Table of content

The Arabic Language and Literature

مجلة اللغة العربية وادابها

ISSN: 20724756
Publisher: University of Kufa
Faculty: Arts
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Al- lugha al-Arabiah wa Adabeha Journal had been established in the college of Arts luniversity of kufa in 2001,it is anational scientific Journal, it is aquerteryly , four issues ayear, and if the conditions were exceptional , the issues would be three .upto date 13 issues are published and the 14 th one is self- finanial rule

Loading...
Contact info

• توجه المراسلات الرسمية إلى مدير تحرير المجلة وعلى العنوان الآتي:
جمهورية العراق / محافظة النجف الأشرف/ جامعة الكوفة/ كلية الآداب/ مجلة (اللغة العربية وآدابها)
ص. ب.313
E – mail: ArabicLiteratureJournal@yahoo.com
arts@uokufa.edu.iq
Hkha30@gmail.com
www.arts.kuiraq.com

• تطلب المجلة من: كلية الآداب – جامعة الكوفة .
• Official Correspondence is directed to the journal editor director on the following address:
Republic of Iraq/ Al-Najaf Al-Ashraf Governorate/ Al-Furat Quarter/ College of Arts/ / P.O.B. 313.
E – mail: ArabicLiteratureJournal@yahoo.com
arts@uokufa.edu.iq
Hkha30@gmail.com
www.arts.kuiraq.com

• The journal is available at the College of Arts, University of Kufa .

Table of content: 2014 volume:1 issue:20

Article
Cites of Alrahdi Al-Esteraabadi (D. about 686 AH) with the words of Imam Ali (P.b.h) in the sections of nominative and genitive
استشهاد الرضي الاسترابادي (ت نحو 686 هـ) بكلام الإمام علي في بابي المرفوعات والمجرورات

Loading...
Loading...
Abstract

The evidences cited by grammarians of the words of AL- Imam Ali (PBUH) were not be studied separately, and no highlighting on the dealing of grammarians with these evidences, This search has studied the evidences located in the section of nominative and genitive. They were only two evidences in the setion of nominative and in the section of genitive three evidences in one subject. Only Alrahdi Al-Esteraabadi said these evidences. This was to ascribe to his being shie and because he read the nahj well and memorized all of it. The search also explain that the two evidences were not only mentioned in Nahjalbalagah but also mentioned in many sources before and after it. The search explained some uses of later grammarians where close to some of his sayings (PBUH). The search also discussed these evidences. The search explained that some of these evidences were unique so made some of uses acceptable and many rules based on it.ذُكر أن أبا الأسود (ت69هـ) قال ألقىإليّ علي رقعة((وفيهامكتوب: (الكلامكلهاسم،وفعل،وحرف،فالاسمماأنبأعنالمسمى،والفعلماأنبئبه،والحرفماجاءلمعنى)،وقاللي: (انحُهذاالنحو،وأضفإليهماوقعإليك،واعلمياأباالأسودأنالأسماءثلاثة: ظاهر،ومضمر،واسمٌلاظاهرولامضمر؛وإنمايتفاضلالناسياأباالأسودفيماليسبظاهرٍولامضمر)وأرادبذلكالاسمالمبهم))( ) قال أبو البركات الأنباري:((والصحيحأنأولمنوضعالنحوعليبنأبيطالبرضياللهعنه))( ). ولكن استشهاد النحاة بكلام مؤسس النحو وواضعه قليلة على الرغم من كثرة ماروي عنه ( ) وعلى الرغم من تسليم الجميع بفصاحته حتى روي عن ابن عباس قوله: ((وجدنا كلام علي دون كلام الخالق وفوق كلام الخلق ما عدا رسول الله))( ) ويعد الرضي الاسترابادي متفردا عنهم في هذا وقول الدكتورة خديجة الحديثي: إن الرضي لم يزد على ابن مالك في الاستشهاد باحاديث الصحابة وآل البيت( )فيه نظر ولا سيما الاستشهاد بكلامه  فليس لابن مالك إلا شاهد واحد من أقواله  وللرضي شواهد كثيرة قد لا تساوي كل شواهد النحاة من كلامه  خمس ما استشهد به لها محل آخر .


