Table of content

Iraqi Journal of Biotechnology

المجلة العراقية للتقانات الحياتية

ISSN: 18154794
Publisher: Baghdad University
Faculty: Institute of genetic Engineering and Techno-biology
Language: English

This journal is Open Access

About

Iraqi Journal of Biotechnology was founded in 2001 ,it was first issued in 2002,it is a semi-annual refereed scientific journal issued by the Institute of Genetic Engineering and Biotechnology in Baghdad University in fields of biology, environment, agricultural sciences ,medicine, dentistry, pharmacology, veterinary medicine and researches specialized in bioinformatics

Loading...
Contact info

E-mail:journal@ige.uobaghdad.edu.iq
www.iqjb.net
www.ige.uobaghdad.edu.iq : موقع المعهدعلى شبكة
الإنترنت
TEL:7789300
Baghdad-AL-Jadriyah -p.o.box:12074

Table of content: 2010 volume:9 issue:3

Article
PURIFICATION AND CHARACTERIZATION OF Β-GLUCANASE FROM GERMINATED BARELY
تنقية وتوصيف أنزيم البيتاكلوكانيز من الشعير المنبت

Authors: أحمد صالح ساجت1
Pages: 299-309
Loading...
Loading...
Abstract

β-Glucanase was extracted and partially purified from Iraqi germinated barely(Samir) after sprouting period(3day at 25ºC). The activity was measured by two methods; one for enzyme activity(U/ml) by measuring reducing sugar and second method was relative viscosity for decreasing the viscosity of barely flour solution. The fold of purification and recovery were 6 and 57.14% respectively after the gel filtration by sephadex G-100, this value is about 6 times higher than that of the crud enzyme preparation. The highest activity for the glucanase was at pH 5-6. Whereas the maximum activity was achieved at 60ºC. Results showed that increasing in addition concentration of partially purified β-glucanase caused decreasing in viscosity of barely solution.الخلاصة أُستخلص إنزيم البيتاكلوكانيز الخام من الشعير العراقي صنف "سمير "بعد إنباته لمدة 3 أيام وفي درجة حرارة 25ºم ثم هرس الشعير المنبت مع محلول منظم لخلات الصوديوم ذو رقم هيدروجيني5. جرى تنقية الانزيم الخام جزئياً وأختبرت فعاليته في خفض لزوجة طحين الشعير الناتجة من وجود البيتاكلوكان، إذأُتبعت طريقتين في قياس الفعالية هما طريقة تقدير السكريات المختزلة الناتجة من الفعالية الانزيمية وطريقة اللزوجة النسبية في قياس الانخفاض في لزوجة محلول الشعير المطحون. بلغ عدد مرات التنقية والحصيلة الإنزيمية خطوات التنقية الجزئية 6 مرات و 57.14% على التوالي بعد مرحلة الترشيح الهلامي بهلام السيفادكس G-100. درس تأثير كل من الرقم الهيدروجيني ودرجة الحرارة على فعالية أنزيم البيتاكلوكانيز ووجد إن الانزيم يمتلك أعلى فعالية عند رقم هيدروجيني يتراوح بين 5-6 وان درجة الحرارة المثلى لعمل الانزيم هي 60ºم. بينت نتائج إضافة تراكيز مختلفة من أنزيم البيتاكلوكانيز المنقى جزئياً إلى الشعير المطحون إنخفاض اللزوجة النسبية للشعير نتيجة تحلل البيتاكلوكان فيه.


Article
THE BIOROLE OF GENETICALLY MODIFIED Azotobacter
الدور الحيوي للازوتوبكتر المحورة وراثياً

Authors: أحمد محمد تركي1
Pages: 310-320
Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted as attempt to obtain genetically modified Azotobacter vinilandii isolate able to fix nitrogen and dissolve phosphate at the same time and used different biological activity parameters (Bacterial count, relatively growth rate, available phosphorus in soil and amount of fixed nitrogen ) to compare between genetically and non-genetically modified A. vinilandii isolates.The transferring of a plasmid coding for dissolving phosphate were made according to Sam brook etal (1) to transfer the plasmid from local isolate of P.aeruginosa to local isolate of A. vinilandii. Results showed the superiority of genetically modified A. vinilandii was the best in all the parameter used above in comparison with the original selected local isolates (P. aeruginosa and A. vinilandii).Inoculation of soil with genetically modified A. vinilandii increase significantly (P<0.05) the available phosphorus was 28.1 mg/kg soil after 45 days inoculation in compare with non-genetically modified A. vinilandii which gave 16.2 mgkg available phosphorus.The efficiency of nitrogen fixation increased with modified genetically A. vinilandii isolate and reach to 157 mg total nitrogen /kg soil after 45 days of it incubation in soil while 130 mg total nitrogen /kg soil was recorded with the original A. vinilandii isolate. Results showed that all parameters which were used in the present study decreased when culture of the original isolate of (P. aeruginosa and A. vinilandii) were mixed and used.الخلاصة نفذت هذه الدراسة في محاولة للحصول على عزلة من بكتيريا Azotobacter vinilandii (عزلة محلية معزولة من التربة) محورة وراثياً أي تمتلك صفتي تثبيت النتروجين وإذابة الفوسفات وإعتماد عدد من المؤشرات لتقييم الفعالية الحيوية للعزلة المحورة وراثياً تلك لمقارنتها بالعزلة الأم وبعزلة بكتيريا السيدوموناس المستعملة في التحوير الوراثي وقد شملت هذه المؤشرات الكثافة العددية للبكتيريا ومعدل النمو النسبي لها في التربة وكمية الفسفور الجاهزة في التربة وكمية النتروجين المثبت.أجريت عملية التحوير الوراثي من خلال نقل البلازميدات المسؤولة عن صفة إذابة الفوسفات من عزلات السيدوموناس المعزولة من ذات التربة إلى عزلات الازوتوبكتر المثبتة للنيتروجين. أظهرت النتائج تفوق عزلة الازوتوبكتر المحورة وراثياً في كافة المعايير المستعملة في الدراسة مقارنة بعزلة الازوتوبكتر أو السيدومونس الأصليتين أو خليطهما معاً. أدى تلقيح التربة بالازوتوبكتر المحورة وراثياً الى حصول زيادة معنوية (P<0.05) في كمية الفسفور الجاهز في التربة ليبلغ أعلى معدل له 28.1 ملغم/كغم تربة بعد 45 يوماً من تحضين هذه البكتيريا في التربة مقارنةً بما أعطته ذات العزلة غير المحورة وراثياً ولذات المدة الزمنية إذ بلغ 16.2 ملغم/كغم تربة ازدادت كفاءة عزلة الازوتوبكتر المحورة وراثياً في تثبيت النتروجين ليبلغ 157 ملغم نتروجين كلي/كغم تربة بعد مرور 45 يوماً من تحضين هذه البكتيريا في التربة في حين بلغت 130 ملغم نتروجين كلي/كغم تربة لذات العزلة غير المحورة وراثياً. إخفضت جميع المعايير المستعملة في الدراسة عند خلط العزلتين مع بعضها وإضافتهما للتربة.


Article
STUDYING THE HISTOPATHOLOGICAL AND PHYSIOLOGICAL EFFECTS OF CRUD AND PARTIALLY PURIFIED LIPOPOLYSACCARID FROM Brucella abortus (BIO VAR6) ON LAB MICE
دراسة التأثيرات الامراضية والفسلجية لعديد السكرايد الشحمي الخام والمنقى جزئياً للعزلة Brucella abortus (bio var6) على الفئران المختبرية

Authors: أسماء عزت النعيمي1
Pages: 321-336
Loading...
Loading...
Abstract

Two hundred fifty blood samples from patients suspected with Brucellosis were collected depending on Rose- Bengal and 2-mercaptoethanol tests. Washing blood samples with distilled water and cultruring on Castaneda-bi phasic medium were used for primary isolation while different morphological, biochmemical beside serological and biotyping tests were performed for final diagnosis. The results showed that 15 isolates were obtained as 9 and 6 isolates for Brucella abortus and Brucella melitensis respecitively. Crude lipopolysaccarid (cLPS) was extracted by hot phenol final concentration 90% from the isolate Brucella abortus (bio var6) then it was partially purified (ppLpS) using Sepharose 4B gel. The quantity of carbohydrate, protein and lipid were estimated for both them. Results showed that the concentrations reached 50, 40, 40µg/ml respectively for cLPS while they were 80, 20, 60 µg/ml respectively for ppLPS. Histopathological and physiological effect of cLPS and ppLPS were studied through detecting the toxic effect and anaphylactic shock on mice. Injection of 0.2ml of cLPS in mice peritoneum caused death within 24 hrs, while injection 0.5ml of ppLPS caused anaphylactic shock and mice death during 48 hrs, from other side injectin 0.25ml ppLPS caused increasing in spleen weight as compared with the control group (which were injected with distilled water). Histopathological section taken from (liver, spleen, kidney, lung) of mice injected with 0.2ml cLPS showed histopathological changes including sever congestion in liver, enlargement in whit pulp, congestion and hemorrhage in spleen, destruction of glomerulars, enlargement in alveolar migration of macrophages while injection of 0.5ml ppLPS caused sever congestion in liver and spleen sinuses and occulation in glomerulars, enlargement in alveolar and slight migration in macrophage in the lung. جمعت 250 عينة دم لمرضى مشتبه بأصابتهم بداء البروسيلات, وأعتمد الفحص الموجب للروز بنكال و2 مركابتوايثانول كمؤشرللأصابة. استعملت طريقة غسل عينة الدم بالماء المقطر,ووسط كاستنيدا ثنائي الطور للعزل الاولي للبكتريا. شخصت البكتريا أعتمادا على عدد من الصفات المظهريه والأختبارات الكيموحيويه فضلا عن الفحوصات المصليه والتنميطيه. لقد امكن تشخيص 15عزله موزعه بواقع 9 و6 عزلات لكل من Brucella abortus وmelitensis Brucellaعلى التوالي. استعملت طريقة الفينول المائي الساخن بتركيز 90% لاستخلاص عديد السكرايد الشحمي LPS الخام من العزلة Brucella abortus (bio var6) فيما استعمل هلام السيفاروز 4B لتنقيته جزئيا. قدرت كمية الكاربوهيدرات والبروتينات والدهون لكليهما، وبلغت القيم 50،40،40 مايكروغرام/مليلتر للـ LPS الخام لتصل الى 80،20،60 مايكروغرام/مليلتر على التوالي للمنقى جزئيا. درست التأثيرات الامراضية والفسلجية للطور الفينولي للمستخلص الخام وللمنقى جزئيا من خلال الكشف السمي ضد الفئران المختبرية مع ملاحظة اعراض الصدمة السمية، لقد ادى حقن 0.2 مليلتر للمستخلص الخام داخل البريتون من قتل جميع الفئران خلال24 ساعة في حين ظهرت اعراض الصدمة السمية وموت جميع الفئران بعد 48 ساعة من حقنها بريتونيا بمقدار 0.5 من المستخلص المنقى جزئيا كما وسبب حقن 0.25 مليلتر من الاخير زيادة اوزان الطحال مقارنة بمجموعة السيطرة المحقونة بماء مقطر. اظهر الفحص المجهري للمقاطع النسيجية المأخوذة من الكبد و الطحال و الكلى و الرئة لمجموعة الفئران المحقونة بمقدار 0.2 مليلتر للمستخلص الخام حدوث تغيرات مرضية نسيجية متمثلة باحتقان شديد في الكبد مع توسع في منطقة اللب الابيض فضلاً عن وجود احتقان ونزف دموي في الطحال، وتحطم في الكبيبات الكلوية في الكلى، توسع في الحويصلات الرئوية وارتشاح بسيط في الخلايا الملتهمة.فيما سبب حقن 0.5 مليلتر للمنقى جزئيا حصول احتقان دموي في الكبد والجنيبات الطحالية وتنكس من نوع غيمي مع انتفاخ في الخلايا للنبيب الكلوي وانسداد في النبيبات الملتفة في الكلى، وتوسع في الحويصلات الرئوية وارتشلح بسيط في الخلايا الملتهمة في الرئة.


