Table of content

Journal Of Educational and Psychological Researches

مجلة البحوث التربوية والنفسية

ISSN: 18192068 /pissn 26635879
Publisher: Baghdad University
Faculty: Centre for Educational Studies and psychological Researches
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

1-Name of Journal: Journal of Educational and psychological Researchs
2. Jurisdiction of the journal Science educational and psychological
3. Produced by: Centre for Educational Studies and psychological Researches
Achievements of the journal: 64 Number

Loading...
Contact info

jperc@perc.uobaghdad.edu.iq الايميل الرسمي للمجلة

jouranlepr@yahoo.com

موقع المجلة
http://jperc.uobaghdad.edu.iq/

009647503725675 whatsApp / viber

Table of content: 2015 volume:12 issue:46

Article
Analysis of Palestinian Ministry of Education Test Results in Mathfor Eighth Graders basic Public Schools in Tulkarm
تحليل نتائج الاختبار الوزاري الموحد لمقرر الرياضيات لدى طلبة الصف الثامن الأساسي في المدارس الحكومية في محافظة طولكرم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aimed to analyze the test results the National Alliance, which applied the Palestinian Ministry of Education in math for eighth graders basic public schools in Tulkarm, to determine the level of students on this test in light of the variables of gender, school district and school type, and know nothing of collection on this test collection of school students and the general rate. To achieve this were analyzed degrees (3218) students; They represent the community of study fully who took the exam unified national in decision mathematics for the first semester of the academic year (2012/2013), they are distributors to (103) division seminar in public schools of the directorate for education in Tulkarm. The results of the study showed that the overall success rate on the test ministerial common in mathematics was weak hitting (4. 27%), and has appeared this weakness on all areas of mathematics. The student achievement objectives of remembering and knowledge level higher than in the achievement of the objectives of the application and analysis and reasoning. As results showed the existence of significant differences in the level of student achievement on this test due to sex in favor of females, and the type of school in favor of girls' schools and then mixed, while there is no statistically significant differences depending on the variable region of education, results also showed a relationship substantially between grades student achievement on Unified Ministerial test in mathematics and their realizable platoon grades of the same material and the achievement representative quarterly average in all subjects. هدفت هذه الدراسة إلى تحليل نتائج الاختبار الوطني الموحد الذي تطبقه وزارة التربية والتعليم الفلسطينية في مادة الرياضيات لطلبة الصف الثامن الأساسي في المدارس الحكومية في محافظة طولكرم، وذلك لمعرفة مستوى الطلبة على هذا الاختبار في ضوء متغيرات الجنس والمنطقة التعليمية ونوع المدرسة، ومعرفة علاقة التحصيل على هذا الاختبار بتحصيل الطلبة المدرسي والمعدل العام. ولتحقيق ذلك تم تحليل درجات (3218) طالباً وطالبة؛ وهم يمثلون مجتمع الدراسة بالكامل الذين تقدموا للاختبار الوطني الموحد في مقرر الرياضيات للفصل الدراسي الأول من العام الدراسي (2012/2013)، وهم موزعين إلى (103) شعبة دراسية في المدارس الحكومية التابعة لمديرية التربية والتعليم في محافظة طولكرم. وقد أظهرت نتائج الدراسة أن نسبة النجاح الكلية على الاختبار الوزاري الموحد في الرياضيات كانت ضعيفة حيث بلغت (4. 27%)، وقد ظهر هذا الضعف على جميع مجالات الرياضيات. وكان تحصيل الطلبة على الأهداف من مستوى التذكر والمعرفة أعلى منه في تحصيلهم على أهداف التطبيق والتحليل والاستدلال. كما أظهرت نتائج الدراسة وجود فروق جوهرية في مستوى تحصيل الطلبة على هذا الاختبار تبعاً لمتغيرات الجنس لصالح الإناث، ونوع المدرسة لصالح مدارس الإناث ثم المختلطة، بينما عدم وجود فروق دالة إحصائياً تبعاً لمتغير المنطقة التعليمية، وأظهرت النتائج أيضاً وجود علاقة جوهرية بين درجات تحصيل الطلبة على الاختبار الوزاري الموحد في مادة الرياضيات ودرجاتهم التحصيلية الفصيلة للماد نفسها وبين تحصيلهم العام الممثل بالمعدل الفصلي في المواد الدراسية جميعها.

Keywords


Article
حل المشكلات البيئية لدى طفل الروضة

Loading...
Loading...
Abstract

Research Summary Acquires this research importance of addressing the subject (environmental problems) with age group task, a category that children pre-school, and also reflected the importance of research, because the (environmental problems) constitute a major threat to the continuation of human life, particularly the children, so the environment is Bmchkladtha within kindergarten programs represent the basis of a hub of learning where the axis, where the kindergarten took into account included in the programs in order to help the development of environmental awareness among children and get them used to the sound practices and behaviors since childhood. From the foregoing I felt the researcher that the phenomenon of (environmental problems) represents a fundamental problem for all or most of the age groups, including a class of kindergartens and it is a phenomenon (psychological, social, educational and health) worthy of study, and this prompted the researcher to do a field study, addressed the (environmental problems) the children of Riyadh, this segment of society, certainly it feels too much suffering, but because of their young age, they can not deliver their voices to others, because most of the adults around them may not meet their needs and their applications to help them get rid of them, this felt a researcher at the meet the needs of these children from during the construction of a measure to solve environmental problems with this class, The aim of this research: 1.-building measure to solve problems for kindergarten children. 2.-level solution to identify environmental problems with kindergarten children Through validation of hypotheses zero the following: - 1 no statistically significant difference between the scores of children on a scale to solve environmental problems (congestion, waste, air pollution) at the level of significance (0.05). This research determined that of children Riyadh in the preliminary stage of both sexes (Male and female) in the province of Baghdad, in general directorates for breeding Baghdad Karkh and Rusafa (first, second and third) for the academic year (2012-2013). With regard to the theoretical framework has reviewed the researcher interpreted the theories of environmental problems and the relationship of man with the environment has been adopted researcher integrative theory of these theories, and because of the basic postulates and principles adopted by each theory in the interpretation of environmental problems and the appropriate ways to solve them As the sample consisted of 200 boys and girls who received the lowest grades in the scale detection awareness of environmental problems Been building measure to solve environmental problems, which are of the (60) paragraph his image preliminary and final, as well as be one of the three areas or problems, namely: - (congestion classroom), which is (21), paragraph, and (waste), which is from (21 ) paragraph, and (air pollution), which is from (18) paragraph. The extracted sincerity scale using the style of honesty virtual and certified construction (sincerity concept) and extraction force discriminatory paragraphs all, were all paragraphs distinctive, but consistency has been unearthed in a way re-testing, as was the correlation coefficient (0.85) and in a manner Alpha Cronbach, and reached stability coefficient (0.78) The total standard error of the way first (6.349) and the second method (7.701). Has used statistical methods the following: - (square Ka 2, samples t-test (T- test) for two independent samples, Pearson correlation coefficient, the way re-test and the equation of Alpha Cronbach test, Mann - Whitney for small samples), as analyzed all the data the adoption of the bag statistical program (spss) Research has also shown a number of conclusions, namely: - 1 and a high level of weakness in the solution of environmental problems at the kindergarten children. After obtaining a researcher on the results of her research, presented a set of recommendations and proposals, stating that it believes that researchers who want to complete what its findings. يكتسب هذا البحث أهميته من تناوله موضوع (المشكلات البيئية) لدى فئة عمرية مهمة، وهي فئة اطفال ما قبل دخول المدرسة ، وكذلك تتجلى أهمية البحث ، لأنَّ (المشكلات البيئية ) تشكل خطرا كبيرا على استمرار حياة البشر ولا سيما الاطفال ، لذا كانت البيئة بمشكلاتها ضمن برامج مرحلة رياض الاطفال تمثل محورا اساس من محاور التعلم فيها، حيث راعت مرحلة رياض الاطفال تضمينها في برامجها من اجل مساعدة تنمية الوعي البيئي لدى الاطفال وتعويدهم على الممارسات والسلوكيات السليمة منذ الصغر . ومّما تقدم فقد شعرت الباحثة أن ظاهرة (المشكلات البيئية ) تمثل مشكلة جوهرية لكلَّ أو لأغلب الفئات العمرية ،ومنهم فئة رياض الاطفال وأنها ظاهرة ( نفسية ، اجتماعية ، تعليمية وصحية ) تستحق الدراسة ، وهذا ما دفع الباحثة للقيام بدراسة ميدانية ، تناولت( المشكلات البيئية ) لدى اطفال الرياض، فهذه الشريحة من المجتمع من المؤكد بانها تشعر بمعاناة كبيرة ولكن بسبب صغر سنهم لا يستطيعون ايصال اصواتهم الى الاخرين وذلك لان اغلب البالغين المحيطين بهم قد لا يلبون حاجاتهم وطلباتهم في مساعدتهم على التخلص منها ، لهذا ارتات الباحثة في تلبية حاجات هؤلاء الاطفال من خلال بناء مقياس حل للمشكلات البيئية لدى هذه الفئة

