Table of content

political issues

قضايا سياسية

ISSN: 20709250
Publisher: Al-Nahrain University
Faculty: Political Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The political issues is a political scientific journal published quarterly by the college of political science al-nahrain university.all reserved number part of this publication may be reproduced without apermission of the editor in chief.
The submitted must be include and the information required therein is title of work for a book place of publication publisher year and page reference authors name title of articile journal title issue volume and number year and page reference correspondence and annual subscription :college of political science>

Loading...
Contact info

nahrainpol@yahoo.com

Table of content: 2017 volume: issue:48-49

Article
سياسات البناء الاجتماعي للدولة المدنية في العراق بعد عام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

After year 2003, Iraq work on transition from the completeness state which grounded on the idea of the one party and the indivisual ruler, and on the culture of the political submission to the tyrannical indivisual and his party which work on the division of the society ethnic and cult even easy to his region and control him, there by grow in this the ethnic and nationalities a sense of community on national ownership, into another from did not know Iraq before change namely work on the building the Iraqi civil state. بعد عام 2003، عمل العراق على الانتقال من الدولة الشمولية التي تستند على فكرة الحزب الواحد والحاكم الفرد، وعلى ثقافة الخضوع السياسي للفرد المستبد وحزبه، والذي يعمل على تقسيم المجتمع اثنياً وطائفياً حتى يسهل حكمه والسيطرة عليه، مما ينمي في هذه الاثنيات والقوميات حس الانتماءات الفرعية على حساب الحس الوطني العام، الى شكل آخر لم يعرفه العراق قبل التغيير الا وهو العمل على بناء الدولة المدنية العراقية.


Article
قواعد وخطوات تصميم وتنفيذ مشاريع البحوث الأكاديمية

Authors: ا.د علي مراد عباس
Pages: 29-74
Loading...
Loading...
Abstract

Conclusion This study aims at defining the researchers in the academic stages and their different levels in order to know and apply the rules and steps required by the design and implementation of their research projects, in order to enable those who practice teaching, supervision and scientific discussion of research, And the frequency of alerting them in different places and circumstances to the need to adhere to the rules of application and standardization, which leads to the conclusion that many of them are not aware of the multiple and diverse studies that address these rules and steps, Or mixing things up when they come to these studies, partly because of the problems of focusing on specialized types of research, or excessive detail expansion, or lack of a brief presentation and application. Therefore, the author attempted to present the rules and steps for the design and implementation of academic research projects in a manner that avoids the recurrence of these problems, as well as the careful distinction between the rules and steps related to the selection and design of research projects, to have succeeded in that, and agreed to achieve. الخلاصة: تستهدف هذه الدراسة تعريف الباحثين في مراحل الدراسة الأكاديمية ومستوياتها المختلفة، على ما يتوجب عليهم معرفته وتطبيقه من القواعد والخطوات التي تتطلبها عمليتا تصميم وتنفيذ مشاريع بحوثهم، منطلقة في ذلك مما يتوفر لمن يمارسون مهام التدريس والإشراف والمناقشة العلمية للبحوث والرسائل والأطروحات من ملاحظة كثرة تساؤل الباحثين الذين يقدمونها عن هذه القواعد والخطوات، وتكرار تنبيههم في مواضع وظروف مختلفة إلى ضرورة التزامهم بشرطي تطبيقها وتوحيدها، مما يُستنتج منه عدم اطلاع العديد منهم على الدراسات المتعددة والمتنوعة التي تعالج تلك القواعد والخطوات، أو اختلاط الأمور عليهم عندما يطلعون على هذه الدراسات، بفعل معاناة قسم منها من مشكلات التركيز على أنواع متخصصة من البحوث، أو التوسع المفرط في التفاصيل، أو الافتقار إلى أسلوب العرض الموجز والتطبيقي. لذلك فقد حاول الكاتب عرض قواعد وخطوات تصميم وتنفيذ مشاريع البحوث الأكاديمية بأسلوب حرص فيه قدر المستطاع على تجنب تكرار هذه المشكلات، فضلا عن الحرص على التمييز الدقيق في ذلك العرض بين القواعد والخطوات المتعلقة باختيار وتصميم مشاريع البحوث، وتلك المتعلقة بتنفيذ/كتابة مشاريع البحوث، آملا أن يكون قد نجح في ذلك، ووفق في تحقيقه.


