many institutions in exercising their activities due to lack of machinery and equipment, in addition this process (leasing credit) has an important role in reducing unemployment. The search began with the abstract and introduction then methodology, which included the research problem, objectives and importance then moved to the first chapter, which included the theoretical side and then the second chapter, which dealt with the practical side with two sections the first devoted to the hospital Neuroscience , suffering lack of equipments. The second section devoted to the Bank of the Middle East as an entity that own money possible to use part of it to exercise Leasing Credit,, finally there were Conclusions and recommendations تناول البحث صيغة الائتمان الايجاري الذي يتمحور حول قيام احدى المؤسسات المالية بشراء مستلزمات انتاج ومن ثم اعادة تاجيرها الى مشاريع هي بحاجة الى تلك المستلزمات وينقصها المال الكافي لشرائها مقابل قيام هذه المشاريع بدفع اقساط الى المؤسسة الممولة تتضمن تكلفة الموجودات والعائد الذي يقابل الفائدة التي يدفعها المقترض عند حصوله على القرض, وبغية التعرف على امكانية تطبيق هذه القكرة في المؤسسات العراقية فقد تم اختيار مصرف الشرق الاوسط كمؤسسة مالية تقوم بشراء مستلزمات الانتاج ( جهة ممولة ) ومستشفى العلوم العصبية كمستأجر لتلك المستلزمات , ولتحقيق هذه الغاية كان لابد من دراسة حجم السيولة المتوفرة في المصرف كذلك معدل نمو الودائع فيه اضافة الى دراسة الامكانية المالية للمستشفى في دفع اقساط الاجهزة . وتبين من خلال التحليل ان ودائع المصرف تنمو بشكل مستمر خلال سنوات البحث كذلك يمتلك المصرف سيولة بامكانه استغلال جزء منها في شراء مستلزمات انتاج و تاجيرها مقابل عوائد الى مشروع هو بحاجة الى هذة المستلزمات , كما اتضح ان المستشفى تمتلك وفر مالي يمكنها من دفع اقساط الاجهزة في حال استأجارها من المصرف . واخيراً تجد الباحثة ان الائتمان الايجاري يعتبر وسيلة فعالة لسد النقص الذي تعاني منه المؤسسات العراقبة ,من خلال تمويل شراء الموجودات لها لا سيما بعد الاضرار التي تعرضت لها من جراء الحروب المتواصلة واعمال الشغب والسرقة التي تعرضت لها كافة المؤسسات العراقية من جراء احداث 2003 وتوقف الكثير من المشاريع عن ممارسة نشاطها بسبب نقص الاجهزة والمعدات , فضلا لما لهذة العملية ( الائتمان الايجاري ) من دور في تشغيل الايدي العاملة المحلية وتقليل نسب البطالة التي يعاني منها البلاد . بدا البحث بالمستخلص والمقدمة ومنهجية البحث التي تضمنت مشكلة البحث والاهداف والاهمية ثم انتقل الى الفصل الاول الذي تضمن الجانب النظري ثم الفصل الثاني الذي تناول الجانب العملي وحتوى على مبحثين الاول خصص لمستشفى العلوم العصبية كجهة تعاني من نقص في الاجهة وقد تم اثبات ها الشيء والمبحث الثاني خصص لمصرف الشرق الاوسط كجهة تمتلك اموال ممكن استغلال جزء منها لممارسة الائتمان الايجاي كذلك تم اثبات هذا الامر واخيراً جاءت الاستنتاجات والتوصيات .

