Table of content

journal of Economics And Administrative Sciences

مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية

ISSN: 2227 703X / 2518 5764
Publisher: Baghdad University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the Journal of Economic and Administrative Sciences
journal, dealing with economic and administrative studies, accounting and statistical.

DATE OF FIRST ISSUE (1973).
NO. OF ISSUE YEAR(6).
No. of issue published between 1973-2018 (108)

Loading...
Contact info

لمزيد من المعلومات الاتصال على الرقم 07702500648 متوفر بخدمة واتس اب وفايبر
web:jeasiq.uobaghdad.edu.iq
Email:jeas@coadec.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2015 volume:21 issue:86

Article
The Evaluation of Information Security Management System in the Iraqi Commission for Computers and Informatics according to the International Standard (ISO 27001: 2013)
تقييم نظام أدارة امن المعلومات في الهيئة العراقية للحاسبات والمعلوماتية على وفق المواصفة الدولية (ISO/IEC 27001:2013

Loading...
Loading...
Abstract

The current research included (the evaluation of Information Security Management System on according to international standard (ISO / IEC 27001: 2013) in Iraqi Commission for Computers and Informatics), for the development of an administrative system for information security is considered a priority in the present day, and in the light of the organizations dependence on computers and information technology in work and communication with others. The international legitimacy (represented by the International Organization for standardization (ISO)) remains the basis for matching and commitment and the importance of the application of information Security Management System according to the international standard (ISO / IEC 27001: 2013) is manifested in protecting the assets of the organizations especially information and databases systematically and continuously. The aim of the research was evaluating between the Information Security Management System that currently exists in the Iraqi Commission for Computers and Informatics (site of conducting the research) and the Information Security Management System according to the International Standard (ISO / IEC 27001: 2013) by using examining checklists in order to diagnose nonconformity gaps with the international standard. The research has come to an important conclusion, i.e. (the administrative system for information security followed by the Iraqi Commission for Computers and Informatics, despite its dependence on modern technology and the efficient staff , it lacks good documentation and application of many of the requirements International Standard (ISO / IEC 27001: 2013) came with needs to rebuild an organizational structure and functions consistent with the supporting International Standard (ISO / IEC 27003: 2010). The research concluded with the most important recommendation (forming a work team that adopts preparing the prerequisites of Appling the standard (ISO / IEC 27001: 2013) works at meeting its requirements and the requirements of other management systems (quality management system and so on), and associated with the top management to facilitate the support with resources and powers. تضمّن البحث الحالي (تقييم نظام ادارة امن المعلومات على وفق المواصفة الدولية (ISO/IEC 27001:2013) في الهيئة العراقية للحواسيب والمعلوماتية) , اذ يعد وضع نظام اداري لامن المعلومات من الأولويات في الوقت الحاضر, وفي ظل اعتماد المنظمات على الحواسيب وتقانة المعلومات في العمل والتواصل مع الاخرين , تبقى الشرعية الدولية (والمتمثلة بمنظمة التقييس الدولية (ISO)) اساساً للمطابقة والالتزام, وتتجلى اهمية تطبيق نظام ادارة امن المعلومات على وفق المواصفة الدولية (ISO/IEC 27001:2013) في حماية موجودات المنظمات وبخاصة المعلومات وقواعد البيانات بشكل منهجي ومستمر. هدف البحث اجراء تقييم ما بين نظام ادارة امن المعلومات القائم حالياً في الهيئة العراقية للحواسيب والمعلوماتية (موقع اجراء البحث) وبين نظام ادارة امن المعلومات على وفق المواصفة الدولية (ISO/IEC 27001:2013) وباستعمال قوائم فحص تدقيقية من اجل تشخيص فجوات عدم المطابقة مع المواصفة الدولية. وتوصل البحث الى استنتاج مهم الا وهو (ان النظام الإداري لأمن المعلومات والمتبع في الهيئة العراقية للحواسيب والمعلوماتية وعلى الرغم من اعتماده التقانة الحديثة والملاك الكفوء الا انه يفتقر الى حسن التوثيق والتطبيق لكثير من المتطلبات التي جاءت بها المواصفة الدولية (ISO/IEC 27001:2013) , وبحاجة الى اعادة بناء هيكل تنظيمي ووظائف تنسجم مع ما جاءت به المواصفة الداعمة (ISO/IEC 27003:2010). واختتم البحث بأهم توصية (تشكيل فريق عمل يتبنى تهيئة مستلزمات تطبيق المواصفة (ISO/IEC 27001:2013), ويعمل على تلبية متطلباتها ومتطلبات نظم الادارة الاخرى (نظام ادارة الجودة وغير ذلك) , وترتبط بالادارة العليا لتيسير الدعم بالموارد والصلاحيات .


Article
The Impact of Combine Level of Capital Structure and Dividend Policy on Firm Stock Price An apply study of companies listed on Amman Stock Exchange
اثر المستوى المشترك لهيكل رأس المال وسياسة توزيع الأرباح في أسعار أسهم الشركة

Loading...
Loading...
Abstract

Although a great deal of works has been done on the area of capital structure and dividend policy, there is still insufficient knowledge of how these policies affect stock prices. This shortcoming may have been originated from the separation between both policies when investigating their effect on stock prices. Based on this point, this research adopts a new technique (completely randomized design), to combine the effect of capital structure and dividend policy on stock prices rather than separating between them. The study used panel based regression analysis depending on the sample of 30 service and industrial Jordanian firms for the period of 2001-2010. The result of test hypotheses found the following; 1) dividend payout has a positive effect on firm stock prices. 2) Firm leverage has a negative effect on firm stock prices. 3) Combined level of capital structure and dividend policy has an effect on stock prices. 4) Different levels of combined level of capital structure and dividend policy affect stock prices in a different way.على الرغم من الاعمال الكثيرة في مجال هيكل راس المال وسياسة توزيع الارباح، الا هذه الاعمال مازالت غير كافية لاغناء الجوانب المعرفية المتعلقة في كيفية تاثيركل من هيكل راس المال وسياسة توزيع الارباح في اسعار الاسهم للشركات المساهمة. ان هذا النقص المعرفي ربما يعزى الى الى فحص تاثير كل منهما في اسعار الاسهم بشكل منفصل الواحد عن الاخر. لذلك هذا البحث يشكل محاولة لتبني تقنية جديدة تهدف الى جمع كل من هيكل راس المال وسياسة توزيع الارباح ضمن مستويات مختلفة لفحص تاثيرهما في اسعار الاسهم بدلا عن فصلهما البعض عن الاخر. وقد استعمل البحث تحليل الانحدار على اساس الجمع بين التحليل المقطعي وتحليل السلاسل الزمنية للبيانات panel based regression analysis ولعينة من الشركات الاردنية المدرجة في بورصة عمان للاوراق المالية والعاملة في قطاع الصناعة والخدمات وللمدة 2001-2010. نتائج اختبار الفرضيات اشارت الى ان سياسة توزيع الارباح لها تاثير ايجابي في اسعار الاسهم ، في حين ان رافعة الشركة لها تاثير عكسي في اسعار اسهم الشركات عينة البحث. وفي اطار مستويات متعددة ومشتركة لكل من نسبة الدفع ونسبة الرافعة المالية.


Article
Strategic Training and its impact on The Performance of the inspectors General offices
التدريب الاستراتيجي واثره في تحسين اداء مكاتب المفتشين العامين

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to study strategic training and its impact on improving the performance of the inspectors general offices in Iraqi ministries, through two variables strategic training Which include Four Dimensions ( Strategic analysis , Formulation of Training Strategy , Implement the Training Strategy , Evaluation ) and Performance included Three dimensions ( Efficiency , Effectiveness , Added-Value). This research problem is that the Offices of Inspectors rely on pre-made training Programs received from training centers without designing the training programs that provide the employees with the skills and abilities that lead to the implementation of the current and future goals of the organization. The most important conclusion it that the the application of the stages of the strategic training process contributes to improving the performance of these offices , and the most important recommendations is the necessity of the support of the top management in the inspectors general offices of the strategic role that could be played by training by the application of strategic training to be a starting point to provide employees in these offices with the skills and capabilities to implement the strategic goals , and the need for integration of environmental changes in the selection of training programs , and the necessity of taking into consideration the future jobs that will be developed when planning for training and the and selection of training programs based on that . يهدف البحث الى دراسة التدريب الاستراتيجي واثره في تحسين اداء مكاتب المفتشين العامين في الوزارات العراقية ، عبر متغيرين التدريب الاستراتيجي والذي تضمن اربعة ابعاد هي ( التحليل الاستراتيجي ، صياغة استراتيجية التدريب ، تنفيذ استراتيجية التدريب ، التقييم ) ومتغير الاداء تضمن ثلاثة ابعاد هي (الكفاءة ، الفاعلية ، القيمة المضافة ) ، وتتركز مشكلة البحث باعتماد مكاتب المفتشين العامين على برامج تدريبية جاهزة ترد من المراكز التدريبية بدون تصميم برامج تدريبية تؤدي الى تزويد العاملين بالمهارات والقدرات التي تؤدي الى تنفيذ الاهداف الحالية او المستقبلية لعينة البحث. استعمل الباحث الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات ، فضلا عن المقابلات الشخصية مع بعض موظفي مكاتب المفتشين العامين عينة البحث ، توصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات اهمها ان تبني مكاتب المفتشين العامين لمراحل عملية التدريب الاستراتيجي يسهم في تحسين اداء هذه المكاتب ، أما أهم التوصيات فقد تركزت على ضرورة دعم الادارات العليا في مكاتب المفتشين العامين للدور الاستراتيجي الذي يمكن ان يلعبه التدريب عن طريق الارتكاز على التدريب الاستراتيجي بكل مراحله ليكون نقطة انطلاق لتزويد العاملين في هذه المكاتب بالمهارات والقدرات على تنفيذ الاهداف الاستراتيجية و ضــرورة اندماج التـــغيرات البيئية فـــي اختيار البرامج التدريبية و ضرورة الاخذ بعين العناية الوظائف المستقبلية التي سيتم استحداثها عند التخطيط لعملية التدريب واختيار البرامج التدريبية استناداً الى ذلك .