Keywords


Article
The impact of education differentiated strategy to modify the alternative conceptions Geographical concepts when students First grade average
أثر استراتيجية التعليم المتمايز في تعديل التصورات البديلة للمفاهيم الجغرافية عند طالبات الصف الأول المتوسط

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The impact of education differentiated strategy to modify the alternative conceptions Geographical concepts when students First grade average The aim of this study was to know ( the impact of education differentiated strategy to modify the alternative developments of geographical concepts when students first grade average) . To achieve the goal of this study , researcher relied on the experimental design of a partial set , the design is ( the experimental group with a control group of post-test ). The researcher chooses purposelysample of students first grade average in the high school ( Sinai ) Day , of the Directorate of Education in the province of Baghdad / Karkh first , for the purpose of application of the experiment, and the total number of respondents (40 students) , and abide by randomly into two groups by (20) student in the experimental group and ( 20) a student in the control group , and select the alternative scenario by adopting 34% and above. When analyzing the data statistically using the chi-square ( Ca 2 ) , result has outweigh the experimental group that taught according to strategy differentiated education students to the control group , who studied in the traditional manner , and by lighting on this, the researcher concluded as follows: - 1. Differentiatededucationstrategythathas proven its effectivenessin modifyingalternative conceptionsofgeographicalconceptswhenstudentsfirst gradeaveragebalanced withthe traditional method. This is dueto thestudents turnout tostudythis strategywith enthusiasm anddesire. 2. Providing Course contentiscommensurate with theinterests andinclinationsand capabilitiesandreadiness of our students,helped toarouse the interest ofstudents andtheir looking forwardof the material andincreasetheir attention to thelesson. الخلاصة: ترمي هذهِ الدراسة معرفة(أثر استراتيجية التعليم المتمايز في تعديل التصورات البديلة للمفاهيم الجغرافية عند طالبات الصف الأول المتوسط).أعتمدت الباحثة على تصميم تجريبيٍّ ذي ضبط جزئيّ،وهوتصميم(المجموعة التجريبية مع مجموعة ضابطة ذات الاختبارين القبلي والبعدي)،وأختارت الباحثة عشوائيا عينة من طالبات الصف الأول المتوسط في متوسطة (سيناء) النهارية،وبلغ عدد أفراد العينة (40) طالبة، وزعن عشوائياً على مجموعتين بواقع (20) طالبة في المجموعة التجريبية و (20) طالبة في المجموعة الضابطة.مرت إجراءات البحث بمرحلتين الأولى تشخيصية لتشخيص المفاهيم ذات التصور البديل عند طالبات عينة البحث والأخرى علاجية، وقد تم تشخيص المفاهيم ذات التصور البديل عن طريق اختبار تشخيصي تأكدت الباحثة من صدقه وثباته وحدد التصور البديل عن طريق أعتماد نسبة 34% فما فوق،ثم اختُبِرَتْ المجموعتان اختباراً بعدياً، وعند تحليل البيانات إحصائياً باستعمال مربع كاي (كا2) ، أسفرت النتيجة عن تفوق طالبات المجموعة التجريبية التي درست على وفق استراتيجية التعليم المتمايز على طالبات المجموعة الضابطة التي درست بالطريقة التقليدية وفي ضوء ذلك أستنتجت الباحثة ما يأتي:- 1. إنَّ إستراتيجية التعليم المتمايز اثبتت فاعليتها في تعديل التصورات البديلة للمفاهيم الجغرافية عند طالبات الصف الأول المتوسط موازنة مع الطريقة التقليدية. 2. تقديم المحتوى الدراسي بشكل يتناسب مع اهتمامات وميول وقدرات و أستعدادات الطالبات ساعد على أثارة اهتمام الطالبات وتشوقهن للمادة وزيادة انتباههن للدرس. مشكلة البحث: الجُغرافية من المواد الدراسية التي تحتوي على كثيرٍ من المفاهيم التي يجب العناية بإكسابها للطلبة إذ أنّ كثيراً من هذه المفاهيم يَصعب فهمها إذا ما قُدمت بصورة مجردة، الأمر الذي يُشير إلى إمكانية تكوين بعض أنماط الفهم الخاطئ حَول هذه المفاهيم وأنّ الصورة الذهنية التي يُشكلها طَلبة المرحلة المتوسطة للمفهوم الواحد تختلف بإختلاف الخبرات التي يَمرون بها. و مِنَ المُمكن أن يتشابه مَعنى المفهوم الواحد لدى الأفراد المُختلفين عندما تتشابه الخبرات التي يمرون بها ولكن هذا لا يعني أن الطَلبة جَميعهم يَصلون إلى الدرجة نفسها من الفِهم، لأنّ ذَلك عملياً و منطقياً غير ممكن. ( سعادة وجمال ،1988، ص65 ) وقد لاحظت الباحثة(عندَ إنتقال أبنائها الى المرحلة المتوسطة) إحِتفاظَهم بتصورٍ بَديل لبعض المفاهيم الجغرافية التي تَضمنتها كُتب الجغرافية في المَرحلة الابتدائية ، كما لَمست عن طريق مُناقشة الكثير من مُعلمات ومُدرسات مادة الجغرافية في المدارس الأبتدائيةوالمُتوسطة،عَدم مَعرفة أَغلبَهن لماهية المفاهيم الجغرافية, وإعتمادهن الطريقة التقليدية في التدريس والتي تُؤكد على الحقائق ولَيس المفاهيم. لذا فَمن الطبيعيّ أن تبقى بعض هذه التصورات البديلة إنّ لم تَكن جميعها مع الطالب لمراحل دِراسية مُتقدمة . ونظراً لأَهمية المرحلة المتوسطة في بِناء شَخصية المتعلم بجوانبها بنحوٍ عام، وتَنمية قُدراته ولاسِيما العقلية منها بنحوٍ خاص، وإدراكا بأهمية إستيعاب الطالب للمعاني الحقيقية للمفاهيم الجغرافية والمتضمنة في مادة الجغرافية العامة للصف الأول المتوسط، والتي تمثل بدورها أساساً لبقية المراحل الدراسية اللاحقة،إرتأَت الباحثة إستخدامإستراتيجية التعليم المتمايز لَعلها تسهم في تعديل التصورات البديلة للمفاهيم الجغرافية عند طالبات الصف الأول المتوسط.


