Table of content

Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences

مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية

ISSN: 1999558X
Publisher: Wassit University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Scientific journal issued by the College of Business and Economics
Wasit University
The number of numbers that are published in a number of Year 2 or 3 or 4
Number of issues issued during the rift between 2009-2013 is 19 numbers

Loading...
Contact info

kjeas@uowasit.edu.iq

Table of content: 2016 volume:1 issue:21

Article
قياس العلاقة التبادلية بين عرض النقد ومؤشرات الاستقرار الاقتصادي في العراق للمده (1980-2013)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This research studies the relationship between money supply (M1) and indicators of economic stability in Iraq during the period (1980-2013) using the model (Engle-Kranger) to measure the causal relationship between the model variables and the result was a causal relationship and two-way between the money supply and GDP (GDP) The causal relationship in one direction of the money supply to the rate of inflation (ln) and interest rate (i), with the test results confirmed the existence of a causal relationship in one direction of the exchange rate (EXC) to the money supply. المستخلص: يدرس هذا البحث العلاقة بين عرض النقد(M1) ومؤشرات الاستقرار الاقتصادي في العراق خلال المدة (1980-2013) بأستعمال نموذج (انجل – كرانجر) لقياس العلاقة السببية بين متغيرات النموذج وكانت النتيجة وجود علاقة سببية وباتجاهين بين عرض النقد والناتج المحلي الاجمالي(GDP) وعلاقة سببية باتجاه واحد من عرض النقد الى معدل التضخم(ln) وسعر الفائدة(i)، فيما اكدت نتائج الاختبار على وجود علاقة سببية باتجاه واحد من سعر الصرف(EXC) الى عرض النقد.

Keywords


Article
دور القطاع الزراعي في تنويع مصادر الدخل القومي في العراق للمدة (2000-2013)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Given the great reliability of the Iraq economy on oil revenues has become necessary to adopt the diversification of sources of national income in the Iraq economy and develop the economic base policy without relying on the oil sector and to a chive a greater number of the main sources of income and raise productive capacity in the various economic sector especially in the most able to lead the areas which the most important of the agriculture sector because of the relative abundance of the agricultural resources in Iraq to allow economic policy to be implemented successfully in the development and increase ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (*) جزء مستل من رسالة ماجستير للباحثة الثانية . the efficiency of the Iraq economy and the of a balanced economy depends on more than one sector in revenue to the state and to diversity sources of national income. Which contributes to the agricultural sector without active in achieving overall economic development, through what provided by vital sector of agricultural crops as raw materials and intervention argument in most other sector of the economy, as well as its role in the provision of essential food products to meet the need of the local demand of food, in addition to its contribution to the gross domestic product and economic growth in general. Therefore, consideration should be given to agriculture that have appositive role development and a driving force for economic growth in terms of providing significant contribution and contributed to the process of developing countries and its equipped with the economic surplus for the growth of the industrial sector as surplus labor transferred from rural and surplus food to feed the urban population and surplus of good exported to foreign currency as well as agricultural products used as inputs in the manufacturing process as well as to find a market for the disposal of industrial products . Also, the agricultural sector and the influential main role in diversifying the sources of national income polices, especially that Iraq is one of the countries with a relative abundance of a agricultural resources. المستخلص بالنظر للاعتمادية الكبيرة للاقتصاد العراقي على عائدات النفط أصبح من الضروري تبني سياسات تنويع مصادر الدخل القومي في الاقتصاد العراقي وتطوير القاعدة الاقتصادية دون الاعتماد على قطاع النفط وتحقيق عدد أكبر لمصادر الدخل الأساسية ورفع القدرات الإنتاجية في القطاعات الاقتصادية المختلفة خصوصا في المجالات الأكثر قدرة على الريادة والتي من أهمها القطاع الزراعي نظرا للوفرة النسبية للموارد الزراعية في العراق بما يسمح للسياسة الاقتصادية أن تنفذ بنجاح في تطوير و زيادة كفاءة الاقتصاد العراقي وخلق اقتصاد متوازن يعتمد على أكثر من قطاع في تحقيق الإيرادات للدولة وتنويع مصادر الدخل القومي. اذ يساهم القطاع الزراعي بدور فاعل في تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة , وذلك من خلال ما يوفره هذا القطاع الحيوي من محاصيل زراعية تدخل كمواد اولية ووسيطة في معظم القطاعات الاقتصادية الاخرى , فضلا عن دوره في توفير المنتجات الغذائية الضرورية لتلبية حاجة الطلب المحلي من الغذاء , فضلاً عن مساهمته في الناتج المحلي الاجمالي والنمو الاقتصادي بشكل عام . لذلك ينبغي النظر إلى الزراعة بان لها دوراً ايجابياً في التنمية وقوة دافعه للنمو الاقتصادي من حيث تقديمها مساهمات كبيرة ساهمت في عملية التحول الهيكلي لاقتصاديات الدول النامية ومجهز للفائض الاقتصادي لنمو القطاع الصناعي كفائض العمل المحول من الريف وفائض الغذاء لإطعام سكان المدن وفائض السلع المصدرة الجالبة للعملة الأجنبية وكذلك المنتجات الزراعية المستخدمة كمدخلات في عملية الصناعة فضلاً عن إيجاد سوق لتصريف المنتجات الصناعية. كما ان للقطاع الزراعي الدور الرئيسي والمؤثر في سياسات تنويع مصادر الدخل القومي خاصه وان العراق يعد من الدول التي تمتلك وفره نسبيه في الموارد الزراعية.

