research centers


Search results: Found 9

Listing 1 - 9 of 9
Sort by

Article
Suitability of Surface Water for Drinking purposes in Basrah City Using Water Quality Index (WQI)
ملاءمة المياه السطحية لأغراض الشرب في مدينة البصرة باستخدام مؤشر جودة المياه (WQI)

Author: Ayman Alak Hassan أيمن علك حسن
Journal: Iraqi Journal of Civil Engineering المجلة العراقية للهندسة المدنية ISSN: 19927428 Year: 2018 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 86-95
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The water quality index (WQI) is applying for the integrating the water quality variables into a single number to indicate the overall quality of water. Rivers is one of the essential water resources, the protecting and preserving for the quality of this resource is important and imperative. An evaluation of water characteristics of the Shatt Al Arab River in Basrah city was performed in order to determine the quality of water for drinking usage. In this research, monitoring of variation in the characteristics of water was accomplished by collecting monthly water samples for three years. The water samples from the Shatt Al Arab River is analyzed for eight Physical and chemical parameters such as pH, total dissolved solids (TDS), electrical conductivity (EC), total hardness (TH), calcium (Ca), magnesium (Mg), sulphate (SO4) and chloride (Cl) using standard methods. Utilizing the WQI discovered that the water quality of the studied river is ranked between very poor water type and not suitable water for drinking usage category. In the present investigation, the quality of water was revealed that the average of WQI value for the studied years was 318, 337.3 and 456.7, respectively.

يعمل مؤشر جودة المياه (WQI) على دمج متغيرات نوعية المياه في رقم واحد للإشارة إلى الجودة الإجمالية للمياه. الأنهار هي واحدة من الموارد المائية الأساسية، وحماية والحفاظ على نوعية هذا المورد هو أمر حتمي ومهم. تم إجراء تقييم لخصائص مياه نهر شط العرب في مدينة البصرة من أجل تحديد نوعية المياه المستخدمة للشرب. في هذا البحث تم رصد التباين في خصائص المياه عن طريق جمع عينات المياه الشهرية لمدة ثلاث سنوات. تم تحليل عينات المياه من نهر شط العرب لثماني معلمات فيزيائية وكيميائية مثل الرقم الهيدروجيني، المواد الصلبة الذائبة الكلية، التوصيل الكهربائي ، العسرة الكلية ، الكالسيوم، المغنيسيوم ، الكبريتات ، والكلوريدات وذلك باستخدام الطرق القياسية للقياس والتحليل. وقد اكتشف استخدام مؤشر جودة المياه أن نوعية المياه في النهر المدروسة تصنف بين فئة الماء الرديء جدا وفئة الماء الغير مناسب الاستخدام للشرب. في هذا البحث، تم الكشف عن متوسط قيمة نوعية المياه و للسنوات المدروسة حيث كانت 318، 337.3 و 456.7، على التوالي.


Article
Measuring and analyzing the relationship between the fiscal policy indicators and the bank stability index in Iraq for the period 2010-2016 using the ARDL model.
قياس وتحليل العلاقة بين مؤشرات السياسة المالية ومؤشر الاستقرار المصرفي في العراق للمدة 2010-2016 باستخدام أنموذج ARDL

