Table of content

IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE

المجلة العراقية لطب المجتمع

ISSN: 16845382
Publisher: Al-Mustansyriah University
Faculty: Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

Peer reviewed Medical Journal, Issued every four Months, Published by the Iraqi Community Medicine Society and Community Medicine Department Al-Mustansyriah College of Medicine.
The Journal accept original works in the freldi of epidemiology & Communicable non communicable diseases, Primary health care , Social Medicine health administration, health economic, environmental Medicine in addition to basic and clinical sciences.

Loading...
Contact info

jamalrawi58@yahoo.com/gmail.com/hotmail.com
monaalallow@yahoo.com

Table of content: 2018 volume:31 issue:2

Article
Job satisfaction among health workers in a sample of health centers in Baghdad/ Al-Karkh
رضا العاملين الصحيين عن وظائفهم في عينة من المراكز الصحية في بغداد الكرخ

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Background: one of the primary reasons for evaluating employee satisfaction is to identify problems and try to resolve them before they impact on patient care. Objective: to assess job satisfaction among health workers (physicians and nurses) in different levels of health centers, and figure out the factors that influence this job satisfaction. Methods: this cross sectional study was conducted in AL-Karkh side of Baghdad during the period from February through June 2017. A random sample of 15 health centers was chosen via a simple random sampling technique, and included doctors (specialists and general physicians) and nurses. A questionnaire including socio-demographic, work attitude, and job scale sections was used for data collection through a direct interview. Result: (76.7%) of the respondents were unsatisfied, there was no significant difference in participant`s job satisfaction among the three types of health centers. Age played a significant role in determining job satisfaction among nurses (p= 0.009). Number of patients seen per day significantly affected job satisfaction among nurses and physicians (p=0.047). Having good friends at work, feeling that innovations and creativity being supported and being benevolent to the society and involved in institution`s decisions significantly affected job satisfaction (p=0.001). Conclusion: job dissatisfaction among health workers reached a very critical level in our health centers. Apparently, the main precipitating factors include the uncontrolled workload in the health centers, absence of support to innovation and creativity, and margining of the employees regarding involving them in decision making. خلفية الدراسة يعتبر التحجر المنتبذ مشكله شائعه مع كسر عظم الحقي وعادة ما يترافق مع الم وتحدد الحركة في المفصل القريب اهداف الدراسة:- لتقييم تأثير الاندوميثاسين مقارنة مع العلاج الوهمي في تقليل حدوث التحجر المنتبذ بعد كسر عظم الحقي المرضى وطريقة العمل:- للفتره من اكتوبر 2010 لغاية كانون الثاني 2013 تم اختيار 43 مريضا من الذين اجروا عملية تثبيت كسر عظم الحقي في مستشفى الواسطي التعليمي وتم توزيع المرضى الى مجموعتين بصوره عشوائية وتم اعطاء المجموعة الاولى التي تتكون من 21 مريضا دواء الاندوميثاسين بجرعة 75 ملغم يوميا لمدة ستة اسابيع وتم اعطاء المجموعة الثانية التي تتكون من 22 مريضا دواءا وهميا. تم تقييم حال المرضى سريريا واشعاعيا بعد ثلاثة اشهر من الجراحة لتقييم حصول و شدة التحجر المنتبذ ,مستوى تحدد الحركة في المفصل واي حالة تأخر او عدم التئام للكسر المعالج نتائج الدراسة:- ان متوسط اعمار المرضى في مجموعة الاندوميثاسين هو 37.2 مع انحراف معياري3.4 وللمجموعة الثانية كان 38.1 مع انحراف معياري قدره 5.4 وان المرضى الذكور كانوا يمثلون 47.8 ومن المجموعة الثانية 52.2 بالمئة ولم يثبت وجود فرق معنوي بين المجموعتين طبقا لمعدل العمر او التوزيع حسب الجنس. سجل حصول التحجر المنتبذ مع المجموعة التي اعطية دواء وهمي بنسبه اعلى68.2% (15 من صل 22)من المجموعة التي اعطيت دواء الاندوميثاسين33.3%(7 من اصل 21) ولكن لم يسجل وجود فرق معنوي بين المجموعتين. آن حصول تحدد في الحركة بمستوى اكثر من 20% كان (66.7%)مع المجموعة التي اعطيت علاجا وهميا الاستنتاجات:- اثبتت الدراسة ان دواء الاندوميثاسين يقلل من حدوث وشدة حدوث التحجر المنتبذ عندما يستخدم مع جراحة تثبيت كسر عظم الحقي


