Table of content

journal of kirkuk University For Administrative and Economic Sciences

مجلة جامعة كركوك للعلوم الادارية والاقتصادية

ISSN: 22222995
Publisher: Kirkuk University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A Refereed Journal Published BY College of Administration and Economics/ University of Kirkuk
Specialized in Administration ,Economics , Accounting, Statistics and Operation Researches Studies .

Loading...
Contact info

العنوان البريدي:كركوك/جامعة كركوك/كلية الادارة والاقتصاد
ص.ب(2281) الومز البريدي(52001)
البريد الالكتروني
Magazine_admeeon@uokirkuk.edu.iq

Table of content: 2015 volume:5 issue:2

Article
مدى إدراك القيادات للميكافيلية في منظماتهم "دراسة تحليلية في عينة من المنظمات

Loading...
Loading...
Abstract

تعدّ الميكافلية أحد الأساليب العدوانية التي تجعل الإفراد العاملين ينظرون إلى الإدارة بمنظور غير طبيعي ولا يستحسنون تصرفاتها نتيجة تعاليها عليهم وتذمرها باستمرار منهم وقيامها بتصرفات غير لائقة تجعل الكثير من هولاء الإفراد يتركون أعمالهم وحتى إن لم يتركوها فأنهم يشعرون بالملل باستمرار، من هنا هدف البحث التعرف على الأسباب الدافعة للميكافيلية لدى القيادة الادارية والمشجعة لها،وقد تحددت مشكلة البحث باستخدام القيادة الإدارية لأسلوب الميكافيلية في التعامل مع الأفراد العاملين داخل منظماتهم من خلال إثارة مجموعة من الأثارات البحثية: 1- هل أن معظم القيادات الإدارية في منظمات اليوم من النوع التي تستخدم الميكافلية عند تعاملها مع الأفراد العاملين ؟ 2- هل هناك تباين بين آراء القيادات الإدارية وآراء الأفراد العاملين في استخدام تلك القيادة للميكافلية من عدمه ؟ 3- هل هناك تباين بين المنظمات المبحوثة في استخدام القيادة الادارية للميكافيلية في تعاملهم مع الافراد العاملين؟ واتبع البحث المنهج الوصفي في جمع المعلومات النظرية وتنظيمها ومنهج المسح والتحليل في جمع البيانات الميدانية وتحليلها باستخدام البرنامج الإحصائي (SPSS) لأغراض إنجازه، وتم توزيع الاستبانة, وزعت الاولى على عينة من القيادة الادارية (4) والثانية وزعت على الافراد العاملين(37). وتوصل البحث إلى الاستنتاج الآتي : هناك تباين بين المنظمات المبحوثة (معمل الغزل والنسيج، مدرسة طارق بن زياد، المعهد التقني الموصل، معمل الإسمنت) في استخدام القيادة الإدارية للميكافيلية في تعاملهم. كما قدم البحث مجموعة من المقترحات يمكن أن تسهم في تشخيص الميكافلية والابتعاد عنه قدر المستطاع في منظماتنا.

Keywords

leadership --- القيادة


Article
The Elements Building of Marketing Culture Diagnostic Study of the Managers Opinions staff in first-class hotels in Erbil
عناصر بناء الثقافة التسويقية دراسة تشخيصية لآراء المدراء العاملين في فنادق الدرجة الأولى في محافظة اربيل

