Table of content

Iraqi Bulletin of Geology and Mining

مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية

ISSN: 18114539
Publisher: Ministry of Industry and Minerals
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

scientific bulletin concerned with research on the different aspects of geological sciences, mining and upgrading iraqi raw materials.

Loading...
Contact info

email: bulletin@geosurviraq.com;hayderhafud@yahoo.com
Phone: 07703493921 (Hayder H. Taha)

Table of content: 2016 volume:12 issue:2

Article
HYDROCHEMICAL ASSESSMENT OF WATER RESOURCES IN AL-TEEB AREA, NE MAISSAN GOVERNORATE, SOUTH IRAQ
التقييم الهيدروكيميائي لمصادر المياه في منطقة الطيب، شمال شرق محافظة ميسان، جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Groundwater and seasonal Al-Teeb River are the main sources of water in the study area, which is characterized by arid to semiarid climate. The hydrochemical study involved the analysis of major cations and anions, trace elements and physical properties; the total dissolved solids (TDS) and pH, for 16 groundwater samples and 4 river water samples of the period 2014 – 2015. Groundwater samples were collected from 14 wells from the Quaternary unconfined aquifer, in addition to 2 well samples from the Tertiary confined aquifer. The water from the river and from the groundwater of the Quaternary aquifer is classified according to the TDS as moderately brackish water, whereas, the groundwater of the Tertiary aquifer is less saline and some wells are classified as fresh water. Moreover, the type of water for most samples is (Na – Sulphate). Chemical analyses of trace elements of all samples show an increase in the concentration of lead, nickel and cadmium that exceeds their standards limit according to the World Health and the Iraqi Standards, whereas iron and manganese exceed their standard limits in some samples. Piper diagram classification shows that the water type for all samples is earth alkaline with an increase proportion of alkalis (Na2+ + K+) and prevailing sulfate and chloride ions. These result are the same for both surface and groundwater samples for the two seasons. Such water is mostly unsuitable for human and building uses, but it is suitable for livestock and permissible for irrigation, with the exception of two samples from the Tertiary aquifer which are almost suitable for all purposes other than human consumption.تهدف الدراسة إلى تقييم نوعية مياه مصادر المياه في مدينة الطيب، شمال شرق محافظة ميسان، جنوب العراق وتحديد مدى ملائمتها للأغراض المختلفة. تمتاز منطقة الدراسة بمناخ جاف إلى شبه جاف وتعتبر المياه الجوفية و مياه نهر الطيب الموسمي المصدرين الرئيسيين للمياه في المنطقة. تضمنت الدراسة الهيدروكيميائية تحليل الأيونات الرئيسة الموجبة والسالبة مع بعض العناصر النادره إضافة الى الخصائص الفيزيائية (الأس الهيدروجيني والمواد الصلبة الذائبة) لنماذج المياه التي التقطت للفترة مابين (2014 – 2015) لـ 16 عينة من المياه الجوفية و 4 عينات من مياه نهر الطيب. حيث تم التقاط 14 عينة من الآبار الجوفية التي تخترق المكمن الرباعي, وعينتان من الآبار التي تخترق المكمن الثلاثي (باي حسن – المقدادية). تم تصنيف المياه في مناطق الدراسة حسب كمية الاملاح الذائبة الكلية الى مياه متوسطة الملوحة لمياه نهر الطيب الموسمي والخزان الجوفي للعصر الرباعي، ومياه عذبه في البئرين الارتوازيين المحفوره في مكمن باي حسن – المقدادية. علاوة على ذلك، بينت نتائج التحاليل الكيميائية إن معظم عينات المياه كانت من نوع كبريتات الصوديوم. وبينت نتائج التحاليل الكيميائية للعناصر النادرة في جميع عينات المياه السطحية والجوفية زيادة في تركيز أيونات كل من الرصاص، النيكل والكادميوم عن الحد المسموح به وفقا لكل من منظمة الصحة العالمية والحدود القياسية العراقية، في حين كانت تراكيز كل من ايونات الحديد والمنغنيز تتجاوز الحد المسموح في بعض العينات فقط. يوضح تصنيف بايبر إن نوعية المياه كانت: أرضية قلوية مع زيادة نسبة (الصوديوم + البوتاسيوم( وسيادة كل من ايونات الكبريتات والكلوريدات لنماذج المياه السطحية والجوفية وللموسمين الجاف والرطب. وبناءاً على النتائج اعلاه فان المياه في منطقة الدراسة غير مناسبة لكل من: الاستهلاك البشري، البناء والصناعة، ولكنها مناسبة للاستخدام الحيواني ومقبولة لغرض الإرواء الزراعي للمحاصيل التي تتحمل الملوحة المتوسطة والعالية. بينما بينت نتائج تحاليل المياه الجوفية لبئرين ارتوازيين يخترقان المكمن الثلاثي صلاحيتهما لجميع الاستخدامات عدا الاستهلاك البشري.