Keywords


Article
إدارة العواطف لدى الإدارة التسويقية وأثرها في تحديد الأنماط السلوكية للزبائن- دراسة تحليلية لأراء عينة من وكلاء شركات الاتصالات في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Marketing emotions management term start using in the contemporary organizations that have successful marketing , and to increase the efficiency of marketing aims of these organizations to provide the best services by building bridges to gain the trust of the customer and achieve the benefits of the material of achieving the highest profit, and this is achieved through the corporate ownership of the delegates sales have the ability to win customers and they have the ability to manage their emotions , and determine the behavioral pattern of the customer, the management of emotions and controlled negative emotions and converted to positive emotions represents an important step towards the success of the organizations marketing in determining the behavioral patterns of different customers. This study indicate the role of marketing emotions management in determining the behavioral patterns of customers in the organizations marketing the studied sample, which was three local contacts companies, and it was found to be a correlation between the marketing emotions management and the behavioral patterns of customers as the marketing emotions management affect significantly in the behavioral patterns of the customers. and the most recommended in this study need to have a human efficient in marketing management in the organization and build by himself a strong link with a customer through the marketing emotions management and analysis of personal customers and use efficient strategies for dealing with them ,to meet all their needs for goods or services they require. يعد مصطلح إدارة العواطف التسويقية من المصطلحات المعاصرة التي بدأت المنظمات التسويقية الناجحة بتوظيفها في نشاطاتها,و لزيادة كفاءتها التسويقية تسعى هذه المنظمات إلى تقديم أفضل الخدمات عن طريق مد الجسور لكسب ثقة الزبون وتحقيق منافعها المادية المتمثلة بتحقيق أعلى الأرباح,وهذا يتحقق من خلال امتلاك المنظمة لمندوبي مبيعات لديهم القابلية على كسب الزبائن وامتلاكهم القدرة على إدارة عواطفهم وانفعالاتهم والتحكم بها و تحديد ألنمط السلوكي للزبون,إن إدارة العواطف والتحكم بالانفعالات السلبية وتحويلها إلى انفعالات ايجابية تمثل خطوة مهمة نحو نجاح المنظمات التسويقية في تحديد الأنماط السلوكية المختلفة للزبائن.سعت الدراسة إلى بيان دور إدارة العواطف التسويقية في تحديد الأنماط السلوكية للزبائن في المنظمات التسويقية عينة الدراسة والتي كانت ثلاث شركات اتصالات محلية اذ تبين إن هناك علاقة ارتباط بين إدارة العواطف التسويقية لمندوبي المبيعات في تلك المنظمات والأنماط السلوكية للزبائن اذ إن إدارة العواطف التسويقية تؤثر معنويا في الأنماط السلوكية للزبائن.ومن أهم ما أوصت به الدراسة ضرورة امتلاك ملاك بشري كفوء في إدارة التسويق داخل المنظمة والذي يقع على عاتقه بناء علاقات ارتباط قوية مع الزبائن من خلال إدارة العواطف التسويقية وتحليل شخصية الزبائن واستخدام إستراتيجيات كفوءة في التعامل معهم وصولا إلى تلبية احتياجاتهم من السلع أو الخدمات التي يطلبونها.

Keywords


Article
قياس جودة الخدمات الصحية في المستشفيات الحكومية دراسة تطبيقية على المستشفيات الحكومية في مدينة تعز/اليمن من وجهة نظر المستفيد

Loading...
Loading...
Abstract

يهدف هذا البحث الى معرفة طرق قياس جودة الخدمات الصحية في المستشفيات الحكومية من وجهة نظر المستفيد باستخدام معايير الأساسية (الملموسية، التأكيد والضمان ،الجودة الفنية,الاستجابة,التعامل , الموثوقية , إدارة الجودة الطبية) وعلاقتها بالإجراءات الصحية المتبعة في المستشفيات الحكومية في مدينة تعز ولتحقيق أهداف البحث وضعت فرضيات رئيسية وهي(لاتوجد فروقات جوهرية ذات دلالة إحصائية بين جودة الخدمات الصحية التي تقدمه المستشفيات ومعايير الجودة المتمثلة بـ الملموسية , التأكيد والضمان ,الاستجابة,التعامل , الجودة الفنية , الموثوقيه , إدارة الجودة الطبية عند مستوى معنوية 0.05 واعتمد الباحث على مقياس لكرت الثلاثي الذي يحتوي على خمسة فقرات متدرجة هي(أوافق بشدة –أوافق-أوافق إلى حد ما- لا أوافق –لا أوافق بشدة)والمعايير المرتبطة بقياس الجودة المتمثلة( الملموسية، التأكيد والضمان،الجودة الفنية،الاستجابة،التعامل،الموثوقية،إدارة الجودة الطبية) واستعمل الباحث أدوات احصائيه عديدة لاختبار فرضيات البحث،وقد توصل في نتائجه الى دعما اقل من المتوسط لفرضياته. وقدم الباحث توصيات متعلقة بالجودة الخدمات الصحية المتبعة في المستشفيات الحكومية في اليمن المفترض أتباعها من قبل إدارات المستشفيات من اجل الرقي بهذه الخدمة الأساسية التي يحتاجها كل أفراد المجتمع

