research centers


Search results: Found 36

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by

Article
The Role of Jewish Philosophy in Developing the Concept of Divinity
دور الفلسفة اليهودية في تطوير مفهوم الألوهية فلسفة بن ميمون أنموذجا

Author: Fikry Jewad Abd فكري جواد عبد
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2008 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 145-173
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study deals with the concept of divinity in Judaism and how this concept evolved and graduated by taking up and analyzing the old Testament (Torah) texts showing up their written down defects that came for accusing the Torah to be to much daring on God due to texts bear a resemblance for the Creator with Creature in qualities and passions in such away that doesn’t fit to the supreme status of divinity.Also, this study explores the contribution degree of the Jewish Philosophy raised up in an Islamic environment of thought and culture in developing the divinity notion among Jews. Such exploration would drive those accusations away from al-torah and restore its sanctity by removing the unclearness and setting up new reading for the Torah that harmonize with the completeness and lustiness of divinity. The Jewish philosopher Musa Bin Memon was the sample of this study for his answers and thoughts in his book (Dalalet al-Ha'ereen) (=the Guide of the Visitants) in which he used the method of metaphor and interpretation in order to avoid the superficial meaning of the Torah's texts sounding their hidden features so that he can reach the real meaning by which he contributed in a way or another in correcting and developing the concept of divinity among Jews.


Article
The Palestine in Israel and Jewish of State
الفلسطينيون في إسرائيل ويهودية الدولة

Author: Waleed Hassan Mohammed وليد حسن محمد
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2014 Issue: 66 Pages: 1-25
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The topic area of that’s research dealing with procedures of Israel to change entity of Palestine and make State as the Jewish State, deprived Arabs from all rights, that’s policy which began after disaster of 1948 ,step by step try to make the Zionist entity as racial state which limited to Jews only, that’s policy already contradicted with the principles of Human rights and International Law.Yet, Israel still getting an international assistance and support especially from United States of America,which reflected passively upon Arabs and their future as citizens within Israel State.

خضع جزء كبير من الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال العسكري الإسرائيلي، إثر النكبة الكبرى التي تعرض لها الفلسطينيين بعد الحرب العربية ـــــ الإسرائيلية الأولى في العام 1948، وتهجير الآلاف منهم، وفرضت السلطات المحتلة عليهم الانسلاخ عن محيطهم العربي، وإجبارهم على الامتثال للنظام الإسرائيلي وقوانينه وأوامره، وسياسته العنصرية. وتعمل إسرائيل على جعل كيانها يهودياً خالصاً، بواسطة فرض الأمر الواقع، وبواسطة إنشاء حقائق جديدة على الأرض، وعلى الرغم من أن الصفة اليهودية للدولة بمحتواها العنصري الذي يريده المشروع الصهيوني، تتعارض مع القيم الإنسانية والقوانين الدولية، إلا أنه يظهر: أن الإصرار الإسرائيلي على يهودية الدولة يأتي في سياق السعي لضمان استمرار المشروع الصهيوني، بغض النظر عن أية تغيرات مستقبلية، وتسعى اسرائيل لفرض موضوع يهودية دولة إسرائيل على الواقع والإعتراف بذلك، ولاسيما بعد ان حصلت على تأييد واسناد من قبل بعض الأطراف الدولية المنحازة لها، وفي مقدمتها: الولايات المتحدة الأمريكية، الأمر الذي سينعكس سلبا على وضع السكان الآخرين غير اليهود، وتأثير ذلك في الفلسطينيين العرب داخل اسرائيل، ومستقبل وجودهم كمواطنين ضمن هذه الدولة


