Table of content

Journal of University of Babylon

مجلة جامعة بابل

ISSN: 19920652 23128135
Publisher: Babylon University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of University of Babylon (JUB) is an official journal of University of Babylon in Iraq, established in 1995.

JUB is publishing peer-reviewed, high-quality research papers and reviews in all branches of Engineering Sciences, Pure Sciences, and Humanity Sciences.

JUB publishes twelve issues of rigorous and original contributions in the Science disciplines of Biological Sciences, Chemistry, Geology Sciences, and Physics, and in the Engineering disciplines of Material, Civil, Computer Science and Engineering, Electrical, Mechanical, Chemical, and Architecture Engineering.

https://www.journalofbabylon.com/index.php/JUB/issue/archive

Loading...
Contact info

info@journalofbabylon.com,

jub@itnet.uobabylon.edu.iq.

+9647823331373

https://www.journalofbabylon.com

Table of content: 2016 volume:24 issue:6

Article
التغييرات الحاصلة في معايير نطف ذكور الأرانب المختبرية نتيجة التجريع بتراكيز تصاعدية لمستخلص التربين لبذور نبات الرشاد

Loading...
Loading...
Abstract

The study had been performed at college of science/Babylon university, the study included 60 male rabbits. The study aimed to determine the effect of extract of Rashid seeds Lepidium sativum in the sperm parameters of adult male rabbits. The In Vivo study include the estimation of the medium effect dose (MED50) for terpen extraction by using Dose-Response Curve. The mean of MED50 was 53.3 mg /kg body weight of terpen extraction. The effect dose of terpene revealed insignificant increase (P in sperm parameters, which included the rate of sperm concentration in the testis and epididymis tail, and the average number of sperm in one gram of testicular and sperm motility percent, grade activity, and sperm viability percent of epipdidymis caudal, and non-significant decreased (P> 0.05) in the abnormal sperm morphology percent in the epipdidymus caudal. أجريت هذه الدراسة في كلية العلوم, جامعة بابل, وقد شملت اختيار 30 ذكرا" أرنبا". واستهدفت الدراسة معرفة تأثير مستخلص بذور الرشاد Lepidium sativum في معايير نطف ذكور الأرانب البيض, إذ شملت الدراسة داخل الجسم الحي تقدير الجرعة المؤثرة للنصف لمستخلص التربين, باستخدام منحني الجرعة-الاستجابة, وقد بلغ المعدل الحسابي للتركيز المؤثر 53.3 ملغم/كغم من وزن الجسم لمستخلص التربين. أظهر التركيز المؤثر لمستخلص التربيني زيادة غير معنوية (P ) في معايير النطف, والتي شملت معدل تركيز النطف في الخصية وذيل البربخ, ومعدل عدد النطف في غرام واحد من الخصية والنسبة المئوية للنطف المتحركة, ودرجة نشاط النطف والنسبة المئوية لحيوية النطف لذيل البربخ, وأنخفاض غير معنوي (P ) في النسبة المئوية للنطف اللاسوية في ذيل البربخ.


Article
التأثير المشترك للمضادات الحياتية و بعض المستخلصات النباتية في حيوية بعض انواع البكتيريا

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to confirm the benefit utilization of plant extracts, widely used for the treatment of bacterial diseases, to increase bacterial sensitivity against some antibiotics. Three types of plant extracts were examined (Eucalyptus spp, Allium sativum and Punica granatum ) on the viability of Staphylococcus aureus bacteria, another type of gram negative bacteria Pseudomonas aerogenosa were used to compare the effect of plant extract alone or along with antibiotics on the viability of both types of bacteria. First of all, minimum inhibitory concentration for the plant extracts on each type of bacteria were determined, large variation in bacterial sensitivity to every type of plant extract were observed, this result was due to the difference in cell wall composition between the two types of bacteria used in the test. After that, number of sub inhibitory concentrations used to determine the synergism with antibiotics. We choose three types of antibiotics; differ in their mode of action, and in bacterial sensitivity toward it, and then antibiotic sensitivity for each antibiotic was performed in the presence of different concentrations of plant extract by using agar diffusion method. The results shows good evidence on the capability of the utilization of plant extracts to increase bacterial sensitivity toward antibiotics appears as increasing of inhibition zones in the presence of plant extract comparing with its size without the extracts. Moreover, some antibiotics which have no effects on bacteria show clear inhibition zones. From this study, we conclude that the problem of bacterial resistance to antibiotics could be overcome by a simple and inexpensive method by using plant compounds which need more study to determine their types and concentrations in the plant parts and their mechanism of action accurately. هدفت الدراسة الحالية الى اثبات إمكانية الاستفادة من المستخلصات النباتية المستخدمة بصورة واسعة في علاج الامراض البكتيرية في زيادة حساسية البكتيريا تجاه بعض المضادات الحياتية. تم اختبار تـاثير ثلاثة انواع من المستخلصات النباتية للنباتات (Eucalyptus spp, Allium sativum and Punica granatum ), على حيوية بكتيريا Staphylococcus aureus ,كما استخدم نوع ثاني من البكتيريا السالبة لصبغة كرام هي Pseudomonas aerogenosa لمقارنة تأثير المستخلصات النباتية منفردة او بالتزامن مع المضادات الحيوية على كلا النوعين من البكتيريا. جرى اولا تحديد التركيز المثبط الادنى للمستخلصات النباتية على كل بكتيريا حيث ظهر تباين كبير في حساسية الانواع البكتيرية تجاه المستخلصات النباتية وذلك نتيجة الاختلاف في تركيب الجدار البكتيري بين النوعين المستخدمين في الاختبار .ومن ثم جرى اختيار عدد من التراكيز دون مستوى التركيز المثبط الادنى Sub inhibitory concentrations لاختبار التآزر مع المضادات الحياتية وكذلك تم اختيار ثلاث انواع من المضادات الحياتية المختلفة من حيث ميكانيكية العمل و حساسية البكتيريا تجاهها, وبعد ذلك تم اختبار حساسية كل بكتيريا تجاهها بوجود تراكيز مختلفة من المستخلصات النباتية وبطريقة الانتشار في الاكار . اظهرت النتائج دلائل مشجعة على امكانية استخدام المستخلصات النباتية لزيادة حساسية البكتيريا تجاه المضادات الحياتية حيث زادت اقطار مناطق التثبيط بشكل كبير بوجود المستخلصات مقارنة مع اقطارها بدون المستخلصات . كما ان بعض المضادات التي لم يكن لها اثر يذكر على البكتيريا قد انتجت مناطق تثبيط واضحة . من خلال هذه الدراسة يمكن الاستنتاج ان مشكلة المقاومة البكتيرية للمضادات الحياتية يمكن التغلب عليها بطريقة بسيطة و غير مكلفة من خلال استخدام المركبات النباتية والتي تحتاج الى مزيد من الدراسة لتحديد انواعها وتراكيزها في الاجزاء النباتية وميكانيكية عملها بصورة دقيقة.