Article
Rhetorical Interpretation for the explainers of Nahjul- Balaghah till the end of the 7th century of Hegira
التأويل البيانيّ عند شارحي نهج البلاغةحتى نهاية القرن السابع للهجرة

Loading...
Loading...
Abstract

This displays your search to a set of readings graphs interpretive formed on the text of an important Arab and Islamic heritage, which is (Nahj), which represents the total chosen by Sharif Razi from the words of Commander of the Faithful Ali ibnAbiTalib, according to a presentation of Harho her book . The research came in the introduction and four and a conclusion Investigation; Section I (metaphor), II (analogy), and third (metaphor), and fourth (metaphor- ظهرَ تأثّر الشارحون بالدراسات البلاغية السابقة. - لم يستطع الشارحون، في كثير من الأحيان، الانفكاك عن أفقهم العقائدي والثقافي، كما لاحظنا هذا في تأويلاتهم البلاغية. وكان ابن أبي الحديد يبالغ أحياناً في سحْب النصّ إلى أفقه الاعتزالي


Article
Motivation Skills of the Administration leader in the Light of the Holy Qur`an and the Holy Sunnat
مهارات التحفيز للقائد الاداري في ضوء القرآن الكريم والسُنّة الشريفة

Loading...
Loading...
Abstract

Motivation is to give other shipments encourage them to the product of theirwork successfully and excellence, has adopted the Quran verses both sides of the stimulus material and moral support to improve the business and increase output while the Sunnah was the Messenger of Allah Muhammad (peace be upon him) the greatest impact in stimulating companions towards perfecting work efficiently and effectively. May lay the foundations before the stimulus of interest to scientists administration four centuries as the place of Imam Ali (peace be upon him) the principles and methods of stimulation that it went contemporary management literature today and wider dimensions.ان التحفيز هو منح الاخرين شحنات تشجعهم على نتاج اعمالهم بنجاح وتفوق، وذلك من خلال مبدأ الثواب والعقاب. وقد اعتمد القرآن الكريم جانبي التحفيز المادي والمعنوي في تحسين الاعمال، وقد افادت منه اليوم الادارة المعاصرة بما يسمى (الحوافز المادية والمعنوية). اما دور السنة الشريفة في التحفيز فقد كان لرسول الله محمد () الاثر الاكبر في تحفيز اصحابه نحو اتقان العمل بكفاءة وفاعلية، فقد وضع اسس التحفيز قبل ان يهتم بها علماء الادارة باربعة عشر قرناً، كما وضع ايضاً الامام علي  طرقاً واساليب للتحفيز، التي توجهت اليها اليوم ادبيات الادارة المعاصرة وبابعاد اوسع.


Article
Abu Hayyan Al-Tawhidi Efforts In the phonetic Search
جهود أبي حيان التوحيدي في البحث الصوتي

Loading...
Loading...
Abstract

It was the ancient scientists are fully aware and knowledgeable high science of votes it that we find in many of their works and signals can be aware hints here and stuck there indicate a clear indication of their awareness of the importance of language sounds. Among these scientists Abu Hayyan monotheistic who revealed to us some raised his knowledge with sound linguistic spoke about the sound of language and its importance and its formation and its transmission through the analogy of mouth machine oboe and the statement of the different sounds according to their positions, which issued them also moved elsewhere to talk about the votes of Arab and statement number Accordingly, we will reveal this search for these efforts cited by unifying voice in different positions from its effects.لقد كان العلماء القدماء على وعي تام, ودراية عالية بعلم الأصوات فإنَّنا نجد عن طريق النظر في مصنفاتهم المختلفة إشارات, وتلميحات يمكن أنْ تدرك هنا, وتمسك هناك تدل دلالة جلية على إدراكهم لأهمية الأصوات اللغوية,ودلالتها في الكلام, ومن بين هؤلاء العلماء أبي حيان التوحيدي الذي كشفت لنا بعض أثاره عن معرفته بالصوت اللغوي, فقد تحدث عن الصوت اللغوي, وأهميته, وتكوّنه, وانتقاله,وعرض إلى تشبيه الفم بآلة المزمار, وبيان اختلاف الأصوات بحسب مواضعها التي تصدر منها,وانتقل أيضا في موطنآخر إلى الحديث عن أصوات العربية, وبيان عددها,وبناءً على ذلك سيكشف لنا هذا البحث عن تلك الجهود الصوتية التي أوردها التوحيدي في مواضع مختلفة من آثاره.