Article
LECTIN EXTRACTION AND PARTIAL PURIFICATION FROM BACTERIA KLEBSIELLA PNEUMONIA ISOLATED FROM PATIENT WITH URINARY TRACT INFECTION AND SOME APPLICATION
إستخلاص وتنقية جزئية للكتين من بكتريا Klebsiella pneumonia المعزولة من المرضى المصابين بإلتهاب المجاري البولية وبعض تطبيقاته

Authors: أسيل شاكر محمود
Pages: 337-347
Loading...
Loading...
Abstract

The study involves identifying the strains of Klebsiella pneumonae which isolated from patients with urinary tract infections, depending on the morphology, culturing and biochemical characteristics of the colonies, and extraction of mannose specific Lectin from the bacterial pili by breaking them using a set of super sonic waves in different periods of time. The sonication results showed that the higher agglutination activity (512) of the bacterial extract was recored in 4 min sonication. The extract and purified mannos specific Lectin have shown a sensitive agglutination activity against human blood groups (A,B and O) and animals red blood cells ( Geniua pig, Sheep, Cow, Chiken, Rabbit, Rat, Goat and Mouse).Also lectin showed to have a highest agglutination activity against some bacteria E. coli, Aero. hydrophila, P. aeruginosa, but not against Staph. aereus and Proteouas spp. Bacteria. تضمنت الدراسة تشخيص عزلات Klebsiella pneumoniae المُستحصلة من المرضى المُصابين بإلتهاب المجاري البولية وبإعتماد الصفات المظهرية لها والزرعية والكيميائية الحيوية وتم إستخلاص اللكتين المُتخصص بالمانوز من الأهداب وذلك عن طريق تكسيرها بإستعمال جهازالأمواج فوق الصوتية وعلى مُدد زمنية مختلفة. أظهرت النتائج إن أفضل زمن للتكسيرهو 4دقيقة إذ بلغت عيارية الفعالية التلازنية512 لمُستخلص البكتريا. أظهر اللكتين المُتخصص بالمانوز المُستخلص والمُنقى جزئيا من بكترياKpneumoniae فعالية تلازنية تجاه مجاميع دم الانسان (A,B,O) وكذلك تجاه كريات الدم الحُمر للحيوانات (خنزيرغينيا و خروف وبقر ودجاج و أرنب و جرذ و ماعز و فأر). كما أظهر اللكتين المُتخصص بالمانوز المُنقى من بكتريا K. pneumoniae فعالية تلازنية عاليـــة تجاه بعض أنواع البكترياE. coli, Aer. Hydrophila,P. aeruginosa. بينما لم تظهر فعالية تلازنية تجاه بــكتريا Staph. aereus, Proteous sPP..


Article
STUDY THE EFFECT OF MEDICINAL PLANTS ON ENZYMATIC CHANGES IN LABORATORY ANIMALS
دراسة تأثير المستخلص الكحولي لبذور العنب والشاي الأخضر على التغيرات الانزيمية في الحيوانات المختبرية

Authors: أقبال فاضل علوان1
Pages: 348-358
Loading...
Loading...
Abstract

The alcoholic extracted compounds has been identified of green tea and grape seed-mediated by using Performance High Liquid Chromatography (HPLC) appeared to contain the major compounds has been Epicatechine and Catechine and Epgallocatchine and Epicatechingallate and Epgallocatechingallate for green tea extract, and extract the alcoholic grape seed has been Procyanidine B1 and Procyanidine B2 and Procyanidine C1. Also studied the effects of three different concentrations (1, 5, 25 mg / 0.1ml) of these extracts, consisting of 125mg of extract of the alcoholic grape seeds and 125mg of extract alcohol green tea with the addition of a number of vitamins (A,C,E). To the effectiveness of liver enzymes (GST,ALP,GPT,GOT) through the dosage by mouth to laboratory rats during the period of 4 weeks. The results indicated that there were no significant differences ( p <0.05) to concentrations of the alcoholic extracts of grape seed and green tea on the effectiveness of specific liver enzymes, nor did it mention the results on any toxicity of oral delivery employed, as compared to control animals. تم التعرف على مركبات المستخلص الكحولي للشاي الأخضر وبذور العنب بوساطة جهاز الفصل السائل العالي الكفاية HPLC فظهر بأنها تحتوي على المركبات الرئيسة Epicatechine و Catechine و Epgallocatchine و Epicatechingallate و Epgallocatechingallate بالنسبة لمستخلص الشاي الأخضر, أما المستخلص الكحولي لبذور العنب فقد كان يحتوي على Procyanidine B1و Procyanidine B2 و Procyanidine C1. كما درس تأثير ثلاثة تراكيز مختلفة(1، 5، 25 ملغم/0.1 مليلتر) من هذه المستخلصات المكونة من 125 ملغم من المستخلص الكحولي لبذور العنب و 125 ملغم من المستخلص الكحولي للشاي الأخضر مع إضافة عدد من الفيتامينات (E،C،A) على فعالية انزيمات الكبد (GOT،GPT،ALP،GST) من خلال التجريع عن طريق الفم للفئران المختبرية خلال مدة 4 أسابيع. أشارت النتائج بأنه لا توجد فروقات معنوية ( على مستوى p<0.05 ) لتراكيز المستخلصات الكحولية لبذور العنب و الشاي الأخضر على الفعالية النوعية لانزيمات الكبد كما لم تشر النتائج لأي تأتيرات سمية بالجرع المستعملة مقارنة بحيوانات السيطرة


Article
EXTRACTION AND PURIFICATION OF ALKALOID FROM Zephyranthes Candida
استخلاص والتنقية الجزئية لقلويدات نبات زنابق المطر البيض Zephyranthes candida

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to extraction and partial purification of narciclasine alkaloid from Zephyranthes candida planting in Iraq. To have semi purified narciclasine alkaloid by using several techniques which includes chromatographic techniques, Colum chromatographic(CL), Gel filteration chromatographic by using Sephadex LH-20 and thin layer chromatographic (TLC). The percentage of alkaloid obtained from this method was 0.25℅.Detection of narciclasine were one as follows: measuring the absorbance by using spectrophotometer at 306 nm, and the retadartion factor (RF) was 0.16 and the melting point was 270-275oC. Results showed that the alkaloid detected might be narciclasine. هدفت الدراسة الحالية إلى إستخلاص والتنقية الجزئية لقلويد narciclasine من نبات زنابق المطر المزروع في العراق. تم الحصول على قلويد narciclasine المنقى جزئياً بعد إجراء عملية الفصل بإستعمال كروموتوغرافي العمود والترشيح الهلامي لهلام Sephadex LH-20 والفصل بالطبقة الرقيقة .TLC بلغت نسبة القلويد المستحصل عليه 0.25%, أجري بعد ذلك الكشف عن قلويد narciclasine بالطرائق الآتية : تقدير الأمتصاصية بوساطة المطياف الضوئي عند طول موجي 360 نانومتير وقدر عامل الإعاقة RF للمركب بـ 0.16 ودرجة الإنصهار للمركب 270-275 ه م وقد تبين من خلال نتائج الفحوصات بإن المادة قد تكون قلويد narciclasine.


Article
FFECT OF DICLOFOP - METHYL ON CYTOGENETICS OF HUMAN PERIPHERAL LYMPHOCYTES
تأثير المُبيد Diclofop – Methyl في الوراثة الخلوية للخلايا اللمفاوية للدم المحيطي للإنسان

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of the herbicide Diclofop –Methyl on Cytogenetic of Peripheral Lymphocytes of Human was studied. Genotoxic effect was studied by recording the chromosomal aberrations (CAs) and induction of Micronuclei (MN), Cytotoxicity recorded by estimating the mitotic index (MI) of cultured cells. The pesticide used at concentrations ( 0.1, 0.5, 5, 25, 50 ) × 10 -5M. Results showed that the pesticide induced an increment in CAs in dose–response pattern. The differences was significant (P<0.01) compared to control treatment and there was significant differences among the concentrations (P<0.01). Among the CAs, broken chromosomes were recorded in control treatment (1±0.06) and a centric chromosomes(1±0.06), such abnormalities appeared upon using lowest concentration (0.1× 10 -5M) without significant difference from control treatment, but in addition ring chromosomes appeared at this concentration. The majority of CAs when using other concentrations were broken chromosomes and reached it's maximum value at concentration 50×10-5 M (10%), ring chromosomes appeared in all treatments. Other abnormalities which has been investigated such as chromosome deletion, translocations, and gene amplification were not recorded in this study. Using the pesticide induced Mn in dose – response pattern with positive correlation coefficient ( r = + 0.97 ). Different concentrations did not effect the MI strongly, although it caused some decreasing with significant difference (P<0.01); the highest concentration 50×10 -5 M raised the MI to 2.67 compared to control treatment ( 1.6) with significant difference (P<0.01) from control treatment and other concentrations.درس تأثير مبيد الأدغال Diclofop – Methyl في الوراثة الخلوية للخلايا اللمفاوية للدم المحيطي في الإنسان. تضمنت مؤشرات الوراثة الخلوية المدروسة حساب النسبة المئوية للتشوهات الكروموسومية وأنواعها، وكذلك حث النوى الصغيرة، ودرست مؤشرات السمية الخلوية بقياس معامل الإنقسام. أُستعمل المُبيد بالتراكيز( 0.1 و 0.5 و 5 و 25 و50 )×10 - 5 مولاري. أسفرت النتائج عن إن المُبيد حث التشوهات الكروموسومية بزيادة التركيز وبفروق معنوية عن معاملة السيطرة، وكذلك وجود فروق معنوية بين التراكيز المُستعملة (P<0.01). ظهرت التشوهات على شكل كسور كروموسومية في المعاملة الضابطة (1 ± 0.06) وكذلك ظهرت كروموسومات عديمة المركز (1 ± 0.06)، ظهرت مثل هذه التشوهات الكروموسومية عند التركيز الأقل المستعمل (0.1 ×10 - 5 مولاري ) وبدون فروق معنوية عن معاملة السيطرة، فضلاًعن ظهور الكروموسومات الحلقية عند إستعمال التركيز الأخير، أما التشوهات في التراكيز الأخرى فكانت بشكل رئيس على شكل كسور كروموسومية بلغت ذروتها عند إستعمال التركيز الأعلى (50 ×10 - 5 مولاري ) إذ وصلت إلى 10 %. ظهرت الكروموسومات الحلقية في التراكيز المُستعملة جميعاً، ولم تظهر التشوهات الأخرى التي تم التحري عنها مثل الحذف والإنقلاب والتضاعف الكروموسومي سواءً في معاملة السيطرة أو التراكيز المُستعملة. أدت التراكيز المُستعملة الى زيادة حث النوى الصغيرة وبمعامل إرتباط موجب وعالي(r = + 0.97 )، أما تأثير التراكيز المختلفة في معامل الإنقسام فلم يكن كبيراً وإن فرق عن معاملة السيطرة بشكل معنوي(P<0.01)، إلا أن التركيز الأعلى أدى إلى زيادة مُعامل الإنقسام إلى 2.87 مقارنة بمعاملة السيطرة (1.6) وفرق معنوي عن التراكيز الأخرى (P<0.01).