Article
مستوى التنمية المهنية لتدريسيي جامعة بغداد في ضوء مؤشرات الجودة الشاملة من وجهة نظرهم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present study aimed to know The teaching members’ level of the professional development at the University of Baghdad based on the indicators of the overall quality from their perspective; The researchers used the descriptive and analytical approach the in order to achieve the purposes of research, the researchers designed questionnaire researched and consisted of 40 paragraph has the questionnaire submitted to the arbitrators and experts were verify the authenticity of the questionnaire and stability have been applied questionnaire on a range of teaching and Tdriciat Baghdad University, which reached the study sample (400) teaching and teaching of six colleges in the University of Baghdad equivalent to (29.87%) of the original community of the study (1339) and hired a researcher statistical bagful (SPSS) to analyze the sample responses. Based on the sample responses researcher found the following results: The professional level of development has been achieved with a medium level هدف البحث الحالي الى معرفة " مستوى التنمية المهنية لدى تدريسي جامعة بغداد في ضوء مؤشرات الجودة الشاملة من وجهة نظرهم " . وقد استخدمتا الباحثتان المنهج الوصفي التحليلي, وقامتا بتصميم إستبانة بحثهما وتكونت من 40 فقرة توزعت على اربعة مجالات هي ( التدريس ومتطلباته, والبحث العلمي, اداء التدريسي, استخدام التقنيات التعليمية ) وقد عرضت الاستبانة على محكمين وخبراء وتحققت من صدق الاستبانة وثباتها، وقد طبقت الاستبانة على عينة تكونت من (400) تدريسي وتدريسية وزعت على ست كليات في جامعة بغداد بأقسامها العلمية كافة والمتمثلة بـثلاث كليات علمية هي ( الصيدلة، والهندسة، والعلوم ) و ثلاث كليات إنسانية هي ( التربية للبنات، واللغات، والعلوم السياسية ) بما يعادل ( 29,87% ) من المجتمع الأصلي للدراسة البالغ (1339) واستعانتا الباحثتان بالحقيبة الإحصائية ( SPSS ) لتحليل استجابات أفراد العينة . وبناءً على استجابات العينة توصلت الباحثتان الى النتائج الأتية: ان مستوى التنمية المهنية قد تحقق بمستوى متوسط.

Keywords


Article
التفكير الدوكماتي عند طلبة جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The world has seen and from our Arab significant changes as a result of scientific progress tremendous Born information revolution circulated individuals around the world via the Internet, have left traces extreme depth on their thinking and attitudes in spite of idiosyncrasies that characterize the communities in terms of their cultural, social and nature of education systems where, However, there were some aspects of transformation and change in various areas of life that had a direct impact on the construction of intellectual individuals, and which is no doubt that human beings look alike in respects morphological and biological see them disagree intellectually, everyone has ideas and values, especially distinguish it from others. This represents a problem in the building society, so what if the exposure of students to this case and in particular they are considered an important segment in any society, reliable in building a promising future, and is the mainstay of development, hence crystallized the problem of current research to find out whether students Aldokmatiownthinkinornot? The importance of research is concentrated in that he addressed the university students who are educated class-conscious, as is the undergraduate stage study important and vital Situated in the educational ladder, and is responsible in the number of frames of human education to supplement the community members are complementary, Thinking Aldokmati have negative consequences on the individual and society, therefore, the scarcity of studies that dealt with Iraq this important segment of society and knowledge level of thinking Aldokmati then make the necessary attention to this aspect and study. Based on the foregoing objectives of the present research identified the following: 1. You know when you think Aldokmati university students. 2. You know statistically significant differences in thinking Aldokmati when university students according to gender and specialty. استهدف البحث الحالي التفكير الدوكماتي عند طلبة جامعة بغداد حيث شهد العالم ومنه مجتمعنا العربي تغيرات كبيرة نتيجة التقدم العلمي الهائل الذي ولد ثورة معلوماتية تناقلها الأفراد في مختلف أنحاء العالم عبر شبكة الانترنت، تركت آثارا بالغة العمق في تفكيرهم وتوجهاتهم على الرغم من الخصوصيات التي تتميز بها المجتمعات من حيث إطارها الثقافي والاجتماعي وطبيعة نظم التعليم فيها، ومع ذلك فقد كانت هناك بعض مظاهر التحول والتغيير في مختلف مجالات الحياة التي أثرت بشكل مباشر في البناء الفكري للأفراد، ومما لاشك فيه أن بني البشر يتشابهون في النواحي الشكلية والبيولوجية ولكنهم يختلفون من الناحية الفكرية، فلكل فرد أفكار وقيم خاصة تميزه من الآخرين. وهذا يمثل مشكلة في بناء المجتمع، فكيف الحال إذا ما تعرض الطلبة إلى هذه الحالة ولاسيما أنهم يعدون شريحة مهمة في أي مجتمع، يعول عليها في بناء مستقبل واعد، وتعد دعامة أساسية من دعائم التطور، ومن هنا تبلورت مشكلة البحث الحالي لمعرفة ما إذا كان الطلبة يمتلكون التفكير الدوكماتي أم لا؟ محددة بالأسئلة الآتية: هل هناك تفكير دوكماتي عند طلبة الجامعة؟ . أما أهمية البحث فتتركز في انه تناول الطلبة الجامعيين الذين يمثلون الطبقة المتعلمة الواعية، إذ تعد المرحلة الجامعية مرحلة دراسية مهمة وحيوية بحكم موقعها في السلم التعليمي، وهي مسؤولة عن أعداد الأطر البشرية التربوية لرفد المجتمع بأفراد متكاملين، فالتفكير الدوكماتي له نتائج سلبية على الفرد والمجتمع، لذا فان ندرة الدراسات العراقية التي تناولت هذه الشريحة المهمة في المجتمع ومعرفة مستوى التفكير الدوكماتي عندها جعل من الضروري الاهتمام بهذا الجانب ودراسته. وبناء على ما تقدم تحددت أهداف البحث الحالي بالاتي: 1- معرٍفة التفكير الدوكماتي عند طلبة الجامعة. 2- معرٍفة الفروق ذات الدلالة إلاحصائية في التفكير الدوكماتي عند طلبة الجامعة تبعا لمتغيري الجنس والتخصص.