Article
Renewal Features in the Najafi Contemporary poem for the Period 1950 - 1980 A.D
التجديد في القصيدة النجفية المعاصرة للمدة من 1950- 1980م

Loading...
Loading...
Abstract

Contributed to Islamic personalities to inspire poets and openness Qraúham , and this is what we saw in the books of Arabic literature , both the Islamic era or Umayyad or Abbasid , and indicates something Fidel contain these characters on the values that will be topics for poets , whether in praise or pity or pride. Among the most prominent of these characters Islamic personality of Imam Ali , peace be upon him after the Prophet Muhammad, blessings and peace and blessings , has dealt with poets Imam 'Ali , past and present in multiple areas most notably on Bourne and the issue of succession and wars in the days of his succession. The study has focused on addressing the technical side , and the impact of Imam Ali in poems spoken in right in the modern era in terms of construction and the structure of the poem even counting hinting بنائيا new , especially in the poetry of religious events that draws discourse poetic him , the researcher found a renewal of the features in these poems, which features art Say presence in previous eras , particularly the impact of appropriate and Anwanat . شهد النجف الاشرف في القرن العشرين نموا في حركة الصحافة والطباعة وظهورا للطبقة المجددة, وقد صاحب ذلك النمو انشاء للمدارس الحديثة والمكتبات والجمعيات والمنتديات الادبية التي اسهمت بالنهوض بمستوى الحركة الادبية ومنها الشعرية,حتى غلب على قصائد النجف الاشرف بعض سمات التجديد من حيث الشكل والمضمون . ولم يكن التجديد حديثا في الادب العربي , بل له جذور اقدم من ذلك,وما يحسب للشعر النجفي هو تاثره الكبير بالشعر القديم -ولمسوغات عدة –وفي الوقت نفسه لم يكن حبيساً له, وانما واكب الآداب العربية وتاثر بها. ويعد مباشرة الغرض وتقسيم القصيدة الى المقاطع بصورة اوسع تطورا في شكل القصيدة النجفية،فضلا عن الموضوعات الشعرية التي لم يكن لها نصيبا في القرن الثامن عشر والتاسع عشر نحو الموضوعات السياسية والاجتماعية والاقتصادية. وقداجتمعت مظاهر التجديد في القصائد التي قيلت في مدح الامام علي  ورثائه, مستعينة بسيرته المباركة بوصفها منبعا ثريا في ذلك ،التي اثرت في بنائها الفني,ومن ابرز مظاهر التجديد اثر المناسبة في بناء هيكل القصيدة وظهور العنوان بوصفه عنصربنائي.


Article
Plural affixes` structures in the Poetry of Turfah bin Al- Abd
أبنيــة ملحقات الجموع في شعر طرفة بن العبد

Loading...
Loading...
Abstract

توصَّلَ البحثُ إلى جملةٍ من النتائجِ لعلَّ أَهمَّها ما يأتي: 1ـ تبيَّنَ أَنَّ عددَ الكلماتِ الواردةِ في شعرِ طَرَفةَ من هذه الأَنواعِ الأَربعةِ هو إحدى وستّونَ ومائةُ كلمة، كانَ أَقلَّها وروداً جمعُ الجمعِ الذي لم يردْ منه إلا أَربعُ كلمات، وأَكثرَها اسمُ الجنسِ الجمعيّ، الذي وردَ منه ثمانونَ كلمة. 2ـ يتبيَّنُ من التأَمُّلِ في الأَبنيةِ التي وردتْ عليها هذه الكلماتُ أَنَّ أَقربَها إلى أَبنيةِ الجموعِ هي أَبنيةُ جمعِ الجمع، وأَنَّ أَبنيةَ الموضوعاتِ الثلاثةِ الأُخْرى مُعْظمُها أَقربُ إلى أَبنيةِ المفردات، الأَمرُ الذي يُصوِّبُ موقفَنا في عدِّها مُلْحَقاتٍ بالجموع. 3ـ وقد أَضفنا إلى البواعثِ على جمعِ الجمعِ الدلالةَ على الاهتمامِ من دون أَنْ تكونَ لذلك علاقةٌ بكثرةِ العدد أَو قلّتِه، بل إنَّ الاهتمامَ يُشْعِرُ أَحياناً بالقلّة، ورددنا قولَ القائلِ بأَنَّ الباعثَ عليه فقدانُ الجمعِ الدلالةَ على الجمعيّةِ أَو ضعفُها فيه.


Article
Significance of the Intrusive /W/ and Eighth /W/ for Al- Naisabbory (D.8A.H) in his ( Ghra`b Al-Qura`nWaRagha`ib Al- Furqhan), a comparative Study
دلالة واو الإقحام وواو الثمانية عند النيسابوري (ق8هـ) في تفسيره (غرائب القرآن ورغائب الفرقان) ) دراسة موازنة