Article
Analysis of some of the success factors and product strategies Applied Research in the industrial sector of the Iraqi
تحليل بعض عوامل النجاح واستراتيجيات المنتج بحث تطبيقي في القطاع الصناعي العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the study of the relationship between the success factors as the independent variable and product strategies as the dependent variable , has reacted to these variables to form the frame , which is the research which centered research problem about the extent to which industrial companies the vision and knowledge of Muslim women survive and develop in the business market , which can be expressed about the extent of awareness of corporate success factors and the use of product strategies and what the relationship between the factors and strategies , while expressing the importance of research to make the focus on the product occupies a paramount importance in the industrial sector companies in relation to the elements of the marketing mix for the possibility of face -based competition , as embodied objectives of the research in the diagnosis and the reality of organizations surveyed about the extent of its ability to provide chances of success necessary for product strategies , and test relationships influence success factors and product strategies in companies that have been researched and to identify the degree of variation of the success factors in product strategies in corporate research sample . Was chosen as the three sectors under the Ministry of Industry and Minerals and took a sample of managers and formed a questionnaire and there were 108 questionnaires distributed for this purpose and was the most prominent results are the existence of a correlation between the success factors and strategies as well as a correlation effect nonsmoker companies were homogeneous يتناول البحث دراسة العلاقة بين عوامل النجاح بوصفه متغيرا مستقلا واستراتيجيات المنتج بوصفه متغيرا تابعا, وقد تفاعلت هذه المتغيرات لتشكل الإطار الذي يدور حوله البحث ، حيث تتمحور مشكلة البحث بمدى امتلاك الشركات الصناعية الرؤية ومعرفة مسلمات البقاء والتطور في سوق الاعمال والتي يمكن التعبير عنها حول مدى وعي الشركات بعوامل النجاح واستخدام استراتيجيات المنتج وماهي العلاقة بين العوامل والاستراتيجيات , فيما عبر عن أهمية البحث في جعل التركيز على المنتج يحتل أهمية بالغة في شركات القطاع الصناعي بالقياس الى عناصر المزيج التسويقي لامكان مواجهة المنافسة القائمة , فيما تتجسد أهداف البحث في تشخيص واقع المنظمات المبحوثة حول مدى قدرتها على توفير فرص النجاح الضرورية لاستراتيجيات المنتج , وأختبار علاقات التأثير لعوامل النجاح واستراتيجيات المنتج في الشركات التي تم بحثها والتعرف على درجة تباين عوامل النجاح في استراتيجيات المنتج في الشركات عينة البحث . وتم أختيار ثلاثة قطاعات تابعة لوزارة الصناعة والمعادن هي ( قطاع الصناعات الهندسية ويتضمن الشركة العامة للصناعات الكهربائية ، وشركة الزوراء العامة) و( قطاع الصناعات الغذائية ويتضمن الشركة العامة لمنتجات الألبان ، والشركة العامة للزيوت النباتية ) و( قطاع الصناعات النسيجية ويتضمن الشركة العامة للصناعات القطنية ، والشركة العامة للصناعات الجلدية) وأخذت عينة من المديرين وشكلت أستمارة استبيانة وكانت هناك ( 108 ) استبانه وزعت لهذا الغرض وكانت أبرز نتائج البحث هي وجود علاقة أرتباط بين عوامل النجاح والاستراتيجيات فضلا عن وجود علاقة تأثير ايظا وكانت الشركات ذات تجانس.


Article
The Role of Green Productivity to Success the industrial organizations Applied Study in Midland Refineries Company – Al Daura Refinery
دور الإنتاجية الخضراء في نجاح المنظمات الصناعية بحث تطبيقي في شركة مصافي الوسط – مصفى الدورة

Loading...
Loading...
Abstract

The Green Productivity topic is considered as one of the more conceptual novelty in the field of Production and Operations Management, and one of the least topics addressed in the literature competent, Green Productivity (GP) is a strategy for enhancing a business's Productivity and environmental performance at the same time, for overall socio - economic development, It is the application of appropriate techniques , technologies , and management systems to produce environmentally compatible goods and services. the research aimed to find the contribution of this concept for success the industrial Organizations. The search adopted to calculate the environmental impact of refining the crude oil, productivity, indicators for green productivity there are "Green productivity Index, Green productivity Ratio" as elements of the independent variable "green productivity" also calculate (efficiency and effectiveness) as elements of the dependent variable, "the success of industrial organizations", and adopted the calculations once the current situation, and again assuming the development of alternative situation that by application a modern technique (RFCC) to production of oil derivatives from fuel oil, in addition to the assumption of the existence an industrial Holocaust for solid waste, and statement impact of these alternatives on each of the elements of the two variables independent and affiliated then find the relationship between them. And research has come to positive results, such as reducing the volume of solid and gas waste, which in turn led to reducing the environmental impact of the basic, increased productivity, and high green productivity index, as well as the positive ratio of green productivity, on the other hand noted the high level of efficiency and effectiveness This is indicated preference by the situation alternative to the current situation,this means the application of green productivity contributes to the successful of industrial organizations. يعد موضوع الإنتاجية الخضراء واحداً من أكثر المفاهيم حداثةً في حقل إدارة الإنتاج و العمليات، وواحداً من أقل المواضيع تناولاً في الأدبيات المختصة، حيث أنها ستراتيجية لتحسين الإنتاجية والأداء البيئي للتنمية الاقتصادية – الاجتماعية في ذات الوقت بتطبيق الأدوات المناسبة والتكنولوجيات والأنظمة الإدارية ولتقديم سلع و خدمات متوافقة بيئياً . واهتم البحث على بيان ما لهذا المفهوم من دور في نجاح المنظمات الصناعية . وتبنّى البحث حساب الأثر البيئي الناجم من تكرير النفط الخام ، والإنتاجية و مؤشرين للإنتاجية الخضراء هما (دليل الإنتاجية الخضراء و نسبة الإنتاجية الخضراء) كعناصر للمتغير المستقل " الإنتاجية الخضراء " وحساب الكفاءة والفاعلية كعناصر للمتغير التابع " نجاح المنظمات الصناعية " ، واعتمدت الحسابات مرة للوضع الحالي ومرة أخرى بافتراض وضع بديل و هو تطبيق تقنية (RFCC)الحديثة لإنتاج المشتقات النفطية من النفط الأسود، فضلا عن افة إلى افتراض وجود محرقة صناعية للنفايات الصلبة وبيان تأثيرات هذا الوضع البديل على كل من عناصر المتغيرين التابع والمستقل و إيجاد العلاقة بينهما . وتوصل البحث إلى نتائج ايجابية من قبيل تقليل حجم النفايات الصلبة والغازية والذي أدى بدوره إلى تقليل الأثر البيئي الأساسي ، وزيادة الإنتاجية, وارتفاع مؤشر الإنتاجية الخضراء، كذلك كانت نسبة الإنتاجية الخضراء ايجابية , ومن جانب آخر لوحظ ارتفاع مستوى الكفاءة والفاعلية مما دل على أفضلية الوضع البديل على الوضع الحالي وهذا معناه ان تطبيق الإنتاجية الخضراء يسهم بنجاح المنظمات الصناعية.


Article
KNOWLEDGE SHARING REQUIREMENTS TO IMPROVE THE QUALITY OF THE AUDIT WORKS IN THE FEDERAL BOARD OF SUPREME AUDIT OF IRAQ Abstract
متطلبات المشاركة بالمعرفة لتعزيز رقابة جودة التدقيق في ديوان الرقابة المالية الاتحادي (بحث ميداني)

Loading...
Loading...
Abstract

The research studies the main variables for the concept of sharing in knowledge in one of the most important control agencies in Iraq, which is (The Federal Board of Supreme Audit). Also, the quality of the controlling businesses by the Board in light of the major challenges that facing the fight against signs of cheating and administrative and financial corruption for offices submitted to controlled and auditing, with the increasing and intensification of these appearances. In order to enable the Board to cope with this situation, has to be thinking hard about how to achieve excellence, progress and development to face these situations, through the application of sharing in knowledge for the financial controller, and then achieve the goals and objectives of the Board. The research aims to identify a very important aspect, which is sharing in knowledge and information between workers. In addition, analysis of the relationship between sharing in knowledge and its impact on the performance of the team and quality control work in control bodies, especially the Federal Board of Supreme Audit, since the research sheds light on a sample taken from it. The research includes two major hypotheses, the first for correlation relationships and the second for effect relationships between the research variables. The sample of research was selected from employees at the headquarters of The Federal Board of Supreme Audit totaling (63) employees, represented by (experts, managers of departments, heads of bodies, Deputy Chairman of the Commission). The research depend on a questionnaire included (37) items, by using personal interviews, field observations, and official documents, as assistant tools to perform it. The research adopted many statistical methods such as (arithmetic mean, standard deviation, variation coefficient, Spearman coefficient, and linear regression coefficient), where the results extracted by using (SPSS). The research has reached some results. The most important is the existence of correlation relationships between knowledge sharing and quality of control businesses. The research concluded some suggestions. The most important are enabling suitable and supportive environment that realize the importance of sharing in knowledge and the quality of control businesses, and the formulation of plans and programs to activate these two processes at the level of the organization and its control bodies, and the spreading and developing of a culture of sharing in knowledge. يتركز موضوع البحث في دراسة العلاقات بين متطلبات المشاركة بالمعرفة وهي ( تبادل المعرفة، فرق العمل ، تدريب العاملين ) في واحد من اهم الاجهزة الرقابية في العراق وهو ( ديوان الرقابة المالية الاتحادي ) وجودة التدقيق التي يعمل عليها الديوان في ظل التحديات الكبيرة التي تواجهه وفي مكافحة مظاهر الغش والتلاعب الاداري والمالي للجهات الخاضعة لرقابة الديوان وفي ظل تزايد واشتداد تلك المظاهر ، ولكي يتمكن الديوان من مجاراة هذا الوضع لابد من التفكير ملياً في كيفية تحقيق التميز والتقدم والتطور لمواجهة تلك الحالات ، وذلك من خلال توفير متطلبات المشاركة بالمعرفة للعاملين في الديوان ، يهدف البحث الى التعرف على جانب مهم جداً وهو مشاركة العاملين بالمعلومات والمعرفة وتبادلها فيما بينهم ، وتحليل العلاقة بين المشاركة في المعرفة وآثارها في أداء الفريق وجودة الاعمال التدقيقية في الاجهزة الرقابية ولاسيما ديوان الرقابة المالية الاتحادي اذ ان البحث يسلط الضوء على عينة مأخوذة منه . تضمن البحث فرضيتين رئيسيتين ، الاولى لعلاقات الارتباط والثانية لعلاقات التأثير بين متغيرات البحث ، تم اختيار عينة البحث من السادة العاملين في مقر ديوان الرقابة المالية الاتحادي والبالغ عددهم (63) فرداً متمثلين بـ: ( السادة الخبراء ، مدراء الاقسام ، رؤساء الهيئات ، معاون رئيس الهيئة )، باعتماد الاستبانة التي اشتملت على (37) فقرة ، واعتمد البحث اساليب احصاء عديدة ( الوسط الحسابي ، والانحراف المعياري ، ومعامل الاختلاف ، معامل ارتباط الرتب لسبيرمان ، ومعامل الانحدار الخطي ) ، حيث استخرجت النتائج باستخدام البرنامج الاحصائي (SPSS). تمّ التوصل إلى النتائج وأهمها وجود علاقات ارتباط بين المشاركة بالمعرفة وجودة اعمال التدقيق ، قدم البحث بموجب هذه النتائج، عدد من التوصيات والمقترحات ذات العلاقة بنتائج التحليل، ومنها توفير بيئة ملائمة وداعمة تدرك أهمية المشاركة بالمعرفة وجودة اعمال التدقيق ، وصياغة خطط وبرامج لتفعيل هاتين العمليتين على مستوى المنظمة وهيئاتها الرقابية ، ونشر وتطوير ثقافة المشاركة بالمعرفة


Article
Qualification Of Human Resources To Apply Electronic Management A case study In The Ministry Of Science And Technology
تأهيل الموارد البشرية لتطبيق الادارة الالكترونية دراسة حالة في وزارة العلوم والتكنولوجي

