Table of content

Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences

مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية

ISSN: 14192226 53862572
Publisher: Al-Muthanna University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Muthanna Journal of Administrative and Economics Sciences (MJAES) is the official journal of Muthanna Administration and Economics College in collaboration with BM-Publisher.

MJAES publishes empirical and conceptual articles which advance knowledge of management, economic, accounting and statistics.

The Journal follows the APA’s Recommendations for the Conduct, Reporting, Editing and Publication of Scholarly Work in Behavioral and Social Sciences Journals.

Loading...
Contact info

mjaes@muthjaes.net
009647800799222

Table of content: 2017 volume:7 issue:3

Article
The psychological and pragmatic consequences of boycotting the workplace and its impact on employee performance A field study of a sample of government institutions in Diwaniyah Governorate
العواقب النفسية والبرجماتية لمقاطعة مكان العمل وتأثيرها في أداء العاملين دراسة حقلية لعينة من المؤسسات الحكومية في محافظة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

The present research aims to study the psychological (job burnout) and pragmatic (access to power) consequences of workplace ostracism and explain its reflection on job performance level of a sample of employees at set of governmental directorates in Diwaniyah province (specifically 198 employees). The sample involved college of economics and administration in Qadisiya university, the general directorate of education, directorate of health and directorate of municipalities. The study hypothesized that workplace ostracism increase level of job burnout and reduces level of access to power. In addition, the study supposed that job burnout and access to power mediate the relationship between workplace ostracism and job performance. A questionnaire, which are designed by previous studies, was used to collect the study data. The study findings conformed the hypothesis and according to these findings a set of important recommendations were formulated. Key words: Workplace Ostracism, Job Burnout, Power, Job Performance يهدف البحث الحالي الى دراسة العواقب النفسية (الاحتراق الوظيفي) والبرجماتية (الوصول الى القوة) لمفهوم مقاطعة مكان العمل وبيان انعكاسها على مستوى الأداء الوظيفي لعينة من العاملين في مجموعة من الدوائر الحكومية في محافظة الديوانية بلغ عددهم (198). وقد تضمنت هذه الدوائر كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة القادسية، ومديرية التربية العامة، ودائرة صحة الديوانية، ومديرية البلديات. وقد افترضت الدراسة بان مقاطعة مكان العمل تزيد من الاحتراق الوظيفي وتقلل من الوصول الى القوة كما افترضت الدراسة بان الاحتراق الوظيفي والوصول الى القوة تفسر دور مقاطعة مكان العمل في تقليل الأداء الوظيفي للعاملين. تم تجميع بيانات الدراسة باستخدام استمارة الاستبيان التي صممت من قبل الدراسات السابقة. وأظهرت النتائج صحة اغلب فرضيات الدراسة وفي ضوءها صيغت مجموعة من التوصيات المهمة. الكلمات المفتاحية الدالة: مقاطعة مكان العمل، الاحتراق الوظيفي، القوة، الأداء الوظيفي


Article
The Role of Entrepreneurial Orientation in Reforming Roles of Iraqi Universities and their performances : An Analytical research on Sample opinions of Academic Leaders at Al-Qadisiya University
دور التوجه الريادي في إصلاح ادوار الجامعات العراقية ووظائفها دراسة تحليلية لآراء عينة من القيادات الجامعية في جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

This paper investigates the role of entrepreneurial orientation in different dimensions including(innovativeness, proactiveness, risk taking) in reform of basic roles for the university and its function such (teaching process, scientific research functions, social service function). This paper uses a sample of size (50) of academic leaders in the university of Al-Qadisiya . Results show that the colleges are interested in the innovativeness and proactiveness activities in teaching process, scientific research and social service يختبر البحث الحالي دور التوجه الريادي بإبعاده المتمثلة بـ( الإبداعية، الاستباقية، تقبل المخاطرة) في اصلاح الادوار الرئيسة للجامعة ووظائفها المتمثلة بـ (اصلاح العملية التدريسية، اصلاح وظيفة البحث العلمي، اصلاح وظيفة خدمة المجتمع) بين عينة من القيادات الجامعية في جامعة القادسية بلغ عددهم (50) عميد ورئيس قسم. ويقترح هذا البحث بان تبني القيادات الجامعية لمدخل التوجه الريادي يوفر فرصة لتحسين واصلاح الادوار والوظائف الرئيسة للجامعات. وبعد جمع البيانات باستخدام الاستبانة، فقد استخدم الباحثان الارتباط وتحليل الانحدار المتعدد لاختبار العلاقة والتأثير بين المتغيرين. وقد توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها اهتمام الكليات التابعة لجامعة القادسية بالأنشطة الابداعية والاستباقية بدرجة معتدلة سواء في مجال التدريس او البحث العلمي او خدمة المجتمع، وان ابعاد التوجه الريادي ترتبط ايجابيا بإصلاح ادوار الجامعة ووظائفها. وفي ضوء ذلك تم صياغة مجموعة من التوصيات كان من اهمها ضرورة اهتمام الجامعة بتوفير بيئة عمل محفزة على روح المبادرة والابداع.


Article
The role of concurrent geometry in achieving Competitive advantages: A survey of the opinions of a sample of workers in light industry
دور الهندسة المتزامنة في تحقيق الميزة التنافسية دراسة استطلاعية لآراء عينة من العاملين في شركة الصناعات الخفيفة