Article
VELOCITIES EXTRACTION EFFICIENCY OF SHEAR WAVES FROM RAYLEIGH WAVES BY APPLYING MULTICHANNEL ANALYSIS OF SURFACE WAVES TECHNIQUE AND THEIR RELATION BY A NUMBER OF GEOTECHNICAL PARAMETERS
فعالية استخلاص سرعات الموجات القصية من موجات رايلي بتطبيق تقنية التحليل متعدد القنوات للموجات السطحية وعلاقتها بعدد من المعاملات الجيوتقنية

Loading...
Loading...
Abstract

The application of Multi-Channel Analysis of Surface Waves (MASW) has increased re4cently in seismic geotechnical engineering and environmental fields. The extraction of Vs from the phase velocity of Rayleigh surface waves using MASW technique is relatively fast, more economic, easier to perform in the field and reduces the number of exploratory wells. The study showed the significance of using MASW to extract shear wave velocities (Vs) from the phase velocity of Rayleigh surface wave for the near-surface layers to a depth of (30 m) by acquisition, processing and interpreting the MASW data. Therefore, 1D profiles for the seismic shear wave velocity has been estimated in the study area. Besides the mathematical relationship between shear wave velocity and several geotechnical parameters: Poisson's ratio (σ), Material index (V), Stress ratio (Si), Concentration Index (Ci), maximum load capacity (qu), Effective Angle of Internal Friction (ø), Shear modulus or Rigidity (μ) are obtained. The results of this study indicated the presence of three layers of rocks. The first, the upper layer, corresponds to recent superficial deposits. The second, the middle one, corresponds mostly to the river deposits composed especially of river terraces and clays while the third, the lower layer, corresponds to the upper part of the Fatha Formation, which is mostly composed of marls. Also in this study, important relationships were found between the shear wave’s velocity and other geotechnical parameters. The study therefore recommends using these relationships for future projects as it can be used in engineering geology to obtain preliminary results on soil characters.ازداد في الآونة الاخيرة تطبيق طريقة التحليل متعدد القنوات للموجات السطحية (MASW) في دراسة المعضلات الجيوتقنية الزلزالية والهندسية والبيئية. اذ إن استخلاص السرع الزلزالية القصية من طور السرعة لموجات رايلي السطحية بوساطة تقنية الـ (MASW) أسرع نسبياً من خلال تقليلها للوقت والجهد وكونها اقتصادية وأسهل للتطبيق في الحقل كما انها تقلل من عدد الآبار الاستكشافية. أظهرت الدراسة أهمية استخدام طريقة التحليل متعدد القنوات للموجات السطحية لاستخلاص سرعات الموجات القصية (Vs) للطبقات القريبة من السطح حتى عمق (30 م) من خلال جمع ومعالجة وتفسير بيانات هذه التقنية، ونتيجة لذلك تم رسم مقاطع احادية البعد لسرع الموجات الزلزالية القصية لمنطقة الدراسة وتم إيجاد علاقة رياضية ذات دلالة احصائية بين سرع الموجات القصية والمتغيرات الجيوتقنية الآتية: نسبة بوزون، معامل المادة، نسبة الاجهاد، سعة التحميل القصوى، زاوية الاحتكاك الداخلي الفعالة، معامل القص أو الصلابة. أظهرت نتائج الدراسة تحديد ثلاث طبقات صخرية في منطقة الدراسة بالاعتماد على سرعات الموجات القصية المحسوبة من استخلاص سرعات الموجات القصية من خلال موجات رايلي السطحية، وتمَّ رسم مقاطع احادية البعدِ لسرعِ الموجات القصية. اذ أن الطبقة الاولى تتكون من التربة السطحية والطبقة الثانية هي طبقة من الترسبات النهرية المتكونة من المدملكات القاعدية والحصى والمواد الطينية أما الطبقة الثالثة فهي طبقة من صخور المارل عائدة إلى الجزء العلوي من تكوين الفتحة. فضلا عن ذلك تم ايجاد علاقات ذات دلالة إحصائية قوية بين سرع الموجات القصية والمعاملات الجيوتقنية الاخرى في منطقة الدراسة. لذلك توصي الدراسة باستخدام هذه العلاقات للمشاريع المستقبلية ذات العلاقة ضمن منطقة الدراسة.