Article
دراسه نسجيه ومناعيه لمرض المليساء المعديه Molluscum contagiosum في العينات المعزوله من مستشفى مرجان التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty samples of serum and skin tissue were collected from patient infected with Molluscum contaginosum from Marjan hospital. The histological examination of skin tissue was done by using light microscope, serum was collected from patients for detection of Fasligand immunological protein the result shows that : the histological study was immportant for the dignosis of MCV disease due to the presence of evidant dignostic featuer (molloscum bodies). The highest rate of infection occurs at age group >20y was 40% with Mean concentration of FSAL about 94.25±30.40 ,the infection rate was 66.7% for male with concentration for FSAL (82.85± 18.10),The study show also infection rate for marriad patiant was 36%with concentration of FSAL (90.18± 30.56 ) and 70% of infection rate were in urban aerea 30%in rular aerea. جمعت 30 عينه من مستشفى مرجان التعليمي لمقاطع نسيجيه للجلد ونماذج المصل من الاشخاص المصابين بمرض المليساء المعديه Molluscum contagiosum وفحصت المقاطع النسجيه بالمجهر الضوئي المركب .تم فحص عينات المصل باستخدام الانزيمات المرتبطه مناعيا Elisa kit) ) لقياس البروتين المناعي( Fas Ligand (FasL .بينت النتائج اهميه الدراسه النسجيه في تشخيص المرض بسبب وجود الاجسام الاشتماليه للفيروس في المقاطع النسجيه المثبته على الشرائح الزجاجيه ,وجد ان اعلى نسبه للاصابه كانت 40% للفئه العمريه الأقل من 20سنه اذ بلغ معدل تركيز ال Fasligandلهذه المجموعه(94.25±30.40) ,وان نسبه الاصابه .766%للذكورمع معدل تركيزللFasligand 82.85± 18.10)) ونسبه اصابه المتزوجين 36%مع معدل تركيز Fasligand (90.18± 30.56) ,ان نسبه الاصابه في المناطق المتحضره 70% اما في المناطق الريفيه فبلغت 30%.