Article
Role of Ultrasound in Diagnosing Carpal Tunnel Syndrom
دور الموجات فوق الصوتية التشخيصية في تشخيص متلازمة النفق الرسغي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Back ground: Carpal tunnel syndrome is the most commonly diagnosed entrapment neuropathy of the upper extremity. Ultrasound has emerged as an alternative confirmatory test for Carpal tunnel syndrome, however, its potential role is limited by lack of adequate data for sensitivity and specificity. Aim of study: to assess the usefulness of ultrasound in the diagnosis of carpal tunnel syndrome for cases their diagnosis confirmed by surgery. Patients and Methods: a prospective study during a period from August 2014 to August 2015, in which 40 patients with a clinical diagnosis of carpal tunnel syndrome, all patients were subjected to examination by high-resolution ultrasound and then all were operated upon by fasciatomy to confirm diagnosis, then sensitivity, specificity and accuracy of ultrasound were calculated. Results: the present study included 40 patients; 36 females and 4 males, 5 left hand and 35 right, age range 20-50 years; mean±SD (37.28±9), Sensitivity for PD and FR were 90% and 75% respectively, specificity for PD and FR were77.5% and 85% respectively, and accuracy for PD and FR were 84% and 83% respectively. Conclusions: The present study included 40 patients 36 females and 4 males, 5 left hand and 35 right, age range 20-50 years; mean±SD (37.28±9), sensitivity for PD and FR were 90% and 75% respectively, specifity for PD and FR were 77.5% and 85% respectively and accuracy for PD and FR were 84% and 83% respectively. Conclusion; ultrasound is a useful method for confirming diagnosis of median nerve involvement in patients with carpal tunnel syndrome. الخلفية: متلازمة النفق الرسغي من اشهر متلازمات اعتلال الاعصاب في الطرف العلوي. الموجات فوق الصوتية ظهرت مؤخرا كوسيلة بديلة لتشخيص هذه المتلازمة. الهدف: دراسة امكانية هذه الوسيلة لتشخيص هذه المتلازمة طريقة العمل:دراسة مستقبلية من آب 2014 الى آب 2015 شملت 40 مريض شخصت حالاتهم كمتلازمة النفق الرسغي سريريا,جميعهم تم عمل موجات فوق الصوتية لهم ومن ثم تم اجراء عمليات جراحية لهم للتاكد من تحسن حالتهم وتشخيصهم. ومن ثم تم حساب حساسية وخصوصية و دقة الموجات الصوتية في التشخيص وتبين ان الحساسية كانت 90% و 75%, والخصوصية كانت 77ز5% و 85% و الدقة 84% و 83%. الاستنتاج: الموجات فوق الصوتية طريقة مفيدة في تشخيص متلازمة النفق الرسغي