Keywords


Article
An analytical study of the Revenues of oil revenue in the general budget of Iraq for the period (1990-2012)
دراسة تحليليه لدور الايرادات النفطية في الموازنة العامة للعراق للمدة (1990-2012)

Loading...
Loading...
Abstract

Absract We have launched a researcher from the hypothesis that the presence of oil rents has led to increased state to adopt him and trying to monopoly and make a giant institution for the production of rents and redistribute it, has the effect that the deepening problems of the developing economy, so the exit from this crisis imposes reduce dependence on rents and building an independent economy for and more the research aims to diversify and to conduct a study analyzing the relationship between oil revenues and the general budget of the state and to clarify the strategic importance of oil revenues in the development of the Iraqi economy and future economic policy to address the economic situation. Find two topics have included, first section dealt with an analysis of the evolution of the role of oil revenues and its relationship to the general budget, and also included oil revenues and the results of the uses of rents indicators and have dealt with the second section the future revenues of the oil in support of ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (*) جزء مستل من رسالة ماجستير للباحث الثاني . the budget and what are the scenarios disengagement between oil rents and the general budget and have been able to Researcher achieve the goals of the research and reach a number of conclusions and recommendations. ملخص البحث لقد انطلق الباحث من فرضية ان وجود الريع النفطي قد أدى الى زيادة اعتماد الدولة عليه ومحاولتها احتكاره وجعلها مؤسسة عملاقة لإنتاج الريع وإعادة توزيعه، وقد اثر ذلك في تعميق مشكلات الاقتصاد النامي لذا فان الخروج من هذه الازمة يفرض تقليص الاعتماد على الريع وبناء اقتصاد مستقل عنه وأكثر تنويع ويهدف البحث الى إجراء دراسة تحليله عن العلاقة بين إيرادات النفط والموازنة العامة للدولة و توضيح الأهمية الاستراتيجية لإيرادات النفط في الاقتصاد العراقي ووضع سياسة اقتصادية مستقبلية لمعالجة الوضع الاقتصادي. لقد تضمن البحث مبحثين، المبحث الاول تناول تحليلا لمراحل تطور دور الريع النفطي وعلاقته في الموازنة العامة، وشمل ايضا مؤشرات الريع النفطي ونتائج استخدامات الريع ولقد تناول المبحث الثاني مستقبل الايرادات ا لنفطية في دعم الموازنة وما هي سيناريوهات فك الارتباط بين الريع النفطي والموازنة العامة ولقد استطاع الباحث تحقيق اهداف البحث وتوصل الى عدد من الاستنتاجات والتوصيات.

Keywords


Article
قياس اثر الانتاج النفطي كمحرك للنمو في الاقتصاد العراقي للمدة ( 1980 – 2014)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims to study and analyze the production and productivity levels in the various economic sectors with emphasis on the production sectors, mainly industrial, agricultural and its impact on growth rates in the Iraqi economy. With the study of the role of the productive sectors and those sectors comparable services through understanding of developments in the production and accumulation of capitalist with labor productivity and capital for comparison with each analysis. Under the following hypothesis: 1. The growth promoters in the Iraqi economy are not compatible with the approach Kaldor. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (*) جزء مستل من رسالة ماجستير للباحثة الثانية . 2. The growth in gross domestic product in the Iraqi economy is influenced by growth in the oil sector to produce more of its association with the growth in the industrial sector 3. The oil sector, despite being a catalyst for growth, but it does not affect the GDP through the productivity of the sector but through the growth in the value of oil production. Expire and search among the most important conclusions, that the oil sector is important but it does not represent the engine of growth in the Iraqi economy in accordance with the assumptions of Kaldor as a productive sectors because this sector depends on the values of production and exports of oil prices. المستخلص يهدف البحث الى دراسة وتحليل مستويات الانتاج والانتاجية في القطاعات الاقتصادية المختلفة مع التركز على قطاعات الانتاج ,اهمها الصناعي والزراعي واثرها في معدلات النمو في الاقتصاد العراقي، مع دراسة دور تلك القطاعات الانتاجية ومقارنتها بقطاعات الخدمات من خلال فهم التطورات الحاصله فيها انتاجا وتراكما رأسماليا مع تحليل انتاجية العمل ورأس المال للمقارنة فيما بينها . ناقش البحث الفرضيات الاتية: 1- ان محركات النمو في الاقتصاد العراقي لا تتوافق مع منهج كالدور الداعي الى ان نمو الانتاجية الكلية يرتبط ايجابيا مع نمو القطاع الصناعي وسلبيا مع انتاجية العمل في القطاعات الخدمية والزراعة . 2-ان النمو في الناتج المحلي الاجمالي في الاقتصاد العراقي يتأثر في النمو لإنتاج قطاع النفط اكثر من ارتباطه في النمو في القطاع الصناعي . 3-ان قطاع النفط على الرغم من كونه محركاً للنمو ألا انه لا يؤثر في الناتج المحلي الاجمالي من خلال انتاجية هذا القطاع وانما من خلال معدلات النمو في قيمة الانتاج النفطي, التي ترتبط بقيمة صادرات النفط . وانتهى البحث الى جملة من الاستنتاجات اهمها, ان قطاع النفط بوصفه محركا للنمو لا يؤثر في النمو الاقتصادي على وفق افتراضات وقوانين كالدور بوصفه قطاعا انتاجيا وانما يؤثر في اتجاهات الناتج المحلى الاجمالي بوصفه محركا للنمو من خلال قيم الانتاج واسعار الصادرات لقطاع النفط.

