Table of content

Journal of Al-Ma'moon College

مجلة كلية المأمون

ISSN: 19924453
Publisher: AlMamon University College
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Al-Ma'moon College is a peer-reviewed, biannual, open access journal devoted to advancing research, theory, and practice in the wide areas of humanitarian, scientific and engineering. JMC is published by Al-ma'moon University College. This journal is ACCREDITED (recognised) by the Ministry of Higher Education and Scientific Research, Iraq.

Loading...
Contact info

E-mail: ACJ@almamonuc.edu.iq

mobile : +964(0)7730990423

Table of content: 2015 volume: issue:26

Article
Bilingualism Between Mother Tongue (Arabic) Acquisition And Foreign Language (English) Learning
الثنائية اللغوية بين اكتساب اللغة الأم (العربية) وتعلم اللغة الأجنبية (الإنجليزية)

Loading...
Loading...
Abstract

This research work considers the importance of learning of foreign languages, especially English, and their role in education, research, knowledge transfer, language and cultural growth. Language overlapping, between English and Arabic, leads sometimes to acute problems. To approach these problems, the work tries to discuss the acquisition of children of their mother tongue, its expansion and its use creatively in different disciplines. The work tackles the attraction of English to some experts in their fields, the thing that drives them to look suspiciously and down at Arabic accusing it of incompetence to catch up with new changes. Since language overlapping is an old problem, this has entailed a reference to Iben Khaldoun’s diagnosis of it with commentary. The work asserts eventually the essential use of Arabic as a language of education, research, culture and knowledge production, without neglecting foreign languages learning, above all English. The work is carried out in the light of the available studies on this issue.تبحث هذه الدراسة أهمية تعلم اللغات الأجنبية، لا سيما اللغة الإنجليزية، ودورها في مختلف ميادين الحياة، وعلى نحو ملحوظ في التربية والتعليم والبحث ونقل المعرفة والتنمية اللغوية والثقافية. لكن التداخل اللغوي بين اللغة الأجنبية واستخدامات اللغة الأم يؤدي أحياناً إلى مشكلات غدت مستفحلة في الآونة الأخيرة. وبغية تقصي هذه المشكلات، يحاول هذا البحث الخوض في موضوع اكتساب الأطفال للغتهم الأم ومن ثمَّ نماء هذه اللغة وإبداعهم فيها، مستعرضاً آراء باحثين مختصين في هذا المجال. ويتطرق البحث إلى المشتغلين باللغة وانجذاب بعضهم إلى اللغة الإنجليزية التي راحت تقتحم عملية اكتساب المعرفة والتعليم والثقافة والإبداع وتؤثر سلباً في هذه العملية انطلاقاً من نظرة دونية وتشكيك حيال اللغة العربية واتهامها بالعجز والقصور عن مواكبة مستجدات العصر. ويشير البحث إلى ظهور هذه المشكلة قديماً في اللغة والثقافة العربيتين متناولاً آراء ابن خلدون فيها. ويعرض البحث لأفكار ومقترحات يمكن أن تخدم بوصفها حلولاً لهذه الإشكالية القديمة الجديدة، مستفيداً في ذلك من دراسات وثيقة الصلة بموضوعه، وذلك كله من خلال تأكيد فكرة استخدام العربية لغةً للتعلّم والبحث والتربية والإبداع وإنتاج المعرفة على نحوٍ أساس.


Article
The Geography of Elections between Theory and Practice:Turkey as a Case Study
جغرافية الانتخابات بين النظرية والتطبيق (تركيا) حالة تطبيقية

Loading...
Loading...
Abstract

Political geography nowadays is not only performing the function and task of studying and displaying a State's geographic problems with all the political, economic and social fields at the regional and international levels, but has also become responsible for aiding and providing the decision maker in the State with the intellectual potentialities to enable him to draw the typical strategic orientations of the State, the government and its leading institutions with all their characteristics. Thus, political geography gives the decision maker the capacity to draw the strategy with all its aspects and domains through providing him with the State's natural and human data. Accordingly, political geography fixes the issue of various political activities made by the State, its executive and legislative institutions and its population, including the elections process with all its types for the purpose of enabling the decision maker identify the regional and spatial differences in the electoral behavior of the State's population which is obvious by the voting behavior of the population and the political parties. The elections process has its geographic dimensions and interpretations; therefore, the political geography took care of it and consequently a field affiliated to the political geography known as the election geography emerged which has its philosophy and methods in the geographic research in the fields of the elections process. The researcher has studied the election intellectual (theoretical) and practical (applied) fields. He also applied the concepts of election geography to the parliamentary elections in Turkey and their role in building the Turkish State and Government. لم تعد الجغرافية السياسية في الوقت الحاضر، تؤدي وظيفة ومهمة دراسة وعرض المشكلات التي تعاني منها الدولة ذات البعد الجغرافي بكل المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية على المستويين الإقليمي والدولي فقط. بل اصبحت الجغرافية السياسية تقوم بمسؤولية إعانة وتزويد صانع القرار في الدولة بالإمكانيات الفكرية لتمكينه من رسم التوجهات الاستراتيجية النموذجية للدولة والحكومة ومؤسسات القيادة فيها بكل صفاتها.فالجغرافية السياسية تمنح صانع القرار القدرة على رسم الإستراتيجية بكل جوانبها ومجالاتها من خلال تزويده بالمعطيات الطبيعية والبشرية الخاصة بالدولة. ولذلك فقد ثبتت الجغرافية السياسية مسألة الفعاليات السياسية المتنوعة التي تقوم بها الدولة ومؤسساتها التنفيذية والتشريعية وسكانها ومنها عملية الانتخابات بكل أنواعها وذلك لغرض تمكين صانع القرار من معرفة الاختلافات الإقليمية والمكانية في السلوك الانتخابي لسكان الدولة والذي يتوضح بتباين السلوك التصويتي للسكان والأحزاب السياسية. ان عملية الانتخابات لها أبعادها وتفسيراتها الجغرافية ولذلك اهتمت بها الجغرافية السياسية وظهر حقل تابع للجغرافية السياسية وهو جغرافية الانتخابات الذي له فلسفته ومناهجه في البحث الجغرافي في مجالات عملية الانتخابات وقد درس الباحث المجالين الفكري (النظري) و العملي (التطبيقي) للانتخابات واجرى للمفاهيم الجغرافية الانتخابية تطبيقا على الانتخابات البرلمانية في تركيا ودورها في بناء الدولة والحكومة التركية.


