Table of content

Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences

مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية

ISSN: 18131719
Publisher: Tikrit University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

1. Publishes Science magazine, Tikrit, administrative and economic research for sound scientific researchers in the disciplines of college (economics, management, accounting, statistics, informatics) from within and outside the university written in Arabic or English.
2. Required in the search should not have been published or submitted for publication elsewhere, and on the researcher to undertake in writing when submitting research for publication.
3. Subject research to evaluate the scientific secret duly followed.
4. Research will not be returned to their owners, published or unpublished.
5. Research is published by precedence and received by the Secretariat of editing and editorial staff reserves the right not to publication without giving reasons and its decision is final.
6. Contain a cover page search on the name and rank, scientific researcher and email address and work location and address of the research presented.
7. Referred to the sources and references in the text name of the author and year of publication and page number as follows:
(Dora, 1994: 15) and if the source is in English (Porter, 1995: 15).
8. Write a list of sources, one end of the research and arranged alphabetically.
9. Numbered tables and figures, respectively, as given in the research.
10. Researcher is committed to pay all expenses financial implications of the assessment procedures and Publishing
11. Magazine is a quarterly scientific journal sober

Loading...
Contact info

phone number : 07706699632
e-Mail :

Table of content: 2017 volume:3 issue:39

Article
Improving the Quality of Hotel Service According to the Standards of the British Tourism Board A prospective Study of the Views of a Sample of Erbil Tourist Hotel guests
تحسين اداء جودة الخدمة الفندقية وفق معايير مجلس السياحة البريطاني /دراسة استطلاعيه لآراء عينة من نزلاء فندق اربيل السياحي

Loading...
Loading...
Abstract

Purpose: The main purpose of the research is to verify the implementation of the quality standards of the hotel service according to international standards, and what are the implementation rates by Erbil International Hotel as a field of research. Methodology Approach & Tools: The current research used an analytical descriptive approach to describe the international quality standards of the hotel service issued by the British Tourism Council (issued in 2011). The data was collected by the questionnaire distributed to 60 residents of the hotel during the research period, Retrieved (56) form valid for analysis. The two research hypotheses were tested using t-test and implementation ratios .Artificial neural network techniques were used to bridge the gap between the quality performed by the studed hotel. Results: Results: The research found that the hotel has adopted all the standards of quality of international hotel service with varying implementation rates and most of them were high. الهدف: يكمن الهدف الرئيسي للبحث في التحقق من مدى تنفيذ معايير جودة الخدمة الفندقية وفق المواصفات العالمية ، وماهي نسب التنفيذ من قبل فندق أربيل الدولي كميدان للبحث. منهج البحث وادواته: استعمال البحث الحالي المنهج الوصفي التحليلي لوصف معايير جودة الخدمة الفندقية العالمية الصادرة من مجلس السياحة البريطاني (اصدار عام 2011 ) ، وتم جمع البيانات بواسطة الاستبانة التي وزعت على (60) فردا من النزلاء المقيمين في الفندق المبحوث خلال مدة اجراء البحث واسترجع منها (56) استمارة صالحة للتحليل ، وجرى اختبار فرضيتي البحث وذلك باستعمال اختبار t ونسب التنفيذ واستعملت تقنيات الشبكات العصبية الاصطناعية لردم الفجوة بين الجودة المنفذة من قبل الفندق المبحوث النتائج: توصل البحث إلى ان الفندق المبحوث يتبنى جميع معايير جودة الخدمة الفندقية العالمية وبنسب تنفيذ متفاوتة وفي معظمها كانت عالية .


Article
The Contribution of Knowledge Sharing in Promoting the Demand for Life Insurance Policies
اسهام التشارك المعرفي في تشجيع الطلب على وثائق التأمين على الحياة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The lack of understanding of the benefits of insurance, due to poor insurance awareness, especially among the classes that do not engage in large economic activity, was reflected in the weak demand for life insurance policies. On this basis, this research started from a problem expressed in a number of intellectual and practical questions, aiming to identify the contribution of knowledge sharing to the demand for life insurance documents in the company being investigated. The research uses a descriptive analytical methodology, based on a set of methods and tools for collecting and analyzing data and information from the research sample of (65) agents for sale in the National Insurance Company. The research reached a number of conclusions; the most important were the links between knowledge sharing and demand On life insurance policies المستخلص بسبب ضعف الوعي التأميني وعدم فهم مزايا التأمين خصوصاً لدى الطبقات التي لا تمارس نشاطاً اقتصادياً كبيراً الذي انعكس على ضعف الطلب على وثائق التأمين على الحياة, وعلى هذا الأساس انطلق هذا البحث من مشكلة معبر عنها بعدد من التساؤلات الفكرية والتطبيقية, هادفاً التعرف على إسهام التشارك المعرفي في الطلب على وثائق التأمين على الحياة في الشركة المبحوثة. استخدام البحث المنهج الوصفي التحليلي، معتمداً على مجموعة من الأساليب والأدوات اللازمة لجمع وتحليل البيانات والمعلومات من عينة البحث البالغ قوامها(65) وكيلاً للبيع في شركة التأمين الوطنية .وقد توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات ؛ كان من أهمها وجود علاقات ارتباط بين التشارك المعرفي والطلب على وثائق التأمين على الحياة.