Loading...
Loading...
Abstract

This research is interested in studying intrusive “waw” and the “waw” of the eighth in the Holy Quran and revealing the confusion among the grammarians and interpreters in their tendency towards the Aya of Quran in which it is mentioned to study the balance among their doctrine and the doctrine of the writer. He proved that intrusive “waw” has a special indication in the text for the intended purpose of the speaker which is either emotional or adverbial but it is intruded in position other than its known position like being interested in in vowels which is added to make the meaning more obvious and precise. It has either the rhythm of punishment or reward in the mind of the receiver. Adding the waw with an omitted vowel whose omitting is an indication of the general to make the mind go in several ways making the sentence more profound in its meaning and causing more effect in the self. لا يخفى ما للموضوع من أهمية ؛ إذ إنَّ فهم كلام الله تعالى متوقف على معرفة الوظائف الدلالية لحروف المعاني التي وظَّفها تعالى في كلامه الكريم ؛ لتحقق معنى أراده سبحانه ، ولاسيما في التراكيب المتشابهة ، ولأجله اخترتُ دراسة واو الاقحام وواو الثمانية للوقوف على معرفة الوظيفة الدلالية التي أقحمت تلك الواوان من أجلها ، فضلا عن قلة من وقف قلمهُ لدراسة تلك الدلالات ، وكذلك قلة من اعتنى بدراسة حقيقـة واو الثمانية ، والوقوف على ارتباك أقوال النحويين والمفسرين في توجيهها ؛ لذا وقع لزاما علينا دراسة هاتين الواوين دراسة موضوعية في بحث وقع في مطلبين


Article
The Textuality with the texts of Ahlul-Bait in the Contemporaneous Arabic Novel
التناص مع نصوص أهل البيت () في الرواية العربية المعاصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Most of the religious text which are pervaded in the novels in our study are taken from the greatest prophet , Amir al – Muaminin , Al – Imam al Sejaad , al – Imam al Sadiq and Al – Imam al – Mehdi . The study failed to find conversations related to Ahl – al – Bayet in the Arabic novel .Implications of these texts were distributed among issues of halal , haram and mustahabb and the issues of education , morality , asceticism , and mysticism and so on .There are two ways in which the Arab novelists dealt with the texts are made by them or attributed . Either employed in violation of them at the level of the structure of the text or verbal semantic or employed in a manner consistent with the text at the level of significance for aesthetic purposes and semantic . The dimensions of connotations varied in the recruitment of those text including those related to the personality feature or related to the impact significance of the text of the novel , and its goals and objectives . In all those connotations , the artistic aesthetic side was present whether , the novelist made a change in the structure or not . The rest of talking carries the aesthetic and artistic of talking since the parts carries the properties of the whole . أغلب النصوص الدينية التي زخرت بها الروايات موضوعة البحث ، مستقاة عن النبي الأعظم ، وأمير المؤمنين ، والإمام السجاد ، والإمام الصادق ، والإمام المهدي المنتظر . ولم يفلح البحث في العثور على أحاديث عن سائر أئمة أهل البيت في الرواية العربية .توزعت دلالات تلك النصوص بين مسائل الحلال والحرام ، والمستحبات ، وقضايا التربية والأخلاق ، والزهد والعرفان ، وغير ذلك . هناك توجهان تعامل بهما الروائيون العرب مع النصوص الصادرة عنهم أو المنسوبة وهما : إمّا توظيفها بشكل مخالف لها ، على مستوى البنية اللفظية للنص أو الدلالية له ، وإمّا توظيفها بشكل يتفق مع النص على مستوى البنية أو الدلالة ؛ لأغراض جمالية و دلالية .تعددت أبعاد الدلالات في توظيف تلك النصوص ، منها ما يتعلق بالشخصية الروائية ، ومنها ما يتعلق بدلالات الأثر الروائي نفسه وغاياته وأهدافه ، وفي كل تلك الدلالات كان البعد الفني الجمالي التزيني حاضرا ، سواء أأحدث الروائي تغييرا في بنية الحديث أم لم يحدث ؟ ، فالمتبقي من الحديث يحمل سمات الحديث الجمالية والفنية ؛ ذلك لأن الجزء يحمل في كثير من الأحيان خصائص الكل .


Article
Title Textual Functions in the Holy Qur`an/ The MeccainSurras as Example
وظائف العنوان النصّية في القرآن الكريم السّور المَكِّية أُنْمُوذجاً

