Table of content

kufa Journal for Nursing sciences

مجلة الكوفة لعلوم التمريض

ISSN: 22234055
Publisher: University of Kufa
Faculty: Nursing
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

scientific journal that is established by Faculty of nursing , University of Kufa and publishes studies in a number of nursing and allied health sciences, such as adults nursing, pediatric nursing, community health nursing, psychiatric and mental health nursing, maternal and neonate nursing, biology, medicine, and pharmacy .

Loading...
Contact info

nurs@uokufa.edu.iq

Table of content: 2015 volume:5 issue:2

Article
Impact of Hyperviscosity of Blood on Elevation of Blood Pressure among the Adulthood at Baghdad City
أثر لزوجة الدم العالية على ارتفاع ضغط الدم بين الشباب في مدينة بغداد

Authors: Waffa Abed Ali Hattab
Pages: 1-8
Loading...
Loading...
Abstract

Objective of The study: The study aims to assess the of blood pressure in hypervicosity patients, and find out the relationship between of blood pressure and secondary polycythemia Methodology: descriptive design study was starting from 1st of July 2014 to the 1st of September 2014. The study conducted on 54 persons who attended to blood bank to blood donation. The instruments were composed of four parts. The first part was concerned with the socio-demographic characteristics, second part deals the past and present medical history, third part was a personal behavior, and fourth part consist of the measuring hemoglobin level , and Blood Pressure before and after blood donation, the data was collected by using personal interview by responders to fill the personal socio-demographic characteristics, and medical problems, and the researchers measure the hemoglobin level for the persons before blood donation, and measure the blood pressure before and after donation and the data was analyzed by the application of descriptive and inferential statistical methods. Results: The results revealed that the demographic characteristics of the study sample was 96.3% were males, 22.2% of them at age 23-27 years old, 68.5% were married, 35.2% graduated from secondary school, 37% of them was employment, and 44.4% of them sufficient income, smoking history for the study sample was revealed that 100% of them was smoker, 64.8% of them continues of smoking, 94.3% was intermittent to smoking, 87% of them was used the water pipe, 18.5% of them continuous to used and 90.8% was intermittent for water pipe used. Conclusion: the study concluded that the range of blood pressure reading for the study sample was changes from before to after blood draw and it is reduced the percent of high blood pressure after blood draw, that there were significant relationship between high level of hemoglobin and elevation of blood pressure at P≥0.05 value. Recommendation: Based on the findings of present study the researcher recommended to implementing effective strategies to control tobacco exposure, measurement of carboxyhemoglobin should be a routine part of the evaluation of all hypervicositypatients, and labor sticking to increase recreation centers and arenas dedicated to sport. هدف الدراسة : تهدف الدراسة الحالية إلى تقييم ارتفاع ضغط الدم عند المرضى الذين يعانون من زيادة لزوجة الدم ، وإيجاد العلاقة بين ارتفاع ضغط الدم و زيادة لزوجة الدم. المنهجية : دراسة وصفية أجريت للمدة مابين الأول من تموز ولغاية الأول من أيلول للعام 2014 وأجريت الدراسة على 54 شخصا الذين حضروا إلى مصرف الدم للتبرع بالدم . وتألفت اداة الدراسة من أربعة أجزاء تضمن الجزء الأول الخصائص الاجتماعية و الديموغرافية والجزء الثاني تناول التاريخ الطبي السابق والحالي للمتبرع وشمل الجزء الثالث السلوك الشخصي والجزء الرابع تكون من قياس مستوى صبغة الدم، و ضغط الدم قبل وبعد التبرع بالدم ولتحديد ثبات المقاييس تم استخدام مقياس كرونباخ وكان = 0.73 . وقد تم جمع البيانات باستخدام المقابلة الشخصية من قبل المتبرعين لملئ الخصائص الديموغرافية الاجتماعية الشخصية ، والمشاكل الطبية ، وقام الباحث بقياس مستوى صبغة الدم عينة الدراسة قبل التبرع بالدم ، وقياس ضغط الدم قبل وبعد التبرع و تم تحليل البيانات بواسطة تطبيق الوسائل الإحصائية الوصفية و الاستنتاجية . النتائج: وبينت نتائج الدراسة أن الخصائص الديموغرافية لعينة الدراسة كانت 96.3 ٪ من الذكور ، 22.2 ٪ منهم في سن 23-27 سنة ، 68.5 ٪ متزوجين ، 35.2 ٪ تخرج من المدرسة الثانوية، كان 37 ٪ منهم موظفين حكوميين ، و 44.4 ٪ منهم ذو دخل كاف ، وكان تاريخ التدخين لعينة الدراسة أن 100 ٪ منهم كان المدخنين ، وان نسبة 64.8 ٪ مستمرين في التدخين ، وكان 94.3 ٪ متقطعي للتدخين ، وكان 87 ٪ منهم من مستعملي الاركيلة، 18.5 ٪ منهم مستمرين في استخدامها و كان 90.8 ٪ متقطعي الاستعمال للاركيلة. الاستنتاج: كشفت الدراسة بان قراءة ضغط الدم تغيرت قبل وبعد سحب الدم ، وتم ايجاد علاقة ذات دلالة إحصائية بين المستوى العالي للهيموجلوبين و ارتفاع ضغط الدم بمستوى معنوية اقل او يساوي 0.05. التوصيات: أوصت الباحثة بضرورة تنفيذ استراتيجيات فعالة للسيطرة على استعمال التبغ والعمل على قياس كمية الكاربون في الهيموغلوبين ويعتبر جزءا روتينيا لتقييم جميع حالات المرضى المصابين بارتفاعلزوجة الدم و العمل على زيادة الوسائل الترفيهية من خلال فتح المراكز و الساحات المخصصة للرياضة والتنزة.


Article
Impact of Fear and Anxiety on Students Failure at end Classes in Baghdad City
أثر الخوف والقلق في رسوب طلبة الصفوف المنتهية في مدينة بغداد

Authors: Hassam M. Al-Amarei
Pages: 1-7
Loading...
Loading...
Abstract

Objective (s): The aim of this study is to identify the impact of fear and anxiety on student's failure at end classes in Baghdad City. Methodology: Descriptive analytical study was conducted on a purposive sample of 128 failed students at intermediate and secondary. Setting of the study: The present study was carried out in 2 intermediate and 2 secondary schools in Baghdad in Al-Russafa and Al- Kark sector in period between 4th of December 2011 to 15th of March 2012. The Study Instrument: A questionnaire was composed of two parts and introductory page that invite the subjects to participate in the study Part I:socio-demographic characteristics Part II: consist two standard scales for fear and anxiety Statistical analysis: The researcher used statistical methods in the data analysis which include descriptive data analysis: (Frequencies, Percentage, Mean, and Standard Deviation Inferential data analysis: (Independent sample t tests, and Persons Correlation Coefficient) Results: The findings of present study presented that the majority of students were females at 14- 17 years old (56.2%), 51.6% of failed students at secondary classes with one year failure in their class. Conclusions: The results revealed there is no significant relationship between examination fear and anxiety with student's failure years at P≤0.05 level. Recommendation: The researcher recommends to study another related variables that may have an impact on the failing of the students to improve scientific level of the students of final stages. الهدف :تهدف الدراسة لمعرفة أثر الخوف والقلق على رسوب الطلبة في الصفوف المنتهية في مدينة بغداد . المنهجية :دراسة وصفية أجريت على عينة غرضيه، 128 طالب وطالبة من راسبين في المراحل المتوسطة والثانوية. أجريت الدراسة في أربعة مدارس بمدينة بغداد لقاطعي الرصافة والكرخ للمدة من 4/12/2011 ولغاية 15/3/2012.ولتحقيق هدف الدراسة تم تطبيق الاستبانة المكونة من مقياس الخوف ومقياس القلق من الامتحانات على الطلبة بالإضافة إلى المعلومات الديموغرافية وكالاتي: الجزء الأول:- المعلومات الديموغرافية وتكونت من 17 فقرة الجزء الثاني:- تكون الجزء الثاني للاستبانة من 14 فقرة لمقياس الخوف و24 فقرة لمقياس القلق الطرق الإحصائية: تم استعمال الإحصاء الوصفي ( التكرارات و النسب المئوية والوسط الحسابي والانحراف المعياري)والإحصاء ألاستنتاجي ( اختبار t-test واختبار الارتباط لبيرسون ( النتائج: أشارت نتائج الدراسة أن معظم الطلبة الراسبين هم إناث ضمن الفئة العمرية 14-17سنة وبنسبة 56.2 % وان نسبة 51.6% من الراسبين هم من الدراسة الإعدادية. الاستنتاج : أوجدت الدراسة أن ليس للخوف والقلق الناتج من الامتحانات اثر معنوي في عدد سنوات الرسوب للطالب بمستوى معنوي اقل أو يساوي 0.05 . التوصيات : أوصى الباحث بضرورة دراسة متغيرات أخرى تؤثر في رسوب الطلبة في الصفوف المنتهية وإيجاد الحلول المناسبة للنهوض بالمستوى العلمي لطلبتنا في المراحل المنتهية.

Keywords

Students --- Phobia --- Anxiety


Article
Evaluation of the Nursing Intervention for Patients with Cancer Undergoing Chemotherapy in AL_Amal National Hospital for Cancer Management and Baghdad Teaching Hospital
تقويم التداخلات التمريضية لمرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيميائي في مستشفى الأمل الوطني لعلاج السرطان ومستشفى بغداد التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Objective : The study aims to evaluate the nursing intervention provided to patients undergoing chemotherapy, and determine the relationship between nursing intervention and the demographic characteristics of the nurses that include (age , gender , level of education, years of experience in nursing , years of experience in chemotherapy units , sharing in training sessions concerned to chemotherapy , number of training sessions ) Methodology: Descriptive study carried out during the period from (January 2013 until August 2014) to evaluate the nursing intervention provided to patients undergoing chemotherapy pre and post nursing care , The study has been conducted on nurses who were working in chemotherapy units in AL _ Amal National Hospital for Cancer Management, Oncology Teaching Hospital , and Baghdad Teaching Hospital . Included research sample (70) of the nurses who were working in units of chemotherapy . Where the data was collected after it was built form questionnaire by the researcher related to the purposes of the study and is composed of two main parts. The first part concerned with determination of the demographic characteristics of the nurse's who have participated in the study through special sheet which include (7) items . The second part consists of evaluating nursing interventions for cancer patients undergoing chemotherapy include (12) items. The validity of the questionnaire was examined through (17) experts in the different fields (who have had more than 5 years of experience in the job field). The stability by calculating the Pearson correlation coefficient, which was worth acceptable statistically ( r=0.85 ) and data was collected through observation, after it has been analyzed data from through the application of descriptive analysis (frequency, percentage) as well as Inferential data analysis ( Means of scores and Pearson correlation coefficient ) . using the statistical bag of Social Sciences, version nineteenth. Result: The study showed that the majority of the sample of the age group between (40–49) years old, Most of the study sample were Female, Most of them graduates from Secondary nursing school, they have Years of experience in nursing ( 1 – 5 ) Year, Years of experience in units of chemotherapy ( 1 – 5 ) year, Experience gained in the chemotherapy by Working with patients undergoing chemotherapy, and the Most of the sample did not take any training session . Conclusion : The study concluded that there is a strong indication in the area of the creation of chemotherapy and nursing intervention provided by the nursing staff in those units. Recommendation :The study Recommended to organize Special training courses to all nurses working in units of chemotherapy, which include programs for special courses for nursing interventions in these units and designing and distributing a booklet to all nurses who work in chemotherapy units, also increasing the number of professional nurses graduates from colleges of nursing in chemotherapy units. الأهداف : تهدف الدراسة إلى تقويم التداخلات التمريضية المقدمة من قبل الممرضين من كلا الجنسين للمرضى الخاضعين للعلاج الكيميائي وتحديد العلاقة بين التداخلات التمريضية وبين الصفات العامة للممرضين مثل ( العمر – الجنس – مستوى التعليم –سنوات ألخبره في التمريض – سنوات ألخبره في وحدات العلاج الكيميائي – الدورات التدريبية – عدد الدورات التدريبية ) المنهجية :دراسة وصفية تقويمية للفترة من ( كانون الثاني 2013 حتى آب 2014 ) لتقويم التداخلات التمريضية المقدمة من قبل الممرضين من كلا الجنسين للمرضى الخاضعين للعلاج الكيميائي قبل وبعد العناية التمريضية وقد أجريت الدراسة على الممرضين الذين كانوا يعملون في وحدات العلاج الكيميائي في مستشفى الأمل الوطني لعلاج السرطان، مستشفى الأورام التعليمي، ومستشفى بغداد التعليمي. وشملت عينة البحث (70) من الممرضين الذين كانوا يعملون في وحدات العلاج الكيميائي بحيث جمعت البيانات بعد إن تم بناء استمارة استبانه من قبل الباحثة ذات العلاقة لإغراض الدراسة ومكونه من جزئيين رئيسيين ,الجزء الأول شمل صفحة تحديد الخصائص الديموغرافية للممرضين الذين شاركوا في الدراسة من خلال ورقة خاصة والتي تشمل ( 7) البنود، ويتكون الجزء الثاني من تقويم التداخلات التمريضية لمرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيميائي تشمل (12) فقرة. تم فحص مصداقية الاستبيان من خلال (17) من الخبراء في مجالات مختلفة (الذين لديهم أكثر من 5 سنوات من الخبرة في مجال العمل). وتم فحص الثبات عن طريق حساب معامل الارتباط بيرسون، والذي كانت قيمته مقبولة إحصائيا (0.85r= ( وجمعت البيانات من خلال الملاحظة، بعد ذلك تم تحليل البيانات من خلال تطبيق التحليل الوصفي ( التكرار, النسبة المئوية ) فضلا عن التحليل ألاستنتاجي للبيانات ( الوسط الحسابي, معامل الارتباط بيرسون ) باستخدام الحقيبة الإحصائية للعلوم الاجتماعية , الإصدار التاسع عشر . النتائج : وقد أظهرت الدراسة أن غالبية أفراد العينة من الفئة العمرية بين (40 - 49) سنة، وكان معظم عينة الدراسة من الإناث، والأغلبية متزوجون ،ومعظمهم من خريجي إعدادية التمريض، واغلبهم لديهم (1 - 5) سنوات من الخبرة في مجال التمريض،و لديهم (1 - 5) سنوات من الخبرة في وحدات العلاج الكيماوي ،و الخبرة المكتسبة لديهم من العمل مع المرضى الخاضعين للعلاج الكيميائي، كما أن معظم أفراد العينة لم تأخذ أي دورة تدريبية. الاستنتاج: وقد استنتجت الدراسة أن هناك دلالة قوية في مجال تهيئة العلاج الكيماوي و المهارات التمريضية ألمقدمه من قبل الكادر التمريضي في تلك الوحدات . التوصيات :وقد أوصت الدراسة بتنظيم دورات تدريبية خاصة لجميع الممرضين والممرضات العاملين في وحدات من العلاج الكيميائي، والتي تشمل برامج لدورات خاصة للتداخلات التمريض في هذه الوحدات وتصميم وتوزيع كتيب لجميع الممرضين والممرضات الذين يعملون في وحدات العلاج الكيميائي وأيضا زيادة عدد الممرضات المهنية من خريجي كليات التمريض في وحدات العلاج الكيماوي .


Article
Using Multiplex PCR Assay for Detection of Genital Mycoplasmasand Ureaplasmaspp in an Infertility Males
استخدام تقنية سلسلة تفاعل الانزيم البلمرة في تحديد المايكوبلازما واليوريابلازما عند الرجال العقيمين

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: This study aim to diagnosis the types of bacteriaUreaplasmasppand Mycoplasma hominis by screening for multiple banding antigen (MBA) gene and 16S rRNA respectively in seminal fluid by using the multiplex-PCR technique. Methodology: The study included , a total (106) semen fluid samples, were collected from 86 infertile men which have been diagnosed by specialized clinicians specialization in infertility and 20 other semen fluid samples from healthy men used as control through six months (November 2013 until April 2014) . All these Date was analyazed by using spss(T-test) program All these samples were obtained from subjects who attended to center infertility in medical city at Al-Sadar in Najaf province. Results: The result of the multiplex-PCR revealed positive results in 13(15.1%) of the 86 seminal fluid samples from infertile patients which represented M.hominis 5(5.8%), U.urealyticum in 5(5.8%) and U.parvum3(3.5%). Conclusion: in light of the results obtained this study we concludes that the efficiency of multiplex-PCR large and rapid in diagnosis of Ureaplasmaspp and Mycoplasma hominis in seminal fluid. Recommendation : the study of detection of other microorganism (viruses, fungi, Chlamydia and Neisseria gonorrhea) in men infertility. الهدف : تهدف الدراسة إلى تشخيص الأنواع البكتيرية يوريابلازما و مايكوبلازما من خلال التحري عن جينات multiple banding antigen (MBA)gene و 16sRNAعلى التوالي في عينات السائل النوي باستخدام تقنية تفاعل لأنزيم البلمرة المتعدد .(Multiplex-PCR) المنهجية : تضمنت الدراسة , جمع (106) عينة سائل منوي , تم جمع (86) من رجال عقيمين تم تشخيصهم من قبل اطباء اختصاص في العقم و (20) نموذجا من رجال اصحاء كنماذج سيطرة خلال ستة اشهر (تشرين الثاني 2013 ولغاية نيسان 2014) . تم تحليل النتائج باستخدام الوسائل الإحصائية (spss (T-test . تم الحصول على جميع هذه العينات من الاشخاص الذين حضروا إلى مركز العقم في مدينة الصدر الطبية في محافظة النجف. النتائج : كشفت نتائج تقنية سلسلة التفاعل لأنزيم البلمرة المتعدد (multiplex-PCR ) من 86 عينة وجدت13(% 15.1) نتيجة موجبة من رجال عقيمين تضمنت M.hominis5(%5.8), U.urealyticum 5(% 5.8) و U. parvum 3(%3.5). الاستنتاجات : هذه الدراسة تستنتج ان تقنية سلسلة التفاعل لأنزيم البلمرة المتعدد كفاءة كبيرة وسريعة في تشخيص جنس اليوريابلازما والمايكوبلازما في السائل النوي. التوصيات : دراسة تحديد انواع اخرى من الاحياء المجهرية (الفيروسات, الفطريات ,كلاميديا والسيلان النيسيري).