Article
The impact of knowledge Management Resources on Organizational Performance (An analytical study of the views of a sample of employees of the Administration and Economics college, University of Tikrit)
اثر موارد إدارة المعرفة في الاداء المنظمي ( دراسة تحليلية لآراء عينة من العاملين في كلية الإدارة والاقتصاد جامعة تكريت)

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of the research is to discuss the impact of knowledge management resources on organizational performance according to the balanced performance card, based on the intellectual ideas that determined the dimensions of each variable and are consistent with the holistic philosophy of the subject under consideration for benefiting the Iraqi environment. One of the educational institutions was chosen as a research society. A random sample of 30 individuals was chosen to represent the society. The study found a number of conclusions, the most important being the role of both structural and cultural resources in organizational performance. The recommendations focused on the need to increase attention to other resources because the sample is not aware of its importance and specificity. استند البحث في توجهاته على مناقشة اثر موارد إدارة المعرفة في الأداء المنظمي حسب بطاقة الأداء المتوازنة، مستندا على الطروحات الفكرية التي حددت ابعاد كل متغير ومتوافقا مع الفلسفة الشمولية للموضوع قيد البحث للاستفادة منها في خدمة البيئة العراقية، مما دعا الباحثون التوجه إلى احدى المؤسسات التعليمية بوصفها مجتمعا بحثيا واختيرت عينة عشوائية بواقع (30) فردا لتمثل المجتمع، توصل البحث إلى مجموعة من النتائج من أهمها أهمية التأثير للابعاد الهيكلية والثقافية في الأداء المنظمي على خلاف البعدين الاخرين، وبنيت على أساسها مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها دور كل من الموارد الهيكلية والثقافية في الأداء المنظمي، وأوصى بزيادة الاهتمام ببقية الموارد لعدم ادراك العينة لأهميتها وخصوصيتها


Article
Integration of Cleaner Production Processes and Reverse Processing Series Processes in Industrial Companies: An Implementation Vision at Al-Hilal Industrial Company in Baghdad Governorate
التكامل بين عمليات الانتاج الانظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي في الشركات الصناعية: رؤية تطبيقية في شركة الهلال الصناعية في محافظة بغداد

Authors: قاسم احمد حنظل
Pages: 85-104
Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims to test the integrative relationship between cleaner production processes and reverse processing chain processes In its conceptual framework, the study addressed the issue of cleaner production processes as an explanatory variable, as well as addressing the issue of reverse-processing chain processes as a response variable. From this point of view, the study studied literature in the field of production management and operations in four axes to reverse this by answering the following question: Are cleaner production processes and reverse processing processes being integrated into the company under study? After reviewing a number of previous studies on the subject, a key hypothesis was formulated, to be tested in the company under study. To diagnose the integrative relationship between cleaner production processes and reverse processing chain processes, and to achieve a deeper understanding of the relationship, the researcher adopted the applied study approach in light of the adoption of a set of tools in all data represented by the questionnaire form. The study found a number of conclusions, including a significant complementary correlation between cleaner production processes and reverse processing chain processes. The researcher recommended a number of proposals, the most important of which are: Cleaner production processes and reverse processing chain processes must be better built by the studied company, because one complement the other and preserve the natural environment. جاءت الدراسة الحالية لاختبار العلاقة التكاملية بين عمليات الانتاج الانظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي إذ تبنت الدراسة في إطارها المفاهيمي موضوع عمليات الانتاج الانظف بوصفه متغيراً تفسيرياً، فضلاً عن تناولها لموضوع عمليات سلسلة التجهيز العكسي بوصفها متغيراً مستجيباً، ومن هذا المنطلق حاورت الدراسة الأدبيات في حقل إدارة الإنتاج والعمليات في أربعة محاور لعكس ذلك من خلال الإجابة عن التساؤل الآتي: هل تتكامل عمليات الانتاج الانظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي في الشركة قيد الدراسة ؟ بعد تبلور الإطار المفاهيمي ومراجعة ما سبق من جهود بحثية ذات العلاقة صيغت فرضية رئيسة لتختبر في الشركة اعلاه بغية تشخيص العلاقة التكاملية بين عمليات الانتاج الانظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي ومن أجل تحقيق فهم أعمق لتلك العلاقة تبنى الباحث منهج الدراسة التطبيقية في ظل اعتماد مجموعة من الأدوات في جميع البيانات متمثلةً باستمارة الاستبانة . وتوصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات منها وجود علاقة ارتباط تكاملية معنوية بين عمليات الانتاج الأنظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي, فضلا عن تقديم مجموعة من المقترحات أهمها: على الشركة قيد الدراسة أن تتبنى عمليات الانتاج الانظف وعمليات سلسلة التجهيز العكسي بشكل افضل, لان احدهما مكمل للآخر وتحافظ على البيئة الطبيعية .


Article
مدى توافر ابعاد ادارة الاحتواء العالي في المنظمات التعليمية: "دراسة استطلاعية لآراء عينة من الأفراد العاملين في جامعة تكريت "

Loading...
Loading...
Abstract

The current research is an attempt to shed light on the theoretical and applied concepts that contribute to the expansion of the perception towards the idea of High Involvement management and its contents, in order to answer the main question "that the organization does not have the dimensions of high Involvement management in light of the dimensions?" Those are believed to be critical directions for the availability of Involvement management in the higher educational organizations within the Iraqi environment. The model of the research was examined on the University of Tikrit in the city of Salah al-Din by standing on the opinions of the individuals surveyed (95) individuals, and worked on a number of tools and verify the hypotheses that were put, The research has reached a number of conclusions, the most important of which is to investigate the existence of the availability of high Involvement management in terms of its dimensions in the organization investigated, as well as the existence of a difference in the level of importance in the organization being investigated. Based on the conclusions reached, a number of proposals have been developed. The most important of these is that it is necessary to focus the attention of the administrations in the educational organizations towards deepening the study of the dimensions of the high Involvement management and work to strengthen them and identify the weaknesses in them to overcome them high performance. ُيحاول البحث الحالي تسليط الضوء على التصورات النظرية والتطبيقية التي تسهم في توسيع المدارك نحو فكرة إدارة الاحتواء العالي وما تشمل من مضامين بهدف الإجابة على تساؤل رئيس مفاده لا تتوافر في المنظمة المبحوثة ابعاد إدارة الاحتواء العالي في ضوء الابعاد التي يعتقد أنها من الاتجاهات الحاسمة لتوافر إدارة الاحتواء العالي في المنظمات التعليمية ضمن البيئة العراقية، وقد أختبر الأنموذج الفرضي للبحث على جامعة تكريت في محافظة صلاح الدين عن طريق الوقوف على آراء الأفراد المبحوثين والبالغ عددهم (95) فرداً، وتم العمل على عدد من الأدوات والتحقق من الفرضيات التي وضعها الباحثان في ضوء تحليل البيانات والمعلومات التي تم جمعها وتحليلها باستخدام البرنامج الاحصائي (spss)، وقد توصل البحث إلى عدد من الاستنتاجات من أهمها تحقق وجود ابعاد لإدارة الاحتواء العالي بدلالة ابعاده في المنظمة المبحوثة، فضلاً عن تحقق وجود تباين في مستوى أهميتها في المنظمة المبحوثة، واستناداً إلى الاستنتاجات التي تم التوصل إليها تم وضع مجموعة من المقترحات أهمها من الضروري تركيز اهتمام الادارات في المنظمات التعليمية نحو التعمق في دراسة ابعاد ادارة الاحتواء العالي والعمل على تعزيزها والوقوف على جوانب الضعف فيها لتجاوزها بما يعزز موقفها نحو الأداء العالي.

