Table of content

Al-Fatih journal

مجلة الفتح

ISSN: 87521996
Publisher: Diyala University
Faculty: Basic Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Established Journal of conquest in 1997 and was issued by the Teachers' College - University of Mustansiriya, and after the founding of the University of Diyala in 1999 became the magazine opening issue of Teachers College / University of Diyala, was concerned with the scientific research and humanitarian, educational, where she was issued on a quarterly basis any four numbers per year and was the first president editor of the Journal of conquest is Prof. Dr. Mohammed Jassim Naddawi and the editor Prof. Dr. Owaid origin had to add a student to a group of professors who were representing the members of the editorial board of Journal

Has become the magazine conquest since its founding a great source of accurate information which had the benefit of researchers and graduate students to this day because of the wisdom based on the issued and Rsanthm scientific, and rotate the editor of the magazine opening a constellation of professors bones and the work of a group of creative staff, has been stopped Journal of conquest for issuing numbers between 2006-2007, due to security conditions experienced by the origin had to add to the martyrdom of the province secretary editor of the magazine at the time (Dr. Hassan Ahmed Mowhoush) Allah's mercy.
After the establishment of security in Diyala province, and the return of normal life to all parts of the province returned magazine conquest issue number and the new and improved, especially after I got the magazine on the ISIN (issn) and returned magazine open to supplement the march of scientific educational research and the psychological value in the year 2008 and as directed by the ministry became a magazine opening the deployment of a competent educational and psychological research only.

Loading...
Contact info

alfatah.magazine@yahoo.com
07723481695

Table of content: 2018 volume:14 issue:74

Article
Math Anxiety Test among Higher Basic Stage Students and Its Relationship with Their Attitudes toward Mathematics By
قلق اختبار الرياضيات لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا وعلاقته باتجاهاتهم نحو الرياضيات

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to detect the math anxiety test among higher basic stage students and its relationship with students’ attitudes toward mathematics, the researchers used the Description Correlational Method due to its appropriateness to the nature of this study, where the community of the study included all students in the higher basic Stage (8th grade) in the Second Amman Directorate's (3254) student. A simple random was chosen from the original study community, (200) students from four schools. The researchers used a questionnaire to measure math test anxiety for Suinn (Suinn Test Anxiety Scale) which consisted of (33) paragraph, and students attitude questionnaire toward mathematics that developed by Abu Zeina and Kilani, which consisted of (28) paragraph, which applied on the study sample. Pearson Correlation Coefficient was applied to find the relationship between Math Anxiety and the attitudes towards mathematics. The study came up with the following results: • Math anxiety test for the students in the higher basic stage was between medium and high levels. • Student's attitudes towards of mathematics among students in the high basic stage were between medium and high levels. • There is negative relationship between math test anxiety and students attitudes towards mathematics, the Pearson correlation coefficient between them equals (-0.47). هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن قلق اختبار الرياضيات لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا و علاقته باتجاهاتهم نحو الرياضيات، و استخدم المنهج الوصفي الإرتباطي لملاءمة طبيعة هذه الدراسة، و تكون مجتمع الدراسة طلبة المرحلة الأساسية العليا ( الصف الثامن) في مديرية عمان الثانية و البالغ عددهم (3254) طالباً و طالبة، و تم اختيار عينة عشوائية من أربع مدارس وقوامها (200) طالباً و طالبة، و استخدمت الإستبانة لقياس قلق اختبار الرياضيات ل Suinn (Suinn Test Anxiety Scale ) و التي تكونت من (33) فقرة، و استخدمت استبانة اتجاهات الطلبة نحو الرياضيات المعدل و المطور من قبل أبو زينة و الكيلاني و التي تكونت من (28) فقرة. وتم تطبيق الإستبانتين على افراد عينة الدراسة، واستخدم معامل ارتباط بيرسون لايجاد العلاقة بين مستوى قلق اختبار الرياضيات واتجاهاتهم نحو الرياضيات، وقد خرجت الدراسة بالنتائج الآتية: • مستوى قلق اختبار الرياضيات لدى طلبة المرحلة الأساسية العيا يتراوح بين متوسط وعالي. • مستوى الاتجاهات لدى طلبة المرحلة الأساسية العيا نحو الرياضيات يتراوح بين متوسط وعالي. • توجد علاقة ارتباطية عكسية بين قلق اختبار الرياضيات واتجاهات الطلبة نحو الرياضيات، إذ بلغ معامل ارتباط بيرسون بينهما (-0.47).


Article
Teaching Stress and Intonation from Students’ Perspective
اثر دورة التدريب اللفظي على تلفظ طلاب الكورد للغة الانكليزية في المرحلة الجامعية

Loading...
Loading...
Abstract

Supra-segmental features, particularly stress and intonation, are crucial aspects of pronunciation. Teaching and learning these features are usually not easy for teachers and for learners at the same time. This paper aims at showing students’ views on teaching stress and intonation in terms of teaching setting, teaching methods and teaching material. The population of the study are second year students of English department at college of basic education at Salahaddin university-Erbil/Iraq for the academic year 2016-2017.The sample of the study were 100 male and female students who are required to take phonology class. The data was collected through a 38-item students’ questionnaire designed by the researchers ,divided into three parts (teaching setting , teaching methods , and teaching material).The data were analyzed statistically using SPSS program. The results indicate that the teaching setting is not helpful for teaching stress and intonation ; the methodology and strategies used are not effective but the material designed to be taught are suitable. تهدف الدراسة الى عرض اراء الطلبة حول تدريس مادة النبر و النغمة من حيث بيئة التدريس, طرائق التدريس و مواد التدريسية. نماذج الدراسة هم طلاب مرحلة الثانية في قسم اللغة الانكليزية , كلية التربية الاساس في جامعة صلاح الدين-اربيل للسنة الدراسية 2016-2017. كانت عدد طلاب المرحة 183 طالبا و اختير 100 طالب بصورة عشوائية من الذكور و الاناث. و قد تم جمع المعلومات عن طريق استبيان مكون من 38 فقرة موزعة على ثلاث محاور.ثم تمت معالجة المعلومات باستخدام برنامح SPSS الاحصائي. تبينت الدراسة بأن بيئية التدريس ليس مساعد للتدريس النبر و النغمة , الطرائق التدريس المتبعة ليست فعالة بينما المواد الدراسية فهي مناسبة.


Article
The Impact of the Theoretical Education Phase on the Pre-service English Language Teachers' Practice from their Perception
أثر مرحلة التعليم النظري على ممارسة معلمي اللغة الإنجليزية قبل الخدمة من وجهة نظرهم

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to investigate the role that the theoretical education plays on Umm Al-Qura pre-services English teachers' practice in classrooms and if it reflects a real correlation between theory and practice from their perceptions. A quantitative correlation approach was implemented using a questionnaire to collect the data. The participants were students studied in education faculty in UQU for the second semester of the year 2016/2017. The findings indicate that there is (positive, negative) relationship between the quality of theoretical education phase and the pre-service English teachers' practice in their classrooms. Also, there is statistically significance difference in reflecting the correlation between theory and practice. هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على الدور الذي يلعبه التعليم النظري في ممارسة معلمي اللغة الإنجليزية في مرحلة ما قبل الخدمة في جامعة أم القرى في الفصول الدراسية من وجهة نظرهم، وإذا كان ذلك يعكس ارتباطا حقيقيا بين النظرية والتطبيق. تم تطبيق منهج الدراسة هم باستخدام استبيانا لجمع البيانات. المشاركون في الدراسة هم الطلاب الذين درسوا في كلية التربية في جامعة أم القرى للفصل الدراسي الثاني من السنة 2016/2017. وتشير النتائج إلى وجود علاقة ذات دلالة إحصائية (إيجابية، سلبية) بين جودة مرحلة التعليم النظري وممارسات معلمي اللغة الإنجليزية قبل الخدمة في فصولهم. كما توجد فروق ذات دلالة إحصائية في التعبير عن التنسيق بين النظرية والتطبيق.


