Table of content

journal of Economics And Administrative Sciences

مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية

ISSN: 2227 703X / 2518 5764
Publisher: Baghdad University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the Journal of Economic and Administrative Sciences
journal, dealing with economic and administrative studies, accounting and statistical.

DATE OF FIRST ISSUE (1973).
NO. OF ISSUE YEAR(6).
No. of issue published between 1973-2018 (108)

Loading...
Contact info

لمزيد من المعلومات الاتصال على الرقم 07702500648 متوفر بخدمة واتس اب وفايبر
web:jeasiq.uobaghdad.edu.iq
Email:jeas@coadec.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2016 volume:22 issue:89

Article
The role of knowledge management processes in Creative marketing
دور عمليات ادارة المعرفة في التسويق الابتكاري بحث تحليلي لعينة من مديري الشركة العامة لصناعة الزيوت النباتية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to measure the impact of knowledge management processes individually and in total in the innovative marketing. We depart search of a problem expressed in a number of intellectual and practical questions, the application of this research in the General Company for Vegetable Oil Industry, represented composed a sample of (63) (Director General and Deputy Director General and Director of the Department and the Division) in the company researched, it has been designed measuring instrument to collect the necessary data either statistical means they are the percentage and the arithmetic mean and standard deviation and coefficient of variation and the coefficient of simple correlation and model of simple regression and style track analysis The main results there was correlation between the informational monitoring systems and knowledge management processes and marketing innovative, as well as there effect systems informational monitoring overall in innovative marketing and the impact of knowledge management processes in the overall innovative marketin And to highlight the novelty of its variables, for being a modern subjects that newly emerged in recent years, it did not receive the attention of researchers and specialists and then they are trying to stir up interest in the issue of the impact of knowledge management processes to achieve innovative marketing, which calls for the need for the pilot to go to discuss the relationship between them The researcher also sought to clarify the theoretical concepts of variables public search form and construction company concerned with the importance of knowledge management processes in particular, identifying the application in the company surveyed to reach scientific conclusions can be aimed at the level of the overall importance of these mechanisms. يهدف البحث إلى قياس تأثير عمليات إدارة المعرفة بشكل منفرد واجمالا في التسويق الابتكاري لقد أنطلق البحث من مشكلة معبر عنها بعدد من التساؤلات الفكرية والتطبيقية، تم تطبيق هذا البحث في الشركة العامة لصناعة الزيوت النباتية، ممثلة بعينة متكونة من (63) (مدير عام ومعاون مدير عام ومدير قسم وشعبة) في الشركة المبحوثة، وقد تم تصميم أداة قياس لجمع البيانات اللازمة اما الوسائل الاحصائية فهي النسبة المئوية والوسط الحسابي والانحراف المعياري ومعامل الاختلاف ومعامل الارتباط البسيط وأنموذج الانحدار البسيط واسلوب تحليل المسار اما ابرز النتائج كانت هناك علاقة ارتباط بين نظم الرصد المعلوماتي وعمليات ادارة المعرفة والتسويق الابتكاري وكذلك هناك تأثير لنظم الرصد المعلوماتي اجمالا في التسويق الابتكاري وتأثير عمليات ادارة المعرفة اجمالا في التسويق الابتكاري. وتسليط الضوء على حداثة متغيراته، لكونه من الموضوعات الحديثة التي ظهرت حديثاً في السنوات الماضية، ولم يحظ بالاهتمام من الباحثين والمختصين ومن ثم فإنها تعدُّ محاولة لإثارة اهتمامهم بموضوع مدى تأثير عمليات إدارة المعرفة في تحقيق التسويق الابتكاري وهو ما يدعو إلى ضرورة الخوض التجريبي لبحث العلاقة بينها. كما سعى الباحث إلى توضيح المفاهيم النظرية لمتغيرات البحث بشكله العام وبناء شركة تعنى بأهمية عمليات ادارة المعرفة على وجه الخصوص، مع تحديد آليات تطبيقها في الشركة المبحوثة للتوصل إلى استنتاجات علمية يمكن أن تهدف إلى مستوى تلك الاهمية الشاملة .


Article
Assessing the financial performance of the Chambers of the municipalities of Babylon , Karbala ,applied research comparative ((Search unsheathed))
تقييم الأداء المالي لدوائر بلديات بابل وكربلاء/ بحث تطبيقي مقارن

Loading...
Loading...
Abstract

Shorten the research problem that there is no system or model to evaluate the financial performance of the departments of municipalities where it is not possible for a person or institution both to know or to know their success in terms of the financial work of failure and where it is now than those without assessing the financial performed, authorized to be and necessities FATF is the financial performance assessment, which is the work unfinished aspects without Hence the work came in this study to study and diagnose and analyze financial data in a sample of municipal departments in order to develop a model to assess the financial performance of these departments and applied to the sample and make comparisons between the research sample circles to prove feasibility of through its benefits to these municipalities stems from the importance of theoretical and practical importance of performance and this is the central objective and the year of the study, and therefore this application study dealt with and this comparative research the theoretical side, starting the methodology of research and some previous studies, and then the researcher theoretical side second Balambges and was intended to cover cognitive aspects of the subject Seat.oma third section represents the practical side has been used, a researcher at Onmozjh financial analysis of the financial statements realism to sample three tools are horizontal analysis, vertical analysis and analysis of financial ratios where the financial statements realism tab for sample research and application ratios them by putting them in the analytical tables meet the needs of the work tables are included as attachments to this research and analysis it gives a clear perception of the recipient and rich information on the financial performance of municipalities. It is through the theoretical and practical side of the researcher to a set of conclusions and recommendations laid down by the fourth and final section.جاء البحث معالجا لمشكلة شخصها الباحث من خلال معايشته و ملاحظته باعتباره موظف في وزارة البلديات والإشغال العامة حيث تتعلق المشكلة المشخصة بعدم وجود تقييم للأداء المالي لدوائر البلديات وعدم وجود نظام ومعايير لتقييم الأداء المالي محدده ومكتوبة لهذه الدوائر ويعد موضوع البحث من الأهمية البالغة المستمدة من الأهمية العلمية والعملية الفعلية لتقييم الأداء بصورة عامة وتقييم الأداء المالي بصورة خاصة في العمليات التقويمية حيث إن ما يمكن تقييمه يمكن تقويمه وبالعكس ما لا يمكن تقييمه وقياسه بالتأكيد لا يمكن تقويمه وتطويره, وما يزيد من أهمية البحث هو الارتباط المباشر لعمل مجتمع البحث المتمثل بمديرية البلديات العامة وعينة البحث المتمثلة بجميع المؤسسات البلدية في محافظتي بابل وكربلاء والبالغ عددها (21) مؤسسة بلدية بحياة المواطن, وبالمال العام المرصود لتقديم الخدمات البلدية للمواطنين وطرق التصرف فيه خاصة وان الموازنة التي ترصد سنويا لهذه الدوائر تعتبر موازنة ضخمة مقارنة بباقي الوزارات والهيئات الحكومية أذن لابد ومن ضروريات العمل المالي هو تقييم الأداء المالي والذي يعد العمل غير مكتمل الجوانب بدونه ومن هنا جاء الهدف من هذا البحث ليدرس ويشخص ويحلل البيانات المالية في عينة من دوائر البلديات بهدف وضع نموذج لتقييم الأداء المالي لهذه الدوائر وتطبيقه على العينة وأجراء المقارنات بين الدوائر عينة البحث لإثبات جدواه من خلال ما يقدمه من فوائد لهذه البلديات تنبع من الأهمية النظرية والعملية لأهمية الأداء المالي وهذا هو الهدف المحوري والعام للدراسة, واستخدم الباحث أسلوب الملاحظة والمعايشة كوسائل لجمع البيانات فضلا عن 1- الأدبيات والأبحاث العربية والأجنبية. 2- التشريعات والأنظمة ذات العلاقة بموضوع البحث. 3- الشبكة الدولية للمعلومات INTERNET.. 4- البيانات المالية لدوائر بلديات (بابل,كربلاء) للسنوات (2009-2013 ) . 5- المقابلات الشخصية للمسؤلين والموظفين من داخل مجتمع وعينة البحث ومن خارجها. ومن أهم الاستنتاجات التي توصل إليها الباحث:- أن دوائر البلديات ليس لديها معايير تقييم أداء كمية خاصة يمكن من خلالها وبالاعتماد عليها معرفة حقيقة أداءها . 1- عدم تطبيق نظام محاسبة التكاليف في دوائر البلديات وبالتالي صعوبة تحليل المصاريف الإجمالية إلى أجزائها . 2- عدم وجود أنموذج أو نظام خاص في دوائر البلديات لتقييم أدائها المالي . 3- تخصيص الأموال للأنفاق وتوزيع الموارد لدوائر البلديات غير واضح لغياب معايير التخصيص والتوزيع . 4- أن أي عملية حكم أو تقييم مالي تستند إلى البيانات المالية كأرقام في القوائم والكشوفات المالية دون تحليلها ماليا يعد غير دقيق . إما أهم التوصيات فتمثلت بـ :- 1- يوصي الباحث بضرورة أن يكون هنالك معايير تقييم أداء مالية كمية خاصة بالبلديات العامة تتوافق مع واقع وطبيعة نشاطها بحيث تكون موحدة ويمكن استخدامها من قبل كل البلديات . *البحث مستل من رسالة ماجستير 2- يوصي الباحث بتطبيق الأساليب المحاسبية العلمية لمحاسبة التكاليف لتحليل كلف النشاط البلدي التي تعتبر ضرورية للإدارة المالية والتحليل المالي خاصة فيما يخص كلف رفع النفايات التي يدخل فيها كلف أفراد ومعدات واليات ومستلزمات والتي عند تقيمها لابد أن تكون بياناتها التفصيلية معروفة عن طريق حسابات التكاليف الجزئية إضافة إلى كلف التبليط والاكساء وغيرها من التكاليف والتي تسجل بالإجمالي وليس بالتفاصيل . 3- يقترح الباحث, اعتماد معايير محددة وواضحة لتوزيع المنح والإعانات وان يكون توزيعها أجمالا لسنة كاملة لكل بلدية وليس لكل شهر على حدة كما يقترح الباحث بإضافة معيار الأداء المالي الأفضل فضلاً عن معيار الكثافة السكانية للمفاضلة ما بين البلديات كمعايير لمكافأة البلدية الأفضل لخلق المنافسة هذا وبنفس المعايير السابقة تعامل عمليات تخصيص الإنفاق للبلديات . 4- يقترح الباحث على البلديات تحليل البيانات المالية الواردة في القوائم المالية بهدف تقيم الأداء المالي واعتمادها كمعلومات لاتخاذ القرارات المالية وعدم اتخاذ القرارات المالية في ضوء البيانات المالية الواردة في القوائم المالية حيث إن التحليل الذي أستخدمه الباحث يعطي معلومات دقيقة ومفيدة في اتخاذ القرار المالي .