Article
Use of Indomethacin for Reducing the Incidence of Heterotopic Ossification after Acetabular Fracture
استخدام الاندوميتاسين للوقاية من التحجر منتبد بعد كسر عظم الحقي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Background:-Heterotopic ossification (HO) is a common problem with acetabular fracture, usually associated with pain and can severely limit motion in the nearby joint. Aims:-. To evaluate the effect of indomethacin in comparison to placebo in reducing the incidence and severity of heterotopic ossification after acetabular fracture Patients and methods : - Convenient sample of eighty-three patients that underwent surgery for fixation of acetabular fracture from Oct.2010 to Jun.2013 at Alwasti Teaching Hospital were included in this study. The patients randomized to two groups. The first group consist of 21 patients received 75 mg of indomethacin for six weeks post operatively and the second group of 22 patients received placebo medication (B6 tablet). The patients assessed clinically and radiographically at 3 months of surgery for HO according to Brooker classification, range of motion and rate of mal or non-union. Chi-square test and independent student T test used to confirm significance. p≤0.05 considered significant. Results:-The mean age of patients in group (indomethacin group) was 37.2±3.4SD and of group (placebo group)was 38.1±5.4SD.The male patients represented 47.8% of indomethacin group and 52.2% of placebo group .No significant difference was reported for mean age, weight or sex distribution (p=0.3, 0.8) respectively .The incidence of HO with all grades were higher with placebo group; 68.2% (15 patients out of 22, in comparison to indomethacin group; 33.3 %( 7 out of 21) %) but the difference was statistically non-significant. The incidence of >20% reduction in range of motion also non-significantly higher with placebo group in comparison to indomethacin group (66.7, 33.3%) respectively. Conclusion:-The study showed that indomethacin reduces the incidence and severity of HO in acetabular fracture surgery موجز الدراسة:- خلفية الدراسة يعتبر التحجر المنتبذ مشكله شائعه مع كسر عظم الحقي وعادة ما يترافق مع الم وتحدد الحركة في المفصل القريب اهداف الدراسة:- لتقييم تأثير الاندوميثاسين مقارنة مع العلاج الوهمي في تقليل حدوث التحجر المنتبذ بعد كسر عظم الحقي المرضى وطريقة العمل:- للفتره من اكتوبر 2010 لغاية كانون الثاني 2013 تم اختيار 43 مريضا من الذين اجروا عملية تثبيت كسر عظم الحقي في مستشفى الواسطي التعليمي وتم توزيع المرضى الى مجموعتين بصوره عشوائية وتم اعطاء المجموعة الاولى التي تتكون من 21 مريضا دواء الاندوميثاسين بجرعة 75 ملغم يوميا لمدة ستة اسابيع وتم اعطاء المجموعة الثانية التي تتكون من 22 مريضا دواءا وهميا. تم تقييم حال المرضى سريريا واشعاعيا بعد ثلاثة اشهر من الجراحة لتقييم حصول و شدة التحجر المنتبذ ,مستوى تحدد الحركة في المفصل واي حالة تأخر او عدم التئام للكسر المعالج نتائج الدراسة:- ان متوسط اعمار المرضى في مجموعة الاندوميثاسين هو 37.2 مع انحراف معياري3.4 وللمجموعة الثانية كان 38.1 مع انحراف معياري قدره 5.4 وان المرضى الذكور كانوا يمثلون 47.8 ومن المجموعة الثانية 52.2 بالمئة ولم يثبت وجود فرق معنوي بين المجموعتين طبقا لمعدل العمر او التوزيع حسب الجنس. سجل حصول التحجر المنتبذ مع المجموعة التي اعطية دواء وهمي بنسبه اعلى68.2% (15 من صل 22)من المجموعة التي اعطيت دواء الاندوميثاسين33.3%(7 من اصل 21) ولكن لم يسجل وجود فرق معنوي بين المجموعتين. آن حصول تحدد في الحركة بمستوى اكثر من 20% كان (66.7%)مع المجموعة التي اعطيت علاجا وهميا الاستنتاجات:- اثبتت الدراسة ان دواء الاندوميثاسين يقلل من حدوث وشدة حدوث التحجر المنتبذ عندما يستخدم مع جراحة تثبيت كسر عظم الحقي