Authors: عمار حمد خلف --- ضياء عبد الرزاق حسن
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 104 Pages: 278-297
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of this research is to clarify the nature and the relationship between the indicators of financial policy and banking stability in Iraq, as well as to find a composite index reflects the state of banking stability in Iraq in order to provide an appropriate means to help policymakers in making appropriate decisions before the occurrence of financial crises. Hence, the problem of research is that the fiscal policy has implications for the macro economy and does not rule out its impact on banking stability. Moreover, the central bank does not possess a single indicator that reflects the stability of the banking system, rather than the scattered indicators that depend on determining the stability of banking through changes Relative to those indicators. The paper used quarterly data for the period 2010-2016. It apply the ARDL model to examine the hypothesis that financial policy had an effect on banking stability through the proposed aggregate index of banking stability. The paper found that government’s borrowing by treasury bills enhance the banking stability and this Positive relationship emerged because of the classification of the treasury bills within the liquidity components during the period of the study (2016-2010). This is done if there is a capacity of fiscal policy to repay the debt, but if the debt exceeded the capacity of the government to repay will have a negative impact on the banking stability. The paper suggested that the fiscal policy must build sovereign fund for the purpose of exploiting the surplus in fiscal policy in times of prosperity and use them in times of crisis in which the fiscal policy needs funds to carry out its duties and the purpose of not to crowd out the economic units especially the banking system through continuous borrowing. This may lead to a decline in the ability of the government to repay debts. The Central Bank of Iraq should adopt than aggregated index of banking stability, which is a mean for forecasting early warning of banking crisis.

المستخلص يسعى البحث الى توضيح طبيعة العلاقة بين مؤشرات السياسة المالية والاستقرار المصرفي في العراق من جهة فضلا عن ايجاد مؤشر تجميعي يعكس حالة الاستقرار المصرفي في العراق من اجل تقديم وسيلة مناسبة تساعد صناع القرار على اتخاذ القرارات المناسبة قبل حدوث الازمات المالية.ومن هنا تبرز مشكلة البحث و تتمثل بان للسياسة المالية اثار في الاقتصاد الكلي ولا يستبعد أثرها على الاستقرار المصرفي الى جانب عدم امتلاك البنك المركزي مؤشر واحد يعكس استقرارية الجهاز المصرفي بدلا من مؤشرات متناثرة التي يعتمد عليها في تحديد وضع الاستقرار المصرفي من خلال التغيرات النسبية في تلك المؤشرات. اما الحدود الزمانية للبحث فتتمثل بالمدة 2010-2016 بواقع بيانات فصلية، اما الحدود المكانية فتتمثل بدراسة العلاقة بين مؤشرات السياسة المالية والاستقرار المصرفي في العراق. وتوصل البحث في الجانب القياسي الى اثبات الفرضية التي انطلق منها بان للسياسة المالية أثر على الاستقرار المصرفي من خلال مؤشر الاستقرار المصرفي، إذا تبين ان الاقتراض بواسطة حوالات الخزينة تدعم الاستقرار المصرفي وظهرت هذه العلاقة الطردية بسبب تصنيف حوالات الخزينة ضمن مكونات السيولة خلال مدة البحث المدروسة (2010-2016) وهذا يتم إذا كانت هناك قدرة للسياسة المالية على تسديد الديون، ولكن إذا تجاوزت الديون قدرة الدولة على تسديدها سيكون لها أثر سلبي على الاستقرار المصرفي، لذلك تمت التوصية بان السياسة المالية يجب ان تعمل على بناء الصناديق السيادية لغرض استغلال الفائض في السياسة المالية في أوقات الازدهار واستخدامه في أوقات الازمات الذي تكون السياسة المالية فيه بحاجة الى الأموال للقيام بواجباتها والغرض من ذلك عدم مضايقة الوحدات الاقتصادية المكونة للاقتصاد وبالأخص الجهاز المصرفي من خلال الاقتراض المستمر وقد يؤدي ذلك الاقتراض الى تراجع قدرة الدولة على تسديد الديون مما يترك إثر سلبي على الاستقرار المصرفي، كما يجب على البنك المركزي العراقي العمل بالمؤشر للاستقرار المصرفي والذي يعد أداة للإنذار المبكر للتنبؤ بالأزمات المصرفية والذي تم العمل به كخطوة أولية في هذا البحث انطلاقا من تجارب البنوك المركزية في العالم بهدف ترسيخ وتعزيز الاشراف المصرفي في العراق بما يتلائم مع التحديات المصرفية في ظل العولمة المصرفية.


