Table of content

journal of Economics And Administrative Sciences

مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية

ISSN: 2227 703X / 2518 5764
Publisher: Baghdad University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the Journal of Economic and Administrative Sciences
journal, dealing with economic and administrative studies, accounting and statistical.

DATE OF FIRST ISSUE (1973).
NO. OF ISSUE YEAR(6).
No. of issue published between 1973-2018 (108)

Loading...
Contact info

لمزيد من المعلومات الاتصال على الرقم 07702500648 متوفر بخدمة واتس اب وفايبر
web:jeasiq.uobaghdad.edu.iq
Email:jeas@coadec.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2014 volume:20 issue:79

Article
ON DISCRETE WEIBULL DISTRIBUTION
حول توزيع ويبل المتقطع

Loading...
Loading...
Abstract

Most of the Weibull models studied in the literature were appropriate for modelling a continuous random variable which assume the variable takes on real values over the interval [0,∞]. One of the new studies in statistics is when the variables takes on discrete values. The idea was first introduced by Nakagawa and Osaki, as they introduced discrete Weibull distribution with two shape parameters q and β where 0 < q < 1 and  > 0. Weibull models for modelling discrete random variables assume only non-negative integer values. Such models are useful for modelling for example; the number of cycles to failure when components are subjected to cyclical loading. Discrete Weibull models can be obtained as the discrete counter parts of either the distribution function or the failure rate function of the standard Weibull model. Which lead to different models. This paper discusses the discrete model which is the counter part of the standard two-parameter Weibull distribution. It covers the determination of the probability mass function, cumulative distribution function, survivor function, hazard function, and the pseudo-hazard function.معظم نماذج ويبل التي تناولتها البحوث تلائم المتغيرات العشوائيه المستمره والتي تفترض بان المتغير العشوائي ياخذ قيم حقيقية من صفر الى ما لا نهاية (0,∞) الا ان هناك بعض الدراسات الاحصائيه الحديثة ياخذ فيها المتغير العشوائي قيم متقطعه. هذه الفكرة قدمت من قبل ناكاكاوا واوساكي (Nakagawa and Osaki). حيث قدما بحث لتوزيع ويبل بمعلمتين للشكل q وβ حيث 0 < q < 1 و β > 0 ان نماذج ويبل للمتغيرات العشوائية المتقطعة تفترض قيم صحيحة غير سالبه وتفيد في نمذجة العديد من الحالات مثلا عدد الدورات لحين الفشل عند تعرض المكونات لضغط دوري. ويمكن الحصول على نماذج ويبل المتقطع باعتبارها مناظره لدالة التوزيع او دالة معدل الفشل لنموذج ويبل القياسي والذي يؤدي بالتالي الى العديد من النماذج المختلفه. يتناول هذا البحث نموذج ويبل المتقطع والمناظر لتوزيع ويبل القياسي ذو المعلمتين. ويوضح البحث احتساب الدالة الاحتمالية الكمية، دالة التوزيع التراكمية، دالة البقاء دالة الخطر ودالة شبه الخطر.


Article
Impact of investigator personality pattern on job stress at the General inspectors of offices /applied thesis Abstract
نمط شخصية المحقق وعلاقته بالإجهاد الوظيفي بمكاتب المفتشين العامين/ بحث تطبيقي *

Loading...
Loading...
Abstract

This research studied the relationship of patterns of investigator personality with the big five dimensions (Extraversion, stability, interoperability, openness, and personal benevolent),in facing the job stress with its resources(characteristics of the role, quality of work, organizational structure, work environment,organizational policies, social relations, and organizational processes) which the investigators exposed to it at the General Inspectors Offices. The researcher derived the idea of research from the importance of the work of these offices in confrontation of various cases of financial and administrative corruption in Iraq at the present time, since itis one of the most important inspection and control organizations in Iraq, through its strategic role in fightingthe corruption, and enabling an appropriate environment for the comprehensive development of anti-corruption system, and its specialized role in control on ministries and public organizations, and raise the level of their performance through the exercise of inspection and control functions that represented by audit, inspection, investigation and performance appraisal.As well as, the large stressthat the workers faced it in these offices,especially the investigators, because of the seriousness and importance of their work, which leads to feel of stress at work which may affect their performance and achievement of offices objectives in the fight against the scourge of corruption, since it requires that those employeesmust have personal attributes correspond to the nature of their work to cope with the stress they experience and reduce its negative effects. The aim of the research is to deepen the understanding of the nature of the personal patterns of investigators ofGeneral Inspectors Offices and the extent of their adaptationto job stress that they are exposed to at work to take advantage of it now and in the future in the proper selection, appointment and investiture of employees according to their personalities and how important and dangerous tasks that fall upon themselves, to reach the desired objectives. The researcher used a questionnaire as an essential tool for data collection, as well as interviews and the experience of the researcher during his work in one of these offices for several years.The questionnaire was distributed to a random sample of (140) people across (7) offices of General Inspectors in (7) ministries, the sample selected represent (20%) of the original community for each Office.For data processing, the researcher used statistical methods and tests . Based on the measuring of research variables and diagnosing it, and testing correlations, effect and differences among them. The research concluded a set of conclusions and the most important was (Personal investigators patterns (Neuroticism, Extraversion, Agreeableness, openness to experience) in the offices of inspectors general affect job stress they are exposed to). تناول هذا البحث علاقة أنماط شخصية المحقق بأبعادها الخمسة الكبيرة ( الانبساطية , الاستقرارية , التوافقية , الانفتاحية , والشخصية الخيرة ), بمواجهة الإجهاد الوظيفي بمصادره (خصائص الدور , نوعية العمل , التركيب التنظيمي , بيئة العمل , السياسات التنظيمية , العلاقات الاجتماعية , والعمليات التنظيمية ) الذي يتعرض له المحققون في مكاتب المفتشين العامين . إستمد الباحثان فكرة البحث من أهمية عمل تلك المكاتب في التصدي لمختلف حالات الفساد المالي والإداري التي يتعرض لها العراق في الوقت الحاضر, لكونها تُعَد من أهم المنظمات التفتيشية والرقابية في العراق, وذلك من خلال دورها الإستراتيجي في مكافحة الفساد وتهيئة البيئة الملائمة للتنمية الشاملة ضمن منظومة مكافحة الفساد, ودورها التخصصي في الرقابة على الوزارات والمنظمات العامة والارتقاء بمستوى الأداء فيها من خلال ممارسة الوظائف التفتيشية والرقابية المتمثلة بالتفتيش، والتدقيق، والتحقيق، وتقويم الأداء. فضلاً عن الضغوط الكبيرة التي يواجهها العاملون في تلك المكاتب وخاصةً المحققين, بسبب خطورة وأهمية عملهم, مما يؤدي إلى استشعارهم بالإجهاد في العمل الذي قد يؤثر سلباً على أدائهم وتحقيق أهداف المكاتب في مكافحة آفة الفساد المستشري, إذ يتطلب الأمر أن يتمتع هؤلاء الموظفون بسمات شخصية تتوافق مع طبيعة عملهم لمواجهة الإجهاد الذي يتعرضون له وتقليل آثاره السلبية . يهدف البحث الى تعميق الفهم بطبيعة أنماط شخصية محققي مكاتب المفتشين العامين ومدى تكيفها مع الإجهاد الوظيفي الذي يتعرضون له في العمل, للاستفادة من ذلك حالياً ومستقبلياً في حُسن اختيار وتعيين وتنصيب العاملين على وفق شخصياتهم ومدى أهمية وخطورة المهام التي تقع على عاتقهم, للوصول إلى الأهداف المرجوة . استعملت الاستبانة كأداة أساسية لجمع البيانات في البحث, فضلاً عن المقابلات الشخصية , إذ جرى توزيع الاستبانة على عينة عشوائية مكونة من (140) شخصاً موزعين على (7) سبعة مكاتب للمفتشين العامين في (7) سبع وزارات, إذ تم تحديد العينة بنسبة (20%) من المجتمع الأصلي لكل مكتب, ومن اجل معالجة البيانات, تم استعمال العديد من الأساليب والإختبارات الإحصائية . وبناءً على قياس متغيرات البحث وتشخيصها, واختبار علاقات الارتباط فيما بينها, توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها (تؤثر أنماط شخصية المحققين (العصابية, الانبساطية, التوافقية, والانفتاحية) العاملين في مكاتب المفتشين العامين, بمواجهة الإجهاد الوظيفي الذي يتعرضون له) .


