Table of content

Journal of International studies

مجلة دراسات دولية / تصدر عن مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية

ISSN: 19929250
Publisher: Baghdad University
Faculty: center for strategic and international studies
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Journal of international studies is a specialized quarterly, and acknowledged Journal published by center for international studies which is concerned by the international and strategic affairs , as it published researches about international and strategic relationship for Asia,Africa,Europe and America .
The Journal publishes the researches that depend on the scientific techniques in writing documentation ,objectivity and accuracy according to the followed scientific and academic rules.
Its also published the reviews of books and thesis as it covers the scientific seminars and conference

Loading...
Contact info

جمهورية العراق- بغداد- الجادرية - مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية - جامعـة بغداد
p.o.B 47018

jour.cis@cis.uobaghdad.edu.iq
j.inters@cis.uobaghdad.edu.iq
0096417784204

Table of content: 2018 volume: issue:74

Article
Strategic Dimensions of China-US Relations and Future Prospects
الابعاد الاستراتيجية للعلاقات الصينية الأمريكية وآفاقها المستقبلية

Loading...
Loading...
Abstract

China-US relations are characterized by a high degree of changes and developments. They may be found in a state of cooperation and may be found in a state of conflict. This distinction in the relations between the two sides determines a number of strategic dimensions in which the relations range from the inability of the decision maker to reconcile the different interests To the state of its relationship with the other state, and the depth of the bonds of cooperation that prevent the deterioration of relations between the parties and the deadlock, and the nature of the transitional phase in which the relationship. تتميز العلاقات الصينية-الامريكية بدرجة عالية من التغيرات والتطورات فقد نجدها في حالة من التعاون وقد نجدها في حالة من الصراع ،ويحكم هذا التميز في العلاقات بين الطرفين جملة من الابعاد الاستراتيجية التي تتراوح فيها العلاقات، ما بين عدم قدرة صانع القرار على التوفيق بين المصالح المختلفة لدولته من علاقتها بالدولة الأخرى، وعمق روابط التعاون التي تمنع تدهور العلاقات بين الطرفين ووصولها الى طريق مسدود، وطبيعة المرحلة الانتقالية التي تمر بها العلاقات بينهما.


Article
Iraqi-Iranian Relations After 2003
العلاقات العراقية – الايرانية بعد عام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

There was a qualitative shift in the Iraqi-Iranian relations after 2003. Iran has become a major player in the Iraqi lands at various levels. It has played an influential role in Iraq and has contributed to maintaining this role and strengthening it continuously through close relations with the political regimes which came to power after 2003, either through closer ties with the political forces influential in the Iraqi land or through the parties that took power in Iraq or through the religious references as well s upgrading their relations economically so that Iran became the most important trading partner of Iraq. In fact, it can be said that the fall of the former regime made Iran the regional player of the region and made it the strategic rival of the United States. The events in Iraq after 2003 allowed Iran to be the force or country to be reckoned with, especially by the Arab Gulf states. حدثت نقلة نوعية في العلاقات العراقية - الايرانية بعد عام 2003 ، فقد أصبحت ايران تشكل فاعلا رئيسا في تفاعلات الساحة العراقية وعلى مختلف الاصعدة، بل مارست دوراً مؤثراً في العراق ورمت بثقلها للمحافظة على هذا الدور وتعزيزه باستمرار من خلال اقامة علاقات وثيقة مع النخب السياسية التي جاءت للحكم بعد عام 2003 سواء من خلال توثيق علاقتها بالقوى السياسية المؤثرة في الساحة العراقية أو من خلال الاحزاب التي تولت الحكم في العراق أو عن طريق المرجعيات الدينية فضلا عن الارتقاء بعلاقاتها من الناحية الاقتصادية حتى أصبحت ايران أهم شريك تجاري للعراق. وفي الواقع، يمكن القول ان سقوط النظام السابق جعل من ايران اللاعب الاقليمي البارز في المنطقة كما جعل منها القوة الاستراتيجية المنافسة للولايات المتحدة الامريكية فقد أتاحت الاحداث في العراق بعد العام 2003 لايران ان تكون القوة أو الدولة التي يحسب لها الف حساب ولا سيما من قبل دول الخليج العربي.