Article
Visual Thinking in Spelling Learning
التفكير البصري في تعليم الإملاء (دراسة تحليلية)

Loading...
Loading...
Abstract

On the basis that the language is a set of skills that require mental processes performance. This study aims to analyze the relation between Visual Thinking including its mental processes, and Spelling Learning as one of the language branches. The nature of the cognitive structure of Visual Thinking and its relation to Spelling Learning was explained. Likewise, the Visual Thinking that depends on the mental processes which can be developed through Spelling Learning. This was followed by a number of suggested applied models for the development of mental processes in Visual Thinking through Spelling Learning. At last, a number of suggestions were provided in order to develop Spelling Learning in light of its relation to Visual Thinking. هدفت الدراسة إلى تحليل العلاقة بين التفكير البصري بما يتضمنه من عمليات عقلية، وتعليم الإملاء كأحد الفروع اللغوية، على أساس أن اللغة مجموعة من المهارات التي تتطلب عمليات عقلية أدائية. وقد تم الكشف عن طبيعة البنية المعرفية للتفكير البصري، وعلاقتها بتعليم الإملاء. والعمليات العقلية التي يعتمد عليها التفكير البصري، والتي يمكن تنميتها من خلال تعليم الإملاء. تلى ذلك اقتراح عدد من النماذج التطبيقية لتنمية العمليات العقلية في التفكير البصري من خلال تعليم الإملاء. وتقديم عدد من المقترحات لتطوير تعليم الإملاء في ضوء علاقته بالتفكير البصري.


Article
A proposed educational program to develop students’ skills in designing Augmented Reality technology among students of Princess Nourah bint Abdulrahman University and its impact on increasing their learning motivation
برنامج تعليمي مقترح لـتنمية مهارات تصميم تقنية الواقع المُعزز لدى طالبات جامعة الأميرة نوره بنت عبد الرحمن وأثره على زيادة دافعية التعلم لديهن

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to provide a proposed program to develop students’ skills in designing Augmented Reality technology among students of Princess Nourah bint Abdulrahman University and its impact on increasing their learning motivation. A total of (30) students, who were taught the subject of Educational Technology from Princess Nourah bint Abdulrahman University, participated in the study. To achieve the aim of the study, the researcher designed a list of the instructional Design’ skills that should be provided when designing Augmented Reality technology and a product evaluation card for the Augmented Reality which is designed by the students and A motivation scale for learning for the students. Suitable Statistical tools were used. The result showed that the students benefited from the proposed educational program and achieved the level of proficiency in designing Augmented Reality technology and that the program increased their motivation to learn and their interest in the content. Based on the findings of the study, recommendations were suggested. Some of the most important recommendations were: conducting training sessions for faculty members and students at the university on the skills of designing the Augmented Reality in all courses and encouraging faculty members, students and researchers to take advantage of the potential of the Augmented Reality technology in the educational process and measuring the effectiveness of the proposed educational program. هدفت الدراسة إلى تقديم برنامج تعليمي مقترح لـتنمية مهارات تصميم تقنية الواقع المُعزز لدى طالبات جامعة الأميرة نوره بنت عبد الرحمن وأثره على زيادة دافعية التعلم لديهن. وشملت الدراسة ( 30 ) طالبة من طالبات جامعة الأميرة نوره بنت عبد الرحمن اللاتي يدرسن مقرر تقنيات التعليم . ولتحقيق الهدف من الدراسة، تم بناء قائمة لتحديد مهارات التصميم التعليمي الواجب توفرها عند تصميم تقنية الواقع المُعزز وبطاقة تقييم منتج تقنية الواقع الُمُعزز ومقياس الدافعية للتعلم من وجهة نظر الطالبات، وأظهرت النتائج أن الطالبات استفدن من البرنامج التعليمي المقترح وحققن مستوى التمكن من مهارات تصميم تقنية الواقع المُعزز وأن البرنامج زاد من دافعيتهن للتعلم وإقبالهن على المحتوى العلمي ، وفي ضوء النتائج التي توصلت لها الدراسة، قدمت الباحثة مجموعة من التوصيات والمقترحات منها تدريب أعضاء هيئة التدريس والطالبات في الجامعة على مهارات تصميم تقنية الواقع المُعزز في جميع المقررات وتشجيع أعضاء هيئة التدريس والطلاب والباحثين على الاستفادة من إمكانات تقنية الواقع المُعزز في العملية التعليمية وقياس فاعلية البرنامج التعليمي المُقترح


Article
The effectiveness of a training program based on educational design using electronic sources of information to develop the skills of designing and producing training workshops for students of Princess Noura Bint Abdulrahman University Preparation
فاعلية برنامج تدريبي قائم على التصميم التعليمي باستخدام مصادر المعلومات الإلكترونية لتنمية مهارات تصميم وإنتاج الورش التدريبية لدى طالبات جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims to identify the effectiveness of a training program based on educational design using electronic information resources to develop the skills of designing and producing training workshops for students of Princess Noura Bint Abdulrahman University, The sample of the study consisted of the total community of female students at Princess Noura bint Abdulrahman University during the academic year 1438/1437, the number of (52) students. The search tools consisted of a cognitive test and a note card, The results of the study showed that there were statistically significant differences in the level of (01.0) between the average score of the students in the study sample in the tribal and remote measurement of the cognitive test as well as the performance note card in the design of the workshops for the benefit of telemetry, And achieved an efficiency ratio of gain greater than 2.1 according to the Black equation. The program also proved effective in stimulating positive learning and providing students with the opportunity to engage in dialogue and constructive discussion through exchanging experiences among themselves, With the guidance of the researcher (professor of the course) for them and the delivery of feedback, which contributed to the development of their ability to design and implement workshops. The training program also helped students to participate in building new knowledge and scientific communication, thus enriching the learning process, While encouraging the collective achievement of female students in building new knowledge and applying it, and exchanging views and experiences which increases the individual learner's experience and thus achieve the objectives of the study. يهدف البحث الحالي إلى معرفة فاعلية برنامج تدريبي قائم على التصميم التعليمي باستخدام مصادرالمعلومات الإلكترونية لتنمية مهارات تصميم وإنتاج الورش التدريبية لدى طالبات جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ، إذ تألفت عينة البحث من المجتمع الكلى لطالبات بجامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن خلال العام الجامعى 1438/1437وعددهم (52) طالبة .وكانت أدوات البحث مكونة من اختبار معرفي وبطاقة ملاحظة. وأظهرت نتائج البحث وجود فروق دالة إحصائيا عند مستوى (01,0) بين متوسطى درجات الطالبات عينة الدراسة فى القياس القبلى و البعدى للاختبار المعرفي وكذلك لبطاقة ملاحظة الأداء في تصميم الورش التدريبية لصالح القياس البعدي، و تحقق فاعلية بنسبة كسب أكبر من 2,1 بحسب معادلة بلاك. كما اثبت البرنامج فاعليتة في اثارة للتعلم الإيجابي و إتاحة الفرصة للطالبات للحوار والنقاش البناء من خلال تبادل الخبرات فيما بينهن، مع توجيه الباحثة (أستاذة المقرر) لهن وتوصيل التغذية الراجعة مما أسهم فى تطوير قدرتهن على تصميم وتنفيذ الورش التدريبية. كما ساعد البرنامج التدريبي الطالبات على المشاركة فى بناء المعرفة الجديدة، والتواصل العلمي مما يثرى عملية التعلم. مع تشجيع النضج الجماعى للطالبات في بناء المعرفة الجديدة وتطبيقها، وتبادل الآراء والخبرات مما يزيد من خبرة المتعلم الفردية, وبالتالي تحقيق أهداف البحث.(174) عدد الكلمات في الملخص