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to study one of cost and administrative contemporary technology, namely technology concurrent engineering in order to release its role in achieving competitive advantage of four dimensions: to reduce costs , improve quality , reduce the time of the design and manufacturing, assembling and marketing. In addition, to provide sufficient flexibility to respond to the needs and desires of renewable customers. This research is an exploratory study of the opinions of sample workers in 'Light Industry Company' administrators, accountants, engineers and technicians. In order to test the research hypotheses, questionnaire has been designed to include (20) questions directed to a sample of (50) members of the employees of the company research sample. A set of statistical tools have been used: Mean percentage and standard deviation as well as the use (T test). The study would be accepted If the mean exceeds three bikes from the size of a Likert five degrees relative weight of more than 60% as well as the calculated value of T greater than Tabulated value at 0.05 level. After analyzing the survey results using statistical tools ,the most important results that have been reached that concurrent engineering technique can help economic units to achieve competitive advantage through their ability to reduce costs and improve quality and reduce the time and provide sufficient flexibility to respond to the needs of customers. Keyword :- Concurrent Engineering , Competitive Advantage , Least Cost , High quality , Customer Responds Time , Flexibility . البحث إلى دراسة إحدى التقنيات الكلفوية والإدارية المعاصرة وهي تقنية الهندسة المتزامنة من أجل بيان دورها في تحقيق الميزة التنافسية بأبعادها الأربعة والمتمثلة بتخفيض التكاليف وتحسين الجودة وتقليل وقت التصميم والتصنيع والتجميع والتسويق بالإضافة إلى توفير القدر الكافي من المرونة في الاستجابة لحاجات ورغبات الزبائن المتجددة، وقد كان هذا البحث دراسة استطلاعية لأراء عينة من العاملين في شركة الصناعات الخفيفة من إداريين ومحاسبين ومهندسين وفنيين . ولغرض اختبار فرضيات البحث فقد تم تصميم استمارة استبيان تضمنت (20) سؤالاً موجهاً إلى عينة شملت (50) فرداً من منتسبي الشركة عينة البحث من مهندسين وفنيين وإداريين ومحاسبين، وقد تم استعمال مجموعة من الأدوات الإحصائية وهي الوسط الحسابي والنسبة المئوية والانحراف المعياري بالإضافة استعمال الاختبار التاني إذ يتم قبول الدراسة إذا زاد الوسط الحسابي عن ثلاث دراجات من مقاس ليكرت ذي الخمس درجات ووزن نسبي أكثر من 60% وكذلك قيمة T المحسوبة أكبر من قيمتها الجدولية عند مستوى دلالة 0.05 . وبعد تحليل نتائج الاستبيان باستعمال الأدوات الإحصائية كانت أهم النتائج التي تم التوصل إليها إن الهندسة المتزامنة يمكن أن تساعد الوحدات الاقتصادية في تحقيق الميزة التنافسية من خلال قدرتها على تخفيض التكاليف وتحسين الجودة وتقليل الوقت وتوفير القدر الكافي من المرونة في الاستجابة لحاجات الزبائن .

Keywords

البحث إلى دراسة إحدى التقنيات الكلفوية والإدارية المعاصرة وهي تقنية الهندسة المتزامنة من أجل بيان دورها في تحقيق الميزة التنافسية بأبعادها الأربعة والمتمثلة بتخفيض التكاليف وتحسين الجودة وتقليل وقت التصميم والتصنيع والتجميع والتسويق بالإضافة إلى توفير القدر الكافي من المرونة في الاستجابة لحاجات ورغبات الزبائن المتجددة، وقد كان هذا البحث دراسة استطلاعية لأراء عينة من العاملين في شركة الصناعات الخفيفة من إداريين ومحاسبين ومهندسين وفنيين . ولغرض اختبار فرضيات البحث فقد تم تصميم استمارة استبيان تضمنت (20) سؤالاً موجهاً إلى عينة شملت (50) فرداً من منتسبي الشركة عينة البحث من مهندسين وفنيين وإداريين ومحاسبين، وقد تم استعمال مجموعة من الأدوات الإحصائية وهي الوسط الحسابي والنسبة المئوية والانحراف المعياري بالإضافة استعمال الاختبار التاني إذ يتم قبول الدراسة إذا زاد الوسط الحسابي عن ثلاث دراجات من مقاس ليكرت ذي الخمس درجات ووزن نسبي أكثر من 60% وكذلك قيمة T المحسوبة أكبر من قيمتها الجدولية عند مستوى دلالة 0.05 . وبعد تحليل نتائج الاستبيان باستعمال الأدوات الإحصائية كانت أهم النتائج التي تم التوصل إليها إن الهندسة المتزامنة يمكن أن تساعد الوحدات الاقتصادية في تحقيق الميزة التنافسية من خلال قدرتها على تخفيض التكاليف وتحسين الجودة وتقليل الوقت وتوفير القدر الكافي من المرونة في الاستجابة لحاجات الزبائن . --- Keyword :- Concurrent Engineering --- Competitive Advantage --- Least Cost --- High quality --- Customer Responds Time --- Flexibility .


Article
Applying the areas of social responsibility according to ISO26000: 2010 a Case Study at Baghdad Teaching Hospital in Baghdad governorate
تطبيق محاور المسؤولية الاجتماعية وفق المواصفة ISO26000:2010 دراسة حالة في مستشفى بغداد التعليمي في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at contributing in solving a realistic problem ,and to shed light on a host of challenges (problems) facing service organizations (Baghdad teaching hospital) with the application of the principles and dimension of international standard (ISO26000:2010) to the diagnosis of the gap between reality the actual in Baghdad teaching hospital and the ISO requirements 26000. The research also aims to diagnose the attention of (Baghdad teaching hospital) about this vital issue to ensure the achievement of social benefits. The focus on the overall benefit of society, as well as deepen the understanding of the dimensions and the principles of social responsibility and ways applied through the application of special rights of workers to ensure their safety and protect them, are the major concern, since they are considered a resource of the organizations resources. The researcher has used a number of formulas that guarantee the diagnosis of the gap between the standard and the reality of the application at location respondent. The researcher also has used the (check list) for the diagnosis of the reality of the requirements standard (ISO 26000: 2010) site respondent. The study concluded that the is a weakness in the recruitment of some of the dimensions and the principles of social responsibility within the work of the organization. This is due to the lack of awareness- raising in the area of social responsibility and a lack of specialists in the area of their business. لقد جاء هذا البحث ليساهم في وضع حلول لمشكلة واقعية، كي يسلط الضوء على مجموعة من التحديات (المشاكل) التي تواجه المنظمات الخدمية (مستشفى بغداد التعليمي) لدى تطبيقها لمبادئ وأبعاد المواصفة الدولية (ISO26000:2010) وتشخيص الفجوة بين الواقع الفعلي في مستشفى بغداد التعليمي وبين متطلبات ISO26000 . ويهدف البحث إلى تشخيص اهتمام (مستشفى بغداد التعليمي) بهذا الموضوع الحيوي بما يضمن تحقيق المنافع الاجتماعية كونها تصب في فائدة المجتمع بشكل عام، فضلاً عن تعميق الفهم لأبعاد ومبادئ المسؤولية الاجتماعية وسبل تطبيقها، من خلال تطبيق الحقوق الخاصة بالعاملين لضمان سلامتهم وحمايتهم، لأنهم يعدون مورد من موارد المنظمة، واستخدمت عدد من المعادلات التي تضمن تشخيص الفجوة بين المواصفة وواقع التطبيق في الموقع المبحوث، وقد استخدمت قائمة الفحص (check list) لتشخيص واقع متطلبات المواصفة القياسية (ISO 26000:2010) في الموقع المبحوث. وتوصلت الدراسة إلى أهم الاستنتاجات والتي مفادها الضعف في توظيف بعض ابعاد ومبادئ المسؤولية الاجتماعية ضمن اعمال المنظمة، وهذا يعود إلى قلة نشر الوعي في مجال المسؤولية الاجتماعية وعدم وجود مسؤولين متخصصين في مجال اعمالهم.