Article
The role of the green human resources management practices in a achieving requirements of environmental citizenship- Field research at the General Company for Vegetable Oils.
دور ممارسات ادارة الموارد البشرية الخضراء في تحقيق متطلبات المواطنة البيئية بحث ميداني في الشركة العامة للزيوت النباتية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to determine the role of the practices of green human resources management in achieving requirements of environmental citizenship in the workplace, the General Company for Vegetable Oils was chosen for the application of field-side of research which represent one of the important industrial companies in Iraq, which suffers from poor Green human resources management applications, which reflected negatively on the development Environmental citizenship among Employees. The questionnaire use as a tool to collect data and information as well as field presence of the researcher, The research sample included (30) managers of departments and Division ,and through using statistical program (SPSS) the data has been analysis and Perhaps the most prominent results are the weakness of the adoption of green human resource management practices by the company and the weakness of the prevalence of a culture of environmental citizenship among employees. The most important recommendations that came out of research are an emphasis on attention to green human resources management practices across activities of the , employment , training , compensation and incentive systems and performance evaluation, and so as to support environmental citizenship among employees.يهدف البحث الى تحديد دور ممارسات ادارة الموارد البشرية الخضراء في تحقيق متطلبات المواطنة البيئية في مكان العمل ,وتم اختيار الشركة العامة للزيوت النباتية لتطبيق الجانب الميداني كونها من الشركات الصناعية المهمة في العراق ,تتمثل مشكلة البحث بضعف تطبيق ممارسات ادارة الموارد البشرية الخضراء مما انعكس سلبا على تنمية المواطنة البيئية لدى العاملين في الشركة, وتم استخدام الاستبانة كاداة لجمع البيانات والمعلومات فضلا عن التواجد الميداني للباحث, وشملت عينة البحث (30) مدير من مدراء الاقسام والشعب, ومن خلال تحليل البيانات باستخدام البرنامج الاحصائي((SPSS تم التوصل الى نتائج البحث ولعل ابرزها يتمثل بضعف تبني ممارسات ادارة الموارد البشرية الخضراء من قبل ادارة الشركة وضعف شيوع ثقافة المواطنة البيئة بين العاملين,اما اهم التوصيات التي خرج بها البحث فهي التاكيد على الاهتمام بممارسات ادارة الموارد البشرية الخضراء عبر انشطة التوظيف والتدريب وانظمة التعويضات وتقييم الاداء وبما يعزز من المواطنة البيئية لدى العاملين.


Article
Person-Organization's Environment Fit and it's Reflection on the Work Outcomes
ملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة وانعكاسها على مخرجات العمل بحث ميداني في عدد من المصارف الأهلية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to studying of Person and organization’s environment fit in a sample of Private bank’s reflection in its basic dimensions (Person-organization fit ,Person-Job fit, Person-group fit and Person- Person-fit )in the Work Outcomes (job satisfaction, the intention to leave the job, Job Engagement, and organizational citizenship behavior ). The questionnair’e has been used as a basic instrument to gather data , As well as personal interviews with some of the staff of the research sample of private banks which were represented by (5) and included banks (Bank of Assyria for investment, the North Bank for Finance and Investment , Bank of the Tigris and Euphrates Islamic, Al-Mansour Bank for Investment )that the sample contains (103) individuals who occupy the post of branch manager or a department head or an employee, and that data has been processed by using the statistic Package (SPSS ). The most important conclusions of the present study is that the Person-organization environment fit enables the studied organization to use it in solving its problems ,and the results showed that the achieving of high levels of Person-organization environment fit has been described as one of the basic element in maintaining of manpower necessary to confront the competitive challenges ,that the relation and interaction between the individual and organizational environment result in behaviors that assist the organization in achieving the common objectives for both of them, as well as there is a strong significant correlation between Person-organization’s environment fit and the Work Outcomes . The re commendation’s focused on the maximum benefit from functioning the dimensions of Person-organization’s environment in a balanced way for the individual to increase their perception of the value of their work and their sense with progress and success, and this task is achieved by the attention paid by the bank management to it’s employees and to notify the employees with the result of their work , in addition to the importance of giving enough opportunities to it’s individuals by solving the problems that obstruct their work, and the attempt of benefiting from the dimensions of Person-organization environment fit in influencing in Work outcomes by joining the individuals with the courses or programs of social adaptation to narrow the gap between the Person and organizations environment in away that achieves good level of Person-organizations environment to increase the Work outcomes and their productivit . يهدف هذا البحث إلى دراسة ملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة في عدد من المصارف الأهلية وانعكاسها على مخرجات العمل ، وتتمثل إبعاد ملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة بـ( ملاءَمة الفرد والمنظمة ، الفرد والمهنة ، الفرد والجماعة ، ملاءَمة الفرد والفرد ) ، اما ابعاد مخرجات العمل فهي (الرضا الوظيفي ،النية بترك العمل ،الالتزام بالعمل ، سلوك المواطنة التنظيمية ) . وقد استخدم البحث الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات ،فضلاً عن المقابلات الشخصية مع بعض موظفي المصارف الأهلية عينة البحث التي تمثلت بـ (5) مصارف وشملت (مصرف أشور للاستثمار ،مصرف الشمال للتمويل والاستثمار ،مصرف دجلة والفرات الإسلامي ، مصرف المنصور للاستثمار ) افترض البحث ان ملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة يؤثر في مخرجات العمل . اختبرت عينة مكونة من (103) فرد شملت مديري الأقسام ورئيس قسم أو شعبة أو موظف في المصارف عينة البحث ، لتحليل البيانات استخدمت مجموعة من الأساليب الإحصائية ، وتوصل البحث إلى مجموعه من الاستنتاجات من بينها الفائدة التي تحصل عليها المصارف وتمكنها من حل مشاكلها وذلك لعد الملاءَمة بين الفرد وبيئة المنظمة كأحد الركائز الأساسية في الاحتفاظ بالقوة الضرورية لمواجهة التحديات التنافسية ، وأخيرا أوصى البحث بمجموعة من التوصيات ومحاولة الإفادة من إبعاد ملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة في التأثير في مخرجات العمل من خلال إلحاق الإفراد بدورات أو برامج للتكييف الاجتماعي من اجل تقليل الفجوة بين الفرد وبيئة المنظمة بما يحقق مستوى جيد لملاءَمة الفرد مع بيئة المنظمة سعيا" لزيادة مخرجات العمل المطلوبة .


Article
The Impact of Marketing Culture on Marketing Management Orientations
أثر الثقافة التسويقية في توجهات ادارة التسويق دراسة تحليلية لآراء عينة من المديرين في شركة الخطوط الجوية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of the study is concerned with the work of The Iraqi Airways Company in political, economic, and social environment that suffers instability for many years. This has its negative outcomes regarding its decisions of providing services to its markets and customers as a result of the orientations, behavior, and marketing values the company management adopted. The aim of this study is to investigate the marketing philosophy adopted by the management and to identify the extent it suits the materialistic and the human capacities of the company and its current environmental circumstances within the marketing culture common to the thoughts and behaviors of the management and their employees. And in order to achieve this aim the study develops a hypothetical pattern that limits the nature of the relationship between the dimensions of the marketing culture as an independent variable and the management orientations as an adopted variable. The hypotheses of the study are designed and tested by using advanced statistical instruments within the statistical program (Spass-22). The society of the study consists of (242) administrative and technical decision-makers. The questionnaire forms, as a main instrument of collecting data, are distributed to (150) manager, head of a department, and head of a section, beside the company data that support the questionnaire. The research reaches many conclusions the important of which are: 1.The management of the company are keen on applying the standards and values of the marketing culture through dimensions that are based on encouraging innovations, establishing personal communications and relationships and improving all types of its services to bring the customers' opinions to the company's interest in the near future. 2.The management focus on developing the currently served markets and consider serving new markets and providing various services later on. 3.The company management adopts in its current marketing orientations the philosophy of the orientation towards selling preferring it to other philosophies and orientations of marketing. This means that the company focuses more on its internal environment than on its external one. The study suggests many recommendations the important of which are: 1.The company should spread out the marketing culture among the employees through meetings, sessions, and activating the public relations in the company and reconsider their daily behavior to supervise the application of the values, beliefs and thoughts related to this culture. 2.The company should adopt the philosophy of orientation towards marketing and social marketing, which means to set out from the external environment to identify the needs and desires of the customers first and then providing the services that satisfy these needs and by so doing the company achieves the commitment to its social and moral responsibility حدّدت مشكلة البحث الحالي من خلال عمل شركة الخطوط الجوية العراقية في بيئة سياسية واقتصادية واجتماعية تعاني من عدم الاستقرار منذ سنوات طويلة وحتى وقتنا الحاضر , فأنعكس ذلك سلباً على قرارتها المتعلقة بخدمة اسواقها وزبائنها من خلال توجهات وسلوكيات وقيم تسويقية اعتمدتها الادارة . وهدف البحث الى معرفة الفلسفة التسويقية التي تبنتها الادارة ومدى ملاءمتها لإمكانيات الشركة المادية والبشرية وظروفها البيئية الحالية تحت واقع ثقافة تسويقية سائدة في افكار وسلوكيات تلك الادارة ومرؤوسيها . ومن اجل تحقيق هذه الاهداف ثم تطوير مخطط فرضي يحدد طبيعة العلاقة بين ابعاد الثقافة التسويقية بعدّها متغيراً مستقلاً, وتوجهات الادارة تسويقياً بوصفها متغيرا معتمداً. فتمت صياغة واختبار فرضيات البحث باستخدام وسائل احصائية متقدمة ضمن البرامج الاحصائية (SPSS-22) تكوّن مجتمع البحث من متخذي القرارات الادارية والفنية والبالغ عددهم (242) فردا ووزعت استمارة الاستبانة بوصفها اداة رئيسة في جمع البيانات على (150) فرداً من المديرين ومعاونيهم ورؤساء الاقسام والشعب فضلاً عن بعض بيانات الشركة لدعم الاستبانة . وتوصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات كان من اهمها الآتي : 1. ان ادارة الشركة حريصة على تطبيق معايير وقيم لثقافة تسويقية بأبعاد قائمة على تشجيع الابتكارات وانشاء اتصالات وعلاقات شخصية وتحسين جميع أنواع خدماتها لتحويل آراء زبائنها لصالح الشركة في المستقل القريب . 2. تركز الادارة على تطوير اسواقها المخدومة حالياً وتفكر بالانتقال الى خدمة أسواق جديدة وتقديم خدمات متنوعة لاحقاً. 3. تتبنى ادارة الشركة في توجهاتها التسويقية الحالية فلسفة التوجه نحو البيع مرجحة هذه الفلسفة على الفلسفات والتوجهات التسويقية الاخرى . مما يعني اهتمام ادارة الشركة ببيئتها الداخلية اكثر من اهتمامها ببيئتها الخارجية . وتقدم البحث بمجموعة من التوصيات من اهمها : 1. ضرورة قيام الادارة بنشر الثقافة التسويقية بين صفوف العاملين من خلال اللقاءات والندوات وتفعيل دور العلاقات العامة في الشركة ومن ثم مراقبة سلوكهم اليومي للوقوف على مدى تطبيقهم للقيم والمعتقدات والافكار الخاصة بتلك الثقافة . 2. يفترض اعتماد فلسفة التوجه نحو التسويق والتسويق الاجتماعي أي الانطلاق من البيئة الخارجية لتحديد حاجات ورغبات الزبائن ومن ثم تقديم الخدمات التي تشبع تلك الحاجات ليتحقق بذلك التزام الشركة اتجاه مسؤوليتها الاجتماعية والاخلاقية .