Article
القدرات المعرفية والاستراتيجية واثرهما في بناء الميزة التنافسية بحث ميداني لاراء عينة من القيادات الادارية في المصارف الاهلية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The research synthesis variables of competitive advantage and the mechanism achieved by focusing on knowledge abilities and strategic of the administrative leadership, and governments and the developed countries took the racing frantically and my destiny to invest more money and resources to development of wealth and human knowledge is so choice investment winner always and who Aaikhyee never, because God Almighty give humans the abilities of all other creatures and that these abilities varying from person to person, there is the problem of search provoking questions about the essence of what it's about research and both sides theoretical and field, the objective of this research to answer these questions through the framing of theoretical and conceptual all variables first and test models of the relationship and impact Secondly, the purpose of achieving the objective of this research and to answer questions about the problem, applied research on a sample of (70) manager in (9) banks Iraqi civil, was adopted resolution as an essential tool, as well as personal interviews to collect data and information that has been collected and analyzed using A number of statistical methods of ( frequencies, percentages, mean, standard deviation, coefficient of variation, and Spearman correlation coefficient, and analysis of simple and multiple regression, analysis of the track). The most prominent results were reached: There is a highly significant correlation between knowledge abilities and strategic abilities as well as that there is an increasing influence of knowledge abilities for competitive advantage through the center axes strategic abilities . The most important recommendations was to be on the Iraqi private banks to work on the integration of knowledge abilities and strategy combined in order to achieve a more competitive advantage than if used both individually Akaddrtin the. تناول البحث توليفة المتغيرات المتمثلة بالميزة التنافسية وآلية تحقيقها من خلال التركيز على القدرات المعرفية والاستراتيجية للقيادات الادارية , وان الحكومات والدول المتقدمة اخذت تتسابق بشكل محموم ومصيري في استثمار المزيد من الاموال والموارد في تنمية ثرواتها البشرية والمعرفية ويعد ذلك خيارها الاستثماري الرابح دائما والذي لايخيب ابداً , لان الله سبحانه وتعالى منح البشر قدرات عن سائر المخلوقات وان هذه القدرات متفاوته من شخص الى اخر, تبرز مشكلة البحث باثارة تساؤلات عن جوهر ما يدور حوله البحث وبالجانبين النظري والميداني , وهدف البحث الاجابة عن تلك التساؤلات عبر التأطير النظري والمفاهيمي عن متغيراته اولاً واختبار نماذج العلاقة والاثر ثانياً , ولغرض تحقيق هدف البحث والاجابة عن تساؤلات المشكلة , طبق البحث على عينة مكونة من (70) مديراً في (9) مصارف اهلية عراقية, وتم اعتماد الاستبانة كأداة اساسية فضلاً عن المقابلات الشخصية لجمع البيانات والمعلومات التي تم جمعها وتحليلها باستعمال عدد من الاساليب الاحصائية المتمثلة بــ ( التكرارات , النسب المئوية , الوسط الحسابي , الانحراف المعياري , معامل الاختلاف , ومعامل الارتباط سبيرمان , وتحليل الانحدار البسيط والمتعدد , وتحليل المسار). وكانت ابرز النتائج التي تم التوصل اليها : وجود علاقة ارتباط معنوية عالية بين القدرات المعرفية والقدرات الاستراتيجية فضلاً عن ان هناك تأثير متزايد للقدرات المعرفية على الميزة التنافسية عبر توسيط محاور القدرات الاستراتيجية . اما اهم التوصيات فكانت ينبغي على المصارف الاهلية العراقية ان تعمل على تكامل القدرات المعرفية والاستراتيجية مجتمعة من اجل تحقيق الميزة التنافسية اكثر مما لو استعملت كلتا القدرتين بشكل منفرد .


Article
THE ROLE OF ORGANIZATIONAL CULTURE IN ORGANIZATIONAL CITIZENSHIP BEHAVIOR (Search in the Integrity Commission)
دور الثقافة المنظمية في سلوكيات المواطنة التنظيمية (بحث في هيئة النزاهة)

Loading...
Loading...
Abstract

This research sought to detect the level of organizational culture prevailing in the Integrity Commission as well as the level of the organizational citizenship behavior of staff of the Commission and the impact of organizational culture in these behaviors. To achieve the objectives of the research and test the validity of hypotheses have been used questionnaire derived from measurements ready modern researchers foreigners have been adapted to suit the Iraqi environment, have been distributed (189) questionnaire on the number of employees from the Integrity Commission, which represented the research sample where the research community has a number is (1365) employees in the Baghdad was the use of a number of statistical methods to analyze and test hypotheses. The research revealed that the level of organizational culture prevailing in the Integrity Commission substandard and needs to be reconsidered by managers. As for the organizational citizenship behaviors was high level which management must invested in achieving the objectives of the Commission. There did not appear to impact the dimensions of organizational culture in organizational citizenship behaviors except for after the control system prevailing in the body which has had a significant impact. It was recommended by research need to build a culture of organizers based on employee involvement in decision-making, and orientation towards teams' work and the trend towards people in the completion of works to increase understanding among employees, and address the problems and the difficulties and obstacles that appear job-style and promote the values of creativity and develop a spirit of friendship and understanding between managers and employees, and among employees each other. As well as the investment behavior of organizational citizenship and adopted by managers to be a good example for the rest of the employees , as well as the reward of showing these behaviors of employees , and the adoption of a professional scientific method based on specific criteria in the evaluation of performance and rewards and assign positions to those who deserve it on the basis of efficiency and professionalism at work. سعى هذا البحث الى الكشف عن مستوى الثقافة المنظمية السائد في هيئة النزاهة وكذلك مستوى سلوكيات المواطنة التنظيمية لدى موظفي الهيئة ومدى تأثير الثقافة المنظمية في هذه السلوكيات . ولتحقيق أهداف البحث وإختبار صحة فرضياته تم إستخدام إستبانة مستمدة من مقاييس جاهزة حديثة لباحثين أجانب تم تكييفها لتلائم البيئة العراقية , وقد تم توزيع (189) إستبانة على عدد من موظفي هيئة النزاهة والتي مثلت عينة البحث حيث إن مجتمع البحث يبلغ عدده (1365) موظفاً في بغداد وتم إستخدام عدد من الأساليب الأحصائية لتحليل وإختبار الفرضيات . وقد كشف البحث إن مستوى الثقافة المنظمية السائد في هيئة النزاهة دون المستوى المطلوب وهي بحاجة الى إعادة نظر من قبل المديرين أما بالنسبة لسلوكيات المواطنة التنظيمية فقد كان مستواها مرتفعاً الأمر الذي يجب على الأدارة إستثمارها في تحقيق أهداف الهيئة . ولم يظهر هناك أثر لأبعاد الثقافة المنظمية في سلوكيات المواطنة التنظيمية بأستثناء بُعد نظام الرقابة السائد في الهيئة الذي كان له أثراً معنوياً . وقد أوصى البحث بضرورة بناء ثقافة منظمية قائمة على إشراك الموظفين في صناعة القرار , والتوجه نحو العمل الفرقي والتوجه نحو الأشخاص في إنجاز الأعمال لزيادة الفهم بين الموظفين , ومعالجة المشكلات والصعوبات والمعوقات التي تظهر أثناء العمل بالأسلوب الجماعي وتعزيز قيم الأبداع وتنمية روح الود والتفاهم بين المديرين والموظفين وفيما بين الموظفين بعضهم البعض, وكذلك إستثمار سلوكيات المواطنة التنظيمية وتبنيها من قبل المديرين ليكونوا قدوةً حسنة لبقية الموظفين وكذلك مكافأة من يُظهرها من الموظفين وإعتماد إسلوب علمي مهني قائم على معايير محددة في تقييم الأداء ومنح المكافآت وإسناد المناصب لمن يستحقهاعلى أساس الكفاءة والمهنية في العمل.