Article
DETECTION OF QUALITATIVE AND QUANTITATIVE ACTIVE COMPOUNDS IN THE LOCAL Trigonella foenum – graecum SEED
الكشف الكمي والنوعي لبعض المركبات الفعالة لبذور الحلبة المحلية Trigonella foenum – graecum

Authors: رامي علي تقي
Pages: 385-396
Loading...
Loading...
Abstract

The detection and quantitative determination of the active compound of Methanolic extract(80%)of local Trigonella foenum–graecum seeds were investigated by using high performance liquid chromatography(HPLC). It was found that the Methanolic extract contain many of active compounds such as Trigonellin (0.018%), Camphor (0.20%), Comarin (0.18%), Tripcin (1.9%), Vitexen (3.6%), Quercetin(1.21%) and Naringenin (0.27% ). The determination of fatty acid for fixed oil using the same technique showed that the percentage of Palmitic acid (24%) was the highest than the other fatty acids while the percentage of Aarchidic acid was the lowest (1%), the percentage of Olic acid and Linolenic acid were(12%, 9%) respectively. The thin layer chromatography technique (TLC) used for detection of diosgenin, with Rf equal to (0.7). The water extract cause agglutination of human red blood cells of groups (A, B,O) and this result provide found of Lectin in this extract, the titration percentage of agglutination was (64, 16, 16) respectively. تم الكشف والتقدير الكمي عن المركبات الفعالة لمستخلص الكحول المثيلي (80%) لبذور الحلبة المحلية بإستعمال تقنية السائل ذي إلاداء العاليHPLC وُوجد بأنه يحتوي على العديد من المركبات الفعالة مثل الترايكونيلين(0.018%)، الكامفور(0.20%)، الكومارين(0.18%)، تربسين(1.9%)، فيتاكسين(3.6%), كيورستين(1.21% ) , نارجنين(0.27%), كذلك تم تقدير نسب الأحماض الدهنية للزيت الثابت بإستعمال تقنية HPLC وقد وُجد إن الحامض الدهني بالمتك يشكل أعلى نسبة والتي بلغت 24% بينما الأرشيدك أقل نسبة (1%) وكانت نسبة الاوليك واللينولنيك 12% و9% على التوالي. أُستعملت تقنية كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة TLC إذ كشف عن وجود مركب الدايوسجنين Diosgenin وظهر إن قيمة Rf تساوي 0.70 . أظهرت نتائج المستخلص المائي لبذور الحلبة فعالية تلازنية لكريات الدم الحمر البشرية للفصائل A,B,O مما يشـير الى وجود اللكتين في هذا المستخلص، إذ كانت العيارية لفصائل الدم A و B وO هي 64، 16،16 على التوالي.


Article
INHIBITORY ACTION OF CINNAMON CLOVETREE AND PROPOLIS EXTRACTS AGAINST Melisscoccus Pluton THAT CAUSE EFB IN HONEYBEE
الفعالية التثبيطية لمستخلصات القرفة والقرنفل والعُكبر ضد بكتريا Melissoccus Pluton المسبب الرئيسي لمرض تعفن الحضنة الأوربي في نحل العسل

Authors: رضا صكب الجوراني
Pages: 397-408
Loading...
Loading...
Abstract

Experimental isolation and purification of the bacteria Melissococcus pluton that cause European foulbrood disease (EFB), and antimicrobial activity of plant extracts were carried out in the laboratories of Biotechnology Center of Al-Nahrine University. Morphological, physiological and biochemical tests showed that the bacterium M. pluton was found in one sample of sum of 12 samples that were tested, with an infection incidence 8.33%. Hexan extracts of the Cinnamon (Cinnamomum zeylanicum), Clovetree Eugenia cavyophylata and alcohol extract of propolis were examined using the qualitative disc diffusion assay. Results were showed that the clovetree extract was more effective at concentrate 2500mg/disc on bacterial growth that caused zone of growth inhibition(19.75mm in diameter) compared with control treatment(6mm). Propolis and clovetree extracts (2500mg/disc) were much effective on growth of M.pluton compared with oxytetracycline, as it is considered the drug of choice for control EFB infection all over the world.أجريت تجارب عزل وتنقية وتشخيص بكتريا Milessococcus pluton المسببة لمرض تعفن الحضنة الأوربي على نحل العسل فضلاً عن إختبار فعالية المستخلصات النباتية في مختبرات مركز النهرين للتقانات الإحيائية/جامعة النهرين. أظهرت نتائج الفحوصات المظهرية والفسيولوجية والكيموحيوية عن وجود عزلة واحدة من بكتريا M. pluton(المسبب الرئيسي للمرض) من مجموع 12 عزلة أي بنسبة إصابة 8.33%. أظهرت نتائج إختبار الفعالية الحيوية للمستخلص الهكساني للقرفة Cinnamomum zeylanicum والقرنفل Eugenia caryophylata والمستخلص الكحولي للعُكبر (Propolis) بطريقتي الأقراص الورقية والحفر عن تثبيط نمو بكتريا M. pluton ولجميع المستخلصات المختبرة وقد تفوق مستخلص القرنفل معنوياً وبطريقة الأقراص الورقية على بقية المستخلصات المختبرة، إذ كان قطر منطقة التثبيط 19.75 مليلترم عند التركيز 2500 مايكروغرام/قرص في حين كانت (6 مليلترم) في معاملة المقارنة. أما بطريقة الحفر فقد تفوق مستخلص العُكبر على بقية المستخلصات إذ كان قطر منطقة التثبيط 20 مليلترم وبتركيز 2500 مايكرو غرام/مليلتر. وعند مقارنة الفعالية الحيوية لمستخلص القرنفل والعكبر بتركيز 2500 مايكروغرام/قرص مع الأقراص القياسية للمضاد الحيوي أوكسي تتراسايكلين Oxytetracyclin فقد تفوق مستخلص القرنفل (19.75 مليلترم)على المضاد الحيوي(6 مليلترم) والذي يعد عالمياً الأكثر إستعمالاً في السيطرة على هذا المرض الذي يصيب يرقات نحل العسل.


Article
SEROEPIDEMIOLOGICAL STUDY OF TOXOPLASMOSIS IN BLOOD DONORS IN BABYLON PROVINCE ٌ
دراسة وبائية مصلية لداء المقوسات في متبرعي الدم في محافظة بابل

Authors: رقية منذر عوض
Pages: 409-417
Loading...
Loading...
Abstract

Blood transfusion represents one of the transmission routes to toxoplasmosis. This study was designed to study the seroprevalance of toxoplasmosis in blood donor in Babylon province, 91 blood samples were collected from blood donors in the central blood bank in Babylon province during the period June _ September 2009. The seroprevalance of anti-Toxoplasma gondii IgG and IgM antibodies were detected using ELISA technique. In addition to that, the sociodemographic and behavior information were obtained from all blood donors that they included participated in this study. The results showed that of the 91 samples there were 26 (28.6%) positive sample for the anti-Toxoplasma gondii antibodies, of these positive samples there were 21 (23%) samples positive for anti-Toxoplasma gondii IgG antibodies, while there were only one (1%) sample positive for anti-Toxoplasma gondii IgM antibodies, in addition to 4 (4.3%) samples were positive to both anti-Toxoplasma gondii IgM and IgG. Most of the positive samples were from Hilla, Qaseem and Mahaweel. The higher seroprevalance percentage (73.1%) was from urban area. The results showed a statistical correlation between the positive seroprevalance of toxoplasmosis and two factors; the occurrence of livestock and the consuming of vegetables from the local markets. According to this study the role of blood transfusion in the epidemiology of toxoplasmosis in Babylon province was concluded, and the serological test for toxoplasmosis is recommended as one of the routine test of blood donors. صممت هذه الدراسة للتعرف على الإنتشار المصلي لداء المقوسات في متبرعي الدم في محافظة بابل، إذ تم جمع 91 عينة دم من متبرعين الدم من مختبر مصرف الدم المركزي في محافظة بابل خلال المدة من بداية حزيران 2009 الى نهاية آب 2009. تم التحري عن الإنتشار المصلي لأضداد المقوسات الكونيدية نوع IgG و IgM بإستعمال تقنيةُُ ELISA. فضلاًعن ذلك تم استحصال المعلومات الديموغرافية و السلوكية لجميع متبرعي الدم المشاركين في هذه الدراسة. أظهرت النتائج أن من أصل 91 عينة كانت 26 (28.6%) موجبة لأضداد المقوسات الكونيدية من هذه العينات الموجبة كان هناك 21 23% موجبة لأضداد المقوسات الكونيدية نوع IgG ، بينما ظهرت عينة واحدة 1% موجبة لأضداد المقوسات الكونيدية نوع IgM، فضلاًعن 4 (4.3%) عينات ظهرت موجبة لكلا نوعي الاضداد IgG و IgM. كانت معظم الحالات الموجبة من مدينة الحلة، ناحية القاسم و قضاء المحاويل. كانت نسبة الإنتشار المصلي الأعلى في المناطق الحضرية 73.1%. أظهرت النتائج إرتباطاً معنوياً بين الإنتشار المصلي الموجب لداء المقوسات و عاملين هما وجود الحيوانات الحقلية و إستهلاك الخضراوات من السوق المحلية. من خلال هذه الدراسة يمكن إستنتاج أهمية نقل الدم في وبائية داء المقوسات في محافظة بابل و نوصي بإدراج الفحص المصلي لداء المقوسات كأحد الفحوص الروتينية لمتبرعي الدم.


Article
POLYMORPHISM OF DUFFY BLOOD GROUP IN IRAQI PATIENTS WITH BETA-THALASSEMIA
تعددالأشكال الوراثية لمجموعة الدم Duffyفي مرضى البيتا ثلاسيميا من العراقيين

Authors: زينب صباح حسب1
Pages: 418-427
Loading...
Loading...
Abstract

The Duffy blood group was typed in a sample consisted of 381 individuals, a one hundred of them present the control whereas the remaining 281 individuals were affected by β-thalassemia. The latter sample was divided into three types; 158 persons affected with major thalassemia, 67 persons affected with intermediate thalassemia and 56 persons affected with minor thalassemia (carriers). The present study aims to explore for any relation in frequency of the duffy blood group patterns and the ability to be affected by β-thalassemia and each of its three clinical sub-types by comparison with the control sample. The various comparisons lead to a significant difference (P<0.05) for the intermediate thalassemia, Since the Fy(a-b+) and Fy(a+b+) phenotypes were decreased, while the Fy(a-b-) phenotype was increased, but the other types of thalassemia did not show such a level of significance. The decrease of certain blood group phenotype in patients may indicate a probable rule for those types in the resistance of infection by this disease.تم تنميط مجموعة الدم Duffy في عينة مكونة من 381 فرداً, مائة منها تمثل عينة السيطرة والتي عدت عينة قياسية فيما إن 281 فرداً الباقين كانوا مصابين بالبيتا ثلاسيميا. قسمت المجموعة الأخيرة إلى ثلاثة أنواع مكونة من 158 فرداً مصاباً بالثلاسيميا الكبرى و67 فرداً مصاباً بالثلاسيميا المتوسطة و56 فرداً مصاباً بالثلاسيميا الصغرى (الحاملين). تهدف الدراسة الحالية إلى التحري عن أية علاقة في تكرار الأنماط المظهرية لمجموعة الدم Duffy والقابلية للإصابة بالبيتا ثلاسيميا وكل من أنماطها السريرية الثلاثة مقارنة بالعينة القياسية. لقد أسفرت المقارنات المختلفة عن وجود إختلاف معنوي (P< 0.05) لمجموعة الدم Duffy في مرضى الثلاسيميا المتوسطة بالمقارنة مع العينة القياسية بسبب إنخفاض تكرار النمطينFy(a+b+) و Fy(a-b+) من جهة، وزيادة تكرار النمط Fy(a-b-) من جهة آخرى, غير إن النوعين الآخرين للبيتا ثلاسيميا لم يظهرا مثل هذا المستوى من الإختلاف. تشير حالة إنخفاض أنماط مظهرية معينة لمجاميع الدم المدروسة في المرضى إلى الدور المحتمل لتلك الأنماط في مقاومة الإصابة بالمرض.