Article
Evaluation the efficiency of nursing performance depended on standards of( W.H.O )Practical research in medical city office hospitals
تقويم كفاءة الاداء التمريضي على وفق معايير منظمة الصحة العالمية (W.H.O) بحث تطبيقي في مستشفيات دائرة مدينة الطب

Loading...
Loading...
Abstract

This research a mining at evaluation the efficiency of the nursing performance depended on standards of W.H.O. via application standards of W.H.O on the nursing personnel in medical city office, in light of it, it has design world evaluation list, and a sample was chosen from the nursing personnel in given researched the organization whom they are evaluated according to the standards of W.H.O for the nursing performance included of ten standards, divided in to 45 question , besides the evaluation list, the researcher get assistance of some tools of collection information via actual checking and personal interviews, a number of statistical means were used to manipulate these information such as the mean. Standard deviation, percentage, hypothetic mean, and liaison of perason was used and Spare man correction equation and Alfa coefficient for the external adhesion. And depending on research variables standards and indentifying them , and examine the liaison relation and the effect and differences among them, the researcher has reached to a number of conclusions most important of which non-existence of organizational standards in the researched organization in the nursing performance , and non-existence of administration experience in most of the nursing personnel via making decision and the ability of to form team and to solve the problems and the organization point of view was translatedيهدف هذا البحث الى تشخيص و تقويم كفاءة الاداء التمريضي على وفق معايير منظمة الصحة العالمية (W.H.O). من خلال تطبيق معايير منظمة الصحة العالمية على الملاك التمريضي في دائرة مدينة الطب , وفي ضوئه تم تصميم قائمة تقييم عالمية , و تم اختيار عينة من الملاكات التمريضية في المنظمة المبحوثة التي تم تقييمهم بحسب معايير منظمة الصحة العالمية للأداء التمريضي والمكونة من (10) معايير مقسمة على (45) سؤال . والى جانب قائمة التقييم استعان الباحث ببعض ادوات جمع المعلومات من خلال المشاهدات الفعلية و المقابلات الشخصية , و قد تم استعمال العديد من الوسائل الاحصائية لمعالجة المعلومات المطلوبة مثل الوسط الحسابية , الانحراف المعياري , النسب المئوية , الوسط الفرضي , وتم استخدام معامل ارتباط بيرسون , ومعادلة سبيرمان براون التصحيحية و معامل الفا للاتساق الخارجي . وبناءً على قياس متغيرات البحث وتشخيصها , واختبار علاقات الارتباط والتأثير والفروق فيما بينها, توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها عدم و جود معايير اداء التمريضي في المنظمة المبحوثة , وعدم وجود خبرة ادارية في اغلب الملاكات التمريضية من خلال صنع القرار و القدرة على بناء الفريق و حل المشكلات و ترجمة رؤية المنظمة .


Article
factors determining pricing strategies in Iraqi business market – on analytic study in a number of industrial sector companies
دراسة اثر العوامل المحددة لإستراتيجية التسعير في السوق الصناعية – بحث تحليلي في عدد من الشركات الصناعية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Pricing has an important position among the elements of marketing mixture (4ps) as it represents revenues that in turn represent one of the important pillars' for resources affecting on organizations sustainability and development , and the failure in determining prices and their strategies has a dangerous effect on the organizations reality and future as a whole . from this point, this is what from the focus of the research problem,which centered on how to get companies to critical price that satisfies customers and achieve corporate objectives. This study is considered important because of pricing importance as it represents the resource that contributing in achieving companies objectives (under research ) and enhancing their effectiveness , competition and position in the market . a number of industrial sector companies are chosen ; and the test of correlation and effect hypotheses for pricing strategy are adopted in this study . the sample tested is of the managers of industrial sector of ( Al- zawraa General company , Iraqi cement company , modern dyes company , General construction company , and chemical industries company ) . data is collected of (102 ) managers of the companies management , and questionnaire is used as an essential tool for data collection , in addition to that , personal interviews are made in the companies for the study sample . a number of computerized statistical techniques in spss system are used for handling data , and the factors effecting in them and their determinants . The most important conclusions of this study are , the companies lack for marketing departments , their pricing strategies are not clear , there is an effect of lawful and government factors on pricing directions . the study has recommended the necessity of decreasing government constraints on pricing for these companies, and choosing clear strategies suitable for the market and competition. يحتل التسعير مكانه مهمة من بين عناصر المزيج التسويقي (4ps) لكونه يمثل جانب الإيرادات فيها والتي بدورها تمثل احد الركائز المهمة من الموارد المؤثرة في بقاء ونمو وتطور المنظمات , وان الإخفاق في تحديد مستويات الأسعار واستراتيجياته له أثارا خطيرة على واقع ومستقبل المنظمات اجمع , وهذا ماشكل محور مشكله البحث التي تتمحور حول كيف تصل الشركات الى السعر الحرج الذي يرضي الزبائن ويحقق اهداف الشركات وتستمد هذه الدراسة أهميتها من أهميه الأسعار بوصفها تمثل المورد الذي يساهم في تحقيق أهداف الشركات التي تم بحثها ويعزز فاعليتها وتنافسيتها ومكانتها في السوق . وقد تم اختيار عدد من شركات القطاع الصناعي كمجال للبحث وقد تبنى البحث اختبار فرضيات تأثير وارتباط في ستراتيجيه التسعير وجرى اختبار عينه من مديري القطاعات الصناعية وهي ( شركه الزوراء ألعامه , وشركه الاسمنت العراقية , وشركه الإصباغ ألحديثه , وشركه الانشائيه ألعامه , وشركه الصناعات الكيمائية ) , وقد جمعت البيانات من (102) من المديرين إدارات الشركات , واستخدمت استمارة الاستبانة بوصفها أداه أساسيه لجمع البيانات فضلا عن المقابلات الشخصية بالشركات عينه الدراسة . ومن اجل معالجه تلك البيانات , وتم استخدام مجموعه من الأساليب الاحصائيه المحوسبة في نظام SPSS لمعالجة البيانات والعوامل المؤثرة فيها ومحدداتها .. وان أهم الاستنتاجات التي تبلورت هي افتقار الشركات إلى أقسام للتسويق وعدم وضوح استراتيجيات التسعير فيها وتأثير العوامل القانونية والحكومية في اتجاهات التسعير , وأوصت الدراسة بضرورة تقليل القيود الحكومية على هذه الشركات في مجال التسعير واختيار استراتيجيات واضحة تتناسب مع طبيعة السوق والتنافس .