Keywords


Article
التكاليف الاجتماعية لبرامج الاصلاح الاقتصادي في العراق بعد 2003

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Iraq's economy has suffered from many of the structural imbalances as a result of a series of wars and economic sanctions imposed on it in 1990, the circumstances that led to the reduction of GDP and the high volume of foreign debt and budget deficit and inflation rate of growth, and to rid Iraq of the former dictatorial regime in 2003 deliberately to agree with my organization Brent Woods on the application of economic reform programs in 2004, but that when the application of these programs, there appeared social costs represented in the high rates of unemployment, poverty and poor distribution of national income and the low level of spending on health and education sectors. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (*) جزء مستل من رسالة ماجستير للباحث الثاني. Came the importance of research in order to focus on the negative aspects of economic reform programs and social costs in Iraq, has launched search from the premise that economic reform programs that have been applied in Iraq resulted in social costs, in order to identify the most important of these costs Search section to the first two sections dealing with the conceptual framework social costs of economic reform while taking second social costs indicators in Iraq after 2003, reaching search to a set of conclusions notably led programs of economic reform policies (privatization and austerity) to high unemployment and low rate of spending on health and education sectors as well as the emergence of poverty and poor distribution national income. While recommended research on Iraq selective adoption in the selection of reform programs commensurate with the economic and social conditions in Iraq, diversifying the sources of national income without relying on oil to encourage foreign investment in the sectors (non-oil), the promotion of small and medium-soft government loans, activating the role of integrity and eliminate in order to eliminate the administrative and financial corruption as well as activating the role of social protection network and make it in the path which it was created. المستخلص عانى الاقتصاد العراقي من العديد من الاختلالات الهيكلية نتيجة سلسلة من الحروب والعقوبات الاقتصادية التي فرضت عليه عام 1990، أدت تلك الظروف الى تخفيض معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي وارتفاع حجم المديونية الخارجية والعجز في الموازنة العامة والتضخم، وما ان تخلص العراق من النظام الدكتاتوري السابق عام 2003 عمد الى الاتفاق مع منظمتي برتن وودز على تطبيق برامج الإصلاح الاقتصادي في عام 2004 الا انه عند تطبيق تلك البرامج ظهرت هناك تكاليف اجتماعية تمثلت في ارتفاع معدلات البطالة والفقر وسوء توزيع الدخل القومي وانخفاض مستوى الانفاق على قطاعي الصحة والتعليم. جاءت أهمية البحث من اجل التركيز على سلبيات برامج الإصلاح الاقتصادي والتكاليف الاجتماعية في العراق، وقد انطلق البحث من فرضية مفادها ان برامج الإصلاح الاقتصادي التي طبقت في العراق اسفرت عن تكاليف اجتماعية، ومن اجل الوقوف على اهم تلك التكاليف قسم البحث الى مبحثين الأول تناول الإطار المفاهيمي للتكاليف الاجتماعية والإصلاح الاقتصادي فيما تناول الثاني مؤشرات التكاليف الاجتماعية في العراق بعد 2003، وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات أهمها أدت سياسات برامج الإصلاح الاقتصادي (الخصخصة والتقشف) الى ارتفاع معدلات البطالة وانخفاض نسبة الانفاق على قطاعي الصحة والتعليم بالإضافة الى بروز ظاهرتي الفقر وسوء توزيع الدخل القومي. في حين أوصى البحث على اعتماد العراق الانتقائية في اختيار البرامج الإصلاحية بما يتناسب مع الظروف الاقتصادية والاجتماعية في العراق، تنويع مصادر الدخل القومي دون الاعتماد على النفط تشجيع الاستثمار الأجنبي في القطاعات (الغير نفطية)، تشجيع القروض الحكومية الميسرة الصغيرة والمتوسطة، تفعيل دور النزاهة والقضاء من اجل القضاء على الفساد الإداري والمالي كذلك تفعيل دور شبكة الحماية الاجتماعية وجعلها في المسار الذي أنشأت من اجله.

Keywords


Article
اثر سياسة دعم الاسعار في انتاج القمح في العراق للمده (1990-2012)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The support prices of agricultural means aimed at solving the problem afflicting the agricultural product policy, namely agricultural costs, which has become increasingly Day after another, through the development of support suitable prices for the agricultural sector policy fit with the cost of production with a reasonable profit margin for the product, with the purchasing power of the consumer for agricultural commodities that contribute to the product's ability to double agricultural production. It has focused on this policy of many countries of the world, especially the developed countries because it is the most important factor and influential in increasing productivity and agricultural production, especially in the short term. In Iraq, varied support prices for agricultural for decades between supporting agricultural production inputs rate policy, and support the agricultural final output prices, or the support of both agricultural crops, particularly wheat crop. Find sheds light on the support prices of wheat crop in Iraq policy for the period (1990-2012). Research has found that the elevated support wheat crop prices were weak policy effectiveness in increasing production because production costs rise faster than the rise in prices, which cut the profit margin, and thus lower the level of farm income, which entails no increase in agricultural production as it should. المستخلص: تعد سياسة دعم الاسعار الزراعيه من الوسائل التي تستهدف حل مشكله يعاني منها المنتج الزراعي , الا وهي التكاليف الزراعيه التي اصبحت تزداد يوم بعد اخر , من خلال وضع سياسة دعم اسعار مناسبه للقطاع الزراعي تتلائم مع تكاليف الانتاج مع هامش ربح مناسب للمنتج, ومع القدره الشرائيه للمستهلك للحصول على السلع الزراعيه والتي تساهم في قدرات المنتج على مضاعفة الانتاج الزراعي. وقد اهتمت بهذه السياسه العديد من دول العالم , ولاسيما الدول المتقدمه لكونها تعد العامل الاكثر اهميه وتأثيرا في زيادة الانتاجيه والانتاج الزراعي لاسيما في الامد القصير. وفي العراق تباينت سياسة دعم الاسعار الزراعيه لعقود من الزمن بين دعم اسعار مستلزمات الانتاج الزراعي , ودعم اسعار الناتج النهائي الزراعي, او دعم الاثنين معآ للمحاصيل الزراعيه ولاسيما محصول القمح. يسلط البحث الضوء على سياسة دعم اسعار محصول القمح في العراق للمده (1990-2012). وقد توصل البحث الى ان سياسة دعم اسعار محصول القمح المرتفعه كانت ضعيفة الفاعليه في زيادة الانتاج بسبب ارتفاع تكاليف الانتاج بشكل اكبر من ارتفاع الاسعار مما خفض من هامش الربح , وبالتالي انخفاض مستوى الدخل المزرعي مما تترتب عليه عدم زيادة الانتاج الزراعي كما ينبغي.

Keywords


Article
آثار مشكلة التصحر وتداعياتها على الزراعة والأمن الغذائي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The term desertification threats, many areas for planting and shortage in the production which gives security nutrition. So the results from this process are to rise up our plantation and nutrition for human beings and make a social balance in all fields of life to Iraq. The problem of desertification has a great effect on its ingredients which is very strange future and shaken stability for both. Socially and economically we have many areas suffer from deserting and lack for plant, failure future for human beings. The production cost Iraqi people a lot of many. We have to handle agriculture field from damage, loss by crating strategic planning to cure the problem of desertification. We put in our attention this problem. I want to say that formed sites and have to take a social decision to handle this problem and to raise and move up in life. المقدمة المستخلص يمثل التصحر بالنسبة للعراق مشكلة مركبة ومعقدة انعكست في تداعياتها على واقع الزراعة والاستقرار الاجتماعي من خلال مظاهره المتعددة إذ نجد أن مؤشرات القطاع الزراعي قد انخفضت وبنسب عالية جدا وبشكل خاص في ما يتعلق بمسألة تأمين المواد الغذائية الضرورية سواء من النباتات و المنتجات الحيوانية بحيث أصبح يمثل ذلك تهديدا للأمن الغذائي واستمرار استنزاف العملات الصعبة وفاتورة الغذاء المكلفة. وعليه أن معالجة ما يعانيه القطاع الزراعي من تدهور يجب أن يحصل ضمن احد أهم الجوانب الأساسية لذالك القطاع وهو في معالجة التصحر التي يجب أن تكتسب الأولوية القصوى في نظر الجهات المعنية ووجوب وضع خطة ستراتيجية تنسجم مع طبيعة التحديات التي يواجهها الاقتصاد العراقي والقطاع الزراعي بشكل خاص، ضمن رؤيا مشتركة وقرار اقتصادي تشترك في صناعته وصياغته جميع الجهات المعنية والإطراف الرسمية وغير الرسمية من مؤسسات المجتمع المدني وقطاع الإعمال.