Article
EFFECT OF EXPLANTS AND GAMMA IRRADIATION ON CALLUS INDUCTION OF THREE SOYBEAN GENOTYPES ( GLYCINE MAX L. ) IN VITRO
تأثير الأجزاء النباتية وأشعة كاما في إستحثاث الكالس من ثلاثة تراكيب وراثية من فول الصوياGlycine max L. خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted in order to examine the sensitivity of callus culture for three soybean genotypes namely Taka 1, Taka 2 and Lee74 to gamma rays. Shoot apex, Cotyledonary leaves and Stems segments were taken from seedlings and cultured in MS medium supplemented with plant growth regulators for callus induction incubated in growth room at 25±2°C and 16 hrs photoperiod with light intensity of 1000 Lux. After that callus exposed to different doses of gamma rays 0,5,10,15,20,30,40 Gray was incubated at the same conditions. Results showed Cotyledonary and stem segments significant superior in fresh, dry weight than shoot apex, Also Lee74 superior in these characters reached 1176.13 mg, 417.66 mg respectively, than Taka 1 and Taka2. Results revealed gradual reductions in fresh, dry weight of callus as with the increased of gamma doses. The reduction percent were 80.11, 94.57% at 40 Gray respectively as compared with control treatment,While the dose 5 Gy increased the fresh weight reached 3.08%. However, the genotype Lee 74 was commonly significant superior than others in fresh, dry weight reach 719.48mg and 319.62 mg respectively إستأصلت الأجزاء النباتية قمة نامية، أوراق فلقية و قطع ساقية من بإدرات ثلاثة تراكيب وراثية من فول الصويا طاقة1، طاقة2 والصنف Lee 74ووزعت في الوسط الغذائي(MS) المزود بمنظمات النمو لإستحثاث الكالس وحضنت تحت ظروف إضاءة 1000 لوكس لمدة 16 ساعة/يوم ودرجة حرارة 25 ±2 م°بعدها شعع الكالس المستحث بجرع مختلفة من أشعة كاما 0،5،10،20،30،40غري. حضنت الزروعات تحت نفس الظروف السابقة. أظهرت النتائج تفوق الأوراق الفلقية والقطع الساقية معنوياً في متوسط الوزن الطري والجاف للكالس مقارنة مع مااستحث من القمم النامية، كما تفوق الصنف Lee 74 في هاتين الصفتين وأعطيا متوسطاً بلغ 1176.13ملغم و417.66ملغم على التوالي مقارنة بالتركيبين الأخريين. وبينت النتائج حدوث انخفاض تدريجي في الوزنين الطري والجاف للكالس بزيادة الجرعة الإشعاعية إذ بلغت أعلى نسبة إنخفاض في الوزن الطري والجاف عند الجرعة الإشعاعية 40 غري 80.11 و94.57% على التوالي مقارنة بمعاملة المحايد ( صفر غري) في حين سببت الجرعة 5غري زيادة في الوزن الطري بلغت 3.08%. تفوق التركيب الوراثي Lee 74 في إعطاء أعلى متوسط للوزنين الطري والجاف للكالس بلغ 719.48ملغم و319.62ملغم على التوالي مقارنة مع التركيبين الآخرين.

Keywords

Soybean --- Callus --- Gamma ray


Article
EXTRACTION AND PURIFICATION OF EXTRACELLULAR GLUCOSE ISOMERASE ENZYME FROM ALKALOPHILIC Bacillus sp. BC4 LOCAL ISOLATE
إستخلاص وتنقية إنزيم الكلوكوزايزوميريز الخارج خلوي من العزلة المحلية Bacillus sp. BC4 المُحبة للقاعدية

Authors: سعد حسين خضير
Pages: 438-446
Loading...
Loading...
Abstract

Alkalophilic Bacillus sp.BC4 local isolate, that was isolated from soil, was used to produce extracellular glucose isomerase enzyme, using liquid medium at initial pH of 10 supported with(10ml/l)of xylose extract from straw (H2SO4 straw hydrolysate).The Glucose isomerase enzyme was extracted by centrifugation and purified by two purification steps including fractionation with different saturation of ammonium sulfate(50, 60, 70, 80, 90%) and DEAE-Sepharose CL-6B ion exchange chromatography column. The results showed that 80% saturation of ammonium sulfate gave the best activity for enzyme, where the specific activity reached to 2.61unit/mg protein and overall purification folds to 8.7 with a 78.3% recovery, while the ion exchange chromatography step using DEAE-Sepharose CL-6B column was not observed any enzymatic activity through the wash step, which indicate that most of the enzyme activity is present in the eluted parts and that the enzyme carry a negative charge under the used conditions. The effective eluted parts was collect and calculate each of specific activity was 6.2 units/mg protein and the overall purification folds were 20.6 times with a 47.5% recovery. أُستعملت العزلة المحلية Bacillus sp. BC4 المُحبة للقاعدية والمعزولة من التربة لإنتاج إنزيم الكلوكوزايزوميريز الخارج خلوي بإستعمال وسط الأملاح المعدنية السائل ذو الرقم الهيدروجيني 10 والمدعم بوساطة ( 10 مليلتر/ لتر) مُستخلص الزايلوز من الحلفا. أُستخلص الإنزيم بالنبذ المركزي ونُقي عن طريق ترسيبه بكبريتات الأمونيوم بنسب إشباع مختلفة(50، 60، 70، 80، 90%) ثم كروموتوغرافيا التبادل الآيوني بوساطة عمود المبادل DEAE-Sepharose CL-6B. بينت النتائج أن نسبة الإشباع 80% بكبريتات الامونيوم أعطت أفضل تركيز للإنزيم، إذ بلغت الفعالية النوعية 2.61 وحدة/ملغم بروتين وبعدد مرات تنقية 8.7 مرة وحصيلة إنزيمية 78.3%، أما خطوة كروموتوغرافيا التبادل الآيوني بوساطة المبادل DEAE-SepharoseCL-6B فقد لُوحظ عدم وجود فعالية إنزيمية في مرحلة غسل العمود مما يدل على إن معظم فعالية الإنزيم تقع في الأجزاء المُستردة وأن الإنزيم يحمل شحنة سالبة في الظروف المُستعملة جعلته يرتبط بالمبادل. جُمعت الأجزاء الفعالة لمرحلة الإسترداد وحُسبت الفعالية النوعية(6.2 وحدة/ملغم بروتين) والفعالية الكلية للإنزيم وكانت عدد مرات التنقية لهذه الخطوة 20.6 مرة وبحصيلة إنزيمية مقدارها 47.5%.


Article
DETECTION OF ALPHA TOXIN PRODUCED BY LOCALLY ISOLATED CLOSTRIDIUM PERFRINGENS
التحري عن ذيفان الفا المنتج من بكتريا Clostridium perfringensالمعزولة محلياً

Authors: سوسن ساجد الجبوري1
Pages: 447-460
Loading...
Loading...
Abstract

Locally isolated and diagnosed C.perfringes (26 isolates) had been tested for alpha toxin producing using Trypticase Yeast extract Broth (TYB) .Crude protein concentration of supernatant of these isolates was estimated and the results showed were variability in concentration ranging between 1.162 µg /ml for isolate number (3) wich was high protein produer to 0.01 µg /ml for isolate number (23) with low protein production. The ability of alpha toxin production was first tested by two routin methods, diffusion in egg yolk media and measurement of fluoridation in liquefied egg yolk. The result showed that (24)(92.31%) isolates gave positive test. Mice lethality method was depended to show whether these isolates were toxic. It was appeared that 25 isolates (96.15%). Enzyme linked immune sorbant assay ELISA test was used to detect bacterial ability for alpha toxin production. Results showed that all isolates were positive for toxin production, and all isolates were toxin producer as compared with the routine methods. The product of amplification of cpa gene coded for alpha toxin was then used in detecting and diagnosis of C. perfingens using polymerase chain reaction (PCR). The results showed that all isolates gave positive results in both of bacterial and toxin detection specially when DNA template prepared by boiling was used instead of usual extraction method . أختبرت قابلية بكتريا C. perfringens المعزولة والمشخصة محلياً (26 عزلة) على إنتاج ذيفان الفا بأستعمال وسط (TYB) Trypticase Yeast extract Broth ، قدر تركيز البروتين مبدئياً في راشح هذه العزلات، وأظهرت النتائج وجود تباين في تركيز البروتين الخام اذ تراوح بين 1.162 مايكروغرام/مليلتر للعزلة رقم 3 ذات الانتاجية العالية للبروتين و0.01 مايكروغرام/مليلتر للعزلة رقم 23 ذات الانتاجية الواطئة للبروتين. أختبرت قابلية العزلات على انتاج ذيفان الفا بالطريقتين الاساسيتين الروتينية متمثلة بالانتشار في وسط اكار مح البيض وقياس العكورة في وسط مح البيض السائل، وأظهرت النتائج أعطاء 24عزلة النتيجة الموجبة للفحص بنسبة %92.31. أتبعت طريقة هلاك الفئران لتحديد مدى سمية عزلات بكترياC. perfringens، وظهرأن 25 عزلة بنسبة % 96.15كانت سامة بدلالة هلاك الفئران.أ عتمدت تقنية الامتزاز المناعية المرتبطة بالأنزيم ELISA كطريقة ثانية للتحري عن قدرة العزلات على انتاج ذيفان الفا، وأظهرت النتائج ان جميع العزلات كانت موجبة مقارنة بالطرائق الروتينية. كما واعتمد ناتج عملية التضاعف لجين cpa المشفر لذيفان الفا كجينات في عملية تشخيص بكتريا C. perfringens وذيفاناتها بتقنية التفاعل التضاعفي لسلسلة الدنا PCR. بينت النتائج ان جميع العزلات أعطت نتيجة موجبة سواءً عند التحري عن البكتريا او ذيفان الفا سيما عند استعمال قالب الدنا المحضر بطريقة الغليان بدلاً من طرائق الاستخلاص المعتمدة.


