Table of content

AL-Qadisiyah Journal For Administrative and Economic sciences

مجلة القادسية للعلوم الإدارية والاقتصادية

ISSN: 18169171 23129883
Publisher: Al-Qadisiyah University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

An Authentic Scientific Quarterly
Issued by the College of Administration and Economics - University of Al-Qadisiyah
ISSN Print 1816-9171
ISSN Online 2312-9883
Register number at the Books and Documents House
696 for the year 2000


Chairman of Editorial Board:
 Chief Editor Prof. Saleh A. Rashid (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah
 Managing Editor Prof. Ihssan Dahash Chalab (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah

Members:
 Prof. So'aud Ch. Mashkor (Ph.D.) - Al-Muthanna University
 Prof. Adeeb Q. Shindi (Ph.D.) - Wasit University
 Prof. Abdulhosein J. Al-Ghalibi (Ph.D.) -Al-Kufa University
 Prof. Allam M. Mosa (Ph.D.) - Ahlia University - Bahrain
 Prof. Batol M. Abady (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah
 Asst. Prof. Ali J. Abd (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah
 Asst. Prof. Nadhem Sh. Jabbar (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah
 Asst. Prof. Raheam J. Dhaher (Ph.D.) - University of Al-Qadisiyah

Advisory Body:
 Prof. Mahdi M. Al-Allaq (Ph.D.) - Secretary General of the Council of Ministers
 Prof. Qassem N. Al-Mahyawi (Ph.D.) - President of the University of Sumer
 Prof. Ahmed I. Al-Ali (Ph.D.) - Board member of the Central Bank of Iraq
 Prof. Mudhhir M. Saleh (Ph.D.) - Economic Adviser - Office of the Prime Minister
 Prof. Adem G. Al-Auteibi (Ph.D.) - Editor of the Arab Journal of Administrative Sciences, Kuwait University, Kuwait
 Prof. Mohammad Ratol (Ph.D.) - Editor of the journal Economics of North Africa, Algeria
 Prof. Abdulnafea A. Alzirari (Ph.D.) - College of Administrative and Economic Sciences University Philadelphia, Jordan
 Prof. Ateya Al-Jayar (Ph.D.) - Professor of Economics Department of Land and Water, Agricultural Research Center, Egypt
 Prof. Larissa Vladimirovna shulgina (Ph.D.) - The Voronezh State Technological Academy in Russia
 Prof. Mourad Kouachi (Ph.D.) - Editor of the journal Economic and Financial Research - Oum El Bouaghi University, Algeria

Language Supervisions:
 Arabic language: Asst. Teacher: Abdul Hassan Shoaib Ahmed
 English language: Lect. Lobna Ali

Technical Supervisions:
 Typesetting & Print: Mr. Amir Kadem Abed
 Secretarial: Mrs.Sana Jabbar Tuoama

Loading...
Contact info

كلية الإدارة والاقتصاد/ جامعة القادسية/ الديوانية/ جمهورية العراق/ ص. ب. 244

الموقع الالكتروني: www.qu.edu.iq/adejou

البريد الالكتروني للمجلة: adejou@qu.edu.iq

البريد الالكتروني الرسمي لرئيس هيئة التحرير: saleh.rashid@qu.edu.iq

البريد الالكتروني الشخصي لرئيس هيئة التحرير: slhr_2006@yahoo.com

مكتب العمید ٦٥٢٦٨٣ المفتاح٠٣٦

Mobile رئيس ھیئة التحرير +9647819469342

Table of content: 2016 volume:18 issue:2

Article
The Role of the Characteristics of Knowledge Workers in Achieving High Performance for Organizations
دور خصائص صناع المعرفة في تحقيق الأداء العالي للمنظمات دراسة استطلاعية لآراء عينة من قيادات كليات الإدارة والاقتصاد-الفرات الاوسط