Article
The Impact of Juxtaposition Between Residential Neighborhoods in the City of Ana on the Distribution of Educational Services
أثر التجاور بين الاحياء السكنية في مدينة عنه على توزيع الخدمات التعليمية

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with one of the main topics that fall within the urban geography of a spatial and functional efficiency of the educational uses of the land. The study showed that there is variation in the rate of residential neighborhoods among all elementary, intermediate and high schools and that this disparity and difference reveals the importance of population distribution in schools. The distribution of educational services (primary, intermediate and secondary) in the study area is not subject to the approved planning standards (standard of maximum distance traveled) by the students to ensure that people have equay access to education. this hase been shown by using quantity statistical methods (style cluster analysis), one of the most important statistical methods that rely on finding a natural aggregates that can arise as a result of the existence of relations between a number of variables in the research studies. تناولت هذه الدراسة احدى الموضوعات الرئيسة التي تقع ضمن جغرافية المدن وهو الكفاءة المكانية والوظيفية لاستخدامات الأرض التعليمية . اوضحت الدراسة ان هناك تبايناً في معدل بعد الاحياء السكنية عن المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية وان هذا التباين والاختلاف يكشف عن مدى ابراز اهمية عدد السكان في توزيع المدارس . ان توزيع الخدمات التعليمية (الابتدائي والمتوسط والثانوي) في منطقة الدراسة لم تخضع للمعايير التخطيطية المعتمدة في القطر (معيار المسافة القصوى المقطوعة) من قبل الطلاب لضمان حصول السكان على التعليم بصورة متكافئة وقد تم ايضاحها باستخدام الاساليب الاحصائية الكمية ( اسلوب التحليل العنقودي ) وهو واحد من اهم الاساليب الاحصائية التي تعتمد لايجاد المجاميع الطبيعية التي يمكن ان تنشأ نتيجة وجود علاقات بين عدد من المتغيرات ضمن الدراسات البحثية .


Article
Interactive role of management information systems and conflict management strategies Search exploratory analysis of the views of a sample of workers National Center for Administrative Development and Information Technology's
الدور التفاعلي لنظم المعلومات الادارية واستراتيجيات ادارة الصراع بحث استطلاعي تحليلي لآراء عينة من العاملين في المركز الوطني للتطوير الاداري وتقنية المعلومات

Loading...
Loading...
Abstract

This rsearch is based on two main variables (effective management information systems) and (conflict management strategies) and aims to detect the relationship and influence between the seven dimensions (user satisfaction, order fulfillment of the objectives of the organization, appropriate information to the needs of administrative levels, the response variables emerging, the system's ability to provide security of information, the volume of use, the economic cost of the system) and the conflict administration Strategies (cooperation strategy, competitive strategy,and avoidance strategy), The research was conducted at the National Centre for Management Development, Information Technology of the Ministry of planning in Baghdad through the random sample poll included workers in various administrative levels,by adopting the research approach and dimensional analysis, the tools used for statistical nonparametric analysis and processing.The paper ends up with a number of conclusions and recommendations.استند البحث إلى متغيرين رئيسين هما (فاعلية نظم المعلومات الادارية ) و(استراتيجيات ادارة الصراع) مستهدفا الكشف عن العلاقة والتأثير بين سبعة ابعاد هي (رضا المستخدم، تحقيق النظام لأهداف المنظمة، ملاءمة المعلومات لحاجات المستويات الإدارية، الاستجابة للمتغيرات المستجدة، قدرة النظام على توفير الأمن للمعلومات، حجم الاستخدام، الكلفة الاقتصادية للنظام) واستراتيجيات ادارة الصراع المتمثلة بـ(استراتيجية التعاون، استراتيجية التنافس، استراتيجية التجنب)، اجري البحث في المركز الوطني للتطوير الاداري وتقنية المعلومات التابع لوزارة التخطيط في بغداد، وذلك من خلال استطلاع آراء عينة عشوائية شملت العاملين في مختلف المستويات الادارية، واعتمد منهج البحث القائم والتحليل البعدي، استعملت أدوات تحليل ومعالجة إحصائية لامعلمية، وقد خرج البحث باستنتاجات وتوصيات مهمة.