Keywords


Article
تقييم اداء إدارة الموارد البشرية وأثره في تحســـــــين أداء المنظمة - دراسة حالة في مركز وزارة النفط العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to diagnose the reality of human resources management and its impact in improving the performance of the organization at the center of the oil ministry, which is one of the most prominent Iraq ministries. he research problem identified in a number of questions was the most important What is the level for the Department of Human Resources in the exercise of its functions at the center of the Ministry of Oil? And applied research on a sample of (78) of individual executives and employees, as well as on the staff of Human Resource Management and the numbering (44) individuals and thus the study sample overall (122) individual. The approach adopted in the case study research, as it uses personal interviews and field mentoring, and study of historical documents and reports questionnaire to collect data and information. Been using a number of statistical tools, including: the percentage, arithmetic mean is likely, Pearson correlation coefficients, standard deviation, coefficient of variation, and path analysis.يهدف البحث إلى تشخيص واقع إدارة الموارد البشرية وأثرها في تحسين أداء المنظمة في مركز وزارة النفط والتي تعد من ابرز واهم الوزارات العراقية. وقد تحددت مشكلة الدراسة في عدد من التساؤلات كان من أهمها: ما مستوى قيام إدارة الموارد البشرية في ممارسة وظائفها في مركز وزارة النفط ؟ وطبقت البحث على عينة مكونة من (78) فرد من المدراء التنفيذيين والعاملين, فضلا عن ملاك أدارة الموارد البشرية والذي يبلغ عددهم (44) فردا وبهذا تكون عينة الدراسة الكلية (122) فرد. وقد اعتمد منهج دراسة الحالة في البحث، إذ يستخدم المقابلات الشخصية والمعايشة الميدانية, ودراسة الوثائق والتقارير التاريخية الاستبانة في جمع البيانات والمعلومات. وتم استخدام عدد من الوسائل الإحصائية منها : النسبة المئوية, الوسط الحسابي المرجح, معاملات ارتباط بيرسون ، والانحراف المعياري، معامل الاختلاف, وتحليل المسار.

Keywords


Article
دور تقويم الاداء في الحد من الفساد الاداري والمالي

Loading...
Loading...
Abstract

تهتم أي وحدة اقتصادية سواء اكانت صناعية اوتجارية اوخدمية او زراعية وغيرها بعملية تقويم الأداء لما تحتله عملية التقويم من اهمية في مجال التخطيط والرقابة واتخاذ القرارات لمختلف الانشطة التي تمارسها الوحدة الاقتصادية ولمساعدة الادارة في معرفة مقدار الانحرافات في الاداء الفعلي بعد مقارنته مع ما تم التخطيط له بالموازنات التخطيطية او مقارنته باداء الوحدة للاعوام السابقة لتتمكن الادارة من معالجة الانحرافات في الوقت المناسب ورفع كفاية ادائها ، لذا فان نتائج عملية تقويم الأداء تعد المؤشر الذي يبين مدى القدرات والإمكانيات العملية التي يمتلكها الأفراد في الوحدة الاقتصادية والذي يعكس بدوره قدراتهم على تحقيق الأهداف المرسومة بكفاية وفاعلية ومما يقلل بدوره من ظاهرة الفساد الاداري والمالي من خلال الرقابة على الاداء وتقويمه .