Loading...
Loading...
Abstract

This Research aimed at determining the influence of knowledge workers on the achieving High Performance of Iraqi Organizations. For this purpose the researcher has depended on the dimensions of knowledge workers (Achievements and challenges, Individual growth, Autonomy, Recognition and Oriented-goals) according to (Cheng&Zhang, 2008: 3). And The dimensions of High Performance (Management Quality, Openness and Action-Orientation, Long-term Orientation, Continuous Improvement and Renewal, Quality of Employees) that have been used are according to (DeWaal, etal., 2014: 37-38). Faculties of Administration and Economic of AL-Forat al-Awsat has been chosen to verify this Research via questionnaire used (30) individuals of the college, in addition to personal interviews. The Spearman connection factor and the (t) test to recognize the identity of this relation, and the (F) test to determine the identity of the regression equation, also the (R2) has been used to explain the degree of the influence of the independent variable in the dependent variable. Some of the most important conclusions the study arrived that Characteristics of knowledge Workers have active role in achieving the high performance that contributes to achieving the goals and mission of colleges sample search on the level of scientific and academic, research has concluded a number of recommendations, some of which are:  Focus on Recruitment knowledge Workers, take advantage of the property as a result of the stock of knowledge and experience learning, and invested in achieving the high performance and the various practices and university activities.  The quest to achieve balanced attention to the aspects of the various areas of university performance in order to improve the high performance and ensuring improvement outweigh the universities under discussion in the fields and the different approaches.  Provide an atmosphere that promotes the creative and innovative ideas from different operators, whether they (staff, professors) in the development of their activities within the university and thus reflected on the development of the performance of their faculties and universities. Methods and the use of renewable and innovative methods in the areas of administration, education and other fields that raise the level of performance and achieve excellence in an important sector in the country. سعى هذا البحث إلى تحديد أثر خصائص صناع المعرفة في تحقيق الأداء العالي بالتطبيق في منظماتنا العراقية ومن أجل تحقيق ذلك تم اعتماد ابعاد صناع المعرفة (الانجازات والتحديات, النمو الفردي, التميز, الاستقلالية, الاهداف الموجهة) استنادا إلى (Cheng & Zhang, 2008: 3)، واعتماد أبعاد الأداء العالي (جودة الإدارة والانفتاح والتوجه الفعال والالتزام طويل الأمد والتحسين المستمر وجودة قوى العمل) بالاستناد إلى (DeWaal, etal., 2014: 37-38)، حيث تم اختيار كليات الإدارة والاقتصاد للفرات الاوسط ميداناً للبحث من خلال استمارة استبانة شملت (30) فرداُ من الكليات عينة البحث، فضلاً عن المقابلات الشخصية. وقد استخدم معامل الارتباط (Spearman) واختبار (t) لمعرفة معنوية العلاقة بين المتغيرات، واختبار(F) لتحديد معنوية معادلة الانحدار، كما تم استخدام (R2) لتفسير مقدار تأثير المتغير المستقل في المتغير التابع. ومن أهم الاستنتاجات التي تم التوصل إليها هو إن لخصائص صناع المعرفة دوراً فاعلاً في تحقيق الأداء العالي الذي يسهم في تحقيق اهداف ورسالة الكليات عينة البحث على المستوى الاجتماعي والأكاديمي العلمي، وقد اختتم البحث بعدد من التوصيات منها:  التركيز على استقطاب صناع المعرفة والاستفادة من المخزون المعرفي الممتلك نتيجة الخبرة والتعلم واستثماره في تحقيق الأداء العالي ولمختلف الممارسات والأنشطة الجامعية.  السعي إلى تحقيق الاهتمام المتوازن في جوانب ومجالات الأداء الجامعي المختلفة من اجل الارتقاء بالأداء العالي وبما يضمن تحسين تفوق الجامعات قيد البحث في المجالات والمناهج المختلفة.  توفير مناخ يشجع الأفكار المبدعة والمبتكرة من مختلف العاملين سواء كانوا (موظفين، اساتذة) في تطوير نشاطاتهم داخل الجامعة وبالتالي ينعكس على تطوير أداء كلياتهم وجامعاتهم.  استخدام اساليب وطرائق متجددة ومبتكرة في مجالات الادارة والتعليم وغيرها من المجالات التي ترفع مستوى الأداء وتحقق التفوق والتميز في قطاع مهم في البلد.

Keywords


Article
The Entrepreneurial Orientation and Marketing Information Systems and their role in achieving differentiation of business performance: Analytical study in Al- Rasheed and Al-Rafidain Banks
التوجه الريادي ونظام المعلومات التسويقي ودورهما في تحقيق التمايز بأداء الاعمال: دراسة تحليلية في مصرفي الرشيد والرافدين

Loading...
Loading...
Abstract

The research seeks to build and test conceptual and practical model simulates the possibility of achieving differentiation in Iraqi Banks in respect of business performing through depending on the variables of entrepreneurial orientation and marketing information system. The research society is represented by Al-Rasheed and Al-Rafidain Banks through choosing a sample Consists of (64) respondent work in the degree of (manager, assistant manager, department manager) in branches work within Basrah governorate. Questionnaire is used as major tool collects data. The most prominent conclusion is the studied banks gaining differentiating in performance is affected strongly by painting entrepreneurial orientation in addition to build and develop marketing information system. The main recommendation is that the banks managements should adopt the vision which encourages reaching the differentiation in performance by depending on official strategy and time specified program to innovate new services . Also it is necessary to put devices that achieve the continuous improvement of presented services comparing with the competitors. سعى البحث الى بناء واختبار انموذج مفاهيمي وعملي يحاكي مدى امكانية تحقيق المصارف العراقية للتمايز في اداء الاعمال باعتمادها لمتغيري التوجه الريادي ونظام المعلومات التسويقي. تمثل مجتمع البحث بمصرفي الرشيد والرافدين وباختيار عينة مكونة من (64) مستجوباً من الذين يشغلون درجة (مدير، معاون مدير، مديري الاقسام)، وقد استخدمت الاستبانة كأداة رئيسة في جمع البيانات، وتجسدت ابرز الاستنتاجات التي تمخض عنها البحث بان بلوغ المصرفين ميدان البحث للتمايز في الاداء يتأثر بدرجة قوية في رسم التوجه الريادي وبناء وتطوير نظام المعلومات التسويقي، وغياب الاستراتيجية الواضحة لتحديد مسارات تطوير وابتكار الخدمات الجديدة وضعف اجراء التغييرات الجوهرية لإدخال او استخدام التكنولوجيا في انتاج وتقديم الخدمات، اما اهم التوصيات فكانت ضرورة ان تتبنى ادارتا المصرفين الرؤية التي تشجع على بلوغ التمايز في الاداء باعتماد استراتيجيات رسمية وبرامج محددة زمنياً لابتكار خدمات جديدة، فضلاً عن وضع الاليات التي تنصب على التحسين المستمر للخدمات المقدمة مقارنةً بالمنافسين. المصطلحات الرئيسة للبحث: التوجه الريادي، الابداع، تقبل المخاطرة، المبادرات التنافسية، نظام المعلومات التسويقي، التمايز، تمايز الخدمة، تمايز العاملين، تمايز الصورة.