Keywords


Article
أهم الطروحات الفكرية للمدرسة المؤسساتية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Institutionalism school opposed Classical school Marginal School ideas, where Veblen (The founder of the school) was not convinced of the Benthams principle ) pleasure and pain(,Because he sees that Many motives stimulate human such as (instinct of workmanship), And Explain institutional school thinkers The contradiction between Classical school and Marginal School, also, Galbraith shows the desired change in economic policy (towards security policies), Due to the transformation of society to The Affluent Society, As well as shows Changes in corporate policies, from policies aimed at profit to policies aimed at expansion. Both Veblen and Galbraith declined Hypothesis Rational consumer, Because it may increase his consumption despite Price increase. The most important belief of institutional School that The causes of the economic crisis is always uneconomical, Such as, When improving the company's reputation (although the stability of its earnings) the demand for buying its shares is increasing, This leads to The Bubble Economy الخلاصة خالفت المدرسة المؤسساتية أفكار المدرسة الكلاسيكية والمدرسة الحدية، حيث لم يكن فبلن (مؤسس المدرسة) مقتنعاً بمبدأ بنثام (اللذة والألم)، لأنه يرى أن دوافع كثيرة تحرك الإنسان مثل (غريزة الصنعة)، ووضح مفكري المدرسة المؤسساتية التناقض بين المدرسة الكلاسيكية والمدرسة الحدية، كذلك يبين جالبرث التغير المطلوب في السياسات الاقتصادية (نحو سياسات الضمان)، وذلك بسبب تحول المجتمع إلى مجتمع الوفرة، وكذلك بين التغير في سياسات الشركات من سياسات تهدف إلى الربح إلى سياسات تهدف إلى التوسع، و رفض كل من فبلن وجالبرث فرضية المستهلك الرشيد لأنه قد يزيد من استهلاكه على الرغم من زيادة الأسعار. إن أهم ما تعتد به المدرسة المؤسساتية أن أسباب الأزمات الاقتصادية هي دائماً غير اقتصادية، على سبيل المثل، عندما تتحسن سمعة شركة (رغم استقرار أرباحها) يزداد الإقبال على شراء أسهمها، وذلك يؤدي إلى الفقاعة الاقتصادية.

Keywords


Article
مقارنة اختبار دونت المعدل مع اختبارات المقارنات المتعددة الاخرى لتصميم تام التعشية CRD

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : In this research we worked comparisons for some multiple comparisons tests including original Dunnett test(For comparing a control treatment and another treatments that supported in the experiment) with new method suggested in 2011 by Conagin,Barbin and Demetrio called modified Dunnett test to determine the better depending on the criteria of power of the test dependent experiments with CRD:Completely Randomized Design for case of equal replicates for each treatment with the addition case of unequal replicates for treatments. We worked an empirical side (simulation) to calculate power of the test and make the comparisons , then we reached that the MDT superiority over the other multiple comparison tests that studied in this research except LSD test which showed equality power of the test with MDT. المستخلص : تم في هذا البحث عمل مقارنات لبعض طرائق اختبار المقارنات المتعددة بما فيها طريقة دونت (Dunnett) الأصلية (الخاصة بمقارنة معالجة قياسية - سيطرة control – ومعالجات معتمدة في التجربة) مـع طريقة جديدة مقترحة في 2011 من قبل (Conagin,Barbin and Demetrio) المسماة طريقة إختبار دونت المعدل (Modified Dunnett Test-MDT) لبيان الأفضلية اعتمادا على معيار قوة الإختبار(Power of The Test) معتمدين تجارب وفق تصميم تام التعشية (CRD:Completely Randomized Design) لحالة التكرارات المتساوية للمعالجات مع إضافة حالة التكرارات غير المتساوية,إذ تم عمل جانب تجريبي (المحاكاة) لحساب قوة الإختبار وإجراء المقارنات وتم التوصل الى ان إختبار دونت المعدل تفوق على إختبارات المقارنات المتعددة الأخرى المدروسة في هذا البحث عدا إختبار (LSD) الذي اظهر التساوي في قوة الإختبار.


Article
الأهمية النسبية لمصادر تمويل موازنة العراق الاتحادية وعلاقتها بعجز الموازنة العامة للمدة (2003-2013)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The general budget of the financial framework of contemporary state, which seeks to achieve rationalization and efficiency in public expenditure, and the balancing of public importance badly for being reflect the economic, social and political program of the state during the year, so the choice of state revenues and expenditures must be based on a comprehensive view of all the circumstances of the economy and therefore, the budget is not just a statement of revenue and public expenditure, but is closely related to the national economy and key tool by which to achieve the goals of the state, is the relationship between the budget deficit and public revenue of important economic relations in the economies of developing countries, particularly the oil countries.

Keywords


Article
الخصائص النوعية وأثرها في اختيار المنتوج ((دراسة تحليلية في قطاع صناعة الألبان))

Loading...
Loading...
Abstract

(1) - Bass . m and talarzkh in wiekly , William land pessemier , edgar , A (1973 ) (( Issues in marking use of multi attribute attitude models )) . journal of marketing research vol . x November p . p . 428 – 441 . Abstract Effect of quality features to choice product (Analysis Study in Dairy Sector) Abstract: This study gas been done to identify the quality features in dairy product, and know which of this features are more effective in producing decision. This study was done on dairy companies which sale its products in Kut state. (Abo Ghareeb dairy, Canon dairy, Ashaqe dairy, Altage dairy) This study apply (Bass Model) to know the percentage of quality features in their companies' products the results showed the consumer considering the test is more important (first stage) and smell feature (second stage) etc. Other results showed also (Canon dairy) got first stage by having all important quality features in its product. (Ashaki dairy) got second stage, and (Abo Ghareeb dairy) got third stage, (Altage dairy) is last. المستخلص أجريت هذه الدراسة لمعرفة الخصائص النوعية المرغوبة لمنتوج (الجبن والقيمر) ومعرفة أيا من هذه الخصائص النوعية أكثر أثر في اتخاذ قرار الشراء. وتم اختيار الشركات التي تبيع منتجاتها في محافظه واسط والتي هي (شركة أبو غريب، وشركة كانون، وشركة الإسحاقي، وشركة التاج) وقد تم تطبيق النموذج (1) bass and talar لأيجاد الاهمية النسبية النهائية بخصوص اي من الشركات اقرب الى تحقيق رضا المستهلكين او تقديم النوعية الافضل . وكانت النتائج أن خاصية الطعم حازت على المرتبة الاولى من حيث الأهمية النسبية وتليها خاصية النكهة وتليها خاصية نسبة الدهن ... الخ. وحازت شركة كانون على المرتبة الأولى من حيث توفر خصائص النوعية في منتوجاتها وتليها شركة الإسحاقي وتليها شركة أبو غريب وحازت شركة التاج على المرتبة الرابعة.