Article
SUITABILITY OF MIOCENE CLAYS IN SELECTED LOCATIONS OF SALAH AL-DIN GOVERNORATE IN THE MANUFACTURING OF LIGHTWEIGHT AGGREGATE
ملائمة أطيان المايوسين من مواقع مختارة في محافظة صلاح الدين في تصنيع ركام خفيف الوزن

Loading...
Loading...
Abstract

Sampling sites, were selected from Injana and Fatha Formations. The two studied areas are located within the province of Salah Al-Din. The first one is of Fatha Formation clays in Nukhaila area (N) in the Himrin anticline which lies about 40 Km the south of Tikrit city. The second is located within the southeast of the Khanoqa plunging anticline where Injana clays are well exposed. The results of chemical analysis showed that the studied samples consist of SiO2, Al2O3, Fe2O3, CaO, MgO, TiO2 and SO3 as well as losses on ignition (L.O.I). The physical properties of the studied samples revealed that these are of sandy clayey type and muddy clayey type and characterized by their medium plasticity and can be formed easily. Dough is made from the studied clay samples after grinding it to size 1.00 and 0.77 mm. then adding 15 – 18% of water and spheres are made manually to about 18 – 20 mm size. The chemical analysis showed that the studied samples do not fall within the limits of swelling type therefore, mixtures are made from these clays by adding to them 7% sawdust, 2% of waste motors oil and fluxing materials such as Na-bicarbonates (NaHCO3) and spheres are made manually with the same size as above. The evaluation test results are related to density, water absorption and apparent porosity of the firing and match global studies on light weight aggregate revealing the suitability of Fatha clays of Nukhaila area (N) for manufacturing light weight aggregate after adding 7% sawdust and 2% Na-bicarbonate. The clays of Injana Formation (K) in Khanuqa area, however, has failed and showed no conformity with international results, especially regarding density. يقع موقعي الدراسة ضمن حدود محافظة صلاح الدين متمثلة بموقعين الأول لتكوين الفتحة في منطقة (النخيلة) ((N والموقع الثاني لتكوين إنجانة الذي يقع ضمن منطقة الغاطس الجنوبي الشرقي من طيه خانوگة ((K المحدبة. بينت نتائج التحليل الكيميائي لعينات الدراسة لكلا الموقعين بأنها تتكون من الأكاسيد الرئيسية التالية: (SO3، Na2O، TiO2، CaO، MgO، Fe2O3 و SiO2) فضلا عن مفقودات الحرق (L.O.I) وتشكل السليكا النسبة الرئيسة لهذه النماذج لكلا الموقعين. تم عمل عجينة من هذه الأطيان لكلا الموقعين بعد طحنها على الحجمين (1.00 ملم و0.075 ملم) حيث تم إضافة الماء بنسبة (15 – 18 %) إلى النموذجين وتم تصنيع الحصى بطريق يدوية بأحجام (18 – 20 ملم). بينت النتائج التحليل الكيميائي بأنها لا تقع ضمن حدود الأنتفاخ لذا تم عمل خلطات أخرى بإضافة مواد أخرى متمثلة بنشارة الخشب بنسبة 7% وزيت المحركات المستهلك بنسبة 2% ومواد مصهرة بيكاربونات الصوديوم (بيكن باودر NaHCO3) بإضافة نفس نسبة الماء وعمل الحصى بنفس الحجم أعلاه. تم مطابقة نتائج الفحوصات التقويمية (الفيزيائية): الكثافة، إمتصاص الماء، المسامية الظاهرية لعينات الركام الخفيف مع بحوث عالمية ومحلية عن ركام خفيف الوزن وتبين أن نماذج تكوين الفتحة/ موقع النخيلة (N) ملائمة لصناعة الركام الخفيف بعد إضافة نشارة الخشب بنسبة 7% وبيكاربونات الصوديوم بنسبة 2%. أما بالنسبة لنماذج تكوين إنجانة/ موقع خانوگة (K) فتبين أنها فاشلة لكونها لاتتطابق من الناحية الفيزيائية مع نتائج البحوث والدراسات العالمية والمحلية.