Article
تأثير التعرض لسيلينيت الصوديوم مع الغذاء في مستويات هرمونات الدرقية لذكور الجرذان الناضجة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to investigate some effects of mineral selenium when add to food as sodium selenite for healthy male white rats with concentrations (125, 250, 500) part per million from sodium selenite for periods 20 and 30 days for measurement levels both of thyroid stimulating hormones , thyroxine and Triiodothyronine hormones in the rats . Fourty Swiss male rats from genius Rattus norvigicus with aged three -half month were used in this study weighted (270 – 230) grams were divided into equal four groups given diet have three level of sodium selenite (500, 250, 125) part per million. This study includes evaluation of the effects of weight again and thyroid hormones levels for periods 20 and 30 days. The following findings were attained: There was no significant differences in the weights of the treated animals with sodium selenite for 20 days with concentration (125 ppm) while there was a significant decrease (P<0.05) in the concentrations (250 & 500 ppm). There was a significant decrease (P<0.05) in concentrations (125, 250 & 500 ppm) for 30 days as compared with the control group. The treatment with the sodium selenite caused significant increase (P<0.05) in the level of thyroid stimulating hormone in concentration (500 p.p.m.) for 20 days, while there was significant increase (P>0.05) in the treated for 30 days in concentrations (125, 250 & 500 p.p.m.) as compared with the control group. There was non-significant decrease (P>0.05) in the thyroxine hormone level in the concentrations (250 & 500 p.p.m.) for 20 days and there was a significant decrease (P<0.05) in concentrations (125, 250, 500 p.p.m.) for 30 days as compared with the control group. There was non-significant decrease (P>0.05) in the triiodothyronine hormone level in concentrations (125, 250, 500 p.p.m.) for 20 days and a significant decrease (P<0.05) for 30 days in concentrations (125, 250, 500 p.p.m.) as compared with the control group. أجريت هذه الدراسة بهدف الكشف عن بعض التأثيرات لعنصر السيلينيوم عند إضافته بشكل سيلينيت الصوديوم مع عليقة ذكور الجرذان البيض السليمة بالتراكيز 125 و 250 و 500 جزءاً بالمليون للمدة 20 و 30 يوماً لتحديد مستوى الهرمون المحفز للدرقية(TSH) Thyroid Stimulating hormone وهرمون الدرقين أو الثايروكسين (T4) Thyroxine وهرمون الثريونين ثلاثي اليود (T3) Triiodothyronine في ذكور الجرذان . تم تقسيم 40 جرذا ذكرا من جنس Rattus norvigicus بعمر ثلاثة أشهر ونصف تراوحت أوزانها ما بين (230 – 270) غم على أربع مجموعات متساوية العدد غذيت على عليقة بثلاثة مستويات من سيلينيت الصوديوم بمعدل 500 و 250 و 125 جزءاً بالمليون وتضمنت التجربة دراسة التأثيرات على مرحلتين 20 يوماً و 30 يوماً تم خلالها قياس كل من المكسب الوزني ومستويات هرمونات الدرقية. أظهرت نتائج الدراسة ما يأتي : عدم وجود فروق معنوية (P>0.05) في أوزان الحيوانات المعاملة بسيلينيت الصوديوم لمدة 20 يوماً عند التركيز (125) جزءاً بالمليون في حين كان الانخفاض معنوياً (P<0.05) عند التركيزين (250 و500) جزءاً بالمليون في حين كان الانخفاض معنوياً (P<0.05) عند التراكيز (125 و250 و500) جزءاً بالمليون لمدة 30 يوماً قياساً بمجموعة السيطرة. اذ سببت المعاملة بسيلينيت الصوديوم ارتفاعاً معنوياً (P<0.05) بمستوى الهرمون المحفز للدرقية عند التركيز (500) جزءاً بالمليون لمجموعة المعاملة لمدة 20 يوماً في حين كان هناك ارتفاع معنوي (P<0.05) في الحيوانات المعاملة لمدة 30 يوماً ًوعند التراكيز (125 و 250 و 500) جزءاً بالمليون قياساً بمجموعة السيطرة وعدم حصول انخفاض معنوي (P>0.05) في مستوى هرمون الثايروكسين عند التراكيز الثلاث لمدة 20 يوماً. وكان الانخفاض معنوياً (P<0.05) في مستوى هرمون الثايروكسين في المجموعة المعاملة لمدة 30 يوماً ًعند التراكيز (125 و250 و500) جزءاً بالمليون قياساً بمجموعة السيطرة. وعدم حصول انخفاض معنوي (P>0.05) في مستوى هرمون الثريونين ثلاثي اليود عند التراكيز الثلاثة لمدة 20 يوماً أما الحيوانات المعاملة لمدة 30 يوماً ً فقد سببت انخفاض معنوي (P<0.05) في مستوى هرمون الثريونين ثلاثي اليود عند التراكيز (125 و250 و500) جزءاً بالمليون قياساً بمجموعة السيطرة.


Article
انتاج وتنقية و توصيف حامض الكوجيك من الفطر Aspergillus parasiticus المعزول محليا

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to purify and characterize kojic acid (KA) produced from the local fungal isolate Aspergillus parasiticus which was identified by classical and molecular methods . Kojic acid was produced from the mentioned isolate using date juice supplemented with some nutrients as a production medium. Results showed that date juice (10% reducing sugars) with an incubation period of 10 days were the optimal conditions for KA production. The acid was purified from the fungal culture filtrate, the purification steps included clarification, gel filtration chromatography using sephadex G-75 and finally crystallization. The purified acid in this study was characterized. It seemed as colorless long needles crystals, its melting point was (151-153)̊C and it has a retention time of 3.960 minutes when it separated by high performance liquid chromatography. اجريت هذه الدراسة لتنقية وتوصيف حامض الكوجيك المنتج من العزلة الفطرية المحلية Aspergillus parasiticus المشخصة بالطرائق التقليدية و الجزيئية . تم انتاج حامض الكوجيك من العزلة الفطرية قيد الدراسة باستخدام وسط عصير التمر المدعم ببعض المغذيات و تبين أن تركيز عصير التمر 10% (سكريات مختزلة) بمدة حضن 10 أيام هما أفضل الظروف لإنتاج الحامض. كما تم تنقية الحامض من راشح المزرعة و قد شملت خطوات التنقية: الترويق و كروماتوغرافي الترشيح الهلامي باستخدام الهلام Sephadex G-75 و أخيرا بلورة الحامض. تم توصيف الحامض المنقى في هذه الدراسة و ظهر بشكل بلورات طويلة عديمة اللون و له نقطة انصهار (151 – 153)̊ م و له زمن احتجاز مقداره 3.960 دقيقة عند فصله بكروماتوغرافيا السائل عالي الكفاءة (HPLC).