Keywords


Article
أنموذج مقترح للافصاح عن حوكمة الشركات و آلياتها الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to achieve a number of goals determined in Introduction of the mechanics of corporate governance and its importance and its impact on economic, legal, social, to strengthen the company's management and efficiency of financial markets, especially the internal mechanisms, and a proposal for the formulation of a specimen report to disclose the corporate governance and internal mechanisms in the companies. The research found a set of conclusions was the most important, to propose a model for the report to disclose the corporate governance and internal mechanisms, particularly for companies listed on the Stock Exchange is designed to protect the rights of shareholders and other stakeholders through the provision of information on the level of corporate governance and internal mechanisms in the companies. The research was presented a number of recommendations, mainly Mayati: the adoption of the internal mechanisms of corporate governance by Iraqi companies that work to protect the rights of shareholders and other stakeholders, which aims to push managers to maximize the value of the company as reflected in the financial reports of the company. The necessity of adopting the proposed model to the report on corporate governance and internal mechanisms for Iraqi companies, which aims to achieve integration between the accounting information in the financial statements and information on corporate governance and internal mechanisms, through the disclosure of information the level of governance in the notes to the financial statements. يهدف هذا البحث الى التعريف باليات حوكمة الشركات وأهميتها وتأثيرها على النواحي الاقتصادية والقانونية والاجتماعية لتدعيم إدارة الشركة وكفاءة الأسواق المالية، ولاسيما الآليات الداخلية، فضلا عن صياغة أنموذج مقترح لتقرير الإفصاح عن حوكمة الشركات والياتها الداخلية في الشركات. وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات تمثلت أهمها اقتراح أنموذج لتقرير الإفصاح عن حوكمة الشركات والياتها الداخلية للشركات ولاسيما المدرجة في سوق للأوراق المالية يهدف الى حماية حقوق حملة الأسهم والآخرين من أصحاب المصلحة من خلال توفير معلومات عن مستوى حوكمة الشركات والياتها الداخلية في الشركات. وقد قدم البحث عدد من التوصيات تمثلت أهمها بضرورة تبني الآليات الداخلية لحوكمة الشركات من قبل الشركات التي تعمل على حماية حقوق حملة الأسهم والآخرين من أصحاب المصلحة، والتي تهدف الى دفع المديرين نحو تعظيم قيمة الشركة كما تعكسه التقارير المالية للشركة، فضلا عن تبني النموذج المقترح للتقرير عن حوكمة الشركات والياتها الداخلية للشركات العراقية، والذي يهدف الى تحقيق التكامل بين المعلومات المحاسبية في القوائم المالية ومعلومات حوكمة الشركات والياتها الداخلية وذلك من خلال الإفصاح عن معلومات مستوى الحوكمة في الإيضاحات المتممة للقوائم المالية.

Keywords


Article
تحليل دور الضرائب الكمركية في الموازنات العامة - دراسة تحليلية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

A budget for the general in Iraq after 2003 took expansionary nature, which required an increase in revenue equal to the increase in expenses. Also need to be substantial financial resources to carry out re-ages, which depletes the resource oil over the coming years, which led to thinking seriously about another resource not a tax, one tax is important as one of the customs taxes budget resources. Regulated by the provisions of the tax customs in Iraq at the present time the law of the customs tariff number (22) for the year 2010 not to have been off of this law to the lack of economic infrastructure for its implementation, the problem is not in the approval, but in its application, especially after eight years of dumping the commodity in the Iraqi market. Which requires action before the launch of tariff to identify gaps that hinder the application process may be due to the law itself or for other reasons and this is what has been studied in our present.الملخــــــــــص الموازنة ا لعامة في العراق بعد سنة 2003 أخذت طابع توسعيا الأمر الذي تطلب زيادة الإيرادات بشكل يوازي الزيادة في النفقات . كذلك تحتاج إلى موارد مالية كبيرة للقيام بعمليات أعادة الأعمار الأمر الذي يستنزف المورد النفطي على مدى السنوات القادمة الأمر الذي أدى إلى التفكير جديا في مورد أخر ألا وهو الضرائب ، واحد الضرائب المهمة هي الضرائب الكمركية كأحد موارد الموازنة . وينظم أحكام الضرائب الكمركية في العراق في الوقت الحاضر قانون التعريفة الكمركية رقم (22) لسنة 2010 ألا انه تم ايقاف العمل بهذا القانون لعدم وجود البنية الاقتصادية لتنفيذه ، فالمشكلة ليس في أقراره بل في تطبيقه وخاصة بعد ثماني سنوات من الإغراق السلعي في السوق العراقية . مما يتطلب قبل أطلاق العمل بالتعريفة أن نحدد الثغرات التي تعيق عملية التطبيق التي قد تكون بسبب القانون نفسه أو لأسباب أخرى وهذا ما تم دراسته في بحثنا هذا .