Keywords


Article
تحليل العلاقة بين الافصاح البيئي والاداء المالي للوحدات الاقتصادية (دراسة تحليلية لعينة من الشركات الصناعية المدرجة في سوق عمان للأوراق المالية) Analysis of the Relationship Between Environmental Disclosure and

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Importance of research depends on environment importance through necessary to keep it and doesn't cause any environmental damages by exercise various activities of economic units, as well as the importance of environmental disclosure in their financial reports, so the environmental disclosure considers one of the modern orientations to prepare the financial reports and it attracts attention of users of these reports whether investors, customers or other parties such as government organizations or environmental organization, and its reflection on the future success and enhancing its ability to keep up with the competitive environment and achieve its strategic goals, as well as importance of research depends on the needs of Arabic economic environment in general to more than of studies in this new and important field in both academic or practical level. Problem of research involves ignore the economic units to importance of environmental disclosure in their financial reports, and its relation to financial performance that's effect on decisions of investors specially investors of environment friends, and so its effect on investors' estimation of market value of economic units, and their attention to invest in shares of these units. The research aims to determine impact varies levels of environmental disclosure in financial reports on the financial performance of economic units which it depends on one basic hypothesis that shows "there is no relationship of statistical significance between the financial performance for industrial companies listed on Amman Stock Exchange, and its levels of environmental disclosure". The research depends on practical study of published financial reports which consist of (28) samples that used to test hypothesis of study. The samples of study consist of industrial companies listed on Amman Stock exchange between 2009-2013 years ago. The research reveals many important conclusions were one of them; there is no intelligible and direct impact for variables of environmental disclosure at the varies levels of industrial companies, then research sample has impacted on indicator ratios of financial performance, as well as the financial reports of Jordanian industrial companies, which is research sample, has no any disclosure about financial impacts on its environmental activities. Te researcher has been specified appropriate recommendations according to the conclusions that have been reached. المستخلص يَستَمدُ البحثُ أهميتهُ مِنْ أهميةِ البيئة وضرورة المحافظة عليها وعدم الاضرار بها من خلال النشاطات المتنوعة للوحدات الاقتصادية، فضلاً عَنْ أهمية الإفصاح البيئي في تقاريرها المالية، إذْ يُعَدُ الإفصاح البيئي مِنَ التوجهاتِ الحديثةِ في إعدادِ وتقديم التقارير المالية وأصبح يجذب اهتمام مستخدمي تلكَ التقارير سواء أكانوا مستثمرين أم زبائن أو جهات أخرى كأنْ تكون حكومية أو منظمات بيئية، وانعكاس ذلكَ في النجاحِ المستقبلي لها وتعزيز قدراتها على مواكبةِ بيئتها التنافسية وتحقيق أهدافها الاستراتيجية، كما يَستمدُ البحث أهميته مِنْ حاجةِ البيئةِ الاقتصاديةِ العربيةِ بشكلٍ عام إلى إجراءِ المزيدِ مِنَ الدراسات في هذا المجال الحيوي والحديث سواء أكانتْ على المستوى الاكاديمي أو على المستوى العملي، لما لهُ مِنْ أثر كبير في تفعيل حركة البحث العلمي في هذا المجال وتسليط الاضواء عليهِ، إذْ تتمثلُ مشكلة البحث في إغفال الوحدات الاقتصادية لأهمية الإفصاح البيئي في تقاريرها وكشوفاتها المالية وعلاقة هذا الإفصاح بمستوى أدائها المالي، الأمر الذي ينعكسُ على قراراتها الاداريةِ وبالأخص القرارات المتعلقة بالاستثمار البيئي وتطوير المنتجات الصديقة للبيئةِ وتأثير ذلكَ على تقدير المستثمرين للقيمة السوقية للوحدات الاقتصادية وإقبالهم على الاستثمار في أسهم تلك الوحدات، عليه فإنَّ هدف البحث ينصبُ أساساً على تحديدِ مدى تأثير الإفصاح البيئي بمستوياته المختلفة في التقارير المالية على الأداء المالي للوحدات الاقتصادية، وهو بذلك يفترض فرضية اساسية واحدة مفادها: "لا توجد علاقة ذات دلالة إحصائية بين الأداء المالي للشركات الصناعية المدرجة في سوق عمان للأوراق المالية ومستوى إفصاحها البيئي"، ولغرض اختبار الفرضية الأساس للبحث تَمَّ اعتماد دراسة عملية للتقارير المالية المنشورة لعينة مؤلفة مِنْ (28) شركة مِنَ الشركات الصناعية المدرجة في سوقِ عمان للأوراق المالية للمدة مِنْ 2009 - 2013، وقدْ خَلُصَ البحثُ إلى مجموعةِ استنتاجات أهمها: عدم وجود متغير معين مِنْ متغيرات الإفصاح البيئي، على مختلف مستويات التحليل التي اعتمدها البحث، ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (*) جزء مستل من اطروحة دكتوراه للباحثة الثالثة . يفسرُ بشكلٍ كاملٍ العلاقة بين الإفصاح البيئي والاداء المالي، كذلك لم تفصح التقارير والقوائم المالية للشركات الصناعية الأردنية عينة البحث عن أي مِنَ الآثارِ الماليةِ نتيجة أدائها لأنشطة أو عمليات بيئية، حتى وإنْ كانتْ في شكل تقارير منفصلة, أو في الإيضاحات المرفقة بتلكَ القوائم والتقارير. وإنَّما اكتفتْ بالإشارةِ لها ضمن تقرير مجلس الادارة وبشكلٍ وصفيٍ وليسَ بشكلٍ كميٍ أو ماليٍ. وقدْ تَمَّ وضع التوصيات المناسبة في ضوءِ الاستنتاجاتِ التي تَمَّ التوصل إليها.