Article
الارهاب والتحالفات الدولية دراسة في دوافع الشراكة الدولية " السياقات الفكرية "

Loading...
Loading...
Abstract

The phenomenon of terrorism is one of the most dangerous and the most terrible crimes that have spread in our modern world so that they have become universal in nature. The states and peoples of the world are suffering from varying degrees of suffering and forms. The phenomenon of committing terrorist acts in recent years has been exacerbated in various ways, Our current century is the century of terrorism. This poses a threat to international peace and security and jeopardizes internal and international stability and relations between States. In light of this threat, there was a need for a global reaction by all countries, where the policies of those countries became fully directed towards the goal of countering terrorism and combating it with the consequent re-formation of international alliances. The fight against terrorism was the first task on the international agenda of the countries of the world State through international alliances to counter terrorism. The elimination of the phenomenon of terrorism in its various forms, forms and methods is linked primarily to the causes and motives behind it, as well as identifying the most important and most important implications of the phenomenon of terrorism, which is a great impetus to push States and international and regional organizations to work with all possible Capabilities and capabilities to combat terrorism. The present study has reviewed the political and security implications of the phenomenon of terrorism and how they directly affect international peace and security.


Article
مستقبل الإستراتيجية الروسية حيال جورجيا*

Loading...
Loading...
Abstract

The Future of Russian strategy toward Georgia Dr. Lubna Khamees Mahdi student :Karar Abass Meteeb College of Political Science / Al-Nahrain University Summary: The overall thrust of the Russian strategy, especially after Putin's arrival to Authority is to restore the influence and role of the missing after the collapse of the Soviet Union (the former), particularly towards the near abroad (Caucasus), Spatially Georgia. The evolution of Russia's strategy toward Georgia reflects the desire list to make Georgia within the strategic astronomy Russian, which is what drives us to say that the future of Russia's strategy toward Georgia in the medium term and the remote to detract from the framework of domination by Russia's quest to ensure they do not become the fulcrum of the West, especially US in the Caucasus region. ان التوجه العام للاستراتيجية الروسية لاسيما بعد وصول بوتين الى السلطة هو استعادة النفوذ والدور المفقود بعد انهيار الاتحاد السوفياتي (السابق)، لاسيما حيال جوارها القريب (القوقاز) وبالذات جورجيا. فتطور الإستراتيجية الروسية حيال جورجيا يعكس الرغبة القائمة على جعل جورجيا ضمن الفلك الاستراتيجي الروسي, وهو ما يدفع بنا للقول أن مستقبل الإستراتيجية الروسية حيال جورجيا في الامدين المتوسط و البعيد لايخرج عن اطار السعي الروسي للهيمنة عليها وبما يضمن عدم تحولها الى نقطة ارتكاز للغرب وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية في اقليم القوقاز.


Article
الولايات المتحدة الامريكية والصراعات الثقافوية في البلدان العربية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The research tackles the problem of the cultural conflict created by the United States of America in countries, especially after the dissolution of the Soviet Union by employing the cultural dimension in stirring the ethnic, sectarian and national differences in the Arab region as well as other countries in the world. To create the conditions for the exercise of the dominant peak to re-install the international system in a new way and allow them to intervene in the affairs of the world under several pretexts represent the propaganda of the global strategy. الملخص: يعالج البحث اشكالية الصراع الثقافوي التي اوجدته الولايات المتحدة الامريكية في البلدان لاسيما بعد تفكك الاتحاد السوفيتي من خلال توظيف البعد الثقافي في اثارة الخلافات الاثنية والمذهبية والقومية في المنطقة العربية، فضلا عن بلدان اخرى من العالم؛ لغرض تفتيت هذه البلدان واعادة تقسيمها وفقا للرؤية الامريكية سعيا منها لتهيئة الظروف لممارسة ذروة المهيمنة لاعادة تركيب النظام دولي بشكل جديد وبما فسح المجال امامها للتدخل في شؤون دول العالم تحت مبررات عدة تمثل الاسلوب الدعائي لاستراتيجيتها العالمية.