Article
Internal Audit Quality Management System according to the International Standard ISO Guidelines (19011: 2002): a case study in the Iraqi Drilling Company / Baghdad
التدقيق الداخلي لنظام إدارة الجودة على وفق ارشادات المواصفة القياسية الدولية ايزو (19011:2002): دراسة حالة في شركة الحفر العراقية/بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The research problem is epitomized in substantial question abowt the weaknesses in the implementation and documentation of quality management system and work to be diagnosed and then propose corrective and preventive actions, and the chances of improvement in the company investigated, and whether 9001: 2008 systematically evaluated ISO quality management system properly according to International Standard ISO guidelines (19011: 2002). On the basis of the above problem, this research sheds light on the measurement of the reality of the quality management of the company researched system compared to the international standard (ISO 9001: 2008) and knowledge of the strengths and weaknesses in order to adjust the process that leads to ensure continuous improvement in the work of the quality management system in the company. chosen Iraqi Drilling Company / Headquarters Am- one of the formations and the Ministry of Industry and Minerals, located in Park Sadoun area / Baghdad- has been to conduct the practical side of the research being a company which holds a quality certificate of conformity to international standard ISO (9001: 2008) of the company's International donor certificate (Viucotte), and secondly the senior management of the company's commitment to and implementation of internal audits on the quality management system in order to identify cases of non-conformity so as to find opportunities to improve quality management system and its products on an ongoing basis. The paper arrived at a set of conclusions which show that implementation of quality management in the company is by a large margin in conformity with the international standard ISO (9001: 2008), with some gaps in that the company is not guided by guidance stebs ISO (19011: 2002) when conducting internal audit on the quality system. تجسدت مشكلة البحث في تساؤلات جوهرية مفادها ما هي مواطن الضعف في تنفيذ وتوثيق نظام إدارة الجودة والعمل على تشخيصها ومن ثم اقتراح الاجراءات التصحيحية والوقائية، وما هي فرص تحسينه في الشركة المبحوثة، وهل يتم تقييم نظام ادارة الجودة ايزو 9001:2008 بشكل منهجي سليم على وفق ارشادات المواصفة القياسية الدولية ايزو (19011:2002)، وانطلاقاً من المشكلة الانفة الذكر جاء هذا البحث لتسليط الضوء على قياس واقع حال نظام إدارة الجودة للشركة المبحوثة مقارنة بالمعيار الدولي (ايزو 9001:2008) ومعرفة جوانب القوة والضعف فيها من أجل ضبط تلك العملية على الوجه الأكمل الذي يؤدي إلى ضمان التحسين المستمر في عمل نظام إدارة الجودة في الشركة. وقد تم اختيار شركة الحفر العراقية / المقر العام- احدى تشكيلات وزارة النفط الواقعة في منطقة بارك السعدون/بغداد-لإجراء الجانب التطبيقي من البحث كونها- اي الشركة- حاصلة على شهادة الجودة شهادة المطابقة للمعيار الدولي (الايز 9001:2008) من الشركه العالميه المانحه للشهادة (Viucotte), وثانياً التزام الادارة العليا للشركة بإجراء وتنفيذ التدقيقات الداخلية على نظام ادارة جودتها بهدف تحديد حالات عدم المطابقة فيه أو ايجاد فرص لتحسين نظام إدارة لجودتها ومنتوجاتها بشكل مستمر. وقد افرز عرض وتحليل نتائج البحث عن جملة من الاستنتاجات وأهمها تنفيذ نظام إدارة الجودة في الشركة بنسبة مطابقة كبيرة للمعيار الدولي ايزو (9001:2008) مع وجود بعض الثغرات فيها، وإن الشركة لا تسترشد بخطوات المواصفة الارشادية ايزو (19011:2002)عند اجراء التدقيق الداخلي على نظام جودتها.


Article
Leadership styles and their role in the application of human talent management system :An Empirical studyat the head of the Diyala University
الأنماط القيادية ودورها في تطبيق نظام إدارة المواهب البشرية دراسة تطبيقية في رئاسة جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to test the nature of the relationship and influence between the two variables of the study of leadership styles and human talent management system. A proposal was designed to define the relationship between the impact and leadership styles being an independent variable and the human talent management system being the approved variable . In the light of the proposed scheme two hypotheses have been formulated the first concerns major determining correlations and the second determines the effect qin the questionnaire prepared depending on the number of metrics related to the subject of the study,and has been distributed to 42 individuals representing a random sample of presidency of Diyala University staff.In addibon some interviews werw made, and a range of statistical methods were used to analyze the data. The results were extracted using the computer program (SPSS). The study found a set of conclusions the most important of, there is a correlation and effect relationship between the leadership styles (democratic, autocratic, loose) and human talent management system. The paper set down anumber of recommendations the most important of which is , the need to promote and strengthen the mechanisms of democratic style practices in the organization being more influential leadership styles in support of the application of human talent management system. يهدف البحث الى اختبار طبيعة العلاقة والتأثير بين متغيري الدراسة المتمثلة بالأنماط القيادية ونظام إدارة المواهب البشرية. وتم تصميم مخطط مقترح يحدد العلاقة والأثر بين الأنماط القيادية بوصفه المتغير المستقل ونظام إدارة المواهب البشرية بوصفه المتغير المعتمد. وفي ضوء المخطط المقترح تم صياغة فرضيتين رئيسيتين تتعلق الأولى بتحديد علاقات الارتباط والثانية لتحديد علاقات التأثير. ومن اجل اختبار الفرضيات تم استيعاب متغيراته في استمارة الاستبيان التي أعدت اعتماداً على عدد من المقاييس ذات العلاقة بموضوع الدراسة, وتم توزيعها على (42) فردا يمثلون عينة عشوائية من موظفي رئاسة جامعة ديالى, بالإضافة إلى أجراء بعض المقابلات. واستخدمت مجموعة من الأساليب الإحصائية لتحليل البيانات, واستخرجت النتائج باستخدام البرنامج الحاسوبي (SPSS) . توصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها, وجود علاقة ارتباط وتأثير بين الأنماط القيادية (الديمقراطي، الأوتوقراطي، المتساهل) ونظام إدارة المواهب البشرية. وخرج البحث بمجموعة من التوصيات كان أهمها, ضرورة العمل على تعزيز وتقوية آليات ممارسات النمط الديمقراطي في المنظمة كونه أكثر الأنماط القيادية تأثيراً في دعم تطبيق نظام إدارة المواهب البشرية.