Keywords


Article
التصنيع بالاستجابة السريعة في إطار ابعاد التسويق الريادي دراسة ميدانية في عينة من مراكز صناعة الاطراف الصناعية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The Study attempts to test the role of entrepreneurial marketing dimension's (EM) to achieve Quick response manufacturing (QRM), A field Study in a Sample of Prosthetic limbs Industry Centers. In its Conceptual Framework, the Study adopted the dimensions of the entrepreneurial marketing as an independent variable and quick response manufacturing as dependent variable. while the study problem was determined by posing questions Including theoretical philosophy and statistical process as follows: - To which extent the sample researched applied the principles of quick response manufacturing (QRM)? - Can adopting the dimensions of the entrepreneurial marketing (EM) to activating those principles? - Is there a reflected about success in entrepreneurial marketing (EM) application to enhance the principles of quick response manufacturing (QRM)? After crystallization of the conceptual framework and reviewing of the related foregoing research efforts, a Hypothetical was designed to reflect the nature of the correlations and impact between the variables based on a number of main and sub hypotheses that were tested in a field study in a sample of prosthetic limbs Industry centers in Iraq. In order to achieve a deeper understanding of this impact, the researcher has adopted a field study approach by the adoption of a set of tools in collecting data represented by personal Interviews and field visits as well as the questionnaire form. The Study Concluded a Set of Conclusions Including the Following: 1. The results of the exploratory study show that the overall rate of awareness among the respondents in the study sample towards the variables was good and Positive, Which confirms that the respondents are concerned with the dimensions of the entrepreneurial marketing in order to achieve quick response manufacturing in the Investigated centers. 2. The study found a significant correlation and Impact between the dimensions of the entrepreneurial marketing and quick response manufacturing in the investigated centers. سعت الدراسة الحالية الى اختبار دور التسويق الريادي في تعزيز التصنيع بالاستجابة السريعة في عينة من مراكز صناعة الاطراف الصناعية. اذ تبنت الدراسة في إطارها المفاهيمي ابعاد التسويق الريادي بوصفه متغيّراً تفسيريّاً, فضلاً عن التصنيع بالاستجابة السريعة بوصفه متغيّراً مستجيباً, ومن هذا المنطلق حُدّدت مشكلة الدراسة بعدّة تساؤلات تحمل في طيّاتها فلسفة نظريّة معرفيّة وعمليّة إحصائيّة وكالآتي: - ما مدى تطبيق العينة المبحوثة لمبادئ التصنيع بالاستجابة السريعة(QRM) ؟ - هل يمكن الاعتماد على ابعاد التسويق الريادي لتفعيل تلك المبادئ ؟ - هل ينعكس النجاح في تطبيق التسويق الريادي على تعزيز مبادئ التصنيع بالاستجابة السريعة ؟ وبعد تبلور الإطار المفاهيمي ومراجعة ما سبق من جهود بحثية ذات العلاقة بأبعاد الدراسة تم وضع مخطط افتراضي يعكس طبيعة علاقة الارتباط والتأثير بين هذه المتغيرات وصيغت مجموعة من الفرضيات الرئيسة والفرعية التي تم اختبارها في عينة من مراكز صناعة الاطراف الصناعية في العراق, ومن أجل تحقيق فهم أعمق تبنى الباحث منهج الدراسة الميدانية في ظل اعتماد مجموعة من الأدوات في جمع البيانات والمتمثلةً بالمقابلات الشخصية والزيارات الميدانية فضلاً عن استمارة الاستبانة. وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات من أهمها: 1. كشفت نتائج الدراسة الميدانية حول كل متغير من متغيراتها أن المعدل العام لإدراك الأفراد المبحوثين كان جيداً وايجابياً مما يؤكد أنهم يولون هتماماً بأبعاد التسويق الريادي في سبيل تحقيق التصنيع بالاستجابة السريعة في المراكز قيد الدراسة. 2. تحقق وجود علاقة إرتباط وتأثير معنوية بين ابعاد التسويق الريادي وتعزيز التصنيع بالاستجابة السريعة في المراكز قيد الدراسة.