Article
المظهر الخارجي للنوع Macrocyclops albidus (Jurine1820) (Copepoda/Cyclopoida) في محافظتي كربلاء المقدسةوالقادسية /العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

The current study include the external morphology of Macrocyclops albidus (Jurine 1820), collected from Holy Karalaa and AlQadisya provinces. Study based on External morphological such us shape and length of the body, also appendages: Antennule, Antenna,Mouthparts,P1-P4 and Furcal Rami,addation details of other characters such us number of spine and setae 3rd segment Exopod of P1-P2,length and number segment of Antennule.Date,site and number of specimens were recorded. تضمنت الدراسةالحالية المظهر الخارجي للنوع Macrocyclops albidus (Jurine 1820) , جمع من محافظتي كربلاء المقدسة والقادسية ,استند البحث على الصفات المظهرية الخارجية من شكل الجسم وطوله وكذلك اللواحق :اللويمس,اللامس ,اجزاء الفم,اللواحق القدمية الاولى –الرابعة P1-P4والافرع الذنبية. بالاضافة الى تفاصيل لصفات اخرى مثل عدد الاشواك والاهلاب لقطعة القدم الخارجي الثالثة للاحقة القدمية الاولى-الرابعة , طول وعدد قطع اللامس الاول وتم تعين وقت الجمع وتاريخه


Article
تأثير التشويب بالنحاس على الخصائص التركيبية وفجوة الطاقة البصرية لأغشية اوكسيد النيكل النانوية المحضرة بطريقة المحلول الغروي

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the study of the structural and optical energy gap of NiO nano films in thickness 100nm were deposited on a glass substrate using sol-gel spin coating technique . XRD results indicated that the films are polycrystalline and have cubic structure with a preferred orientation along (111) . The average grain sizes of the crystallites estimated form XRD data was found to lie in the range of 19.11-23.05 nm. Data of AFM indicate that the surface of films is smooth . The optical transmittance value of nano NiO film reaches to 94% in the VIS and NIR regions, while it is value of films deposited with 0.1mol%Cu reaches to (92)% which is important for its applications as window layers in solar cells .The values of optical energy gap of NiO and Cu doping by 0.01,0.05, 0.1mol% were equal to 3.73 and (3.61,3.49,3.42eV) respectively. في هذا البحث دُرست الخصائص التركيبية وفجوة الطاقة البصرية لأغشية NiO النقية والمشوبة بالنحاس بتراكيز مختلفة 0,0.01,0.05,0.1mol%)) نانوية بالسمك 100nmرسبت على قواعد زجاجية بتقنية الطلاء الدوار Spin Coating)) . بينت نتائج فحوصات XRD أن جميع الأغشية متعددة البلورات من النوع ألمكعبي مع قمة حادة سائدة باتجاهية 111)) .وقد تم حساب الحجم الحبيبي من بيانات XRD ووجد انه يَزداد حجم الحبيبات بزيادة نسبة التشويب في المدى 19.11 nm-23.05. بيانات AFM أشارت إلى نعومة سطوح الأغشية النفاذية البصرية لغشاء NiO النانوي ذات مقدار كبير تصل إلى94%) ) ضمن المنطقة المرئية وتستمر إلى المنطقة تحت الحمراء القريبة, تناقصت لتصل إلى 92%)) مع التشويب عند نسبة Cu 0.1mol% وهذا يؤكد أمكانية استخدامها كطبقات نافذة في الخلايا الشمسية . قيم فجوة الطاقة البصرية لغشاء NiO والأغشية المشوبة بالنحاس بالنسب 0.01,0.05,0.1 mol% 0,هيeV (3.73,3.61, 3.49, 3.42) على التوالي .


Article
دراسة تأثير جسيمات الذهب النانوية على خصائص الكهروبصرية للبلورات السائلة البوليمرية السايلوكسونية

Authors: خالد العمار --- سكينة فخري
Pages: 1585-1600
Loading...
Loading...
Abstract

We investigate the nonlinearity of a liquid crystal cell doped with gold nanoparticles by considering their selective absorption. Such nonlinearities are promising for optical processing applications and optical limiters. Systems displaying thermal nonlinearities are particularly attractive as the maximum nonlinearity may occur in the absence of an applied field and additionally this nonlinearity can be controlled by the reorientation of the liquid crystal. This study focuses on the electro-optic properties of polymers with a different molecular weights based on the polysiloxane backbone, It is found that there is a strong coupling between the mesogenic side chain groups and the polymer chain that the elasticity of the polymer chain plays a strong role even in the static electro – optic properties. The switching times (on) and (off) have been measured through the period between planer and homotropic alignment which happens under the electrical field effect. Additionally, it is found that adding gold nanoparticles moieties will decrease the phase transition temperatures and thus decreasing of switching times. The variation of the threshold voltage is measured at constant steps below nematic – isotropic transition temperature (TNI) for series of polymers. It is found that the high molecular weights of polymers have great threshold voltage of the electro-optic response and this is related to the intrinsic elastic constant of the liquid crystal polymers. The performance of the electro_optical cells has improved after add the gold would reduce the contribution of the dibole moment of the cyano _groub baralle to the molecular long axis of the mesogenic unit and thus reduce density of the mesognic unit attached to polymer chaine and lead to a Increases of dielectric anisotropic (∆Ԑ) and thus enhanced backbone mobility for the system. في هذه الدراسة تم البحث عن تاثير جسيمات الذهب النانوية على الخصائص الكهروبصرية للبلورات السائلة البوليمرية السايلوكسونية ذات السلسلة الجانبية. استخدمت خمسة نماذج مختلفة بالوزن الجزيئي ووجد ان الفولتية تزداد مع زيادة الوزن الجزيئي. وقيست أزمان الاستجابة البصرية زمن ( الفتح on والغلق(off ) تحت تأثير المجال الكهربائي. وقد وجد ان اضافة جسيمات الذهب النانوية يقلل من درجات الانتقال الطوري ويؤدي هذا الى تقليل ازمان الاستجابة البصرية. قيس التغير في فولتية العتبة عند خطوات ثابتة وتحت درجة الانتقال الطوري TNI لسلسلة من البوليمرات ‘ ووجد ان الاوزان الجزيئية العالية للبوليمرات تمتلك فولتية عتبة كبيرة وان هذا له علاقة بثابت مرونة البوليمر. وقد وجد ان إضافة جسيمات الذهب النانوية يؤدي الى زيادة كثافة المجموعة الميزوجنية المرتبطة بسلسلة البوليمر وهذا يؤدي الى زيادة من مساهمة عزم ثنائي القطب في مجموعة سيانو الموازية لمحور الجزيئة الطولي للوحدة الميزوجنية وكذلك يساهم في زيادة متباينة الخواص العزلية (Δε) .