Article
Strategic Risk's Variation as a function of Competitive Intelligence Investment - An applied research on some Iraqi's manufacturing Companies –
تباين المخاطرة الاستراتيجية دالة لاستثمار الذكاء التنافسي - بحث تطبيقي في عدد من الشركات الصناعية العراقية –

Loading...
Loading...
Abstract

The main aim of this research has been associated with the study of relationship between competitive intelligence and strategic risk, and to deduct their specific trends, which are interpreted as predicted by research hypotheses according to a review of literature including prior studies. The basic theme of these hypotheses is related to the probability that declining levels of strategic risk and competitive positions of industrial companies is dependent upon the growing capacity to stay ahead of competitors in the market. A purposive non-random sample has selected consisting of (30) thirty Iraqi industrial joint stock companies listed on the Iraq Stock Exchange along a time horizon lasted (10) years (2003-2012). Variables were measured and analyzed, both financially and statistically, on the level of description and interpretation using the ordinal approach for building a probabilistic transition matrices towards estimating strategic risk levels. Moreover, a number of statistical tools has used for statistical description, interpretation and inference, which are measures of central tendency, dispersion, correlation and regression respectively. The required mathematical analyses on companies' data and the four research's hypotheses have tested and conducted on the sample studied after being classified into three minor ones. Then, it has reached to many conclusions confirm research's hypotheses in their prediction on the ability of competitive intelligence, with the resulting investment returns, to interpret the varying levels of strategic risk. A number of recommendations have proposed initiating the need to monitor the movements of competitors and analyze their responses to customers in a dynamic environment. The research has also proposed a number of future works that may exceed the current determinants or being prepared on other designs as a continuous scientific investigation for studying interrelationships of phenomena. إقترن الهدف الرئيس من البحث بدراسة العلاقة المتوقعة بين الذكاء التنافسي والمخاطرة الأستراتيجية طبقاً لما أسفرت عنه مراجعة الأدبيات على مستوى النظرية ، بما فيها الدراسات السابقة ذات الصلة ، وإستنباط إتجاهاتها المحددة بقوة التفسير التي تنبأت بها فرضيات البحث في مضمونها المرتبط بأحتمالية تراجع مستويات المخاطرة الأستراتيجية وتقدم المراكز التنافسية لعدد من الشركات الصناعية العراقية ، جرى إنتقاء عينة عمدية بطريقة المعاينة المقصودة غير العشوائية تألفت من (30) ثلاثين شركة عراقية صناعية مساهمة مدرجة في سوق العراق للأوراق المالية على طول الأفق الزمني للبحث والبالغ (10) سنوات (2012-2003) ، ومن ثم قياس المتغيرات وتحليلها ، مالياً وإحصائياً ، على مستوى الوصف والتفسير بأستعمال المنهج الترتيبي الممهد لبناء مصفوفات إنتقال إحتمالية ترتبط بتقدير مستويات المخاطرة الأستراتيجية ، علاوة على إستعمال عدد من أدوات الوصف والأستدلال الأحصائيين تتقدمها مقاييس النزعة المركزية والتشتت بالنسبة الى نتائج الوصف الأحصائي ، والأرتباط والأنحدار على مستوى التفسير والأستدلال، وبعد إجراء التحليلات الرياضية المطلوبة على بيانات الشركات الخاصة بقياسات المتغيرين المدروسين ، المالية والأحصائية ، وإختبار فرضيات البحث الأربع في عينته المدروسة بعد تقسيمها على ثلاث عينات فرعية على أساس حجم كل منها ، وجرى التوصل الى عدد من الأستنتاجات العملية تؤكد صحة فرضيات البحث وما تنبأت به حول تفسير الذكاء التنافسي ، بعوائد الأستثمار المترتبة عليه ، تباين مستويات المخاطرة الأستراتيجية بقوتها وإتجاهاتها المتوقعة ، ومن ثمَّ خروج البحث بعدد من التوصيات الموجهة صوب ضرورة رصد تحركات المنافسين وتحليل إستجاباتهم للزبائن مع دراسة حركية البيئة نفسها بعناصرها المتعددة ، ولم يخلو البحث كذلك من إقتراح بعض الدراسات المستقبلية التي لربما تتجاوز محددات البحث الحالي أو يجري إعدادها على وفق تصاميم أخرى في طريق التحقيق العلمي المتواصل في دراسة أصل الظواهر وطبيعة العلاقات الكامنة في ما بينها .


Article
High Commitment Management and their Impact in Organizational Excellence Afield Research for opinions a sample of managers in the company general Alfurat for chemical industries Babylon
أدارة الالتزام العالي ودورها في تحقيق التفوق ألمنظمي بحث استطلاعي لأراء عينة من المديرين في شركة الفرات العامة للصناعات الكيماوية بابل

Loading...
Loading...
Abstract

In its theoretical framework, this study dealt with the subjects of high commitment management and organizational excellence, as the study came in response to the growing developments and changes in the fields of management. It includes an analysis of correlation and effect between high commitment management, which has been attracting a lot of attention recently due to the intensifying rivalry between organizations because of certain external factors like globalization and world markets liberation, and its effect in achieving organizational excellence. The practical framework, on the other hand, dealt with the analysis of correlation and effect between the study's variables. The problem of the study achieving excellence in performance by pushing for developing workers' skills as well as granting such workers the power to take part in the decision-making process in order to achieve organizational excellence. The study relied on a number of major and secondary hypotheses related to the existence of a moral relationship between high commitment management and organizational excellence. The study concluded that high commitment management has a positive effect on organizational excellence, and this is compatible with the statistical framework of the study's hypotheses. The current study recommends the adaptation of high commitment management in organizations that underwent the study in order to achieve the companies' vision, strategy and goals. تبنى البحث في إطاره النظري موضوع إدارة الالتزام العالي ، والتفوق ألمنظمي إذ جاءت هذه الدراسة تبعاً للتطورات والتغيرات البيئية المتسارعة في مجالات الإدارة ، و تضمن تحليل الارتباط والأثر بين إدارة الالتزام العالي . الذي زاد التركيز عليه بعد ازدياد حدة المنافسة بين المنظمات والتي فرضتها عليها عوامل البيئة الخارجية من العولمة وتحرير الأسواق العالمية ، وأثره في تحقيق التفوق ألمنظمي . أما الإطار العملي من البحث فقد تضمن تحليل علاقات الارتباط والأثر بين متغيرات البحث ، وقد ركزت مشكلة البحث على حدة المنافسة التي خلقت الحاجة لإدارة ذات قدرة على تحقيق التفوق في الأداء بالحث على تطوير مهارات العاملين ، وتحفيزهم ومنحهم الصلاحيات للاسهام في عملية اتخاذ القرارات التي تخص المنظمة لتحقيق التفوق ألمنظمي. واعتمد البحث على مجموعة من الفرضيات الرئيسة والفرعية والخاصة بوجود علاقة معنوية بين إدارة الالتزام العالي ، والتفوق ألمنظمي . وقد توصلت نتائج الدراسة إلى أن أدارة الالتزام العالي له تأثير ايجابي في التفوق ألمنظمي وهذا ما يدعم الصياغة الإحصائية لفرضيات الدراسة. وتوصي الدراسة الحالية بضرورة عمل المنظمات المبحوثة بممارسات إدارة الالتزام العالي لتحقيق رؤية الشركة وإستراتجيتها وأهدافها.


Article
The Role of SMEs in Economic Development in Jordan: The Case of Al Hassan Industrial Estate
دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في التنمية الاقتصادية في الأردن: حالة دراسية ( مدينة الحسن الصناعية/اربد)

Authors: احمد صالح الهزايمة
Pages: 231-248
Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed at highlighting the role of small and medium enterprises in bringing about economic development in Jordan. The study examined the impact of the number, size of investment and the number of jobs provided by these enterprises on the rate of growth in gross domestic product (GDP) as an indicator for economic development. To achieve its objectives, the study adopted descriptive and quantitative analysis. A linear multi regression model was developed with a growth rate of GDP as dependent variable and the number of institutions, size of investment, and the number of job opportunities as independent variables. The study concluded that each increase by one small or medium enterprise lead to an increase in the rate of growth of GDP by 0.46% , and each increase by one million dinars in the volume of investment in small and medium enterprises lead to an increase in the rate of output growth GDP by 0.23% and every increase of one job opportunity in the small and medium enterprises lead to an increase in the rate of GDP growth by 0.04% . Finally, the study made a set of recommendations in this area such as the need to provide adequate support for small and medium enterprises especially in the field of finance and the need to increase the size of the investment to enhance the economic development in Jordan. هدفت هذه الدراسة إلى إبراز دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في إحداث التنمية الاقتصادية في الأردن من خلال مجموعة من المعايير المعتمدة لهذه الغاية وذلك بهدف اختبار وتحليل الأثر التنموي لهذه المؤسسات. وقد بحثت الدراسة أثر كل من عدد هذه المؤسسات وحجم الاستثمار فيها وعدد فرص العمل التي توفرها هذه المؤسسات على معدل النمو في الناتج المحلي الإجمالي بوصفه أحد المعايير المعبرة عن التنمية الاقتصادية. ولتحقيق أهداف الدراسة تم اعتماد أسلوب التحليل الإحصائي الوصفي والكمي في تحليل بيانات الدراسة التي تم الحصول عليها، كما اعتمدت الدراسة على أسلوب التحليل الاستقرائي, كما تم بناء نموذج انحدار خطي متعدد اعتمد فيه معدل النمو في الناتج المحلي الإجمالي مؤشرا للتنمية الاقتصادية كمتغير تابع وعدد المؤسسات وحجم الاستثمار وعدد فرص العمل كتغيرات مستقلة وذلك بهدف التعرف على الاتجاهات الزمنية لتطور المتغيرات الإحصائية موضع الدراسة خلال فترة محددة من الزمن. خلصت الدراسة إلى أن كل زيادة بمقدار مؤسسة واحدة في عدد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تؤدي إلى زيادة في معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي كمؤشر للتنمية الاقتصادية بمقدار 0.46%، وأن كل زيادة بمقدار مليون دينار في حجم الاستثمار في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تؤدي إلى زيادة في معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي بمقدار 0.23%، وأن كل زيادة بمقدار فرصة عمل واحدة في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تؤدي إلى زيادة في معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي بمقدار 0.04%. وأخيرا تقدمت الدراسة بمجموعة من التوصيات في هذا المجال أهمها ضرورة توفير الدعم الكافي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ولاسيما في مجال التمويل والعمل على زيادة عددها وتوسيع حجوم الاستثمارات فيها مما يعني تطور هذه المؤسسات وزيادة اسهامها في تحقيق التنمية الاقتصادية المنشودة.