Keywords


Article
International Accounting Education Standard (IAES ) and the Process of Accounting Education in Iraq
معايير التعليم المحاسبي الدولية وعملية التعليم المحاسبي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The absorption of any issue or a phenomenon within any branch of science and knowledge requires attention last study revealed the foundations and rules on which the sources which guided the access to what it is now, and in order to be absorbed and analysis of the present and predict the future and the policy-making and to identify so the goals must be to identify the nature of the accounting standards of education and the study of the role of these standards in accounting education process in general and Iraq in particular , The problem of the research is the development of the justifications and explanations to answer the following question, " Is there a relationship between the accounting education in Iraq and the process of issuing international accounting education standards and that could be harnessed to serve the development of accounting education in Iraq and upgrading ," while research aims to study and analyze the merits of the the relationship between the accounting education in Iraq and the process of issuing international accounting education standards and the possibility to take advantage of these standards to raise the level of accounting education in Iraq, which in turn is reflected in the upgrading of accounting education process outputs In conclusion, most notably that of accounting education and the accountancy profession are two areas can not be separated from each other, a good accounting education should lead in the end to bring out academically qualified accountant to turn professional at work with all the efficiency of the market, which is experiencing the current period, broader in the gap between the educational needs of the students and what they receive from the accounting university education to keep pace with modern developments in the business environment and the accounting education and professional which gives the knowledge, skills, values and professional ethics is to teach is based mainly on public education which it is based on knowledge of professional and that is received either in previous stages of education or vocational education at the same stage, where he can this knowledge if you study the expansion of encouraging lifelong learning, and to give the base built on the basis of professional and accounting studies While the most important recommendations of this research is conditioning teaching methods and materials used in accounting education to keep up with the constantly changing business environment in which it operates professional accountants, in addition to the establishment of parties based on accounting education in developing curricula that encourage self-learning, so the students will learn how to teach themselves, and will carry with them this skill until after graduation. المستخلص إن استيعاب إي قضية أو أي ظاهره من الظواهر ضمن أي فرع من فروع العلوم و المعرفة يتطلب الاهتمام بدراسة الماضي وكشف الأسس والقواعد التي بني عليها والمصادر التي استرشد بها للوصول إلى ما هو علية ألان , و لكي يتم استيعاب وتحليل الحاضر والتنبؤ بالمستقبل ورسم السياسات العامة وتحديد الأهداف لذا لابد من التعرف على ماهية معايير التعليم المحاسبي ودراسة دور هذه المعايير في عملية التعليم المحاسبي بصورة عامة والعراق بصورة خاصة . وتبرز مشـــــــكلـــــــة البحث في وضع المبررات والتفسيرات للإجابة عن التساؤل التالي " هل هناك علاقة بين التعليم المحاسبي في العراق وعملية اصدار معايير التعليم المحاسبي الدولية والتي من الممكن ان يتم تسخيرها لخدمة تطوير التعليم المحاسبي في العراق ورفع مستواه " , في حين يهدف البحث الى دراسة وتحليل حيثيات العلاقة بين التعليم المحاسبي في العراق وعملية اصدار معايير التعليم المحاسبي الدولية ومدى امكانية الاستفادة من هذه المعايير لرفع مستوى التعليم المحاسبي في العراق والذي ينعكس بدوره على الارتقاء بمستوى مخرجات عملية التعليم المحاسبي , وختمت الدراسة بجملة من الاستنتاجات لعل من أهمها ان التعليم المحاسبي و مهنة المحاسبة مجالان لا يمكن فصلهما عن بعضهم البعض , فالتعليم المحاسبي الجيد يجب أن يؤدي في النهاية الى اخراج محاسب مؤهل أكاديميا ليقوم بدوره المهني في سوق العمل بكل كفاءة , حيث تشهد الفترة الحالية اتساعاً في الفجوة ما بين احتياجات الطلاب التعليمية وبين ما يتلقونه من التعليم المحاسبي الجامعي في مواكبة التطورات الحديثة في بيئة الاعمال كما أن التعليم المحاسبي المهني والذي يمنح المعرفة والمهارات والقيم والأخلاق المهنية هو تعليم مبني أساسا على التعليم العام General Education أي انه مبني على المعارف غير المهنية والتي يتم تلقيها سواء في مراحل التعليم السابقة أم في مرحلة التعليم المهني نفسها ، حيث انه بإمكان هذه المعارف إذا درست بتوسع تشجيع التعلم مدى الحياة ، وإعطاء القاعدة التي تبنى على أساسها الدراسات المهنية والمحاسبية , في حين كانت أهم التوصيات لهذا البحث هي تكييف الأساليب والمواد التعليمية المستخدمة في التعليم المحاسبي لمواكبة التغير المستمر في بيئة العمل التي يعمل بها المحاسبون المهنيون , بالإضافة الى قيام الجهات القائمة على التعليم المحاسبي بوضع المناهج التي تحث على التعلم الذاتي وبالتالي فإن الطلاب سيتعلمون كيف يعلمون أنفسهم ، وسيحملون معهم هذه المهارة إلى ما بعد التخرج .

Keywords


Article
الطرائق المعلمية و اللامعلمية لاختبارات عدم تجانس التباين مع تطبيق عملي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract We dealt in this research analysis of variance and what are the assumptions and the basic conditions upon which the analysis of variance and in case of violation of at least one of these conditions resort to tests alternative which Nonparametric tests and then the comparison between the Parametric tests and Nonparametric tests and Selection Test best among the tests mentioned was the use of simulation method to calculate the power of the test. It was the application this tests on real data obtained from the college Medical Technical University of Baghdad by Esteban statistician for 2014 and after testing, we found that it is distributed normal distributed but contain the problem of not homogeneity of variances. المستخلص: تناولنا في هذا البحث تحليل التباين وما هي الافتراضات والشروط الأساسية التي يعتمد عليها تحليل التباين وفي حالة انتهاك على الأقل واحده من هذه الشروط نلجأ الى الاختبارات البديلة وهي الاختبارات اللامعلمية ومن ثم المقارنة بين الاختبارات المعلمية الاختبارات اللامعلمية واختيار الأختبار الأفضل من بين الأختبارات المذكورة وتم استخدام اسلوب المحاكاة لاحتساب قوة الاختبار. وتم التطبيق هذه الاختبارات على بيانات حقيقية تم الحصول عليها من الكلية التقنية الطبية جامعة بغداد عن طريق استبيان احصائي لعام 2014 وبعد اختبارها وجدنا انها تتوزع توزيعا طبيعيا ولكنها تحتوي مشكلة عدم تجانس التباينات .