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to shed light on the reality of the process of rehabilitation of human resources for the implementation of electronic management practice in the ministry, and availability requirements of the application of electronic management and diagnosis of the most important stages and steps that can be followed in the process of transition towards electronic management to keep abreast of developments in the field of information technology, has been the application of this research in the Ministry of science and technology on a group of heads of departments and directors of the people in the departments of the Ministry through the use of case study method, which includes cohabitation field interviews and gather information by asking questions to officials and employees in the departments of the Ministry, and access to official documents and records and take advantage of them, and used the checklist as a key tool been reliable in gathering information which was divided into two main axis ensures electronic management and the requirements of their application (support of senior management, financial resources, technical resources, administrative organization, knowledge and information) The main axis of the second guarantees the questions about the qualification of human resources and tactics (education, training, empowerment, job descriptions and practical experience, administrative development) and through data collection and analysis was reached a set of conclusions and recommendations which were the most important that the ministry is available has applied the requirements of electronic management well but suffered weakness with respect to tactics used for the rehabilitation of human resources for the implementation of electronic administration. The ministry continued interest in providing electronic management requirements with greater attention to the rehabilitation of human resources and that the importance of this subject at the present time.يهدف البحث الى تسليط الضوء على واقع عملية تأهيل الموارد البشرية لتطبيق الادارة الالكترونية المتبع في الوزارة ومدى توفر متطلبات تطبيق الادارة الالكترونية وتشخيص اهم المراحل والخطوات التي يمكن اتباعها في عملية التحول نحو الادارة الالكترونية لمواكبة التطورات في مجال تكنولوجيا المعلومات, وتم تطبيق هذا البحث في وزارة العلوم والتكنولوجيا على مجموعة من رؤساء اقسام ومديري شعب في دوائر الوزارة من خلال استعمال منهج دراسة الحالة الذي يتضمن المعايشة الميدانية والمقابلات الشخصية وجمع المعلومات عن طريق عرض التساؤلات على المسؤولين والموظفين في دوائر الوزارة, والاطلاع على الوثائق والسجلات الرسمية والافادة منها, واستعملت قائمة الفحص كأداة رئيسة تم الاعتماد عليها في جمع المعلومات والتي قسمت على محورين رئيسين محور تضمن الادارة الالكترونية ومتطلبات تطبيقها (دعم الادارة العليا ,الموارد المالية ,الموارد التقنية ,التنظيم الاداري ,المعرفة والمعلومات)اما المحور الرئيس الثاني فتضمن تساؤلات عن تأهيل الموارد البشرية واساليبها (التعليم ,التدريب ,التمكين ,الوصف الوظيفي والخبرات العملية ,التطوير الاداري ), ومن خلال جمع البيانات وتحليلها تم التوصل الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات التي كانت من اهمها ان الوزارة تتوفر لديها متطلبات تطبيق الادارة الالكترونية بصورة جيدة ولكنها تعاني ضعفا فيما يخص اساليبها المستخدمة لتأهيل مواردها البشرية لتطبيق الادارة الالكترونية, وعلى الوزارة استمرار الاهتمام بتوفير متطلبات الادارة الالكترونية مع اهتمام اكبر بتأهيل مواردها البشرية وذلك لاهمية هذا الموضوع في الوقت الحاضر.


Article
Leadership Skills and their Impact on Strategic Planning: Applied Research in the Iraqi Ministry of Planning
المهارات القيادية وتأثيرها في التخطيط الاستراتيجي:بحث تطبيقي في وزارة التخطيط

Loading...
Loading...
Abstract

The present search addressed the " leadership skills and their impact on strategic planning " Where has the objective of leadership skills and strategic planning of increasing importance at the The present search addressed the " leadership skills and their impact on strategic planning " Where has the objective of leadership skills and strategic planning of increasing importance at the present time , for being fairly modern topics ,which have a tremendous impact on the success of organizations.. Objective of the research to find out what leadership skills available in the Iraqi Ministry of Planning and the most important of the ministry, and knowledge of the relationship and influence between leadership skills and strategic planning , the use of system the (SPSS) Statistical to get to the results, was chosen the Ministry of Planning of field research , both in the ( headquarters Ministry and the Central Bureau of Statistics and the Centre for Management Development ) and was search Community from ( Deputy Minister , General Manager , Deputy General Manager, head of Department ) and the number (89) , but the number of questionnaires returned was (73) questionnaire , formulated the hypothesis link the main contact between leadership skills and planning strategic ramifications of which four hypotheses subsidiary, as formulated three hypotheses influence between leadership skills and strategic planning The ramifications of each of the four sub-hypotheses , the research found that all hypotheses link and influence between the variables and sub is a powerful and significant moral, as recommended by search a number of recommendations most important: to emphasize the importance of leadership skills in the ministry because of its significant impact on strategic planning, a lack of focus on the skill without the other , but the use of all leadership skills at all administrative levels , and the intensification of seminars , conferences and training sessions on the themes of leadership skills and strategic planning , and the emphasis on work teams in order to exchange experiences and skills. present time , for being fairly modern topics ,which have a tremendous impact on the success of organizations.. Objective of the research to find out what leadership skills available in the Iraqi Ministry of Planning and the most important of the ministry, and knowledge of the relationship and influence between leadership skills and strategic planning , the use of system the (SPSS) Statistical to get to the results, was chosen the Ministry of Planning of field research , both in the ( headquarters Ministry and the Central Bureau of Statistics and the Centre for Management Development ) and was search Community from ( Deputy Minister , General Manager , Deputy General Manager, head of Department ) and the number (89) , but the number of questionnaires returned was (73) questionnaire , formulated the hypothesis link the main contact between leadership skills and planning strategic ramifications of which four hypotheses subsidiary, as formulated three hypotheses influence between leadership skills and strategic planning The ramifications of each of the four sub-hypotheses , the research found that all hypotheses link and influence between the variables and sub is a powerful and significant moral, as recommended by search a number of recommendations most important: to emphasize the importance of leadership skills in the ministry because of its significant impact on strategic planning, a lack of focus on the skill without the other , but the use of all leadership skills at all administrative levels , and the intensification of seminars , conferences and training sessions on the themes of leadership skills and strategic planning , and the emphasis on work teams in order to exchange experiences and skills. تناول البحث الحالي"المهارات القيادية وتأثيرها في التخطيط الاستراتيجي" إذ يحضى موضوعي المهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي بأهمية متزايدة في الوقت الحاضر, لكونهما من المواضيع الحديثة نوعا ما, التي لها تأثير بالغ في نجاح المنظمات.. يهدف هذا البحث الى معرفة ما المهارات القيادية المتوافرة في وزارة التخطيط العراقية وما أهمها للوزارة, ومعرفة العلاقة والتأثير بين المهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي,تم الاستعانة بنظام ال(SPSS) الإحصائي للوصول الى النتائج ,وتم اختيار وزارة التخطيط للبحث الميداني,في كل من (مقر الوزارة والجهاز المركزي للإحصاء ومركز التطوير الإداري) وكان مجتمع الدراسة مكون من (وكيل وزير , مدير عام ,معاون مدير عام ,رئيس قسم) وعددهم (89) الا ان عدد الاستبيانات المعادة كانت (73) استبانه,صيغت فرضة ارتباط رئيسة بين المهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي يتفرع منها أربع فرضيات فرعية ,كما صيغت فرضية تأثير بين المهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي يتفرع منها كل أربع فرضيات تأثير فرعية ,وتوصل البحث الى ان جميع فرضيات الارتباط والتأثير بين المتغيرات الرئيسة والفرعية هي قوية وذات دلاله معنوية , كما أوصى البحث بعدد من التوصيات أهمها:التأكيد على أهمية المهارات القيادية في الوزارة لما لها تأثير بالغ في التخطيط الاستراتيجي,وعدم التركيز على مهارة دون أخرى بل استخدام جميع المهارات القيادية في جميع المستويات الإدارية,وتكثيف عقد الندوات والمؤتمرات والدورات التدريبية حول موضوعي المهارات القيادية والتخطيط الاستراتيجي, والتأكيد على فرق العمل من اجل تبادل الخبرات والمهارات.


Article
Organizational Red Tapes and their Reflections on Entrepreneurial Orientation: an Exploratory Study of a Sample of Employees in Some Organizations in the Province of Ninewah
الأشرطة التنظيمية الحمراء وانعكاساتها على التوجه الريادي: دراسة استطلاعية لاراء عينة من العاملين في بعض منظمات محافظة نينوى

Pages: 227-244
Loading...
Loading...
Abstract

Organizations adopt a number of procedures and instructions in their field of activities in order to aid their resources development and energies to serve their entrepreneurial orientations. This calls for preparing a range of mechanisms to mitigate the strictness and complexity of procedures. The ambiguity and severe complexity of procedures means acknowledging the loss in energy and this in turn impedes the hopes while in the same time weakens the enthusiasm in these organizations and an impedes the possibility to achieve continues innovation, thereby losing opportunities to the level of surrender to the risks and assuming them to be unconquered obstacles. Therefore the researchers sought to frame the problem of their study by asking the following question: are organizational red tapes with their complex form, a confounding factor towards the entrepreneurial orientation process in the investigated organizations? The study adopted a questionnaire form as the main tool to collect data on the phenomenon under study .The researchers utilized a number of statistical tools including (ratios, frequencies. mean, standard deviation, correlation and regression). The main conclusion of the study was expounding a correlation and impact between organizational red tapes and entrepreneurial orientation at the level of the investigated organizations' sample. The study also provided a number of recommendations . تعتمد المنظمات مجموعة من الإجراءات والتعليمات في ميدان عملها, وبما يمهد لها السبيل لتوظيف مواردها وطاقاتها خدمة لتوجهاتها الريادية, وهذا يستلزم منها استحضار مجموعة من الآليات المساهمة في التخفيف من حدة الإجراءات وتعقيدها. إذ أن غموض الإجراءات وشدة تعقدها يعني إقرار حالات الهدر والضياع في طاقاتها وتبدد آمالها ومن ثم إضعاف حماسها وإمكانية استمرارها في تحقيق الإبداع, ومن ثم فقدان الفرص إلى درجة الاستسلام للمخاطر والأخذ بها كقيود لا يمكن خرقها. عليه عمد الباحثان إلى تأشير مشكلة دراستهما في إطار تساؤل مفاده: هل تعد الأشرطة التنظيمية الحمراء ذات الصبغة التعقيدية عاملا محددا لعملية التوجه الريادي في المنظمات قيد الدراسة؟. وقد اعتمدت الدراسة الاستبانة بوصفها الأداة الرئيسة في جمع البيانات الخاصة بالظاهرة قيد الدراسة, واستعان الباحثان بعدد من الأدوات الإحصائية(النسب والتكرارات والوسط الحسابي والانحراف المعياري والارتباط والانحدار). وتوصلت الدراسة إلى استنتاج رئيس مفاده وجود علاقة ارتباط وأثر بين الأشرطة التنظيمية الحمراء وبين التوجه الريادي المنظمات عينة الدراسة كما خلصت إلى تقديم مجموعة من المقترحات .