Article
The effect of Layout in measuring customer satisfaction (patients) using (Servicescape) model
قياس تأثير الترتيب الداخلي في رضا الزبائن(المرضى) بأستعمال نموذج سيرفس سكيب (Servicescape)

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to identify the impact of the Layout Ghazi al-Hariri hospital for surgery specialist on customer satisfaction (patients) using the model (Servicescape), the problem of the research represented in the extent to which the hospital management design of the service and Layout hospital aesthetic and functional aspects that fit patients for therapeutic and nursing services , and used the developer scale by (Miles et al., 2012) for data collection, which includes the independent variable in (17) items distributed in three dimensions (Facility aesthetics , hospital cleanliness, and the Layout accessibility ) The dependent variable is the satisfaction of customers (patients) which includes 10 Items, and research involved patients admitted in different hospital departments and by 129 patients, were verified validity and reliability of the scale, and used several methods of statistical to get the results such as mean and standard deviation and test (Z) to see a significant correlation between the two variables and test ((F) test to know the moral of this influence and the use of statistical software (SPSS) version twenty one, The research found several conclusions from them, showing that there is an inconsistency between the colors of the walls and the floor, which is reflected on the aesthetics of the hospital and especially in the design of the Layout of the service task to be functional and attractive to customers (patients) at the same time, and that the hospital does not respect the exploitation of space this property hospital corridors to take advantage of them to break customers (patients) and thus places available to them to rest, and in particular they are of different pathological conditions, and recommended Find the need to pay particular attention to harmonically colors, especially the colors of the walls and floor of what for these aspects of the important implications of preferring to stay comfortable feeling to customers (patients) to try to take advantage of available spaces such as corridors to put comfortable chairs to sit sick while traveling inside the hospital to receive treatment services يهدف هذا البحث الى التعرف على تأثير الترتيب الداخلي لمستشفى غازي الحريري للجراحات التخصصية على رضا الزبائن (المرضى) بأستعمال نموذج سيرفس سكيب (Servicescape) ,أما مشكلة البحث فتمثلت في مدى مراعاة إدارة المستشفى في تصميم الخدمة والترتيب الداخلي للمستشفى للنواحي الجمالية والوظيفية التي تلائم حصول المرضى على الخدمات العلاجية والتمريضية , واستعمل المقياس المقدم في دراسة مايلز وآخرونMiles et al,2012)) لجمع البيانات , والذي يتضمن المتغير المستقل فيه (17) فقرة موزعة على ثلاث ابعاد ( النواحي الجمالية للمستشفى , نظافة المستشفى , واتاحية الترتيب الداخلي للوصول ) أما المتغير التابع فهو رضا الزبائن(المرضى) والذي يتضمن (10) فقرات , وشمل البحث المرضى الراقدين في اقسام المستشفى المختلفة وبواقع (129) مريض , وتم التحقق من صدق وثبات المقياس , واستعملت اساليب احصائية عدة للحصول على النتائج كالوسط الحسابي والانحراف المعياري واختبار (Z) لمعرفة معنوية العلاقة الارتباطية بين المتغيرين واختبار ((F لمعرفة معنوية التأثير بين المتغيرات , وباستعمال البرنامج الاحصائي (SPSS) الاصدار الحادي والعشرين , وتوصل البحث لعدة استنتاجات منها, تبين ان هنالك عدم تناسق ما بين الوان الجدران والارضية مما ينعكس على النواحي الجمالية للمستشفى وخصوصاﹰ ان هذه الخاصية مهمة جداﹰ في تصميم الترتيب الداخلي للخدمة ليكون وظيفي وجذاب للزبائن (المرضى), كما ان المستشفى لاتراعي بشكل كافي استغلال مساحات ممرات المستشفى للاستفادة منها لاستراحة الزبائن (المرضى) وبالتالي تتوفر لهم أماكن للراحة وخصوصاﹰ انهم من الحالات المرضية المختلفة , واوصى البحث بضرورة الاهتمام بشكل خاص بتناسق الالوان وخصوصاﹰ الوان الجدران والارضية لما لهذه الجوانب من انعكاسات مهمة على تفضيل البقاء والشعور بالراحة للزبائن (المرضى) ومحاولة الاستفادة من المساحات المتاحة كالممرات لوضع كراسي مريحة لجلوس المرضى أثناء انتقالهم داخل المستشفى لتلقي الخدمات العلاجية.


Article
Performance evaluation of small and medium-sized enterprises according to the entrance of the scorecard applied study in company Al fadly for construction industries
تقييم اداء المشاريع الصغيرة على وفق مدخل بطاقة الاداء المتوازن دراسة تطبيقية في شركة الفضلي للصناعات الانشائية

Loading...
Loading...
Abstract

The research Aim is to provide support to small enterprises by providing tools that enable measurement and test their performance and identifying weaknesses and work on them is determined by the problem of searching using traditional assessment methods for small projects with only financial performance measurement standards that do not provide a complete picture of the performance of these projects so use the balanced scorecard the four pillars (financial, customer, learning and growth, and internal processes) and identify deviations and work on them through the use of the outputs of the programme (probe), PROmoting Business Excellence-PROBE), which It is a model of performance evaluation, with which you can develop performance company, and a research tool in the roots of the problems and poor performance), the importance of research demonstrated through its application in evaluating the company's performance considered as well as learn how successful small businesses in managing their work and find out how their To achieve its goals. Methods used in the research programme has been used (probe), which includes the four perspectives of the balanced scorecard used in evaluation and on the basis of which it was the analysis of the results obtained. The research has reached a set of conclusions which, in some aspects of the scorecard and perspectives of b (level of financial performance, customer growth impairment, impaired the performance of the management company for the planning function, particularly in the management of its internal operations, and therefore not to manage its resources efficiently, and found out that most small businesses rely significantly on traditional financial indicators in gauge and see their performance which gives a clear picture of its performance. On the basis of these conclusions, built a set of recommendations including the need for a serious and rapid adjustments to those aspects, as well as the success of SME needs to know and embrace the culture of the balanced scorecard in General, and specific research particularly, the need to create a local program to assess performance, special balmo'ossat Iraqi Government to measure and see the performance of small enterprises in the country for various sectorsهدف البحث الى تقديم الدعم للمشاريع الصغيرة من خلال توفير الادوات التي تمكن من قياس أداءها ومعرفة نقاط الضعف والعمل على معالجتها وتتحدد مشكلة البحث بأستخدام طرائق التقييم التقليدية للمشاريع الصغيرة متمثلة بمعايير قياس الاداء المالي فقط التي لا تعطي صورة كاملة عن اداء تلك المشاريع لذا تم استخدم بطاقة الاداء المتوازنة بمحاورها الاربعة ( المالي ، الزبون ، التعلم والنمو ، والعمليات الدخلية ) وتحديد الانحرافات والعمل على معالجتها من خلال استخدام مخرجات برنامج (probe ) ،PROmoting Business Excellence-PROBE) ) الذي هو أنموذج لتقييم الأداء ، اذ من خلاله يمكن تطوير اداء الشركة ، كما أنه أداة للبحث في جذور المشكلات والأداء الضعيف) ،اما اهمية البحث فبينت من خلال تطبيق ذلك البرنامج في تقييم اداء الشركة المبحوثة وكذلك معرفة مدى نجاح المشاريع الصغيرة في ادارة اعمالها ومعرفة مدى قدرتها على تحقيق اهدافها. اما الاساليب المستخدمة بالبحث فقد استخدم برنامج (probe ) الذي يتضمن المنظورات الاربعة لبطاقة الاداء المتوازن المستخدمة في التقييم والتي على اساسها تم تحليل النتائج التي حصلنا عليها. وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها ، ضعف بعض جوانب منظورات بطاقة الاداء المتوازن والمتمثلة ب(مستوى الاداء المالي ، ضعف في مستوى نمو الزبون ، ضعف في أداء أدارة الشركة لوظيفة التخطيط لاسيما في أدارتها لعملياتها الداخلية ، وبرز ذلك في عدم ادارة مواردها بكفاءة ، وتبين ان اغلب المشاريع الصغيرة تعتمد وبشكل كبير على المؤشرات المالية التقليدية فقط في قياس ومعرفة ادائها مما يعطي صورة غير واضحة عن ادائها. وعلى اساس هذه الاستنتاجات بنيت مجموعة من التوصيات واهمها ضرورة القيام باجراء تعديلات جدية وسريعة لتلك الجوانب ، وكذلك يحتاج نجاح المشاريع الصغيرة الى معرفة وتبني ثقافة بطاقة الاداء المتوازن بشكل عام , وعينة البحث بشكل خاص، ضرورة انشاء برنامج محلي لتقييم الاداء , خاص بالمؤوسسات الحكومية العراقية لقياس اداء المشاريع الصغيرة في البلد لمختلف القطاعات.


Article
modes of Knowledge acquisition and their reflections on the tacit knowledge A field study in Tuz General Hospital
أساليب الاكتساب المعرفي وانعكاسها على المعرفة الضمنية بحث ميداني في مستشفى طوز العام