Keywords


Article
الشخصية المبدعة لدى طلبة معهد الفنون الجميلة وعلاقتها بجنسهم وتخصصهم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The aims of the research have been determined as: 1- Creative personality according to the students of the Fine Arts Institute. 3. 2- Indication of variances in the creative personality , the manner depending upon the variables of person (males, females). 4. The research sample consisted of (400) students of Fine Arts Institute for (Boys and Girls)/ Baghdad 5. The Scientific Research concluded the following: 6. 1-The students of the Fine Arts Institute have a high from the creative personality . 7. 2- There is a different in the creative personality according to the changeable types (male – female) and there are differences in the statistical function according to the type and specialty. تحددت أهداف البحث بما يلي : 1. الشخصية المبدعة لدى طلبة معهد الفنون الجميلة 2. دلالة الفروق في الشخصية المبدعة، تبعاً لمتغير التخصص، والنوع (ذكور، إناث). تم بناء مقياس الشخصية المبدعة، والذي يتكون من (25) فقرة، طبق على عينة مقدارها (400) طالب وطالبة موزعين على أقسام معهد الفنون الجميلة في بغداد. توصل البحث الحالي إلى النتائج الآتية: 1. يتمتع طلبة معهد الفنون الجميلة بالشخصية المبدعة 2-وجود فروق دالة إحصائيا في الشخصية المبدعة على وفق متغير النوع ذكر - أنثى)، ولصالح الذكور وكذلك التخصص ولصالح التشكيلي.

Keywords


Article
The impact of discrete realization strategy in the development of reflective thinking among students of Qur'an and Islamic education departments for the course of Islamic jurisprudence
أثر استراتيجية الإدراك المنفصلة في تنمية التفكير التأملي لدى طلبة أقسام القرآن الكريم والتربية الإسلامية في مادة الفقه الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The paper aims to identify the impact of discrete realization strategy in the development of reflective thinking among students: (males/females) of Qur'an and Islamic education departments for the course of Islamic jurisprudence according to the variability of sex. The researcher used the experimental approach and adopted an experimental determination with a set part of the two groups (experimental and controlled). He selected the sample deliberately which consists of (147) students spread over four classes (experimental males/ experimental females/ controlled males/ controlled females), and it took last for an academic year of (2010-2011). He, then, prepared a post test to measure the reflective thinking with his five skills (skill of optical vision, skill of detecting fallacies, skill of reaching conclusions, skill of convincing explanations, and skill of proposed solutions) in the course of (Islamic jurisprudence) which consists of (25) items of multiple choice, each one has (5) options. The validity of the items was verified with sincerity of the content, certified arbitrators, internal consistency, as well as applied to the external exploratory sample to measure the level of difficulty, strength of the discriminatory, and effective of the alternatives, were all items acceptable according to the dependable standards. Then, the researcher comes out with the stability coefficient by the retail midterm, in which level of stability reached (0.79) according to Pearson equation, and it reached (0.88) after correction according to Spearman - Brown equation, and this is a good stability coefficient for the test. Moreover, after processing data for the test of the post reflective thinking of the sample concerned in the paper by using (t-test) for two independent samples, the study showed a statistically significant difference between the two groups, and in a favour for the experimental group that studied according to the strategy of (discrete realization) in all groups of (males/ females). ملخص البحث يهدف البحث الحالي معرفة أثر استراتيجية الإدراك المنفصلة في تنمية التفكير التأملي لدى (طلبة/ طلاب/ طالبات) اقسام القرآن الكريم والتربية الاسلامية لمادة الفقه الاسلامي تبعاً لمتغير الجنس، استعمل الباحث المنهج التجريبي، واعتمد تصميماً تجريبياً ذي ضبط جزئي لمجموعتين (تجريبية وضابطة) وقد اختار الباحث العينة بطريقة قصدية، وتكونت عينة البحث من ( 147) طالباً وطالبة موزعين على أربعة شعب(تجريبية ذكور/ تجريبية اناث/ ضابطة ذكور/ ضابطة اناث)، واستغرقت التجربة عاماً دراسياً كاملاً(2010-2011م) أعدّ الباحث اختباراً بعدياً لقياس التفكير التأملي بمهاراته الخمس(مهارة الرؤية البصرية, ومهارة الكشف عن المغالطات , ومهارة الوصول الى الاستنتاجات, ومهارة اعطاء تفسيرات مقنعة, ومهارة وضع حلول مقترحة) في مادة (الفقه الاسلامي) مكوناً من ( 25) فقرة من نوع الاختيار من متعدد لكلّ مهارة (5) فقرات، وتم التأكد من صلاحية الفقرات باستخراج صدق المحتوى، وصدق المحكمين, والاتساق الداخلي, فضلاً عن تطبيقه على عينة استطلاعية خارجية لقياس مستوى الصعوبة، والقوة التمييزية، وفعّالية البدائل، فكانت جميع الفقرات مقبولة حسب المعايير المعتمدة، واستخرج الباحث معامل الثبات بطريقة التجزئة النصفية، فبلغ مستوى الثبات وفق معادلة بيرسون(0,79) وعند التصحيح وفق معادلة سبيرمان – براون بلغ(0,88) ويعد هذا معامل ثبات جيد للاختبار، وبعد معالجة البيانات لاختبار التفكير التأملي البعدي لطلاب عينة البحث باستعمال الاختبار التائي(t-test) لعينتين مستقلتين، أظهرت وجود فرق ذي دلالة إحصائية بين المجموعتين, ولصالح المجموعة التجريبية التي درست على وفق استراتيجية (الإدراك المنفصلة) في جميع المجموعات (ذكور/ اناث).