Article
Effectiveness of Educational Program on Nurses Knowledge Toward Rehabilitation for Patients with Cardiac Heart Attack
تأثير البرنامج التثقيفي على معارف الملاك التمريضي حول التأهيل القلبي لمرضى النوبة القلبية

Authors: Ahmed A. Alawee Naseer --- Hakema S. Hassan
Pages: 24-30
Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The study aims to evaluate the effectiveness of nursing education program on the nurses knowledge toward cardiac rehabilitation phase one for patients with heart attack Methodology: A quasi-experimental design study was carried out at AL-Shaiq Ziad; AL-Sader; Al-Karkh ;AL-Karama; Imamein kadhimein medical city and Baghdad hospital in Baghdad city from1st September 2013 to 10 September 2014. The program and instrument were constructed and developed by the researcher for the purpose of the study were: Random sample comprised of (80) nurses was divided in to two groups, study group consisted of (40) nurses exposed to the nursing educational program and control group consisted of (40) nurses were not exposed to the program. The measurement of the effectiveness of educational program through the nurses knowledge includes(33)items concern knowledge related Heart Anatomy; Coronary artery disease and risk factors; diagnostic procedures; medication and treatment; activities of daily living; nutritional status to patients; life style; nursing care . Reliability of instrument was determined through the use of test and retest and the instrument validity was determined through a panel of experts . The analysis of data was use descriptive statistic (Frequencies, Percentage, and Cumulative Percentages , Mean of Score , Standard Deviation and Inferential statistical (Contingency Coefficients, Chi-Square test, Fisher to present the differences between the study and control groups. Results: The results of the study showed that the effectiveness of educational program regarding nurses knowledge toward cardiac rehabilitation phase one for patients with heart attack. Conclusions: The study concluded that the nurses working in Coronary Care Unit having the minimum level of information toward cardiac rehabilitation phase one for patients with cardiac attack. Recommendations: The study recommended that all nurses in the coronary care unit should be involved in the application of educational program was developed in this study. هدف الدراسة :تهدف الدراسة إلى تأثير البرنامج التثقيفي التمريضي على معارف الملاك التمريضي حول التأهيل القلبي في المرحلة الأولى. لمرضى النوبة القلبية. طريقة البحث: أجريت دراسة شبه تجريبية في- مستشفى الشيخ زايد و مستشفى الصدر العام ومستشفى الكرخ العام و مستشفى الكرامة ومدينة الإمامين الكاظمين الطبية و مستشفى بغداد التعليمي للفترة من اليوم الأول من ايلول2013 إلى العاشر من ايلول2014 تم بناء البرنامج من قبل الباحث لغرض الدراسة تم اختيار عينة عشوائية تكونت من ( 80) ممرض وممرضة قسمت العينة إلى مجموعتين مجموعة الدراسة المنفذ عليها البرنامج التعليمي وتكونت من(40) ممرض وممرضة ومجموعة ضابطة تكونت من (40) ممرض وممرضة لم تتلقى البرنامج. ولقياس تأثير البرنامج التعليمي على معارف الملاك التمريضي استعمل الباحث استمارة رصد للمعارف التمريضية المتعلقة بالتشريح و فسلجة القلب و أمراض القلب وعوامل الخطورة و تشخيص المرض و الأدوية والعلاجات و نشاط المريض اليومي و الحالة التغذوية للمريض(33) فقرة وتم تحديد ثبات أداة القياس من خلال الاختبار وإعادة الاختبار وحددت مصداقية الأداة من خلال عرضها على مجموعة من الخبراء وتم استخدام (الإحصاء الوصفي ) التكرارات والنسب المئوية والوزن المرجح والوسط الحسابي والانحراف المعياري و(الإحصاء الاستدلالي) ا الكفاية النسبية واختبار مربع كاي واختبار فيشر وذلك لإيجاد الاختلاف بين مجموعة الدراسة والمجموعة الضابطة النتائج : أظهرت النتائج بان البرنامج التعليمي له تأثير ايجابي على معارف الملاك التمريضي حول التأهيل القلبي في المرحلة الأولى .لمرضى النوبة القلبية. الاستنتاج : استنتجت الدراسة ان الكادر التمريضي الذين يعملون في وحدات الرعاية التاجية يمتلكون مستوى واطئ من المعارف المتعلقة بتأهيل مرضى النوبة القلبية في المرحلة الأولى. التوصيات: أوصت الدراسة بتطبيق البرنامج التثقيفي المعد في هذه الدراسة على جميع الملاك التمريضي في وحدات الرعاية التاجية في القطر


Article
Anxiety and Depression Symptoms of Renal Failure Patients Undergoing Hemodialysis at Al Sadder Teaching Hospital in Al Amarah City
أعراض القلق والاكتئاب لمرضى الفشل الكلوي الذين يخضعون لغسل الكلى في مستشفى الصدر التعليمي في مدينة العمارة

Loading...
Loading...
Abstract

Objectives to assess Anxiety and Depression level of renal failure patients undergoing hemodialysis and to find out the relationship between anxiety and depression of renal failure patients undergoing hemodialysis and their socio demographic characteristics. Methodology A descriptive analytical study was carried out at Al Sadder Teaching Hospital, Hemodialysis Unit , from February, 9th , 2014 to May, 15 th , 2014, in order to assess anxiety and depression level of renal failure patients undergoing hemodialysis, , and to identify the significant variance in the level of psychological distress with regard to socio demographic characteristics . A non-probability ( Purposive sample ) of ( 60 ) renal failure patients were selected from hemodialysis unit at Al Amarah City. A questionnaire was adopted and developed for the purpose of the study which consists of three parts; the first part concerning the socio demographic characteristics of patients; the second part deals with the clinical characteristics for patients; and the third part of the questionnaire was (HADS) scale which consists of 14 items. Reliability of the questionnaire is determined through a pilot study and the validity is achieved through a panel of (15) experts. The data was described statistically and analyzed through using of the descriptive and inferential statistical analysis procedures. Results The results of the present study indicated that the patients have moderate level of anxiety and severe level of depression according to HADS scale, also the study indicated that the socio demographic characteristics have a significant impact on psychological distress level (Anxiety and Depression level) . Conclusion The present study concludes that anxiety and depression are the most common co morbid psychiatric disorders in patients who have renal failure, and there is a relationship between anxiety and depression level of renal failure patients and their socio demographic characteristic. Recommendations The study recommends Increasing the level of awareness for renal failure patients and their families about the nature and type of disease to minimize their distress, Psycho educational programs to improve their psychological and emotional status, the training of nursing staff on how to deal with patients to help them overcome the psychological problems. أهداف الدراسة وذلك لتقييم مستوى القلق والكآبة لدى مرضى الفشل الكلوي الخاضعين للتنقية الدموية. منهجية البحث أجريت دراسة تحليلية وصفية في مستشفى الصدر التعليمي ، وحدة غسيل الكلى، للفترة من 7 فبراير 2014 ولغاية 14 مايو 2014. اختيرت عينة غير احتمالية (عينة غرضيه) من (60) مريض من مرضى الفشل الكلوي الذين خضعوا للتنقية الدموية في وحدة غسيل الكلى في مدينة العمارة. وقد تم اعتماد استبانة لغرض الدراسة وجمع المعلومات مصممة ومكونة من ثلاثة أجزاء؛ الجزء الأول شمل الخصائص الديموغرافية الاجتماعية للمرضى ؛ الجزء الثاني يتناول الخصائص السريرية للمرضى؛ والجزء الثالث من الاستبيان هو مقياس القلق والكآبة للمرضى الراقدين في المستشفى والذي يتكون من 14 فقرة. حدد ثبات إلاستبانة من خلال إجراء الدراسة المصغرة و حدد صدقها من خلال مجموعة مكونة من 15 خبير. تم وصف وتحليل البيانات باستخدام أساليب الإحصاء الوصفي والاستدلالي . النتائج أظهرت نتائج الدراسة أن هنالك ارتباط كبير بين مستوى القلق والكآبة والخصائص الديموغرافية للمرضى, كذلك أشارت الدراسة إلى أن المرضى لديهم مستوى متوسط من القلق ومستوى متوسط إلى شديد من الاكتئاب وفقا لمقياس القلق والكآبة للمرضى الراقدين في المستشفى . الاستنتاج: وتخلص الدراسة إلى أن القلق والاكتئاب هي من الاضطرابات النفسية المرضية الأكثر شيوعا لدى المرضى الذين لديهم فشل كلوي، و هناك علاقة بين مستوى القلق والاكتئاب لدى مرضى الفشل الكلوي والمعلومات الديموغرافية الاجتماعية الخاصة بهم. التوصيات أوصت الدراسة في زيادة مستوى الوعي الصحي لمرضى الفشل الكلوي وأفراد أسرهم بشأن طبيعة ونوع المرض وذلك للحد من معاناتهم، وكذلك إقامة البرامج التثقيفية النفسية للمرضى من أجل تحسين وضعهم نفسيا وعاطفيا, وكذلك إقامة دورات تدريبية للكادر التمريضي على كيفية التعامل مع المرضى وذلك لمساعدتهم على تجاوز معاناتهم النفسية .


Article
Oral Glucose Tolerance Test (OGTT) among type 1 diabetic Siblings and Control group
فحص احتمالية السكر الفموي لدى كل من أشقاء النوع الأول لمرضى السكري ومجموعة السيطرة

Loading...
Loading...
Abstract

Background: the genetic factor of type 1 diabetes mellitus may play a key role in pathogenesis of that disorder, thus, diabetic siblings might prone into an impaired OGTT. Objective: To determine whether diabetic Siblings might have an impaired glucose tolerance test in compare to normal control group. Material and Method: A case-control study was performed on 120 persons, they divided into three group which are diabetic, siblings and control (40 persons in each group), who attended to Al Zahraa Teaching Hospital /Diabetic Center in Al Kut between the period from April; 2012 till April; 2013. Results: OGTT performed on both diabetic siblings and control, results have showed that the Means of OGTT is highly Significant (P value = 0.000) in both Siblings and Control groups, whereas there were no Significant differences in the Means of differences of OGTT in both tested groups (Siblings and Control), P value = 0.288, although the Mean of differences of OGTT is higher in Siblings group (25.3250) than that in Control group (22.0750). Conclusion: the inheritance factor play a key role in pathogenesis of type 1 diabetes mellitus since, diabetic siblings showed an impaired OGTT. Recommendation: for early detection of diabetes, diabetic siblings must submit to a routine screening test by OGGT. خلفية البحث : يلعب العامل الوراثي دورآ أساسيا للإصابة بمرض السكر لذلك نجد أن أشقاء النوع الأول لمرضى السكري قد يكونون أكثر عرضة لاعتلال الفحص الفموي لاحتمالية السكر. الهدف: لتحديد ما إذا كان الأشقاء المصابين بالسكري قد اجروا اختبار تحمل السكر ومقارنتهم مع المجموعة الضابطة. المنهجية : في دراسة مقارنة أجريت على 120 شخص قسموا إلى ثلاث مجاميع ( مرضى السكري, أقارب الدرجة الأولى و مجموعة السيطرة) كل مجموعة مكونة من 40 شخصآ اختيروا خلال مراجعتهم إلى مركز السكري في مستشفى الزهراء التعليمي في الكوت للفترة من نيسان/2012 إلى نيسان/2013. النتائج : أجري فحص احتمالية السكر الفموي(OGTT ) الى المجاميع الغير مصابة بمرض السكري و أظهرت النتائج بأن معدل ال OGTT يتمتع بفارق معنوي كبير(significant P value 0.000) لدى كلتا المجموعتين في حين لا يوجد فارق معنوي (non-significant P value 0.288) بمعدل الأختلاف للOGTT بالرغم من أن معدل الاختلاف كان أعلى لدى أقارب الدرجة الأولى(25.3250) بالمقارنة بمجموعة السيطرة (22.0750). الاستنتاج : أن العامل الوراثي قد يكون مسؤولآ عن الإصابة بالنوع الأول لمرض السكري كون أن الأشقاء أظهروا أعتلالآ بالفحص الفموي لاحتمالية السكر. التوصيات : لغرض الكشف المبكر عن الإصابة بالنوع الأول لمرض السكري يجب أن يجرى فحص احتمالية السكر الفموي (OGTT ) لكل أشقاء المصابين بذلك المرض.


Article
Assessment of Mothers' Secure Attachment and Social Fear among Kindergartens Children in Babylon City
تقييم التعلق الأمن بالأم والخوف الاجتماعي لدى ألأطفال في رياض الأطفال في مدينة بابل

Authors: Iman, H. Alwan
Pages: 49-57
Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The study aimed to assess secure attachment to mothers and the social fear, in kindergartens' children in Babylon city. Methodology: A descriptive - analytic study was conducted on kindergarten children in the Babylon city. The study was carried out through the period of March-April, 2011.Which consist of 100 child .To assess the secure attachment and social fear to Mother of kindergarten children both gender (male and female). The questionnaire was consisted of three parts: the first part is concerned demographic characteristics of the mothers that included (age of mother, level of education, income).and characteristic of child: the consists of general information, such as order of child in the family, gender, type of class, the second one consists of 27 items concern with secure attachments and the third one consists of 21 items concerned with the social fear. The validity and reliability of the instrument was determined by using through the panel of experts, and internal consistency through the computation of Alpha Correlation Coefficient. The data have been collected through the utilization of the interview. Data were analyzed through the application of descriptive statistical (frequencies and percentages).and inferential analysis chi2 by applying the Statistical Package for Social Science version 21.0 (SPSS) Result: The finding of the study showed that(37%) the of the sample was mother, aged 50 years and more .The result show that children have attached security and fear social moderate and there is no statistically significant relationship with other variables. Conclusion: The study concluded that kindergarten children have moderate level of secure attachment and social fear significant Recommendation: Researcher recommended educating mothers in correct methods for dealing with children, especially kindergarten teachers. الهدف : تهدف هذه الدراسة إلى تقييم التعلق الأمن بالأم والخوف الاجتماعي لدى الأطفال في رياض الأطفال في مدينة بابل. المنهجية : دراسة وصفيه تحليليه أجريت على عينه من أطفال الرياض في مدينة بابل والمكونة من 100 طفل. أجريت الدراسة خلال فترة شهري شباط – آذار 2011 لتقييم التعلق الأمن بالأم والخوف الاجتماعية لدى أطفال الرياض. تم استخدام استبانه صممت من قبل الباحث لتقييم التعلق الآمن والخوف الاجتماعي لدى أطفال الرياض من كلا الجنسين(ذكر وأنثى) صممت الأستبانه من قبل الباحث والتي تتكون من ثلاث أجزاء :الأول,يتعلق بالمعلومات الديموغرافية للام والمتضمنة (عمر الأم ,مستوى التعليم ,والدخل الشهري) وكذلك المعلومات الديموغرافيه للطفل والمتضمنة تسلسل الطفل في العائلة ,الجنس,نوع الصف(تمهيدي، روضة) الجزء الثاني: يتضمن من 27 فقره والمتعلقة بالتعلق الأمن :والجزء الثالث يتضمن 21 فقره لقياس الخوف الاجتماعي تم احتساب ثبات لاستبانه من خلال استخدام الاتساق الداخلي بحساب معامل إلفا للارتباط وتم صدق الاختبار من خلال الخبراء تم جمع البيانات من خلال ألمقابله وتحليل البيانات. وتم تحليل النتائج باستخدام الإحصاءات الوصفيه مثل (النسبة المئوية والتكرار ) والإحصاءات التحليلية مثل (مربع كاي) باستخدام تطبيق ألحزمه الاحصائيه للعلوم الإنسانية ألنسخه 21 النتائج: أظهرت نتائج الدراسة إن غالبية أعمار الأمهات تتراوح بين 50 فما فوق والتي تمثل 37% من عينة المجتمع،وتمثل 58% من الحاصلين على شهادة البكالوريوس وأعلى ,نسبة الذكور تمثل 58%,بينما69% تمثل صف الروضة .وقد تبين إن الأطفال لديهم تعلق أمن وخوف اجتماعي معتدل ولا توجد علاقة ذات دلالة إحصائية مع المتغيرات الأخرى عمر ا لام, المستوى التعليمي, المستوى الاقتصادي. الاستنتاج:توصلت الدراسة إلى إن الأطفال في رياض الأطفال لديهم مستوى معتدل من التعلق الأمن والخوف الاجتماعي بشكل ملحوظ من خلال تحليل البيانات. التوصيات: توصي الدراسة بتثقيف الأمهات بطريقه صحيحة للتعامل مع أطفالهن وخصوصا معلمات رياض الأطفال.