Keywords


Article
التكامل بين نظام (JIT-ABC) في تخفيض التكاليف للشركات الصناعية - دراسة تطبيقية في الشركة العامة للصناعات النسيجية مصنع نسيج الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims which is entitled (integration between system (JIT-ABC) and its impact on reducing costs for industrial companies applied study in the General Company for Textile Industries (Diwaniya Textile Factory) to study the style of application systems (JIT-ABC) and the statement of the possibility of integration with each other as well as the research aims to reduce costs and that what suffer the industrial companies of rising costs in light of the intense competition that characterizes the modern manufacturing environment and research found to a set of conclusions, among them that there is a possibility to achieve integration between the two systems (JIT-ABC) lead to improved operating performance of the plant and increase production capacity also the two researchers have reach to a set of recommendations, among them the need for the plant following the style of the (ABC) and the integration with (JIT) with study the main and helping activities which is not add any value in order to remove them and thus can reduce costs to the least also can benefit from the experiences and expertise companies applied for this type of system and the factory should purchase a number of modern machines from international origins for the purpose of rehabilitation of production lines where integration between the two systems.يهدف البحث الموسوم (التكامل بين نظام (JIT- ABC) واثره في تخفيض التكاليف للشركات الصناعية دراسة تطبيقية في الشـــــــركة العامة للصناعات النسيجية مصنع نسيج الديوانية) الى دراســـــــــــة اســـــلوب تطبيق نظامي (JIT- ABC) وبيان امكانية تحقيق التكامل فيما بينهما وكذلك يهدف البحث الى تخفيض التكاليف وذلك لما تعانيه الشـــــــــــركات الصناعية من ارتفاع التكاليف في ظل المنافسة الشـــــــــديدة التي تتميز بها بيئة التصنيـــــــع الحديثة وتوصـــــل البحث الى مجموعة من الاســـــــــتنتاجات نذكر منها ان هنـــــاك امكانية لتحقيق التكامل بين النظامين (JIT- ABC) ويؤدي ذلك الى تحسين الاداء التشغيلي للمعمل وزياد القدرة الانتاجية وكذلك توصل الباحثان الى مجموعة من التوصيات نذكر منها ضرورة قيام المصنع باتباع اسلوب الـ (ABC) وتحقيق التكامل مع (JIT) مع دراسة الانشطة الرئيسية والمساعدة التي لاتضيف قيمة بهدف ازالتها وبالتالي يمكن لها تخفيض التكاليف الى اقل ما يمكن كذلك يمكن الاستفادة من تجارب وخبرات الشركات المطبقة لهذا النوع من النظام وعلى المصنع شراء عدد من المكائن الحديثة ومن مناشئ عالمية لغرض تأهيل الخطوط الانتاجية حيث يمكن التكامل بين النظامين .

Keywords


Article
استخدام خوارزمية (Memetic) لجدولة مهام نظام متعدد المعالجات

Loading...
Loading...
Abstract

Tasks scheduling plays a very big role in minimizing waiting time, which is required for tasks or jobs in queuing for processing in the computer's (Central Processing Unit (CPU)), where these task are scheduled before they enter one of the processors with the ability to shear existing data in the sheared memory, and this is more important when an (n) tasks are scheduled (bunch of tasks) in parallel processing. Memetic Algorithm (MA) used to solve the scheduling problem in parallel processing, which is a form of genetic algorithm (GA) that are combined with other forms of local search simulated annealing (SA). MA was introduced an effective results and a best solution for assigning the tasks to the homogeneous parallel multiprocessor system, which dependent on Tlevel and Blevel and they have minimum value when computed the parameters (Make span & Flow time), during the comparison between many of multiprocessors scheduling algorithms. تلعب عملية جدولة المهام دور مهم في تقليل وقت الانتظار اللازم لانتظار المهام في صفوف الانتظار لأجل المعالجة في وحدة المعالجة المركزية (CPU) داخل الحاسوب، حيثُ تصل هذهِ المهام وتُجدول قبل دخولها إلى أحد المعالجات مع أمكانية التشارك في البيانات الموجودة على الذاكرة المشتركة، ويزداد الأمر أهمية لعملية جدولة مجموعة من المهام أمام n من المعالجات المتوازية. لعلاج مشكلة الجدولة على المعالجات المتوازية تستخدم خوارزمية ميميتك (Memetic Algorithm(MA)) التي هي نسخة مطورة من حاصل دمج الخوارزمية الوراثية (Genetic Algorithm(GA)) وخوارزمية التصليب المُحاكى (Simulated Annealing(SA)). قدمـت (MA) النتائـج الفعالـة وأفضـل الحلـول لتخصيـص المهام على نظام متعدد المعالجات المتوازية المتجانسة، وذلك باعتمادها على مبدء المستوى الأعلى (Top level) والأسفل (Bottom level) التي قدمت أقل القيم عند حساب قـيم المعاملات (Make span) و(Flow time)، وذلك عند المقارنة بين العديد من خوارزميات جدولة متعدد المعالجات.