Article
The role of paid the offices of the Inspectors General on mitation fraud Crimes
دور اجراءات مكاتب المفتشين العامين في الحد من جرائم الاحتيال

Loading...
Loading...
Abstract

Fraud crimes , which is a form of crimes against the funds in public office ,is one of the crimes of traditional and cutting-edge in the same time, but it took a distinct character from other traditional crimes because of what is based upon, behavioral fundamentals and foundations and expressive image of personal qualities , concentrated in the mental work, the inventive sophistication , and skillful abilities of the perpetrators of these crimes , in addition to what is owned by crooks today a behavioral ability represented in underestimating laws and instructions. Fraud is considered one of organized crime methods It is the most important method of its methods, all crimes practiced by the crooks are not free of cheat or deceit or forgery or trick or seduction.. The reason for choosing the subject of research is not approving administrative classification for fraud to be based on as standard by procedures of general inspectors offices, and to highlight the role of measures in the reduction of these crimes , and from these procedures ,provided by the search, are the preventive measures , since the introduction of specialized regulatory (observing) institutions , including the offices of general inspectors, to protect public money and to improve performance of the ministries and the elimination of fraud , waste and abuse of power and provide better services to citizens , and these devices are of recent origin , it should have the procedures and mechanisms of action commensurate with the increasing of the functional worsening deviations , it must be based on the classification for fraud . And in addition to what this research presented this research from many ideas and points, most notable of which, was the preventive measures, which consists of three coherent, integrated and syndrome pivots one cannot be separated from the other two, the Search named them ( elements of preventive ) These measures are applied by the offices of general inspectors in the implementation of the tasks entrusted to them in order to achieve the objectives and the purpose for which they were created .Those measures were tested on a sample of some o f general inspectors with some assistants and directors of departments and sections in order to test the first hypotheses of the research which were represented in a relationship of a moral sense between measures of general inspector offices and the fraud , in addition to the second main hypothesis which sees that there is an effect relationship of moral sense in the measures of general inspectors offices. The research has come to the most important conclusions and recommendations that it came out with, including the following: 1- Measures of investigation, checking , inspection and preventive carried out by the offices of inspectors general (research sample) are done at a very good level in the ministries, which will thereby contribute to the fight and the reduction of fraud that may occur. 2- Results of the statistical analysis of the practical side proved that the offices of general inspectors were in constant contact with all of the reports issued by the authorities and regulatory bodies , and any reliable source of information is not ignored by not dealing with it. 3- The results indicated that the authorities granted to the offices of general inspectors allow them to easily get information from the administrative units which are subject to inspection and easy access to those units without restrictions and this helps a lot the work of general inspectors offices in the elimination of fraud If they make good use of those authorities 4- The preventive measures are the least fragmented in terms of the answers of sample from the rest of the dimensions of the general inspectors offices procedures, which demonstrates the strength and clarity of the preventive measures implemented in the ministries . 5- The results proved that the fraud in public office are classified into crimes of corruption and assets fraud and financial disclosure fraud . 6- The results showed that the financial pressure and the opportunity and the justification are one of the important elements in the commission of fraud . 7- The researcher found that the coordination and exchange of information between the offices of general inspectors are important and necessary to reduce fraud . 8- The results proved that the work of the Office of the General Inspector is basically regulatory and preventive and is not a security work as portrayed by some. جرائم الاحتيال والتي هي صورة من صور الجرائم الواقعة على الأموال في الوظيفة العامة ، هي من الجرائم التقليدية والمتطورة في أن واحد ، ولكنها أخذت طابعًا متميزًا بين الجرائم التقليدية الأخرى ،لما تستند اليه من مقومات وأسس سلوكية وصورة معبرة عن صفات شخصية، تتركز في العمل الذهني والتفنن ألابتكاري ،القدرات المهارية لمرتكبي هذه الجرائم ، فضلا عما يمتلكة المحتالون اليوم من قدرة سلوكية تتمثل بالاستهانة بالقوانيين والتعليمات ، وتعد جريمة الاحتيال ﺃﺣﺪ أساليب ﺍﻹﺟﺮﺍﻡ المنظم ، بل هو أهم أسلوب من أساليبه ، ﻓﺠﻤﻴﻊ الجرائم التي يمارسها المحتالون لا تخلو من الغش أو التدليس أو التزوير أو الخديعة أو الغواية . وأن سبب اختيار موضوع البحث عدم اعتماد تصنيف أداري لجرائم الاحتيال يعتمد كمعيار لإجراءات مكاتب المفتشين العامين، وإبراز دور الإجراءات في الحد من تلك الجرائم، ومن تلك الإجراءات التي قدمها البحث الإجراءات الوقائية،اذ إن استحداث مؤسسات رقابية متخصصة ومنها مكاتب المفتشين العامين لحماية المال العام ولتحسين أداء الوزارات والقضاء على أعمال الغش والتبذير وإساءة أستعمال السلطة وتقديم أفضل الخدمات إلى المواطنين ، وهذه الأجهزة حديثة النشأة فلابد أن تمتلك إجراءات واليات عمل تتناسب مع تزايد الانحرافات الوظيفية المتفاقمة ، فلابد ان تكون اجراءاتها معتمده على التصنيف لجرائم الاحتيال . فضلاٌ عما جاء به هذا البحث من أفكار ونقاط عده كان من أبرزها الإجراءات الوقائية والتي تتألف من ثلاثة مرتكزات مترابطة متكاملة متلازمة لايمكن الفصل بين احدهما عن المرتكزين الآخرين سماها البحث (عناصر الوقاية ). *البحث مستل من رسالة ماجستير وتطبق تلك الاجراءات من مكاتب المفتشين العمامين في تنفيذ المهام الموكلة لها بما يحقق من اهدافها والغرض الذي انشئت من اجلة ، وتم اختبار تلك الاجراءات على عينة البحث المتمثلة ببعض من السادة المفتشين العامين مع بعض من السادة المعاونيين ومن مدراء الاقسام والشعب بهدف أختبار فرضيات البحث الاولى المتمثلة بان هناك ارتباط ذا دلالة معنوية بين اجراءات مكاتب المفتشين العموميين وما بين جرائم الاحتيال ، فضلا عن الفرضية الرئيسة الثانية التي ترى بأن هنالك علاقة تاثير ذات دلالة معنوية لإجراءات مكاتب المفتشين العموميين وقد توصل البحث إلى اهم الاستنتاجات والتوصيات التي خرج بها ومنها الاتي : 1. حصول الإجراءات التحقيقية والتدقيقية والتفتيشية والوقائية التي ينفذها مكاتب المفتشين العامين(عينة البحث )على مستوى جيد جداً في الوزارات، وهو مما سوف يساهم في محاربة و الحد من جرائم الاحتيال التي قد تحدث. 2. أثبتت النتائج من التحليل الإحصائي للجانب العملي أن مكاتب المفتشين العامين يكونوا على تواصل دائم مع جميع التقارير الصادرة من الجهات و الهيئات الرقابية و لا يتم تجاهل أي معلومة موثوقة المصدر بعدم التعامل معها 3. أشارت النتائج إلى ان الصلاحيات الممنوحة إلى مكاتب المفتشين العامين تسمح لهم بسهولة الحصول على المعلومات من الوحدات الإدارية الخاضعة للتفتيش وسهولة الوصول لتلك الوحدات بدون قيود،وهذا الأمر يساعد كثيراً عمل مكاتب المفتشين العامين في القضاء على عمليات الاحتيال أذا ما أحسنوا في استغلال تلك الصلاحيات. 4. أن الإجراءات الوقائية هي الأقل تشتتا من حيث إجابات العينة من بقية أبعاد إجراءات مكاتب المفتشين العموميين مما يدل على قوة ووضوح الإجراءات الوقائية التي تنفذها في الوزارات. 5. أثبتت النتائج أن جرائم الاحتيال في الوظيفة العامة تصنف الى جرائم الفساد و جرائم الاحتيال بالأصول و جرائم الاحتيال بالكشوفات المالية. 6. أظهرت النتائج أن الضغط المالي و الفرصة و التبرير تعد من العناصر المهمة في ارتكاب جرائم الاحتيال . 7. توصل الباحث إلى أن التنسيق و تبادل المعلومات ما بين مكاتب المفتشين العامين مهم و ضروري للحد من جرائم الاحتيال. 8.أثبتت النتائج أن عمل مكتب المفتش العام هو رقابي و وقائي بالدرجة الأساس وليس عمله كجهة أمنية كما يصورها البعض