Article
The servicescape encounter and its impact on repurchase banking service Empirical study in Trade Bank Iraqi (TBI)
البيئة المادية للقاء الخدمي ودورها في إعادة الشراء للخدمة المصرفية دراسة تطبيقية في المصرف العراقي للتجارة (TBI)

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to analyze the nature of the servicescape and of the encounter and its impact on customer decisions repeating and re-purchase. As it illustrates the nature of the research in the physical environment of (TBI) as perceived by customers and the impact of atmosphere on customer service decisions to repeat purchase service from the bank. Sample were selected of 105 customers in Trade Bank of Iraq, the adoption of the questionnaire was to measure trends and attitudes of customers to re-purchase of the bank, the scale was based on previous studies of the nature of the adapted after the banking sector. A statistical tools were used as (mean, standard deviation, Cronbach's alpha, test F, Test T). To build the scale and test hypotheses. The study found that the positive impressions of the customers for the servicescape of the encounter had a significant impact in stimulating customers to repeat purchase and sustain their relationship with (TBI). Thus study recommended increasing the interior environment of interest to the bank and waits for the most important and secures entrances to the bank hall to ensure positive attitudes by the customer and inducing a repeat purchase, and the continuation of its relationship with the bank. يهدف البحث الحالي الى تحليل طبيعة مناخ الخدمة واللقاء الخدمي وتأثيرها على قرارات الزبون بتكرار واعادة الشراء. اذ يوضح البحث طبيعة البيئة المادية في مصرف التجارة العراقي كما يدركها الزبائن وتأثير مناخ الخدمة على قرارات الزبون بإعادة التعامل وتكرار شراء الخدمة من المصرف. واختيرت عينة بلغت (105) زبون في المصرف العراقي للتجارة، وتم اعتماد الاستبيان لقياس اتجاهات الزبائن ومواقفهم بإعادة الشراء من المصرف، استند المقياس على دراسات سابقة بعد تكييفه بما يتلاءم مع طبيعة القطاع المصرفي. واستخدمت مجموعة من الأساليب الإحصائية كـ (الوسط الحسابي، الانحراف المعياري، التحليل العاملي التوكيدي، الفا كرونباخ، اختبار F، اختبار T). لبناء المقياس واختبار فرضيات الدراسة. وتوصلت الدراسة الى أن الانطباعات الإيجابية للزبائن عن بيئة اللقاء الخدمي ومناخ الخدمة كان لها الأثر الواضح في حفز الزبائن على تكرار الشراء وادامة علاقتهم مع المصرف عينة الدراسة. ومن ثم أوصت الدراسة بضرورة الاهتمام المتزايد بالبيئة الداخلية للمصرف واهمها قاعة الانتظار وتأمين مداخل المصرف لضمان مواقف إيجابية من قبل الزبون وحفزه على تكرار الشراء واستمرار علاقته بالمصرف.


Article
The Oil Economic options of Iraq post 2003
الخيارات التجارية النفطية للعراق ما بعد عام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq post 2003 differs from its predecessor in all economic and commercial aspects not to mention the political system based on the constitution, which was voted on in 2005. On this basis has to be a realistic consideration of the need to pursue a new economic and trade options based on one option, not others, for the Iraq state firm conviction of the importance of economic integration in the economic capital of the system after the isolation that lasted more than three decades until they are able to re-economic state institutions to work to deal with international counterparts, After that enhance the formal accession to the world trade organization and having the ability to adopt its decision-making individually after Iraq out of some chapter 7 items, and what it means to take over the financial surpluses began achieved by Iraq after the improvement of oil revenues and success in attracting international oil companies which began to operate freely and in the hope of productive expansion in the coming years to pay those successes and features possessed by the oil industry in Iraq, which has no counterparts not regionally but globally. أن العراق ما بعد 2003 يختلف عن سابقه في جميع جوانبه الاقتصادية والتجارية ناهيك عن النظام السياسي القائم على الدستور الذي تم التصويت عليه عام 2005. وعلى هذا الأساس لابد من النظر بواقعية لضرورة انتهاج خيارات اقتصادية وتجارية جديدة قائمة على أساس خيار واحد لا غيره, فعلى الدولة العراقية القناعة التامة بأهمية الاندماج الاقتصادي في المنظومة الاقتصادية الرأسمالية بعد عزلة دامت أكثر من ثلاث عقود من الزمن حتى يتم التمكن من إعادة مؤسسات الدولة الاقتصادية إلى العمل لتعامل مع مثيلاتها الدولية، بعد أن تعزز ذلك بالانضمام الرسمي إلى منظمة التجارة العالمية وامتلاكه القدرة على تبني صنع واتخاذ قراراته بصورة منفردة بعد خروج العراق من بعض بنود الفصل السابع، وما يعني ذلك بوضع اليد على الفوائض المالية التي بدأ يحققها العراق بعد تحسين الإيرادات النفطية والنجاح في استقطاب الشركات النفطية العالمية التي بدأت تعمل بحرية تامة وأملاً في التوسع الإنتاجي في السنوات القادمة يدفع تلك النجاحات والسمات التي تمتلكها الصناعة النفطية في العراق التي لا توجد مثيلاتها ليس إقليمياً بل على الصعيد العالمي.

Keywords


Article
The Relation between the independence of the central bank and the exchange rate in Egypt
العلاقة بين استقلالية البنك المركزي وسعر الصرف في مصر دراسة قياسية