Article
Towards measuring the aggregate index of banking stability in Iraq for the period 2010 -2016
نحو قياس مؤشر تجميعي للاستقرار المصرفي في العراق للمدة 2010-2016

Authors: عمار حمد خلف --- ضياء عبد الرزاق حسن
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 106 Pages: 250-271
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The paper aims to measure an aggregated banking stability index reflecting the degree of stability of the banking system to help policy makers to take the necessary actions to avoid financial crises facing banks and to achieve a banking system with high efficiency in terms of banking risk. Therefore, the problem of paper is that the Central Bank of Iraq did not seek until 2016 to build a aggregated index for the purpose of identifying the stability of the banking situation in Iraq, but rather on the adoption of scattered indicators, which depend on the mechanism of relative changes in those indicators for the purpose of identifying the situation of banking stability and this procedure is difficult in determining the stability of banking in Iraq. The paper, after using quarterly data during the period 2010-2016, could construction of the aggregate index as a first step, which reflects the state of banking stability in Iraq. In doing so, it relied on the weighted average method of construction. The bank stability index is an advanced approach and is consistent with the developments by the central banks in the world. it is a tool for predicting crises and not a means of any guidance panel through which banks can avoid crises and thus is a complementary tool to the Basel Committee, which established the laws and ratios to be committed by banks to avoid crises. Through the aggregate index, the banking stability in Iraq witnessed continuous fluctuations during the period (2016-2010). The index registered the lowest rate of banking stability in the first quarter of 2011 and the highest rate of banking stability in the fourth quarter of 2013. Therefore, it was recommended that the Central Bank of Iraq should work on the aggregate index which reflects the level of banking stability, which is an early warning tool for predicting banking crises, which was implemented as a preliminary step in this research based on the experiences of the central banks in the world in order to consolidate and strengthen banking supervision in Iraq in line with the banking challenges in the course of banking globalization

المستخلص يهدف البحث الى قياس مؤشر تجميعي للاستقرار المصرفي يعكس درجة استقرارية الجهاز المصرفي ويساعد صناع القرار في اتخاذ الاجراءات اللازمة لتجنب الأزمات المالية التي تتعرض لها المصارف وبلوغ جهاز مصرفي ذو كفاءة عالية. لذلك فان مشكلة البحث تتمثل بان البنك المركزي العراق لم يسعى لغاية عام 2015 الى بناء مؤشر تجميعي لغرض التعرف على وضع الاستقرار المصرفي في العراق وانما اعتماده على مؤشرات متناثرة والتي تعتمد على آلية التغيرات النسبية في تلك المؤشرات لغرض التعرف على وضع الاستقرار المصرفي وهذه الآلية تجد صعوبة بالغة في تحديد وضع الاستقرار المصرفي في العراق. وتوصل البحث بعد استخدام بيانات فصلية خلال المدة 2010-2016 الى بناء المؤشر التجميعي كخطوة اولية والذي يعكس حالة الاستقرار المصرفي في العراق والذي استند على طريقة المتوسط المرجح في بنائه، ويعد مؤشر الاستقرار المصرفي طريقة متقدمة ومواكبة للتطورات التي شهدتها البنوك المركزية في العالم، ويعد اداة للتنبؤ بالأزمات و ليس وسيلة أي لوحة ارشادية تستطيع المصارف من خلالها تجنب الازمات وبذلك يعد اداة مكملة لاتفاقيات لجنة بازل و التي وضعت القوانين والنسب التي يجب ان تلتزم بها المصارف لتجنب الازمات، ومن خلال المؤشر التجميعي شهد الاستقرار المصرفي في العراق تقلبات مستمرة خلال مدة البحث (2016-2010)، إذ شهد أدنى نسبة في الاستقرار المصرفي في الربع الاول من سنة 2011، واعلى نسبة في الاستقرار المصرفي في الربع الرابع من سنة 2013، لذلك تمت التوصية بان البنك المركزي العراقي يجب العمل بالمؤشر التجميعي الذي يعكس مستوى الاستقرار المصرفي والذي يعتبر أداة للإنذار مبكر للتنبؤ بالأزمات المصرفية والذي تم العمل به كخطوة أولية في هذا البحث انطلاقا من تجارب البنوك المركزية في العالم بهدف ترسيخ وتعزيز الاشراف المصرفي في العراق بما يتلاءم مع التحديات المصرفية في ضل العولمة المصرفية.