Loading...
Loading...
Abstract

The goal of current research to identify and diagnose the level of use of the elements marketing culture represented by (customer service, and management style, diversity, technology, compensation, and retention of the customer, and change) the managers staff first-class hotels in the province of Arbil, in order to statement the level of a their awareness of these elements. So sought researchers to incorporate the elements marketing culture and standards in this research in an effort to get to know the reality of the elements marketing culture in these hotels, and represented the research problem by asking the following: What is the level of the elements marketing culture the managers use in the hotels surveyed, do they have Recognizing clear and precise elements of marketing culture, and the answer to this question was adopted two assumptions two major, was tested using statistical methods to data collected through a questionnaire prepared and distributed for this purpose, as was the distribution of (69) form has been restored in full (100%), and based on what progress made Find a set of conclusions, including: 1 - The marketing culture component of the total culture and an element of the organizational culture of the organizations, market-oriented service. 2 - The results of analysis of focus Answers individuals surveyed in the hotels surveyed in a positive direction, all the elements marketing culture, and this shows the use of the elements marketing culture represented by (customer service, and management style, diversity, technology, compensation, and retention of the customer, and change) of by managers and to varying degrees. Was also presented a set of proposals are consistent conclusions presented by the search.هدف البحث الحالي إلى تحديد وتشخيص مستوى فاعلية عناصر الثقافة التسويقية والمتمثلة بـ (خدمة الزبون، وأسلوب الإدارة، والتنوع، والتقانة، والتعويضات، والاحتفاظ بالزبون، والتغيير) لدى المدراء العاملين في فنادق الدرجة الأولى في محافظة اربيل ، بهدف بيان مستوى إدراكهم لهذه العناصر. لذا سعت الباحثتان على تضمين عناصر الثقافة التسويقية ومقاييسها في هذا البحث في محاولة للتعرف على واقع عناصر الثقافة التسويقية في هذه الفنادق، وتمثلت مشكلة البحث بالتساؤل الآتي: ما هو مستوى فاعلية عناصر الثقافة التسويقية لدى المدراء في الفنادق المبحوثة، وهل لديهم إدراكا واضحا ودقيقا بعناصر الثقافة التسويقية، وللإجابة على هذا التساؤل تم اعتماد فرضيتين رئيستين ، وتم اختبارهما باستخدام وسائل إحصائية للبيانات المجموعة من خلال استمارة استبيان أعدت ووزعت لهذا الغرض، إذ تم توزيع (69) استمارة وتم استعادتها بالكامل، أي بنسبة (100%)، وبناء على ما تقدم قدم البحث مجموعة من الاستنتاجات أهمها: 1- تعد الثقافة التسويقية مكونا من مكونات الثقافة الكلية وعنصرا من عناصر الثقافة التنظيمية للمنظمات الخدمية الموجهة نحو السوق. 2- أظهرت نتائج التحليل عن تركز إجابات الأفراد المبحوثين في الفنادق المبحوثة في الاتجاه الإيجابي، على كل عناصر الثقافة التسويقية وهذا يدل على استخدام عناصر الثقافة التسويقية والمتمثلة بـ (خدمة الزبون، وأسلوب الإدارة، والتنوع، والتقانة، والتعويضات، والاحتفاظ بالزبون، والتغيير) من قبل المدراء وبنسب متفاوتة. كما تم تقديم مجموعة من المقترحات تنسجم مع الاستنتاجات التي قدمها البحث


Article
Diagnostic of Reasons of Job Stress For the Doctors and Nurses in AL-Khansaa Teaching Hospital in Mosul: Comparative Analytical Study
تشخيص مسببات ضغوط العمل لدى الأطباء والممرضين العاملين في مستشفى الخنساء التعليمي في الموصل: دراسة تحليلية مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