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to knowledge the extent of the application of Tuz General Hospital to the concept of tacit knowledge dimensions (mental models, intuition, experience, skill) and methods of acquiring knowledge dimensions (training, job rotation, work teams) and the measurement and analysis of the link and the kind of impact between the methods of acquiring knowledge and tacit knowledge of the Angels nursing in the researched hospital, and was the questionnaire primary means of collecting information adopted by the researcher that, the research sample of (90) individuals, including the Angels nursing, has been using the statistical program spss for the purpose of conducting statistical treatments, and through the diagnosis and measurement of research variables, and test the influence and differences relations among themselves, was reached to a set of conclusions was the most important, is affected by a dimension of intuition and experience a high level of after job rotation to the variable methods of acquisition, because the work of job rotation is gaining the nurse varied experiences as transmitted in the corridors of the hospital, came to work the level of high dimension skill Effect teams and the nature of collective action in facilitating and speed the acquisition of highly skilled and participation within the same team, and affects the training of high level and more on the mental models that in the training process is more than a mental model was taken to the nurse, gave the researcher a set of recommendations, most notably, to disseminate the concept of acquiring knowledge among all cadres of nursing and assimilated to acquire meaning and make it part of the culture of the organization through job rotation, and the development of training programs in quality and quantity of nursing staffs for the purpose of raising the quality and efficiency of their performance in a manner that allows subscribers to this intensive programs learn about the latest developments in the professional work. يهدف هذا البحث الى معرفة مدى تطبيق مستشفى طوز العام لمفهوم المعرفة الضمنية بأبعادها (النماذج الذهنية، الحدس، الخبرة، المهارة ) واساليب اكتساب المعرفة بأبعادها (التدريب، التناوب الوظيفي، فرق العمل) وقياس وتحليل مدى الارتباط ونوع التأثير بين اساليب اكتساب المعرفي والمعرفة الضمنية للملاكات التمريضية في مستشفى المبحوثة، وكانت الاستبانة الوسيلة الرئيسة لجمع المعلومات التي اعتمدها الباحث ، بلغت عينة البحث (90) فردا شملت الملاكات التمريضية، وقد تم استخدام البرنامج الإحصائيspss لغرض اجراء المعالجات الاحصائية، ومن خلال تشخيص وقياس متغيرات البحث ، واختبار علاقات التأثير والفروق فيما بينها، تم التوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها، يتأثر بعدا الحدس والخبرة بمستوى عالٍ لبعد التناوب الوظيفي لمتغير اساليب الاكتساب لان عمل التناوب الوظيفي هو كسب الممرض خبرات متنوعة حسب تنقله في ردهات المستشفى، وجاء فرق العمل بمستوى تأثير عالي لبعد المهارة وذلك طبيعة العمل الجماعي في تسهيل وتسريع اكتساب المهارة العالية ومشاركتها ضمن فريق العمل الواحد، ويؤثر تدريب بمستوى عالٍ واكثر على النماذج الذهنية لأنه في عملية تدريب يتم نقل اكثر من نموذج الذهني الى الممرض، وقد قدم الباحث مجموعة من التوصيات أبرزها، العمل على نشر مفهوم اكتساب المعرفة بين جميع الملاكات التمريضية واستيعابهم لمعنى اكتساب وجعله جزءاً من ثقافة المنظمة من خلال التناوب الوظيفي، وتطوير برامج التدريب كماً ونوعاً للملاكات التمريضية لغرض رفع جودة وكفاءة أدائهم على نحو يتيح للمشتركين في هذه البرامج المكثفة الاطلاع على آخر المستجدات في العمل المهني.


Article
Period of Creative Behavior for personin in Achieving Entrepreneurial for The new Organaization
دور السلوك الإبداعي للإفراد في تحقيق ريادة المنظمات الحديثة دراسة استطلاعية في الشركة العامة للصناعات الصوفية في بغداد

Authors: عالية جواد محمد علي
Pages: 316-335
Loading...
Loading...
Abstract

Experienced organizations in recent years, significant challenges , especially with the spread of economic globalization, making it required to provide new and better through experience , creativity and innovation to achieve the quality and high-quality products of all kinds , in order to achieve the objectives of the study and to answer its questions tested the study in the woolen Industries sector in Baghdad . The study was applied to a sample of 30 people in the senior management and the middle and lower in the company (managers of sections , and managers of people , and managers of the units , and office managers ) and for the processing of data and information used several statistical methods and extracted results using software (SPSS), where the study found to a set of Conclusions wich hold of the mane variables (Creative Behavior and entrepreneurial organizations ) In the company researched and the existence of relationships significant correlation with each other, as well as having a significant effect of the variable behavior creative in achieving the leadership of the company, and these results were contrary to the hypotheses developed for the study, and the study was presented a set of proposals notably the continuation of the departments attention creators and adopt their ideas and suggestions and develop their abilities in the company to achieve leadership and excellence among local and international companies to compete with other proposals are important for the departments of companies that aim to achieve a leading position in its field. واجهت المنظمات في السنوات الأخيرة تحديات كبيرة خاصة مع انتشار العولمة الاقتصادية ما جعلها مُطالبة بتقديم الجديد والأفضل وذلك عن طريق الخبرة والإبداع والابتكار لتحقيق الجودة والنوعية العالية في المنتجات بكافة أنواعها, وﻤــن اﺠــل ﺘﺤﻘﻴق أﻫداف الدراﺴﺔ واﻹجابة ﻋن تساؤﻻﺘﻬﺎ اﺨﺘﺒرت الدراﺴﺔ ﻓﻲ ((ﻗطﺎع الصناعات الصوفية)) ﻓـﻲ بغداد. طﺒﻘت الدراﺴﺔ على عينة ﻤﻜوﻨﺔ ﻤن (30) شخص في المستويات الإدارية العليا والمتوسطة والدنيا ﻓــﻲ الشــركة (مديري ألأقسام، وﻤـــديري الشـــﻌب، وﻤـــديري الوﺤـــدات، وﻤـــدراء المكاﺘـــب). وﻷﺠــل ﻤﻌﺎلجــﺔ البيانات والمعلوﻤــﺎت اﺴــﺘﻌﻤﻠت العدﻴــد ﻤــن اﻷساليب الإحصائية واﺴﺘﺨرﺠت النتاﺌﺞ ﺒﺎﺴﺘﺨدام البرﻨﺎﻤﺞ الحاﺴوﺒﻲ (SPSS ) حيث ﺘوﺼـﻠت الدراﺴـﺔ الى ﻤﺠﻤوﻋـﺔ ﻤـن اﻻستنتاجات تتعلق بالمتغيرات الرﺌﻴﺴــﺔ (السلوك الإبداعي وريادية المنظمات ) ﻓــﻲ الشــركة المبحــوثة مع وﺠــود ﻋﻼﻗــﺎت ارﺘﺒــﺎط معنوية ﻓﻴﻤﺎ ﺒﻴﻨﻬﺎ , كذلك وﺠود أﺜر ﻤﻌﻨوي لمتغير السلوك الإبداعي في تحقيق ريادية الشركة، وﻫذﻩ النتــﺎﺌﺞ ﺠــﺎءت مخالفة للفرﻀــﻴﺎت الموضوعة للدراسة , وﻗـدﻤت الدراﺴـﺔ ﻤﺠﻤوﻋﺔ ﻤﻘﺘرﺤﺎت أﻫﻤﻬﺎ استمرار الإدارات بالاهتمام بالمبدعين وتبني أفكارهم ومقترحاتهم وتطوير قدراتهم ﻓﻲ الشركة لتحقيق الريادة والتميز بين الشركات المحلية والعالمية المنافسة ﻤﻊ ﻤﻘﺘرﺤﺎت أﺨرى ﺘﻌد مهمة بالنسبة لإدارات الشركات التي تهدف لتحقيق الريادة في مجال عملها .


Article
تحليل العلاقة بين تجارة العراق الخارجية والنمو الأقتصادي (2013-1980)

Loading...
Loading...
Abstract

This study highlights the importance of Iraq in the analysis of foreign trade and economic growth for the period (1980 - 2013) is an attempt to determine the equilibrium relationship long term and short term between these two variables were used ARDL model to explain the economic relationship between the two variables. To achieve the objectives of the research has been the standard model estimate after testing the stability of exports X data series, and imports M, and GDP current prices, and exchange rate EXR, and verify the existence of a joint integration relationship between these variables. In order to achieve the objectives of the research it has included Find two chapters: the first chapter included theoretical framework of foreign trade and economic growth in Iraq, while the second quarter included the theoretical framework of the standard model, analyze and measure the relationship between economic variables used. The results showed the existence of a long-run equilibrium relationship between short-term and all of the foreign trade balance of trade represented by X / M dividing exports to imports and exchange rate EXR and gross domestic product (GDP) This is consistent with economic theory is consistent with the objectives of the research. تبرز أهمية هذه الدراسة في تحليل تجارة العراق الخارجية والنمو الأقتصادي 2013-1980)) وهي محاولة لتحديد العلاقة التوازنية طويلة الأجل وقصيرة الاجل بين هذين المتغيرين حيث تم أستخدام نموذج ARDL لتفسير العلاقة الأقتصادية بين المتغيرين. ولتحقيق أهداف البحث فقد تم تقدير النموذج القياسي بعد أختبار مدى أستقرارية سلسلة بيانات الصادراتX ، والأستيرادات M ، والناتج المحلي الأجمالي GDP ، وسعر الصرف EXR ، والتحقق من وجود علاقة تكامل مشترك بين هذه المتغيرات. وتحقيقاً لأهداف البحث فقد تضمن البحث فصلين: تضمن الفصل الأول الأطار النظري للتجارة الخارجية والنمو الأقتصادي العراق ، بينما تضمن الفصل الثاني الأطار النظري للنموذج القياسي وتحليل وقياس العلاقة بين المتغيرات الأقتصادية المستخدمة. وقد أوضحت النتائج وجود علاقة توازنية طويلة وقصيرة الأجل بين كل من التجارة الخارجية التي تمثلت بالميزان التجاري X/M بقسمة الصادرات على الأستيرادات وسعر الصرف EXR والناتج المحلي الأجمالي GDP وهذا يتفق مع النظرية الأقتصادية ويتفق مع أهداف البحث.


Article
النفط العراقي بين جولات التراخيص والتنمية المُستدامة – مع اشارة الى تجربة النرويج

Loading...
Loading...
Abstract

Oil is the most important natural resources in Iraq and represents the goal to others as well as Iraqi people. It is gift from God to all Iraqi people now and future. So we must maintain it and invest its revenue that achieve development in country and ensure the next generations' rights in it without external costs or negative externalities from extracted and invested it. The most problems that we attempt to solve by this research are the exhausted, environmental degradation and theft from next generation that produced with oil contracts between Iraq and foreign companies. From here was the main objective to explain these externalities and attempting planning sustainable development to our country without any negative externalities. The fundamental conclusion is existing many successful experiences in sustainable exploiting to depletion resources as Norway. Iraq may learn from these experiences to plan sustainable development policies to achieve development and maintain generation's rights in depletion resources. يعد النفط من اهم الموارد الطبيعية في العراق ، ويعد مطمع الاخرين وملاذ الشعب . وهو هبة الخالق للجميع من افراد الشعب العراقي ليس للجيل الحاضر فقط وانما للاجيال اللاحقة كذلك . لذا كان لابد من الحفاظ عليه او استثمار عوائده بالشكل الذي يحقق التنمية والتطور في البلاد مع ضمان حقوق الاجيال اللاحقة به وعدم تحميل البلاد تكاليف خارجية ناتجه عن استخراجه واستثماره . ان اهم المُشكلات التي نُحاول مُعالجتها عبر هذا البحث، هي الهدر والاستنزاف والتلوث البيئي والتجاوز على حقوق الاجيال والتي ترافق عقود التراخيص عبر جولاتها والتي اُبرمت بين الجانب العراقي وبين الشركات الاجنبية. ومن هنا جاء الهدف، وهو ابراز هذه الاثار غير الصريحة ومن ثم محاولة التنبيه لها ومحاولة بناء أستراتيجية تنموية مُستدامة للبلد عبر استثمار هذا المورد دونما اثار سلبية مُرافقة. وأن اهم استنتاج يُمكن استخلاصه من البحث، هو وجود تجارب عديدة نجحت في استغلالها المُستدام للمورد الناضب وحققت التنمية التي تصبوا اليها دونما اثار سلبية مُرافقة ومنها النرويج، ومن ثم يمكن للعراق الاستفادة من هكذا تجارب في رسم سياسات تنموية مُستدامة تنهض بواقعنا دونما اثار سلبية مُرافقة وبذات الوقت تُحافظ على حقوق الاجيال في المورد الناضب.