Keywords

resource of the organizations resources. The researcher has used a number of formulas that guarantee the diagnosis of the gap between the standard and the reality of the application at location respondent. The researcher also has used the (check list) for the diagnosis of the reality of the requirements standard (ISO 26000: 2010) site respondent. The study concluded that the is a weakness in the recruitment of some of the dimensions and the principles of social responsibility within the work of the organization. This is due to the lack of awareness- raising in the area of social responsibility and a lack of specialists in the area of their business. --- لقد جاء هذا البحث ليساهم في وضع حلول لمشكلة واقعية، كي يسلط الضوء على مجموعة من التحديات (المشاكل) التي تواجه المنظمات الخدمية (مستشفى بغداد التعليمي) لدى تطبيقها لمبادئ وأبعاد المواصفة الدولية (ISO26000:2010) وتشخيص الفجوة بين الواقع الفعلي في مستشفى بغداد التعليمي وبين متطلبات ISO26000 . ويهدف البحث إلى تشخيص اهتمام (مستشفى بغداد التعليمي) بهذا الموضوع الحيوي بما يضمن تحقيق المنافع الاجتماعية كونها تصب في فائدة المجتمع بشكل عام، فضلاً عن تعميق الفهم لأبعاد ومبادئ المسؤولية الاجتماعية وسبل تطبيقها، من خلال تطبيق الحقوق الخاصة بالعاملين لضمان


Article
The Relationship between positive psychological capital and organizational improvisation in the framework of pioneering behavior of the employees in Educational institutions :A survey of the opinions of the faculty members of Ahl al-Bayt University
العلاقة بين رأس المال النفسي الايجابي والارتجال التنظيمي في اطار السلوك الريادي للعاملين في المؤسسات التعليمية دراسة مسحية لاراء أعضاء الهيئة التدريسية لجامعة اهل البيت(ع) الأهلية

Loading...
Loading...
Abstract

This research presents a theoretical and empirical framework on the relationship between positive psychological capital and organizational Improvisation from Entrepreneurial Behavior perspective, the research examined effect of (self efficacy, optimism, hope and resilience) on entrepreneurial behavior and organizational Improvisation. With data collection from sample of (65) persons from members of Teaching organization in Ahl al-Bait University in the holy Karbala, the researcher tested research hypotheses by using multiple regression analysis for mediator variable. يقدم البحث الحالي اطاراً نظريا وتطبيقيا يختبر العلاقة بين رأس المال النفسي الايجابي والارتجال التنظيمي من خلال الدور الوسيط للسلوك الريادي, فمن منظور رأس المال النفسي اختبر تأثير(الكفاءة الذاتية, التفاؤل, الامل, والمرونة) في السلوك الريادي والارتجال التنظيمي. ومع بيانات جمعت من (65) عضوا في الهيئة التدريسية لجامعة اهل البيت(ع) بكربلاء المقدسة. اختبرت الفرضيات باستعمال تحليل الانحدار المتعدد واختبار المتغير الوسيط(Mediator Variable) واثبتت اغلب النتائج التطبيقية للبحث صحة الفرضيات التي اقترحت وعلى اساسها صيغت جمله من التوصيات التي تضمنت مجموعة من الممارسات الادارية الضرورية لبناء رأس المال النفسي وتحسين مستوى السلوك الريادي والارتجالي للعاملين .

Keywords

This research presents a theoretical and empirical framework on the relationship between positive psychological capital and organizational Improvisation from Entrepreneurial Behavior perspective --- the research examined effect of (self efficacy --- optimism --- hope and resilience) on entrepreneurial behavior and organizational Improvisation. With data collection from sample of (65) persons from members of Teaching organization in Ahl al-Bait University in the holy Karbala --- the researcher tested research hypotheses by using multiple regression analysis for mediator variable. --- البحث الحالي اطاراً نظريا وتطبيقيا يختبر العلاقة بين رأس المال النفسي الايجابي والارتجال التنظيمي من خلال الدور الوسيط للسلوك الريادي --- فمن منظور رأس المال النفسي اختبر تأثير(الكفاءة الذاتية --- التفاؤل --- الامل --- والمرونة) في السلوك الريادي والارتجال التنظيمي. ومع بيانات جمعت من (65) عضوا في الهيئة التدريسية لجامعة اهل البيت(ع) بكربلاء المقدسة. اختبرت الفرضيات باستعمال تحليل الانحدار المتعدد واختبار المتغير الوسيط(Mediator Variable) واثبتت اغلب النتائج التطبيقية للبحث صحة الفرضيات التي اقترحت وعلى اساسها صيغت جمله من التوصيات التي تضمنت مجموعة من الممارسات الادارية الضرورية لبناء رأس المال النفسي وتحسين مستوى السلوك الريادي والارتجالي للعاملين .