Keywords


Article
واقع الاقتصاد الاماراتي في ظل التنمية المستدامة دراسة تحليلية للمدة (2001-2016)

Loading...
Loading...
Abstract

All countries of the world seek ways to raise their level of advancement in various fields to ensure a decent life and a place for their people. The study aimed at presenting the reality of the UAE economy in light of the development and promotion of sustainable development for its interest in achieving the future objectives in its (economic, social, environmental and institutional aspects) and considering it as the main and effective tool for promoting reality and the future. The study concluded that the United Arab Emirates was one of the first countries to adopt a green economy approach and reshape economic activities to achieve sustainable development. The UAE has tended to diversify its resources to realize the risks and effects of the rural economy on its future and to improve the national ability to manage natural resources. The management of natural resources is prudent and conscious to achieve a better life for all sectors of the society. The contribution of the extractive sector (crude oil and natural gas) to GDP reached 28% In 2016, while its contribution to GDP was 81% in 1971, as a result of the greening of other economic sectors, reaching about 72% of the gross domestic product. The study recommended that the United Arab Emirates continue to make its way along the same lines, taking into consideration the urgent circumstances and future internal and external challenges to achieve all its objectives and reach its national vision and develop a new strategy complementary to its predecessor,and to move forward to maintain its centers internationally advanced,and to realize freedom and openness to the outside world and benefit from globalization and foreign investment in accordance with the strategic necessities of their national interests and in order to serve their development goals. All this requires the UAE to isolate the interrelated effects of big countries and multinationals on the path and objectives of their cooperative directions, to establish a self-generating base for safe growth in preparation for the post-oil era, build a strong national army and address imbalances in demographics,and the amendment of some constitutional legislation, and the establishment of a cluster and blocs of Gulf and Arab economic cooperation to achieve a lot of economic and non-economic gains in dealing with the countries of the world in the future. اصبحت بلدان العالم تسعى جاهدة لايجاد سبل الارتقاء ورفع مستوى تقدمها في مختلف المجالات لضمان حياة كريمة ومرفهه لشعوبها، هدفت الدراسة إلى عرض لواقع الاقتصاد الاماراتي في ظل التنمية المستدامة وتطويرها وتقدمها؛ وذلك لاهتمامها في تحقيق الاهداف المستقبلية في جوانبها (الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والمؤسسية) واعتبارها الاداة الرئيسة والفعَّالة للنهوض بالواقع والمستقبل، إذ توصلت الدراسة إلى أن الامارات العربية المتحدة كانت من اوائل البلدان الساعيه لاعتماد نهج الاقتصاد الاخضر وإعادة تشكيل الأنشطة الاقتصادية لتحقيق التنمية المستدامة، ولتحسين القدرة الوطنية على إدارة الموارد الطبيعية إدارة حكيمة وواعية لتحقيق حياة أفضل لجميع فئات المجتمع، فاتجهت لتنويع مواردها لادراكها مخاطر واثار الاقتصاد الريعي على مستقبلها، فبلغت نسبة مساهمته القطاع الاستخراجي (النفط الخام والغاز الطبيعي) في الناتج المحلي الاجمالي نحو (28%) في عام 2016، بينما كانت نسبة مساهمتة في الناتج المحلي الاجمالي بنحو (81%) في عام 1971، نتيجة تخضير القطاعات الاقتصادية الاخرى فبلغت نسبتها نحو (72%) من الناتج المحلي الاجمالي . وأوصت الدراسة على استمرار الامارات العربية المتحدة في شق طريقها على نفس النهج مع مراعاة الظروف الطارئة والتحديات المستقبلية الداخلية والخارجية لتحقيق جميع اهدافها والوصول إلى رؤاها الوطنية ووضع استراتيجية جديدة مكملة لسابقتها، والمضي قدماً لتحافظ على مراكزها المتقدمة عالمياً، وان تَعي الحرية والانفتاح على العالم الخارجي والاستفادة من العولمة والاستثمار الاجنبي ولكن وفق الضرورات الاستراتيجية لمصالحها الوطنية وبما يخدم اهدافها التنموية، إذ يتطلب ذلك منها عزل التأثيرات المترابطة بنفوذ البلدان الكبرى والشركات متعددة الجنسية عن مسار وأهداف اتجاهاتها التعاونية، لإقامة قاعدة التوليد الذاتي للنمو الآمن استعداداً لمرحلة ما بعد عصر النفط، وبناء جيش وطني قوي ومعالجة الخلل في التركيبة السكانية وتعديل بعض التشريعات الدستورية، وإقامة تجمع وتكتلات تعاونية اقتصادي خليجية وعربي لتحقيق الكثير من المكاسب الاقتصادية وغير الاقتصادية في التعامل مع بلدان العالم في المستقبل .

Keywords


Article
The Impact of public Expenditure on Internal and External Balance Indicators in Iraq for the Period 1995-2013
أثر الإنفاق العام على مؤشرات التوزان الداخلي والخارجي في العراق للمدة (1995-2013)