Article
انضمام العراق الى المنظمات الاقليمية منظمة شنغهاي للتعاون أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract During the last ten years of the last century, the world witnessed a wide-ranging activity in the form of regional, multi-purpose (economic, political, security and military) regional, sub regional or regional groups. Unipolarity and the uniqueness of the United States in leading the global system, examples of these groupings and regional organizations and the Shanghai Cooperation Organization (SCO) as a model for emerging regional organizations and emerging strongly on the international scene. (China, Russia, Kazakhstan, Tajikistan and Kyrgyzstan) to strengthen mutual confidence measures, reduce the number of military forces in the border areas, find a peaceful settlement of outstanding border problems, face common regional threats and after Uzbekistan's accession in 2001, the five-year mechanism Is a regional organization. The organization has a number of founding member states as well as other observer and observer countries. الملخص العربي لقد شهد العالم خلال العشر سنوات الاخيرة من القرن الماضي نشاطا واسع النطاق على صعيد تكوين التجمعات الاقليمية متعددة الاغراض ( اقتصادية أو سياسية أو أمنية وعسكرية ) في إطار ثنائي أو شبه إقليمي أو إقليمي، وقد أخذت هذه القضية طريقها إلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــى البروز واصبحت محط الاهتمام عندما بدأت مرحلة الاحادية القطبية وتفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــردت الولايات المتحـــــــــــــــــــــــــــــــدة في قيادة النظام العالمي، ومن الامثلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــة على هذه التجمعات والمنظمات الاقليمية منظمة شنغهاي للتعاون (The Shanghai Cooperation Organization) كنموذج عن المنظمات الاقليمية الناشئة والصاعدة بقوة على الساحة الدولية. وقد إنبثقت المنظمة أصلاً كوسيلة تساعد الدول المشتركة آنذاك (الصين وروسيا وكازاخستان وطاجكستان وقرغيزستان) على تعزيز تدابير الثقة المتبادلة وخفض عدد القوات العسكرية في المناطق الحدودية وإيجاد تسوية سلمية للمشاكل الحدودية العالقة، فضلاً عن مواجهة التهديدات الإقليمية المشتركة وبعد إنضمام أوزبكستان عام 2001 تحولت الآلية الخماسية إلى منظمة إقليمية ، وباتت المنظمة تضم عدداً من الدول المؤسسة لها بصفة أعضاء أصلاء فضلاً عن دول أخرى تحمل صفة (مراقب - Observers) ودول تحمل صفـة (شركأاء في الحوار – Dialogue Partners).


Article
الاصلاح السياسي في البحرين وامكانية النجاح

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Kingdom of Bahrain has seen democratic changes since 2002, especially in the reign of King ((Hamad bin Isa Al Khalifa)) represented the movement of the emirate into a constitutional monarchy and to conduct municipal elections and the granting of Bahraini women full political rights to engage in political work and promised legislative elections, the most important achievements of the political system in Bahrain at the time, but this does not mean lack of division of the Bahraini community about these changes between supporters and opponents which was reflected in demands for political reform, there is a defect in some of the articles of the Constitution with the non-observance of the disadvantaged and the poor, and the situation has worsened with the events of uprisings and revolutions in the Arab countries professionals starting in Tunisia and Egypt and down to the Gulf states such as Bahrain and Oman, but to varying degrees, Bahrain is experiencing since the February 2011 wave of popular protests and put forward initiatives by the Bahraini government and the opposition, but the political situation is still not irreparable, sectarian polarisation in Bahrain at the highest levels of tension, which threatens the dangers big on the future of Bahrain and must take serious steps to proceed with the reform approach… . ان مملكة البحرين شهدت تحولات ديمقراطية منذ العام 2002 وخاصة في عهد الملك ((حمد بن عيسى ال خليفة)) تمثلت بانتقال الامارة الى نظام الملكية الدستورية والقيام بإجراء الانتخابات البلدية ومنح المرأة البحرينية حقوقها السياسية بمزاولة عملها السياسي وعدت الانتخابات التشريعية اهم انجازات النظام السياسي في البحرين آنذاك، ولكن هذا لايعني عدم انقسام المجتمع البحريني ازاء هذه التغييرات ما بين مؤيد ومعارض مما انعكس على مطالب الاصلاح السياسي فهناك خلل في بعض المواد الدستورية مع عدم مراعاة الفئات المحرومة والفقيرة، ،وازداد الوضع سوءاً مع احداث الانتفاضات والثورات التي شهدتها الدول العربية ابتدءاً بتونس ومصر وصولاً لدول الخليج كالبحرين وسلطنة عمان ولكن بنسب متفاوته، فالبحرين تعاني منذ شباط 2011 موجة من الاحتجاجات الشعبية و طرحت مبادرات من قبل الحكومة البحرينية والمعارضة ، الا ان الوضع السياسي ما زال غير قابل للاصلاح، فالاستقطاب الطائفي في البحرين في اعلى مستوياته من التوتر مما ينذر بمخاطر كبيرة على مستقبل البحرين ولابد من إتخاذ خطوات جدية للسير في نهج الاصلاح.