Article
Political conflict in Libya and its development paths
الصراع السياسي في ليبيا ومسارات تطوره

Loading...
Loading...
Abstract

The demonstrations in Libya took place in 2011, in which all groups of people participated. The revolution in Libya was carried out by the Libyan youth, who was the main pillar in the leadership of the democratization process and who was determined to topple Colonel Muammar Gaddafi's regime. In which there is a state of chaos and nepotism and social injustice. Since the fall of the Qaddafi regime and the establishment of the National Transitional Council as the sole and legitimate representative of the revolution of February 17, 2011, The transition to democracy is a new phase that the Libyans have not known for more than four decades. The National Transitional Council, led by Mustafa Abdel Jalil, was formed. Representatives of the various local councils in the different regions of Libya participate, but Libya, despite the removal of Colonel Muammar Gaddafi's regime, Libya has been witness since 2014 and so far has been a bloody conflict between several armed groups outside government authority. قامت التظاهرات في ليبيا في العام 2011، وشارك فيها جميع فئات الشعب، وقامت الثورة في ليبيا من قبل الشباب الليبي الذي عد الركيزة الاساسية في قيادة عملية التحول الديمقراطي والذي كان عازما على اسقاط نظام العقيد معمر القذافي ، وبما ان المجتمع الليبي يقوم على اساس عشائري ويعلو فيه الانتماء الفرعي على الانتماء للدولة المدنية وتهيمن فيه كلمة الاعراف والتقاليد القبلية على القوانين المدنية خاصة اصبح هناك حالة من الفوضى والمحسوبية وعدم العدالة الاجتماعية، ومنذ سقوط نظام القذافي وتأسيس المجلس الانتقالي الوطني كممثل شرعي ووحيد لثورة 17 شباط 2011، بدأت عملية التحول الديمقراطي في مرحلة جديدة لم يعرفها الليبيون منذ أكثر من أربعة عقود وتأسس المجلس الانتقالي الوطني بقيادة "مصطفى عبد الجليل" الذي يشارك فيه ممثلون عن مختلف المجالس المحلية في مناطق ليبيا المختلفة، ولكن ليبيا ورغم التخلص من نظام العقيد "معمر القذافي" الا ان ليبيا تشهد منذ العام 2014 ولحد الان صراع دام بين عدة جماعات مسلحة خارج سلطة الحكومة.


Article
INTERNATIONAL MANAGEMENT FOR IRAQI POLITICAL ECONOMY AFTER 2003
الادارة الدولية للاقتصاد السياسي في العراق منذ عام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, a survey was carried out in an attempt to identify the structural failures in the Iraqi economy. inspection process was carried out since the change in performance of the Iraqi economy after 2003. Because the arrangements were carried out by international variables such as: military occupation and international organizations. The researcher introducing a set of variables that are considered relevant to research questions, including comparing the match between the goals and their implementation for the international role, and introduces the variables of violence , terrorism and creating a vital political process by economy. The study used in the verification inductive method. The main conclusions for the study found that the method of managing the political economy has moved away from the main objective because the violence, the need to strengthen the state and formation of a consensual government for the purpose of distributing oil revenues to create general political satisfaction generated polarities. As well as a political class (Elites) that sticks to the rental mechanism of the economy.في هذا البحث، تمت عملية استقصاء في محاولة منا لمعرفة الاخفاقات الهيكلية في الاقتصاد العراقي، وتمت عملية المعاينة منذ تبدل الية عمل الاقتصاد العراقي وظروف الانتقال في 2003 وما تلاها، باعتبار ان المتغير الدولي المتمثل بالاحتلال العسكري والمنظمات الدولية كان لهم الدور الاوحد في ترتيبات الاقتصاد العراقي. وقد تم طرح مجموعة من المتغيرات التي يرى فيها الباحث ذات علاقة في مشكلة الدراسة منها العلاقة بين السلطة والاقتصاد قبل التغيير ، ومقارنة التطابق بين الاهداف وتنفيذها بالنسبة للدور الدولي، كما يدخل متغير العنف والإرهاب وخلق عملية سياسية قابلة للحياة مع تهدم الهياكل الاقتصادية كمحاور متغلغلة في توجيه الاقتصاد العراقي. وبغرض الوصول الى هدف الدراسة فقد تم استخدام المنهج الاستقرائي بإتباع اسلوب التحقق. وتوصل الباحث الى ان طريقة ادارة الاقتصاد السياسي ابتعدت عن الهدف الاساس، بسبب العنف والحاجة الى تقوية الدولة للسيطرة عليه، وتشكيل حكومة توافقية بغرض توزيع عوائد النفط لخلق رضا سياسي عام تولد عنه استقطابات بين المكونات وتغريب الأقليات الاثنية الاخرى، فضلا عن، خلق طبقة سياسية تلتصق بالإلية الريعية للاقتصاد