Article
Customer Relationships Management and its Impact on Achieving Strategic Success An Exploratory Study in the AL Mammon University College
إدارة علاقات الزبون وتأثيرها في تحقيق النجاح الاستراتيجي دراسة استطلاعية في كلية المأمون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

The present research focuses on the impact of customer relationship management in achieving strategic success as the topic management of customer relationships and strategic success receive increased attention for being an important and relatively modern topic that has a significant impact on the success of organizations in the future . The aim of the research is to reveal the nature of the management of customer relations at AL Mammon University College, as if they were qualified to lead the college toward strategic success This study was based on the hypothesis that there is a positive impact between the customer relationships management with its dimensions and the strategic success with its dimensions . To achieve the hypotheses, tests used field study and applied to a sample of the teaching staff of AL Mammon University College, with a number of members of the sample (35) And the data collection was done by questionnaire, field visits, and personal interviews. It has also used a number of statistical methods for data processing, including: the arithmetic mean, percentage, standard deviation, for the purpose of the sample description, and simple linear regression to test the validity of the impact. The study found a number of conclusions and recommendations, including: the statistical results recorded the existence of the impact and correlation of the customer relationships management in strategic success was a strong and significant moral. It revealed a fundamental role to manage customer relationships on the achievement of the strategic success of the AL Mammon College. The study set down a series of recommendations the most important of which the formation of working groups with the task of monitoring the activity of managing customer relations and submit its report to the Dean of the College every 3 months to remind him of the activities and the problems they may face. يركز هذا البحث على دراسة " ادارة علاقات الزبون وتأثيرها في تحقيق النجاح الاستراتيجي" إذ يحظى موضوعي ادارة علاقات الزبون و النجاح الاستراتيجي باهتمام متزايد لكونهما من المواضيع المهمة و الحديثة نسبيا, و التي لها تأثير كبير على نجاح المنظمات في المستقبل. ومن اهداف البحث هو الكشف عن طبيعة ادارة علاقات الزبون في كلية المأمون الجامعة, و فيما لو كانت مؤهلة لقيادة الكلية نحو النجاح الاستراتيجي و لهذا الغرض أخترت فرضية رئيسة وهي "يوجد تأثير ذا دلالة معنوية ايجابية بين ادارة علاقات الزبون بابعادها والنجاح الاستراتيجي بابعاده" و لتحقيق اختبارات الفرضية استخدمت الدراسة الميدانية و طبقت على عينة من الملاك التدريسي لكلية المأمون و بلغ عدد إفراد العينة (35), و تم جمع البيانات عن طريق الاستبانة, و الزيارات الميدانية, و المقابلات الشخصية. كما تم استخدام عدد من الوسائل الإحصائية لمعالجة البيانات منها: الوسط الحسابي, النسبة المئوية, الانحراف المعياري, لغرض وصف العينة, و الانحدار الخطي البسيط لاختبار صحة التأثير.وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات و التوصيات أهمها: سجلت النتائج الإحصائية بوجود ارتباط وتأثير لادارة علاقات الزبون في النجاح الاستراتيجي والتي كانت قوية و ذات دلالة معنوية. مما يشير إلى الدور الجوهري لادارة علاقات الزبون في التأثير على تحقيق النجاح الاستراتيجي للكلية المبحوثة.و اختتمت الدراسة بمجموعه من التوصيات كان من أهمها: تشكيل فرق عمل تكون مهمتها متابعة نشاط ادارة علاقات الزبون والتي بدورها ترفع تقريرها إلى عميد الكلية المبحوثة كل ثلاثة أشهر تذكر به النشاطات و المشاكل التي قد تواجههم.


Article
The Status of International Criminal Court and the Necessities of Amending the Subjective Jurisdiction in the Light of Wide Spread of Terrorism Crimes
النظام الأساس للمحكمة الجنائية الدولية وضرورات تعديل الاختصاص النوعي في ضوء انتشار جرائم الإرهاب

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this paper is to explore the role that the International Criminal Court) ICC) might play in combating terrorism in terms of international law enforcement . I argue in this paper that the ICC’s subject matter jurisdiction should be extended to encompass crimes of terrorism. I propose amendments to the ICC Statute with an express provision condemning and penalizing crimes of terrorism as it is the most dangerous wide spread international crime threatening the international peace and security through violating the rules of humanitarian International law and creation of violence . تعد ظاهرة الإرهاب من أشد الأفعال خطورة وأكثر الانتهاكات جسامة لقواعد القانون الدولي الإنساني موضع اهتمام الجماعة الدولية . استعرض البحث دور الفرد في العلاقات الدولية والمسؤولية الجنائية للفرد والولاية القضائية للمحكمة الجنائية الدولية واختصاص المحكمة النوعي وإطار العلاقة مع الأمم المتحدة . ونتيجة لاقتصارالأختصاص القضائي النوعي للمحكمة الجنائية الدولية على ثلاث جرائم هي: ( جرائم الإبادة الجماعية ، الجرائم ضد الإنسانية ، جرائم الحرب) ، وبسبب انتشار جرائم الإرهاب الدولي على نطاق واسع التي كان لها الأثر الواسع في تهديد السلم والأمن الدوليين ، فقد تناول البحث أهمية أن تمتدد سلطة المحكمة الجنائية الدولية القضائيةَ لإحاطة جرائمِ الإرهاب، وأَقترح البحث إدخال تعديلات على النظام الأساس للمحكمة الجنائية الدولية بإضافة نص يحدد تعريفاً لجريمة الإرهاب ويرتب عقوبات تلحق بمرتكبيها.