Article
مقومات ومعوقات فاعلية النظام السياسي ( العراق بعد عام 2005 إنموذجا ً )

Loading...
Loading...
Abstract

It seeks all political regimes, whether democratic or non-democratic to find the principle of effectiveness in the political system, institutions with a view to the continuity of the political system and the sustainability of the survival of the structures and frameworks for the political system and the principle of political effectiveness cannot be achieved without fundamental constituents may vary according to the nature of peoples and values prevailing and based this principle on the degree of interaction between the community and the institutions of the political system, whether this is a positive interaction that reflected his image on the system's defense community institutions and the form of the system so that the citizen does not feel the situation of political alienation and there is no form of political gap between the society and the political system. As for the negative reaction that might take the pattern of imposing political system institutions, some of the values that force him to demonstrate to interact with institutions . تسعى جميع الانظمة السياسية سواء كانت ديمقراطية أم غير ديمقراطية الى ايجاد مبدأ الفاعلية في مؤسسات النظام السياسي بهدف استمرارية النظام السياسي وديمومة بقاء البنى والأطر الخاصة به. ومبدأ الفاعلية السياسية لا يمكن أن يتحقق بدون مقومات أساسية قد تختلف بإختلاف الأنظمة وطبيعتها وشكلها وقيَم المجتمع . ويرتكز هذا المبدأ على درجة التفاعل بين المجتمع ومؤسسات النظام السياسي سواء كان هذا التفاعل إيجابي الذي تتجسد صورته بقيام النظام بتلبية احتياجات ومطاليب المجتمع .بحيث ان المواطن لا يشعر بحالة الأغتراب السياسي. وأما التفاعل السلبي الذي قد يأخذ نمط فرض مؤسسات النظام السياسي بعض القيم التي تجبره في التظاهر بالتفاعل مع المؤسسات . ومع ذلك فأن مبدأ الفاعلية لا يمكن ان يتحقق بدون عوامل مهمة تتمثل بالمؤسسات والثقافة السياسية والمشاركة السياسية , بسبب لجوء الأحزاب والقوى السياسية الحاكمة في العراق بعد عام 2005 لمبدأ التوافقية في إدارة المؤسسات والأجهزة الحكومية , من خلال تقسيم السلطة وفقاً لمعطيات الطائفية السياسية أدى إلى ظهور وإزياد الأزمات السياسية مما آثر ذلك بشكل سلبي على أداء المؤسسات الحكومية في تحقيق الأهداف وحل المشكلات. انتج هذا الامر الهوة السياسية بين المجتمع والنظام السياسي بحيث فشلت النخبة السياسية من اقناع المجتمع بالتفاعل المساهم والايجابي اتجاه النظام بل أصبحت بعض المؤسسات غير الحكومية تمارس دورا ً في تعبئة المجتمع نحو رؤيتها وأهدافها والسبب يعود إلى ضعف النظام السياسي من احتواء المجتمع من خلال سياساتها العامة التي يطلقها من أجل تحقيق الشرعية الانجازية فضلا ً عن وجود معوقين أساسيين هما الفساد والإرهاب فأصبح الحديث على فاعلية النظام السياسي العراقي غير ممكن في ظل سياسة النخبة الحالية ,