Loading...
Loading...
Abstract

The title is the first step of the text that the reader could not ignore in any written text because it connects deeply with the text. The holy Qur’an is the first text in Arabic follows entitling system had entitled each sura with a special title to distinguish it from the other Qur`anicsuras in the copies of the holy Qur`an or in the books of interpretation. There are some non-divinely. There are some non-divinely titles that the followers had used to entitle the suras due to their interest in the Holy Qur`an since the early time. According to the modern theory of entitling, the title has a numerous functions four of which had been defined by JerarJineet:- assignment function, descriptive function, suggestive function, and appealing function. The finding of these functions depends on how to read the sura. The assignment function occupies the first position where it dominates the titles of the Meccainsuras, especially in the suras that describe terrible events of doomsday, followed by the descriptive function, which describes the sura`s subject, then the suggestive function, which suggests the text`s subject by the sounds` tune. The appealing function occupies the fourth position, it arouse many questions for the reader about the reason of this title, so the reader would attempt to find answers within the text. Some title may perform more than one function. إن العنوان أُولى عتبات النص التي لا يمكن للقارِيء تجاهلها في أيِّ نصٍّ مكتوب؛ لأنه يرتبطُ ارتباطاً وثيقاً بِنَصِّه، ويُعَدُّ القرآن الكريم أوِّلَ نصٍّ مكتوب بالُّلغةِ العربية يتَّبعُ نظام العنونة، فلكلِّ سورةٍ اسمٌ خاصٌّ يُميِّزُها عن بقيّة السّور في المصاحف وأغلب التفاسير، وثمّةَ أسماءٌ اجتهاديّة أطلقها الصّحابة على السّور القرآنية نتيجةً للعِناية التي حَظِيَ بها القرآن الكريم منذ وقتٍ مُبكر، وهناك وظائف يُؤدِّيها العنوان ـ بحسب نظريّة العَنْوَنَة الحديثة ـ تجلُّ عن الحصر، منها وظائف العنوان الأربع التي قال بها جيرار جينيت، وهي: التعيينيّة، والوصفيّة، والإيحائيّة، والإغرائية، ويعتمد اكتشافُها على قراءةِ السّورة، وتأتي الوظيفة التعيينيّة في المرتبة الأولى، إذ تغلب على عناوين السور المكّية لا سيّما في عناوين السّور التي تصِفُ يوم القيامة وأهوالِه، وفيها يقوم العنوان بالإعلان عن فحوى السّورة مباشرةً ويُعطي فكرة أوّليّة عن مضمونِها، وتليها الوظيفة الوصفية، وهي التي تَصِفُ موضوع السّورة، ثم الإيحائية، وهي التي تُوحي بمضون النّص، من خلال جرس أصوات لفظة العنوان أو من خلال معناها، وأخيراً الإغرائيّة، وهي الوظيفة التي تُثيرُ التساؤلات في نفس المُتلقِّي عن سبب التسمية؛ فيبحث عن أجوبة داخل النص وقد تتداخل هذه الوظائف ويصعبُ اكتشافها، وقد يؤدي عنوان واحد أكثر من وظيفة.


Article
Significance Analysis for the Explanative Readings in Al- Mutasib for forIbnJinny (D.392A.H), A study in Synonyms.
التحليل الدلالي للقراءات التفسيرية في المحتسَب لابن جني تـــ 392 هـ - دراسة في الترادف المظنون