Article
Effective dialogue and its relationship with some variables at Baghdad University Students
الحوارالفعال وعلاقته ببعض المتغيرات لدى طلبة جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Increasing need for our youth to effective dialogue at the present time, due to the nature of the era in which live, as it abounded risk of intellectual and cultural invasion.Moreover, the need to ensure that the dialogue between the members of the community to confront the many issues of contemporary society in various fields, politically, socially and economically, culturally and religiouslyThe absence of effective dialogue, or the consequent rejection of many of the negative aspects of social and cultural Kaezzlh coup and inertia and ignore the mental capacity of some non-existent among others.The importance of effective dialogue in being the most important foundations of social life and the necessity of necessities is one of the means of the individual Tobeiran needs and desires and inclinations and feelings, as well as this, the dialogue and effective way for the development of individual ideas and experiences and prepare for the tender. -: This research aims to Mayati 1.identify effective dialogue with the students of the University of Baghdad. 2.Budget in effective dialogue and in accordance with the following variables:- A) type (male-female) B) specialization (scientific humanist) C) Phase (second and fourth) And Thkie the objectives of the research, the researcher built a scale to measure the (effective dialogue), and sell to make sure of his sincerity and firmness and strength discriminatory paragraphs dish on the sample of 500 students and a university student were chosen the way stratified random with equal distribution of (8) divided by four scientific colleges and four colleges humanitarian faculties and both types (Zkoro females) and both phases (second and fourth) of the University of Baghdad.After processing the data statistically using samples t-test for one sample, and samples t-test for two independent samples, and the Pearson correlation coefficient, analysis of variance and triple, and testing Zaúa to denote differences and reach of this research the following results:- 1.The research sample of Baghdad University students have an effective dialogue 2.The research sample of Baghdad University students, depending on the variables (gender, specialization and phase) to have an effective dialogue.In light of the findings of this research researcher made a number of recommendations and suggestions: Of recommendations: 1.thdat curricula and methods of teaching at the university level for activities and experiences that encourage the development of effective dialogue with the students that stage desing. 2.astieb new changes in science and technology in theeducational dialogue and educational programs. One proposal: 1.ajrae similar studies of this research on the different social strata and other academic and professional stages. 2.alkiem building program for the development of effective dialogue among students in grades whether (medium - junior high – college). تزداد حاجة شبابنا الى الحوار الفعال في وقتنا الحاضر وذلك بسبب طبيعة العصر الذي يعيشه,اذ كثرت فيه مخاطر الغزو الفكري والثقافي.فضلاً عن ذلك تتأكد الحاجة الى الحوار بين افراد المجتمع لمواجهة كثير من قضايا المجتمع المعاصر في الميادين المختلفة سياسياً واجتماعياً واقتصادياً وثقافياً ودينياً.ان غياب الحوار الفعال او رفضه يترتب عليه العديد من السلبيات كالعزله الاجتماعية والحضارية والانقلاب والجمود وتجاهل القدرات العقلية لدى البعض وانعدامها لدى البعض الاخروترجع اهمية الحوار الفعال في كونه اهم اسس الحياة الاجتماعية وضرورة من ضروراتها فهو احدى وسائل الفرد للتعبيرعن حاجاته ورغباته وميوله واحاسيسه,فضلاً عن ذلك فأن الحوار الفعال وسيلة الفرد لتنمية افكاره وتجاربه وتهيئتها للعطاء.

Keywords


Article
The Relationship between Retirement Problems and Psychological Flexibility among Palestinian Retirees in Gaza Governorates
المشكلات المرتبطة بمرحلة التقاعد وعلاقتها بالمرونة النفسية لدى المتقاعدين الفلسطينيين بمحافظات غزة

Authors: نجاح السميري
Pages: 220-247
Loading...
Loading...
Abstract

هدفت الدراسة إلى معرفة المشكلات المرتبطة بمرحلة التقاعد وعلاقتها بالمرونة النفسية،كما هدفت الدراسة إلى التعرف إلى الفروق في كل من مشكلات التقاعد والمرونة النفسية تبعا لمتغير مكان العمل و الجنس.وشملت عينة الدراسة (250) موظفا متقاعدا ومسجلا في جمعيتي التقاعد التابعة للحكومة والأخرى تابعة لوكالة الغوث.واستخدمت الباحثة مقياس مشكلات التقاعد من إعدادها ومقياس المرونة النفسية من إعداد الباحثة. وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن أكثر مشكلات الموظفين المتقاعدين انتشارا هي المشكلات الاقتصادية ، ووزنها النسبي 76.33 %،كما بينت نتائج الدراسة أن أكثر مجالات مقياس المرونة النفسية انتشارا لدى الموظفين المتقاعدين هي التوافق النفسي ، ووزنها النسبي 56.33%، وأظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة سلبية بين مشكلات الموظفين المتقاعدين والمرونة النفسية لديهم.وكشفت نتائج الدراسة عن عدم وجود فروق ذات دلالة في جميع مجالات مقياس مشكلات الموظفين المتقاعدين والدرجة الكلية للمقياس , تبعاً لمتغير مكان العمل , ما عدا مجال المشكل.ات الاقتصادية فكانت الفروق لصالح موظفي وكالة الغوث الدولية .كذلك لم توجد فروق ذات دلالة إحصائية في جميع مجالات مقياس المرونة النفسية والدرجة الكلية للمقياس.كما أوضحت نتائج الدراسة وجود فروق في جميع مشكلات المتقاعدين تعزى لمتغير الجنس لصالح الذكور وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في المرونة النفسية تعزي لمتغير الجنس.Abstract The study aims at knowing the relationship between retirement problems and psychological flexibility, besides identifying the difference of retirement problems and psychological flexibility due to the wok place variable and sex variable. The study sample consists of 250 registered retirees in both associations of the government and the UNRWA. The researcher had prepared and used a retirement problems scale and a psychological flexibility scale. The study findings show the following: 1. The economic problems were greatly common by a relative weight of 76.3 %. 2. The psychological compatibility was the most widespread domain in the psychological flexibility scale among the retirees by a relative weight of 56.33%. 3. A negative relation was recorded between retirement problems and psychological flexibility among the retirees. 4. There were no statistically significant differences in all domains of the retirement problems scale and the total score due to the work place variable, except for the economic problems that were in favor of the UNRWA retirees. 5. There were no statistically significant differences in all domains of the psychological flexibility scale and the total score. 6. There were statistically significant differences in all domains of retirement problems due to sex variable in favor of males, while no statistically significant differences in psychological flexibility due to sex variable.