Loading...
Loading...
Abstract

The parking central banks to pyramid the central system and higher control over the banking system and doing most of the job and that of them and the government's job bank, made some intellectuals and professionals economists that called for the need to give great importance to the independence of central banks from the state and as a result of some of the inflationary trends that have emerged and which they attributed these to the direct or indirect control of the government in the central bank Venmy this trend towards the need to grant full independence of the Central Bank and perhaps this growth has increased in three of the last century contracts where is all of the Bundesbank (Albandzbank) and the US central bank (Fed) and the Swiss Central Bank of the most famous examples of this, as several pieces of legislation were issued during the first of this century the contract to promote the independence of central banks in many countries, such as France, New Zealand, Mexico, Chile and Venezuela, not to mention as stipulated in the Maastricht Treaty on Bank ECB, and in the same direction radical shift in the legislation central banks of some developing countries, and according to the advice of the central banks of developed capitalist countries from the joint relationship with central banks in developing countries has occurred after the latter mostly belonging to Ministry of Finance and contribute significantly and effective in the financing of development in accordance with the directives of the government, and therefore should be given great importance to the issue and study the effect of this independence on economic variables, particularly monetary ones, which is the exchange rate the most important Bcesp direct relationship to the central bank, came this research to study this relationship between the independence of the Central Bank and the exchange rate in the state from developing countries, namely Egypt, the study found a group of the most important conclusions of the Central Bank of Egypt has obtained the independence of the ratio stood at 50%.يعد القطاع المصرفي أحد القطاعات الرائدة في الاقتصادات الحديثة اذ أصبح يمثل حلقة الاتصال الأكثر أهمية على الصعيدين الداخلي والخارجي, وإذا كان القطاع المصرفي واحداً من أهم القطاعات الاقتصادية فإن البنك المركزي يمثل المحور الرئيس لهذا القطاع وزيادة قدرته على المنافسة والتطور وذلك لما يقوم به من دور في إدارة السياسة النقدية والمصرفية والحفاظ على الاستقرار المالي ومن ثم إرساء أسس نمو اقتصادي قابل للاستمرار. ولذلك فقد حظيت موضوعة استقلالية البنك المركزي بأهمية كبيرة في الدراسات الاقتصادية وخاصة الدراسات المالية والمصرفية، وذلك لتأثيرها في النشاط الاقتصادي للبلد من خلال ما يمتلكه البنك المركزي من صلاحيات وإمكانيات تمكنه من ممارسة مهامه ووظائفه لكي يحقق أهداف السياسة النقدية, وهذا ما يبرر سعي العديد من البلدان لمنح الاستقلالية لبنوكها المركزية.

Keywords


Article
The impact of the Foreign policy of trade liberalization on the economic structure in Hungary
انعكاسات تحرير التجارة الخارجية على الهيكل الاقتصادي في المجر

Loading...
Loading...
Abstract

In the midst of the controversy in economic circles, whether at the local level or at the international level about the negative and positive foreign policy of trade liberalization and the results, came to the subject of research highlights aside from the experience of countries was and still is a model in the middle of Europe, but which Hungary. Hungary has joined the new global trading system since the emergence of the World Trade Organization (WTO) in (1995), and the legacy of many of the weaknesses as well as strengths of the economic under a global system bipolar, with that Hungary is a country has economic potential does Not too bad, compared with its surroundings EU, but the sectors of economic and especially the major ones have been exposed to the real challenges spawned a retreat at the level of the growth rates of most of the economic indicators constituting the structure of the sector as a result of the adoption of Liberalization of foreign trade policy and regardless of whether the option of adopting this policy is inevitable or without it, the attempts to decision makers out with minimal losses from this experience commendable, it sought those in charge of the application of this policy, be they politicians or economists create an environment consistent with this experience, to compensate for the markets which they lost Hungary (Eastern Europe and the Russian Federation) to join the European Union, as well as the development of the productive base and make it more flexible and competitive, the experience was less than what is being said about this country, they fit in the light of the new global economic order. في خضم الجدل القائم في الأوساط الاقتصادية سواء أكان على الصعيد المحلي أم على المستوى الدولي بخصوص النتائج السلبية والايجابية لسياسة تحرير التجارة الخارجية وما جاء موضوع البحث ليبرز جانبا من تجربة بلدٍ كان وما زال يعدّ أنموذجا في وسط أوربا, إلا وهو المجر. لقد التحق المجر بالنظام التجاري العالمي الجديد منذ انبثاق منظمة التجارة العالمية (WTO) عام (1995), وارثا العديد من مواطن القوة, فضلا عن مواطن الضعف الاقتصادي في ظل نظام عالمي ذي قطبين, مع إن المجر يعد بلدا يمتلك إمكانات اقتصادية لا بأس بها مقارنة بمحيطه الأوربي, إلا أن قطاعاته الاقتصادية وخاصة الرئيسة منها قد تعرضت إلى تحديات حقيقية أفرزت تراجعا على مستوى نمو معدلات اغلب المؤشرات الاقتصادية المكونة للهيكل القطاعي من جراء تبني سياسة تحرير التجارة الخارجة, وبغض النظر أكان خيار تبني هذه السياسة حتميا أم دون ذلك, فان محاولات متخذي القرار في الخروج بأقل الخسائر من هذه التجربة تستحق الإشادة, فقد سعى القائمين على تطبيق هذه السياسة أكانوا سياسيين أم اقتصاديين تهيئة مناخا يتلاءم مع هذه التجربة, من تعويض للأسواق التي خسرها المجر (أوربا الشرقية والاتحاد الروسي) بالانضمام إلى الاتحاد الأوربي, فضلا عن تنمية القاعدة الإنتاجية وجعلها أكثر مرونة وتنافسية, فكانت تجربة اقل ما يقال عنها أنها تناسب هذا البلد في ضوء النظام الاقتصادي العالمي الجديد.