Article
MORPHOMETRIC ASSESSMENT OF TECTONIC ACTIVITY IN "GALAL AL-DURA" DRAINAGE BASIN, EAST OF IRAQ
التقييم المورفوميتري للنشاط التكتوني لحوض تصريف "گلال الدرة"، شرق العراق

Loading...
Loading...
Abstract

"Galal Al-Dura" is a small drainage basin of an area of 1035.4 Km², located at the middle part of the eastern borders of Iraq, south of the town of Mandili. This basin is a small seasonal stream, locally called as "Galal Al-Dura”. It is drained in "Hour Al-Shibicha" to its southwest, which is a part of Tigris River basin. The studied basin is investigated to examine the influence of tectonic activity through analysis of the geomorphic indices computed using Geographic Information System (GIS). The results of the calculated geomorphic indices indicate that both the of Asymmetry Factor (Af), and Basin Shape (Bs) indices show relatively high tectonic activity, whereas, the Hypsometric curve and the Hypsometric Integral (Hi), valley floor width to height Ratio (Vf), stream length-gradient (Sl), and mountain front sinuosity (Smf) indices, indicate that the old stage of the stream shows less tectonic activity. This low tectonic activity is characterized by a landscape with very subdued relief associated with low uplift rates, due to the weak sediments type of the alluvial fan that cover large part of the basin. Furthermore, the relative tectonic activity index (Iat) is found to be 2.33 (within class 3), which suggests a moderate tectonic activity in the basin. Two hundred and thirty eight structural lineaments, based on GIS aspect spatial analyst tools are drawn manually; their bearings are measured and represented as rose diagrams. گلال الدرة هو حوض تصريف صغير بمساحة 1035,4 كم² يقع في وسط الحدود الشرقية للعراق، جنوب مدينة مندلي. هذا الحوض يعود لمجرى نهر موسمي صغير يسمى محلياً "گلال الدرة"، مياهه تصرف الى الجنوب الغربي في منخفض هور الشبيجة الذي هو جزء من حوض نهر دجلة. تم دراسة هذا الحوض لتحديد تأثير النشاط التكتوني، من خلال تحليل الدالات الجيومورفولوجية باستخدام نموذج الارتفاعات الرقمية DEM بدقة 30 متر في برنامج نظم المعلومات الجغرافية (GIS). وبينت نتائج الدالات المقاسة ان كلاً من معاملي عدم التماثل (Af) وشكل الحوض Bs)) يظهران تأثر الحوض بنشاط تكتوني عالي نسبياً، في حين ان كلاً من دالة Hypsometric curve and hypsometric integral (Hi) ونسبة طول الجدول الى انحداره، ودالة تعرج (التواء) واحهة الجبل، قد بينت ان الحوض ذو مجرى يمر في مراحله النهائية (الشيخوخة) مصاحب بنشاط تكتوني ضعيف ويمتاز بأراضي ذات تضاريس واطئة مقترنة بحركات رفع خفيفة، بسبب الترسبات الضعيفة (الرخوة) للمروحة النهرية التي تغطي الجزء الأكبر من الحوض. علاوةً على ذلك، تم تقييم دالة النشاط التكتوني النسبي في الحوض والتي تبين انها تساوي 2,33 وتقع هذه القيمة ضمن الرتبة 3 التي تشير الى تأثر الحوض بالنشاط التكتوني المتوسط. وتم رسم 238 تركيب خطي يدوياً بالاستفادة من خاصية اتجاهات الميول (الانحدارات) وقياس امتداداتها في برنامج GIS، ومثلت على مخطط الوردة، باستخدام برنامج RockWorks15.