Article
PARTIAL PURIFICATION OF NEUTRAL PROTEASE FROM A LOCAL ISOLATE OF ASPERGILLUS NIGER VAR. CARBONARIUS TFS1 AND ITS APPALICATION
تنقية جزئية للبروتييز المتعادل من العزلة المحلية للفطر Aspergi llus niger var carbonarius TFS1 وتطبيقاته

Loading...
Loading...
Abstract

Neutral protease was purified partially from local isolate of Aspergillus niger var. carbonarius TFS1 by two steps ,the first step was the precipitations for ammonium sulfate (25-50% saturated) gave the specific activity was 9471.84 unit/mg protein, purification folds were 2.765 and recovery was 81.3%. The second step by using DEAE–cellulose ion exchange chromatography, the specific activity was 4.298 with 68.70% recovery. The optimum pH for enzyme activity was7and rang of pH stability was 6.5–7.5 while the optimum temperature was 30C and temperature stability was 30-35C. The enzyme was immobilized by absorption on the sawdust and used in the removal hair and bating process alternative to chemicals and imported enzyme used in tanning plant in Zaafaraniya of the General Company for Leather Industries. The immobilize enzyme was tested by engineers specializing in laboratory tanning on the skin of goats. The most efficient in removing hair from the skins of goat leather gave by the enzyme concentration 4500 units/ml after 12 hours. Also The enzyme gave activity in bating process 2109.58 unit/gram (LVU) while the activity of Arabon enzyme was 1935.68 unit/gram (LVU) which used routinely in the tanning factory. تم تنقية البروتييز المتعادل جزئياً من العزلة المحلية للفطر Aspergillus niger varcarbonarius TFS1 بخطوتين شملت الاولى الترسيب بكبريتات الأمونيوم بنسبة إشباع 25-50% إذ أعطت فعالية نوعية 9471.84 وحدة/ ملغم بروتين وبعدد مرات تنقية 2.765 وبحصيلة إنزيمية 81.3% أما الخطوة الثانية فقد شملت كروموتوغرافيا التبادل الايوني بإسلوب الوجبة بإستعمال المبادل الآيونيDEAE-Cellulose إذ بلغت الفعالية النوعية14721.43وحدة/ملغم بروتين وعدد مرات تنقية 4.298 وحصيلة إنزيمية %68.70. كان الرقم الهيدروجيني الامثل للثبات7 والفعالية الأنزيمية 6.5 -7.5، إما درجة الحرارة المثلى للثبات 30م الفعالية 30 – 35 م. كما قيد الأنزيم على نشارة الخشب وأستعمل في عمليتي التطرية وإزالة الشعر كبديل عن المواد الكيميائية والأنزيم المستورد الذي يستعمل في معمل الدباغة في الزعفرانية التابع للشركة العامة للصناعات الجلدية وتم إختبار الأنزيم من قبل مهندسين مختصين في معمل دباغة مختبري على جلد الماعز إذ اظهر تركيز 4500 وحدة نشاط انزيمي/مليليتر فعالية في إزالة الشعر من جلود الماعـز بعد 12 ساعة. كـما أظهـر فعـالية في عـملية التطرية بلغت 2109.58 وحدة/غم(LVU) بينما بلغت الفعالية الأنزيمية لانزيم الاربون المستورد والمستعمل في معمل الدباغة التابع للشركة العامة للصناعات الجلدية1935.68 وحدة/غم(LVU).


Article
IN VITRO ADVENTITIOUS BUD FORMATION FROM THE CALLUS INDUCED ON IMMATURE INFLORESCENCE OF DATE PALM (Phoenix dactylifera L.)
تكوين البراعم العرضية من كالس الشماريخ الزهرية غير الناضجة لنخيل التمر Phoenix dactylifera L.)) خارج الجسم الحي

Authors: صالح محسن بدر1
Pages: 474-489
Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted to study the possibility of using different parts of immature inflorescence of date palm cvs. Barhi and Maktom at different developmental stages as explants in order to induce callus formation, adventitious buds formation and elongation of these buds. Results showed that the best percentage of the in vitro response to callus formation reached 40 and 70% for Barhi and Maktom respectively from spike segments with 0.5cm excised from 8-10cm spath and cultured on modified MS medium supplemented with 100µM 2,4-D with 10.0µM 2ip. The highest callus fresh weight (286.3mg) was achieved on the same above medium. Results also indicated that 80% of the cultures gave 11.2 and 24.8 buds for Barhi and Maktom respectively. This was achieved when callus was transferred to a liquid shaking medium supplemented with 10.0µM 2ip and 5.0µM NAA after 43 days for Maktom cv. Shoot elongation occurred after the addition of various concentrations of adenine sulfate. The highest shoot length (4.52)cm occurred in Maktom cv. with 100mg/L of adenine sulfate and 4.41cm in Barhi cv. with 80mg/L. Accordingly, it is possible to use immature inflorescences excised from adult date palm trees for the micropropagation of Barhi and Maktom cvs. أُجري البحث لدراسة إمكأنية إستعمال أجزاء مختلفة من الشماريخ الزهرية غير الناضجة وبمراحل تطورية مُختلفة لصنفي نخيل التمر برحي ومكتوم كأجزاء نباتية لإستحثاث الكالس وتكوين البراعم العريضة لغرض إكثارها خارج الجسم الحي. بينت النتائج أن افضل نسبة مئوية لإستحثاث أنسجة الكالس نتجت من زراعة قطع الشماريخ الزهرية بطول 0.5 سم مفصولة من طلعات بطول 8-10 سم ومزروعة في وسط MS المحور المحتوي على 100 مايكرومول 2,4-D و10 مايكرومول 2ip بلغت 70 و40% لصنفي الدراسة مكتوم وبرحي على التوالي، بلغ أعلى مُعدل للوزن الطري للكالس 286.3 ملغم عند نقل كالس الصنف مكتوم الى نفس الوسط السابق. أما تكوين البراعم العرضية من الكالس دلت النتائج أن أعلى نسبة للزروعات التي كونت براعم بلغت 80% وبمُعدل عدد براعم بلغ 16.4 بُرعم عند زراعة الكالس في وسط MS المحتوي على 10 مايكرومول 2ip و5.0 مايكرومول NAA، وزاد الوسط السائل المُتحرك من عدد البراعم المتكونة من الكالس بلغت 24.8 بُرعم للصنف مكتوم والذي إختلف معنوياً عن الصنف برحي 11.2 بُرعم بعد 43 يوم من الزراعة. وبالنسبة لإستطالة الأفرع أوضحت النتائج افضلية التركيزين80 و 100 ملغم/لتر من كبريتات الأدنين المُضافة الى الوسط بلغت 4.52 و4.41 سم للصنفين برحي ومكتوم على التوالي. نستنتج من هذه النتائج إمكأنية إستعمال الشماريخ الزهرية غير الناضجة المفصولة من أشجار بالغة في الاكثار الدقيق لنخلة التمر صنفي برحي ومكتوم.


Article
EXTRACTION AND PURIFICATION OF CYTOSINE DEAMINASE PRODUCED FROM Escherichia coli
استخلاص وتنقية أنزيم سايتوسين دي أمينيزالمنتج من البكتريا Esherichia coli

Authors: صفاء عبد لطيف1
Pages: 490-501
Loading...
Loading...
Abstract

The study involved isolation and characterization of E. coli from patient’s infected with diarrhea, in order to study the ability of the bacteria to produce cytosine deaminase (CD). The CD was extracted by destruction of cells using ultrasonic waves, the value of specific activity of crude extract was 5.3 unit/mg protein. Then the enzyme was purified in few steps including treatment of extract by heating at 60 oC for 30 min. The value of specific activity was 6.2 unit/mg protein, fold of purification was 1.2 times, and the yield was53.8 %. Then the enzyme was precipitated by using ammonium sulfate at 30-55% saturation percentage, the precipitate was dissolved in 0.5M potassium phosphate buffer. The value of specific activity was 10.8 unit/mg proteins, fold of purification was 2.0 times, and the yield was 3.59%. Then the enzyme solution was passed through DEAE-Cellulose column chromatography. The peaks of activity was collected and the value of specific activity was 189.9 unit/mg protein, fold of purification was 34.3 times, and the yield was 5.0%. The enzyme solution was concentrated and passed through Sepharose-6B gel-filteration and the value of specific activity was 302.0 unit/mg protein, fold purification 57.3 run, and yield was 2.1 %. تضمنت الدراسة عزل وتوصيف بكتريا E. coli من المرضى المصابين بالاسهال لغرض تحديد قابليتها على إنتاج أنزيم سايتوسين دي امينيز. أستخلص الأنزيم بالتكسير باستعمال الامواج فوق الصوتية إذ بلغت قيمة الفعالية النوعية للمستخلص الخام 5.3 وحدة/ ملغرام بروتين ونقي الأنزيم بعدة خطوات تضمنت المعاملة بالحرارة بدرجة 60 ْ م مدة ثلاثين دقيقة, اذ بلغت الفعالية النوعية 6.2 وحدة/ملغرام بروتين وعدد مرات التنقية1.2 مرة والحصيلـة الأنزيمية 53.8 %. ثم رُسب الأنزيم باستعمال كبريتات الامونيوم بنسبة ألاشباع 30-55% وقد أذيب الراسب بداريء فوسفات البوتاسيوم ( 0.5) مولار) وكانت قيمة الفعالية النوعية 10.8وحدة /ملغرام بروتين وعدد مرات التنقية 2.1 مرة وحصيلة أنزيمية مقدارها 5.6، ثم مُرر المحلول الأنزيمي خلال عمود التبادل الآيوني باستعمال المبادل الايوني DEAE-Cellulose إذ كانت الفعالية النوعية 189.9 وحدة/ ملغرام بروتين وعدد مرات التنقية 34.3 مرة وحصيلة أنزيمية 5.0 % وبعدها مرر المحلول الأنزيمي على عمود هلام Sepharose 6B إذ بلغت قيمة الفعالية النوعية 302.3 وحدة/ ملغرام بروتين وبعدد مرات تنقية 57.2 مرة وحصيلة انزبمية مقدارها 2.1 %.


Article
EFFECT OF EXPLANTS AND THE GROWTH REGULATORS 2, 4-D AND KINETIN ON CALLUS INDUCTION OF THREE SUNFLOWER GENOTYPES IN VITRO
تأثير الجزء النباتي ومنظمي النمو 2, 4-D والكاينتين في إستحثاث كالس ثلاثة تراكيب وراثية من زهرة الشمس Helianthus annuus L. في خارج الجسم الحي