Keywords


Article
Measurment of the productive efficiency of the methods of fish farming in wassit province
قياس الكفاءة الانتاجية لطرق الاستزراع السمكي في محافظة واسط (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in Wassit province in 2013 and it aimed to measure the production efficiency of fish farming methods (floating cages and fish ponds) the tatal number of farm (100) and (32), respectively, for the purpose of the comparison between the productive efficiency of farming methods a random sample was depended (7), (7) represonts the ratio of farm (7%), (22%) of the total farms in all of the province and the ratio (18%), (64%) of working farms in the study area. Descriptive analysis of both types showed that the farmely in cages achieved an increas quantity of farmed fish per unit area with few supplies out put (canstruction cost of cages) with a few death caused by disecasws because it was living in their natural habitat, in addition to achieve the required weight in less time with the lack of lose because of predators since the cage can be covered. In addition to all of these differences, there are other differences mentioned in the body of research consired for the method of floating cages. The financial analysis showed the increasing of the investment costs, fixed and the total for ponds in the ratio of (44%), (54%) and (5.1%) than in cages. Also the economic parameters showed a high positive deviation for the first methods as shown in comparison tubles listed in the manuscript. The statistical analysis showed high significant differences according to (L.S.D) test at the level of significance (0.05) in favor the method of farming in cages with no signiticant difference between the farms in the sample for each method of farmly separately.اجري البحث في محافظة واسط للعام (2013) ويهدف الى قياس الكفاءة الانتاجية لطرق الاستزراع السمكي المتبعة (اقفاص عائمة، احواض ترابية) اذ بلغ عدد المزارع العاملة (100)، (32) على التوالي. ولغرض اجراء المقارنة للكفاءة الانتاجية بين نمطي الاستزراع اخذت عينة عشوائية (7)، (7) مزرعة تمثل نسبة (7%)، (22%) من مجموع المزارع العاملة في عموم المحافظة ونسبة (18%)، (64%) من المزارع العاملة في منطقة الدراسة. اظهر التحليل الوصفي لكلا النمطين ان الاستزراع في اقفاص حقق زيادة عددية كبيرة للأسماك المستزرعة في وحدة المساحة مع قلة مستلزمات انتاجها (تكاليف انشاء الاقفاص) مع قلة الهلاكات الناجمة عن الامراض بوصفها تعيش في بيئتها الطبيعية فضلا عن تحقيقها الزيادة الوزنية المطلوبة في فترة زمنية اقل مع قلة الضائعات بسبب المفترسات حيث يمكن تغطية القفص كما توجد فوارق اخرى مذكورة في متن البحث تحسب لهذه الطريقة من الاستزراع مما هي عليه في طريقة الاستزراع في احواض ترابية، وبين التحليل المالي ارتفاع التكاليف الاستثمارية، الثابتة، الكلية للأحواض وبنسبة (244%) (54%)، (5,1%) عما هو عليه في الاقفاص فضلا عن ان قيم المعايير الاقتصادية التي استخدمت في بيان كفاءة كلا النمطين اظهرت هي الاخرى انحرافا ايجابيا كبيرا لصالح الطريقة الاولى كما في جداول المقارنة المذكورة في البحث، اما التحليل الاحصائي هو الاخر اظهر اختلاف معنوي كبير حسب اختبار(L.S.D) على مستوى معنوية (0,05) لصالح طريقة الاستزراع في اقفاص مع عدم وجود اختلاف معنوي بين المزارع عينة البحث لكل نمط من الاستزراع على حدة.

Keywords


Article
The impact of the investment environment to attract foreign direct investment (Iraq as a simple for the period 2003-2013)
أثر البيئة الاستثمارية في جذب الاستثمار الاجنبي المباشر العراق انموذجا للمدة (2003-2013)

Loading...
Loading...
Abstract

The analysis of the relationship between the investment environment and foreign direct investment(FDI) is considered as one of the planning work methods in which they can diagnose the key sectors for attracting investment in order to achieve the desired goals for the development of future strategies. This research is trying to analyze the impact of the investment environment and its Include from the elements to attract foreign direct investment into Iraq for the period (2003-2013). Through the use of independent variables in the model (GDP growth rate, balance of payments, exchange rate, inflation), and dependent variable (foreign direct investment) showed that the balance of payments and the exchange rate are not working, so we excluded them from the model, therefore, the gross domestic product and inflation rates were the affecting economic factors on attract investment, but not at the significant level, because there are random variables with significant impact to the expulsion of investments, such as political factors and security, which did not enter into the model, both of them are drive away foreign investment from Iraq. ان تحليل العلاقة بين البيئة الاستثمارية والاستثمار الاجنبي المباشر تعتبر من اساليب العمل التخطيطي التي يمكن من خلالها تشخيص القطاعات الاساسية الجاذبة للاستثمار بما يحقق الاهداف المبتغاة لوضع الاستراتيجيات المستقبلية، وان البحث يحاول تحليل اثر البيئة الاستثمارية وما تشمله من عناصر لجذب الاستثمارات الاجنبية المباشرة نحو العراق للمدة (2003-2013) ،ومن خلال استخدام المتغيرات المستقلة في النموذج (معدل نمو الناتج المحلي الاجمالي، ميزان المدفوعات، سعر الصرف، معدل التضخم) والمتغير المعتمد (حجم الاستثمار الاجنبي المباشر) اظهر لنا النموذج بان ميزان المدفوعات وسعر الصرف ليس لهما دور لذا فقد تم استبعادهما من النموذج وبالتالي فان معدل نمو الناتج المحلي الاجمالي ومعدلات التضخم من العوامل الاقتصادية المؤثرة على جذب الاستثمارات لكن ليس بالمستوى المطلوب لان هناك متغيرات عشوائية ذات تأثير كبير لطرد الاستثمارات منها العاملان السياسي والامني اللذان لم يدخلا في النموذج وهما من العوامل الطاردة للاستثمار الاجنبي من العراق.

Keywords


Article
The relationship between the efficiency of the Board of Directors and the quality of accounting disclosure in light of the Agency Theory Experimental study of the state of Iraq
العلاقة بين كفاءة مجلس الادارة وجودة الافصاح المحاسبي في ضوء نظرية الوكالة دراسة اختبارية لحالة العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to statement the relationship between the efficiency of the Board of Directors and the quality of accounting disclosure in light of the agency theory has been the study sample consisting of all registered companies in the Iraqi market for securities for the year 2012's 91 companies have used the researchers Lillefors test for normality to test whether the sample is distributed normally distributed or not. The study found among the results of which contrast the relative importance of the information that is disclosed in the financial reports of Iraqi companies and the most important information for the user Iraq are those related to the financial aspects of the company, which discloses financial statements.هدفت هذه الدراسة الى بيان العلاقة بين كفاءة مجلس الادارة وجودة الافصاح المحاسبي في ضوء نظرية الوكالة وقد كانت عينة الدراسة مكونة من جميع الشركات المسجلة في سوق العراق للأوراق المالية لسنة 2012 والبالغ عددها 91 شركة وقد استخدم الباحثون Lillefors test for normality لاختبار ما اذا كانت العينة تتوزع توزيعاً طبيعياً من عدمه وقد توصلت الدراسة الى جملة نتائج منها تباين الأهمية النسبية للمعلومات التي يتم الافصاح عنها في التقارير المالية للشركات العراقية وان أكثر المعلومات أهمية بالنسبة للمستخدم العراقي هي تلك المتعلقة بالجوانب المالية للشركات والتي تفصح عنها القوائم المالية.