Article
The Legal Status of Custody An Analytical study in the Iraqi law of Personal status
المركز القانوني للمحضون دراسة تحليلية في قانون الاحوال الشخصية العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

in article (57) the iraqi civil status law paid a big importance to custody issue being one of the most dangerous consequences of divorce. here the child in custody will mostly be judicially a point of dispute as the Iraqi legislator confined custody to strict conditions consistent with the doctrines of Islamic jurisprudence and leave the other conditions to judiciary and differences in the issue of custody appear due to the emergence of globalization and the introduction of the negative aspects of the culture of the West. . So the search for the legal status of child custody in the personal Status Law is made in an analytical method enhanced by decisions and judicial rulings issued by the Iraqi courts for the purpose of contributing in solving the custody problem, because the legal texts governing the suit nursery are in fact deficient and were sentenced to unsuccessful judicial right actsg unable to follow the principle of universality of the issues of custody and judicial applications outweigh the legislative text and here the damage caused to the interests of the child without considering the routine applications of the court Moreover ,the wide spread of the phenomenon of domestic violence and availing protection to the family by the Directorate of Family and Child Protection against domestic violence which led to the streamlined divorce and custody proceedings in 2003 after the collapse of the principle of reform and tolerance in the family by custodial mother preventing the father from seeing the children and the failure to allocate the place af meeting child-futher due to the current security conditions in the country آولى قانون الاحوال الشخصية العراقي في نص المادة (57) اهمية لمسألة الحضانة كونها من اخطر الآثار المترتبة عن انتهاء العلاقة الزوجية وهنا يكون الطفل المحضون غالبا محلا للنزاع امام القضاء مع الملاحظة ان المشرع العراقي يحصر الحاضنيين في نطاق ضيق و اختار شروط للحضانة من المبادىءالعامة المتفقة عليه في مذاهب الفقه الاسلامي وترك الشروط الاخرى للقضاء و هنا تظهر الخلافات في مسالة الحضانة نظرا لظهور العولمة والاخذ من المظاهر السلبية لثقافة الغرب . لذا فان البحث عن المركز القانوني لحضانة الصغير قي قانون الاحوال الشخصية بأسلوب الدراسة التحليلة معززة بقرارات واحكام قضائية صادرة من المحاكم العراقية جاءت لغرض البحث و الاسهام في حل مشكلة الحضانة ،لان النصوص القانونية التي تنظم دعوى الحضانة هي في الواقع نصوص قاصرة وصدرت احكاماً قضائية غير موفقة بحق المحضون وعدم اتباع مبدا الشمولية لمسائل الحضانة وان التطبيقات القضائية تفوق على النص التشريعي وهنا الضرر يلحق بمصلحة المحضون دون الوقوف على التطبيقات الروتينية لمحكمة الموضوع ،اضافة الى تفعيل ظاهرة (العنف الاسري)و توفير الحماية للاسرة بوساطة مديرية حماية الاسرة والطفل من العنف الاسري مما ادى الى انسيابية الطلاق ودعاوى الحضانة بعد عام2003 وانهيار ملموس لمبادى الاصلاح والتسامح في الاسرة من خلال منع الام الحاضنةحق المشاهدة للاب وعدم تخصيص مكان المشاهدة بسبب الظروف الامنية الراهنة تمر بها البلاد


Article
Digital Image Encryption by Random Pixel Selecting Using Chaotic Sequences
تشفير الصورة الرقمية باختيار عنصر الصورة عشوائيا باستخدام المتواليات الفوضوية

Loading...
Loading...
Abstract

Encryption using chaotic schemes provides a greater level of security than conventional ciphers. In this paper, we present an encryption system uses chaotic sequences for digital image encryption depends on two chaotic systems. The first chaotic system that is used to select the pixel position to be encrypted, while the second system is used to generate a key to change the value of the selected pixel using XOR logic operation .The paper proposes an approach to change the pixels values different from the traditional approach in the sense that instead of changing the values of the pixels serially starting from the first pixel ,it selects the pixels randomly and change their values with random number, which gives more immunity and security. The results show that the proposed system works successfully when tested.Ialso shows that it has very high sensitivity to parameters change where a change of 0.0001% in one out of 12 parameters does not allow successful decryption. إن التشفير باستخدام المتواليات الفوضوية يوفر مستوى سرية اعلى من المشفرات التقليدية. وفي هذا البحث ، نقدم نظام تشفير بأستخدام المتتابعات الفوضوية للصورة الرقمية بالاعتماد على نظامين فوضويين. يستخدم النظام الفوضوي الاول لاختيار موقع عنصر الصورة المراد تشفيره ، بينما النظام الثاني يستخدم لتوليد المفتاح لتغيير قيمة عنصر الصورة المختار باستخدام عملية بوابة XOR. يقدم البحث مقترحا لتغيير قيمة عنصر الصورة مختلف عن الاسلوب العادي وذلك انه بدلا من تغيير قيم عناصر الصورة بشكل متسلسل بداية من العنصر الاول, فان المقترح ان يتم اختيار العنصر عشوائيا وتغيير قيمته عشوائيا , بحيث يعطي أكثر مناعة و سرية. واوضحت النتائج المعروضة ان النظام المقترح عمل بنجاح عندما تم اختباره . كذلك بين الحساسية العالية جدا تجاه تغيير القيم الأولية حيث ان أي تغيير بنسبة 0.0001% لأحد القيم الاولية الاثنا عشر لا يسمح بعملية فك تشفير ناجحة.


Article
Analysis of Pollution in Al-Fallujah District by Using Estimation of Autoregressive Coefficients
تحليل التلوث في منطقة الفلوجة بأستخدام تقدير معاملات الارتباط الذاتي

Loading...
Loading...
Abstract

In this research we analyze the data obtained from Al-Fallujah hospital for the polluted cases and compare it with Al-Yarmouk hospital for the clean cases, using a new method of estimation of autoregressive coefficients. The data obtained from the two hospitals of births for the first five months of 2011.,Also these data are compared with another data taken from Al-Fallujah hospital before 2003 war. The results show high effects on births like the deathof, newly born infants, and mutilation occurred in the hearts, spinal cord and in the nerves system. لقد قمنا في هذا البحث بتحليل البيانات المأخوذة من مستشفى الفلوجة لولادات الاطفال. سميت ببيانات الفلوجة لانها تعرضت خلال حرب عام 2003 للهجوم بالاسلحة الكيمياوية واليورانيوم المنضب. وتم دراسة أثر هذه الاسلحة على ولادات الاطفال للمدة من 1/ 1/2011 ولغاية 31/ 5/ 2011 من خلال البيانات التي تم الحصول عليها من مستشفى الفلوجة ومقارنتها بالبيانات التي تم الحصول عليها من مستشفى اليرموك وللمدة ذاتها . وكذلك تمت مقارنة البيانات مع بيانات اخرى أخذت من عام 2002 أي قبل الحرب. وأظهرت النتائج تأثيراً واضحاً على الولادات من خلال كثرة الوفيات والولادات المشوهة والولادات المصابة بمختلف الامراض.