Article
Cognitive Bias and Organizational Inertia are Two Functions of Strategic Change An Experimental Study in Amman Stock Market
التحيز المعرفي والجمود التنظيمي دالان للتغيير الاستراتيجي دراسة اختباريه في عينة من الشركات المدرجة في سوق عمان المالي

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims at considering the reality of cognitive bias and organizational inertia as determinants of strategic change in a sample of companies listed in Amman Stock Market. To achieve objectives of the research, a model consisting of two independent variables has been designed, namely: (1) The cognitive bias resulting from (escalating commitment, analogy, previous assumptions, representative generalization, command and control, convergent thinking), and (2) Organizational inertia due to (Icarus discrepancy, power distribution, rooted organizational culture), and a dependent variable, strategic change in (leadership patterns, strategy, the organization per se). From the model two main hypotheses were derived; the first concerned with correlations , and the second with effects. Data was collected from a stratified random sample of 200 people at the top management level working in 20 companies using a questionnaire featured with high honesty and consistency. Correlation hypotheses were tested based on the correlation coefficient Spearman, and the Effect based on multiple linear regression, and in confidence limit (0.05 ≤ p ). Results demonstrated the existence of strong effects and linkages having statistical implication between cognitive bias and organizational inertia with strategic change. We have found important evidence on the prevalence of cognitive bias and to a lesser extent the organizational inertia, as well as tendency to hesitation and lack of change. Finally, we found a different variation in terms of type, magnitude and direction at the level of variables and sample. The research concluded an integrated applied model of strategic change we think it greatly benefits companies. يهدف البحث إلى الوقوف على التحيز المعرفي والجمود التنظيمي كمحددات للتغيير الاستراتيجي في عينة من الشركات المدرجة أسهمها في سوق عمان المالي . ولتحقيق أهداف البحث تم تصميم نموذج يتكون من متغيرين مستقلين : (1) التحيز المعرفي الناتج عن ( الالتزام المتصاعد ، التشابه الجزئي ، الافتراضات السابقة ، التعميم بالتمثيل ، وهم السيطرة والتحكم ، التفكير المتقارب ) . (2) الجمود التنظيمي بسبب (تناقض Icarus ، توزيع القوة والسلطة ، الثقافة التنظيمية المتجذرة ) . ومتغير تابع ، التغيير الاستراتيجي في ( أنماط القيادة ، الإستراتيجية التنظيمية ، المنظمة نفسها ) . اشتق من النموذج فرضيتان رئيسيتان ، عنيت الأولى بالارتباطات ، والثانية بالتأثيرات . جمعت البيانات من عينة طبقية عشوائية قوامها ( 312 ) فردا يعملون في (78 ) شركة باستخدام استبانه تمتعت بصدق وثبات عال . اختبرت فرضيات الارتباط بالاعتماد على معامل ارتباطCorrelation Spearman ، والأثر بالاعتماد على الانحدار الخطي المتعدد Multiple linear Regression وبحدود ثقة P£0.05. برهن تحليل النتائج وتقييمها على وجود تأثيرات وترابطات قوية ذات دلالة إحصائية بين التحيز المعرفي والجمود التنظيمي مع التغيير الاستراتيجي . ولقد وجدنا أدلة مهمة على شيوع ظاهرة التحيز المعرفي ، وبدرجة اقل الجمود التنظيمي ، وميل إلى التردد وعدم التغيير . وأخيرا وجدنا تباينا مختلفا من حيث نوعه وقوته واتجاهه على مستوى المتغيرات والعينة . وخلص البحث إلى اقتراح نموذج تطبيقي للتغيير الاستراتيجي نظن انه يفيد الشركات المبحوثة إفادة بينة


Article
Achieve the requirements of the Administrative Control according to human resource management practices
تحقيق متطلبات الرقابة الادارية على وفق ممارسات ادارة الموارد البشرية بحث ميداني في مكاتب المفتشين العامين لعدد من الوزارات العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Human Resources Management Practices (HRMP) and managerial control represent two academic fields that have been and still are the focus of many studies. However, merging both fields and studying the relationship that connects them and also the role that HRMP play in achieving the requirements of managerial control represents a new and novel study according to the available literature in these fields. To achieve these goals, this study has been conducted, using the surveying questionnaire method, on a sample of ten general inspector offices in Iraq that work in the field of control for ministries and independent committees. A questionnaire has been used to collect the data which was analyzed with several statistical measures using the Statistical Package for the Social Sciences (SPSS). A targeted sample of 179 participants has been selected from the general inspector offices with ranks of department manager and unit manager. The study focuses on understanding the role of HRMP in these offices and highlights the areas that need the most attention. The study also proposes solutions to handle and overcome points of weakness and activate the role of managerial control by achieving its needed requirements, Two main hypotheses have been derived, with each branching into secondary hypotheses, to test the connection relation and the effect between variables. The study has proved the two main hypotheses through demonstrating the relationship and the effect of the variables in study. The study reaches conclusions on the relationship between the performance appraisal system and the incentive program and also between the performance appraisal system and the training needs assessment. The study presents some recommendations about the activation of HRMP and requirements for achieving managerial control. تمثل ممارسات إدارة الموارد البشرية والرقابة الادارية مجالين معرفيين كانا ومازالا محور العديد من الدراسات ، لكن الجمع بينهما ودراسة العلاقة التي تربطهما والدور الذي تسهم ممارسات إدارة الموارد البشرية به في تحقيق متطلبات الرقابة الادارية يمثل دراسة جديدة هي الأولى حسب ما متوفر وما تم الاطلاع عليه من دراسات في هذا المجال. تلخص مشكلة الدراسة بمجموعة من التساؤلات، وكان أهمها : هل هناك علاقة بين ممارسات إدارة الموارد البشرية وبين تحقيق متطلبات الرقابة الادارية في مكاتب المفتشين العامين في العراق ؟ وما مدى إسهام ممارسات ادارة الموارد البشرية في تحقيق متطلبات هذه الرقابة ؟ . تكتسب الدراسة أهميتها في أظهار دور ممارسات ادارة الموارد البشرية في هذه المكاتب، وأعطاء صورة عن الجوانب التي تحتاج أهتمام أكبر، ومعالجة جوانب الضعف والقصور، وتفعيل دور الرقابة الادارية من خلال تحقيق المتطلبات اللازمة لها. وتهدف الدراسة الى تعزيز الدور الرقابي لمكاتب المفتشين العامين من خلال محاولة الدراسة في الكشف عن الأثر المحتمل لممارسات ادارة الموارد البشرية في تحقيق متطلبات الرقابة الادارية. ولتحقيق هذا الهدف، أجريت الدراسة على عينة مكونة من )10( مكاتب للمفتشين العامين في العراق التي تعمل في مجال العمل الرقابي للوزارات والهيئات المستقلة، بأستخدام المنهج المسحي الاستطلاعي. اذ تم استعمال الإستبانة لجمع المعلومات التي أُختبرت بعدة مقاييس إحصائية وصفية واستدلالية وباستخدام نظام التطبيق الجاهز للعلوم الاجتماعية (spss) ، وجرى اختيار عينة قصدية على من هم بدرجة مديري الأقسام والشعب في مكاتب المفتشين العامين المبحوثة بلغ عددهم 179 فردا. وأختبرت الفرضيات من خلال استخدام بعض المعالجات الأحصائية. وكانت أهم الفرضيات هي: (( تؤثر ممارسات إدارة الموارد البشرية معنويا وايجابيا على الرقابة الادارية)) . توصل البحث الى ان ممارسات أدارة الموارد البشرية تلعب دورا كبيرا في تحقيق متطلبات الرقابة الادارية في المكاتب المبحوثة ، وكانت أهم التوصيات هو ضرورة اعتماد وتفعيل نموذج مقترح لنظام تقييم الاداء ، ووضع سياسة سليمة في تعيين موظفين جدد تأخذ بنظر العناية متطلبات الكفاءة والنزاهة.


Article
Measuring Service Delivery Orientation For Doctor and patients Perspective Experimental Study in Numan General Hospital
قياس التوجه لتقديم الخدمة من منظور الاطباء والمرضى بحث تجريبي في مستشفى النعمان العام

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to Measurement provide the service from Two perspectives The first perspective Service Provider (doctors) and the second recipient of the service (patients) in Numan General Hospital, and represented the research problem in perceptions of medical staff in the hospital assigned to them responsibility by providing superior services satisfy customers, and how they maintained ready to assist customers and provide services that exceed their perceptions of these services through the use of the developer scale by (Frimpong and Wilson, 2012), includes orientation to provide the service scale four dimensions (Internal cooperative behaviors, service Competence, Service Responsiveness and Enhanced service) and includes doctors perspective Scale (22) items and scale customers perspective (patients) (16) items, and research involved doctors and by 54 doctors from various disciplines and (209) of customers (patients) Recumbent to the hospital, were verified validity and reliability of the scale, and used several methods Statistical to get the results such as ((Factor Analysis) and test (Mann - Whitney) of the differences moral using statistical software (SPSS) version twenty one, and research found several conclusions including the existence of significant differences for more than a dimension of orientation scale to provide the service (Internal cooperative behaviors, service Competence, Enhanced service), suggesting that the customer perspective to go to provide the service Alien from doctors for the same dimensional perspective, this confirms that the perceptions of customer service did not match with what is offered in the hospital, and recommended Find the need to address the opinions of the customers (patients) in the evaluation of the quality of services being provided give clearer indications of the level of the provider of services, since it is not clear dramatically this level of recognition without the opinion of service recipients and their conviction that these services had met the needs and perceptions about the service you wish to receive itيهدف هذا البحث الى قياس التوجه لتقديم الخدمة من منظوري مقدمي الخدمة (الاطباء) ومتلقي الخدمة(المرضى) في مستشفى النعمان العام , وتمثلت مشكلة البحث في مدى ادراك الملاكات الطبية في المستشفى المسؤولية المناطة بهم من خلال تقديم خدمات متفوقة ترضي الزبائن, ومدى أمتلاكهم الاستعداد لمساعدة الزبائن وتقديم خدمات تفوق تصوراتهم عن هذه الخدمات , واستعمل المقياس المطور من قبل فريمبونج و ويلسون (Frimpong و Wilson , 2012) لقياس التوجه لتقديم الخدمة والذي يتضمن اربع ابعاد (السلوكيات التعاونية الداخلية, الاستجابة للخدمة, جدارة الخدمة, وتعزيز الخدمة) ويضم مقياس منظور الاطباء (22) فقرة ومقياس منظور الزبائن (المرضى) (16) فقرة , وشمل البحث الاطباء وبواقع (54) طبيب من مختلف الاختصاصات و(209) من الزبائن(المرضى) الراقدين في المستشفى, وتم التحقق من صدق وثبات المقياس, واستعملت اساليب احصائية عدة للحصول على النتائج كالتحليل العاملي ((Factor Analysis واختبارU) Mann - Whitney ) للفروق المعنوية باستعمال البرنامج الاحصائي (SPSS) الاصدار الحادي والعشرين , وتوصل البحث لعدة استنتاجات منها وجود فروق معنوية ولاكثر من بعد من ابعاد مقياس التوجه لتقديم الخدمة (السلوكيات التعاونية الداخلية, جدارة الخدمة, وتعزيز الخدمة) مما يشير الى ان منظور الزبون للتوجه لتقديم الخدمة جاء مغايراﹰ تماماﹰ عن منظور الاطباء للابعاد نفسها, وهذا يؤكد ان تصورات الزبون للخدمة لم تتطابق مع ما يقدم في المستشفى, واوصى البحث بضرورة الاهتمام باراء الزبائن (المرضى) في تقييم جودة الخدمات المقدمة كونها تعطي دلالات اوضح عن مستوى ما مقدم من خدمات , إذ لا يتضح بشكل جلي هذا المستوى من دون التعرف على رأي متلقي الخدمة ومدى اقتناعه بان هذه الخدمات قد لبت حاجاته وتصوراته عن الخدمة التي رغب بالحصول عليها .