Article
APPLICATION OF WILCOX AND UNITED STATE SALINITY LABORATORY DIAGRAMS TO ASSESS GROUNDWATER QUALITY FOR IRRIGATION PURPOSES AROUND SAQLAWIYAH AREA, AL-ANBAR, IRAQ
تطبيق مخططات ويلكوكس ومختبر الملوحة الامريكية القياسية لتقييم المياه الجوفية لاغراض الري في المنطقة المحيطة بمدينة الصقلاوية في محافظة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Wilcox and United State Salinity Laboratory (USSL) diagrams have been applied in the current study to evaluate the available water wells in the area surrounded Saqlawiyah town and to determine its suitability for agricultural purposes. To achieve this goal the Electrical Conductivity (EC) has been measured and Sodium Percent (Na%) and Sodium Adsorption Ratio (SAR) have been calculated based on the chemical analysis of Ca22+, Mg2+, Na+, K+. EC values show that 8.33% of the available water well falls in the tolerable class, 33.33% under intolerant class and 58% in health hazard class. The USSL diagrams show that (50%) of the available well water in the study area is not suitable for irrigation as it belongs to the very high salinity hazard category (C4). The remaining water well samples are belonging to high salinity hazard category (C3). According to the classification scheme of Wilcox irrigation water, the majority of the well water samples (about 50% of water samples) fall under unsuitable category and 41.66% under a doubtful to unsuitable category. Other percentage of the water samples, which represents that of well No. 12 fall within good to permissible category. Therefore only this water can be used for irrigation purposes in the study area. This is because the well lies near the river, where it may get a direct additional recharge.تم تطبيق مخططات ولكوكس ومختبر الملوحة الامريكية القياسية في هذه الدراسه لغرض بيان إمكانية استخدام مياه الآبار الموجودة في المنطقة المحيطة بمدينة الصقلاوية في محافظة الأنبار في العراق لأغراضِ الري. ولتحقيق هذا الهدف تم قياس التوصيلية الكهربائية وحساب نسبة امتزاز الصوديوم (SAR) والنسبة المئويه للصوديوم (Na%) بناء على تحاليل كيميائيه مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والصوديوم والبوتاسيوم. اعتمادا على قيم الإيصالية الكهربائية تبين ان 8.33% من مياه الآبار الموجوده في منطقة الدراسة مقبولة و33.33% غير مقبولة و 58% هي مضرة بالصحة. واعتماداً على مخطط الملوحة الامريكي القياسي تبين ان 50٪ من المياه غير صالحه والتي تقع في صنف الملوحة العالية جداً (C4) والمياة المتبقية تقع في صنف الملوحة العالية C3)) والتي من الممكن استخدامها لأغراض الري تحت ظروف خاصه. وبناءاً على نظام تصنيف ولكوكس تبين ان معظم مياه الآبار لمنطقة الدراسة والتي تمثل نسبة 50% من مجموع عينات المياه هي غير ملائمة للري ونسبة 41.66% مشكوك فيها. أما النسب المتبقية من عينات المياه والتي تمثل البئر رقم 12 فتقع ضمن الفئة الجيدة والجائز استخدامها لأغراض الري في منطقة الدراسة بسبب وقوع هذا البئر بالقرب من النهر وبالتالي ربما يحصل على تغذية إضافية مباشرة.