Loading...
Loading...
Abstract

Cotyledon and hypocotyl explants were taken from seedlings of three genotypes (hybrids) of sunflower (Helianthus annuus L.) cultured on two MS media. The first medium contained 2, 4-D( 0.0, 0.5, 1.0, 1.5 or 2.0) mg / l and the second contained 2, 4-D with the same concentrations as above and kinetin (0.0, 0.5 or 1.0 ) mg / l. cultures were divided into two parts. The first part incubated at 25± 1ºC under light condition 1000 Lux for 16 hrs/day and the second incubated in total darkness at the same temperature. After six weeks observations were made on the response of explants for callus induction Results showed that the highest response for callus induction on explants incubated light in supplemented with 2, 4-D(1.5)mg/l produced 49.16% and significantly differed from the control treatment producing 0.0 %. The response of Alhaja genotype to callus induction was higher which produced 47.50% and was significantly higher than Kuds genotype which produced 4.0%.Hypocotyl responded significantly higher than cotyledons in its response which produced 40.67%. The results also showed significant differences among genotypes,2, 4-D concentrations and explants and significant differences among 2, 4-D and kinetin, genotypes and explants in their response to callus induction in light and dark condition.Additionally there was significant effect for kinetin concentrations in this parameter of which the concentration 1.0 mg /l was significantly higher in both light and dark which produced percentage response of 37.33 % and 15.83 % respectively. درس إستحثاث الكالس من الورقة الفلقية Cotyledon السويقة الجنينية السفلى Hypocotyl لبادرات ثلاثة تراكيب وراثية (هجن) من زهرة الشمس Anna و Alhaja وKuds. زرعت الاجزاء النباتية على الوسط الغذائي (MS) المزود بـ 2, 4-D بالتراكيز 0.0، 0.5، 1.0، 1.5 أو 2.0ملغم/لتر أو بالـ 2, 4-D بنفس التراكيز مضافاً إليه الكاينتين بالتراكيز 0.0، 0.5 أو1.0 ملغم/ لتر. قسمت الزروعات إلى قسمين الأول حضن بدرجة حرارة 25±1ºم وشدة إضاءة 1000 لوكس لمدة 16 ساعة/يوم، و حضن القسم الثاني في الظلام في درجة الحرارة ذاتها. أخذت بعد ستة أسابيع الملاحظات عن نسبة الإستجابة للإجزاء النباتية لإستحثاث الكالس. أظهرت النتائج إن أعلى نسبة إستحثاث للكالس قد تحققت في التركيز 1.5ملغم/لتر 2, 4-D للزروعات المحضنة في الضوء وبلغت نسبة الاستجابة 49.16% وإختلفت معنوياً عن معاملة المقارنة. تفوق التركيب الوراثي Alhaji في هذه الصفة وأعطى نسبة إستجابة مقدارها 47.50% وأختلفت معنوياً عن التركيب الوراثي Kuds ، كما تفوقت السويقة الجنينيه السفلى على الورقة الفلقية في نسبة إستحثاث الكالس التي بلغت 40.67%. أما بخصوص التحضين في الظلام فقد تفوق التركيز 1.0ملغم/لتر 2, 4-D وأعطى نسبة استجابة 66.66 % وأختلف معنوياً عن التراكيز الأخرى. كان للتداخل الثلاثي بين التراكيب الوراثية والأجزاء النباتية وتركيز الــ 2, 4-D تاثيراً معنويا في هذه الصفة. وبينت النتائج تفوق التركيز 1.0ملغم/لتر كاينتين في إستجابة الزروعات لإستحثاث الكالس سواء كانت محضنة في الضوء أو الظلام وبلغت نسبة الإستجابة 37.33 % و15.83 % على التوالي. أما تأثير التداخل الرباعي بين تراكيز 2, 4-D والكاينتين والتراكيب الوراثية والاجزاء النباتية في هذه الصفة فكان غير معنوي سواءً كان التحضين في الضوء أو الظلام.

Keywords

Helianthus annuus L. Callus --- Kinetin --- 2 --- 4-D.


Article
EVALUATION EFFICIENCY OF NEMACUR PESTICIDES DEGRADABLE LOCAL BACTERIAL ISOLATES IN GREEN HOUSES ENVIRONMENT
تقييم كفاءة عزلات محلية بكتيرية معزولة من بيئة البيوت المحمية في إستهلاك مبيد النيماكيور

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty seven isolates of pesticide utilizing bacteria were obtained from green houses soil (previously treated with pesticide) in Baghdad governorate. Most isolates(17) were belonged to the genus Pseudomonas, whereas the others representing the following genera: Bacillus 10 isolates, Streptomyces 7 isolates and Staphylococcus 3 isolates. Streptomyces isolates were selected for the present study. Nemacur utilization was studied using HPLC technique. The results showed that Streptomyces AN1 and AN9 have the highest ability to utilize Nemacur pesticide, since the pesticide completely disappeared from the growing media. Strep. AN1 gave 7 metabolites, one of them was predominant with a peak area of 78.89% and retention time 4.8 and gave the highest dry weight of the biomass 6.1mg/L. Streptomyces AN9 gave 7 metabolites; two of them were predominant with peak area of 68.48% and 17%, and retention time 4.8 and 3.6 respectively. The dry weight of the biomass was 5.0 mg/L. The rest of Streptomyces isolates AN23, AN19, AN30, AN17 and AN8 showed different ability in utilizing Nemacure. The percentages of utilization were 11.4%,6.69%,41.67%,53.18 and 46.74% respectively. These isolates gave biomass of 3.2,4.4, 4.0,4.1 and 4.2 mg/L dry weight respectively.عزلت 37 عزلة بكتيرية مستهلكة للمبيدات من عينات التربة والتي جمعت من بيئة البيوت المحمية المنتشرة في مدينة بغداد. كانت معظم العزلات (17عزلة) تعود إلى جنس Pseudomonas و10 عزلات تعود إلى جنس Bacillus و7 عزلات لجنسStreptomyces و3عزلات تعود إلى جنس Staphylococcus. أختيرت عزلات جنس Streptomyces للدراسات اللاحقة ودرس إستهلاك مبيد النيماكيور كمياً بإستعمال تقنية HPLC ووجد أن العزلتين Strep.AN1 ,Strep.AN9 قد أستهلكت أكبر كمية من مبيد النيماكيور 100% كما أعطت العزلة Strep.ANI 7 متأيضات أحدها أساسي بنسبة مئوية للقمة 78.89% وبزمن إحتجاز بلغ4.8 ما أعطت أعلى وزن جاف للكتلة الحيوية بلغ 6.1 مغم/لتر، في حين أعطت العزلة Strep.An9 7 متأيضات، كان إثنان منها أساسية، الأول بزمن إحتجاز بلغ 4.8 وبنسبة مئوية للقمة 68.48% أما الثاني فكان بزمن إحتجاز يسأوي 3.6 بنسبة مئوية لمساحة المثلث 17% بينما بلغ الوزن الجاف للكتلة الحيوية 5 مغم /لتر, فيما تراوحت نسبة الفقدان الكمي لمبيد النيماكيور بين 11.4% و61.69 % و41.67% و 53.18% و46.74% عند إستعمال عزلات Streptomyces المتبقية AN23 و AN19 و AN30 و AN17و AN8 على التوالي وأعطت أوزان جافة للكتلة الحيوية متقاربة إذ بلغت 3.2و 4.4 و4 و 4.1و4.2 ملغم/لتر.


Article
DETECTION OF MOLD CONTAMINATION AND AFLATOXIN IN ROSTED PEANUT USING ELISA TECHNIQUE
الكشف عن التلوث بالفطريات وسم افلاB1 في فستق الحقل المحمص بإستعمال تقنية الاليزا

Loading...
Loading...
Abstract

Samples of roasted, salted and fermented peanut collected from local stores at Baghdad city. These samples were found contaminated with high number of fungi the most frequent species was Aspergillus flavus. The results also showed that samples of roasted and salted peanut were contaminated with Aflatoxin B1 at concentration 5.6 and 5.5µg/kg respectively. However the results showed no Aflatoxin B1 in the fermented peanut samples. Enzyme – linked immuno sorbent assay (ELISA) was used to detect antibodies in suspension of A. flavus at concentration of 1.5µg/ml and it has detected mycelial protein extract of A. flavus at concentration of 0.025µg/ml. ELISA technique was used to detect A. flavus inoculated to peanut sample at 1µg/ml., while the plate culture method could not detect the fungus at concentration, below 5 µg /ml. The effects of storage on roasted peanut at laboratory with different treatments show no fungal contamination after eight months of storage at 19- 47°C. It has been noticed that the addition of citric and sorbic acids as antifungal agents prevent fungal growth and affect Aflatoxin B1 production.جمعت عينات من فستق الحقل المحمص المملح والمخمر من الأسواق المحليه لمدينه بغداد, وظهر إن تلك العينات ملوثه بأعداد كثيره من الفطريات والنوع السائد فيها Aspergillus flavus. أظهرت النتائج إن نمإذ ج فستق الحقل المحمص والمحمص المملح ملوثه بالسم افلا B1 وبتراكيز 5.6 و5.5 مكغم /كغم بينما لم يكشف عن وجود سم أفلا B1 في نمإذ ج فستق الحقل المخمر. أستعمل الفحص المناعى الانزيمي (الاليزا) للكشف عن الأضداد لعالق الفطر بتركيز 1.5مكغم/مليلتر وتم الكشف عن المستخلص البروتيني للغزل الفطري للفطر A. flavus وبتركيز 0.025مكغم /مليليتر. كما أستعملت تقنيه الاليزا للكشف عن الفطر A. flavus المضاف مسبقاً إلى نموذج فستق الحقل وبتركيز1مكغم /مليليتر بينما لم تتمكن طريقه الزرع بالاطباق من الكشف عن الفطر وبتركيز اقل من 5 مكغم/مليلتر. درس تأثير الخزن على عينات فستق الحقل المحمص مختبريا وبعدة معاملات إذ أظهرت النتائج عدم تلوث فستق الحقل المخمر بعد ثمانية أشهر من الخزن وبدرجه حرارة 47-19°م كما أظهرت النتائج عدم تلوث عينات فستق الحقل المحمص بالفطريات خلال مده الخزن بعد اضافه حامض الستريك و السوربيك كمواد مثبطه لنمو الفطريات وأثرت في إنتاج سم أفلا B1.


Article
STUDY OF PLASMID AND PROTEIN DISCIPLINE OF ESCHERICHIA COLI THAT CONTAMINATION OF MAJOR RIVERS IN IRAQ
دراسة النسق البلازميدي والبروتيني لبكتريا Escherichia coil الملوثة لمياه الأنهر الرئيسة في العراق

Authors: عصام فاضل الجميلي
Pages: 548-563
Loading...
Loading...
Abstract

Genetic study for ten isolates of Escherichia coli were obtained from highly contaminated water locations belong to the major rivers in Iraq (Mousl, Tikrit, Saad Sammara, Bab Al-Moadham, Diala bridge, Al-Azizia, Al-Kut, Al-Imara, Al-Nasiria and Shate Al-Arab). The isolation of plasmids DNA for the 10 isolates that had multiple antibiotic resistance showed the presence of large and small plasmids bands, also the curing process had done to evaluate the plasmids content for the isolated bacteria by using physical approach (heat) it was found entire losing for the small plasmids, while the large plasmids remain intact. The detection for the protein bands with molecular weight between 14400-94000 Dalton clearly appears in 10% of SDS-polyacrylamide gel that belong to β–lactamase, protease and DNAase, which were the virulene factors for the bacteria.تم دراسة الجانب الوراثي لـ 10 عزلات من بكتريا E.coli حصل عليها من مياه ذات محتوى تلوث عالي عائدة للانهر الرئيسة في العراق والمتمثلة (الموصل وتكريت و سامراء و باب المعظم و جسر ديالى والعزيزية والكوت والعمارة والناصرية و شط العرب) تبين إن جميع العزلات تحتوي على حزم بلازميدية كبيرة الحجم فضلاً عن إن البعض منها يحتوي على بلازميدات صغيرة الحجم. أجريت عملية التحييد بإستعمال الحرارة فتبين إختفاء البلازميدات الصغيرة مع بقاء البلازميدات الكبيرة لكل منها. تم التحري عن المحتوى البروتيني لتلك العزلات إذ أستعملت ثلاث تراكيز من هلام البولي اكريل امايد (5%و10% و15%) فأظهرت هنالك حزماً بروتينية عند الأوزان الجزيئية القياسية بين 94000-14400دالتن بالنسبة للتركيزين 10% و15% وهي تعود إلى إنزيمات بيتا لاكتام والبروتييز و DNAase وهي من عوامل الضراوة بالنسبة للبكتريا.