Article
The Using Of Technology By Islamic Education Teachers In Teaching Secondary Level Students , From The Point Of View Of Educational Supervisors In Mecca
درجة توظيف معلمات التربية الإسلامية بالمرحلة الثانوية للتقنية في التعليم من وجهة نظر المشرفات التربويات بمدينة مكة المكرمة

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to identify the using of technology by Islamic education teachers in teaching the secondary level students in Mecca. To achieve this objective The researcher used the descriptive method. The study tool was a questionnaire distributed over the sample of the study consisting of (38) educational supervisors. The results showed the followings: The mean of the criterea (technical culture of teachers of Islamic education) was 3.61 (high). The mean of the criterea (technical applications of teachers of Islamic education) was 3.36 (medium) . The mean of the criterea (technical skills of teachers of Islamic education) was 2.32 (weak) . There were no statistically significant differences at the level of (α ≤00,05) in the using of technology by the Islamic education teachers to the secondary level students from the point of view of educational supervisors according to the variables (experience and scientific qualification of the supervisor). Where the values of the significance level for both variables were greater than (0.05). Recommendations: 1- The need to redouble efforts in the rehabilitation and preparation of teachers of Islamic education in technical terms. 2 - Holding training courses and workshops for Islamic education teachers in order to enable them to employ technology skills in education and Islamic education. هدفت الدراسة إلى التعرف على درجة توظيف معلمات التربية الإسلامية بالمرحلة الثانوية للتقنية في التعليم بمدينة مكة المكرمة، وقد استخدمت الباحثة المنهج الوصفي المسحي، وكانت أداة الدراسة عبارة عن استبيان تم توزيعه على عينة الدراسة المكونة من (38) مشرفة تربوية، وأهم نتائج الدراسة الاتي: • جاء المحور ككل الخاص بدرجة توظيف معلمات التربية الاسلامية للتقنية في التعليم بالمرحلة الثانوية من وجهة نظر المشرفات التربويات وذلك في محور (الثقافة التقنية لدى معلمات التربية الإسلامية) في درجة (مرتفعة) وبمتوسط حسابي (3.61). • جاء المحور ككل والخاص بدرجة توظيف معلمات التربية الاسلامية للتقنية في التعليم بالمرحلة الثانوية من وجهة نظر المشرفات التربويات وذلك في محور (التطبيقات التقنية لدى معلمات التربية الإسلامية) في درجة (متوسطة) وبمتوسط حسابي (3.36). • جاء المحور ككل الخاص بدرجة توظيف معلمات التربية الاسلامية للتقنية في التعليم بالمرحلة الثانوية من وجهة نظر المشرفات التربويات وذلك في محور (المهارات التقنية لدى معلمات التربية الإسلامية) في درجة (ضعيفة) وبمتوسط حسابي (2.32). • عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (α ≤ 0,05) في درجة توظيف معلمات التربية الاسلامية للتقنية في التعليم بالمرحلة الثانوية من وجهة نظر المشرفات التربويات وفقاً لمتغيري (الخبرةوالمؤهل العلمي للمشرفة). إذ كانت قيم مستوى الدلالة لجميع المحاور أكبر من (0.05). وقد أوصت الباحثة بمايلي: 1- ضرورة مضاعفة الجهود في تأهيل واعداد معلمات التربية الإسلامية من الناحية التقنية. 2- عقد دورات وورش عمل تدريبية خاصة بمعلمات التربية الإسلامية من أجل تمكينهن من مهارات توظيف التقنية في التعليم التربية الإسلامية.


Article
Multiple-Intelligences Types available at Education College Students in Hama University
أنماط الذكاءات المتعددة المتوافرة لدى طلبة كلية التربية في جامعة حماة

Loading...
Loading...
Abstract

The researchs aims at: 1. Recognizing the types of multiple-intelligence available at Education College Students in Hama University. 2. Recognizing the differences in the availability of Multiple-Intelligences Types for Education College Students in Hama University according to the variable of gender. The researchers used the analytic descriptive approach. They designed a scale for multiple intelligences as a basic tool to gather data. They developed the tool by reviewing the theoretical part, literary review and consulting specialized persons. They classified the questionnaira items as follows: the first group for general data, and the second group (48 items for 8 Multiple-Intelligences Types. The research society consisted of (889 male/female) Education College undergraduate Students in Hama University. The random sample of participants rated 20% of the research society. It consisted of (177) teacher-students (70 male, 107 female). The results were as follows: • Social and linguistic intelligences are more available for Education College Students than other intelligences. The order of Multiple-Intelligences Types availability was as follows: (social, linguistic, body/kinesthetic, logical, natural, intrapersonal, musical, visual). • There are statistically significant differences according to gender. Female had more social and linguistic intelligences whereas male had more visual and logical intelligences. However, there were no differences in (natural, musical, body/kinesthetic, and intrapersonal intelligences. يهدف البحث إلى: 1. تعرف أنماط الذكاءات المتعددة المتوافرة لدى طلبة كلية التربية في جامعة حماة. 2. تعرف الفروق في مدى توافر أنماط الذكاءات المتعددة لدى طلبة كلية التربية في جامعة حماة تبعاً لمتغير الجنس. ولتحقيق أهداف البحث اتبع الباحثان المنهج الوصفي التحليلي لملاءمته لموضوع البحث، وأهدافه وتم بناء مقياس للذكاءات المتعددة، كأداة رئيسة لجمع المعطيات وجهت إلى طلبة كلية التربية في جامعة حماة، حيث طورت أداة البحث بالاعتماد على مراجعة الإطار النظري، والدراسات السابقة، واستشارة ذوي الاختصاص. وصنفت بنود الاستبانة على النحو الآتي: الجزء الأول للمعلومات العامة، والجزء الثاني المؤلف من (48) عبارة، موزعة على ثماني ذكاءات متعددة. وتضمن مجتمع البحث طلبة كلية التربية في جامعة حماة في السنة الرابعة، وبلغ عددهم (889) طالباً وطالبةً، وسحبت عينة عشوائية مثلت حوالي (20%) من مجتمع البحث تقريباً، وبلغ عددها (177) منهم (70) طالباً معلماً و(107) طالبةً معلمةً. وأظهرت نتائج البحث الآتي: • توافر نمطي الذكاء الاجتماعي واللغوي لدى طلبة كلية التربية أكثر من بقية أنماط الذكاءات المتعددة الأخرى، حيث كان ترتيب توافر أنماط الذكاءات المتعددة لدى الطلبة تنازلياً كالآتي: (الذكاء الاجتماعي ـــ الذكاء اللغوي ـــ الذكاء الحركي الجسمي ـــ الذكاء المنطقي ــــ الذكاء الطبيعي ــــ الذكاء البيني شخصي ــــ الذكاء الموسيقي ـــــ الذكاء البصري). • وفيما يتعلق بفرضية البحث فقد ظهرت فروقاً ذات دلالة إحصائية تبعاً لمتغير الجنس، ولصالح الطالبات الإناث في نمط الذكاء الاجتماعي، ونمط الذكاء اللغوي، ولصالح الطلاب الذكور في نمط الذكاء البصري، ونمط الذكاء المنطقي. فيما لم تظهر فروق في توافر بعض أنماط الذكاءات المتعددة بين الطلبة تبعاً لمتغير الجنس وهي: (نمط الذكاء الطبيعي ــــ نمط الذكاء الموسيقي ــــ نمط الذكاء الجسمي / الحركي ـــــ نمط الذكاء البيني / شخصي).