Loading...
Loading...
Abstract

يُعّد الإنفاق العام أحد ادوات السياسة المالية فهو يمثل ويعبر عن دور الدولة وتدخلها في الحياة الاقتصادية وذلك عن طريق توجيه النشاط الاقتصادي في القطاعات الاقتصادية المختلفة لتحقيق النمو الاقتصادي من خلال زيادة الانتاج وتحقيق الاهداف الاقتصادية والاجتماعية المرسومة من قبل الدولة. يعاني العراق من جملة تحديات تتعلق بمتغيرات التوازن الداخلية والخارجية فضلا عن الاختلال الهيكلي فيه وضعف مساهمة القطاعات الاقتصادية في الناتج المحلي الاجمالي ، ومن هنا كانت مشكلة الدراسة التي تناولت الدور الذي يمكن أن تلعبه النفقات العامة في معالجة الخلل في المتغيرات أعلاه . هدفت الدراسة إلى معرفة أثر الإنفاق العام على متغيرات التوازن الداخلية والخارجية ( البطالة ، التضخم ، الموازنة العامة )، والخارجية ( ميزان المدفوعات ، سعر الصرف ، الدين الخارجي ) ، وقد توصلت الدراسة إلى أن أثر الإنفاق العام أثر ايجابي ومهم على اغلب متغيرات الدراسة وهذا بطبيعته يتفق مع النظرية الاقتصادية والتجارب الدولية المتعلقة بالنمو والتنمية الاقتصادية .عليه اوصت الدراسة بضرورة تعزيز الإنفاق العام وخاصة الإنفاق الاستثماري على القطاعات الاقتصادية عبر وضع خطط اقتصادية تنموية سنوية ومتوسطة وطويلة الامد ذات مرونة عالية للقطاعات الاقتصادية وبشكل متناسق من أجل تطور وتنوع وزيادة الانتاج المحلي وزيادة الرقابة والمتابعة عليها، وهذا يمكن أن يساعد على توفير القاعدة الاساسية التي ينطلق منها الاقتصاد العراقي لتجاوز العقبات التي يواجهها في المتغيرات قيد الدراسة من أجل النهوض في الانتاج المحلي وتحقيق التنمية الاقتصادية، فضلا عن فسح المجال أمام القطاع الخاص ليساهم في تعزيز الإنفاق الخاص عبر المشاريع الاستثمارية التي تناط به مما يعزز مجمل التنمية الاقتصادية للبلد . Public expenditure is one of the fiscal policy tools. It represents and expresses the role of the government and its intervention in the economic life, by directing economic activity in various sectors of the economy to achieve economic growth through increased production and to achieve economic and social goals. Iraq suffers from many challenges related to his internal and external balance variables, as well as the structural imbalances and weak contribution of economic sectors in the GDP, hence the problem of the study was dealt with the role that could be played by the public expenditure to address the imbalance in the above variables. The aim of the study was to know the impact of public expenditure on internal balance variables (unemployment, inflation, the general budget), and external balance variables (balance of payments, exchange rate, external debt). The study found that the impact of public expenditure was positive on the most important variables of the study, and this is inherently consistent with the economic theory and international experiences related to economic growth and development. The study recommended the need to strengthen the public expenditure and private investment expenditure on the economic sectors through annual, medium and long-term economic development plans. This can help to provide basic ground from which the Iraqi economy can overcome the obstacles faced in the variables under study for advancement in local production and economic development, as well as to make way for the private sector to contribute to the promotion of private expenditure over investment projects assigned to him thus enhancing the overall economic development of the country.

Keywords


Article
Measuring and Analyzing the Impact of the Dollar Exchange Rates on Foreign Trade in Iraq For the Period (2005-2015)
تحليل أثر التغير في أسعار صرف الدولار على التجارة الخارجية للعراق للمدة (2005-2015 )

Loading...
Loading...
Abstract

The exchange rate policies are one of the economic policies used in the management of the Iraqi economy, because of their effects on most internal and external variables, including foreign trade. The aim of the research is to determine the impact of the change in the dollar exchange rate and its impact on foreign trade in Iraq during the period (2005-2015), and the sale and purchase of foreign currency by the Central Bank of Iraq in commercial auctions with commercial banks which started in 2003 based on the floating system . The analytical side of the research found that there is an inverse relationship between the exchange rates of the dollar and foreign trade, and the results of the statistical test Pearson showed that the reference between the official exchange rates and the foreign trade of Iraq is negative, which means that the correlation between them is inverse, and the correlation strength was (-0.717) which is highly and morally correlated. The results of the standard analysis showed that the increase in nominal exchange rates in one unit, with the stability of other factors, would contribute to the reduction of foreign trade (3.7 million dollars), and that the increase in parallel exchange rates in one unit and the stability of other factors will contribute to reducing Foreign trade (0.003) million dollars. With regard to exports, the research recommended the need to find an alternative to oil exports and diversify the sources of income by expanding the economic base and establishing the foundations of a real economy that consists of a productive and financial base that contributes to finding other sources of income alongside oil. Imports should be reduced by encouraging local industries To promote the establishment of small and medium enterprises, and to carry out radical reforms of the Iraqi banking sector so that foreign investors can find banks that operate in the same manner as in a market economy. تعد سياسات أسعار الصرف إحدى السياسات الاقتصادية المتبعة في إدارة الاقتصاد العراقي ، لما لها من آثار على معظم المتغيرات الداخلية والخارجية ومنها التجارة الخارجية.هدفت الدراسة إلى بيان اثر تغير أسعار صرف الدولار ومدى تأثيرها على التجارة الخارجية في العراق خلال المدة (2005-2015)، وقيام البنك المركزي العراقي بيع وشراء العملة الأجنبية (الدولار) بشكل مزادات علنية مع المصارف التجارية الذي بدأ عام 2003 اعتماداً على نظام التعويم المدار.توصل البحث من خلال الجانب التحليلي وجود علاقة عكسية بين أسعار صرف الدولار والتجارة الخارجية، وأظهرت نتائج الاختبار الإحصائي بيرسون أن الإشارة بين أسعار الصرف الرسمي والتجارة الخارجية العراقية هي سالبة ، مما يعني أن علاقة الارتباط بينهما علاقة عكسية ، كما أن قوة الارتباط شكلت (0.717-) وهو ارتباط بدرجة عالية ومعنوي. وإشارة نتائج التحليل القياسي أنَّ زيادة أسعار الصرف الاسمي بوحدة واحدة مع ثبات العوامل الأخرى على حالها فإنَه سوف يساهم في خفض التجارة الخارجية (3 3.7) مليون دولار ،وأنَّ زيادة أسعار الصرف الموازي بوحدة واحدة مع ثبات العوامل الأخرى على حالها فإنَه سوف يساهم في خفض التجارة الخارجية ( 0.003) مليون دولار .وأوصى البحث في ما يخص الصادرات ضرورة البحث عن بديل للصادرات النفطية وتنويع مصادر الدخل وذلك بتوسيع القاعدة الاقتصادية وإقامة ركائز اقتصاد حقيقي مكون من قاعدة إنتاجية ومالية تساهم في إيجاد مصادر أخرى للدخل إلى جانب النفط ، أما الواردات فينبغي العمل على التقليل من حجمها ، وذلك بتشجيع الصناعات المحلية وترقية القطاع الخاص ودعم إنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، والقيام بإصلاحات جذرية للقطاع المصرفي العراقي حتى يجد المستثمرون الأجانب مصارف تعمل بنفس المقاييس التي يجدونها في دول تنتهج اقتصاد سوق حقيقي.