Article
Assessment of hemorrhoids and anal fissure occurrences in women during pregnancy in Pirmam City/Iraq
تقييم حدوث البواسير و الناسور الشرجى عند النساء أثناء الحمل في مدينة بيرمام/العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Aim: The aim of this study was assessment of obstetrical characteristics of women with hemorrhoids and anal fissure. Methods: A cross-sectional study was conducted between 1st September 2013 and 30th July 2014 in Pirmam city in Kurdistan Region of Iraq on 50 women who attend surgical private clinic and complained with signs and symptoms of hemorrhoids and anal fissures and diagnosed by observation and physical examination of the anus. A questionnaire was constructed for the purpose of the study. Chi-square test or Fisher exact test were used for analyzing of the data. Results: Mean (M±SD) age of women were 30.36 (± 7.4). The rate of hemorrhoids, fissures or both were as following respectively: 14%, 48% and 38%. Sixty two percent of the study sample were multipara. The majority (84%) of the sample had vaginal delivery. There was statistically significant association between prolonged labor with aggravation of hemorrhoids and fissures by pregnancy/delivery but there was no statistically significant association between onset of hemorrhoids or fissures and their aggravation by pregnancy/delivery with parity and mode of delivery. Conclusions: Hemorrhoids and anal fissures were most common in multipara and grand multipara women and who delivered vaginally. These conditions may aggravated by pregnancy and delivery. Recommendation: Advising and educating women for appropriate diet and bowel motion during pregnancy and improving care during labor may decrease the hemorrhoids and anal fissures. Further studies with large sample size and case- control study will help to understand the effect of childbearing experience on anal disorders الهدف: تهدف الدراسة الى اجراء عملية تقييم مواصفات التوليد للنساء المصابات بالبواسير و الناسور الشرجى. المنهجية: أجريت دراسة مقطعيه للفترة من1/9/2013 - 30/7/2014 في مدينة بيرمام في اقليم كوردستان/العراق. و قد شملت الدراسة 50 امرأه من المراجعات العيادة الجراحية الخاصة و اللواتى يعانين و اللذين كان يعانون من اعراض و علامات الاصابه بالبواسير و الناسور الشرجى. و قد تم تشخيصهم من خلال الفحص السريري مسبقا. وتم اعداد استماره استبيانية لهذا الغرض. و تم استخدام مربع كاي لتحليل النتائج . النتائج: اظهرت النتائج ان معدل المتوسط و(الانحراف المعيارى) لأعمار النساء هو 30.36 (±7.4). و كانت نسبة الأصابه بالبواسير(14%) و الناسور (48%) او كلاهما (38%). و أظهرت النتائج بأن 62% من النساء كانت متعددات الولادات. وكان نسبة (84%) منهم لديهم ولادة طبيعية. و كان هنالك دلالة احصائية بين طول فترة الولادة و شدة الصابة الأصابة بالبواسير و الناسور. واظهرت النتائج بأنه لم تكن هنالك علاقة ذات دلالة احصائية بين بداية الأصابة بالبواسير و الناسور و شدة مع عدد الولادات او طريقة الولادة. الاستنتاج: ان البواسير و الناسور الشرجى كانت أكثر شيوعاَ لدى النساء المتعددات الولادات والذين لديهم اكثر من خمسة ولادات و كذلك بين نساء ذات الولادة الطبيعية. التوصيات: اعطا النصيحه و التثقيف للامهات حول الغذاء المناسب و حركة الامعاء خلال حمل و تحسين الرعايه خلال الولادة والتى قد تقلل البواسير والناسور الشرجى. الحاجه الى دراسات اخرى و بعينة اكبر و اجراء دراسة من نوع الشاهد والحالة التي قد تساعد لمعرفة تأثير الحمل على إصابات الشرج.


Article
Impact of Nurses' Knowledge Upon The Infection Control in Primary Health Care Centers at AL-Amara City.
اثر معارف الممرضين ازاء السيطرة على العدوى في مراكز الرعاية الصحية الاولية في مدينة العمارة

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: To evaluate the impact of the nurses' knowledge staff concerning the infection control at primary health care centers in AL-Amara city. Methodology: A descriptive study design was carried out in primary health care centers from 17th October, 2014 to August, 2014. The instruments was constructed by the researcher to reach the aims of the study using a non-probability sampling: purposive sample consist of (70) nurses, who worked in immunization unit and dressing unit at primary health care centers in AL-Amara city was selected, and Two study instruments were utilized for proper data collection [questionnaire and demographic information]; the study Reliability of instrument was determined through the use of test and retest and the instrument validity was determined through a panel of experts. The analysis of the data was used descriptive statistics (frequencies, percentages, the arithmetic mean and standard deviation) and statistical inferential ( chi square) Results: The results of the study revealed that (52.9%) at age groups (40) years and more years,. The findings of the present study indicated that (65.7%) of the sample were males and (47.2%) are Nursing institute graduate, (74.3%) have (1-5) years of experience, and (58.6%) have Training courses Conclusion: The study findings indicated that there were highly significant between nurses' knowledge in all domains related to infection control Recommendation: Encourage nurses and motivate them to participate in training programs and conferences held by specialists in infection control to update their knowledge about infection control. هدف الدراسة تقييم اثر معارف الممرضين إزاء السيطرة على العدوى في المراكز الرعاية الصحية الأولية في مدينة العمارة . المنهجية : أجريت دراسة وصفية في مراكز الرعاية الصحية الأولية في مدينة العمارة للفترة من17 تشرين الأول 2013 ولغاية آب 2014 وتم بناء اداة الدراسة من قبل الباحث لغرض انجاز اهداف الدراسة الحالية تم اختيار عينة عشوائية تكونت من (70) ممرض وممرضة العاملین في وحدة التحصين والضماد في المراكز الصحية في مدينة العمارة كانت الاستبانة عبارة عن قسمين احدهما تحتوي المعلومات الديموغرافية والأخرى الاستمارة الاستبيانية وقد تم بناء الاستبانة وطورت لغرض الدراسة. وتم تحديد ثبات اداة القياس من خلال الاختبار وإعادة الاختبار و حددت مصداقية الأداة من خلال عرضها على مجموعة من الخبراء، و تم استخدام )الإحصاء الوصفي( التكرارات والنسب المئوية، والوسط الحسابي والانحراف المعياري )والإحصاء الاستدلالي ( اختبار مربع كاي . النتائج : كشفت نتائج الدراسة أن معظم افراد العينة (52.9٪) تقع ضمن الفئات العمرية (40) سنة فما فوق ، وأن (52.9٪) هم ذكور. و(47.2٪) من حملة شهادة الدبلوم و (74.3٪) لديهم خبرة في العمل من (1-5). و(58.6٪) من العينة مشاركين في دورات تدريبه. الاستنتاج: استنتجت الدراسة بوجود فروقات ذات دلالة معنوية عالية لمجموعة الدراسة في الجوانب الرئيسية التي لها علاقة بفقرات معارف الممرضين بخصوص السيطرة على العدوى وأظهرت الدراسة أن هناك ارتباط كبير بين معارف الملاك التمريضي والخصائص الديموغرافية التوصيات تشجيع الممرضين وتحفيزهم للمشاركة في البرامج التدريبية والمؤتمرات التي تقام من قبل المختصين في برنامج السيطرة على العدوى لتحديث معارفهم نحو السيطرة على العدوى.


Article
Effectiveness of an Educational Program on Nurses’ Knowledge Concerning Side Effect of Radiotherapy at Al-Amal National Hospital for Cancer Management in Baghdad City
اثر فاعلية البرنامج التثقيفي على معارف الممرضين ازاء التأثيرات الجانبية للعلاج الاشعاعي فى مستشفى الأمل الوطني لعلاج السرطان

Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: The main aim of the study is to evaluate the effectiveness of an educational program on nurses’ knowledge concerning side effect of radiotherapy Methodology: Quiz experimental study was carried out at Al Amal National Hospital for Cancer Management from 4th, November 2013 to 29th August, 2014. The program and instruments were constructed by the researcher for the purpose of the study. Purposive random sample comprised of (60) nurses was divided into two groups, study group consisted of (30) nurses exposed to the nursing educational program and control group consisted of (30) nurses were not exposed to the program. The measurement of effectiveness of nursing educational program through the nurse s’ knowledge questionnaire includes (30) items concerning side effect of radiotherapy. Reliability of instrument was determined and the instrument validity was determined through a panel of experts. The analysis of the data was used descriptive statistics (frequencies, percentages, the arithmetic mean and standard deviations relative sufficiently,) and statistical inferential (T Test, Fisher Test, Chi Square) In order to find the differences between the experimental group and the control group. Results: The study findings indicated that, there were highly significant differences between study and control groups and also between pre and posttests in case group in overall main domains related to nurse s’ knowledge concerning side effect of radiotherapy of cancer patients treatment. Conclusion: The study concluded that the effectiveness of educational program regarding nurse s’ knowledge concerning side effect of radiotherapy is a positive. Recommendation: Intensive studies to provide nursing intervention for cancer patients under radiotherapy and an education program should be conducted of nurse's practice toward side effect of radiotherapy. الهدف: تهدف الدراسة الحالية الى تقويم فعالية البرنامج التثقيفى على معارف الممرضين ازاءالتاثيرات الجانبية للعلاج الاشعاعى . المنهجية :أجریت الدراسة الشبه تجریبیة في مستشفى الامل الوطنى لعلاج السرطان للفترة من الرابع من تشرين الثاني 2013الى29من اب 2014- وتم بناء البرنامج والأداة من قبل الباحث لغرض تحقيق اهداف الدراسة, تم اختیارعینة غرضية تكونت من(60) ممرض وممرضة وقسمت العینة إلى مجموعتی، مجموعة الدارسة المنفذ علیھا البرنامج التعلیمي وتكونت من (30) ممرض وممرضة والمجموعة الضابطة تكونت من (30) ممرض وممرضة,ولقیاس تأثیرالبرنامج التعلیمي على معارف الممرضات والممرضین, استعمل الباحث استبانة احتوت فقرات تتعلق بالتأثيرات الجانبيه للعلاج الاشعاعي والمتضمنة (30) فقرة, وتم تحدید ثبات الاستبانة من خلال الاختبار القبلي والبعدي وحددت مصداقیة الاداة من خلال عرضھا على مجموعة من الخبراء ،وتم استخدام الإحصاء الوصفي (التكرارات والنسب المئویة ،الوزن المرجح والوسط الحسابي والانحراف المعیاري) والإحصاءالاستدلالي (اختبارفیشرواختبارمربع كاي، واختبار التائى وذلك لإیجاد الاختلافات بین المجموعة الدارسة والمجموعة الضابطة . النتائج : اشارت نتائج الدراسة بوجود فروقات ذات دلالة معنویة عالیة بين مجموعتي الدارسة والضابطة وكذلك بين الاختبارالقبلي والبعدي للبرنامج حول معارف الممرضين المتعلقة بالتاثيرات الجانبية لعلاج مرضى السرطان بالاشعاع. الاستنتاج :استنتجت الدراسة بوجود تأثیر ایجابي للبرنامج التثقیفي المنفذ على معارف الممرضات والممرضین . التوصيات :إجراء دراسات مكثفة لتوفير الخدمات التمريضيه لمرضى السرطان تحت العلاج الإشعاعي وبرنامج تعليمي للممارسات التمريضية تجاه الآثارالجانبية للعلاج بالاشعاع .


Article
Detection of Plasmid-Mediated Quinolone Resistance Genes in Clinical and Environmental Hospital Isolates of Klebsiella pneumoniae in Al-Najaf City pneumoniae Klebsiella
الكشف عن جينات المقاومة البلازميدية لمضادات الكوينولون المعزولة من الحالات السريرية وبيئة المستشفيات في مدينة النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Aim of study : This study aimed to detected the presence of the plasmid mediated quinolone resistance genes in quinolone resistant Klebsiella pneumoniae isolates from clinical and environmental hospital samples. Methodology : A total of 195 clinical samples of different sources and 50 environmental hospital samples were collected from three main hospitals in Al-Najaf city .K. pneumoniae was identified depending on cultural and traditional biochemical tests, then confirmed by API 20E system. Phenotype detecting of quinolone resistance in K. pneumoniae isolates were carried out by growing on MacConkey agar supplemented with 10µg/ml Ciprofloxacin. Antibiotic susceptibility performed by disk diffusion. Quinolones resistant isolates were selected for molecular study for detecting aac (6 ')-Ib-cr, qepA, qnrS and qnrB as plasmid mediated resistance genes using Multiplex polymerase chain reaction. Results: Eighty-nine isolates were identified as .K.pneumoniae.Thirty–four(38%) resist ciprofloxacin(10µg/ml ) and were resistant to at least fourteen antibiotics to which they are tested. Hence, all isolates were considered to be multidrug resistant (MDR). The results of detection the plasmod mediated antibiotic resistance genes revealed the widely distribution aac (6 ')-Ib-cr gene alone or combined with qnrS gene in 14 (41.18%) isolates ,or with qepA (2.94%) and 8.82% of bacterial isolates carried aac (6 ')-Ib-cr, qepA and qnrS whereas only one isolates (29.41%) that caused wound infection showed the presence of qnrB gene. Conclusions :High prevalence MDR K. pneumoniae harbouring PMQR mediated by aac(6`)-Ib-cr and qnrS . This study is the first trail to detect PMQR genes in clinical and environmental isolates of K.pneumoniae in Iraq. Recommendations:Further studies are necessary to understand the dissemination of plasmid mediated genes (qnr, aac(6`)-Ib-cr and qepA gene) and chromosomal resistance among K.pneumoniae and other common pathogenic bacteria. الهدف : التحري عن الجينات البلازميدية المسببة لمقاومة لمضادات الكوينولون Plasmid-Mediated Quinolone Resistance (PMQR) في بكتريا Klebsiella pneumoniae المقاومة لمضادات الكوینولون المعزولة من حالات سريرية وبيئة المستشفيات . المنهجية : تم جمع195 سريرية مختلفة و 50عينة بيئية من ثلاث مستشفيات رئيسة في محافظة النجف الاشرف. شخصت بكتريا Klebsiella pneumoniae اعتمادا" على الاختبارات الزرعية والكيموحيوية التقليدية فضلا عن استخدام نظام Api 20-E .تم التحري عن مقاومة مضادات الكوينولون مظهريا عن طريق تنميتها في وسط الماكونكي المدعم بمضاد السبروفلوكساسين بتركيز 10 مايكروغرام/مل ومن ثم اختبرت حساسية العزلات المقاومة للسبروفلوكساسين تجاه 18مضاداً حیویاً تابعة لأصناف مختلفة بطريقة الانتشار بالقرص لكيربي-باور.كما تم الكشف عن وجود جينات المقاومة البلازميدية(qnrB, qnrS aac (6 ')-Ib-cr, و qepA) في عزلات بكتريا K. pneumoniae المقاومة لمضادات الكوینولون باستعمال تقنية Multiplex polymerase chain reaction . النتائج : أظهرت النتائج عائدية 89 عزلة لبكتريا K. pneumoniae من مجموع245 عينة سريرية وبيئية, بدت 38% من العزلات(34) مقاومة لمضاد السبروفلوكساسين (10 مايكروغرام/مل).بينت نتائج اختبار الحساسية للمضادات الحيوية امتلاك جميع العزلات(34) قيد الدراسة لصفة المقاومة للعديد من المضادات الحيوية Multidrug resistant اذ قاومت على الاقل لاربعة عشر مضاد حيوي اما نتائج الكشف عن جينات مقاومة الكوينولون البـــــلازميديــة فكان الجين aac (6 ')-Ib-cr هوالأكثر شيوعا فقد ظهر في 14 عزلة بنسبة (41.18%) لوحده او مع الجين qnrS وكانت 2.94% من العزلات حامله لجيني aac (6 ')-Ib-cr وqepA و 8.82 % من العزلات حاملة لثلاث جينات aac (6 ')-Ib-cr و qepA و qnrS في حين ظهرالجين qnrB في عزلة واحدة فقط (29.41%) كان مصدرها خمج الجروح. الاستنتاج : انتشار واسع لجينات المقاومة البلازميدية لمضادات الكوينولون aac (6 ')-Ib-cr, qepA, qnrS and qnrB . ان هذه الدراسةهي أول تقرير للتحري عن الطفرات في الجينات البلازميدية بين عزلات K.pneumoniae البيئية والسريرية في العراق . التوصيات : ضرورة اجراء دراسات لمعرفة مدى انتشار المقاومة الكروموسومية و المقاومة البلازميدية لمضادات الكوينولون في K.pneumoniae وبقية انواع البكتيريا المرضية الشائعة .