Article
توجهات السياسة الصينية حيال العراق بعد العام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

قادت مجموعة من التغييرات الداخلية والخارجية بعد العام 1978 الصين الى سياسة خارجية قوامها الخروج من الاطار الضيق للعمل الى الاطار الواسع بمعنى الخروج من الاطار الاقليمي الى العالمي واعتماد انماط جديدة للتعامل مع دول العالم في محاولة لتوثيق علاقاتها وتنويعها بغية تعظيم الفوائد المتحققة . لقد استوعبت الصين تجربتها التاريخية ورأت ىان تقويض مجموعة اساسية من مصالحها والتزاماتها كان نتيجة واقعية لأعتمادها سياسة تحكمها الايديولوجية في جانبها الثوري في التعامل مع غيرها من الدول في ظل عالم يسير نحو مستويات عالية من الشراكة والتعاون رغم وجود التنافس خدمة لمصالح دوله ، فالتغيير اصبح يفترض السير في اتجاه مغاير بينما تسير الصين عكس التيار ، لذا قامت الصين بتغيير مسار اتجاهها واصبح هدفها الغالب هو استخدام الاداة الاقتصادية بوصفها وسيلة لبناء قدرات الدولة في الداخل وتحقيق نفوذها في الخارج ، ويؤشر هذا الترابط درجة عالية من التفاعل دفع سياستها خطوات الى الامام خلال مدة قصيرة .


Article
الدور الأمريكي في محاربة الارهاب في العراق ( داعش ) انموذجاً

Authors: ا. م وليد حسن محمد
Pages: 297-320
Loading...
Loading...
Abstract

بعد توسع العمليات الارهابية وانتشارها في دول مختلفة من العالم، وتمدد التنظيمات الارهابية في رقع جغرافية جديدة شملت منطقة الشرق الأوسط، ومنها: العراق، لاسيما بعد ظهور تنظيم جديد ولد من رحم المنظمات الارهابية المعروفة، واقتحم الساحتين: السورية والعراقية، وفرض وجوده على الأرض العراقية، وعُرف بما يسمى بـ(تنيظم داعش الارهابي)، اقتنع المجتمع الدولي بخطورة الارهاب والإرهابيين الموجودين على الساحتين: العراقية والسورية على دولهم وكياناتهم السياسية وأمن ومستقبل شعوبهم، لذا فقد عملت الولايات المتحدة الامريكية على تشكيل تحالف دولي عسكري بقيادتها، وتعهدت دول التحالف بدعم العراق في حربه ضد الارهاب، والمتمثل بـ:(ـتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام)، ولذلك الغرض عقدت اجتماعات ومؤتمرات، وصدرت قرارات دولية لدعم العراق في حربه ضد الارهاب،والتدخل بقوة في العراق لمحاربة الارهاب الذي تمدد على أرضه. ودخلت الإدارة الأمريكية في حرب جديدة مفتوحة ضدّ الارهاب بالعراق، ولم تقتصر ساحة الحرب مع ذلك التنظيم على العراق فحسب، بل إنها توسعت لتشمل: سورية أيضاً، وحشد العراق قواته المسلحة وقواه الشعبية لمحاربة ذلك التنظيم الارهابي.


Article
أثر تعدد العمليات الانتخابية في تطور سلوك الناخب العراقي بعد عام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