Article
Martin Luther and the Jewish problem
مارتن لوثر والمشكلة اليهودية

Loading...
Loading...
Abstract

Jewish problem occupied in Western thought privileged position of being the problem continued in European history , starting from a Roman commander (Titus) in the First century AD to expel the Jews from Jerusalem and the destruction of Jerusalem, after this date the Jewish presence began in Europe, as Jews carried arrivals to Europe with them the desire to restore past glories and the desire to achieve religious vows in the folds of their holy books , this desire pushed Jews by engaging issue of the purity of their race and the preservation of the sacred descendants on according to the texts of holy books that talked about being the chosen favorite of God people , what caused them , and to achieve this desire of isolation and exclusion others and do not integrate with the societies in which they have solved them, which resulted in that coped Europe and then America with as strange object does not want to integrate in the society , which one of the reasons the expulsion campaigns form and even killings, has been attributed to this closed society many crimes , but was seen as a "bad omen that brought the wrath of the Lord of the disaster and plague , which was gripped Europe between now and then to display operations and the exclusion of slaughter between now and then. " He's (Luther) positions contradictory ideas about Jews , for each position , including the motives and reasons , these attitudes and ideas have been interpreted and construed in sort contradictory streams of thought found in the ideas of Luther support possible her later that it consider one of the intellectual roots that came from in terms of its position and its ideas about Jews.

احتلت المشكلة اليهودية في الفكر الغربي مكانة متميزة لكونها مشكلة استمر وجودها في التاريخ الاوروبي، ابتداء من قيام القائد الروماني (تيطس) في القرن الاول ميلادي بطرد اليهود من القدس وتدمير بيت المقدس، بعد هذا التاريخ بالتحديد بدأ الوجود اليهودي في اوروبا، اذ حمل اليهود القادمون لاوروبا معهم رغبة باعادة امجاد الماضي ورغبة بتحقيق الوعود الدينية الموجودة في ثنايا كتبهم المقدسة، هذه الرغبة دفعت اليهود بالانشغال بمسالة نقاء عرقهم والحفاظ على سلالتهم المقدسة على وفق نصوص كتبهم المقدسة التي تحدثت عن كونهم الشعب المختار والمفضل عند الله، ما دفعهم ولتحقيق هذه الرغبة بالانعزال واقصاء الاخرين وعدم الاندماج مع المجتمعات التي حلوا بها، الامر الذي نتج عنه ان تعاملت اوروبا ومن ثم اميركا معهم بعدهم كائناً غريباً لا يريد ان يندمج في المجتمع الامر الذي شكل احد اسباب حملات الطرد بل وحتى التقتيل، فلطالما نسبت لهذا المجتمع المنغلق العديد من الجرائم بل وكان ينظر اليهم باعتبارهم "الفأل السيء الذي جلب غضب الرب المتمثل بالكوارث وبالطاعون الذي كان يجتاح اوروبا بين الحين والآخر ما عرضهم لعمليات تقتيل واقصاء بين الحين والآخر" .


Article
Jewish religion and not a national-Semitism
اليهودية ديانة وليست قومية سامية

Authors: azhar k. hameed ازهر كريم حميد --- shaker mahmood شاكر محمود إسماعيل
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2009 Issue: 33 Pages: 28-55
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

I have long usurped the tragedy of Palestine and came to doubt of his faith was weak and his belief in the possibility of returning to their rightful owners, the clerks Itchy Torah, and later today the Zionists plot against Arabs and Muslims and their presence, becoming an issue of the existence and the issue is not only a traditional military conflict.In order to reach a clear vision and accurate to overlap the historic artificial about the Jews of yesterday and today's Jews, as well as the historical origin of the elements that have appeared on the scene of historical events in this part of the land of the Arabs, the first Qiblah and the third of the Two Holy Mosques, we will try to make it clear if a fraction of the truth of these events .Has been dealt with in this modest effort several concepts and names connected with each other or so it seems, subject matter of research, we have adopted a set of sources was led by the Holy Quran, as we always cite Koranic verses to prove any fact, is the one who told him God  not done wrong in the hands of his successor download from the despised  (separated 42), al-Faisal is in everything.There have been several names of (Hebrews and the Israeli intuitions and Mosoyen and Jews) were used, all by the Jews as to them as they are associated with these names, and even they went further and attributed themselves to the Prophet Abraham (), and in order to reach a clear understanding of these names and their meanings and NFC confusion and overlapping historical about the reality of the Jews and the point of reference the historical this interference that Avcolh Jews in order to rate themselves to the historical periods very ancient, and thus have their presence on the land of Palestine is a legitimate, and this overlap, unfortunately, began repeating even some Arab Muslims like the fact for granted, so we will Titles of some of these brief, and before that're going to the meaning of the Semitic and the origin of the label.Has done immense research at the end of the most important conclusion we included the findings of research with a list of sources and references relied upon by the search.In conclusion, thank God ... God Punish us not if we forget or do not Okhtina endured by the money power to us