Article
Association between Severity of Anemia and Maternal Factors During Pregnancy in Maternity Teaching Hospital/Erbil City
العلاقة بين شدة فقر الدم وعوامل الامومة أثناء فترة الحمل في مستشفى الولادة التعليمية / أربيل

Loading...
Loading...
Abstract

Background and Objectives: Anemia is a global health issue with disproportionately high prevalence in women in developing countries. In addition to being an independent risk factor for decreased quality of life and increased morbidity and mortality, anemia in women has been linked to unfavorable outcomes of pregnancy. It is the most common nutritional disorder in the world affecting 2 billion people worldwide with pregnant women particularly at risk. This study aimed to find out the association between severity of anemia with the following maternal factors: sociodemographic, medical and obstetrical history, diet and medication and clinical manifestation. Methods: A descriptive study was conducted on 64 anemic pregnant women in Maternity Teaching Hospital/Erbil city, during the period Mar 1st to 30th June 2013. A purposive (non-probability) sampling was used. A questionnaire format was prepared by researchers which included following parts: sociodemographic data, medical and obstetrical history, diet pattern and medication, clinical manifestation and Hb level at admission. Results: 57.8% of the study sample had moderate anemia during pregnancy. The majority of the study sample aged between 18-35 years, resident in urban area and were housewives. There was significant association between severity of anemia with urban residency and number of taking leafy green vegetable/week. There was no association between severity of anemia and following maternal factors: age, occupation, monthly salary income, educational level, previous medical and obstetrical history, current obstetrical history, diet pattern and medication. Data was analyzed by using percentage and chi square Conclusions: Severity of anemia was associated with residency. Recommendations: Work to increase the awareness programs to reduce the incidence of anemia during pregnancy Further studies have to done with more sample size because anemia during pregnancy is critical condition especially in case of severe anemia that increase the rate of morbidity and mortality . الخلفية: فقر الدم هو مشكلة صحية عالمية واسعة الانتشاربشكل غير متناسب بين النساء في البلدان النامية. بالإضافة إلى كونه عامل خطر مستقل لانخفاض جودة الحياة وزيادة معدلات الاعتلال والوفيات، وقد تم ربط فقر الدم لدى النساء إلى النتائج السلبية للحمل. هو اضطراب التغذية الأكثر شيوعا في العالم والؤثر على ملياري شخص في جميع أنحاء العالم مع النساء الحوامل بشكل خاص. الهدف: تهدف الدراسة الحالية إلى معرفة العلاقة بين شدة فقر الدم مع عوامل الأمومة التالية: العوامل الديموغرافية، والتاريخ الطبي والتوليد، والنظام الغذائي والأدوية والمظاهر السريرية. المنهجية: أجريت دراسة وصفية على 64 امرأة مصابة بفقر الدم في مستشفى الولادة التعليمية/ مدينة أربيل، خلال الفترة من الاول من ادارالى ال30 حزيران2013. واستخدم عينة هادفة (غير الاحتمالية). : وتم إعداد الاستبانة من قبل الباحثين التي ضمت الأجزاء التالية المعلومات الاجتماعية والديموغرافية والتاريخ الطبي والتوليد، ونمط الغذاء والدواء، والمظاهر السريرية ومستوى الهيموغلوبين.تم استخدام النسبة المئوية ومربع كاي لتحليل النتائج النتائج: اشارت نتائج الدراسة بان نسبة57.8٪ من عينة الدراسة أثناء فترة الحمل مصابين فقر الدم المعتدل. والغالبية العظمى من عينة الدراسة تتراوح أعمارهم بين 18-35 سنة، ومقيمين في منطقة حضرية وكانت ربات بيوت. اشارت الدراسة بوجود علاقة مؤثرة بين شدة فقر الدم مع الإقامة الحضرية وتناول كمية من الخضروات الورقية الخضراء. وبينت نتائج الدراسة بان لاتوجد علاقة بين شدة فقر الدم والعوامل التالية: العمر والمهنة والدخل الراتب الشهري، والمستوى التعليمي، والتاريخ الطبي والتوليد السابق، والتاريخ التوليد الحالي، ونمط غذائي والادوية. الاستنتاجات: شدة فقر الدم كان مرتبطا مع نوع الإقامة. التوصيات: العمل على زيادة برامج التوعية للتقليل من نسبة الاصابة بفقر الدم اثناء فترة الحمل , اجراء مزيد من الدراسات حول فقر الدم اثناء الحمل لانها حالة حرجة وتؤثر على معدل الامراضية والوفيات

Keywords

Severity --- anemia --- pregnancy


Article
Serological and Molecular Diagnosis of Rubella virus and Cytomegalovirus in aborted Patients in Al-Najaf province
التشخيص المصلي والجزيئي المقارن بعض أنواع العدوى الفيروسية (فيروس الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا) في النساء المجهضات في محافظة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Viral infections such as Rubella and Cytomegalovirus are feared risk during pregnancy. Rubella and Cytomegalovirus virus are fairly the respective major diagnostic issues in pregnancy, the laboratory diagnosis, and its rational use in combination with clinical information are presented , also the value of passive prophylaxis, therapy, and prenatal diagnosis as well as the possible management for diminishing the infection problems in pregnancy . Aims of study : The study was aimed to evaluate the ELISA result for rubella and cytomegalovirus (CMV) IgM and IgG and compare the results of the ELISA with RT-PCR to arbitrate discordant results. Methodology :The present study was carried out on 57 pregnant women, all of them had bad obstetric history (BOH) . Patients were between 15-40 years old , and they were attending Al- Zahra Teaching Hospital during the period from May 2012 till May 2013. Serological evaluation for Rubella Cytomegalovirus infections were carried out by using IgM and IgG Enzyme Linked Immunosorbent Assay (ELISA ) method and molecular technique (Real Time - PCR) . Results :The results showed 12 patients (21.1%) were Seropositive for Rubella virus IgM , and 46 ( 80.7%) were Seropositive for Rubella virus IgG , while only 24 (42.1%) were Seropositive for both IgG and IgM at same time . In this study 2 patients ( 7.69 %) were Seropositive for both Rubella IgM and Cytomegalovirus together and 12 ( 30 %) were Seropositive for both Rubella IgG and Cytomegalovirus IgG . Regarding to Rubella infection ,the results showed that 12 ( 21.1%) were seropositive for Rubella IgM and 26 ( 45.6 % ) were seropositive for Rubella IgG , while only 6( 17.5% ) were seropositive for both IgM and IgG . The Real Time PCR results showed only 6( 10.5% ) were positive for Rubella virus and 3( 5.26 % ) were positive for Cytomegalovirus . Conclusion : The accurate diagnosis of Rubella and Cytomegalovirus infection should be done by molecular method and not based on ELISA test which should be used as screening test . Recommendations :Advice the gynecologist to take care before give management for pregnant women that present with more than one infection at same time unless confirm the diagnosis by more than one technique like RT-PCR . خلفية البحث: العدوى الفيروسية مثل الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا يخشى من مخاطرها أثناء الحمل. الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا هي إلى حد ما من القضايا الرئيسية التي يتم تشخيصها مختبريا أثناء الحمل ، وترشيح استخدامها مع المعلومات السريرية، أيضا للوقاية، والعلاج، والتشخيص قبل الولادة فضلا عن إمكانية التقليل من مشاكل الإصابة بها أثناء الحمل. أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تقييم ELISA ينتج عن الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا (CMV) IgM و مفتش ومقارنة نتائج ELISA مع RT-PCR للتحكيم النتائج المتنافرة. المنهجية : أجريت هذه الدراسة في محافظه النجف الاشرف / العراق ، وتضمنت جمع عينات من دم النساء الحوامل اللواتي يعانين من الإجهاض أول مرة أو متكررﺓ وكان عدد الحالات ٥٧ حالة. أعمارهن يتراوح بين ١٥سنة إلى٤٠ سنة واللواتي يراجعن مستشفى الزهراء التعليمي والمختبر المركزي وبعض العيادات الخاصة ﻟﻟﻣﺩة من أيار 2012 إلى آيار2013 آذ تم أخذ عينات الدم من النساء المشمولات بالدراسة وأجراء الفحص المصلي ﺍﻷﻟﻳﺯﺍ ( ﻔﺣﺹ ﺍلامتصاص ﺍﻟﻣﻧﺍﻋﻲ ﺍﻟﻣﺭﺗﺑﻁ ﺑﺍلأنزيم) للأضداد المناعية (IgM,IgG) وبعدها الفحص الجزئي(PCR) . النتائج : أظهرت نتائج 12 مريضا (21.1٪) كانت إيجابية المصل للفيروس الحصبة الألمانية الگلوبولين المناعي، و 46 (80.7٪) كانت إيجابية المصل للفيروس الحصبة الألمانية مفتش، في حين كانت 24 فقط (42.1٪) مصليا لكل مفتش و الگلوبولين المناعي في نفس الوقت. في هذه الدراسة كانت 2 المرضى (7.69٪) مصليا لكل من الحصبة الألمانية ﻔﺣﺹ ﺍﻷﻣﺗﺻﺍﺹ ﺍﻟﻣﻧﺍﻋﻲ ﺍﻟﻣﺭﺗﺑﻁ ﺑﺍﻷﻧﺯﻳﻡ والفيروس المضخم للخلايا معا و 12 (30٪) كانت إيجابية المصل للكل من الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا ﻔﺣﺹ ﺍﻷﻣﺗﺻﺍﺹ ﺍﻟﻣﻧﺍﻋﻲ ﺍﻟﻣﺭﺗﺑﻁ ﺑﺍﻷﻧﺯيم وفيما يتعلق للعدوى الحصبة الألمانية، أظهرت النتائج أن 12 (21.1٪) كانت إيجابية المصل للحصبة الألمانية IgM و 26 (45.6٪) كانت إيجابية ﻔﺣﺹ ﺍﻷﻣﺗﺻﺍﺹ ﺍﻟﻣﻧﺍﻋﻲ ﺍﻟﻣﺭﺗﺑﻁ ﺑﺍﻷﻧﺯﻳﻡ الحصبة الألمانية، في حين أن 6 فقط (17.5٪) كانت إيجابية المصل للكل من الغلوبولين المناعي ومفتش. أظهرت النتائج في الوقت الحقيقي PCR 6 فقط (10.5٪) كانت إيجابية لفيروس الحصبة الألمانية و 3 (5.26٪) كانت إيجابية للفيروس المضخم للخلايا. الاستنتاج : وينبغي أن يتم التشخيص الدقيق للعدوى الحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا بواسطة طريقة الجزيئية وليس على أساس اختبار ELISA التي ينبغي أن تستخدم اختبار الفحص. التوصيات: ننصح الطبيبة النسائية بأن توصي المرأة الحامل بأجراء الفحوصات الجزيئي إضافة إلى الفحوصات المصلية أثناء الشك في الإصابة المشتركة بعدة مسببات مرضية .

Keywords


Article
The Effect of Simulation Techniques on Nursing's Student Knowledge and Practice
تاثير تقنية المحاكاة على معارف وممارسات طلبة التمريض

Authors: Radown H. Ibraim
Pages: 106-110
Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The study aims to examine knowledge acquisition, improvement in nursing students exposed to high fidelity human patient simulation manikins. Methodology: This study, in which (80) fourth year nursing students participated, took place in a college of nursing. A quasi-experimental design was used to evaluate the effect of the level of manikin fidelity on knowledge acquisition and practice levels. Data were collected at three points in time: prior to the simulation, immediately after, and two weeks later. Results: Differences in mean scores between the control and experimental groups for exams 1, 2 and 3 were calculated using independent t tests and were statistically significant. Conclusion: While the effects of simulation remain elusive, this study lays the foundation for further research. The findings present us with the notion that clinical experience in combination with simulation training may provide better performance outcomes. Recommendation: Additional research with large cohorts of learners and the Knowledge gained from this study can provide better evidence as to the benefits of simulation-based training الهدف: تهدف الدراسة الحالية الى تقييم اثر تقنية المحاكاة على معارف وممارسات طلبة التمريض المعرضين للاجهزة المحاكاة عالية الدقة. المنهجية: في هذه الدراسة اشترك (80) طالبا" من الصف الرابع ونفذت في كلية التمريض بجامعة الموصل. استخدم التصميم شبه التجريبي لتقويم تاثير دمى المحاكاة عالية الدقة على معارف وممارسات طلبة التمريض. جَمعت البيانات على ثلاث مراحل: قبل استخدام المحاكاة, بعد الاستخدام مباشرة, و بعد اسبوعين من الاستخدام. النتائج: الاختلاف بين متوسط الدرجات للمجموعة الضابطة ومجموعة الدراسة وفي الاختبارات 1,2, و3 احتسبت باستعمال اختبار تاء المستقل والذي كان معنويا. الاستنتاجات: في حين أن آثار المحاكاة لا تزال بعيدة المنال، فإن هذه الدراسة تضع الأساس لمزيد من البحث. النتائج تَظهر لنا فكرة أن التجربة سريرية في تركيبة مع التدريب بالمحاكاة يمكن أن توفر نتائج أداء أفضل. التوصيات: بحوث إضافية مع اعداد كبيرة من المتعلمين و المعرفة المكتسبة من هذه الدراسة يمكن أن توفر أدلة أفضل لفوائد التدريب القائم على المحاكاة.


Article
Molecular Detection of Mycobacterium tuberculosis in Urinary Bladder FFPET Samples Could be a Proposed Specific Entity Of Bladder Carcinoma.
كشف جزيئي عن عصيات السل في نماذج سرطان المثانة الشمعية المثبتة بالفورمالين وإمكانية اعتبارها مؤثر خاص لسرطان المثانة.

Loading...
Loading...
Abstract

Bladder cancer is one of the most common human cancers in Iraq and the world. While smoking, age,gender, and occupational exposure to aromatic amines are the most prominent among the risk factors identified, long term Inflammation and chronic infection may largely play some role in urinary bladder cancer (UBC) development. The association between bacterial inflammation and cancer appears to be stronger especially in chronic type of infection, many studies mentioned the role of chronic Escherichia coli (E. coli) infection and UBC but there was no study mentioned the role of chronic Mycobacterium tuberculosis (MTB) infection in association with UBC. There are many cellular and immune responses that occur during chronic Mycobacterial infection such as irritation, long term inflammatory cytokine production and DNA damaging due to bacterial metabolic products are some factors that may give chance for UB neoplastic changes. In the present study we worked on urinary bladder cancer and noncancerous Formalin-Fixed Paraffin Embedded (FFPE) Tissue specimens of Iraqi patients, the current study used polymerase chain reaction (PCR) for detection of Mycobacteriumtuberculosis genome. Objectives:investigation for the role of Mycobacterium tuberculosisand its associationwithurinary bladder cancer. Methods: The current study used urinary bladder cancer (UBC) formalin-fixed paraffin embedded tissues (FFPET) specimens of Iraqi patients collected from several private histopathology labs in AL-Najaf Governorate, the specimens were 50 samples of UBC patients and 25 different noncancerous pathological bladder samples. 84% of UBC cases were male and the predominant age group was 61-80 years (60%) for both gender. low grade cases were the most common which recorded (64%) and they were mostly TaN0M0 staging(42%). Large part of the study was performed at the Medical Education Research Facility (MERF)/Carver collage of medicine/University of Iowa/United States of America. Samples of DNA were extracted and DNA quantitation was performed using NanoDrop DNA quality was evaluated using human β-globin gene amplification. Results: human β-globin gene amplification used in DNA quality evaluation, PCR results showed that 80% of samples were β-globin positive and many samples showed appearance of multiple copies. Detection of Mycobacterium tuberculosis complex (MTBC) DNA using IS6110-PCR amplification showed 33% of UBC samples with positive results and 4% of noncancerous samples showed positive result, with high significant difference P<0.01. Identification of MTB subspecies was performed using Internal Transcribed Spacer Regions-PCR (ITS-PCR), 55.56% of UBC IS6110-PCR positive cases were ITS-PCR positive. Conclusions: A high percentage of MTBC and MTB detected among patients with UBC in comparison to noncancerous cases, suggesting that MTBC- associated bladder carcinoma is a proposed specific entity of bladder cancer which need to be more clarified. Recommendations: Modern techniques should be used for MTBC and MTB detection in laboratories and further study for the relationship between chronic MTB infection and UBC. خلفية البحث : سرطان المثانةِ هو أحد ألأمراضِ السرطانية الإنسانيةِ الأكثر شيوعاً في العراق والعالم. ويعتبر التدخين، الجنس ,العُمرِ، والتعرض ألمهني إلى الأمينِ العطريِ من بين عواملِ الخطورة الأبرز َ لهذا المرض, يضاف إلى هذه العوامل عاملا الالتهاب لفترة طويلة و ألإصابات ألمرضية المُزمنةِ واللذان قَدْ يَلْعبانِ دورِ كبير في نشوء سرطانِ المثانةِ. الارتباط بين الالتهاب الجرثوميِ والسرطانِ يَبْدوانِ أقوى خصوصاً في النوعِ المُزمنِ مِنْ العدوى، ذَكرتْ العديد مِنْ الدِراساتِ دورَالإصابة ألمُزمنة ب Escherichia coli وارتباطها بسرطان المثانة لكن لم نجد دراسةَ تذَكر دورَ الإصابة بعصيات السُلِّ المُزمن وعلاقتها بسرطان المثانة. في الدراسةِ الحاليةِ عَملنَا على عينات نسيجِ المثانة المحفوظة في الفورمالينَ لمرضى عراقيينِ وقد شملت العينات عينات سرطانِ المثانةِ وعينات لإصابات مرضية غير سرطانيَة، أجريتْ الدراسةُ الحاليةُ للكشفِ عن عصيات السُلِّ في الإنسان باستعمال تقنية تفاعل أنزيم البلمرة المتسلسل. الهدف : الكشف عن دور عصيات السُلِّ وتأثيرها في سرطانِ المثانةِ. المنهجية : الدراسةُ الحاليةُ عملت على 75 نموذج من الأنسجة المثبتة بالفورمالين للمثانة خمسون عينة مِنْ العيناتِ كانت لمرضى سرطان المثانة وخمس وعشرون عينة مثانةِ لإصابات غير سرطانيةِ مختلفةِ جمعت العينات من عِدّة مختبرات خاصة في محافظةِ النجف. 84 % مِنْ عينات سرطان المثانة كَانتْ المجموعةَ السائدةَ فيها من الذكورَ والفئة العُمرية كَانتْ 61-80 سنة (60 %) لكلا الجنس. حالات انتشار من مستوى الدرجةِ واطئِ كَانتْ الأكثر شيوعاً وقد سجّلتْ (64 %). جزء كبير من ألدراسةِ تم إجراءه في مركز البحوث الطبية في كلية الطبِّ / جامعة آيوا/ الولايات المتحدة الأمريكية. تم استخلاص الحامض النووي من العينات وقد تم تقييمه كميا ونوعيا بواسطة جهاز النانودروب وباستخدام جين البيتا كلوبين على التوالي . النتائج :تم استعمال جين البيتا كلوبين في التقييمِ النوعي للحامض النووي، أظهرت نَتائِجَ تفاعل البلمرة المتسلسل (PCR) بأنّ 80 % مِنْ العيناتِ كَانتْ إيجابية والعديد مِنْ العيناتِ أظهرَت وجود نسخِ متعدّدةِ.الكشف عن بكتريا السل الرئوية تم باستعمال تفاعل PCR,IS6110-33 % من النَتائِجِ كانت إيجابيةِ بالنسبة لمرضى سرطان المثانة بينما العينات الغير سرطانية كانت ايجابية بنسبة 4 % مِنْ العيناتِ، باختلافِ إحصائي هامِّ P<0.01. تم تشخيص النوع الدقيق للبكتريا باستعمال PCR-,ITSالتصنيف النوعي تم باستعمال مناطقِ تفاعل متسلسلِ داخلية مَنْسُوخة وقد استعمل في هذا الاختبار العينات التي أظهرت نتيجة ايجابية باختبار تفاعل PCR,IS6110-( 55.56 % ) من الحالات أظهرت نتيجة ايجابية. الاستنتاجات : تم الكشف عن وجود نسبة عالية من عصيات السل في سرطان المثانة مقارنة بحالات إصابات المثانة الغير سرطانية. MTBC- لها ارتباط مؤثر باستحداث سرطان المثانة وهذا المقترح يحتاج إلى دراسة أكثر. التوصيات : اعتماد التقنيات الحديثة في التشخيص الجزيئي للكشف عن علاقة عصيات السل وتحديد العلاقة بين الإصابة المزمنة بعصيات السل وتأثيرها في استحداث سرطان المثانة.