Article
Organizational Structure Analysis Via the dimension of the Organic synthesis
تحليل العلاقة بين ابعاد الهياكل التنظيمية التقليدية وابعاد الهياكل العضوية - بحث تطبيقي في هيئة النزاهة

Loading...
Loading...
Abstract

The study focused on the identification of the natural relation between the organizational components, and the most important is the organizational structure, which not hid its affect on each function and operation of the OrganizationalStructure through commanding the individual craters and its forms according to the requirement of these function, also it has relation with organic synthesis that between the dimensions of the organic synthesis and the practice side in the commission of Integrity. The problem of the research pensioned in some questions a bout hypothesis and theoretical parts, in which they go a mention about the hypothesis questions is to use all the knowledge's in this atmosphere and they explain the second by some practical. اهتمت الدراسة في التعرف على طبيعة العلاقة ما بين المكونات التنظيمية والتي ابرزها هو الهيكل التنظيمي وابعاده والذي لا يخفى تأثيره على كل وظائف المنظمة وعملياتها من خلال تحكمه بسلوك الافراد فيها وتشكيلها وفق متطلبات هذه الوظائف،مع علاقته بالهيكل العضوي متمثلة في دراسة العلاقة القائمة بين ابعاد الهيكل التنظيمي وابعاد الهيكل العضوي وتم تطبيق الدراسة في دوائر هيئة النزاهة ،اذ تتضمن الاستبانة على (94) فقرة تم توزيعها على الموظفين الذين يمثلون افراد عينة البحث. تمثلت مشكلة البحث بمجموعة من الاسئلة ، اذ تم استعراض الاطار النظري بخصوص مشكلة البحث باستغلال المتراكم المعرفي في هذا المجال،فيما تم في الجانب العملي استخدام أنموذج فرضي يتكون من فرضية رئيسية ، وينبثق منها (10) فرضيات فرعية ،واختصت الفرضيات بدراسة كل بعد من ابعاد الهيكل التنظيمي المركزية ، والرسمية ، والتعقيد مع الهيكل العضوي ومتغيراته العشرة ، وقد استهدف البحث ابتداء تشخيص وتحليل الهيكل التنظيمي وابعاده في المنظمة المبحوثة ، وتم تحديد درجة الابعاد الهيكلية التي شخصت في هيكلها التنظيمي وذلك من أجل الوصول إلى مجموعة من الاستنتاجات اما اهم التوصيات فان الباحث يقترح جعل تركيبة الهيكل التنظيمي معبرة وبوضوح اكثر عن مراكز اتخاذ القرار من خلال اسنادها بالسلطات الكافية التي تؤهلها لاتخاذ القرارات المناسبة .


Article
Design of Self-Assessment Scale to Accreditation Standards
تصميم مقياس التقييم الذاتي لمعايير الاعتماد

Loading...
Loading...
Abstract

The process of self-assessment play a key role in achieving quality educational institutions (college, department or program academic particular), because the assessment process provides reviews of the effectiveness of the criteria used in the enterprise, especially in the field of teaching and learning, and is result self-assessment providing self assessment report. The self- assessment can be performed at different levels (college, academic department, Master, PhD program, or courses). The importance of the research focused on to provide a measure of self-assessment helps profile officials in the implementation of the assessment process are clear and precise and fast, and to provide them to measure the availability requirements of the accreditation standards that have been adopted in their institutions. The research aimed to provide an integrated measure of the implementation of the self-assessment process included a structural measure five Items (scale levels, design self-assessment checklist for standards accreditation , documents and indicators used to verify the application of good practices, the structure of the self- assessment report, the description improvement plan). The research relied on academic curriculum, its relevance to object and objective of the research. The research found that on each of the management of the program or institution identified with appropriate accreditation standards for academic competence to do the implementation of the self-assessment process, which must be characterized unrivaled. It should deal with the program in all fields, facilities, and services, and administrative processes to identify the strengths and weaknesses, opportunities and risks and limitations in the educational institution or in the academic program. The research recommends the formation of a self- assessment committee within the college structure of quality committee in the department, so as to implement the self-assessment process using a self-assessment scale proposed. إن لعملية التقييم الذاتي (Self-Assessment) دوراً أساسياً في تحقيق جودة المؤسسات التعليمية (الكلية، أو القسم أو برنامج دراسي معين)، لأن عملية التقييم تقدم مراجعات لفاعلية المعايير المتبعة في المؤسسة لاسيما في مجال التعليم والتعلم، وتتمثل نتائج التقييم الذاتي بتقديم تقرير التقييم الذاتي. ويمكن تنفيذ التقييم الذاتي على مختلف المستويات (الكلية، القسم الأكاديمي، برنامج ماجستير، برنامج دكتوراه، أو المقررات الدراسية). تركزت أهمية البحث على أن توفر مقياس للتقييم الذاتي يساعد المسؤولين على تنفيذ عملية التقييم بشكل دقيق وواضح وسريع، كما أن توفر المقياس يمكنهم من معرفة مدى توافر متطلبات معايير الاعتماد التي تم أعتمادها في مؤسساتهم. يهدف البحث الى تقديم مقياس متكامل لتنفيذ عملية التقييم الذاتي تضمنت هيكلية المقياس خمس فقرات (مستويات المقياس، تصميم قائمة فحص التقييم الذاتي لمعايير الاعتماد، الوثائق والمؤشرات المستخدمة للتحقق من تطبيق الممارسات الجيدة، هيكلية تقرير التقييم الذاتي، وصف خطة التحسين). لقد أعتمد البحث على المنهج الأكاديمي لمناسبته لموضوع البحث وهدفه. توصل البحث الى ضرورة ان تقوم كل من إدارة البرنامج أو إدارة المؤسسة التعليمية بعد تحديدها لمعايير الاعتماد المناسبة لأختصاصاتها الأكاديمية بتنفيذ عملية التقييم الذاتي والذي يجب أن يتصف بالشمولية. إذ ينبغي أن يتعامل مع البرنامج بمجالاته كافة من حيث التسهيلات، الخدمات، والعمليات الإدارية وذلك لتحديد نقاط القوة والضعف والفرص والمخاطر والمحددات في المؤسسة التعليمية أو في البرنامج الأكاديمي. يوصي البحث بتشكيل لجنة التقييم الذاتي ضمن هيكلية شعبة الجودة في الكلية وضمن لجنة الجودة في القسم، وذلك لتنفيذ عملية التقييم الذاتي بأستخدام مقياس التقييم الذاتي المقترح.