Article
قياس ودراسة تراكيز غاز الرادون المشع في عينات منتخبة من المياه في ناحية القاسم/ العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This research is measuring the radioactive gas radon in samples of water (water liquefaction and river) in district of Al-Qassim for Babel province (100 Km) south of Baghdad,18 samples were collected from different regions from Al-Qasim, using the electronic radon detector RAD7, and the average concentration of radon ( 0. 17± 0.08 Bq.L-1) , and effective dose for human exposure to radon was (0.009) mSv.y-1. And it was found that the concentrations of radon in the water are within normal limits set by the relevant organizations as the maximum allowable concentration of radon in water (11.1 Bq.L-1) (As defined by the Environmental Protection Agency). This subject has been chosen because of the importance of water in human life and living, and the lack of previous studies in the study area تناولت هذه الدراسة قياس تراكيز غاز الرادون المشع في نماذج من المياه (ماء الإسالة والنهر) في ناحية القاسم فقد تم جمع 18 عينة من مناطق مختلفة من ناحية القاسم في محافظة بابل / وسط العراق وذلك باستخدام كاشف الرادون الالكتروني RAD7 وتم حساب معدل تركيز غاز الرادون ومعدل الانحراف المعياري وبلغت قيمته (Bq.L-1 0.08 ± 0.17) والجرعة الفعالة كانت مساوية (mSv.y-1 (0.009 وعليه وجد أن تراكيز غاز الرادون في المياه هي ضمن الحدود الطبيعية التي حددتها المنظمات المختصة حيث إن الحد الأعلى المسموح به لتركيز غاز الرادون في الماء حسب وكالة EPA هو( (11.1 Bq.L-1وقد تم اختيار هذا الموضوع للدراسة الحالية لأهمية الماء والهواء في حياة الإنسان والكائنات الحية ، ولقلة الدراسات السابقة في منطقة الدراسة .


Article
التحفيز الضوئي لاختزال ايون الكروم السداسي بوساطة ثاني اوكسيد التيتانيوم بالوسط المائي

Authors: اسماء هاشم حمادي
Pages: 1610-1624
Loading...
Loading...
Abstract

The work include the study of photocatalytic reduction of ion Cr (VI)that is consider a main source of environmental pollution were investigated using titanium dioxide (Rutile or Anatase) in aqueous solution. Results show that this harmfull (toxic) ion is converted with different speed to non toxic ion Cr (III).The speed of the photoconversion processes depends on many factors such as, solution acidity, temp., initial ion concentration, TiO2 load and type (anatase or rutile), the presence of dissolved oxggen gas and finally the insensity of incident light kinetic. studies show that the rate of reduction of Cr6+ is 1.5  10-3 mM/min. It was found that the rate of the reactions are first order reactions were and the specific rate constant and adsorption constant were deduced adopting the Langmuir - Hinshelwood (L-H) relation for the catalytic- heterogeneous reaction. The values of the specific rate constant (K) for the photoreduction processes of ion is found in consistent with that calculated from the logarithmatic plots of the ion concentration left after photoreactions versns reaction times. From L-H equation, the adsorption constants obtained for Cr6+ 0.043 mM-1.The values of the apparent quantum yields was also deduced for Cr6 +equal to 0.26. The specrophometric, ion- chromatography, pH measurements and conductivity techniques were used in the present work in order to elucidate the types of the products and the photo reaction mechanisms. تم في هذا البحث دراسة عملية الاختزال الضوئية لايون لا عضوي ملوث للبيئة وهو أيون الكروم (VI) باستخدام شبه الموصل ثاني أوكسيد التيتانيوم TiO2 بنوعيه الانتيز والروتايل في المحلول المائي لهما. أثبتت النتائج أنّ هذا الأيون في حالة الاكسدة السداسي سام يتحول إلى أيون الكروم الثلاثي غير السام حيث تحول أيون الكروم السداسي الى ايون الكروم الثلاثي غير السام.إنّ سرعة هذه عمليات التحفيز الضوئي تعتمد على عدة عوامل مثل الدالة الحامضية للمحلول، درجة الحرارة، تركيز الايون الابتدائي، كمية العامل المساعد ثاني أوكسيد التيتانيوم TiO2، نوع TiO2 (الانتيز والروتايل)، تأثير غاز الاوكسجين المار في المحلول، وأخيراً تأثير ضوء الأشعة الفوق البنفسجية. كانت سرعة الاختزال الضوئي المحفز لأيون الكروم السداسي 1.5´10-3.mM/min في ظروف التجربة المثلى.إنّ الدراسات الحركية أوضحت أنّ سرعة التفاعل هي من المرتبة الاولى.وتم تطبيق معادلة لانكمير- هنشلود على هذا النظام غير المتجانس لحساب ثابت الامتزاز وثابت سرعة التفاعل وكانت قيمة الأخير متقاربة مع قيمته المحسوبة من رسم لوغارتم التركيز المتبقي للايون مع أزمان التشعيع. ومن ميل الخط المستقيم لعلاقة لانكمير هنشلود تم حساب ثوابت الامتزاز والكروم السداسي على سطح شبه الموصل وكانت 0.043mM-1 . تم حساب قيمة ناتج الكم الظاهري لعملية الاختزال الضوئي لأيون الكروم (VI) وكانت 0.26. إن ناتج الكم الظاهري لهذه العملية واطئ وكما متوقع له بالنسبة للتفاعلات الضوئية غير المتجانسة.تم خلال البحث متابعة تركيز الأيونات المتبقية بالطريقة اللونية وكذلك تم استخدام تقنيات الكروموتوغرافيا الأيونية (IC) وقياس الدالة الحامضية والتوصيلية لتشخيص النواتج النهائية.