Article
EFFECT OF PURE LIGNAN FROM FLAXSEEDS (LINUM USITATISSIMUM) ON INDUCED AND ANTIMUTAGENIC ON BACTERIAL SYSTEM
دراسة تاثير مركب اللكنان المنقى من بذور نبات الكتان على احداث ومنع الطفرات الوراثية في النظام البكتيري

Authors: عصام فاضل الجميلي1
Pages: 564-577
Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to compare pure lignan compound with methotraxete (MTX) drug on three bacterial isolates (Bacillus ssp-.(G3), Arthrobacter spp-(G12) and Brevibacterium spp. (G27)). In addition, mutagen (MTX) was compared a standard mutagen which called (NTG). The mutagen MTX has higher mutation effect than NTG on the bacterial isolates. The lignan compound showed no effect at 50 and 75 g/ml concentrations but at 100 g/ml of lignan was caused the mutagen resistance to streptomycin for treated isolates 383.3, 166.6 and 166.6 mutation/ml for G3 , G12 and G3 isolates respectively. This means the lignan concentrations have the inhibition effect on bacterial isolates which result in dead ratio ranged between 1.9– 54 % on the G3 isolates. يهدف البحث إلى مقارنة مركب اللكنان المنقى من بذور نبات الكتان Linum usitatissimum مع المطفر MTX في حث الطفرات على العزلات البكتيرية Bacillus spp.(G3)،Arthrobacter spp.(G12) وBrevibacterium spp.(G27) كما وتمت مقارنة للمطفر MTX مع أحد المطفرات والتي تستعمل كنموذج دراسي في التطفير NTG وللعزلات البكتيرية قيد الدراسة، إذ وجد إن المطفر MTX قد فاق تاثير المطفر NTGفي تطفير الخلايا للعزلات البكتيرية قيد الدراسة، أما مقارنة تأثير مركب اللكنان مع المطفر MTX فقد وجد إن التراكيز 50 و 75 مايكروغرام/مليلتر لم يكن لها أي تأثير تطفيري في الخلايا البكتيرية، بينما التركيز 100 مايكروغرام/مليلتر سبب ظهور طفرات مقاومة للستربتومايسين وللعزلات الثلاث إذ بلغت 383.3 و 166.6 و 166.6 طفرة/مليلتر للعزلات G3 و G12 و G27 على التوالي. كانت تراكيز مركب اللكنان لها تأثير تثبيطي نوعاً ما في الخلايا البكتيرية إذ سبب نسب قتل متفاوتة تراوحت بين 1.9-54% سيما في العزلة G3 .


Article
EXTRACTION AND PURIFICATION OF IMMUNOGLOBULIN –G FROM HUMAN BLOOD SERUM
إستخلاص وتنقية الكلوبيولين المناعي صنفG من مصل دم الانسان

Authors: عصام فاضل الجميلي1
Pages: 578-591
Loading...
Loading...
Abstract

Immunoglobulin G has been extracted from human blood serum by using ammonium sulphate salt in saturation percentage ranged between 0-35%, then immunoglobulin were separated by using ion exchange chromatography with the use of DEAE-Cellulose exchange and to complete separation and purification, gel filtration chromatography technique has been used with Sephadex G-200 column for purification of IgG. The molecular weights of the extracted immunoglobulins was identified with the use of Sephacryl S-200 column, and it was found that the molecular weight of IgG which was extracted from human blood serum was found to be 152 KD. The extracted immunoglobulins concentration was also determined with Bradford method were the concentration was about 9.5% mg/ml. The radial immunodiffusion test was done during all the stages of extraction, separation and purification to insurance degree of purity of immunoglobulins after every stage. أستخلص الكلوبيولين المناعي صنف G من بلازما دم الانسان بطريقة الترسيب بكبريتات الأمونيوم بنسبة إشباع30 %. بعدها فصلت الكلوبيولينات المناعية بإعتماد تقنية كروماتوغرافيا التبادل الأيوني بإستعمال مبادل ثنائي أثيل امينو اثيل سليلوز DEAE-Cellulose. ولإتمام عملية التنقية أستعملت كروماتوغرافيا الترشيح الهلامي هلام Sephadex G-200 لتنقية الكلوبيولين المستخلص. أكدت النقاوة الكلوبيولين المناعي المستخلص بطريقة الترحيل الكهربائي بإستعمال هلام الاكريل امايد المتعدد عند ظروف غير ماسخة للبروتين. تم تعيين الوزن الجزيئي للكلوبيولين المناعي صنف G المستخلص من بلازما الدم بإستعمال عمود Sephacryl S-200 ووجد أن وزنه الجزيئي يبلغ 152 كيلو دالتن. قدر تركيز الكلوبيولين المستخلص بإستعمال الطريقة برادفورد فكان 9.5مليغرام/مليلتر. كما أجري فحص الانتشار المناعي الشعاعي خلال جميع مراحل الاستخلاص والفصل والتنقية للتأكد من درجة نقاوة البروتين بعد كل مرحلة.


Article
EFFECT OF KINETIN AND ALAR TREATMENT ON PLANT HORMONES CONCENTRATION DURING THE DEVELOPMENT OF STOLONS TO TUBERS IN HIGH TUBER SEEDS OF POTATO
تأثير المعاملة بالكاينتين والألر على تراكيزالهورمونات النباتية في مراحل تكون الدرنه لتقاوي البطاطا عالية الرتبة

Authors: فلاح حسن عيسى1
Pages: 592-606
Loading...
Loading...
Abstract

This study was setup to measure the concentration of Auxins, Gibberellins, Zeatin and Abscisic Acid hormones for two potato varieties Diamant and Desiree during the development of stolons to tubers. The study include effect of the soaking minitubers which were weighing 50–60g and stored for two months on 4oC ±1 in a mixture solution of kinetin (100mg/L + Alar 500mg/L) for one hr. in addition to the control (soaking in distilled water) on the development and growth of the stolons to tuber, the treatment were incubated on 18oC for 5 months. The concentration of plant hormones were measured during the development of stolons to tubers stages (P1, P2 and P3). The result revealed a reduction in ABA, IAA and Zeatin concentration at the early stage of stolons growth(P1)while the highest concentration was achieved in(P3)stage (The full tuberization to reach 0.88,6.40 and 12.32µg/kg fresh weight) respectively. Moreover the highest concentration of GA3 was achieved in P1 stage 6.03µg/kg fresh weight and its decreased gradually as the tuber increased in size in (P2) to reach the lowest concentration 1.61µg/kg fresh weight in P3 stage. Furthermore, the treatment (100mg Kinetin+500mg Alar/L) increased the concentration of ABA, IAA and Zeatin to reach (0.74,6.31,15.50µg/kg fresh weight) respectively as compared with the control treatment which gave( 0.43,5.4 and 7.18µg/kg fresh weight) respectively, while the concentration of GA3 decreased as compared with the control treatment to reach 3.41 and 4.42µg/kg fresh weight respectively. The concentration of growth promoter hormones GA3,IAA and Zeatin increased during the storage period to reach(6.76,5.29,3.31µg/kg fresh weight) respectively while the ABA concentration decreased as compared with its concentration before the storage to reach 0.50 and o.77µg/kg fresh weight respectively. Concerning to GA3 concentration, it was increased in Diamant tubers as compared with Desiree tubers to reach 6.10 and 1.82µg/kg fresh weight respectively,while the concentration of ABA was decreased to reach 0.48 and 0.79µg/kg fresh weight respectively. أُجريت هذه الدراسة لقياس تراكيزالهورمونات النباتية كالأوكسين والجبريلك أسد والزياتين وحامض الأبسيسيك والنسب بينهما في مراحل تطور مداد صنفين من البطاطا (Diamant و (Desiree إلى درنات.شملت الدراسة تأثير تغطيس الدرنات الصغيرة( ذات الأوزان 60 - 50 غم والمخزونه لمدة شهرين في حرارة 4م°) في 100ملغم كاينتين + 500 ملغم الار/لتر لمدة ساعة, ومن ثم حُضنت داخل حاضنة على درجة حرارة 18°م ولمدة خمسة أشهر, تم قياس الهورمونات النباتية بثلاث مراحل من تطور المداد إلى درنة وتم مقارنتها مع معاملة السيطرة ( التغطيس بالماء المقطر), أظهرت النتائج إنخفاض تراكيز ABA و IAA و Zeatin في بداية مراحل تطور المداد إلى درينه, وكان أعلى تركيز لها في P3 (إكتمال نمو الدرينه) ليبلغ للمركبات الثلاث 0.88 و6.40 و12.32 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي, في حين كان أعلى تركيز لـ GA3 في الجزء النباتي للمرحلة P1 6.03) ميكروغرام/كغم وزن طري), وينخفض تركيزه تدريجياﹰ بتقدم نمو الدرينه في P2 ليصل أقل تركيز له1.61 مايكروغرام/كغم وزن طري في P3. زادت المعاملة الهرمونية T8 ( 100ملغم كاينتين+ 500 ملغم الار/لتر) من تراكيزالهورمونات النباتية ABA و IAA و Zeatin لتصل إلى 0.74 و 6.31 و 15.50 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي مقارنة بمعاملة المقارنة (المعاملة بالماء المقطر) التي أعطت 0.43 و5.4 و 7.18 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي، بينما إنخفض تركيز GA3 في المعاملة المذكورة آنفاً قياساً بمعاملة المقارنة إذ بلغ 3.41 و 4.42 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي. زادت معاملة الخزن المبرد للدرينات من تراكيزالهورمونات المشجعة للنمو GA3و IAA وZeatin إذ بلغت 6.76 و 5.29و3.31 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي مقارنة بتراكيزها قبل الخزن 1.15 و047 و0.32 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي, إلا إنها قللت من تركيز ABA مقارنة بتركيزه قبل الخزن لينخفض إلى 0.50 و 0.77 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي. زيادة تركيز هرمون الـ GA3 في درينات الصنف Diamant مقارنة بالصنف Desiree إذ بلغ 6.10 و1.82 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي بينما إنخفض تركيز ABA للصنفين0.48 و0.79 مايكروغرام/كغم وزن طري على التوالي.