Keywords


Article
دور القيم الأخلاقية في تعديل السلوك الانساني وفق المنظور الاسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Praise be to Allah and peace be upon our master and lover of our hearts and our souls doctor Muhammad and divine , especially the rest of God in Aladdin , and a curse on all the enemies to the day of judgment , After : The issue of education of man , and brought up within the curriculum properly and comprehensively cannot be completed for the seriousness and accuracy without revelation , the Qur'an inspiring , than when gentle expert , is a factory of man and humanity , in fact ... is the process of modifying behavior, one of the goals of education community at various levels in the family the school and the whole university and other educational institutions and community-based factories humanity that the current study sheds light on an important topic to achieve benefit desired for each teacher , and anyone interested in things educational, each student learned in science education and parents ... at a time when we are facing fierce attack targeting our system value and our beliefs and natures behavior thoroughbreds . it ... at a time when a lot of attempts scientific aim to find common ground theory , scientific and applied in the process of behavior modification , came the current study to highlight the role of the moral values of the Islamic perspective in the process of modifying human behavior in order to facilitate positive engagement for each meaning in the processes of education الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا وحبيب قلوبنا وطبيب نفوسنا محمد وعلى آله الطاهرين ،لا سيما بقية الله في الارضين ،واللعنة على اعدائهم اجمعين الى يوم الدين ، وبعد : ان مسألة تعليم الأنسان وتربيته ضمن منهج صحيح وشامل لايمكن انجازها لخطورتها ودقتها بغير الوحي ،والقرآن الموحي ،من عند اللطيف الخبير ،هو مصنع الأنسان و الانسانية ،في الحقيقة ...تعد عملية تعديل السلوك احد اهداف التربية المجتمعية على مختلف الاصعدة في الاسرة والمدرسة والجامع والجامعة وغيرها من المؤسسات التربوية والمجتمعية مصانع الانسانية ان الدراسة الحالية تسلط الضوء على موضوع مهم تحقيق الافادة المرجوة لكل معلم ،ولكل مهتم في الامور التربوية ولكل طالب علم في العلوم التربوية ولاولياء الامور ...في الوقت الذي نواجه فيه هجمات شرسة تستهدف منظومتنا القيمة وعقائدنا وطبائع سلوكنا الاصيلة .عليه ...وفي الوقت الذي تقوم فيه الكثير من المحاولات العلمية الهادفة الى ايجاد ارضية نظرية وعلمية وتطبيقية في عملية تعديل السلوك ،جاءت الدراسة الحالية لتبرز دور القيم الاخلاقية من المنظور الاسلامي في عملية تعديل السلوك الانساني ليتيسر المشاركة الايجابية لكل معنى في عمليتي التربية والتعليم. المقدمة الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا وحبيب قلوبنا وطبيب نفوسنا محمد وعلى آله الطاهرين ،لا سيما بقية الله في الارضين ،واللعنة على اعدائهم اجمعين الى يوم الدين ، وبعد : ان مسألة تعليم الأنسان وتربيته ضمن منهج صحيح وشامل لايمكن انجازها لخطورتها ودقتها بغير الوحي ،والقرآن الموحي ،من عند اللطيف الخبير ،هو مصنع الأنسان و الانسانية ،في الحقيقة ...تعد عملية تعديل السلوك احد اهداف التربية المجتمعية على مختلف الاصعدة في الاسرة والمدرسة والجامع والجامعة وغيرها من المؤسسات التربوية والمجتمعية مصانع الانسانية ان الدراسة الحالية تسلط الضوء على موضوع مهم تحقيق الافادة المرجوة لكل معلم ،ولكل مهتم في الامور التربوية ولكل طالب علم في العلوم التربوية ولاولياء الامور ...في الوقت الذي نواجه فيه هجمات شرسة تستهدف منظومتنا القيمة وعقائدنا وطبائع سلوكنا الاصيلة .عليه ...وفي الوقت الذي تقوم فيه الكثير من المحاولات العلمية الهادفة الى ايجاد ارضية نظرية وعلمية وتطبيقية في عملية تعديل السلوك ،جاءت الدراسة الحالية لتبرز دور القيم الاخلاقية من المنظور الاسلامي في عملية تعديل السلوك الانساني ليتيسر المشاركة الايجابية لكل معنى في عمليتي التربية والتعليم.

Keywords


Article
مستوى الوعي بالصحة النفسية لدى طلبة جامعتي فلسطين التقنية والقدس المفتوحة من وجهة نظر الطلبة

Authors: مجدي الجويسي
Pages: 260-289
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The study aimed to identify the level of awareness of mental health among the students of the Universities of Palestine Technical and Jerusalem open in the city of Tulkarem from the perspective of the students and the population of the study ( 8091 ) students at the two universities , and selected intentional sample size was ( 445 ) students , and used the tool questionnaire to measure responses of subjects , and the results showed that there are differences depending on the variable sex and was in favor of females , and depending on the variable University , and was in favor of the Al-Quds Open / variable Study level for the benefit of students of second year , did not show statistical differences depending on the variables of course and college, and the most important recommendations urged frameworks student to provide mental health awareness programs for all university students . Key words: Health, Health awareness, Psychological health. هدفت الدراسة إلى معرفة مستوى الوعي بالصحة النفسية لدى طلبة جامعتي فلسطين التقنية والقدس المفتوحة في مدينة طولكرم من وجهة نظر الطلبة ـوتكون مجتمع الدراسة من (8091) طالبا وطالبة في الجامعتين، واختيرت عينة قصديه بلغ حجمها (445) طالبا وطالبة، واستخدمت أداة الاستبانة لقياس استجابات المفحوصين ، وأظهرت النتائج أن هنالك فروق تبعا لمتغير الجنس وكانت لصالح الإناث، وتبعا لمتغير الجامعة ،وكانت لصالح القدس المفتوحة ومتغير المستوى الدراسي لصالح طلبة سنة ثانية ، ولم تظهر فروق إحصائية تبعا لمتغيرات البرنامج الدراسي والكلية، ومن أهم التوصيات حث الأطر الطلابية على توفير برامج توعية بالصحة النفسية لجميع طلبة الجامعة . الكلمات المفتاحية: الصحة- الوعي الصحي- الصحة النفسية. مستوى الوعي بالصحة النفسية لدى طلبة جامعتي فلسطين التقنية والقدس المفتوحة من وجهة نظر الطلبة