Article
مقارنة بين طريقة العزوم وطريقة بيز لتقدير دالة المخاطرة لتوزيع Quassi Lindely

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this research was to estimate the hazard function of Quassi Lindely distribution (QL) using the method of moments and the Standard Bayes Method, but to reach a competent way of appreciation were employed style of Monte Carlo simulation in a way was the use of sampling sizes (15,25,50,100) , results showed that the method of moments are competent in the estimate of the hazard distribution function (QL) for most of the default values for all sizes of samples, using the statistical measure of the average error rate boxes as a barometer of years because it is a total contrast plus a square bias . -1المستخلص : في هذا البحث تم تقدير دالة المخاطرة لتوزيع Quassi Lindely (Q.L) باستعمال طريقة العزوم (Method of moments ) وطريقة بيز القياسي , ولاجل التوصل الى اكفاء طريقة في التقدير تم توظيف اسلوب المحاكاة بطريقة مونت كارلو و استعمال حجوم العينات (15,25,50,100) , واظهرت النتائج ان طريقة العزوم هي الاكفاء في تقدير دالة المخاطرة لتوزيع (Q.L) لاغلب القيم الافتراضية ولجميع حجوم العينات , وذلك باستعمال المقياس الاحصائي معدل متوسط مربعات الخطأ باعتباره مقياسا عاما لانه عبارة عن مجموع التباين مضافا له مربع التحيز .

Keywords


Article
A numerical Solution of the Integral Equations
الحل العددي للمعادلات التكاملية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this research, Touchard Polynomials Method (TPM) are used to find the Approximate numerical solutions, this method is tested on Linear Fredholm Integral Equation (LFIE) and Volterra Integral Equation (LVIE) of second kind, was highly accurate. The algorithm and examples are given to explain the solution procedures. The Comparison of numerical solutions was compatible with exact solutions.


Article
Corporate Governance and Its Affection on Organizational Performance in the Jordanian Industry Companies
الحاكمية المؤسسية وأثرها على الاداء المؤسسي في الشركات الصناعية الأردنية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The purpose of this study is to explore effect of corporate governance mechanism on company performance Questionnaire was used to collect data from a sample of the study included 30 companies from various industry sectors beside the its announced financial tables. Searcher found that there is positive affection for principle of effective governance, principle of equities protection, principle of welfare owner's role, principle of Board of Directors' Responsibilities, and principle of disclosure and transparency on corporate performance which includes financial viability, growth and effectiveness, efficiency and risk reduction in the Jordanian industrial companies. Good governance and institutional works to improve the efficiency and effectiveness of company. It also works to reduce or limit risk and help to growth and develop company. Searcher recommended many recommends. The important recommend was to find official or civil monitor and measure the level of application of corporate governance in the Jordanian companies which will help these companies to apply corporate governance principle and rules up to valid scientific foundations ملخص هدفت الدراسة إلى معرفة اثر الحاكمية المؤسسية على الأداء المؤسسي في الشركات الصناعية الأردنية، وقد استخدمت الاستبانة لجمع البيانات من عينة الدراسة التي تكونت من 32 شركة ومن مختلف القطاعات الصناعية كما تم الحصول على المعلومات الأخرى اللازمة للدراسة من القوائم المالية المنشورة للشركات عينة الدراسة. توصلت الدراسة إلى وجود أثر ايجابي لمبدأ ضمان وجود إطار فعال للحاكمية ومبدأ حماية حقوق المساهمين ومبدأ دور أصحاب المصالح ومبدأ مسؤوليات مجلس الإدارة ومبدأ الإفصاح والشفافية على الأداء المؤسسي والمتمثل في الجدوى المالية والنمو والفاعلية والكفاءة والحد من المخاطر في الشركات الصناعية الأردنية حيث تعمل الحاكمية المؤسسية الرشيدة على تحسين كفاءة وفاعلية المنشاة كما تعمل على الحد من المخاطر أو تقليلها وتساعد على نمو وتطور الشركة ، وقد أوصت الدراسة بعدد من التوصيات كان من أهمها إيجاد جهة رسمية أو أهلية تقوم برصد وقياس مستوى تطبيق الحاكمية المؤسسية في الشركات الأردنية المساهمة الأمر الذي يساعد هذه الشركات على تطبيق مبادئ وقواعد الحاكمية المؤسسية وفق أسس علمية صحيحة . (*) البحث مدعوم من قبل عمادة البحث العلمي/ جامعة الزرقاء.

Keywords


Article
Economic intelligence role in the activation of commitment to environmental behavior sustainable - sample of institutions Case Study Earned on environmental standards ISO- 14001.
دور الذكاء الإقتصادي في تفعيل الإلتزام بالسلوك البيئي المستدام- دراسة حالة عينة من المؤسسات المتحصلة على المواصفات البيئيةISO- 14001