Article
Compared with Genetic Algorithm Fast – MCD – Nested Extension and Neural Network Multilayer Back propagation
مقارنة بين الخوارزمية الجينية Fast – MCD – Nested Extension والشبكة العصبية الارجاعية (الارتدادية ) Back Propagation

Loading...
Loading...
Abstract

The study using Nonparametric methods for roubust to estimate a location and scatter it is depending minimum covariance determinant of multivariate regression model , due to the presence of outliear values and increase the sample size and presence of more than after the model regression multivariate therefore be difficult to find a median location . It has been the use of genetic algorithm Fast – MCD – Nested Extension and compared with neural Network Back Propagation of multilayer in terms of accuracy of the results and speed in finding median location ,while the best sample to be determined by relying on less distance (Mahalanobis distance)has the study showed the efficiency of neural network in application which represented less distance and smaller determinant matrix of variance covariance compared with sample of Fast – MCD – Nested Extension . As for practical side has been 9 kinds of chemical and physical indicators for water pollution, the research covered all the provinces of Iraq except Kardistan region and ten month of the year in 2013 and sample size of 898 تناول البحث استخدام الطرق اللامعلمية الحصينة في تقدير موقع الوسيط وذلك بالاعتماد على اصغر محدد لمصفوفة التباين والتباين المشترك لنموذج انحدار متعدد المتغيرات ، ونظرا لوجود القيم الشاذة وزيادة حجم العينة ووجود اكثر من بعد لنموذج انحدار متعدد المتغيرات لذا يكون من الصعوبة ايجاد موقع الوسيط . فقد تم استخدام الخوارزمية الجينية Fast – MCD- Nested Extension ومقارنتها مع الشبكة العصبية الارجاعية (الارتدادية ) Back Propagation متعددة الطبقات من حيث دقة النتائج والسرعة في ايجاد موقع الوسيط ، اما افضل عينة يتم تحديدها من خلال الاعتماد على اقل مسافة ( مهلنوبس Mahalanobis Distance ) وقد اظهرت الدراسة كفاءة الشبكات العصبية في التقدير التي تمثلت باقل مسافة واصغر محدد لمصفوفة التباين والتباين المشترك ومقارنة التباين مع تباين العينة التي تم تحديدها باستخدام الخوارزمية الجينية Fast – MCD- Nested Extension . اما الجانب التطبيقي فقد تم استخدام 9انواع من المؤشرات الكيمياوية والفيزياوية المسببة لتلوث مياه الشرب ، فقد شمل البحث محافظات العراق كافة عدا اقليم كردستان ولعشرة اشهر لسنة 2013 ولحجم عينة 898 .


Article
Proposed method to estimate missing values in Non - Parametric multiple regression model
أسلوب مقترح في تقدير القيم المفقودة في نموذج الانحدار المتعدد اللامعلمي

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we will provide a proposed method to estimate missing values for the Explanatory variables for Non-Parametric Multiple Regression Model and compare it with the Imputation Arithmetic mean Method, The basis of the idea of this method was based on how to employ the causal relationship between the variables in finding an efficient estimate of the missing value, we rely on the use of the Kernel estimate by Nadaraya – Watson Estimator , and on Least Squared Cross Validation (LSCV) to estimate the Bandwidth, and we use the simulation study to compare between the two methodsفي هذا البحث سوف نقدم أسلوب مقترح في تقدير القيم المفقودة لمشاهدات المتغيرات التوضحية لنموذج الانحدار المتعدد اللامعلمي ومقارنتها مع طريقة التعويض بالوسط الحسابي، أن أساس فكرة هذا الأسلوب أستندت الى كيفية توظيف العلاقة السببية بين المتغيرات في ايجاد تقدير كفوء للقيمة المفقودة، معتمدين في ذالك على استعمال تقدير Kernel والمتمثل بمقدر Nadary - Watson وعلى طريقة المربعات الصغرى للعبور الشرعي LSCV في تقدير المعلمة التمهيدية، ومستخدمين اسلوب المحاكاة في المقارنة بين الطريقتين.


Article
Box and Jenkins use models to predict the numbers of patients with hepatitis Alvairose in Iraq
استعمال نماذج بوكس وجنكنز للتنبؤ باعداد المرضى المصابين بمرض التهاب الكبد الفايروسي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The time series of statistical methods mission followed in this area analysis method, Figuring certain displayed on a certain period of time and analysis we can identify the pattern and the factors affecting them and use them to predict the future of the phenomenon of values, which helps to develop a way of predicting the development of the economic development of sound The research aims to select the best model to predict the number of infections with hepatitis Alvairose models using Box - Jenkins non-seasonal forecasting in the future. Data were collected from the Ministry of Health / Department of Health Statistics for the period (from January 2009 until December 2013) was used statistical program MINITAB16 for the analysis of time series and through differentiation standards (standard biz BIC information, standard Waikiki AIC) shows that the best model for the number of injured Alvairose liver inflammation in Iraq is a model ARIMA (1,1,0). يعد أسلوب تحليل السلاسل الزمنية من الطرائق الإحصائية المهمة المتبعة في هذا المجال ، فدراسة ظاهرة معينة على فترة زمنية معينة وتحليلها يمكننا التعرف على نمطها والعوامل المؤثرة فيها واستعمالها للتنبؤ بالقيم المستقبلية للظاهرة والذي يساعد في وضع إسلوباً للتنبؤ في وضع الخطط السليمة للتنمية الاقتصادية. يهدف البحث الى اختيار أفضل إنموذج للتنبؤ بعدد الإصابات بالتهاب الكبد الفايروسي بإستعمال نماذج بوكس – جينكنز غير الموسمية في التنبؤ المستقبلي . تم جمع البيانات من وزارة الصحة / قسم الاحصاء الصحي والحياتي للمدة (من كانون الثاني 2009 ولغاية كانون الاول 2013) وتم استعمال البرنامج الاحصائي MINITAB16 لتحليل السلسلة الزمنية ومن خلال معايير المفاضلة (معيار معلومات بيز BIC ، معيار اكيكي AIC ) تبين ان افضل إنموذج لعدد المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي في العراق هو الإنموذج ARIMA(1,1,0) .


Article
The Role of Behavioral Approach In Financial Reporting Enhancement
دور المدخل السلوكي في تحسين عملية الإبلاغ المالي

Loading...
Loading...
Abstract

This study seeks to highlights on the behavioral approach in organization theory as modern and effective entrance in constructing this theory and reflection extent on the behavior of both the product and the information user (accountant and financial information). The study also focus on behavioral approach role in consolidating accounting concepts through making harmony between them so that the accountant can influence the user behavior with the concepts and principles of accounting in an effort to provide quality characteristic of accounting information produced by him in consistent with his behavior and information user and its impact on the decision making process by the latter. The study ended with a set of conclusions, the most important is that the behavioral approach became necessary to search the values in order to in flouence the decision maker based on accounting information, and the accountants behavior has a role in controlling the provision of qualitative characteristics of accounting information, which is reflected on the decision-maker. تسعى هذه الدراسة الى تسليط الضوء على المدخل السلوكي في نظرية المحاسبة كمدخل حديث ومؤثر في صياغة تلك النظرية ومدى انعكاسه على سلوك كل من منتج ومستخدم المعلومة (المحاسب ومستخدم المعلومة المالية). وتناولت الدراسة دور المدخل السلوكي في ترسيخ المفاهيم المحاسبية من خلال تحقيق الانسجام بينهما بحيث يتمكن المحاسب من التأثير في سلوك المستخدم وبما ينسجم مع المفاهيم والمبادئ المحاسبية سعيا منه في توفير خصائص نوعية للمعلومات المحاسبية التي ينتجها بحيث تكون متناغمة مع سلوكه وسلوك المستخدم لتلك المعلومات وانعكاس ذلك على عملية اتخاذ القرارات من قبل الاخير. وتوصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها أن المدخل السلوكي اصبح من الضرورة بمكان البحث فيه لتحقيق قيم تصب بالنتيجة على متخذ القرار المستند على المعلومة المحاسبية ، كما ان سلوك المحاسب له دور في التحكم بتوفير الخصائص النوعية للمعلومات مما ينعكس ذلك على متخذ القرار.