Article
The Importance of the Integration of Arab Economies by Taking Advantage of Some Applications of the Transition to the Knowledge Economy
أهمية إندماج الإقتصادات العربية بالاستفادة من بعض تطبيقات التحول إلى الاقتصاد المعرفي

Loading...
Loading...
Abstract

The knowledge economy is a new branch of economic science. It is the economy in which knowledge has achieved the greatest part of added value. It is an economy based on producing, disseminating and using knowledge and employing it adequately in all fields of economic activity. The importance of the knowledge economy comes from the fact that knowledge has become an economic commodity. The study aims at understanding the concepts, contents and tools of the knowledge economy, and studying the experiences of some countries that have believed in the knowledge economy and have transformed their economies into this new type of economy. The study also aims to identify the reality of the Arab knowledge economy and the problems and challenges that hinder the transition of Arab economies to the knowledge pattern, and propose solutions and procedures that may help bridge the Arab knowledge economic gap. The study found that there are many challenges and obstacles facing the Arab economies in the transition to the knowledge economy, including the unequal conditions of international trade and the low output of research and development and the weakness of Arab knowledge exports with the existence of the gap in the Arab countries, which is due to lack of research strategy and brain drain and high rates Poverty, lack of incentives, absence of stable economic policies and long-term strategic development goals. The study recommended the need to maintain a stable macroeconomic environment and emphasize the importance of conciliation by choosing technology, dealing with it and absorbing it يعد الاقتصاد المعرفي فرعاً جديداً من العلوم الاقتصادية وهو الاقتصاد الذي تحقق فيه المعرفة الجزء الاعظم من القيمة المضافة اي انه الاقتصاد المبني على انتاج ونشر واستخدام المعرفة وتوظيفها بكفاية في جميع مجالات النشاط الاقتصادي ، وتأتي اهمية الاقتصاد المعرفي من كونه قد جعل من المعرفة سلعة اقتصادية تشكل آلية قوية للنمو الاقتصادي، كذلك ان لها صلة قوية بحقوق الملكية الفكرية ،ويستهدف البحث الاحاطة بمفاهيم ومضامين وادوات الاقتصاد المعرفي ،ودراسة تجارب بعض الدول التي آمنت بالاقتصاد المعرفي وآثرت التحول باقتصادياتها إلى هذا النمط الجديد من الاقتصاد ،والوقوف على واقع الاقتصاد المعرفي عربياً وماهية المشاكل والتحديات التي تعيق انتقال الاقتصادات العربية إلى النمط المعرفي مع اقتراح الحلول والاجراءات التي قد تساعد في ردم الفجوة الاقتصادية المعرفية العربية. وتوصلت الدراسة ألى أن هناك العديد من التحديات والمعوقات التي تواجه الاقتصادات العربية في التحول إلى الاقتصاد المعرفي ومنها عدم تكافؤ شروط التجارة العالمية وانخفاض مخرجات البحث والتطوير وضعف الصادرات المعرفية العربية مع وجود الفجوة الرقيمة في الاقطار العربية والتي من اسبابها ،هو غياب استراتيجية البحث وهجرة الادمغة وارتفاع معدلات الفقر وقلة الحوافز وغياب السياسات الاقتصادية المستقرة والاهداف الاستراتيجية التنموية بعيدة المدى. واوصت الدراسة بضرورة المحافظة على بيئة اقتصادية كلية مستقرة ،والتاكيد على اهمية التوفيق باختيار التكنلوجيا واجادة التعامل معها واستيعابها


Article
(The Role of Expenditure on Research and Development in Promoting the Global Competitiveness - Selected Countries)
دور الإنفاق على البحث والتطوير في تعزيز التنافسية العالمية – بلدان مختارة-

Loading...
Loading...
Abstract

The modern changes in the field of the research and development play a major role in the global competitiveness because of the connection of this factor with sub-indicators of competitiveness. In this research we will try to study the role of expenditure on research and development in promoting competitiveness,because of the importance that came from the invention of new products or improvement of existing products, which helps to improve the quality of competitiveness The research found that competitiveness is largely related to research and development.Global Competitiveness Reports demonstrate this competitiveness , which includes indicators of the importance of the research and development expenditure, as a ratio of GDP إنَ التغيرات الحديثة في مجال البحث والتطوير تلعب دوراً كبيراً في التنافسية العالمية؛ وذلك لارتباط هذا العامل بالمؤشرات الفرعية للتنافسية، وسنحاول في هذا البحث تناول دور الإنفاق على البحث والتطوير في تعزيز التنافسية؛ وذلك للأهمية التي جاءت نتيجة اختراع منتجات جديدة أو تحسين المنتجات القائمة والذي يساعد على تحسين جودة التنافسية. وقد توصل البحث إلى أنَ التنافسية ترتبط بشكل كبير بالبحث والتطوير، والذي يظهر من خلال تقرير التنافسية العالمية الذي ادرجت فيه مؤشرات تدل على أهمية عامل البحث والتطوير كالإنفاق على البحث والتطوير كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي .

Keywords


Article
Some Economic Variables Affecting The Development of Investment in the Iraqi Economy , an Analytical Study for the Period (1990-2010)
تطور الاستثمار في الاقتصاد العراقي وبعض المتغيرات الاقتصادية المؤثرة فيه دراسة تحليلية للفترة(2010-1990 )