Article
The Role of Financial Analysis in Enhancing the Relationship between Dividend Distributions and Market Value of Shares in Commercial Banks : Applied Study
دور التحليل المالي في تعزيز العلاقة بين توزيعات الارباح والقيمة السوقية للسهم في المصارف التجارية دراسة تطبيقية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to test the relationship between the profit distribution policy and the market value of shares of commercial banks published in the Iraqi Stock Exchange by using the financial analysis ratios (MV and DRP) which reflect the market value of shares and dividends. This relationship was examined by testing the results of (5) commercial banks for the period (2011-2015). The results of the analysis showed a strong statistical significance between the distributed profits and the market value of the shares in the commercial banks, as it became clear that there is a direct relationship to increase the market value of the shares in case of increasing the dividends distributed to shareholders. The study also recommended that the interest of the joint stock companies in general and the commercial banks in particular should strengthen the relationship between the management and the financial analysts because they have a clear effect in determining the relationship between all the financial elements including the value of the shares.يهدف البحث الى اختبار العلاقة بين سياسة توزيع الرباح والقيمة السوقية للاسهم للمصارف التجارية المنشورة تقاريرها المالية في سوق العراق للأوراق المالية ، وذلك من خلال الاستعانة بنسب التحليلي المالي المتمثلة بـ (MV) و (DRP) والتي تعبر عن القيمة السوقية للاسهم والارباح الموزعة. وقد تم فحص تلك العلاقة من خلال اختبار نتائج (5) مصارف تجارية للفترة الممتدة من (2011-2015). واظهرت نتائج التحليل وجود علاقة قوية ذات دلالة احصائية بين الارباح الموزعة والقيمة السوقية للاسهم في المصارف التجارية ، اذ اتضح وجود علاقة طردية تودي الى زيادة القيمة السوقية للاسهم في حالة وزيادة الارباح الموزعة للمساهمين . كما اوصى البحث بضرورة تولي اهتمام الشركات المساهمة بصورة عامة والمصارف التجارية بصورة خاصة تعزيز العلاقة بين الادارة والمحللين الماليين ، لما لهم من اثر واضح في تحديد العلاقة بين كافة العناصر المالية بما فيها قيمة الاسهم ، والذي ينعكس بدوره على تعزيز كفاءة ادارة الشركات .

Keywords

The study aims to test the relationship between the profit distribution policy and the market value of shares of commercial banks published in the Iraqi Stock Exchange by using the financial analysis ratios (MV and DRP) which reflect the market value of shares and dividends. This relationship was examined by testing the results of (5) commercial banks for the period (2011-2015). The results of the analysis showed a strong statistical significance between the distributed profits and the market value of the shares in the commercial banks --- as it became clear that there is a direct relationship to increase the market value of the shares in case of increasing the dividends distributed to shareholders. The study also recommended that the interest of the joint stock companies in general and the commercial banks in particular should strengthen the relationship between the management and the financial analysts because they have a clear effect in determining the relationship between all the financial elements including the value of the shares. --- البحث الى اختبار العلاقة بين سياسة توزيع الرباح والقيمة السوقية للاسهم للمصارف التجارية المنشورة تقاريرها المالية في سوق العراق للأوراق المالية ، وذلك من خلال الاستعانة بنسب التحليلي المالي المتمثلة بـ (MV) و (DRP) والتي تعبر عن القيمة السوقية للاسهم والارباح الموزعة. وقد تم فحص تلك العلاقة من خلال اختبار نتائج (5) مصارف تجارية للفترة الممتدة من (2011-2015). واظهرت نتائج التحليل وجود علاقة قوية ذات دلالة احصائية بين الارباح الموزعة والقيمة السوقية للاسهم في المصارف التجارية ، اذ اتضح وجود علاقة طردية تودي الى زيادة القيمة السوقية للاسهم في حالة وزيادة الارباح الموزعة للمساهمين . كما اوصى البحث بضرورة تولي اهتمام الشركات المساهمة بصورة عامة والمصارف التجارية بصورة خاصة تعزيز العلاقة بين الادارة والمحللين الماليين ، لما لهم من اثر واضح في تحديد العلاقة بين كافة العناصر المالية بما فيها قيمة الاسهم ، والذي ينعكس بدوره على تعزيز كفاءة ادارة الشركات .


Article
The professional responsibility of the internal auditor and its impact on reducing the phenomenon of financial and administrative corruption: A Study on a sample of auditors in the city of Samawah
المسؤولية المهنية للمدقق الداخلي واثرها في الحد من ظاهرة الفساد المالي والإداري دراسة على عينة من المدققين في مدينة السماوة