The search of the dilemma of an intellectual dimension applied represent in the diagnosis of Job stress faced by both doctors and nurses working in the Al-Khanssa Teaching Hospital in Mosul to determine the causes, as targeting our study reveal the causes of Job stress faced by both doctors and nurses in the Category field, and compare them. The study relied on descriptive and analytical approach because it describes the phenomena allocated and interpreted, The study has adopted a set of hypotheses as temporary speculative answers to the problem of the study, which tested statistical tools are not parameter, were also selected a sample of 55doctors and55nurses from workers in Al-Khanssa Teaching Hospital. The study concluded that the level of feeling the Job stress and its implications, varies from person to person, depending on the efficiency and the nature and location of the organization. And that there are significant differences between the causes of Job stress experienced by all of the doctors and nurses in the Category field. The study recommended that attention to human resources working in the hospital, whether these resources are doctors or nurses, and work to develop their abilities and technical skills to practice Job Role clear and properly fulfill its function and responsibilities.انطلق البحث من معضلة فكرية ذات بُعد تطبيقي تمثّل في تشخيص ضغوط العمل التي يتعرض لها كلا من الأطباء والممرضين العاملين في مستشفى الخنساء التعليمي في الموصل للوقوف على مسبباتها، إذ تستهدف دراستنا الكشف عن مسببات ضغوط العمل التي يواجهها كل من الأطباء والممرضين في الميدان المبحوث، والمقارنة بينها. اعتمد البحث على المنهج الوصفي التحليلي لكونه يصف الظواهر الكائنة ويفسرها، وتبنى البحث مجموعة من الفرضيات كإجابات تخمينية مؤقتة لمشكلة البحث، التي جرى اختبارها بأدوات إحصائية لا معلميه، كما جرى اختيار عينة مكونة من (55) طبيباً و(55) ممرضاً من العاملين في مستشفى الخنساء. استنتجت الدراسة أن مستوى الشعور بضغوط العمل يتفاوت من شخص إلى آخر وذلك بحسب كفاءته وطبيعته وموقعه في المنظمة، وأن هنالك فروقات معنوية بين مسببات ضغوط العمل التي يتعرض لها كل من الأطباء والممرضين في الميدان المبحوث. وأوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بالموارد البشرية العاملة في المستشفى سواء كانت هذه الموارد أطباء أم ممرضين والعمل على تنمية قدراتهم ومهاراتهم الفنية لممارسة الدور الوظيفي على نحوٍ سليم وواضح للنهوض بأعباء الوظيفة ومسؤولياتها.


Article
Requirements of the application of electronic management in universities A field study at the University of Tikrit
مدى توفر متطلبات تطبيق الإدارة الالكترونية في الجامعات دراسة استطلاعية في جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

One of the most important goals that the study seeks to achieve is to identify the availability of requirements of the application of e-Management and commensurate with the environment field respondent through a model study sponsored attempt thought to address the problem and to achieve its goals, and stems the importance of the study of being dealt with the study of the educational task because of its importance the development of future generations who are the most important resource of the country, so it must promote a level better. The study concluded that a set of conclusions and perhaps the most important:  There is significant variation in the availability requirements of the application of e-Management in the organization surveyed which indicates lack of efficiency and effectiveness of the application unless it is of interest to provide all the requirements. The researchers presented a set of proposals including:  The need to understand the organization surveyed that the requirements of the application of e- Management is an integrated package.إن من أهم الأهداف التي يسعى البحث إلى تحقيقها هو التعرف على مدى توافر متطلبات تطبيق الإدارة الإلكترونية وبما يتناسب مع بيئة الميدان المبحوث من خلال انموذج البحث المقدم كمحاولة فكرية لمعالجة مشكلته وتحقيق مراميه, كما تنبع اهميته من كونه يتناول بحث منظمة تعليمية مهمة لما لها من اهمية في تنمية اجيال المستقبل الذين يشكلون اهم مورد للبلد, لذلك ينبغي النهوض بها نحو المستوى الافضل, وتكونت عينة البحث من (39) فرداً وجرى اختبار فرضية البحث الرئيسية باستخدام المختبر الاحصائي (T-Test) وخلص البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات ولعل من اهمها:  هنالك تفاوتاً معنوياً في توفر متطلبات تطبيق الإدارة الإلكترونية في المنظمة المبحوثة مما يؤشر عدم كفاءة وفاعلية التطبيق مالم يتم الاهتمام بتوفير كافة المتطلبات. وقدم الباحثان مجموعة من المقترحات من أهمها:  ضرورة إدراك المنظمة المبحوثة بان متطلبات تطبيق الإدارة الإلكترونية هي حزمة متكاملة و متوافقة لا ينبغي الاهتمام ببعض متطلباتها دون الاخرى لان ذلك لا يخدم اهداف المنظمة في السعي نحو تطبيق الإدارة الإلكترونية.