Loading...
Loading...
Abstract

This research presents an analytical vision based on the mechanisms adopted by the reader when choosing the type of his reading. The research is occupied by revealing the semantic contextual mechanisms that emerge from it the interpretive readings related to what governs the reader of semantic sayings which depend on the semantic approach submitting a number of alternatives for this verbal evidence or that providing a reading opportunity on one hand and an interpretive attempt on the other. That analytical vision was in the light of the semantic sayings mentioned by Abu OttmanIbnJinny in “Al-Muhtasib”. In this research several interpretive Koranic readings mentioned in IbnJinny’s book and used as proofs. I reached the result that he always expands his analysis of a reading by adopting linguistic origins. In some parts, I found that he uses the interpretive reading and the Koranic use in the same way in relation to the meaning, and in other parts he adopts the Koranic context to support his attitude or to give a semantic difference here or there taking it as a way for concentrating on the different reading. Since these readings represent an interpretive method for the reader, it is necessary to reveal these readings in the light of the change in meaning through the context and its analytical balance. Therefore, the analysis of these readings came through these contexts in which it is used; hence this demanded contextual analytical balances. يقدِّم هذا البحث رؤيا تحليلية للقراءات القرآنية تقوم على الآليات التي يعتمدها القارئ في اختيار قراءته . و قد انشغل البحث بالوقوف على الآليات الدلالية السياقية التي تنشأ عنها " القراءات التفسيرية " المرتبطة بما يحتكم إليه القارئ من مقولات دلالية تعتمد التقارب الدلالي أو الترادف المظنون بين الألفاظ ؛ فتضع بين يديه مجموعة من البدائل الدلالية لهذا الدليل اللفظي أو ذاك ، فيقرأ انطلاقا من ظنِّه أنَّ هذا البديل اللفظي أو ذاك يوفر فرصة إقرائية من جهة ، و يقدِّم محاولة تفسيرية من جهة ثانية . و كانت تلك الرؤيا التحليلية في ضوء المقولات الدلالية التي ذكرها أبو عثمان ابن جني تــــ 392 هـ في كتابه " المحتسَب في تبيين وجوه شواذ القراءات و الإيضاح عنها " ؛ فقد وقفت في هذا البحث على طائفة من القراءات القرآنية التفسيرية التي يذكرها ابن جني في هذا الكتاب و يحتج لها ، فانتهيت إلى أنَّه كان كثيرا ما يتوسَّع في تحليل القراءة ؛ فيعتمد الأصول اللغوية ، و يأتي على ذلك بنظائر من اللغة . و وجدته تارة يساوي بين القراءة التفسيرية و الاستعمال القرآني بلحاظ المعنى ، فيجعلهما بمعنى واحد . و تارة يعتمد السياق القرآني ليعزِّز موقفه هذا، أو يؤسس لفرق دلالي هنا أو هناك ، قد يتخذ منه طريقا لتقوية القراءة الشاذة و تحبيذها . و لمَّا كانت هذه القراءات تمثِّل قولا تفسيريا للقارئ ؛ صار لزاما عليَّ أن اعرض لهذه القراءات في ضوء تحولات المعنى و تبدلاته من خلال آفاق السياق و موازناته التحليلية ؛ فجاء تحليل هذه القراءات من خلال السياقات التي تستعمل فيها ، فاقتضى ذلك اعتماد موازنات تحليلية سياقية . و لمَّا كان كتاب المحتسَب أول ما وصل إلينا في هذه القراءات ؛ فإنَّي نظرت في توثيق القراءات من خلال ما وقع بين يدي من معجماتها فظهر أنَّ أصحاب هذه المعجمات لم يذكروا بعض القراءات التي ذكرها ابن جني تارة ، و تارة يذكرون القراءة و لم يجعلوا المحتسَب من مصادرها ؛ فقمت ببيان ذلك في موضعه . و أهم من هذا أنَّ المحتسب جاء ليمثِّل درسا لغويا تداوليا لا ينفصل فيه مؤلفه عن الواقع اللغوي الذي أنتج هذه الخاصَّة الكلامية الإقرائية ؛ فكان يعلِّق على هذه القراءة أو تلك بأنَّها مما يتخيره القراء من دون أن يتقيد القراء برواية تعضدها ؛ إذ إنَّهم يقرؤون انطلاقا من وحدة الدلالات و اعتبار المعنى ، فيخلد القراء في قراءاتهم إلى اعتبارات دلالية متى ما حصَّلوها توسَّعوا في تلك القراءات . و من جهة أخرى فإنَّ هنالك موقفا لغويا تداوليا مهما صاغه ابن جني و هو يؤلف في القراءات الشاذة انتهى إليه البحث ؛ ذلك بأنَّ اتجاهه نحو هذه القراءات و التأليف فيها يمثِّل موقفا لغويا وصفيا متقدِّما ، بمعنى أنَّ التفكير اللساني عند ابن جني قد استوعب المنظومة اللغوية على نحو تكاملي و لم ينحسر على المقولات المعيارية . مع لحاظ أنَّ ذلك يمثِّل موقفا من ثنائية " اللغة " و " الكلام " و التفريق بينهما عند ابن جني ؛ فيأتي توجيهه لهذه القراءات و التأليف فيها مصداقا مهما لهذا التفريق ، إذ إنَّ القراءات عنده تمثِّل " الكلام " بلحاظه التداولي ؛ فينتج تفكيرا لسانيا تكامليا يستوعب مستويات الاستعمال اللغوي و فضاءاتها التواصلية بأهدافها التأثيرية فضلا عن أهدافها النفعية .


Article
Intisar Al- Liliby in his Tuhfat Al- Majed Al- Sareeh Fi ShrhKitab Al- Faseeh.
انتصار اللبلي لثعلب في كتابه تحفة المجد الصريح في شرح كتاب الفصيح