لقد طالت مأساة فلسطين السليبة ودخل الشك الى من كان أيمانه ويقينه ضعيفاً في أمكانية عودتها الى أصحابها الشرعيين ، فقد حاك كتبة التوراة ومن بعدهم صهاينة اليوم المؤامرة ضد العرب المسلمين ووجودهم ، فأصبحت القضية قضية وجود وليس قضية صراع عسكري تقليدي فحسب .ومن أجل الوصول الى رؤية واضحة ودقيقة الى التداخل التاريخي المصطنع حول يهود الأمس ويهود اليوم، وكذلك الأصل التاريخي للعناصر التي ظهرت على مسرح الأحداث التاريخية في هذه البقعة من أرض العرب، أول القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، سنحاول أن نوضح ولو جزء يسير من حقيقة هذه الأحداث.وقد تناولنا في هذا الجهد المتواضع عدة مفاهيم ومسميات مترابطة مع بعضها او هكذا يبدو ، تخص موضوع البحث ، وقد اعتمدنا على مجموعة من المصادر كان على رأسها القرآن الكريم ، إذ كنا دائماً نستشهد بآيات قرآنية لإثبات أية حقيقة ، فهو الذي قال عنه الله تعالى  لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ (فصلت ـ 42 ) ، فهو الفيصل في كل شيء .فقد ظهرت عدة مسميات من ( عبرانيين وأسرائليين وموسويين ويهود ) واستخدمت جميعها من قبل اليهود كنسبة أليهم على اعتبار أنهم يرتبطون بهذه المسميات، لا بل أنهم ذهبوا ابعد من ذلك ونسبوا أنفسهم الى نبي الله إبراهيم الخليل ( ) ، ولكي نصل الى فهم واضح لهذه المسميات ومعانيها ونفك اللبس والتداخل التاريخي حول حقيقة اليهود ومرجعيتهم التاريخية هذا التداخل الذي افتعله اليهود من أجل نسبة انفسهم الى حقب تاريخية موغلة في القدم ، وبالتالي يكون وجودهم على أرض فلسطين شرعياَ ، وهذا التداخل للأسف بدأ يردده حتى بعض العرب المسلمين كأنه حقيقة مسلٌم بها ، لذلك سنتناول هذه المسميات بشيء من الإيجاز ، وقبل ذلك سنتعرض الى معنى الساميين وأصل التسمية . وقد ألحقنا في نهاية البحث خاتمة ضمٌناها أهم النتائج التي توصل اليها البحث مع قائمة المصادر والإحالات التي اعتمد عليها البحث . وفي الختام الحمد لله ...ربنا لا تؤاخذنا إن أخطئنا أو نسينا ولا تحملنا مالا طاقة لنا به .


Article
The Zionist lobbyists and their political role in France
جماعات الضغط الصهيونية ودورها السياسي في فرنسا


Article
Prophecy in the Jewish faith perspective )Objective study(
النبوة في منظور الدين اليهودي / دراسة موضوعية

Author: Ahmed Raja Adwan . أحمد رجا عدوان
Journal: Arab Scientific Heritage Journal مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2015 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 425-464
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

(Abstract) Prophecy, the Jews had another concept, does not limit to choosen from God, but expands to include all of the claims to prophethood of priests and magicians and liars, The word prophet in the eyes of the Jews view has abroad meaning, That included the prophets who were chosen by God to his message, in order to repair case Also those, who were of magicians, astrologer & hypocrites, and others Here we have seen many names of the prophets mentioned in the Torah & others some of them mentioned the Koran The Jewish divided their prophets into two parts: the first one is major prophats such as: Isaiah, Jeremiah, Daniel; the second one is young prophets like Hosea and Amos, and Greece, They claim that ” the prophecy began to Moses and ended Bmlakhi, but what was before Moses such as of Abraham, Isaac, and Jacob, call them parents or patriarchs” this division isnot correct, because all the prophets an equal & there is no young or major phrophets.