Article
The Extent of the Commitment with Accounting Disclosure for Contingent Assets, Liabilities and Provisions in the Shareholding Companies Listed in Iraq Stock Exchange Analytical Entrance
مدى الالتزام بالإفصاح المحاسبي عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات في الشركات المساهمة المدرجة في سوق العراق للاوراق المالية - مدخل تحليلي

Loading...
Loading...
Abstract

Accounting changes have taken place in either the local or international level has led to more disclosure from companies, and that many of the economic units in order to attract investors to negotiate on its shares price in the stock market require amendments with respect to the information disclosed, Thus, the objective of this research is to analyze whether companies were research sample disclose contingent assets and liabilities and provisions in their annual financial reports with what brought him International Accounting Standards. It has been used descriptive analysis of annual financial reports for a sample of (50) listed company on the Iraq Stock Exchange were identified companies that disclose contingent assets and liabilities and provisions their annual reports for fiscal years (2010-2013). The Study concluded that the disclosure ratios of contingent assets and liabilities and provisions in the annual financial reports for the years (2010-2013) were respectively, (33.5%), (17.5%), (12.5%). Also, disclosure ratios of provisions in the balance sheet and notes for the years (2010-2013) were respectively (9%), (11%). And the disclosure ratios of assets in the auditor's report and management report for the years (2010-2013) were respectively (27.5%), (21.5%). As well as the disclosure ratios of contingent liabilities in the auditor's report and management report for the years (2010-2013) were respectively (27.5%), (4.5%). which indicates that a large Proportion of research sample companies no obligating of accounting disclosure for contingent assets, liabilities and provisions in the annual financial reports. The Study Recommended the need for companies administrations commitment to the requirements of accounting rules and standards of recognition, measurement and accounting disclosure contingent assets, liabilities and provisions. حدثت تغيرات في المحاسبة سواء على المستوى المحلي او الدولي وقد ادى ذلك الى المزيد من الافصاح عن المعلومات من قبل الشركات، اذ العديد من الوحدات الاقتصادية ومن اجل جذب المستثمرين ليتفاوضوا على اسهمها في سوق الاوراق المالية يتطلب تعديلات فيما يتعلق بالمعلومات المفصح عنها، ومن ثم فان الهدف من هذا البحث هو تحليل ما اذا كانت الشركات عينة البحث تفصح عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات في تقاريرها المالية السنوية وفقا لما جاءت به المعايير المحاسبية الدولية. وقد استخدم التحليل الوصفي للتقارير المالية السنوية لعينة من (50) شركة مساهمة مدرجة في سوق العراق للاوراق المالية وتم تحديد نسبة الشركات التي تفصح عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات في تقاريرها المالية السنوية للسنوات(2013-2010). وقد خلصت الدراسة إلى ان نسب الافصاح المحاسبي عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات في التقارير المالية السنوية للسنوات(2013-2010) كانت على التوالي33.5)%) ،(%17.5)،(12.5%). كما ان نسب الافصاح المحاسبي عن المخصصات في قائمة المركز المالي والملاحظات التفسيرية للسنوات(2013-2010) كانت على التوالي(9%)، (11%) . وان نسب الافصاح المحاسبي عن الموجودات المحتملة في تقرير مدقق الحسابات وتقرير الادارة للسنوات (2013-2010) كانت على التوالي(27.5%)،21.5)%). كذلك ان نسب الافصاح المحاسبي عن المطلوبات المحتملة في تقرير مدقق الحسابات وتقرير الادارة للسنوات( 2013-2010) كانت على التوالي(27.5%)،(4.5%). مما يشير الى أن نسبة كبيرة من الشركات عينة البحث لا تلتزم بالإفصاح المحاسبي عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات في التقارير المالية السنوية. وقد أوصت الدراسة بضرورة التزام الشركات بمتطلبات القواعد والمعايير المحاسبية بشأن الاحتمالات، ولاسيما فيما يتعلق بقواعد الاعتراف والقياس والإفصاح المحاسبي عن الموجودات والمطلوبات المحتملة والمخصصات.


Article
Budget Programs and Performance away to enhance the control in government economic units
موازنة البرامج والاداء وسيلة لتعزيز الرقابة في الوحدات الاقتصادية الحكومية

Loading...
Loading...
Abstract

The control function of important functions in the system of government for several reasons , perhaps the most important of the magnitude of spending and spending in one of the tools adopted in the implementation of the control function. Perhaps the most prominent stages of the development budget in terms of setup and use in the budget programs and performance , as specialized literature show its importance in strengthening financial and operationl control over the government transactions though its dependence on the formation of the programs you want governmant units the promote implementation and asset of performance standards that can be adopted on the subject of evaluating the performance of personnel and units in general package. This study has reached a set of conclusions we will mention the most important: That the style of the budget programs and performance is based reclassification of public expenditure so that matdzh units of government show business and matqon activities and though the indentification of costs and there by to reduce cost , as well as help to complete the process of effective control and pay attention to what has been accomplished . The study has find the following : 1- Application programs need to adopt the budget programe and performance by the ministry of public and accounting service in the preparation of the state budget because they are based on scientific foundation and the process of the preparation of estimates which achieve the objectives of future programs and impose controls on government spending. 2- To achieve the first and the most important functions of the budget position which is planning and control must be converted from traditional programs to balance the budget and programe and performance where traditional budget تعد الوظيفة الرقابية من الوظائف الهامة في النظام الحكومي لعدة اسباب لعل اهمها ضخامة الانفاق وارتباط هذا الانفاق برفاهية المجتمع ، حيث تعد الموازنة احد الادوات المعتمدة في تنفيذ الوظيفة الرقابية، ولعل ابرز مراحل تطور الموازنة من حيث الاعداد والاستخدام هي موازنة البرامج والاداء أذ تبين الادبيات المتخصصة اهميتها في تعزيز الرقابة المالية والتشغيلية على المعاملات الحكومية من خلال اعتمادها على تشكيل حزم البرامج التي ترغب الوحدات الحكومية تنفيذها والتي تعزز مجموعة من معايير الاداء التي يمكن اعتمادها في موضوع تقييم اداء الافراد العاملين والوحدات بشكل عام . لقد بين البحث مجموعة من الاستنتاجات كان اهمها:- أن أسلوب موازنة البرامج والاداء يقوم على أساس اعادة تبويب النفقات العامة بحيث تظهر ما تنجزه الوحدات الحكومية من اعمال وما تقوم به من أنشطة وذلك من خلال تحديد التكاليف مما يؤدي بالتالي الى تخفيض النفقات، وكذلك تساعد على اتمام عملية الرقابة الفعالة والاهتمام بما تم انجازه. بالاعتماد على نتائج الجانب العملي توصلت الدراسة الى: 1- ضرورة تبني تطبيق موازنة البرامج والاداء من قبل وزارة المالية- دائرة المحاسبة العامة في اعداد الموازنة العامة للدولة وذلك لاستنادها على أسس علمية وعملية في اعداد التقديرات مما يحقق أهداف البرامج المستقبلية وفرض الرقابة على الانفاق الحكومي. 2- لتحقيق الوظيفة الاولى والاهم من وظائف الموازنة وهي التخطيط والرقابة يجب أن يتم التحول من موازنة البنود الى موازنة البرامج والاداء حيث تفتقر موازنة البنود للرقابة على البرامج والمشاريع ويتضائل دورها في متابعة الاداء وضبط الكفاءة وترشيد الانفاق الحكومي.


Article
The impact of the independence of the auditor to practice accounting conservatism Applied research in the financial sector companies listed on the Iraq Stock Exchange
أثر أستقلالية المدقق على ممارسة التحفظ المحاسبي بحث تطبيقي في شركات القطاع المالي المدرجة في سوق العراق للاوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to verify the independence of auditors working in companies and offices of the Iraqi audit, and measure the level of accounting conservatism in the financial statements of banks and insurance companies listed on the Iraq Stock Exchange, as well as a statement after the independence of the auditor on accounting conservatism in the financial statements of banks and insurance companies listed on the market Iraq Stock Exchange, as it has been measuring the independence of the auditor using the survey form was auditors working in the Iraqi audit firms were measured the level of accounting conservatism for companies sample using a form( Basu) was a statement after variables through the use of statistical models in a manner least squares model and linear regression as well as model test (Binomial) and after testing hypotheses The research found a set of conclusions, represented the existence of an acceptable level for some independence audit at the offices of companies and the Iraqi audit factors, and an acceptable level of conservatism accounting in accounting policies in the financial sector companies listed on the Iraq Stock Exchange, as well as and there is a significant correlation between some of the independence of the auditor and the accounting conservatism agents. Find and gave a number of recommendations, it represented the need to open a large audit firms, and the emphasis on legislative and regulatory bodies for the auditing profession in Iraq, including the Council on auditing profession companies and offices checking the existence of an acceptable level of accounting conservatism in the financial reports are audited يهدف البحث الى التحقق من استقلالية مدققي الحسابات العاملين في شركات ومكاتب التدقيق العراقية ، وقياس مستوى التحفظ المحاسبي في القوائم المالية للمصارف وشركات التامين المدرجة في سوق العراق للاوراق المالية، فضلا عن بيان اثر استقلالية المدقق على التحفظ المحاسبي في القوائم المالية للمصارف وشركات التامين المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية، اذ تم قياس استقلالية المدقق باستخدام استمارة استقصاء تم توزيعها على عينة من المدققين العاملين في مكاتب التدقيق العراقية وتم قياس مستوى التحفظ المحاسبي للشركات عينة البحث باستخدام نموذج Basu) ) وتم بيان اثر المتغيرات من خلال استخدام النماذج الاحصائية بطريقة المربعات الصغرى ونموذج الانحدار الخطي وكذلك نموذج الاختبار ذو الحدين ((Binomial وبعد اختبار الفرضيات توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات، تمثلت بوجود مستوى مقبول لبعض عوامل استقلالية المدقق في مكاتب وشركات التدقيق العراقية، ومستوى مقبول للتحفظ المحاسبي في السياسات المحاسبية في شركات القطاع المالي المدرجة في سوق العراق للاوراق المالية ، فضلا عن وجود علاقة ذات دلالة معنوية بين بعض عوامل استقلالية المدقق والتحفظ المحاسبي. وقدم البحث عدد من التوصيات، تمثلت بضرورة فتح شركات تدقيق كبيرة وذلك من خلال دمج مجموعة من مكاتب التدقيق، وكلما كبر حجم شركة التدقيق زاد تمتعها بالاستقلالية فضلاً على أن لحجم مكتب التدقيق تأثير في مستوى التحفظ المحاسبي، إذ أن شركات ومكاتب التدقيق الكبيرة قادرة على إلزام الشركات بمستوى مقبول من التحفظ المحاسبي عند إعداد القوائم المالية ، والتأكيد على الهيئات التشريعية والتنظيمية لمهنة التدقيق في العراق ومنها مجلس مهنة مراقبة الحسابات على شركات ومكاتب التدقيق بوجود مستوى مقبول من التحفظ المحاسبي في التقارير المالية التي يقومون بتدقيقها.

Table of content: volume:22 issue:89