Loading...
Loading...
Abstract

This paper deals with issues of defense Ahmed Bin yusuf al-Labli 613 -691 agrammatical views of Abu-Abbas Ta lab 200-291,and al-Lablis rebuttal arguments against lbnDarastwiah ,lbnHisham and some linguists were indicated erroneous views of Ta lab.Al-Labli discussed the structure and significance of words and vocabulary .He adopted in his response against other linguists the sayings of former grammarians . Al-Labli did not agree with all views of Ta,lab . The debate between Al-Labli and lbnDarastwiah was undisputed between the school of Basra and kufa school of grammar. تناول البحث انتصار اللبلي لثعلب وردوده على ابن درستويه وابن هشام وبعض اللغويين الآخرين الذين خطّؤوا ثعلباً في بعض المواضع وكانت بعض هذه المآخذ تتعلق ببنية الكلمة والقسم الآخر يتعلق بإدخال بعض المواد في غير أبوابها والقسم الآخر في مجال الدلالة ومعاني بعض المفردات وقد ردَّ اللبلي على هؤلاء اللغويين وانتصر لثعلب مستنداً في ردوده على ما نقله عن أئمة اللغة الثقاة وعلى الرغم من انتصاره له الّا إنَّه استدرك عليه بعض الاستدراكات ونقده في بعض المواضع ولكنه التمس له العذر في بعضها وكان الانتصارلثعلب جزءاً من منهجه الذي صرح به في مقدمة كتابه وكانت أكثر المآخذ من ابن درستويه الذي يمثل المذهب البصري وثعلب يعدعلماً من أعلام الكوفة ومن خلال ذلك يعكس البحث جانباًمن الخلاف بين البصريين والكوفيين وقد انصف اللبلي ثعلبابردوده على أوهام الشراح الذين تحاملوا عليه.


Article
The Textual Coherence in the Poetry of Ahmed Mutar “Al-Ashaa Al-Akheer” poem as an example.
التماسك النصي في شعر أحمد مطر (قصيدة العشاء الأخير أنموذجا)

Loading...
Loading...
Abstract

The voiced sounds are the highest in number compared with the voiceless sounds. The hissing sounds support the sad tension through its strength which increases with the increase of the poet’s emotions. As concerning the rhyme, we find Ahmed Mutar varying poetic foots between the no restricted rhyme and the restricted one, producing confused portions with which the sound segments are affected by that confusion. With the vertical poem we find non-restricted rhyme depending on the “n” sound which communicates the sufferings of the poet. On the grammatical level, the negation tools became a carrier of the feelings and it revealed the duals and contradictions. This made the negation reveal the facts and prove the truth. The conjunction tools worked as a an organizer of the pain feelings, hence, when the emotions are high we find the poet uses the conjunction tools a lot as if they were a connection between the following and the preceding events as if they were one scene. Supplement in the poem had two benefits, first, drawing the attention of the recipient towards a new contradicting meaning, second, paying attention to the balance between two conflicted meanings producing a strong meaning in the first and a weakened one in the second. The dependent pronouns are used more than the independent ones for its closeness from the bitterness and sorrow. ربما كانت أول عبارة للنقد الحديث لنشوء فكرة الالتزام هي ((العبارة المأثورة عن الناقد والشاعر الانجليزي المشهور كولردج, التي يقرر فيها أنَّ الأدب نقد للحياة))( ), والشاعر الملتزم لايستجدي التصفيق, وإنما للشعر وظيفة الدفاع عن إنسانية الإنسان في هذا العالم( ), وإن (( الجهاز النفسي لدى الانسان كان موحدا , وإن الشعر وسيلة لإيجاد هذه الوحدة المفقودة))( ), فالادب (( هو صورة معبرة تعبيراً حقيقياً عن المجتمع الذي يحيا فيه الأديب والذي تربي في أحضانه منذ نعومة أظفاره وقد تفاعل مع مقوماته المتباينة )) ( ). إن الشعر الملتزم هو مزيج من السياسة والاجتماع والمفاهيم الوطنية , ولكنه ينماز في الغالب بالعنف والقسوة فهو ثورة في السياسة والمجتمع . ويصبح الأدب الملتزم مستساغا لدى الشعب, فهو الذي ينقل الأفكار في عالم المثل إلى عالم التطبيق الفعلي( ), والثورة في أسلوب الشعر السياسي (( ليست سوى اصطدام بالنقائض التي يعاني منها المجتمع, وليست محاولة لتحطيمه , وإنما هي محاولة لتنبيهه أو إيقاظه أو تطويره))( ). إنَّ طبيعة الأوضاع العربية وأحوالها غير المستقرة , من الأسباب التي تظهر شاعراً ثورياً, إضافة إلى أنَّ الشاعر يمثل الأنموذج المثقف الذي يميز بشكل سريع كشف التناقضات الحاصلة , والتفاعل بينه وبين الحياة, فيعبر الشاعر عن حزنه للواقع المؤلم الذي تعيشه الشعوب المحرومة , ((إن بعض محاور النغمة الحزينة في شعرنا المعاصر قد تكون أصولها وافدة, كالإحساس بالغربة والضياع والتمزق ))( ), فنزعة الحزن (( في شعرنا المعاصر قد أضافت إلى التجربة الشعرية بعامة آفاقاً جديدة زادتها ثراء وخصب))( ).