Article
Assessing Early Intervention Programs That are Provided for Children with Mental retardation in Makkah from the Point of View of Teachers
تقييم برامج التدخل المبكر المقدمة للأطفال المعاقين عقليا في مكة المكرمة من وجهة نظر المعلمات

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed at assessing early intervention programs for students with mental retardation in Makkah from the point of view of teachers. In order to accomplish the goal, the researchers designed a survey to assess early intervention programs in Makkah, which consisted of three areas, content of the program, the goals of the program and the teachers. Validity and reliability were calculated for the survey in which it was administered on the sample of the study which consisted of (30) families working in early intervention programs in Makkah. The results showed that assessment of early intervention programs provided for children with mental retardation in Makkah from the point of view of teachers was higher in the area of the goals of the program with a mean of (3.69). then the area of teachers with mean of (3.67), then in the area of content with a mean of (3.64). results also showed no statistical significant differences at the level of assessing early intervention programs due to experience of teachers. هدف البحث إلى تقييم برامج التدخل المبكر المقدمة للأطفال المعاقين عقليا في مكة المكرمة من وجهة نظر المعلمات. ولتحقيق هذا الهدف أعد الباحثان أداة لتقييم برامج التدخل المبكر في مكة المكرمة وتكونت من ثلاثة أجزاء: محتويات البرامج، أهداف البرامج, المعلمات. وضمن إجراءات إعداد أداة البحث تم التوصل إلى دلالات صدق وثبات بينت ملاءمة الأداة لأغراض البحث، إذ تم تطبيق أداة البحث على أفراد البحث البالغ عددهم ( 30 ) معلمة ممن يعملن في برنامج التدخل المبكر في مكة المكرمة . وأظهرت نتائج البحث أن تقييم برامج التدخل المبكر من وجهة نظر المعلمات كان أعلى في مجال أهداف البرامج إذ كان المتوسط الحسابي (3.69). ثم مجال المعلمات إذ كان المتوسط الحسابي (3.67). ثم مجال المحتوى حيث كان المتوسط الحسابي (3.64). كما أشارت النتائج أيضا الى أنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى تقييم برامج التدخل المبكر تعزى لخبرة المعلمات ٠


Article
Evaluation of Technical and Vocational Rehabilitation Program for Secondary students and the attitude towards Technical Colleges in Buraidah from the enrolled students’ perspective
تقويم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية والاتجاه نحو الكليات التقنية في بريدة من وجهه نظر الطلاب الملتحقين فيه