Keywords


Article
International accounting auditing and the Iraqi environment-Compatibility and application requirements (Comparative Study)
التدقيق المحاسبي الدولي والبيئة العراقية- متطلبات التوافق والتطبيق (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

The opening of the International economic sector has a significant impact on various fields and uneven from the field to another, and did not exclude the turn area of accounting audit, for the latter of the weight of the several levels of affecting whether direct or indirect economic transactions, and therefore there is a need to keep up with this openness in the framework of the so-called audit the consolidated, by trying to develop a set of controls that respect the laws and regulations of all the countries of the Organization, and seek to give more quality information culled from this function, because of the need to it that I met the economic expansion and the factors that modern investment, there was to be the unification of controls and practices that achieve reducing the expectations gap and get benefit of parties with limited development in the profession than their developed counterparts, so there were these controls as the way for many countries in the world for the betterment of the profession locally and orientation towards consensus which gives it a boost relative to its addition to the shortcut workers time and effort on the companies that are active in many geographic areas. An environmental accounting of Iraq is part of the international accounting, environment, and should have graduated from local to international in its application of accounting, especially after Iraq's serious desire to work in the market economy, making the quest for the adoption of the application of international standards in the Iraqi environment is in dire need of presently to attract companies to work in the markets if it was made sure subject to common accounting standards and the existence of accounting practices consistent with international standards to give credibility to the accounting information to be trusted and relied upon by forming its checking officials out of an international, or at the level of professional procedures adopted which may give biggest satisfaction to the interested parties. كان للانفتاح الدولي الذي شهده القطاع الاقتصادي أثرا كبيرا على المجالات المختلفة ومتفاوتا من مجال لآخر، ولم يستثني بدوره مجال التدقيق المحاسبي، لما لهذا الأخير من ثقل على عدة مستويات بتأثيره سواء المباشر أو غير المباشر على المعاملات الاقتصادية ,وبالتالي ظهرت الحاجة إلى مواكبة هذا الانفتاح من خلال محاولة وضع مجموعة من القوانين واللوائح لجميع الدول المنظمة لإضفاء جودة أكثر على المعلومات المنتقاة من هذه الوظيفة, نظرا للحاجة إليه التي قابلت التوسع الاقتصادي وعوامل الاستثمار الحديثة، فكان لابد من توحيد الضوابط والممارسات التي يتحقق بفضلها تقليص فجوة التوقعات واستفادة الأطراف من ذوي التطور المحدود في المهنة من نظيراتها المتقدمة، فكانت هذه الضوابط السبيل لعديد من دول العالم للرقي بالمهنة محليا والتوجه نحو التوافق الذي يعطيها دفعة نسبية لتحقيق مساعيها فضلا عن اختصار عاملي الوقت والجهد على الشركات الناشطة في عديد المناطق الجغرافية . آن البيئة المحاسبية العراقية هي جزء من البيئة المحاسبية الدولية ،وينبغي لها أن تخرج من المحلية إلى الدولية في تطبيقاتها المحاسبية، لاسيما بعد أن أصبح للعراق الرغبة الجادة بالعمل باقتصاد السوق ،مما يجعل من السعي نحو تبني تطبيق المعايير المحاسبية والرقابية الدولية في البيئة العراقية هي بأمس الحاجة في الوقت الحاضر لجذب الشركات للعمل في أسواقه اذا ما تأكد من خضوعها لمعايير محاسبية ورقابية موحدة ووجود ممارسات محاسبية تتوافق مع المعايير الدولية لإضفاء المصداقية على المعلومات المحاسبية ليكون بالإمكان الوثوق بها والاعتماد عليها من خلال تكوين مدققيها من منطلق دولي، أو على مستوى الإجراءات المهنية المعتمدة التي قد تعطي ارتياحا اكبر للأطراف ذات المصلحة.

Keywords


Article
Use of Special Engagements to Evaluation of Productive Plans and Policies and its Effect in Performance Efficiency and Effectiveness of Economic Entities (Proposal Model in Accordance with International Standard on Audit No. 4400)
استعمال أسلوب التكليف الخاص لتقويم الخطط والسياسات الإنتاجية وأثره في كفاءة وفاعلية أداء الوحدات الاقتصادية (نموذج مقترح في ضوء معيار التدقيق الدولي رقم 4400)