Article
Study and Diagnosis of the Poverty Phenomenon in Rural Areas of Iraq Using the Traditional Method (Crisp)
دراسة وتشخيص ظاهرة الفقر في المناطق الريفية للعراق بإستخدام الطريقة التقليدية (Crisp)

Authors: محمود جواد ابو الشعير --- مروة عبد الباسط
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 103 Pages: 502-514
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractPoverty is defined as a low standard of living in the sense that a poor person can not afford a minimum standard of living. The phenomenon of poverty is one of the most serious problems that must be dealt with seriously. This phenomenon has persisted in Iraq for decades because of the harsh economic conditions and unstable security conditions due to the crises it has faced since 2013. This study requires much study and analysis. And rural areas as a special case. In this study, the researcher examined the poverty line as a criterion in estimating the poverty indicators, which include (poverty percentage H, poverty gap PG, poverty intensity PS), based on the continuous social and economic survey data for households in 2014. The main findings of the study were that 30% of the total population of rural areas (942, 964, 9) was poverty in 2014. Based on average consumption per capita, the individual is poor if his average consumption is less than (122) thousand Iraqi Dinar per capita per month. The objective of this study is to diagnose the phenomenon of poverty. It was found that the percentage of poverty concentrated in the southern governorates compared with the rest of the governorates where Al- Muthanna governorate leads the Iraqi governorates in the percentage of poverty (62%). Within the governorate of Muthanna, where the highest poverty gap (17%) and for the thousand (6%) in Al- Muthanna Governorate. This indicates a difference in the standard of living of individuals.

المستخلص يعرف الفقر (poverty) بأنه تدني في مستوى معيشة الفرد بمعنى عدم قدرة الفرد على تأمين الحد الأدنى من مستوى المعيشة. وتعد ظاهرة الفقر من المشاكل الخطرة التي يجب أن تواجه بجدية وقد أستمرت هذه الظاهرة في العراق لعشرات السنوات وذلك لما يعانيه من ظروف اقتصادية قاسية واوضاع أمنية غير مستقرة بسب الأزمات التي تعرض لها منذ عام (2013)م مما تتطلب دراسة الموضوع وتحليله بكثير من الأهتمام وللمناطق الريفية كحالة خاصة. فقد تناول الباحث في هذه الدراسة تقدير خط الفقر (poverty line) كمعيار في تقدير مؤشرات الفقر الأحادي التي تتضمن (نسبة الفقرH، فجوة الفقر PG، شدة الفقرPS) بالاعتماد على بيانات المسح الاجتماعي والاقتصادي المستمر للأسر 2014 . ومن أهم النتائج التي تم التوصل لها من خلال الدراسة أن (%30) من مجموع سكان المناطق الريفية البالغ (942,964,9) فرداً عانو الفقر لسنة 2014 م بالأعتماد على متوسط أستهلاك الفرد أي الفرد يعد فقيراً أذا كان متوسط أستهلاكه أقل من (122) الف دينار عراقي للفرد الواحد شهرياً ، وهدف هذه الدراسة تشخيص ظاهرة الفقر حيث اتضح بأنه نسبة الفقر تركزت في المحافظات الجنوبية مقارنة ببقية المحافظات حيث أن محافظة المثنى تتصدر المحافظات العراقية في نسبة الفقر بـ (%62)، اتضح ايضا بان هناك تفاوتا كبيرا او تباينا بين الفقراء ضمن محافظة المثنى حيث سجلت أعلى فجوة فقر بـ (%17) أما بالنسبة للأفراد الذين يعانون من فقر شديد حيث سجلت اعلى نسبة بلغت (%6) في محافظة المثنى وهذا يدل على وجود تفاوت في المستوى المعيشي للأفراد .