Article
Evaluation of the nursing management for patients undergoing to water seal chest tube drainage system
تقييم العناية التمريضية للمرضى مع نظام تصريف السوائل تحت الماء عن طريق الانبوب الصدري المغلق

Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): The study objectives are to identify the nursing management provided to patients undergoing to water- seal chest tube drainage system.. Methodology: A descriptive study which was using the quantitative design. The study was conducted in Alhariri ,Alyarmouk, and Alkindy teaching hospitals starting from October 10th 2012 up to the September 30th 2013. To achieve the objectives of the study, A non-probability (purposive) samples of (50) nurses delete was consisted of all nurses who provides management for patients under-water –seal chest tube drainage systems. The questionnaire tool was constructed, consisting of two parts, first one the demographical data of the sample & the second is the 13th steps of observational checklist for nursing management of patients with under-water –seal chest tube drainage system, the questionnaire validity& reliability was determined by a panel of experts in and out of Nursing College, a suitable statistical analysis was applied for the data. stem . Data were collected by an application of direct observation as a means of data collection. Nurses were evaluated while they are working in the thoracic or surgical wards during the day. Instrument validity and reliability were determined through content validity, by a panel of experts and a suitable statistical analysis was applied for the data. Results: The results of the study showed that most of the sample were males nurses at age group of (20-30) and (31-40)years old working at thoracic surgical wards since 1-5 years only with a poor nursing experience. Also, the result of study indicated that the male nurses who are with nursing institute(22) , preparatory nursing school (20) and nursing school (8) were providing care to patients with chest tube under water- seal drainage not accepted. They were with knowledge deficit and experience in maintain patency and sterility when changing down tube, they do not note the presence of bubbling and recording the consistency of the drainage, which indicating poor management and technique provided and this may lead to complication such as pneumonia and pneumothorax, which may leads to pulmonary failure. Conclusion: The study concluded that the most of nurses that work in thoracic or surgical wards have deficit knowledge in some aspects related to nursing management provided to patients with under water- seal chest tube drainage system. Recommendations: The study emphasize that nurses working in thoracic wards must be at least with Diploma or Bachelorette degree of well educated to provide complete and accurate management for patients with chest tube. Also, the study recommends to apply an intensive courses for already these nurses to improve their knowledge and practice in caring for under – water –seal chest tube drainage system patients.. الهـدف : تهدف الدراسة تقويم العناية التمرضية المقدمة للمرضى الخاضعين لنظام تصريف السوائل تحت الماء. المنهجيـة :دراسة وصفية أجريت في مستشفيات بغداد التعليمية والتي شملت مدينة الطب/ مستشفى الشهيد غازي الحريري و مستشفى اليرموك التعليمي و مستشفى الكندي التعليمي في ردهات الكسور وردهات الجراحة الصدرية للفترة بين 10 تشرين الاول 2012 ولغاية 30 أيلول 2013. ولتحقيق أهداف الدراسة تم اختيار عينة غرضيه (غير احتمالية) شملت (50) ممرض وممرضة الذين يقدمون الرعاية التمريضية للمرضى الراقدين في ردهات الكسور وردهات الجراحة الصدرية مع نظام تصريف السوائل تحت الماء عن طريق الأنبوب الصدري المغلق. جمعت البيانات من خلال استخدام الاستبانه كأداة لجمع المعلومات لتحقيق هدف الدراسة حيث تكونت من جزأين : الأول هو معلومات الديمويغرافيه والثانى يتكون من 13 خطوه لملاحظه العناية التمريضية للمرضى مع نظام تصريف السوائل. تم تحديد مصداقية وثبات الأداة لاختبار ثبات الاستبانة من قبل لجنة من الخبراء وتم تحليل البيانات خلال تطبيق الإحصاء الوصفي ( التكرارات،النسبة المئوية ،الوسط الحسابي المرجح والكفاية النسبية). النتائـج: أظهرت نتائج الدراسة إلى أن معظم الممرضين كانوا ذكور(22) خريج المعهد,(8) خريج مدرسة التمريض وبعمر يتراوح بين 20-30 و 31-40 سنة وهم يعملون في ردهات الكسور وردهات الجراحة الصدرية منذ 1-5 سنوات و بخبرات تمريضية ضعيفة. كذلك, أثبتت الدراسة إلى أن الممرضين الذكور خريجي مدارس التمريض هم غير كفؤين وغير مقبول إعطاءهم العناية التمريضية للمرضى مع نظام تصريف السوائل تحت الماء عن طريق الأنبوب الصدري المغلق. هؤلاء الممرضين كانوا يفتقرون إلى المعرفة والخبرة المتعلقة بمرونة إجراء تغيير أنبوب التصريف وقلة التعقيم حيث أنهم لا يعيرون أهمية لوجود الفقاعات وتسجيل مكونات السوائل المصروفة مما يدل على قلة العناية المقدمة والتقنية عند تقديم هذا الإجراء وهذا قد يؤدي إلى المضاعفات مثل ذات الرئة والاسترواح الصدري والذي بدوره يؤدي إلى الفشل الرئوي. الاستنتاجات: استنتجت الدراسة إلى أن معظم الممرضين الذين يعملون في ردهات الكسور وردهات الجراحة الصدرية يمتلكون معارف غير مقبولة المستوى حول العلاج التمريضي المقدم للمرضى الخاضعين لنظام تصريف السوائل تحت الماء عن طريق الأنبوب الصدري المغلق. وأشارت نتائج الدراسة ان هناك ضعف بمعارف الممرضين وخبراتهم المتعلقة بتغير أنبوب التصريف وقلة التعقيم. التوصيـات: أوصت الدراسة على التأكيد على أن الممرضين الذين يعملون في ردهات الكسور وردهات الجراحة الصدرية يجب أن يكونوا من خريجي المعاهد التمريضية (شهادة الدبلوم في التمريض) أو كليات التمريض ومن هم ذو تعليم ومعارف عالية المستوى لإعطاء عناية دقيقة وكاملة للمرضى الذين يعالجون عن طريق أنبوب التصريف. وكذلك أوصت الدراسة بضرورة تشجيع الممرضين والممرضات للمشاركة في برامج التعليم المستمر لتعزيز معارفهم حول كيفية التعامل مع نظام تصريف السوائل تحت الماء عن طريق الأنبوب الصدري المغلق.


Article
Correlation Between Helicobacter Pylori Infection and Severity of Asthma
العلاقة بین الإصابة بالملویات البوابیة وشدة الربو القصبي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Microbial exposures have been suggested to confer protection from allergic disorders, and reduced exposures to gastrointestinal microbes have been proposed as an explanation for the increase in asthma severity and prevalence. Since the general prevalence of Helicobacter pylori has been decreasing, we hypothesized that H. pylori serostatus may be inversely related to the severity of asthma. Objective: The aim of this study is to find whether infection with H.pylori reduces the probability of development of severe asthma in patients with persistent asthma. Patients and methods: In this study fifty patients with persistent asthma includes 19 males and 31 females their ages range from (17 – 66) years For all those patients, full history and complete physical examination have been done, then after, the patients subjected to pulmonary function test. After that, two milliliters sample of venous blood have been drawn, then, the sample centrifuged and sent to assess for H.pylori infection serology. Data was analyzed by using SPSS. Results: There is significant association between severity of asthma and result of H.pylori so with increase severity of asthma there is decrease in percentage of positive H.pylori serology. And there is no statistical significant are noted between patients sex or age and results of H.pylori infection test. Conclusion: There is significant inverse association between severity of asthma and result of H.pylori infection serology. This association not affected by ages and sex of patients. Recommendations: Since the exact mechanism by which H.pylori affect asthma is not clear, there is need for further studies to explore it. خلفية الدراسة: طالما كان يعتقد إن الإصابات الجرثومية توفر حماية من إمراض الحساسية,وقلة التعرض للجراثيم المعوية أعطت تفسير لزيادة انتشار الربو وزيادة شدته,ولذلك بما إن الانتشار العام للإصابة بالملويات البوابية بدأ بالانحسار, لذلك وجدنا أن نتيجة الفحص المناعي للإصابة بالملويات البوابية تتناسب عكسيا مع شدة الإصابة بالربو المزمن. الهدف :الهدف من هذه الدراسة هو تحديد هل أن الإصابة السابقة بالملويات البوابية تقلل من احتمالية حدوث حالة الربو الشديد عند مرضى الربو المزمن. المنهجية : شارك في هذه الدراسة خمسون مريض مصابون بالربو المزمن , يتكونون من 19 ذكر و31 أنثى تتراوح أعمارهم بين 17 و 66 سنة , من كل هؤلاء المرضى تم اخذ تاريخ مرضي شامل وخضعوا لفحص سريري كامل, بعد ذلك اجري لهم فحص وظائف الرئة , من ثم سحب من كل مريض عينة بمقدار 2 مليليتر من الدم الوريدي,من ثم تم إجراء الطرد المركزي للعينة وأرسلت لغرض إجراء فحص الملويات البوابية المناعي. النتائج: تم إيجاد علاقة إحصائية معتبرة بين شدة الربو والنتائج الموجبة لفحص الملويات البوابية المناعي ,حيث كلما زادت شدة الربو كلما قلت نسبة النتائج الموجبة للفحص المناعي,كذلك تم إثبات عدم وجود علاقة إحصائية معتبرة تربط أعمار المرضى أو أجناسهم بنتائج الفحص المناعي. الاستنتاج : هناك علاقة عكسية بين شدة الربو القصبي ونتائج فحص الملويات البوابية المناعي. التوصيات: نظرا لعدم وضوح العلاقة المباشرة بين الملويات البوابية والربو القصبي نوصي بالمزيد من الدراسات لاكتشاف تلك العلاقة .


Article
Assessment of Patients’ Adherence to Therapeutic Recommendations after Ischemic Heart Diseases in Al-Najaf City
تقييم التزام المرضى بالتوصيات العلاجية بعد الاصابة بامراض القلب الناتجة عن قلة التروية في مدينة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Cardiovascular diseases (CVD) continue to become a global health problem, and affect a millions of people worldwide. Also the cardiovascular diseases affect people at all ages and it's not just a disease of elderly. Objectives To assess of patients adherence to therapeutic recommendations after ischemic heart diseases. And to find out the association between the patients’ demographic and clinical data and their adherence to therapeutic recommendations. Methodology descriptive Study is carried out in Al-Najaf Health Directorate / Al-Sadder Medical City/ Al-Najaf Center for Heart Diseases and Surgery, from June, 5th, 2013 to April, 10th, 2014. A non-probability (purposive sample) of (102) patients with ischemic heart diseases (angina and myocardial infarction), were included in the study. The data are collected through the use of a questionnaire, which consists of three parts one includes Socio-demographic and clinical data form, part two, includes patients adherence to therapeutic recommendations form. The data were described statistically and analyzed through use of the descriptive and inferential statistical analysis approaches. Results The study results show that the patients with ischemic heart diseases are fairly adhere to therapeutic recommendations. And there is a significant relationship of the residency, gender, and the patients occupational status on their adherence to therapeutic recommendations. Conclusion, There is a deficient in the patients' adherence to therapeutic recommendations. Recommendations, An intensive comprehensive studies could be conducted to assess the patients adherence to therapeutic recommendations and the factors that may affect such adherence, with a suitable solutions for these factors to improve the level of patients adherence. خلفية البحث : تستمر أمراض القلب لتصبح مشكلة صحية عالمية, و تؤثر على ملايين الأشخاص في العالم. و كذلك تؤثر أمراض القلب على الأشخاص في جميع الأعمار و هي ليست أمراض تصيب كبار السن فقط الهدف: تهدف الدراسة الحالية إلى تقييم التزام المرضى بالتوصيات العلاجية بعد الإصابة بأمراض القلب الناتجة عن قلة التروية. وإيجاد العلاقة بين الخصائص الشخصية والسريرية للمرضى مع مستوى التزام المريض بالتوصيات العلاجية. المنهجية: أجريت دراسة وصفية في مدينة الصدر الطبية / مركز النجف لأمراض و جراحة القلب في محافظة النجف, للفترة من الخامس من حزيران, 2014 ولغاية العاشر من نيسان, 2014. اختيرت عينة غير احتمالية "غرضيه" تكونت من (102) مريض يعاني من أمراض القلب الناتجة عن قلة التروية (الذبحة الصدرية و الجلطة القلبية). وجمعت المعلومات من خلال استخدام الاستبانة المكونة من ثلاثة أجزاء تكون الجزء الأول من البيانات الشخصية و السريرية للمرضى. والجزء الثاني شمل نموذج التزام المرضى بالتوصيات العلاجية. تم وصف و تحليل البيانات باستخدام الإحصاء الوصفي والاستنباطي. النتائج: أظهرت نتائج الدراسة إن المرضى اللذين يعانون من أمراض القلب الناتجة عن قلة التروية ملتزمين بصورة متوسطة بالتوصيات العلاجية . و هنالك علاقة ذات دلالة إحصائية للإقامة, الجنس, و الحالة المهنية للمرضى على مدى التزامهم بالتوصيات العلاجية. الاستنتاج: هنالك ضعف بالتزام المرضى بالتوصيات العلاجية. التوصيات:العمل على إقامة دراسات مكثفة و شاملة لتقييم التزام المرضى بالتوصيات العلاجية و العوامل المؤثرة على مدى التزامهم, و إيجاد حلول مناسبة لتلك العوامل لتحسين مستوى التزام المرضى.


Article
Study of Risk Factors for Vascular Events in Sickle Cell Disease Traced By Neuroimaging and Trans Cranial Doppler Changes
دراسة الأحداث الوعائية لمرض فقر الدم المنجلي المتتبعة بمتغيرات الرنين المغناطيسي والذبذبة الدماغية

Authors: Talib Abduljaleel Jasim
Pages: 149-157
Loading...
Loading...
Abstract

|Background : silent and overt stroke comprise10-20% of complication of sickle cell disease. There was great risk of morbidity and mortality, some time with neurocognitive dysfunctions Objective: to identify the most important risk factor for neurologic events usingMRI and TCD as aid for diagnosis., Method: descriptive study carried out over one year period in alzahraa hospital .thirty patients with sickle cell disease enrolled. All test done as part of follow up, which include ,serum ferritin, blood count, MRI, and TCD. Data was anlalyzed by using SSPS version 18. Results: from total 30 patients enrolled, only one patient found to have overt stroke, two other with silent stroke and 14 patient got abnormal TCD study. Most of CNS events found in patients with low hemoglobin(p value 0.015),low red blood counts(p value 0.001),and those with high hemoglobin S concentration. Blood transfusion noticed to be protective against stroke. Conclusion: risk of cerebral stroke was related to, severity of anemia ,high concentration of hemoglobin S Recommendations: regular monitoring of cerebral blood flow by TCD and MRI decreased morbidity and mortality, together with improvement in social, and conditional affairs of patients. خلفية البحث : الضربة الصامتة والعلنية تَشْملُ 10-20 % مِنْ تعقيد مرضِ خليةِ المنجلِ. هناك زيادة خطرُ مِنْ المراضةِ و أحيانا بعطل الإدراك العصبي. الهدف : لتمييز عامل الخطرِ الأكثر أهميةً للأحداثِ العصبية باستعمال الرّنين المغناطيسي و الذبذبة الدماغية . المنهجية : الدراسة التحليلية الوصفية نفّذت خلال فترة سَنَةِ واحدة في مستشفى الزهراء على ثلاثون مريض بمرضِ خليةِ المنجلِ.الفحوصات المخبرية عملت كجزء من المتابعة المتضمن،مصل الفريتين ،والرّنين المغناطيسي، وفحص الذبذبات الدماغي. النَتائِج : مِنْ مجموعِ 30 مريضَ،وَجدَ فقط مريضَ واحد مصاب بضربةُ واضحة،اثنان بالضربةِ الصامتةِ و14 مريضِ وجد شذوذ في نتائج الذبذبات الدماغية. أغلب هذه الأحداث وَجدت ْفي المرضى ذوي خضاب الدم المتدني (pقيمة 0.015)،حساب كريات الدَمّ الحمر منخفض (pقيمة 0.001)، وكتلك في زيادة تركيز خضاب الدم نوع (المنجلي). إن زيادة عمليات نقل الدم له مردود ايجابي ضدّ الضربةِ الاستنتاج : خطر الضربةِ المخّيةِ يُتعلّقُ مباشرة، بشدَّة فقرِالدم ، تركيز عالي مِن خضاب الدم المنجلي. التوصيات: المراقبة المبكّرة والمنتظمة لمجرىِ الدمّ المخّيِ بالذبذبات الدماغية وبالرّنين المغناطيسي وتحسين ظروفه العامة قد يساعد في دفع الخطورة عنه.