Article
Applying Encryption Method to Color FlC
تطبيق طريقة لتشفير الصور المضغوطة باستخدم الكسور

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper a simple and fast algorithm that used XOR function to encrypt color images compressed with a fast fractal image compression (FFIC)was used. The algorithm first included converting the image from the RGB color space into the YIQ color space and each band was treated separately. Main difficulty with fractal coding method is that it takes long time to compress single image. The FIC is speeded up by filtration of the domain pool blocks using the centralized moments coefficients which are applied to each of range and domain blocks. Another speeding is applied by using these descriptors to determine the suitable symmetry case reducing the eight isometric trails to one trail. After finding the fractal coefficients for the best matching, two of the fractal coefficient are encrypted using XOR operation. The first key encryption is used to generate an array of sequenced numbers with an increase depending on the key, and length of the array is equal to the number of the range blocks, this key is used to encrypt the average coefficients. The symmetry coefficients are encrypted by another key. Then quantization, deferential pulse code modulation(DPCM) process are applied to each of the fractal coefficient. The decryption procedure is similar to that of the encryption but in the reversed order. The proposed method provided fast, good compression ratio (CR), secure image and good quality for the reconstructed image after decompression and decryption process.في هذا البحث تم استخدام خوارزمية سريعة باستخدام الدالة الحصريةXOR لتشفير الصور الملونة المضغوطة بالطريقة السريعة لضغط الصور الكسوري(FFIC) . تضمنت الخوارزمية اولا تحويل الصورة من فضاء الالوان RGB الى فضاء الالوان YIQ ، حيث تم معالجة كل حزمة بشكل منفصل.ان الصعوبة الرئيسية بالتشفير بطريقة الكسور هي انها تاخذ وقتاً أطول لضغط صورة واحدة لهذا تم تسريع ضغط الصور الكسوري FIC بفلترة كتل مجموعة المجال باستخدام معاملات العزم المركزي التي تم تطبيقها على بلوكات المجال والمدى ،كما تم اجراء تسريع اخرلضغط الصور باستخدام معاملات العزم المركزي لتحديد حالة التناظر المناسب لتقليل محاولات التدوير الثمان الى محاولة واحدة، وذلك بعد ايجاد معاملات الضغط الكسوري للتطابق الافضل. اثنان من معاملات الكسور تم تشفيرها باستخدام عملية الXOR . حيث ان المفتاح السري المستخدم للتشفير استخدم لتوليد مصفوفة من الارقام المتسلسلة بزيادة تعتمد على المفتاح وطول المصفوفة مساو لعدد بلوكات المدى واستخدمت المصفوفة لتشفيرمعاملات المعدل. اما معامل التدوير تم تشفيره باستخدام مفتاح اخر. تم تطبيق عملية التكميم, اي تمثيل شفرة النبضة التفاضلي (DPCM) على كل من معاملات الكسور. الاجراء المستخدم لعكس التشفير يشبه الروتين المستخدم لعملية التشفير لكن بترتيب عكسي. الخوارزمية المقترحة اعطت للصورة المرجعة السرعة ,نسبة ضغط جيد (CR)، امنية جيدة اضف الى الكفاءة الجيدة للصورة بعد عملية اعادة الضغط واعادة التشفير.


Article
Combination of Cryptography and Channel Coding for Wireless Communications
التشفير المركب لنظام اتصالات لاسلكية

Loading...
Loading...
Abstract

Huge investigations have been made by the research communities in wireless systems, especially in the past decades. There are a lot of applications over wireless communications networks that have appeared in the recent time, including cellular phones, video conferencing, MMS, SMS, web browsingetc. Communications through wireless channels are exposed to errors in transmission. Moreover, efforts are being made to secure wireless communications through the use of modern encryption technologies. In this paper a combination of cryptography and simple channel codes are presented to make security and forward error correction. The system has been tested to transmit and receive a text with and without encoding for Additive White Gaussian Noise (AWGN). The results showed that it can receive the text with no error at 6 dB of Signal to Noise Ratio (SNR) without using channel coding and 1 dB with it. In addition the systems is experimented in urban wireless system, and has shown that it needs 9 dB to receive the text with acceptable error. All tests are done using Matlab version R2014aفي العقد الاخير اهتم الكثير من الباحثين والمحققين بانظمة الاتصالات اللاسلكية. وظهرت العديد من التطبيقات الشهيرة كالتلفون الخلوي والرسائل وشبكات تبادل الفيديو وغيرها. الاتصالات اللاسلكية تكون عادة عرضة للخطأ, كما ان السرية باستخدام المشفر هو من الخدمات المضافة. في هذا البحث تم تقديم نظام يخلط بين التشفير لاغراض السرية والتشفير لاغراض معالجة الخطأ. تم استخدام النظام المقترح بارسال نص عبر قناة الضوضاء البيضاء AWGN. النتائج بينت انه يمكن استلام النص بدون خطأ عند 6dB من نسبة الاشارة الى الضوضاءSNR بدون مشفر قناة و1dB باستخدام هذا المشفر. كذلك تحت تجربة النظام لظروف التراسل اللاسلكي داخل المدينة وتبين انه يحتاج الى 9dB لاستلام النص بنسبة خطا مقبولة. و تم اجراء عمليات الفحص المذكورة اعلاه باستخدام برنامج ماتلاب الاصدار R2014a


Article
Comparative Investigation of Different Receiver Filter in the Satellite optical Wireless communication systems
لتحقيق مقارنة للمرشحات المختلفه في مستلمه نظم الاتصالات الضوئية اللاسلكية للأقمار الصناعية