Loading...
Loading...
Abstract

The audit has become, according to method of special engagements is, one of the modern techniques in auditing and performance evaluation of specific activities. Therefore checking productive plans and policies in economic units is very necessary to determine their compatibility with actual reality through performance evaluation which do it by an external auditor according to method of special engagement. Thus it should be given attention skills of auditors and their needs to training and advanced vocational education to adaptation with requirements of the modern auditing, such as checking productive plans and policies. The problem of research has represented inability of economic units to do planning job, implementation, auditing, putting the productive policies, and evaluation of their efficiency and effectiveness, from this point inability of economic units has become one of the basic responsibilities of an external auditor in special engagement that should be comport with international standards on auditing to evaluate productive plans and policies of economic units. The research aims to show contribution of performance evaluation of productive plans and policies to raise efficiency and effectiveness of economic units, preparing proposal model of external auditor report through dependence on method of special engagement. For purpose of testing hypotheses the research has depended on actual information of Wasit Company for Textile Industries that is followed to Ministry of Industry and Minerals to evaluate performance of productive plans and policies for years 2010, 2011, 2012. The researcher has reached to many conclusions one of the most important is audit method according to special engagement help administration to check it ability to achieve productive plans and policies through compare them with specific standards beforehand. Several recommendations were put according to the results that have been reached it. إنَّ التـدقيق وفقاً لأسلوب التكليف الخاص أصبح مِنَ الأساليب الحديثة في التدقيقِ وتقويمِ الأداءِ لأنشطةٍ محددةٍ، لذلك يُعَدُ فحص الخطط والسياسات الإنتاجية في الوحداتِ الاقتصاديةِ ذا أهمية كبيرة بالنسبةِ لها لتحديدِ مدى توافقها مَعَ الواقع الفعلي مِنْ خلالِ تقويمِ الأداءِ مِنْ قبلِ جهةٍ خارجيةٍ تتمثلُ بالمدققِ الخارجي وفقاً لأسلوبِ التكليف الخاص، الأمر الّذي يفرضُ مَعَهُ ضرورة الاهتمام بمهارات المدققين واحتياجاتهم مِـنَ التدريبِ والتعـليمِ المهني المتطور، سـعياً للتكيفِ مَعَ متطلباتِ التدقيق الجديدة مثل فحص الخطط والسياسات الإنتاجية، وقدْ تمثلتْ مشكلة البحث في عدم قدرة الوحدات الاقتصادية القيام بأعمال التخطيط والتنفيذ والرقابة ورسم السياسات الإنتاجية وتقويم مدى كفاءتها وفاعليتها لذا فهي اصبحت تُعَدُ مِنَ المسؤولياتِ الأساسيةِ للمدققِ الخارجي في حالةِ التكليفِ الخاص وبِما ينسجم مَعَ معايير التدقيق الدولية لتقويم الخطط والسياسات الإنتاجية للوحدات الاقتصادية، عليه فإنَّ الهدفَ الاساسَ للبحثِ هو توضيح مدى مساهمة تقويم أداء الخطط والسياسات الإنتاجية في رفعِ كفاءةِ وفاعليةِ الوحدات الاقتصادية، وإعداد نموذج مقترح لتقرير المدقق الخارجي بالاعتماد على أسلوبِ التكليف الخاص. ولغرض اختبار الفرضية الاساسية للبحث تَمَّ الاعتماد على البياناتِ الفعليةِ لشركةِ واسط العامة للصناعات النسيجية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن في تقويمِ اداء الخطط والسياسات الإنتاجية للأعوام 2010 ،2011 ،2012 لتوضيح الجانب العملي الخاص بالبحث، إذْ توصلَ الباحثُ إلى مجموعةِ استنتاجات أهمها إنَّ أسلوب التدقيق وفقاً للتكليف الخاص يساعد الإدارة في التحققِ مِنْ مدى قدرتها على تنفيذِ الخطط والسياسات الإنتاجية المرسومة مِنْ خلال المقارنة مَعَ المعاييرِ المحددةِ مسبقاً، كما تَمّ وضع مجموعة مِنَ التوصياتِ في ضوءِ النتائجِ الّتي تَمَّ التوصل إليها.

Keywords


Article
The reality of tax evasion in Iraqi Afield study in the GCT branch Al-Diwaniya
دوافع التهرب الضريبي في العراق دراسة ميدانية في الهيئة العامة للضرائب فرع الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

حاولت هذه الدراسة التعرف على طبيعة التهرب الضريبي لدى المكلفين الخاضعين للضريبة في محافظة القادسية، ومحاولة الكشف عن الاسباب الي تمكن وراء ذلك، لما لهذه الظاهرة من أثار سلبية على الاقتصاد الوطني في هذه المحافظة ومحاولة التعرف على أعداد المكلفين المتهربين من دفع الضرائب وبالتالي حث الادارة الضريبية المتمثلة بالهيئة العامة للضرائب فرع الديوانية على توعية المكلفين بواجباتهم تجاه هذه المحافظة. وقد هدفت الدراسة الى التعرف على الاسباب التي تساعد المكلفين على التهرب من دفع الضرائب، ووضع الاليات المناسبة لمعالجة مثل هذه الظاهرة. توصلت هذه الدراسة أن هناك بعض المكلفين يشعرون بعدم الثقة بالإدارة الضريبية وعدم الشعور بالقدرة على الحصول على خدمات عامة مقابل دفع الضرائب مما كان له أهمية في التهرب من دفع الضرائب. In This paper, we consider to the nature of not paying people tax, who should be paying a tax in Al-Qadisiya city. Then, we attempt to work the causes behind them. The phenomenon effects on Iraqi economics, We also attempt to know the number of them. Finally, we try to push them to pay the tax. The aim is to know the causes that help to not pay a tax and find some treatments for that. We conclude that these people feel no confidence about the management of tax office Also, the services in this city are not good enough for the people.

Keywords


Article
Using Regression Models of Mixed Poisson for Longitudinal data for Analizing Sheep Blood
استعمال نماذج انحدار بواسون المختلط للبيانات الطولية لتحليل صفات دم الأغنام