Authors: سعود جايد مشكور
Pages: 184-212
Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to identify the elements of professional responsibility of internal auditor, which is represented by independence ,objectivity, integrity ,transparency, and rehabilitation as well as the scientific competence , experience, public and personal motives. In Addition , it aims to demonstrate the impact of these items on the fight against financial and administrative corruption, which spreads from the viewpoint of auditors in most government units. The researchers hope to identify the relative importance of each item and come up with results that contribute in raising the efficiency of the units or internal control departments in the government units to provide guidance and recommendations related. As part of the theoretical part of this study and to achieve its goals, a review of previous studies is done in addition to the view of researchers in this field. The inductive approach is adopted by using a questionnaire, which was prepared scientifically in consistency with the variables of the study. It was distributed to a sample of (61) auditors (in units of government in the city of Samawa- Muthanna governorate). The questionnaire was analyzed through using statistical programs and variety of statistical tests. The study found a set of conclusions .the most prominent is that both the independency and credibility, in one hand, integrity and training of scientific expertise, on the other , are considered as fundamental and necessary to measure the auditors efficiency standards. In the same time, they are the key factors in the fight against financial and administrative corruption. Building sections or units of Control and Internal Audit for the application of domestic and international auditing standards will improve and raise the efficiency of internal auditors. The study made a series of recommendations. the most important is that the government units have to develop efficient performance of internal auditors by working to improve the quality of the basic elements of the responsibility of professional internal auditor, which is the independence, objectivity, transparency. In addition to support and develop of devices and methods of modern control in the country because it is one of the essential tools used in the fight against financial and administrative corruption. تهدف هذه الدراسة إلى معرفة عناصر المسؤولية المهنية للمدقق الداخلي، التي تتمثل بالاستقلالية والموضوعية والنزاهة والشفافية والتأهيل العلمي والكفاءة والخبرة فضلا عن الدوافع العامة والشخصية، وبيان اثر هذه العناصر على مكافحة الفساد المالي والإداري، والذي ينتشر من وجهة نظر المدققين في اغلب الوحدات الحكومية ، وتحديد الأهمية النسبية لكل عنصر والخروج بنتائج تساهم في رفع كفاءة وحدات أو أقسام الرقابة الداخلية في الوحدات الحكومية مع تقديم الإرشادات والتوصيات ذات العلاقة. في اطار الجانب النظري لهذه الدراسة ولتحقيق أهدافها ، فقد تم مراجعة الدراسات السابقة والاطلاع على رأي الباحثين في هذا المجال. كذلك تم اتباع المنهج الاستقرائي في البحث العلمي من خلال استخدام استمارة الاستبيان التي أعدت أعدادا علميا بما يتوافق مع متغيرات الدراسة ، حيث تم توزيعها على عينة المدققين البالغ عددهم (61) مدقق (في الوحدات الحكومية في مدينة السماوة- محافظة المثنى ) . تم تحليل الاستبيان من خلال استخدام البرامج الإحصائية باستخدام الاختبارات الإحصائية المتنوعة ، وتوصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات كان ابرزها يتمثل في ان كلاً من الاستقلالية والمصداقية والنزاهة والتأهيل العلمي والخبرة يعد من المعايير الجوهرية واللازمة لقياس كفاءة المدققين، ومن ثم تعتبر من العوامل الرئيسة والمساعدة في مكافحة الفساد المالي والإداري. وان تبني أقسام أو وحدات الرقابة والتدقيق الداخلي لتطبيق معايير التدقيق المحلية والدولية يؤدي إلى تحسين ورفع كفاءة المدققين الداخليين . قدمت الدراسة مجموعة من التوصيات أهمها يتعين على الوحدات الحكومية ان تقوم بتطوير كفاءة أداء المدققين الداخليين من خلال العمل على تحسين جودة العناصر الأساسية للمسؤولية المهنية للمدقق الداخلي التي تتمثل في الاستقلالية والموضوعية والشفافية والتأهيل العلمي والخبرة العملية والسلوكيات والصفات الشخصية، فضلا عن دعم وتطوير أجهزة وأساليب الرقابة الحديثة في الدولة لأنها تعد من الأدوات الضرورية المستخدمة في مكافحة الفساد المالي والإداري.

Keywords

This study aims to identify the elements of professional responsibility of internal auditor --- which is represented by independence --- objectivity --- integrity --- transparency --- and rehabilitation as well as the scientific competence --- experience --- public and personal motives. In Addition --- it aims to demonstrate the impact of these items on the fight against financial and administrative corruption --- which spreads from the viewpoint of auditors in most government units. The researchers hope to identify the relative importance of each item and come up with results that contribute in raising the efficiency of the units or internal control departments in the government units to provide guidance and recommendations related. As part of the theoretical part of this study and to achieve its goals --- a review of previous studies is done in addition to the view of researchers in this field. The inductive approach is adopted by using a questionnaire --- which was prepared scientifically in consistency with the variables of the study. It was distributed to a sample of (61) auditors (in units of government in the city of Samawa- Muthanna governorate). The questionnaire was analyzed through using statistical programs and variety of statistical tests. The study found a set of conclusions .the most prominent is that both the independency and credibility --- in one hand --- integrity and training of scientific expertise --- on the other --- are considered as fundamental and necessary to measure the auditors efficiency standards. In the same time --- they are the key factors in the fight against financial and administrative corruption. Building sections or units of Control and Internal Audit for the application of domestic and international auditing standards will improve and raise the efficiency of internal auditors. The study made a series of recommendations. the most important is that the government units have to develop efficient performance of internal auditors by working to improve the quality of the basic elements of the responsibility of professional internal auditor --- which is the independence --- objectivity --- transparency. In addition to support and develop of devices and methods of modern control in the country because it is one of the essential tools used in the fight against financial and administrative corruption. --- هذه الدراسة إلى معرفة عناصر المسؤولية المهنية للمدقق الداخلي، التي تتمثل بالاستقلالية والموضوعية والنزاهة والشفافية والتأهيل العلمي والكفاءة والخبرة فضلا عن الدوافع العامة والشخصية، وبيان اثر هذه العناصر على مكافحة الفساد المالي والإداري، والذي ينتشر من وجهة نظر المدققين في اغلب الوحدات الحكومية ، وتحديد الأهمية النسبية لكل عنصر والخروج بنتائج تساهم في رفع كفاءة وحدات أو أقسام الرقابة الداخلية في الوحدات الحكومية مع تقديم الإرشادات والتوصيات ذات العلاقة. في اطار الجانب النظري لهذه الدراسة ولتحقيق أهدافها ، فقد تم مراجعة الدراسات السابقة والاطلاع على رأي الباحثين في هذا المجال. كذلك تم اتباع المنهج الاستقرائي في البحث العلمي من خلال استخدام استمارة الاستبيان التي أعدت أعدادا علميا بما يتوافق مع متغيرات الدراسة ، حيث تم توزيعها على عينة المدققين البالغ عددهم (61) مدقق (في الوحدات الحكومية في مدينة السماوة- محافظة المثنى ) . تم تحليل الاستبيان من خلال استخدام البرامج الإحصائية باستخدام الاختبارات الإحصائية المتنوعة ، وتوصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات كان ابرزها يتمثل في ان كلاً من الاستقلالية والمصداقية والنزاهة والتأهيل العلمي والخبرة يعد من المعايير الجوهرية واللازمة لقياس كفاءة المدققين، ومن ثم تعتبر من العوامل الرئيسة والمساعدة في مكافحة الفساد المالي والإداري. وان تبني أقسام أو وحدات الرقابة والتدقيق الداخلي لتطبيق معايير التدقيق المحلية والدولية يؤدي إلى تحسين ورفع كفاءة المدققين الداخليين . قدمت الدراسة مجموعة من التوصيات أهمها يتعين على الوحدات الحكومية ان تقوم بتطوير كفاءة أداء المدققين الداخليين من خلال العمل على تحسين جودة العناصر الأساسية للمسؤولية المهنية للمدقق الداخلي التي تتمثل في الاستقلالية والموضوعية والشفافية والتأهيل العلمي والخبرة العملية والسلوكيات والصفات الشخصية، فضلا عن دعم وتطوير أجهزة وأساليب الرقابة الحديثة في الدولة لأنها تعد من الأدوات الضرورية المستخدمة في مكافحة الفساد المالي والإداري.