Article
The Relevance of Adiponectin and Resistin Levels with Oxidative Stress in Insulin Resistant Type 2 Diabetes
العلاقة بين مستويات الاديبونكتين والرزستين مع الإجهاد التأكسدي في مرضى السكري من النوع الثاني الغير مستجيب للأنسولين

Authors: Fares Hassen Hassani
Pages: 158-163
Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: The present study was designed to verify the changes of adiponectin and resistin with oxidative stress in insulin resistant in diabetes mellitus type 2. Methodology: To achieve this aim 60 patients with type 2 diabetes mellitus (24 male and 36 female ) of ages, 53.9 ± 12.4yeares in addition to 30 apparently healthy individuals (13 males and 17 females) were enrolled . The concentration of fasting blood glucose , triglyceride , insulin , adiponectin, resistin and malondialdehyde (MDA) levels were measured. Fasting insulin concentration, adiponectin and resistin was measured by enzyme linked immunosorbantassay( ELISA) . Fasting blood glucose and triglyceride levels were determined by enzymatic methods. Malondialdehyde (MDA) levels were measured by spectrophotometericmethods . Insulin resistance was evaluated by four methods . Results : The results indicated that out of 60 patients , 49 (81%) , 45 (75%) , 33(55%) and 32 (53%) were insulin resistant when they were evaluated by Homeostasis model assessment( HOMA) , Quantitative insulin sensitivity check index (QUICKI) , McAuley's index (MCA) and fasting insulin(FI) indices respectively . The 49 insulin resistant type 2 diabetic patients (IRP) that obtained through the HOMA method were assessed for the alteration in the levels adiponectin ,resistin and MDA . The analysis of the data revealed a significant decrease of adiponectin in the IRP group when compared with those of the insulin sensitive patients (ISP) and the control groups . Significant elevation of resistin levels were observed in the IRP group with respect to those of the control groups . Conclusion: Insulin resistance was found to be significantly positively correlated with resistin, MDA and significantly negatively correlated with adiponectin levels in diabetic patients . Adiponectin exhibited insignificant negative correlation with resistin and significant negative correlation with MDA levels, while the level of resistin showed a significant positive correlation with MDA level in insulin resistant type 2 diabetics . Recommendations: A study on of the effect free fatty acid on the activity of insulin degrading enzymes in obese individual . الهدف : تم تصميم هذه الدراسة للتحقق من التغييرات لمستويات (اديبونيكتين (ADN)، رزيستين) والإجهاد التأكسدي (MDA) مع مستويات مقاومة الأنسولين لدى مرضى السكري النوع الثاني . المنهجية : ولتحقيق هذا الهدف أختيرت العينة من المرضى المسجلين في تحقيق هذا الهدف حيث كانت عينة البحث تتكون من 60 مريضا مع مرضى السكري من النوع الثاني (24من الذكور و 36 من الإناث) من الذين تتراوح أعمارهم ( 53.9±12.4 ) ، بالإضافة إلى 30 شخصا غير مصابين (13من الذكور و 17 من الإناث)، تم قياس تركيز السكر في الدم لجميع العينة وكانوا جميعهم (صيام ) ، الدهون الثلاثية، والأنسولين، اديبونيكتين، رزيستين والمستويات الإجهاد التأكسدي (MDA). وقدتم قياس تركيز الأنسولين، واديبونيكتين رزيستين بواسطة جهاز (ELISA)، وتم قياس مستوى كلوكوز الدم ومستويات الدهون الثلاثية بالطرق الأنزيمية. وتم قياس مستوى Malondialdehyde (MDA) بطريقة spectrophotometeric. تم تقييم مقاومة الأنسولين بواسطة أربع طرق. وهي تشتمل على طريقة (HOMA)، و(QUIKI)، و (MAC)وطريقة (FI). النتائج :أشارت النتائج إلى أن من بين عينة البحث لمرضى (60) ، 49 (81٪) ، 45 (75٪) و 33 (55٪) و 32 (53٪) كانت مقاومتهم عدم الاستجابة للأنسولين عندما تم تقييمهم من قبل الطرق الأربعة ( HOMA ، QUICKI، MCA و FI) على التوالي . وجرى تقييم مقاومة الأنسولين لـ ( 49 ) مريضا بالسكري من نوع الثاني (IRP) التي تم الحصول عليها من خلال أسلوب HOMA للتغيير في مستويات اديبونيكتين، رزيستين و(MDA). وكشف تحليل البيانات عن انخفاض كبير في المجموعة IRP عند مقارنتها مع تلك التي حصلنا عليها من المرضى الذين لديهم تحسس للأنسولين (ISP) والغير المرضى. الاستنتاجات :لوحظ ارتفاع كبير في مستويات الرزيستين في المجموعة IRP فيما يتعلق بتلك المراقبة وأظهرت مستويات MDA ارتفاعاً معنوياُ في المجموعة IRP عند مقارنتها مع مجموعة ISP والغير المصابين . تم العثور على تغييرات في مستوى اديبونيكتين، رزيستين و(MDA) لتكون مستقلة عن جنس المرضى . وقد لوحظ أن للوزن (BMI) تأثير في تغير مستويات الاديبونيكتين، الرزيستين و(MDA). كما ولوحظ ان عمر المريض لم يسجل تأثير على مستويات الاديبونيكتين، الرزيستين و(MDA). ولقد وجد أن العلاقة ما بين مقاومة الأنسولين مع مستوى رزيستين و (MDA) تغيرا إيجابيا وبشكل ملحوظ وعكسيا مع مستويات اديبونيكتين لدى المرضى المصابين المقاومين للأنسولين لوحظ ان علاقة اديبونيكتين علاقة عكسية مع رزيستين وعلاقة عكسية مع (MDA) ، في حين أن مستوى رزيستين مع (MDA) أظهر علاقة إيجابية لدى مرضى السكري من النوع الثاني المقاوم للأنسولين. التوصيات : دراسة تأثير الأحماض الشحمية على فعالية الأنزيمات المسؤولة عن تحطيم الأنسولين لدى الأشخاص البدينين .


Article
Assessment of Psychological Problems for Patients with Acute Myelogenous Leukemia
تقييم المشاكل النفسية لمرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد

Authors: Kareem R. Sachitt
Pages: 164-172
Loading...
Loading...
Abstract

Objective: To assess the psychological problems in patients with acute myelogenous leukemia, and to find out the relationship between socio-demographic characteristics such as (age, sex, marital status, educational level, and occupation) and psychological problems for those patients. Methodology: A descriptive study used the assessment approach from 20th September 2014 to 30th November 2014 in order to study the psychological problems in acute myelogenous leukemia patients with the psychological problems. Non probability (purposive) sample is selected for the study which includes (50) patients diagnosed with acute myelogenous leukemia were treated at Baghdad teaching hospital and City Imams Kazimain Teaching Hospital or the patients who visited the outpatient clinic in the same hospital for medical follow–up and further treatment. Data were gathered through the patients` interviewed. Assessment questionnaire consist of two parts contains demographic characteristic, the other part concerning about assessment the psychological problems for patients with acute myelogenous leukemia. Reliability and validity of this tool is determined through application of a pilot study and panel of experts. Data were analyzed through the application of descriptive statistical (frequencies and percentages), inferential statistical (chi square). Results: The Overall results revealed that the psychological problems in acute myelogenous leukemia patients with psychological problems was unacceptable, and there is significant correlation between the psychological problems related for these patients and was region (residency) of patients. Conclusions: The study concluded that the majority of the items related to psychological problems for patients with acute myeloid leukemia were low or out of the comparison, reflecting the ferocity of those problems. Recommendations: The study recommended to increase awareness and psychological education for patients with acute myelogenous leukemia. الهدف : تقييم المشاكل النفسية لمرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد ومعرفة العلاقة بين بعض المتغيرات الديموغرافية مثل (الجنس، العمر، الحالة الزوجية، المستوى التعليمي) والمشاكل النفسية لهؤلاء المرضى. المنهجية : دراسة وصفية استعمل فيها أسلوب التقييم للفترة من 20 أيلول 2014 إلى 30 تشربن الثاني 2014 لدراسة المشاكل النفسية لمرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد. عينة غرضية (غير احتمالية) اختيرت في الدراسة وقد تكونت من(50) مريض في مستشفى بغداد التعليمي ومستشفى مدينة الامامين الكاظمين التعليمي. تم جمع بيانات الدراسة عن طريق مقابلة المرضى الراقدين والمراجعين في المستشفيات المذكورة أعلاه. تكونت استمارة التقييم من جزأين شملت المعلومات الديموغرافية والسريرية المرضى والجزء الأخر تعلق بتقييم المشاكل النفسية لمرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد. تم إجراء الثبات لأداة التقييم من خلال الدراسة الاستطلاعية وتم التحقق من مصداقية الأداة من خلال عرضها على مجموعة من الخبراء. تم تحليل البيانات من خلال أسلوب الإحصاء الوصفي (التكرار والنسب المئوية) والإحصاء ألاستنتاجي (المتوسط الحسابي) والانحدار المنطقي. النتائج : كشفت النتائج ان مرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد الذين يعانون من المشاكل النفسية كانت غير مقبولة، و هناك علاقة معنوية بين المشاكل النفسية لهؤلاء المرضى و مكان الاقامة للمرضى. الاستنتاج : نستنتج من الدراسة بأن غالبية الفقرات ذات العلاقة بالمشاكل النفسية لمرضى ابيضاض الدم النقوي الحاد كانت واطئة او خارج المقارنة مما يعكس ضراوة تلك المشاكل . التوصيات : أوصت الدراسة بزيادة الوعي والتثقيف الصحي والنفسي للمرضى المصابين بابيضاض الدم النقوي الحاد.


Article
The Expression of P53 and ki67 in Colonic Polyps
ظهور المعلمات السرطانية p53 و Ki-67 في بولب القولون

Authors: Liwaa H. Mahdi
Pages: 173-180
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Colonic polyps are slow-growing overgrowth that projects above the surrounding mucosas of the colon that carry a small risk (< 1%) of becoming malignant. However, because colonic polyps are highly prevalent in the general population (especially with increasing age), they confer an important predisposition to colon cancer and are therefore removed when detected. The distribution of Ki67 and p53 as markers of cell proliferation is very studied in Colorectal Carcinoma. In Iraq, IHC studies to detect p53 & ki-67 expression in GIT malignancy has been conducted. Aim of the study: To detect the expression of p53 & ki-67 in colonic polyps patient by immunohistochemistry .To assess the possible correlation between p53 &ki-67 in colonic polyps patient.To detect the possibility of conversion of pre-malignant colonic polyps to malignant form. Methodology: Fifty cases(27 male and 23 female ) were selected randomly with different types of colonic polyps were included in this study and using discreptive study. The age of patients were ranging from 4 up to 80 years, with mean age of [ 46.3 ] years. Cases were collected from the laboratory of histopathology in Al-sadder Medical city in Al-Najaf and from some private laboratories in the same governorate(Al-Najaf) .the data analysed by qi sequare. Result: There is a significant correlation between P53 & age ,p53 & type of polyp also there is a significant correlation between Ki-67& age, Ki-67 & type of colonic polyp .There is a correlation between ki67 & p53. Conclusion :The study represent a trial to understand the probable conversion of polyps to colorectal carcinoma and the role of P53 & KI-67 in genesis of colorectal carcinoma. Recommendation: Screen and follow up to all patient with colonic polyps specially to patient with multiple polyps. All type of polyps should be removed ,because polypectomy currently constitutes the best strategy for preventing colorectal cancer خلفية البحث: بولب القولون من أكثر الأمراض انتشارا في العراق ويعد سببا لحدوث سرطان القولون . ان كل من (( ki67&p53 بروتينات خلوية تلعب دورا في حدوث السرطان . KI-67:بروتين خلوي يظهر في نواة الخلايا المتكاثرة في الجسم في جميع الأطوار التكاثرية للخلية بدرجات متفاوتة ويفقد في الطور الصفري. P53:هو مورث يقع على الكر وموسوم السابع عشر يسيطر على انقسام الخلية ويعمل كمورث محبط للورم. هدف الدراسة:تقييم التعبير المناعي لعاملي P53,KI-67 في بولب القولون وإيجاد إمكانية تحول بولب القولون إلى سرطان القولون. المنهجية : طبقت الدراسة على خمسون مريض لديهم بولب القولون للفترة من 2011ولغاية 2014,تم جمع العينات من مستشفى الصدر التعليمي وبعض المختبرات الخاصة في النجف وكانت اعمار المرضى تتراوح بين 4-80 سنة استخدمت طريقة ال((En Vison لتحديد التعبير المناعي النسيجي ل P53,KI-67. النتائج : أظهرت النتائج إن هناك علاقة بين كل من العمر ونوع البولب مع زيادة في تعبير كل من المعلمين P53,KI-67 بينما لا توجد علاقة بين المعلمين ونوع الجنس . أظهرت الدراسة ان كلا المعلمين يرتبطان ببعضهما بعلاقة ايجابية. الاستنتاجات : من النتائج يمكن إن نستنتج إن العلاقة بين المعلمين P53,KI-67 وكل من العمر ونوع البولب يوكد إمكانية حدوث سرطان القولون مع ازدياد العمر وأيضا إمكانية حدوثه في النوعين الأكثر شيوعا هما Adenomatouse وHyperplastic اللذان تظهر بهما فرط التعبير في المعلمين P53,KI-67لذا فهما أكثر عرضة لحدوث سرطان القولون . التوصيات: الكشف المبكر لبولب القولون مع الإسراع باستئصاله مما يقلل إمكانية حدوث سرطان القولون وعلى المرضى الذين يعانون من البولب المتضاعف عليهم القيام بالمتابعة الصحية وإجراء الفحوصات باستمرار لمنع حدوث السرطان.

Keywords

Colonic Polyp --- Expression --- KI-67 --- P53.


Article
Factors Affecting Treatment Compliance of Hypertensive Patients in Erbil City
العوامل المؤثرة على التزام المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم للعلاج في مدينة اربيل

Authors: Dler H. Ismael --- Chnar S. Qadir
Pages: 181-188
Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives: Non-compliance to treatment is the major obstacles to the success of the treatment of hypertension and poor control of hypertension in worldwide. The objective of this study was to assess the level of compliance to treatment and identified factors contributing to poor compliance among hypertensive in Erbil city. Materials and Methods: a cross sectional study design was undertaken among 200 hypertensive in 2014, to collect the data, patients who met the inclusion criteria were selected and questionnaires were filled through interviewing. The questionnaire including demographic information and compliance to treatment, data analysis though descriptive and inferential statistical tests. Result: shows that 45% of hypertensive patients were compliance to the treatment while 55% of them were non-compliance. Major factor for non-compliance is forgetfulness. There was a significant association between level of compliance and age (p=0.000), gender (p=0.003), level of education (p=0.000), duration of treatment (p=0.000), and duration of hypertension (p= 0.003) .also there was highly significant and positive relationship between compliance and benefit of treatment, barrier of treatment, severity of disease and susceptibility to complication. Finally the strongest predictor was reminder (cues of action) by advice from nurses. Conclusion: According result of the study more than half of hypertensive patients were not compliance to treatment Recommendation: Nurses should give education program to hypertensive patients about treatment compliance خلفية البحث : إن عدم التزام المريض بالعلاج يعتبر من العقبات الرئيسية لنجاح علاج ارتفاع ضغط الدم وعدم السيطرة ارتفاع ضغط الدم في جميع أنحاء العالم. الهدف : تهدف الدراسة إلى تقييم مستوى امتثال المريض المصاب بارتفاع ضغط الدم إلى للعلاج والتعرف على العوامل المؤثرة في امتثال المريض يُساهمُ في إلتزامِ سيّئِ بين إرتفاع ضغط الدمِّ في مدينةِ أربيل المنهجية: دراسة مقطعية اجريت على200 مريض مصاب ضغط الدم في عام 2014، ولجمع البيانات تم تصميم استبانة لغرض تحقيق الهداف الدراسة وتم جمع المعلومات من المرضى من خلال المقابلة الشخصية . وشمل الاستبيان على ذلك المعلومات الديموغرافية والامتثال لنموذج علاج ضغط الدم تم تحليل البيانات باستعمال الإحصاء الوصفي والاستنتاجي النتائج : تيجة الدراسةِ أشارتْ إلى 45٪ من مرضى ارتفاع ضغط الدم كانت الامتثال للعلاج في حين أن 55٪ منهم عدم الامتثال. العامل الرئيسي لعدم الامتثال هو النسيان. كان هناك علاقة معنوية بين مستوى الامتثال والعمر (P = 0.000)، والجنس (P = 0.003) ومستوى التعليم (P = 0.000)، ومدة العلاج (P = 0.000)، ومدة ارتفاع ضغط الدم (P = 0.003 وكان هناك علاقة مهمة وإيجابية عالية بين الامتثال و فائدة من العلاج و مانع من العلاج و وشدة المرض و التعرض للمضاعفات . أخيرا أقوى مؤشر هو تذكير من خلال النصيحة من الممرضات. الاستنتاج: حسب نتائج الدراسة أن أكثر من نصف مرضى ارتفاع ضغط الدم عدم الالتزام للعلاج التوصيات: يجب أن الممرضات إعطاء برنامج تعليمي لمرضى ارتفاع ضغط الدم على الامتثال للعلاج