Article
The impact properties of strategic thinking in the stages of the application Business process re-engineering: A survey Study of the consultant of a sample of managers and their assistants and consultants in the General Company for Cotton Industries
تأثير خصائص التفكير الإستراتيجي في مراحل تطبيق إعادة هندسة عمليات الأعمال: دراسة استطلاعية لأراء عينة من المديرين ومعاونيهم والاستشاريين في الشركة العامة للصناعات القطنية

Authors: يوسف عبد الإله أحمد
Pages: 189-232
Loading...
Loading...
Abstract

Need organizations today to move towards strategic thinking which means analyzing situations faced by particular challenges of change in the external environment, which makes it imperative for The Organization That to reconsider their strategies and orientations and operations, a so-called re-engineering to meet those challenges and pressures, to try to achieve improvement root in the installation of the organization and methodscompletion of its work towards achieving high levels of performance and that is reflected to achieve its objectives, and this is what aims to Current search to deal with implications characteristics of strategic thinking in the stages of application re-engineering business of the company General Industries cotton through the test of relations and influence between these two variables, depending style questionnaire as the main tool for data collection and information from a sample deliberate, which amounted to (30 ) individuals are departments upper, middle and their assistants and consultants, who are practitioners of strategic action, and analyzed their responses using circles calculations, percentages, and standard deviations, to measure the level of performance on variables descriptive as well as the correlation coefficient and simple linear regression, to test the hypothesis Search the relationship and impact of diagnostic characteristics of strategic thinking in the stages of the application process re-engineering. Displaying and analyzing the results of the research showed group of the most important conclusions proven correlation and effect between the characteristics of strategic thinking and the stages of the application process re-engineering. And recommendations and most importantly increased attention to the adoption of strategies and policies for strategic thinking and keep pace with developments in the field of re-engineering processes and increase the levels of utilization of the available resources, which would contribute to the development of the company's performance and access to excellence in performance and make it a role model in the industrial sector on the local and international level. تحتاج منظمات اليوم الى التوجة نحو التفكير الاستراتيجي الذي يُعنى بتحليل المواقف التي تواجهها خاصة تحديات التغيير في البيئة الخارجية والتي تحتم على المنظمة أن تقوم بأعادة النظر باستراتيجياتها وتوجهاتها وعملياتها وهو ما يطلق علية باعادة الهندسة لمواجهة تلك التحديات والضغوط, محاولةً تحقيق التحسين الجذري في تركيب المنظمة وطرائق انجاز أعمالها نحو تحقيق مستويات فائقة في الأداء والتي ينعكس على تحقيق أهدافها، وهذا ما يهدف إليه البحث الحالي بتناوله انعكاسات خصائص التفكير الاستراتيجي في مراحل تطبيق إعادة هندسة الأعمال للشركة العامة للصناعات القطنية من خلال اختبار العلاقات والتأثير بين هذين المتغيرين، معتمداً أسلوب الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات من عينة قصديه بلغت (30) فرداً تتمثل بالإدارات العليا والوسطى ومعاونيهم والاستشاريين والذين يعدون ممارسين للعمل الإستراتيجي، وحللت إجاباتهم باستخدام الأوساط الحسابية، والنسب المئوية، والانحرافات المعيارية، لقياس مستوى الأداء بخصوص المتغيرات الوصفية وكذلك معامل الارتباط والانحدار الخطي البسيط، لاختبار فرضيتي البحث الخاصة بالعلاقة والأثر لتشخيص خصائص التفكير الإستراتيجي في مراحل تطبيق إعادة هندسة العمليات. وقد أفرز عرض نتائج البحث وتحليلها عن جملة من الاستنتاجات أهمها ثبوت العلاقة والأثر بين خصائص التفكير الاستراتيجي ومراحل تطبيق إعادة هندسة العمليات. ومن أهم التوصيات زيادة الاهتمام بتبني الإستراتيجيات والسياسات للتفكير الإستراتيجي ومواكبة التطورات الحاصلة في مجال إعادة هندسة العمليات وزيادة مستويات الانتفاع من الموارد المتاحة بما يسهم في تطوير أداء الشركة والوصول إلى التميز في الأداء وجعلها نموذجاً يحتذي به في القطاع الصناعي على المستوى المحلي والدولي.


Article
Affect of Financial Development on Poverty in Iraq for the Period 1980-2010
اثر التطور المالي على الفقر في العراق للمدة (1980- 2010)

Loading...
Loading...
Abstract

There are many applied Economic studies have found positive nexus between the financial development and poverty reduction in the developing countries. Iraq has witnessed increasing rate of the poverty during the period 1980-2010 due to many internal and external factors such as wars, economic sanctions, inflation, high rate of unemployment, and political and security instability. Therefore, the investigation about the solutions to reduce poverty becomes very necessary, and the enhancing the financial development in Iraq is one of these options. This is due to that the financial development could reduce the poverty rates through two channels: the first is directly via the offering of the loans and other financial facilities to the poor, and second is indirectly through intermediate mean which is the economic growth. Whereas the financial development contributes in spurring economic growth through mobilization of savings and channel them to the most efficient uses with higher economic and social returns. In addition, the economic growth reduces the poverty through two channels. The first is direct by increasing the introduction factors held by poor and improve the situations into the sectors and areas where the poor live. The second is indirect through redistribution the realized incomes from the economic growth as well as the realized incomes from the government revenues which can be used to transfer the payments and improve the living standard. However, the study found that neither the financial development nor the economic growth contributed in the poverty reduction in Iraq during the period 1980-2010, and there were other factors could reduce the poverty in Iraq such as the low rate of inflation, low rate of unemployment and the political and security stability. اشارت العديد من الدراسات الاقتصادية التطبيقية الى الدور الايجابي للتطور المالي في التخفيف من مشكلة الفقر في البلدان النامية. وقد شهد العراق ارتفاعات في معدلات الفقر طيلة مدة الدراسة نتيجة لتأثير عوامل عديدة منها عوامل خارجية تشمل الحروب والحصار الاقتصادي ، وعوامل داخلية تشمل التضخم والبطالة وعدم الاستقرار الامني والسياسي ، مما استوجب البحث عن السبل اللازمة لمعالجة هذه المشكلة والتي تعد احد اساليب معالجتها هو التطور المالي. اذ يسهم التطور المالي في تقليل معدلات الفقر بطريقة مباشرة من خلال منح القروض و التسهيلات المصرفية الى الفقراء، وطريقة غير مباشرة عن طريق قناة وسيطة هي النمو الاقتصادي، اذ يساهم التطور المالي بدعم التنمية الاقتصادية من خلال تعبئة الاموال وتوجيهها الى الانشطة الاكثر كفاءة وذات عائد اقتصادي واجتماعي مرتفع ، كما يخفض النمو الاقتصادي الفقر من خلال قناتين الا ولى مباشرة من خلال زيادة عوامل الانتاج التي يمتلكها الفقراء وتحسين الظروف في القطاعات والمناطق التي يعيش فيها الفقراء، والثانية غير مباشرة من خلال اعادة توزيع الدخول المتحققة من النمو الاقتصادي فضلا عن الدخول المتحققة من زيادة الايرادات الحكومية والتي تستعمل لتحويل المدفوعات وتحسين مصادر العيش. توصل البحث الى ارتفاع مؤشرات الفقر في العراق طيلة مدة الدراسة وانخفاض مؤشرات التطور المالي ، كما ان التطور المالي والنمو الاقتصادي لا يساهمان في تقليل الفقر في العراق وان هناك عوامل اخرى تساهم في تقليل الفقر في العراق كمعدلات التضخم المنخفضة وتخفيض معدلات البطالة وتحقيق الاستقرار الامني والسياسي.


