Table of content

Journal of Basrah Researches (Sciences)

مجلة ابحاث البصرة ( العلميات)

ISSN: 18172695
Publisher: Basrah University
Faculty: Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of Basrah Researches- Sciences publish peer-reviewed research papers, aims to explore the research data, inventions, findings in all the field of applied sciences focusing on information that you can immediately use in your practice. The Journal of Basrah Researches- Sciences allows you to obtain effective and proven latest technological information regarding their current uses in the form of news items.
Date of First issue (1988)
No. of issues per year (4)
No. of papers per issue (22)
No of Issues published between 2004-2013 (53)

Loading...
Contact info

Journal of Basrah Research ( Sciences),College of Education for pure Science, University of Basrah, Basrah,Iraq
07801089172
dabrhs@hotmail.com


Table of content: 2017 volume:43 issue:1B

Article
تأثير المحراث تحت سطح التربة الاعتيادي و المطور وعمق الحراثة في الكثافة الظاهرية والمسامية الكلية للتربة الطينية خلال مراحل نمو محصول زهرة الشمس (Helianthus annus .L )

Loading...
Loading...
Abstract

أجريت تجربة حقلية في محطة أبحاث كلية الزراعة / جامعة البصرة في موقع كرمة علي في الموسم الزراعي 2014 في تربة نسجتها طينية (Clay) لدراسة تأثير المحراث تحت سطح التربة المزود بأجنحة ومحاريث ضحلة (المطور) والمحراث تحت سطح التربة الاعتيادي ولأعماق حراثة 30 و40 و50 سـم لكل منهما والمحراث المطرحي القلاب لعمق 25 سـم في الكثافة الظاهرية والمسامية الكلية للتربة الطينية في بداية الموسم (بعد الحراثة مباشرة) (T1) وفي منتصف الموسم (T2 ) ونهاية موسم النمو (مابعد الحصاد) ( T3 ) لمحصول زهرة الشمس (Helianthus annus L.) ولأعماق التربة (0-15) سـم d1 و (15-30) سـم d2 و (30-40) سـم d3 و (40-50) سـم d4 . تضمنت معاملات الحراثة ثمان معاملات وهي: المحراث المطور لعمق حراثة 30 سـم (S1D1) والمحراث المطور لعمق حراثة 40 سـم (S1D2) والمحراث المطور لعمق حراثة 50 سـم (S1D3) والمحراث الاعتيادي لعمق حراثة 30 سـم (S2D1) والمحراث الاعتيادي لعمق حراثة 40 سـم (S2D2) والمحراث الاعتيادي لعمق حراثة 50 سـم (S2D3) والمحراث المطرحي القلاب لعمق حراثة 25 سـم (MT) ومعاملة بدون حراثة (NT) . نفذت التجربة بأستخدام معاملات عاملية من توافيق مختارة بأستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (R.C.B.D) وبثلاثة مكررات . قسمت ارض التجربة الى ثلاثة قطاعات متجانسة ومتساوية في المساحة ، وقسم كل قطاع الى ثمان وحدات تجريبية ، وتم توزيع المعاملات العاملية بصورة عشوائية على الوحدات التجريبية في كل قطاع ، وزرعت بذور محصول زهرة الشمس على مروز بتاريخ 4/4/2014 ، وتم إضافة مياه الري على أساس النقص الحاصل في مستوى المياه في حوض التبخر المنصوب في الحقل ، اذ تم إضافة 100% من قيمة التبخر المقاسة مع إضافة 20% من مياه الري كمتطلبات غسل . تمت عملية حصاد المحصول بتاريخ 4/7/2014 . وقد أظهرت النتائج أن الحراثة أثرت معنويا في خفض قيم الكثافة الظاهرية bρ وزيادة قيم المسامية الكلية (ƒ) للتربة المحروثة مقارنة بالتربة غير المحروثة (NT) . تفوقت المعاملتين S1D3 و S2D3 في اعطائها اقل القيم للـ bρ وأعلى قيم للـ ƒ بينما سجلت المعاملة MT أعلى قيمة للـ bρ واقل قيمة للـ ƒ كما أظهرت النتائج زيادة قيم الــ bρ وانخفاض قيم الــ ƒ بزيادة عمق التربة ومراحل نمو المحصول ولمعاملات الحراثة جميعها .


Article
تأثير الرش بالبورون والزنك في نمو وإزهار نبات الكلاديولس Gladiolus spp.

Loading...
Loading...
Abstract

أجريت هذه الدراسة في الظلة النباتية التابعة لكلية الزراعة/جامعة البصرة للموسم 2013/2014 بهدف معرفة تأثير الرش بالعناصر الصغرى (البورون والزنك) وبتراكيز (0.5، 1، 1.5) مل/لتر و (1، 2، 3)غم/لتر على التوالي بالإضافة إلى معاملة المقارنة التي عوملت بالماء المقطر في النمو الخضري والزهري لنبات الكلاديولس. صممت التجربة بالتصميم العشوائي الكامل بأربع مكررات ويمكن تلخيص النتائج بما يلي: 1- أدى الرش بالبورون بتركيز 1.5مل/لتر إلى زيادة معنوية في الصفات الخضرية والزهرية كافة وكذلك أدى الرش بتركيز 1مل/لتر إلى تفوق معنوي في وزن وقطر الكورمة في حين لم يسجل أي زيادة معنوية لعدد الكريمات عند الرش بالبورون ولكافة التراكيز. 2- اثر الرش بالزتك ولكافة التراكيز ايجابياً في صفات النمو الخضري والزهري ووزن وقطر الكورومات مقارنة مع النباتات غير المعاملة (المقارنة)، في مقابل ذلك لم تشهد النباتات المعاملة بالزنك أي تأثير في زيادة عدد الكريمات.