Loading...
Loading...
Abstract

Optical communications that links between satellites promise to become an important element of future space infrastructure and are the subject of considerable development. A comparative performance investigation of influence of many filters in wireless communication transceivers is presented in this paper. The three filters of channel 1 have low pass Bessel filter, channel 2 has low pass Butterworth filter and channel 3 has low pass Gaussian filter are used in this research with non-return-to-zero transmission. Changeable distance from 100, 200, 300, 400 km for the different channels performed with the different values of aperture diameters varies from 10 cm to 40cm. The system , modelled and simulated by using optisystem software, in optical wireless communication Channel (OWC), is evaluated with mainly presentation signal power, delay, Q-factor and BER. It has been concluded that Low pass Bessel filter gives the best results compared with the rest of the filters.تعد الاتصالات الضوئية بين الأقمار الاصطناعية عنصراً مهماً ، كما تشكل موضوعاً متطوراً وكبيرا في المستقبل. تم في هذا البحث المقارنة في دراسة تأثير الأداء من المرشحات المختلفة على نظام الاتصالات الضوئية اللاسلكية،وتتضمن القناة الاولى مرشح مرور منخفض (Bessel filter) والقناة الثانية مرشح مرور منخفضButterworth filter) ) و القناة الثالثة مرشح مرور منخفض Gaussian filter)) . جميع القنوات تعمل في نفس المصدر الضوئي التي تنتقل مع عدم العودة إلى الصفر (NRZ) وتمت دراسة الأداء لمسافات متغيرة تتراوح من 100، 200، 300،الى 400 كم لقنوات مختلفة، وقيمة الفتحة بأقطار تتراوح من 10 سم إلى 40.سم تحليل وظائف النظام ومحاكاة باستخدام برنامجoptisystem ، في القناة البصرية والاتصالات اللاسلكية (OWC) هو دراسة أكثر قوة إشارة الأداء، والحد الأقصى لعامل الجودةQ-factor معدل نسبة الخطا Bit Error Rate (BER). وتبين من هذه الدراسة تشير بقوة إلى أن (low pass Bessel filter) يعطي أفضل النتائج مقارنة مع بقية المرشحات


Article
Enhancement the Performance of HiperLAN/2 Physical Layer Based DWT-OFDM
تحسين أداء الطبقة الفيزيائية (HiperLAN/2 ) المبنية على مضاعفة تقسيم التردد المتعامد لتحويل المويجات

Loading...
Loading...
Abstract

The proposed model based on Discrete Wavelet Transform (DWT) for OFDM , was suggested to improve the performance of HiperLAN/2 transceiver that lies under the Additive White Gaussian Noise (AWGN), multipath fading,and selective fading channels. This model is used to reduce the effect of multipath fading. The results extracted by a computer simulation for a model proposed, and then it is compared with the original technique for HiperLAN/2 transceiver based on DWT for both systems. As a result, it can be seen from the proposed technique that a high performance improvement was obtained over the conventional HiperLAN/2 transceiver, where the Bit Error Rate (BER) is widely reduced under the AWGN, flat fading, and selective fading channels. هذا البحث مقترن بموديل مقترح مستند على مضاعفة التقسم للتردد المتعامد للتحويل المحدد لمويجات OFDM لتحسين أداء HIPERLAN / 2 بجهاز الإرسال والاستقبال تحت تاثير الضوضاء المضافة البيضاء (AWGN)، قناة التلاشي المتعددة، وقنوات التلاشي الانتقائية. النتائج المستخرجة من برنامج المحاكاة للنموذج المقترح، وبعد ذلك مقارنتها مع التقنية الأصلية لHIPERLAN / 2 لجهاز الإرسال والاستقبال DWT لكلا النظامين. ونتيجة لذلك ، نستنتج ان التقنية المقترحة تم الحصول بواسطتها على تحسن الأداء العالي 2/ الإرسال والاستقبال ، حيث يتم تخفيض نسبة الخطأ بت ( BER) تاثير قنوات الضوضاء المضافة البيضاء ، قنوات التلاشي متعددة المسارات وقنوات التلاشي الانتقائية .

Keywords

HiperLAN/2 --- AWGN --- BER --- OFDM --- DWT.


Article
Data Acquisition and Controlling System by Using Mobile Phone Based Microcontroller via Bluetooth
نظام الحصول على البيانات والتحكم باستخدام الهاتف المحمول بالاعتماد على المسيطر الدقيق عن طريق البلوتوث

Authors: Ahmed A. Radhi احمد علي راضي
Pages: 319-339
Loading...
Loading...
Abstract

Data acquisition is an important part of any type of instrumentation. New technology can be used to make data acquisition system more portable and powerful. Android mobile operating system which is an open source and widely acceptable, can be used to make a data acquisition and a control system. This paper presents the automated approach of controlling the devices which has been designed by mobile phones having Android platform to automate the lights, fans, bulbs, and reading temperature by using on/off relay via Bluetooth interfaced with microcontroller programmed by using MikroC PRO for PIC, and Android system JDK is used to develop the system, which is proved to be very efficient and convenient. إن الحصول على البيانات هو جزء مهم في أي نوع من الأجهزة. ويمكن استخدام التكنولوجيا الحديثة لجعل نظام الحصول على البيانات عن طريق الاجهزة المحمولة. الاندرويد هو نظام تشغيل الهواتف المحمولة وهو مفتوح المصدر ومقبول على نطاق واسع، ويمكن استخدامه في الحصول على البيانات والتحكم. تم في هذا البحث تصميم متحكم في الأجهزة عن طريق الهواتف النقالة باستخدام نظام ألاندرويد لأتمتة الاضواء، والمراوح، وقراءة درجة الحرارة باستخدام مفاتيح (Relays) للتشغيل و الإيقاف عن طريق ربط البلوتوث مع المتحكم الدقيق و برمجتها باستخدام MikroC PRO ويستخدم نظام أندرويد JDK لتطوير النظام.