Article
Monetary Policy Management of the Money Supply to Interest rates in Iraqi Economy for the period 2004-2011
ادارة السياسة النقدية من عرض النقود الى اسعار الفائدة في الاقتصاد العراق للمدة(2004-2011)

Loading...
Loading...
Abstract

The results show the inability to apply the Taylor rule within inflation and GDP Gaps, because the monetary behave is elated from Iraqi economy. When applying the Taylor rule to exchange rate with the inflation and the output gap, the results do not match the nominal price announced by the central thing, which proves the lack of commitment by the Central Bank by using the Taylor rule, whether short-run interest rate or exchange rate (Nominal Anchor), so it did not stay to the Iraqi Central Bank only using the principle of Taylor with the expected inflation rate below the level of output (Macro activity) for the separation of monetary behavior from the real one of the Central Bank, and cannot consider the interest rate in the economy of the country an effective tool in the creation of monetary stability and the fight against inflationary pressures and a driving force for the growth of output. As for the tool Exchange rate and its use as a tool to fight inflation, it is the most effective tool in influencing variables of the national economy, both monetary or real variables, where the statistical tests have proven the significant role played by the exchange rate to influence inflation and output, the opposite of what The results of the statistical tests of interest rates, inflation and output which illustrated the weakness of the effect of the interest rate in the short run on the inflation and output. استخدم البنك المركزي العراقي سياسة استهداف التضخم والناتج بعد عام (2004) قاعدة تايلور (Taylor rule) وتحديد سعر الفائدة قصير الأجل بوصفه اداة حديثة لاستهداف وتقليل معدلات التضخم وضمان الاستقرار، وتحديد معدل مستهدفاً للناتج من اجل الوصول للأهداف المرسومة. اتخذ واضعوا السياسة النقدية في العراق(2004-2011) منهجا استهداف التضخم المرتكز بشكل اساس الى استهداف المتغير الوسيط ( التضخم ) عبر استهداف القاعدة النقدية وسعر الفائدة كمتغيرات تشغيلية وسعر الصرف متغيراً وسيطاً لتحقيق هدف السياسة النهائي في الاستقرار النقدي. توضح النتائج عدم امكانية تطبيق قاعدة تايلور بفجوة التضخم وفجوة الناتج المحلي الاجمالي لابتعاد السلوك النقدي عن السلوك الحقيقي لواضعي السياسة النقدية، كما ان تأثير اسعار الفائدة في الاقتصاد العراقي ضعيف في متغيرات الاقتصاد النقدية، يعود ذلك لضعف بنية النظام المالي في البلاد وضعف الائتمان المحلي. عند تطبيق قاعدة تايلور لمتغير سعر الصرف مع الفجوتين التضخمية وفجوة الناتج فأن النتائج لا تطابق السعر الاسمي المعلن من قبل البنك المركزي الامر الذي يثبت عدم التزام المركزي باستخدام قاعدة تايلور سواء بالفائدة قصيرة الاجل او سعر الصرف (المثبتات الاسمية)، لذا لم يبق امام المركزي العراقي سوى استخدام مبدأ تايلور مع معدل التضخم المتوقع دون مستوى الناتج (النشاط الكلي) لانفصال السلوك النقدي عن الحقيقي للبنك المركزي ولا يمكن عد سعر الفائدة في اقتصاد البلاد اداة فاعلة في خلق الاستقرار النقدي ومحاربة الضغوط التضخمية وقوة دافعة لنمو الناتج. اما فيما يخص اداة سعر الصرف واستخدامها اداةً لمكافحة التضخم فهي تعد الأداة الأكثر فاعلية في التأثير في متغيرات الاقتصاد الوطني سواء المتغيرات النقدية او الحقيقة اذ اثبتت الاختبارات الاحصائية الدور الكبير الذي يؤديه سعر الصرف في التأثير بالتضخم، عكس ما بينت نتائج الاختبارات الاحصائية للفائدة والتضخم والناتج والتي وضحت ضعف تأثير سعر الفائدة في المدة القصيرة على التضخم والناتج.(*)


Article
Measure and analyze the relationship between oil prices and the Iraqi dinar exchange rate
قياس وتحليل العلاقة بين أسعار النفط وسعر صرف الدولار في العراق*

Loading...
Loading...
Abstract

In this research we discussed and analyzed the relationship between the oil prices and U.S. dollar exchange rate in Iraq. The study adopted the descriptive analysis and econometrics analysis. The descriptive analysis refer to the rise (fall) in crude oil price lead to appreciate (depreciate) in Iraqi dinar exchange rate, though the channel of the international reserves. The econometrics analysis is based on monthly data covered the period (December/2002 – December/2011), the unit root test, co-integration test, vector error correction model and Granger causality test have been adopted in this research to check the existence and direction of this relationship. The results refer to long run relationship between oil price and Iraqi dinar, Granger causality test refer to one direction causality run from oil price to Iraq dinar exchange rate. On other hand, VECM refer to two causality long run relationship (i.e. both oil price and exchange rate cause each other). But the direction of the relationship from Iraqi dinar exchange rate to the crude oil price is not accepted by the economic logic, because it is not possible the IQD affect the crude oil pricesترمي هذه الدراسة الى قياس وتحليل العلاقة بين أسعار النفط الخام وسعر صرف الدينار في العراق، وأعتمدت الدراسة اسلوبي التحليل الوصفي والتحليل القياسي، وأشارت نتائج التحليل الوصفي الى ان ارتفاع (انخفاض) أسعار النفط يؤدي الى حدوث ارتفاع (انخفاض) في قيمة الدينار العراقي مقابل الدولار، وان انتقال أثر أسعار النفط الى سعر صرف الدينار العراقي مقابل الدولار يكون عن طريق الاحتياطيات الدولية، حيث تقوم السلطة النقدية ببيع وشراء العملة الأجنبية المستحصلة بصورة أساسية من مبيعات البلد للمورد الريعي النفط الخام، مقابل العملة المحلية للتحكم بسعر صرف العملة المحلية. وقد اعتماد نماذج قياسية مناسبة لغرض تحليل العلاقة بين أسعار النفط وسعر صرف الدينار العراقي، حيث تم اعتماد نماذج التكامل المشترك ونموذج السببية لكرانجر ونموذج متجه تصحيح الخطأ، واستند التحليل القياسي على بيانات خاصة بمتغيري أسعار النفط الخام وسعر صرف الدينار العراقي مقابل الدولار للمدة (كانون الأول/ 2002 – كانون الأول/ 2011). وأشارت نتائج اختبار التكامل المشترك الى وجود علاقة توازنية طويلة الأمد بين أسعار النفط وسعر صرف الدينار العراقي مقابل الدولار، وأشارت نتائج اختبار السببية كرانجر الى وجود علاقة سببية تتجه من أسعار النفط الخام الى سعر صرف الدينار العراقي، بينما أشارت نتائج اختبار متجه تصحيح الخطأ الى وجود علاقة سببية بالاتجاهين، أي ان كل من أسعار النفط الخام وسعر صرف الدينار العراقي يسبب أحدهما التغيرات في المتغير الآخر، إلا ان اتجاه العلاقة من سعر صرف الدينار العراقي إلى أسعار النفط الخام غير منطقي اقتصاديًا.