Loading...
Loading...
Abstract

In this research study using Regression models of mixed Poisson for longitudinal data for analysis of sheep blood, longitudinal data was Known as evidence sectional measured in certain periods of time. These data gained in the current decade great importance, especially in the economic studies and medical. This research includes mixed responses (discrete response represented by the distribution of Poisson and continuous response represented by the distribution of Gaussian) and these responses are correlated, thus when counting estimations of the parameter for models for every response separately, will give biased estimates, For this reason the joint regression models can be used for mixed responses by using the multivariate methods to estimate the parameter of the model, and these methods: method Factorization Model (FM) and Generalized Estimating Equation (GEE) has been using the simulation through a comparison between the two methods by statistical program (R) in addition to the application of two methods on real data for analizing of sheep blood. The results of simulation obtained that they decrease at the MSE whenever the sample size increases, as that a paired in all methods that used in the study, and this reflects one of good properties when the value of estimator is approach from the actual value for the parameter at increase of the sample size, and had been noted that a big converge between the (GEE) and (Factorization) methods in the value of mean squared error. From the results of simulation was applied at actual data to analize sheep blood that taken at intervals from 50 sheep's select a sample of blood from each sheep at 5 intervals and collected 250 subjects to study the effect of Enzyme (GPT) and (TRI) by some studied properties of animal sex, weight and type of blood (HB) for every animal and the results obtained that good estimations for the parameters of mixed models and there is correlation between the mixed response and independent variables. And they are accounted highly conduce between (FM) and (GEE) methods. تم في هذا البحث دراسة استعمال نماذج انحدار بواسون المختلط للبيانات الطولية لتحليل صفات دم الاغنام, اذ تعرف البيانات الطولية على انها بيانات مقطعية مقاسة في فترات زمنية معينة وقد اكتسبت هذه البيانات في العقد الحالي اهتماماً بالغاً ولاسيما في الدراسات الاقتصادية و الطبية. هذا البحث يتضمن استجابات مختلطة (متقطعة متمثلة بتوزيع بواسون ومستمرة متمثلة بتوزيع كاوس) وتكون هذه الاستجابات مترابطة, وعند حساب تقديرات معلمات الانموذج لكل استجابة ستعطي تقديرات تكون متحيزة وبالتالي لحساب هذه الاستجابات تم استخدام طرائق متعددة المتغيرات لإيجاد تقديرات معلمات الانموذج, ومن هذه الطرائق: طريقة انموذج العوامل (Factorization Model) (FM) وطريقة معادلات التقدير العمومية (Generalized Estimating Equation) (GEE) وقد تم استخدام اسلوب المحاكاة من خلال اجراء مقارنة بين الطريقتين بواسطة البرنامج الاحصائي (R) فضلا عن تطبيق الاسلوبين على بيانات حقيقية لتحليل صفات دم الاغنام. أظهرت نتائج تجربة المحاكاة أن هناك تناقصا حاصلا في قيم متوسط مربعات الخطأ (Mean (Squared Error كلما ازداد حجم العينة, إذ يظهر ذلك جليا" في كافة الطرائق المستخدمة في الدراسة, وهذا يعكس إحدى الخصائص الجيدة عندما تقترب قيمة المقدر من القيمة الحقيقية للمعلمة بزيادة حجم العينة , كما نلاحظ أن هناك تقارب بين الطريقتين معادلات التقدير العمومية (GEE) وطريقة أنموذج العواملFM) ) في قيم متوسط مربعات الخطأ, وعلى ضوء نتائج المحاكاة تم تطبيق الطرائق على بيانات حقيقية لتحليل صفات دم الأغنام مأخوذة على عدة فترات فقد تم اختيار نموذج دم من 50 نعجة بواقع 5 فترات لكل نعجة وتم الحصول على 250 مفردة لغرض دراسة تأثر أنزيم ((GPT والدهون الثلاثية ((TRI ببعض العوامل والصفات المدروسة والمتمثلة بـ جنس الحيوان ووزنه ونوع خضاب الدم ((HB لكل حيوان وقد بينت النتائج تقديرات جيدة لمعلمات النماذج المختلطة وان هناك ارتباط بين الاستجابات المختلطة والمتغيرات المستقلة كذلك فأن هناك تقاربا كبيرا بين طريقتي أنموذج العوامل FM)) وطريقة معادلات التقدير العمومية (GEE) .

Keywords


Article
The impact of the Central Bank’s independence on monetary policy
أثر استقلالية البنك المركزي على السياسة النقدية

Loading...
Loading...
Abstract

The central bank is the main regulator on the monetary market and as this market is a monopoly held by state, the market cannot adjust on its own, being always influenced by monetary policies. The primary purpose of this study is to highlight the importance of having independent central banks. For doing so, some points will be detailed, starting with discussions about the monetary policies, political influence monetary policies, inflation and Cantillon effect, free market of money and the ethics of money issuing and eventually, the question of either the central bank must be independent in order to answer the last question, the Federal Reserve System in the United States of America will be analyzed. On the basis of this research the conclusion that can be drawn is that, central bank should be granted freedom in drawing and implementing the monetary policies is supported. نتيجة للدور المؤثر الذي تؤديه البنوك المركزية في عملية الاستقرار النقدي في الاقتصاد، لذا فأن موضوع استقلالية البنوك المركزية تُعد من أكثر الموضوعات التي حظيت باهتمام وعناية كتٌّاب النقدية، فضلاً عن تسارع التطورات الاقتصادية والنقدية على الساحة الدولية والمحلية التي تحّتم دوراً أكبر للسياسات النقدية في تنظيم عملية الاستقرار الاقتصادي. فالبنك المركزي هو الجهة الرئيسية والمنظمة للسوق النقدية، وبما أن هذا السوق محتكر من قبل الدولة، لذا فانه لا يمكن ضبط السوق على مستوى متوازن لأنه متأثر بسياسات الدولة النقدية. الغرض الرئيسي من هذه الدراسة هو تسليط الضوء على أهمية وجود البنوك المركزية المستقلة، وسنتناول في هذا البحث جملة من النقاط التي سنقوم بشرحها، أبتدأً بنقاشات حول السياسات النقدية، ثم تأثير السياسة على السياسات النقدية، أثر ارتفاع التضخم، السوق الحرة للنقود، وسلوك إنتاج النقود. وأخيراً نطرح السؤال التالي: هل من الضروري أن يكون البنك المركزي مستقلاً ؟ للإجابة على هذا السؤال سوف يتم تحليل نظام الاحتياطي الفيدرالي في الولايات المتحدة، وعلى أساس هذا التحليل ستكون الخاتمة التي يمكن ان نستنتجها وهي: ان البنك المركزي ينبغي ان يمنح الحرية والاستقلالية له لرسم وتنفيذ السياسات النقدية.

Keywords

Table of content: volume:18 issue:2