Article
Developing Human Capital according to the Communities of Practice: A comparative study by using Data Envelopment Analysis
تطوير رأس المال البشري في اطار مجتمعات الممارسة: دراسة مقارنة باستخدام تحليل مغلف البيانات

Loading...
Loading...
Abstract

The research discusses the need to find the innovative structures and methodologies for developing Human Capital (HC) in Iraqi Universities. One of the most important of these structures is Communities of Practice (CoPs) which contributes to develop HC by using learning, teaching and training through the conversion speed of knowledge and creativity into practice. This research has been used the comparative approach through employing the methodology of Data Envelopment Analysis (DEA) by using (Excel 2010 - Solver) as a field evidence to prove the role of CoPs in developing HC. In light of the given information, a researcher adopted on an archived preliminary data about (23) colleges at Mosul University as a deliberate sample for this research. The research has reached several conclusions and suggestions, the most important of which: Reading the vision about the CoPs roles allows for officials of developing HC to get to know the frames that increases the efficiency of CoPs' performance, besides increases the CoPs' value in order to support for the development process. Also, the flexibility of DEA methodology make it as one of the most important of analytical models in the process of measurement and comparison, especially if we know that the concepts of developing HC focusing on outputs rather than inputs, as well as the DEA supports the orientation to outputs, besides towards input for measurement, comparison and optimization. This research suggests two directions in the future studies, the first are expanding the number of factors and indicators within the proposed analytical model, and the second direction is studying the timeframes for efficiency in colleges. Therefore, these directions will leads to several studies that include: the comparison among colleges that are similar in terms of knowledge domain locally, regionally and globally, besides studying the different timeframes to promote the Arab and international competition for these colleges يناقش البحث ضرورة ايجاد الهياكل والمنهجيات المبتكرة من اجل تطوير رأس المال البشري في الجامعات العراقية. ومن هذه الهياكل التنظيمية المبتكرة ما تسمى بمجتمعات الممارسة التي احد اهدافها يكمن في تطوير رأس المال البشري باستخدام التعلم والتعليم والتدريب من خلال سرعة تحويل المعرفة والابداع الى ممارسة. اُستخدم في البحث المنهج المقارن من خلال توظيف منهجية تحليل مغلف البيانات باستخدام (Excel 2010 - Solver) بوصفها الدليل الميدان لإثبات دور مجتمعات الممارسة في تطوير رأس المال البشري. وفي ضوء ذلك، اعتمد الباحث على بيانات اولية مؤرشفة حول (23) كلية في جامعة الموصل بوصفها عينة قصدية للبحث. كما توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات والمقترحات منها: قراءة الرؤية حول كيفية اسهام مجتمعات الممارسة، تتيح للقائمين على تطوير رأس المال البشري معرفة الاطر التي يمكن بها زيادة كفاءة اداء هذه المجتمعات وقيمتها في اطار دعمها لعملية التطوير. كما ان مرونة تحليل مغلف البيانات كمنهجية تجعله من اهم النماذج التحليلية في عملية القياس والمقارنة، ولاسيما اذا علمنا ان مفاهيم تطوير رأس المال البشري تركز على المخرجات بدلاً من المدخلات، وان تحليل مغلف البيانات يدعم التوجه نحو المخرجات وكذلك نحو المدخلات للقياس والمقارنة والتحسين. ويقترح البحث اتجاهين في الدراسات المستقبلية، اولهما توسيع عدد العوامل والمؤشرات الداخلة في نموذج التحليل، واما ثانيهما دراسة الاطر الزمنية للكفاءة في هذه الكليات، حيث ينتج عن هذين الاتجاهين العديد من الدراسات منها المقارنة بين الكليات متماثلة النطاق المعرفي محلياً وعربياً وعالمياً وباطر زمنية مختلفة من اجل تعزيز المنافسة عربياً وعالمياً.


Article
Factors Influencing the Establishment of Investment Portfolios ((Analytical Research in a number of Private Banks in Baghdad))
العوامل المؤثرة في إنشاء المحافظ الاستثمارية ((بحث تحليلي في عدد من المصارف الخاصة في بغداد))

Loading...
Loading...
Abstract

The investment portfolio of financial instruments & banking relatively new in the banking sector & the world of investment &capital markets in spite of its importance & its advantages in terms of the nature of the diversity of investment instruments as well as reduce the risk of investment & its contribution to the revitalization of the banks & the financial market , economic, &characterized by developments accelerated under information & communications technology , as is the portfolio tool vehicle of investment tools that provide for people who want to invest & they can not manage their investments directly involved in the financial markets through the investors collect their savings & management according to the strategy & specific investment objectives to achieve the advantages of an investment can not be achieved individually in light of the resources available. Often the nature of the financial assets in the investment portfolio are determined by the objectives , especially as the multiplicity & diversity of investment portfolios in light of the components leads to diversity objectives to meet the goals or more of the objectives of investors , & aims always employ the funds in investment portfolios to achieve the greatest return. The lowest degree of risk during the period of time specified & for him the most important goal for the management of the portfolio is the balance between return & risk as well as meet the requirements of investors as it differs Activity portfolio depending on their goals , for example, interest in achieving optimal investment of the financial resources available tools investment long , short, or to achieve the increase in income & capital or revenue only capital development in the long term & invest in high-risk activities. In light of the increasing importance of investment portfolios as investment Head of activating the work of private banks & increase its contribution to the stock market & the need to provide the requirements of working out , attention is required to measure & analyze the reality of private banks in Baghdad to see how their ability to adopt the business philosophy portfolio investment as economic activity banker Mali, especially & private banks bear a significant part of the burden in providing the key pillars to begin to adopt a strategy of investment portfolios . تعد المحفظة الاستثمارية ( Investment Portfolio) من الأدوات المالية والمصرفية الحديثة نسبياً في القطاع المصرفي وعالم الاستثمار وأسواق المال على الرغم من أهميتها ومميزاتها من حيث طبيعة التنوع في الأدوات الاستثمارية فضلا عن تخفيض مخاطر الاستثمار واسهامها في تنشيط المصارف والسوق المالية والاقتصادية والتي تتسم بالتطورات المتسارعة في ظل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات, كما تعد المحافظ الاستثمارية أداة مركبة من أدوات الاستثمار التي توفر للأشخاص الذين يرغبون بالاستثمار ولا يستطيعون إدارة استثماراتهم بصورة مباشرة المشاركة في الأسواق المالية وذلك من خلال قيام المستثمرين بتجميع مدخراتهم وإدارتها وفقاً لإستراتيجية وأهداف استثمارية محددة لتحقيق مزايا استثمارية لا يمكن تحقيقها بشكل منفرد في ظل الموارد المتاحة . وغالباً ما تكون طبيعة الموجودات المالية في المحفظة الاستثمارية هي التي تحدد أهدافها لا سيما وان تعدد وتنوع المحافظ الاستثمارية في ضوء مكوناتها يؤدي الى تنوع أهدافها لتلبي هدفاً او أكثر من أهداف المستثمرين، ويهدف دائماً توظيف الأموال في المحافظ الاستثمارية إلى تحقيق اكبر عائد بأقل درجة من المخاطرة خلال مدة زمنية محدد ولأجله فأن أهم هدف لإدارة المحفظة هو الموازنة بين العائد والمخاطر فضلاً عن تلبية متطلبات المستثمرين إذ يختلف نشاط المحفظة باختلاف أهدافها مثلاً الاهتمام بتحقيق الاستثمار الأمثل للموارد المالية المتاحة بأدوات استثمارية طويلة او قصيرة او تحقيق الزيادة في الدخل ورأس المال او تحقيق الإيرادات فقط وتنمية رأس المال في الأجل الطويل والاستثمار في الأنشطة ذات المخاطر العالية . وفي ظل تزايد أهمية المحافظ الاستثمارية كأداة استثمارية رئيسة لتفعيل عمل المصارف الخاصة وزيادة أسهامها في سوق الأوراق المالية وضرورة توفير متطلبات العمل بها, لابد من الاهتمام بقياس وتحليل واقع المصارف الخاصة في بغداد لمعرفة مدى قدرتها على تبني فلسفة العمل بالمحفظة الاستثمارية كنشاط اقتصادي مصرفي مالي , لاسيما وان المصارف الخاصة تتحمل جزأً كبيراً من العبء في توفير المرتكزات الأساسية للبدء بتبني إستراتيجية المحافظ الاستثمارية


Article
(Determine the Impact of Public Relations Ethics in Strategic Decisions) Descriptive Analytical Study of a Sample of Administrative Leadership in the Ministry of Higher Education
تحديد أثر أخلاقيات العلاقات العامة في القرارات الإستراتيجية دراسة وصفية تحليلية لآراء عينة من القيادات الإدارية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

Loading...
Loading...
Abstract

Role of public relations (PR) and from one community to another, depending on the different cultures of these societies in General, and different ethical values established by their practitioners in these communities organizations , public relations in developed societies, and in some developing countries have taken great strides to contribute to the strategic planning and decision-making, in the framework of their commitment to the values and ethical standards for practitioners, In contrast, we find that applied in Iraq still skips phase coordinate with different communication means with the aim of advertising and publicity for the organization. As a result of the limited recognition of the strategic and vital role that public relations can play in maintaining the reputation and standing of the Organization, also lack of commitment or ignorant practitioners with the moral principles of the profession, weaken its credibility and its vital role in making successful strategic decisions, this research aims to examine the role of ethics in public relations (PR) in the formulation of strategic decisions in the sample search, Which included (64) people from the occupants of managerial positions within the Ministry of Higher Education and Scientific Research, and the research found a set of conclusions, most notably the average perception of the management of organization researched to the importance of the public relations and its moral commitment in the formulation of successful strategic decisions also accept the model of the study and its assumptions in varying varied strength on the level of study variables and its measurements and that are based on it for a number of recommendations, including defining access to senior decision makers in the Organization, and strengthen the advisory role of (PR) practitioners يختلف دور العلاقات العامة (PR) وأهميتها من مجتمع إلى آخر، تبعاً لاختلاف ثقافات هذه المجتمعات عموماً, ولاختلاف القيم الأخلاقية المعمول بها من ممارسيها في منظمات هذه المجتمعات, فالعلاقات العامة في المجتمعات المتقدمة وبعض الدول النامية قد خطت خطوات جبارة ووصلت إلى مرحلة المساهمة في التخطيط الاستراتيجي وعملية اتخاذ القرار, في إطار التزام إداراتها بقيم ومعايير أخلاقية محددة لممارسيها, وبالمقابل نجد أن تطبيقها في العراق ما زال لم يتخطى مرحلة التنسيق مع وسائل الاتصال المختلفة بهدف الدعاية والإعلان وتحقيق العلانية للمنظمة. نتيجة محدودية إدراك المنظمات للدور الاستراتيجي والحيوي الذي يمكن أن تلعبه العلاقات العامة في الحفاظ على سمعة ومكانة المنظمة من جانب, أيضا عدم التزام أو جهل ممارسيها بالمبادئ الأخلاقية للمهنة, يضعف مصداقيتها ودورها الحيوي في صناعة القرارات الإستراتيجية الناجحة من جانب آخر, ويهدف هذا البحث إلى بحث دور أخلاقيات العلاقات العامة(PR) في صياغة القرارات الإستراتيجية الناجحة في عينة البحث التي شملت (64) شخصاً من شاغلي المناصب الإدارية داخل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي, وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أبرزها متوسط إدراك إدارة المنظمة المبحوثة لأهمية العلاقات العامة والتزامها الأخلاقي في صياغة القرارات الإستراتيجية الناجحة أيضا قبول مخطط الدراسة وفرضياته بدرجات تباينت في قوتها على مستوى متغيرات الدراسة ومقاييسها و تم الاستناد عليها لوضع عدد من التوصيات, بضمنها تحديد سُبل الوصول إلى صانعي القرارات العليا بالمنظمة, وتعزيز الدور الاستشاري الأخلاقي لممارسيها .