Article
Building a mathematical model to Maximize the productivity company,s revenue using Integer linear fractional programming – with practical application Abstract
بناء إنموذج رياضي لتعظيم عائد الشركة الإنتاجية بإستعمال البرمجة الكسرية الخطية الصحيحة – مع تطبيق عملي

Loading...
Loading...
Abstract

This search summaries in building a mathematical model to the issue of Integer linear Fractional programming and finding the best solution of Integer linear Fractional programming (I.L.F.P) that maximize the productivity company,s revenue by using the largest possible number of productivity units and maximizing denominator objective which represent,s proportion of profits to the costs , thus maximizing total profit of the company at the lowest cost through using Dinkelbach algorithm and the complementary method on the Light industries company data for 2013 and comparing results with Goal programming methods results . It is clear that the final results of resolution and Dinkelbach algorithm and complementary method are very near and maximizing proportion is equal , while, Goal programming methods is less . From this , we can exclude that the Integer linear Fractional programming considers the best one , this result is logical because goal programming are trying to create harmony to achieve the goal of contrasting , This is considered as amodel in the model to maximize the return on any company productivity يتلخص البحث في بناء إنموذج رياضي لمسألة البرمجة الكسرية الخطية الصحيحة (I.L.F.P) وإيجاد الحل الأمثل للمسألة الذي يعظم عائد الشركة الإنتاجية من خلال إيجاد أكبر عدد ممكن من الوحدات المنتجة وتعظيم دالة الهدف التي تمثل نسبة الأرباح الى التكاليف ومن ثم تعظيم الربح الإجمالي للشركة بأقل التكاليف ، وذلك بإستعمال طريقة خوارزمية Dinkelbach والطريقة التكميلة على بيانات شركة الصناعات الخفيفة لسنة 2013 ومقارنة النتائج مع نتائج الحل بطريقة برمجة الأهداف . حيث تبين من خلال النتائج النهائية للحل إن طريقتي (خوارزمية Dinkelbach والطريقة التكميلة) جاءت بنتائج مقاربة جداً وكانت نسبة التعظيم متساوية،بينما طريقة برمجة الأهداف جاءت بنسبة تعظيم أقل . ومن هذا نستنتج أن مسألة البرمجة الكسرية الخطية الصحيحة تعد أفضل من برمجة الأهداف ، وهذه النتيجة منطقية لأن برمجة الاهداف (G.P) تحاول خلق الإنسجام لتحقيق الأهداف المتناقضة ، كما ويعد هذا الإنموذج إنموذجاً عاماً لتعظيم عائد أية شركة إنتاجية .


Article
Spatial Regression Models Estimation for the poverty Rates In the districts of Iraq in 2012
تقدير نماذج الأنحدار الحيزي لنسب الفقر في أقضية العراق للعام 2012

Loading...
Loading...
Abstract

The research took the spatial autoregressive model: SAR and spatial error model: SEM in an attempt to provide a practical evident that proves the importance of spatial analysis, with a particular focus on the importance of using regression models spatial and that includes all of them spatial dependence, which we can test its presence or not by using Moran test. While ignoring this dependency may lead to the loss of important information about the phenomenon under research is reflected in the end on the strength of the statistical estimation power, as these models are the link between the usual regression models with time-series models. Spatial analysis had been applied on Iraq Household Socio-Economic Survey: IHSES 2012. To measure the preference models used in the research was the use of such standards compared: Root Mean Squares Error: RMSE, Mean Absolute Percentage Error: MAPE and , and Adjusted determinant coefficient: with different weight matrices (binary and modified) take into account the effect of neighborhoods of districts. تناول البحث نموذج الانحدار الذاتي الحيزي ونموذج الخطأ الحيزي في محاولة لتقديم دليل عملي يوضح اهمية التحليل الحيزي، مع التركيز بصفة خاصة على أهمية استعمال نماذج الانحدار الحيزي والتي تضم كل منها الاعتمادية الحيزية التي يتم أختبار وجودها من عدمه بأختبار موران، وان تجاهل هذه الاعتمادية قد يؤدي إلى ضياع معلومات مهمة عن تلك الظاهرة تنعكس في نهاية المطاف على قوة تقدير المؤشر الإحصائي المستخرج، تعدّ هذه النماذج حلقة الوصل بين نماذج الأنحدار المعتادة مع نماذج السلاسل الزمنية. وتم تطبيق التحليل الحيزي على بيانات المـسح الأجـتماعي والأقـتصادي لـلأسرة فـي العراق 2012. ولقياس افضلية النماذج المستعملة في البحث تم استعمال معايير مقارنة مثل: الجذر التربيعي لمتوسط مربعات الخطأ ومتوسط الخطأ النسبي المطلق ومعامل التحديد المعدل، وبمصفوفات وزن مختلفة (ثنائية و معدلّة) تأخذ بعين الأعتبار تأثير الجوارات بين الأقضية.


Article
Building standardized Growth Curves for Iraqi Children Under Five Years
بناء منحنيات نمو معيارية لأطفال العراق دون سن الخامسة