Article
توهين الموجات الرادوية والمايكروية بأستخدام المنطاط المشاب بمواد فيراتية حديدية من نوع (Znx Mg1-xFe2O4)

Loading...
Loading...
Abstract

Due to the lack of the presence of a lot of materials that are relative permeability greater than one (μr> 1) the extent of the radio waves any extent to which a frequency greater than one 1GHz which encouraged many researchers to search for materials to be relative Permeability (μr > 1) were used ferrite materials characterized by high relative Permeability. prepared ferrite zinc - magnesium 〖Zn〗_x 〖Mg〗_(1-x) 〖Fe〗_2 O_4 and values x = (0,0.3,0.6,0.9,1) by common chemical deposition was added to the NBR rubber with values (3 , 6,9) g were studied its ability to absorb radio waves at the long wavelength (12 - 8) GHz where results showed that the highest value of the reflection coefficient of the loss of up to - 23dB when 3g Add to the rubber in the long wavelength of (10.5-11) GHz when the ratio x = 0.6 and the results also showed that the greatest loss of obtained when adding 6g of ferrite zinc - magnesium is to rubber (-43.dB) at the frequency (10.7) GHz. It was also studying of reflection coefficient as well as the relative permeability account (μr) of the samples prepared. نظرا لعدم وجود الكثير من المواد التي تكون نفاذيتها النسبية اكبر من واحد (μr>1) في مدى الطيف المايكروي اي المدى الذي يكون فيه التردد اكبر من واحد GHz 1 مما شجع الكثير من الباحثين على البحث عن مواد تكون نفاديتها النسبية (μr>1) حيث استخدمت المواد الفرايتية التي تمتاز بنفاذيتها لنسبية العالية. حضِر فرايت زنك – مغنيسيوم 〖Zn〗_x 〖Mg〗_(1-x) 〖Fe〗_2 O_4 وبقيم (0,0.3,0.6,0.9,1) x=بطريقة الترسيب الكيمياوي المشترك واضيفت الى المطاط NBR المحضر وبنسبة g (3,6,9) ودرست قابليتة امتصاصها للموجات الراديوية في المدى الموجي 〖GH〗_Z (12 – 8) حيث اظهرت النتائج ان اعلى قيمة من لمعامل فقدان الانعكاس تصل الى 23dB – عند اضافة g3 الى المطاط في المدى الموجي من 〖GH〗_2 (11-10.5) عندما تكون نسبة 0.6 x= واظهرت النتائج كذلك ان اعظم فقدان حصل عند اضافة 6g من فرايت زنك – مغنيسيوم الى المطاط هي (-43.dB) عند التردد 〖GH〗_2 (10.7). وكذلك درس معامل الانعكاس وكذلك حساب النفاذية النسبية (μ_r) للعينات المحضرة.


Article
دراسة زيغ التشويه في العدسات المغناطيسية المزدوجة

Loading...
Loading...
Abstract

In this work, a computational theoretical investigation has been introduced to study the distortion aberration in magnetic lenses when it use as projector lens in transmission electron microscope. In this study the synthesis procedure method has been used by using the analytical mathematical function to represent axial magnetic field for doublet projector magnetic lens to obtaining the magnetic polepeices with rotation and distortion free. إجريت دراسة نظرية حاسوبية في هذا البحث لزيغ التشويه في العدسات المغناطيسية عندما تستخدم كعدسات مسقطية في المجهر الالكتروني النفاذ. في هذا الدراسة استخدامت طريقة الاجراء التوليفي باستخدام الماتلاب وذلك عن طريق دالة رياضية تحليلية لتمثيل المجال المغناطيسي المحوري لعدسة مغناطيسية مسقطية مزدوجة للحصول على اقطاب مغناطيسية تعطي صوراً خالية من التشويه والدوران.