Article
Women's Knowledge about Late Motherhood and Pregnancy outcome in Kirkuk City
معارف النساء حول تقدم سن الإنجاب وناتج الحمل في مدينة كركوك

Authors: Rabab Hamodee Hanon
Pages: 189-197
Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: Assess women's Knowledge about Advanced Maternal Age and Pregnancy outcome. Methodology: A descriptive study using the assessment approach was conduct on women, who ages above 35 years old. A purposive (non probability) sample of (58) women's that was selected for study in Azady teaching hospital and Kirkuk general hospital from the period July 1st 2013 to April 10th 2014. A questionnaire was developed for the purpose of study Result: The study findings demonstrate that the following variable was contributing significantly in the occurrence of complications during late motherhood among the study sample which include (age, late marred, level of education, smoking, and consanguinity). In sequence (67.3 %, 33%, 27.1%, 27.5%, 63.7%) The findings indicate that the women knowledge about risk of advanced maternal age generally is good for knowledge scale items. Conclusions: Late marred of girls can be interrupted as a one sources of late motherhood mortality and morbidity. More than half of the study sample has high level of knowledge about risk of their age on pregnancy outcome. Recommendation: Continuous education & training courses for health team especially to improve their knowledge and to take their roles in teaching and giving advice & instructions to pregnant women during certain age. And encourage the females about early marriage, and explain the risks of late marriage on both the baby and the woman. الأهداف : تقييم معارف النساء حول تقدم سن الإنجاب ونتائج الحمل. المنهجية : دراسة وصفية . شملت عينة غرضية (غير الاحتمالية) مؤلفة من (58) امرأة حامل أعمارهن 35 سنة فما فوق , في مستشفى أزادي التعليمي و مستشفى كركوك العام للفترة من 172013 الى 1042014. تم إعداد استمارة استبيان . مؤلفة من ثلاث محاور تشمل الخصائص الديموغرافية والخصائص الإنجابية ومعارف النساء . وقد تم تحليل البيانات من خلال تطبيق تحليل البيانات الإحصائية الوصفية (الوسط الحسابي والنسبة المئوية والتكرارات). النتائج : أشارت النتائج إلى إن المتغيرات التالية كانت ذات دلالة إحصائية واضحة في حدوث المضاعفات الخطرة عند تأخر الأمومة ( العمر , تأخر سن الزواج , المستوى التعليمي , التدخين وصلة القرابة) كالتالي ( 67.3%, 33%, 27.1%, 27.5% و63.7%) . وكانت معلومات النساء الحوامل حول تقدم سن الإنجاب مقبولة . الاستنتاجات : تأخر زواج الإناث كان عامل مؤثر كأحد أسباب الخطورة و الوفيات للنساء في الأمومة المتأخرة . أن أكثر من نصف العينة كانت معارفهم جيدة حول مخاطر تقدم سن الإنجاب التوصيات: أوصى الباحثون بمواصلة التثقيف والدورات التدريبية للفريق الصحي خاصة, لتحسين معرفتهم وليأخذوا دورهم في تعليم وإعطاء النصائح والتوصيات للمرأة الحامل خلال هذه الفترة من العمر وكذلك تشجيع الإناث على الزواج قبل سن(35سنة ) مع شرح مخاطر تأخرسن الزواج على الأم وعلى الطفل.


Article
Assessment of Science Teachers' Awareness towards Immunity and Immunization in Primary School at Baghdad City
تقييم وعي مدرسي العلوم تجاه المناعة والتحصين في مدارس مدينة بغداد الأبتدائية

Authors: Mohammed F.Khalifa --- Raad K. Faraj
Pages: 198-203
Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: To assess of Science Teachers' Awareness towards immunity and immunization in Baghdad City Primary Schools Methodology: A descriptive study was conducted, included (100) primary school,(50) in Al Rassafa sector, and (50) in Al Karkh sector, from March 5th 2012 to March 15th 2013, to assess of science teachers' awareness towards immunity and immunization. A cluster sample of (100) Science teachers (males and females) were selected, as one teacher from each school. A questioner format was used for data collection. The validity of questioner was estimated through a penal of experts related to the field of study, and its reliability was estimated through a pilot study conducted in (20) schools is excluded from the original sample which included (20) teachers from April 8th 2012 to April 14th 2012. Data were analyzed through the application of descriptive and inferential statistical analysis. Results: The results of the study indicated that (78%) of sample were female, and (39%) of them their ages were between (30-39) years old, (65%) of them were married, while (21%) of them were single, and (50%) of them were institute graduates. Also the study indicated that (26%) of teachers had (15–19) years of employment in teaching sector. Furthermore, (58 %) of sample had no opportunity to be involved in training courses concerning communicable diseases control. The results of this study indicate that, teachers' awareness was poor (in adequate awareness) towards immunity and immunization against communicable diseases in Baghdad City Primary Schools Conclusion: The study concluded that teachers' awareness towards immunity and immunization in Baghdad primary schools was poor. Recommendations: The study recommends that there is a need for cooperation between the Ministry of Health and the Ministry of Education on writing a book systematically for primary schools about the nature of the transitional diseases and how to control them through immunity and immunization, and Emphasis on continuous sessions concerning communicable diseases control for teachers in all primary schools الهدف: تقييم وعي مدرسي العلوم تجاه المناعة والتحصين في مدارس مدينة بغداد الأبتدائية. المنهجية: أجريت دراسة وصفية شملت (100) مدرسة أبتدائية، (50) في قطاع الرصافة ، و (50) في قطاع الكرخ للفترة من 15 أذار 2012 إلى 15 أذار 2013 لغرض تقييم وعي مدرسي العلوم تجاه المناعة والتحصين. وتم أختيار عينة متعددة من (100) مدرس لمادة العلوم (ذكور وإناث) وبواقع مدرس من كل مدرسة. أستعملت أستمارة أستبانة لجمع المعلومات وتم تحديد مصداقيتها من خلال عرضها على مجموعة من الخبراء في مجال الاختصاص ، أما ثباتها فقد تم تحديده من خلال دراسة استطلاعية أجريت في (20) مدرسة أبتدائية من غير المذكورة أعلاه وشملت (20) مدرساً للفترة من 8/نيسان/2012 الى 14/نيسان/2012. وتم تحليل بيانات الدراسة من خلال أستعمال الإحصاء الوصفي والاستدلالي. النتائج: أظهرت نتائج الدراسَة الى أن ( 78% ) من العينة هم من المدرسين الأناث، وان (39%) منهمم تتراوح أعمارهم ما بين (40-49) سنة وان (65%) هم من المتزوجين ، وأن (50%) منهم هم من خريجي معاهد المعلمين. كما بينت الدراسة أن (26%) منهم ممن لديه سنوات خدمة في مجال التعليم تتراوح بين (15-19) سنة . وأن (58%) منهم لم تتح له الفرصة للأشتراك في دورات تخص المناعة والتحصين. وأشارت نتائج الدراسة إلى ان وعي مدرسي العلوم كان غير كافياً حول المناعة والتحصين ضد الأمراض الأنتقالية في مدارس مدينة بغداد الأبتدائية. الإستنتاج: إستنتجت الدراسة بأن وعي مدرسي العلوم في المدارس الأبتدائية لمدينة بغداد كان غير كافياً حول المناعة والتحصبن ضد الأمراض الأنتقالية. التوصيات: أوصت الدراسة الى ضرورة التعاون بين وزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم على تأليف كتاب منهجي للمدارس الابتدائية عن طبيعة الأمراض الانتقالية وكيفية السيطرة عليها ، والتركيز على أهمية الدورات مستمرة للمدرسين في جميع المدارس الابتدائية.

Keywords

Objectives: To assess of Science Teachers' Awareness towards immunity and immunization in Baghdad City Primary Schools Methodology: A descriptive study was conducted --- included (100) primary school --- (50) in Al Rassafa sector --- and (50) in Al Karkh sector --- from March 5th 2012 to March 15th 2013 --- to assess of science teachers' awareness towards immunity and immunization. A cluster sample of (100) Science teachers (males and females) were selected --- as one teacher from each school. A questioner format was used for data collection. The validity of questioner was estimated through a penal of experts related to the field of study --- and its reliability was estimated through a pilot study conducted in (20) schools is excluded from the original sample which included (20) teachers from April 8th 2012 to April 14th 2012. Data were analyzed through the application of descriptive and inferential statistical analysis. Results: The results of the study indicated that (78%) of sample were female --- and (39%) of them their ages were between (30-39) years old --- (65%) of them were married --- while (21%) of them were single --- and (50%) of them were institute graduates. Also the study indicated that (26%) of teachers had (15–19) years of employment in teaching sector. Furthermore --- (58 %) of sample had no opportunity to be involved in training courses concerning communicable diseases control. The results of this study indicate that --- teachers' awareness was poor (in adequate awareness) towards immunity and immunization against communicable diseases in Baghdad City Primary Schools Conclusion: The study concluded that teachers' awareness towards immunity and immunization in Baghdad primary schools was poor. Recommendations: The study recommends that there is a need for cooperation between the Ministry of Health and the Ministry of Education on writing a book systematically for primary schools about the nature of the transitional diseases and how to control them through immunity and immunization --- and Emphasis on continuous sessions concerning communicable diseases control for teachers in all primary schools


Article
Impact of Fatigue and Sleep Quality upon the Quality of Life of Haemodialysis Recipient Patients
اثر التعب وجودة النوم علې نوعية حياة مرضى التنقية الدموية

Authors: Ghona Abd El-Nasser Ali
Pages: 204-216
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Patients with End-stage renal failure face many challenges due to their condition, which may leave them feel fatigued, depressed and lack in sleep quality associated with poor quality of life. Aim: Determining the impact of fatigue and sleep quality upon the quality of life of haemodialysis recipient patients. Methodology: The study was conducted in haemodialysis unit at Sohag University Hospital from January 2014 to June 2014. A purposive sample of 221 patients with ESRD were treated by Haemodialysis. Personal Information Form (PIF), QoL Short Forme-36(SF-36), Pittsburgh Sleep Quality Index (PSQI) and Fatigue Severity Scale (FSS) tools are used for data collection. Data was analyzed through descriptive statistical approach(frequency and percentage) and inferential approach (mean of score, Pearson correlation coefficient, ANOVA test and independent samples t-test). Results: The mean age ± SD of patients was 42.3 ± 13.1 years. The study found that 87.3% of patients were poor sleepers (global PSQI ≥5), 84.2% were suffering from fatigue, and quality of life mean was 33.6±17.5. According to age and sex, it was found that the younger and male patients were less complaining from fatigue and poor sleep. They have better quality of life compared to other groups. There was a significant positive correlation between age and both physical and mental components scores, sleep and fatigue. Also a negative correlation was found between physical and mental components scores and sleep and fatigue. Conclusions: Haemodialysis patients had poor quality of mental and physical health. The quality of life was impaired as seen by poor sleep and fatigue. It is suggested that these patients require the attention of health caregivers for the need of possible psychological support. الخلفية: يواجه مرضى الفشل الكلوي النهائي والخاضعين لجلسات التنقية الدموية الكثير من التحديات بسب حالتهم والتي تجعلهم يعانون من التعب واضطربات النوم والموثرة عليجودة حياتهم نتيجة للمرض. الهدف: تهدف الدراسة الي معرفة اثر التعب واضرابات النوم الشديدة علې جودة الحياة بين مرضي الفشل الكلوي النهائي والخاضعين لجلسات التنقية الدموية المتكررة. المنهجية : دراسة وصفية أجريت للفترة من (كانون الثاني 2014) الي (حزيران 2014) وتكونت العينة من 221 مريضا مصابا بالفشل الكلوي النهائي والخاضعين لجلسات التنقية الدموية المتكررة بمستشفي سوهاج الجامعي. وكانت خصائص العينة( كل من له ملف في المستشفى وخاضع للتنقية الدموية مدة لا تقل عن 6 اشهر, ذكور/إناث, متعلم /غير متعلم, قادر على إعطاء الموافقة,الموافقة على إجراء البحث, ليس لدية مشاكل نفسية ولا عقلية). وقد تم جمع البيانات عن طريق المقابلة الشخصية مع المرضې أنفسهم كل على حده أثناء الجلسات أوإثناء الانتظار وذلك باستخدام (استمارة البيانات الشخصية و مؤشر بيتسبيرج لقياس جودة النوم و مقياس شدة التعب واستبيان تقييم جودة الحياة), وتم تحليلها إحصائيا. النتائج : أظهرت الدراسة أن متوسط اعمارمرضى الفشل الكلوي النهائي42.3 ± 13.1 و معظمهم من الرجال ويخضعون لجلسات التنقية الدموية من 3-4 جلسات أسبوعيا و مدة الجلسة أكثر من 3 ساعات ولهم أكثر من 3 سنوات. كما وجد أن 84.2% من هولاء المرضى يعانون من التعب وان الاناث كانو اكثر معاناة من الذكور وأن 87.3 % منهم يعانون من فقر النوم وجودة الحياة لديهم منخفضة و أن الذكور والاصغر سنا كانت جودة الحياة لديهم أعلى مقارنة"بالفئات العمرية الاخر. كما وجد علاقة ايجابية وذا دلالة إحصائية بين السن وكل من: المحورين الرئيسين لجودة الحياة العقلي والبدني والنوم والتعب, كما وجدت علاقة سلبية وذا دلالة إحصائية بين النوم والتعب وجودة المحورين العقلي والجسمي بينما لم نجد أي علاقة ذا دلالة إحصائية بين تاريخ التنقية وعدد مرات الجلسات وباقي المتغيرات الاخر. التوصيات : توصي الدراسة على أهمية إنشاء وحدة تأهيل كلوي تعتمد علي فريق طبي متكامل ذو خبرة عالية تكون وظيفتها الأساسية متابعة المرضى المحتاجين للدعم النفسي والاجتماعي قبل جلسات التنقية الدموية وتمتد إلي فترة إجراء الجلسات مع الحاجة لمزيد من الدراسات البحثية عن جودة الحياة لهؤلاء المرضى لمساعدتهم علې اجتياز هذه المحنة والتكيف مع الاثار السلبية للمرض.


Article
Impact of Infant Feeding Pattern on Growth Parameter at Azady Health Care Center/Erbil City
تأثير نمط تغذية الرضع على المعدل الطبيعي للنمو في مركز آزادي للرعاية الصحية / مدينة أربيل

Authors: Kaify Jamil Qadir
Pages: 217-228
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Adequate nutrition during infancy and early childhood is essential to ensure the growth, health, and development of children to their full potential. It has been recognized worldwide that breastfeeding is beneficial for both the mother and child, as breast milk is considered the best source of nutrition for an infant. Objective: To find out the impact of ‎infant feeding pattern on growth parameter. Methodology: An evolutional ‎study was conducted at Azady Health Care Center during the period of early June to late August 2014 on 100 infants. Data were gathered by a combination of a structured questionnaire and measurements of length (or height), and weight. Results were analysed using SPSS Version19. Results: Out of 100 study subjects, 54% were female with 59 (59%) age group of 4-6 months. most of mothers’ ages (66 %) were between 21-30 years. ‎Majority of infants are on Mixed Feeding 55(55.0%), while 35 (35.0%) and 10 (10.0%) on Exclusive Breast and Bottle Feeding respectively. According to length/height-for-age index, 52.0% of subjects were within normal range and 34% of them were risk for stunted, 62% of infants were within normal range and 27.0% risk for underweight of weight for age, as ‎‎‎weight-for-length/height‎ 47.0% of them were within normal range, 24.0% risk for wasted and 22.0% risk for ‎overweight. Statistically there is significant association between infant feeding with weight for age and weight for length Z-score in contrast there is no significant association between infant feeding with length for age Z-score.‎ Conclusion: the study presented that there was relationship between infant feeding pattern and growth parameter (weight for age and weight for length Z-score). Recommendation: encouraging the mothers to continue visiting Health Care Center for monitoring growth and give exclusive breast feeding at least for 1st six months and after that can start by supplementary feeding. الخلفية : التغذية الكافية أثناء مرحلة الرضاعة و الطفولة المبكرة ضرورية لضمان النمو والصحة و تنمية الأطفال إلى كامل إمكاناتهم. وقد تم الاعتراف في جميع أنحاء العالم أن الرضاعة الطبيعية مفيدة لكل من الأم والطفل، كما يعتبر حليب الثدي أفضل مصدر لتغذية الرضع . الهدف: ايجاد أثر الرضاعة الطبيعية على معدل النو الطبيعي للرضيع ‏. المنهجية : أجريت دراسة وصفية في مركز الرعاية الصحية آزادي خلال الفترة من مطلع حزيران إلى أواخر اب 2014 على 100 الرضع . جمعت البيانات عن طريق مزيج من استبيان منظم و قياسات الطول ( أو الارتفاع) ، والوزن . وقد تم تحليل النتائج باستخدام SPSS Version19 . النتائج : من أصل 100 الخاضعين للدراسة ، كانت 54٪ من الإناث 59 (59٪) الفئة العمرية من 4-6 أشهر. معظم الأعمار الأمهات (66٪) كانت بين 21-30 عاما. غالبية الرضع هي على التغذية المختلطة 55 ( 55.0 ٪ ) ، في حين أن 35 ( 35.0 ٪ ) و 10 (10.0 ٪ ) على الثدي الحصري و الرضاعة الصناعية على التوالي . وفقا لطول / مؤشر الطول مقابل العمر، و كانت 52.0 ٪ من الموضوعات ضمن المعدل الطبيعي و كان 34 ٪ منهم يعانون من التقزم للخطر ، كان 62 ٪ من الرضع ضمن المعدل الطبيعي و 27.0 ٪ معرضون لخطر‏ لنقص الوزن عن الوزن الطبيعي ‏ الوزن بالنسبة للعمر ، و الوزن بالنسبة للطول / ارتفاع كانت 47.0 ٪ منهم ضمن المعدل الطبيعي، 24.0 ٪ معرضون لخطر و إهدار 22.0 ٪ لخطر زيادة الوزن .أشارت النتائج بوجود ارتباط كبير بين تغذية الرضيع مع الوزن بالنسبة للعمر و الوزن بالنسبة للطول Z- النتيجة في المقابل ليس هناك ارتباط كبير بين تغذية الرضع مع طول العمر Z- النتيجة . الاستنتاجات: وجدت الدراسة إلى أن هناك علاقة بين نمط تغذية الرضع و والمعدل الطبيعي للنمو (الوزن بالنسبة للعمر و الوزن بالنسبة لل طول Z- النتيجة ) . التوصيات : تشجيع الأمهات على مواصلة زيارة مركز الرعاية الصحية لرصد والحث ‏النمو وإعطاء الرضاعة الطبيعية الحصرية على الأقل لمدة ستة أشهر الأولى و بعد ذلك يمكن أن تبدأ من خلال التغذية التكميلية.