Article
Synergistic Effect of Silver Nanoparticles and Polymyxin B on Multidrug-resistant Acinetobacter baumannii Isolated from Burn Wound Infections
تأثير التآزر بين الجسيمات النانوية للفضة والبوليمكسين ب على أسينتوباكتر بوماني المقاومة للأدوية المتعددة المعزولة من إلتهابات جروح الحروق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Background: Increase rate of prevalence of multidrug-resistant Acinetobacter baumannii in burn wound infections make treatment with traditional antibiotics more difficult and leads to severe hospital-acquired infection. Silver nanoparticles (AgNPs) show a broad spectrum antibacterial property with less toxic to mammalian cells. Objective: The aim of this study was to evaluate the anti-bacterial and anti-biofilm activities of AgNPs alone and in combination with cyclic membrane-active peptide (Polymyxin B) against multidrug-resistant Acinetobacter baumannii isolated from burn wound infections. Materials and methods: 45 clinical isolates of Acinetobacter baumannii tested for susceptibility tests by disk diffusion method against 12 antibiotics. The minimum inhibitory concentrations (MICs) of AgNPs and polymyxin B were performed with broth microdilution method, synergistic probability was evaluated with time kill-kinetic assays and Calgary technique applied to study biofilm formation. Results: Membrane-active peptides colistin and polymyxin B were the most active antibiotics against Acinetobacter baumannii with sensitivity of 42 (93.4%) and 38 (84.4%) respectively, while cephalosporins (Cefotaxime) and fluoroquinolones (Ciprofloxacin) antibiotics were most resistances antibiotics with 38 (84.5%) and 35 (77.8%) resistances respectively. The data of present study indicated that the distribution of burn patients infected with Acinetobacter baumannii were prevalence significantly among young age groups of 15-29 years old and male / female ratio 0. 64/1. AgNPs display excellent antibacterial activity against multidrug-resistant Acinetobacter baumannii with MIC 2.1. µg/ml ± 0.3 comparing with polymyxin B as standard control with MIC 0.53 µg/ml ± 0.1. The concentration of sub-MIC (½MIC) of AgNPs exhibited bacteriostatic activity against multidrug-resistant Acinetobacter baumannii, while combination of ½ MIC with (½) MIC of polymyxin B display bactericidal effect and complete reductions of Acinetobacter baumannii after 24 h. AgNPs exhibit strong anti-biofilm formation activity with inhibition of biofilm formation about 19 – 24 % at sub-MIC concentration. Moreover, combination of AgNPs with polymyxin B displayed remarkable synergistic anti-biofilm formation with 72 % inhibition of biofilm. Conclusions: The data of this study indicate