Article
The impact of the integrative role of the Business Intelligence system and Knowledge Conversion Processes in Building a learning organization A field research in Korek telecom company in Baghdad city
تأثير الدور التكاملي لنظام ذكاء الأعمال وعمليات تحـويل المعـرفة في بناء المنظمـة المتعلمـة بحث ميداني في شركة كورك للاتصالات المتنقلة في مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Purpose: The research aims to explore the impact Business Intelligence System (BIS) and Knowledge Conversion Processes (KCP) in the Building Learning Organization (LO) in KOREK Telecom Company in Baghdad city. Design/methodology/approach: in order to achieve the objectives of the research has been the development of a questionnaire prepared for this purpose and then has tested the search in the telecommunications sector, representatives of one of the telecommunications companies in Baghdad city, has therefore chosen KOREK Telecom company as a sample for research, and the choice was based on the best standard international companies to serve mobile communications in terms of leadership and services quality in the telecommunications market, on the basis of the scheme the default search, which takes into account the nature and dimensions of the relations between the BIS variables represented by (data sources, data integration technology, data storage technology (data warehouse), data analysis technology, and data display presenting technology) and knowledge management, represented by KCP which includes (socialization, externalization, combination, and internalization) in Building a learning organization which includes (leadership, learning, strategy, and change) in telecommunications companies in Baghdad city, and guided by this scheme sought research to four hypotheses president concerning relations link and relationships influence between research variables tested in order to answer questions on the problem of search and access to the objectives set, so it has been tested using some statistical methods, namely: (mean, standard deviation, percentages, Kolmogorov-Smirnov test, Multicollinearity, Bivariate Pearson Correlation, multiple regression analysis, and path analysis). In the field side it has lost the use of a sample consisting of (37) individuals to answer paragraphs of resolution. Findings: The results showed that socialization, combination, and internalization have a significant impact in building LO, has been Socialization the element of most influential and with the greatest impact in LO, and although it was found that externalization does not have a statistical impact in LO. While it appeared that the data analysis technology is the greatest impact in the building LO, while found to data sources variable that a significant effect of weak statistical standpoint in the building LO. It turns out that the KCP important role in increasing the impact of BIS to building LO, and this guide on the availability of BIS in Korek Telecom company While it affects the strengthening of the trend towards the achievement of LO. Practical Implications: The current research provides guidance to the leaders of the telecommunications sector in addressing the challenge of knowing the level of application of BIS and the level of KCP, in the building of LO in the framework of the integration of BIS and KCP. Originality/ Value: The current research is one of the few research that has examined the relationship between BIS and KCP and LO, at a time of extensive research touched upon knowledge management processes (KMP) and LO. or BIS and KM. الغرض: يهدف البحث إلى استكشاف تأثير نظام ذكاء الأعمال (Business Intelligence System) وعمليات تحويل المعرفة (Knowledge Conversion Processes) في بناء المنظمة المتعلمة (Learning Organization) في شركة كورك للاتصالات المتنقلة في مدينة بغداد. التصميم / المنهجية / المدخل: لآجل تحقيق أهداف البحث فقد تم تطوير استبانة أعدت لهذا الغرض ومن ثم فقد اختبر البحث في قطاع الاتصالات، ممثلاً بإحدى شركات الاتصالات المتنقلة في مدينة بغداد، لذا فقد اختيرت شركة كورك تيليكوم كعينة للبحث، وكان الاختيار يستند إلى معيار أفضل الشركات العالمية لخدمة الاتصالات المتنقلة من حيث الريادة وجودة الخدمات في سوق الاتصالات، وانطلاقاً من مخطط البحث الافتراضي الذي يأخذ بالحسبان طبيعة وأبعاد العلاقات بين متغيرات نظام ذكاء الأعمال ممثلة بـ (مصادر البيانات والمعلومات، وتكنولوجيا تكامل البيانات، وتكنولوجيا خزن البيانات، وتكنولوجيا تحليل البيانات، وتكنولوجيا عرض البيانات) وإدارة المعرفة متمثلة بعمليات تحويل المعرفة التي تتضمن (التنشئة الاجتماعية، والتخريج، والترابط، والتذويت) في بناء المنظمة المتعلمة التي تتضمن (القيادة، والتعلم، والاستراتيجية، والتغيير) في شركات الاتصالات في مدينة بغداد، واسترشاداً بهذا المخطط فقد سعى البحث إلى اختبار أربع فرضيات رئيسة المتعلقة بعلاقات الارتباط وعلاقات التأثير بين متغيرات البحث وذلك للإجابة عن التساؤلات المتعلقة بمشكلة البحث والوصول إلى الأهداف الموضوعة، لذا فقد تم اختبارها باستعمال بعض الأساليب الاحصائية، وهي: (الوسط الحسابي، والانحراف المعياري، والنسب المئوية، واختبار كولمنغروف سميرونوف، واختبار استقلالية متغيرات البحث، ومعامل ارتباط بيرسون، وتحليل الانحدار المتعدد، وتحليل المسار). أما في الجانب الميداني فقد تمت الاستعانة بعينة تتكون من (37) فرداً للإجابة عن فقرات الاستبانة.النتائج: أظهرت النتائج ان التنشئة، والترابط، والتذويت لها تأثير كبير في بناء المنظمة المتعلمة، وقد كانت التنشئة العنصر الأكثر تأثيراً وذات التأثير الاعظم في المنظمة المتعلمة، وعلى الرغم من ذلك تم التوصل الى ان التخريج ليس له تأثير احصائي في المنظمة المتعلمة. بينما ظهر أن لتكنولوجيا تحليل البيانات التأثير الأعظم في بناء المنظمة المتعلمة، في حين وُجد لمتغير مصادر البيانات أن له تأثيراً معنوياً ضعيفاً من الناحية الاحصائية في بناء المنظمة المتعلمة. كما تبين أن لعمليات تحويل المعرفة دوراً مهماً في زيادة تأثير نظام ذكاء الأعمال في بناء المنظمة المتعلمة، وهذا دليل على توافر نظام ذكاء الأعمال في شركة كورك تيلكوم المبحوثة ومع انه يؤثر في تعزيز التوجه نحو تحقيق المنظمة المتعلمة. الآثار العملية: يوفر البحث الحالي تقديم الارشادات لقادة قطاع الاتصالات في معالجة التحدي المتمثل في معرفة مستوى تطبيق نظام ذكاء الأعمال ومستوى عمليات تحويل المعرفة، في بناء المنظمة المتعلمة في إطار التكامل بين نظام ذكاء الأعمال وعمليات تحويل المعرفة. الأصالة/ القيمة: يعد البحث الحالي واحداُ من البحوث القليلة التي درست العلاقة بين نظام ذكاء الأعمال وعمليات تحويل المعرفة والمنظمة المتعلمة، في وقت تطرقت بحوث واسعة النطاق إلى عمليات إدارة المعرفة والمنظمة المتعلمة. أو ذكاء الأعمال وإدارة المعرفة.


Article
Requirements of talent management in high- containment organizations/ field study in Technology and Science Ministry
متطلبات ادارة الموهبة في منظمات الاحتواء العالي : دراسة ميدانية في وزارة العلوم والتكنولوجيا

Loading...
Loading...
Abstract

Human resources constitute the most important recourses that the organization owned today, as it may have developed financial and technology resources to achieve their goals, but they are not able to use it with required efficiency and effective and quality desired unless there is human resources that have good skills, experiences and talents that able to directing and exploited ideally that compatible with market requirements, where today's market and business organizations which compete naturally inherent talent, so the task is to attracting and developing talented resources and preservation these talented resources from the challenges that facing organizations. The research seek to achieve a set of goals such as diagnosis the requirements of talent management in high- involvement organizations as the research problem launched from the reality of organizations and their importance in light of increasing the competition on talents, and the only form that is strong and Inimitable in competitive advantage is the talent that organization can have through it culture and the attractiveness of strong values, open talent, intellectual bias and strong practices, will bring and preserve the best individuals in the organization. Today's organizations took to achieve cultural change not by chance, but through adopting specific strategy of high- involvement and measurable action –plan. So , practicing the high- involvement lies in finding the high-containment and talent and spread it among employees. And that through testing a appropriate employees for organization and commitment to development and training the skills and adopting participation system in decision making and share information and also participation system in revenues. تشكل الموارد البشرية اليوم أهم الموارد التي تمتلكها المنظمة، اذ قد تمتلك الموارد المالية والتكنولوجية المتطورة للوصول إلى أهدافها، الا أنها لا تتمكن من استخدامها بالكفاءة والفاعلية المطلوبة وبالجودة المنشودة ما لم يكن هناك موارد بشرية ذات مهارات وخبرات ومواهب جيدة قادرة على توجيهها واستغلالها بالشكل الأمثل الذي يتوافق مع متطلبات السوق، حيث ان الأسواق اليوم ومنظمات الإعمال فيه تتنافس بطبيعة المواهب الكامنة فيها ، لذا فان مهمة استقطاب وتطوير الموارد الموهوبة والحفاظ عليها من التحديات التي تواجه المنظمات. وسعى البحث إلى تحقيق مجموعة من الأهداف منها تشخيص متطلبات إدارة الموهبة في منظمات الاحتواء العالي كما انطلقت مشكلة البحث من واقع المنظمات وأهميتها في ظل تزايد المنافسة على المواهب، وان الشكل الوحيد القوي وغير قابل للتقليد في الميزة التنافسية هي الموهبة التي تستطيع المنظمة امتلاكها من خلال ثقافتها وان جاذبية القيم القوية والمواهب المنفتحة والتحيز الفكري والممارسات القوية، ستجلب وتحتفظ بأفضل الإفراد فيها، ان منظمات اليوم أخذت تحقيق التغير الثقافي لاعن طريق المصادفه، بل من خلال اعتماد إستراتيجية محددة للاحتواء العالي وخطة عمل قابلة للقياس. ولذا، فان ممارسات الاحتواء العالي تكمن في ايجاد الاحتواء العالي والموهبة ونشرهما او اشاعتهما بين العاملين. وذلك من خلال اختبار العاملين المناسبين للمنظمة والالتزام في التدريب وتطوير المهارات واعتماد نظم المشاركة في اتخاذ القرار ومشاركة المعلومات وكذلك نظم المشاركة في العوائد.