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of the this research is the general education students’ reluctance to the professions that promote the society and support its independence, as well as the students’ reluctance to join the technical colleges because of their misconceptions about these colleges. These problems resulted in adopting an integrated program between the Ministry of Education and the General Organization for Technical and Vocational Training for the qualification of human cadres in general education, the correction of the perspective of professions and professional positions, and improving the attitudes towards technical colleges and industrial institutes. Therefore, the research tries to evaluate the technical and vocational rehabilitation program for secondary students from the participants’ viewpoints, which is being implemented within technical colleges and institutes affiliated of the General Organization for Technical and Vocational Training. The research focuses on evaluating the program in two units of the city of Buraidah, by analyzing the attitudes of the students enrolled in the program as a whole, and exploring the extent to which the program is successful in improving the students’ attitudes towards technical colleges in general. The research has attempted to answer the following questions: 1. What is the degree of assessment of the technical and vocational rehabilitation program for secondary students within technical and vocational education and training from the perspective of the enrolled students in two units of Buraidah city? 2- How different are the attitudes of students enrolled in the technical and vocational rehabilitation program for secondary students between the two units in terms of their evaluation of the program? 3- How different are the attitudes of students enrolled in the technical and vocational rehabilitation program for secondary students between the two units towards technical colleges? 4- What is the effectiveness of the technical and vocational rehabilitation program for secondary students in improving the enrolled students’ attitudes towards technical colleges? 5. What are the proposed perceptions needed to improve the technical and vocational rehabilitation program for secondary students from the enrolled students’ perspective? The research used the descriptive method because of its relevance to the research subject and objectives to evaluate the technical and vocational rehabilitation program for secondary students within technical and vocational education and training in Buraidah from the general education students’ perspective , as well as to identify their attitudes towards joining the technical colleges, through the following instruments prepared by the researcher: - A questionnaire to evaluate technical and vocational rehabilitation program for secondary students within technical and vocational education and training for the enrolled students from their perspective. (Closed and open because some questions are open-ended) (post) - A questionnaire to measure the enrolled students’ attitudes towards joining technical colleges in general. (Pre and Post). The main findings of this study include: 1- The degree of assessment of technical and vocational rehabilitation program for secondary students within technical and vocational education and training from perspective of students enrolled in the first program was "high" for all evaluation axes with an assessment rate of (75.78%). 2- There is a difference between the two units in the degree of assessment of technical and vocational rehabilitation program for secondary students from the enrolled students’ perspective, and in favor of the first unit, that is, the first unit differs in its assessment of the program from the second unit’s assessment. 3- There is a difference between the two units students in favor of the first unit in their attitudes towards the technical college, although the same technical and vocational rehabilitation program for secondary students was applied to the two different units. 4- The program has a positive impact on the students’ attitudes in the two different units towards the technical colleges affiliated of the General Organization for Technical and Vocational Training. 5- There are multiple accepted perspectives and sometimes unaccepted among the students enrolled in the program, the most important of which are the positives of acquiring new skills and professions. Recommendations include: - Developing a clear strategy for training and education that makes the outputs compatible with the requirements of the labor market, and take into account the current and future needs and priorities of the private sector. - Paying attention to the field of curricula and methods of training and teaching in vocational and technical education, and give special attention to the mechanism of applying the curricula of vocational education in the general education stage. - Paying more attention to the education and vocational training environment and infrastructure, in order to provide the conducive conditions for education and vocational technical training and work in various fields - Increasing the number of programs provided by technical colleges and institutes affiliated of the General Organization for Technical and Vocational Training to provide many alternatives to join the student preference. - Focusing on the preparing trainers’ cadres of high level of efficiency, as the success of the training programs depends primarily on their level of performance. - Focusing in technical and vocational education and training programs on practical aspects together with theoretical aspects to develop and improve skills. تتمثل مشكلة البحث الحالي في عزوف طلاب التعليم العام عن المهن التي تنهض بالمجتمع وتدعم استقلاليته, وكذلك عزوف الطلاب عن الالتحاق بالكليات التقنية بسبب الاتجاهات الخاطئة لديهم عن هذه الكليات. هذه المشاكل أثمرت في تبني مشروع برنامج تكاملي بين وزارة التعليم والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني من أجل تأهيل الكوادر البشرية في التعليم العام وتصحيح النظرة للمهن والوظائف المهنية وتحسين الاتجاهات نحو الكليات التقنية والمعاهد الصناعية. لذا يحاول البحث تقويم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين التعليم والتدريب التقني والمهني من وجهة نظر الملتحقين بالبرنامج, والذي يتم تطبيقه داخل الكليـات التقنية والمعاهـد التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني. البحث يركز على تقويم هذا البرنامج في وحدتين من وحدات مدينة بريدة، من خلال تحليل اتجاهات الطلاب الملتحقين بالبرنامج بكامل ملحقاته, ومعرفة مدى نجاح البرنامج في تحسين اتجاهات الطلاب نحو الكليات التقنية بوجه عام. وقد حاول البحث الإجابة على الأسئلة التالية: 1. ما درجة تقييم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين التعليم والتدريب التقني والمهني من وجهه نظر الطلاب الملتحقين بالبرنامج في وحدتين من وحدات مدينة بريدة ؟ 2. ما مدى الاختلاف في اتجاهات الطلاب الملتحقين ببرنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين الوحدتين من ناحية تقييمهم للبرنامج ؟ 3. ما مدى الاختلاف في اتجاهات الطلاب الملتحقين ببرنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين الوحدتين نحو الكليات التقنية؟ 4. ما فاعلية برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية في تحسين اتجاهات الطلاب الملتحقين بالبرنامج نحو الكليات التقنية ؟ 5. ما التصورات المقترحة اللازمة لتحسين برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية من وجهه نظر الطلاب الملتحقين فيه؟ اتبع البحث المنهج الوصفي نظراً لملاءمته لموضوع البحث وأهدافه لتقويم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين التعليم والتدريب التقني والمهني في بريدة من وجه نظر طلاب التعليم العام، وكذلك التعرف على اتجاهاتهم نحو الالتحاق بالكليات التقنية. وذلك عبر الادوات التالية والتي من إعداد الباحث: - استبيان لتقويم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين التعليم والتدريب التقني والمهني لطلاب التعليم من وجهة نظر الطلاب الملتحقين بالبرنامج. (مغلق ومفتوح لأن بعض الأسئلة مفتوحة النهاية) (بعدي) - استبيان لقياس اتجاهات الطلاب الملتحقين بالبرنامج نحو الالتحاق بكليات التقنية بوجه عام. (قبلي و بعدي). وأهم النتائج التي توصلت اليها الدراسة الحالية: 1. درجة تقييم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية بين التعليم والتدريب التقني والمهني من وجهه نظر الطلاب الملتحقين بالبرنامج الأول كانت "عالية" لجميع محاور التقييم وبنسبة تقييم بلغت (75.78%). 2. يوجد اختلاف بين الوحدتين في درجة تقييم برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية من وجهه نظر الطلاب الملتحقين بالبرنامج, ولصالح الوحدة الأولى, أي أن الوحدة الأولى تختلف في تقييمها عن الوحدة الثانية في تقييمها للبرنامج. 3. يوجد اختلاف بين طلاب الوحدتين ولصالح الوحدة الأولى في اتجاهاتهم نحو الكلية التقنية على الرغم من تطبيق نفس برنامج التأهيل التقني والمهني لطلاب الثانوية على الوحدتين المختلفتين. 4. للبرنامج أثر وبدرجة إيجابية على اتجاهات الطلاب في الوحدتين المختلفتين نحو الكليات التقنية التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني. 5. هناك تصورات متعددة متفق عليها واحيانا مختلف عليها بين الطلاب الملتحقين بالبرنامج, ومن أهمها الايجابيات اكتساب مهارات و مهن جديدة. ومن بين ما يوصى به:- - وضع استراتيجية واضحة للتدريب والتعليم تجعل المخرجات متوافقة مع متطلبات سوق العمل، وتؤخذ احتياجات وأولويات القطاع الخاص الآنية والمستقبلية بنظر الاعتبار. - الاهتمام بمجال مناهج وأساليب التدريب والتدريس في التعليم المهني والتقني، وإعطاء خصوصية للاهتمام بآلية تطبيق منهاج التربية المهنية في مرحلة التعليم العام. - الالتفات بشكل أكبر إلى بيئة التعليم والتدريب المهني والبنية التحية, بما يوفر الظروف المواتية للتعليم والتدريب التقني المهني والعمل في مجالاته المختلفة. - زيادة عدد البرامج التي تقدمها الكليات التقنية والمعاهد التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بهدف تقديم العديد من البدائل للالتحاق بما يفضله الطالب. - التركيز على إعداد كوادر من المدربين على مستوى عالي من الكفاءة فنجاح البرامج التدريبية يتوقف في المقام الأول على مستوى أدائهم. - التركيز في برامج التعليم والتدريب التقني والمهني على الجوانب العملية جنبا إلى جنب الجوانب النظرية لتنمية المهارات وثقلها.


Article
The Perfomance Management of Department Heads in the Colleges of Diyala University form the Viewpoint of the Academic Staff Members
إدارة الأداء لدى رؤساء الأقسام في كليات جامعة ديالى من وجهة نظر أعضاء الهيئة التدريسية

Loading...
Loading...
Abstract

The research problem arises from the reluctance of some department head to apply the performance management and being non – compliant to a specific manner and certified system in terms of how to deal with subordinate staff members . the head of department usually seeks to avoid situations whenever heshe is obliged to discuss and debate with subordinate staff members to verify hisher assessment and evaluation of subordinate staff members, level of performance and the tendency to ease the restriction which are already imposed by the system on freedom and time of the head of department. تظهر مشكلة البحث من خلال تردد بعض رؤساء الأقسام في تطبيق إدارة الأداء وعدم الالتزام بأسلوب محدد ونظام معتمد في كيفية التعامل مع المرؤوسين والسعي إلى تفادي المواقف التي يضطر فيها الرئيس إلى المناقشة والجدل مع المرؤوسين لإثبات صحة تقيمه لمستوى أدائهم والميل الى التخفيف من القيود التي يفرضها النظام على حرية ووقت الرئيس . أما أهمية البحث فتكمن في الدور المهم الذي يشغله رئيس القسم وما يؤديه من وظائف إدارية من اجل تحقيق أهداف القسم,ولتأثر أعضاء الهيئة التدريسية بالطريقة التي يدير بها رئيس القسم أدائهم مما يدعو إلى دراسة مستوى إدارة الأداء لدى رؤساء الأقسام ,أما الفصل الثاني فقد تضمن أدبيات البحث والدراسات السابقة,وتضمن الفصل الثالث إجراءات البحث ومجتمع البحث وعينته وصدق وثبات الأداة والوسائل الإحصائية أما الفصل الرابع فقد تضمن النتائج ومناقشتها والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات.