a strong synergistic anti-bacterial and anti-biofilm activity of combination of AgNPs with membrane-active peptide (Polymyxin B) against multidrug-resistant Acinetobacter baumannii isolated from burn wound infections. These results propose that AgNPs promising novel antimicrobial agent in the clinic. الخلاصة الخلفية: زيادة معدل انتشار أسينتوباكتر بوماني المقاومة للأدوية المتعددة في إلتهابات جروح الحروق تجعل العلاج بالمضادات الحيوية التقليدية أكثر صعوبة مما يؤدي إلى عدوى شديدة في المستشفيات. الجسيمات النانوية للفضة تظهر خاصية مضادة للجراثيم واسعة الطيف مع أقل سمية لخلايا الثدييات. الهدف: كان الهدف من هذه الدراسة تقييم الأنشطة المضادة للبكتيريا ومكافحة الغشاء الحيوي من الجسيمات النانوية للفضة وحدها وفي الجمع بين الببتيد الغشاء النشط (بوليميكسين ب) لمعالجة أسينتوباكتر بوماني المقاومة للادوية المعزولة من إلتهابات جروح الحروق . المواد والطرق: 45 عزلة سريرية من أسينتوباكتر بوماني تم فحصها لأختبارات الحساسية من خلال طريقة نشر القرص ضد 12 من المضادات الحيوية ثم إجراء تراكيز الحد الأدنى المثبطة من الجسيمات النانوية للفضة والبوليمكسين ب بطريقة التخفيف المايكروية للمرق، وتم تقييم الاحتمالية للتآزر مع تقنية قياس الوقت لقتل البكتريا وتقنية كالغاري لدراسة تشكيل الغشاء الحيوي. النتائج: كانت الببتيدات الغشائية النشطة مثل كوليستين والبوليمكسين ب هي المضادات الحيوية الأكثر فعالية ضد أسينتوباكتر بوماني مع حساسية 42 (93.4%) و 38 (84.4%) على التوالي، في حين كانت مجموعة السيفالوسبورين (سيفوتاكسيم) و مجموعة الفلوروكينولونات (سيبروفلوكساسين) الأكثر مقاومة من المضادات الحيوية مع 38 (84.5%) و 35 (77.8%) مقاومة على التوالي. أشارت بيانات الدراسة الحالية إلى أن توزيع مرضى الحروق المصابين ببكتيريا أنسينتوباكتر بوماني كان أكثر أنتشاراً بين الفئات العمرية الشابة من 15-29 سنة ومعدل نسبة الذكور الى الإناث كان 0.64/1 . الجسيمات النانوية للفضة أظهرت نشاط مضاد للجراثيم وممتاز ضد أسينتوباكتر بوماني المقاومة للأدوية المتعددة مع تثبيط 2.1 ميكروغرام / مل ± 0.3 مقارنة مع البوليمكسين ب كمضاد قياسي مع تثبيط 0.53 ميكروغرام / مل ± 0.1. أظهرت الجسيمات النانوية للفضة بتراكيز الحد الأدنى المثبطة نشاط جرثومي ضد أسينتوباكتر بوماني المقاومة للأدوية ، في حين أظهر مزيج مكون من الجسيمات النانوية للفضة و البوليمكسين ب تثبيط تام لأسينتوباكتربوماني بعد 24 ساعة. تظهر جسيمات الفضة النانوية نشاط قوي لمكافحة الغشاء الحيوي مع تثبيط حولي 19 - 24٪. وعلاوة على ذلك، عرض مزيج من الجسيمات النانوية للفضة مع البوليمكسين ب تآزرملحوظ ضد تشكيل الغشاء الحيوي مع تثبيط 72٪ . الاستنتاجات: تشير البيانات من هذه الدراسة إلى نشاط التآزر القوية والمضاد للبكتيريا ومكافحة للغشاء الحيوي من مزيج من الجسيمات النانوية للفضة مع الببتيد الغشاء النشط (بوليميكسين ب) ضد أسينتوباكتر بوماني المقاومة للأدوية المتعددة والمعزولة من إلتهابات جرح الحروق. تقترح هذة الدراسة أن الجسيمات النانوية للفضة واعدة كمضادات للميكروبات من الناحية السريرية.