(خلاصة بحث)النبوة عند اليهود كان لها مفهوم آخر، فهي لا تقتصر على مَن اختارهم الله لذلك، وإنما تتسع لكي تشمل كل من يدّعي النبوة من الكهنة والسحرة والمخادعين والكاذبين، وكلمة نبي في عُرف اليهود واسعة المدلول، فهي تشمل الأنبياء الذين اختارهم الله تعالى لرسالته، لإصلاح حال المجتمعات التي وُجدوا فيها، كما تشمل الكثير من أدعياء النبوة، الذين كان منهم الساحر، والمنجم، والمنافق، وغيرهم ومن هنا رأينا أسماء كثيرة لأنبياء ورد ذكرهم في التوراة؛ منهم مَن ذكرهم القرآن، ومنهم من لم يرد لهم ذكر على الإطلاق، ويقسم اليهود أنبياءهم إلى قسمين: الأنبياء الكبار مثل: أشعيا، أرميا، دانيال، الأنبياء الصغار مثل: هوشع وعاموس، ويونان، وفي الوقت ذاته يدّعون أن النبوة بدأت بموسى وانتهت بملاخي، أمّا ما كان قبل موسى من أمثال إبراهيم، وإسحاق، ويعقوب، فيسمونهم الآباء أو البطارقة، ولا شك أن هذا التقسيم لا أساس له من الصحة ؛ فليس هناك نبي صغير ونبي كبير، بل الأنبياء كلهم في النبوة سواء، وتم التوصل إلى جملة من الاستنتاجات منها: أن أهل الكتاب طعنوا في أنبيائهم ووصفوهم بأبشع الصفات والرذائل ونسبوا إليهم ما يقدح فيهم كأنبياء، وأن مصادرهم وكتبهم الدينية كلها محرفة وأصابها التبديل والضياع وما هو موجود الآن لا يتعدى أن يكون تراثا شعبيا لا سند له، والحمد لله الذي أرسل الرُسل بالحق، وأنزل عليهم الشرائع لتحقيق الحق، ودحض الباطل وخذل أحزابه، وجاءت الدراسة من ثلاثة مباحث الأول: مفهوم وتاريخ النبوة الاسرائيلية (اليهودية).اما المبحث الثاني: ظاهرة النبوة الإسرائيلية (اليهودية). والمبحث الثالث: خصائص الأنبياء ومهمتهم في الدين اليهودي.


Article
The Social Life in Palestine during the Period (264-492Higri)
الحياة الاجتماعية في فلسطين خلال المدة (264-492هـ/877-1099م)

Author: Mohammed Abis Hamid محمد عبيس حميد
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2018 Volume: 8 Issue: 3 Pages: 179-224
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

This Study deals with Treating the Social Condition in Palestine during the Period (264 -492 Higri – 877-1099 Ad). Tt includes the introduction and the oetical background Which is talking about a Political review for goverments that ruled Palestine during the vesearch period. Also the geographical Position and boards of the city are Presented as well as the reason behind naming it. Furthrmore , the vesearch deals with the Population elements and their beliefs, habits traditions, Festirals, Clothing and Food of this city.

عنيت هذه الدراسة بمعالجة الأحوال الاجتماعية في فلسطين خلال المدة (264-492هـ/877-1099م)، وقد تضمنت مقدمة وتمهيد احتوى على عرض سياسي تعرفنا من خلاله على الحكومات التي تعاقبت على فلسطين خلال مدة البحث، وتعرفنا أيضاً على موقع وحدود المدينة الجغرافيين، وسبب تسميتها، كما تطرقنا لذكر العناصر السكانية في هذا البلد ومعتقداتهم الدينية، فضلاً عن عاداتهم وتقاليدهم وأعيادهم وملبسهم ومأكلهم.


Article
The Jewish Sect in Egypt 1897-1948 –A study in Their Zionist Activity
الطائفة اليهودية في مصر (1897-1948) دراسة في نشاطها الصهيوني

Author: أ.م.د.يوسف محمد عيدان لجي
Journal: Alustath الاستاذ ISSN: 0552265X 25189263 Year: 2018 Volume: 2 Issue: 226 Pages: 79-114
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Zionist activity of the Jewish community in Egypt coincided with the beginnings of the emergence of the World Zionist movement, which found in the Jews of Egypt a great variety and geographically close to Palestine, and from this reality the gain of support for that community and harnessing its human and material energies in the service of World Zionism was one of the goals of the organization In 1897, the first Zionist Society was founded in Cairo in the name of the "Zionist Society of Barkostash", followed by the organizations and institutions that promote Zionist ideology in Egypt and the emigration of Jews to Palestine, and these institutions describe the members of the Jewish community in Egypt with guests who cannot They settle or calm their thoughts only in their home, the Zionist movement has been active among the ranks of the poor of the Jews of Egypt, and the Zionist propaganda has taken their promise of economic prosperity, democracy, tolerance and freedom of opinion in their promised state, and it is noteworthy that the Jewish community in Egypt enjoyed religious tolerance and freedom Wide and government support, the Egyptian government did not interfere in the affairs of that community, and this contributed to the growing phenomenon of Zionist activity in Egypt, and that activity was initially met with a bit of indifference from the government and the Muslim clerics and the general Egyptian people, perhaps because they did not know the dangerous intentions of that The global project, which intends to gather Jews from all over the world and settle them in Palestine, and with the growing national consciousness and the development of the Palestinian cause and the intensification of political assassinations by Zionist organizations in Palestine, the intentions of the Zionist movement are becoming clearer and in Egypt has become an official and popular reaction to the activity . The Zionist, the pro-Zionism demonstrations began to meet with counter-demonstrations, the events of the autumn of 1945 were an example, and the wave of public outrage in Egypt was not directed at Egyptian Jews for being Jews, but for their pro-Zionism activities that were a provocation to Egyptian public opinion, this was The continued provocation by them is a cause of aggression against them and their economic centers in the country which led to the emigration of a large part of the community to outside Egypt, that the presence of Zionist activity in some of the Jewish community in Egypt, did not prevent some of the children of that left-leaning sect from taking another stand Completely opposite, it was founded in the middle of 1946 in Egypt by an association against the idea of World Zionism, known as the Israeli Association against Zionism, which was of the view that the interest of the Jewish community requires standing by the Egyptian government and fighting Zionist ideas. In this humble research, a historical study followed the most important details of Zionist activity in Egypt in the period (1897-1948), since the founding of the first Zionist Organization in Egypt until the 1948 war, after which the members of the Jewish community in Egypt were subjected to attacks and expected reactions that prompted the majority of them to leave the country.

تزامن النشاط الصهيوني للطائفة اليهودية في مصر مع بدايات ظهور الحركة الصهيونية العالمية ,التي وجدت في يهود مصر طائفة كبيرة وقريبة جغرافيا من فلسطين ,ومن هذا الواقع فإن كسب دعم تلك الطائفة وتسخير طاقاتها البشرية والمادية في خدمة الصهيونية العالمية كان احد أهداف المنظمة الصهيونية ,وفي عام 1897تأسست أول جمعية صهيونية في القاهرة بأسم (جمعية باركوخبا الصهيونية) ,ثم توالت بعدها المنظمات والمؤسسات التي تروج للفكر الصهيوني في مصر ولهجرة اليهود الى فلسطين وأخذت تلك المؤسسات تصف أبناء الطائفة اليهودية في مصر بالضيوف الذين لا يمكن لهم ان يستقروا او تهدأ خواطرهم الا في دارهم, نشطت الحركة الصهيونية بين صفوف الطبقات الفقيرة من يهود مصر ,وأخذت الدعاية الصهيونية تعدهم بالرخاء الاقتصادي والديمقراطية والتسامح وحرية الرأي في دولتهم الموعودة,ومن الجدير بالذكر ان طائفة اليهود في مصر تمتعت بتسامح ديني وحرية واسعة ودعم حكومي ,فلم تكن الحكومة المصرية تتدخل في شؤون تلك الطائفة , وقد ساهم ذلك في تنامي ظاهرة النشاط الصهيوني في مصر, وان ذلك النشاط قوبل في بداية الأمر بشيء من اللامبالاة من الحكومة ورجال الدين المسلمين وعامة الشعب المصري ,ربما لعدم معرفتهم بالنوايا الخطرة لذلك المشروع العالمي الذي ينوي جمع اليهود من كل أنحاء العالم وتوطينهم في فلسطين ,ومع تنامي الوعي القومي وتطور إحداث القضية الفلسطينية وتزايد حدة الاغتيالات السياسية من قبل المنظمات الصهيونية في فلسطين ,بدأت تتضح مقاصد الحركة الصهيونية وأصبح في مصر رد فعل رسمي وشعبي تجاه النشاط الصهيوني ,وبدأت المظاهرات المؤيدة للصهيونية تقابل بمظاهرات مضادة لها ,كانت احداث خريف عام 1945 مثالا على ذلك ,ولم تكن موجة الغضب الشعبي في مصر موجهة الى اليهود المصريين لكونهم يهودا, بل لنشاطاتهم المؤيدة للصهيونية التي كانت تشكل استفزازا للرأي العام المصري , فكان هذا الاستفزاز المستمر من قبلهم سببا في العدوان عليهم وعلى مراكزهم الاقتصادية في البلاد والتي أدت إلى هجرة قسم كبير من أبناء الطائفة إلى خارج مصر ,ان وجود نشاط صهيوني لدى بعض أبناء الطائفة اليهودية في مصر ,لم يمنع بعض أبناء تلك الطائفة من ذوي التوجهات اليسارية من اتخاذ موقف اخر معاكس تماما ً لذلك ,فقد تأسست في أواسط عام 1946 في مصر رابطة مناهضة لفكرة الصهيونية العالمية ,عرفت بـ (الرابطة الإسرائيلية لمكافحة الصهيونية ),التي كانت ترى بأن مصلحة أبناء الطائفة اليهودية تقتضي الوقوف إلى جانب الحكومة المصرية ومحاربة الأفكار الصهيونية . في هذا البحث المتواضع دراسة تاريخية تتبعت أهم تفاصيل النشاط الصهيوني في مصر في الفترة (1897-1948) ,منذ تأسيس أول منظمة صهيونية في مصر حتى قيام حرب 1948 ,والتي على أثرها تعرض أبناء الطائفة اليهودية في مصر الى اعتداءات وردود أفعال متوقعة دفعت بغالبيتهم إلى مغادرة البلاد.


Article
Marriage contract in Judaism (Ketubah) and the extent of its influence on marriage contracts among the peoples of the ancient Near East (ancient Egyptian contracts model)
عقد الزواج في اليهودية(כתובה) ومدى تأثره بعقود الزواج عند شعوب الشرق الأدنى القديم(العقود المصرية القديمة نموذجاً)

Author: Majid Jassim Mohammed Ahmed مجيد جاسم محمد أحمد
Journal: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 Year: 2018 Issue: 1 Pages: 188-207
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to refute Jewish claims that the marriage contracts are product of Jews themselves by shedding light on to what extent have the these Jews influenced by the surrounding communities especially in Babylon and Egypt, whether in the written of the marriage contract or in the formulation of its conditions and what it contains of the rights, obligations and the financial obligations. There was a need to write the marriage contracts after the Jews had contacted with their neighbors in Babylon and Egypt. During the Babylonian captivity 586 BC, a large number of Jews were displaced to Egypt to Babylon and several of them were also displaced to Egypt too. While the Jews were allowed to return to Judah 538 BC - 462 BC, generations of Jews were reincarnated by the culture, civilization, and laws of the nations were they born and lived in. Thus, the Jews have re-drafted their laws in line with the developments of their economic, social and intellectual conditions

بادئ ذي بدء يمكن القول بأن اليهود لم يكونوا ليعرفوا زواج العقد قبل عصر المشنا؛ فقد ظهرت الحاجة إلى تحرير عقود الزواج بعد احتكاك اليهود بجيرانهم في بابل ومصر. فإنه ومع السبي البابلي 586 ق.م، نزح عدد كبير من اليهود إلى بابل كما نزح عدد منهم إلى مصر أيضاً، ومع السماح لليهود بالعودة إلى يهوذا 538 ق.م- 462 ق.م عادت أجيال من اليهود متشبعة بثقافة الشعوب التي ولدوا وعاشوا بين ظهرانيها وبحضارتهم وقوانينهم؛ لذا أعاد اليهود العائدون صياغة قوانينهم بما يتلاءم والتطورات التي حدثت على أوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية والفكرية، واستن حكماء المشنا( )طرقاً جديدة للزواج تناسب المجتمع المدني واستعانوا في ذلك بقوانين بلاد الرافدين ومصر، ورافق ذلك إعادة تفسير أحكام التوراة بتفسيرات جديدة تتلاءم مع التطورات التي حدثت على المجتمع اليهودي، وتتلائم كذلك مع تشريعاتهم، ثم صهروا هذا كله في بوتقة النفسية اليهودية ليخرج في النهاية عقد زواج خاص باليهود في أوائل القرن الثاني الميلادي.ويهدف هذا البحث إلى تفنيد الادعاءات اليهودية بأن هذه العقود هي من نتاج اليهود أنفسهم؛ وذلك من خلال إلقاء الضوء على مدى تأثر هؤلاءاليهود بالمجتمعات المدنية المحيطة بهم لا سيما في كل من بابل ومصر سواء في تحرير عقد الزواج أو في صياغة شروط هذا العقد وما يتضمنه من حقوق وواجبات والتزامات مالية.


Article
The Conceptual Representations of the Jewish Personality in the International Cinema (Munich film as a model)
التمثلات الفكرية للشخصية اليهودية في السينما العالميـــــة فيلم ميونخ أنموذجــــــــــــــــــا

Authors: fadya.f.saeed فادية فاروق سعيد --- athraa.m.hassan عذراء محمد حسن
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2018 Issue: 90 Pages: 201-220
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the intellectual representations whose intellectual systems are incarnated in the Jewish personality, which is considered one of the complex intellectual systems that has caused controversy throughout the ages because of the ambiguity due to the religious and psychological factors that were reflected directly and strongly on the intellectual structure of the Jewish community in general and the Jewish - Zionist personality in particular, in an attempt (to create new dimensions embodied by intellectual representations of a human nature embodied by what that - peaceful - religiously oppressed - psychologically and socially isolated character presents, because of the curse of the peoples of the world that was a cause for its isolation. The researcher, in this study, dealt with three sections:The first section: Dramatic characterThe second section: the intellectual dimension of the dramatic characterThe third section: Jewish character in dramaThe study was based on the analysis of the Munich film, which focuses on the idea of the national homeland of the Jews and the portrayal of the Jewish character with human dimensions that seek to achieve peaceful coexistence and rejection of the terrorist ideology practiced against them by the world in general and the Arabs in particular.

تتناول هذه الدراسة موضوعة التمثلات الفكرية الذي تتجسد وتتضح أنظمتها الفكرية في الشخصية اليهودية التي تعد من المنظومات الفكرية المعقدة والتي اثارت جدلا واسعا على مر العصور لما تنطوي عليه من غموض بسبب العوامل الدينية والنفسية التي انعكست بشكل مباشر وقوي على البنية الفكرية للمجتمع اليهودي بشكل عام والشخصية اليهودية – الصهيونية بشكل خاص ، في محاولة (اصطناع ابعاد جديدة لها متجسدةً بتمثلات فكرية تحمل الطابع الإنساني الذي يتجسد من خلال ما تقدمه تلك الشخصية – المسالمة – المضطهدة دينياً – نفسياً والمعزولة اجتماعيا بسبب نقمة شعوب العالم عليها التي سببت لها الانعزال . وتناولت الباحثة في هذه الدراسة ثلاثة مباحث هي: المبحث الأول: الشخصية الدرامية المبحث الثاني: البعد الفكري للشخصية الدرامية المبحث الثالث: الشخصية اليهودية في الدراما وقد استندت الدارسة على تحليل الفيلم السينمائي (ميونخ) الذي يركز على فكرة الوطن القومي لليهود وإظهار الشخصية اليهودية بأبعاد إنسانية تسعى الى تحقيق المعايشة السلمية ونبذ الفكر الإرهابي الذي يمارسه العالم ضدهم بشكل عام والعرب بشكل خاص

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (36)


Language

Arabic (25)

Arabic and English (10)


Year
From To Submit

2019 (4)

2018 (8)

2017 (2)

2016 (2)

2015 (4)

More...