Article
The Use of Principal Components Analysis in the Formation of a Sustainable Human Development Index for Arab Countries
استخدام تحليل المكونات الرئيسية في تكوين مؤشر للتنمية البشرية المستدامة في الدول العربية

Authors: ساوس الشيخ --- ربيعي الهاشمي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 108 Pages: 376-390
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThis study aims to derive a sustainable human development index for the Arab countries by using the principal components analysis, which can help in reducing the number of data in the case of multiple variables. This can be relied upon in the interpretation and tracking sustainable human development in the Arab countries in the view of the multiplicity of sustainable human development indicators and its huge data, beside the heterogeneity of countries in a range of characteristics associated with indicators of sustainable human development such as area, population, and economic activity. The study attempted to use the available data to the selected Arab countries for the recent years. This study concluded that a single index or a set of sustainable human development indices can be derived for interpretation is better than dealing with different sustainable human development indices individually and independently

المستخلص: تهدف هذه الدراسة لاستخلاص مؤشر للتنمية البشرية المستدامة في الدول العربية باستخدام تحليل المكونات الرئيسية الذي يهدف لتخفيض البيانات في حالة المتغيرات المتعددة، والذي يمكن الاعتماد عليه في تفسير وتتبع التنمية البشرية المستدامة في الدول العربية بالنظر لتعدد مؤشرات التنمية البشرية المستدامة وضخامة بياناتها وعدم تجانس الدول في مجموعة من الخصائص المرتبطة بمؤشرات التنمية البشرية المستدامة مثل المساحة، السكان، النشاط الاقتصادي. حاولت الدراسة الاعتماد في ذلك على أكبر قدر ممكن من البيانات المتوفرة للدول العربية المختارة وللسنوات الحديثة، خلصت الدراسة الى انه يمكن استخلاص مؤشر او مجموعة قليلة من مؤشرات التنمية البشرية المستدامة يمكن الاعتماد علي في الحصول على تفسيرات احسن من التعامل مع مؤشرات التنمية المستدامة بشكل فردي مستقل.


Article
comparison between the methods estimate nonparametric and semiparametric transfer function model in time series the Using simulation
مقارنة بين طرائق تقدير انموذج دالة التحويل اللامعلمية وشبه المعلمية في السلاسل الزمنية باستعمال المحاكاة

Authors: مناف يوسف حمود --- يقين خليل برهان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 106 Pages: 375-391
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The transfer function model the basic concepts in the time series. This model is used in the case of multivariate time series. As for the design of this model, it depends on the available data in the time series and other information in the series so when the representation of the transfer function model depends on the representation of the data In this research, the transfer function has been estimated using the style nonparametric represented in two method local linear regression and cubic smoothing spline method The method of semi-parametric represented use semiparametric single index model, With four proposals, , That the goal of this research is comparing the capabilities of the above mentioned method using simulation at sample sizes (n = 100,150,200) as it found that the estimated proposed( C.S.S-L.S.I) is the best among the studied capabilities.