Article
the problem of administrative decentralization after 2003;Baghdad local administration as a example
إشكالية النظام اللامركزي في العراق بعد عام 2003 (مجلس محافظة بغدا أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

The administrative decentralization after 9/4/ 2003 adopted a system of governing and administration in the Iraqi governorates tat are not organized within federal territory despite the constitution stresses about that. But, despite transparency, clearance and powers that have been granted to these Iraqi governorates in general and Baghdad local administration in specialty, their accomplishments have not been ranked to such powers to solve the problems they face either on political, constitutional and legal level . Besides , the spread of the financial and administrative corruption , along with the weakness of those working in these councils administratively and vocationally. This matter required to find out solutions and addresses to these problems to raise service reality of Iraqi citizenتبنى النظام السياسي العراقي، اللامركزية الإدارية بعد 9/4/2003، نظاماً للحكم والإدارة في المحافظات العراقية التي لم تنتظم بإقليم، وتم تثبيت ذلك دستورياً وقانونياً. ولكن على الرغم من وضوح وبيان وسعة الصلاحيات التي منحت لمجالس المحافظات العراقية (عامة) ومجلس محافظة بغداد (خاصة)، فلم تكن انجازاتها بمستوى هذه الصلاحيات للمشكلات التي واجهتها على المستوى الدستوري والقانوني والسياسي، فضلا عن انتشار الفساد المالي والإداري وضعف القائمين على مجالس المحافظات إدارياً ومهنياً، الأمر الذي يتطلب معالجات وحلول لهذه المشكلات للنهوض بالواقع الخدمي للمواطن العراقي.


Article
Decentralization in Iraq after2005
اللامركزية في العراق بعد عام 2005

Loading...
Loading...
Abstract

According to the constitution of 2005, Iraq depend on Decentralization In Article (1) the constitution refer to "The Republic of Iraq is a single federal, independent and fully sovereign state in which the system of government is republican, representative, parliamentary, and democratic, and this Constitution is a guarantor of the unity of Iraq" Although the Federalization as an option, it still mysterious and never rooted politically, economically and socially in most Iraqi regions. أعتمد العراق وفقا لدستور 2005 اللامركزية السياسية والادارية وقد نص الدستور ان جمهورية العراق دولة اتحادية واحدة مستقلة ذات سيادة كاملة نظام الحكم فيها جمهوري نيابي برلماني ديمقراطي وهذا الدستور ضامن لوحدة العراق". وتضم السلطات الاتحادية التشريعية والتنفيذية والقضائية وتمارس أختصاصاتها ومهماتها على أساس مبدأ الفصل بين السلطات . وبالرغم من أقرار الفيدرالية الا أنها كخيار مازالت غامضة ولم ترسخ جذورها سياسيا وأقتصاديا وأجتماعيا في أغلب مناطق العراق. كما ان الصلاحيات الممنوحة في الدستور طغت عليها صفة الغموض مما قادها الى الفشل في تحقيق التوازن مابين سلطات الحكومات الاتحادية والاقاليم لأنها أثارت المشاكل بسبب التنازع والتعارض في الاختصاصات الدستورية