Loading...
Loading...
Abstract

The economic development process in developing countries, including Iraq, depends on the ability of their national economies to provide the real resources necessary to implement their development programs, which have been particularly reflected in the development of their investments and the slowdown in their overall economic growth resulting in distorting economies that have expanded unemployment and poverty. The study examined the effect of some economic variables that have greatly affected the performance of the Iraqi economy in the field of investment, including GDP ×1, national income variable ×2, inflation rates ×3 , exchange rates ×4 ,and non-economic effects such as the effects of wars and economic siege ×5, ×6, for the period (1990 – 2010), and the impact on the gross fixed capital formation, which means the amount of capital accumulation in the Iraqi economy and analysis of the results in the economatric model within the duration of the study. تقوم التنمية الاقتصادية في البلدان النامية ومنها العراق على مدى قدرة اقتصادياتها القومية على توفير الموارد الحقيقية اللازمة لتنفيذ برامج التنمية فيها ،انعكست بشكل خاص في تطور الاستثمارات فيها ، و تباطؤ معدلات نموها الاقتصادي بشكل عام تنتج عنه اقتصاديات مشوهة توسعت فيها معدلات البطالة والفقر . وقد تناولت الدراسة تأثير بعض المتغيرات الاقتصادية التي تعتقد إنها أثرت بشكل كبير في أداء الاقتصاد العراقي في مجال الاستثمار منها الناتج المحلي الإجمالي 1× ومتغير الدخل القومي 2× ومعدلات التضخم 3× وأسعار صرف العملات 4× والآثار غير الاقتصادية مثل آثار الحروب والحصار الاقتصادي 5× و6× خلال فترة الدراسة ( 2010 – 1990 ) في تأثيرها على إجمالي تكوين رأس المال الثابت والذي يعني مقدار التراكمات الرأسمالية في الاقتصاد العراقي وتحليل النتائج في النموذج القياسي خلال الفترة الزمنية .

Keywords


Article
Strategic Analysis of Commercial Banks Using SWOT Analysis - A Study of a Number of Iraqi Banks for the Period 2010-2015
التحليل الاستراتيجي باستخدام SWOT للمصارف التجارية-دراسة لعدد من المصارف العراقية للمدة 2010-2015

Loading...
Loading...
Abstract

Modern literature has shown increasing interest in the issue of strategic analysis and its potential impact on the competitive performance of the banking industry and its ability to achieve sustainable competitive advantage. The research confirmed the real position of the surveyed banks through the SWOT analysis in terms of the internal and the external environment based on the questionnaire distributed in the Kurdistan Bank and Middle East Investment. Thirty-four questionnaire forms were distributed to employees and managers of departments, administrative and technical divisions and personal interviews of bank managers, the tables on financial and human resources in the two banks were analyzed from the annual reports of the sample banks for the years 2010-2015. The research found that the two banks are similar in many points and different in each other, but the Bank of the Middle East according to SWOT analysis was better than the Kurdistan Bank in many fields. The most important features of the Middle East Bank qualified and qualified human cadres possessed by the depth of administrative and higher leadership better than the Bank of Kurdistan. The research recommends developing the knowledge capabilities of the banking departments in the methods of strategic analysis and consolidating this culture to cope with the rapid developments in the banking industry. أظهرت الادبيات المعاصرة اهتمامات متزايدة بقضية التحليل الاستراتيجي وتأثيراته المحتملة في الأداء التنافسي للصناعة المصرفية وفي قدرته على تحقيق الميزة التنافسية المستدامة، وأكد البحث على تحديد الموقف الحقيقي للمصارف المبحوثة من خلال تحليل SWOT من حيث البيئة الداخلية والبيئة الخارجية بالاعتماد على استمارة الاستبيان الموزعة في مصرفي كوردستان والشرق الأوسط للاستثمار وبواقع أربع وثلاثين استمارة للعاملين ومدراء الاقسام والشعب الإدارية والفنية وعلى المقابلات الشخصية للمدراء المصرفين عينة البحث، في حين تم تحليل الجداول فيما يخص الموارد المالية والبشرية في المصرفين من التقارير السنوية للمصارف عينة البحث للسنوات من 2010- 2015 ، وتوصل البحث إلى ان المصرفين متشابهان في كثير من النقاط ومختلفان في بعضها الاخر، ولكن مصرف الشرق الأوسط حسب تحليل SWOT كان افضل من مصرف كوردستان في مجالات عديدة أهمها الكوادر البشرية الكفوءة والمؤهلة التي يمتلكها ولدية عمق اداري وقيادات عليا افضل من مصرف كوردستان ويوصي البحث بتطوير القدرات المعرفية للإدارات المصرفية بأساليب التحليل الاستراتيجي وترسيخ هذه الثقافة لمواكبة التطورات المتسارعة في الصناعة المصرفية.

Keywords


Article
Evaluating the Performance of Banks Using ( PATROL) Model , Study of a Sample of Iraqi Private Banks Analytical
تقييم أداء المصارف باستخدام أنموذج PATROL / دراسة تحليلية لعينة من المصارف الاهلية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of the research is to evaluate the performance of banks using one of the most recent models, which is the PATROL model. This model is one of the early warning models. It consists of five components (capital adequacy, profitability, credit risk, regulation, liquidity). The research sample included eight Iraqi banks for the year 2012, because the researcher is unable to obtain the financial data for the most number of banks, The researcher proved the validity of research hypotheses, including the possibility of using the PATROL model in evaluating the performance of Iraqi private banks, as well as the possibility of descending order based on the outputs of the model, starting with banks with good performance and ending with lower performing banks. The study reached several conclusions, such as that the banks assess their performance depending on their own potential, enables them to identify errors and deviations and reasons, and thus find ways to address them, as well as enable them to draw up an appropriate strategy to raise and improve the current level of performance. The study concludes with several proposals, among which the management of banks should give their banking performance special importance through the establishment of a specialized administrative unit entrusted with the task of evaluating performance, so that the task will be entrusted to competent staff and knowledgeable about it. يهدف البحث إلى تقييم اداء المصارف باستخدام احد النماذج الحديثة والتي لم يسبق استخدامها من قبل الا وهو أنموذج PATROL ,اذ يعد هذا النموذج احد نماذج الانذار المبكر , ويتكون من خمس مكونات وهي (كفاية راس المال ,الربحية, مخاطر الائتمان ,التنظيم, السيولة) وقد شملت عينة البحث على ثمانية مصارف اهلية عراقية ولسنة 2012, لعدم قدرة الباحث على الحصول على البيانات المالية لأكثر عدد من المصارف , وتم اثبات صحة فرضيات البحث والمتضمنة امكانية استخدام انموذج PATROL في تقييم اداء المصارف الاهلية العراقية , فضلا عن امكانية ترتيبها تنازليا بناءً على مخرجات النموذج، ابتداءً بالمصارف ذات الاداء الجيد وانتهاءً بالمصارف الاقل اداء , وتوصل البحث إلى عدة استنتاجات منها ان قيام المصارف بتقييم ادائها بالاعتماد على امكانياتها الذاتية, يمكنها من تحديد الاخطاء والانحرافات ومعرفة اسبابها ,وبالتالي ايجاد طرق كفيلة بمعالجتها , فضلا عن تمكنها من رسم استراتيجية مناسبة لرفع وتحسين مستوى ادائها الحالي, واقترح عدة توصيات منها يتوجب على ادارة المصارف ايلاء ادائها المصرفي اهمية خاصة من خلال انشاء وحدة ادارية متخصصة تناط بها مهمة تقييم الاداء , بحيث يتم توكيل المهمة إلى موظفين مختصين وعلى دراية جيدة بها.