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aim is to find out statement the extent to which business organizations of economic intelligence contributions to maintain their continuity with the environmental dimensions into account in their production and business organizations to adopt practices and new technologies that serve the protection of the environment and contribute to the provision of environmentally friendly products and green production meets the specifications. It can display the main problem of the research for "weak economic intelligence applications in business organizations, which negatively impact on the effectiveness of the strategic commitment to sustainable environmental behavior " and to find appropriate solutions to the main research problem and sub-problems. The research presents its main hypothesis premise that "there is no statistically significant differences between the economic intelligence practices and the relationship adopting sustainable environmental approach to achieve smart leadership of business organizations. " The research reached a set of conclusions of the most important is that economic intelligence is knowledge-based and practical approach to moral regulator aims to get a strategic useful information and dissemination to help stakeholders when making critical and strategic decisions that will allow the institution to strengthen its competitive position and control of their surroundings and to increase their ability to influence others and achieve sustainable development. The research has presented a set of recommendations from which the most important is to encourage all companies to invest in economic intelligence at various fields, especially with regard to the environmental aspects to enhance the competitive position of long-term for those companies. الملخص يهدف البحث إلى بيان مدى إستفادة منظمات الأعمال من مساهمات الذكاء الإقتصادي للحفاظ على إستمراريتها مع مراعاة الأبعاد البيئية في إنتاجها واستعراض مدى تبني منظمات الأعمال للممارسات والتقنيات الحديثة التي تخدم حماية البيئة وتساهم في تقديم منتجات صديقة للبيئة وتتوافر فيها مواصفات الإنتاج الأخضر. ويمكن عرض مشكلة البحث الرئيسة ب "ضعف تطبيقات الذكاء الاقتصادي في منظمات الاعمال مما أثر سلباً في فاعلية التزامها الاستراتيجي بالسلوك البيئي المستدام" ولإيجاد الحلول الملائمة لمشكلة البحث الرئيسة ومشكلاته الفرعية يقدم البحث فرضية رئيسة مفادها "لا توجد علاقة ذات دلالة إحصائية بين ممارسات الذكاء الإقتصادي وبين تبنيها التوجه البيئي المستدام لتحقيق منظمات الاعمال الريادة الذكية". وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات من اهمها إن الذكاء الاقتصادي هو منهج معرفي وتطبيقي اخلاقي منظم يهدف الى الحصول على المعلومات المفيدة والاستراتيجية ونشرها لمساعدة أصحاب المصالح عند اتخاذ القرارات الحاسمة والإستراتيجية التي تسمح للمؤسسة بتعزيز مركزها التنافسي والتحكم في محيطها وزيادة قدرتها في التأثير على الغير وتحقيق التنمية المستدامة، وقد قدم البحث مجموعة من التوصيات من أهمها تشجيع كافة الشركات على الاستثمار في الذكاء الاقتصادي في مختلف المجالات لاسيما فيما يتعلق بالجوانب البيئية لتعزيز الموقف التنافسي بعيد الامد لتلك الشركات.

Keywords


Article
دور اخلاقيات العمل في تعزيز فاعلية امن المعلومات دراسة استطلاعية في جمعية الهلال الاحمر العراقي / ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Address search on the subject of business ethics and its relationship to information security as contemporary topics that are gaining importance and extent of the reality of the local and international organizations that seek to survive through the possession of a moral dimension to information security competitive advantages both to the customers or employees or any other party. Find ask a number of questions and justifications that define aspects of dealing Iraqi Red Crescent / Missan body with the subject of business ethics to enhance the effectiveness of information security, and the search is over the conclusions and recommendations tried to highlight the theoretical frameworks of the subject and applied dimensions him. الملخص يتطرق البحث إلى موضوع أخلاقيات الأعمال وعلاقته بأمن المعلومات بوصفهما من الموضوعات المعاصرة التي تكتسب أهميتها ومداها من واقع حال المنظمات المحلية والعالمية التي تسعى إلى البقاء والاستمرار من خلال امتلاك الميزات التنافسية ذات البعد الأخلاقي بأمن المعلومات سواء تجاه الزبائن أو العاملين أو أية جهة اخرى . طرح البحث عدد من المبررات والتساؤلات التي تحدد أوجه تعامل جمعية الهلال الاحمر العراقي / ميسان مع موضوع أخلاقيات الأعمال لتعزيز فاعلية امن المعلومات ، وانتهى البحث باستنتاجات وتوصيات حاولت تسليط الضوء على الأطر النظرية للموضوع والأبعاد التطبيقية له.

Keywords


Article
متطلبات النجاح الحكومة الالكترونية والإبعاد المستقبلية ( دراسة استطلاعية لأراء عينة من العاملين في دائرة الاتصالات ذي قار)

Authors: م.م نوار علي مكطوف
Pages: 383-400
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract the aim of this research to determine the requirements of e-government success dimensions of future before the circle of contacts of the Dhi Qar province the Select this search requirements of success e-government, human resources, information technology, administrative support, culture and awareness-raising the future dimensions included improving the quality of the service, job satisfaction and reducing costs, the research plan adopted by the plan is composed of chapters and the methodological framework research methodology which included the problem of search, which provides for the absorption of the intellectual concept of e-government and rely on the assumption that reflect the relationship between the dimensions of the requirements for success and future dimensions to test this hypothesis has been collecting data on variant search through the questionnaire designed by the researcher and distributed it to a sample of workers in the communications of the Dhi Qar Province .The The curriculum used is descriptive approach was nominated Study Society was B ( 30 ) staff. The number of revenue from state-valid statistical analysis (28) . The statistical methods to be used are the standard deviation, the Center and the math labs, duplicates, statistical link. To reach the desired results and conclusions and recommendation المستخلص يهدف هذا البحث الى تحديد متطلبات النجاح الحكومة الالكترونية وإبعادها المستقبلية من قبل دائرة الاتصالات لمحافظة ذي قار وقد حدد هذا البحث متطلبات النجاح للحكومة الالكترونية وهي موارد البشرية ,تكنولوجيا المعلومات ,الدعم الاداري , الثقافة والتوعية اما الابعاد المستقبلية تضمنت تحسين جودة الخدمة , الرضا الوظيفي وخفض التكاليف , وكانت خطة البحث التي اعتمدها هي خطة مكونة من فصول ومباحث فقد تضمن الاطار المنهجي منهجية البحث والذي شمل مشكلة البحث والتي تنص ما مدى الاستيعاب الفكري لمفهوم الحكومة الالكترونية وتم الاعتماد على فرضية تعكس العلاقة بين ابعاد متطلبات النجاح وبين الابعاد المستقبلية ولاختبار هذه الفرضية تم جمع البيانات المتعلقة بمتغير البحث من خلال الاستعانة باستمارة الاستبيان التي صممها الباحث ووزعها على عينة العاملين في دائرة الاتصالات لمحافظة ذي قار.اما المنهج المستخدم فهو المنهج الوصفي وكان مجتمع الدراسة وعينتها تمثلت بـ ( 30 ) موظف .وقد بلغ عدد العائد من الاستبانات الصالحة للتحليل الاحصائي (28) . اما الاساليب الاحصائية التي استخدامها هي الانحراف المعياري والوسط الحسابي ومعامل الارتباط والتكرارات الاحصائية. للوصول إلى النتائج المطلوبة ومعرفة الاستنتاجات والتوصيات. الكلمات المفتاحيه : الحكومة الالكترونية , متطلبات النجاح , الابعاد المستقبلية .

Table of content: volume:1 issue:21