Article
EVALUATION OF FIVE ELECTRODE ARRAYS IN IMAGING SUBSURFACE SHALLOW TARGETS; A CASE STUDY
تقييم خمسة ترتيبات كهربائية في تصوير الاهداف الضحلة تحت السطح دراسة حالة

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, five electrode arrays in 2D imaging surveys were tested through synthetic model to determine the most successful array in imaging the subsurface shallow targets. These arrays are Pole-pole, Pole-dipole, dipole-dipole, Wenner and Wenner-Schlumberger. The numerical modeling was made through two shallow walls buried in clayey deposits. The results showed that the dipole-dipole is the most suitable electrode array when both vertical and horizontal changes are present in the subsurface. This study indicates that the Wenner-Schlumberger array might be a good compromise between the Wenner and the Schlumberger and not with the dipole-dipole arrays in areas where both types of geological structures are expected, due to the increase of depth function of Schlumberger array with depth, while it decreases rapidly with depth with the dipole-dipole array. Therefore, it is recommended to use the dipole-dipole array for shallow investigations and to use Wenner-Schlumberger array in greater depths.في هذه الدراسة، خمسة ترتيبات تستخدم في المسح الكهربائي ثنائي البعد اختبرت من خلال موديل صناعي، للتحديد الترتيب الأفضل في تصوير المصادر تحت السطح، هذة الترتيبات هي قطب- قطب، قطب- ثنائي القطب، ثنائي القطبين، فنر وترتيب فنر- شلمبرجر. صمم الموديل العددي من خلال تواجد جدارين مدفونيين تحت ترسبات طينية. أظهرت النتائج بأن ترتيب ثنائي القطبين هو اكثر الترتيبات ملائمة في حالة وجود التغيرات العمودية والأفقية تحت السطح، حيث كان الأكثر نجاحاً في تصوير تلك الجدران من الترتيبات الأخرى. هذه الدراسة أيضاً أظهرت بأن ترتيب فنر- شلمبرجر يجمع بين خصائص ترتيبي فنر وشلمبرجر في المناطق التي يتواجد فيها كلا النوعين من التراكيب الجيولوجية (العمودية والأفقية) تحت السطح، وليس بين خصائص ترتيبي ثنائي القطبين وفنر كما ذكرت الدراسات السابقة، وذلك لأن دالة العمق لترتيب شلمبرجر تزداد مع العمق بينما تقل لترتيب ثنائي القطبين. لذالك فإن الدراسة الحالية توصي باستخدام ترتيب ثنائي القطبين في التحري عن المصادر القريبة من السطح، واستخدام ترتيب فنر- شلمبرجر في حالة التحري عن المصادر الأكثر عمقاً لأنها تعطي الصوره الأفضل عن هذه المصادر.