Article
US-Russian Competition in the Middle East (Syria as a model)
التنافس الامريكي الروسي في منطقة الشرق الاوسط (سوريا انموذجاً)

Loading...
Loading...
Abstract

The Syrian crisis came in 2011 to reveal to us the size and nature of the Russian-Syrian alliance on the one hand, and the nature of US-Russian competition in the Middle East region in general and in Syria in particular on the other hand. As Russia continued to support the Syrian regime and oppose any external military intervention to change that regime, despite the huge US military presence in the region and its dependence on the military machine, which aims to build a strategic security system linked to its global strategy and provide full control over the region, in return a Russian effort aimed at reaching to the region through Syria and in a form that provides a steady support center outside Russia’s vital sphere in a manner that guarantees a balance of competition to highlight the new Russian role, which does not lose its presence near the warm seas.تمتلك روسيا وامريكا مصالح متعددة ومتنوعة في منطقة الشرق الاوسط بصورة عامة وفي المنطقة العربية بصورة خاصة. وكلا القوتين في تنافس مستمر وتحرك دؤوب للسيطرة على هذه المنطقة، وبعد انهيار الاتحاد السوفياتي السابق استغلت الولايات المتحدة الامريكية هذا الامر في فرض هيمنتها على المنطقة وتوسيع نفوذها من اجل تعزيز وتحقيق مصالحها. ولكن بعد وصول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى هرم السلطة في روسيا، بدأ بالعمل على تفعيل الدور الروسي الدولي واستعادة الهيبة التي فقدتها مع انهيار الاتحاد السوفياتي السابق، الى ان جاءت الازمة السورية في عام 2011 لتحقق لروسيا ما كانت تصبو اليه، من خلال توفير الفرصة السانحة للتدخل بشكل مباشر في المنطقة العربية واثبات الوجود الروسي دولياً.


Article
The Role of Political Research Centers in Drawing The Strategic Orientations of The United State of America (CSIS) is A Model
دور مراكز الابحاث السياسية في رسم التوجهات الاستراتيجية للولايات المتحدة الأمريكية (CSIS) إنموذجاً

Loading...
Loading...
Abstract

Political Research Center (Think tanks) in the United states are a distinct intellectual and political phenomenon, Its course of action has focused primarily on the dissemination and promotion of ideas are the level of public opinion and political elites, which have formed pressure forces in some of many cases that effect the interests of political decision- makers. After the end of cold war, its structural and financial capabilities have developed in to solid institutions, and was able to influence the highest decision- making centers to play an active role in it after the work was limited to providing expertise and advice only. The Center for strategic and international studies (CSIS) is one of the center that have become part of decision- making process, especially at the level of foreign policy, as the participated through its proposals which was characterized by a deeper intellectual vision and an awareness in the drawing of many of the strategic directions, giving the decision- maker a variety of options that contributed to renewing his strategic priorities to serve the highest US interests. تعد مراكز الابحاث السياسية في الولايات المتحدة الامريكية ظاهرة فكرية وسياسية متميزة، وقد تركز مسار عملها اولا في نشر الأفكار والترويج لها على مستوى الرأي العام و النخب السياسية التي شكلت قوى ضغط في بعض القضايا التي تمس مصالحها على صانع القرار السياسي، وبعد إنتهاء الحرب الباردة تطورت امكانياتها البنيوية والمالية حتى غدت مؤسسات رصينة، مما دفعها الى توسيع نطاق عملها، وأستطاعت التأثير في أعلى مراكز صنع القرار، لتمارس دور فاعل في عملية صنع القرار بعد ان كان عملها ينحصر بتقديم الخبرة والاستشارة فقط.

Table of content: volume: issue:74