تعكس الانتخابات البرلمانية تطور النظام السياسي ،بغض النظر عن كونه تطورا حقيقيا أم شكليا ، ،إلا أنها وبشكل خاص ،تعكس أحد أهم مظاهر ديمقراطيته ،وأسس المشاركة الشعبية فيه ،ألا و هو طبيعة السلوك الانتخابي السائد ،وجوانب التغيير في هذا السلوك .من هنا فإن للانتخابات أهمية كبيرة في العملية السياسية والديمقراطية في الدول ذات التقاليد البرلمانية بشكل عام ،وفي الدول حديثة التجربة بهذه العملية كالعراق ،بشكل خاص ،حيث ان مجرد حصول الانتخابات ،وتكرارها في شكل سلمي ودوري يمكن اعتباره مؤشرا هاما على هذا السلوك .كما توفر الانتخابات في الإطار نفسه ،فرصة للأحزاب السياسية للظهور و التعبير عن وجودها عبر طرح البرامج ،وبلورة الأهداف الوطنية العامة في البلاد ،فضلا عن كونها فرصة مهمة لتزايد الوعي والتعبئة السياسية ،من خلال التثقيف السياسي،والمشاركة الجماهيرية في عملية الانتخابات نفسها.


Article
الفكر السياسي عند المفكر الألماني كارل شميت

Loading...
Loading...
Abstract

This research is trying to study the Political Thought of the German Thinker Carl Schmitt who considered as one of the most important German thinkers in Nazi period, The research divided to four axes, The first dealt with the Scientific and Biographic vita of Carl Schmitt, While the second specialized in the Concept of Politics and the Essence of Struggle according to Schmitt's Thought. In the third axe we talked about the Schmitt's Justification of Dictatorship and the state of Exception. In the last one, the research focused on the Criticism of the Liberal Democracy according to Carl Schmitt's Thought, and on the Popular Democracy which Schmitt was believe in. يحاول هذا البحث أن يدرس الفكر السياسي عند المفكر الألماني كارل شميت الذي يعد احد ابرز المفكرين الألمان خلال الفترة النازية، وقد تم تقسيم البحث إلى أربعة مباحث، في المبحث الأول تم التعرض للسيرة الذاتية والعلمية لكارل شميت، بينما تم في المبحث الثاني التعرض لمفهوم السياسة ولمحورية الصراع في فكر كارل شميت. أما المبحث الثالث فتم تخصيصه للحديث عن تبرير شميت للدكتاتورية ولحالة الاستثناء، بينما كان المبحث الرابع مخصصاً للحديث عن نقد كارل شميت للديمقراطية الليبرالية، وكذلك دراسة الديمقراطية الجماهيرية التي كان شميت مؤمناً بها.

Keywords


Article
التنمية السياسية والاستقرار السياسي في العراق بعد العام 2003 قراءه في جدلية العلاقة

Loading...
Loading...
Abstract

What marks in the political environment in Iraq after the political changes in 2003, slowing down the process of political development to achieve the political objectives of the operation to rid the society of the state of political backwardness suffered for decades leading to political stability, and to swing the political stability rates and divergence indicators impact in political development performance in a democratic framework, and gave the impression on the dialectical relationship between political development as a process and political stability Kazahr, and perhaps the reason can be attributed to a citizen marked weakness of the political process from its inception in 2003, especially Almkoonatih and sectarian quotas that emptied the concept of democracy from its content, which requires an objective assessment of the political process and address the facets bug where in the framework of the construction of a real showdown, so as to ensure the achievement of its purpose and political development under an environment of political stability. أن ما يؤشر في البيئة السياسية في العراق بعد التحولات السياسية في العام 2003 تباطؤ عمليه التنمية السياسية عن تحقيق أهداف العملية السياسية في تخليص المجتمع من حاله التخلف السياسي التي عانى منها لعقود طويلة وصولا إلى تحقيق الاستقرار السياسي ، كما أن لتأرجح معدلات الاستقرار السياسي وتباين مؤشراته أثره في أداء التنمية السياسية في إطارها الديمقراطي ، وأعطى انطباع على جدليه العلاقة التي تربط بين التنمية السياسية كعمليه والاستقرار السياسي كظاهر ، ولعل السبب يمكن إرجاعه إلى مواطن الضعف المؤشرة على العملية السياسية من انطلاقتها في العام 2003 لاسيما المحاصصه المكوناتية والطائفية التي أفرغت مفهوم الديمقراطية من محتواه ، الأمر الذي يتطلب تقييم موضوعي للعملية السياسية ومعالجة أوجهه الخلل فيها في أطار أعاده ببناء ومكاشفه حقيقية ، بما يضمن تحقيق التنمية السياسية غايتها في ظل بيئة تنعم بالاستقرار السياسي.