Article
WIN32 Executable Viruses Detection

Loading...
Loading...
Abstract

Computer viruses has been grown rapidly in last few years, corrupted huge number of applications and devices. In the other side, antivirus programming facing the spreading of all types of viruses. This work dedicated for detecting viruses that infect executable files namely (Win 32), because Win32 files like .EXE, .PE widely used in PC’s and networks. This work explains how viruses work, the behavior of viruses, and how infect different types of files, Illustrates many techniques of virus detection, our work is for detecting some types of infected file by exploiting the change in checksum, which occurs when the data of files has changed. Some measurements were using to evaluate our work.ادى تزايد ظهور فايروسات الحواسيب بشكل كبير في السنوات الاخيرة الى تدمير اعداد كبيرة من التطبيقات والبرامج والاجهزة. مما حدى بالعاملين على صناعة البرامج المضادة لفايروسات الحواسيب لمواجهة الانتشار السريع وايجاد برامج لمعالجة تاثير شتى انواع الفايروسات. خصصنا هذه الورقة البحثية للعمل على اكتشاف وتحديد الفايروسات التي تصيب الملفات من نوع (Win 32) كون هذه الانواع من الملفات خاصة EXE, PE تستخدم بشكل واسع النطاق في الحواسيب الشخصية وتطبيقات الشبكة الدولية. توضح هذه الورقة كيفية عمل الفايروسات, وطريقة تصرفها, واسلوب اصابة الملفات المختلفة، استعرضنا بعض تقانات الكشف عن الفايروسات، تم استثمار حقيقة التغير في دالة (checksum) للكشف عن الفايروسات والذي يحدث عند تغيير اي جزء من المعلومات او البيانات الموجودة في الملف بسبب الاصابة باحد انواع الفايروسات. استخدمنا عدة مقاييس لتقييم النتائج المستخلصة من تجارب عديدة وكانت النتائج مشجعة جدا.


Article
Cluster Analysis and Data Clustering

Authors: Raja’a Salih
Pages: 421-432
Loading...
Loading...
Abstract

Clustering is the unsupervised classification of patterns (observations, data items, or feature vectors) into groups (clusters). The clustering problem has been addressed in many contexts and by researchers in many disciplines; this reflects its broad appeal and usefulness as one of the steps in exploratory data analysis. However, clustering is a difficult problem combinatorially, and differences in assumptions and contexts in different communities has made the transfer of useful generic concepts and methodologies slow to occur. This paper presents an overview of pattern clustering methods from a statistical pattern recognition perspective, with a goal of providing useful advice and references to fundamental concepts accessible to the broad community of clustering practitioners. We present a taxonomy of clustering techniques, and identify cross-cutting themes and recent advances. We also describe some important applications of clustering algorithms such as image segmentation, object recognition, and information retrieval. التحليل العنقودي والتجميع العنقودي للبيانات الترتيب العنقودي هو التصنيف اللا اشراقي للانماط ( الملاحظات والمشاهدات , فقرات البيانات, متجهات المعالم او المعالم الاتجاهيه,) الى مجاميع (عناقيد) . ان مساله الترتيب العنقودي للبيانات ( تجميعها عنقوديا ) جرى معالجتها وتداولها بعدة سياقات من قبل الباحثين في العديد من فروع المعرفة, وهذا يعكس الاستهواء الواسع والمفيد لها باعتبار انها واحدة من الخطوات في تحليل البيانات الاستكشافي. رغم ذلك, فان الترتيب العنقودي للبيانات هو مساله صعبه من الناحية التوليفية او التجميعية والاختلافات او الفروق في الافتراضات والسياقات في العديد من المجاميع المختلفة جعلت من انتقال وتطبيق المفاهيم النوعية الشاملة المفيدة والمنهجيه مساله بطيئة الحدوث . في هذا البحث نقدم تصورا عاما لطرائق الترتيب العنقودي للانماط من زواية تمييز الانماط احصائيا بهدف اعطاء نصيحة مفيدة ومرجعيه الى المفاهيم الاساسية المتاحة الى المجتمع الواسع من ممارسي الترتيب العنقودي في تحليل البيانات. في هذا البحث تصنيفا لتقنيات الترتيب العنقودي وما قد استجد فيه حديثا كذلك وصف لبعض التطبيقات المهمة في خوارزميات العنقودية مثل تقطيع الصور, التعرف على الاهداف كذلك استرجاع المعلومات والبيانات.

Keywords

Table of content: volume: issue:39