Article
Plagiarism and Patchwriting Detection in EFL Students' Graduation Research Writing
الكشف عن الانتحال والكتابة الترقيعية في كتابة بحوث التخرج للطلبة الدارسين للغة الانكليزية بصفتها لغة أجنبية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at detecting plagiarism and patchwritting in Iraqi EFL students' graduation research papers. To accomplish this aim, five graduation research papers were analyzed. Findings indicate that Iraqi EFL students when writing from sources commit extensive copying from the source (plagiarsism) or stitching sentences together to form a paragraph (patchwriting). So instead of writing about the source they find themselves copying from it. The researchers find that this misuse of sources is due to many reasons that were revealed in a questionnaire conducted throughout the study on 20 Iraqi fourth stage university students, exploring why they commit direct copying from their sources. Figures indicate evidently that (60%) of the students expressed their lack of knowledge in the possible techniques that could be used when writing from sources like summarizing and paraphrasing. This lack of knowledge plays an essential role in the difficulty students face in their research writing process. To avoid plagiarism and patchwriting, further research is most definitely urgent so that the Iraqi students might be more aware of their misuses of sources and of the misconducting techniques they employ in writing their graduation research papers. تسعى هذه الدراسة إلى الكشف عن الانتحال والكتابة الترقيعية في بحوث التخرج للطلبة العراقيين الدارسين للغة الإنكليزية بصفتها لغة أجنبية. ولتحقيق هذا المسعى باشر الباحثان بتحليل خمسة من بحوث التخرج. وتشير نتائج الدراسة إلى أن الطلبة الدارسين للغة الإنكليزية بصفتها لغة أجنبية يرتكبون عملية استنساخ فائقة من المصادر (الانتحال) أو يلفقون الجُمَل إلى بعضها البعض ليُكَوِنوا فقرة ما (الكتابة الترقيعية) وذلك كلما حاولوا استخدام المصادر في كتاباتهم. ولذلك بدلاً من الكتابة عن المصدر يجدون أنفسهم يستنسخون منه. ويجد الباحثان أن هذا الاستخدام السيئ للمصادر ناجمٌ عن عدة أسباب ظهرت في استبيان أُجرِيَ خلال الدراسة التي شملت 20 طالباً جامعياً عراقيا في المرحلة الرابعة, في محاولةٍ لاستكشاف الأسباب الكامنة خلف ارتكابهم استنساخاً مباشراً عن مصادرهم. وتشير الأعداد بوضوح إلى أن (60 %( من الطلبة عبروا عن افتقارهم للمعرفة اللازمة بالتقنيات المتيسرة والتي بوسعهم استخدامها عند الكتابة من المصادر من قبيل الإيجاز و التفسير بإعادة الصياغة. ويلعب هذا الافتقار دوراً جوهرياً في الصعوبة التي يواجهها الطلاب في عملية كتابة البحث. ولكي نتجنب الانتحال والكتابة الترقيعية, لا بد من إجراء المزيد من البحوث حتى يتمكن الطلاب العراقيون من امتلاك وعياً أعمق باستخداماتهم السيئة للمصادر وبالتقنيات السيئة التي يوظفونها في كتابة بحوث تخرجهم.


Article
Register-Free and Register-Specific Collocations : A Problem for Translators.
استقصاء مشاكل ترجمة المتلازمات اللفظية في اللغة العامة واللغة الاصطلاحية

Loading...
Loading...
Abstract

Collocation is one of the old, intensively investigated topics, but whose results are, unfortunately, not been made use of. This is evident from translators' serious difficulties in handling this aspect of language. The problem becomes even more serious when it comes to collocations in specialized texts (i.e. register-specific collocations). To verify this observation, a test was designed in which twenty five fourth-year students were asked to translate twelve sentences without being told about the test objective so that the responses are spontaneous and thus more reliable. The test results verified the hypothesis on which this paper was based; test subjects scored 38.4% of correct responses in dealing with register-free collocations, while this percentage declined to 15.4% in dealing with register-specific collocations. The paper attempted to highlight the causes behind such unpleasant performance. Finally, the paper gives some remedial suggestions which are hoped to contribute in overcoming the difficulties encountered in this respect.تعد المتلازمات اللفظية من المواضيع التي نالت حظا وافرا من البحث والاستقصاء دون الافادة الحقيقية من النتائج التي توصلت اليها تلك الدراسات. وتصبح المشكلة اكثر تعقيدا عندما يتعلق الامر بالتعامل مع المتلازمات اللفظية في اللغة الاصطلاحية (اي النصوص المتخصصة). وللتاكد من هذه الفرضية فقد صمم الباحث اختبارا شمل اثنا عشر نصا من النصوص العامة والنصوص الاصطلاحية، واجري الاختبار على عينة من طلبة المرحلة الرابعة في قسم الترجمة / كلية المامون الجامعة شملت خمسة وعشرين طالبا. وقد اكدت نتائج الاختبار صحة الفرضية التي بنيت عليها هذه الدراسة، حيث بلغت نسبة الترجمة السليمة في اللغة العامة 38% بينما كانت النسبة اقل بكثير فيما يتعلق بترجمة المتلازمات اللفظية في اللغة الاصطلاحية (بحدود 15%). وهذا يؤشر الى ان موضوعة المتلازمات اللفظية وبالرغم من التركيز النظري عليها في المناهج الدراسية المعدة لتدريب طلبة قسم الترجمة فان الواقع شيء اخر. وقد حاولت الدراسة تسليط الضوء على اسباب هذا الضعف وبالتالي تقديم بعض التوصيات التي يامل الباحث ان تسهم في تحسين مستوى اداء المترجمين للتعامل مع هذا الموضوع المهم.

Table of content: volume: issue:26