Article
Determinant Factors of Snoring in adults
العوامل المحددة للشخير في الكبار

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:- Background: Snoring is the low frequency sound produced by vibration of the upper airway walls during partial upper airway obstruction. It is a common sleep problem. Objectives: To find the prevalence of snoring in study sample and find the associative factor related to it like socio- demographic characteristic, smoking, alcohol, obesity, nasal problems, some chronic diseases, drugs and family history. Methodology: A cross sectional study done from beginning of February to the end of April 2017, convenient sampling (300 clients) were participated attended AL-Yarmouk teaching hospital, AL-Salaam primary health care center and AL-Mansour primary health care center, the questionnaire were filled by direct interview with these participants, and asking them about snoring and its associated factors. Results: From 300 participants 56.67% of them have snoring in both sexes . There was statistically significant association between snoring and male sex, obesity, smoking, heavy work, family history and nasal trauma. The non-snorers were 43.33%, and there was no statistical significant association between snoring and alcohol drinking and septal deviation. Conclusion: More than half of the participants have snoring 56.67%, and it is more in smokers 80.0%, increasing age 73.1% at age 51-60, obesity 77.3%. Snorers more frequently in patient had hypertension 53.6% ,and also snoring subjects were complaining more frequently from daytime sleepiness 97.6% and morning headache 62.3%. الخلاصة المقدمة: الشخير هو صوت منخفض التردد التي تنتجها اهتزاز الجدران في مجرى الهواء العلوي من خلال انسداد جزئي في مجرى الهواء العلوي 0 يعتبر الشخير من مشاكل النوم الشائعة الأهداف: 1. ايجاد انتشار الشخير في عينة الدراسة 2. البحث عن العلاقة بين الشخير والعوامل الموثرة عليه مثل الخصائص الاجتماعية والديموغرافية، التدخين، الكحول السمنة، مشاكل الأنف، بعض الأمراض المزمنة، الادويه والتاريخ العائلي. طرائق البحث: دراسة مقطعية أجريت من بداية فبراير وحتى نهاية أبريل 2017، وشاركت العينات 300 مشارك، وتملء الاستبيان عن طريق مقابلة مباشرة مع المشاركين الذين اتو الى مستشفى اليرموك التعلمي ،مركز صحي السلام للرعايه الصحيه الاوليه ومر كز صحي المنصور النموذجي لغرض المعالجه وطلب منهم معلومات عن الشخير والعوامل المرتبطة بها .النتائج: من 300 مشارك (56.67%)، منهم لديهم الشخير في كلا الجنسين والذكور أكثر من الإناث. كان هنا كارتباط ذو دلالة إحصائية بين الشخير وجنس الذكور، والسمنة، والتدخين، والعمل الثقيل، والتاريخ العائلي وصدمة الأنف. وكان الذين لايشخرون (43.33%) وليس هنا ك ارتباط إحصائي كبير بين الشخيروتناول المشروبات الكحولية وانحراف الحاجز الانفي. الاستنتاج: أكثر من نصف المشاركين لديهم الشخير 76, 56 % وأكثر من ذلك في المدخنين80%، وزيادة العمر 1, 73% ،البدانة 51,6% ان الذين يشخرون أكثر ارتفاع ضغط دم 53,6 % ، وأيضا مرضى الشخير كانوا يشكون أكثرمن النعاس أثناء النهار97,6% والصداع الصبا حي 62,3% 0

Keywords

Diet --- Exercise --- Poly cystic ovary.


Article
Study of Magnesium in Sera of Patients with Metabolic Syndrome
دراسة على المغنيسيوم في مصل مرضى المتلازمة الايضية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Background:The metabolic syndrome is a constellation of interrelated risk factors of metabolic origin that appear to directly promote the development of atherosclerotic cardiovascular disease. Objective:The goal of the study is to assess the serum level of magnesium in patients with metabolic syndrome in an attempt to utilize this parameter for confirming the diagnosis. Materials &methods:A total of 100 patients with metabolic syndrome and 90 control subjects were involved in this cross-sectional study during the period from April 2014 to January 2015 in Baghdad city. The diagnosis of metabolic syndrome among patients was according to IDF criteria. General information for each patient was obtained by a questionnaire designed for the study. Waist circumference measurement, fasting serum glucose, serum HDL level, serum triglyceride, serum magnesium and blood pressure estimation were done for each patient. Results: The patients with metabolic syndrome had lower serum mean level of magnesium from control subjects. The prevalence of marginal magnesium deficiency was higher in metabolic syndrome patients than control subjects. The prevalence of high fasting serum glucose, high blood pressure, low HDL-cholesterol and high triglyceride was higher in subjects with low serum magnesium level than sufficient subjects. Conclusion:Patients with metabolic syndrome show significantly high prevalence of magnesium deficiency compared with individuals who donot fulfill criteria for the diagnosis of this syndrome. الخلاصة الخلفية: ان المتلازمة الايضية هي مجموعة عوامل الخطر المترابطة للاصل الايضي الدي يتطور الى مرض تصلب الاوعية الدموية القلبية مباشرة الهدف: ان هدف الدراسة هو تقييم مستوى المغنيسيوم في مصل مرضى المتلازمة الايضية في المحاولة لاستعمال هدين المقياسين لتاكيد التشخيص. المنهج :اشتملت هده الدراسة العرضية على 100 مريض بالمتلازمة الايضية و 90 من الاصحاء اثناء الفترة من نيسان الى كانون الثاني في مدينة بغداد. تشخيص المتلازمة الايضية بين المرضى كان طبقا لمعايير التصنيف العالمي لها.وقد تم الحصول على المعلومات العامة لكل مريض من قبل استفتاء صمم للدراسة وهي مقياس محيط الخصر ونسبة الكلوكوز ونسبة الدهون ونسبة المغنيسيوم والفوسفات في مصل الدم وقياس ضغط الدم. النتائج: المصابين بالمتلازمة الايضية كان عندهم مستوى المتوسط للمغنيسيوم اوطا من الاصحاء. انتشار نقص المغنيسيوم الهامشي كان اعلى في مرضى المتلازمة الايضية من الاصحاء. ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الدهون وارتفاع الكلوكوز في مصل الدم كان اكثر انتشارا عند الاشخاص الدين عندهم انخفاض في مستوى المغنيسيوم مقارنة بالدين عندهم المستوى الكافي. الخاتمة: اظهر المرضى بالمتلازمة الايضية انتشار عالي جدا من نقص المغنيسيوم مقارنة مع الافراد الدين لا تتوفر لديهم المعايير لتشخيص هده المتلازمة.