Article
Borrowing and tax shield and their impact on the value of the corporation / Empirical Study in the Iraq Stock market
ألأقتراض والوفر الضريبي وأثرهما على قيمة ألمنشأة/ دراسة تطبيقية في سوق العراق للأوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

The value of the corporation element is effected by an important factor, the benefits that you get the facility of borrowing and of the savings tax , due to the high proportion of debt and the level of acceptable , came this research in the fundamental goal of his is to determine the nature of the relationship and the impact of debt financing and the resulting tax savings on the value of the facility , and to reach that goal is the formulation of a hypothesis president of the search that ( increase the market value of the facility to increase its reliance on borrowing in the structure of funding ) , which has been applied research on a sample of listed companies in the Iraqi market for securities made up of (5) and for the period (2008 _ 2012 ), summarized the relationship and determine the impact of debt financing and the resulting tax savings on the value of the entity using the analysis of the cost of funding the property and the borrower and the analysis of the savings tax and then analyze its impact on the value of the facility , and research has come to a number of conclusions that were in favor of the hypothesis is the most important cost of funding the borrower to fall for all the companies surveyed , and these companies have not benefited from funding the borrower as required , and in light of this research was presented a set of recommendations which supports the idea of research and came by and most important , the need to use funds borrowed long-term capital structure of the facility for its contribution to the reduction of the cost of capital and then maximize the value of the facility , taking into account the degree of risk .تتأثر قيمة المنشاة بعنصر مهم ألا وهو المنافع التي تحصل عليها المنشاة من الاقتراض والمتمثلة بالوفورات الضريبية، بسب ارتفاع نسبة المديونية وبالمستوى المقبول، وقد جاء هذا البحث في هدف أساسي له وهو تحديد طبيعة العلاقة والأثر بين التمويل بالاقتراض وما ينجم عنه من وفورات ضريبية على قيمة المنشاة ، وللوصول إلى ذلك الهدف تم صياغة فرضية رئيسة للبحث مفادها (تزداد القيمة السوقية للمنشاة بزيادة اعتمادها على الاقتراض في هيكل تمويلها)، حيث تم تطبيق البحث على عينة من الشركات المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية متكونة من(5) شركات وللفترة ( 2008 _ 2012 )، وتم تلخيص العلاقة وتحديد الأثر بين التمويل بالاقتراض وما ينجم عنه من وفورات ضريبية على قيمة المنشاة باستخدام التحليل لكلف التمويل الممتلك والمقترض وتحليل للوفورات الضريبية ومن ثم تحليل اثر ذلك على قيمة المنشاة، وتوصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات والتي كانت مؤيدة لفرضيته ومن أهمها اتسام كلف التمويل المقترض بالانخفاض لجميع الشركات المبحوثة وان هذه الشركات لم تستفد من التمويل المقترض بالشكل المطلوب، وعلى ضوء ذلك قدم البحث جملة من التوصيات والتي تدعم فكرة البحث وما جاء به ومن أهمها، ضرورة استخدام التمويل المقترض طويل الأجل في هيكل رأس مال المنشاة لمساهمته في تخفيض كلفة رأس المال ومن ثم تعظيم قيمة المنشأة مع مراعاة درجة المخاطرة.