Keywords


Article
الدولة ، وأنماط الاستجابة لحركة التغيير الدولية

Loading...
Loading...
Abstract

الخلاصة : التغيير حقيقة دائمة ، ولطبيعته المتسارعة ولمتطلباته وتأثيراته وتداعياته، وجدت الدولة نفسها أمام ضرورة الاستجابة لمعطيات هي غير قادرة على تجاهلها لحقيقة تداخل الاهتمامات الدولية . وعلية فالاستجابة آتية . فألزمت الدولة أكثر من ذي قبل بالإدراك الاستراتيجي لمتطلبات الوجود والديمومة والفعل المؤثر ، في عالم متغير ليس في مجال الآليات فحسب، بل في دلالات وجود الدولة وفاعليتها . ومن هنا جاءت فرضية البحث التي مفادها "التغيرات الدولية المتلاحقة ، تفرض على الدولة أمثلاك عناصر وجودها ومشروعيتها وفاعليتها ، كأستجابة ذاتية وموضوعية للتغيرات الدولية المختلفة ، وتأكد حضورها وتؤمن مصالحها ". ومفهوم الاستجابة يشير بالعموم إلى القدرة العالية على مواجهة التحديات والعقبات التي يفرزها التغيير أو منعاً له، واستلهام حاجات الدول في التغيير بسرعة ودقة ومرونة عالية. والاستجابة بدالة السلوك ، هي عملية مقصودة يراد منها إيجاد مقتربات لبناء وتوظيف لممكنات القوة لصالح بناء القدرة المنقولة أساسا بالفعل الاستراتيجي ، وهذا ما تظهر فائدة في أوقات التغيير بكل ما تحمله تلك الأوقات من آثار في هيكلية النظام الدولي . والاستجابة يمكن تحقيقها عبر نماذج مختلفة ،منها نموذج التكييف أو المسايرة ، The change permanent reality, and the rapid nature and its requirements and its effects and consequences, the state has found itself faced with the necessity to respond to the data are not able to ignore the fact overlapping international concerns. And Garret Responding to come. State more than ever before to the requirements of the strategic perception of existence and permanence and influential act, in a changing world is not in the field of mechanisms, but the implications of the existence of the state and effectiveness. Hence the hypothesis that that "the successive international changes, imposed on the state have elements of their existence, legitimacy and effectiveness, subjective and objective response to various international changes, and make sure their presence and believes its interests." The concept refers peek response to the high capacity to meet the challenges and obstacles that secreted change or prevent him, and inspired by the needs of the states to change with speed and precision and high flexibility. The response function behavior, is a deliberate process intended to find approaches to build and employ the force enablers for the movable ability to build strategic already basically, that's what the benefit show in times of change in every sense of those times of the effects in the structure of the international system.

Keywords


Article
جيوبوليتيك الأمن الوطني العراقي (دراسة في التحديات )

Authors: د. قاسم محمد عبد
Pages: 455-493
Loading...
Loading...
Abstract

تعد الخصائص الجيوبولتيكية من ابرز العوامل المؤثرة في منظومة الأمن الوطني للدولة، لذا سعى العديد من الباحثين الجغرافيين والاستراتيجيين إلى ايجاد نظريات لتفسير دور الدولة ،ورسم استراتيجيتها المقبلة ،من خلال بحثهم في اثر الخصائص الجيوبولتيكية ،على حياة الدولة السياسية وعلاقاتها الخارجية ووظائفها الأمنية، وقد أعطت هذه الأفكار مكانة متميزة للخصائص الجيوبولتيكية ،باعتبارها السبب الأساس والحتمي وراء أنماط السلوك السياسي الداخلي والخارجي للدولة ،بمعنى أنها أكدت على اثر ألحتم (الجبرية) الجغرافية في تأدية الدولة لوظائفها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية.