Article
GEOELECTRICAL STUDY OF MIDDLE MIOCENE – RECENT SEQUENCES SOUTHWEST KARBALA CITY, CENTRAL IRAQ
دراسة جيوكهربائية لتتابعات المايوسين الأوسط – العصر الحديث للمنطقة الواقعة جنوب غرب مدينة كربلاء، وسط العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The study area is characterized by arid climate, covering some 160 Km2 of dissected Middle Pleistocene alluvial fan and lies 6 Km southwest of Karbala City. Tectonically, it lies along Abu Jir Fault on the western margin of the Mesopotamia Foredeep. This work aims to study and analyze the Middle Miocene – Recent stratigraphic sequence utilizing Vertical Electrical Sounding (VES) in order to determine the possible presence of groundwater aquifers. The resultant type curves include a variety of earth models, ranging from 3 to 8 layers. Two contour maps of groundwater are presented with average aquifer depth of 38.1 m, and average resistivity of 11.4 Ωm. Analysis of the electrical anisotropy coefficient for the sequences overlying the aquifer indicates that both the resistivity – anisotropy, and thickness – anisotropy relationships follow polynomial functions. Furthermore, the anisotropy coefficient is more sensitive to resistivity variation than bed thickness variation. The occurrence of water saturated clay beds and marls (i.e. high conductivity) within a stratigraphic sequence render the electrical medium anisotropic. The map of the electrical anisotropy indicates that the high values in the northern half of the study area may be attributed to the presence of claystone beds. A lack of gypcrete alteration in this area, coupled with low topographic relief supports the hypothesis that the flow of rain water saturates the underlying claystone beds. Results of drilling show the aquifer to be confined, and overlain by impermeable dry claystone beds, of relatively high resistivity. However in the northern region, the shallow (more porous) upper units of the same claystone sequence are water saturated (by rainwater infiltration) giving rise to similar low resistivity values to the aquifer. It is concluded that the geoelectrical models are highly affected by the tectonic and structural setting of the study area, as indicated by the depth offsets of vertically contiguous resistivity responses. In addition, the marl beds, which underlie the aquifer bearing zone, exhibit a negligibly small resistivity contrast with the aquifer, such that in many models its response is integrated with the aquifer as a single electrical layer. The resultant isopach maps of aeolian sand (top soil) and gypcrete indicate the eastern and southeastern parts of the study area to be most useful for agricultural development. تقع منطقة الدراسة، البالغة مساحتها 160 كم2، على بعد 6 كم بالاتجاه الجنوبي الغربي من مدينة كربلاء، وتمثل جزء من مروحة غرينية كبيرة تكونت خلال عصر الپلايستوسين المبكر – الأوسط. كما وتقع، من الناحية البنيوية، أقصى الغرب من نطاق حوض وادي الرافدين متأثرة بنظام فوالق أبو جير. وهي تمتاز بمناخ صحراوي جاف. إن الهدف من العمل الحالي هو دراسة وتحليل التتابعات الطباقية للفترة من عمر المايوسين الأوسط الى العصر الحديث وتحديد عمق الخزان المائي الجوفي ضمن هذا التتابع وذلك باستخدام تقنية المسح الكهربائي العمودي (ترتيب شلميرجر). قدمت عدد من الخرائط على مستوى المنطقة من ضمنها خريطة تبين عمق الخزان الجوفي (بلغ معدل عمقه38.1 م)، وأخرى تبين توزيع قيم المقاومة النوعية للخزان (معدل المقاومة النوعية للخزان 11.4 أوم.م). تبين من خلال دراسة معامل عدم تساوي الخواص بدلالة الإتجاه للتتابعات الطباقية التي تعلو الخزان، إن هذا المعامل يتأثر بشكل كبير بالتغيرات الحاصلة في قيمة المقاومة الكهربائية لطبقة ما أكثر من تأثره بتغيرات سمك هذه الطبقة وان العلاقة البيانية بين هذا المعامل والمقاومة النوعية وكذا بينه وبين سمك الطبقة تخضع لدوال رياضية متعددة الحدود. كما تبين ان القيم العالية له في النصف الشمالي من الممكن ان ترتبط بوجود الطبقة الطينية المشبعة بالمياه ضمن الجزء العلوي من التتابع الطباقي. من المعتقد ان يعود سبب التشبع المائي لهذه الطبقة الى غياب الطبقة الجبسية العليا (غير النفاذة) وأيضا الى الوضع الطوبوغرافي اللذان ساعدا في تجمع وزيادة ترشيح المياه المغذية للطبقة الطينية المذكورة. لقد بينت نتائج الحفر اللاحقة ان تتابع الصخور الفتاتية يظهر كطبقة كهربائية واحدة في التتابع الكهربائي بينما تنفصل طبقة الطين أو الطفل الى طبقتين كهربائيتين، كما بينت ان القيمة الواطئة للمقاومة النوعية الواقعة في الجزء العلوي من التتابع الكهربائي والمقاربة لتلك العائدة للخزان الجوفي تعود الى وجود الطبقة الطينية. ان الصورة الجيوكهربائية للمنطقة من الممكن ان تكون متأثرة وبشكل واضح بالوضع التركيبي والبنيوي لها. كما ان طبقة الطفل التي تحد الخزان من الأسفل لها مقاومة نوعية مقاربة لتلك التي للخزان، وفي الكثير من الحالات، فإن هذه الطبقة تندمج مع الخزان الجوفي لتظهر كطبقة كهربائية واحدة في التتابع الكهربائي. ولقد تبين أيضا، من خلال خارطتي السماكة للطبقتين العلويتين، ان الجزئين الوسطي الشرقي والجنوبي الشرقي من المنطقة هما الأنسب للاستخدام الزراعي.