Article
Over the application fields of accounting for social commitments and their impact on improving the quality of accounting information / field study in the company for the manufacture of cement Bazian – Sulaymaniyah
مدى تطبيق مجالات المحاسبة عن الإلتزامات الإجتماعية وأثرها على تحسين جودة المعلومات المحاسبية / دراسة ميدانية في شركة بازيان لصناعة السمنت - السليمانية

Authors: به يمان رفيق محمد
Pages: 143-179
Loading...
Loading...
Abstract

The current study aimed to show and analyze the reality of the adoption of the areas of accounting for social commitments in the economic unit - the research sample - represented by the dimensions of responsibility towards employees, to consumers , to the community and to the environment , and then the effect applied to improve the quality of accounting information , because the economic units seeking attention aspects of social responsibility beyond the economic aim to maximize their profits to include the environment in which they live , and parties collaborating with them in the service of society as a whole . The study achieved a set of results: the presence of the level of adoption for most areas of social obligations, and there are deficiencies in the accounting system is currently applied to the provision of social information as well as the economic information, and the presence of significant effect of the application fields of accounting for social commitments to improve quality of accounting information and to information users.هدفت الدراسة الحالية إلى إبراز وتحليل واقع تبني مجالات المحاسبة عن الإلتزامات الإجتماعية في الوحدة الإقتصادية – عينة البحث- ممثلة بأبعاد المسؤولية تجاه العاملين، وتجاه المستهلكين، وتجاه المجتمع وتجاه البيئة، ومن ثم أثر تطبيقها على تحسين جودة المعلومات المحاسبية، لأن الوحدات الإقتصادية تسعى الى الإهتمام بالجوانب الإجتماعية التي تتعدى مسؤوليتها الإقتصادية الهادفة الى تعظيم أرباحها لتشمل بيئتها التي تعيش فيها، والأطراف المتعاملة معها في سبيل خدمة المجتمع كافة. وتوصلت الدراسة إلى جملة من الإستنتاجات أهمها: وجود مستوى تبني لأغلب مجالات الإلتزامات الإجتماعية، وجود قصور في النظام المحاسبي المطبق حالياً لتوفير المعلومات الاجتماعية الى جانب المعلومات الإقتصادية، وجود أثر ذو دلالة لتطبيق مجالات المحاسبة عن الإلتزامات الاجتماعية على تحسين جودة المعلومات المحاسبية ومن ثم على مستخدمي المعلومات. بناءً على النتائج التي تم التوصل إليها تم اقتراح جملة من التوصيات الواجب أخذها بعين الإعتبار من طرف الوحدات الإقتصادية العاملة في إقليم كوردستان العراق.


Article
Analysis of the Expenditures on Food Commodities in Iraq for the Period (2007-2012)
تحليل الانفاق على السلع الغذائية في العراق للعامين(2007-2012) دراسة مقارنة مع بعض البلدان العربية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to find out the change in the pattern of the household expenditure on food commodities during the period 2007-2012 and compare the data for the two period to explain the change in the consumer behavior based on the evolution in the income level and consumption pattern in Iraq. The researcher formulates the following hypothesis: There is evolution the consumption pattern of food due to the increase in income of the Iraqi families as a whole, in addition to the influence of social factors such as tradition and life simulation of the upper classes in the income ladder. The study has reached a number of conclusions Perhaps one of the most important is that (39.4%) of total household expenditure was spent on food consumption, divided between its items in 2007 , While In 2012, and due to changes in the consumption pattern and the increase in the household income ,the percentage of expenditure on food commodities had decrease to become (37.4%) and this proportion explain the big trend toward the consumption of essential commodities represent with food commodities in Iraqi. At the regional level, with comparing the average of Iraqi household food expenditure with sample of Arabian countries, it became clear that there is not much different, they are all characterized by increased food expenditure, but the difference appears in of expenditure values when compared with average incomes of those countries. تهدف الدراسة الى معرفة التغيير الحاصل في الاستهلاك الغذائي للأسرة العراقية خلال العامين2007)-2012) ومقارنه البيانات للوصول الى حجم التغير في بنود الغذاء بناء على التطور الحاصل في مستوى الدخل ونمط الاستهلاك على المستوى الكلي للعراق. تمت صياغة فرضية مفادها ان هناك تطوراً في نمط الاستهلاك للأسرة العراقية بشكل عام اذ انها حققت مستويات جيدة من الاشباع للسلع الغذائية وذلك لتحسن مستوى الدخل, وان العوامل الاجتماعية كالتقليد والمحاكاة للفئات العليا في سلم الدخل سيكون لها دور في زيادة الاستهلاك. توصلت الدراسة الى جملة من الاستنتاجات لعل أهمها ان (39.4%) من الانفاق الأسري الكلي كان للمواد الغذائية موزعا على بنودها في عام 2007, وفي عام 2012ونتيجة لتغير النمط الاستهلاكي وزيادة الدخل ,انخفضت نسبة الانفاق على استهلاك المواد الغذائية لتصبح (37.4%)من الانفاق الكلي للأسرة. وعند مقارنة المتوسط العام للإنفاق الغذائي للعراق ببعض الدول العربية يتضح ان العراق لا يختلف كثيرا عنها فهي جميعا تتصف بزياده انفاقها الغذائي ولكن الاختلاف يظهر في قيم الانفاق عند المقارنة مع متوسط الدخول لتلك الدول.