Article
The impact of the applying the special morning education in maximizing the resources of the Iraqi governmental universities: An Applied research at Al - Muthanna University
أثر تطبيق التعليم الصباحي الخاص في تعظيم موارد الجامعات الحكومية العراقية بحث تطبيقي في جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study is to find out the concept and the origination of private morning education program and stand up to the reality of its application in Iraqi universities in order to shed Light on the study sample of Muthanna University and find out the extent of the contribution of the private morning education program to maximize the university resources ,which contribute to cover a small part of the educational establishment expenses the inability of the government funding of their coverage as a result of the financial crisis faced by the country. thestudy also showed applying to this program as well as the amounts received through the comparison between the semesters (2015-2016)and(2016-2017). The study recommended the need to speed up the instructions for this program , legislation and working to increase the proportion of seats allocated for students who wish to enroll in the morning education program and do research contribute to the evaluation methods of delivery workers and stimulate within this program through the reduction of a small percentage of earned it revenues and distribute such incentives and the development of strategy morning for education and the private through which universities are considered productive and cost by returning ,as well as granting universities more flexibility in the implementation of the morning education program. ان هدف البحث هو معرفة مفهوم ونشات برنامج التعليم الصباحي الخاص والوقوف على واقع تطبيقه في الجامعات العراقية ، وذلك من خلال تسليط الضوء على عينة البحث المتمثلة بجامعات المثنى ,ومعرفة مدى مساهمة برنامج التعليم الصباحي الخاص في تعظيم موارد الجامعات والتي تسهم في تغطية جزء يسير من نفقات المؤسسة التعليمية لعدم تمكن التمويل الحكومي من تغطيتها نتيجة الازمة المالية التي يمر بها البلد ,كما اظهرت الدراسة نسبة النمو في اعداد الطلبة المتقدمين على هذا البرنامج وكذلك المبالغ المستلمة من خلال المقارنة بين العاميين الدراسيين (2015-2016) و(2016-2017) . واوصت الدراسة بضرورة الاسراع في تشريع التعليمات الخاصة بهذا البرنامج ,والعمل على زياده نسبة المقاعد المخصصة للطلبة الراغبين بالالتحاق ببرنامج التعليم الصباحي الخاص ,والقيام بالحث على كتابة ابحاث علمية تساعد في تقويم اساليب تنفيذه ,وتحفيز العاملين ضمن هذا البرنامج من خلال اختزال نسبة بسيطة من الايرادات المتحققة منة وتوزيعها كمكافئات ,ووضع استراتيجية للتعليم الصباحي الخاص والتي من خلالها يتم اعتبار الجامعات منتجة وحسب التكلفة العائدة ,وكذلك منح الجامعات مزيدا من المرونة في تنفيذ برنامج التعليم الصباحي الخاص.

Keywords

The aim of the study is to find out the concept and the origination of private morning education program and stand up to the reality of its application in Iraqi universities in order to shed Light on the study sample of Muthanna University and find out the extent of the contribution of the private morning education program to maximize the university resources --- which contribute to cover a small part of the educational establishment expenses the inability of the government funding of their coverage as a result of the financial crisis faced by the country. thestudy also showed applying to this program as well as the amounts received through the comparison between the semesters (2015-2016)and(2016-2017). The study recommended the need to speed up the instructions for this program --- legislation and working to increase the proportion of seats allocated for students who wish to enroll in the morning education program and do research contribute to the evaluation methods of delivery workers and stimulate within this program through the reduction of a small percentage of earned it revenues and distribute such incentives and the development of strategy morning for education and the private through which universities are considered productive and cost by returning --- as well as granting universities more flexibility in the implementation of the morning education program. --- ان هدف البحث هو معرفة مفهوم ونشات برنامج التعليم الصباحي الخاص والوقوف على واقع تطبيقه في الجامعات العراقية ، وذلك من خلال تسليط الضوء على عينة البحث المتمثلة بجامعات المثنى --- ومعرفة مدى مساهمة برنامج التعليم الصباحي الخاص في تعظيم موارد الجامعات والتي تسهم في تغطية جزء يسير من نفقات المؤسسة التعليمية لعدم تمكن التمويل الحكومي من تغطيتها نتيجة الازمة المالية التي يمر بها البلد --- كما اظهرت الدراسة نسبة النمو في اعداد الطلبة المتقدمين على هذا البرنامج وكذلك المبالغ المستلمة من خلال المقارنة بين العاميين الدراسيين (2015-2016) و(2016-2017) . واوصت الدراسة بضرورة الاسراع في تشريع التعليمات الخاصة بهذا البرنامج --- والعمل على زياده نسبة المقاعد المخصصة للطلبة الراغبين بالالتحاق ببرنامج التعليم الصباحي الخاص --- والقيام بالحث على كتابة ابحاث علمية تساعد في تقويم اساليب تنفيذه --- وتحفيز العاملين ضمن هذا البرنامج من خلال اختزال نسبة بسيطة من الايرادات المتحققة منة وتوزيعها كمكافئات --- ووضع استراتيجية للتعليم الصباحي الخاص والتي من خلالها يتم اعتبار الجامعات منتجة وحسب التكلفة العائدة --- وكذلك منح الجامعات مزيدا من المرونة في تنفيذ برنامج التعليم الصباحي الخاص.