Keywords

KINETIN --- TUBER SEEDS


Article
IDENTIFICATION OF THE CAUSAL AGENT OF STRIP LEAVES SYMPTOMS ON TOMATO IN PROTECTIVE HOUSES
تشخيص مسبب ظاهرة الأوراق الشريطية في الطماطة المزروعة في البيوت المحمية

Pages: 607-617
Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out, at Abu-Graib area in 2007, to identify the causal agent of strip leaves symptoms on Tomato in protective houses. Symptoms on indicator plants, electrophoresis through 10%polyacrylamide gel containing 0.1% SDS, and Immunostrip techniques were adopted. The analysis of samples of total protein prepared from infected plants by SDS-polyacrylamide gel electrophoresis showed 3 bands, one of 18KD Molecular weight represented the coat protein of purified Tobacco Mosaic Virus (TMV), two other bands of 24KD and 26KD represented the coat protein of purified Cucumber Mosaic Virus (CMV). However, no bands corresponding to these proteins in the profile of total proteins prepared from healthy plants were detected. The immunostrip test specific for TMV and CMV showed a positive reaction with extracts from infected plants. Whereas, no reaction was observed with extracts from healthy plants submitted to the same treatment. أُجريت هذه الدراسة بهدف الكشف عن مسبب ظاهرة الأوراق الشريطية في الطماطة المزروعة في البيوت البلاستيكية في الموسم الزراعي 2007 بمنطقة أبي غريب. أُعتمدت الأعراض المرضية على النباتات الكاشفة وتقنية الترحيل الكهربائي على هُلام متعدد الاكريلامايد بتركيز10%بوجود0.1%SDS وتقنية الأشرطة المناعية (Immunostrip). أشارت نتائج الدراسة إلى أن أعراض الأوراق الشريطية في الطماطة تُعزى إلى الإصابة المختلطة بفايروسي موزائيك التبغ (TMV) Tobacco Mosaic Virus وموزائيك الخيار(CMV)Cucumber Mosaic Virus. أظهر نمط الترحيل الكهربائي على هُلام الاكريلامايد لعينة من تحضيرة نقية للمسبب وجود حُزمة بروتينية وزنها الجزيئي 18 كيلو دالتون ُتمثل بروتين الغلاف لفايروسTMV وحُزمتين بروتينيتين أوزانها الجزيئية 24و26 كيلو دالتون تُمثل بروتينات الغلاف لفايروسCMV. َظهرت نفس الحُزم المذكورة في عينة البروتينات الكلية المُستخلصة من أوراق طماطة مُصابة. لم تَظهر مثل هذه الحُزم في عينة البروتين الكلي المُستخلص من أوراق نبات سليم. أظهر ألإختبار المصلي بإستعمال تقنية الأشرطة المناعية Immunostrip)) الخاصة بفايروسي TMVو CMV تفاعلاً موجباً مع مُستخلص نباتات الطماطة المُصابة في كلا الشريطين, ولم يظهر مُستخلص النبات السليم تفاعلاً موجباً مع هذه الأشرطة.


Article
EFFECT OF SOME TOXIC ELEMENTS ON GERMINATION OF ERUCA SATIVA SEEDS
تأثير بعض العناصر السامة في إنبات بذور الجرجير Eruca sativa

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of some Toxic elements which included Lead, Cadmium, Mercury, Arsenic and Tin on germination of rocket seeds (Eruca sativa) was studied at concentrations:1,10,100,500,1000 mg/L in sterilized distilled water to cover a wide range of concentrations including those found at natural environments and those found in contaminated environments on germination of Eruca sativa seeds. Germination process extended for 5 days and then germinated seeds were counted. Results showed that there is an inverse relationship between element concentrations and the number of germinated seeds, so the correlation coefficient had negative value. For Lead ( r = -0.912 ), Cadmium ( r= -0.945 ), Mercury (r = - 0.929 ), Arsenic ( r = -0.51 ) and Tin ( r= -0.983 ). The pHs of solutions influenced the germination but at low extent and their correlation coefficients were non significant (p≤0.05) except that of arsenic. According to the results obtained by this study the elements can be ranked for their negative affect as follows: Lead < Tin < Mercury < Cadmium < Arsenic. درس تأثير بعض العناصر السامة مثل الرصاص والكادميوم والزئبق والزرنيخ والقصدير وأستعملت الأملاح مصادرا" للايونات السامة بالتراكيز ,1 ,10 ,10 ,500 1000 ملغم/لتر في الماء المُقطر المُعقم لتغطي مدى واسع من التراكيز التي تشمل التراكيز الطبيعية والأخرى الموجودة في البيئات الملوثة في إنبات بذور الجرجير Eruca sativa. أستمرت عملية الإنبات لمدة 5 أيام ثم حُسبت البذور النابتة. أسفرت النتائج عن تناقص كبير في عدد البذور النابتة عند زيادة التراكيز، إذ كإن مُعامل الإرتباط سالباً، بالنسبة للرصاص( r=-0.912 ) وكادميوم (r =- 0.945) والزئبق(r = - 0.929) الزرنيخ(r = - 0.51) القصدير(r = - 0.983). وقد أثر الرقم الهيدروجيني pH للمحاليل المُستعملة في عملية الإنبات بشكل قليل ولم يكن التأثير مهم معنوياً (0.05 ≤ P) عدا في حالة أملاح الزرنيخ فكإن مُعامل الإرتباط مهم معنوياً (r = - 0.8912). ووفقاً للنتائج التي تم الحصول عليها يُمكن تدريج العناصر من حيث التأثير السلبي بالآتي : الرصاص< القصدير< الزئبق< الكادميوم< الزرنيخ.


Article
DIAGNOSIS OF LEPTOSPIROSIS IN HUMAN SERUM AND URINE SAMPLES USING PCR TECHNIQUE
تشخيص داء البريميات في عينات مصل وإدرار الإنسان بإستخدام تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز

Loading...
Loading...
Abstract

This study was focused on the using of PCR technique for diagnosis Leptospirosis as the the diagnosis of Leptospirosis using traditional methods is difficult because Leptospira is considered as fastidious bacteria. Therefore, Polymerase Chain Reaction (PCR) technique was used to diagnose leptospirosis using serum and urine of human. Samples were collected from human suspected with Leptospirosis (50 urine and 50 serum. DNA was extracted using a special kit, DNA purity and integrity was conducted. PCR was performed using specific primers.The product was electrophorised on agarose gel and detected using ultraviolet transillumination with DNA marker in addition to standard DNA for leptospira. The result was revealed that through the examination of the 100 samples, 7 cases of human urine samples were positive while human serum samples were negative results. The results have also revealed some positive cases in PCR of those gave negative results in extraction of DNA. This study proved that the validity of PCR technique for diagnosis of Leptospirosis. This technique was sensitive, accurate and achieved in short time and the possibility of using urine and serum of human for the diagnosis of the infected cases. سلطت هذه الدراسة الضوء على استعمال تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز لتشخيص داء البريميات التي يصعب تشخيصه بالطرائق التقليدية؛ لكون المسبب جرثومة ذات متطلبات عالية النمو لذا أستعملت تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز في تشخيص داء البريميات في عينات مصل وإدرار الإنسان. لهذا الغرض جمعت 50 عينة إدرار و 50 عينة مصل من أشخاص يشتبه إصابتهم بداء البريميات. أستخلص الحامض النووي لجميع العينات بإستعمال عدة خاصة لذلك ثم أجري فحص النقاوة وسلامة الحامض النووي. أجريت تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز على الحامض النووي المستخلص لذا استعملت بوادئ خاصة بتشخيص جرثومة البريميات ، وتم مقارنة النتائج مع حامض نووي قياسي لجرثومة البريميات بعد ترحيله بهلام الاكاروز. أظهرت النتائج ومن خلال فحص العينات والبالغة 100 عينة الكشف عن 7 حالة لوجود جراثيم البريميات والتي فحصت بواسطة تقنية PCR بواقع 7 حالات موجبة لعينات إدرار الإنسان بينما كانت جميع عينات المصول سالبة النتيجة كما وأظهرت النتائج ظهور حالات موجبة في تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز للعينات التي كانت سالبة في استخلاص الحامض النووي. أثبتت هذه الدراسة فعالية استعمال تقنية التفاعل السلسلي للبوليميريز في تشخيص الإصابة بجرثومة البريميات اذ انجزت في وقت قصير ، وأثبتت حساسيتها ودقتها وإمكانية استعمال عينات الإدرار والمصل للإنسان في تشخيص الحالات المصابة.


Article
DETECTION OF ENTEROCIN PRODUCTION FROM LOCAL ISOLATES OF ENTEROCOCCUS FAECALIS AND RELATIONSHIP WITH SOME VIRULENCE FACTORS AND RESISTANCE TO ANTIBIOTICS
التحري عن إنتاج الانتروسين من العزلات المحلية لبكتريا Enterococcus faecalis وعلاقتـه ببعض عوامـل الضراوة والمقاومة للمضادات الحيوية

Authors: نهى جوزيف قندلا1
Pages: 642-656
Loading...
Loading...
Abstract

A total of 290 clinical specimens were collected from various hospitals in Baghdad from patient suffering from Urinary tract infection ,wound ,vaginal inflammation and (80) stool samples collected from healthy individuals. The results showed that 50 isolates belonged to Enterococcus faecalis according to the cultural, microscopically, biochemical examination and monovalent test (agglutination test) of which, 23 isolates (46%) from stool samples,27 (54%) isolates from clinical cases distributed between 16(32%) urine samples, 6(12%) wound swabs and 5(10%) vaginal swabs. The cup agar method considered as most efficiency methods that use in this study to detection the ability of E.faecalis to produce enterocin. The results showed that 56% of the isolates produced enterocin while 44% of isolates did not show any inhibitory action. The isolates showed multi resistance to many antibiotics, but Augmentin and Nitrofurantion were found to be the most effective agents against the isolates, while others were variable in their sensitivity, and only 6 isolates (12%) from clinical sources showed ability to produce B- lactamase Detection of some virulence factors in local isolates of E. faecalis such as Hemolysin , Gelatinase, cytolysin (production hemolysin and enterocin), showed that E.faecalis isolates possessed 14% hemolysin, 8% from clinical sources, and 6% of this isolates showed ability to produce enterocin (cytolysin), 6% of normal flora isolates produced hemolycin was distributed between 4% isolates produce cytolycin( hemolycin and enterocin), and all isolates of E. faecalis did not show ability to produce Gelatinase جمعت 290 عينة من مستشفيات مختلفة في بغداد من مرضى يعانون من التهابات السبيل البولي والجروح والتهابات المهبل و80 عينة من براز أشخاص أصحاء (نبيت طبيعي ). شخصت 50 عزلة عائدة الى بكتريا المكورات المعوية البرازيــة Enterococcus faecalis إعتماداً على الفحوصات المجهرية والزرعية والكيموحيوية والمصلية، تضمنت 23 عزلة(46%) من عينات البراز و27 عزلة(54%)من حالات سريرية توزعت بين 16 عزلة(32%) من عينات الادرار و6 عزلات(12%) من مسحات الجروح و5 عزلات (10%) من عينات المهبل. عدت طريقة أقراص آلاكار Cup agar من أكفا ألطرائق المستعملة في التحري عن قابلية العزلات المحلية من بكتريا E. faecalis على إنتاج الانتروسين، وقد أظهرت النتائج إن 56 % من العزلات لها القابلية على الانتاج، بينما كانت نسبة العزلات غير المنتجة 44%. أظهرت العزلات مقاومة متعددة تجاه المضادات الحيوية, وتأثرت أغلب العزلات بمضادي Augmentin و Nitrofurantion في حين تباينت في حساسيتها لبقية المضادات المستعملة، وكانت 12% (6عزلات) من هذه العزلات منتجة لانزيمات البيتالاكتاميز جميعها عائدة أخذت من المصادر السريرية. تبين عند التحري عن قابلية العزلات المحلية من بكتريا E.faecalis على إنتاج بعض عوامل الضراوة مثل الهيمولايسين والجيلاتينيز والسايتولايسين ( الهيمولايسين والانتروسين) إن 14% من العزلات كانت منتجة لانزيم الهيمولايسين (الأنزيم الحال للدم ) الشكلت 8% من عزلات المصادر السريرية، وأبدت 6% من هذه العزلات قدرة على إنتاج الانتروسين (السايتولايسين). وقد بلغت نسبة عـزلات النبيت الطبيعي المنتجة للهيمولايسين 6% توزعت بين 4% منتجـة للسايتولايسيـن( الهيمولايسين والانتروسين ) و2%غير منتجة له. ولم تظهر أي عزلة من العزلات المعزولة قدرة على إنتاج أنزيم الجيلاتينيز.

Table of content: volume:9 issue:3