Article
دراسـة تأثيــر النسبة الذهبيــة وبعض المعاملات الهندسيـة على مواقـع التشــتت في اليـاف

Loading...
Loading...
Abstract

في هذا البحث تــمَّ أستخدام مفهوم النسبة الذهبية العالمية (1.6180339887) في الألياف الضوئية نوع البلورة الفوتونية (PCFs) لايجاد نقطتين للطول الموجي للشتـتت الصفري (ZDW)، وإستخراج نسبة أخرى جديدة تمثل المسافة بين الفجوات الهوائية المحفورة إلى قطر تلك الفجوات لألياف البلورة الفوتونية ، ودراسة تأثير عدد الحلقات للفجوات الهوائية وأقطارها والمسافة بينها على منحني التشـتت والطول الموجي للتشـتت الصفري، تــمَّ حل معادلة ماكسويل في الياف البلورة الفوتونية عددياً باستخدام طريقة الفروقات المحدودة و أوضحت الدراسة أنــَّه يمكن التحكم بموقع التشتت الصفري والحصول على صفرين لقيمة التشتت في ليف البلورة الفوتونية عن طريق التحكم بالنسبة الذهبية


Article
دراسة تأثير المعالجات الحرارية على الاستجابة والفقد لمقننات CaF2:Dy المستخدمة لغرض التقنين الاشعاعي البيئي

Loading...
Loading...
Abstract

تأثير المعالجات الحرارية على الاستجابة والفقد لمقننات فوريد الكالسيوم المشوبة بالداي سبيرسيوم المستخدمة في التقنين الاشعاعي تم دراستها في هذا البحث , المعالجات الحرارية التي درست قبل الشعيع هي:150 درجة/ساعة -100درجة /2ساعة ,250 درجة/ساعة-100/2ساعة ,350 درجة /ساعة -100 /2 ساعة و 400 درجة/ساعة -100 درجة /2 ساعة ,وكانت نتائج الفقد الحراري والاستجابة لهذه المعالجات الحرارية هي( 8,7%,7,9%,8%,7% ) ,(134,2,119,5,117,5,107,3) على التوالي. من خلال النتائج تبين ان المعالجة الحرارية 400 درجة/ساعة -100 درجة /2 ساعة يقل فيها الفقد وتزداد الاستجابة, والتي هي من اجود المعالجات الحرارية بالمقارنة مع المعالجات قيد البحث.


Article
مجتمع الحشرات المائية في ثلاث بيئات مائية مختلفة في جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

هدفت الدراسة الحالية إلى دراسة التواجد والتنوع الحيوي للحشرات المائية في ثلاث أنظمة بيئية مائية في جنوب العراق, وهي بيئة مياه مدية جارية تمثلت لنهر شط العرب وبيئة هور مدي تمثلت بهور شرق الحمار,وبيئة أهوار لامدية تمثلت بأهوار أم الشويج والجبايش.وتضمنت الدراسة قياس بعض المتغيرات الفيزائية والكيمائية لهذه الأنظمة البيئية,أذ بينت نتائج تحليل ANOVA وجود فروق معنوية بين المحطات (p<0.01) بالنسبة لكل من التوصيلية الكهربائية والعكارة والمواد الذائبة الصلبة والعسرة الكلية والكالسيوم والكبريتات والكاربون العضوي الكلي, بينما لم تسجل فروقاً بين المحطات بالنسبة لدرجة حرارة الهواء والماء والأس الهيدروجيني والأوكسجين المذاب والمتطلب الحيوي للأوكسجين والنترات والفوسفات. سُجل خلال الدراسة 36 مرتبة تصنيفية للحشرات المائية 28 منها تسجل لأول مرة في الأراضي الرطبة الجنوبية وتعود الحشرات المسجلة الى ستة رتب (ثنائية الأجنحة DipteraوالرعاشاتOdonata وغمدية الأجنحة Coleoptera ونصفية الأجنحة Hemiptera وشعرية الأجنحة Trichoptera وشبكية الأجنحة Neuroptera). سجل الجنس Symbiocladius أعلى كثافة شهرية 322 فرد/م2 في محطة البركة خلال شهر شباط اي في الهور المدي, كما ان الكثافة الشهرية لمجموعة الحشرات المائية بلغت أعلاها 485 فرد/م2 خلال كانون الأول في محطة السحاكي.أما أعلى وفرة سنوية للأجناس فقد سجلت للجنس Symbiocladius وبلغت 77% في محطة المحمديات للنهر المدي.وبالنسبة للأدلة البيئية فقد سجل التنوع المكاني أعلى قيمة 1.92 في محطة السحاكي ,وأعلى قيمة لدليل الغنى 3.683 في محطة ابوسوباط مايدل ان التنوع والغنى أعلاه في الأهوار اللامدية.وللتنوع الزماني بلغت أعلى قيمة لدليل التنوع والغنى 2.01 و 2.717 على التوالي خلال شهر آب في محطة ابو سوباط, وأعلى تكافؤ 1 خلال حزيران في محطة المحمديات.اما بالنسبة لتنوع بيتا بين المناطق البيئية فأن أعلى قيمة 1.66 سجلت بين الهور المدي والهور اللامدي للجبايش

Keywords

Table of content: volume:43 issue:1B