Article
The role of the economic reform policies in attracting the foreign direct Investment in Iraq : a Case Study
دور سياسات الإصلاح الاقتصادي في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر العراق حالة دراسية

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with an important economic issue, an economic reform, which was applied in many countries of the world under the auspices of the International Monetary Fund and World Bank, as the subject seeks to identify the extent of the role and impact of this reform in the process of attracting foreign direct investment, so it has become the issue of reforming the economy Iraq is an urgent and essential need in light of the many distortions that have occurred as a result of wars and economic and political districts unstable conditions, as well as international economic developments and global openness and the tremendous technological progress that has occurred in all fields, which deprived him of Iraq for decades. In the face of this situation, the importance of rehabilitation of the Iraqi economy and triggers the adoption of economic reform policies and purposeful from behind to influence the performance of macroeconomic indicators and to correct its course, was accompanied by Iraq to privatize its economy, forcing it to resort to foreign direct investment due to the inability of local resources for the fulfillment of what it takes economic growth of resources. يتناول هذا البحث موضوعًا اقتصاديا مهماً، وهو الإصلاح الاقتصادي، الذي طبق في العديد من دول العالم تحت إشراف صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، اذ يسعى هذا الموضوع إلى التعرف على مدى دور وتأثير هذا الإصلاح في عملية جذب الاستثمار الأجنبي المباشر, لذا أصبحت قضية اصلاح الاقتصاد العراقي حاجة ملحة وضرورية في ظل ظروف التشوهات العديدة التي حدثت نتيجة الحروب والمقاطعات الاقتصادية والسياسية غير المستقرة, علاوة على التطورات الاقتصادية الدولية والانفتاح العالمي والتقدم التكنولوجي الهائل الذي حدث في كافة المجالات والذي حرم منه العراق لعقود . وازاء هذه الاوضاع تأتي اهمية تأهيل الاقتصاد العراقي وموجبات تبني سياسات الاصلاح الاقتصادي هادفة من وراء ذلك إلى التأثير على أداء مؤشرات الاقتصاد الكلي وتصحيح مساره، وقد رافق ذلك قيام العراق بخصخصة اقتصادها مما دفعها إلى اللجوء إلى الاستثمار الأجنبي المباشر نظرًا لعجز مواردها المحلية عن الإيفاء بما يتطلبه النمو الاقتصادي من موارد.

Keywords

This research deals with an important economic issue --- an economic reform --- which was applied in many countries of the world under the auspices of the International Monetary Fund and World Bank --- as the subject seeks to identify the extent of the role and impact of this reform in the process of attracting foreign direct investment --- so it has become the issue of reforming the economy Iraq is an urgent and essential need in light of the many distortions that have occurred as a result of wars and economic and political districts unstable conditions --- as well as international economic developments and global openness and the tremendous technological progress that has occurred in all fields --- which deprived him of Iraq for decades. In the face of this situation --- the importance of rehabilitation of the Iraqi economy and triggers the adoption of economic reform policies and purposeful from behind to influence the performance of macroeconomic indicators and to correct its course --- was accompanied by Iraq to privatize its economy --- forcing it to resort to foreign direct investment due to the inability of local resources for the fulfillment of what it takes economic growth of resources. --- هذا البحث موضوعًا اقتصاديا مهماً، وهو الإصلاح الاقتصادي، الذي طبق في العديد من دول العالم تحت إشراف صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، اذ يسعى هذا الموضوع إلى التعرف على مدى دور وتأثير هذا الإصلاح في عملية جذب الاستثمار الأجنبي المباشر --- لذا أصبحت قضية اصلاح الاقتصاد العراقي حاجة ملحة وضرورية في ظل ظروف التشوهات العديدة التي حدثت نتيجة الحروب والمقاطعات الاقتصادية والسياسية غير المستقرة --- علاوة على التطورات الاقتصادية الدولية والانفتاح العالمي والتقدم التكنولوجي الهائل الذي حدث في كافة المجالات والذي حرم منه العراق لعقود . وازاء هذه الاوضاع تأتي اهمية تأهيل الاقتصاد العراقي وموجبات تبني سياسات الاصلاح الاقتصادي هادفة من وراء ذلك إلى التأثير على أداء مؤشرات الاقتصاد الكلي وتصحيح مساره، وقد رافق ذلك قيام العراق بخصخصة اقتصادها مما دفعها إلى اللجوء إلى الاستثمار الأجنبي المباشر نظرًا لعجز مواردها المحلية عن الإيفاء بما يتطلبه النمو الاقتصادي من موارد.