Article
Estimate the Degree of Accounting Conservatism in the Financial Statement of Companies Listed on the Amman Stock Exchange Using the Basu Model,(Analytical study)
تقدير درجة التحفظ المحاسبي للقوائم المالية في الشركات المدرجة في بورصة عمان باستخدام نموذج Basu ( دراسة تحليلية )

Loading...
Loading...
Abstract

This research dealt with the subject of the accounting conservatism through a number of objectives, the most important of which is to achieve intellectual and theoretical contribution in the subject of the accounting conservatism and its importance and types and motives of its use and then to explain the most important pros and cons of it. In the practical aspect it aims to use the method of statistical analysis and testing for the purpose of reaching the scientific facts that the estimate of the degree of accounting conservatism in the financial statements of companies listed on the Amman Stock Exchange and the possibility of their adoption in the future, the duration of the financial statement period of three years (January 2013 - until the end of December 2015) . The researchers selected a sample of (70) companies listed on the ASE. The results of the study were found to be the most important of which was that most companies listed on the Amman Stock Exchange adopted the principle of accounting reservation when disclosing the results of the financial position at a rate of 32.7%. The accounting reservation was high in the industrial sector at 56.4% , Followed by the financial sector (37.3%). The study also showed that most of the companies listed on the ASE respond to bad news by (0.608) times of their response to good news. تناول هذا البحث موضوع التحفظ المحاسبي من خلال جملة من الأهداف أهمها تحقيق المساهمة الفكرية والنظرية في موضوع التحفظ المحاسبي وأهميته وانواعه ودوافع استخدامه ومن ثم بيان اهم الإيجابيات والسلبيات الخاصة بها, اما في الجانب العملي فيهدف إلى استخدام اسلوب التحليل والاختبار الاحصائي لغرض التوصل إلى الحقائق العلمية التي تقدر درجة التحفظ المحاسبي في القوائم المالية للشركات المدرجة في بورصة عمان وامكانية اعتمادها مستقبلاً ,وقد كانت القوائم المالية المستخدمة في البحث لمدة ثلاث سنوات (من كانون الثاني 2013 – ولغاية نهاية كانون الأول 2015) كذلك اختار الباحثون عينة من واقع المشاهدات السنوية لــــ (70) شركة مدرجة في بورصة عمان . وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها هي إن اغلب الشركات المدرجة في بورصة عمان تمارس التحفظ المحاسبي عند الافصاح عن نتائج المركز المالي بمعدل (%32.7), وان التحفظ المحاسبي كان مرتفع في قطاع الصناعة اذ بلغ (%56.4) ويليها القطاع المالي بنسبة (%37.3) . واتضح من البحث إن اغلب الشركات المدرجة في بورصة عمان تستجيب للأخبار السيئة بمقدار (0.608) مرة من درجة استجابته للأخبار الجيدة.


Article
The Impact of Capital Structure on the Quality of Earnings of Industrial Companies Listed on the Iraq Stock Exchange
أثر هيكل رأس المال على جودة الارباح لشركات الصناعة المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aimed to test the impact of capital structure on earnings quality in industrial companies listed on the Iraq Stock Exchange.The earnings quality has been measured by discretionary accruals depending (Dechow, et al., 1995) model, and to test the hypotheses of the study, multiple linear regression model was used . The results of the study showed an impact of capital structure (total liabilities to total assets, and owner equity to total assets) on the earnings quality of the industrial companies listed on the Iraq Stock Exchange measured by the discretionary accruals, an impact of control variables (Return On Assets) On earnings quality, and no impact of the control variables (size of company, return on equity, current ratio, sales growth) on earnings quality of the industrial companies listed on the Iraq Stock Exchange. المستخلص هدفت هذه الدراسة إلى اختبار أثر هيكل رأس المال على جودة الأرباح في شركات الصناعة المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية، وتم قياس جودة الأرباح من خلال المستحقات الاختيارية بالاعتماد على نموذج جونز المعدل، ولاختبار فرضيات الدراسة تم استخدام نموذج الانحدار المتعدد “Multiple linear regression”. وقد أظهرت نتائج الدراسة وجود أثر ذي دلالة إحصائية لهيكل رأس المال متمثلاً بكل من (إجمالي المطلوبات إلى إجمالي الموجودات، وحقوق الملكية إلى إجمالي الموجودات) على جودة الأرباح المقاسة بالمستحقات الاختيارية في شركات الصناعة المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية، ووجود أثر للمتغير الضابط (العائد على الأصول) على جودة الأرباح، وعدم وجود أثر لكل من المتغيرات الضابطة (حجم الشركة، والعائد على حقوق الملكية، نسبة التداول، النمو في المبيعات) على جودة الأرباح في شركات الصناعة المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية.

Keywords

Table of content: volume:3 issue:39