Keywords


Article
Reality and constraints of the use of computers in public schools in the governorate of Ma'an From the standpoint of teachers
واقع ومعوقات استعمال الحاسب الآلي في المدارس الحكومية في المملكة الاردنية الهاشمية من وجهة نظر مدرسيهم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aims to recognize the process of using computer in publicschools in Ma`an governorate in terms of hardware, capabilities, and teachers usage. It also aims to identify the most important obstacles those schools face from a teachers perspective. The study sample consists of (150) teachers from different disciplines. The researcher prepared two questionnaires related to the research pivotal, then presented to a group of arbitrators to be used in this final form. The data was analyzed statistically and the study concluded that there is a shortage in the computer services provided to teachers, and there is a weakness in their use, there are high trends in this technique. Te study shows that there is a need to train teachers on this technology, and provide all the supplies that facilitate the use of computers in teaching, and the researcher provides several recommendations that perhaps might contribute to solve the problems faced computers users in teaching. تهدف هذه الدراسة إلى معرفة واقع استخدام الحاسوب في المدارس الحكوميّة في مدينة معان من حيث الأجهزة والإمكانات، واستخدام المدرسين لها، وتقصّي أهم معوقات استخدامه في تلك المدارس من وجهة نظر مدرسيه وقد تألفت عينة الدراسة من (150 ) مدرساً من تخصصات مختلفة، وأعدّ الباحث استبانتين تتعلقان بمحاور البحث، وعرضت على مجموعة من المحكمين حتى استقرت على ما هي عليه، وحُلّلت إحصائياً وخلصت إلى أن هناك نقصاً في الخدمات الحاسوبية المقدمة للمدرسين، وهناك ضعف في استخدامهم لها، وهناك اتجاهات مرتفعة نحو هذه التقنية، وتبين الدراسة ضرورة تدريب المدرسين على هذه التقنية، وتوفير جميع المستلزمات التي تسهل استخدام الحواسيب في مجال التدريس، وأوصى الباحث بعدة توصيات لعلها تسهم في حلّ المشاكل التي تواجه استخدام الحاسوب في مجال التدريس موجوده في متن البحث.

Keywords


Article
Psychology Dentistry
مدخل في سيكولوجيــة طب الاسنــان علم نفس طب الاسنــان

Authors: سعدي جواد مسلم
Pages: 310-336
Loading...
Loading...
Abstract

Introduction: When we study the history of dentistry we can investigate some methodology styles which lead us to psychology – dentistry or take the relationship between psychology and dentistry, and this type of specialization which is Medical psychology has its own methodology and subjects, as the historical sequence in this filed lead to how evolution occurred in this branch of medicine, which was accompanied by many factors , and this factor that contributed to the consolidation of the misconceptions about the social, family and the media culture and gave a distorted picture of Dentistry and the attending physician or dentist and show him as someone tough , ruthless and violent in his dealings and style , these problems lead to the creation of many symptoms and disorders on a patient who looks have many of the symptoms such as anxiety and fear that develops even phobia of the dentist. It have been proved that many of the studies and research that the loss of teeth leads to many cases of anxiety disorders , fears and this lead to the consolidation of a new psychology called psychology - dentistry and a branch of psychology stand - alone trying to create the field to correct concepts and false beliefs about dentistry in general and attempting to diagnose mental disorders and physical self- psycho-Somatic arising from them and try to draw a frame in which disorders arising from it are treated عن طريق الاطلاع على تاريخ طب الاسنان يمكننا استقراء بعض الاطر المنهجية التي ادت الى نشوء علم نفس طب الاسنان اوتناول العلاقة بين علم النفس وطب الاسنان ، وان هذا النوع من الاختصاص النفسي- الطبي له منهجيته الخاصة ومواضيعه كما ان التتبع التاريخي في هذا المجال يدل على مدى التطور الذي شهده هذا الفرع من الطب والذي اقترن بالعديد من العوامل ، و من هذه العوامل التي ساهمت في ترسيخ المفاهيم الخاطئة عنه في الثقافة الاجتماعية والاسرية والاعلامية و اعطاء صورة مشوهة عن طب الاسنان والطبيب المعالج واظهاره بانه شخص قاس وعديم الرحمة وعنيف في تعامله واسلوبه ، هذه الاشكاليات ادت الى ظهور العديد من الاضطرابات على المريض الذي تبدو عليه العديد من الاعراض ومنها القلق والخوف الذي يتطور الى مرحلة الرهاب من طبيب الاسنان. ولقد اثبتت العديد من الدراسات والابحاث ان فقدان الاسنان يؤدي الى العديد من حالات القلق والاضطرابات والمخاوف والتي أدت بدورها الى نشأة فرع جديد في علم النفس يسمى علم نفس طب الاسنان وهو اختصاص قائم بذاته يحاول خلق مجال لتصحيح المفاهيم والمعتقدات الخاطئة عن طب الاسنان بصفة عامة ومحاولة تشخيص الاضطرابات النفسية والنفس جسمية Psycho-Somaticالناشئة عنها ومحاولة رسم اطار يتم في خضمه علاج الاضطرابات الناشئة عنها.

Keywords


Article
التعليم الجامعي والتنمية البشرية

Authors: وسن محسن حسن
Pages: 337-359
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The summary : "the university education and human development". We notice that the issue of development is one of the most important issues in ourepoch especially in our country which classify within back ward countries. When we talk here about the development we don’t mean only the development of capitals or the development of products.but the most important thing is the development of mind .if we notice the experience of developits economy and it didn’t reach to the wanted aim.because these sides . The highness of the meutal rate of the nation is the standard of of the nation is the standard of the sentific and cultural advance for this nation .And that is what we have noticed in human societies ingenerall . We noticed that the relation between the education and the devefopment is avery large relation. It goes back to the contentment of many of economies in the contemporary world . That the issu of education has become inevitable imposed by development . Education is the basic foundation in the clultural building the united. The best proof of this is the witness of some developed countries like Japan cand Germany . Which came out of the world war in crushing defeat but it could through education defeat but it could through education to reach the upperdegress of economic and technological progress. From here we notice the importance of this research that the fact that higher education will reach the basis of the renaissauce of afundamental pillar of the pillars of modern buiding states based on new and evolving thought to participate community . In the context of the growing belref that haman development of the over all dimensions of the political economic and social . This enhances the openness of the civilazations and cultures between communities التعليم الجامعي والتنمية البشرية نلاحظ ان قضية التنمية من اهم القضايا في العصر الحالي لاسيما في بلانا التي تصنف ضمن الدول المتخلفة والمقصو بالتنمية ليست تنمية رؤوس الأموال والانتاج فقط ولكن الأهم هو تنمية العقول فالتجربة التي مرت بها البلدان ومحاولات التنمية من الجوانب الاقتصادية فقط لم تصل الى الهدف المنشود نظراً لاهمالها النواحي الاجتماعية والثقافية فارتفاع المستوى الفكري العام لأناء الأمة هو معيار لتقدم هذه الامة العلمي والحضاري وهذا مايلاحظ في المجتمعات الانسانية عموماً فالنوعية للقوى البشرية ومدى استجابتها للتقدم فهي التي تحدد درجة التقدم او التخلف في الأمم. ومما يلاحظ ان العلاقة بين التعليم والتنمية علاقة كبيرة جداً فهي تعود الى قناعة الكثير من الاقتصاديين في هذا العالم المعاصر بان قضية التعليم اصبحت حتمية تفرضها التنمية فالتعليم هو الركيزة الاساسية في البناء الحضاري للأمم فكلما ارتفع المستوى الفكري العام لأبناء الأمة ازدادت درجة حضارتهم وتقدمهم العلمي اي انه كلما كان النظام التعليمي اكثر كفاءة كلما ارتفعت درجة التقدم الحضاري فرغم وجود الكثير من الاسباب لحدوث التنمية مثل البيئة والاقتصاد والصحة وغيرها الا ان التعليم هو الاهم حيث انه الأقدر على اعداد القوى البشرية التي تستطيع الاستجابة للتنمية وهكذا فاننا نجد ان خير دليل على ارتباط التعليم باتنمية هو ماتشهده بعض الدول المتقدمة التي استطاعت عن طريق اتخذها التعليم أداة لإحداث التنمية مثل اليابان والمانيا اللتان خرجتا من الحرب العلمية الثانية بهزيمة قاسية ولكنها استطاعت وعن طريق التعليم الوصول الى اعلى درجات التقدم الاقتصادي والتكنولوجي. من هنا تأتي اهمية البحث المطروح كون التعليم العالي شيظل اساس النهضة بعدّه ركناً اساس من اركان بناء الدول العصرية والمتعلمة القائمة على الفكر المتطور الجديد وعلى المشاركة المجتمعية في اطار الايمان المتزايد بان التنمية البشرية هي احدى الدعائم الرئيسية للتنمية الشاملة بابعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وهذا بطيعة الحال يتيح في نتائجه مزيد من الاندماج مع العالم الخارجي ويعزز من الانفتاح على الحضارات والثقافات بين المجتمعات.