Article
The Obstacles to the Application of Electronic Administration at University of Diyala
معوقات تطبيق الادارة الالكترونية في جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The current study aims to: 1. identify the most important obstacles that prevent the application of electronic administration at the University of Diyala. 2. identify the most important technical obstacles that prevent the application of electronic administration at the University of Diyala. 3. identify the most important human obstacles that prevent the application of electronic administration at the University of Diyala. 4. identify the most important financial obstacles that prevent the application of electronic administration at the University of Diyala. The sample of the study was 142 administrative leaders in the Presidency of Diyala University and its affiliated colleges. The researchers used a checklist as a tool for the current study. It consisted of (45) items distributed among (4) axes. The tool was applied for the academic year 2017-2018. The results was analyzed by using the suitable statistical means. The Results 1. The number of axes that are no longer considered as obstacles is to one axis, which is the administrative axis. 2. The number of axes that were counted as obstacles were three axes: technical axis, axis of human resources and axis of financial affairs. 3. The administrative axis got a weighted average of (2.89) and weight percentage of (57.8). The technical axis got a weighted average of (3.44) and weight percentage of (68.8). Human resource axis got a weighted average of (3.28) and weight percentage of (65.6). The axis of financial affairs got a weighted average of (3.49) and weight percentage of (69.8). 4. The number of items counted as obstacles were (29) items, which constituted 64.44% of the total number of items, while the number of items that are no longer obstacles were (16) items, which constituted a proportion of (35.56) of the total number of the items. Conclusions In the light of the results of the research, the researchers reached at the following conclusions: 1. The existence of obstacles to the axes of electronic administration adopted in the current study (except for the administrative axis), with varying proportions and weights percentage which was a natural result due to the conditions that Diyala governorate experienced which adversely affected the development of the university institution. 2. Proper planning by the high leaders at the University of Diyala reflected positively to the employment of some programs and electronic techniques. 3. The design of the organizational structure of the University is compatible with the techniques and electronic programs necessary to implement electronic administration. 4. The deficit in the budget of the government reflected negatively on the optimal employment of information technology for the application of electronic administration in the University of Diyala. 5. The weakness of the programs and training courses in the development of human resources skills to use the electronic techniques. The main recommendations of the study: In light of the results of the research, the researchers recommend the following: 1. Granting an authority to the university institution to develop and change the laws and instructions related to the various administrative procedures. 2. Work on the development and updating of programs and courses in line with the variables of the current stage. 3. Dissemination of the culture of change among the members of the university institution through seminars and defining posters. 4. Sending the administrative leaders to universities that work in electronic administration system to identify the working procedures of these modern administrative systems. 5. The necessity of activating the role of the university in its contact with the institutions of society (the private and public sectors) and of contributing to the development of society. ملخص البحث هدفت الدراسة الحالية الى : 1- التعرف على اهم المعوقات الادارية التي تحول دون تطبيق الإدارة الالكترونية في جامعة ديالى . 2- التعرف على اهم المعوقات التقنية التي تحول دون تطبيق الإدارة الالكترونية في جامعة ديالى . 3- التعرف على اهم المعوقات البشرية التي تحول دون تطبيق الإدارة الالكترونية في جامعة ديالى . 4- التعرف على اهم المعوقات المالية التي تحول دون تطبيق الإدارة الالكترونية في جامعة ديالى . بلغت عينة الدراسة (142) قيادياً ادارياً في رئاسة الجامعة والكليات التابعة لها ، واستعمل الباحثون الاستبانة كأداة للدراسة الحالية وتكونت من (45) فقرة موزعة بين اربعة محاور، وتم تطبيق الأداة للعام الدراسي 2017-2018 ، وتم تحليل نتائج الدراسة باستخدام الوسائل الإحصائية المناسبة. أسفرت النتائج عن آلاتي: ـ 1- بلغ عدد المحاور التي لم تُعد كمعوقات محور واحد وهو (المحور الإداري). 2- بلغ عدد المحاور التي عُدت كمعوقات ثلاثة محاور وهي: (المحور التقني) - (محور الموارد البشرية) – (محور الشؤون المالية). 3- حاز المحور الإداري على وسط مرجح مقداره (2.89) ووزن مئوي (57.8)، وحاز المحور التقني على وسط مرجح مقداره (3.44) ووزن مئوي (68.8) ، ومحور الموارد البشرية على وسط مرجح (3.28 ) ووزن مئوي (65.6) ، وحاز محور الشؤون المالية على وسط مرجح (3.49) ووزن مئوي (69.8) . 4- بلغ عدد الفقرات التي عُدت كمعوقات (29) فقرة وهي تشكل نسبة مقدارها (64.44) من المجموع الكلي للفقرات، بينما بلغت عدد الفقرات التي لم تعُد كمعوقات (16) فقرة وهي تشكل نسبة مقدارها (35.56) من المجموع الكلي للفقرات. اهم استنتاجات الدراسة: في ضوء نتائج البحث ، توصل الباحثون إلى الاستنتاجات الآتية : 1- وجود معوقات لمحاور الإدارة الالكترونية المعتمدة في الدراسة الحالية باستثناء (المحور الإداري) مع تباين في النسب والاوزان المئوية ، جاء نتيجة طبيعية بسبب الظروف التي مرت بها محافظة ديالى والتي اثرت سلباً في تطور المؤسسة الجامعية. 2- التخطيط السليم من قبل القيادات العليا في جامعة ديالى انعكس بشكل إيجابي لتوظيف بعض البرامج والتقنيات الالكترونية. 3- تصميم الهيكل التنظيمي للجامعة يتوافق مع التقنيات والبرامج الالكترونية اللازمة لتطبيق الإدارة الالكترونية. 4- عجز الموازنة الحكومية انعكس بشكل سلبي على التوظيف الأمثل لتكنولوجيا المعلومات لتطبيق الإدارة الالكترونية داخل جامعة ديالى. 5- ضعف البرامج والدورات التدريبية في تنمية مهارات الموارد البشرية لاستعمال التقنيات الالكترونية. اهم توصيات الدراسة: في ضوء نتائج البحث ، يوصي الباحثون بالآتي : 1- منح صلاحية للمؤسسة الجامعية في تطوير وتغيير القوانين والتعليمات الخاصة بالإجراءات الإدارية المختلفة. 2- العمل على تطوير وتحديث البرامج والدورات بما يتلاءم مع متغيرات المرحلة الحالية. 3- نشر ثقافة التغيير بين افراد المؤسسة الجامعية من خلال الندوات والملصقات التعريفية. 4- ايفاد القيادات الادارية الى الجامعات التي تعمل بنظام الإدارة الالكترونية للتعرف على إجراءات عمل تلك الأنظمة الإدارية الحديثة. 5- ضرورة تفعيل دور الجامعة في اتصالها مع مؤسسات المجتمع (القطاع الخاص – القطاع العام) والعمل على المساهمة في تنمية وتطوير المجتمع.