Article
Integrated Framework for technologies to reduce costs and reengineering processes to develop strategies companyes An Empirical Study In some companies affiliated to the Ministry of Oil
الاطار متكامل لتقنيات تخفيض التكاليف و اعادة الهندسة العمليات لتطوير استراتيجيات الشركة/دراسة تطبيقية في بعض الشركات التابعة لوزارة النفط

Loading...
Loading...
Abstract

Began the process of re-engineering processes in the private sector as a way to assist organizations in re-thinking how to run the business in order to improve production processes and reduce operational cost, to get to compete on a global level. That was a major restructuring by further evolution in the use of technology to support innovative operations. Entered the technology in all areas of life and different regulations, This led to use as a change in all aspects The companies achieved success and progress today through the use of resources so as to ensure the wishes of the customers and their needs, and the requirements of the market primarily, Which is reflected on the basis of building strategies, Has enjoined accelerated changes in business environments and the intensity of competition on the companies follow the modern strategies to achieve excellence and development of these companies. Was chosen model of research and hypotheses using statistical methods in the treatment of multiple data collected using a questionnaire Promised that the main tool explaining aspects of the relationship Between the first two variables are important techniques to reduce costs The second re-engineering processes, through a series of questions to a number of sub-elements, and used for the purposes of analyzing the form of the program (SPSS) by identifying mean, median, standard deviation and coefficient of correlation and linear regression. The research found a total of conclusions, including: 1. affect technology morally and dramatically Mtgier search techniques to reduce costs and re-engineering processes. 2. that human resources backed financially and morally qualified and well-trained and capable of innovation and excellence Face fullest. 3 to achieve lower costs should determine the practical steps that must be followed, methods and techniques that can be used. بدات عملية إعادة هندسة العمليات كأسلوب في القطاع الخاص للمساعدة المنظمات في اعادة التفكير في كيفية تسيير العمل من أجل تحسين العمليات الانتاجية وخفض التكلفة التشغيلية، للوصول الى المنافسة على مستوى عالمي. وقد كان ذلك رئيسيا لإعادة الهيكلة عن طريق مواصلة التطور الحاصل في استخدام التكنولوجيا لدعم العمليات الابتكارية. دخلت التكنولوجيا في كافة مجالات الحياة وأنظمتها المختلفة ، اذ أدى ذلك الاستخدام إلى إحداث تغيير في جميع الجوانب ويتحقق نجاح الشركات وتقدمها اليوم من خلال استخدام الموارد بشكل يؤمن رغبات الزبائن واحتياجاتهم، ومتطلبات السوق بالدرجة الأولى، والذي انعكس بشكل أساس على بناء استراتيجياتها، وقد اوجب تسارع التغييرات في بيئات الأعمال وحدة المنافسة على الشركات إتباع استراتيجيات حديثة لتحقيق التميز والتطور هذه الشركات . تم اختيار أنموذج البحث وفرضياته باستخدام الأساليب الإحصائية المتعددة في معالجة البيانات التي تم جمعها باستخدام استمارة الاستبيان التي عدت الأداة الرئيسة موضحة اوجه العلاقة بين متغيرين مهمين الاول تقنيات تخفيض التكاليف والثاني اعادة هندسة العمليات وذلك من خلال مجموعة اسئلة لعدد من العناصر الفرعية ، واستخدم لاغراض تحليل الاستمارة برنامج ال(SPSS) من خلال تحديد الوسط الحسابي والوسيط والانحراف المعياري ومعامل الارتباط والانحدار الخطي. وتوصل البحث الى مجموع من الاستنتاجات أهمها : 1. تؤثر التكنولوجيا معنوياً وبشكل كبير على متغيير البحث تقنيات تخفيض التكاليف واعادة هندسة العمليات. 2. ان الموارد البشرية المدعومه مادياً ومعنوياً والمؤهل والمدرب بشكل جيد قادرة على الابداع والتميز بالوجه الأكمل. 3. لتحقيق انخفاض التكاليف يجب تحديد الخطوات العملية التي يجب اتّباعها والوسائل والأساليب الفنية التي يمكن الاستعانة بها.


Article
Electronic Trading Useand its Impacton Iraqi Stock Exchange Performance Improvement
استعمال التداول الالكتروني وتأثيره في تحسين اداء سوق العراق للاوراق المالية

Authors: جبار صحن عيسى سماري
Pages: 525-541
Loading...
Loading...
Abstract

The Research examines the transmission advantage from Floor Trading (FT) to the Electronic Trading (ET) in the Iraqi Stock Exchange (ISE). Testing three hypothesis, first, test the significant different of market depth before and after period of ET used, second, test the significant different of market liquidity also before and after period of ET used. And third test the impact of market depth and liquidity on the performance of ISE. AnEvent Study is depended with 74 observing distributed equality on research period which is extent among 2006 to 2012, Note that the event window is 5-7-2009.The Result of hypothesis testing explore that the all three null main hypothesis is refusing and accept the alternative of it's because the ET improve the market depth and liquidity and then this improvement effect onIraqi Stock Exchange Performance. The explanatory power of independent variable (depth and liquidity) increased from 35.1% at before ET period to 40.7% after ET period, and that means improve each of depth and liquidity is impact on market Index, So the performance of ISE improvement. Depend on this result the third null main hypothesis refused and accept the alternative hypothesis which is (there is significant impact of market depth and liquidity on the Iraqi Stock Exchange Performance improvement more at after ET usedthan before.استهدف البحث تفحص المزايا التي تحققت لسوق العراق للاوراق المالية نتيجة للتحول من التداول اليدوي الى التداول الالكتروني.تم اختبار ثلاث فرضيات رئيسة الاولى متعلقة بتحسن عمق السوق والثانية بسيولته في حين الفرضية الرئيسة الثالثة تتعلق باختبار اثر تحسن عمق السوق وسيولته في اداء السوق (المتغير التابع).واعتمد اسلوب دراسة الحدث وعلى عدد من المشاهدات بلغت( 74 ) مشاهدة توزعت متناصفة بين فترتي البحث قبل وبعد استعمال التداول الالكتروني، علما ان نافذة الحدث كانت في (572009 ) وامتدت مدة البحث من( 2006 ) ولغاية( 2012 ) .نتائج اختبار الفرضيات اشارت الى ان التحول نحو التداول الالكتروني اسهم في تحقيق فروقات معنوية في كل من عمق السوق (زيادة عدد العقود المنفذة) وسيولته (زيادة حجم التداول) وللفترة بعد التداول الالكتروني، وان هذه الفروقات المعنوية في متغيرات البحث المستقلة انعكست على ادء السوق (ارتفاع مؤشر سوق العراق للاوراق المالية) أذ زادت القوة التفسيرية لمتغيرات البحث المستقلة من( 35.1% ) قبل فترة التداول الالكتروني الى( 40.7% ) وللفترة بعد التداول الالكتروني، اي ان تحسن عمق السوق وسيولته له تأثير ذو دلالة احصائية معنوية في اداء سوق العراق للاوراق المالية ويعزى الى استعمال نظام التداول الالكتروني.


Article
Analysis of the competitiveness for commercial banks in Iraq for a period of 2004 – 2012
تحليل القدرة التنافسية للمصارف التجارية في العراق للمدة 2004- 2012

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted on a sample of commercial banks in Iraq, chosen according number of considerations for twenty banks, contained two public banks and eighteen private banks. The goal of research is identify the Activities of commercial banks in Iraq by reaching out and approaching the strengths and weaknesses in their activities by identifying the competitiveness of these banks, In order to achieve this goal we set up certain standard shows us the competitiveness of these banks and reflected their financial performance. The results of research that commercial banks are still suffering from the weakness of the capabilities and effectiveness for influence in the Iraqi economy, Although the commercial banks in Iraq have a long tradition and a long history in the banking industry, but is still limited activity, as I conclude; still commercial banks in Iraq is of from the objectives economic policies commercial banks government. Are still is doing the functions which entrusted to them (since long age) for the re-employment of savings towards the requirements of the Iraqi economy despite the loss of importance. However, these functions carried out by these banks have become routine, such as the distributions of salaries to employees or state ministries. The private banks are a far cry from the requirements of the economy because they are serving their own interests. This can be seen through a particular service request from one of the Iraqi banks. Especially government banks suffer banking its operations: where the procedures and long routine and Dull, It takes a long time for her performance, and multiple administrative levels experienced by the banking service request process for the purpose of getting them. This would certainly lead to increased costs of banking service and secondary expenditures thus lead to lower profits. And the results also showed that private banks are more competitive than state-owned banks according to a criteria of profitability and safety, but the government banks were more competitive And in the market share criteria. أجُريتَ هذه الدراسة على عينة من المصارف التجارية في العراق أختيرت على وفق عدة اسس وهي عشرون مصرفاً منها مصروفان حكوميان وثمانية عشر مصرفاً تجارياً خاصاً, ويهدف البحث إلى التعرف على نشاط المصارف التجارية في العراق من خلال الوصول والأقتراب من نقاط القوة والضعف لأدائها والتعرف على قدرتها التنافسية, وسعياً لتحقيق هذه الهدف, لذا أعتمدت معايير معينة توضح القدرة التنافسية لهذه المصارف وبيان أدائها المالي. أشارت نتائج البحث إلى أن المصارف التجارية مازالت تعاني من ضعف الامكانيات وفاعلية التأثير في الاقتصاد العراقي فعلى الرغم من أن المصارف التجارية في العراق لها باعٌ طويل وتاريخ عريق بالعمل المصرفي إلا أنها مازالت محدودة النشاط, كما أسُتنتج؛ أنهُ ماتزال المصارف التجارية في العراق بعيدة عن أهداف السياسات الاقتصادية, حيث ماتزال المصارف التجارية الحكومية هي التي تقوم بالوظائف الملقاة على عاتقها( منذ زمن طويل) لإعادة توظيف المدخرات نحو متطلبات الاقتصاد العراقي على الرغم من فقدان الأهمية إلا أن هذه الوظائف أصبحت كروتين تقوم بها هذه المصارف, مثل عملية توزيع الرواتب لموظفي أو وزارات الدولة. أما المصارف الخاصة فهي بعيدة كل البعد عن مايتطلبهُ الاقتصاد فهي تقوم بخدمة ماتتطلبها أهدافها الخاصة. كما يأخد على هذه المصارف أن العمليات المصرفية فيها تعاني لاسيما الحكومية منها من إجراءاتها الطويلة والروتينية وأستغراقها وقتاً طويلاً لأدائها, إلى جانب تعدد المستويات الإدارية التي تمر بها عملية طلب الخدمة المصرفية لغرض إنجازها, وهذا يؤدي بالتأكيد إلى زيادة تكاليف الخدمة المصرفية ومصروفاتها الثانوية, ومن ثم سيؤدي إلى أنخفاض الأرباح. كما أظهرت النتائج أن المصارف الخاصة هي أكثر تنافسيةً من المصارف الحكومية بحسب معياري الربحية والأمان, إلا أن المصارف الحكومية كانت أكثر تنافسيةً وتميزاً من حيث معيار الحصة السوقية.


Article
Towards Scaling up Palestinian women’s participation in Private Businesses
سبل النهوض بمشاركة المرأة الفلسطينية في النشاط الخاص

Authors: سمير عبد الله علي
Pages: 617-645
Loading...
Loading...
Abstract

This study sheds light on female entrepreneurship in Palestine, and explores the reasons behind its relative weakness as compared with men, and with female entrepreneurship in other countries. This study aims at proposing effective policies and doable measures to enhance female entrepreneurship. Achieving this objective will carry significant impact on employment and economic growth at large, and increase women’s economic participation, scaling up their independence, and demonstrating their skills and abilities, and putting women on an equal footing with men. Furthermore, entrepreneurial activity has increasingly become one of the key drivers of economic development. An increased rate of entrepreneurial activities among women, who constitute half of society in terms of populations size and educational qualification, will create many new job opportunities and translate into higher GDP. It will also serve achieving other desired outcomes concerning women’s income levels and living standards of their families in particular and women’s societal participation in general.تتناول هذه الدراسة بالتحليل واقع ريادة الأعمال في أوساط النساء الفلسطينيات، مع تركيز البحث عن أسباب الضعف الشديد في انتشارها مقارنة مع ريادة الأعمال في أوساط النساء في الدول الأخرى، وضعفها النسبي بالمقارنة مع مستوى انتشار الريادة في أوساط الرجال في فلسطين. وتهدف الدراسة إلى اقتراح سياسات وتدخلات عملية للنهوض بريادة النساء انطلاقا من أهمية زيادة مشاركة المرأة الفلسطينية في النشاط الاقتصادي، ومن الإدراك بأن النشاط الريادي يوفر فرصة لتحقيق استقلالية المرأة، وإثبات قدراتها ومواهبها من خلال المشاركة الاقتصادية، وعلى قدم المساواة مع الرجل. هذا فضلا عن أن النشاط الريادي بات يشكل قاطرة رئيسة لتحقيق التنمية. فزيادة معدل النشاط الريادي لدى نصف المجتمع من حيث العدد ومن حيث مستويات التحصيل العلمي، من شأنه أن يعمل على زيادة الناتج المحلي الإجمالي، وتوفير عدد كبير من فرص العمل، إضافة إلى النتائج الايجابية الأخرى لزيادة النشاط الريادي بالنسبة لدخل المرأة ونوعية حياة أسرتها بوجه خاص، وفي النشاط الاقتصادي والمجتمعي بشكل عام.