Article
Psychological Method in the Literary Criticism for ZakiMubark, A comparison between between Al- Baroody and the Poets Abu-Nu`as and AbiFiras
المنهج النفسي في النقد الأدبي عند زكي مبارك موازنة بين البارودي و بين الشاعرين أبي نواس و أبي فراس

Authors: Na`imAmmory نعيم عموری
Pages: 369-404
Loading...
Loading...
Abstract

تعددت مدارس ومناهج النقد الأدبي في القرن العشرين ودخلت تيارات نقدية من أوروبا الى العالم العربي والإسلامي لنقد آثارهم الأدبية والحال أنّ التراث العربي والإسلامي غنيّ في النقد وقد استخدمت هذه التيارات والمناهج النقدية في دراسة الأعمال الأدبية، ومن أولئك النقّاد الدكاترة زكي مبارك تلميذ الأديب طه حسين، لكن لم يكن كأستاذه الذي رجّح كفة الغرب علىكفة التراث، وفي هذه المقالة نبحث عن آراء زكي مبارك في النقد الأدبي وفي نقد الشعر خاصّة وفي مسائل عدّة تمتّ بصلة الى النقد؛ كالصورة الشعرية والنقد التطبيقي الذي جاء في موازنات زكي مبارك النقدية و ندرس في هذه المقالة نقد مبارك في المنهج النفسي حيثُ نَقَدَ معارضة البارودي للشاعرين أبي نواس وأبي فراس، تهدف هذه المقالة الى التعرّف على منهجية زكي مبارك في نقده النفسي التطبيقي وقد استعان الناقد للحُكم على القصائد بأشعار بعض الشعراء، المنهج المتّبع في هذه المقالة توصيفي-تحليلي. الكلماتالرئيسية:النقدالأدبي،زكي مبارك، البارودي، أبو نواس،أبوفراس،المناهج النقدية.


Article
Educational Attractions in the thought of Imam Riza (AS), A Explanatory study Qur`an -)
المعالم التربوية في فكر الإمام الرضا()-دراسة قرآنيـةتفسيرية –

Loading...
Loading...
Abstract

Education is the basis of the reform process and a means to achieve the important goals of the community in accordance with the philosophy espoused by, and the glorious Quran and the Sunnah of the infallible substrate basis for these goals. He was baptized a researcher in his research to the use of data from the texts of Imam Reza () to clarify and identify the Quranic verses or use - any elements involved in the educational system - in that we apply to the Koran or in the understanding and extracted from the verses and their implications, as it is no doubt that the first purpose of the QuranQuran is a guide, not realized this guidance to humanity only through exemplary education based on realities that are consistent with common sense, and making - any researcher - from the words of Imam Reza () milestone educationally stems in determining the educational goals of the Koran. Making a search initial attempt in search of Quranic interpretation education of the Koran, was the search of the introduction researcher where the reason for choosing the subject of his research, and its importance, and a curriculum that promise researcher in it, and the research plan, which was one of the two demands first of which was for teacher spiritual education at Imam Reza ( ) The Qur'anic study, the second requirement was for teacher education at the social Imam Reza () and Qur'anic studies, Mtlwat conclusion and a list of sources. التربية تمثل الأساس لعملية الإصلاح ووسيلة مهمة لتحقيق أهداف المجتمع وفق فلسفته التي يتبناها، وان القرآن المجيد وسنة المعصوم الركيزة الأساس لهذه الأهداف. وقد عمد الباحث في بحثه إلى استعمال معطيات من نصوص الإمام الرضا () في إيضاح وتبيين الآيات القرآنية أو استعمالها –أي العناصر الداخلة في النظام التربوي – في أن نطبقها على القرآن أو في فهمها واستخراجها من آياته ومضامينها، إذ لا شك أن الغرض الأول للقرآن الكريم هو الهداية، ولا تتحقق هذه الهداية للبشرية إلا عن طريق التربية المثالية القائمة على الواقعيّات المتّسقة مع الفطرة، وجاعلاً –أي الباحث – من قول الإمام الرضا () معلماً تربوياً ينطلق به في تحديد أهداف القرآن التربوية. جاعلاَ من البحث محاولة أولية في البحث القرآني للتفسير التربوي للقرآن الكريم، فكان البحث من مقدمة تناول الباحث فيها سبب اختيار موضوع بحثه، وأهميته، والمنهج الذي عده الباحث فيه، وخطة البحث التي كانت من مطلبين الأول منها كان عن معلم التربية الروحية عند الإمام الرضا () ودراستها قرآنياً، والمطلب الثاني كان عن المعلم التربوي الاجتماعي عند الإمام الرضا () ودراسته قرآنيا، متلوات بخاتمة وقائمة بالمصادر.

Table of content: volume:1 issue:20