Article
The Moral Values in the Book of Reading for Fourth Grade in Primary Stage
القيم الاخلاقية في كتاب القراءة للصف الرابع الابتدائي

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at identifying the moral values in the book of reading activity for the fourth grade of primary stage, which includes (46) subjects. The researcher adopted the descriptive approach which is based on the method of content- based analysis. The research sample included (20) subjects from the book of reading activity for the fourth grade of primary stage. To achieve the objective of this research, the researcher designed analysis tool based on relevant previous studies. To verify the validity of the analysis tool, a classification form was presented in its initial form to a group of experts to ensure its validity. The researcher took the experts’ notes into consideration. Therefore, the final form of tool has included 13 moral values. The results of this research showed that (10) moral values included high frequency and (3) values gained a few frequencies. يهدف البحث الحالي الى التعرف على القيم الاخلاقية في كتاب القراءة للصف الرابع الابتدائي. المتضمن (46) موضوعاً، واستعملت الباحثة المنهج الوصفي القائم على اسلوب تحليل المحتوى. أما عينة البحث فشملت (20) موضوعاً من كتاب القراءة للصف الرابع الابتدائي. ولتحقيق هدف البحث صممت الباحثة أداة التحليل بالاعتماد على الدراسات السابقة ، وللتأكد من صدق أداة التحليل، تم عرض استبانة التصنيف بصورتها الأولية على مجموعة من الخبراء لبيان مدى صلاحيتها ، وتم تعديلها وفقا لاراء الخبراء ، واصبحت الاداة بصورتها النهائية مكونة من (13) قيمة اخلاقية. وأظهرت النتائج ان عشر قيم اخلاقية حصلت على تكرارات عالية وثلاث قيم اخلاقية حصلت على تكرارات قليلة . المبحث الأول:يتضمن هذا المبحث أهمية البحث ومشكلته وهدفه وحدوده وتحديد مصطلحاته التي يتضمنها عنوانه


Article
The Impact of the Gardens of Thoughts Strategy in Developing Expressionistic Performance Skills among the Female Students of Preparatory Stage
أثر إستراتيجية حدائق الافكار في تنمية مهارات الأداء التعبيري لدى طالبات المرحلة الاعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

The present research aims at identifying The Impact of the Gardens of Thoughts Strategy in Developing Expressionistic Performance Skills among the Female Students of Preparatory Stage by verifying the validity of the following null hypotheses: 1. There are no statistically significant differences at (0.05) between the mean scores of female students in the experimental group and the mean scores in developing written expression skills in the pretest and posttest. 2. There are no statistically significant differences at (0.05) between the mean scores of female students in the control group and the mean scores in developing written expression skills in the pretest and posttest. 3. There are no statistically significant differences at the level (0.05) between the mean score of female students in the experimental group and the mean score of female students in the control group in developing written expression skills in post tests. The researcher applies the partial experimental method. The sample of the pupils in amount of 64 pupils with 32 pupils in the experimental group and 32 pupils in the control group who are selected from Diyala Governorate in Baqubah District. The researcher conducts an equivalence in the variable of pupils' age calculated in months, the pre-test of written expression performance. The researcher studies six expressive subjects in written expression in the experiment for the female students for the literary fifth grade. The researcher identifies the behavioral objectives of the selected written expression topics by the experts, the preparation of an appropriate teaching plans for the selected topics. The researcher identifies (15) skills of written expression performance skills to work on developing it in the experiment. The research tool is an expression topic which is selected for the pretest and post-test of the sample. After the statistical processing by using SPSS programme, the researcher obtains a result that can be summed up as follows: The superiority of experimental group female students who studied the garden thoughts on the female students of the control group who studied the traditional method followed in posttest for written expression performance skills . The second hypothesis is resulted that there is an increasing growth in the development of the grades of female pupils of the experimental group, the superiority is stated in favor of the posttest for written expression performance skills. The third hypothesis of the female students of the control group that there are no differences between the pre-test and posttest in written expression performance. In light of the results of the current research, the researcher recommends that the garden thoughts in teaching written expression performance skill for the female students of the fifth literary stage and the researcher suggests to conduct a similar study of the current study in other educational materials such as in grammar, literature and reading texts, rhetorical and dictation. يرمي البحث الحالي الى معرفة (أثر إستراتيجية حدائق الافكار في تنمية مهارات الأداء التعبيري لدى طالبات المرحلة الاعدادية) من خلال التحقق من صحة الفرضيات الصفرية الآتية:- 1- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية في إختبار تنمية مهارات التعبير الكتابي القبلي والبعدي. 2- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة في إختبار تنمية مهارات التعبير الكتابي القبلي والبعدي. 3-لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات الاختبار القبلي ومتوسط درجات كل اختبار متسلسل لممجموعة التجريبية التي درست مهارات الاداء التعبيري الكتابي على وفق استراتيجية حدائق الافكار. 4- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة في إختبار تنمية مهارات التعبير الكتابي البعدي. طبق الباحث المنهج التجريبي ذا الضبط الجزئي، بلغ عدد عينة التلاميذ(64)طالبةً بواقع(32)طالبةً في المجموعة التجريبية و(32) طالبة في المجموعة الضابطة الذين اختيروا من محافظة ديالى-قضاء بعقوبة المركز، أجرت الباحثة تكافؤاً إحصائياً في متغير العمر الزمني للطالبات محسوباً بالشهور, والاختبار القبلي لمهارات الاداء التعبيري الكتابي،إذ درَّست الباحثة خمسة موضوعات تعبيرية في التجربة لمادة التعبير الكتابي لطالبات الصف الخامس الأدبي،وحددت الباحثة الاهداف السلوكية للموضوعات التعبيرية المختارة من قبل السادة الخبراء,أعداد الخطط التدريسية الملائمة للموضوعات المختارة,إذ حددت الباحثة (10) مهارة من مهارات الاداء التعبيري التحريري للعمل على تنميتها في التجربة,وكانت أداة البحث موضوعاً تعبيراً مختاراً للإختبار القبلي والبعدي لطالبات عينة البحث,وبعد المعالجة الإحصائية في الحقيبة التعليمية لبرنامج spss توصلت الباحثة الى نتيجة يمكن إجمالها بالآتي: وهي تفوق طالبات المجموعة التجريبية التي درست بإستراتيجية حدائق الافكار على طالبات المجموعة الضابطة التي درست بالطريق التقليدية المتبعة في الاختبار البعدي لمهارة الأداء التعبيري الكتابي,أما الفرضية الثانية نتيجتها عدم حدث نمو في درجات طالبات المجموعة الضابطة بين الاختبار القبلي والبعدي أما الفرضية الثالثة حدوث تنمية بين درجات الاختبار القبلي للاداء التعبيري والاختبارات المتسلسلة الخمسة لصالح الاختبارات المتسلسلة أما الفرضية الرابعة نتيجتها حدوث فرق بين اختبارالاداء التعبيري التحريري البعدي بين المجموعة التجريبية والضابطة ولصالح المجموعة التجريبية للاختبار البعدي , وفي ضوء نتائج البحث الحالي توصي الباحثة الى أستعمال أستراتيجية حدائق الافكار في تدريس مادة التعبير الكتابي لدى طالبات الصف الخامس الادبي مما لها أثر في تنمية مهارة التعبير الكتابي, وتقترح الباحثة إجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية في مواد تعليمية آخرى مثل مادة القواعد,و الادب والنصوص,والبلاغة,والإملاء.