Article
Ant Colony Optimization Algorithm for Design of Distribution System with Practical Application
تحقيق امثلية خوارزمية مستعمرة النمل في تصميم نظام التوزيع مع تطبيق عملي

Authors: فارس طاهر حسن
Pages: 646-674
Loading...
Loading...
Abstract

The Ant System Algorithm (ASA) is a member of the ant colony algorithms family in swarm intelligence methods (part of the Artificial Intelligence field), which is based on the behavior of ants seeking a path and a source of food in their colonies. The aim of This algorithm is to search for an optimal solution for Combinational Optimization Problems (COP) for which is extremely difficult to find solution using the classical methods like linear and non-linear programming methods. The Ant System Algorithm was used in the management of water resources field in Iraq, specifically for Haditha dam which is one of the most important dams in Iraq. The target is to find out an efficient management system for the dam that ensures optimal monthly water storage and drainage volumes. The water study duration was for five years starting from first of October 2007 until September 30th, 2012. The data for these five years represents time series for monthly volumes of water demand, drainage, evaporation and storage. A new management system was proposed for Haditha dam that ensures a monthly storage volumes within the designed storage capacity of the reservoir and ensures no shortage with water availability that causes the usage of the dam turbine units. These results are optimal generation of hydroelectric energy and rationalization of electricity. The algorithm was developed and executed using Matlab software. ان خوارزمية نظام النمل (A S A) من أوائل إصدارات خوارزميات مستعمرة النمل المستوحاة من سلوك افراد النمل الطبيعي في المستعمرة الواحدة في البحث عن الطعام والتي تعتبر نموذج من نماذج ذكاء السرب (S I) والذي ينتمي الى حقل الذكاء الاصطناعي (A I) ، تُستخدم هذه الخوارزمية لايجاد الحلول المثلى او التي تقترب من الامثلية لمسائل الامثلية التوافقية (C O P) والتي يصعب إيجاد الحلول لها باستخدم الطرائق التقليدية المعروفة مثل البرمجة الخطية والبرمجة غير الخطية وغيرها . تم تطبيق وتوظيف هذه الخوارزمية في مجال إدارة الموارد المائية وذلك على سد وخزان حديثة والذي يعد من اهم السدود في العراق ، لغرض إيجاد نظام ذو كفاءة عالية لادارة السد وذلك بتحديد حجوم الخزن المثلى الشهرية للمياه داخل السد وحجوم التصاريف المثلى الشهرية للمياه الى خارج السد . وقد كانت مدة الدراسة خمسة سنوات مائية متألفة من ستين شهرا (60) ابتداءاً من( 1/تشرين الأول/2007) ولغاية( 30/أيلول/2012 ) وكانت هذه البيانات سلاسل زمنية لحجوم الطلب الشهرية على المياه ، وحجوم التدفق الشهرية على المياه وحجوم التبخر الشهرية على المياه وحجوم الخزن الشهرية للمياه . وقد تم اقتراح نظام لادارة السد يضمن حجوم خزن شهرية داخل الخزان ضمن الحدود التصميمية وكذلك يضمن عدم الوصول الى عجز في المياه والذي يؤدي الى استخدام الوحدات التوربينية لتشغيل السد وهذا التشغيل الأمثل يؤدي الى الترشيد في استهلاك الطاقة الكهربائية وإمكانية توليد الطاقة الكهرومائية بشكل اكفأ من الوضع الحالي للسد. وقد تم عمل برنامج لتطبيق هذه الخوارزمية باستخدام الحزمة البرامجية (Matlab).


Article
A Comparison Between Some Estimator Methods of Linear Regression Model With Auto-Correlated Errors With Application Data for the Wheat in Iraq
مقارنة بين بعض طرائق تقدير انموذج الانحدار الخطي بوجود الارتباط الذاتي للاخطاء مع التطبيق على بيانات الحنطة في العراق

Authors: احمد ذياب احمد
Pages: 675-686
Loading...
Loading...
Abstract

This research a study model of linear regression problem of autocorrelation of random error is spread when a normal distribution as used in linear regression analysis for relationship between variables and through this relationship can predict the value of a variable with the values of other variables, and was comparing methods (method of least squares, method of the average un-weighted, Thiel method and Laplace method) using the mean square error (MSE) boxes and simulation and the study included fore sizes of samples (15, 30, 60, 100). The results showed that the least-squares method is best, applying the fore methods of buckwheat production data and the cultivated area of the provinces of Iraq for years (2010), (2011), (2012), (2013), (2014).يدرس هذا البحث انموذج الانحدار الخطي بوجود مشكلة الارتباط الذاتي عندما الخطأ العشوائي يتوزع توزيعا طبيعيا اذ يستعمل الانحدار الخطي في دراسة وتحليل العلاقة بين المتغيرات ومن خلال هذه العلاقة يمكن التنبؤ بقيمة احد المتغيرات بوجود قيم المتغيرات الاخرى, وتمت المقارنة بين الطرائق (طريقة المربعات الصغرى, طريقة المعدل غير الموزون, طريقة ثايل وطريقة لابلاس) باستعمال متوسط مربعات الخطأ (MSE) وباسلوب المحاكاة وان الدراسة تضمنت اربعة احجام للعينات (15, 30, 60, 100), واظهرت النتائج ان طريقة المربعات الصغرى هي الافضل, وطبقت الطرائق الاربعة على بيانات انتاج الحنطة والمساحة المزروعة لمحافظات العراق للسنوات (2010), (2011) , (2012), (2013), (2014).


Article
The Effect of Social Responsibility initiatives in Financial Performance on economic unit and create value for it
تأثير مبادرات المسؤولية الاجتماعية في الأداء المالي للوحدة الاقتصادية وخلق قيمة لها

Loading...
Loading...
Abstract

Many of researchers have written about social responsibility and business strategy and competitive advantage, and they have given particular attention to the relationship between economic and social responsibility , but what is missing in this aspect is how the economic units that use their core competencies to advance social responsibility initiatives so that they can achieve a significant competitive advantage and create value for it ? The current research aims to verify the view that "the economic and social objectives in the long term is not contradictory in nature but complementary objectives essential", as well as make sure that the social responsibility of the economic units include two dimensions economic, social and it has to be on the economic union to seek creativity in each, has research has come to a set of conclusions, most notably a correlation between economic performance and social performance requires frameworks and clear measurement and disclosure and that disclosure of the responsibility for social performance leads to positive results influential in the financial performance and contribute to add value to the economic unity . لقد كتب الكثير من الباحثين عن المسؤولية الاجتماعية وإستراتيجيات الأعمال والميزة التنافسية , وقد أعطى الباحثون اهتماماَ خاصاَ للعلاقة بين المسؤولية الأقتصادية والاجتماعية , ولكن ما هو مفقود في هذا الجانب هو كيف يمكن للوحدات الاقتصادية أن تستخدم كفاءاتها الأساسية لدفع مبادرات المسؤولية الاجتماعية بحيث تستطيع تحقيق ميزة تنافسية كبيرة وخلق قيمة لها ؟ . يهدف البحث الحالي الى التحقق من رأي مفاده " أن الأهداف الأقتصادية والأجتماعية على المدى البعيد ليست متعارضة بطبيعتها بل متكاملة بأهدافها الأساسية " , فضلاَ عن التأكد من ان المسؤولية الاجتماعية للوحدات الاقتصادية تتضمن بعدين أقتصادي وأجتماعي وأنه لابد على الوحدة الاقتصادية السعي الى الأبداع في كل منهما , وقد توصل البحث الى مجموعة من الأستنتاجات كان أبرزها وجود ترابط بين الأداء الاقتصادي والأداء الاجتماعي يستلزم أطراَ واضحة للقياس والأفصاح وأن الأفصاح عن مسؤولية الأداء الاجتماعي يؤدي الى نتائج أيجابية مؤثرة في الأداء المالي ويسهم في أضافة قيمة للوحدة الاقتصادية .


Article
The Fraud under the fair value Exploratory St
الاحتيال في ظل القيمة العادلة "دراسة استطلاعية"

Loading...
Loading...
Abstract

The research aim is to identify the concept of fair value and its measurement approaches, shed light on the concept of fraud and its forms, motives, as well as how to identify fraud under the fair value method. I have been using the program package SSPS statistical in the calculation of the research variables, and the research sample was a group of university professors and auditors working in the federal board of Supreme Audit. The researcher has reached some conclusions, the most important; the lack of conclusive evidence about management's intent in adopting the use of fair value raises several doubts about the credibility of the statements prepared in under the fair value. Also, the use of the fair value of listed companies in the Iraqi stock Exchange may delay the issuance of financial statements in the suitable time, causes losing the interest of that statements, as the companies, with the application of historical cost, delay the preparation of financial statements and its issues. Also, the researcher suggests some recommendations: it should not sacrifice objectivity and the suitable time in exchange for information that might not be relevance for users of financial statements, as well as the necessity of prescriptive approach in the case of the adoption of any standard which requires companies to apply the fair value measurement in accounting for financial statements in order to limit the flexibility and the possibility of manipulation in financial items هدف البحث إلى التعرف على مفهوم القيمة العادلة ومناهج قياسها، وإلقاء الضوء على مفهوم الاحتيال وأشكاله ودوافعه، فضلاً عن التعرف على كيفية الاحتيال في ظل منهج القيمة العادلة. وقد تم استخدام برنامج الحزمة الإحصائية SSPS في حساب متغيرات البحث، وتمثلت عينة البحث بمجموعة من أساتذة الجامعات ومراقبي الحسابات العاملين في ديوان الرقابة المالي الاتحادي. وقد توصل الباحث إلى استنتاجات أهمها إن عدم وجود دليل قاطع حول نية الإدارة في تبني استعمال القيمة العادلة، يثير شكوك عدة حول مصداقية الكشوفات المعدة في ضوء القيمة العادلة. كما إن استعمال القيمة العادلة للشركات المدرجة في سوق العراق قد يؤدي الى تأخير إصدار كشوفات مالية في الوقت الملائم مما يفقد الفائدة من تلك الكشوفات، إذ أن الشركات مع تطبيق الكلفة التاريخية فإنها تتأخر في أعداد الكشوفات المالية وإصدارها. كما أوصى الباحث بمجموعة من التوصيات أهمها : ينبغي عدم التضحية بالموضوعية والتوقيت الملائم مقابل معلومات قد لا تكون ملائمة لمستخدمي الكشوفات المالية. ضرورة تبني مدخل معياري في حال تبني أي معيار يلزم الشركات بتطبيق القيمة العادلة في القياس المحاسبي للكشوفات المالية للحد من المرونة وإمكانية التلاعب في البنود المالية

Table of content: volume:21 issue:86