المستخلص :يعد أنموذج دالة التحويل من المفاهيم الاساسية في السلاسل الزمنية اذ يتعامل مع السلسلة الزمنية المتعددة المتغيرات, اما بالنسبة الى تصميم هذا الانموذج فانه يعتمد على البيانات المتاحة في السلسلة الزمنية وعلى المعلومات الاخرى في السلسلة لذلك عند تمثيل إنموذج دالة التحويل يعتمد على تمثيل البيانات ودقة المعلومات المتاحة واستعمال هذه المعلومات في النموذجة, في هذا البحث تم تقدير دالة التحويل باستعمال الاسلوب اللامعلمي المتمثل بطريقتين الانحدار الخطي الموضعي وطريقة الشريحة التمهيدية التكعيبية والأسلوب شبه المعلمي متمثلا بانموذج احادي المؤشر شبه المعلمي مع مقترحين استعمال مؤشر احادي معلمي خطي مع مقدري انحدار الخطي الموضعي والشريحة التمهيدية التكعيبية, ان هدف هذا البحث يتمثل بمقارنة بين المقدرات المذكورة انفا باستعمال اسلوب المحاكاة و عند حجوم عينات(n=100,150,200) اظهرت النتائج التي تم التوصل اليها ان المقدر المقترح C.S.S-L.S.I) ) هو الافضل من بين المقدرات المدروسة لمعظم حجوم العينات المدروسة .


Article
Using the Herfindal-Hirschmann Index to measure the competition between banks operating in the Iraqi banking sector for the period (2011-2016)
استعمال مؤشر هيرفندال هيرشمان لقياس المنافسة بين المصارف العاملة في - - ) القطاع المصرفي العراقي للمدة ) 1122 1122

Authors: فيصل غازي فيصل الدليمي --- أحمد حسين بتال
Journal: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 44 part 1 Pages: 316-334
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to measure the competition of the Iraqi banking sector, using the Herfindahl-Hirschman Index (HHI). The study included 49 working banks, 6 of which are governmental, 30 are local private banks, (13) private foreign banks, based on annual data for the period (2011-2016). A number of conclusions have been reached, most notably the high concentration of government banks (low competition). Competition between traditional private banks is high, while competition between Islamic private banks is monopolistic, and competition between foreign banks is monopolistic. The study concluded with a set of recommendations. The most important of which are: increase competition in the Iraqi banking sector, by creating appropriate conditions such as allowing government institutions to deposit their funds with private commercial banks and not only to deposit them in government banks; especialcompetition plays an important role in improving the efficiency of banks and providing the best services. Moreover, the need for Islamic banks to modernize and innovate Islamic banking products such as Islamic Check and Islamic investment funds.

يهدف البحث إلى قياس المنافسة على مستوى القطاع المصرفي العراقي، باستعمال مؤشرهيرفندال هيرشمان - The Herfindahl-Hirschman Index: HHI) (، إذ شملت هذه الدراسة44 ( مصرف ا عام ل ، منها ) 3( حكومية، و ) 62 ( مصرف ا خا ص ا محل ي ا، و ) 16 ( مصرفا خا ص ا (اجنب ي ا، وذلك اعتما د ا على بيانات سنوية للمدة ) 0213 0211 (. وتم التوصل إلى مجموعة من -الاستنتاجات أهمها ارتفاع درجة التركز لصالح المصارف الحكومية )انخفاض المنافسة(، كما أ نالمنافسة بين المصارف الخاصة التقليدية هي منافسة مرتفعة، في حين أ ن المنافسة بين المصارفالخاصة الإسلمية هي منافسة احتكارية، وكذلك المنافسة بين المصارف الأجنبية أي ض ا منافسةاحتكارية. واختتم البحث بمجموعة من التوصيات أهمها: تشجيع المنافسة في القطاع المصرفيالعراقي، من خلل تهيئة الظروف المناسبة مثل السماح للمؤسسات الحكومية بإيداع أموالها لدىالمصارف التجارية الخاصة وعدم الاقتصار على ايداعها في المصارف الحكومية، ولا سيما أ نللمنافسة دو ر ا ها م ا في تحسين كفاءة المصارف وتقديم أفضل الخدمات. وضرورة قيام المصارفالاسلمية بتحديث وابتكار منتجات مصرفية اسلمية مثل الصكوك الاسلمية وصناديق الاستثمارالاسلمية.