Article
The Effect of the Summarization Strategy in Developing Reading Comprehension Skills of Primary School Pupils in Reading Subject
أثر أستراتيجية التلخيص في تنمية مهارة الفهم القرائي لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية في مادة القراءة

Loading...
Loading...
Abstract

The present research aims at identifying the effect of the summary strategy in developing reading comprehension skills among primary school students in the reading subject by verifying the validity of the following null hypotheses: 1. There are no statistically significant differences at (0.05) between the mean scores of the experimental group and the mean scores of the control group students in the post-reading comprehension skill test. 2. There are no statistically significant differences at the level (0.05) between the mean scores of the experimental group in developing reading comprehension skills in pre and post tests. 3. There are no statistically significant differences at the level (0.05) between the mean score of students in the control group in developing reading comprehension skills in pre and post tests. The researcher applies the partial experimental method. The sample of the pupils in amount of 60 pupils with 30 pupils in the experimental group and 30 pupils in the control group who are selected from Diyala Governorate in Al-Khalis District. The researcher conducts an equivalence in the variable of pupils' age calculated in months, the pre-test of reading comprehension and the grades of the previous year of reading. The researcher studies seven reading subjects in the experiment for the reading material for the primary fifth grade. The researcher identifies the behavioral objectives of the reading topics. The researcher designates of reading comprehension skills test in reading for fifth grade pupils at primary school . After the statistical processing, the researcher obtains a result that can be summed up as follows: The superiority of experimental group pupils who studied the summary strategy on the students of the control group who studied the traditional method. The second hypothesis is resulted that there is an increasing growth in the development of the pupils of the experimental group, the superiority is stated in favor of the post-reading comprehension test. The third hypothesis of the students of the control group that there are no differences between the pre-test and post-reading comprehension. In light of the results of the current research, the researcher recommends that the summarization strategy in teaching of reading for the students of the fifth primary, which has an impact on the development of reading comprehension and the researcher suggests to conduct a similar study of the current study in other educational materials such as expression, literature and reading texts. يرمي البحث الحالي الى معرفة (أثر أستراتيجية التلخيص في تنمية مهارة الفهم القرائي لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية في مادة القراءة) من خلال التحقق من صحة الفرضيات الصفرية الآتية:- 1- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0،05) بين متوسط درجات تلاميذ المجموعة التجريبية ومتوسط درجات تلاميذ المجموعة الضابطة في أختبار مهارة الفهم القرائي البعدي. 2- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0،05) بين متوسط درجات تلاميذ المجموعة التجريبية في إختبار تنمية مهارة الفهم القرائي القبلي والبعدي. 3- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0،05) بين متوسط درجات تلاميذ المجموعة الضابطة في إختبار تنمية مهارة الفهم القرائي القبلي والبعدي. طبق الباحث المنهج التجريبي ذا الضبط الجزئي، وبلغت عينة التلاميذ(60)تلميذاً بواقع(30)تلميذاً في المجموعة التجريبية و(30) تلميذاً في المجموعة الضابطة الذين اختيروا من محافظة ديالى-قضاء الخالص، أجرى الباحث تكافؤاً في متغير العمر الزمني للتلاميذ محسوباً بالشهور, والاختبار القبلي للفهم القرائي,ودرجات العام السابق لمادة القراءة، إذ درَّس الباحث سبعة موضوعات قرائية في التجربة لمادة القراءة للصف الخامس الابتدائي ،وحدد الباحث الاهداف السلوكية للموضوعات القرائية للمادة, وبنى الباحث أختبار لمهارة الفهم القرائي في مادة القراءة لتلاميذ الصف الخامس الابتدائي,وبعد المعالجة الإحصائية توصل الباحث الى نتيجة يمكن إجمالها بالآتي: وهي تفوق تلاميذ المجموعة التجريبية الذين درسوا بإستراتيجية التلخيص على تلاميذ المجموعة الضابطة الذين درسوا بالطريق التقليدية المتبعة ,أما الفرضية الثانية نتيجتها حدث نمو بشكل متزايد في تنمية درجات تلاميذ المجموعة التجريبية بين الاختبار القبلي والبعدي كان التفوق لصالح أختبار البعدي في الفهم القرائي ,أما نتيجة الفرضية الثالثة لتلاميذ المجموعة الضابطة اجمالها لايوجد فرق بين الاختبارين القبلي والبعدي في اختبار الفهم القرائي, وفي ضوء نتائج البحث الحالي يوصي الباحث بوجوب أستعمال أستراتيجية التلخيص في تدريس مادة القراءة لتلاميذ الخامس الابتدائي لأثرها البالغ في تنمية الفهم القرائي ويقترح الباحث إجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية في مواد تعليمية آخرى مثل مادة التعبير,و الادب والنصوص.


Article
The Constructive Confrontation style to developing Self-discovery among Students of Intermediate stage” A pedagogical Advisor/
أثر اسلوب المواجهة البناءة لتنمية كشف الذات لدى طلاب المرحلة المتوسطة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the current study is to identify the effect of the constructive confrontation style to develop, The self-discovery among students of intermediate stage. In order to achieve the aim of the research and choosing its hypothesis, the experimental approach with two groups (experimental and controlled group) has been used with pre-post-test}. The sample of this research includes (8) students were chosen intentionally of those who obtained the lowest score on the scale of self-discovery, The sample of this research is divided randomly into two groups: controlled and experimental with (4) students for each group, and the researchers have adopted (Maamori, 2017) scale of self-discovery, and the researchers built the pedagogical style according to the self-theory for the (Carl Rogers), which includes (12) sessions and two sessions a week, which aims to develop self-discovery among students of intermediate stage. The proposed style was applied to the experimental group, while the control group did not undergo any style. The results of the research show that the style of constructive confrontation has a clear impact on the development of self-discovery among students of intermediate stage. In the light of the results, this study has reached to some numbers of conclusions and led to some recommendations and suggestions. يهدف البحث الحالي إلى التعرف على (أثر أسلوب المواجهة البناءة لتنمية كشف الذات لدى طلاب المرحلة المتوسطة)، ولتحقيق هدف البحث واختيار فرضيته استخدم المنهج التجريبي ذا التصميم ذي المجموعتين {مجموعة تجريبية ومجموعة ضابطة مع اختبار(قبلي–بعدي)}، وقد شملت عينة البحث (8) طالباً من طلاب المرحلة المتوسطة اختيروا بالطريقة القصدية ممن حصلوا على أقل الدرجات على مقياس كشف الذات، وقد قسمت عينة البحث إلى مجموعتين ضابطة وتجريبية وبالطريقة العشوائية بواقع (4) طلاب لكل مجموعة، وقد تبنى الباحثان مقياس (المعموري, 2017) لكشف الذات، وقام الباحثان ببناء الأسلوب الإرشادي وفق نظرية الذات لـ(كارل روجرز) وبأسلوب المواجهة البناءة وبالطريقة الفردية, ويتكون الأسلوب من (12) جلسة وبواقع جلستين في الأسبوع والذي يهدف إلى تنمية كشف الذات لدى طلاب المرحلة المتوسطة، وقد طبق الأسلوب المقترح على المجموعة التجريبية فيما لم تخضع المجموعة الضابطة لأي أسلوب، وقد أثبتت نتائج البحث أن لأسلوب المواجهة البناءة أثراً واضحاً في تنمية كشف الذات لدى عينة البحث، وفي ضوء النتائج أفضت الدراسة إلى بعض التوصيات والمقترحات.

Table of content: volume:14 issue:74