Loading...
Loading...
Abstract

The growth curves of the children are the most commonly used tools to assess the general welfare of society. Particularity child being one of the pillars to develop society; through these tools we can path a child's growth physiology. Centile line is of the important tools to build these curves, which give an accurate interpretation of the information society, also responds with illustration variable age. To build standard growth curves for BMI, we use BMI as index. LMSP method used for finding Centile line which depends on four curves represent Median, Coefficient of Variation, Skews and Kurtosis. These can be obtained by modeling four parameters as nonparametric Smoothing functions for illustration variable. Maximizing penalized likelihood in Fisher scoring algorithm includes RS& GS algorithms. The resulting centiles expressed multi-level of body mass index ranging from lack nutrition to obsess, also LMSP gives good results and BMI with positive skew increases with age. Data on the variable applied to Iraqi children under five years of the multiple indicator cluster survey in 2011 and under the supervision of world health organization (WHO). تعد منحنيات نمو الأطفال من الأدوات الأكثر استعمالا لتقييم الرفاه العام للمجتمع عامة وللطفل بشكل خاص كونه احدى الركائز المهمة لتطور المجتمعات ومن خلال هذه الأدوات يمكن معرفة مسار نمو الطفل فسيولوجياً. وتعد الخطوط المئينية (Centile) احدى الأدوات لبناء هذه المنحنيات حيث تعطي تحليلا وتفسيرا دقيقا لمعلومات المجتمع بشكل يتجاوب مع المتغير التوضيحي وهو غالباً العمر. ولغرض بناء منحنيات نمو معيارية لمؤشر كتلة الجسم Body mass index (BMI) تم استعمال طريقة LMSPلإيجاد الخطوط المئينية بالاعتماد على اربع منحنيات تمثل معالم الوسيط ومعامل الاختلاف والالتواء والتفلطح، والتي يمكن الحصول عليها بنمذجة المعالم الأربعة كدوال تمهيد لامعلمية للمتغير التوضيحي بواسطة تعظيم الإمكان الجزائي باستعمال خوارزمية فشر للقياس ضمن خوارزميات RS و CG، والخطوط المئينية الناتجة تعبر عن مستويات مختلفة من مؤشر كتلة الجسم BMI تتدرج من حالة نقص التغذية إلى السمنة المفرطة، وتم التوصل إلى إن طريقة LMSP أعطت نتائج جيدة، كما أن بيانات متغير مؤشر كتلة الجسم BMIتحتوي على التواء موجب يزداد مع تقدم العمر، والذي طبق على بيانات إطفال العراق دون الخامسة من المسح العنقودي متعدد المؤشرات MICS4 عام 2011م وتحت اشراف منظمة الصحة العالمية WHO.


Article
The Sources and Effects of Risks of Forms of Islamic Financing in the Islamic Branches of the Commercial Bank
مصادر وآثار مخاطر صيغ التمويل الإسلامي في المصارف الإسلامية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Proved Islamic banks in many countries where they are present , whether Muslim or non-Muslim in the wake of the global financial crisis, it is more efficient, profitable , and stable compared with the conventional banks , so went many of the world towards providing Islamic banking through Islamic windows to Besides financial services and products offered by the traditional , or the initiative to enter formulas Islamic finance is fully compliant with the principles and rules of Islamic law , and is Brokerage basic function of conventional banks and Islamic alike ) and that means working on the mobilization of savings from surplus units and directed towards the financial units of the fiscal deficit) , which operates commercial banks To receive deposits from the first category and then lending to the economic units and the relevant authorities fiscal deficit versus fixed income (interest) , and this Matahramh Islamic law (where that money begets money. The Islamic Bank shall work on the receipt of funds from savers to The basis of formulas Islamic finance (through murabaha and participation , etc.) , and then work to employ them in the types of transactions allowed religiously , which are the posts or the sales of the other , and through cooperation between the capital and the organization under the Islamic economy is based on the principle of participation in the profit and loss and who can Altobeiranh to bear the risk . Therefore, researchers in Islamic banking often Estdlon rules doctrinal famous rule " abscess security " base " profits and losses sharing " and also some conversations Knhia God bless him and for profit as evidence that the profit is not permissible except to assume risk أثبتت المصارف الاسلامية في العديد من الدول التي تتواجد فيها سواءً كانت إسلامية ، أو غير اسلامية في أعقاب الازمة المالية العالمية أنها أكثر كفاءة ، وربحية، وإستقراراً مقارنة مع المصارف التقليدية، لذلك اتجهت العديد من دول العالم نحو تقديم خدمات الصيرفة الاسلامية من خلال النوافذ الاسلامية إلى جانب الخدمات والمنتجات المالية التقليدية التي تقدمها ،أو المبادرة الى إدخال صيغ التمويل الاسلامي بالكامل والمتوافقة مع مبادىء وقواعد الشريعة الاسلامية ، وتعد الوساطة المالية الوظيفة الاساسية للمصارف التقليدية والاسلامية على حد سواء) والتي تعني العمل على تعبئة المدخرات من الوحدات ذات الفائض المالي وتوجيهها نحو) الوحدات ذات العجز المالي)، حيث تعمل المصارف التجارية على تلقي الودائع من الفئة الأولى ثم الإقراض إلى الوحدات الاقتصادية والجهات ذات العجز المالي مقابل عائد ثابت (فوائد)، وهذا ما تحرمه الشريعة الاسلامية ( حيث ان المال لا يولد مالا). اما المصرف الإسلامي فيقوم عمله على تلقي الأموال من المدخرين على أساس صيغ التمويل الإسلامي (كالمرابحة والمشاركة وغيرها)، ثم العمل على توظيفها في أنواع المعاملات المسموح بها شرعًا ، والتي تكون هيئة مشاركات أو بيوع وغيرها ، ومن خلال التعاون بين راس المال والتنظيم في ظل اقتصاد اسلامي يقوم على مبدأ المشاركة في الربح والخسارة والذي يمكن التعبيرعنه بتحمل المخاطر . ولذا فإن الباحثين في الصيرفة الإسلامية كثيرًا ما يستدلون بقواعد فقهية مشهورة كقاعدة "الخراج بالضمان" وقاعدة "الغنم بالغرم" وأيضًا ببعض الأحاديث كنهيه صلى لله عليه وسلم عن ربح كدليل على أن الربح لا يحل إلا بتحمل المخاطر .


Article
The role of the moral aspect of the administrative accountant In the quality of accounting information Abstract
دور الجانب الأخلاقي للمحاسب الاداري في جودة المعلومات المحاسبية

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of the accounting profession in creating data and accounting information for economic resources and their sources and changes therein , through the effectiveness of this information and the degree of suitability and providing accurate and timely manner and in a form that makes it able to rationalize decisions and performance reporting , and there are several elements and behaviors control how the effectiveness of these reports and these behaviors work ethic that govern the work of management accountant when preparing performance Reports , which are the ethics of the work of professional control principles and rules of accounting , legal, such as objectivity and reliability , neutrality and timeliness that must be available in the accounting information , and the ethics of acts of self- control principles and religious belief and customary stems from personal factors related to the environment and society Ttatr within the concepts of justice and a sense of responsibility and faith and devotion and considerate of others , تتجلى أهمية مهنة المحاسبة في تهيئة البيانات والمعلومات المحاسـبية عـن الموارد الاقتصادية ومصادرها والمتغيرات التي تطرأ عليها، وذلك من خـلال فاعلية هذه المعلومـات ودرجة ملائمتها وتوفيرها بالدقة والوقت المناسـب وبالشـكل الذي يجعلها قادرة على ترشيد القرارات واعداد تقارير الاداء ، وهناك عدة عناصر وسلوكيات تتحكم في كيفية وفاعلية هذه التقارير ومن هذه السلوكيات أخلاقيات العمل التي تحكم عمل المحاسب الإداري عند اعداد تقارير الاداء والتي هما أخلاقيات أعمال مهنية تحكم بمبادئ وقواعد محاسبية وقانونية كالموضوعية والموثوقية والحياد والتوقيت المناسب التي يجب ان تتوفر في المعلومات المحاسبية، واخلاقيات أعمال ذاتية تحكم بمبادئ واعتقاد ديني وعرفي نابع من عوامل شخصية تتعلق بالبيئة والمجتمع تتأطر ضمن مفاهيم العدالة والاحساس بالمسؤولية والايمان والاخلاص ومراعاة الاخرين، لكن هذا لايمنع من وجود تضارب بين أخلاقيات الأعمال المهنية والذاتية فهناك أعمال قانونية ولكنها ليست أخلاقية.

Table of content: volume:20 issue:79