Article
دراسة تصنيفية كيمياوية لبعض انواع أجناس العشيرة Agrostideaeفي العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study includes the detection of seven important phenolic compound, and the concentration of each component for each species of the genus for the tribe Agrostideae have been identified which showed a case of variation and differentiation between species under study regarding concentrations of selected phenolic compounds. The results of the present study revealed that these phenolic compound contribute in the taxonomic isolation among species and enhance the taxonomic importance of this study as a key classification at the level of genera and species for the tribe Agrostideae. Based on the high concentration of phenolic compound remained isolated two species Ca. pseudophragmites and Al. myosuroides other species while the rest of the species varied among low concentration of phenolic compounds . أفضت الدراسة الكشف عن سبعة مركبات فينولية مختلفة الأهمية مع تحديد تركيزها لكل نوع نباتي لبعض أجناس العشيرة Agrostideaeمما أظهر حالة من التباين والاختلاف ما بين الأنواع قيد الدراسة في تراكيزها من المركبات الفينولية المختارة وبالتالي ساهمت هذه المركبات في حالة العزل التصنيفي لتلك الأنواع وتعزيز الأهمية التصنيفية لهذه الدراسة كمفتاح تصنيفي مهم على مستوى الأنواع والأجناس للعشيرة. استنادا للتراكيز العالية للمركبات الفينولية انعزل النوعين Ca.pseudophragmites و Al.myosuroides عن الأنواع الأخرى, في حين تباينت بقيه الأنواع فيما بينها بالتراكيز المنخفضة للمركبات الفينوليه.


Article
استخدام أنواع من الأسمدة العضوية و مستخلصاتها لبيان تأثيرها على الفطر المسبب لمرض اللفحة المتأخرة على الطماطة

Loading...
Loading...
Abstract

The aims of this study is to assess the types of manure extracts (poultry , cattle and sheep) and their effectiveness against Phytophthora infestans causes late blight on tomatoes. The results showed that poultry manure contains colony forming units more than sheep and cattle manure per gram, it was the highest in poultry manure (12.2x104) CUF g. manure and sheep manure in the least (6.70x104)) CUF g. manure. The results showed also superiority to the poultry manure as containing important nutrients (N, P and K) at a higher rate (37, 25 and 39)%, respectively, followed by cattle and sheep manure, which was (18, 4 and 29)%, respectively. There is a high of antagonism between fungi and compost suspension, especially poultry manure, which showed highest antagonism in reducing radial growth of Phytophthora infestans percentage of 65.86%, while it was less in sheep manure at a rate of 31.33% . It was observed that there is a significant effect of poultry manure extract in reducing of dry weight of Phytophthora infestans (0.4 21) g. as compared to control (0.7 34) g. The cattle and sheep manure has no a significant effect in reducing the dry weight of the fungus. The results showed also that the addition of all types of manure extracts was useful in reducing the infection percent of Phytophthora infestans, the most influential is poultry manure as it reached plant height 51.4 cm and fresh weight of shoot 78.46 g. and dry weight 5.7 g. and fresh weight of root 6.95 g. and dry 2.98 g. as compared with the control treatment of the presence of pathogenic fungus were 35.5 cm, 57.69 g., 3.00 g., 4.00g. , 0.22 g. Respectively تهدف الدراسة إلى تقييم أنواع من مستخلصات السماد العضوي ( سماد الدواجن و الأبقار و الأغنام ) وبيان فعاليتها ضد Phytophthora infestans المسبب لمرض اللفحة المتأخرة على الطماطة والبطاطة. بينت النتائج أن سماد الدواجن يحتوي على وحدات تكاثرية فطريه أكثر من سماد الأغنام والأبقار في الغرام الواحد من السماد , فقد كان أكثرها في سماد الدواجن (12.2x104 ) CFU غرام سماد واقلها في سماد الأغنام 6.70x104) ) CFU غرام سماد . كما أشارت النتائج الى تفوق سماد الدواجن باحتوائه على العناصر الغذائية المهمة ( N و P و K ) بنسبه أعلى ( 3.7و2.5 و 3.9)% على التوالي يليه سماد الأبقار ثم الأغنام الذي كان( 1.8و 0.4 و 2.9 )% على التوالي. و أن هناك قدره تضاد عاليه بين معلق السماد والفطر الممرض لاسيما سماد الدواجن الذي اظهر قدره عاليه في خفض النمو القطري للفطر Phytophthora infestans بنسبه 65.86% بينما اقل خفض كان مــــع سماد الأغنام وبنسبه 31.33%. لوحظ أن هناك تأثيراً معنوي لمستخلص سماد الدواجن في خفض الوزن الجاف للفطر Phytophthora infestans (0.4 21 ) غرام مقارنه لمعامله المقارنة (0.7 34 ) غرام ولم يكن لسماد الأبقار والأغنام تأثير معنوي في خفض الوزن الجاف للفطر. وبينت النتائج أيضا أن إضافة جميع أنواع مستخلصات الأسمدة كان مفيدا في خفض نسبة الإصابة بالفطر الممرض Phytophthora infestans ونمو النبات فكان أكثرها تأثيرا سماد الدواجن حيث بلغ طول النبات 51.4سم ووزن المجموع الخضري الطري78.46غم والجاف5.7غم ووزن المجموع الجذري الطري 6.95غم والجاف 2.98غم مقارنة مع معاملة المقارنة بوجود الفطر الممرض فكانت على التوالي 35.5سم ,57.69غم , 3.00غم , 4.00غم , 0.22غم .