Article
الاستثمار الاجنبي المباشر وأثره في القيمة المضافة للقطاع الصناعي في تركيا للمدة (1980-2010)

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with foreign direct investment as an economic phenomenon known to the world and deals with it and on the basis of which was built partnerships and alliances between countries of the world, it is a key element in the process of economic development and access to advanced technology used in the industrial sector Based on the foregoing the research suppose show foreign direct investment as asignificant positive impact in the performance of the industrial sector expressed as a value-added of the industrial sector To achieve that hypothesis, the researcher adopted the analytical method descriptive method as well as the use of statistical quantitative with reterence analysis, reference to the Turkish economy for the time period from 1980-2010 the researchincluded two sections section has included research the first framework is the care of theoretical and conceptual direct Foreign Investment, while the second section focuses on the practical framework for measuring the impact of FDI in the performance of the industrial sector the research has come to a set of conclusions and recommendations .يتناول البحث الاستثمار الاجنبي المباشر باعتباره ظاهرة اقتصادية عرفها العالم وتعامل معها وعلى اساسها بنيت الشراكات والتحالفات بين دول العالم، وعنصرا اساسيا في عملية التنمية الاقتصادية والحصول على التكنلوجيا المتطورة المستخدمة في القطاع الصناعي، وبناءً على ما تقدم افترض البحث ان الاستثمار الاجنبي المباشر ذو تأثير ايجابي كبير في اداء القطاع الصناعي، معبرا عنه بالقيمة المضافة للقطاع الصناعي ولتحقيق تلك الفرضية، اعتمد الباحث المنهج التحليلي الوصفي، فضلا عن استخدام التحليل الاحصائي الكمي بالإشارة الى الاقتصاد التركي للمدة الزمنية الممتدة من 1980-2010، وقد شمل البحث محورين، اهتم الاول بالاطار النظري والمفاهيمي للاستثمار الاجنبي المباشر، في حين ركز الثاني على الاطار العملي لقياس اثر الاستثمار الاجنبي المباشر في اداء القطاع الصناعي، وتوصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات.

Keywords


Article
Technique Kriging estimation in geostatistics with application
تقنية تقدير كريكنك في الإحصاء الجيولوجي مع التطبيق