Article
The effect of special exercises according to some biomechanical variables and the foot scan index in the development of the most important physical abilities and performance of the full-length rear-end upright airbag at the Junior Jumping Table
تأثير تمرينات الخاصة وفقاً لبعض المتغيرات البايوميكانيكية ومؤشر ماسح القدم في تطوير أهم القدرات البدنية وألاداء المهاري للقلبة الهوائية الخلفية المستقيمة المتبوعة بلفة كاملة على طاولة القفز للناشئين

Author: Zeina Abdel Salam Al Azzawi أ . م . د زينة عبد السلام العزاوي
Journal: Karbala Magazine of Physical Edu. Seiences مجلة كربلاء لعلوم التربية الرياضية ISSN: 23041471 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 3 Pages: 113-126
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to prepare special exercises according to some biomechanical variables and the foot scan index in the development of the most important physical abilities and performance of the full-length rear-end upright airbag at the junior jumping table, and identifying the effects of special exercises according to some biomechanical variables and the foot scan index in the development of the most important physical abilities and performance of the full-length rear-end upright airbag at the junior jumping table. However, the research hypothesis no statistically significant differences between the pre - and post – test of the effects of special exercises according to some biomechanical variables and the foot scan index in the development of the most important physical abilities and performance of the full-length rear-end upright airbag at the junior jumping table. The sample included players of the Iraqi national team of junior people in the technical gymnastic (6) players. Finally, the researcher concludes that: the positive effects of the special exercises according to some biomechanical variables and the foot scan index in the development of the most important physical abilities and performance of the full-length rear-end upright airbag at the junior jumping table.

تعتبر رياضة الجمناستك من أهم الأنشطة الرياضية لأنها تتطلب اداء ً مهاريا ً معقدا ً ومركبا ً للقوة , وتدريبات هذه القوة تؤثر بشكل كبير في سرعة أداء المهارة , ويجب إن تبنى هذه التدريبات وفق المتغيرات البايوميكانيكية ومؤشر ماسح القدم التي تستند على نتائج علمية لمعرفة طبيعة هذه المتغيرات الميكانيكية والقوة المسلطة والقدرات البدنية للاعب ومدى تأثيرها على مستوى الأداء, فمشكلة البحث كانت من خلال متابعة الباحثة للأسباب (الأخطاء الفنية) المؤدية لذلك التأخر بالمهاره , وهذا مما أدى الى استعمال أجهزة حديثة مثل جهاز ماسح القدم لتحديد القوة والضغط الذي يسلطه اللاعب عند أداء المهارة ولمعرفة القوة والضعف لدى اللاعب وكانت أهداف البحث هو إعداد تمرينات مهارية خاصة على وفق المتغيرات الميكانيكية ومؤشر ماسح القدم لتطوير القدرات البدنية و الأداء للمهارة من أجل حل هذه المشكلة وفرضت الباحثة لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الاختبارين القبلي والبعدي لتأثير التمرينات المهارية الخاصة على وفق بعض المتغيرات البايوميكانيكية ومؤشر ماسح القدم في تطوير القدرات البدنية ومستوى الأداء لمهارة البحث , طبق البحث على عينة البحث من لاعبي المنتخب الوطني للناشئين في الجمناستك الفني والبالغ عددهم (6) لاعبين وتم المقارنة بين نتائج الاختبارات القبلية والبعدية لعينة البحث واستنتجت الباحثة فاعلية التمارين المهارية الخاصة وفقاً لبعض المتغيرات البايوميكانيكية ومؤشر ماسح القدم في تحسين القدرات البدنية و الأداء المهاري وكذلك زاوية الطيران لحظة ترك القفاز ظهرت معنوية ويعود ذلك لقلة زمن استناد الرجلين على الوحه والنهوض والثني المناسب للركبة والورك في توجيه مسار مركز ثقل الجسم , وأخيرا ً توصيات الباحثة بضرورة توعية المدربين على التدريبات الحديثة والمتطورة واستخدام تمرينات متنوعة من خلال أسس سليمة وأهمها الأسس الميكانيكية التي لها أثر فعال في تحسين مستوى الأداء المهاري لمهارات الجمباز .