Article
Anatomical Changes in the Hip Joint in Iraqi Patients wit Developmental Dysplasia of the Hip by Using Ultrasonography
التغييرات التشريحية لمفصل الورك عند عينة من الاطفال العراقيين المعانون من خلع مفصل الورك الولادي بأستعمال الامواج الفوق صوتية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Background: One hundred and sixty babies with positive clinical examination to have developmental dysplasia of the hip were referred to ultrasonic clinic. Objectives: 3D ultrasonic machine was used to study the hip to diagnose which baby has proven to have developmental dysplasia of hip, to study the anatomical changes of the hip especially α and β angles of the hip and to compare that with normal babies, and finally to identify the risk factors that associate with developmental dysplasia of hip. Results and conclusions: Our finding shows that 38 babies had that anomaly; we found that α angle was less than 60º and β angle was more than 55º. Moreover, it was more common in females than males and more on the left side. Also, it showed that developmental dysplasia of hip is more frequent in ladies delivered by caesarian section and more often in babies lie in breech presentation. It can be concluded that our sample findings were almost similar to those previous universal findings. الملحق: خلفية: مئة وستين طفلا رضيعا تم فحصهم من قبل اطباء الاطفال وتم احالتهم الى شعبة السوناروذلك بسبب وجود شك في احتمال اصابتهم بالخلع الولادي لمفصل الورك. الهدف من البحث: تم استعمال جهاز سونار ثلاثي الابعاد لفحص الاطفال الرضع وتشخيصهم من خلال قياس الزاوية الفا والزاوية بيتا في مفصل الورك ومقارنة ذلك مع الاطفال الغير مصابين وكانت الدراسة ايضا لمعرفة عوامل الخطورة للاصابة بالخلع الولادي. النتائج والاستنتاجات: اظهرت النتائج بأن38 طفل تبين انه يعاني من خلع المفصل الولادي وان معظمهم من الاناث واغلب الاصابة كانت في الجهة اليسرى, كما اشارت الدراسة بأن خلع المفصل الولادي تكرر عند السيدات التي تلد عن طريق العملية القيصرية الجراحية وتكرر عند الاطفال الذين ولدوا بوضعية المقعدي. يمكننا ان نستنتج ان نتائج دراستنا تشابه الى حد ما نتائج السابقة لبحوث العالمية.