Article
The Use of Data Envelopment Analysis (DEA) in Measuring the Relative Efficiency of Secondary Schools at Al-Qadisiyah Province-Iraq
استخدام تحليل مغلف ألبيانات DEA لقياس الكفاءة ألنسبية للمدارس الإعدادية في محافظة القادسية- العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at measuring the relative efficiency of secondary public school at Al- Qadisiyah province-Iraq for the academic year (2014-2015), by using Data Envelope Analysis (DEA) according to VRS. Using the size of schools, the number of teachers and number of classrooms as inputs, and the number of students successful as output. The results concluded that Alfaliq, Albashir, Alfirdus and Al- Shamia parapartory schools have achieved full efficiency, and Alfaliq is a reference school for inefficient schools in the Al-Qadisiyah province, while Albashir, Alfirdus, and Shamia are references to most of the inefficiency schools in the Al-Qadisiyah province. The study has found that there are wastes by 21% in the use of inputs of schools in this province, where its efficiency average 79%, while the scale efficiency has indicated the possibility of expansion in the schools of this province by 14% until the size and economic optimum is achieved. Also, 19% of the schools in the province suffer from a significant increase in the number of students admitted, and 77% of those schools do not reach the optimum economic size, which reached only 5% of those schools. The results indicate that the schools in Al-Qadisiyah province to reach the current number of successful students and achieve full efficiency, it should reduce the input of students enrolled from 22848 to 12582 students, or 45%, and the number of teachers from 1631 to 968 teachers, or 41% and classrooms from 565 to 438 Hall, or 22%. Therefore, the decision maker’s in school administrations, which do not achieve the efficiency required by studying the reasons that lead to the order to know the weaknesses in their inputs to be able to exploit the resources available to it well by comparing these inputs with those in reference to them. In addition, a political educational must be drawing process of accepting students in school in the province scheduled so ensure that students assemble in a school without the other, and in the area without the other, as well as planning for the establishment of new schools or the expansion of old schools, especially in the districts and areas of the province to accommodate the growing numbers of students. Key words: Al-Qadisiyah Province, Efficiency, DEA, Scale Efficiency, Peers Schools. تهدف هذه الدراسة الى قياس الكفاءة ألنسبية والحجمية للمدارس الإعدادية في محافظة القادسية-العراق للعام ألدراسي )2014-2015( باستخدام تحليل مغلف البياناتDEA ذات التوجه ألادخالي ووفق نموذج عوائد الحجم المتغيرة VRS. أسُتخدم حجم المدرسة، عدد المدرسين وعدد القاعات الدراسية كمدخلات بينما عدد الطلبة ألناجحين أسُتخدم كمخرج للنموذج وتم الحصول على البيانات من مديرية تربية محافظة القادسية. أشارت النتائج الى ان إعداديات ألفلق ألمسائية، البشير ألمسائية، الفردوس و الشامية قد حققت الكفاءة التامة وأن إعدادية ألفلق ألمسائية كانت مرجعية لجميع الاعداديات الغير كفء بينما كانت اعداديتي البشير ألمسائية و الفردوس مرجعية أيضا لمعظم المدارس الإعدادية الغير كفء في محافظة القادسية. توصلت ألدراسة الى ان هناك هدر بمقدار 21% في استخدام مدخلات المدارس الإعدادية في هذه ألمحافظة حيث بلغ متوسط كفاءتها 79%، أما الكفاءة الحجمية فقد أشارت الى امكانية للتوسع في مدارس هذه ألمحافظة بنسبة 14% حتى يتحقق ألحجم ألاقتصادي الأمثل. كما أن 19% من مدارس ألمحافظة تعاني من زيادة كبيرة في أعداد الطلبة ألمقبولين فيها و 77% من تلك المدارس لم تصل الى الحجم الاقتصادي الامثل ، والتي وصلت ألية فقط 5% من تلك المدارس. كما أشارت النتائج الى أن المدارس الإعدادية في محافظة القادسية لكي تصل الى العدد الحالي من الطلبة ألناجحين وتحقق الكفاءة التامة فعليها تخفيض مدخلاتها من الطلبة المسجلين فيها من 22848 الى 12582 طالب، أي بنسبة 45%، وعدد مدرسيها من 1631 الى 968 مدرس ، أي بنسبة 41%، والقاعات الدراسية من 565 الى 438 قاعة، أي بنسبة 22% . لذلك على صانعي السياسة ألتعليمية وإدارات المدارس وألتي لم تحقق الكفاءة المطلوبة دراسة الأسباب ألتي أدت الى ذلك لمعرفة مواطن الضعف والخلل في مدخلاتها حتى تتمكن من استغلال الموارد ألمتاحة لها بشكل جيد، وذلك عن طريق مقارنة تلك المدخلات بمثيلاتها في المدارس ألمرجعية لها، بالإضافة الى ضرورة رسم سياسية تعليمية تُنظم عملية قبول الطلبة في المدارس الإعدادية في ألمحافظة بحيث تضمن عدم تجميع الطلبة في مدرسة دون اخرى، وفي منطقة دون أخرى، كذلك التخطيط لأنشاء مدارس جديدة أو ألتوسع في المدارس ألقديمة وخاصة في أقضية ونواحي المحافظة لاستيعاب الاعداد ألمتزايدة من الطلبة.

Keywords

Key words: Al-Qadisiyah Province --- Efficiency --- DEA --- Scale Efficiency --- Peers Schools. --- هذه الدراسة الى قياس الكفاءة ألنسبية والحجمية للمدارس الإعدادية في محافظة القادسية-العراق للعام ألدراسي )2014-2015( باستخدام تحليل مغلف البياناتDEA ذات التوجه ألادخالي ووفق نموذج عوائد الحجم المتغيرة VRS. أسُتخدم حجم المدرسة، عدد المدرسين وعدد القاعات الدراسية كمدخلات بينما عدد الطلبة ألناجحين أسُتخدم كمخرج للنموذج وتم الحصول على البيانات من مديرية تربية محافظة القادسية. أشارت النتائج الى ان إعداديات ألفلق ألمسائية، البشير ألمسائية، الفردوس و الشامية قد حققت الكفاءة التامة وأن إعدادية ألفلق ألمسائية كانت مرجعية لجميع الاعداديات الغير كفء بينما كانت اعداديتي البشير ألمسائية و الفردوس مرجعية أيضا لمعظم المدارس الإعدادية الغير كفء في محافظة القادسية. توصلت ألدراسة الى ان هناك هدر بمقدار 21% في استخدام مدخلات المدارس الإعدادية في هذه ألمحافظة حيث بلغ متوسط كفاءتها 79%، أما الكفاءة الحجمية فقد أشارت الى امكانية للتوسع في مدارس هذه ألمحافظة بنسبة 14% حتى يتحقق ألحجم ألاقتصادي الأمثل. كما أن 19% من مدارس ألمحافظة تعاني من زيادة كبيرة في أعداد الطلبة ألمقبولين فيها و 77% من تلك المدارس لم تصل الى الحجم الاقتصادي الامثل ، والتي وصلت ألية فقط 5% من تلك المدارس. كما أشارت النتائج الى أن المدارس الإعدادية في محافظة القادسية لكي تصل الى العدد الحالي من الطلبة ألناجحين وتحقق الكفاءة التامة فعليها تخفيض مدخلاتها من الطلبة المسجلين فيها من 22848 الى 12582 طالب، أي بنسبة 45%، وعدد مدرسيها من 1631 الى 968 مدرس ، أي بنسبة 41%، والقاعات الدراسية من 565 الى 438 قاعة، أي بنسبة 22% . لذلك على صانعي السياسة ألتعليمية وإدارات المدارس وألتي لم تحقق الكفاءة المطلوبة دراسة الأسباب ألتي أدت الى ذلك لمعرفة مواطن الضعف والخلل في مدخلاتها حتى تتمكن من استغلال الموارد ألمتاحة لها بشكل جيد، وذلك عن طريق مقارنة تلك المدخلات بمثيلاتها في المدارس ألمرجعية لها، بالإضافة الى ضرورة رسم سياسية تعليمية تُنظم عملية قبول الطلبة في المدارس الإعدادية في ألمحافظة بحيث تضمن عدم تجميع الطلبة في مدرسة دون اخرى، وفي منطقة دون أخرى، كذلك التخطيط لأنشاء مدارس جديدة أو ألتوسع في المدارس ألقديمة وخاصة في أقضية ونواحي المحافظة لاستيعاب الاعداد ألمتزايدة من الطلبة.

Table of content: volume:7 issue:3