Keywords


Article
الاجهاد الذهني وعلاقته بالذاكرة قصيرة المدى لدى طلبة الجامعة

Authors: هبة مؤيد محمد
Pages: 360-393
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Mental stress occurs due to the effect of time that passes at an accelerated pace and doing business imposed by the speed of the match with his speed in light of the vast amount of audio and visual information through scientific progress and media workers, as well as the impact of physical factors associated with doing business, such as noise and congestion .... . etc.. The relationship of the individual to take a negative surroundings have devastating effects on the cognitive process as a whole dimension. This creates a sense of helplessness with the depletion voltage to a state of mental stress, so The problems from the standpoint of Aljhtalt scientists are basically cognitive problems appear to exist when it happens to the individual tension or stress as a result of the interaction between cognition and thinking in order to solve a problem, and so mental stress works to secretion cortisol harmful cortisol, and cause of this article series of reactions in the body, including the weakening of the immune system, and tension in the large muscles, high blood pressure, and repeat the high proportion of cortisol, which leads to the death of brain cells, especially in the so-called hippocampus hippocampus region which is necessary for the memory area Accordingly, current research aimed to identify the following: 1-measure the level of mental stress (according to test the flicker fusion frequency) among university students. 2-measuring short-term memory level (according to test accuracy) with university students. 3-finding the relationship between mental stress and short-term memory with university students. Identifies research to current students of the University of Baghdad (Jadiriya complex) for the academic year 2012-2013 scientific and humanitarian disciplines of males and females. In light of the objectives of the research and after the application of the two tools Search Aided and using appropriate statistical methods was reached the following results: 1-There is no morally significant differences between males and females in the level of mental stress on the merger in accordance with the frequency variable, meaning that males and females Atzmon same mental stress. 2. afternoon that there is a difference in recall between males and females, and in favor of females. 3. There is a direct correlation statistically significant between mental stress and short-term memory, and can interpret this result as increased mental stress whenever weakness remembering. In light of these findings the researcher presented a number of recommendations and suggestions الملخص يحدث الإجهاد الذهني بفعل تأثير عامل الزمن الذي يمرّ بخطى متسارعة وما يفرضه إنجاز الأعمال فيه من سرعة تتناسب مع سرعته في ظل الكم الهائل من المعلومات السمعية والبصرية عبر التقدّم العلمي والإعلامي، فضلاً عن تأثير العوامل الفيزيقية التي ترافق إنجاز الأعمال مثل الضوضاء والازدحام..... الخ. فعلاقة الفرد بمحيطه تأخذ بعداً سلبياً له آثاراً مدمرة على العملية الادراكية ككل. ويؤدي هذا بالإحساس بالعجز مع استنفاذ الجهد إلى حالة من الإجهاد الذهني، لذلك فالمشكلات من وجهة نظر علماء الجشطلت هي في الأساس مشكلات إدراكية تظهر إلى الوجود عندما يحدث للفرد توتر أو إجهاد نتيجة للتفاعل بين الإدراك والتفكير بهدف حل مشكلة ما، وبذلك يعمل الإجهاد الذهني إلى إفراز مادة الكورتيزول Cortisol الضّارة، وتسبّب هذه المادة سلسلة من التفاعلات في الجسم ومن ضمنها ضعف نظام المناعة، وتوتر في العضلات الكبيرة، وارتفاع في ضغط الدم، وتكرار ارتفاع نسبة الكورتيزول الذي يؤدي إلى موت خلايا دماغية لاسيما في المنطقة المسماة قرن آمون Hippocampus وهي منطقة ضرورية للذاكرة وعليه استهدف البحث الحالي التعرف على الاتي: 1-قياس مستوى الاجهاد الذهني (وفقا لاختبار تردد اندماج الومضات) لدى طلبة الجامعة. 2-قياس مستوى الذاكرة قصيرة المدى (وفقا لاختبار كورسي) لدى طلبة الجامعة. 3-ايجاد العلاقة بين الاجهاد الذهني والذاكرة قصيرة المدى لدى طلبة الجامعة. وتحدد البحث لحالي بطلبة جامعة بغداد (مجمع الجادرية) للعام الدراسي 2012-2013 للتخصصات العلمية والانسانية من الذكور والاناث. وفي ضوء اهداف البحث وبعد تطبيق اداتي البحث المدعمة بالحاسوب وباستعمال الوسائل الاحصائية المناسبة تم التوصل الى النتائج الاتية: 1-ليس هنالك أية فروق دالة معنوياً بين الذكور والإناث في مستوى الإجهاد الذهني على وفق متغيّر تردّد الاندماج، أي أن الذكور والإناث يتسمون بذات الإجهاد الذهني. 2- ظهر إن هناك فرقاً في التذكر بين الذكور والإناث، ولصالح الإناث. 3- هناك علاقة طردية دالة احصائيا بين الاجهاد الذهني والذاكرة قصيرة المدى، ويمكن تفسير هذه النتيجة كلما زاد الاجهاد الذهني كلما ضعف التذكر. وفي ضوء هذه النتائج طرحت الباحثة عدد من التوصيات والمقترحات.

Keywords

Table of content: volume:12 issue:46