Article
أثر بعض مؤشرات سوق العراق للأوراق المالية في تشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر (رؤية تحليلية)

Author: حيدر جواد كاظم
Journal: Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 14192226 53862572 Year: 2018 Volume: 8 Issue: 2 Pages: 183-195
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at measuring the extent of the effect of the indicators of the Iraqi market for securities in foreign direct investment, based on the hypothesis that there is a relationship of correlation and positive and moral impact between the indicators of the Iraqi market for securities and foreign direct investment. This study showed the effect of the relationship using descriptive method to introduce the concepts of variables, In addition to the standard method using the linear regression equation, which was estimated in the method of the lower squares normal, and the results of the standard test reached a significant positive relationship between foreign investment and some indicators of the Iraqi market securities (Number of shares traded, volume traded, market value, price index, number of traded companies), as opposed to insignificant remaining models

تهدف الدراسة إلى قياس مدى تأثيرا مؤشرات سوق العراق للأوراق المالية في الاستثمار الاجنبي المباشر , بناءً على الفرضية التي تفيد بوجود علاقة ارتباط وتأثير إيجابية ومعنوية بين مؤشرات سوق العراق للأوراق المالية والاستثمار الأجنبي المباشر, وقد بيّنت هذه الدراسة أثر العلاقة باستخدام الأسلوب الوصفي لعرض مفاهيم المتغيرات, بالإضافة إلى الأسلوب القياسي باستخدام معادلة الانحدار الخطي حيث تم تقديرها بطريقة المربعات الصغرى العادية, وتوصلت نتائج الاختبار القياسي إلى وجود علاقة طردية معنوية بين الاستثمار الاجنبي وبعض مؤشرات سوق العراق الأوراق المالية وهي مؤشرات (عدد الأسهم المتداولة، حجم التداول، القيمة السوقية ,مؤشر الأسعار، عدد الشركات المتداولة)، مقابل عدم معنوية النماذج المتبقية.

Keywords

The study aims at measuring the extent of the effect of the indicators of the Iraqi market for securities in foreign direct investment --- based on the hypothesis that there is a relationship of correlation and positive and moral impact between the indicators of the Iraqi market for securities and foreign direct investment. This study showed the effect of the relationship using descriptive method to introduce the concepts of variables --- In addition to the standard method using the linear regression equation --- which was estimated in the method of the lower squares normal --- and the results of the standard test reached a significant positive relationship between foreign investment and some indicators of the Iraqi market securities --- Number of shares traded --- volume traded --- market value --- price index --- number of traded companies --- as opposed to insignificant remaining models --- تهدف الدراسة إلى قياس مدى تأثيرا مؤشرات سوق العراق للأوراق المالية في الاستثمار الاجنبي المباشر --- بناءً على الفرضية التي تفيد بوجود علاقة ارتباط وتأثير إيجابية ومعنوية بين مؤشرات سوق العراق للأوراق المالية والاستثمار الأجنبي المباشر --- وقد بيّنت هذه الدراسة أثر العلاقة باستخدام الأسلوب الوصفي لعرض مفاهيم المتغيرات --- بالإضافة إلى الأسلوب القياسي باستخدام معادلة الانحدار الخطي حيث تم تقديرها بطريقة المربعات الصغرى العادية --- وتوصلت نتائج الاختبار القياسي إلى وجود علاقة طردية معنوية بين الاستثمار الاجنبي وبعض مؤشرات سوق العراق الأوراق المالية وهي مؤشرات عدد الأسهم المتداولة، حجم التداول، القيمة السوقية --- مؤشر الأسعار، عدد الشركات المتداولة --- ، مقابل عدم معنوية النماذج المتبقية.

Listing 1 - 9 of 9
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (9)


Language

Arabic and English (9)


Year
From To Submit

2018 (9)