Loading...
Loading...
Abstract

This paper research operation a ways geostatistics of estimation deep wells at unknown point in kurkuk government . we applied in this paper simple , ordinary , Universal kriging technique its treated a ways task in geostatistics in estimation unknown point and addition arithmetic the variance estimation for all technique ,we obtained real data in this domain from Ministry of Water Resources in government, then we programmed all results of mathematical operation by Matlab language ,We have obtained encouraging results for ordinary kriging , because the variance estimation was less. This is evidence of the accuracy of this method in the estimate on the simple and Universal kriging methods.يتناول هذا البحث استخدام طرق الإحصاء الجيولوجي في تقدير عمق آبار المياه الجوفية غير المقاسة في محافظة كركوك بأسلوب كريكنك البسيط Simple kriging وكريكنك الاعتيادي والشامل والتي تعتبر من أساليب الإحصاء الجيولوجي المستخدم في تقدير النقاط غير المقاسة فضلا عن حساب تباين التقدير لكل منهما، تم استخدام بيانات حقيقية في هذا البحث التي تم الحصول عليها من هيئة المياه الجوفية في المحافظة التابعة لوزارة الموارد المائية كما وان جميع العمليات الحسابية تم برمجتها بلغة Matlab وقد حصلنا على نتائج مشجعة لكريكنك الاعتيادي وذلك, لأن تباينها كان اقل. وهذا دليل على دقة هذا الأسلوب في التقدير على الأسلوبين الاخرين البسيط والشامل.


Article
Using ARCH , GARCH Models in Prediction at Daily Closing Price For Iraqi Stock Exchange index
استخدام نماذج GARCH , ARCH في التنبؤ بسعر الإغلاق اليومي لمؤشر سوق العراق للأوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to find volatility models of daily closing price from Iraqi stock market for period (2005 – 2012) using autoregressive conditional heteroscedasticity models (ARCH) when the error distribution is normal (Gaussian) that take into account volatility in prices during periods of circulation , of tests to identify the existence of heteroscedasticity which these models characterized there with. Estimation has been studied and included the using of maximum likelihood estimation method . as well as studying the Diagnostic checking using a number of tests to define the scope of models relevancy that has been estimated for the data examined then forecasting volatility (fluctuations) of prices through volatility forecast daily closing price by using In-sample forecasting method., The results of application on the study data show that the best model to forecast volatility of the daily closing price is GARCH(1,2) and without any effects for ARCH in model, by depend on Akaike Information Criterion (AIC), Schwartz Information Criterion (SIC) , Hannan Quinn Information Criterion (H-Q) , The significance of the estimated parameters of the model, and the accuracy of forecasting by depend on forecasting accuracy criterion (RMSE , MAE , MAPE , Theil inequality coefficient).يهدف هذا البحث إلى إيجاد نماذج التقلبات لأسعار الإغلاق اليومي لسوق العراق للأوراق المالية من فترة 2005 - 2012)) باستعمال نماذج الانحدار الذاتي مشروطة بوجود عدم تجانس التباين عندما يتبع توزيع الأخطاء التوزيع الطبيعي الذي يأخذ بنظر الاعتبار التقلبات في الأسعار خلال فترات التداول, ثم تم دراسة مرحلة التشخيص وذلك من خلال استعمال عدد من الاختبارات لتشخيص وجود مشكلة عدم تجانس التباين والتي تمتاز بها هذه النماذج وبعدها تم دراسة مرحلة التقدير التي تضمنت استعمال طريقة الإمكان الأعظم, ومن ثم تم فحص مدى ملائمة الأنموذج, وذلك عن طريق استعمال عدد من الاختبارات من اجل تحديد مدى ملائمة النماذج التي تم تقديرها للبيانات المدروسة, ثم التنبؤ بالتقلبات (عدم الثبات) للأسعار من خلال التنبؤ بتقلبات أسعار الإغلاق اليومية باستعمال طريقة التنبؤ في العينة. وتبين من نتائج التطبيق على البيانات المدروسة إن أفضل أنموذج للتنبؤ بتقلبات أسعار الإغلاق اليومي هو أنموذجGARCH(1,2) وبدون أي تأثيرات لـ ARCH في الأنموذج وذلك بالاعتماد على معيار اكيكي ((AIC و شوارتز SIC)) وحنان كوين H-Q)), ومعنوية المعلمات المقدرة للأنموذج ودقة التنبؤ بالاعتماد على بعض معايير الدقة التنبؤية.

Table of content: volume:5 issue:2