Keywords


Article
التنظيم القانوني للوكالة المدنية غيرالقابلة للعزل

Loading...
Loading...
Abstract

The agency contract is one of the personal account of decades, as the character is both the agent and the principal place of consideration, and characterized Agency important practical and legal as a means and a tool makes it easier for people things of their lives by enabling them to hold the actions they can not sometimes hold them on their own for their absence from the place of the contract or to inexperience or to the large number of their concerns. However, the development of economic, legal and social life dictated finding agency where the principal can be dismissed and his agent to suspend agent right or the other this agency only with the consent of his right to the agency this agency is known acting non-isolated, though the basis of the departure of the impact of the agency to the proxy or the other is not to inflict damage or the other agent, so that the Agency organized for their own benefit . Agency if not accompanied by other interests or agent be capable of isolating, like other agencies, as it is a contract is needed.تتميزالوكالة بالأهمية العملية والقانونية بوصفها وسيلة وأداة تسهل على الناس أمور حياتهم من طريق تمكينهم من اجراء تصرفات يتعذر عليهم في بعض الأحيان من اجرائها بأنفسهم لغيابهم عن مكان العقد أو لقلة خبرتهم أو لكثرة مشاغلهم.الا ان تطور الحياة الاقتصادية والقانونية والاجتماعية املى ايجاد وكالة لا يجوز فيها للموكل عزل وكيله لتعلق حق الوكيل أو الغيربهذه الوكالة الا بموافقة من له الحق في الوكالة وتعرف هذه الوكالة بالوكالة غيرالقابلة للعزل,وإن أساس انصراف أثر الوكالة إلى الوكيل أو الغير هو عدم إلحاق الضرر بالغير أو الوكيل,ذلك أن الوكالة نظمت من أجل مصلحتهما.فالوكالة إذا لم تقترن بمصلحة الغير أو الوكيل تكون قابلة للعزل كغيرها من الوكالات،إذ أنها تكون عقدًا غير لازم .

Keywords


Article
الاستراتيجية الامريكية في منطقة الشرق الاوسط (2003-2014): الاهداف و الوسائل

Loading...
Loading...
Abstract

The strategeis of united state of America Tward the Middle East after(2003-2014).the goals and the means. Mastr .ABDUL JABBAR ISMAIL ABRAHEM Career Center in Baghdad University US strategy in the Middle East are closely linked to the old an era because of the importance of this region as containg the natural resources of oil stands in the forefront. It has promised to the Middle East region a dispute between the major powers, especially during the Cold War, when it was fears exchanged between polar nuclear of the former Soviet Union and the United States of America. For one thing it has promised to the interests of the United States in the region as a priority for US national security.The second thing is the extension of the Soviet Union and the other countries. The occupation of the United States on the Middle East region has led to The Importance of the study runs from the importance of the Middle East in international politics and American private and try to identify the US policy in identifying those Anizqh, particularly in the period following the occupation of Iraq in 2003, and US interventions in the affairs of that region and that led to chaos in everything. أن المنافسة العالمية للدول الكبرى في المنطقة على المصالح تزداد يوماً بعد يوم، حيث تدخل بها دول مهمة إقليمية في المنطقة لها دور مؤثر في الساحة الاقليمية والدولية، ولذالك فقد كان الدور الاكبر للاستراتيجية الامريكية في الاستحواذ على القرارات المهمة التي تخدم مصالحها وسياساتها من خلال الثقل العسكري والاقتصادي والامني والثقافي.وهذه الاستراتيجية قد نجحت الى حداً ما في السيطرة على منطقة الشرق الاوسط على الرغم من وجود الكثير من المنافسين الدوليين والاقليمين في منطقة الشرق الاوسط خصوصاً والعالم بصورة اجمع. ان نجاح الاستراتيجية الامريكية مرهون بالسياسة التي تتبعها في التعامل مع دول المنطقة وأحداثها.فهي تستغل الاحداث وتعمل على تقويتها لاضعاف الخصوم الآخرين مهما كانت تسمياتهم،اعداء أم منافسين أم حلفاء لها لاجل السيطرة على موارد وخيرات دول المنطقة وكذلك والتحكم بالقرارات الدولية للعالم بصورة أجمع.

Keywords

Table of content: volume: issue: