research centers


Search results: Found 6

Listing 1 - 6 of 6
Sort by

Article
الفصل بين المتضايفين قراءة ابن عامر نموذجاً

Author: عامر عيدان علي
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2006 Volume: 2 Issue: 26 Pages: 145-151
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

الفصل بين الجزأين من الموضوعات النحوية التي عرض لها النحاة في مباحثهم ودراساتهم ، ولم يكن للفصل هذا باب مستقل عندهم ، لكنه دخل في عرضهم لموضوعات نحوية مختلفة ، فمن مواضع الفصل التي جاءت في مصنفات النحو :1ـالفصل بين حرف الجر والمجرور به .2ـالفصل بين المتعجب والمتعجب منه ، وبين ( ما ) التعجبية وفعل التعجب .3ـالفصل بين أفعل التفضيل والمفضول المجرور .4ـالفصل بين الصفة والموصوف .5ـالفصل بين المضاف والمضاف إليه ، وهو موضوع البحث هذا .


Article
الظواهر اللغوية في قراءة عاصم الجحدري

Author: أشواق محمد اسماعيل النجار
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2007 Volume: 2 Issue: 1 Pages: 115-145
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThis research deals with the effort of one of the first reciters of the holy Quran , who is Asim Al – Johdori ,Al-Johdori has many recitations amounting to two hundred and sixty nine.The research classifies his recitations according to the levels of the linguistic analysis beginning with the phenomenon of phonetic transformations in his recitations like the transformation form the voiced vowel ( u ) to the vowel ( I ) and vice versa .Then the research is concerned with morphological phenomenon in the recitation of Al – Johdori like the morphological transformation, that is to say transforming the structure from the active participle to the exay geration form and vice versa in addition to studing the stylistic phenomenon which is pertinent to the conditions of sinential inflection and the formation functions of participles .The research ends with an appendix including the recitation of Al – Johdori arranged according to the places of their appearance in the Holy Quran .

الخلاصةيعالج هذا البحث جهود قاريء من القراء الأوائل للقرآن ألا وهو عاصم الجحدري ) ، إذ له قراءات كثيرة يبلغ عددها مائتين وتسع وستين قراءة .وقد صنف البحث قراءاته وفقاً لمستويات التحليل اللغوي بدءاً بظاهرة التحولات الصوتية في راءاته كالتحويل من صائت الضم إلى الكسر أو العكس ، ثم يتناول البحث الظواهرالصرفية في قراءاته كالتحولات الصرفية من بنية اسم الفاعل ألى جانب دراسة الظواهرالنحوية المتعلقة بالحالات الاعرابية والوظائف التكوينة للأدوات .وينهي البحث عمله بملحق يضم قراءات الجحدري مرتبة حسب مواضع ورودها في الذكر الحكيم.


Article
The Winged Bull in Assyrian Culture: A Semiotic Interpretation
الثورُ المجنَّحُ في الحضارةِ الآشوريَّةِ قراءةٌ سيميائيَّةٌ

Author: Haider Fadhil Abbas, Ph.D. أ.م. د. حيدر فاضل عباس
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2016 Volume: 8 Issue: 33-34 Pages: 277-303
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Every cultural achievement is a creative text, and every text is a group of signs. The Winged Bull sculpture is a sort of text that is not confined to some signs; indeed, its cultural signs go far beyond as they are open-ended, everlasting and it lends itself to various horizons of interpretation. The recipient has to combine the signs of this sculpture, which belong to different patterns, in the pursuit for perfection so that he can decode its media message. I have tackled this sculpture by adopting a semiotic approach. The semiotic approach is a modern critical approach which is as wide as culture and as rich as knowledge. It has been linked to modernism, which in turn has been linked to modern critical approaches, because it can generate new cognitive frameworks instead of the continuous production of knowledge alongside stereotyped patterns which exhausted their interpretive ability. With this new and original cognitive momentum generated by these approaches, man’s view of literature, culture, things and the environment around him changed, and man can no longer view them in the same old-fashioned way, because his view of the world has changed.

كلُّ منجز حضاري، نصٌّ إبداعي، وكلُّ نص مجموعة علامات . ومنحوتة الثور المجنح نص لا يعرف التوقف عند علامة، بل يمضي بإشاراته الحضارية إلى أفق أغنى، فعلاماته مفتوحة المديات، دائمة البث تتجه إلى آفاق تأويلية متنوّعة، وعلى المتلقي أن يجمع بين علامات هذه المنحوتة التي تنتمي إلى أنساق متباينة يجمعها نسق البحث عن الكمال، لكي يقرأ رسالتها الإعلامية. وقد قاربت هذه المنحوتة مقاربة سيميائية ، فالمنهج السيميائي من المناهج النقدية الحديثة. وهو واسعٌ سعة الثقافة، غني غنى المعرفة. وقد ارتبط بالحداثة التي ارتبطت هي أيضاً بالمناهج النقدية الحديثة؛ لقدرتها على إنتاج أُطر جديدة للمعرفة، بدلاً من الاستمرار في إنتاج تراكم معرفي، في أُطر نمطية استنفدت طاقتها.ومع هذا الزخم المعرفي الجديد والأصيل الذي أنتجته هذه المناهج، تغيرت نظرة الإنسان إلى الأدب والثقافة والأشياء وكل ما يحيط به، ولم يعُد بمقدوره أن ينظر إليها تلك النظرة القديمة، بعد أن تغيّرت رؤيته للعالم .


Article
Read in the law of the State Administration of Iraq for the Transitional Period
قراءة في قانون ادارة الدولة العراقية للمرحلة الانتقالية

Author: dr.hameed hanoon د. حميد حنون خالد
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2005 Volume: 20 Issue: 1 Pages: 1-47
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

After the fall of the political system in Iraq 04/09/2004 got a constitutional vacuum and political was not the vision clear to the authorities in order to take the appropriate decision in OPEN was announce that it came editor and saving the Iraqi people, then it recognized de facto international and UN Security Council Resolution 1483, for the year 2003which called (s) concerned: all to fulfill their obligations under international law, including the Geneva Conventions of 1949 and the Hague Regulations of 1907.

بعد سقوط النظام السياسي في العراق في 9/4/2004 حصل فراغ دستوري وسياسي ولم تكن الرؤية واضحة لدى سلطات بغية اتخاذ القرار المناسب ففي البدأ كانت تعلن انها جاءت محررة ومنقذه للشعب العراقي ثم عادت واعترفت بالامر الواقع الدولي وقرار مجلس الامن الدولي رقم 1483 لسنة 2003 والذي دعا ( المعنيين ) : كافة الى الوفاء بالتزاماتهم بمقتضى القانون الدولي بما في ذلك معاهدات جنيف لعام 1949 واتفاقات لاهاي لعام 1907.


Article
Loan words in Karbalay Narrations: A New Reading in the Heritage Concept
الدخيل في المحكيّة الكربلائية قراءة جديدة في المفهوم التراثي

Author: Dr. Usama Rasheed al-Saffar أ. م. د. اسامة رشيد الصفار
Journal: KARBALĀʾ HERITAGE Quarterly Authorized Journal Specialized in Karbalāʾ Heritage مجلة تراث كربلاء ISSN: 23125489 24103292 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 27-48
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

This is a morphological study of some words of which Persiansentences are composed and which differ from those of which Arabicones are constructed; each has its own peculiarity depending mainly onthe al-Jamiy dictionary (FarhangDanshgahy). In talking about the linguisticas in 'da aji' (Iam (دَ) ' structures, the researcher mentioned the prefix 'dacoming), 'da arooh' (Iam leaving), 'da amshi' (Iam walking), 'da yamshoon'(they are walking), etc.; such use refers to continuity or progression and itis only used by people of Karbala.The research has come out with the result that the loan wordsmentioned in (the research entitled the Loan words used in Karbalaydialect in danshgahy dictionary) are not words which are used only by thepeople of Karbala as they are used all over Iraq.

هذه القراءة تأصيلية اشتقاقية لمجموعة من الالفاظ التي تتراكب بها الجملالفارسية تختلف عن تلك التي تتراكب في العربية فلكلّ خصوصية، معتمدا فيذلك القاموس الجامعي )فرهنگ دانشگاهي(. الذي كان أساسا لبحث آخرعدّ فيه الباحث استعمال )البادئة presfex ( )دا( في دا أَجِي... دا أروح... داأمشي... دا يمشون... الخ لفظاً دالاً على الاستمرار انفردت به اللهجة الكربلائية.وخلص البحث الى ان الالفاظ الدخيلة التي ذكرت في البحث الموسوم ب)الكلمات الدخيلة في اللهجة الكربلائية في قاموس دانشكاهي( هي ليستألفاظاً مخصوصة بأهل كربلاء فقط، لأنها مستعملة في عموم ارجاء العراق


Article
Historical Sights from Karbala Hawza A reading of the biographies of its Characters in the Establishment and pioneering Stages
لمحات تاريخية عن حوزة كربلاء قراءة في سير رجالاتها في مرحلتي التأسيس والريادة

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractIt is well-Known that Knowledge is the most honorablevirtue , the noblest merit and the most valuable characteristicby which a human being is characterized. It is the essenceof the civilization and the origin of the nations' glories , thesymbol of their sublimity and superiority in life and their guideto the eternal happiness. Scholars are the inheritors of theprophets , Knowledge keepers , right propagators and thereligion supporters ; they guide people to believe in Allah ,the Most High , and to follow His orders and they lead peopleto Welfare and honesty. As a consequence, a great number of verses and saying are cited to dignifyKnowledge and scholars and to highlight and give credit totheir high-ranking positions.Hence this the researchers devoted their attention to studythe historical course of the development of the religiousmovements of different doctrinal sources and their reflection(effects) on the intellectual and political levels , a historical linkof great importance as it represented a culture of the wholesociety which directly had an effect on the people's reactionsas to the historical and axial events which , in their turn ,constituted a distinguishing feature in the history of Iraq andthe neighboring courtiers , the most representative of whichwas the emergence and the mastery of the religious Hawza inthe Imam Husain's (p .b. u. h) city.These papers focused on the basic source of the brillianceof the religious school in the holy city of Karbala and on itsgreat scholars Who borne the burden of leading the nation inthe most difficult situations , actively played a historical rolein the critical periods and realized the surrounding politicaland intellectual orbit consequently , they formed a uniquepioneering movement, the basis of which are al-ijtihad andrelied on mind and the impact of this scool extended intothe entire world , and the holy city of Karbala was the first toaccept and embrace its great men in this movement . Theresearch chose to talk about the great men of the holy cityKarbala beginning with the first steps of the establishment ofits Hawza till the middle of the twentieth century.

الملخصلا يخفى على احد ان العلم أجلُّ الفضائل، وأشرف المزايا، وأثمن مايتحلى به الانسان، فهو أساس الحضارة ومصدر أمجاد الأمم وعنوان سموهاوتفوقها في الحياة، ورائدها إلى السعادة الأبدية، وإن العلماء هم ورثةالأنبياء، وخزّان العلم، ودعاة الحق، وأنصار الدين، يهدون الناس إلى معرفة الله وطاعته، ويوجهونهم وجهة الخير والصلاح، ومن أجل ذلك تظافرتالآيات والأخبار على تكريم العلم والعلماء، والإشادة بمقامهم الرفيع .ومن هذا المنطلق اهتم الباحثان بدراسة المسار التاريخي لتطور الحركات الدينية المستندة على الاحكام الفقهية المختلفة وانعكاساتها على الصعيدالفكري والسياسي مكونة حلقة تاريخية ذات اهمية ليست بالقليلة كونهاغدت تمثل ثقافة مجتمع بكامله انعكست وبشكل مباشر على ردود افعاله تجاه الاحداث التاريخية المحورية والتي شكلت بدورها علامة بارزة في تاريخ العراق والدول المجاورة، لعل ابرز مصاديقها نشوء وتطور الحوزة الدينية في مدينة الامام الحسين ) . )سلط البحث الضوء على المنابع الاساسية في تبلور المدرسة الدينية في كربلاء المقدسة وابرز رجالاتها الذين آلوا على انفسهم إلا ان يتصدوا لقيادةالامة في اصعب أدوارها التاريخية، متفاعلين مع محيطهم السياسي والفكري...مشكلين بذلك حركة رائدة ذات معالم فريدة قوامها الاجتهاد والركون الى العقل، امتد صداها للعالم اجمع، كان لمدينة كربلاء المقدسة قصب السبق في احتضان رجالاتها الافذاذ، وقد اختار الباحثين الحديث عن رجالات مدينة كربلاء المقدسة منذ البدايات الاولى لتأسيس حوزتها وحتى منتصف القرن العشرين .تألّف البحث من محورين تاريخيين، ب الاول منهما مسار نشوء الحوزةالعلمية وادوار تطورها منذ نشأتها وصولاً الى العصر الحديث، و تناولالمبحث الثاني ابرز رجالات الحوزة في العصر الحديث مع التعريج على ابرز المحطات التي أثروا من خلالها على المجتمع وتفاعلاته المختلفة، مع خاتمة توضح ابرز ما توصل اليه الباحثان من استنتاجات، مستعينين بعدد من المصادر التي تضمنت ترجمات للرجالات المذكورين والاحداث التاريخية الاخرى ... متمنّين ان يفتح هذا البحث آفاقاً اوسع في بحث جوانب تاريخ المدرسة الفقهية في كربلاء المقدسة ومن الله التوفيق والسداد .

Keywords

Abstract It is well-Known that Knowledge is the most honorable virtue --- the noblest merit and the most valuable characteristic by which a human being is characterized. It is the essence of the civilization and the origin of the nations' glories --- the symbol of their sublimity and superiority in life and their guide to the eternal happiness. Scholars are the inheritors of the prophets --- Knowledge keepers --- right propagators and the religion supporters --- they guide people to believe in Allah --- the Most High --- and to follow His orders and they lead people to Welfare and honesty. As a consequence --- a great number of verses and saying are cited to dignify Knowledge and scholars and to highlight and give credit to their high-ranking positions. Hence this the researchers devoted their attention to study the historical course of the development of the religious movements of different doctrinal sources and their reflection --- effects on the intellectual and political levels --- a historical link of great importance as it represented a culture of the whole society which directly had an effect on the people's reactions as to the historical and axial events which --- in their turn --- constituted a distinguishing feature in the history of Iraq and the neighboring courtiers --- the most representative of which was the emergence and the mastery of the religious Hawza in the Imam Husain's --- p .b. u. h city. 34 لمحات تاريخية عن حوزة كربلاء قراءة في --- الملخص لا يخفى على احد ان العلم أجلُّ الفضائل، وأشرف المزايا، وأثمن ما يتحلى به الانسان، فهو أساس الحضارة ومصدر أمجاد الأمم وعنوان سموها وتفوقها في الحياة، ورائدها إلى السعادة الأبدية، وإن العلماء هم ورثة الأنبياء، وخزّان العلم، ودعاة الحق، وأنصار الدين، يهدون الناس إلى معرفة الله وطاعته، ويوجهونهم وجهة الخير والصلاح، ومن أجل ذلك تظافرت الآيات والأخبار على تكريم العلم والعلماء، والإشادة بمقامهم الرفيع .ومن هذا المنطلق اهتم الباحثان بدراسة المسار التاريخي لتطور الحركات الدينية المستندة على الاحكام الفقهية المختلفة وانعكاساتها على الصعيدالفكري والسياسي مكونة حلقة تاريخية ذات اهمية ليست بالقليلة كونهاغدت تمثل ثقافة مجتمع بكامله انعكست وبشكل مباشر على ردود افعاله تجاه الاحداث التاريخية المحورية والتي شكلت بدورها علامة بارزة في تاريخ العراق والدول المجاورة، لعل ابرز مصاديقها نشوء وتطور الحوزة الدينية في مدينة الامام الحسين --- . --- سلط البحث الضوء على المنابع الاساسية في تبلور المدرسة الدينية في كربلاء المقدسة وابرز رجالاتها الذين آلوا على انفسهم إلا ان يتصدوا لقيادةالامة في اصعب أدوارها التاريخية، متفاعلين مع محيطهم السياسي والفكري...مشكلين بذلك حركة رائدة ذات معالم فريدة قوامها الاجتهاد والركون الى العقل، امتد صداها للعالم اجمع، كان لمدينة كربلاء المقدسة قصب السبق في احتضان رجالاتها الافذاذ، وقد اختار الباحثين الحديث عن رجالات مدينة كربلاء المقدسة منذ البدايات الاولى لتأسيس حوزتها وحتى منتصف القرن العشرين . تألّف البحث من محورين تاريخيين، ب الاول منهما مسار نشوء الحوزة العلمية وادوار تطورها منذ نشأتها وصولاً الى العصر الحديث، و تناول المبحث الثاني ابرز رجالات الحوزة في العصر الحديث مع التعريج على ابرز المحطات التي أثروا من خلالها على المجتمع وتفاعلاته المختلفة، مع خاتمة توضح ابرز ما توصل اليه الباحثان من استنتاجات، مستعينين بعدد من المصادر التي تضمنت ترجمات للرجالات المذكورين والاحداث التاريخية الاخرى ... متمنّين ان يفتح هذا البحث آفاقاً اوسع في بحث جوانب تاريخ المدرسة الفقهية في كربلاء المقدسة ومن الله التوفيق والسداد .

Listing 1 - 6 of 6
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (6)


Language

Arabic and English (6)


Year
From To Submit

2016 (1)

2015 (1)

2014 (1)

2007 (1)

2006 (1)

More...