Article
THE 22nd OF NOVEMBER, 2013 EARTHQUAKE AT SOUTHEAST SHERWANA CASTLE, KALAR DISTRICT
الهزة الأرضية التي حدثت جنوب شرق قلعة شيروانة في 22 تشرين الثاني 2013 بقضاء كلار

Loading...
Loading...
Abstract

Sherwana castle, located 3.25 Km to the southeast of Kalar, was subjected in 22 November, 2013 to earthquake of magnitude 5.6 degree on the Richter scale. This event took place about 12.25 Km to the northeast from the castle. It caused damage to constructions especially in the second floor and within the areas around the castle. The event is followed by aftershocks that continued for two months; their influence is noticed in Khanaqin city and the Iraq – Iran border. Three historical events and 412 recent events within 50 Km radius in the area are documented. Their magnitudes range between (1.2 – 5.6) degrees. Seismotectonic map of the area shows a good relationship between the distribution patterns of epicenters to the geologic structures of the region. Isointensity map is constructed and shows the intensity to range between (I – VII) according to the Mercalli scale. Fault plane solution of 16 events in the study area indicates thrust with some strike slip and normal faulting along NW – SE planes.تعرضت قلعة شيروانة الواقعة جنوب شرق قضاء كلار والتي تبعد عن مركز القضاء 3.25 كم إلى هزة أرضية بتاريخ 22 تشرين الثاني 2013 حيث بلغت قوتها 5.6 درجة على مقياس ريختر وتبعد 12.25 كم باتجاه الشمال الشرقي عن القلعة وسببت أضرارا إنشائية خصوصاً بالطابق الثاني من القلعة والمناطق الواقعة حولها حيث ان هذه الهزة هي جزء من النشاط الزازالي الذي تعرضت له مناطق شرق قضاء خانقين والشريط الحدودي العراقي – الإيراني واستمر الى أكثر من شهرين. تم استعراض الزلزالية التاريخية والحديثة حول منطقة الدراسة بنصف قطر 50 كم منها ثلاث هزات تاريخية و (412) هزات حديثة تراوحت قوتها بين (1.2 – 5.6) درجة على مقياس رختر، رسمت خارطة زلزالية تكتونية التي بينت علاقة توزيع المراكز السطحية للهزات وتطابقها مع الوضع التكتوني في المنطقة. ورسمت خارطة الشدة الزلزالية في منطقة الدراسة حيث تراوحت الشدة مابين (VII – I) درجة على مقياس ميركالي المعدل. وتم تحليل ميكانيكية 16 هزة أرضية في منطقة الدراسة وتبين بأن الحلول أعطت ميكانيكية صدوع مضربية معكوسة مع صدوع اعتيادية بامتداد مستويات ذات اتجاه شمال غرب – جنوب شرق وهذا ما يتفق مع الوضع التكتوني والزلزالي في المنطقة.

Table of content: volume:12 issue:2