Article
Impact of Preoperative Risk Factors upon Duration of Intubation for Cardiosurgery Patients in Ibn-Al-Bettarcenter
تأثير عوامل الخطورة قبل العملية لمرضى جراحة القلب على مدة بقاء التهوية الصناعية في مركز ابن البيطار

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: Theaims of present study to assess the risk factors for heart surgery patients on duration of intubation of mechanical ventilation and to find the relationship between the duration of mechanical ventilation after the operation with preoperative risk factors. Methodology: descriptive study (purposive) conducted in the Ibn-Al-Bettar center for cardiac surgery in the city of Baghdad for the duration of the tenth of October 2013 until the twentieth of August 2014 and the sample was selected object-non-probability for 100 patients after surgical intervention and the survival of the patient on a mechanical ventilation for 12 hours and more and collected information from patients charts and fill out the questionnaire consisting of two parts, as its first part on information medical history and surgical treatment of the patient and the second part of the seven items included (preoperative risk factors were identified reliability resolution by measuring the congruence of internal between the vertebrae after applying gauge Cronbach Alpha and equal = 0.796 and identified validity through 19 experts from specialists and data analysis were used descriptive statistics which included frequencies, percentages, and the mean, standard deviation and statistics inferential, which included independent sample t-test and Anova test . Results: The results of the present study that most of the members of the sample were males between the ages of (48-78) years and that (48%) of the sample have diabetes, and (66%) of the patients had high blood pressure, and it was mostly has high the proportion of fat in the blood, (64%) of the patients had angina pectoris, and that (37%) of the patients have a valve diseases,. In related to risk factors there was a relationship between the duration of stay on mechanical ventilation with age, sex, level significantly less or equal. 0.05. Conclusions: The increased age and the gender seem to be strongly associated with delayed tracheal extubation contributing to the early prediction of high risk patients for prolonged ventilation. Recommendations: Based "on the results of the current study, the researchers recommended to follow a fast-tarck protocol for the purpose of patient care after cardiac surgery, especially in the process of weaning patient from mechanical ventilation device down to remove it. الھدف: تھدف الدراسة الحالية إلى تقييم عوامل الخطورة لمرضى جراحة القلب على مدة بقاء أنبوب التهوية الصناعية وإيجادالعلاقة بين مدة بقاء الأنبوب بعد العملية وعوامل الخطورة قبل العملية . المنھجیة : دراسة وصفیة (غرضية) أجریت في مركز جراحة القلب في مدینة بغداد للمدة من العاشر من تشرین الأول 2013 ولغایة العشرين من آب 2014 وتم اختيار عينة غرضیة غیر احتمالیة ل 100 مریض بعد التداخل الجراحي وبقاء المريض على جهاز التهوية الميكانيكية لمدة 12 ساعة وجمعت المعلومات من سجلات لمرضى وتم ملئ الاستبانة المتكونة من جزأین حیث تضمن الجزء الأول التاریخ الطبي والجراحي للمریض والجزء الثاني تكون سبعة فقرات والمتضمنة (عوامل الخطورة قبل جراحة القلب وتم تحدید ثبات الاستبانة من خلال قیاس التطابق الداخلي بین الفقرات بعد تطبیق مقیاس كرونباخ الفا والمساوي = 0.796وحددت مصداقیتھا من خلال عرضھا على 19 خبراء من ذوي الاختصاص ولتحلیل البیانات تم استعمال الإحصاء الوصفي الذي تضمن التكرارات والنسب المئویة والوسط الحسابي والانحراف المعیاري والإحصاء الاستدلالي الذي شمل اختبارt واختبار تحليل التباين. النتائج: أشارت نتائج الدراسة الحالیة أن معظم أفراد العينة هم من الذكور تتراوح أعمارهم بين (48- 78) سنة وان (48٪) من العينة مصابون بمرض السكري، و (66٪) مصابين بارتفاع ضغط الدم، وكان معظمهم لديه ارتفاع في نسبة الدهون في الدم، (64٪) مصابين بالذبحة الصدرية الذبحة الصدرية، وأن (37٪) من المرضى لديهم مشكلات في صمامات القلب ،.وبينت نتائج الدراسة بوجود علاقة ذات دلالة إحصائية بان عوامل الخطورة (العمر والجنس) ومدة بقاء انبوب التهوية الصناعية. الاستنتاجات: إن زيادة العمر والجنس لها ارتباط قوي مع تأخر إزالة الأنبوب وتسهم الدراسة في التنبؤ المبكر للمرضى من لهم خطورة عالية للتهوية طويلة الأمد. التوصیات: بناءا" على نتائج الدراسة الحالیة یوصي الباحثان بأتباع برتوكول الفاست تراكت للعناية القلبية لغرض العناية بالمريض بعد جراحة القلب وخصوصاَ في عملية فطام المريض عن جهاز التهوية الميكانيكية وصولاً إلى إزالته .


Article
Assessment of Nocturnal and Daytime Sleep disturbances among Elderly Parkinsonism Patients in Baghdad City
تقييم إضطرابات النوم الليلي والنهاري عند مرضى الرعاش المسنين في مدينة بغداد

Authors: Maan Hameed Ibrahim Al-Ameri
Pages: 238-245
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Sleep disturbances are one of the most common of the non-motor complications of Parkinson's disease (PD), and increase in frequency with advancing disease. As many as 98% of patients with PD may suffer at some time from nocturnal symptoms, that can disturb their sleep. The causes of sleep disturbance in PD are numerous, and many patients may have several factors that contribute. These disorders can be broadly categorized into those that involve nocturnal sleep and daytime manifestations such as excessive daytime sleepiness. Objectives: To assess the levels of disturbances of nocturnal and daytime sleep of the Parkinson's disease patients in the city of Baghdad and to find out relationship between these levels and some demographic characteristics of patients. Methods: A descriptive study was conducted between the ninth of September, 2013 and 15th of December 2013. A purposive non-probability sample of 100 elderly patients who are diagnosed with Parkinson's disease and another 75 aged matched healthy controls were recruited to participate in the study. To reach the objectives of this study a questionnaire was constructed. The present questionnaire consists of two parts; demographic characteristics; gender, age, and duration of illness; and 15 items as a part of Parkinson's disease Sleep Scale (PDSS) for measuring levels of sleep disturbances. Results: The results indicate that all the patients with Parkinson's disease have different levels of sleep disturbances: 55.0% with severe level, 32.0% with moderate level, and only 13.0% with mild level.. There is a significant association between levels of sleep disturbances and age and duration of illness. Also the results revealed that there were a wide difference between the Parkinson's disease group and matched healthy control group regarding the sub-categories of sleep disturbances. Conclusions: The results of the study indicated that more than half of PD patients had severe level of sleep disturbance; there were significant relationships between severity of sleep disturbances and age and duration of disease; and finally there was a difference between PD participants and matched controls group. Recommendations: Establishing specialized centres which give daily cares for patients with Parkinson's disease, follow-up programmes for each patient registered at these centres, and governmental financial support for those patients. خلفية البحث: تعتبر إضطرابات النوم واحدة من المضاعفات غير المرتبطة بالحركة الأكثر شيوعاً لمرض الباركنسن والتي تزداد تدريجياً بتطور سير المرض. ما يقارب 98% من مرضى الرعاش قد يشتكون في بعض الأحيان من أعراض ليلية والتي قد تعمل على إضطراب نومهم. أسباب إضطرابات النوم لدى مرضى الرعاش كثيرة وكثير من المرضى لديهم عوامل عديدة لذلك. وهذه الإضطرابات ممكن أن تصنّف بشكل واسع إلى ما له علاقة بالنوم المسائي ومظاهر النوم أثناء النهار مثل النعاس والنوم الزائد أثناء النهار. الهدف: تهدف الدراسة الحالية لتقييم مستويات إضطرابات النوم الليلي والنهاري التي يتصف به كبار السن المصابين بمرض الرعاش في مدينة بغداد، وإيجاد العلاقة بين تلك المستويات وبعض المتغيرات الديموغرافية لكبار السن. المنهجية : دراسة وصفية أجريت بين التاسع من أيلول، 2013 والخامس عشر من كانون الأول، 2013. تم جمع عينة البحث بطريقة المقابلة غير الاحتمالية ﻠ 100 من كبار السن المصابين بمرض الرعاش من الذين يحضرون العيادات الخارجية لمستشفيات مدينة بغداد التخصصية للأعصاب ومنها مستشفى الجملة العصبية التعليمي، مستشفى التخصصات العصبية، مقارنةً مع مجموعة ضابطة تتكون من 75 من كبار السن الذين لم يصيبوا بمرض الرعاش والذين اختيروا بشكل عشوائي من معارف وأقرباء الباحث. لتحقيق أهداف الدراسة فقد بنيت أستبانة خاصة لهذا الغرض وتضمنت جزأين: المعلومات الديموغرافية والجزء الآخر يتضمن من 15 فقرة لقياس مستويات أضطراب النوم (مقياس (PDSS. تم تحليل البيانات باستعمال الإحصاء الوصفي: التكرارات والنسبة المئوية، والإحصاء التحليلي: الارتباط، اختبار T-test. النتائج: أشارت النتائج بأن جميع المرضى المصابين بمرض الرعاش لديهم إضطرابات النوم بمستويات متباينة: 13.0% بمستوى خفيف؛ 32.0% بمستوى متوسط؛ و55.0% بمستوى شديد. وبنت الدراسة بوجود علاقة بين مستوى إضطراب النوم مع عمر المسن ومدة الإصابة بالمرض الرعاش. أيضاً كشفت نتائج الدراسة بوجود اختلافات كبيرة بين مجموعة مرض الرعاش والمجموعة الضابطة ما يخص مستويات إضطرابات النوم المرتبط بمرض الرعاش. الأستنتاج : أشارت نتائج الدراسة إلى ان غالبية المصابين بالمرض الرعاش يعانون من مستويات عالية من إضطرابات النوم. ووجدت الدراسة بأن هنالك علاقة مهمة بين شدة إضطرابات النوم من جهة وبين عمر المصاب ومدة الإصابة بهذا المرض. وتوصلت الدراسة بان هنالك اختلافات كبيرة بين مجموعة المصابين بالمرض الرعاشي ومجموعة الضبط. التوصيات: توصي الدراسة بتأسيس مراكز تخصصية التي تعطي العناية الخاصة لهؤلاء المرضى، متابعة كل مريض من مرضى الباركنسن المسجلين في هذه المراكز، وأخيراً الدعم المالي من قبل الحكومة وتخصيص رواتب لهم لتمشية أمور حياتهم.


Article
Audit on the Knowledge, Attitudes and Practice aboutthe Misuse of Antibiotics in Upper Respiratory Tract Infections in Children among Parents in Al-Najaf Province.
دراسة تدقيقية في المعارف و الميول و السلوكيات المتعلقة باستخدام الآباءوالأمهات الخاطئ للمضادات الحيوية لعلاج التهابات المجاري التنفسية العليا عند الأطفال في محافظة النجف .

Loading...
Loading...
Abstract

Backgrounds: Upper respiratory tract infections are common in children. The cause of these infections are usually viral, but parents’ attitudes often contribute to inappropriate prescription of antibiotics, promoting antibiotic resistance, which is an important growing global health problem .In addition to that, lead to increase the burden of chronic diseases, rising costs of health services and the development of side effects (e.g. adverse gastrointestinal effects) which are more significant in children. Objectives: identifying possible associated factors with antibiotic misuse among parents who attended primary health care in Al –Najaf province Methods :A cross- sectional study was carried out in Al-Najaf during the period from the first of March to the first of June 2014 .Two primary health care centers were randomly selected and 431 fathers and mothers who attended these centers were inter viewed and randomly selected by systematic random sample technique , data collection were done twice weekly during the period of the study .Data was gathered through structured questionnaire which was used to identify different variables by face to face interview. Results: There was positive significant association between mean knowledge score (11.09± 2.94) and mean attitude scores (13.87±3.59), between mean knowledge (11.09± 2.94) and mean practice score (8.77± 2.31) and between mean attitude scores (13.87±3.59) and mean practice score (8.77± 2.31) (p<0.001). The associated factors of AB misuse in children with URTI among Al Najaf parents being a young age parent (P=0.001), having low educational level(P<0.001), being a self-employed (P=0.001). And residence in a rural area (P=0.002) which are significantly associated to inadequate knowledge, inappropriate attitudes, and wrong practices. Conclusions: This study has identified the main groups of parents that should be targeted in future intervention programs. These groups are small age parents, those with low educational level, self-employed and those who live in rural area. Recommendation: Health education campaigns, medical staff education as well as public awareness campaigns are needed to explain the role of antibiotics in URTI treatment .And stronger legal restrictions should be introduced on the selling of antibiotics in community pharmacies according to special guidelines recommended by the ministry of health خلفية البحث :التهاب المجاري التنفسية العليا مرض شائع الانتشار بين الأطفال .بالرغم من إن المسبب له هو التهاب فايروسى لكن اغلب الآباء والأمهات يميلون لاستخدام المضادات الحيوية الغير صحيح مما يؤدي إلى ظهور أنواع من البكتريا مقاومه للمضادات الحيوية وهذه من أهم المشاكل الصحية المتنامية في العالم .بالاضافه إلى ذلك فان الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية يؤدي إلى زيادة عبئ الأمراض المزمنة , وارتفاع كلفة الخدمات الصحية و ظهور الأعراض لجانبية (مثل الأعراض الجانبية المؤثرة على الجهاز الهضمي) و التي تكون مؤثرة أكثر في فئة الأطفال الهدف: معرفة العوامل ذات العلاقة بالاستخدام المفرط للمضادات الحيوية بين الآباء و الأمهات المراجعين لمراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة النجف المنهجية: دراسة مقطعية تمت في محافظة النجف خلال الفترة من 1-آذار إلى 1-حزيران لسنة 2014. خلال هذه الدراسة تم اختيار اثنان من مراكز الرعاية الصحية الاوليه بشكل عشوائي وتم أجراء المقابلة مع 431من الآباء و الأمهات المراجعين لهذه المراكز بطريقه النظام العشوائي مرتين أسبوعيا على مدى فترة البحث .جمعت المعلومات عن طريق الحوار المباشر مع الآباء والأمهات بواسطة ورقة استبيان خاصة أعدت لهذا الغرض . النتائج: بينت الدراسة وجود ارتباط مؤثر(p<0.001) بين معدل المعرفة11.09± 2.94) )ومعدل الميول 13.87±3.59)) و بين معدل المعرفة ومعدل السلوك (8.77± 2.31) وبين الميول13.87±3.59)) والسلوك(8.77± 2.31).وان العوامل ذات العلاقة بالاستخدام المفرط للمضادات الحيوية بين الآباء و الأمهات المراجعين لمراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة النجف كانت صغر العمر الآباء أو الأمهات (P=0.001),يمتلك تحصيل دراسي واطئ (p<0.001),لديه مهنه حرة (P=0.001) ويقطن في منطقه ريفيه (P=0.002) هي عوامل مؤثرة ذات علاقة بالمعرفة غير الكافية ,الميول الغير صحيحة والسلوك الخاطئ في استخدام المضادات الحيوية لعلاج التهاب المجاري التنفسية العليا الأطفال . الاستنتاجات: العوامل الرئيسية التي تحتاج إلى تدخل للمجاميع المستهدفة و ذات العلاقة بالاستخدام المفرط للمضادات الحيوية بين الآباء والأمهات المراجعين لمراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة النجف كانت صغر العمر الآباء أو الأمهات ,يمتلك مستوى تحصيل دراسي واطئ ,لديه مهنه حرة ويقطن في منطقه ريفيه . التوصيات :القيام بحملات التثقيف الصحي بما يخص استعمال المضادات الحيوية ودورها في علاج الالتهابات التنفسية للأطفال والتي تشمل العاملين في المجال الصحي والآباء والأمهات الذين يزورون المراكز الصحية وكذلك توصي الدراسة بوضع القيود حول صرف وشراء المضادات الحيوية من الصيدليات بحسب ضوابط تحددها وزارة الصحة.

Table of content: volume:5 issue:2