Article
دراسة طبيعة التجمع السمكي في هور الحويزة للفترة من 2004-2008 بعد انعاش الاهوار

Authors: أحمد جاسب الشمري
Pages: 1666-1682
Loading...
Loading...
Abstract

The total number of bonny fish species, Osteochthyes in Al-Huwaza marsh 20 species that belonging to 16 genus and representing 8 families,the family Cyprinidae showed the highest number of species ,it included 10 species. a ratio of 50% from the total of species, four periods were selected for studying the nature of fish gathering, reviving the marshes with water for the period 2004 – 2008.the study of Husseian et al.,(2008) ,Mohammed,et al.,(2008) ,Yonius,et al.,(2008) and Yonius, et al.,(2011), 10 species appeared in all peroids of study 1 species Gara rufa appeared in first period species while Cyprinion microstomum appeared in the second period ,the two species ,Gambusia holbrooki & Aphanius dispar in the first and third periods, while Native Sensitive ,Tolerant and Alien species (11,4,5) species in five studies . بلغ عدد الانواع الكلي للأسماك العظمية في هور الحويزة 20 نوعا" تعود الى 16 جنسا" وتمثل 8 عوائل ،وجاءت عائلة الشبوطيات Cyprinidae اكبر عدد من الانواع تضمنت 10 انواع اي مايعادل 50% من عدد الانواع الكلي ،اختيرت نتائج اربع دراسات لدراسة طبيعة التجمع السمكي للمدة بعد اغمار الاهوار بالمياه من 2004-2008 وهي دراسة (Hussain et al., (2008 و Mohammed,et al., (2008) ويونس وجماعته (2008) ويونس وجماعته (2011) وظهرت عشرة انواع في جميع المدد الزمنية بينما ظهر نوع واحد في المدة الزمنية الاولىGara rufa والنوع Cyprinion microstomum ظهر في المدة الزمنية الثانية فقط. بينما ظهر النوعان في المدة الزمنية الاولى والثالثة Aphanius dispar، Gambusia holbrooki.وضمت هذه الدراسة عدد الانواع المستوطنة الحساسة والمتحملة والغريبة (11، 4، 5) انواع على التوالي في المدد الزمنية الاربعة.


Article
تفعيل عمليات التعلم التنظيمي بالاستناد الى ابعاد ادارة المعرفة

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to determine the nature of the relationship and influence between knowledge management and organizational learning , as it became knowledge is one of the basic resources that are characterized by which organizations , also constitutes organizational learning -oriented core of the learning processes that take place within the organization and in the levels of all , has indicated the research problem to the existence of deficiencies clear researched attention to knowledge management in improving the effectiveness of organizational learning , as chosen General Company for foodstuff Trading field of application , was chosen as the number of employees in the company as a sample to look at the rate of (35 ) individuals , and adopted the resolution as a tool for research data , which have been prepared on the basis of to the ideas of a number of researchers in accordance with the standards ready , and the introduction of data analysis used statistical program ready (SPSS), and the most important tools used in the analysis are: " the percentage of recurrence , and the arithmetic mean , and standard deviation , and coefficient of variation , and the correlation coefficient of Spearman , and simple linear regression " , has resulted in statistical tools for a number of results confirmed that most of the existence of a correlation , and the impact of significant differences between knowledge management and organizational learning FAO researched , and it recommended that research on the need to increase the interest of the organization to study their use of knowledge management and using them to improve the process of organizational learning has يهدف هذا البحث الى تحديد طبيعة العلاقة والتأثير بين ادارة المعرفة والتعلم التنظيمي ، اذ اصبحت المعرفة تشكل احدى الموارد الاساسية التي تتميز من خلالها المنظمات ، كما يشكل التعلم التنظيمي الموجه الاساسي لعمليات التعليم التي تتم داخل المنظمة وفي مستوياتها كافة ، وقد اشارت مشكلة البحث الى وجود قصور واضح لدى المنظمة المبحوثة بالاهتمام بادارة المعرفة في تحسين فاعلية التعلم التنظيمي ، اذ اختيرت الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية ميداناً للتطبيق ، وتم اختيار عدد من العاملين في الشركة كعينة للبحث وبواقع (35) فرداً ، واعتمدت الاستبانة كاداة للحصول على بيانات البحث ، والتي تم اعدادها بالاستناد الى افكار عدد من الباحثين وفق المقاييس الجاهزة ، ولادخال وتحليل البيانات استخدم البرنامج الاحصائي الجاهز (SPSS) ، ومن اهم الادوات المستخدمة في التحليل هي : " النسبة المئوية للتكرار ، والوسط الحسابي ، والانحراف المعياري ، ومعامل الاختلاف ، ومعامل الارتباط لسبيرمان ، والانحدار الخطي البسيط" ، وقد اسفرت الادوات الاحصائية عن عدد من النتائج اكدت معظمها على وجود علاقة ارتباط وتاثير ذات دلالة معنوية بين ادارة المعرفة والتعليم التنظيمي لدى المنظمة المبحوثة ، وعليه اوصى البحث على ضرورة زيادة اهتمام المنظمة بدراسة اوجه الافادة من ادارة المعرفة وتوظيفها في تحسين عملية التعلم التنظيمي لديها .

Table of content: volume:24 issue:6