Article
Knowledge about tuberculosis among secondary school Teachers in Baghdad City
معلومات المدرسين في المدارس الاعدادية حول مرض التدرن في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Background: Teachers and schools play an important role in health promotion. Community awareness in general and in educational teaching staff in particular is of vital importance in combating tuberculosis which is a leading cause of morbidity and mortality in developing countries. Tuberculosis is still a prevalent disease in our country. Objective: To determine the level of knowledge of secondary school teachers regarding tuberculosis. Methods: This descriptive cross-sectional study was conducted in Al-Karkh section of Baghdad during the period from November 2015 to April 2016. The sample size was determined at 500 teachers from the total number of 50 schools. A simple random sampling technique was adopted to select schools from each of the ten sectors; this resulted in a total of 50 schools (25 schools for males and 25 for females). 10 teachers were randomly selected from those schools for a total of 250 male & 250 Female teachers. The study instrument included multiple choice questions about the cause of the disease, the route of transmission, vaccination, symptoms, availability of treatment, transmission and prevention. The questionnaire was developed by the researcher making use of previous studies and WHO standards. Results: On average, 50.2% of the questions were answered correctly, only 34.6 % knew that TB was caused by bacteria, 53.6 % knew that TB’s first symptom was a cough of more than 3 weeks, 64.2 % knew that TB is associated with loss of appetite & weight loss, 45.6 % knew that TB is associated with fever & night sweats, only 56.6 % of students knew that it is transferred by respiratory droplets, 70 % knew that the first organ most commonly affected by TB is the lung, 46.2 % knew that the TB vaccine is BCG, only 36.6 % knew that sputum examination is used to help identify TB, 59.9.% knew that covering your mouth during coughing & sneezing helps to prevent disease spread, only 35.4% knew that TB treatment is available in all primary health care centers. Conclusion: More than one third of the secondary school teachers had good knowledge regarding Tuberculosis, also female teachers had a higher level of knowledge than male teachers. الخلاصة الوعي الصحي للمجتمع بصورة عامة والكوادرالتدريسية بصورة خاصة ذو اهمية حيوية في مكافحة مرض التدرن .حيث يعتبرمرض التدرن احد اهم الاسباب في زيادة المراضة وزيادة نسبة الوفيات في البلدان النامية و من ضمنها العراق . حيث لا يزال مرض التدرن حتى الان منتشراً في العراق. الهدف: تقييم مدى معرفة المدرسين في المدارس الاعدادية حول مرض التدرن . طرق البحث: دراسة مقطعية اجريت على عينة من مدرسي المدارس الاعدادية مكونة من 500 مدرس 2 50 اناث 250 ذكور تم اختيارهم عشوائيا من 50 مدرسة في جانب الكرخ من مدينة بغداد ، (25مدرسة للذكور و 25 للاناث) . تم أختيار 10مدرسين لكل مدرسة. المعلومات من استبيان يتضمن على اسئلة متعددة الاختيارات تم اعدادها بالاعتماد على الدراسات السابقة و مقاييس منظمة الصحة العالمية . تم جمع البيانات للفترة من تشرين الثاني 2015 لغاية نيسان 2016. النتائج: كان معدل الاجوبة الصحيحة50.2 %، 34.6 % من الطلاب اجابوا بان التدرن تسببه بكتريا، 53.6% اجابوا بان اول اعراض التدرن هو سعال لمدة اكثر من 3 اسابيع 64 .2 % اجابوا بان التدرن يصاحبه قلة الشهية و نقص الوزن . 45.6% اجابوا بان مرض التدرن يصاحبه ارتفاع درجات الحرارة و التعرق الليلي ، 56.6% من الطلاب اجابوا بان التدرن ينتقل بواسطة الرذاذ المتطاير في الهواء 70% اجابوا بان الرئة هي اول عضو في جسم الانسان يصاب بالتدرن عادة ، 46.2% اجابوا بان لقاح ال BCG هو اللقاح الخاص بمرض التدرن ، 36.6% اجابوا بان فحص القشع هو الفحص الذي يساعد على اكتشاف التدرن الرئوي ، 59.4% ينصحون المريض المصاب ان يغطي فمه اثناء السعال و العطاس ، 35.4% اجابوا بان العلاج الفعال ضد المرض متوفر في جميع مراكز الرعاية الصحية الاولية. الاستنتاج: اكثر من ثلث المدرسين يمتلكون معلومات جيدة عن التدرن ، و من الملاحظ ان نسبة الاناث الذين يملكون معلومات جيدة حول التدرن كانت اكثر من الذكور.

Table of content: volume:31 issue:2